تـــــلك البـــــلاد يــا ليتهـــــا كـــــــانت بـــــــلادنــــا !!

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-06-2019, 05:16 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-01-2019, 09:17 AM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 01-06-2015
مجموع المشاركات: 284

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
تـــــلك البـــــلاد يــا ليتهـــــا كـــــــانت بـــــــلادنــــا !!

    بسم الله الرحمن الرحيم

    تـــــلك البـــــلاد يــا ليتهـــــا كـــــــانت بـــــــلادنــــا !!

    أشكال الممارسات وصور الحياة اليومية في معظم دول العالم تختلف عن الواقع كلياُ عن الأحوال في دولة السودان .. الناس في تلك الدول تؤدي واجباتها بمنتهى الأمانة والنشاط والهمة .. بينما أن الناس في السودان يؤدون الواجب الملقاة على عواتقهم وكأنهم يقدمون تلك الخدمات لله دون أجر أو مقابل .. والأعجب في الأمر أنهم أكثر الشعوب تلهفاُ لصرف الأجور في مواعيدها !.. والمستخدم السوداني هو من أكثر المستخدمين تكاسلاُ وخمولاُ .. وخاصة حين يتعلق الأمر بتلك المسئولية الميدانية التي تقتضي التجوال يومياُ في مشاوير الواجب والأداء .. أتعجب كثيراُ بين الأحوال في دولة السعودية وبين الأحوال في دولة السودان .. في أية مدينة من مدن السعودية تتواجد الآلاف والآلاف من ورش الصيانة للسيارات وخلافها .. وبطريقة تفوق ألف مرة لعدد الورش في دولة السودان .. ورغم تلك الأعداد الهائلة من الورش بالآلاف والآلاف في أرجاء المملكة فمن سابع المستحيلات أن تقبل ورشة لسمكرة سيارة مصدومة أو فيها خدوش دون إحضار ورقة من مكاتب المرور تسمح بتلك السمكرة والدهانات !!.. وذلك لأن السلطات في دولة السعودية لا تسمح إطلاقاُ بحالات الهروب والتهرب بعد وقوع الحوادث .. وقد يكون هنالك قتلى في تلك الحوادث في بعض الأحيان .. حيث يجتهد بعض أصحاب السيارات في الهروب والتهرب ثم إخفاء معالم الحادثة عن طريق السمكرة والدهانات .. وذلك في غفلة عن أعين المسئولين .. وإذا طلبت من صاحب أية ورشة في السعودية أن يجري عملية السمكرة في سيارة من السيارات وحتى ولو كانت تلك السمكرة عن خدوش طفيفة وبسيطة فإنه يرفض ذلك بشدة دون إحضار تلك الورقة من سلطات المرور !! .. وإذا جادلته أو مازحته وقلت له أن موقع الورشة في مكان خفي وبعيد عن أعين السلطات والمرور يضحك ويقول ساخراُ ( تلك الدوريات للمسئولين من المرور تمر يوميا وعند رأس كل ساعة على جميع ورش الصيانة بالمملكة ،، ثم تتأكد من تواجد تلك الورقة من المرور ملصقة على السيارة موضوع السمكرة ! ).. وإلا فإن صاحب الورشة يتحمل الكثير والكثير من العقوبات والغرامات المالية .. وقد يتعدى الأمر لإقفال الورشة نهائياُ .. تصورا يا ناس آلاف وآلاف الورش بالمملكة السعودية تمر عليها الدوريات المسئولة عند رأس كل ساعة !!.. ونحن في السودان من الممكن جدا جداُ إجراء أية سمكرة في السيارات مهما كان مقدار الحادثة دون تدخل أو مسائلة من المرور حتى ولو كانت تلك الورشة تتواجد أمام مكاتب المرور !! .. ولم يسمع أصحاب الورش بالسودان بتلك الورقة من المرور !! .. حتى ولو كان ذلك القرار ملزماُ من قبل المرور فأين تلك الرقابة عند رأس كل ساعة في بلد التكاسل والمجاعة ؟؟ .. وبنفس القدر فإن الملايين من المحلات والدكاكين في أرجاء السعودية تخشى من مرور رجال الرقابة عن المواصفات والمقاييس .. الذين يمرون خلال اليوم مرات ومرات في تلك الملايين من المحلات والدكاكين !!.. وهنا في السودان قد لا يمر المراقبون المسئولون عن المواصفات والقياسات في تلك المحلات والأفران في السنة ولا مرة واحدة !! .. وذلك رغم أن أن هؤلاء المستخدمين في السعودية يقاضون تلك الأجور الشهرية كحال هؤلاء المستخدمين بالسودان الذين يقاضون تلك الأجور الشهرية دون أي جهد أو مقابل .. فشتان بين إنسان وإنسان .. وشتان بين دولة ودولة !! ؟ .. وتلك ملاحظات يسيرة للمقارنة بين أحوالنا وأحوال الآخرين في العالم .. وهنالك الآلاف والآلاف من تلك الملاحظات الأخرى التي تضحك وتبكي في نفس الوقت !!.. وحينها نتيقن ونقول جازمين : ( يحق لهؤلاء أن يتقدموا للأمام يوماُ بعد يوم ،، ويحق للسودان أن يتأخر عن الدول في الخطوات يوماُ بعد يوم ) .

    (عدل بواسطة عمر عيسى محمد أحمد on 12-01-2019, 09:31 AM)























                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de