الكيزان وكوارثهم ضد انفسهم بقلم سهيل احمد الارباب

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-20-2019, 01:42 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-08-2019, 02:33 PM

سهيل احمد الارباب
<aسهيل احمد الارباب
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 99

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
الكيزان وكوارثهم ضد انفسهم بقلم سهيل احمد الارباب

    02:33 PM October, 08 2019

    سودانيز اون لاين
    سهيل احمد الارباب-
    مكتبتى
    رابط مختصر



    الكيزان ورطوا انفسهم وورطوا الشعب السودانى فى قوات الدعم السريع اذا اضاعت استراتجيتهم فى السيطرة على الجيش وتامين استمرار حكمهم الى الابد وانقلب السحر على الساحر واصبحت اكبر تامين ضد انقلاباتهم المتوقعة...ولكنها ايضا تمثل تهديدا استراتيجيا للديمقراطية الوليدة لطموحات واطماع ومصالح قادتها الاقتصادية والسياسية ولاتوجد لها حلول عاجلة
    الكيزان دخلوا وصنعوا الانقاذ بحزب واحد هو الجبهة الاسلامية القومية وخرجوا منها بتشظى كمن اصابته قنبلة نووية بخمس احزاب هى المؤتمر الوطنى والمؤتمر الشعبى والعدل والاصلاح والسلام الان والعدل والمساواة.
    الكيزان يتباكون على عهدهم ولم ينصروه بانجاز واحد فى التنمية والتطوير واهملوا ودمروا حتى الموروث وانصرفوا باهتماماتهم نحو الغنائم من تولى السلطان فى نهب الاموال والنساء بالزيجات مثنى وثلاث ورباع واصبحت هدف كل مسؤل بعهدهم يتولى منصبا فتقام سرادق الافراح بالتهانى والتبريكات وتتكون عصبة المستفيدين من المنصب وتكون اول انجازاتهم عمارة جديدة وزوجة جديدة وسيارات جديدة وحسابات فى البنوك ورحلات سياحية وعلاجية الى تايلاند وماليزيا والهند والاردن...عهد لم يرعوه كالرجال فاصبحوا يتباكون عنه كالنساء
    الكيزان باعوا زعيمهم وقائد نهضتهم الترابى السياسية والفكرية 40عاما بثمن بخس دراهم معدودة وسلطان زأئل وابدلوه بشيوخ وعلماء السلطان كعبد الحى وهيية العلماء فتاهوا عن الفكر والرؤية فعموا وصموا وفقدوا كل مايملكوه وسيتيهون فى الارض كما تاه اهل موسي40 اربعين عاما او يذيدون.....
    والكيزان اول حزب فى العالم ينقسم اغلبية قادته واتباعه على قائدهم وزعيمهم الروحى والسياسي والعكس فى هذه الازمات هو الصحيح فى عالم الاحزاب والسياسة والفكر فالمتمردون يكونون ثلة وليسوا اغلبية ولكن بعهد الانقاذ رائنا العجب العجاب فحطموا معبدهم وخربوا ديارهم بفعل ايديهم وانفسهم الدنئة.
    الكيزان سرقوا اموال الدولة لتمويل الحزب مستقبلا مليارات الدولارات وضعت باسماء بعض عضويته وابنائهم وراحت هباء منثورا ورثة لمن مات منهم ورفضوا ارجاعها للحزب وما قصة ابنة شريف التهامى زوجة ابن ابراهيم احمد عمر اخر حكاويهم وابنا نافع جعلوها قصورا وسيارات وشركات واصبحت هذه الاموال ضأئعة كمن اضاع مفتاح خزنته الى الابد او اضاع مكانها الى الابد فاصبحت هباء الريح.






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de