اكذبوا بجميع اللغات الا العبرية الاقتصاد السياسي لاتفاق وقف القتال بسوريا (*) بقلم خديجة صفوت

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
التحية و الانحناء لشهداء الثورة السودانية ...شهداء ثورة ١٩ ديسمبر ٢٠١٨ المجيدة
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-01-2019, 00:01 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
28-08-2016, 07:40 PM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1624

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


اكذبوا بجميع اللغات الا العبرية الاقتصاد السياسي لاتفاق وقف القتال بسوريا (*) بقلم خديجة صفوت

    08:40 PM August, 28 2016

    سودانيز اون لاين
    مقالات سودانيزاونلاين-phoenix Arizona USA
    مكتبتى
    رابط مختصر



    اكسفورد 12 يونيو 2016


    خديجة صفوت
    تمهيد: ويستقطب العالم اليوم على نحو غير مسبوق بين رأسماليتين
    في هذه اللحظة التاريخية الحاسمة بامتياز التى تتواجه فيها راسماليتان واحدة سلعية و الثانية مالية- مصيريا مرة واحدة والى الابد اجادل تباعا ان روسيا والصين والهند والبرازيل وجنوب افريقيا تتواجه من ناحية والولايات المتحدة وحلفاء الاخيرة الاطلسيين الدوليين الى حلفائها الاقليميين في المنطقة العربية من ناحية اخرى. اي ان نظامين عالمين يتقابلان لأول مرة علنا منذ "نهاية" ما يسمى الحرب الباردة، و نشوء مشروع المحافظني الجدد من وقتها تباعا تباعا دون الجرؤ على النطق باسم تلك المواجه علنا منذ دخول منذ دخول روسيا الفيدرالية الحرب على الارهاب فى سوريا في اكتوبر 2015- فيما اسميه "معركة سوريا"- ان لم يكن عندما اعلنت روسيا ضم القرم. ذلك ان الرأسمالية السلعية والرأسمالية المالية الصهيونية العالمية- والقبلية تتقابلان وسوف تفعلان في الاسابيع والاشهر القادمة في معركة حياة او موت(1)
    وقياسا تستقطب روسيا، وبقية أعضاء دول البريكس BRICS، ومعها مجموعة شنغهاي والبنك الأسيوي للاستثمار فى البنى التحتية The Asian Infrastructure Investment Bank (AIIB) الذي يقف على استعداد لتقديم أي مساعدات واستثمارات للدول العربية ابتداء من مصر وغيرها من المجتمعات العربية والنامية تتواجه الاخيرة والمنظمات المالية التي كان بعض ابناء عمومتنا من أعراب الشتات قد انشأؤوا منذ ما قبل نهاية الحرب العالمية الثانية. ومن ذلك فقد انشأ يهود المانيا في امريكا مصرفا تحت اسم ASB اودعوا فيه رساميلهم الهاربة Flight Capital من المانيا عشية الحرب العالمية الثانية.
    وقد تحور المصرف في 1945 الى ما يسمى البريتون وودز Briton Woods الذى لم يلبث ان بات البنك الدولي وصندوق النقد الدولي اللذان نعرفهما. ولم ينفك البنك الدولي وصندوق النقد الدولي ان باتا اليتا Mechanisms خلق شرط نشوء الرأسمالية المالية صاعدة بصورة غير مسبوقة عبورا بالقرن التاسع عشر ان لم يكن منذ سقوط الخلافة العباسية، و نشوء اول مصرف مالي في جمهورية البندقية الحرة الى سقوط غرناطة وصولا الى مايسمى" الاكتشافات الجغرافةي الكبرى" اي اكبر عملات نهب و سلب وتدمير حضارات الانسانية و ابادة جماعية في تاريح البشرية) مما يشار اليه احيانا ب" اكتشاف العالم الجديد" و لم يكن سكانه يريدون ان يكتشفوا.
    المهم فورا قد قيض للرأسمالية المالية الصهيونية العالمية الى ذلك الصعود بدورها مرة اخرى ناشئة الى اعلا مجددا على انقاض الخلافة العثمانية التي دمرت بالديون السيادية انظر(ي) علي محافظة 1965) على يدي صه مقابل الدين السيادي العثماني وصولا الى سقوط الخلافة العثمانية تحت سيطرة الخزري كمال اتاتورك. واجادل ان حاصل جمع تداعيات تلك الاحداث المسكوت عنها كان حريا بان يقيض صعود مشروع المحافظين الجدد و انغالهم االليبراليين الجدد بامتياز وتكريسه بعد الحرب العالمية الثانية وتباعا.
    كما ان ذلك الصعود كان حريا ان يفسر ما صار اليه حال العالم وما يحيق بالبشرية وما يحاك من اجندة قيامية في لغة شديدة التسارر والغموض تقول مفرداتها بعكس ما يقصد جماعة الكبال Kabala التي تحكم العالم.
    اعتبارات مفهوماتية جديرة بالملاحظة والعمل عليها:
    لعله من المفيد تذكر ان معظم او كافة المفاهيم والمفردات المذكورة اعلاه وغيرها لو يعلم بعض المحللين الذين يصدرون عما يقول البنتاجون والاعلام المأجور والمتثاقفون والنخب النغلة ان معظم تلك المفاهيم والمفردات تؤلف لغة الخطاب والاجندة التى تدار تحت الويتها معارك الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية والقبلية وحلفائها على الارض صباح مساء وعلى شاشات التلفاز وعلى صفحات الجرائد.
    واجادل انه بدون ادراك حقيقة تلك المفردات الموضوعية و التاريخية وخاصة الاجرائية Operational – بمعنى المفردات غير المطلقة او المجردة -يستحيل على كثير من المحللين سبر غور خطورة ما يصار اليه مصير سوريا و مصير المنطقة لحساب الاستراتيجية الحقيقية للرأسمالية المالية الصهيونية العالمية والقبلية - ومع سوريا العالم كاملا على لحن تداعيات احداث سوريا اليومية المركبة والمعقدة. و ازعم ان على القارئ عموما ان يساعد نفسه بمراجعة ما يقرا من حيث المفردات فيسهم فى محاولة فهمها لنفسه فليست القراءة تلق محض من قبل القارئ بلا عناء من القارئ فعلى الاخير اضافة منه الى المقروء حتى اذا لم يكن محلللا للواقع .
    وقياسا فتعريف الصهيونية العالمية التى كانت معنا منذ هجرة اموال العباسيين شمالا الخ لا تقل ولا تزيد على انها مشروع مالي بامتياز. هذا ولا ينبغى جمع الصهاينة واليهود. فهناك صهاينة من كل صنف فالصهاينة غير متجانسين الى ذلك كما ان اليهود مثلهم مثل كافة الاقوام البشرية غير متجانسين، وليس كل الصهاينة يهود ولا كل اليهود صهاينة. وتذكروا ان ابناء يعقوب الاثني عشر الذين جعل كل منهم لنفسه شعبا بات قبيلة فصاروا انفسهم القبائل الاثني عشر لم يكونوا على تجانس بل ولا على تحاب.
    فقد حاول الاخوة الكبار قتل يوسف وبنيامين الاخوة الاصغر. ويبقى السفاديم النبلاء من طينة اخرى غير طينة الاشكناذي الذين يعد بعض المؤرخين وانا منهم ان اغلبهم من الخزر البيض فقد كان ثمة خزر بيض وخزر سود تزويقا للتفريق بين الخزر الصهاينة وغير الصهاينة، كما في شعوب وادي الفولجا والقفقاز مما ذكرت فى بحوث اخرى.
    ويؤلف الى ذلك خزر اوروبا الشرقية البيض بهذا الوصف ما يسمى القبيلة الثالثة عشر(2) فهم بذلك لا يمتون الى قبائل ابناء يعقوب بصلة حسب بعض المؤرخين و انا منهم انظر(ي) من بابل الى الاندلس: بحث طلبه و غيره من اعمالي الناشر المتشاعر نوري الجراح لنشره فانتحلهو غيره: و تجديه ز غلير على موقعى NileOnLine: http://www.NilesOnline.nethttp://www.NilesOnline.net
    المهم اذ لا يشير معظم المحللين العرب والغربيين- بالطبع والتطبع- والاحرى بالتواطؤ- الى البعد المالي والاقتصادي لأسباب الحرب العالمية الثالثة الممحللة Localised global war على سوريا تلك، تبقى الحرب على سوريا بعد وقبل كل شيء حربا بين رأسماليتين: رأسمالية الشمال الغربي الصهيونية العالمية والقبلية المالية التى لا تعيد انتاج المجتمع ولا تعيد التوزيع و تتجاوز الدولة القومية و الحدود القومية وتعصف بالدولة القومية لحساب اوليجاريكيات اسراتية مالية Financial Dynastic Oligarchies عالمية و اقليمية ومحلية من ناحية . و من ناحية اخرى رأسمالية دول البريكس السلعية من راسمالية الانظمة المخططة- التى تتعين على اعادة انتاج المجتمع باعادة التوزيع و خلق العمالة لخلق شرط نشوء قوي عاملة تتعين على النضال من اجل بناء مجتمع. ان الحرب على سوريا حرب عالمية ثالثة- بهذا الوصف ذلك ان ما يحيق بسوريا وبنا نحن شعوب المنطقة العربية و شعوب العالم جميعا في المقياس المدرج لا يراد به سوى مشروع قيامى نووي انظر(ي) جريس هالسيل 1988: الفكر التوراتي و الحبب النووية: المبشرون الافانجليون الجدد على طريق القيامة الذرية ترجمة عبد الهادي عبلة:ص 11 و 32. فالمشروع القيامي ينشط لحساب الصهاينة من كل نوع و المسيحيين الذين ولدوا من جديد وهم تنويع باكر على التكفيريين بوصف الاخيرين "مسلمين ولدوا من جديد".
    االحرب العالمية الممحللة الثالثة حرب رأسمالية مالية ضد البشرية
    لعل اتفاق وقف اطلاق النار او الاعمال القتالية او- و العمليات القتالية حسب ما يعرفها ويصنفها كل من الطرفين يبقى غير قابل للفهم بصورة كافية دون تعريف تلك المفردات وتفكيكيها. فكل منها محمل بسردية اعراب الشتات البكاءة اللوامة وبأنصاف الحقائق والاكاذيب التي تبدعها الصهيونية العالمية، وبخاصة الصهيونية القبلية.
    وقياسا يمثل طرف الاتفاق الروسي الصيني الايراني وحزب الله في سوريا وحلفائهم في البريكس الراسمالية السلعية والانظمة المخططة والاشتراكية التي كانت الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية قد جرمتها باكرا فنعتتها بالإقطاع النغل ####### Feudalism كما ذكرت في بحث اخر. ويمثل الطرف الثاني الرأسمالية المالية-الصهيونية العالمية والصهيونية القلبية -الدولة العبرية.
    ان الحرب العالمية المحلية او الممحللة Localised global war – - و هذه مفردة تعينت على نحتها باكرا- ان الحرب العالمية الممحللة على سوريا هي حرب اقتصادية-مالية بامتياز. بمعنى انها كذلك بهذا الوصف اكثر منها اي شيء. ويدفع ثمن الحرب العالمية الممحللة الشعب السوري وكذلك الليبي واليمنى وقبلهما العراقي والافغاني على مدى اكثر من عشر سنوات. ويدفع شعبنا العربي ثمنها على مدى المئة عام الماضية واكثر او ربما منذ سقوط الخلافة العباسية، مما احاول اعادة قرءاته سنين في دراسات انفق فيها كل ما املك من جهد وينشر منها تباعا منذ 2010 في مجلة الكلمة الشهرية الالكترونية وموقعي على الحوار المتمدن وموقعي الخاص. (و من تلك مؤلفات و بحوث يسرقها بعضهم و ينشرها فى الصحف الخليجية او-و يتفاتحر بترديدها على القنوات اياها امثال رغيد الصلح على مر السنين بمئات الدولارت دون ذكر مصدرها طبعا بل يثابر على ابعادي عن كل فضاء حتى لا يفتصح امره مثله مثل نوري الجراح الناشر المتشاعر الذي يطلب اعمالي لنشرها فيسرقها و ينشرها في اخفاء او-و يحد من يترجها له له الى الفارسية امعانا فى اخفاء اثرالانغال و المتمولين و المرتزقة من المتثاقفين و الاهم يعمل الاخيرون على ازاله كل اثر لاصحاب تلك الاعمال حتى لا يفتضح امر اللصوص ما يخصم على المفكرين المناضلين في معركة الصراع من اجل البقاء و الله اكبرعليهم )
    وقياسا فمن المفيد عند طرح وتحليل ما يسمى بيان او اتفاق ايقاف العمليات القتالية - ولماذا الان يا ترى؟-أو مذكرة التفاهم بين سيرجي لافروف وجون كيري(ذلك الذى تنصر و الحق نفسه بطائفة الاوباس داي Day Opus و هى طائفة كاثوليكية مشبوهة ينتمى اليها امثال توني بلير و مادلين اولبرايت و غيرهم) او العمليات القتالية المعتمد للجمعة 27 فبراير شباط 2016 بغاية اطلاق محادثات السلام، و من المفيد تذكر ان محادثات السلام قد لا تزيد في افضل الاحوال عن الاحبولة التي استدرج الفلسطينون اليها او توريطهم في تلك الورطة أو ما هو اسوأ مما احلله لاحقا. وقد يساعد طرح بهذا النهج على تفسير ما يحدث في المنطقة بما في ذلك القضية البوصلة قضية فلسطين.
    من المفيد اذن ايضا تذكر ان سفر تكوين المواجهة التي تختلق في كل مرة بغاية توريط الغريم من قبل الصيهيونية العالمية للرأسمالية السلعية الخ يعود حاليا الى ان المصارف الاسيوية لدول البريكس أخذة تباعا بالمكان الذى بقي حكرا على البنك الدولي وصندوق النقد الدولي و قد احتكرا الساحة المالية منذ 1945 بلا منازع.
    وقياسا فقد كان نشوء النظائر الاسيوية المذكورة حريا بان يصيب الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية بالجنون، مما يعبرعنه الاندفاع المتهور للمحافظين الجدد الذين يسابقون الى تدمير 7 دول عربية- حسب مذكرة الاستخبارات الامريكية التى اطلع عليها وولزلي كلارك Wellesley Clarke –يسابقون الى حرب مهما كانت مغبتها بل لمغبتها المحسوبة خاصة - منذ اجتياح العراق- وصولا الى تدمير ايران (فايران تدرك ذلك اذ لا يغرها اتفاقها النووي مع امريكا) حتى لو كان ذلك خصما على مستقبل البشرية.
    ولعل ما تتعين عليه دول البريكس كان وراء تحريض السعودية والإمارات على استباق المساعدات الروسية لمصر السيسي، حتى لا يعاد إنتاج خطيئة دفع عبد الناصر إلى أحضان الاتحاد السوفييتي، وبناء السد العالي، ذلك الصرح الذي لا يقل عن الأهرام، وتسليح الجيش المصري بينما ما تبرح رواسب السلاح الروسي بين جنبات المنشأة العسكرية المصرية.
    ولا أخفي عليكم فقد توقفت منذ زمن بعيد-و قد عشت في الغرب اكثر من 40 عاما وكنت قد تربيت فى مدارسهم منذ السادسة من العمر-توقفت عن تصديق أي شيء تقوله الرأسمالية المالية. ألم يلتقِ الملك عبد العزيز والرئيس الأمريكي روزفلت على ظهر السفينة كوينسي فوق بحيرة "المرة" بقناة السويس في عام 1945 فتواعدا على أن تشتري أمريكا نفط السعودية وتضمن أمنها، وتشتري السعودية سلاح أمريكا وتضمن مصالح أمريكا –الصهيونية العالمية و القبلية في المنطقة؟(3)
    المهم فور فقد خلق بالمقابل شرط نشوء دول عربية تباعا من يومها كأكبر مستوردي السلاح في العالم لتغدو السعودية مثلا ثان مستورد للسلاح في العالم، ويصبح المركب الصناعي الأمريكي اكبر صانع للسلاح في العالم، وقد احتلت صناعة الاسلحة في امريكا وغيرها مكان الرأسمالية الصناعية السلعية. وتختلق من وقت لآخر احداث مثل حرب الخليج الاولي والثانية والربيع العربي ومعركة سوريا ومحاربة الارهاب و خلافه مما يوجج الشهية العارمة والمدمرة للسلاح.
    فقد ازدادت واردات السلاح الى منطقة الشرق الاوسط بنسبة 61% منذ اندلاع الربيع العربي، وتحصل السعودية حسب دراسة اجراها معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام ان السعودية تسيطرعلى7% فيما تساهم الامارات بنسبة 4% من حصة المستوردات العالمية للأسلحة(4). وقد بلغت نفقات السعودية العسكرية في 2006 و2010 بنسبة 275% ونفقات الامارات بنسبة 35% وقطر بنسبه 27% مقارنة مع الانفاق الاقتصادي الاجتماعي فيما بتفاقم افقار بعض شعوب الخليج مع تصدير الاموال خارج الخليج او بسبب ذلك.
    وبالمقابل تعتمد امريكا اليوم و منذ نشوء الصين كاكبر مصنع للسلع الرخيصة على الصين دون ان تنتج هي سلعا مما باتت معه ديرترويت مثلا التي انتجت اول سيارة في العالم في نهاية القرن التاسع، لتغدو ديترويت بولاية ميتشيحان مدينه شبح لا تنتج سلعا، خصما على منتجي السلع واعادة التوزيع وتنتشر فيها امراض الكآبة القاتلة وترتفع فيها اكبر نسب الانتحار في العالم مما تحاول معه حركات االتضامن الاممى التضامن معها للحصول على ماء الشرب.
    وقياسا على المستوردات العسكرية وذلك الانفاق الحربى فان دول الخليج تسهم في تحور الاقتصاد الرأسمالي السلعي االى اقتصاد رأسمالي مالي بتكريس شرط سيادة صناعة السلاح خصما على الاقتصاد السلعي الحقيقي. فما هي الاستراتيجية الحقيقية لامريكا وحلفائها –الصهيونية العالمية المتساررة بشأن الخطة ب لمعركة سوريا الاخيرة اي الحل الاخيرThe final solution في ظل هذا المناخ القاتم؟
    اتسائل ما اذا بقيت استراتيجية امريكا و الصهوينة العالمية و حلفاؤها فى المنطقة تسعى الى تكريس سيادة رأس المال المالي على ما عداه في كل مكان فهل تغدو تلك المعركة معركة حياة او موت واحدة من الرأسماليتين؟ هل معركة سوريا معركة وجودية بامتياز مثلما كانت الحربان العالميتان المعارك قبل الاخيرة في القضاء على الرأسمالية السلعية في اوروبا الشمال غربية والراسمالية التجارية في كل مكان بالتماس؟ اتذهب استثنائية امريكا America’s Exeptionalism ( هذه مفردة اخرى عرفتها فى بحوث اخر و على القارئ التعرف على تعريفها مجددا) في الحرب الوجودية Existentialist war بين الرأسماليتين لحساب الرأسمالية السلعية؟ أم تقيض معركة سوريا بارقة انتصار المقاومة بالحركات الشعبية و حركات التحرر من ربقة الاستعمار الطويل؟
    استراتيجية امريكا –الراسمالية المالية الصهيونية العالمية الحقيقية لسوريا(5)
    بعد اشهر من نجاح القوة الجوية الروسية وتمكن قوات الجيش العربي السوري الارضية من تحقيق ما حققته على الارض شمال سوريا خاصة في ريف على معركة ستالين جراد و على والرقة عاصمة داعش وذلك ضد داعش والفصائل المسلحة الاخرى-التي تتشابك وداعش والقاعدة مثل جبهة النصرة –بوصف الاخيرة فرع القاعدة في سوريا- وجيش الاسلام وجيش احرار الشام ولواء شهداء اليرموك وجيش الفتح الخ – وكان الجزء الاكبر الذى تسيطر عليه وتتحرك داخله تلك الجماعات يقدر ب75% - فان الجيش الحر يهدد بعدم الالتزام باتفاق او بيان وقف اطلاق النار ما لم يشمل جبهة النصرة (!!!).و قياسا فقد وجدت واشنجتون والرأسمالية المالية الصهيونية العالمية والقبلية أن عليها تعديل استراتيجيتها في سوريا ولو تكتيكيا بانتظار الحل الاخير the final solution لا قدر الله تخاتلا و تكاذبا على روسيا وحلفائها ويقظة الشعب العربي.
    ذلك ان المواضعات العسكرية الروسية والسورية والايرانية الخ- مما نأمل ان يكون لا متناه ولا قبل على تجاوزه- قيضت تلك المواضعات خلق شرط نهاية مشروع تدمير سوريا وتدمير جيش سوريا العربي وتدمير الدولة السورية والمناداة بالمنطقة العازلة اللذان ما تبرح بعض الدول الاقليمية والدولية تنادي بهما وتعمل من اجلهما وتهدد بإرسال قوات تركية وسعودية ارضية لتحقيقهما. فقد بات مشروع الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية فيما يبدو مهدد بالفشل تباعا الا اذا غامرت الرأسمالية المالية الصهونية العالمية والقبلية بمغامرة مواجهة جهنمية لا تبق و لا تذر.
    ذلك انه حيث كان على واشينجتون-الصهيونية العالمية والقبلية تفادي مواجه مع روسيا فقد لجأت واشينجتون –الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية- كعادتها الى الخديعة باستدراج موسكو الى وقف اطلاق النار الذى طالما كان وسيلة لهزيمة خصوم الصهيونية العالمية منذ الحرب بين اسرائيل والعرب في 1948 وفي 1967 وفي حرب الهند ما يحيق بالشرق الاوسط ونحن نيام لا تعني بعضنا حتى اليوم اي من تلك الاحداث المنذرة بالشر كل الشر.
    ذلك انه اذ تتفادى واشنتجتون المواجهة مع موسكو تاكتيكا فانها تدعى محاولة تفادي احتمال استهداف الطائرات الروسية للإرهابيين في المناطق الشمالية السورية التى تتمركز بها قوات الولايات المتحدة الخاصة. وقياسا تدعى امريكا انها ترغب بذلك عن تعريض القوات الروسية الجوية لأي اذى من تلك القوات عن طريق الخطا او غير ذلك تكاذبا بالطبع.
    ويقول اشتون كارتر Ashton Carter وزير الخارجية الامريكية الرابع في ادارة الرئيس اوباما في تواضع زائف ان البنتاجون وفر منطقة جغرافية كي تتفاداها موسكوكما ان تلك المنطقة تقيض حماية القوات الروسية من مخاطر الموقف الراجع الى وجود القوات الامريكية على الارض في المنطقة The Pentagon] “provided a geographical area that we asked (Moscow) to stay out of because of the risk to US forces” on the ground – to protect their safety “in a dangerous situation.”
    شرح على المتون:
    1- العون الغذائي تكاذبا وتحرير الشعوب بالقصف و بمشروع مارشال:
    تدعى امريكا ان قواتها هناك على تخوم المنطقة السورية الشمالية جغرافيا لمساندة المعتدلين “Moderates” . وتري(ن) ان المعتدلين اصبحوا بمثابة حصان طروادة. وتذكروا ان طروادة مدينة تركية وليست يونانية. هاهاها.
    ولا تسود الريبة الناس العاديين في نوايا أمريكا في المنطقة العربية وحدها فلم تعد الشعوب في كل مكان تثق فى سياسات امريكا فامريكا الصهيونية العالمية لا تجد فى قلبها سوى قصف الشعوب أو-و اغراقها بالعون الغذائي أو ارتهانها بمشروع مارشال فيما لا يحتاج الشعب العربي ولا يرغب في مشروع مارشال مثلما لم ترغب شعوب قبله في ان تكتشف. -2-الهدنة السامة والعون الانساني
    تستدرج الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية كعادتها على مر التاريخ خصومها الى هدنة لتغوي الاخيرين او-و تهددهم و تبتبزهم بادعاء الشفقة على الشعب السوري تحت عباءة حقوق الانسان فتثابر على العون الغذائي اللعين لضحايا جرائم النظام السوري في المناطق المضارة من شدة رحمة فؤاد الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية الكارهة للشعوب-بالشعب العربي. مما سوف اجادله فيما بعد.
    وحتى ان بقيت موسكو تتوافق مع اتفاق وقف اطلاق النار-رغم الخديعة العارية والتى لا تخفي على موسكو وهى ان واشنحتون تريد ان تمنح العناصر الارهابية ممن يسمونهم المعتدلين الذين تساندهم وتمولهم وتسلحهم وتسهل حركتهم دولا اقليمية بتواطؤ قوى دولية تريد ان تمنحهم متنفسا وفرصة لإعادة التسلح والتجمع وزيادة مقاتلين الى صفوفهم مجددا . وبالمقابل توفر تركيا لتلك العناصر ملجا امنا وتساعدهم على الحركة عبر حدودها مع سوريا فيما توالي قصف قوات الكرد YPG forces, OK’d المعادين للارهابيين بشمال سوريا ممن تسميهم تركيا الارهابيين الكرد .
    والحقيقة هي:
    ان صناع السياسة الامريكية و قد احتل المحافظون الجدد و انغالهم الليبراليون الجدد البنتاجون و الاستخبارات و الدفاع و المالية - يدعون انهم يسعون الى السلام فيما ينوون حرب لامتناهية ليحققوا غاياتهم وهي تقسيم سوريا او-و القضاء على سوريا الدولة ذات السيادة ويقيمون مكانها حكومة عميلة تحت سيطرة الولايات المتحدة(5). ذلك ان الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية لا تعجز عن خلق شرط تحقق تلك الغايات كما في كل مرة وليست العراق وليبيا سوى اقرب مثالين ماثلين. فقد حققت الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية استراتيجيته غير معلنة حتى بعد ماحدث بتدمير العراق وليبيا وقبلهما افغانستان وجيوشهما ودولهما بكل الوسائل التي مهدت بها الحروب العالمية والحروب العالمية الممحللة وهى اعادة تفتيت الاوطان العربية بشهادة الجنرال وولزلي كلارك الذى رأى مذكرة الاستخرابات الامريكية القائلة بتدمير كافة الدول العربية واحدة تلو الاخرى“We’re going to take out 7 countries in 5 years: Iraq, Syria, Lebanon, Libya, Somalia, Sudan and Iran..” Video Interview with General Wesley Clarke. شاهد(ي)
    ولعل ابسط ما يمكن ان تفعله الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية ربما يكون من ضمنه محاولة اغتيال اسرائيل الرئيس بشار الاسد مثلما فعلوا بالارشيدوق فرانك فيرديناند ولي عرش الامبراطورية الهنغارية النمساوية عشية الحرب العالمية الاولي. فقد حلقت طائرة اسرائيلية فوق احد قصور الاسد وهو يسبح وكان اسرائيل تنبهه على ان "ها نحن نعرف اين انت وما تفعل في اي وقت".
    والحقيقة الثانية هي ان ديبلوماسية المفاوضات مع واشينحتون لا تعد بسوى الكارثة فالمواد المتفق عليها يخلى بها دائما فيما يحمل (مبنى للمجهول) الطرف المفاوض الاخر مسئولية فشل المفاوضات. ولا تعدم الصهيونية العالمية فبركة الادلة والبراهين على تجريم خصومها 1لك ان الراسمالية المالية الصهيونية العالمية تثابر على الالحاح على تلك "البراهين" حتى يصدقها الكثير. وما ليبيا التى يتملصون تباعا مما حاق بها فينسجون سردية بديلة للحقيقة ابعد ما تكون عن الحقيقة . و كذلك العراق التى يتقولون تباعا ايضا بان ما حاق بمدنها التاريخية هو جريمة داعشية و كانهم لم يتقصدوا تدميرها تدميرا. فقد ساوت القوات الامريكية مدن العراق التاريخية الثمانية مثل نينوى و بابل الخ بالارض فجعلت منها منصات لاقلاع و هبو ط المروحيات الامريكية.
    تدرك الصهيونية العالمية وبخاصة القبلية ان سوريا عامود خيمة المقاومة العربية والاسلامية و ربما العالمية امام الهرموجادون:
    المهم ما ينبغي ادراكه دون شك ان غاية الامبريالية الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية هي الشر المحض لكل من عدى الاوليجاركيات والاقوام المختارة. من غايات الاخيرين ابادة كافة الحكومات المستقلة-عن سيطرة الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية- لحساب الصهيونية القبلية كلما امكن US imperial aims are pure evil, wanting all independent governments eliminated, especially Russia and China مثلما اردد بمغة الملالة وصولا الى تحقيق غاية الصهيونية النهائية وهي السيطرة على الكون باباده معظم شعوبه مما لا ترىغاية الصهيونية النهاية بديلا له من اجل تلك السيطرة Fact: Its aim for dominion over planet earth depends on it.
    ان استراتيجية الصهيونية العالمية تتمأسس فوق وتصدر عن الحروب والاستلاب باغتصاد دولة بعد اخرى. Its strategy relies on endless wars, raping and destroying one country after another – Syria in the eye of the storm وسوريا هي عين العاصفة وتدرك الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية والقبلية طوال الوقت ان سوريا كما قال سماحة السيد حسن نصرالله (7)هي عامود خيمة المقاومة التى تواجه وحدها مع شعوب العالم الهرموجادون Armageddon الماثل و الات .على انه ان سار بوتين على نهج البنتاجون- الصهيونية العالمية- فاوقف اطلاق النار طويلا على المواقع الموبوءة بالإرهابيين الذين تدعمهم وتساندهم وامريكا وتمولهم وتسلحهم دول اقليمية وتسهل تحركهم وانتقالهم تركيا اي تلك التي حددها البنتاجون فان كل ما يكون قد حققته القوات الجوية الروسية وقوات الجيش العربي السوري معرض للخطر كل الخطر.
    ذلك ان موازين القوى حرية بان تنقلب لغير صالح الشعب السوري والجيش العربي السوري وحلفائهما من روسيا وايران وحزب الله احرار العالم. وقياسا تصبح واشنجتون الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية وبخاصة القبلية هي المنتصرة اذ تغدو في موقع اقوى لتحول الامور لصالحها وقد تخطف النصر من فك الهزيمة.
    فالقانون الاساسي الذي يجب اتباعه في التعامل مع ووشينجتون-الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية هو ان الاخيرة لا يمكن ان يوثق بها في التعامل معها ابدا-ان المهيمنين على العالم -اليوم و الى حين يريد الله والشعوب امرا كان مقضيا- لا يفرطون في شئ . بل الام هو انهم يثابرون على التقدم الحيثيث نحو الغاية المنشودة و هى ابادة الخصوم تباعا.
    ان امريكا الصهيونية العالمية لا تفاوض وانما تتطلب وتفرض وتراوغ من اجل الحصول على ما تومن انه حقها. فقد وعدها يهوا بالارض وماعليها. ولا تنسوا هذه "الحقيقية الخرافية" The virtual reality التى باتت عامود السردية اللوامة البكاءة الفقري والتاريخ غير المكتوب لمصير البشرية الممتازة -اي فيما خلاهم هم. ويتهم كل من يجرؤ على النطق باسم هذا النظرية التامرية بالنظرية التآمرية و يشهر عليه سيف العداء للسامية و الكفر و الكفران. وتلك بعض من المفهومات المحورية أعلاه.
    وقياسا أجادل أن تأسيس منطقة عازلة او محمية في شمال سوريا حريا بان يتحول الى منصة تنطلق منها الحرب الامريكية الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية فيما تتحدث امريكا الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية عن السلام وفي نفس الوقت تعمل على تقوية العناصر الارهابية وتساعد الاخيرة في التقدم الى مناطق اخرى. ان الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية لا ترغب في سوى ان تسير الامور على طريقتها القيامية.
    واجادل ان بوتين ولا فوروف و من معهما من المستشارين و المفكرين الروس و احرارالعالم هم من اليقظة والمعرفة بمدى تحايل وتكاذب الرأسمالية المالية الصهاينة العالميين والقبليين (الذين اوصاهم يهوا بان يكذبوا بكل اللغاة من أجل تحقيق رؤيته ووعده لهم) ان الروس بهذا الوصف على يقظة و معرفة تكفيهم الحماية فلا يسقطون فريسة الخديعة الامريكية الصهيونية العالمية القبلية. ان عليهم مواصلة حملتهم على الارهاب على طول سوريا وعرضها بوصف ان تلك الحملة محورية من اجل اي امل في تحرير سوريا.
    ان كلمات امريكا الالقة الرنانة في شأن وقف الاقتتال وصولا الى محادثات السلام انما هي محض "كلام" peace talks are pure subterfuge غايته الحقيقية هو كسب الوقت الذى اضاعوا حتى تمكنت روسيا من امر سوريا و المنطقة –و كذلك فغايتهم استباق الحرب الروسية على الارهاب التي ينبغي ان تستمر حتى تكلل كعركة سوريا بالنصر الكامل على تلك الجماعات ودون هوادة او عقبات.

    واجاد ان من العقبات التى قد تصادف حلمة روسيا على خصوم سوريا هي العون الغذائئ او الانسانى الذي يتسابق الصهاينة اليه بوصفه حصان طروادة اخر. و ينشط الاخير تحت عباءة المنظمات غيرالحكومية التى اعرف اعضائها بالمبشرين الجدد :انظر(ي) المبشرون الجدد على موقعى بالحوار المتمدن بتاريخ 1 مارس 2010.
    واجادل أن العون الغذائي اوالانساني ليس سوى تنويع على حقوق الانسان التى تجتاح الصهيونية العالمية به ليبيا مثلا من اجل حماية شعبها من "توقع هجمة معمر القذافي على الشعب الليبيي" -في اخر طبعة في اعادة كتابة سردية تدمير حلف الاطلسى لليبيا- تحت راية حقول الانسان. و قياس تقتل قوات الاطلسي ملايين الليبيين الابرياء خسار موازية لتدمير دولة و جيشا و بلد بكامله.
    تحرير الشعوب بالقصف والعون العذائي:
    يستقيل محمد علوش المفاوض الاول بذريعة الرحمة على السوريين كون سبل العون تقطعت. و ندرك جيدا ان العون الغذائي كان و ما يبرح- كما بحثت وحللت مرار كان تعاليا وصلافة ومنا وادعاء لشدة رحمة فؤاد الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية فيما الف العون الغذائي سبيل الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية الى احتلال فضاءات مواتية فى المجتمعات المفقرة منذ الستينات.
    وكان العون الغذائي المشبوه قد استعرض على شاشات التلفاز وبثت جولات صدقات امريكا لشعوب جنوب شرقى اسيا- كوريا- فيتنام وكامبوديا على طريقة الامريكى القبيح The Ugly American فى رواية ل "وليام ليدرر" William J Ledrer مرمز euphemised in معبرة عن نفسها فى صلافة السفير الأمريكي.
    المهم فورا امريكا تقدم محاصيل معدلة جينيا في شكل العون الغذائي لتقضى على محاصيل سوريا النقية العضوية الشهية وتحل مكانها محاصيل مونسانتوس Monsanto’s المعدلة جينيا Genetically modified GM. هذا فيما لا تصدر الولايات المتحدة تخريبا ناجزا فى محاصيل معدلة جينيا وتبتز فى ظروف الشدة فانها تلزم المزعنين باستيرادها واستخدامها.
    و قياسا تراهن امريكا الصهيونية العالمية الرأسمالية المالية على فساد الحكومات و على احتلال فضاءات مجددة فى المجتمعات المفقرة في كل مكان معولة على ضعف الوعى الشعبي او-و مغبة الحروب و الفساد الى تواطؤ حكومات بعض الدول مع الشركات متعددة الجنسيات ان لم يكن مع الصهيونية العالمية او-و رقاعة تلك الحكومات ازاء غواية العون الغذائي لشعوبها التي تجوعها الاخيرة و تروعها تكريسا لسلطة تلك الحكومات.
    وكانت الولايات المتحدة تقدم ما يسمى الان ب" العون الإنساني" لاوربا والاتحاد السوفيتي باكرا وقبل مشروع مارشال. وحيث كانت اوروبا قد قبلت بعد الحرب العالمية الثانية العون الانساني الذى تحول سراعا الى احتواء اوربا ب "تنمية" اوربا ما بعد الحرب العالمية الثانية على الطريقة الامريكية فلم يكن من مناص جراء المديونية السيادية و ديون الحرب ان تقع اوروبا الغربية من يومها فى فخ مشروع مارشال وما تبعه من تداعيات في الاقتصاد الأوربي بدرجات المقياس المدرج.
    فقد اصبحت افضلها مدينة الى ما يشارف الابد لأمريكا وللصهيونية العالمية. فلم توف بريطانيا مثلا بديون الحرب العالمية الثانية لأمريكا سوى في الشهر العاشر من عام2015. وبالمقابل فان قبل الاتحاد السوفيتي الدفعة الاولى من العون الغذائى بعد الحرب العالمية الثانية الا ان الاتحاد السوفيتى لم يلبث ان رفض الدفعات التالية بادراك ما ينتظره جراء ذلك.
    ذلك ان العون الغذائي ومشروع مارشال للشرق الاوسط ولافريقيا ليسوا سوى الية ناجرة لارتهان الاخيرات بنموذج التنمية او الخراب الامريكي الرأسمالي المالي وبالمديونية السيادية بلا فكاك في افضل الشروط، او الاحرى الاذعان لمصير الامم البائدة تحت راية نبوءة الارض التي بلا صاحب.
    و تحاول الرأسمالية المالية ان تهيء مناخ اعادة تشكيل الشرق الاوسط بالإيحاء النفسي مما تجيده امريكا الرأسمالية المالية الصهيونية العالمية مع الشعوب بالوعيد والتهديد وحرب الارهاب وبما تتخصص فيه امريكا الرأسمالية الصهيونية العالمية مع الحكومات "المارقة" على الرأسمالية المالية الليبرالية الجديدة.
    ويتحدث بعض المتثاقفين والنخب النغلة والعملاء والمتزلمين والمتمولين والموالين بلا حياء أولئك الذين كانوا دائما بمثابة الخنفساء التي تسبق العقرب عشية الخريف او الخابور بل ربما كانوا حصان طروادة بدرهم. ذلك ان شعبا يسبق ان هزم دون ان يخونه بعض من ابنائه بالتجسس والموالاة والتزلم والعمالة مثلما فعل الاخيرون في العراق و تفعل فصائل الثورة المضادة في سوريا و في كل مكان.
    فتلك الفصائل تتحدث عن الثورة وتزايد على الثوار والابطال الشعبيين الحقيقيين ولا تكترث و تيسر بيع اوطانها لخصوم الشعوب والبشرية والحضارة الانسانية والتاريخ.

    هوامش:
    (*) الى الدكتورة بثينة شعبان امرأة اقوى و امضى من بعض الرجال
    قراءات Suggested topical readings:
    Michel Chossudovsky explained Washington’s strategy, saying it’s “to protect remaining US sponsored terrorist positions in Northern Syria including those of the ISIS from Russian airstrikes.”
    He cited a “Secret Pentagon document. (T) he ultimate objective ‘was’ (and likely remains) to create an Islamic State Caliphate (Salaphist Principality) in Northern Syria.”
    Defeating America’s objective depends on Russian air power and Syrian ground forces maintaining unrelenting pressure, continuing their effective campaign, rejecting the Pentagon’s thinly veiled scheme to undermine it.
    Preserving Syrian sovereignty depends on it – along with foiling Washington’s Middle East agenda, part of its grand plan to rule the world unchallenged.
    Stephen Lendman lives in Chicago. He can be reached at mailto:[email protected]@sbcglobal.net. His new book as editor and contributor is titled "Flashpoint in Ukraine: US Drive for Hegemony Risks WW III." http://www.claritypress.com/LendmanIII.htmlhttp://www.claritypress.com/LendmanIII.html Visit his blog site at sjlendman.blogspot.com. Listen to cutting-edge discussions with distinguished guests on the Progressive Radio News Hour on the Progressive Radio Network. It airs three times weekly: live on Sundays at 1PM Central time plus two pre-recorded archived programs.
    See also - Kerry: Provisional deal reached on Syria cease-fire: Kerry said he discussed the terms of a cease-fire with Russian Foreign Minister Sergey Lavrov and said the two must now reach out to the opposing forces in the conflict. He declined to go into the details of the agreement, saying it “is not yet done.”
    NWN: Al-Nusra Asks UN to Protect Them from Russia
    Translated by Ollie Richardson for Fort Russ
    21st February, 2016
    Russian airstrikes in Syria forced "Jabhat al-Nusra" to seek help at the UN, writes Deutsche Wirtschafts Nachrichten with reference to Reuters. The Syrian opposition has asked for a "two to three week-long truce" and as a pre-condition demanded not to attack the terrorist group. The militants asked for this step so they could take a breather and regroup, preventing its complete destruction, says the author of the article.
    مرااجع :
    (1) لك ان تتصور اي من القوتين المتواجهتين ادعى لان تلقي ا سوأ المصيرين مع الاحتمال الكبير ان يفوذ الميلياردين المحافظ دونالد ترامب Donald Trump برئاسة الجمهورية الامريكية وهو الذي ينادي بطرد المسلمين وبناء حائط بين الولايات المتحدة والمكسيك.
    (2) انظر (ي): Arthur Koestler: 1967: The Thirteenth Tribe: The Khazar Empire of Heritage: pp.: 17-8tents and its
    (3) شاهد (ى) المسائية على قناة الميادين الثلاثاء 23 فبرياير شباط 2016
    (4) أنظر (ي New US Syria Strategy Aims to Con Russia Information clearing house ICH By Stephen Lendman
    (5) انظر (ي) موقع روسيا اليوم بتاريخ Feb 22 at 8:58 AM arabic.rt.com
    (6) السعودية ثاني أكبر مستورد للأسلحة في العالم. فقد انتعشت سوق الأسلحة في الشرق الأوسط مع بداية الربيع العربي، حيث ازدادت واردات السلاح بنسبة 61% خلال سنوات الخمس الأخيرة، وأصبحت السعودية ثاني المستوردين للأسلحة عالميا. ووفقا لدراسة أجراها معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام تسيطر السعودية على 7 % من حصة المستوردات العالمية للأسلحة، فيما بلغت حصة الامارات التي تحتل المرتبة الرابعة عالميا 4.6%. ويذكر أن الهند تحتل المرتبة الأولى ( 14 %) في مستوردات الأسلحة، في حين جاءت الصين في المرتبة الثالثة (4.7%) في هذا التصنيف. وارتفعت نفقات السعودية العسكرية بنسبة 275% خلال بين 2006 و2010، فيما ازدادت نفقات الإمارات على السلاح بنسبة 35%، وقطر بنسبة 27 %، ومصر بنسبة 37%. . وشهد العام 2015 توقيع اتفاقية شراء 24 مقاتلة رافال وفرقاطة متعددة المهام بين مصر وفرنسا، وتسلمت مصر 3 مقاتلات رافال والفرقاطة فريم. وحسب الدراسة، فإن نفقات التسلح في زيادة مستمرة منذ العام 2004 وازدادت بين عامي 2011 و2015 بنسبة 14% مقارنة بالسنوات الخمس السابقة. وفي تلك الفترة ازداد في سوق السلاح ثقل الدول الآسيوية، حيث اشتد سباق التسلح في دول الشرق الأوسط التي تواجه مخاطر أمنية، وازدادت الواردات من المواد اللازمة لصناعة الأسلحة بنسبة 26% في آسيا خلال 2011 و2015 مقارنة بالفترة السابقة. ووفقا للدراسة اعلاه تبقى الولايات المتحدة وروسيا أكبر مصدرين للأسلحة في العالم، حيث تسيطر الولايات المتحدة، حسب المعهد السويدي، على 33% من سوق الأسلحة في العالم، تليها روسيا بنسبة 25 %، وتأتي الصين في المرتبة الثالثة بنسبة 5.9%، وفرنسا في المركز الرابع بنسبة 5.6 % والتي أبرمت العام الماضي صفقات تاريخية، حيث وقعت عقودا بمبلغ 16 مليار يورو، ما يمهد لانتعاش كبير في صناعة الأسلحة الفرنسية. أما الصين، فيلاحظ حسبما أوردت "رويترز" هبوط وارداتها من السلاح بنسبة 25% في أعوام 2011 إلى 2015 مقارنة مع فترة السنوات الخمس السابقة، ما يشير إلى تزايد الثقة في الأسلحة المحلية، بينما نمت صادراتها في الفترة ذاتها بنسبة 88%.. انظر(ي)  السعودية اكبر ثان مستورد للسلاح فى العالم [email protected] المصدر: وكالات
    (7) شاهدي السيد حسن نصر الله بمناسبة الاحتفال بيوم الشهيد يوم الخميس الاخيرمن فبراير شباط 2016 على قناة المنار وقناة الميادين وقناة فلسطين وقنوات المقاومة الاخرى الساعة 20.30 بتوقيت القدس الشريف.



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 28 أغسطس 2016


    اخبار و بيانات

  • إتحاد طالبي اللجوء السودانيين بهولندا يعقد جمعيته العمومية
  • ترحيل (27) سُودانياً إلى الخرطوم من مطار القاهرة
  • الحكومة تدعو لملاحقة موقظي الفتن عبر (واتساب)
  • حركة/ جيش تحرير السودان تدين محكمة تفتيش النظام بحق المواطن محي الدين التجاني محمد إبراهيم
  • ندوة الإنفوجرافيك والإعلام الجديد بين المعلومات والبيانات


اراء و مقالات

  • الشرطة الجامعية !! أغتيال الوعي والطلاب!! بقلم بثينة تروس
  • إلتزامات الدولة تجاه المنظمات غير الحكومية بقلم نبيل أديب عبدالله
  • عندما تذكرون الاسماء الخالدة فينا تذكروا ان عمر عبدالله كودي قامة شامخة بقلم ايليا أرومي كوكو
  • مراكز الدراسات دورا غائبا في المجتمع بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • الشيوعي السوداني وتحذيرات مبطنة من التقارب الامريكي مع الخرطوم بقلم محمد فضل علي.. كندا
  • قبيل السقوط .. الشرق الأوسط 2017 بقلم شيرين فريد - رئيسة تحرير جريدة شيرى بريس
  • أزمة ولايتين ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • حكايات إخبارية بقلم فيصل محمد صالح
  • صرخة في وادي الصمت..!! بقلم عثمان ميرغني
  • من (هنوووك) !!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بيت الجالوص! (1) بقلم الطيب مصطفى
  • فقهاء لا يفقهون شيئا! بقلم ياسين حسن ياسين
  • مابين د.عصمت محمود ووزير السياحة!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • لمعرفة المزيد عن فضائح رشيد نكاز المتكفل بدفع غرامات منقبات البوركيني بقلم عبير المجمر (سويكت)
  • أسيرٌ يحرك وطناً ويوقظ أمة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

    المنبر العام

  • مافيا الكيزان تغرق و كثير من كيزان المنبر و الاسافير سوف تنط ولكن كل شيء موثق و ليكم يوم قريب
  • الحاصل شنو؟ ناس الفيسبوك كشوهم ولا حردانين كلهم؟
  • ملايين الدولارات غرامات على شركتين أمريكيتين لانتهاكهما العقوبات على السودان وايران
  • حشيش..حقن..خمر..خلط..سفور.."لواط"....و "أفلام"..!
  • اما ان لكوة الدخلاء ان توصد يا أخي الكريم بكري ابوبكر؟!
  • بدورلى خارطة طريق شارك بيها في مؤتمر الحوار الوطنى باقى ماعزمونى
  • خارطة الطريق إلي الإنتفاضة الجماهيرية السلمية
  • بيان جماهيري من المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني
  • شرفاء الحوش ويوسف البروف يقدمو بلاغ ضد وزير التربيه والتعليم
  • 243 ألف لاجئ جنوبي في السودان
  • الناشطة تراجى مصطفى فى كادقلى
  • ليه دي رجل وديك كراع؟؟
  • السموأل : يطالب البشير بمحاكمة علي عثمان بالخيانه العظمه
  • قرارات اللجنة الاقتصادية والتي يقال ان الوالي قد تنكر لها ( متعودة ... دايما)
  • رحيل الطيب صالح .... آهات حيرى!
  • سرقة شقة الكوز(القيادى) صابر محمد الحسن28الف يورو32 الف دولار...
  • 25 عاما علي الشبكة العنكبوتية - تخيلو معي الحال بدونها و مقارنات اخري
  • يا جماعة طولنا من المنبر كيف أرفع رابط فيدو من اليوتيوب ؟؟ عندي ليكم حاجات سمممحة
  • الجواز السوداني للسوريين بآلاف الدولارات (توجد صور) سوريون بمواقع التواصل الاجتماعي
  • أيا كوبنهاجن .. ماذا قالت صالحة ماري فتاح في خطبة الجمعة..!
  • يمكنك قتل الثوار لكن لا يمكنك قتل الثورة ..
  • سرقة (28) ألف يورو و(32) ألف دولار من محافظ بنك السودان السابق ورئيس القطاع الإقتصادي بحزب البشير
  • الإنقاذ تسير نحو الهاوية ..

  •                   
    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de