ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم ولا في هوليود ..!

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 07-30-2021, 11:41 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
07-19-2021, 08:42 AM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 18489

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم ولا في هوليود ..!

    08:42 AM July, 19 2021

    سودانيز اون لاين
    Biraima M Adam-أمريكا الشمالية
    مكتبتى
    رابط مختصر



    سوف أقسم الحديث علي ثلاثة أجزاء ..
    1, الأول يخص المتحدثون ..
    2. والثاني يخص الحضور ..
    3. والثالث يخص المتداخلون

    وقبل هؤلاء أقول مبروك للمرأة السودانية في واشنطن .. والله أخواتنا كلهن ألق وجمال وأستنارة رهيبة .. حضور نسوي مميّز وإدارة راقية للحوار ..
    من بين الحضور الأخت العزيزة تماضر شيخ الدين .. ومقدمات الندوة أستاذة نايلة .. وأستاذة محاسن أحمد وأستاذة أنوار وأستاذة إيمان وأستاذة فاطة وأخريات .. في وجهة نظري الأخوات أدرن ندوة في غاية الرقي وتضامن وألتفين بحماس حول المتحدث أمل هباني وناصرنها مناصرة كبيرة مما ساعدها أن تمدد رجليها .. وتستعرض عضلاة "تبش" غلاظ حيث ألهبت ظهور الرجال المتخلفين الأآين من عصور الظلام ..

    المتحدثة أمل هباني .. ثبتت علي قضيتها ولم تتراجع خطوة .. بل زادت غلظة .. وتنمر في رأيها ضد المجتمع والدين والموروث الثقافي السوداني .. وحينما تحدثت عن نضالات النساء ظهرت بشكل متضخم ومتشدقة وبحجم كبير .. كتمثال عظيم منصوب فوق رؤوس الجميع .. أبو الهول عدييل!

    المتحدث زهير .. ود الخواجية .. مسك العصا من النص .. تسمع له جعيراً ولا تري له طعناً .. لم يناصر القضية محل الحوار إلا بأضعف الأيمان .. كما أنه يحمل أفكار مغلوطة عن تفسير الأيات القرآنية ويري أن القرآن ألغي التعدد حينما قال وإن خفتم أن لا تعدلوا فواحدة .. ثم أردف بأية ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم .. وجعل هذه الأيات دليل علي عدم التعدد وأن الأصل في الزواج زوجة واحدة ..

    العلمانيون والجمهوريون .. تباروا في الخطب العصماء .. ضد الدين وضد تعدد الزوجات .. وضد الرجعية المجتمعية .. وعييك ..

    الندوة أظهرت رعاع ليسو في حجم المستوي الفكري للمتحدثة .. وشبكونا .. المرأة "علبة صلصة" .. والندوة كلها تحمس وتسأل "علبة الصلصة" تعنى شنو؟! هههاي .. ومن يعرف أن المرأة علبة صلصة يورينا .. أو حتي علبة ساردين أو علبة فسيخ! الزول المتداخل طلع كل النساء علب صلصة ..! الما في شنو؟


    وهذا قليل جداً عن الندوة .. وسوف نجييكم لنقاش مستفيض عما دار بالندوة .. وإلي حين أن ينزل الكرمبا كوستاوي الفيديو في يوتيوب ..


    في الشات .. تعاركنا معركة جانبية كبيرة .. وعصرنا فيها كثيرون ..

    بريمة









                  

07-19-2021, 11:51 AM

Ahmed Yassin
<aAhmed Yassin
تاريخ التسجيل: 01-31-2013
مجموع المشاركات: 3816

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Biraima M Adam)

    باشمهندس بريمة حامل لواء الفكر والاستنارة في المنبر
    قبل اسبوعين نصحنا اخونا زهير انه يحضر ويشحذ اسلحته جيدا
    وان امل حيكون معاها مناصرات ولازم يذاكر كويس لانه دي ندوة
    تاريخية . دينية اجتماعية..اسرية دنيوية ..
    قال.. خلو الندوة تجي وانا وانا وماعارف شنو
                  

07-19-2021, 12:07 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 08-15-2017
مجموع المشاركات: 9524

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Biraima M Adam)

    Quote: ● الندوة أظهرت رعاع ليسو في حجم المستوي الفكري للمتحدثة


    ♤ول أبا الراكز بريمة. أحييك لفتح باب التعليق
    على الندوة و لتسمح لي بالتعقيب على جزيئتك
    بالمقتبس عاليَه. فإذا أخذنا على فردتنا زهير أنه
    كان ربما أقصر باعاً ، نظراً ضعف تمكنه من ناصية
    الأدلة الشرعية و لعله معذورٌ ، بأنه قام بجهد المُقِل .
    ● و لكن أي مستوى فكريٍّ لدى هذه [الفاسقة] عن
    قشرتها و الفارطة عن فطرة الله التي فطر الخالق
    الناس عليها وكأني بها قد خالفتْ لا شيءٍ سوى
    ففط لتُذكر، و هي منقطعة من [عرق النساء]

    [} فإذا حذر الإسلام من خضراء الدمن فالحذر أوجب
    و أغلظ من حالة المرأة المسترجلة، تلك التي ترى البيت
    سجناً و ولي الأمر سجاناً و البعل بغلاً هائجاً و الأبناء زبانيةً ،
    و الدفء العائلي ضرباً من حُمى الأودية المتصدعة ، و في
    الرباط الأسري أصفاداً و كلابيش، و انفراد زوجها بالعصمة
    و النفقة على عياله إذلالاً لها و تحكماً بزمام أمىها ، فتأبى إلا
    نزعة الخروج سافرةً كحمارة مستنفرة فرت من قسورة، لكي
    ترضى بالامتهان و تحكم أرباب العمل و لكي تتكبد وعثاء
    السفر لتتحمل مشاق العمل ، بينما تأنف من طاعة البعل!

    ▪ مثل هؤلاء كثيراتٌ، و لسن ناقصات عقلٍ ودينٍ بل حريٌّ بنا
    القول: إنهن بلا عقلٍ و بلا دينٍ! و لعل الأسوأ من نون هؤلاء النسوة
    أولئك الذئاب الذين يزينون للمرأة السفور بدعوى التحضر و التحرر
    من رق الرجال و يغرونها بالخروج من قشرتها ليتمكنوا من صيدها
    فريسة سهلة و التلذذ بها ثمرة يانعة و و يلتهمونها لقمةً سائغةً!

    ¶ و في أرشيفنا نقرأ أن شاعراً متهتكاً ك(عمرالبنا) كان يكري
    شفع الفريق (بالقرش و التعريفة) كي يصيحوا مستغيثين(حريقة
    حريقة) وهي مجرد حيلة كي تخرج جارته الحسناء متسائلة: وين
    الحريقة فيرد عليها صاحبنا لكلةثفافةٍ:"الحريقة هنا موقدة في
    قلبي دا" فنعوذ بالله من النفاق و الشقاق و سوء الأخلاق.

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 07-28-2021, 10:35 PM)

                  

07-19-2021, 11:47 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 11201

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ناشطه مصريه تنشط فى مبادره تدعو لتعدد الزوجات وعندها فى قناتها عده حلقات عن الموضوع
                  

07-20-2021, 05:33 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 18489

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Asim Ali)

    شكراً ول أبا أحمد يسين
    شكراً حبيبنا الأصيل ود الاصيل
    ول عاصم علي

    شكراً لمروركم ..
    هنا مقال أنزل الأخ زهير ..
    Quote: بعض أفكاري ضد التعدد وما قلت #
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم

    حدثت يوم أمس الاحد أمس في ندوة لمنظمة المراة الامريكية السودانية بوشنطون في أمر التعدد ولكن الوقت لم يسعفني لطرح فكرتي بالكامل ومضونها لذلك قررت أن تنشر في المواقع السودانية عسي أن تجد مساحة من التحاور حولها والخروج برؤية موحدة وبراي عام موحد نحو هذه القضية) دعوني أستهل مقدمة طرحي بشكر منظمة المراة الامريكية السودانية بواشنطون لمنحي هذه الفرصة للتعبير عن رائي في هذا الامر وأبدا بواقع الحال للحديث عن والاوضاع الانسانية للمرأة بعد الثورة في الوطن العزيز أن النساء كن وقود الثورة السودانية التي أطاحت بنظام الانقاذ بل شكلن نسبة 60% إلى 70% من المتظاهرين وأن أيقونة الثورة كانت امرأة ورغم ذلك أقصيت من المناصب القيادية في الهيئات التي ستقود البلاد خلال الفترة الانتقالية)
    ولا أخفيكم أن الحديث في امر التعدد شائك وعميق ومتداخل بل غاية في التعقيد في مجتمع محافظ ومؤمن بما انزل الكتاب بلا تفكير أو مراجعة لتجربة الاسلام الاولي بدولة المدنية المنورة ومن ذاك الزمان الي يومنا هذا بالرغم من التطور الانساني ونسبة التعليم العالية في مجتمعنا وبين السودانيين علي أختلاف مشاربهم ومراجعيتهم الاثنية نجد أن مسالة التعدد مسالة خلافية وعامرة بالعداء والتكفير للذين يرون انها ممارسة غير انسانية في حق المراة ومثياق الزواج الغليظ لا غرو فلقد شرع الاسلام التعدد و يترتب علي رفضه هجمة مضرية من قبل رجال الدين وأساطين الذكورة الغير أنسانيين الذين يقولون ان في ممارسة التعدد مصالح ودراء للمفاسد وهذه هي الرؤية السلفية للتعدد دون الدخول في تفاصيل كثيرة وتعالوا نري ما يروج له دعاة التعدد أذ يقولون أنه في التوراة جاء أن نبي الله سليمان عليه السلام كان متزوج بسعمائة أمراة و سيدنا أبراهيم تزوج أوجمع بين سارة وهاجر وهما اخوات وجاء في كتاب نيوملد عن قوانين الزواج عند العبرانيين أن التلمود والتوراة قد أباحا التعدد علي أطلاقه ويقول الدكتور محمد فؤاد الهاشمي وهو كان مسيحي واسلم أن الكنيسة ظلت الي القرن السابع عشر تعترف بالتعدد وتقول الدارسات التاريخية ان التعدد كان منتشر عند الفراعنة والرومان والفرس وهنا علي أن اقف واقول بالصوت ان التعدد ثقافة مجتمع وليس فكرة سلفية يحملها ويروج لها شيوخ الدين فقط ولكن من رصد اعمق واشمل أنه ظاهرة اجتماعية ضاربة في القدم عمت كل المجتمعات الانسانية وكان لكل أمةو شعب معالجة لها وتصور انساني لما نعاني الان !وعندما نتحدث عن رسول الله ص وهو معدد والاقتداء به ذلك يرجع لضراروت الدعوة وطبيعة المجتمع البدوي الذي يعتبر النسب اقوي الاواصر وليس بعدالنسب والمصاهرة غير التحالف و السلم ولكن هنالك حادثة هامة سوف أعود اليه في معرض سياقي الي تقيد التعدد
    مقولة لسيمون دي بوفوار: (على المرأة أن تكسب وجودها، لا أن تصل هويتها بهوية الرجل، فاضطهادها لا يأتي من الرجل وحده. إنها تضطهد نفسها تثار بين الحين والآخر قضايا إشكالية تخص على وجه التحديد المرأة وحياتها، أبزرها فى الآونة الأخيرة ، نحاول أن نعيد التفكير فى قضايا وحقوق المرأة من منظور عقلانى، يسعى بالأساس إلى صيانة حقوق وكرامة النساء ببلدنا، الأمر الذى يتطلب إعادة النظر فى أسس واصول الرؤية السودانية للمرأة بصفة عامة، ويمثل التراث الدينى رافدًا رئيسيًا فى تكوين الصورة النمطية عن المرأة التى غالبا ما توسم بصفات الشر، ونقصان العقل لذا، نعيد اليوم التفكير فيما يسمى بتعدد الزوجات، طارحين أمامكم مقترحًا بسن تشريع يشترط موافقة الزوجة الأولى على الزواج الثانى لزوجها، الأمر الذى يمكن من خلاله صيانة الأسر ، مستدلين على ذلك بأراء فقهية تراثية أيضًا الأزهر-تعدد الزوجات فى المطلق "عبث" ، لم يلتفت اليها الناس بشكل علمى ومنطقى لما صرّح به شيخ الأزهر أحمد الطيب، عبر برنامجه "مع الطيب"، حول تعدد الزوجات فى الإسلام فالشيخ الذى درس فى السوربون قدّم رؤية مغايرة لما اعتدنا فى السنوات الأخيرة على سماعه، بخاصة من السلفيين الذين من جهتهم صوبوا أسهم الاتهامات على الرجل مرة، أو تغيير كلامه مرة أخرى والافتراء عليهماذا قال الطيب؟ وماذا فعل السلفيون؟، الإمام الطيب قال إن تعدد الزوجات فى المطلق "عبث وهراء" وأن الأصل فى الإسلام الاكتفاء بواحدة، وأن الزواج الثانى له شروط، متحدياً أى شخص أن يأتى بآية أو حديث يأمر "يأمر ولا يبيح بخاصة لمن يقرأ على مزاجه" ويبيح بتعدد الزوجات أو يفضل له ذلك السلفيون هاجموا الإمام، وادعوا أنه يحرم التعدد، مروجين لفكرة أن الأزهر ينكر وجود آية التعدد فى القرآن!! لماذا فعل السلفيون هكذا؟ لأنهم ببساطة يؤمنون أن التعدد هو الأصل بمعنى؟ يعنى أنهم يؤمنون بوجوب زواج الرجل بأكثر من امرأة "اللى يجيلها عريس سلفى تعرف أنه ح يتجوز عليها ، وهناا حذرنا ,وقال السلفيون "أن الله من أمر بالتعدد" واستندوا طبعًا إلى أن الرسول وصحابته تزوجوا بأكثر من امرأة.
    تعالوا معًا نعود إلى الوراء بداية، نعم، الرسول وأصحابه تزوجوا وبكثرة، لا أفرط فى الزواج وتجاوز أعدادًا كبيرة، لكن فى الواقع التاريخى أن المسألة لم تبدأ مع الإسلام؛ بل هى أقدم كثيرًا، فأغلب أنبياء التوارة تزوجوا بوفرة، النبى إبراهيم تزوج من 6 نساء ويعقوب من 4 وداود من 9 وسليمان من 1000، كما ورد فى سفر الملوك الأول فى الإصحاح 11، "سَبْعُ مِئَةٍ مِنَ النِّسَاءِ السَّيِّدَاتِ، وَثَلاَثُ مِئَةٍ مِنَ السَّرَارِيِّ"، كما كان العرب قبل البعثة يتزوجون دون التزام بعدد، فمثلا غيلان بن سلمة أسلم وعنده عشر نسوة، فقال له الرسول "اختر منهن أربعا"!! إذن كل ما فعله الدين الجديد أن وضع حدًا لعدد النساء، ولسبب غير معلوم لم يضع قاعدة بالاكتفاء بواحدة، أعتقد كان سيغلق بابًا شائكًا ولكن تعالوا نذكر هذه الحادثة فعن الْمِسْوَر بْنَ مَخْرَمَةَ أَنَّ عَلِيَّ بْنَ أَبِي طَالِبٍ خَطَبَ بِنْتَ أَبِي جَهْلٍ ، وَعِنْدَهُ فَاطِمَةُ بِنْتُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ .فَلَمَّا سَمِعَتْ بِذَلِكَ فَاطِمَةُ أَتَتْ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَتْ لَهُ : إِنَّ قَوْمَكَ يَتَحَدَّثُونَ أَنَّكَ لَا تَغْضَبُ لِبَنَاتِكَ ، وَهَذَا عَلِيٌّ نَاكِحًا ابْنَةَ أَبِي جَهْلٍ .
    فَقَامَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَسَمِعْتُهُ حِينَ تَشَهَّدَ يَقُولُ : ( أَمَّا بَعْدُ فَإِنِّي أَنْكَحْتُ أَبَا الْعَاصِ بْنَ الرَّبِيعِ فَحَدَّثَنِي فَصَدَقَنِي ، وَوَعَدَنِي فَوَفَى لِي ، وإِنَّمَا فَاطِمَةُ بَضْعَةٌ مِنِّي يُؤْذِينِي مَا آذَاهَا ، وَإِنَّهَا وَاللَّهِ لَا تَجْتَمِعُ بِنْتُ رَسُولِ اللَّهِ وَبِنْتُ عَدُوِّ اللَّهِ عِنْدَ رَجُلٍ وَاحِدٍ أَبَدًا ) أن في هذا الزواج إيذاءً لفاطمة ، وإيذاؤها إيذاء للنبي صلى الله عليه وسلم ، وإيذاء النبي صلى الله عليه وسلم من كبائر الذنوب ، وقد بَيَّن ذلك صلى الله عليه وسلم بقوله : (وإِنَّمَا فَاطِمَةُ بَضْعَةٌ مِنِّي ، يُؤْذِينِي مَا آذَاهَا) .
    وفي لفظ : (فَإِنَّمَا هِيَ بَضْعَةٌ مِنِّي ، يُرِيبُنِي مَا أَرَابَهَا ، وَيُؤْذِينِي مَا آذَاهَا) رواه البخاري (5230) ، ومسلم) .

    وهنا اقول حتي رسول الله (ص) عندما اراد سيدنا علي ان يعدد رفض ذلك من منطلق الاذي لأبنته
    فالزواج شراكة عقدت بالتراضي بين الرجل والمرأة، نتنازل فيها كل منهما طواعية عن حياته الخاصة لصالح تكوين أسرة ناجحة، يتحمل فيها كل شريك ما عليه من واجبات قبل أن يطالب بما له من حقوق، ويدرك كلاهما أن تقصيره في أداء ما عليه سيعرض سفينة الزوجية للغرق، ومن ثم فلا مجال للأنانية ولا الذاتية فالامر جد خطير، فإذا لم يكن كلاهما أو أحدهما على هذه الدرجة من الوعي فلن يستطيع أن يكمل المسيرة
    يجب دعم فكرة اتخاذ زوجة واحدة بوصفه العرف الأمثل للزواج والذي يضمن مصلحة الزوجين والأطفال والأسرة يحث القرآن على اتخاذ زوجة واحدة مما يضمن مصلحة الزوجة والأطفال والأسرة ولابد أن نفهم أن الزواج مؤسسة أكبر بكثير من المتعة والشهوة الحيوانية الزائلة فهو مؤسسة راقية وكبيرة لا يفهمها التفكير المريض مؤسسة قوامها التقدير والمودة واحترام الكينونة البشرية وهو مؤسسة أساسها وعمادها الأبناء، الذين يجب التضحية من أجلهم بكل ماهو غال ونفيس والعمل من أجلهم على كبح كل أنواع جماح الشهوات
    فكفانا زورا وبهتانا وظلما لنساء السودان وكفانا خيانة لهن لقيمنا الانسانية نعم التعدد خيانة مشرعنة وقتل نفسي وعقلي لنساء وأطفال مجتمعنا و يحكم على الأسرة بأكملها بالشتات والتدهور واللا نجاح والضياع والتيه والتفسخ ويحكم على المجتمع ككل بالنكوص والردةيا سادة، لنعترف جميعا ولنفتح أعيننا على حقيقة مفادها أن عصر التعدد قد أفل وولى وأصبح مجرد ممارسة قديمة أكل عليها الدهر وشرب ولم تعد صالحة بالمرة لعصرنا الحالي
    فلماذا تريدون الرجوع بنا نحو الوراء؟ وتحكموا علينا بالردة في هذا الأمر؟فلابد يا نساء السودان من أن تحيين مشروع تعديل قانون الا حوال الشخصية والأسرة وتغيير العديد من القوانين التي تحط من كرامة النساء وتكرس دونيتهن وتشرعن التمييز فيما بينهن الرجال فقد قال الله عز وجل في محكم((إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ)) [النحل90]
    وأخير أقول لسنا ضد الاسلام ونصوص القران ولكن ضد الممارسة الغير أنسانية لنصوصه و يجب أن يكون العرف الأمثل هو اتخاذ زوجة واحدة لما شرع الله في كتابه ولابد من خطاب ديني يؤسس لهذا المبدأ ونعمل علي ترسيخه في أذهان الجميع.
    وواضح زهير جاكي مننا لغادي ..

    لاحظوا طبزة أخري لود الخواجية .. زهير .. وإستناده علي منع التعدد في فاطمة رضي الله عنها بنت رسول الله صل الله عليه وسلم وبناته الأخرين .. يريد زهير يخرج حديث الخصوصية (خاص ببنات النبي) إلي عموم منع التعدد ... أسمعوا الفيديو التالي .. لتعرفوا خصوصية منع التعدد في بنات النبي (ص) ..




    وأنتظروا لما كوستاوي يضع الفيديو .. تشوفوا الدراب الذي لم تروا مثله من قبل! .. الفقه شعر أنت ما عندك له رقبة .. أبعد ..


    ------------------------------------------------------
    ول أبا ود الأصيل، من قال أن المرأة علبة صلصة .. هو شخص يدعي أمين حسن .. سوداني مقيم بالكويت.

    بريمة
                  

07-20-2021, 06:51 PM

عمر نملة
<aعمر نملة
تاريخ التسجيل: 11-07-2009
مجموع المشاركات: 2508

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Biraima M Adam)

    الندوة أظهرت رعاع ليسو في حجم المستوي الفكري للمتحدثة


    الكترابة..فكري مرة واحدة
                  

07-21-2021, 02:32 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 29966

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: عمر نملة)

    يا بيما
    عيدك سعيد وكل الامنيات بالعافية
    في البداية اشكر لك جهدك في نقل أفكاري نعم أمري كان في مسالة تقييد التعدد وعليه اريد أن اري واسمع اكبر قدر من الارء وبعدها ارد
    لك كل التقدير
                  

07-21-2021, 12:17 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 18489

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: زهير عثمان حمد)

    الأخ عمر نملة
    والأخ زهير

    شكراً علي المرور ..
    Quote: الندوة أظهرت رعاع ليسو في حجم المستوي الفكري للمتحدثة
    الكترابة..فكري مرة واحدة
    نعم، مستوي فكري متدني .. مقارنة بالمتحدثين .. أستاذه أمل وأستاذ زهير .. كما يحلو للمنصة بمناداتهم .. حلقوا بنا عالياً .. ورفعوا مستوي الحوار من ندوة عامة إلي ندوة صفوة فكرية .. وأنا لا أذيعك سراً أستمتعنا جداً بالأداء والحوار الفكري ..

    الفارق ما بين أمل وزهير .. أمل حارقة مراكبها مع التيارات الأسلامية .. ولا تلوي علي شيئ إلا علي المواجهة .. في المقابل زهير رغم خطله الواضح في تفسير وقراءة النصوص والأيات وكسر رقبة تفسيرها ليمرر نقاطه .. إلا أنه رجل يحمل فكر تصالحي ولا يريد المواجهة مع المجتمع السوداني بل يريد تغييره من الداخل بتدرج الأمر إلي صياغة مسألة التعدد في قوالب إنسانية تحترم مشاعر المرأة .. مثلاً أمل أنتقدت بشدة، بل سخرت من مسألة الجنس مقابل الغذاء في الفقه الأسلامي ورضاعة غير المحرم من أجل جعله محرم (وهذا يخص فتوي سعودية حتى تذهب المرأة في سيارة مع شخص غريب) وحقوق المرأة في القوامة علي نفسها وأبناءها .. وللغرابة أمل قللت جداً من الموضوع الاساسي موضوع الأستعانة بصديق في حالة الزوج المتعدد وركنت فيه إلي النقد الموجه لها من شيوخ هم في نظرها لا شيوخ .. ناس متخلفين سفله يتحدثون بلغة يعف عنها اللسان كما قالت .. كأنها تريد تضامن الناس مع الفكرة دون الخوض فيها بجدية ..

    لذلك أنا قلت زهير مسك العصا من النصف .. نصف ضد التعدد والنصف الأخر مع أحترام الخيار الدين للشعب السوداني وأحترام قيمة ومبدائه الدينية .. زهير أشبه بالداعية للتجديد منه للمواجهة .. في حين أمل في مواجهة مفتوحة ما بين الثورة (التى أكثرت من ذكرها) وما بين الناقمين وأصحاب الحقوق الألهية الموروثة من الرجال.

    هذا حوار شائك ومعقد وبهذا التحليق العالي في فضاءات متداخلة ما بين الأجتماعي والديني والقيمي .. يجئ متداخل يقول ليك المرأة علبة صلة ..

    موقفي الشخصي أنا مختلف مع أمل وزهير أيً كانت مواقفها .. لا تعبر عني .. لكنهم أبناء وطني لهم حقهم وعليهم حقوق تجاه الوطن فهم يمارسون حرية فكرية وأنا لا أعتراض لي في حرياتهم وأنما أعتراضي علي أفكارهم.

    بريمة
                  

07-21-2021, 12:46 PM

Mahjob Abdalla
<aMahjob Abdalla
تاريخ التسجيل: 10-05-2006
مجموع المشاركات: 7432

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Biraima M Adam)

    سلام زهير
    اعتقد (و بعض الظن اثم), انت اختاروك متحدث في الندوة مع امل هبانى بسبب بوستيك عن (المساكنة) و اللي هى تقريبا نفس فكرة (الاستعانة بصديق)!
                  

07-21-2021, 01:05 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 29966

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Mahjob Abdalla)



    أخي محجوب عيدك سعيد

    مساكنة شنو يا ود عمي انا متحرر لكين لدرجة هدم القيم كمان
    الله يستر بس
                  

07-21-2021, 01:15 PM

عبدالغني محمد الحاج

تاريخ التسجيل: 06-25-2005
مجموع المشاركات: 234

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: زهير عثمان حمد)

    Quote: اعتقد (و بعض الظن اثم), انت اختاروك متحدث في الندوة مع امل هبانى بسبب بوستيك عن (المساكنة) و اللي هى تقريبا نفس فكرة (الاستعانة بصديق)!


    دا نفس الفهم المتخلف الذي يحاول فيه الكيزان ربط محاولة أمل هباني في مهاجمة فكرة التعدد عبر ربطها وربط الكاتبة بال################ة
    كيف تدعم هذا الفهم الكيزاني المتآمر يا محجوب
                  

07-21-2021, 01:23 PM

Ahmed Yassin
<aAhmed Yassin
تاريخ التسجيل: 01-31-2013
مجموع المشاركات: 3816

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: زهير عثمان حمد)

    استاذنا بريمة
    مداخلتك في مجمل رايك عن اداء الاستاذ زهير في الندوة
    خاصة بعد ظهوره في البوست.. تختلف كليا رأيا وفكرا ومضمونا
    عن رايك وتعليقك عن حديثه في بداية البوست والذي قمت بتوجيهه
    الى نقطة جوهرية معينة..فكيف حلقت او حلقا بك عاليا في فضاء الفكر
    وفي نفس الوقت الاشارة منك بضعف مستوى النقاش والتفسير الخاطىء
    للايات ..
                  

07-21-2021, 02:07 PM

Mahjob Abdalla
<aMahjob Abdalla
تاريخ التسجيل: 10-05-2006
مجموع المشاركات: 7432

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Ahmed Yassin)

    Quote: كيف تدعم هذا الفهم الكيزاني المتآمر يا محجوب

    تعرف يا عبدالغنى ممكن يجى زول يقول هو بفهم في العربى اكثر من الاخرين و ممكن يجى اخر يقول هو ممكن يفسر العقل الباطنى للسيدة امل هبانى اكثر من الاخرين و يجد تبرير لما كانت تقصده في تغريدتها.
    درجة اهمية التأويلات و قراءة عقول الباطن ممكن يشيلنا كلنا زى حمار النوم بنكتب و لا ندرى ما نكتب.
    عموما كلامى هنا كان في محاولة ايجاد السبب وراء اختيار الصحفى زهير ليكون متحدثا مع امل هبانى في ندوة لها علاقة بما غردته امل هبانى.
                  

07-22-2021, 05:45 AM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 18489

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Mahjob Abdalla)

    ول أبا أحمد يسين
    سلامات
    وشكراً علي المراجعة ..
    مداخلتي الأولي يمكن ما تسميه بالخلاصة التى خرج بها شخصي .. عموماً .. وأنا وعدتكم بنقاش مستفيض لأراء المتحدثين .. دعني أعيد رأيي فيما يخص زهير في المداخلة الأولي:
    Quote:
    المتحدث زهير .. ود الخواجية .. مسك العصا من النص .. تسمع له جعيراً ولا تري له طعناً .. لم يناصر القضية محل الحوار إلا بأضعف الأيمان .. كما أنه يحمل أفكار مغلوطة عن تفسير الأيات القرآنية ويري أن القرآن ألغي التعدد حينما قال وإن خفتم أن لا تعدلوا فواحدة .. ثم أردف بأية ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم .. وجعل هذه الأيات دليل علي عدم التعدد وأن الأصل في الزواج زوجة واحدة ..

    أمسك في يدك، هذه النقاط:
    1. مسك العصا من النص
    2. تسمع جعير ولا تري طعنا (دا التحليق)
    3. مناصرة قضية التعدد إلا بأضعف الأيمان
    4. يحمل أفكار مغلوطة عن تفسير الأيات – مثلاً يري أن الزوجة الواحدة هى الأصل وما دونها هو الفرع
    وفي المقال المرفق، لاحظ محاولة منع التعدد بواسطة حديث الخصوص الذي يخص بنات الرسول

    في مداخلتي الأخير: قلت أن أمل هباني، حارقة مراكبها مع موروثنا السوداني وقيمنا وتراثنا الديني .. وهنا لم يكن هناك خيار متاح أما أن تتفق معها أو تختلف معها كليتاً .. يا أبيض يا أسود .. وهناك متداخلات نساء أختلفن معها جذرياً رغم أن كل نساء منظمة المرأة تماهين تماماً مع خطابها .. وأعتبرنه يعبّر عنهن (وأنا واقف ضدهن بشدة لدرجة في الشات كتبت للأخ علبة الصلصة .. الذي يريد مدخلة بشدة وياليت لم يفعل .. إذا رفعت أيديك وكرعيك ما يدوك مداخلة لأن مديرات الندوة علمانيات بلا أستثناء .. علي الأقل في الندوة).

    نجئ لزهير في مداخلتي الأخيرة، شيل نفس النقاط الأربعة في مداخلتي الأولي وضعها هنا .. وإن أختلفت صياغة المفردات لكن المعنى والمضمون واحد .. حيكا حيكا .. كما يقول التوانسة

    نأتي لتحليق زهير .. زهير لدية صوت جهور .. كما تقول حبوبتي لشقيقي صوتك مثل الرادي .. الراديو .. ويجيد الخم ويحسب ألف حساب للمستمع، في حين أمل هباني لا تحسب حساب إلا لتوصيل فكرتها .. وظهر زهير كأنه راجل مرتين (أها دي برضو تعنى ماسك العصا من النص) عايز ينتقد التعدد .. وهنا ظهر ضعيف جداً في التفسير ومقاربة النصوص وحتى أسترشاده بتراث التعدد التأريخي الذي قدمه كان عكس ما يريد منه .. في الجانب الأخر أظهر زهير تضامن كبير مع قضايا المرأة وأعتبر نفسه مدافع شرس عنها وهنا يأتي الخم بالكوار حينما يتحدث عن مشاعر المرأة كأنسان وحقوقها المهضومة والقهر الذي يقع عليهن .. كلام كتير ومنمق ومرصوص رص، وفي نفس هذا النقطة يتحدث زهير عن الأرتقاء بفهمنا الدينى إلي مصاف الأنسانية بعيد عن الأنانية والقهر الذي يمارس من قبل السلطة الدينية وتطويع النصوص لتواكب العصر (ربما تحدث عن تونس وبعض شيوخ الأزهر) .. وهنا تري زهير يحاول أن يلتف علي الجانب الذي فشل في أقناعنا به في حديثه من خلال الأيات والأحاديث والتراث الديني لكي يصل إلي الزوجة الواحدة .. زهير ركاب سرجين!

    لو قلت لي، أي منهم تريد أن تراه في ندوة قادمة أقول زهير، لأن نصف الحقيقة في بطنه .. ولم يكشف بعد عن حقيقة أمره .. نحن واره إلا يركب في سرج واحد يا معانا يا مع الخونة .. محاولة النفاق والمراوغة لا تجدي معنا .. أمل هباني واضحة وصريحة في معركتها .. يا شايل سيفك عليها أو معها .. رضي من رضي وأبي من أبي.

    -----------------------------------
    كوستاوي عمل سنسر للفيديو .. وهذا عمل غير أخلاقي .. الكرمبا ضع الفيديو الأصل .. حزف الشات .. حزف بعض الكلام .!!

    بريمة
                  

07-22-2021, 07:49 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 29966

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Biraima M Adam)

    الاخ بيما والاخوة والاخوات الاكارم متعكم بالعافية وجعل أيامكم أعيادا وأفراح وبعد أقول بالصوت العالي أنا ليست أقل عداء لأهل الاسلام السياسي وأستغلال النصوص المقدسة لقاهرة النساء من الزميلة أمل هباني بمواقفي وليس هنالك عصا لكي امسك بها أنما راي أقوله و مساهمة علي طريق الاصلاح الديني بمعايير العصر والسعي الي مصالحة الاسلام مع العلم والعدل في حقوق المراة وكذلك نحو فكر أسلامي تقدمي يستوعب الديمقراطية اللبيرالية وحقوق الانسان وحقوق المراة وأزالة كل أشكال التمييز ضد المرأة والقبول بالاخر الاثني والثقافي والتعايش في مجتمعنا أن منهج التجديد والتطوير الذي أدعو له موجود في تاريخ الانسانية ولقد جءات به البعثات النبوية والرسولية ونجد هنا ما نسخ من شرائع وما تم تجديده كقيم راسخة عبر الزمان والمكان وتعالوا نري في خطاب كل رسالة جاء حسب واقع المخاطبين اذلك نجد بعض ما طبق علي الاساس أنه كان صلب القران ومن سنن الرسول وممارساتالصحابة والخلفاء الراشدين والتابعيين وأئمة التابعبين وأهل المذاهب وذلك بمعاني أن ناموس التطور ليس فعل أو أمرا حادثا بالرغم من أنغلاق البعض وقولهم أن الدين أكتملوالرسالة تمت حسب ما جاء في خطابة الوداع للرسول والان ليس بيننا وبين هؤلاء غير ان يكونوا واقعيين وينظروا للواقع الاجتماعي الماثل من خلال التجارب الانسانية لكي نرحم بعضنا وأخير أقول التدين مسالة شخصية وخاصة جدا وليست شان عام ولكن علينا ان نتحترم راي الاخر إن الخطاب الإسلامي المعاصر يتراوح بين حالتين إما رفض التعدد والدعوة لتقييده بحجة تغير الأحوال وهذا ما أنادي به بكل قوة اوأنه كان مناسبًا لزمن مضى ولم يعدْ كذلك وإما حصره وتأويل مشروعيته في الحالات الاضطرارية دون ربطه بالتصور العام للإنسان في الإسلام هذا والخير لنا ومن الطريف هنا أن يصور لنا الاخ بيما النساء في تلك الندوة علمانيات وحوشًا ضارية وكان الهجوم علي الاسلام !، وكأنهن ضد المقدس بشكل عام ومحدد واقول لكم هنالك مايرون وكانوا نساء ورجال وعلينا أصلاح قانون الاحوال الشحصية وتاسيس قيمة أجتماعية جديدة ترفض التعدد وذلك بالتفاهم مع أطياف مجتمعنا ولا نفرض راي ولكن ننادي بالاصلاح وبلغة هادئة ومقعولة لكي يسمعنا الكل ولسنا في حرب مع الدين أو رجال الدين بل علينا التحاور للوصول لقيم للاسرة تجعل منها مستقرة وتحمي الاطفال يا بيما انت عليم وحاضر ولكن الامر ذهب لقضايا عديدة وكان دوري محدود ولست انا من ينافق او يمسك العصا من النصف ومع من شيوخ التلف خاصة هؤلاء وأنا مؤمن بان صاحب اي طرح ملعون من ما لم يتصدي لقضيته و يقل فيها قولة الحق

    (عدل بواسطة زهير عثمان حمد on 07-22-2021, 07:51 AM)

                  

07-22-2021, 07:56 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 29966

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: زهير عثمان حمد)




    انا كنت عاير أذكر الكلام دا

    الغيرة
    الغيرة شعور فطري لا يمكن اجتثاثه، ولكن على ألا يطغى ويتحول إلى ممارسة سلبية. وبالنظر إلى الإسلام نجد أنه أقر الغيرة، ولكنه منع أن تطغى فتحول الحياة إلى نكد، وجعلها «غيرة إيجابية» محمودة. وبالجمع بين الأحاديث التالية سنجد أن ذمها يكون عندما تتحول إلى سلوك ظاهر يضادّ شيئًا أحلّه الله؛ ففي الحديث عن عائشة رضي الله عنها: «أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ خرج من عندها ليلًا. قالت فغِرْتُ عليه. فجاء فرأى ما أصنع [سلوك ظاهر].
    فقال: «مالكِ يا عائشةُ أَغِرْتِ؟». فقلتُ: وما لي لا يغارُ مثلي على مثلِك؟ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: «أقد جاءك شيطانُك؟». قالت: يا رسولَ اللهِ! أو معي شيطانٌ؟ قال: «نعم». قلت: ومع كلِّ إنسانٍ؟ قال: «نعم». قلتُ: ومعك يا رسولَ اللهِ؟ قال: «نعم. ولكنَّ ربي أعانَني عليه حتى أسلمَ» (صحيح مسلم). فالنفخ في أصل الغيرة وجعلها تطغى هو من فعل الشيطان. ونجد أيضًا فيما روي أنه «كانتِ امْرَأَةٌ لِعُمَرَ، تشهدُ صلاةَ الصُّبْحِ والعِشاءِ في الجمَاعةِ في المسْجِدِ، فقيلَ لَها: لِمَ تَخْرُجِينَ، وقَدْ تعلَمينَ أنَّ عُمَرَ يكْرَهُ ذلِكَ وَيَغارُ؟ قالتْ: وما يَمْنَعُهُ أنْ يَنْهانِي؟ قال: يَمْنَعُهُ قولُ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم: لا تَمْنَعُوا إِماءَ اللهِ مساجِدَ اللهِ» (صحيح البخاري)؛ أي أن ضابط الغيرة هو ألا تطغى فتحرم ما أحله الله، بل تظل خلقًا فطريًا يحافظ على علاقة سوية. وعن المغيرة بن شعبة: قال سعدُ بنُ عُبادةَ: لو رأيتَ رجلاً مع امرأتي لضربتُه بالسيفِ غير مُصفِحٍ، فبلغ ذلك رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم فقال: «تعجبون من غيرةِ سعدٍ، واللهِ لأنا أغيرُ منه، واللهُ أغيرُ مني، ومن أجلِ غيرةِ اللهِ حرَّمَ الفواحشَ ما ظهر منها وما بطن…» (صحيح البخاري). وهو يؤكد أصل الغيرة الفطري، ولكن ينبغي التأكيد أيضًا على حق الزوجة في رفض أو قبول التعدد على المستوى الشخصي، تمامًا كما أن الزواج في الأصل مباح، ولكن إذا رفضَه شابٌ أو فتاة فهذا لا يعني استنكار حكم إباحة الزواج.

    {وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا} (مريم: 95)
                  

07-22-2021, 06:38 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 11201

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: زهير عثمان حمد)

    عايز اتكلم عن موضوع المراه من جوانب متعدده اولها موضوع الندوه اللى طرحت فيها تساؤل مكتوب لحظتها عن هل هناك اعتبار للمجتمعات الافريقيه غير المسلمه اللى فيها تعدد وتتائر اذا ماتم منع التعدد بالقانون ؟؟
    -------

    تناول موضوع المراه وماثار حوله من لغط بسبب بوست الاستعانه بصديق . حاحاولو اتناولو من كم زاويه.
    موضوع مساواة المرأه والرجل يتم التعاطى معاهو وتناولومن زاويه لاتعطى نظره واقعيه.فالمراه والرجل المساواه بينهم مساواة تفاضل لاتساوى مطلق.فطبيعه الخلق تقول ذلك فالانسان مخلوق على صورتين فيهم اختلاف حدد ادوار اجتماعيه وانسانيه لكل منهم بين التطابق الكامل ووجوه اختلاف (قائم على التفاضل) فى الحقوق والواجبات.
    من الذرائع فى قول الاستعانه بصديق هو موضوع ملء الفراغ العاطفى (لا الجنسى) والغريب ان المراه لها حظوظ فى الاشباع الاطفى اكثر من الرجل فالجل بعد الام يبحث عن الاشباع والتوازن العاطفى فى العلاقات والنزوات والزيجات المتعدده والجنس صبغه غالبه هذه العلاقات وهى فى غالبها علاقه يغلب عليها الاخذ ربما لطبيعه الادوار فى الحياه التى يغلب ليها الجفاف والشده .فى حين ا المراه تعيش حاله من الاشباع والثراء العاطفى امتنوع بين عاطفه الزواج وعاطفه الامومه وهى فى عمومها علاقه يغلب عليها العطاء وهى حاله من الثراء العاطفى الممتده زمنيا من زوجه وام الى جده اضف الى ذلك اى ادوار اجتماعيه وانسانيه محتمله تضيف الى حاله الثراء والاشباع العاطفى فالطبيبه والمعلمه على سبيل المثال يجدوا مقابل عطائهم ربما غير المشروط فيض من الحب الانسانى .
    فالمراه مؤسسه اجتماعيه والمجتمعات تكون فى مفترق طرق حسب وضع المراه وقيمتها ودورها فاما مجتمع متماسك سليم من الامراض الاجتماعيه او مجتمع متداعى مهترىء موبوء
    اذن فالمراه فى كل الاحوال ليست بحاجه لصديق رجل حتى يعوضها عن شىء هى مصدره الطبيعى فى الحياه ومانح الشىء لايفقده (خلاف مقوله فاقد الشىء لايعطيه) فالمراه هى محيط العاطفه والعطاء والمحبه ولايزيد منها او ينقص من هذا المحيط ان مقدار برميل اضافه او عكسها.
    لكن يبدو ان هوس دمغ العطاء العاطفى وحصره فى اطار التقارب المشبوب بالجنس اضافه الى حرص غالب على تسليع المراه وجعلها دميه سواء كاده للمتعه او كوسيله جذب فى مجال الاعمال عبر الاعلان وحتى الفن فى عمومه. وهذا من الاخطاء التاريخيه للمراه فى كثير من المجتمعات انها بدل ان تقاتل لتكون فاعله فى الحياه مهنيا.فالمراه حتى الان رغم مطالبات من يتصدرن لتمثيل المراه دائمايبحثن عن مصالحهم فى محاصصات تمكنهم من مهن وادوار بارده فى القمه فى حين ان المراه افقيا موجوده فى قطاعات عديده لكن فراغ راسى بين الانتشار الافقى ومغتصبات الحديث باسم النساءفى القمه مثقفات او سياسيات او ...الخ
    اولا اين المراه قطاعيا ؟
    اين المراه فى كيانات المزارعين والرعاه ؟فى وقت فيه فى بلد كالسودان المراه فاعله فى القطاعين المذكورين بل ووالصناعات المرتبطه بهم واين المراه فى قطاعات اخرى كثيره المراه موجوده فيها اصلا قاعديا لكن النساء من ذوات الثياب البيضاء(مقابل الياقات البيضاء) يحتكروا الحديث باسم المراه ويحصروا الصراع فى مساحات محدوده بعضها بزيد من تسليع واضهاد المراه.
    ثانيا تمكين المراه راسيا فى المجتمع والدوله عبر تفعيل وجود المراه الممتد افقيا وملء الفراغات راسيا من القاعده حتى القمه فى جميع القطاعات بالتالى تلقائيا يكون للمراه دور لايتطلب دعوه للمحاصصه الظالمه على حساب طاقات اخرى.فالقول بمنح نسبه كذا بالمئه للمراه فى مجال ما ربما حتى لايتوفر مورد بشرى نسوى مؤهل لملء الخانات بالتالى يتم ملء الخانات كيفما كان على حساب طاقت ربما ل(ذكور) تم تضييع فرصه الاستفاده من طاقاتهم وخبراتهم باسم جريمه التمييز الايجابى -فالتمييز هو التمييز سالبى ام ايجابى- ومن امثله ماذكرت سياسيا فى انتخابات الجزائر الاخيره تم ترشيح نساء من مناطق متشدده ترفض حتى ظهور صوره المراه فى الدعايه الانتخابيه فكيف يمكن ان يكون لها دور سياسى خارج اطارها الضيق جدا اجتماعيا ؟
    طبعا عندى تساؤل مزمن لناس مساواة المراه بالرجل بالاسلوب الغربى (بخلاف مساواة التفاضل) طالما المراه مساويه للرجل لماذا تستمر المراه فى الجتمعات الغربيه تكون المراه منسوبه الى عائله الزوج ؟لماذا عند الطلاق يتم تجريد الرجل من جزء من مايملك مهما كان وضع الزوجه (حتى لو كانت لا دور منزلى او اسرى فى تربيه الاطغال ان وجدوا؟
    هل من الضرورى ضمن الالتزام بمساواة الرجل بالمراه ان نلغى (Ladies first) او فى المواصلات امنح مقعدى لسيده ؟
    .
    ويستمر النقاش انشاءالله
                  

07-22-2021, 11:20 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 11201

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Asim Ali)

    اما قضيه التعدد بؤره الهجوم فهى اختيار من اختيارات المراه كما الرجل فاما ان تقبل باستمرار ها كزوجه اقدم او تطلب الانفصال ومن تقبل بالانضمام كزوجه حديثه على زوجه او زوجتين ..الخ وهنا المقصود الاختيار يكون كسلوك حضارى او مضبوط بالقانون (طلب الطلاق او الخلع)
    وليس لرافضى التعدد ان يدعو الى تجريم التعدد وقصر الزواج على واحده ولايمكن اجبار سيده على عدم الزواج من رجل متزوج وتركهالمصير انتظار فارس (سنقل)على حصان ابيض
    فكما يوجد البشر بالسنه وسحنات متعدده كذلك العادات والتقاليد الضامنه للسلام والامن الاجتماعى فى اطار هذا المجتمع
    ولايجب ولايمكن ان يكون السعى لجعل جميع المجتمعات نسخه من مجتمع يسعى لتفكيك الاسره وضرب السلام الاجتماعى للمجتمعات
    ماذا عن الام العازبه فى مجتمعات التحضر؟
    ماذاعن ابناء السفاح ومن تتخلى عنهم امهاتهم للدوله يتقلبون بين الملاجىء وحقد اجتماعى دفين يفرز انسان مشوه نفسيا واجتماعيا ؟ والسبب لحظات شهوه ربما كان العقل فيها غائب يتحمل وزره نتاج هذه اللحظات.
    اما من ناحيه اديان وتعاليم فالاديان ايضا خيارات وللجميع الخيار فى اعتناقها مع احترام الاختلاف داخل اطار الدين الواحد
    لكن محاولات جعل الاديان مجرد انتماء اسمى مفرغ من محتواه القيمى بذريعه الانتماء لهذا الدين او ذاك فهذا امر يخلق من المشاكل مايعانى منه كثير من بلاد العالم الان .
    وكما تحدث البعض فى الندوه عن ضروره مقاربه القضيه اجتماعيا دون المساس بالاديان اعتبره الخيار الافضل الذى يضع ضمانات للمراه المتضرره من التعدد ومنحها الخيارات التى لاتتصادم مع الاديان او قيم المجتمعات(الافريقيه مثالا) التى لاترى فى التغدد عيبا او شرخا اجتماعيا بل عامل قوه للاسره ومزيد من التماسك الاجتماعىضمن اطار اسره ممتده تضمن تقديم ابناء مجتمع على حال من العافيه الاجتماعيه والنفسيه
                  

07-23-2021, 11:19 AM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 18489

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Asim Ali)

    ول أبا عاصم علي،
    سلامات .. وعفارم عليك
    Quote: فى حين ا المراه تعيش حاله من الاشباع والثراء العاطفى امتنوع بين عاطفه الزواج وعاطفه الامومه وهى فى عمومها علاقه يغلب عليها العطاء وهى حاله من الثراء العاطفى الممتده زمنيا من زوجه وام الى جده اضف الى ذلك اى ادوار اجتماعيه وانسانيه محتمله تضيف الى حاله الثراء والاشباع العاطفى فالطبيبه والمعلمه على سبيل المثال يجدوا مقابل عطائهم ربما غير المشروط فيض من الحب الانسانى .
    فالمراه مؤسسه اجتماعيه والمجتمعات تكون فى مفترق طرق حسب وضع المراه وقيمتها ودورها فاما مجتمع متماسك سليم من الامراض الاجتماعيه او مجتمع متداعى مهترىء موبوء
    اذن فالمراه فى كل الاحوال ليست بحاجه لصديق رجل حتى يعوضها عن شىء هى مصدره الطبيعى فى الحياه ومانح الشىء لايفقده (خلاف مقوله فاقد الشىء لايعطيه) فالمراه هى محيط العاطفه والعطاء والمحبه ولايزيد منها او ينقص من هذا المحيط ان مقدار برميل اضافه او عكسها.
    والله كلام عقل .. وأوفيت وكيفيت .. هذا كلام في غاية الدقة والجمال .. وهنا المناصرة الحقة للمرأة ..

    مثل هذا الكلام والله لم يقال في الندوة .. صموا آذاننا بلغة القهر والذل والأهانة وغيرها .. كأن لم يكن لدينا أمهات وجدات وأخوات .. تربينا في أحضانهن وهن كلهن دفء وحنان ومشحونات بعاطفة الأمومة .. العلمانيون حولوهن إلي دمي جنسية ..

    أتمنى أن يجيبوا علي سؤالك حول:
    Quote: طبعا عندى تساؤل مزمن لناس مساواة المراه بالرجل بالاسلوب الغربى (بخلاف مساواة التفاضل) طالما المراه مساويه للرجل لماذا تستمر المراه فى الجتمعات الغربيه تكون المراه منسوبه الى عائله الزوج ؟لماذا عند الطلاق يتم تجريد الرجل من جزء من مايملك مهما كان وضع الزوجه (حتى لو كانت لا دور منزلى او اسرى فى تربيه الاطغال ان وجدوا؟
    هل من الضرورى ضمن الالتزام بمساواة الرجل بالمراه ان نلغى (Ladies first) او فى المواصلات امنح مقعدى لسيده ؟

    يا زهير .. هل بالأمكان الأجابة علي تساؤلات عاصم ..؟

    عاصم واصل .. ودي الأفكار التى نريد سماعها .. نحن أن شئت نقدمك لمنظمة المرأة .. وتطرح أراءك .. وهم ما دام فتحوا باب لازم يسمعوا لكل وجهات النظر ..

    بريمة
                  

07-23-2021, 10:50 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 11201

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Biraima M Adam)

    المراه تاريخيا اثبتت وجودها ومشاركتها سيده دوله وسياسيه وقائده جيوش ...الخ -المراه التى تحكم وتقاتل فى الميدان اعتبرها قمه النديه فى الادوار مع الرجل -حتى كتبت اسماء منها التاريخ الانسانى قاموا بادوار من دون خطاب مظلوميه ومحاصصات باسم التمييز الايجابى فى مستويات محدده
    رغم صراعات المجتمعات مع المراه -كاحد الشرائح المضطهده ضمن صراعات مومنه اخرى- حتى الان فالمراه فرضت وجودها ووصل بيهم الامر للقتال فى جبهات الحروب وما الكرديات والاريتيريات من الامثله معاصره للنضال المراه جنبا الى جنب مع الرجل وحتى السوريات كما قدمت فى احد البوستات سوريات قناصات وطاقم دبابه كامل فى جبهات القتال وهناك فى الهند اذكر امثله لعده نساء زعيمات تمرد ودمغهم الاعلام بتزعم عصابات
    المراه اللى بتصل المرحله دى مافى خوف عليها حقعا تقلعو فى ميدلن المجتمع والمهنه
    وتحدى اى المراه انها تثبت وجودها اينما كانت وتجود ادائها وتقود بامكاناتها المهنيه لا بحصص تطالب بها باسم التمييز الايجابى
    عليه اثبات المراه وجودها افقيا وراسيا وسد الفراغات فى هذا الجدار يجعل للمراهفى المجتمع موقف من قضيه التعدد-موضوع البوست لا بتحديد اومنع التعدد لكن بحق الاختيار قبول او رفض بل ومطالبه بحق العصمه فى حاله الاسلام
    المراه الان التحدى الحقيقى امامها هو الثوره على جعلها سلعه ودميه ترويج تطلعا الى ادوار اكثر فاعليه فى المجتمع هى الان فارغه من اى وجود للمراه .فهل سعت المراه لاقتحام هذه المجالات ؟
                  

07-25-2021, 08:01 AM

محمد بدرالدين
<aمحمد بدرالدين
تاريخ التسجيل: 01-15-2018
مجموع المشاركات: 1803

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Asim Ali)

    التحايا و التقدير لكم جميعا
    و لاستاذ بريمة المحبة و الاحترام
    .. ثم لمنظمة المراة
    و للاساتذة زهير و امل ..
    كنت اتوقع ان يكون هناك طرف ثالث و هو رجل عالم بالدين الاسلامى
    و باعتباره اخر التشاريع التى نزلت من عالم الغيب و الشهادة .. الله رب الكون ( هذا مع تقديرى لاستاذ زهير)
    لتكتمل الرؤية ف ذاك النقاش الهادف
    لان هذه التشاريع المنزلة من الله سبحانه و تعالى هى مثل الكتالوج
    الذى يوضح و يفسر كيفية استخدام المنتج
    و سبحانه و تعالى يقول :
    وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِكُلِّ شَيْءٍ
    و ايضا : ما فرطنا في الكتاب من شيء )
    و قيل ان العرب قالت : جاء محمد ليعلمنا كيف نخرج للخلا
    .... مناهجنا الدراسية و لا علماء الدين ساعدونا ف فهم هذا الدين..الا من رحم ربى
    .. و تساؤلات كثيرة تنطرح فيما يخص موضوع الندوة :
    طالما الرجال مسموح لهم التعدد..لماذا تحرم النساء منه
    و ثم لماذا لا تقبل النساء بالتعدد ..حتى ف العلاقات او المغامرات العابرة للرجل
    هل هو الحب ام حب التملك ام الانانية ..ام لشماتة صحباتها فيها
    ام الغيرة ... ام الفطرة
    و لماذا الرجل ايضا لا يقبل حتى سلام زوجته للغريب
    دعك من تلبية رغبتها مع اخر.. الذى ربما يؤدى لقتلها .. او الطلاق
    ..و لماذا لم يخفف الله الغيرة عند النساء ليتقبلن الزوجة التانية ....
    .. البعيو الفنان ..متزوج اتنين .. و جابهم ف لقاء تلفزيونى و قالن نحن متعايشين بمحبة و متقبلين الامر
    .. صديقى تزوج على بت خالته بعد 10 سنوات بحثا عن الذرية
    و شاف الامرين
    الشقة 3 غرف و صالون
    ما قدر ينوم كلو كلو .....
    يوم ما يكون مع وحدة التانية الليل كلو تقفل ف باب الحمام يقوة او يكسر ليها حاجة ف المطبخ او ترفع صوت التلفزيون
    مناكفة بيناتم
    حتى صاحبنا كان بمشى الشغل هو نص نائم و يتم نومتو ف المكتب
    و تعب و هزل حسمه
    قنا ليه قسم بيناتم القعاد ف السعودية
    6 شهور للاولى .. و 6 شهور للتانية
    و بعد ذاك ارتاح ..
    .... معظم لو ما كل مجتمعات العالم متفقين فى هذه الجزئية .. مشاكل التعدد او تعدد العلاقات
    .. نتمنى ان يلهمكم الله الحل الناجع .. الذى يرتاح به الجميع و تطمئن قلوبهم و تنشرح صدورهم
    ..
    و كل التقدير و الاحترام لكم جميعا



                  

07-25-2021, 01:02 PM

Gafar Bashir
<aGafar Bashir
تاريخ التسجيل: 05-02-2005
مجموع المشاركات: 6783

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: محمد بدرالدين)

    يعني ٦ صفر
                  

07-26-2021, 07:14 AM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 18489

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Gafar Bashir)

    ول أبا الحبيب بدران .. زارتنا الملائكة ..

    ندوة منظمة المرأة السودانية في واشنطن اليوم الأحد الموافق 25 يوليو 2021م .. هى عبارة عن ردحي والسلام ..

    أستغربت جداً من الأستاذة رباح الصادق .. حديث رباح هو وحده المهم رغم أستغرابي منه وما دونه ردح في لا شيئ .. رباح بحثت الموضوع من جوانب ثقافية وخرجت أن نظرة المجتمع الحضري في الخرطوم تتجه إلي تقييد التعدد، أما في الأقاليم فالأمر مختلف حتى نظرة النساء له تختلف وهناك إرث ثقافي مرتبط بالتعدد ككثرة الأنجاب أو مشاركة النساء في الأنتاج وغيرها .. أستغرابي في أستشهادها بحديث للحبيب الأمام الصادق المهدي .. عن صعوبة التعدد رغم أنه معدد .. وأظهرت كأن الأمام أقدم علي تلك الخطوة دون الرجوع إلي التراث الديني للأنصار والذي يؤززه أئمة الأنصار في أنفسهم لتقتدي بهم جموع كيان الأنصار .. هذا الحديث يحتاج إلي مراجعة من رباح والأبتعاد عن حشر سيرة الأمام فيما لا يجدي .. عليها عن تؤسس رؤيتها بنفسها وتدافع عن أراءها .. وكل شاه معلقة من عصبتها ..

    الدكتور مجدي حديثه جميل .. لكنه إعادة ودرس عصر لما قيل في الندوة الماضية ..!

    أعجبتني الأمثال التى تعبر عن رأي المجتمع السوداني في التعدد:
    * راجل المرتين .. أرنب بين كلبين.
    * الضرة .. من الضرار أو الضرر .. مسجد الضرار.

    وهناك أخت أسهبت في شرح المفردات التراثية .. وهذه أجمل تجلي في الندوة .. ربما لأن كتاباتي جلها في التراث ..
    ولكني أقول في تراث أهل غرب السودان: يقولون: راجل المرأة الواحدة أعزب .. وهنا في مؤخرة أذهانهم مقولة : الجنة ما فيها أعزب .. وكذلك أكمال نصف الدين بالزواج .. وراجل المرأة الواحدة أعزب لم يكمل دينه إلا بالتعدد.

    الندوة لم تخرج بخلاصات أو توصيات .. أنتهت ردحي كما بدأت .. لم تذهب الندوة إلي ضرورة سن القوانين المقيدة للتعدد .. ولم تقدم رؤوية تسترشد بها الدولة .. ولم تترك الأمر للمجتمع في كل مكان وحسب تطوره ونظرته ..

    الأخت فاطمة غزالي مقدمة الندوة .. رغم الكارزما الواضحة وحسمها للمتحدثين للألتزام بالزمن .. وهذا مهم .. وفاطمة نجحت في ذلك ونحييها علي عدم مجاملتها وصرامتها حتى في لحظة ظهرت وكأنها تريد أن تنهي حديث رباح رغم أن رباح كانت تقول كويس يا الحبيبة فاطمة أنا قاعدة أنهي في حديثي، لكن ظلت فاطمة تقول لها أنت أخذت زمن كتير يقارب ما مسموح به للمحدث الاساسي دكتور مجدي .. مما جعل رباح .. ترتجل بقية حديثها وتنهيه علي أجل .. نهاية الندوة عادت فاطمة للترضيات ومنحت ذات الأشخاص الذين حسمتهم فرصة لأكمال ما كانوا ينوون قوله .. يعنى نقضت غزلها بيدها .. ولم يقدموا شيئ مفيد أكثر مما قالوه في المرة الأولي.

    أختلف تماماً مع حديث الأخت فاطمة في تلخيص كلام المتحدثين في الندوة .. وهذه نقطة يجب أن تراجعها المنظمة .. فاطمة تلخيصها مبني علي أفكار مسبقة .. وهى تحاول تمليها علي الحضور ..

    بريمة
                  

07-26-2021, 07:39 AM

بدر الدين الأمير
<aبدر الدين الأمير
تاريخ التسجيل: 09-28-2005
مجموع المشاركات: 20026

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: Biraima M Adam)
                  

07-28-2021, 08:22 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 11201

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ندوة منظمة المرأة .. أمل هباني وزهير .. فلم � (Re: بدر الدين الأمير)

    بعد التساؤل فى مداخله سابقه نتساءل تانى
    يا ترى ما راى النسويات فى قرار المحكمه بخصوص دفع المغتيه الامريكيه نفقه شهريه لطليقها ؟؟

    .
    قمه المساواه
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de