رئيس مجلس إدارة جمعية القرآن الكريم: يعني شنو لو أدتنا الحكومة 100 الف دولار؟

محمود محمد طه: رحلة الكفاح والخيال
يا سوداني امريكا الان يمكنكم ارسال العفش و الشحن جوا و بحرا الي السودان
سودانيزاونلاين 20 عاما من العطاء و الصمود
عمومية بورداب الرياض الجمعة 31 يناير 2020 .. الدعوة عامة
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-24-2020, 02:14 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-14-2020, 03:38 PM

Hassan Farah
<aHassan Farah
تاريخ التسجيل: 08-29-2016
مجموع المشاركات: 3295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
رئيس مجلس إدارة جمعية القرآن الكريم: يعني شنو لو أدتنا الحكومة 100 الف دولار؟

    03:38 PM January, 14 2020

    سودانيز اون لاين
    Hassan Farah-جمهورية استونيا
    مكتبتى
    رابط مختصر



    الجمعية لاتملك منجمًا واحدًا للذهب وان فعلت فليس هنالك عيب
    يعني شنو لو أدتنا الحكومة (100 الف دولار)
    اتهامات الجمعية بالتمكين كذبة كبيرة ولا علاقة لنا بالوطني
    أبعدنا الترابي عن مجلس الأمناء لابعاد أي شبهة سياسية
    تم ايقاف اذاعة القرآن الكريم من قبل موفد لجنة ازالة التمكين..
    وسنسلمها للجهة التي قامت بمصادرتها لتشغيلها
    الأمين العام للجمعية برئ حتى تثبت ادانته

    أثارت الاتهامات التي وجهتها لجنة ازالة التمكين لجمعية القرآن الكريم عقب حلها جدلاً كبيراً خاصة ما أثارته حول امتلاك الجمعية منجماً للذهب بالاضافة الى أصول ضخمة، والدعم الكبير الذي ظلت تقدمه الحكومة البائدة لها.
    “الجريدة” جلست الى رئيس أمناء الجمعية حسن رزق فالى مضابط الحوار.

    حاورته: سعاد الخضر

    * ماتعليقك على الاتهامات التي وجهت لجمعية القرآن الكريم ؟
    معظم تلك الإتهامات باطلة وازالة التمكين لا تشمل الجمعية لأن تأسيسها سبق الإنقاذ حيث تم تأسيسها في مارس 1988 م وتم إكمال تسجيلها في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في فبراير 1899م بعد إجازة نظامها الأساسي، والتمكين لا ينطبق عليها لأن الجمعية تضم قيادات من مختلف الأحزاب، فأنا مثلاً من حزب معارض لحكومة الانقاذ منذ العام 2013 .

    * ولكن هناك اتهامات للجمعية بأنها مارست نشاطاً سياسياً..؟
    الجمعية لم تمارس اي نشاط سياسي، وكما ذكرت فيها أعضاء بمجلس الأمناء ينتمون الى حزب الأمة، الاتحادي والإصلاح والشعبي والمنبر، وصوفيون وسلفيون ومستقلون وغيرهم، وهي جمعية مختصة بالقرآن وعلومه فحسب وكان من ضمن مجلس أمنائها الاول على سبيل المثال المرحوم إبراهيم طلب (أمة) وبدوي مصطفى (ختمي ) وكرم محمد كرم ( اتحادي) وسوارالذهب والجزولي دفع الله وفراج الطيب والفريق عباس مدني وعبدالحكم طيفور وقرشي الطاهر وغيرهم ممن لا ينتمون للحركة الاسلامية وكذلك كان في عضوية مجلس ادارتها، رشيدة عبد الكريم وكرم محمد كرم ، وعلي ابرسي وكذلك كان في مجلس أمنائها وإدارتها من ينتمون للوطني والحركة ومهتمون بأمر القرآن أمثال احمد علي الامام ويوسف الخليفة ابوبكر وتجاني حسن الامين وعبيد ختم ويوسف العالم رحمهم الله هذا وقد استبعدنا كل السياسيين الصارخين من كل الأحزاب حتى الراحل الشيخ حسن الترابي وكذلك الشيخ ابراهيم السنوسي لم نضمهم لمجلس الأمناء رغم حفظهم للقرآن وعلمهم حتى نبعد الجمعية عن أي شبهة سياسية، لذلك فاتهامات الجمعية بالتمكين كذبة كبيرة .



    * ولكن لجنة ازالة التمكين كشفت عن أن الجمعية تمتلك مناجم للذهب ؟
    هذا ليس صحيح، فالجمعية لاتملك منجمًا واحدًا للذهب وان فعلت فليس هنالك عيب في ذلك لأن النظام الأساسي جوز للجمعية أن تستثمر حتى يكون لديها موارد لتتمكن من الصرف على أنشطتها، والجمعية لا تمتلك جراماً واحداً من الذهب، ولكنها تمتلك مصنعاً في مساحة صغيرة ( واحد كلم مربع) لمعالجة مخلفات التعدين بموجب تصديق منح للجمعية ولم يبدأ المصنع حتى الآن في العمل.
    وللمعلومية فالمصنع شراكة مع مستثمرين وقد رهن بعض منسوبي الجمعية منازلهم لتمويل شراء آليات معالجة المخلفات في محلية الشريك.



    * ولماذا حاول الموظفون سرقة أصول الجمعية بعد أن تم حلها ؟
    كان الموظفون يقومون بحراسة آليات المصنع وعندما تعرضوا للمضايقات من قبل لجان المقاومة كانت لديهم متعلقاتهم الشخصية (لابتوبات وخلافها)، والمصنع ومولدين مازالا في مكانهما.

    * هل لديكم مايثبت صحة مافندت به اتهامات لجنة ازالة التمكين ضد الجمعية ؟
    سنشرع في تحريك اجراءات قانونية في كل تلك الاتهامات بما فيها الحديث عن تورط الجمعية في تهريب الذهب وكيف نهرب الذهب ونحن لم ننتج وقية واحدة.

    * هناك حديث عن امتلاك الجمعية لأصول ضخمة ؟
    ذكرت اللجنة أن جمعية القرآن الكريم تمتلك فندقين وهذا غير صحيح، فهي تمتلك شقق فندقية تقوم الجمعية بتأجيرها لتحقيق عائد يعود لها لتتمكن من تسيير أنشطتها، والهدف الثاني من الشقق الفندقية أن يتم فيها استضافة الوفود الذين يشاركون في مسابقات الجمعية.



    * ومن أين لكم انشاء شقق فندقية وهل دعمتكم الحكومة في ذلك ؟
    لا تم إنشاء الشقق من تبرعات الخيرين.

    * هناك حديث عن أن الجمعية لم تقدم تقاريرها المالية لسنوات خلت ؟
    هذا غير صحيح فالتقارير تذهب سنوياً للمراجع الداخلي ، والمراجع العام، والحكومة لم تدعمنا الا في العامين الأخيرين حيث تم تخصيص مبلغ 750 الف جنيه سنوياً لنا.
    ذكر أحد أعضاء لجنة تفكيك التمكين إنها تعادل 12000 دولار وهي تعادل حوالي 8333 دولارًا يعني حوالي مائة الف في السنة (يعني شنو لو أدتنا الحكومة 100 الف دولار) ورئيس الوزراء في الزيارتين اللتين قام بهما لأمريكا صرف قرابة عشرة أضعاف هذا المبلغ في بضعة ايام، والجمعية قامت بتوزيع 3 مليون مصحف مجانا خلال عملها الماضي وهي بسعر اليوم تعادل ثلاثة مليون دولار على أقل تقدير، وجزء من الدعم الذي كانت تقدمه لنا الحكومة كان عبارة عن دعم رئاسة الجمهورية لجائزة الخرطوم الا أن الدعم الحكومي توقف منذ بداية الفترة الانتقالية، وبذلك توقفت الجائزة الدولية لمسابقات القرآن الكريم لاول مرة منذ انطلاقها.



    * كيف ستثبتون براءة الجمعية من الاتهامات التي وجهت اليها ؟
    كنا نقدم للحكومة اخلاء عهدة شهرياً وتتم مراجعة أموال الجمعية بواسطة مراجع عام وكيف تم التصرف فيها وليس فيها أية تجاوزات.

    * ولماذا قام موظفون بالجمعية باغلاق اذاعة القرآن الكريم ؟
    لدينا موجتين لاذاعة القرآن إحدهما تبث من داخل الجمعية وتعمل بنظام (وير ليس) ولم يقم أي أحد من الموظفين بايقافها ولكن عندما جاء موفد لجنة ازالة التمكين وبرفقته نظامي برتبة ملازم كان يوجد فني الإذاعة ومعه أحد أعضاء الجمعية فطلب منهم أن يتركوا القرآن (شغال) فوافق الملازم بينما رفض العقيد ممثل لجنة ازالة التمكين وطلب من الفني الخروج وإغلاق الاذاعة.. واذاعة القرآن الكريم ظلت تعمل طوال ال20 عاما الماضية فهل يعقل ان نقوم باغلاقها؟
    أما الموجة الثانية 105 فهي تبث من قناة الخرطوم الدولية .

    * ولكن وكيل وزارة الاعلام أكد أن إدارة الجمعية هي من أوقفت إذاعة القرآن الكريم ؟
    كما ذكرت في البداية تم ايقاف الإذاعة من قبل موفد لجنة ازالة التمكين، ولكن لاحقا سنسلمها للجهات التي قررت الاستيلاء عليها وستكون هي المسؤولة عن تشغيلها علماً بأن تشغيلها مكلفاً فلدينا موظفين بالإذاعة يعملون على مدى ثلاث دوريات ويحتاجون لدفع تكاليف تشغيلهم من مرتبات ونثريات والترحيل وتكلفة تشغيل الإذاعات الثلاث تصل لحوالي ثمانمائة الف جنيه.



    * ولكن لجنة التمكين اتهمتكم بأنكم قمتم باغلاق اذاعة القرآن للتشويش على الحكومة الانتقالية ؟
    ماتم عبارة عن سطو فلا يمكن أن تستلم مؤسسة وتأتي لتتهم الناس في الاعلام هذا لا يجوز، ومسألة التشويش هذه مسألة سياسية فأنا لو كنت أريد أن أشتم قحت فسأقوم بذلك بعيداً عن الجمعية والإذاعة.

    * كيف كنتم تتوقعون أن تتصرف اللجنة..؟
    كان على اللجنة أن تأتي الينا في الجمعية وتتأكد من صحة معلوماتها بدلا من توجيه الاتهامات الباطلة جزافًا
    وهذا كذب لن يقدم الحكومة الى الأمام.

    * اللجنة أكدت امتلاكها لأدلة تبثت تورط قيادات بالجمعية في الفساد باسم القرآن الكريم..؟
    إذا كان لدى اللجنة مايثبت ذلك عليها أن تقدمه للمحكمة وعلى العدالة إن تأخذ مجراها.

    * ذكرت أن الجمعية بها قيادات من حزب الأمة وأحزاب أخرى أذكر لنا أسماء بعينها؟
    تشمل عضوية مجلس الأمناء الحالي رئيس هيئة شؤون الأنصار بحزب الأمة عبدالمحمود أبو، والصادق الهادي المهدي، والقيادي بالاتحادي ووزير الارشاد السابق أبوبكر عثمان ، والشيخ الطيب الجد، ومافعلته قوى الحرية والتغيير لن يجلب لها سوى الكراهية والجمعية لديها 35 الف فرع في السودان لأنها موجودة في كل مواقع العمل والعلم والسكن .



    * ولكن الجمعية كانت تقوم بدعم المؤتمر الوطني بحشد طلاب الخلاوى وعضويتها في كل فعالياته ؟
    نحن كما ذكرت لم ننخرط في أي عمل سياسي، الجمعية لم توجه منسوبيها بالمشاركة في فعاليات المؤتمر الوطني لكن الطرق الصوفية من خلال شيوخها يمكن أن تكون ساهمت في ذلك لأن الجمعية ليس لديها سلطة عليهم وهم احرار في قراراتهم، وبالنسبة لي فلا يمكن أن أكون ضد الحكومة وأساهم في دعم أنشطتها وان كان الانتماء للجمعية من خلال اثبات الولاء للوطني إذاً لتمت إقالتي في أول فرصة، كانوا زحوني أول زول….

    * هل حاول وزير الشؤون الدينية لقاء الجمعية قبل صدور قرار حلها ؟
    تقدمنا بطلب لوزير الشؤون الدينية لزيارتنا في الجمعية لكنه لم يرد على خطابنا حتى الآن، وشارك في آخر احتفال قمنا فيه بتوزيع مصاحف أحد أعضاء مجلس السيادة وجاء ذلك كجزء من التعاون الذي تم بين الجمعية مع الحكومة الانتقالية.

    * وماذا عن اتهامات الفساد الموجهة للأمين العام للجمعية ورئيس كتلة المؤتمر الوطني المحلول بالبرلمان عبد الرحمن السعيد ؟
    المتهم برئ حتى تثبت إدانته وتظل الاتهامات مجرد اتهامات وعلى المدعي البينة، واذا كان لدى الحكومة مايثبت تلك الاتهامات فعليها إبرازها.

    * كيف ستتصدون لاتهامكم بتهريب الذهب؟
    سنقوم بفتح بلاغ ضد تلك الاتهامات، واستئناف قرار حل الجمعية ومن المفارقات أن قرار لجنة ازالة التمكين أن تؤول أصول الجمعية لوزارة الشؤون الدينية وهي مسجلة بها منذ عهد رئيس الوزراء الصادق المهدي .
    * كيف تردون على تولي رئيس كتلة الوطني المحلول بالبرلمان منصب الأمين العام ومع ذلك تنفون علاقتها بالنظام البائد..؟
    الجمعية بها عدد من قيادات الأحزاب يعملون مع الجمعية في القرآن وفِي خارج الجمعية مع أحزابهم اذ لا سياسة في الجمعية، وليس لدينا مشكلة مع أي شخص فعندما شغرت بعض المقاعد بمجلس الأمناء تم ترشيح القيادي بالحزب الشيوعي صديق يوسف وكانت مبررات ترشيحه أنه عضو نشط في لجنة المسجد في حيه.

    * هل لديكم مساعٍ أخرى بخلاف الطعن ضد قرار حل الجمعية ؟
    سنسعى لمقابلة الجهات المسؤولة وكما ذكرت طلبنا مقابلة وزير االشؤون الدينية ومجلس السيادة .

    * الا ترى أن الجمعية على ضوء ما ذكرته لجنة ازالة التمكين وقعت في أخطاء وتجاوزات؟
    لو وقعت الجمعية في أي أخطاء فنحن بشر، والجمعية ليست مخفية واذا حدث خطأ من شخص أو بأي فرع كما ذكرت،،، فهذا ليس سبباً لادانة الجمعية وهي تقدم خدمات للمعلمين، كورسات من خلال دورات تدريبية في تجويد القرآن الكريم حتى يتمكنوا من تدريسه ونالت الجمعية جائزة من المملكة العربية السعودية جائزة افضل مؤسسة تخدم القرآن قبل عامين ومنحت الجمعية لقارئي القرآن من السودان منصة تم من خلالها معرفتهم وأصبحوا مشهورين على مستوى العالم، وجائزة الخرطوم لحفظة القرآن الكريم، وبالرغم من دخول الجمعية الجائزة العالمية متأخرة الا أنها اصبحت من ارفع الجوائز العالمية.
    الجريدة








                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2020, 04:07 PM

Hassan Farah
<aHassan Farah
تاريخ التسجيل: 08-29-2016
مجموع المشاركات: 3295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: رئيس مجلس إدارة جمعية القرآن الكريم: يعني (Re: Hassan Farah)

    هكذا كانوا يتاجرون بالقرآن الكريم,, بقلم إسماعيل عبد الله
    عبد الرحمن محمد علي سعيد, الأمين العام لجمعية القرآن الكريم, هو نفسه رئيس الكتلة البرلمانية عن المؤتمر الوطني, ورئيس لجنة المتابعة و الإتصال في ذات الحزب البائد, ليس هذا فحسب, بل هذا الرجل يمتلك كلية ابن خلدون الطبية ومراكز أسنان وارفكو في الرياض و بحري و ام درمان, وله العديد من الشركات و وكالات الأسمدة والأعلاف وما يقارب الأربعين قطعة أرض بمنطقة مطري الحلفايا, إضافة إلى تقلده لأكثر من عشرة مناصب, كمدير أو رئيس لمجلس إدارة عدد من الشركات و المؤسسات, بحسب ما جاء في صحيفة الراكوبة الالكترونية نقلاً عن مجموعة فيسبوكية شهيرة.
    هكذا تاجروا بآيات الله, شخص واحد يجمع بين كل هذه المناصب لا يمكن إلا أن يكون ذلك البطل الأسطوري الذي صوره فيلم الرجل الخارق, لقد تدثر عبد الرحمن برداء الدين واستحوذ على كل هذه الأملاك والعقارات وفوق هذا وذاك, وبكل قوة عين جثم على رأس جمعية اتخذت من القرآن الكريم عنواناً لها, إذا شاهدته يلقي المحاضرات الدينية و الارشادية عبر برنامجه الرحيق المختوم, لخيل إليك أنه صحابي جليل من صحابة رسول الله, خطيباً مفوهاً يتحدث كلاماً فصيحاً يروي قصصاً دينية مبكية عن السيرة النبوية الشريفة ويسرد حكايات شيّقة حول غزوات صدر الاسلام , بدر,أحد وأخريات.
    من أراد أن يحيط علماً بنظرية استغلال السلطة الدينية و استخدامها كمخدر قوي (أقوى من الهالوثان), لتنويم الشعوب و من ثم سرقة ثرواتها و تدمير اخلاقها و افشاء الفاحشة فيها, فلينظر الى نموذج هذا الدجال الكبير الذي غش و سرق و احتال على المسلمين باسم كتابهم المقدس, فهذا الدجيجيل يمثل قطرة فساد ضئيلة في بحر الفساد الجهير الذي مارسته جماعة الهوس الديني بحق الوطن و المواطن, إذا ما قورن ببائع وسمسار الجاز والزيت السوداني في اسواق النفط العالمية, ذلك الحرامي الذي فاق حجم ثروته إجمالي ديون السودان منذ خروج المستعمر.
    ومن المضحكات المبكيات لهذه الجماعة المنحرفة فكراً وسلوكاً, أنها انتفضت وملأت الدنيا ضجيجاً و زعيقاً و عويلا عندما بدأت لجنة تفكيك التمكين بالدخول في ملف فساد اذاعة القرآن الكريم, و فضحت علاقتها بتجارة الذهب خارج إطار مؤسسات الدولة المالية والاقتصادية, فالملاحظ أن هذه العصابة المجرمة كانت دائماً ما تقوم بالتستر والتخفي والاختباء وراء حجاب القرآن الكريم (الخط الأحمر لدى كل مسلم ومسلمة), فعندما أرادت نهب ثروة الذهب الوطنية لجأت لاستخدام يافطة القرآن.
    لكل ما ورد ذكره آنفاً, إذا ما حدث وأن اختارت بعض الشعوب السودانية خيار فصل الدين عن الدولة, ستكون الحكومة القادمة والمنتخبة من الشعب غير قادرة على الممانعة أو الرفض, لمنح هذا الحق الدستوري لكل من أراد تطبيق العلمانية في إقليمه من أي مكون من مكونات الشعب السوداني, وذلك لما تسببت فيه جماعة الاسلام السياسي هذه من تشويه لصورة رجل الدين في عقول عامة الناس وزحزحت موقعه الذي كان محترماً ومقدساً من قلوبهم.
    لم تشهد كل الحقب السابقة التي حكم فيها السودان رجال من أمثال أزهري و جعفر نميري وعبود أن تمدد الفكر الالحادي واللاديني وسط الشباب و المراهقين مثلما حدث في عهد هوس الإخوان الديني, فكل تلك العصور السابقة شهد فيها السودان دخول الكثير من الوثنيين والمسيحيين في الاسلام طائعين مختارين, بعكس هذا العهد الظلامي الذي دفع شباب يافعين منحدرين من الاقليم الذي لم تنطفيء فيه جذوة نار القرآن يوماً واحداً, إلى أن يتوشحوا الصليب على صدورهم بغضاً وكرهاً في أخيهم المسلم الذي يشهد أن ألا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله مثلهم, لكنه عندما يتوضأ و يصلي الفجر(حاضر) يعتلي طائرته السوخوي والإف ستة عشر من القاعدة الجوية بمطار وادي سيدنا العسكري, ليقذف على بيوتهم حمم صواريخه البركانية, فيقتل الطفل و الأم و العجوز المسن ويحرق الزرع و يجفف الضرع.
    كيف لا يصبأ المسلمون اذا كان هذا هو جزاؤهم الذي تلقوه من اخوانهم في الدين؟, وكيف لا يتنصر أطفال جبل مرة؟ إذا كان أمير المؤمنين عمر حسن أحمد البشير ومن شرفة قصره بضاحية كافوري يصدر أوامره ويقول لا أريد أسيراً ولا جريحاً أقتلوهم و ارفعوا لي التقرير !!

    إسماعيل عبد الله
    [email protected]
























                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2020, 04:13 PM

امتثال عبدالله

تاريخ التسجيل: 05-15-2017
مجموع المشاركات: 3663

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: رئيس مجلس إدارة جمعية القرآن الكريم: يعني (Re: Hassan Farah)

    ويدوك ١٠٠ الف دولار لشنو !!، عشان تبنى بيها القصور!!!؟؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de