فهل بعد كل ذلك الرهان على عظمة الشعوب ستسجد للكيزان المحاق سجود السهو بعد الركعة الأخيرة

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-13-2019, 03:28 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-12-2019, 03:01 PM

يحيى ابنعوف
<aيحيى ابنعوف
تاريخ التسجيل: 02-24-2019
مجموع المشاركات: 74

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
فهل بعد كل ذلك الرهان على عظمة الشعوب ستسجد للكيزان المحاق سجود السهو بعد الركعة الأخيرة

    04:01 PM March, 12 2019

    سودانيز اون لاين
    يحيى ابنعوف-كندا
    مكتبتى
    رابط مختصر




    لأن الانقاذ يتلاعب مركبها التي صدئت مساميره وتشّرب خشبه القديم في مياه ورطته الطويلة الآسنة وقد صبغتها سيوف الحروب باللون القاني..وهي كشأن كل الديكتاتوريات التي يوقظها الخوف عند قرب الطوفان تبحث عن خيط تنسج منه ولو كان قديما خرقة لتغطية عورتها وهي تغادر المسرح لتقول ..لست وحدى في فعلتي فقدكان معي شريك في الخلوة المشروعة بعقد عرفي..!
    جاءت الفرصة !! فهل للاحزاب السياسية والقيادات تتحلى بقدر من الشجاعة ويتقدموا الصفوف لثورة الكرامة لهذه البلد المنكوب .؟ والوقوف مع هؤلاء الشباب فى خندق الوطنية .؟ ام أنهم سيكتفون بالادانة والشجب والبيانات .؟
    ولا ادري لماذا تقف القوى السياسية السودانية تتفرج على الشباب وهم يزودون عن حمى الوطن وثوابته دون ان يحرك ساكنا.؟ والاكتفاء بعض الانامل وشحن الصدور بالغضب ورفع الاصوات باللعنات والدعاء على هؤلاءالذين لا رحمة في قلوبهم ولا وطنيه .؟
    الى متى تتفرجون على الشعب وهو يموت بالرصاص الحي ؟ متى ستلعبون دوركم التاريخي بالانحياز الى الشعب وحقن الدماء التي تسال ؟ هل انتم راضون عن هذا النظام ؟ هل انتم راضون عن تدمير التعليم في البلاد ؟ هل انتم راضون عن مسلسل افقار الشعب ؟ هل هل هل ....الخ . اذن فليعيد التاريخ نفسه ولتتكرر أكتوبر وابريل فانتم من الشعب واليه ولولا الشعب لما كنتم انتم .
    الى الشرفاء من قوات الجيش بان يعملوا على حماية أبنائهم واخوانهم فالدنيا زائلة وستحاسبون على افعالكم امام ملك الملوك يوم لا ينفع لا مال ولا بنون الا متى الله بقلب سليم .فلينحاز الجيش الى الشعب ولتتولى مقاليد السلطة حكومة كفاءات (تكنوقراط) تمهد الطريق الى المستقبل الزاهر وتمهد لقيام انتخابات حرة نزيهة يترك فيها للشعب اختيار من يريد اختياره لحكمه .
    إلى الأمام أيها الشباب الأشاوس ، ونحن معكم في الميدان ، ونسأل الله تعالى لكم التوفيق والسداد وأن تكون هذه هي نهاية عهد الظلام والبطش وأن تكون النهاية على أيديكم بإذنه تعالى.لأن الانقاذ يتلاعب مركبها التي صدئت مساميره وتشّرب خشبه القديم في مياه ورطته الطويلة الآسنة وقد صبغتها سيوف الحروب باللون القاني..وهي كشأن كل الديكتاتوريات التي يوقظها الخوف عند قرب الطوفان تبحث عن خيط تنسج منه ولو كان قديما خرقة لتغطية عورتها وهي تغادر المسرح لتقول ..لست وحدى في فعلتي فقدكان معي شريك في الخلوة المشروعة بعقد عرفي..!
    وجرس الحصة الأولي في دروس العصر الحالي لم يقرع بعد ايذانا بنهايتها..فهي ماثلة حتى الان للعيان. في الشارع الذي لم يهدأ غباره الكاسح. !
    فهل بعد كل ذلك الرهان على عظمة الشعوب ستسجد للكيزان المحاق سجود السهو بعد الركعة الأخيرة. هاهوالتاريخ يكشفهم ويزيح القناع عن وجوههم القبيحة البغيضة تجاه شعبنا الطيب وهاهم اليوم يتدافعون من أجل الحصول علي مكاسب جديده.وهاهى الجبهه الأسلامية وقد خلعت جلدها كما تفعل الأفاعى فى كل عام والجبهه الاسلاميه تتلون فى كل عام بثوب جديد بسم الديمقراطيه تارة وتارتأ أخرى بثوب العسكر تظن انه سينتصر على الأراده الشعبية التى لا تقهر والسلام والديمقراطية لا يأتيان الافى ظل ديمقراطية حقيقيه وفى ظل الحريات السياسية
    وفصل الدين عن الدولة ولطبق مبدأ المحاسبة عن كل سنوات الدمار والخراب الاقتصـادي والسياسي وانتهاكات حقوق الانسان .
    هذا هو المحك الحقيقي لمشروعية أي طرح لتحقيق السلام خلاصة الامر أننانؤمن إيمانا قاطعآبأنه لا يمكن لاي نظام فاشي شـمولي…أن يتحـول الي نظام ديمقراطي.
    أصحاب الكراسي لن يمكثوا عليها طويلا فهم إلى زوال أكيد وإن من يبقى هو الشعب المرابط الصامد
    يلجأ هؤلاء إلى الدين، وتستقطع منه بمساعدة فقهاء السلطة الصورة التي ترضيك
    فيوحون إليك أن طاعة ولي الأمر من طاعة الله، وأن الواجب الذي يرضي خالق الكون يحتم عليك
    الصمت، والسكوت، والصبر، وانتظار الحل السماوي، وعدم اتاحة الفرصة للغوغاء في تفكيك رباط الأمة
    المقدس، لكن الحقيقة أنك انخرطت في عضوية العبيد
    الذين يستعذبون الذل، ويتلذذون بالهوان، ويستمتعون بالسوط فوق ظهورهم هؤلاء لا يستحون من شي
    لعن الله المتحالفون والمتخازلين والمتعامليين مع هذا النظام الغاشم
    إن تغيرت الدنيا كلها فهم لا يتغيرون
    يظل المخادع مخادع و الكذاب كذاب فلا يستطيع أن يغير جلده الجبهة اللإسلامية هى الجبهة اللإسلامية.






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de