هل يذعن الكيزان لمقصلة (قانون) التفكيك الجديد ، أم أن هنالك شجرا يسير ؟

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-15-2019, 05:07 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-23-2019, 06:50 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل يذعن الكيزان لمقصلة (قانون) التفكيك الجديد ، أم أن هنالك شجرا يسير ؟


    هل منكم من يرى تحت هذا الرماد
    وميض نار يوشك ان يكون له ضرام

    (عدل بواسطة عمر التاج on 11-23-2019, 06:58 AM)
    (عدل بواسطة عمر التاج on 11-23-2019, 08:25 AM)









                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 07:02 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة مشروع التفكيك (Re: عمر التاج)


    شغل شديد لا يقوم به الا من أمن النهايات القريبة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 07:06 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة مشروع التفكيك (Re: عمر التاج)


    ينتظر اللجنة عمل عظيم لا يقوم به الا الشديد القوي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 07:54 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة مشروع التفكيك (Re: عمر التاج)


    عفوا، هذه هي الصفحة الثانية من القانون، مضافة للفصل الثالث (التفاسير )
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 08:27 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون) التفكيك الجديد (Re: عمر التاج)


    ربما تنزل بقية صفحات مشروع القانون غير مرتبة،
    وهذا يستوجب التنبيه

    (عدل بواسطة عمر التاج on 11-23-2019, 08:33 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 08:43 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكيك الجديد) (Re: عمر التاج)


    قبل أن نكمل لصق الأوراق دعونا نعلق على ما ذكر؛
    هذا المشروع يختلف مما عداه من مشاريع لجان وتحقيقات
    إذ يصدر عن أعلى السلطات مجتمعة في البلاد (المجلس السيادي ومجلس الوزراء في غياب المجلس التشريعي)،
    هذا القانون يمنح ممثليه سلطات واسعه لتفكيك نظام الإنقاذ تماما
    وهذا بالطبع مطلب ثوري طال انتظاره من قبل جموع الشعب،
    ولكن السؤال؛ هل فعلا وصل الهوان بالكيزان ان يمسح بهم الأرض بهذه السهولة
    وهل للدولة المتشاكسة (قحت وجنجويد وعسكر) القدرة على القيام بمهمة كبيرة كهذه على أتم وجه؟
    .
    .
    .
    ونواصل
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 08:55 AM

عمر أبوعاقلة
<aعمر أبوعاقلة
تاريخ التسجيل: 04-11-2016
مجموع المشاركات: 1158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    المافي شنو يا ود التاج
    هوان الكيزان بدأ بوضع الرموز والقوة المحركة له بالسجون
    وهذي لعمري قمة الهوان من بعد ما طغوا وتجبروا

    مودتي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 09:09 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    ثلاثة ملاحظات أولية:
    أولا:

    -تكوين اللجنة من ١٣ فرد جلهم من المدنيين، مما يرمي الكرة بكاملها في ميدان (قحت)،
    - تسمية وزير الصحة واستبعاد وزير التجارة (عباس مدني) فيه غرابة مثيره للاهتمام.
    - عدم وضوح القانون في مسألة محاسبة المفسدين واسترداد أموال الشعب يعتبر خلل كبير وقصور مقصود.
    ثانيا:
    :
    - سمت اللجنة أو القانون حزب المؤتمر الوطني لوحده باعتباره المسؤول عن كل بلاوي الإنقاذ، واستبعدت بالتالي احتمالية محاكمة و محاسبة الأحزاب المنسلخة عنها كالشعبي والإصلاح والحركة الإسلامية وغيرها من المؤسسات الاعلامية والاقتصادية و التنظيمات المتوالية التي غرقت مع سفينة الإنقاذ حتى آخر.
    لحظة.
    - وضعت اللجنة في قفص الاتهام كبارات القادة من رجال الإنقاذ، واهملت القيادات الوسيطة والتي اسهمت بوضوح فيما الت اليه أحوال البلاد والعباد، وان كانت هناك محاسبة جادة فإن السلم الدستوري كان منتهيا بالمعتمدين وليس الولاة، كما أن السلطات التنفيذية التحتية والمباشرة كانت مؤثرة جدا في افقار الشعب وانتهاك الحقوق بدأ من اللجان الشعبية فما فوق.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 10:50 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    سلامات صديقي عمر ابو عاقلة
    الجماعة الدخلوا كوبر ديل كلهم قضاياهم عادلة
    فهم في مكانهم الطبيعي وتحت المحاكمة وفق مواد واضحة
    اما القانون الجديد فهو أقرب لان يكون قانون اتكي واضبح
    وان سلم له الكيزان رقابهم فهم بالتأكيد ليسوا الكيزان الذين كنا نعرفهم
    وسبحن الله مغير الاحوال
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 01:44 PM

اسامة محمد ابوبكر
<aاسامة محمد ابوبكر
تاريخ التسجيل: 01-17-2013
مجموع المشاركات: 195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    Quote: - سمت اللجنة أو القانون حزب المؤتمر الوطني لوحده باعتباره المسؤول عن كل بلاوي الإنقاذ، واستبعدت بالتالي احتمالية محاكمة و محاسبة الأحزاب المنسلخة عنها كالشعبي والإصلاح والحركة الإسلامية وغيرها من المؤسسات الاعلامية والاقتصادية و التنظيمات المتوالية التي غرقت مع سفينة الإنقاذ حتى آخر.


    لا لم تستبعد الأحزاب المنسلخة لانه هناك مادة في الدستورتحاسب كل من شارك في الحكومة منذ عام 1989 و لم تستثني المنسلخ من الحزب او من استمر مع الحزب حتي يوم 11/4/2019
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 02:04 PM

Hafiz Bashir
<aHafiz Bashir
تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 3891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: اسامة محمد ابوبكر)



    قرارتفكيك النظام جاء متأخر جداً مما يدل على صعوبة إتخاذ مثل هذه القرارات من أجهزة الحكم بسبب عدم تجانس الإرادة السياسية للعساكر وقحت.
    وبالتأكيد سبنعكس عدم التجانس وعدم توحد الإرادة على إنفاذ القانون الصادر.
    وكما أن التأخير أتاح لحزب المؤتمر الوطني وأعضائه ترتيب اوراقهم وطمس الأدلة في مواجهة مثل هذه الإجراءات التي كانت متوقعة قبل الآن بزمن طويل.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 02:05 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: اسامة محمد ابوبكر)

    مرحبا أسامة وشكرا على التعليق
    قانون التفكيك أعلاه سمى المؤتمر الوطني بالاسم
    وتحدث في كل بنوده عن المؤتمر الوطني، راجع التفسيرات اعلاه
    اما مادة الدستور التي تعاقب كل المشاركين فلعلنا نسيناها، ولعل المشروع أيضا نساها
    فحبذا لو ذكرتنا بها ان وجدت نسخة..
    نطالع كذلك ردة الفعل في التقرير التالي؛
    Quote: 🖌 *مسار نيوز* 🖌

    *الوطني .. سيناريوهات مُتوقّعة*

    تقرير: صلاح مختار

    بعد نجاح ثورة إبريل بالإطاحة بحكومة الإنقاذ، برزت اتجاهات عديدة بين مكونات قوى التغيير تنادي بحل المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية، حينها رفض المجلس العسكري الانتقالي أن يقوم بذلك الدور، ويصدر قرار حل الوطني، واكتفى بمنعه من المشاركة السياسية في المرحلة الانتقالية، وبعدها ذهبت بعض القوى في نفس اتجاه المجلس العسكري، ولم تطالب بحل حزب المؤتمر الوطني، بل تركت له مساحة للممارسة السياسية وقيدت ذلك بمحاسبة رموزه الذين تورّطوا في جرائم الفساد وغيرها من الاتهامات.

    الهدوء والعاصفة

    ويبدو أن المؤتمر الوطني اطمأن في بادئ الأمر بأن الهدوء السياسي الذي بدا من خلال تصريحات بعض قيادات قوى التغيير ستكون في صالحه ولا تعقبه عاصفة، وأن حسابات الرأي العام طبقاً لمراقبين ترى عدم جدوى حل الحزب، وليست هنالك غضاضة من ممارسة نشاطه بحجة أن شعارات التغيير(حرية سلام وعدالة) لم تأت لتكميم الأصوات أو لمنعها من ممارسة نشاطها.

    بتلك الخلفية، قام الوطني بتجديد قياداته وإعادة هيكلتةه وبدأ كما قال غندور في ممارسة نشاطه العلني بعدما اختفى عن الأنظار إبان التغيير الأخير، ولكن كانت ذلك الهدوء الذي يسبق العاصفة، فما أن تمكنت قوى التغيير من مفاصل الدولة حتى بدأت أصوات تنادي من وقت لآخر بحل الحزب أو تفكيكه أو محاربة رموز النظام السابق حتى وصلت إلى المطالبة القضائية بحل حزب المؤتمر الوطني.

    خطوات جادة

    ورغم القبول الابتدائي للمحكمة الإدارية للطعن المقدم من منظمة (زيرو فساد) بحل حزب المؤتمر الوطني، إلا أن المسعى لتحقيق ذلك الهدف كما قال رئيس الوزراء عبد الله حمدوك سيكون هو الشغل الشاغل للحكومة خلال الفترة الانتقالية.

    وسبقت تلك الخطوات مطالبة نادى بها وزير المالية من قبل إلى بيع أصول المؤتمر الوطني بالداخل والخارج في مزاد علني لدعم خزينة الدولة، مما وضع وزير المالية نفسه أمام انتقادات لاذعة.

    فيما نادى آخرون الحكومة بضرورة أن تضع الحكومة يدها واحتجاز أموال المؤتمر الوطني في ماليزيا، تلك خطوات كانت دليلاً على أن القادم من رياح التغيير سيكون الأسوأ.

    تجفيف المنابع

    رئيس المؤتمر الوطني المكلف بروفسير إبرهيم غندور، رغم تصريحاته الإيجابية ومداخلاته على وسائط التواصل الاجتماعي التي أبرزت توجّهات الحزب وخططه المستقبلية، إلا أن ذلك لم يكن شفيعاً للحزب عند دعاة التغيير و(كنس آثار الإنقاذ) بالدعوة إلى حل الحزب ومحاكمة رموزه والتضييق عليه، وإغلاق شركاته وتجفيف منابع دخله إن وُجِدت.

    تلك الصورة ربما دفعت غندور لإعلان استعدادهم وجاهزيتهم لكل السيناريوهات المتوقعة. بيد أنه اعتبر الحديث عن منع الحزب من المشاركة في الانتخابات القادمة بعد الفترة الانتقالية، هو دليل ضعف واضح وخوف من التنافس الانتخابي.

    وقال على حسابه في الفيس بوك: نحن ننظم ونعيد ترتيب الحزب داخلياً لمواكبة التغيير في البلاد واستعداداً للانتخابات القادمة، واعتبر أن حزب المؤتمر الوطني ليس بحزب صغير أو لا خبرة سياسية له حتى يمنع من حقه في الوجود السياسي.

    وقال: نحن نراقب وندعم عبور البلاد لبر الأمان قال: (هي مسئوليتنا جميعاً).

    القائمة تطول

    واحدة من السيناريوهات الماضية حتى الآن صدور أوامر قبض في مواجهة كل أعضاء مجلس قيادة انقلاب الإنقاذ، العسكريين الأحياء منهم والمدنيون مثلم علي عثمان ويوسف عبد الفتاح وغيرهما وربما القائمة تطول .

    تلك الخطوة طبقاً لرئيس حزب الإصلاح الآن د. غازي صلاح الدين في تصريحات سابقة قال (إن الفكرة في مجملها تخرق مبدأين مهمين في القانون، أحدهما مبدأ أن القانون يطبق بحسن نية). وتابع (من الواضح أن حسن النية غير متوفر بأي درجة في هذه المادة، فهي مقصود منها استخدام القانون لملاحقة الخصوم السياسيين، وهذا يقدح في أصل القانون حيث أنه قانون شرّع بسوء نية ويراد له أن يطبق بسوء نية أيضاً).

    القانون للجميع

    ويقول غازي إنه بذلك التصرف سيكون هناك خرق حسب قوله لمبدأ عدم المساواة وفيها (تمييز بلا حياء). وأضاف (هذا القانون لا يساوي بين المواطنين فهو عملياً يقول: الطائفة (أ) من المواطنين تعاقب على الجرم(س) بينما لا تسأل الطائفة (ب) من المواطنين لدى ارتكابها لذات الجرم دون توضيح أسباب هذا التمييز.. إذا أردنا المحاسبة حقاً فلتكن البداية هي الاستقلال بحيث ينطبق القانون على الجميع). واعتبر الحديث عن محاكمة مدبري الإنقاذ ليس سوى (محاولة بائسة لصرف الأنظار عن الفشل التاريخي لأسوأ حكومة منذ الاستقلال). وقال (الأولى هو الانصراف إلى معالجة أزمات المعاش الطاحنة، وتحقيق السلام وهو ما فشلوا فيه حتى الآن، وهذا هو رأي الشارع الذي سننصاع لمبادئه وأولوياته).

    مجرى الديمقراطية

    ويقول المحلل السياسي والقانوني الفاضل حاج سليمان لـ(الصيحة) ارتاح جداً عندما يحال أي نزاع مهما كانت صفته لسيادة حكم القانون، مسألة تصب في مجرى الديمقراطية التي تنشدها الدول وتسعى من خلالها الشعوب بالتالي قضية الوطني كحزب سياسي وما يثار حوله الآن كحزب استلم السلطة في انقلاب وظل لمدة (30) عاماً من بعد ذلك قام الشعب بثورة ضده هذه قضية استيلاء للسلطة يمكن أن يفصل فيها وفق القانون والدستور، ويكون الحكم الذي يصدر من السلطة القضائية هو القرار الذي يخضع له الجميع.

    سيناريو متوقع

    ووفقاً لمراقبين أنه في الغالب تبني قضية حل الوطني على الانتقام السياسي والسعي نحو الكسب السياسي دون مراعاة لأحكام القانون والدستور. بيد أن الفاضل يؤكد ـن واحدة من السيناريوهات المتوقعة تجاه المؤتمر الوطني إما أن يقدم الأمر كله لأحكام القضاء والدستور، وبالتالي الإجراء ينبغي أن يخضع له الجميع دون حساسية لجهة أنه في النهاية الدستور والقانون والأحزاب السياسية هي التي ساهمت وشكلت في إصدار الدستور والقانون، وكل الأحزاب تُنادي بسيادة حكم القانون، ولذلك من المهم الرجوع لأحكام القضاء والدستور على الوطني وكل القوى السياسية, أما محاولة أخرى فتمثل انتقاماً عن طريق المحاكمات السياسية.

    عملية قانونية

    ولأن تجميد النشاط وحل الحزب عملية قانونية، دعا سليمان إلى أن تترك المسألة للسلطة القضائية المستقلة، لأنه إذا اتخذ القرار من قبل السلطة التنفيذية يعتبر القرار ليس قراراً مستقلاً وإنما قرار من جهة تمارس سلطة ذات مصلحة وليس لها الاختصاص القضائي، إلا إذا لم تكن هنالك ثقة في القضاء، بالتالي تسعى أن تتعامل مع جهة أخرى ليست السلطة القضائية.

    🖌 *مسار نيوز* 🖌
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 02:08 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 22089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: اسامة محمد ابوبكر)

    وين التفكيك ؟؟؟؟التفكيك يعني تمشي في الانقاذ دي بالاستيكة لحدي قبل 30 يونيو 1989
    لا يوجد تفكيك من الاساس للدولة الانقاذية يوجد تشريد واحلال في نفس القوالب القذرة وفي 17 ولاية والمركز
    ديل بمشطو في الانقاذ بي قملا وبطريقة انتقائية
    التفكيك كان في مشروع الحركة الشعبية 2005-2010 بي الدستور والانتخابات ايضا
    هسة هم عايزين يرفسو الكيزان ولي يؤسسو دولة جديدة
    الدولة مؤسسات وليس فلان وعلان
    https://up.top4top.net/
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 02:10 PM

كمال عباس
<aكمال عباس
تاريخ التسجيل: 03-06-2009
مجموع المشاركات: 11206

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: اسامة محمد ابوبكر)

    وماذا أمام الكيزان ليفعلوه؟

    هناك نظام حكم بطئ في حسم الكيزان ولكن وبالمقابل هناك الملايين التي صنعت الثورة
    المقاومة وهم أشد شراسة وحسما تجاه الفلول وقوي الردة ,,
    بكاء وهلعهم من قرارات الحكومة يجب ألا ينسيهم بأن البديل سيكون أكثر كارثية عليهم
    وأنهم سيكون في مواجهة حاسمة مع الجماهير والقوي الثورية الأخري !
    الكيزان بين رمضاء وهجير الحكومة ونيران الجماهير ,,,
    أي مغامرة أو تآمر علي الثورة يعد محاولة إنتحارية وتدمير ذاتي لأنهم وبهذا سيسلمون رقابهم
    للجماهير ويمنحون مسوغات لحسم نهائي لبؤرهم...
    ليس أمامهم سوي نسيان مسمياتهم البغيضة وإنشاء كيانات جديدة وتغيير الوجوه القيادية المحروقة
    وهو ما كان يفعله شيخهم الترابي: تغيير المسميات والتلون - يغير إسم الحزب كمايغير المرء
    ثوبه - عند كل منعطف مفصلي,
    تحياتي أخ عمر
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 02:33 PM

مرتضي عبد الجليل
<aمرتضي عبد الجليل
تاريخ التسجيل: 10-04-2010
مجموع المشاركات: 3014

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: كمال عباس)

    حزب "المؤتمر الوطنى " حزب نازى بامتياز قرار حله بالقانون متاخرا جدا . طبعا الجبتو مسودة قانون مفروض يتم عرضو على الجسم التشريعى .
    هذا الحزب ,غير
    0- جريمة تقويض النظام الدستوري وهى جريمة كبرى كان السبب الأساسي فى:
    1- تفتيت وحدة السودان وترابه بفعل سياساته الاقصائية و شنه لحروب عبثية طائلة ادت لمقتل ملايين السودانيين
    2-هذا الحزب ,عذب و صفى كثير ن الخصوم السياسيين واخفتهم قسرا ,وهي جرائم ضد المدنيين العزل
    3- اعترف الحزب على لسان قادته انه يمتلك كتايب مسلحة ,مستعدة للقتل حماية له ,وهذا فعلا ,تم على ارض الواقع فى ديسمبر 2019 وحتى سقوط النظام و سبتمبر 2013
    4- هذا الحزب كان السبب الاساسي فى هدر الموترد الاقتصادية للبلد وبيع جزء كبير من اراضى السودان لاجانب لمدد طويلة .
    5- تشريد ملايين البشر وتمكين ذوى الحظوة
    6-
    7
    -
    8- الخخخخخخخخخخخخخخدى
    الجرايم دى لو حصلت فى دولة تانية ومفروض يعدموهم من ضحى .يا عمر التاج ,لا فى وميض نار ولا رمضاء ,,,وقسما اى خرخرة وعدم خضوع لرغبة الشعب السودانى ,سيتم حرق الكيزان فى الشوارع .وما اجبنهم .تحياتى

    (عدل بواسطة مرتضي عبد الجليل on 11-23-2019, 02:35 PM)
    (عدل بواسطة مرتضي عبد الجليل on 11-23-2019, 02:39 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 02:45 PM

Abdullah Idrees
<aAbdullah Idrees
تاريخ التسجيل: 12-05-2010
مجموع المشاركات: 3238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: مرتضي عبد الجليل)

    Quote: حزب "المؤتمر الوطنى " حزب نازى بامتياز قرار حله بالقانون متاخرا جدا . طبعا الجبتو مسودة قانون مفروض يتم عرضو على الجسم التشريعى .

    نازي وفاشي ومجرم ونص
    لكن لم نر هذه المقصلة الى الان ، الشفناهو ده يا عمر سوط فرطاق ساي
    الكثير من الكيزان يستحقون الصلب والرجم والقطع من خلاف والكثيرون جدا السجن المؤبد
    الحركات البعملو فيها دي كلها سببها ضعف الملاحقة وتأخر تكوين الاجهزة القضائية
    لو من اول يوم رموهم كلهم في السجن كان اغلبهم هربوا تركيا وغيرا زي كيزان مصر بالظبط
    لانهم جبناء تعودوا على حياة الدعة والنعومة
    اما شجرهم ، فلا اظن انه سيسير ولن يستظل به احد
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 03:31 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: Abdullah Idrees)

    مرحبا مولانا حافظ
    Quote: قرارتفكيك النظام جاء متأخر جداً مما يدل على صعوبة إتخاذ مثل هذه القرارات من أجهزة الحكم بسبب عدم تجانس الإرادة السياسية للعساكر وقحت.
    وبالتأكيد سبنعكس عدم التجانس وعدم توحد الإرادة على إنفاذ القانون الصادر.
    وكما أن التأخير أتاح لحزب المؤتمر الوطني وأعضائه ترتيب اوراقهم وطمس الأدلة في مواجهة مثل هذه الإجراءات التي كانت متوقعة قبل الآن بزمن طويل.


    بعكس تصورك يا حافظ أرى أن التفكيك البطئ كان قرار حكيما في وجه نظام باطش كالانقاذ
    المنظومة العسكرية والأمنية والمليشيات النظامية وغير النظامية التي حاربت مع الإنقاذ 30 عاما
    لم تكن لتستسلم لتغييرشامل ومفاجئ ..
    وحتى الاستجابة للتغيير لم تتحقق إلا بعد أعوام من الكفاح والثورة
    لذا فإن التدرج في خلخلة نظام الإنقاذ وتفكيك مؤسساته ببطء هو من يحفظ للدولة سيطرتها حتى الان ..
    العيب الوحيد في التفكيك هو ما أشرت اليه في اتحة الفرصة للمؤتمرين لاخفاء أدلة جرائمهم وتغيير جلودهم
    وهذا يحتاج إلى تفعيل حاسم للمحاسبة واستعجال لجان الفساد المالي والمراجعات لتحذو حذو مشاريع التفكيك .
    تبقى مسألة التجانس بين مكونات لجنة التفكيك هي المحك الرئيسي لعملية التفكيك ورأس الرمح في عمل اللجنة
    فهل يا ترى المكون العسكري على قناعة حقيقية بضرورة التفكيك أم مازالوا يعتقدون أن التفكيك سيطالهم؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 03:58 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    حبابك كبيرنا عادل
    رغم أنك حذت على أهم أوسكارات المنبر لكن المرة دي حا أختلف معك وبشدة
    Quote: التفكيك كان في مشروع الحركة الشعبية 2005-2010 بي الدستور والانتخابات ايضا
    هسة هم عايزين يرفسو الكيزان ولي يؤسسو دولة جديدة

    دستور 2005 كان حلقة من حلقات تمكين الشريكين المتناقضين (مؤتمر وطني وحركة شعبية)
    والنتيجة كانت تمكين رقبة البلاد الشمالية للكيزان البشير والجنوبية لكيزان سلفاكير
    حكومة قحت الان تشارك العسكر لكنها تسيطر على مؤسسات الدولة وتحكم قوتها على أجزاء مفصلية
    وبهي بالتالي تستطيع تفكيك الكيزان إذا اتبعت الحكمة والحنكة في التعامل مع شريكها القوي الذي يكتفي الان بدور المراقبة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 04:19 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    سلامات اخ كمال،
    Quote: بكاء وهلعهم من قرارات الحكومة يجب ألا ينسيهم بأن البديل سيكون أكثر كارثية عليهم
    وأنهم سيكون في مواجهة حاسمة مع الجماهير والقوي الثورية الأخري !
    الكيزان بين رمضاء وهجير الحكومة ونيران الجماهير ,,,

    اذا صح هذا القول فان الديمقراطية السمحة كفيلة بكنسهم على الصراط المستقيم
    ولكن السؤال: لماذا تخاف أغلب قوى الثورة من الاستحقاق الديمقراطي الآن أو بعد ثلاثة أعوام؟

    Quote: ليس أمامهم سوي نسيان مسمياتهم البغيضة وإنشاء كيانات جديدة وتغيير الوجوه القيادية المحروقة
    وهو ما كان يفعله شيخهم الترابي: تغيير المسميات والتلون - يغير إسم الحزب كمايغير المرء
    ثوبه - عند كل منعطف مفصلي

    أما مسألة التغيير فهي فعلا قد تكون سياسة ناجحة
    إذا كان التغيير بدافع التطور وتفعيل الدور الفكري
    وهذه سياسة قد تكون مفيدة لهم وخصومهم بعكس ما إذا اتجهوا لمواجهة من نوع آخر
    أسوة بما فعل غيرهم أبن حكمهم.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 04:13 PM

Hafiz Bashir
<aHafiz Bashir
تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 3891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)



    Quote: فهل يا ترى المكون العسكري على قناعة حقيقية بضرورة التفكيك أم مازالوا يعتقدون أن التفكيك سيطالهم؟


    يا عمر التاج إنت عاجباك كلمة بالعكس دي ول شنو؟
    أنا لم أقل أن القرار كان من الممكن او كان يجب إتخاذه في وقت مبكر
    أنا قلت التأخير دلالة على صعوبة إتخاذ قرار التفكيك في وجود العساكر كشركاء في الحكم.
    مسألة الحكمة في البطء او الإستعجال نصف بها القرار عندما تكون هنالك خيارات ولكن الواقع يقول بأنه لم يكون هنالك خيارات
    ولم يكن من الممكن إتخاذ هذا القرار في وقت مبكر بسبب تنافره مع مصالح وتوجهات المكون العسكري.

    ما يهم الآن هو إنعكاس هذا التنافر على نفاذية القرار
    فتوقعاتي تقول بأن عدم توافق العساكر مع قحت ومع رغبة الشارع في تفكيك النظام السابق مازال موجود وسوف يكون له أثره في إعاقة تنفيذ هذا القانون.

    وريني إنت معاكسني في شنو بالضبط؟
    😐

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 04:31 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: Hafiz Bashir)

    مرحبا اخ مرتضى
    Quote: حزب "المؤتمر الوطنى " حزب نازى بامتياز قرار حله بالقانون متاخرا جدا . طبعا الجبتو مسودة قانون مفروض يتم عرضو على الجسم التشريعى

    القانون متوفر بحمد الله ، والقضاء كله يقف ضدهم الآن .. إلا أن القانون الجديد لا يخرج من كونه مقصلة موجهة لرقابهم مباشرة
    ولا أظنه سينتظر إجازة من برلمان في رحم الغيب، أتوقع أن يصادق عليه المجلس السيادي مع مجلس الوزراء في أول اجتماع مشترك ويبدأ العمل به ..
    Quote: لا فى وميض نار ولا رمضاء ,,,وقسما اى خرخرة وعدم خضوع لرغبة الشعب السودانى ,سيتم حرق الكيزان فى الشوارع

    الكيزان الذين شاركوا الإنقاذ يتواجدون الآن بأشكال وأنواع مختلفة ..
    فالاحزاب المتوالية كلها مجرد شراذم منتفعة لا تعني لها نهاية الكيزان أو بدايتهم شيئا
    والمؤتمر الوطني نفسه ككيان جامع كبير سيذوب في المجتمع وبقية الأحزاب ويطل من ناوتفذهم بأشكال جديدة
    أما المشكلة الحقيقية التي أتوقعها فستبرز من جانبين :
    - المؤتمر الشعبي ، وهؤلاء أشرس كيزان السودان ، وعضويتهم من النوع المتطرف الجامح
    - الحركة الإسلامية وكتائب الطلاب والأمن الشعبي، وهؤلاء مجموعات متمرسة يغلب عليهم الطابع العقدي، بعضهم عمل ضد الإنقاذ نفسها ولكن رؤيتهم للامور تختلف من كل الحكومات القديمة والحديثة
    غير هؤلاء فإن الكيزان يمكن أن يذهبوا للمقصلة زرافات ووحدانا لأنهم يعرفون ويعترفون في أنفسهم بسوء ما عملوه ، بشرط ألا يفعل ما فعلوه غيرهم، وهذا ما نحاول ادراكه بشده .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 04:39 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    Quote: ما يهم الآن هو إنعكاس هذا التنافر على نفاذية القرار
    فتوقعاتي تقول بأن عدم توافق العساكر مع قحت ومع رغبة الشارع في تفكيك النظام السابق مازال موجود وسوف يكون له أثره في إعاقة تنفيذ هذا القانون.
    وريني إنت معاكسني في شنو بالضبط؟


    لا أبدا ما معاكسك ..
    بالعكس يا اخي
    بحاول أكازيك في متل فلسفتك الفي السطر الأول ديك
    وانت كزول مولانا بتاع خلا ساكت بحب أهديك السؤال التالي :
    ( السر شنو في بدء هذا القانون بالبسملة بينما الوثيقة الأم بدون اسم الشيطان زاتو)
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2019, 07:37 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    مرحبا قريبي عبد الله ادريس
    مارأيك في قراءة البوست مع المقال التالي :
    Quote: مناظير

    ✍🏾زهير السراج

    المشير عبد الفتاح البرهان !

    * حوار البرهان مع قناة الجزيرة عبارة عن انقلاب عسكري كامل الدسم في البلاد .. لم تنقصه إلا الموسيقى العسكرية والبيان الأول!
    * البرهان أفتى في السياسة الداخلية والخارجية ومصير الرئيس المخلوع والنظام السابق، وأثبت أن المجلس العسكري لا يزال يسيطر على كل شيء .. وكشف السبب في عجز الحكومة وعدم قدرتها على فعل أي شيء مع السلطة المطلقة التي يتمتعون بها ويتحكمون بواسطتها في كل شيء .. رغم انف الوثيقة الدستورية التي أعطتهم السلطة على القوات النظامية فقط، ولكن واضح جدا انهم استأثروا بكل شيء، ولم يتركوا للحكومة شيئا تفعله سوى الوقوف وحيدة في مواجهة الأوضاع الخارجية والداخلية المعقدة والانهيار الاقتصادي والأزمات المتلاحقة!!
    * حتى المشاكل ذات الطبيعة الأمنية مثل الصراع الأهلي الأخير في بورتسودان تركوها للحكومة وحدها ولم يقدموا لها يد العون، وهى عارية لا خيل لها ولا مال ولا حتى اعلام او لسان تهديه للشعب الذى ينتظر منها ان تفعل كل شيء وتنقذه من الحالة المأساوية التي يعيشها، ويوجه لها سهام النقد الحادة كل يوم باعتبار أنها الممثل الشرعي للثورة المجيدة التي رواها بدمه، والسلطات الكبيرة التى وضعتها الوثيقة الدستورية في يدها، بينما هي في حقيقة الأمر لا تملك شيئا، وأن ما كتب في الوثيقة الدستورية بشأنها ليس سوى حبر على ورق، وأن الذى يقرر ويحكم ويتحكم هو المجلس العسكري!
    * وليته كان يقرر ويحكم ويتحكم فقط ، ولكنه فوق ذلك يحمى النظام السابق ويقف متفرجا على حملات أنصاره الشرسة على الحكومة، ويغل يدها عن مواجهته وتفكيك بنية التمكين إلا من بعض إعفاءات وتعيينات قليلة جدا لا تسمن ولا تغنى من جوع، تهلل لها وسائل التواصل الاجتماعي وتقيم لها الاحتفالات والمهرجانات ليعيش الشعب والثوار في حالة انتشاء وخداع واوهام بان الثورة تسير في الطريق الصحيح وان كل شيء على ما يرام، بينما تكابد الثورة النزع الأخير على يد عزرائيل المجلس العسكري !!
    * يقرر البرهان عدم تسليم البشير للمحكمة الجنائية الدولية وهو يعلم ان ذلك يقف حائلا دون العدالة والسلام ورفع اسم السودان من قائمة الإرهاب الأمريكية والتعاون مع المجتمع الدولي وانفراج الأوضاع الاقتصادية في البلاد !
    * يقرر البرهان ان رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب شأن أمريكي ما يعنى عدم إجراء إصلاحات داخلية مطلوبة حتى تتحرك اجهزة اتخاذ القرار الأمريكي لرفع اسم السودان من القائمة وبقاء الوضع كما هو !
    * يقرر البرهان البقاء في اليمن حتى لو بقى في الحلف العسكري دولتان وعدم اعادة العلاقات السودانية الإيرانية ما يعنى الاستمرار في سياسة المحاور وانتقاص السيادة الوطنية، وانعدام التوازن في العلاقات الخارجية!
    * يقرر البرهان عدم وجود مليشيات للنظام السابق ما يعنى تبرئتها من تهمة قتل المتظاهرين والمشاركة في جريمة فض الاعتصام، ومنع لجنة التحقيق من فتح هذا الملف والقيام بعملها باستقلالية كاملة !
    * يقرر البرهان عدم وجود أموال للنظام البائد في الداخل والخارج ما يعنى تبرئته من اتهامات الفساد، ومنع الأجهزة القانونية من القيام بعملها كما يجب!
    * يقرر البرهان ان قوات الدعم السريع صارت جزءا من القوات المسلحة، بينما الواقع يؤكد غير ذلك واستمرار استقلاليتها الكاملة والدليل على ذلك وجودها الفعلي، واستمرار سيطرتها على بعض مصادر الثروات الوطنية وبقاء القانون الخاص بها الذى لم يصدر قرار بإلغائه حتى الآن، ما يعنى التراجع عن اعادة هيكلتها ودمجها في القوات المسلحة!
    * مع كل هذه القرارات والسلطات التي يتمتع بها البرهان ورفاقه وافصح عنها في حواره مع قناة الجزيرة، ماذا بقى للحكومة غير مكابدة الأزمات والسقوط في مستنقع الفشل الذى يجرها إليه المجلس العسكري واعوانه في النظام البائد ؟!
    الجريدة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-24-2019, 03:25 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 22089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    المشكلة ما حزب المؤتمر الوطني المشكلة مشروع الاخوان المسلمين كفكر عاطل في السودان عبر العصور ادانة مشروع الاخوان المسلمين وكل الانقلابات والمشاريع المشبوهة الوافدة
    ولذلك دستور 2005 جاب
    1- المحكمة الدستورية ووظيفتها مهمة جدا في الفيش والتشبيه لكن قضاة الاخوان المسلمين السقلة عطلو وظيفتا وسبق ام طعن بروفسر جمهوري معتصم عبدالله في اهلية البشير في انتخابات 2010 وخذلته المحكمة الدستورية
    وديل هسة جدعو المحكمة الدستورية ذاتا واجابو لينا اساليب الدولة البولسية اللجان وفلان وعلان بتاعة مايو 1969 والتطهير واجب وطني ب دل يختو في الاعلان الدستوري المحكمة الدستورية
    2- الاعلام الحر والمسؤال وده الاعلام البدين الجميع بالوثائق ويعري المنظومات الفكرية الانقلابية كلها في السودان والمحركات بتاعتا في دول الاقليم والخارج ولازال اعلام ق ح ت بائس جدا جدا لا يحترم وعي وعقول الشعب السوداني
    3- الانتخابات واشراك الشعب في التغيير =انتخابات 2010 وسجل ليها 18 مليون واكيد الاخواني والسلفي والشيوعي والبعثي والناصري ما بياكل عيش فى اننتخابات حقيقية في السودان معقول نقعد نباري صدام حسين وعبدالناصر والقرضاوي والسيديس علي حساب السيد عبدالرحمن والسيد علي ومحمود محمد طه وجون قرنق في سودان ديمقراطي فدرالي اشتراكي حقيقي ؟؟
    هذه ليست ثورة دي اعادة تدوير لنخب مستهلكة وتدار من الخارج عبر المحاور المجرمة مصر والسعودية والامارات ناس البرهان وحميدتي ومن قطر وتركيا ناس علي الحاج وخليل
    ودستور 2005 احسن مليون مرة من الاعلان الدستوري والبوليسي والعدالة الانتقائية الوسخة دي
    والمحكمة الدستورية هي المؤسسة التي قادت لتحول الديمقراطي في كل دول العالم الشموالي المحترمة الا في بلاد العرب
    والتجربة الماليزية الاخيرة وضحت مثلث التغيير
    المحكمة الدستورية + الاعلام الحر والمسؤال + الشعب والانتخابات
    ونحن عتدنا سياسيين مزمنين عايزين يرقصو ويغطو دقنهم لحدي هسة دون حياء او كتابا او وليا مرشدا
    قارن بين دستور 2005 واعلان ناس ساطع والسنهوري وقحت 2019 وجاوب ايهما اكثر فدرالية وديمقراطية !!!
    Quote: لو ما رجعت دارفور اقليم زي زمان وانتخبو حاكم الاقليم وبرلمان الاقليم حقهم ما بتتحقق اي حاجة من المركز المشوه والفاسد وبعض اولادهم في الحركات البتسكعو بين الامارات وقطر وازمة السودان لازالت فدرالية حقيقية ويحكم ابناء الاقاليم نفسهم بنفسهم ودي رؤية جون قرنق والحركة الشعبية التي لا تموت


    سنة كاملة وعندنا 2000000 نازح في دارفور وناس مدنايو وسيداو انجزة بس فريق كرة قدم للنساء في المركز
    ايهما اوعى واعمق وانظف جون قرنق والحركة الشعبية ولي بعاعيت مايو 1969 الشيوعيين والبعثيين والناصريين
    والسودان بين عليمين وبين وعين
    ***
    اوسكار جديد ولي لا
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-24-2019, 06:21 AM

محمد البشرى الخضر
<aمحمد البشرى الخضر
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 23397

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: adil amin)

    سلامات ود التاج
    تعليقا على نقطة ان مشروع القانون اغفل الاحزاب الأخرى الكانت متوالية مع الانقاذ, نعم كحزب لم يتناول هذا المشروع سوى المؤتمر الوطني ليتم حله و مصادرة ممتلكاته وهذا أمر مفهوم وله مسوّغاته و التي لا تبرر حل ومصادرة متلكات أحزاب اخرى, مسالة الشراكة مع الانقاذ في ما اتى عبر تفاوض و اتفاقيات دولية و غيرها, وما كل المدردم ليمون
    لكن في باب صلاحيات اللجنة توجد مواد تبيح لها الغاء اي وظيفة عامة و مساءلة اي فرد هذه المواد بالتأكيد ستشمل مظاهر الفساد المالي و الاداري لكل جهاز الدولة و ستطال بعض عضوية وربما قيادات الاحزاب المتوالية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-24-2019, 06:54 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: محمد البشرى الخضر)

    Quote: المحكمة الدستورية ووظيفتها مهمة جدا في الفيش والتشبيه لكن قضاة الاخوان المسلمين السقلة عطلو وظيفتا وسبق ام طعن بروفسر جمهوري معتصم عبدالله في اهلية البشير في انتخابات 2010 وخذلته المحكمة الدستورية

    للأسف يا كبيرنا موضوع المحكمة الدستورية ده ثقافة ما عندنا بيها معرفة
    من الله ما خلقنا ما شفناها، وما عارفينها كانت شغالة شنو في فترة نيفاشا
    قد تكون مهمة، ولكن ما شايف ليها اي ذكر في دستورنا الجديد أو حكومتنا القديمة
    وماعارف ليه ما ممكن الاجهزة القضائية الحالية بتاعة حمدوك تشتغل شغلها..
    أما موضوع الأقاليم فهو مهم وموضوعي جدا
    واتوقع ان تمهد حكومة حمدوك لتقليص الولايات
    ويتم التنفيذ عند بداية اول حكومة منتخبة
    ما مهم الاسم لكن المهم الاستفادة القصوى من التنوع والموارد وبأقل تكلفة (نظرية التحسين)
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-24-2019, 07:37 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    مرحبا ود البشرى
    Quote: لكن في باب صلاحيات اللجنة توجد مواد تبيح لها الغاء اي وظيفة عامة و مساءلة اي فرد هذه المواد بالتأكيد ستشمل مظاهر الفساد المالي و الاداري لكل جهاز الدولة و ستطال بعض عضوية وربما قيادات الاحزاب المتوالية

    أعتقد أن موضوع اتلفكيك يختلف كليا عن موضوع محاربة الفساد ومعاقبة المفسدين
    وان كانت القانون لم يوضح ما هي آليات التفكيك وما هي طرقه إلا أن القارئ يلمس استهداف أشخاص (عناصر) بعينها من هذا القانون، وهي محاولة عزل القيادات التي كانت مؤثرة لتكون في منأى عن العمل السياسي ..
    التفكيك إذا توقف في حدود القيادات والحزب الكبير فهو أمر مقدور عليه، ولكن اذا تعداه لا ستهداف كل الأحزاب والتنظيمات المشاركة
    فستكون نتيجته تكون أجهزة وتنظيمات ظل تشارك فيها جيوش المفصولين من الأجهزة الأمنية والعسكرية الشرطية والعدلية والخدمة العامة
    وأتوقع أن تكون المواجهات أعتى مما نتصور .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-24-2019, 11:30 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 22089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    Quote: للأسف يا كبيرنا موضوع المحكمة الدستورية ده ثقافة ما عندنا بيها معرفة
    من الله ما خلقنا ما شفناها، وما عارفينها كانت شغالة شنو في فترة نيفاشا
    قد تكون مهمة، ولكن ما شايف ليها اي ذكر في دستورنا الجديد أو حكومتنا القديمة
    وماعارف ليه ما ممكن الاجهزة القضائية الحالية بتاعة حمدوك تشتغل شغلها..


    في 2010 مشا بروفسر معتصم الجمهوري الي المحكمة الدستورية وطعن في اهلية البشير وكان عارف القضاة ابناء سقلة وبكن قال عايز يعلم الشعب الوعي الدستوري وشوف رد المحكمة الدستورية
    https://up.top4top.net/

    ودي تركة الوعي الشمولي العفن المرتبط بالانقلابات والقضاء المهتري والقضاة السفلة ...وهسة ايتام مايو ديل عايزين يصفو حساباتهم مع ناس المؤتمر الوطني بدون مرجعية قضائية دستورية ذى كل العالم المتحضر وبصورة انتقائية
    والمحكمة الدستورية تحاكم الجميع عليها 9 قضاة وتحمي الدستور والشعب وتبطل اي قرار غير دستوري وايضا تلزم الرئيس بي مدة الحكم وقادت التحول الديمقراطي في كل العالم الا عالم العرب البائس وعلقنا معهم
    لازم تعرف المحكمة الدستورية وثقافة القضاء الدستوري اذا عايز تغير بلد الي الافضل وسيث نزلتها هنا محاضرة المحكمة الدستورية في فترة سابقة بكثير لثورة الجداد غمت دي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-29-2019, 07:00 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: adil amin)

    اخيرا انتهى عهد معبود الشعب الزائف
    حزب المؤتمر الوطني وشجرته الزائفة
    بعد أن تمت اجازة القانون ونفاذه من قبل البرهان
    ولكن هل ينتهي بالقرار المؤتمر الوطني أم الكيزان؟
    وهذا هو السؤال الذي استبق به البوست اجازة القانون.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-29-2019, 04:16 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    أول رد فعل للمؤتمر الوطني على قرار تفكيكه
    Quote: بسم الله الرحمن الرحيم
    المؤتمر الوطني

    بيان إلى جماهير الشعب السوداني

    قال الله تعالى:
    (َيا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ).
    صدق الله العظيم

    لقد ظل المؤتمر الوطني طوال الأشهر الماضية مسانداً كل الخطى الداعمة لأمن واستقرار البلاد ، رغم كل الاتهامات والافتراءات الجائرة والباطلة التي ظل يتعرض لها من قوى الحرية والتغيير (قحت) التى تسعى لجر البلاد للاحتراب والفوضى وعدم الاستقرار، فصبر المؤتمر الوطني على هذه الممارسات حرصاً منه على أمن واستقرار البلاد، غير أن ذلك قوبل بمزيد من حملات التشويه والإساءة للحزب وعضويته .

    جماهير الشعب السوداني الصابر الأبي:

    تأتي هذه الممارسات الانصرافية وشعبنا يعاني في معاشه وخدماته وآماله في حياة كريمة وغد أفضل.
    غدٌ حملته الثورة في أهدافها ومنطلقاتها ( حرية سلام وعدالة ) ؛وقدمت فيها المهج والأرواح غير أن قحت اختطفت " الثورة " ومستقبل صانعيها من جماهير الشعب السوداني حتى أضحى مولودها كأنّما شوهته " نفوس مريضة "، تجاوزت سماحة الشعب السوداني وقيمه النبيلة المستمدة من الشريعة الإسلامية وكريم الأعراف السودانية.

    جماهير الشعب السوداني الصابر النبيل:

    نخاطبكم اليوم، وقياداتنا رهن الاعتقال " التعسفي" دون ما مسوغ قانوني وبعضهم في ظروف صحية بالغة التعقيد ، ومع ذلك صبرنا على الابتلاء والأذى رغبةً منا في عبور الفترة الانتقالية التي أكد رئيس الحزب البروفيسور ابراهيم غندور دعمنا لها بـ " المعارضة المساندة" في بادرة تتجاوز كل الإحن والصراعات الأيدلوجية لصالح البناء الوطني؛ ولكن أرادت قوى الحرية والتغيير أن تجعل منها " فترة انتقامية " تغيب عنها دولة القانون والعدالة والمساواة.

    جماهير الشعب السوداني:

    كان على قوى الحرية والتغيير أن تكرّس جهدها في معالجة أزمات الخبز والوقود والمواصلات والارتفاع المتصاعد في أسعار السلع والخدمات ؛ وكان عليها أن تبسط الأمن للمواطن ؛وكان على قوى الحرية والتغيير أن تنصرف لمعالجة خلافاتها الداخلية والارتقاء بالأداء التنفيذي الذي يلبي طموحات الجماهير ـ ولكن بدلا عن ذلك، واصلت قوي الحرية والتغيير حملتها التصعيدية ضد المؤتمر الوطني ورموزه بإجازة قانون تفكيك نظام ال 30 من يونيو 1989م الذي يعني تلميحا ويجوز حل المؤتمر الوطني وحظر نشاطه السياسي فهي خطوة إن إكتملت لا تزيد البلاد الا إحتقانا وغلوا مدمرا للحياة السياسية التي ينتظر ان تتعافي من امراض الماضي ولكن قوي الحرية والتغيير بهذه القرارات الطائشة تريد ان تعيد البلاد الي الدائرة الجهنمية الخبيثة التي اقعدت الوطن طيلة (63) عاما الماضية.

    جماهير الشعب السوداني الأبي الكريم:

    إن صمتنا على هذه الأعمال العدوانية وهذا الإلتفاف علي الحريات باصدار القوانين السياسية لا يُسقط حق المؤتمر الوطني في ممارسة الحياة السياسية التي تكفلها الشرائع والقوانين الوطنية والدولية ونؤكد أن صمت المؤتمر الوطني ليس عن ضعف أو وهن، فالحزب متماسك وقوي ويعمل جاهداً على ترتيب أوضاعه للمساهمة في قضايا إستقرار البلاد و لمقابلة الاستحقاق الانتخابي المقبل الذي نصت عليه الوثيقة الدستورية محل النظر ، دون أن تفاجئنا " قوى الحرية والتغيير" بالتنصل عنها والعمل على تكريس تمكين سياسي تستفرد به قوى اليسار وداعمي العلمانية عديمي القواعد الجماهيرية وناقضي العهود والمواثيق وما قانون تفكيك النظام الا خطوة في إتجاه تشريد الكفاءات وساحة جديدة للإنتقام والمواجهات التي لا تخدم القضايا والاولويات الوطنية الراهنة ..

    نؤكد لشعبنا الأبي ولعضويتنا الممتدة في المدن والقرى والبوادي والفرقان في أنحاء السودان بأننا ماضون في استكمال طرح الإصلاح والتغيير الذي ابتدرناه قبل الآخرين سعياً لصون بلادنا وخدمة شعبنا ؛وقد أصبحت الصورة تتكشف للجميع بأننا قد قدمنا الكثير من الإنجازات غير المسبوقة التي لا تزال تحدث عن نفسها ؛ولن يحول دوننا وشعبنا ووطننا الا إرادة الشعب المعبر عنها بالانتخابات ؛وكما قال رئيس الحزب :(لإن أُعْتُقِلَ منا قيادي فهناك الآلاف من القيادات ) وسنمضي بإذن الله لا تخوفنا السجون والمعتقلات ولا تصرفنا عن مسيرنا .

    الخرطوم - الجمعة 28 نوفمبر 2019م
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-29-2019, 07:30 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    *🌍م̀́ن̀́ت̀́د̀́ي̀́ آ̀́ل̀́آ̀́ص̀́ل̀́ ۈ̀́آ̀́ل̀́ع̀́ص̀́ر̀́ Forum of origin and age🇸🇩*
    *📱م̀́ن̀́ت̀́د̀́ي̀́ م̀́ن̀́ت̀́ۈ̀́ع̀́📰⚽*
    ➖➖➖➖➖➖

    بسم الله الرحمن الرحيم
    المؤتمر الوطني_أمانة الطلاب
    بيان للناس
    قال تعالى(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (200)) صدق الله العظيم
    الشعب السوداني الصابر:-
    تحية طيبة واحترام. لقد ظل طلاب المؤتمر الوطني وعلى امتداد السودان يعبرون عن الإرادة الوطنية الحقيقية وهم يدافعون عن الوطن وقيمه ليل نهار ولاتلين لهم عزيمة في سبيل ذلك ويشهد على ذلك التاريخ ولنا في كل شبر شهيد وذكرى
    الشعب السوداني الصامد:-
    يعتبر التغيير هو سنة كونية سارية وباقية مابقيت الحياة الإنسانية وهذه هي القناعة التي دفعتنا للتعامل مع مستجدات التغيير السياسي الذي حدث بتاريخ 11/4/2019م والذي نتج عنه وضع سياسي جديد بعد الحراك الشعبي الكبير مع الأخذ في الاعتبار مشروعية الحراك وعدالة مطالبه والمتمثلة في الحياة الكريمة للشعب في مايلي ضرورات الحياة واساسياتها حيث كانت هذه المطالب تعبر عن روح الحراك والمحرك الأساسي كما أنها مثلت عامل مهم في نجاح الحراك وتغيير النظام بصورة كانت تعبر عن سلمية التظاهرات وكذلك استجابتنا لمطلوبات الشارع خوفا من الانزلاق الأمني وتفتيت النسيج الاجتماعي وكذلك لعلمنا لما يحاك ضد هذا الوطن واهله من قبل تيارات داخلية ومحاور خارجية فكان الواجب الأخلاقي عدم الاستجابة للاستفزاز والتزامنا الصمت لم يكن ضعفا وإنما كان للحكمة وتراكم خبرتنا في إدارة مثل هذه الأزمات
    طلابنا الاوفياء:-
    لقد تابع الجميع وبإهتمام بالغ الاجتماع الثلاثي للحكومة الانتقالية والذي استمر لفترة طويلة ومخرجاته المخجلة والتي تنم عن غياب الرؤية وانسداد الأفق لقحت والمؤسسة العسكرية وهم يعمدون لصرف نظر المواطنين عن القضايا الأساسية لقضايا انصرافية لاتمثل مطلوبات الثورة بل كان الأولى معالجة معاش الناس وأمنهم.
    نحن نرفض اي اتجاه لقتل الحياة السياسية السودانية بغرض الهروب عن مواجهة المشاكل الحقيقية وسنواصل عملنا ونشاطنا لقناعتنا التامة ببطلان هذه الإجراءات كما ندرك ضعف القائمين على أمرها ونكرر سعينا لاستكمال الفترة الانتقالية مع الأخذ في الاعتبار ليس من حق جهة تقرير مصيرنا السياسي وادوارنا الوطنية وعليه نؤكد الاتي
    1/عدم اعترافنا بأي قرار سياسي يخرج بإسم الحكومة أو مؤسساتها المختلفة
    2/مواصلتنا لعملنا على كل المستويات وبقوة
    3/علي الحكومة تحقيق مطالب الشارع بعيدا عن الكيد السياسي
    إعلام الأمانة
    نوفمبر 2019م
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-29-2019, 09:03 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 5646

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    سلام عليكم عمر التاج
    اعتقد انو الكيزان حستميتو فى معركه حل المؤتمر الوطنى وتفكيك دوله التمكين. لكن اعتبرها معركه تصرف بيها الانظار عن اطراف اخرى.
    الاحزاب الكيزانيه الخارجه من عباءه الوطنى ورموزها شاركو سياسيا واداريين فى مفاصل الدوله اصيلين او متحالفين بعد الخروج من الوطنى.
    .
    المؤسسات الاقتصاديه والاجتماعيه التى تمثل جذور التمكين للكيزان (التى انشئت بعد المصالحه والتحالف مع نميرى) سواء شركات متنوعه الانشطه مقاولات او تامين(بدايات الانقاذ كان مكتب توظيف كوادر التنظيم والمؤيدين فى اجهزه الدووله فى واحد من شركات التامين دى ) اوبنوك او افراد دعمهم التنظيم ماليا ليدخلو السوق منهم خريجون جددلم ينخرطو فى اجهزه الدوله بعد المصالحه وحتى العاملين بالدوله كمعلم يترك التعليم ليتحول الى النشاط التجارى باموال التنظيم .والمؤسسات /الافراد الما رتبطو بالانقاذ بشكل مباشربعد انقلابها الا من خلال اللون السياسى ديل يعتبرو كيانات احتياطيه للجماعه (اموال او افراد عاملين).
    فى الجانب دا المؤسسات دى تمثل الجذور التى استوت عليها سوق مؤسسات تمكين الانقاذ وبعد تفكيك مؤسسات دوله التمكين حتصبح من جديد جذور لنوع جديد من المؤسسات اللى حتواصل دور لايقل سلبيه وخطوره عن دور مؤسسات الانقاذ لكن المره دى من خارج جسم السلطه
    ويفترض ان لم تطال بعضها يد قانون التفكيك يجب ان يعى الراى العام الى انها ربما تصبح بذره شكل اخر من اشكال التمكين فى المرحله القادمه فالمال والعمل الاجتماعى اقوى وسائل التاثير على البسطاء فى المعارك السياسيه
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 07:02 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: Asim Ali)

    مرحبا عاصم؛
    مثلك اعتقد أن فريقا من الكيزان،
    لا يعنيهم المؤتمر الوطني كثيرا
    ولكنهم سيقلبون الدنيا على هذا القرار
    غندور وصحبه من الرومانسيين قد لاتكون لديهم ردة فعل جريئة
    فهم من بادر بإعلان دعم حكومة حمدوك التي اقتلعتهم
    شأنهم في ذلك شأن الصادق المهدي عندما اقتلعوهو بالباب فعاد للسلطة بالشباك
    الا ان هناك أناس يرتبط مصيرهم بالتنظيم لا الحزب، وهم يدركون ان الدائرة ستتسع لتطالهم عاجلا ام اجلا..

    Quote: حل المؤتمر الوطني .. أسرار القرار .. وتفاصيل الحكاية !!
    • أسرار وتفاصيل كثيرة ومثيرة صاحبت الجلسة العاصفة والمطولة لمجلسي السيادة ومجلس وزراء حكومة الحرية والتغيير والتي انتهت في مرحلتها الاولي بصدور قرار حل حزب المؤتمر الوطني ومنح أعداء التيار الضوء الأخضر لمحاصرتهم وعزلهم عن المشهد السياسي بالكلية لجملة أسباب أهمهما أن القوي الدولية والإقليمية التي تقف خلف الثورة المصنوعة التي أسقطت البشير .. هذه القوي لن يهدأ لها بال حتى تتأكد أن وضع الإسلاميين في السجون والتضييق عليهم صار أمراً واقعاً تراه العين وتصدقه قوائم الحجز والحبس في الزنازين المنتظرة والسجون الموجودة علي قلتها ..
    • الذين يخططون لهذا المصير القاتم للتيار الإسلامي في السودان كانوا خلف الغرف المغلقة وخطوط الهواتف الساخنة التي ضغطت وبقوة لتمريرقانون تفكيك النظام عبر جلسة مجلس السيادة ومجلس الوزراء والتي أخذت وقتاً مطولاً ذهب المراقبون مذاهب شتي لسبر غوره وكشف مستوره بيد أن ما خرجت به بعد متابعة لصيقة لكواليس تلك الجلسة المطولة أن ضغوطاً مكثفة مورست علي طاولة الاجتماع وانتهت بإجازة القانون الذي سيكون له ما بعده ..
    • ليس سراً ان قيادة حزب المؤتمر الوطني وقعت في أخطاء تكتيكية أثناء تعاطيها مع المعالجة الاستراتيجية للتعامل مع حكومة الانقلاب العسكري الذي أطاح البشير وحكمه .. وأبرز تلك الأخطاء حديث البروف غندور عن تقديم الدعم والسند لحكومة حمدوك حتي تعبر المرحلة الانتقالية .. وأبرز تلك الأخطاء اطلاق بروف غندور لمصطلح المعارضة المساندة لحكومة قحت والتي لطمت الوطني في خده الأيسر بعد أيام قليلة عندما أعلن وزير مالية حمدوك نية حكومته مصادرة دور وممتلكات الوطني وبيعها في مزاد علني علها ترفد خزينة حكومة الحرية والتغيير بأموال تعينها علي الخروج من عنق الزجاجة الذي دخلت فيه عقب تشكيل حكومة الثورة المصنوعة ..
    • بعد عدة أشهر من تلك التصريحات وجه رئيس وزراء حكومة الحرية والتغيير الدكتور حمدوك لطمة أخري لتيار المهادنة في المؤتمر الوطني .. هذه المرة لم يترك حمدوك نقل خبر حل المؤتمر الوطني ومصادرة ممتلكاته وملاحقة قياداته وعناصره الحية .. لم يترك خبراً كهذا لوزير إعلامه المغلوب علي أمره فيصل محمد صالح .. حمدوك تولي بنفسه إعلان الخبر عبر تغريده علي تويتر غلبت عليها لغة شاعرية وصوفية هبطت فجأة علي الرجل الذي ذكرنا بصف صلاة الفجر حاضراً ونادي فينا مذكراً بأن قرار حل الوطني سيكون فتحاً ثورياً جديداً ستخرج له جموع شباب الثورة لتملأ الطرقات وهي تردد شعارات الثورة التي حملت حمدوك ومجموعته إلي سدة الحكم ..
    • المدهش حقاً أن الجماهير المغلوبة علي أمرها لم تهتم كثيراً بقرار حل الوطني .. ولم تخرج في جموع عفوية هادرة كما فعلت عندما ضغطت حتي ترك الإنقلابي الفريق أول عوض بن عوف مقعده في المجلس العسكري .. لم تتفاعل جماهير الحرية والتغيير مع القرار الذي فرح به حمدوك واهتم به كما لم يهتم بقضايا أخري تهم الناس أكثر من معركته مع الوطني ..
    • ومما لايعلمه الكثيرون .. ولا يلحظه المتابعون ليوميات حمدوك في كرسي رئيس الوزراء أن الرجل غير مشغول .. وغير مهموم بقضايا ومشاغل الداخل ..حمدوك لايحرص كثيراً علي مستقبله السياسي ولايهتم لتعقيدات الراهن الماثل ..إنه يتعاطي مع الشأن السوداني المعقد بعقلية الموظف الأممي الذي يخطط لفترة مابعد نهاية مهمته الراهنة .. منصب رئيس الوزراء بالسودان أنقذ حمدوك من عطالة طويلة الأمد كانت تتنظره بأديس أبابا بعد تقاعده من منصبه هناك .. وبذات البرود وعدم الاهتمام الذي كان يديربه يومياته في أثيوبيا .. بذات البرود يتعاطي حمدوك مع قضايا الراهن السوداني المعقدة ولهذا ربما رفع بعض المراقبين لحركة الرجل حواجب الدهشة عندما أعلن حمدوك بنفسه خبر حل الوطني ومصادرة ممتلكاته وأمواله .. وستزول هذه الدهشة إن علموا أن حمدوك قصد بتغريدته مخاطبة الخارج ومطابخ صناعة القرار والمجموعات التي تقف خلف حكومة الحرية والتغيير .. حمدوك يريد أن يذهب إلي أمريكا وفي يده حزمة قرارات تضيق علي الإسلاميين وتمهد لخنقهم حتي الموت .. وهي ذاتها الورقة المطلوبة تنفيذها من قوي إقليمية وعربية تضغط بقوة لسحق الإسلاميين في السودان ..
    • قرار حل حزب المؤتمر الوطني أكد لقادة ورموز التيار الإسلامي والوطني في السودان أن المرحلة القادمة لن تكون سهلة .. وأنه يتوجب عليهم أخذ الامر مأخذ الجد فالقوي التي تدير المعركة حالياً تقف وراءها قوي دولية وإقليمية تعرف ما تريده اليوم وغداً .. وهذا ما يعرفه وزراء حكومة حمدوك وكبار شاغلي الوظائف القيادية في الدولة وكثير من مؤسسات الدولة الإستراتيجية والذين تم استجلابهم من منظمات ومواقع دولية معروفة .. الوزراء وكبار الموظفين هؤلاء ومعهم أعضاء مجلس السيادة في مكونه المدني .. هؤلاء غير مشغولين ولا معنيين بملاحظات وأراء الصحافة ومجالس السياسة التي تنتقد ضعف وفقر أدائهم وعدم معرفتهم بأبسط معالم إدارة الدولة .. هؤلاء الفاشلون بشهادة الجميع يعلمون وربما لايعلمون أنهم يقومون بأداء مهمة ستنتهي قريباً .. وأنهم لن يحكموا السودان في مستقبله القريب والبعيد ..
    • لهذا وغيره لابد أن يتنبه التيار الإسلامي والوطني لطبيعة المعركة القادمة .. معركة تتم إدارتها داخل مطبخ سياسي لاعلاقة له بالحرية والتغيير التي تعلم أنها بيدق في رقعة شطرنج كبيرة يحركها لاعبون مهرة من خلف ستار ..
    • شكراً عميقاً للدكتور حمدوك .. وشكراً عميقاً للقيادات العسكرية في المجلس السيادي .. وشكراً جزيلاً لكل الذين ساهموا بوعي أو بغفلة في صياغة وحياكة وإجازة قانون تفكيك المؤتمر الوطني .. شكراً لهم جميعاً لأنهم أزاحوا عن صدر وكاهل التيار الإسلامي العريض عبئاً ثقيلاً لطالما أرهقنا حمله في الفترة السابقة .. الآن سيتحرر الإسلاميون في السودان من عبء تبعات لافتة المؤتمر الوطني .. سنترك هذه اللافتة لتكون مظلة لمنازلتكم قانونياً وإن امتد الزمان لمئات السنين .. لن يترك لكم ملايين السودانيين الذين جمعتهم راية المؤتمر الوطني وعملوا تحت لوائها بصدق وإخلاص .. لن يتركوا لكم دورهم .. وأموالهم وإرثهم ..سيلاحقونكم عبر القانون طال الزمن أو قصُر ..
    • أما الإسلاميون الذين تعرفونهم بسيماهم .. وسمتهم .. وحكمتهم .. وشجاعتهم .. وبسالتهم .. وتوكلهم علي الله .. هؤلاء الذين تعرفونهم لن يتوقفوا كثيراً عند محطات الحل والمصادرة .. ستجدونهم في ميادين المواجهة .. والمدافعة والتصدي .. سيخرجون عليكم غداً من المساجد .. والزوايا .. والتكايا ومنابر العلم وساحات الفكر وتدابير السياسة .. سيخرجون عليكم بفكرة .. وتيار .. وحزب .. وجماعة أكثر صلابةً .. وقوةً من المؤتمر الوطني ..
    • لن يقتلع حمدوك جذور التيار الإسلامي وحقه في الحياة السياسية في هذا الوطن وإن بعث لأصدقائه وأصحاب الفضل عليه بألف تغريدة .. وتغريدة .. سيغادر حمدوك غداً من حيث أتي .. وسيعود التيار الوطني والإسلامي لقيادة ورسم معالم الحياة الفاضلة في تربة هذا الوطن الذي سيرثه عباد الله الصالحون شاءت عصابة الحرية والتغيير أم أبت..
    • إنها جولة في معركة طويلة ضد قوي اليسار وشراذم النيوليبرالية الجديدة.. معركة كسر عظم لم تبدأ بعد.. لكنها حتماً لن تتأخر وهذا ما يجب أن تدركه جماهير التيار الإسلامي في السودان والتي عليها أن تغفو من صدمتها الحالية وتدرك أن الشيوعيين وفلول العلمانيين الجدد لا يديرون ضدكم معركة قانونية ولا سياسية .. إنها معركة وجود وفناء وإن بدت ناعمة في أدواتها .. وأقوالها.. ورجالها أيضاً .
    الخرطوم .. الجمعة 29 نوفمبر 2019
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 08:10 AM

يوسف الطيب احمد إدريس
<aيوسف الطيب احمد إدريس
تاريخ التسجيل: 03-03-2014
مجموع المشاركات: 1065

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)


    سلام ود التاج وضيوفه

    اليوم في الجزيرة مباشر رئيس المؤتمر الوطني بولاية الخرطوم أنس عمر

    قال القرار ما بعنيهم في شيء ولا يمثل ليهم شيء وانه قرار لا يساوي الحبر الذي طبع به

    وأنه مافي قوة كانت تقدر تحل المؤتمر الوطني وأنهم شغالين في الولايات والقرى والحلال

    يجب عدم الاستهانة بمثل هذه التصريحات والأقوال ..

    غايتو الكيزان ديل يحيروا الحيرة ذاتها ياخ دي ما قوة عين ولا بجاحة دي حاجة تعجز اللغة

    انه توصفها .. الناس ديل مفروض يودوهم معامل الأبحاث في أمريكا يشوفوهم بشر زينا

    ولا كائنات فضائية ولا جايين من ولا من ياتو طين

    استغفرك وأتوب إليك ربي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 08:53 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: يوسف الطيب احمد إدريس)

    مرحبا اخ الطيب
    انس عمر والناجي عبد الله وامثالهما من الرجال الذين قصدتهم بالتمرد على القرار
    وإذا اتسعت الدائرة أكثر فهناك رجال خفيون نائمون، لا يضرهم حل مؤتمر ولا ينفعهم قيام بشير
    ولكنهم اذا استشعروا الخطر لم يسلم عدوهم ابدا..
    اغلب هؤلاء الرجال تركوا المؤتمر الوطني منذ عهود، وتفرقوا الي بيوتهم أو الأحزاب المنقة عن الوطني ( شعبي، إصلاح،... الخ)، هذه الأحزاب وان تحالفات لاحقا مع المؤتمر الوطني الا انها لم تستفد ماديا الا بقدر ما استفادت الأحزاب التقليدية (امه، اتحادي، شيوعي.. الخ)
    ولذا فإن الحكمة تقتضي ان يقتصر القرار على المؤتمر الوطني فقط لاغير..
    ما عدي ذلك فليكن الحساب والمصادرة والايقاف للأفراد لا الجماعات.
    Quote: إنتبه ،، هذا الفلم معاد
    ـ زماان في السينما بعلنوا عن فلم جديد لنج ( قوى حرية وتغيير وكده) وفجأة إدارة السينما تكتشف إنو الفلم الجديد ماعندها تقوم تشغل فلم قديم يقوم جزء من الجمهور يزهج يطلع وجزء يغضب يكسر السينما وبكون في حبة مواهيم من الجمهور عايزين يشوفوا الفلم المكرر ده لأنهم ماشافوا قبل كده ( انتو من ياتم)؟؟
    ـ المهم
    ـ حكاية حل المؤتمر الوطني دى فلم قديم ،، العايز يزعل والعايز يغضب والمقهي وعايز يتفرج علي كيفو
    ـ زمااااان الصادق المهدى والترابي حلوا الحزب الشيوعي ،، طردوا من الجمعيه التأسيسيه وصادروا الدور بتاعتو وقفلوا جريدتو وبشتنوا بشتنه شديده
    ـ رئيس القضاء الوقت داك قال ليهم الكلام ده غلط ومادستورى
    ـ الترابي والصادق قالوا لي شن عرفك ،، ياتسكت ياتقدم استقالتك ،، طبعا قدم استقالتو
    ـ الجماعه قعدوا يشربوا نخب الانتصار ويمسحوا دقونهم ،، تووووش الحزب الشيوعي دخل ليهم بدبابه كاوتهم دخلهم كوبر واستلم السلطه ،،
    ـ الاحزاب زى التيران لم تحاول تعقرها وتوديها الجزارة لو ماماسك قرونها كويس بتجيبك الواطه ( سامعاني ياقحط) ؟؟
    ــ الشيوعيين طلعوا واستلموا وهيصوا ،، نشق اعدانا عرض وطول ،وفعلا كتلوا الامام الهادى ومحمد صالح عمر وتلاته الف مواطن من مختلف مدن السودان
    ـ وبعد انتهوا من خصومهم قبلوا علي بعض ،، شفت كيف يعني مجلس قيادة الثورة انقسم على روحوا ( سامعني يامجلس السيادة والوزراء)
    ـ اصلا الاحزاب السودانيه دى زى الكوامر تنوووم وتقوم دفره وتاخد ليها نطة ودقشه ولم ماتلقي حاجة تدقشها بتدقش بعض
    . نص مجلس قيادة الثورة سجن النص التاني وضبح ضباط قصر الضيافه ( يارزاز الدم حبابك)-
    ّـ قام النص التاني طلع من السجن وسجن النص الاول وضبحهم ليك شخخ في الشجرة ( وهاشم العطاء في التربه كراعو أكلتها الكلبه)-
    ـ وجاء نميري استلم وطلع الترابي من السجن ورجع الصادق من برها وبقوا سمنه علي عسل لحدي 84
    ـ الوقت ده كلوا الدولار زايد والجنيه راجع ،، البنزين مافي والرغيف بالصف ( انتو قايلين القصة دى جديدة )
    ـ قوم ياالسكر والرغيف وسوار الدهب اتلوموا مع نميري زى ماقام الجاز والرغيف وقوش اتلوموا مع البشير
    . طبعا اي تلاتة من ديل جاز وعيش وضابط بعملوا يوتيرن بالبلد عادي
    ـ المهم بعد 85 العملوا مع نميري الانقلاب والصالحوا نميري في نص السكة يوروروا لبعض وأي واحد فيهم عايز يدرع لي التاني انقلاب مايو في رقبتو
    ـ طبعا نحن شعارات الديمقراطيه عندنا غريبه شويه بقصد الشعارات الحقيقيه مش البرفعوها للجمهور فهي تقوم علي أساس (تورين مابقدروا يعيشوا في دكة واحده) أيوة ديمقراطيتنا الابرة المابتشيل خيتين ،،، وطبعا نحن عندنا مية خيط وفي كل خيط مية عقده عشان كده إبرة الديمقراطية مابتشيلنا فشنو .. أي خيط بمشي يركب لي دبابه يقتحم بيها خرم الإبرة
    ّـ ولأنو الترابي من 77 في السلطه والصادق ياها عادتو ( بقعد بالجنبه وبالطرف زى الديك الواقف فى الحر بقيف بكراع واحدة ) فالترابي عمل كش ملك ولمه الورق عندو
    . ويبدأ الفلم يتكرر
    ـ منع النشاط الحزبي وإغلاق الصحف ، اعتقال ،تشريد ،،
    ويبدأ الحاكم يضعف والمحلول يقوى
    ـ اكتر فترة انتفش فيها حزب الامة .والاتحادي في الجامعات والمهاجر هي في عشرية الحل والمنع والمصادرة بتاعت الانقاذ الأولي ،،سامعني ياترس
    . اكتر فترة جمع فيها الحزب الشيوعي شباب وعضويه ومال ووظائف في اوربا هى فترة عشرية الترابي الأولي ( أسألوا حمدوك ذاتو) 🤣
    ّـ اكتر وكت اتماسك في حزب البعث في العراق بعد طلع من السلطه واتحاصر .
    . اكراد تركيا بقوا أكتر شراسه بعد اعتقلوا زعيمهم أوجلان .طبعا الاكراد كان بهتفوا ( أوجلان للقيادة ونحن للشهادة ) ولكن بعد اعتقاله والحكم عليه بالمؤبد قام بتغيير الهتاف ( انا للشهادة وأنتم للقيادة) شفت كيف ؟
    . الاسلاميين الأتراك ماحكموا تركيا بالصندوق إلا بعد إتحل حزبهم بالدبابه
    ـ أسمعني ياحمدوك ،، وانت في السلطة بتكون محتاج للحكمة مش القوة
    . البشير مرة بسأل وفي ونسة عامة كيف تستعيد الحركة الاسلامية قوتها فقلت لي تكتيكيا وله استراتيجيا؟ّ فقال لي الاتنين فقلت لي لو تكتيكيا طلعها معارضه ولو استراتيجيا زحها من السياسه ،، فجاط بعض من في المجلس. اولا لأن السؤال لم يكن موجها ابتداءا لى وثانيا علي طريقة شن عرفك ، فلم اسكت وقلت ماهو ماممكن البلد تحرق بين فئتين ،فئة بتخوف البسطاء انو الدين بصادر الحريات وفئة بتخوف البسطاء التانين إنو الحريات حاتسقط الدين ( القال منو الدين والحريات تورين مابعيشوا في دكة واحدة)
    ـ حمدوك كأني بك بعد أن أعتذرت للبشير عن حقيبة المالية اتفقت معه علي ارسال الاسلاميين تكتيكيا للمعارضة ليعودوا لحكم السودان بعد عشر سنوات
    ـ دى سنة السياسة في البلد .الصادق والترابي في قمة نشوة انتصارهم علي اليسار إلتهمهم انقلاب مايو . واليسار في نشوة سروره بالانتصار في الجزيرة أبا نحره النميري في الشجرة والشيخ حسن في قمة فتوة السلطه يعيده انقسام 99 إلي كوبر و،،، وتمساح الحالة السودانيه يظل فكه مفتوحا في إنتظار ( فريحان جديد) فهل من مدكر؟
    . أخخ من يكسر الشاشه ويغلق باب السينما إلي حين العثور علي متعهد جديد للأفلام الجديدة
    أبورفقه

    الجدير بالذكر أن مشروع القانون الفوق تعرض لبعض التعديلات قبل إجازته من قبل البرهان، وبيدو ان التعديل جاء متوافقا مع ما يستبعد رموز النظام العسكريين والأمنين من الملاحقة والعزل (البرهان وحميدتي وبعض الرأسمالية نماذجا)
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 10:09 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)




    بدون تعليق
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 10:28 AM

Abdullah Idrees
<aAbdullah Idrees
تاريخ التسجيل: 12-05-2010
مجموع المشاركات: 3238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    Quote: الجدير بالذكر أن مشروع القانون الفوق تعرض لبعض التعديلات قبل إجازته من قبل البرهان

    بالله ؟ البرهان؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 10:53 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: Abdullah Idrees)

    حبابك عبد الله ود ادريس
    مرت علي في الفيس كم ورقة من وثيقتي الفوق ديك
    مصححة بالأحمر، شئ تغيير صياغة وشء اعد..
    بس ما عارف الشايل القلم الأحمر من الأخضر في الحكومة دي منو؟
    المهم البرهان وعدة جنرالات واولاد الصادق وأولاد الميرغني كلهم متضررين من مادة العزل
    والذي يبدو أنه خرج بقدرة قادر من القانون
    وكذلك فإن كلام وزير الاعلام فوق عن وجود أكثر من نسخة من القانون يذكرنا بالوثيقة المعدلة، والله يستر من (ماذا يعني وجود نسختين من قانون التفكيك) هههه
    والأهم من ده كله كلام حسين خوجلي التحت ده
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 12:38 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    متابعات:
    الخرطوم “تاق برس” – أعلن رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم سابقا في السودان إبراهيم غندور رفضهم لقانون تفكيك نظام الإنقاذ وحل الحزب

    وحذر المؤتمر الوطني من حالة احتقان ستشهدها البلاد حال مضى القائمون على أمرها في إنفاذ قانون حل الحزب ومصادرة ممتلكاته. واتهم المؤتمر الوطني في بيان صدر الجمعة تلقاه “تاق برس” قوى اعلان الحرية والتغيير بالسعي لجر البلاد للاحتراب والفوضي وعدم الإستقرار.

    في الاثناء، أطلق مجاهدون بقوات الدفاع الشعبي – قوة مسلحة – بياناً نداء للجهاد، طالبوا فيه المجاهدين بوضع سلاحهم في الاستعداد وانتظار التعليمات من امراء الكتائب لما اسماها بالمعركة الفاصلة ضد قوى الحرية والتغيير ممن اسماهم البيان بالشرزمة والعملاء وابادة جيوش الظلام واعادة العزة والكرامة للامة السودانية.

    وقال غندور على صفحته بالفيس بوك: (نرفض القانون غير القانوني).

    وأضاف: (إنّ الشعب السوداني الذي خرج في تلك الثورة الفريدة، وقدم كل أولئك الشهداء، كان ينتظر حكومةً تهتم بمعاش الناس. لا حكومةً تجتمع أكثر من أربعة عشر ساعةً من أجل كتابة ما سُميّ مجازاً ( قانوناً) لحل حزبنا.

    وزاد “ما أجازوه أبعد ما يكون عن مبادئ القانون. لقد فشلت الحكومة في تقديم أي نجاح للوطن والمواطن في أي مجال كان.

    وقال ان قانون حل الحزب لن يمنعهم من ممارسة حقوقهم التي كفلتها كل القوانين الوطنية والمواثيق الدولية.

    وقال الوطني أنه صبر علي ممارسات الحرية والتغيير ليس ضعفاً منه بل حرصاً على أمن واستقرار البلاد.

    وزاد الحزب في بيانه “ظللنا طوال الأشهر الماضية نساند كل الخطى الداعمة لأمن واستقرار البلاد، رغم كل الاتهامات والافتراءات الجائرة والباطلة التي ظل يتعرض لها من قوى الحرية والتغيير.

    واضاف البيان ” مع ذلك صبرنا على الابتلاء والأذى رغبةً منا في عبور الفترة الانتقالية التي أكد رئيس الحزب إبراهيم غندور دعمنا لها بالمعارضة المساندة في بادرة تتجاوز كل الإحن والصراعات الأيدلوجية لصالح البناء الوطني.

    واتهم حزب المؤتمر الوطني الذي يقوده غندور بعد الزج برئيسه عمر البشير وعدد من قيادته في الحبس قوى الحرية والتغيير بانها أرادت أن تجعل منها فترة انتقامية تغيب عنها دولة القانون والعدالة والمساواة.

    وقال الحزب: (كان على قوى الحرية والتغيير أن تكرّس جهدها في معالجة أزمات الخبز والوقود والمواصلات والارتفاع المتصاعد في أسعار السلع والخدمات بجانب بسط الأمن للمواطن فضلاً عن الانصراف لمعالجة خلافاتها الداخلية والارتقاء بالأداء التنفيذي الذي يلبي طموحات الجماهير.

    ومضى الحزب في بيانه للقول ” لكن بدلا عن ذلك، واصلت قوى الحرية والتغيير حملتها التصعيدية ضد المؤتمر الوطني ورموزه بإجازة قانون تفكيك نظام ال 30 من يونيو 1989م الذي يعني تلميحاً ويجوز حل المؤتمر الوطني وحظر نشاطه السياسي.

    واعتبر الوطني طبقا لليان خطوة حل الحزب إن إكتملت لا تزيد البلاد إلا إحتقاناً وغلواً مدمراً للحياة السياسية التي ينتظر أن تتعافي من أمراض الماضي.

    وقال البيان: (أن قوى الحرية والتغيير بهذه القرارات الطائشة تريد أن تعيد البلاد إلى الدائرة الجهنمية الخبيثة التي أقعدت الوطن طيلة (63) عاماً الماضية، وصمتنا على هذه الأعمال العدوانية وهذا الإلتفاف على الحريات بإصدار القوانين السياسية لا يُسقط حق الحزب في ممارسة الحياة السياسية التي تكفلها الشرائع والقوانين الوطنية والدولية.

    وقال الحزب في بيانه “صمتنا ليس عن ضعف أو وهن، فالحزب متماسك وقوي ويعمل جاهداً على ترتيب أوضاعه للمساهمة في قضايا إستقرار البلاد و لمقابلة الاستحقاق الانتخابي المقبل الذي نصت عليه الوثيقة الدستورية محل النظر ، دون أن تفاجئنا قوى الحرية والتغيير بالتنصل عنها

    واتهم الوطني قوى اعلان الحرية والتغيير بالعمل على تكريس تمكين سياسي تستفرد به قوى اليسار وداعمي العلمانية عديمي القواعد الجماهيرية وناقضي العهود والمواثيق.

    وقال البيان: (قانون تفكيك النظام خطوة في إتجاه تشريد الكفاءات وساحة جديدة للإنتقام والمواجهات التي لا تخدم القضايا والأولويات الوطنية الراهنة.

    واضاف الحزب في بيانه “نقول لشعبنا الأبي ولعضويتنا الممتدة في المدن والقرى والبوادي والفرقان في أنحاء السودان بأننا ماضون في استكمال طرح الإصلاح والتغيير الذي ابتدرناه قبل الآخرين سعياً لصون بلادنا وخدمة شعبنا.

    واشار الحزب في بيانه الى انه قدم الكثير من الإنجازات غير المسبوقة التي لا تزال تحدث عن نفسها، ولن يحول دونه والشعب والوطن الا إرادة الشعب المعبر عنها بالانتخابات.

    وتحدى الوطني قانون حل الحزب وقال رئيسه ابراهيم غندور :(لإن أُعْتُقِلَ منا قيادي فهناك الآلاف من القيادات) وسنمضي لا تخوفنا السجون والمعتقلات ولا تصرفنا عن مسيرنا.

    وقالت قوات الدفاع الشعبي في بيان الجمعة تلقاه “تاق برس” “الآن حصحص الحق وأنكشف الوجه الكالح لقوى اليسار التي أجتمعت في تحالف قوى الحرية والتغيير وأنتجت حكومة سوف تقود البلاد إلى الهاوية بفعل سياساتهم غير المدروسة.

    ووجهت قوات الدفاع الشعبي طبقا للبيان دعوات لشباب السودان للخروج جميعاً لإسقاط من اسماهم البيان بـ(الشرزمة) التي باعت شرف السودان في غرف الفنادق الخارجية وإستعادة مكتسبات الثورة التي ضحى بها رفاقهم.

    وخاطب البيان المجاهدين من قوات الدفاع الشعبي بالقول” الخيل مسروجة وأذن المؤذن بنداء الجهاد فكونوا في وضع عمدوي سلاح وإنتظار التعليمات الأخيرة من قادة وأمراء الكتائب والسرايا فنحن إخوانكم قادة وأمراء المجاهدين قد أعددنا العدة لهذه المعركة الفاصلة والتي فيها سندك الباطل ونهد حصون العملاء ونعيد لهذه الأمة عزتها وكرامتها ونأتيهم من حيث لايحتسبون وأن النصر آت”.

    وقال البيان: رأينا بعض المحاولات من قوى الحرية والتغيير وأذرعها في الحكومة لإقصاء إخواننا المجاهدين من مؤسسات الخدمة المدنية التي دخلوها وفقاً لمؤهلاتهم العلمية وإخواننا المجاهدين من طلاب الجامعات فهذا التصرف الأرعن سيكون الشرارة التي تبيد جيوش الظلام. وهذا بمثابة التحذير الأخير وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 02:49 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 5646

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    الظاهر برضو حايبقى فى تضارب فى نسخ القانون
    محمد الفكى سليمات فى تغريده ليهو ينفى ماده العزل السياسى
    Quote: إن نسخة قانون تفكيك نظام الـ 30 من يونيو التي تداولها عددٌ من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، والتي شملت فقرةً تتضمّن العزل السياسي لمدة عشر سنوات لرموز حزب النظام البائد؛ غير صحيحة. وتلك النسخة لم تكن حاضرةً خلال تداولنا في الاجتماع المُشترك بين مجلس السيادة الانتقالي ومجلس الوزراء.
    القانون المُجاز من قِبَل الاجتماع، قادرٌ على تصفية إرث دولة الحزب الواحد لصالح دولة الجميع، وهو الغرض الأساسي من سَنِّه.الحملة الإعلامية المنظمة التي صاحبت مجريات ذلك الاجتماع، والتي بدأت بإشاعة استقالة رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك؛ كان هدفها إحداث ارتباكٍ في المشهد وإدخال الشكِّ في نفوس الثوار، لذلك نجدها انتقلت بعد إشاعة استقالته إلى الزعم بأن أعضاء المجلس السيادي من العسكريين رفضوا خلال الاجتماع إجازة القانون، وعمدوا إلى نشر صورة غير رسمية للقانون مُصحَّحة بالقلم الأحمر، زاعمين أنها تحفظاتهم.
    لم تنجح تلك الحملة في التشكيك في قانون تفكيك دولة التمكين، ولن تنجح غيرها.إن المُطّلع على النسخة الرسمية من القانون، سيُدرك من القراءة الأولى أنه يُلبِّي طموحات شعبنا، وقادرٌ على إنهاء دولة التمكين التي أرساها النظام البائد، ويمضي في المسار الصحيح بثبات، نحو تحقيق شعار الثورة في الحرية، والسلام، والعدالة.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 04:22 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: Asim Ali)

    فعلا ياعاصم ،
    كلام محمد الفكي مربك للغاية
    واشارته لوجود الوثيقة الصحيحة للقانون في موقع المؤتمر السوداني فقط يبدو مريبا ،
    أم ردات الفعل من الكيزان فما زالت تتوالى ، وأعنفها ردة فعل أمين المؤتمر المنحل

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-30-2019, 04:34 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    عفوا، أعتقد أن القائل بأن الوثيقة الصحيحة هي الموجودة في موقع المؤتمر السوداني هو فيصل، اما تغريدة محمد الفكي فهي التي تحمل لبس وجود وثيقتين للقانون
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2019, 03:55 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل يذعن الكيزان فعلا لمقصلة (قانون التفكي� (Re: عمر التاج)

    من ناحية أخرى، أصدر حزب الأمة البيان التالي:
    Quote: .

    بسم الله الرحمن الرحيم
    حزب الامة القومي
    الامانة العامة

    بيـان حـول قانون تفكيـك نظام الثلاثين من يونيو وإزالة التمكيـن لعام 2019م


    استولى نظام الانقاذ المباد على السلطة الشرعية بإنقلاب عسكرى واصدر في ذات يوم الانقلاب ما عرف بقانون الاجراءات والسلطات الانتقالية لسنة 1989م حل بموجبها جميع الاحزاب والاتحادات والنقابات مع مصادرة دورها وممتلكاتها وحل حكومات الاقاليم، كما الغى تراخيص المؤسسات والاصدارات الصحفية، واطلق القانـون ايضا يـد الرئيس في اعلان حالة الطوارئ ومصادرة الاراضـي والعقارات وتنظيم حركة الاشخاص ووسائل النقل والاتصال وانهاء خدمات العاملين وكل ما من شانه التمكين لدولة الانقاذ.
    لقد قـام النظام بإشعال الحروب في كل شبر من الوطـن انفصل على أثره الجنوب، ومارس النظام جميع انواع القهر من قتـل وابادة جماعية وجرائم ضـد الانسانية وانتهاك لحقوق الانسان في كل من دارفور والمنطقتين، كما مارس القتل والتشريد للطلاب والشباب في الشوارع والجامعات والمعتقلات. وقد استباح النظام المباد المال العام وعاث فسادا لصالح تمكين منسوبيه ودمر الاقتصاد وافقر اهل السودان.
    لا شك ان المؤتمر الوطني بما يمتلك من مال وسلاح وقدرات يعتبر اكبر مهددات الاستقرار في البلاد، لذا فان صـدور قانون التفكيك قضية اساسية في طريق تحقيق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة، لذا فقد جاء اهتمام حزب الامة القومي بهذا الامـر مبكراً حيث قدمنـا مشروع تفكيك الدولة الخفية والدولة الموازية لكل من مجلسي السيادة والوزراء ضمن مصفوفة الخلاص الوطني في يوليو 2019، مطالبين باصدار قانون في هـذا الشـأن واصلاح جميع القوانين التى صدرت لتمكين النطام المباد.
    والان وقد صـدر قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وإزالة التمكين للعام 2019م، فاننا في حزب الامة القومي، نُثمن عاليا ما قام به الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء من اجازة القانون المذكور بموجب نص المادة (25) من الوثيقة الدستورية، وننوه بضرورة تطبيق القانون بشفافية وعدالة تضمن محاكمة كل متهم امام قاضيه الطبيعي بما يحفظ جميع حقوقه الدستورية والقانونية، كما نطالب بمراجعة جميع القوانين والتشريعات ذات الصلة بالتمكين.
    لقد استنكر بعض قيادات المؤتمر الوطني صدور القانون متناسين كل ما فعلوه بالوطن والمواطنين، وما مارسوه من تمكين لدولتهم الانقلاببة، والفرق يكمن بين الحالتين في ان القانون الحالي صدر في ظل شرعية دستورية استمدت شرعيتها من الشعب عبر ثورته المجيدة.
    وختاما ونحن نؤكد دعمنا للحكومة الانتقالية نامل ان تسبر الحكومة قدما في تطبيق القانون ومراجعة جميع القوانبن ذات الصلة بالتمكين لتنطلق الدولة نحو الديمقراطية والسلام والاستقرار..


    30 نوفمبر 2019


    الامانة العامة لحـزب الأمـة القومـي


    ام درمـان- دار الأمـة.

    نظام الكمدة بالرمدة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de