رابطة المرأة الإرترية للتنمية المُستدامة – بالقاهرة بقلم محمد رمضان

مليونية 30 يونيو عبقرية الثورة السودانية الضربة المزدوجة للمتربصين داخليا وخارجيا
يا فخرنا د.عبد الله النعيم ضمن 2020 Great Immigrants
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 07-05-2020, 02:00 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-27-2020, 11:30 PM

محمد رمضان
<aمحمد رمضان
تاريخ التسجيل: 11-01-2013
مجموع المشاركات: 56

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
رابطة المرأة الإرترية للتنمية المُستدامة – بالقاهرة بقلم محمد رمضان

    11:30 PM June, 27 2020

    سودانيز اون لاين
    محمد رمضان-إرتيريا
    مكتبتى
    رابط مختصر




    (1)
    إن أى مجتمع لنهوضه وتقدمه وتطوره يحتاج للمرأة فهى الرافعة الأساسية التى تقوم عليها نهضة المُجتمعات فالقضايا التى تجد مناصرة من المرأة تنجح والمشاريع التنموية التى لا تشتمل فى رؤيتها على المرأة حضوراً ومشاركة وتفاعلاً لا يقوى عودها ولا تصل لهدفها وغاياتها .
    عليه فالمرأة هى عماد التربية وأساس الإنطلاق وقوام التطور ولا أحد يستطيع الجدال حول ذلك ولكننا معشر الرجال خاصة فى المُجتمعات الشرقية نهمل جانب المرأة ودورها ونتغافل ذلك هذا إن لم نقف ضد الرؤى والمشاريع التى يتم إقتراحها من جهة المرأة .
    (2)
    رابطة المرأة الإرترية للتنمية المستدامة بجمهورية مصر هى مؤسسة مستقلة قامت بجهد ذاتى خاص من النساء الإرتريات بجمهورية مصر العربية من أجل خدمة المجتمع الإرترى وعكس تراثه وثقافته فى المناشط والمحافل التى تُقام فى أرض مصر ،
    إنطلقت هذه الرابطة وهى تحمل أهدافاً سامية واّمالاً عريضة ورغم العقبات والمتاريس لكنها مستمرة فى العطاء والبذل وأن الكوكبة التى قامت بتأسيس هذا الكيان ماضية فى مسيرتها تعمل المستطيع لتقديم ماهو أفضل للمجتمع الإرترى بمصر رغم قلة الإمكانيات وضيق المساحات .
    (3)
    ولمزيد من تمليك القارىء عن الأهداف الأساسية التى قامت من أجلها الرابطة نذكر بعضاً من أهدافها بإختصار :
    تأطير النساء والفتيات الإرتريات وتوحيدهن فى كيان يمثل تطلعاتهن ورغباتهن وأهدافهن..
    البحث عن الحلول للمشاكل التى تعترض النساء والعمل على حلها وتذليلها بقدر المستطاع والممكن مع الجهات ذات الصلة.
    تأهيل المرأة وتدريبها لتكون مُنتجة وفعالة فى المُجتمع وذلك عبر إقامة دورات تدريبية فى كل المجالات التى تهم المرأة وذلك بالتعاون مع المراكز والمؤسسات والهيئات النسوية بجمهورية مصر العاملة فى هذا المجال.
    توعية وتثقيف المرأة عن تربية الطفل وصحته وكل ما يتعلق بمتطلبات الأسرة .
    عكس التراث الإرترى فى المهرجانات والفعاليات وذلك لإبراز الوجه الحضارى للشعب الإرترى .
    ومنذ قيام هذه الرابطة قامت بإنجازات متعددة منها على سبيل المثال لا الحصر :
    قامت بعمل دورة تمريض لعدد من النساء والفتيات الإرتريات .
    قامت بدورات ومحاضرات توعوية وتثقيفية للمرأة الإرترية تحت عناوين مختلفة .
    عقدت شراكات كثيرة مع مراكز تدريبية متخصصة فى بناء القدرات وثقل المهارات وتنمية المجتمع .
    قامت بالمشاركة فى يوم اللاجىء العالمى الذى تقيمه المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بجمهورية مصر أكثر من مرة .
    قدمت مساعدات عينية لمحتاجين وتوزيع ملابس عيد للأسر المتعففة بالتعاون مع مبادرة سواعد الخير .
    (4)
    معروف إن أى عمل إجتماعى يحتاج لمقومات ليستمر فى مسيرة عطائه ويحتاج لميزانيات لرفد مناشطه وفعالياته وبالتالى فإن رابطة المرأة الإرترية للتنمية المستدامة تنقصها الكثير فعلى سبيل المثال :
    ليست للرابطة ميزانية لتنفيذ المشروعات والبرامج الموضوعة .
    عدم وجود مقر ثابت للرابطة .
    قلة الكادر النسائي المؤهل الذى يدفع بالأمام للعمل التطوعى النسائي .
    عليه نأمل من الجهات ذات الصلة من المنظمات والمؤسسات الطوعية والأفراد المقتدرين تقديم يد العون والسند لهذه الرابطة لتقوم بدورها كما يجب خاصة وأن الرابطة تعمل فى ظروف صعبة وخارج وطنها وفى وسط إجتماعى تغلب عليه حالة الفقر وتعيش على الكفاف خاصة وأن الشعب الإرترى يمر بحالة عدم الإستقرار وحياة اللجؤ المفروضة عليه بسبب سياسات النظام الحاكم الذى فرض على شعبنا حالة اللجوء والهجرة .
    للتواصل مع إدارة رابطة المرأة الإرترية للتنمية المستدامة إليكم التالى :
    الإستاذة / خديجة سليمان
    00201156489984
    [email protected]
    بقلم : محمد رمضان
    كاتب إرترى





























                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de