الويكيليكس والهيرالد تربيون والقارديان يكذبون ادعاءات البرهان ؟ بقلم ثروت قاسم

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-12-2019, 00:14 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-30-2019, 02:35 PM

ثروت قاسم
<aثروت قاسم
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 153

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
الويكيليكس والهيرالد تربيون والقارديان يكذبون ادعاءات البرهان ؟ بقلم ثروت قاسم

    02:35 PM November, 30 2019

    سودانيز اون لاين
    ثروت قاسم-
    مكتبتى
    رابط مختصر




    [email protected] 
https://www.facebook.comhttps://www.facebook.com

    في يوم الخميس 21 نوفمبر 2019 ، بثت قناة الجزيرة حواراً تكتونياً مع الرئيس البرهان ، تناولته الصحف العربية والدولية والصحف الالكترونية السودانية ووسائط التواصل الاجتماعية في السودان بالتكذيب والسخرية والاستهجان .
    لاهمية الحوار ومطلقه ، نواصل إستعراض اهم ما جاء في الحوار في هذه المقالة ، ومقالات قادمة ... آيات لقوم يتفكرون .

    في حواره مع قناة الجزيرة ، اكد الرئيس البرهان نصاً :
    لم نجد أموال لرموز النظام السابق في الداخل او في الخارج كما يروج لها ، وعلي فرق التحري ان تدلنا عليها إن كانت هناك أموال .
    انتهى تصريح الرئيس البرهان .
    لا يتسع مجال هذه المقالة لان نسجل سرقات الساقط البشير وجلاوزته من ( المال العام ) ولمنفعتهم الشخصية البحتة ، التي لا تشبع . في هذه المقالة ، نركز على ( المال العام ) المملوك للشعب السوداني ومن عرق جبينه ، ولا نقصد مال العمالة للسعودية والامارات التي يُحاكم الساقط البشير بسببه حالياً ؟
    في هذا السياق الجشعي ، نتذكر حديث الرسول عليه صلوات الله وسلامه :
    قال :
    لو ان ابن آدم اُعطي وادياً من ذهب ... احب اليه ثانياً ... ولو اُعطي ثانياً احب اليه ثالثاً ... ولايسد جوف ابن آدم إلا التراب ... ويتوب الله على من تاب .
    نختزل ادناه ثلاثة امثلة ، على الماشي ومن بين آلاف ، نعم آلاف من نماذج الفاسد المالي الصارخ ، لنبرهن الاموال المنهوبة من عرق محمد احمد المسكين بواسطة الساقط البشير ، والبروف ابراهيم احمد عمر ، رئيس المجلس الوطني المُباد ، والشريف أحمد عمر بدر ، الرئيس السابق لمجلس إدارة شركة الخطوط الجوية السودانية ...لنؤكد مجافاة تصريح الرئيس البرهان للواقع ، الذي يعرفه اي عنقالي في سوق الله اكبر .
    واحد :
    في عام 2010 ، كشفت رسائل الويكيليكس ان حساب البشير الشخصي في بنك لويدز في لندن قد بلغ 9 مليار دولار ، وقطعاً سوف يكون قد تضاعف اكثر من مرة خلال السنوات التسعة المنصرمة .
    لمزيد من التفاصيل يمكنك يا حبيب الرجوع لتقرير نشرته صحيفة القارديان البريطانية حول الموضوع على الرابط ادناه :
    https://www.theguardian.com/world/2010/dec/17/wikileaks-sudanese-president-cash-london
    ولا نزيد .
    ويبقى السؤال الذي اعيا هاملت في العثور على اجابة له ،وهو كيف يتيسر للرئيس البرهان ان يصرح :
    ( لم نجد أموال لرموز النظام السابق في الداخل او في الخارج كما يروج لها ) ؟
    هل بحث الرئيس البرهان فعلاً ، ولم يجد أموالاً لرموز النظام السابق في الداخل او في الخارج ؟
    قطعاً يعرف الرئيس البرهان ، وحق المعرفة ، حجم الفساد المهول لجلاوزة نظام الابالسة الكوزجويد ، ولكنه ربما خاف ان يصله رأس السوط .
    في زمن غابر ، قال احدهم ان الحرامي على رأسه ريشة ؟
    اتنين : 
نشرت صحيفة الهرالد تربيون الدولية مقالاً بقلم : نك قرونو نائب رئيس مجموعة الازمات الدولية وجون برندر قاست كبير مستشارى المجموعة ورئيس مشروع كفاية والمسؤول الكبير في ادارة بيل كلنتون السابقة ... والكاتبان متخصصان في الشئون السودانية .
    في مقالهما ، يدعي كاتبا المقال ، وبالأدلة القطعية وصورالمستندات ، بأن المرحوم المهندس اسماعيل أبن البرفسور ابراهيم احمد عمر ، والذي كان يدرس في لندن عند وفاته في ابريل 2002 ، قد ترك في حسابه البنكي في الفرع الرئيسي في بنك لويدز ، وديعة بمبلغ 25 مليون دولار ، بالإضافة لحسابات جارية باسمه في بنوك أخرى في لندن .
    هذا المال من حر مال الشعب السوداني المغشوش في قادته الفاسدين المفسدين ، الذين يقولون على الله الكذب وهم يعلمون . هذا المال منزوع من افواه اطفال مدارس الاساس في ولاية الخرطوم الذين يبكون من الجوع ، ومن افواه الجوعي في باقي ولايات السودان الذين تطعمهم المعونة الأمريكية .
    راجع المقال يا حبيب على الرابط ادناه :
    https://www.nytimes.com/2006/08/21/opinion/21iht-edgrono.2551543.html

    ثم ... هل بحث الرئيس البرهان فعلاً ، ولم يجد أموالاً لرموز النظام السابق في الداخل او في الخارج ؟
    لم نشر للفلل الفخمة والقصور التي بناها جلاوزة الانقاذ في احياء الخرطوم الراقية ، ولا الى مزارعهم التي ترفد الخرطوم بالخضر ومنتجات الالبان ، والتي تصرخ بالصوت العالي :
    شوفوني انا حرامية ؟
    هل تصدق ان سفارة قطر تؤجر منزلاً مملوكاً لمحمد حاتم سليمان المديرالعام السابق للهيئة السودانية للإذاعة والتلفزيون بمبلغ عشر الف دولار في الشهر ... وراتبه الشهري اقل من 300 دولار ؟
    هل اصاب عيون الرئيس البرهان الرمد فصارت لا ترى هذه الآيات الشاخصة التي تؤكد فساد جلاوزة الانقاذ ؟ ام انه الانحياز الاعمى لنظام البشير الذي يعمي عيون الرئيس البرهان .
    في هذا السياق ، قالت 43 يونس :
    ... أفانت تهدي العمي ، ولو كانوا لا يبصرون .
    تلاتة :
    هل تصدق يا حبيب ان الشريف أحمد عمر بدر ، الرئيس السابق لمجلس إدارة سودانير قد باع خط هيثرو الشهير بمبلغ أربعين مليون جنيه إسترليني ، بدون علم ، بل من وراء ظهر اعضاء مجلس ادارة سودانير ، وبالتنسيق مع الفريق طه عثمان الحسين ، الرئيس السابق لمكاتب الساقط البشير . وقد تم ايداع هذا المبلغ في الحساب الشخصي الخاص بالساقط البشير في بنك لويدز في لندن ... بعد ان شال كل من الشريف والفريق شيلته من البشير .
    هذا ما كشفت عنه لجنة تحقيق كونها الوزير السابق لوزارة النقل والطرق والجسور أحمد بابكر نهار. والافظع كشف تقرير اللجنة ان عملية البيع قد تمت شفاهة وبدون وجود مستندات رسمية موثقة تفصل عملية البيع . وكأن خط هيثرة خروف يباع في سوق الله اكبر .
    تجاهلت رئاسة الجمهورية تقرير اللجنة لانها على علم بتفاصيل الصفقة التي ابرمها الشريف احمد عمر بدر ارضاء لولي نعمته الساقط البشير .
    تقرير اللجنة موجود في ارشيف وزارة النقل والطرق والجسور اذا تكرم الرئيس البرهان بالاطلاع عليه .
    في يوم الثلاثاء 26 نوفمبر 2019 ، تم القبض على الشريف احمد عمر بدر ، ولا تزال النيابة العامة تجري تحريات معه في موضوع بيع خط هيثرو .
    ومع ذلك ، ينفي الرئيس البرهان في حواره مع قناة الجزيرة اي فساد مالي لرموز النظام السابق ... وكأنهم ملائكة ؟
    نواصل مع حوار الرئيس البرهان ...






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 08:45 PM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 01-06-2015
مجموع المشاركات: 303

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الويكيليكس والهيرالد تربيون والقارديان ي (Re: ثروت قاسم)

    الأخ الفاضل / ثروت قاسم التحيات
    لكم وللقراء الكرام

    مشكلة الشعب السوداني أنه يعلم جيداُ بأن هنالك فساد كبير وكبير للغاية .. ويعرف جيداُ أن سدنة النظام السابق قد نهبوا هذا البلد بطريقة فظيعة ومبالغة .. ولكنه مع الأسف الشديد شعب بمنتهى السذاجة ويظن أن مجرد المعرفة بذلك الفساد الكبير يكفي للإدانة واسترجاع الحقوق .. وهنا يتمثل مكمن الضعف في الشعب السوداني الذي كعادته يتفاخر دائماُ بأنه يعرف الصغيرة والكبيرة !!.. فهو يكرر مقولة أن حقوقه منهوبة ومسروقة ومع كل ذلك فهو بطريقة عجيبة ومضحكة يجهل كيف يسترد تلك الحقوق والأموال المنهوبة .. فيا شعب السودان : لا يكفي فقط مجرد المعرفة بالسارق وبتلك الأسرار الخطيرة .. إنما لا بد من خطوات أخرى ضرورية .. لقد سمعنا ما فيه الكفاية بأن معظم سدنة النظام البائد لديهم أرصدة بالعملات الصعبة في بنوك العالم ؟؟؟ .. وجاء الوقت لكي يتحول الشعب للخطوة التالية التي تعني استرداد تلك الأموال والحقوق المنهوبة .

    بالله عليكم ما هذا ؟؟؟ .. لسنوات وسنوات والشعب يردد تلك الأسطوانة المشروخة : لقد سرقوا وقد نهبوا وقد عملوا وقد فعلوا .. ولا يفكر أحد ويسأل كيف يسترد تلك الحقوق المنهوبة ؟؟.. وكأن هؤلاء الذين يرددون تلك المقولة يتوقعون أن يعيد هؤلاء تلك الأموال والحقوق المسروقة من تلقاء أنفسهم لمجرد أن الشعب قد علم يتلك الحقيقة !! .. ما هذه العقلية العجيبة ؟؟؟ . لما لا تتحرك جهة من الجهات لفتح البلاغات رسمياُ ضد هؤلاء اللصوص ؟؟ .

    الأخ الفاضل لا يكفي فقط تكذيب ذلك ( البرهان ) عن أقواله لقناة الجزيرة .. وأقوال ( البرهان ) صدقاُ أو كذباُ أمر لا يمثل جدلاُ يستحق الوقفة .. ولكن لا بد من الشعب السوداني أن يفوض لجنة من السادة المحامين الأحرار في هذا البلد لكي يقوموا أولاُ : بالتحريات اللازمة عن تلك المفاسد وعن تلك الأموال والحقوق المسروقة .. وتجهيز كل الأدلة والبراهين الكافية .. وثانياُ : يقوموا بفتح البلاغات رسمياُ ضد هؤلاء الفاسدين في المحاكم السودانية أو في المحاكم الدولية إذا لزم .. وتلك هي الإجراءات السليمة والصحيحة لاسترداد تلك الحقوق المنهوبة .. أما حكاية تكذيب برهان أو تصديق برهان فتلك مضيعة للوقت فقط .. وفي نفس الوقت تلك صورة تؤكد ضحالة التفكير لدى الشعب .. ولا تفيد الشعب السوداني حتى قيام الساعة .

    ولكم في الختام خالص التحيات
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 09:16 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 34732

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الويكيليكس والهيرالد تربيون والقارديان ي (Re: عمر عيسى محمد أحمد)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de