أبريـــــــاء الشعوب يبكون عند حائط الأمجـــــــاد !!

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-18-2019, 02:59 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-06-2019, 05:05 AM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 01-06-2015
مجموع المشاركات: 249

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
أبريـــــــاء الشعوب يبكون عند حائط الأمجـــــــاد !!

    05:05 AM November, 05 2019

    سودانيز اون لاين
    عمر عيسى محمد أحمد-أم درمان / السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    بسم الله الرحمن الرحيم

    أبريـــــــاء الشعوب يبكون عند حائط الأمجـــــــاد !!

    قالوا تلك المحنة قد أبكتنا بكثرة الألوية .. وألقابنا قد تساقطت في الهاوية .. والناس تتجاهلنا تعمداُ لقلة المقدار والقيمة .. ولا تدري حقاُ أتبكي عيوننا حزناُ لمقتل الحق أم تبكي فرحاُ لاقتراب الموت ؟.. فيا أيها القابض للكأس هل محتوى الكأس هو ذلك الزلال أم هو ذلك السم الزعاف ؟؟ .. لما يلبس الناس ثياب الإذلال في رضوخ وخضوع ؟؟.. ولما يركع الكرام أبناء الكرام تحت أقدام الأزلام ؟؟ .. ولما يرقص الشيوخ الأفاضل في حلقات القرود والغيلان ؟؟ .. ولما تطلب تلك الحرة الكريمة الخروج عن منهج الكرام ؟.. وهي تلك العزيزة النفيسة الغالية التي تجاري أوامر السماء .. فكيف لها أن ترتد في الخطوات لتباع بأرخص الأسعار ؟.. وتلك الأيدي للفاسدين والفاسقين دائماُ تسعى لقطف ذلك الداني من الثمار .. فيا عجباُ من أحوال تجري على الأرض في عوالم الاستهتار !!.. حيث تبدلت قواعد الأخلاق في الناس بقدر يبكي الخرساء قبل الأنبياء .. وقد تنازل الكرام عن مكانة العزة والعفاف .. وذاك بياض الثلوج قد تحول للسواد لعيوب تكمن في القلوب قبل العيون !.. ولوحات الأحوال بمحتوياتها وإطاراتها لا تشرف مقام الرجال .. وسواحل الغموض تحجب الألسن وتخيف بقدر يرجف الأوصال !.. وتلك الجرأة قد أغرت سفهاء القوم ليركضوا في الطرقات عرايا دون حشمة وثياب !.. والأوجع الذي يميل الهامات في مذلة ومهانة هو ذلك الساجد الخاضع لشرعة الغجر والغاب .. أحوال تندي لها جبين الأصفياء .. ونوازل تنكرها مناهج السماء .. ولو لا حرمة الانتحار لتجرع الكرام كؤوس السم لإنهاء الحياة .. وفينا من أحدثوا مظاهر المذلة حين ركعوا تحت أقدام المومسات .. وقد طعنوا أمجاد الأمة في مذلة وهوان .. فيا عجباُ من هؤلاء أشباه الرجال الذين لوثوا الأمجاد بالخسة والدناءة .. وسوف يذكرهم التاريخ يوماً بأنهم كانوا دون المقام .. ولو أتيح الخيار لفرسان التاريخ لمزقوا تلك الصفحات التي تلوث بياض الأمجاد .. وإذا عاد هؤلاء الأبطال للحياة من جديد لقاتلوا أبناء العمومة قبل مقاتلة الأعداء .. فهؤلاء الأعداء قد يشرفون الخصم بمواقف العداء الصريحة .. بينما أن هؤلاء أبناء العمومة قد لبسوا ثياب المذلة .. يسقطون الهامات بكثرة الخضوع وبكثرة الإذلال المقرون بالبكاء .

    قد يسكت الشرفاء من الناس خوفاُ من القتل والتنكيل .. وقد لا يجاهرون بحرف قد يجلب الدمار والخراب بأيدي السفهاء .. ولكن أعماق المؤمنين تلعن هؤلاء وتبصق عليهم بكرة وأصيلاُ .

    الكاتب والأديب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de