بعيدا عن حمدوك

دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-08-2021, 07:46 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-23-2021, 04:12 PM

محمد حيدر المشرف
<aمحمد حيدر المشرف
تاريخ التسجيل: 06-20-2007
مجموع المشاركات: 20148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
بعيدا عن حمدوك

    04:12 PM November, 23 2021

    سودانيز اون لاين
    محمد حيدر المشرف-دولة قطر
    مكتبتى
    رابط مختصر



    بعيدا عن حمدوك !!

    (قراءة حول الاتفاق الإطاري/السياسي الموقع في 21 نوفمبر)

    محمد حيدر المشرف

    يستطرد جليبر الأشقر في مقاله "العقد الأول من السيرورة الثورية العربية":

    " أن إنجاز التغيير الذي تحتاج المنطقة إليه لتجاوز أزمتها المزمنة يتطلّب قيادة أو أطر قيادية للحراك الشعبي على درجة عليا من التصميم الثوري والوفاء للمصلحة الشعبية بحيث تتمكن من إدارة العملية الثورية واجتياز الامتحانات والمِحَن العسيرة التي يقتضيها التغلّب على الأنظمة القائمة باستمالة قواعدها المدنية والعسكرية، قيادة كفيلة بأن تُشرف على تحويل الدولة من أداة نهب للمجتمع لصالح أقلية إلى أداة خدمة للمجتمع بأغلبيته الكادحة. وما دامت مثل هذه الأطر القيادية لم تنبثق أو تفرض نفسها بعد، فإن السيرورة الثورية سوف تستمر لا مُحال في تعاقب بين المدّ والجزر وبين الهبّة الثورية والردّة المضادة للثورة."

    انتهى استطراد جليبر. وكان يشير (بصورة عامة) لعمق الازمة البنيوية في طبيعة النظام السياسي والاجتماعي في دول الربيع العربي. تركيبات بنيوية خرسانية مصبوبة في هيكل الدولة تعمل على تماسك الأنظمة السياسية الاجتماعية القديمة وتحول - لاعتبارات تتعلق بصلابة وصلادة العمود الفقري لهذا الانظمة بشقيها المدني والعسكري- دون انجاز تغييرات جذرية ثورية حاسمة وسريعة كما قد يطيب لي وللناس عامة أن يتمنوا. وهو الامر الذي أنتج نوع من السيرورة الثورية طويلة الأمد والتطلع لانجاز التغيير الجذري بصورة مؤجلة (تكون او لا تكون!!).

    اذن هي سيرورة ثورية طويلة الاجل من ناحية, وبمآلات مستقبلية متفاوتة الاحتمالات مع ترجيح واضح لاحتمال انجاز التغيير الجذري في نهاية المدى (انتصار الخير والفضيلة). ولكن, وفي ذات الوقت, وبصورة عقلانية, لا احد يستطيع استبعاد الانزلاق لحالات متفاوتة ومخيفة من تآكل الدولة الذي قد يفضي لأسوأ احتمالات الحرب الاهلية, او قد يكفي فقط للدخول في سبات من الانحطاط الطويل (جميعها واردة وفقا لشروط موضوعية وذاتية مختلفة).

    باستلهام ذلك محليا في وضعية ما بعد اتفاق 21 نوفمبر, ومع خصوصية ثورة ديسمبر, فان المراوحة بين حالتي المد الثوري والردة الثورية ستنتج في تقديري (اذا تجاوزنا تلك التصورات الرغبوية الفائقة) ذات الحالة من السيرورة الثورية طويلة الاجل التي أشار لها جيلبرت, و من غير منجز ثوري حاسم وسريع. وذلك لاعتبارات تتعلق بطبيعة الازمة البنيوية المتجذرة في عمق وطبيعة النظام السياسي والاجتماعي الشرس والمتماسك بخلفية الإحتكار البذيء لاداوت العنف بالاضافة للهيمنة الاقتصادية بصورة أساسية. ولكن لا يمكن (طبعا) تجاوز عوامل أخرى تتمثل في وجود عمق اجتماعي وثقافي كبيرين لهذا النظام السياسي/العسكري/الديني/المليشياوى/الجهوي/القبلي بتجلياته المختلفة (اقانيم عديدة لكينونة قديمة واحدة).

    اعلاه هو التحدي الموضوعي أمام الثورة السودانية, ويجب ان لا نخطيء (في مقام التحديات الموضوعية هذا) في مسالة مهمة مفادها أن التحليل السليم لاتفاق 21 نوفمبر قد يخلص الى ان هذا الاتفاق يمكن ان يفضي في حال استمرار الزخم الثوري بذات وتيرته ما بعد انقلاب 25 أكتوبر واستثمار وضعية ما بعد 21 نوفمبر ثوريا للأمام, قد يفضي لوضعية افضل نسبيا للثورة في مقابل الوضعية السابقة للإنقلاب بتلك المعادلات والخيارات الصفرية.

    اذن, وفي حال التفكير في براح الاطار الواسع البانورامي لسيرورة الثورة الممتدة في صراعها مع السلطة التأريخية (اذا اتفقنا حول هذه الطبيعة المستمرة والممتدة للثورة), يمكننا الوصول لحقيقة مفادها ان ما يحدث يمكن ان يكون بمثابة (او يمكن أن يفضي ل) نقل الصراع من حافة الهاوية التي قادنا اليها العسكر (بصورة لااخلاقية ولاوطنية) الى ارضية اكثر تماسكا نسبيا بوجود قيادة مدنية (ايا كانت واي كان مقدار صلاحياتها) برئاسة عبدالله حمدوك. حكومة ستعمل في حدودها الادنى على تشكيل حاجز امان Buffer zone بيننا والحيز الضيق لحافة الهاوية, وبالتالي بيننا وأمكانية أن يأخذ الصراع بيد العسكر لرمي البلاد في هاوية الحروب الاهلية والفوضى العارمة والتي ستنتج بصورة حتمية (في اعتقادي) جراء تآكل الدولة وانهيارها اقتصاديا.

    هنا لابد من الاشارة لحقيقة مهمة تغيب عن الأذهان. فصحيح جدا أن التمسك بسلمية الثورة ضروري لتفادي الانزلاق في الفوضى العارمة. الا أن للفوضى العارمة شروط أخرى تعمل بمعزل عن طبيعة الثورة (سلمية/عنيفة). ومتى تحققت هذه الشروط لا يمكن وقف الفوضى بمجرد التمسك بسلمية الثورة. لذلك أقول أن مجرد تآكل الدولة سياسيا وانهيارها اقتصاديا نتيجة لعدم الاستقرار هو ولوحده اكثر من كافي للانزلاق نحو الفوضى، حتى ولو تعلقنا جميعا باستار السلمية.

    يقال ان خيار الحرب لا يحتاج الا لطرف واحد.. بمعنى انه لا يتطلب تفاهمات مشتركة.. اليس الامر كذلك !!

    ناتي هنا للظروف الذاتية والتي قدمت لها بالاقتباس عن جيلبرت أشقر. وهي في اعتقادي ظروف ذاتية متعلقة بطبيعة الثورة السلمية مقروءة مع تطلعاتها وأهدافها الراديكالية في التغيير الجذري ومدى المفارقة او التحديات الموجودة هنا. وظروف ذاتية متعلقة ببروز وانضاج شكل قيادي سياسي وتنظيمي للحراك الثوري. ثم ماهية تصورات هذه القيادة الثورية لطبيعة المكونات الثقافية والايدلوجية والطبقية والسياسية المسموح لها بالدخول تحت مظلة الثورة بما يتطلبه ذلك من وضع الاعتبارات اللازمة لكفالة التعبير عن تطلعات هذه المكونات المتباينة داخل المنفستو الثوري (هذه مسألة حاسمة جدا نحو استقراء المآلات الثورية). وبتعبير آخر ما هي التصورات هنا, ثورة صماء ومنغلقة ايدلوجيا وثقافيا ام ثورة مفتوحة ممتدة الايادي لمصافحة الجميع أم يكون أمرها ما بين بين.

    كل اعلاه يدخل في عملية بناء تصورات صحيحة للكيفيات التي ستكون عليها السيرورة الثورية الممتدة والتي سترسم ملامح التأريخ السوداني نحو صيرورة جديدة نتمناها تغييرا حقيقيا وجذريا ونهائيا للازمة البنوية في طبيعة النظام السياسي/الاجتماعي وليست مجرد معطى اضافي من معطيات الفوضى العارمة والتشظي والانقسام والحرب الموجودة مسبقا.

    كل ما ورد اعلاه يعتمد ويتبنى ويشترط استمرار الزخم الثوري بذات وتيرته ما بعد انقلاب 25 أكتوبر واستثمار وضعية ما بعد 21 نوفمبر ثوريا وبصورة واعية ومدركة للتحديات والمطلوبات السياسية والتنظيمية للثورة مع ضرورة بناء تصورات اكثر انفتاحا على المجتمع السوداني باطيافه ومكوناته المختلفة وتحجيم حالة الصلف الثوري المقيت في أكثر الاحيان ومع الكتابة الجماعية الملونة للمنفستو الثوري في مقابل المنفستو المطبوع سلفا برسم التبصيم فقط لا غير..!!






                  

11-24-2021, 10:56 AM

محمد حيدر المشرف
<aمحمد حيدر المشرف
تاريخ التسجيل: 06-20-2007
مجموع المشاركات: 20148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: محمد حيدر المشرف)

    بعد اتفاق حمدوك/برهان

    تولدت عندي قناعة بأن الثورة السودانية ستتخذ شكل السيرورة الثورية طويلة الاجل بدلا عن شكل الثورة السريعة والخاطفة التي ستنجز اهدافها في مدى زمني قصير ..

    بمعنى انو الهدف بتاع التحول الديمقراطي مثلا لن ينجز في نهاية الانتقال ده .. بل أن هناك انتقالات لم تجيء بعد وبرهن ثورة مستمرة وعنيدة..

    يجب التفكير في هذه المسألة بعمق شديد

    ومن المهم ادراك ان هناك ظروف ذاتية متعلقة بطبيعة الثورة السلمية. وهي طبيعة يتوجب قراءتها مع التطلعات والأهداف الراديكالية في التغيير الجذري... ومن ثم معايرة ذلك عقليا(سلمية الثورة vs اهدافها في التغيير الجذري) و تحديد مدى المفارقة او التحديات الموجودة هنا في كل ما يتعلق بالوسائل والادوات والمدى الزمني للتغيير وحدود المسؤولية الوطنية في منع الانزلاق للفوضى وحجم الدماء وكل الظروف المحيطة بالبروسس الثورية.
                  

11-24-2021, 11:39 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: محمد حيدر المشرف)

    Quote: يستطرد جليبر الأشقر في مقاله "العقد الأول من السيرورة" الثورية العربية:


    نحن ما عرب
    نحن سودانيين عايزين ثورة الوان بس
    واقرا لي انا عشان توعي يا مستلب

    المقال ده نشرتو زمان لاني عارف بتجي حراك في السودان وبضيعو ناس قريعتي راحت العاملين فيها عرب ديل
    *****************

    عادل الامين: الديمقراطية في السودان بين السائس والحصان

    adel-alamin11
    عادل الامين
    جميعكم أيها الحكماء المتمتعون بالشهرة قد خدمتم الشعب وما يؤمن به من خرافات ولو أنكم خدمتم الحقيقة لما أكرمكم احد ومن اجل هذا احتمل الشعب شكوكم في بيانكم المنمق لأنها كانت السبيل الملتوي الذي يقودكم اليه وهكذا يوجد السيد لنفسه عبيدا يلهو بضلالهم الصاخب وما الإنسان الذي يكرهه الشعب كره الكلاب للذئب الا صاحب الفكر الحر وعدو القيود الذي لا يتعبد ولا يلذ له إلا ارتياد الغاب…
    ف.نيتشة
    *****
    ثورات الألوان والثورات “المخملية ” هي مصطلح جاء مع “الثورات الدستورية” ثورات الالوان بعد سقوط جدار برلين ونهاية الشيوعية الدولية في العالم1990 ..في دول الاتحاد السوفيتي السابق..
    كانت” ثورات دستورية انتخابية”..اقتنعت الأنظمة الشمولية بنهاية الرحلة وقامت بتفكيك نفسها ذاتيا وتغيرت 50 دولة في العالم بهدوء شديد جدا ونعطي نماذج لثورات الألوان الحبر البنفسجي للانتخابات.. في افريقيا الرائدة في التحول الديمقراطية النظيف تنزانيا-غانا-السنغال- جنوب افريقيا-كينيا- امريكا الجنوبية البرازيل- بيرو- اسيا الفلبين اندونسيا ما عدا الوطن العربي وربيعهم الزائف. والمدمر ومخلفات اليسار”الشيوعيين” والأخوان المسلمين-الشعبي” والمستلبين من بلاد السودان الذين لا زالوا في غربتهم الكئيبة حكومة ومعارضة مع الحاضنة المشوهة-النظام العربي القديم- والتأسي به ولا يرون ابعد منه ويتركون الحلقة المفقودة المتمثلة في “ثورات الألوان”التي اكتنفت العالم قبل عقدين من الزمان .. كان ممكن نكون من دول هذه الثورات المخملية مرتين..
    1-إذا اقتنع الرئيس الراحل نميري بنهاية الرحلة وما سلم الأخوان المسلمين الدولة بعد المصالحة ليبدا مسلسل التمكين 1978 الاقتصادي-بنك فيصل الإسلامي والقانوني قوانين سبتمبر 1983 ولوقام بتأسيس حزب تحالف قوى لشعب العاملة وإقرار دستور تعددي والعودة للشعب السوداني الذكي ينتخب من يصلح..بدل “ما يجلس الأخوان المسلمين في راسنا إلى الان ونحن في 2015”..
    2-انتخابات نيفاشا 2010..التي فر منها اهل الصرفة من المؤلفة جيوبهم وسحبوا معهم قطاع الشمال ومشروع الأمل وكل ما ترتب على ذلك وحتى الان ونحن نقترب من 2015 الثورة البنفسجية الثانية..لا احد يريد الاعتراف بالقصور والقرارات الغبية وإدمان الفشل ومصر ان يقلع النظام بالطريقة العربية-الفوضى الخلاقة- دون دعم دولي لان السودان من دول الجذرة -اتفاقية نيفاشا وغاب هذه الأمر حتى هذه اللحظة عن الكثيرين (لماذا تخلى العالم عن السودان؟) لأنكم فررتم من الانتخابات 2010 واعطيتوا المؤتمر الوطني شرعية لا يستحقها يقتل بها الناس حتى الان واتفاقية نيفاشا هي “الجذرة”التي خلفها عصا وقد تظهر مع استفتاء ابيي القادم لا محالة ولا زالت نيفاشا وروحها الحية المخرج الوحيد للوضع الراهن
    حتى نتفادى هذا المصير المشئوم..على السودان ان يرفع هذا (الإصر )الوافد عن عنقه والممتد لستة عقود ويبحث عن مسار جديد في سباق المسافات الطويلة إلى الديمقراطية ،يعبر فقط عن خصوصيته الثقافية والتراثية والتاريخية ،لذلك اصر على ((رفع علم الاستقلال في البيوت كرمزية للانعتاق واستعادة الهوية الوطنية)).. وان تقوم أسس الوحدة بين السودان وبين الدول العربية والافريقية في التنوع والمصالح الاقتصادية كما هو تجربة الاتحاد الأوروبي1990 بوضع صورة قياسية ، تسعي لها كل الدول وفقا لظروفها الموضوعية دون استنساخ مخل لتجارب الآخرين أو هيمنة المركز على الهامش ونموذج جامعة الدول العربية الفاشل من 1946..وكما يقول أخواننا المصريين(ما فيش حد أحسن من حد)..
    ****
    العدالة الانتقالية هي مسؤولية الحكومة المنتخبة ديمقراطيا من الشعب بعد زوال النظام الشمولي وتصفية كل مؤسساته-بواسطة الحكومة الانتقالية – وليس مسؤولية الوضع الانتقالي الذي قد لا يخلو من انقلابيين طارئين أو ثوار انتهازيين يريدون تصفية حساباتهم مع النظام القديم على حساب الديمقراطية نفسها واستقرار الدولة كما حدث في مصر من أقلية مرسي الانتهازية مع حسني مبارك ونظامه والشيعة في العراق الذي جلب الفوضى في العراق حتى الآن ما عدا كردستان العراق..الذين يشبهون دولة الجنوب في السودان وأخلاقهم العالية ونحن غير معنيين بالنماذج التي تقدمها دول الربيع العربي..والسبب واضح انهم يعيدون تدوير “الأخوان المسلمين” ونحن الأخوان المسلمين مدروين بينا من 1964 ونحن نريد استعادة مسار وست منستر والكمون ولث الذي تركنا فيه السيد عبدا لرحمن المهدي”الأسطورة” والانجليز”السايس” وليس مشاريع مصر “الحصان” الناصرية والشيوعية والأخوان المسلمين منذ 1956(.كما قال السيد عبدا لرحمن المهدي للصحفي هيكل
    (((يا ابني نحن لم نكن نعرف هذا السيد الانجليزي مطلقا ولكن جاء الى بلادنا يركب عربة تجرها خيول مصرية وتدفعها من الخلف ايدي مصرية ..فهل تريد مننا بعد ان استقر الرجل في بلادنا ان نتحدث مع الخيول التي تجر العربة والأيدي التي تدفع العربة من الخلف ؟؟ )))!!
    كلام السيد عبدا لرحمن المهدي-محمد حسنين هيكل – كتاب السودان القطر الذي لم يستطع أهله ان يفهموه.)).
    والعالم ينضح بالتحول الديمقراطي النظيف وثورات الألوان ونلحق بالهند والبرازيل والحديث ذو شجون

    ***************************************************************************
    قال ثورات عربية قال
    ياخ السودانيين ما عرب وفي ثلاثة ثورات بس حقيقية في تاريخ السودان
    المهدي1 خرجت الاتراك بالكفاح المسلح
    المهدية2 طلعت الانجليز بي الانتخابات
    المهدي3 قيامة الساحة الخضراء 2005-2010 وانتخابات 2010 ولسه مستمرة
    بس حمدوك يمشي كوادا
    وقحت 1 ماتت وينتهي العزاء بالدفن
    وقحت2 بصق عليها الشعب السوداني والجنرالات في فتيل بادين
    ورينا عندك شنو
    اللليلة ما يفكك مني الا حيدر الزين ؟؟
    انت عربي بالله ؟؟


                  

11-24-2021, 11:43 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)

    المقال منشور في راي اليوم بتاعة عبدالباري عطوان اللندنية 11 ابريل 2015 والبشير قاعد في راسكم
    وهسة دي ما ثورة ده انقلاب متسلسل من
    2019 ابن عوف الجدع نفياشا ودستور 2005 وجرا الي اسياده المصريين يتمطى
    2019 البرهان انقلاب اللجنة الامنية بي رعاية المخابرات المصرية الشركة القابضة
    2021 انقلاب بييض بادين قرع العرب والجرب بي عكازو وقعدهم في علبهم ورجع حمدوك
                  

11-25-2021, 03:16 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)

    وينو الدكتور
    مش قلت ديمقراطي وتطلع في الشباب للموت الرخيس والمجاني في المركز
    قحت1 نموذج للانانية والافلاس والامراض النفسية والنرجسية والتهافت علي الاستوزار والمشكلة في الدولة المركزية من الاساس
    قحت2 بصق عليها الشعب وهم ايتام الترابي في الشعبي في النظام الخالف ومسكوكم ضنب الككو يا قحاتة يا طرور
    والوثيقة الدستورية المشوهة ركزت علي المؤتمر الوطني بس مش الانقاذ 1989-2021 وهي رجس من عمل الشيطان
    ويجب تجاوزاها كلها بالعودة الي ما قبلها لمن كان في دولة الحكم الاقليمي باسس جديدة
    من الان
    1-علي الجنرالات التحرر من اصر الشركة القابضة المصرية والمخابرات المصرية ويرجعو الاصول بنك السودان
    2-علي حمدوك يتحرر من اصر قحت1 بعاعيت مايو وقحت2 ايتام الترابي ويمشي كاودا عديلل
    3-علي الشباب يتحررو من اصر خيال الماتة الاسمو تجمع المهنيين الشيوعيين المستهبلين وعنبر جودة وصراخ بنات اوى
    ده زمن ثورات الالوان الدستورية حتي الليبين وصلو انتخابات وانتو مكنكشين في المحاصصة الانتهازية الوقحة و علم مايو
    ومكانهم بعد يرجع الحكم الاقليمي بي دستور 1973 وقوانين 1974 هو
    المجالس المحلية في كل السودان ويجدعو علم بابكر عوض الله ويعتمدو علم علي حسنين وبرنامجو بس
    وهسة وريني 10 مليون عواطلي مكدسين في االخرطوم يسووو شنو
    وريني سياسي وحد في المركز البائس
    يستطيع تاهيل
    10 مليون مزراع و5 مليون راعي
    بي 600 طن ذهب للصين وجلب معينات طاقة شمسية 40000 ميقا وات يوميا ضايعة علي السودان
    عشان يزح السودان من عالم عرب البائس الي دورو الافريقي الحضاري اطعام مليار افريقي وشخص في العالم الثالث
    من ناس المرزعة السعيدة ومستشارين حمدوك البييض ؟؟؟
    نومة وسكرة وقهوة وسهرة
    زي ما قال عليهم صلاح احمد ابراهيم ومعوقين حمدوك سنتين حاصل فارغ ورجغك ورجغك ورجغك وخالد سلك وترك
    والتوم هجو ومشو ما جو
    وهسة امرقو انتو يا بعاعيت مايو 1969
    يمرق الشباب يموت ليه ؟؟\الشباب ديل عايزنهم في المجالس المحلية في كل السودان
    الموت ده من اول انقلاب لي اخر انقلاب وراه المخرابات المصرية الرخيسة وادوتا القذرة في السودان

    شكرا حمدوك امسك في كاودا بس
    سمعت بي كاودا يا مشرف ولي وعيك ما فايت اللفة وصابرين وهبي وهبي يا اكتوبر ومن فتيح للخور للمغالق
    ويينو البليد حيدر الزين يجي يفزعك
                  

11-25-2021, 04:49 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)

    https://ibb.co/vZ5BX7Pimage
    https://imgbb.com/free image hosting
                  

11-25-2021, 05:08 AM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1756

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: osama elkhawad)

    أكبر تعطيل للتحول الديمقراطي هو حمدوك،
    رجل ليس له مبدأ، ما يفعله سوف يؤثر على مستقبل الديمقراطية بالسودان.
    ------
    الحرية لأبطال التحول المدني خالد سلك
    ود الفكي
    وأيمن الوالي

    يا مشرف، لو مداخلتي دي شترا زي بتاعت عادل دا؛
    أعفي لي
                  

11-25-2021, 05:33 AM

محمد حيدر المشرف
<aمحمد حيدر المشرف
تاريخ التسجيل: 06-20-2007
مجموع المشاركات: 20148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: أبوبكر عباس)


    ابوبكر سلامات

    Quote: يا مشرف، لو مداخلتي دي شترا زي بتاعت عادل دا؛


    بالعكس تماما مافيها شتارة

    عنوان المقالة (بعيدا عن حمدوك)
    والسبب الأساسي في ذلك انو الناس مركزة كتيرة على شخصية حمدوك في مقابل التفكير في الحقائق ..
    واعتقد انو الموقف الصحيح هو عكس ذلك .. الناس تركز في الحقائق Facts وتمشي لي قدام ..
    متلازمة الإحساس المتضخم والمشاعر القوية تجاه الافراد حقو الناس تعالجها
                  

11-25-2021, 05:09 AM

HAIDER ALZAIN
<aHAIDER ALZAIN
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 21600

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)



    علي النعمة يا جقود ابلد منكـ ماف..
    زول عايش في 2021 ولسه بياكل رز باللبن في سرايا عبدالرحمن المهدي ويحلم بي تور الميرغني..

    كلام ود المشرف دا ما حاتفهمه يارجل وبالتاكيد ليس قصوراً في المادة ولكنه قصور في وعيـك المنغلق على قوانين 1973 ووثيقة نيفاشا الدستورية..

    هو أساساً نحن أزمتنا شنو ؟

    أزمتنا في الجقودات الزيـك العايشين في عصر لوط الأرناوؤط بعقلية رجعية متكلسة تتحول مع مرور الزمن لخبراء ومحللين استراتيجين
    ثم يظهروا بالفضائيات ليفضحوا انفسهم ويسيئوا للامة السودانية تحت مسمي حنفي ومرعي وعبدالباسط والتوم هجو الخ الخ

    فأذن في مالطتك دي وأسند ضهرك على القباب وموائد الحوليات وفتة كاودا .. أو كما خلدك الخواضك أعلاه..

    عجل واحد




    ** عفواً يا ود المشرف على التخاريم وامسحها في وش جقود الشين دا :)
                  

11-25-2021, 05:20 AM

محمد حيدر المشرف
<aمحمد حيدر المشرف
تاريخ التسجيل: 06-20-2007
مجموع المشاركات: 20148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: محمد حيدر المشرف)



    عادل امين يا مخملي
    سلامات ومشتاقين للهجص الفكري بتاعك يا صديقي نواحي اليمن الحزين.

    احترم دعوتك لثورة (مخملية) ..
    الا انو على الأرض تجري ثورة ليست بمقاييسك او مقاييسي ..
    وبالتأكيد لن اخلف رجل في رجل وأدخن كدوس افكاري الذاتية في سودانيزاونلاين كموقف متعالي على الواقع
                  

11-25-2021, 07:04 AM

Hafiz Bashir
<aHafiz Bashir
تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 5819

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: محمد حيدر المشرف)



    Quote: لن اخلف رجل في رجل وأدخن كدوس افكاري الذاتية في سودانيزاونلاين كموقف متعالي على الواقع

    ههههههه
    عجبني تعبير ادخن كدوس افكاري دا
    لما فيه من دعوة لتأمل تلك الهوة الشاهقة بين أناقة تدخين الكدوس وصقع الجرة الذي يمارسه المدعو عادل امين.


                  

11-25-2021, 08:15 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: Hafiz Bashir)

    انا نزلت مقال
    يا مواطن
    وما بتقرا لحدي تشوف انت وحيدر الزين العوليق اصلو جزء من قطيعك في البورد
    حائك فرعون يجمل تراهاتك دي يا عقاب ابو عيسي
    لا يمكن بناء الدولة الوطنية السودانية في مذبلة الانقاذ 1989-2021
    كما قال برنادرشو
    لا تصارع الخنازير في الحول ستتسخ انت وتفرح الخنازير
    ولا يمكن بي اختراع العجلة واخراج الشباب في الخواء المزخرف بتاع الشيوعيين والقحاتة ده بتبني دولة ولي تحقق عدالة
    وحدس ما حدس
    الحل تمشي في الانقاذ بي الاستكية ونهائي لانها نظام وظيفي ومجرم \
    وخليك من نمطية انا قاعد وين وبعمل في شنو
    هل عفن الانقاذ والاخوان المسلمين ده بعد 1978 احسن من الحكم الاقليمي ودستور 1973 وقوانين 1974
    بعدين يا مدلس
    هل هذه الثورة ؟؟
    ده انقلاب بس 2019 بن عوف 2019 البرهان 2021
    عندك حل واحد تمرق المليوانيات بي اهداف واضحة وعلم الاستقلال عشان تدعم الحكومة المدنية
    1- مليونية الخروج من اليمن دي فرض عين على كل السودانيين في هذه المرحلة
    2- مليونية اعادة جنوب السودان بي الحريات الاربعة
    3- مليونية اعادة الاقاليم واسقاط الولايات والشكل المشوه ده كلو
    ما تمرق اولاد الناس تكتلهم حاصل فارغ عشان اواهمك وتراهاتك دي
    الحمد الله حمدوك انعتق من اصر قحت والقحاتة
                  

11-25-2021, 08:24 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: محمد حيدر المشرف)

    اقرا المقال عشان توعى وتتحرك من خلفية فكرية حقيقية وثابتة واستراتيجية
    وتعرف مشكلة السودان في الدولة المركزية المجرمة واعادة تدويرها باستمرار وهي مسخ مشوه من محيطنا العربي البائس
    ونحن ما عرب الدولة المدنية بنعرفا من زمن الانجليز في 4 كراسي بس في القصر الجمهوري وما في جنرال واحد 1956
    يا مخلفات عبدالناصر انت جر.ذ عطبرة ود الزين
    المقال ده من راي اليوم اللندنية
    5\11\2016
    Quote:
    عادل الامين: موت الدولة المركزية
    adel-alamin1
    عادل الامين
    ما نشاهده الآن من أعراض موت النظام العربي القديم وعهد الثورات الزائفة التي خرجت من معسكرات الجيش في مصر عام 1952، وكرست للاستبداد الفردي تحت ديباجة الزعيم وإفرازات الأنظمة الشمولية في المنطقة… وجاء عصر الثورات الحقيقية من الشارع الذي ينشد الحرية في حقبة (الشراكة الديمقراطية) في عصر العلم والمعلومات،قد يعلمنا التحليل النفسي شيئا واحد على الأقل في الميدان السياسي، هو الحذر والريبة تجاه ضرر الممارسات والدعوات السياسية وعدم تصديقها والدعوة في الآليات السيكولوجية الواعية واللاواعية التي أنتجتها وعدم اعتبارها، بالتالي، تعبيرا عن وعي سياسي، بل من نوع من اللاوعي السياسي، فالقيم والشعارات السياسية والايديولوجية هي شعارات يتباهى بها حاملوها في زهو، بينما الأمر لا يخلو من استثمار سيكولوجي أو حتى مالي لها.
    الاستثمار النفسي هو إيهام الذاتي بأنها ظاهرة ومثالية وميالة لفعل الخير تجاه الآخرين، وان صاحبها يستحق كل تبجيل وتكريم وكيف لا وهو حامل هذا المشاعر النبيلة والشعارات البراقة. أما الاستثمار الخارجي فهو السعي لاستجلاب إعجاب الناس وتصديقهم بهذه الصورة الذاتية المجملة، مما يمهد الطريق الى استثمارات فعلية تحقق مكاسب سلطوية او مالية معلومة.
    ان الدولة المركزية الفاسدة والفاشلة والفاشية غالبا ما تكون قائمة على ايديولوجية أو حزب أوحد، يتم اختزال الشعب في هذا الحزب الأوحد واختزال الحزب في الزعيم، وهو موروث من حقبة الحرب الباردة من المعسكر الاشتراكي.. ويتم إعلام البوق الملازم لهذا النوع من النظم السياسية في عملية غسيل مخ واسعة للشعب، وجره للاستكانة وأيضا عن طريق إذلاله وتخويفه بالأجهزة الأمنية والقمعية المتعددة المسميات.. حتى يتشكل وعي مأزوم عن علاقة الزعيم بالرعية.. وهي علاقة عبر عنها فرويد بالعشيرة البدائية، “من بين العناصر التي يتهاملها التحليل السياسي، العنصر السيكولوجي، وكأن السياسة هي مجرد آليات سلطة لا دخل للعنصر النفسي فيها، في حين أن هذا البعد يلعب في السياسة دورا كبيرا في العديد من الحالات.. يفسر التحليل النفسي كل أشكال التمرد ضد السلطة بأنها تمرد ضد سلطة الأب وتفجير لرغبة دفينة في قتل الأب، باعتباره ليس فقط رمز الحماية والأمن والحدب، بل باعتباره رمزا للقمع والكبت المنع والحرمان وكل أشكال الـ(لا)”.
    والنموذج المعروف عن ذلك هو فرضية فرويد الانثروبولوجية التفسيرية حول قتل الأب في العشيرة البدائية، كان الأب رمزا للسلطة القوية المتشددة، حيث احتكر لنفسه كل الخيرات، خاصة الخيرات الانثوية، فاجتمع المحرومون ذات مساء وقرروا الثورة على أبيهم وانتزاع سلطته، إلا أن الخلاف ما لبث أن دب بين الأبناء حول اقتسام الخيرات والذات وعمت الفوضى، وشعر هؤلاء بعقدة الذنب وتولدت لديهم رغبة من جديد في إقرار السلم والأمن بينهم وإقامة سلطة رادعة قوية. ويعتبر فرويد ان هذا الشعور بالذنب المتوارث جيلا بعد جيل هو السر في استقرار ورسوخ مختلف المؤسسات والسلطة في المجتمع البشري.
    ينظر التحليل النفسي إذا إلى الثورة على انها مجرد محاولة لقتل الأب، من حيث هو رمز السلطة واستبدال سيد بسيد. كما حدث في ثورات الفيسبوك في تونس ومصر وليبيا وهلمجرا..
    إن أزمة التغيير الآن تكمن في أن نخب الحقبة الماضية، المثقف المؤدلج ورجل الدين المزيف تهيمن على الميديا الإعلامية وتريد إعادة تدوير هذه الايديولوجيات، ولاية الفقيه الإيرانية والأخوان المسلمون المصرية والسلفية السعودية والبعثية السورية والناصرية المصرية واللجان الثورية الليبية.. بخطف ثورات الفيسبوك الليبرالية…ونحن في عصر العولمة تظل هذه النخب تقبح الغرب وتستلهم شماعة أمريكا وإسرائيل هنا وهناك وحسب الطلب، وتحقر الأفريقيين رغم تقدم كثير من النظم السياسية في افريقيا التي هي شريكة للعرب في العالم الثالث وهمومه. ان اقتصار النخب العربية على دوران في فلك الشرق الأوسط فقط وعجزها عن الانفتاح غربا وشرقا، وإيقاظ الروح الشعوبية في الإنسان العربي ودمجه فكريا وسياسيا وثقافيا قد تزيد من عزلته غير المجيدة.
    عمل الدولة المركزية عبر العصور على تفكيك نسيج المجتمع وزرع الأحقاد وغياب التوزيع العادل بين المركز والهامش أدى إلى حالة استسقاء دماغي مقيت للعواصم العربية.. ويمكننا أن نأخذ أربعة نماذج:
    نموذج العراق: تم اقتلاع نظام البعث المركزي عبر الفصل السابع ووضع الأمريكيين خارطة طريق رائعة تبدأ بقانون إدارة الدولة وتنتهي بستة أقاليم قوية في إطار دولة مدنية فيدرالية ديمقراطية.. فهل استوعبت النخب العراقية مشروع العراق الجديد؟..لا اعتقد ذلك بل أعادوا إنتاج معركة الجمل وعقلية داحس والغبراء، ولا زالوا غير قادرين على هضم اللامركزية وتنزيل السلطة للجماهير، رغم نجاحها في كردستان.. والسبب أن الايديولوجيات الدينية في العراق الوافدة من المحيط السني أو الشيعي قائمة على مركزية الدولة والراعي والرعية، وعلينا ان ننتظر حتى تستوعب نخب العراق أهمية تفعيل قانون إدارة الدولة وتأسيس الأقاليم الستة كتجربة حكم جديدة قد ترفع معاناة الإنسان العراقي المباشرة من نقص خدمات وتردي مرافق، من المركز المتضخم والمهيمن على السلطة والثروة عبر ديمقراطية ‘ويست منستر’ التي لا تلائم دولة فيدرالية واسعة المساحة كالعراق.
    نموذج السودان: جاءت اتفاقية نيفاشا للسلام الشامل 2005 لوضع السودان في طريق جديد ينظم العلاقة بين المركز والهامش ويعزز الدولة المدنية اللامركزية في السودان، وبما أن هذه النوع من نظم الحكم لا ينسجم مع الرؤى الايديولوجية الضيقة لمشروع الإخوان المسلمين الذي يريد إحياء الخلافة وأنماط الحكم التقليدية للبيئة العربية القديمة، وأيضا لا ينسجم مع أحزاب المركز التقليدية واليسار المأزوم المتحالف معها في ما يعرف بجمهورية العاصمة المثلثة، كما يسميها د.منصور خالد المفكر السوداني الفذ وإقصاء أهل الملل الأخرى من حقهم في الثروة والسلطة وإبادتهم وقتلهم أحيانا.. أصر نظام الإنقاذ الإبقاء على مركزية الدولة وفسادها وفاشيتها أيضا، وكان خيار ابناء جنوب السودان الانفصال على مبدأ آخر، العلاج بالكي، وبدلا من أن تنقل الحكومة السودانية اتفاقية نيفاشا شمالا وتعيد تأسيس الحكم الإقليمي اللامركزي في السودان، وقد سبق تجربته في السبعينات، ولكن بأسس جديدة وهي انتخابات تكميلية لتأسيس حكومات أقاليم عبر البطاقات الانتخابية المتبقية في الشمال رقم 9 و10و11 و12… وبذلك أيضا تم إهدار فرصة ثمينة للانتقال إلى الدولة المدنية الفيدرالية الديمقراطية.
    أما في مصر المحروسة فان مركزية الدولة مستمرة من 1952 حتى الان، وتدار السياسة من جمهورية ميدان التحرير ولم تتبلور رؤية أو أحزاب بمشاريع تعكس الوجه الحقيقي لمصر من الإسكندرية إلى أسوان، ومن العريش إلى الواحات الغربية.. ولازالت القاهرة التي يسكنها ثلث المصريين تعاني من الاستسقاء الدماغي والتكدس الشديد للمهمشين، ولا زالت النخب المعارضة تسعى لتصفية حساباتها مع النظام القديم، من دون الالتفات إلى ما بعد الثورة وآفاق التغيير والمشاريع السياسية الجديدة التي تجعلنا نرى مصر جديدة تنهض من رماد النظام العربي القديم إلى دولة حديثة تماثل كوريا الجنوبية والبرازيل.
    في اليمن: ابتعد السياسيون عن صراع المشاريع ومشروع حزب الحاكم ومشروع معارضة.. وانتقلوا إلى صراع الأشخاص.. رغم أن هناك مشاريع يمنية جيدة يعبر عنها أفراد أو مراكز دراسات حول بناء الدولة اليمنية الجديدة القائمة على اللامركزية والمدنية والمؤسسات، ورغم أن الأمر يمكن حسمه عبر صناديق الاقتراع بعد إزالة كل ما يعيق نزاهتها ويزيف وعي وإرادة المواطن، فالكل يملك فضائيات، وجل اليمنيين يحملون بطاقات انتخابية وخاضوا انتخابات عديدة وتمرسوا عليها.. إلا أن البعض يريد أن يقفز على المراحل ويعود لنهج الوصاية القديم، بحجة أن المواطن لا يعرف مصالحه وان الصندوق لا يجدي، من دون أن يلتفت إلى حقيقة الا يكون الخلل في الصندوق فقط.. قد يكون في البضاعة وطريقة عرضها أو فرضها على الناس في عصر الدستور ودولة النظام والقانون، والعلم والمعلومات أيضا.
    ختاما نعم ماتت الدولة المركزية وبقى وعيها يؤزم المنطقة وهو الوصاية والاستبداد الفردي الذي يفسره التحليل النفسي بأنه الإشعاع الفكري والسياسي للشخص ينصب نفسه على انه مثال، والاستبداد او الدكتاتورية يصعدان من تحت أكثر مما يأتيان من أعلى.
    الدكتاتورية السياسية الفردية تلبيها حاجة الناس إلى أب (سياسي) قوي يشعرهم عبر قوته وهيبته بأنه حامي الجماعة ومصدر أملها، وفي مثل هذه الحالات تكون الجماهير بدورها قد عادت لا شعوريا إلى المرحلة الطفولية، أي إلى حالة التبعية المطلقة الموفرة للأمن والسلام والطمأنينة.
    وهكذا نجد ان العديد من علماء النفس التحليلي فسروا النازية بأنها تعبير عن رغبة الجماهير في الخضوع والامتثال، وكذا عن البعد النرجسي للجماعة. وكذلك الناصرية المستنسخة من هذه الايديولوجية القومية، فالعلاقة بين الحشود والزعيم ليست علاقة مبنية على العقل أو على التعاقد أو على الوعي الكامل بالحقوق والواجبات، او على علاقة المواطنة، بقدر ما هي علاقة وجدانية بين أفراد هم بمثابة أطفال وزعيم هو بمثابة أب قوي. هكذا يرجع التحليل النفسي الاستقرار السياسي لا إلى توافر الأمن والقوة ولا إلى الوعي بالتعاقد الاجتماعي الذي يتنازل فيه الفرد طوعا وبوعي عن جزء من حريته مقابل قيام الأمن والنظام، بل إلى تلك العلاقة الوجدانية اللاواعية القائمة بين الفرد واستيهاماته حول الرئيس كاب أو الجماعة كأم . إلى حين ظهور طريق ثالث ليبرالي يعيد مفهوم الوطن والمواطن إلى نصابه الصحيح للدولة الوطنية القائمة على الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في نادي القرن الواحد والعشرين والأمم الحرة، في زمن المشاريع تعرض ولا تفرض والتحول بأقل خسائر، أسوة بأكثر من خمسين دولة تغيرت في العالم عبر العقدين الماضيين، بعد انهيار المعسكر الاشتراكي وامتداداته في القارات الست، أما بثورات الألوان أو بطرق التفكيك الذاتي للنظام القديم، عبر إجراءات دستورية محددة.. كما حدث في كينيا وتنحي دانيال أراب موي في احتفال جماهيري في ملعب كرة قدم.
    لقد أصبح الانتباه إلى هذا البعد السيكولوجي للاوعي لكل ممارسة سياسية ضرورة يفرضها الفهم الشمولي للظاهرة السياسية، وهذا الانتباه يقلب في أذهاننا المثالية المزعومة للوعي السياسي الإيديولوجي والتقدير المفرط والمجاني لحملته ودعاته، كما يبرز لنا توظيف الذات والاستثمارات الواعية وغير الواعية للقيم وللمثل السامية في العملية السياسية التي هي في العمق شيء مختلف عن هذه المظاهر البراقة التي تقدم نفسها فيها، وتلك على الأقل إحدى مزايا استثمار التحليل النفسي في المجال السياسي.. والحديث ذو شجون..


    وتعالو نرقدكم في مصحة جقود يا شيوعيين ويا بعثيين ويا ناصريين ويا كيزان يا سلفيين
    دي امراض نفسية في السودان وليست مشاريع سياسية ولا دينية
    والانتخابات بتخوفكم انتو والعساكر وتخدمو بعض
    حمدوك ما عنده طموحات سياسية عشان يصوت ويعجن معاكم
    عايز يوصل البلد انتخابات بس وشالو السيدة وخلو حرم دخلتكم جحرضب خرب
                  

11-25-2021, 08:32 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)

    كفاية عليك المقالين يا ربع الدماغ
    فرقك شنو من
    د عبدالله علي ابراهيم
    د عبدالوهاب الافندي
    والدكاترة والبروفسرات في السودان اكثر من المزارعين بعد الاستقلال
    وصلونا وين ؟؟؟
    جقود الحوثي الختمي المركب مكنة حركة شعبية
    خليتك خلاس يا قحاتي
    بس اقرا المقالين عشان تستفيد
    الاستكبار عدو العلم
    انت ضحية التعليم السيء في السودان بتاع الانقلابات والايدولجيات المصرية
                  

11-25-2021, 05:01 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)

    https://ibb.co/hBKf6fdScreen-Shot-2021-11-25-at-8-59-58-AM
                  

11-26-2021, 06:52 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: osama elkhawad)

    مشكلةالديمقراطية هي مشكلة كل السودان من المصالحة الوطنية 2021-1978 تقويض الحكم الاقليمي الرشيد دستور 1973 وقوانين 1974 ودخلنا جحر الضب الخرب الاخوانجي الذى جلب الحثالة يبيعو السودان بي القطاعي
    يرجع الاقليم=حاكم اقليم+برلمان اقليم+ مجالس محلية للشباب+ادارة اهلية"جنسية خضراء"
    https://top4top.io/
    وحيجيكم برهان في شكل حفتر 2023 بدعم الدعم السريع والامارات بي بدلة بيج وكلفتة خضراء
                  

11-26-2021, 09:47 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 16927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)

    https://ibb.co/xYxhJLZScreen-Shot-2021-11-26-at-1-44-50-AM
    https://imgbb.com/private picture upload
                  

11-28-2021, 09:10 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: osama elkhawad)

    هذيان الخواض ومتاهة شعب اسود
    ما تعمل لاركسات مزيفة
    ما تقولني كلام ما قلتو يا خواض
    الرجعة لي دستور 1973 وقوانين 1974 لو استعصت عليكم العودة لي دستور 2005 والمحكمة الدستورية لحدي هسة

    ووالكبار قااااااعدين منتظرين تختو الصندوق والانتخابات
    عشان نشوف الامراض النفسية دي بتاكل نيم ولي لا
    الشيوعي البعثي الناصري الكوز السلفي
    انا مع قوى الريف المزارعين والرعاة في السودان
    شوف كدوس صاحبك المترف الما فات في حياتو اللفة وصابرين محمد المشرف
    ايه رايك يا محمد في التكنوقراط ده " الانتلجنسيا الخبيثة "
    https://www.0zz0.com
                  

11-28-2021, 09:13 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 30701

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: بعيدا عن حمدوك (Re: adil amin)

    جقود بدخن سجار فيديل كاسترو الاشتراكي السلفي العتيد
    يا حكامات د محمد المشرف
    https://www.0zz0.com
    شوف الاغا منو بتاع الكدوس
    دي بدعة تركية في السودان مع الطربوش
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de