البعشوم | الجزء الثالث فاغنر في السودان الأسرار الأكبر السودان ارض الجواسيس بالاسماء والصور

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-23-2020, 06:49 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-17-2020, 11:48 AM

Hassan Farah
<aHassan Farah
تاريخ التسجيل: 08-29-2016
مجموع المشاركات: 4116

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
البعشوم | الجزء الثالث فاغنر في السودان الأسرار الأكبر السودان ارض الجواسيس بالاسماء والصور








                  

10-17-2020, 11:53 AM

Hassan Farah
<aHassan Farah
تاريخ التسجيل: 08-29-2016
مجموع المشاركات: 4116

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: البعشوم | الجزء الثالث فاغنر في السودان ال (Re: Hassan Farah)

    البعشوم
    ‏١٢ أكتوبر‏، الساعة ‏٧:٢٨ م‏ ·
    ڤاغنر في السودان الجزء الثالث،
    أرض الجواسيس،
    تحدثنا في الجزء الأول والثاني من التقرير عن دخول فاغنر السودان وتدريبهم بعض وحدات الجيش و وحدات من ميلشيات الدعم السريع واثبتنا بالأدلة التسهيلات والتعاون لقيادات هيئة الإستخبارات العسكرية السودانية السابقة مع شركات وميلشيات فاغنر و كيف أن بذلك تحول السودان إلي دولة منهوبة ثم إلي مركز عمليات للإستخبارات الروسية يُرسل من خلاله الدعم العسكري والمرتزقة إلي ليبيا وأفريقيا الوسطى.
    روسيا البيضاء أو كما تُسمى رسمياً بدولة بيلاروسيا شهدت انتخابات في اغسطس الماضي من هذا العام، و قبيل تلك الإنتخابات وردت معلومات لمخابرات دولة بيلاروسيا بتواجد عناصر تسعى إلي زعزعة الإستقرار والتأثير على العملية الإنتخابية في البلاد، هذه العناصر دخلت إلي بيلاروسيا في نهاية يوليو واقامت بالعاصمة "مينسك" ثم انتقلت إلي ضاحية قريبة من العاصمة. نشرت وكالة بيلتا ]1[ أخباراً عن تمكن سلطات بيلاروسيا من رصد هذه العناصر و مداهمة اماكن تواجدها و القبض على 33 من اصل 200، وأثبتت التحقيقات أن هذه العناصر ما هم إلا مرتزقة من مجموعة "فاغنر" فمنهم قناص وبعض من فرق المراقبة والاستطلاع البصري، والأدلة اشارت إلي أن أكثر من ثلاث ضمن المعتقلين تواجدوا في السودان قبل مجيئهم إلي بيلاروسيا، هذه الأدلة من ضمنها شرائح اتصالات سودانية، عملات سودانية وكروت شحن رصيد سودانية تم ضبطها بحوزة كل من "اليكسي فولجين" و "فلادمير لي". تواصلت المخابرات الأوكرانية مع اجهزة الأمن الخاصة البيلاروسية من أجل تعاون معلوماتي وأمني كبير، أبرز نتائجه تكوين قاعدة بيانات ضخمة عن مئات من مرتزقة فاغنر حول دول العالم ومن ضمنها السودان، في المرفقات صور لمرتزقة فاغنر ممن تواجد ومازال متواجد في السودان على حسب ما نشرته المخابرات المضادة الأوكرانية.
    اليكسي فولجين وفلادمير لي وغيرهم من مرتزقة فاغنر كانوا من ضمن القوات التي أشرفت على تدريبات ميلشيات الدعم السريع في السودان، وبداية علاقة فاغنر بمليشيات الدعم السريع تحدثنا عنها في الجزء الأول، هذه العلاقة أصبحت قوية جداً بعد أن وجد طباخ بوتين أن اجهزة أمن عمر البشير لم تنفذ باحترافية الإستراتيجيات التي وضعها، هذه الاستراتيجيات والتي نشرتها شبكة سي ان ان ]2[ - بعد ان تحصلت على وثائق مهمة - تضمنت تكتيكات متعددة، منها على سبيل المثال خلق صورة مشهوة عن الثوار، وذلك بتصويرهم كاعداء للقيم الإسلامية و تقاليد المُجتمع عن طريق زرع المثليين بينهم، رفع شعارات المثلية، إتهامهم بالعمالة للغرب ثم التركيز على أعمال الفوضى والنهب، وسرقة المحال التجارية والصيدليات. فشلت التكتيكات - رغم تنفيذ بعض منها – ولام طباخ بوتين البشير على ذلك ووصفه بالضعف ولا مستقبل له، وأن المرحلة القادمة هي مرحلة "حميدتي"، فهو من سيضمن المصالح الروسية في حالة تغيير البشير. بروغجين "طباخ بوتين" زار السودان أكثر من مرة، المرة الأولى في عام 2018 وهي كانت جولة شملت عدد من الدول الأفريقية، المرة الثانية كانت مخصصة للسودان بصحبة ابنه وبرفقة سرية ثانية من مرتزقة فاغنر، هذه الزيارة كانت عن طريق رحلة بطائرة من النوع Emraer Erj-135، تحمل رقم تسجيل M-SAAN، وهذه الطائرة نفسها تكفلت بإعادة عبدالرحيم دقلو وجمال عمر ومضوي حسين ضي النور من رحلتهم عير المعلنة إلي موسكو التي أبرم عبدالرحيم دقلو فيها صفقات أسلحة مع الروس ومعدات تقنية [3].
    الملفات التي دققت فيها منظمة "قلوبال وتنس" ونُشرت في تقريراتها أثبتت وجود تحويلات مالية تمت ما بين ميلشيات الدعم السريع وروسيا، هذه التحويلات كانت عن طريق عدد من الشخصيات الوسيطة مثل شخص يُدعى "بلال المداني".الشخصيات الوسيطة كثيرة نذكر منها الشاب الصغير محمد عبدالله الجاك والذي تحدثنا عنه من قبل وعن سفرياته إلي روسيا من أجل شراء برمجيات واجهزة تقنية لصالح الدعم السريع، المعلومات أوصلتنا إلي شاب آخر يُسمى إدريس و تربطه صلة قرابة بحميدتي، ويبدو أنه المسؤول من التواصل مع الروس داخل السودان، شوهد بمقرهم بالرياض جنوب مستشفى مكة وتردد عليهم أكثر من مرة بمقرهم الجديد في الطائف شارع النخيل كما أنه رافق المخابرات الروسية إلي دارفور وإلي مناطق بالقرب من ليبيا !.
    هذه الشخصيات لها دور إلا انها لم تكن الشخصية صاحبة الدور الأكبر في تقوية العلاقة ما بين الروس وميلشيات الدعم السريع. الشخصية التي توصلنا إليها ونعتقد أنها الشخصية المحورية هي شخصية "عبد القادر عبدالله الحسين". علاقة عبدالقادر بالروس فريدة من نوعها فمقدار التسهيلات التي قدمت له لم تقدم لسوداني من قبل فهو يدخل إلي روسيا كيفما يشاء ويُعطي المنح الدراسية الروسية لمن يريد حتى وإن كانت في الطب، زوجته على سبيل المثال حصلت على منحة الطب بكل سهولة ويسر وهي منحة يصعب جداً الحصول عليها للطالب الأجنبي، ولديه اصدقاء من الضباط الكبار في الجيش الروسي والإستخبارات الروسية، كما أن لديه صلة قرابة بالصادق المهدي وصلة نسب مع احد اعضاء اللجنة المركزية للحزب الشيوعي وعلاقات قوية مع كل أعضاء السفارة السودانية بموسكو، وعمله بالتصنيع الحربي اكسبه علاقات ببعض قيادات الجيش السوداني، وربما دراسته لإدارة الأعمال جعلته يشارك بالأسهم في عدد من الشركات الروسية، وأهمها شركة "ميروقولد" غطاء فاغنر في السودان. ربما هذه الأسباب جعلت رتبة عميد بإستخبارات الدعم السريع تُمنح له دون تفكير.
    بالعودة إلي شركة ميرو قولد فإن وزارة الخزانة الأمريكية فرضت عقوبات على هذه الشركة وشخصيات فيها ]4[، هذه الشخصيات ذكرنا من قبل أنها تتبع للإستخبارات الروسية وغطاء لميلشيات فاغنر في السودان، بحثنا في الأرشيف عن صور لقاءات مسؤولي النظام السابق مع الروس فوجدنا صورة تجمع "محمد الطاهر إيلا" بوفد روسي يظهر فيها مستشار شركة ميرو قولد القانوني ويُعرف نفسه بأندريه، اندريه هذا هو اندريه سيرغوفيش مانديل الرجل الثالث في شركة طباخ بوتين M invest، والذي يحمل الجواز الروسي بالرقم 75361xxxx، وهو شاب روسي من مواليد المانيا حيث ولد بها في 2 مارس 1990، الصور الأرشيفية أيضاً تُظهر ميخائيل بوبتكين مدير شركة ميرو قولد في لقاء جمعه مع " محمد عثمان يوسف كبر"، وميخائيل بوبتكين صاحب الجواز الروسي بالرقم 65169xxxx والمولود عام 1981 هو الذراع الأيمن لطباخ بوتين وعليه عقوبات امريكية ومن الممولين المُباشرين لمرتزقة فاغنر، ونفس هذه الصورة التي تجمعه ب"كبر" يظهر فيها "ماكرفيش اليكسي فلاديميرفيتش" احد مرتزقة فاغنر ورقم هويته بميلشيات فاغنر M-0855، ويظهر في نفس الصورة مرتزق فاغنر آخر وهو " ماركيلوف ايغور نيكولافيتش" ورقم هويته بميلشيات فاغنر M-1087. تحصلنا على وثائق تحتوي على عدد من طلبات تأشيرات الدخول، طلبات تسجيل الموظفين في الشركة، طلبات تمديد الزيارات للقادمين من روسيا وكلها صادرة من شركة ميرو قولد وهذا غطاء مهم لدخول مرتزقة فاغنر و ضباط المخابرات الروسية بصورة رسمية إلي السودان. مرتزقة فاغنر تواجدهم أكثر بمعسكرات تدريب الدعم السريع وهم على درجة من الإنضباط العسكري ولا يسمحون لأحد بتصويرهم وزياراتهم لمراكز المدن محدودة، بينما المخابرات الروسية تتواجد في اماكن مختلفة، رصدنا تواجد لهم في الطائف وتواجد لهم في بيت بالمنشية الذي كان ملكاً لأحد قيادات النظام البائد والآن تُجرى فيه إجتماعات يومية بينهم وبين بعض الإعلاميين التابعين للدعم السريع من أجل وضع استراتيجيات تضليل الرأي العام وتلميع حميدتي، يبدو أن التلميع الخارجي من نصيب الشركة الكندية-الإسرائيلية بينما الإستراتيجيات الداخلية يُديرها الروس وهي مُطابقة للإستراتيجيات التي وضعها طباخ بوتين للبشير لقتل روح الثورة. رصدنا تواجد آخر لهم في الرياض جنوب مستشفى مكة حيث تخزن الأموال في أحد الطوابق، أما في جبرة هنالك حوالي 4 شقق مفروشة في عمارة واحدة، من يسكن بجوار هذا المبنى قد تزوره رائحة الشواء ليلة كل خميس مصحوبة بأصوات مرتفعة ربما بسبب شرب الخمر وكل ذلك يتم في سطوح العمارة. اما مقر الشركة فبجواره كافتيريا يلتقي فيها الروس بفتيات أجنبيات من أجل اخذهن بعد ذلك لممارسة الفاحشة ومن تأتي لهم بالفتيات بنت سودانية إسمها ر.ص . بالنسبة للشخصيات التي تتواجد مع موظفي ميروقولد وتسهل لهم كل شئ في السودان أبرزهم السيدة هويدا مرسال التي ترافق اندريه مانديل دائماً في زياراته المختلفة، بل أن منزل السيدة هويدا مرسال بجوار مقر الشركة وهي تعمل بنفس الشركة في المجال القانوني. أيضاً هنالك ياسر بشير موظف في الشركة وبالتأكيد على علم بفسادها المالي وخططها في السودان فهو مدير الحسابات، وكذلك علاء الدين سعيد لا بد وأن يكون على دراية بفسادها الإداري فهو المدير الإداري و بعض الخطابات ممهورة بإسمه وتوقيعه.
    مجموعة الإعلام وتضليل الرأي العام التي كانت تساند النظام السابق ثم ميلشيات الدعم السريع، تم تأسيسها بطريقة ذكية لتنفيذ خططها، في عام 2017 تم تجنيد شاب إسمه محمد المصطفى كان يعمل مساعد تدريس في جامعة الخرطوم قسم الإعلام وأخذ منحة دراسية لنيل درجة الدكتوراة في روسيا، هذا الشاب كان المسؤول الإعلامي لكل المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الإجتماعي للمخابرات الروسية ومنذ أول نشر لنا عن موضوع فاغنر سُرعان ما اغلق حساباته في الفيس بوك التي كنا نتابعها بدقة، محمد المصطفى كان يعمل تحت امرة اربعة من مرتزقة فاغنر والعاملين مع المخابرات الروسية منهم "دانيال" الممول وحلقة الوصل بين ميروقولد و المجموعة الإعلامية، ومنهم "الكسندر" احد مرتزقة فاغنر وأيضاً "منصور" و "قسطنطين"، محمد مصطفى دفعته في الجامعة إسمه بهاء خليل وبهاء لديه خطيبة تزوجها قبل أيام إسمها اسراء عثمان وهي خريجة إقتصاد جامعة الخرطوم هذه المجموعة كانت تعمل مع عدد من الصحفيين بخطة مُحكمة. هذه الخطة هي صناعة محتوى اجتماعي جاذب في مجالات متنوعة مثل الثقافة والفن والرياضة بعيداً من السياسية، من اجل ذلك وعن طريق دكتورة بقسم اللغة الروسية كلية الآداب جامعة الخرطوم تم التعاقد مع 12 صحفي بتوجهات مختلفة ومنهم من يعمل الآن مدير لمكتب احد الوزراء ومنهم صحفيين رياضيين، كانت تتم الكتابة في عدد من المواقع وصفحات التواصل الإجتماعي منها موقع إسمه نجمة الخرطوم "خرطوم ستار" والذي لديه في ذلك الوقت صفحة فيس بوك، وكان يكتب بعضهم في "سودان ديلي" و مجموعة تكتب في صفحة "راديوافريكا" وفي صفحة "صدى النيل" و في صفحة اخرى بإسم "يوميات الخرطوم" و صفحة "السودان تمام" و "دارفور عاجل" وكثير من الصفحات الأخرى التابعة لشبكة التضليل، سأل بعض الصحفيين ما هو وجه الإستفادة لهؤلاء الروس ! كانت الإجابات غير منطقية فانسحب بعضهم بهدوء رغم أن الوظيفة كانت براتب مغري دون مجهود يذكر حوالي 400 دولار شهرياً مع "بونص" وهذا البونص يعتمد على عدد المشاهدات لكل بوست تتم كتابته. مع بداية الثورة في السودان وصل لكل الصحفيين والنشطاء في الصفحات تعميم "من يشارك في الحراك هو مفصول"، شارك بعض الصحفيين في الثورة وتم فصلهم، بدأت تظهر توجهات هذه الصفحات بل تم إنشاء صفحات أخرى من نفس المجموعة مثل صفحة "اخبار العسكري" و صفحة "أخبار المجلس السيادي"، و صفحة "المهدي لا يوافق" وبدأت إسراء عثمان وبهاء خليل نشر الأخبار المضللة بل طُلب منهم جمع التقارير وردود الأفعال ونقاط ضعف الحكومة الإنتقالية. كان يتم الإعتماد على النشطاء على نشر الأخبار المضللة والتخلص من الصحفيين بعد ان ساهموا في صنع المحتوى الجاذب. في الوقت الذي وقع فيه كثير من السودانين ضحية لهذه الأخبار والمعلومات المُضللة، كان مركز مراقبة الإنترنت بجامعة استانفورد يُتابع بدقة ويرصد كل التحركات التقنية لهذه المجموعة التي يتم تمويلها من "طباخ بوتين" و كون مركز ستانفورد فريقاً مشتركاً مع فيس بوك وتم إغلاق كل هذه الصفحات ونشرت التفاصيل بتقرير مفصل [5]. بعد ذلك طلب الروس من محمد مصطفى عقد مؤتمر صحفي يوضح أن هذه الصفحات لا علاقة لها بميلشيات فاغنر او بطباخ بوتين وفعل ذلك، ثم ُطلب من بعض المسؤولين السودانيين مخاطبة السفارة الأمريكية والمحاولات لم تُفلح فالأدلة كانت دامغة. تحولوا إلي تكتيك جديد وهو نشر استبيانات على أرض الواقع لمعرفة رأي الشباب وأيضاً الإتصال مُباشرة عن طريق أرقام هواتف من روسيا وبلهجة عربية شامية لمعرفة رأي الشعب السوداني في الراهن السياسي ونشرنا تلك الأرقام في ذلك الوقت. ما نتحدث عنه في هذه التقارير جزء يسير مما تفعله اجهزة المخابرات العالمية والإقليمية فيوجد أيضاً شبكات إماراتية ومصرية من جهة وقطرية من جهة أخرى تضلل الرأي العام وتنشر اجندتها وللأسف العملاء من بني جلدتنا ويرفعون شعارات الثورة وصفحاتهم عليها صور الشهداء !.
    ينشر بالتزامن: البعشوم موجو بريس - Mujo Press Toum Monim مجاهد بشرى
    أعجبني
    تعليق
    التعليقات
    اكتب تعليقًا...

    نشاط جديد
    تمت مشاركة ‏منشور‏ من قبل ‏‎Jamal Isaac‎‏.
                  

10-18-2020, 09:43 AM

اخلاص عبدالرحمن المشرف
<aاخلاص عبدالرحمن المشرف
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 6872

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: البعشوم | الجزء الثالث فاغنر في السودان ال (Re: Hassan Farah)

    السلام عليكم
    بلد منهوبة واحزاب مخترقة

    كلما اشوف ال بحصل في الساحة
    من قبل بعض الاحزاب وكيف تتماهي
    وتتطابق مواقفها مع الكيزان اعرف انها
    مخترقة من القيادات .
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de