قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان محمد صالح

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-18-2019, 09:32 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-06-2019, 06:12 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان محمد صالح

    06:12 AM November, 06 2019

    سودانيز اون لاين
    mohmmed said ahmed-
    مكتبتى
    رابط مختصر



    قراءة فى نص العشاء الاخير
    نص العشاء الاخير لعثمان محمد صالح نص فى الحنين والشوق والتوق لاستعادة مستحيلة ومضنية لاصدقاء السكة الخطرة…باعدت الامكنة والازمنة بين الكاتب واصدقائه فاضحى اللقاء عصيا يتوجب اعمال السحر والخيال…فيبدأ الكاتب نصه بما يسمى فى لغة النقد المسرحى ببراعة الاستهلال…فبطرقة من الاصابع يهل الاصدقاء فى مشهد يتناص مع المشهد القرانى لسيدنا ابراهيم وهويستدعى الطير….التناص فى النص يعرفه الناقد عبد الله الغذامى هو تسرب نص الى نص اخر…والتناص مصطلح نقدى اشتغلت عليه الناقدة جوليا كريستيفا فى النقد البينيوى فى فرنسا…القران الكريم اعلى النصوص من حيث البلاغة ودقة التصوير وقوة التصوير وسحر البلاغة كان مصدرا ثريا للشعراء والادباء نهلوا منه وزينوا به نصوصهم…يستحضر الكاتب النص القرانى كصورة ومشهد وليس كفردات لفظية فى التناسج بين مشهد استدعاء الطير عند سيدنا ابراهيم من سورة البقرة((قال خذ اربعة من الطير فصرهن اليك ثم اجعل على كل جبل منهم جزء ثم ادعهن ياتيت سعيا)
    وعهد الكاتب للمشهد بجمر نيران الابداع صهرته واخرجته بصورة اخرى قال فيها ((يلتئم شمل الاصدقاء بعد ان كانوا مشتتين كاراب الطير التى فرقها النبى ابراهيم على رؤوس الجبال بامر ربه ثم ناداها من الموت فاذا هى صائتة مكسوة بالريش تأتيه سعيا))
    ما يجمع بين صورة النص القرانى وصورة النص الادبى فكرة الاستحالة …فى النص القرانى معجزة عودة الحياة لطير مشتت فى جهات الجبال والنص الادبى معجزة استحضار الاصدقاء الذين حضروا بلهفة الشوق ومشاعر الحنين والتوق لدى الكاتب وان حضر الطير بمعجزة الخالق فى النص القرانى فان الاصدقاء تنادوا بسحر الكتابة المبدعة فى النص الادبى
    يضيف الكاتب مفردات الى المشهد تنسجم مع لغة ومفردات القران مثل مفردة اراب ومفردة صائتة ويؤكد حضور الطير من العالم الاخر بقوله ناداها من الموت اكد عليها الكاتب فى النص ولم ترد فى النص القرانى
    فى المشهد الثانى من النص فى ليلة شتاء موحشة يستحضر الاصدقاء مثل قطرات الماء ينسربون كالظلال وكاطياف الملائكة باضواء خافتة وبخور الند يعبق يغنون اغنية السنديانة الحمراء فى اشارة وتناص الى اغنية خالد الهبر والسنديانة الحمراء وهى سيرة روائية لنشأة ونضال الحزب الشيوعى اللبنانى…ينسخون المنشورات السرية ويتخاطبون باسماء سرية فى قدة الاجتماع الحزبى
    يتغزل بهم الكاتب ويرفعهم الى مصاف القديسين من تخالوا عن شهوات النفس وترفعوا عن حب الامتلاك فسمو وتساموا لحد التلاشى
    ثم فرغ القوم وانتشوا سمروا وضجت النشوة مزاجها كافورا((فى تناص مع الاية القرانية ان الابرار يشربون من كاس كان مزاجها كافورا)) فخرقوا قواعد الحيطة والسرية فانطلقت السنتهم بنشيد الحياة
    لكنهم بالامس غابوا تاتى حاسمة قاصمة غياب مفاجىء لم يسبقه انذار
    فيعود الكاتب فى حيرته الكبري وحسرته المشفقة يتساءل
    هل يئسوا من طول الغياب
    هل استفردت بهم نسور المقادير
    ام الانواء عطلت مقدمتهم
    ام وشى بهم يهوذا الاسخربوطى((وهنا نجد تناص مع الانجيل فى وشاية الاسخربوطى مع ملاحظة التناص مع المقدس المسيحى فى عنوان النص العشاء الاخير))

    نص العشاء الاخير
    كنت عزيزَ الجانبِ بقدامى الأصدقاء
    بألوانٍ من الإيناس والمسامرة ظلوا يكتنفونني كلما استحضرتهم بفرقعات من صنائع الحواة، يحدثها احتكاك إصبعي الوسطى والإبهام حين يستدعيان من هم في حكم الغياب: أنْ كونوا، فيلبِّي الصحاب النداء، ويلتئم شملهم بعد أن كانوا مشتَّتين كآرابِ الطيرَ، الّتي فرَّقها النبيّ إبراهيم على رؤوسِ الجبالِ بأمرِ ربِّه، ثم ناداها من الموتَ، فإذا هي تامةً صائتةً مكسوّةً بالريش تأتيه سعيا*. وبتقدمِ الوقتِ يدبُّ في نفوسِ المستحضَرين دبيبُ المللِ والنعاسِ والتثاؤبِ، وينفشَّى بينهم التوق إلى الغيابِ، فيتبخّرون من حولي، كفقاعاتٍ من الأحلامِ في آخرِ الليل.
    متلفعاً بكساء الكآبةِ قاتمِ الألوان يحلّ مساءُ الشتاءِ، فيشرع قدامى الأصدقاء في التوافدِ آحاداً كأنّهم قطراتُ ماءٍ تستحلبه ذاكرتي من كلّ جهات الريح.

    ينسلّون إلي الدار، في خفّةِ الأشباحِ، دون أن يُفتَحَ لهمُ البابُ، منسربين إلى البهو الذي تموج فيه الذكريات،
    تنبعث من أركانه في خفوت أغنية ” السنديانة الحمراء” **، تضمَّخه أعواد نَدِّ متقدة، وتضيئه قناديلِ شمعدانِ موشاة ِالنورِ في قصيّ الزوايا والأركانِ بظلالٍ تتنفّس بعيداً عن الأنظار خلفَ الستائرِ المسدلةِ على عالمها المحكم الانغلاق. تلك الظلالُ أو الأردية السود السابغة من قمّة الرأس إلى أخمص القدمين، هي في واقع الأمر كلّ مايمكن رؤيته من ملامح مختفين، يقضون سحابة يومهم في استنساخِ المنشورات الممنوعة، والتنادي همساً بالأسماء الحركيّة والهويات المستعارةٍ.

    يتّخذون مقاعدهم إلى مائدةِ العشاءْ كإخوة سواسية ليس بينهم آمر ولاناهٍ٬ ولارئيس ولامرؤوس، أطهاراً من أدواء الأثرة وحبّ التسلّط ومراكمة الثروات والجري وراء الشهوات، يتحلّقون بمقعد صاحب الزمان أول صورة للإنسان الجديد الذي خلع ثعبانية إهابه القديم الذي شكلته عصور هيمنة الملكية الخاصة، وتحرر من كثافة المادة حتى تسامى وشَفّ، فأصبح لايُرَى، مُغيِّباً معه إمتيازات السلطة إلى الأبدّ، صاحب الزمان الحاضر الغائب الذي لايُرَى منه سوى مقعده الخالي، مثلما لايُرَى من المختفين سوى ظلالهم المتحركة.

    وعند الفراغِ من الطعامِ والشرابِ والجدالِ الحامي وتلاوةِ الشعر والمؤانسةِ (كل ذلك كان مزاجه كافورا)، نهبُّ جميعاً قارعين بحماسة يخرق صوتها الجهير قواعد التأمين الخاصة بالحفاظ على سريّة المخبأ وصيانته من كيد الأعداء الطبقيين، حماسةٍ تنتفض فيها تحت ترسُّبات الزمنِ جلجلةُ أصواتِنا القديمةِ الثملى بنشيدِ الأُمميةِ، قارعين مترعَ الكؤوسِ بنيذِ الصداقةِ الخالدةِ والرفقةِ الوفيّة.
    لكنّهم بالأمس غابوا، فتركتُ آنيةَ الطعامِ وأقداحَ الشرابِ في موضعها دون أن تُمسُّ، حائراً فيما قد تكونُه عِلَّة الغيابِ المفاجيءِ الذي لم يسبقه انذارٌ: هل تراهم يئسوا من طول المسافة الهائلة التي تفصلهم عن المخبأ، ففتحوا بوابة الدنيا، وأوصدوها وراءهم بعد الخروج، أم هي نسور المقادير استفردت بهم وتخطَّفتهم دفعةً واحدةً، أم هي الأنواء عطَّلتْ مقدمهم، أمِ هي السُبُلُ تقطّعتْ بهم في رمالِ فلواتٍ،
    أو في مجاهلِ أدغالٍ، أو في شعابِ جبالٍ مكسوّةٍ بجوخِ الثلوج، أوفي أعالي بحارٍ تستثير حساسيةَ أمواجِها المُفرطةِ رياحُ الشتاءِ، أم يكون يهوذا الإسخريوطي المبعثرُ الذِكر كرمادِ ميت تذروه الرياح في كلّ الجهاتِ، قد أوشى بهم إلى حرَّاسِ ملوكٍ وحُكّامٍ غِلاظٍ شِدادٍ، فانحبسوا عنِّي في عينِ اللحظةِ التي انطوتْ فيها كفُّه المرتعشةُ على فتنةِ ثلاثين من الفضة ملوّثةِ بخيانةِ الأصدقاءِ، قدامى أصدقائي الّذين خلتْ مقاعدهم إلى مائدةِ العشاءْ؟
    هامش:
    *لايخفى على القرّاء من خلفية إسلامية أنّ هذه الجملة هي إعادة صياغة لماورد في الآية القرآنية رقم
    260 من سورة البقرة والتي نصُّها: وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَى وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِنْهُنَّ جُزْأً ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْياً وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ.
    ** أغنية ” السنديانة الحمراء” هي للمغنِّي اللبناني خالد الهَبر.











                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2019, 06:14 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    اهداء
    للصديق الاديب عثمان
    بمناسبة زواجه
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2019, 00:53 AM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1232

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    سلام استاذ محمد،
    النقد الأدبي زي البحث العلمي لازم تكون فوقو محايد.
    هذه الكتابة ممكن نقول عليها قراءة محبّة لصديقك ودينك.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2019, 02:20 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: أبوبكر عباس)

    سلام ابو بكر
    أصدرت حكم بعدم حيادية النقد
    هل لك أن تقدم حيثياتك النقدية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2019, 06:30 AM

محمد بدرالدين
<aمحمد بدرالدين
تاريخ التسجيل: 01-15-2018
مجموع المشاركات: 1382

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    التحايا و التقدير الجميل محمد
    .. عارف يا حبيب . لمان الشاعر جعفر محمد عثمان( تبلدية)
    و انا ابن قريته .. يجينا فى الاجازات
    كنا انا و مجدى قرناص حريصين للجلوس معه
    و نحاول ناخد منه كتب و نقراه . ليس لعدم تملكنا لتلك الكتب .. فقط لكى نقرأ تعليقاته فى حواشى الصفحات
    ياخى ما يكتبه يضيف بعدا اخر لكلمات تلك الصفحة
    احيانا الناقد يضيف جمالا و تبصرة و يفتح افاقا للقراء
    سلمت استاذنا محمد
    مودتى و تقديرى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2019, 10:31 AM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1232

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: محمد بدرالدين)

    سلام يا محمد،
    تقول: "القران الكريم اعلى النصوص من حيث البلاغة ودقة التصوير وقوة التصوير وسحر البلاغة كان مصدرا ثريا للشعراء"

    على هذا التقرير يا محمد بنيت جل قراءتك لنص عثمان محمد صالح

    أنت هنا تفرض علينا رؤيتك الدينية وتفرض علينا تعسفاً بأن أي نص شابه طريقة تشبيهات القرآن فهو نص عظيم

    وهذا هو عدم الحياد الذي أعنيه
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-08-2019, 05:05 PM

احمد عمر محمد

تاريخ التسجيل: 01-10-2013
مجموع المشاركات: 682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: أبوبكر عباس)

    Quote:
    هامش:
    *لايخفى على القرّاء من خلفية إسلامية

    لا ادري لماذا لجأ الكاتب لاستخدام التناص القراني او بعض مما جاء في
    الانجيل.
    الغالب الذي اظنه ان الكاتب يتحرر من استخدام النص القرآني او شرحه
    في كتابة الرواية لان الغالب في الروايات هي مجافية للحقيقة المحضة
    وهي ربما مزيج بين واقع ومتخيل يحبكه الكاتب ويتماهى معه ويقود القارئ
    عبر قلمه في رحلة يستمتع من خلالها المتلقي بالسرد والتعريج في حواشي الكلام
    وفنون الكتابة، ولكن دخول النص القرآني في رواية فهو جديد عليّ ولم آلفه
    خلال قراءتي لروايات عديدة.
    علما انني اوقفت قراءتها اي الرويات من سنين خلت ويغيظني انني خلال
    زياراتي الراتبة للمكتبة فأن اكثر ما اجده يملا الأرفف هو الروايات التي
    اصبحت مثل الشيبس في ارفف البقالة لشدة ما دخل من كتاب جدد
    متعددي المشارب في هذا العالم حديثاً.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-08-2019, 05:42 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 23245

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: احمد عمر محمد)

    الاستاذ محمدسعيدأحمد
    تحياتي ومتعك ربي بالعافية
    لكم نسمع قول أن الناقد هو مبدع فاشل ضل طريق الابداع وحمل وسيلة تشخيص لتحليل أعمال الاخرين وكل الاحيان يكون متعسف
    لقد نجحت في تقديم مقاربات تظهر فيها كيف أستثمرالمؤلف الشكل السردي مع النص القرأني ليقدم لنا شكل مختلف في الرواية السودانية
    ولكن بعد هذه الاطروحة النقدية أري فيك ناقد فذ أرجو ان لا تحرم المكتبة السودانية من هذه القدرة الراقية علي نقد الاعمال الادبية

    متعك ربي بصداقة هذا المبدع وجعل الود دوما بينكم مدي العمر
    ولا أنسي التهنئة والفال الحسن للعريس
    مع الاجلال لك أخي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-09-2019, 07:59 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13889

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: زهير عثمان حمد)

    شكرا محمد على هذه القراءة النقدية الجيدة.

    قال الاستاذ احمد عمر محمد التالي نصّه:
    Quote: الغالب الذي اظنه ان الكاتب يتحرر من استخدام النص القرآني او شرحه
    في كتابة الرواية لان الغالب في الروايات هي مجافية للحقيقة المحضة
    وهي ربما مزيج بين واقع ومتخيل يحبكه الكاتب ويتماهى معه ويقود القارئ
    عبر قلمه في رحلة يستمتع من خلالها المتلقي بالسرد والتعريج في حواشي الكلام

    ما نقده محمد سيداحمد ليس رواية ،وما يجمعه مع الرواية هو السرد.

    الروائي السعودي "عبده خال" عنون رواية مشهورة له فازت بجائزة البوكر للرواية، باقتباس من القران:
    ترمي بشرر ..

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2019, 07:59 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: زهير عثمان حمد)

    سلام
    زهير
    فى هذا النص لعثمان اختار التناص القرانى
    لعثمان نصوص سردية فى غاية البهاء تنوعت فيها اساليب وموضوعات السرد ادعوك للاطلاع عليها

    شكرا على الاطراء
    اكتب النقد الادبى اختيارا
    فبالرغم من دراستى الاكاديمية للنقد المسرحى...لا اعمل فى وظيفة تفرض على الكتابة النقدية
    اكتب بمزاج متى ما اعجبت بنص
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2019, 07:53 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: احمد عمر محمد)

    سلام احمد محمدالتناص القرانى فى القصص القصيرة موجود
    ويمكن الاشارة لعشرات العناويين
    ما فهمتا اعتراضك على شنو بالظبط

    (عدل بواسطة mohmmed said ahmed on 11-10-2019, 08:05 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2019, 07:50 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: محمد بدرالدين)

    شكرا محمد بدر الدين
    القراءة النقدية مقترح من الناقد لقراءة النص قد تفتح افاق جديدة للتذوق
    واسعد ان نالت اعجابك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2019, 08:01 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    شكرا اسامة على...قراءة نقدية جيدة
    وانت ناقد متمرس
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2019, 05:51 PM

احمد عمر محمد

تاريخ التسجيل: 01-10-2013
مجموع المشاركات: 682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    السرد الرواي يتارجح بين المباشرة في النص أو التلميح وتنعدم
    فيه ابدا الاحالة او الحواشي التي تتميز بها الكتابات العلمية الأكاديمية
    البحتة او الكتابات الدينية المرتبطة بالاحالات والتفاسير، والنص القرآني
    خلاف كل النصوص مرتبط ارتباطا وثيقا بهذه الحالات، وحيث ان الرواية العربية
    تتجاوز القاري العربي اذا ترجمت إلى لغة أخرى فهنا تبرز المعضلة في إيصال
    النص القرآني وكنهه للمتلقي الأجنبي عن العربية، لذا التحرر من نصوص القران
    يجعل من النص السردي متقبلا بسهولة لدى الجميع خلاف المحشو بنصوص وأحاديث
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2019, 06:37 PM

ابو جهينة
<aابو جهينة
تاريخ التسجيل: 05-20-2003
مجموع المشاركات: 20371

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: احمد عمر محمد)

    تحياتي اخي محمد سيداحمد
    ونكرر التهنئة هنا للصديق وابن العم عثمان
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2019, 01:59 AM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1232

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: ابو جهينة)

    لماذا هذه "القراءة النقدية" جيدة يا خواض؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2019, 04:07 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: أبوبكر عباس)

    النص الروائى تنعدم فيه الاحالات

    النص هنا قصة قصيرة وليس رواية

    من اين لك هذا الجزم بانعدام الحواشى فى الروايات
    شوف روايات الطيب صالح وشوف حواشى الاشارة لشعر المتنبى والاحالة لشعر شاعر شعبى ((الدرب انشحط والبندر فوانيسو البيوقدن ماتن)والاحالة لتوضيح مفردات دارجية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2019, 04:09 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    تحياتى الاديب الصديق ابو جهينة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2019, 07:43 PM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13889

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    Quote: لماذا هذه "القراءة النقدية" جيدة يا خواض؟

    أهلا دكتور ابوبكر

    لأن الناقد من الزاوية التي قارب بها النص بيّن كيف نجح الكاتب في توظيف التناص.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2019, 11:44 PM

النذير حجازي
<aالنذير حجازي
تاريخ التسجيل: 05-10-2006
مجموع المشاركات: 6279

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: osama elkhawad)

    سلام يا حلوين،
    بخصوص سؤال أحمد عمر، أعتقد أن آيات شيطانية هي رواية أيضاً أثارت ضجة في العالم الإسلامي، لم يتسن لي قراءتها، ياريت من قرأها ينورنا عنها.

    التحايا الزاكيات
    للصديقين محمد سيد أحمد وعثمان محمد صالح والله المنبر مسيخ من دونه
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2019, 11:58 PM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1232

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: النذير حجازي)

    ما عارف يا خواض، لكن ما أداني شعور بأنه ناقد هنا؟!
    هو هنا معجب جداً بالنص وكان يسعى بكل قوة للإشادة بالنص أكثر من نقده من خلال المقاربة.
    هذه القراءة نستطيع أن نطلق عليها تقديم تسويقي للنص،
    لكن ما ممكن تكون قراءة نقدية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2019, 04:01 AM

osama elkhawad
<aosama elkhawad
تاريخ التسجيل: 12-31-2002
مجموع المشاركات: 13889

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: أبوبكر عباس)

    Quote: ما عارف يا خواض، لكن ما أداني شعور بأنه ناقد هنا؟!
    هو هنا معجب جداً بالنص وكان يسعى بكل قوة للإشادة بالنص أكثر من نقده من خلال المقاربة.
    هذه القراءة نستطيع أن نطلق عليها تقديم تسويقي للنص،
    لكن ما ممكن تكون قراءة نقدية

    الشعور فقط، واطلاق خلاصات دون اثبات، مبذول ومتاح مجاناً.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2019, 04:03 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: أبوبكر عباس)

    الاشادة بالنص اكثر من نقده\

    هذه الجملة تعبر عن الفكرة الشائعة عن النقد باعتباره فقط ذكر المسالب فى العمل الادبى او الفنى

    ابراز جماليات النص من مهام الناقد

    الناقد المسرحى الراحل فاروق عبد القادر
    قال انا استمعت بنقد الاعمال التى احبها

    عجبتنى اصلو ما ادانى شعور...ههههه
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2019, 08:40 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: النذير حجازي)

    سلام النذير
    عثمان يضيف الكثير للمنبر
    وغيابه طال
    نتمنى عودته
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-14-2019, 03:57 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 7262

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قراءة نقدية فى نص العشاء الاخير لعثمان مح� (Re: mohmmed said ahmed)

    ((ما اعظم ان نقرأ بمحبة ونكتب بمحبة وننقد بمحبة))

    شيخنا الطيب صالح طيب الله ثراه
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de