سلسة مفاهيم وخطوات عملية مرجوة نحو مدنية الدولة السودانية[35] بقلم موسى بشرى محمود

يا سوداني امريكا الان يمكنكم ارسال العفش و الشحن جوا و بحرا الي السودان
سودانيزاونلاين 20 عاما من العطاء و الصمود
بورداب الرياض ( أن نكون أو لا نكون : تلك هي المسألة )
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-18-2020, 05:39 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-11-2020, 02:55 PM

موسى بشرى محمود
<aموسى بشرى محمود
تاريخ التسجيل: 10-11-2014
مجموع المشاركات: 68

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
سلسة مفاهيم وخطوات عملية مرجوة نحو مدنية الدولة السودانية[35] بقلم موسى بشرى محمود

    02:55 PM January, 11 2020

    سودانيز اون لاين
    موسى بشرى محمود-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    الصدق والمحبة تاشيرتى الدخول والخروج لدكتور/حمدوك فى كاودا


    الزمان الخميس-التاسع من يناير-2020 استهل رئيس وزراء جمهورية السودان الدكتور/عبدالله حمدوك ووفده الميمون زيارة تاريخية مهمة للأراضى المحررة-مدينة كاودا معقل الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال جناح القائد/عبد العزيز أدم الحلو كبادرة حسن نية ومهر محبة وبناء جسور للتواصل بين الأطراف نحو الوصول لسلام دائم يخاطب جذور المشكلة التى اختلقتها الأنظمة السابقة التى حكمت السودان وصعد من حدة توترها نظام المخلوع البشير.

    الصدق والمحبة تاشيرتى الدخول والخروج

    نسبة للثقة والسعى الحثيث الجاد من قبل حكومة الثورة ووضع السلام فى أولويات جدول أعمالها تبين وجود علاقة طردية لجهود الحكومة فى أفعالها مع أقوالها لذ لك عنصرى«الصدق والمحبة» كانتا تأشيرتى الدخول والخروج لدكتور/حمدوك فى زيارته لكاودا والالتقاء والاحتفاء مع بنى شعبه من مكونات الشعب السودانى فى منطقة كاودا بولاية جنوب كردفان.

    كيف كان طبيعة الاستقبال؟

    استقبال لم يكن له مثيل فى تاريخ الزعماء السياسيين السودانيين منذ الاستقلال أى منذ ميلاد السودان الحديث.استقبال وتكريم عالى المقام بكل ما تعنيه الكلمة من معنى من كل فئات المجتمع«القائد/عبدالعزيز الحلو وأركان حربه من ضباط ،ضباط صف وجنود،أعضاء المكتب التنفيذى، مجتمع مدنى،المرأة،شيوخ،عمد،طلاب،معلمين،رعاة،مزارعين ...الخ» وتمت تغطية الزيارة بكافة وسائل الاعلام المحلية والإقليمية والدولية ووسائل التواصل الاجتماعى المختلفة حيث وصف المراقبون والمتابعون لمجريات الزيارة بأنها الأحدث لزعيم سودانى يمثل هرم الحكومة السودانية منذ مايقرب «11» عاما" من الزمان ولعله اختراق كبير فى طبيعة العلاقة ما بين«الحكومة الانتقالية والمنظمات الثورية» لاسيما«الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال-جناح/الحلو» وتذلل الصعاب وتدفع بالمضى قدما" تجاه ملف المباحثات الجارية فى جوبا بدولة جنوب السودان ويردم الهوة والفراغ ويقوى من أواصر العلاقات المتبادلة والأرواح المحبة للسلام.

    حمدوك يكسر كل الحدود والحواجز ويصل كاودا

    ليس مدحا" أوحرقا" للبخورأو استجداءا" لعاطفة شخص د.حمدوك ولكن عندما يقترن الفعل بالعمل ويصبح «البيان بالعمل» ويتجسد في الانسان مايسمى باحترام الذات:«Self-respect »عندها يطلق عليه مقولة:«من يحترم يحترم».

    د.حمدوك شخص محترم ومقدر ونال أعجاب كل السودانيين بما فيهم الكيزان المعتدلين برغم تباين المفردة لدى البعض ولم يعتدى حمدوك على إهانة هوية أى كيان من كيانات المجتمع السودانى ولم يهدد بأحادية ثقافية أو دين واحد أو يدعو الى أسلمة المجتمع كما كان يدعيه البشير وأعضاء حزبه ولم يسفك دما" أو يتهم بالجنائية الدولية أو شىء من هذا القبيل مما جعله مقبولا" ومرحب به عند الجميع لذلك نجد«الحركة الشعبية لتحرير السودان/شمال-SPLM/A-N» قيادة الحلو هى من قدمت الدعوة لدكتور/عبدالله حمدوك لزيارة كاودا ولبى نداء الزيارة بكل ترحاب عكس ما كان في عقلية البشير!

    البشير لم يصلى بكاودا لكن حمدوك صلى بها!

    رئيس الوزراء د.حمدوك ورفاقه صلوا فى كاودا بكل طمأنينة وعادوا للخرطوم بسلام وأمان من غير أن تطلق طلقة واحدة !بينما البشير هدد باستخدام الدبابات لدخول كاودا عنوة بفوهة البندقية وقدح وذم وقال من الاساءات البذيئة ما لم يقله مالك في الخمر بل وصلت اساءاته الى حد طلبه ل«لفتح كاودا والصلاة فيها وأسلمة مجتمعها»!وفق السياق الدينى يفهم كلامه بأن أهل":«كاودا». كفار وغير مؤمنين:«non-believers».بدين بعينه والجهاد ضدهم مشروع!!! وهي أكبر أنواع الاستفزاز والإساءة من رأس النظام المخلوع ويجب أن تقيد بلاغات جنائية إضافية ضد المجرم/عمر البشير واستدعائه أمام النيابة العامة للتحقيق.

    البشير بكل جبروته وطاغوته وترسانته العسكرية التى تخصصت فى قتل بنى شعبه! لكنه فشل ولم يوفق فيما كان يتمناه و«بهت البشير الظالم» بينما الموقف عند حمدوك كان مختلف تماما" ولك أن تقيس الفرق.!

    رسالة أخيرة لأطراف الصراع

    -على الحكومة الإسراع فى تكملة ملف التفاوض فى جوبا مع كل «المنظمات الثورية» مع القائد/عبدالعزيز الحلو وبقية «المنظمات الثورية» المنضوية تحت لواء الجبهة الثورية«مسار دارفور».

    -يجب على الحكومة العمل جديا" مع «حركة تحرير السودان-جناح/عبدالواحد النور» ومحاوله إقناعه للانضمام فى المفاوضات الجارية فى جوبا لأن المعادلة ستكون ناقصة حتى لو وصلت الحكومة مع«المنظمات الثورية» الأخرى الى اتفاق سلام من دون وجود دون«حركة تحرير السودان-جناح/عبدالواحد النور» فبدلا" من العودة الى المربع الأول مرة أخرى علينا عدم اغفال الأمر والتعامل معه بجدية.

    - على «المنظمات الثورية» وكل المعنيين بالتفاوض ابداء المرونة «flexibility» فى بعض الملفات التى بإمكانها أن تبدى مرونة من أجل الوصول الى سلام شامل «comprehensive peace» وعادل يسهل ويسمح من خلاله الجميع المشاركة في بناء سودان جديد مابعد«دولة الأخوان المتأسلمين» .






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de