ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..؟!

يا سوداني امريكا الان يمكنكم ارسال العفش و الشحن جوا و بحرا الي السودان
سودانيزاونلاين 20 عاما من العطاء و الصمود
بورداب الرياض ( أن نكون أو لا نكون : تلك هي المسألة )
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-18-2020, 05:10 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-10-2020, 10:33 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..؟!

    10:33 PM January, 10 2020 سودانيز اون لاين
    محمد أبوجودة-الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر

    واضح تماماً ان وزير المالية، الأخ د.إبراهيم البدوي، يستكتل بشدة لعملية 'رفع الدعم' عن سلعة استراتيجية كالمحروقات،
    لها تأثيرها الحيوي في عُدة ضرورات اقتصادية سلباً وإيجابا، إنهاكاً وإنماءا. وسيُفضي التعاطي فيها بمثل هذه "الفَهلوة" إلى
    كوارث اقتصادية واجتماعية وسياسية يصعُب الخلاص منها بأخوي وأخوك. وللأسف، فقد وضح للكثيرين من السودانيين،
    أن هذا الأخ الوزير، يتعاطى مع هذه المعضلة بخفّة منهجية قاتلة – إن صَح التعبير – بل وبسوء نيّة أو من الممكن أنه "
    مُجبَرٌ أخاك لا "ثوري" ولا خبرة بل "يهبرون"! ودليلي على تعاطي الوزير مع "حكاية" رفع الدعم السلعي، فهلوياً وبخفّة
    منهجية قاتلة، أنّه:

    أوّلاً : في مقدّمة التحاقه بالعمل الوزاري، بدأ مُصرّحاً و معترفاً بأنه لا وَ لن يرفعوا الدعم السلعي عن القمح والمحروقات،
    ومع ذلك فما إن حانت له الفرصة لعمل ميزانية 2020، حتى جاء بها معمّمة برفع الدعم...! "كُوريّة وغُتايَتا" كأساسٍ
    منطقى لخبرته وارتباطاته المزمعة وتلك التي كانت في القديم، مع أساطين وَ مـــُـــــــــحــــِـــــبِّي رفع الدعم – ولو – بدون بنجٍ!!
    أو تخدير، وال "يحصل" يحصل.

    ثانياً : كان الأخ الوزير البدوي، قد أولِـــعَ بطرح مشاريع أعمال اقتصادية 'غير منطقية' بتاتاً إلّا لديه هو شخصياً. بـــَــــلها أقرب
    للهُلامية منها للمشاريع الجادة، وتلك هُلامية أشبه بمَن يجتلب الحبال قبل شراء البقر. فقد طلع على الناس يوما باقتراح فحواه ان
    تبيع الحكومة ممتلكات الحزب المخلوع عن الحكم، وفي مزاد عالمي! في سبيل الحصول على "عُملة حُرّة" وسيكفي الناتج 'عجز
    الموازنة ل٢٠٢٠م. ولما استُسخف اقتراحه، لعدم منطقيته و ظُلمه! حيث كان سيتم بالمصادرة التنفيذية دون اللجوء للقضاء، طفق
    يقول أنهم محتاجين ل ٥ مليار دولار وإلّا انهار اقتصاد البلد..!! ثم لمّا انتُقِد بلذاعة، انكر 'رويتر' ذاتا..! ثم لاذ بالسفر للحجّ الواشنطوني
    يسعى بين البنك الدولي ويطوف بصندوق النقد الدولي، ثم يرمي ب'جِمار' أُخيباراته الخائبة من هناك على رؤوس مؤسساتنا الاقتصادية
    بالخرطوم، فيقطع انهماكها لأجل الحلول، زاعماً أن 'أصدقاء السودان سيمنحونا نقداً بمقدار ثُلثَي موازنتنا ل ٢٠٢٠..! دليله وبرهانه -
    وقد تكاثرت كذباته آل-مِنبريات- أن الأصدقاء ح يجيئون ليجتمعون هُنا عندنا في الخرطوم، وسيدفعون! (أشارطكم!) فجاءوا
    واجتمعوا ولكنهم سوّفوا وماااا دفعوا فِلساً بل غِلسا.

    ثالثاً: وَ ثالثة أثافي وزير ماليتنا 'غير' الصادق لسانا ولا المنطقي مقالا، كانت في 'هبرته' الكؤود، بعقده اتفاقاً شفاهياً سِــرّياً ظالما،
    يُفضي باحتكار تصدير الذهب السوداني حصرا على شركة هُلام أيضا...! لا هي الشركة في مجال شراء وتصدير الذهب،
    ولا من ذوات الهناقر ال ما دَناقر! بل شركة ساجر ..! إنْ هيَ – كما وصفها صحفيون- إلّا مساخر. وللأسى، تُسَمّى الفاخر.
    مع أن تجربة احتكار 'البنك المركزي' والقومي بواقع الحال(بمعنى أنه حق الناس السودانيين كلهم " دَهبُم في بنكاووم) في
    شراء وتصدير الذهب من لدُنّ "عماهات عهد المخلوع الذي برز الآن ورهطه كمجرد جرابيع سرابيع - لا دَرَّ دَرّهم ثم ازداد
    زَرّهُم!! - كان له أسوأ النتائج، فنزعته الثورة المبارَكة المجيدة من يد البنك، على قوميته أو قومجيته حتى، ثم ما هي إلا شهرٌ
    او شهران، انخرط فيها منتجو الذهب ومصدّريه يسعون لترتيب وضعهم في تنافس شريف، حتى مَــدّ وزير المال الانتقالي،
    يدَه متراً لينتاش الأمر القومي لأيدي خاصة من خاصة الخاصة ذاتو ..!

    ماذا دهى الثورة و قواها قوى الحرية والتغيير من دواهٍ يا شباب، حتى يخرج علينا هذا الوزير بــــ "الفاخر" ..؟!! وما هذا إلّا
    النّجرُ النّاجز، ولا مِن "كادرٍ" آمِــرٍ زاجر ...؟! وبالطريقة دي، لن تكون ثورة سودانية حازمة، إن لم تقم بإقالة هذا الوزير
    الفطير وبأسرَع مما يُتَصَوَّر؛ وسؤالي ل " قوى الحرية والتغيير"::
    ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر بأن يُغادِر ..!
    At least to go to Washington D.C his own home maybe

    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-10-2020, 10:48 PM)
    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-16-2020, 09:22 AM)
    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-16-2020, 09:33 AM)









                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2020, 10:54 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    قرأتُ اليوم:-
    Quote: الخرطوم: باج نيوزفي يوم 10 يناير 2020 5:42 مكشف وزير المالية والتخطيط الاقتصادي د. إبراهيم البدوي
    أن إجمالي العجز يبلغ 150مليار جنيه، وأكد أن مصروفات النظام السابق خلال عامي 2017 ، 2018 فاقت موازنة الدولة بمبلغ
    144 مليار جنيه، مبينا أنها ظلت كمديونية مستحقة على بنك السودان، وكشف عن اتفاق مع المركزي لجدولة المديونية، بحيث تدفع
    المالية مبدئيا 17% أي حوالي 25 مليار جنيه.وأكد البدوي في برناج مؤتمر إذاعي اليوم “الجمعة” بثته اذاعة ام درمان أن العجز
    غير منظور لموازنة 2020، بالإضافة إلى المديونيات المستحقة لدى المركزي للعام 2020، تصل بإجمالي المديونية إلى 70 مليار
    جنيه، يضاف إليها عجز الموازنة 80 مليار جنيه، ما يعادل 3,5% من الناتج المحلي الإجمالي.وقال إنه إذا تمّ التوافق على رفع تدريجي
    للبنزين ابتداءً من مارس العام الحالي إلى يوليو أو أغسطس علاوة إلى رفع تدريجي لدعم الجازولين من أغسطس لمدة عام كامل، فإن
    من شأن ذلك تغطية العجز كاملاً ما عدّه محصناً للموازنة و مسهلاً لعملية السيطرة على التضخم و عليه لا تكون هنالك حاجة للاستدانة
    من البنك المركزي.وشدد على ضرورة النظر للدعم من ناحية الأعباء الثقيلة على الاقتصاد، مؤكداً الإبقاء عليه في موازنة 2020 م
    انتظاراً للحوار المجتمعي، مشيرا إلى أن الدعم يبلغ 252 مليار جنيه و يعادل 36% من المصروفات،
    مقارنة ب188مليار جنيه في العام 2019م.

    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-16-2020, 09:25 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2020, 11:00 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)


    تضامني الشديد مع المنابر الإعلامية السودانية الأربعة التي تمّ حجز دورها وممتلكاتها بقرار "تنفيذي" - أراه قرار ليس في محلّه الصحيح - ثم شُـــرِّد منسوبيها في غمضة عينٍ وانتباهتها سِراعا ..!


    ما هذه الحماقة ؟


    معقولا كدا ..؟!


    أليس لنا قضاء فنتحاكم إليه "حكومة" و " مواطنين" ...؟


    هل البلد الآن في حال صراعيات الـــ ( أسلاب والغنائم) ..؟



    إنّا لله ياخ!!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2020, 11:32 PM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1436

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    سلام يا جودة،
    أنت داير البدوي يغطي دعم المحروقات دا من وين؟
    ما تنظروا ساكت ليس هناك بالبلد من هو أكفأ منه،
    ليس هناك مخرج
    لا بد من رفع الدعم لاستمرار الدولة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 00:31 AM

اخلاص عبدالرحمن المشرف
<aاخلاص عبدالرحمن المشرف
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 3759

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: أبوبكر عباس)

    الفهيم المفوه ابوجودة

    مع اشتعال الخليج زاد البترول 10 دولارات
    لا بد من وضع حد لاستنزاف البنزين والجازولين
    لكل مدخولات الإنتاج وما لم يشعر المواطن بغلاء
    هذه السلعة وأنها سلعة استراتيجية ويتعاون
    بعدم بيعها وتهريبها لجهات اخري وان يرشد استهلاكها
    ف لن تجد لا وزير لا حكومة ولا حتي بلد.
    انت قائل شنو ، رفع الدعم بقي امر واقع من اسع دبر امرك
    وشوف نحلها كيف ، الذهب لازم يضع حد لتهريبه
    ولو استدعي الأمر قفل البلد لمدة سنتين .

    أو بناء مطار جديد في غضون ستة شهور وكلا الحلين
    صعب والأوطان لا تبني بالمظاهرات والهتاف والغناء

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 11:34 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: اخلاص عبدالرحمن المشرف)


    يا مراااااحب بأختنا الكريمة عزيزتنا الكنداكة* الدكتورة إخلاص،

    أنا معاك أن أسعار المحروقات ببلادنا رخيصة جداً مُقارَنَة مع جوارِنا الإقليمي، الأمر الذي يؤدِّي مباشرة لتهريب سِلعنا الاستراتيجية بصورةٍ فاحشة، بل أحياناً بصورة "شِبه رَسمية" ..!! كذلك رِخَص السعر في البنزين والجازولين، قد يؤدّي للهدَر! وبالأكيد، إن ضمن أحدهم "حق" المشوار واللامشوار، فلن يقصّر في الجري سربعة وبرطعة لكن!!! لا يُمكن أن ننسى، أن أسعارنا الداخلية، تحكمها "اوّلاً" اعتبارية حاجاتنا الحياتية و طرائق إدارتنا واحتياطيات السلعة داخل إطارنا المحلي (لا الإقليمي) وإذن، لا إمكانية في تبرير "رفع الدعم " لسبب هذين العنصرين الهدريين! فالتهريب يُمكِن إيقافه في رمشة عين، طالما عندنا حكومة تملك حق تسخير العُنف القانوني للحِفاظ على "موارد البلد" أن تُهرّب عبر الطرق البرية وصالات المطار وغيرها من المنافذ تحت بصر وسمع وإدارة " موظّين عامِّين" ..! بل هناك "بيوتات تجارية" تعالت مواردها من تجارات التهريب المصلّح! ثم إن الإهدار "الجماعي الحاصل" للمحروقات، من الممكن حبسِه في قُمقمِه! ولو إلى حين. ذلك دون أن يؤثــر رفع الدعم على المكتوين بتحريك "عجلات إنتاجهم" بالبنزين والجازولين، وهم كُثُرٌ غالِبة وواقفة في الحدّ التِّحِت.

    "رفع الدعم السلعي" أمرٌ جلل! لا يُمكن معالجته بمثل هذه "آل-فنجطية" التي يظلع بها وزير المالية..

    وليته (طالما هذا هو أفضل ما لديه) يرحل ..! حتى لا يمسى فينا كــ مَنْ يُريد أن يتعلّم الحلاقة على رؤوس اليتامى أو الحِجامة على أكتاف الأيامَى




    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    * ما معنى كلمة الكنداكة ..! قالت إحداهنّ!!!! في "مقطع فيديو شاهدتُّه واطسابيا" ولعله - بالفعل ! - برنامج حواري بإحدى القنوات الفضائية الإقليمية "برضَك":
    هي المرأة التي كانت تجري في ساعات الحَرِب!! وتكندك الواطة ويعلو غُبارها IMG]https://sudaneseonline.com/db/attention/100_Balloons.gif[/IMG] فتأمل!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 11:06 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: أبوبكر عباس)

    يااااألف مرحب بيك عزيزي د. أبوبــكر،

    الاقتصاد،عِلم بدائل ولكن أخانا د. البدوي، يبدو أنه مستمسك ببديل واحد حصري لا يُريد أن يتعدّاه؛ ذلك هو "رفع الدّعم" السِّلعي! ومعروف ومشهود، بل مجرّب أن "رفع الدعم الســِّلعي" مورد محفوف المخاطر على الحكومات، لاسيما الانتقالية "الثورية" وطالما أن الوزير البدوي، قد اختلطتْ مقدّماته بالشيء ونقيضه، فهذا دليلٌ على أنه يجهل تماماً أثر "رفعه للدعم السلعي" على "حال البلــد" * وواضح - للعارفين - أنه سيكون أثراً مُدَمــــِّرا.

    يا أبابكر، أهلنا بقولوا : الرِّيّس يجيب الهواء من قرونو؛ فعلى السيد إبراهيم البدوي الوزير المالي للحكومة الثورية واجب أن يأتي لنا بالهواء، لا أن يستعمل قرونه للنطح والشطح فالبطح..! واعلم أنه لو استطاع "رفع الدعم" لما استمرّت دولة ولا استقامت جولة وإنما هيَ - مؤكّدا - هياج الفوضى واختلاط الحابل بالنابل وَ " موت الضان"




    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    * "حال البلد" دي ذكّرتنا صاحِبَيْ ســــــــــــS24ـــــــودانية، ربّك ربّ الخير، يطراهما بالخير، فقد اختبأآ ..! وما زالت سودانية24 تعمل باجتهاد شبابي كبير .. وفّقهم الله تعالى..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 11:46 AM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 9573

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    سلامات عزيزي ابو جودة
    هذا البدوي مسير وليس مخير
    ومنفذ لاجندات صناديق دولية ليس الا
    ولو ان الموازنة فائضة فهو لن يرضى بغير رفع الدعم
    هذا الرجل ينظر لأكثر من مائة بند صرف في الموازنة
    ولا يجد مايسد بها فجوتها الا الدعم الموجه لاساسيات الشعب المسكين
    ويغض طرفه عن مائة مورد معطل ولا يجد نفسه الا مع رفع المعاناة على كاهل المواطن
    الثورة إنما جاءت لتستبدل حكومة تاكل أموال الشعب بحكومة تخدمه وتعيد اليه أمواله
    لا ان تحرمه من حر مال موازنته وتوجهها للصرف على القصر والجيش والأمن ولجان الحكومة ونثرياتهم وعرباتهم الفخمة؛
    دعهم يبيعوا الفائض من مركبات النظام السابق ويكتفي كل وزير أو مسؤول بعربة واحدة
    من عامة ما يركب الناس؛ وستجد فائضا يغطي دعم السلع لكل الفترة الانتقالية ويزيد.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 12:03 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: عمر التاج)

    مرحب عزيزي عمر التاج،

    كلامك تمام والله، واتفق معك قلباً وقالبا ..

    الأمر المُستغرَب! أن الأخ الوزير البدوي، يلفُّ ويدور، يُباعد ويُقارِب وليس عنده غير " ضرورة" وحَتمية "رفع الدعم " ثم لا يجد مَنْ يُصَحِّحه، ولا مَنْ يُناصحه غير "أقلّية" من هنا وهناك!

    فأين مجلس وزرائنا ...؟! أين تنسيقية ومجلس مركزي قوى الحرية والتغيير؟

    أين اقتصاديّونا الماهرين؟

    أين "الجهة " التي سرّبت ترشيح هذا الوزير الخطير؟!

    أتراه مِن خلفه أكَمات وأكَمات!

    هل يكون هؤلاء النفر الكِرام، باااااااايعين ومبايعين من بدري؟ مَنْ يدري..!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 11:46 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    Quote: لنجعل عام 2020
    عام الإنتاج في الســـودان


    محجوب محمد صالح
    الوضع الاقتصادي في السودان ظلّ مأزوماً على مدى العامين الماضيين، وقد اختلّت الموازين الداخلية والخارجية،
    وتدنّت قيمة العملة السودانية إلى أدنى مستوياتها، وبلغ التضخم نسباً غير مسبوقة، ولم تعد دخول الناس كافية لتغطية
    مجرّد جزء من ضروريات الحياة.الحكومة التي ورّثت هذا الوضع -بعد نجاح الثورة الشعبية الظافرة- تدرك هذا تماماً،
    ولكنها لا تملك عصا سحرية تغيّر بها هذا الواقع المأزوم بين ليلة وضحاها؛ غير أن هذه الحكومة
    حكومة ثورة، وهي بهذا المعنى تملك رصيداً ضخماً من «الإرادة السحرية» القادرة على صنع المعجزات، لكن الحكومة لم
    تلجأ قط لاستغلال هذا الرصيد الذي يمكن أن يحيل قضية الإنقاذ الاقتصادي إلى ملحمة شعبية ينخرط فيها كل الشعب السوداني
    بالحماس نفسه الذي أدار به ثورته إذا لجأت الحكومة إليه واستعانت به لصنع المعجزة الاقتصادية!يبدو أن الحديث المتطاول
    عن أن هذه الحكومة «حكومة تكنوقراط» أنساها أنها في المكان الأول «حكومة ثورة»، وأنها لها حاضنة شعبية «تسد عين الشمس»،
    وأن نجاحات الحكومة ستتوقف على مدى استفادتها من هذه الطاقة الشعبية، وذلك يتطلب أن تعيش الحكومة مع الجماهير ووسطها،
    ولا تتقوقع داخل أطر بيروقراطية وتستنفر الناس في كل لحظة.أساس الأزمة الاقتصادية -بعد استشراء الفساد- هو ضعف الإنتاج
    والإنتاجية، وهذه معركة شعبية بامتياز.. ليعلن مجلس الوزراء عام 2020م عام الإنتاج والإنتاجية، ويدعو شباب الثورة ورجالها
    ونساءها إلى تحمّل المسؤولية في كل موقع -زراعياً كان أم صناعياً أم خدمياً- وأن يرفعوا رايات التضحية في سبيل هزيمة التحديات
    والمعوقات الموروثة. والبداية العملية أن تتشكل لجنة شعبية مدعومة من الحكومة، مهمتها إنجاح الموسم الزراعي في عروته الصيفية،
    وأمامنا خمسة أشهر، وهو وقت كافٍ. وليساند مجلس الوزراء هذه اللجنة الشعبية بفريق عمل وزاري تكون مهمته توفير الاعتمادات
    المالية المطلوبة، وأن يوفّر القطاع الخاص المال المطلوب للزراعة التعاقدية، وأن توفر الحكومة النقد الأجنبي المطلوب لتوفير
    مدخلات الإنتاج من بذور محسّنة ومبيدات وسماد ومخصبات، وأن يضاعف المزارعون جهدهم، وأن يساهم الشباب بالأعمال اليدوية
    المطلوبة في مرحلتي التحضير والحصاد. إن مجرد الانخراط في مثل هذا النفير سيغيّر الواقع على الأرض ويخلق موجة عارمة من
    العزيمة والإصرار على مواجهة التحديات والانتصار عليها.وما زلت أذكر واقعة مضى عليها أكثر من 70 عاماً؛ إذ وقعت في يناير
    من عام 1943م -وهو العام الذي التحقنا فيه بالسنة الأولى في كلية غوردون التذكارية (المدرسة الثانوية الوحيدة آنذاك في السودان)،
    إذ دعا «المستر لانق» -عميد الكلية البريطاني- كل الطلاب إلى اجتماع عام طارئ ذات صباح، ليبلغنا أن السودان حظى ذلك العام
    بمحصول قطن وفير؛ إذ بلغ إنتاجه حداً غير مسبوق، وإن رخاءً كثيراً ينتظر السودان إذا تم حصاد ذلك المحصول الكبير؛ لكن لسوء
    الحظ فإن العمالة التي كانت تفد من غرب السودان كل سنة لحصاد المحصول لن تحضر ذلك العام، لأن كل الشباب الذين كانوا
    يمثلون هذه العمالة قد تجنّدوا في قوة دفاع السودان ليخوضوا معارك الحرب العالمية الثانية (1939-1945) في شرق إفريقيا
    (إثيوبيا وإريتريا)، أو في شمال إفريقيا (ليبيا)؛ ولذلك فالمحصول مهدّد بالضياع. وعليه، فقد اجتمع أساتذة الكلية وقرروا أن يتطوّعوا
    هم وطلابهم بالسفر لمشروع الجزيرة والانخراط في حملة لجني القطن إنقاذاً لهذا المحصول الوطني المهم، وإن قطاراً خاصاً سيحملنا
    غداً إلى المسلمية، ومن هناك سنتوزع على (تفاتيش) الجزيرة، وكل أدوات الأكل والإقامة وكل العاملين في الداخليات سيسافرون معنا
    لتوفير الإعاشة لـ 550 طالباً، إضافة إلى الأساتذة والموظفين.لقد كانت ملحمة لن ننساها، وخلّدتها قصائد أساتذتنا الشعراء: أستاذنا
    أحمد محمد صالح، وشيخ البنا، وشيخ عبدالله عبدالرحمن. ولاقت المبادرة استحساناً كبيراً، والأوضاع الآن مهيّأة لأعداد أكبر وأضخم
    تشارك في الملحمة، بعد أن تضاعف عدد الطلاب مئات المرات وزادت التحديات بالقدر نفسه. لقد قصدت من هذا المقترح أن أؤكد
    على حقيقة مهمة، وهي أن مصدر قوة هذه الحكومة هو مدى التصاقها بجماهير الثورة.



    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    */ نُشر بجريدة "العرب" القطرية 10/يناير/2020م [url]https://www.alarab.qa/story/1449346/%D9%84%https://www.alarab.qa/story/1449346/%D9%84%
    D9%86%D8%AC%D8%https://www.alarab.qa/https://www.alarab.qa/
    story/1449346/%D9%84%D9%86%D8%AC%D8%
    B9%D9%84-%D8%B9%D8%A7%D9%85-2020-%D8%B9%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A5
    %D9%86%D8%AA%D8%A7%D8%AC-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%
    D8%AF%D8%A7%D9%86https://www.alarab.qa/story/https://www.alarab.qa/story/
    1449346/%D9%84%D9%86%D8%AC%D8%B9%D9%84-%D8%B9%D8%A7%D9%85-2020-%D8%B9%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%AA...88%D8%AF%D8%A7%D9%86
    [/urlhttps://www.alarab.qa/story/1449346/%D9%84%D9%86%D8%AC%D8%B9%D9%84-%D8%B9%D8%https://www.alarab.qa/story/1449346/%D9%84%D9%86%D8%AC%D8%B9%D9%84-%D8%B9%D8%
    A7%D9%85-2020-%D8%B9%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%AA...%AF%D8%A7%D9%86[/url]

    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-16-2020, 09:31 AM)
    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-16-2020, 09:37 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 11:57 AM

محمد على طه الملك
<aمحمد على طه الملك
تاريخ التسجيل: 03-14-2007
مجموع المشاركات: 9885

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    يا أبا جودة أنتو عايزين سودان بلا أزمات اقتصادية دون أن يتحمل الشعب التكلفة ؟
    الشعوب هي التي تبني اقتصادها بإرادتها وعزيمتها ..
    العايزا باردة وولادة بدون وجع يسلم بلدو للوبيات البترو دولار..
    انتقادات خطط الوزير لا تعدو كونها صراع ايديووجيات أشبعتنا فلسا وفقرا..
    الثورة ليست فقط تغير سلطوي ..
    بل احساس وإرادة شعبية للبناء ..
    إذا تاهت هذه الإرادة عن الشعب فإن التغيير السلطوي لن يخرجنا إلى البر..
    قيادات قحت لازالت متخلفة وعاجزة عن استثارة الشعور القومي نحو بناء الوطن ..
    ولازالت حليمة في قديمة ولم يتخلص الثوار من مفهومهم التقليدي الذي يعتمد على ( يا الطالع الشجرة جيب لي معاك بقرة ) ..
    وأن على من يجلس على مقعد السلطة جلب الخيرات واعاشة الناس .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 12:32 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد على طه الملك)


    يااااا ألف مرحب بيك عزيزي محمد الملك،
    ولا والله، حاشانا أن نكون عايزين ناكلها باردة من دون حتى أن نسأل عن ثمنها ...؟ وقد قيل: مَنْ يطلب الحسناء لن يُغلِها المَهرُ، ولَعمري إن "غالبية" السودانيين يريدون حياة كريمة ومستعدّين للأزِمات الاقتصادية، طالما قد أصبحت "قَدَر" يمشِّي أمره على غالبية دُول العالم! لكنهم في ذات الآن، غير مُتنازلين عــن كرامتهم، لأيّ فهلوي من مواطنينا قادمٌ من وراء الظُّلُمات، او عائد من أعالي البحار.

    وبشعارات وهتافات الثورة: فالأزمة دي، مااااا بتمحَق مجدنا
    حياة الأزمات، لكأنما كُتبتْ على الشعب السوداني! فالسودان بأهله يعيش أزمات تطاولت دياجيرها، ودوماً تخزلنا قياداتنا السياسية؛ بالذات في العهود السياسية الأخيرة.

    الآن أزمتنا الكُبرى، هي السعي لارتهان إرادة وحيوية الشعب السوداني، لصالح نظام عالمي وبيء مُمَثّل في الإدارات الأمريكية من جهوريين وديمقراطيين؛ ولا نجهل " لامبالاة " مَن هُم حولنا فيما يُراد لهم أو بِهِم وبآلِهم! كذلك لا نجهل "حماس " البعض من مواطنينا في الخضوع والإذعان والاستبشار بالخنوع للإدارات الأمريكية فيما تُريده لبلادنا. والأغرب!! أن فيهم "هَلُمّة" ناشطين، متأمركين بأكثر من العم سام ذاتو !! وتلك - كما كان يقول الطيب صالح - قصة أخرى!

    على كل حال، أزمتنا الراهنة أخي محمد الملك، هي في "هُلامية" هذا الأخ الوزير، يتقافز هُنا وهناك ..! لأجل أن يُثبت أنه مافي أي طريقة غير رفع الدعم السلعي! والأسوأ أنه يكاد، لا يُقدّم أي أسباب منطقية على استمساكه بهذا الخطر آل-محاق! أو يجهل آثاره البتة!

    وليتك تتحفنا برأيك، سلباً كان أم إيجاباً في عملية " هجمة هذا الوزير" لرفع الدعم السلعي...! أكانما الليلة يكون رفع الدعم within تلاتة شهور من الآن..؟!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 12:33 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد على طه الملك)
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 04:16 PM

Gafar Bashir
<aGafar Bashir
تاريخ التسجيل: 05-02-2005
مجموع المشاركات: 5356

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    Quote: العايزا باردة وولادة بدون وجع يسلم بلدو للوبيات البترو دولار..
    انتقادات خطط الوزير لا تعدو كونها صراع ايديووجيات أشبعتنا فلسا وفقرا..


    استاذنا محمد علي
    تحياتي واحترامي

    حسب قراءاتي ان الانتقاد الموجه للوزير انه هو من يريدها باردة ،
    حمدوك ووزيره ومن وراهم قحت لم يبشروا السودان الا باحلام الدول المانحة متضمنة صندوق النقد والدول الغربية ودول الخليج ...
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-11-2020, 11:23 PM

اخلاص عبدالرحمن المشرف
<aاخلاص عبدالرحمن المشرف
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 3759

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: Gafar Bashir)

    الفهيم المفوه أبا جوده لا تعجل علينا
    ال بتقولو ده يا هو كأني ماني ذاااااتا
    ذات مجمجمة ويوم عريكة وكريهة
    وهاك ليها كقرص الشمس واضحة
    دي فترة انتقالية
    وكما قال حميدتي سيقولها لك
    أديك الصناديق والانتخابات والحشاش يملأ
    شبكتو ، ما كلهم جو بتوصية ف شنو
    ابقو حزمة وتمو الانتقالية دون مكاوشات
    ولا دوشات وشوفو حل للبنزين وبالمرة نظرة
    ويمكن بل في فتيل للمواصلات ، فالدفسيبة
    ومعاها البرطمة والنقنقنة ما حليله

    والصندوق راجيكم كان بديتو التبديل والتكسير
    قبل يومو والمهمة يا دوبها بدت والكيزان لابدين
    وسيأتون دبايب وزواحف ولن تنفع النعال بعد
    ان رميتها ومشيت حافي من دون ق ح ت ولا
    النداء


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2020, 10:21 AM

Nasser Amin
<aNasser Amin
تاريخ التسجيل: 02-07-2017
مجموع المشاركات: 2414

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: اخلاص عبدالرحمن المشرف)


    الاستاذ ابو جودة ...تحية طيبة

    الفيديو المرفق حديث الاستاذ عثمان ميرغني عن شركة الفاخر
    و الواضح أن كثيرين فاهمين الموضوع غلط و منهم من كتب
    بقصد كالصحفي عادل الباز و لاسباب معلومة.




    ...
    ..
    .


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 10:44 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: Nasser Amin)


    مرحب بيك أخي الأستاذ ناصر أمين،

    وشكراً على "فيديو" قناة الخرطوم الفضائية، ال اتحدّث فيه الأخ الباشمهندس عثمان ميرغني، رئيس صحيفة "التيار" الغرّاء.

    استمعتُ لكامل الحديث المتضمن إجابات المتحدث، وأعدتُّ السمع لجُزئية حديث عثمان عن "الفاخر" ..

    وحيث أنني كنتُ قد قرأت للأخ الأستاذ الباز، والأخ الدكتور مزمل، رئيس تحرير صحيفة "اليوم التالي" الغراء؛ أقول:

    ناس "التيار" كانوا البادين بطرح وتسويق صفقة "الفاخر" ولعل أخانا عثمان، كان حكومياً في هذا الأمر أكتر من الحكومة ذاتا..!
    ناس "اليوم التالي" كانوا قــابِلي "التحدي التسويقي للفاخر" .. فساروا في طريق إثبات ما يرون بناءً على "وقائع ملموسة" وأجلوا ووضّحوا الكثير من الحقائق ..

    مع إعجابي بالطّرحَيْن، إيجاباً (من عثمان) و (قبولاً) من الباز وأبوالقاسم؛ إلّا أن مقدّمي الإيجاب، نكلوا ..! وسببهم أن "هناك معلومات" غائبة عن الضالعين في نقد الصفقة الفاخرية!


    فلمَنْ تعطي، أخي ناصر، رأيك الداعم؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 10:30 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: اخلاص عبدالرحمن المشرف)

    سلام أختنا الدكتورة،
    معقولا أنتِ تكوني مصرة كدا على "رفع الدعم" من البنزين، الليلة قُبّال بكرة؟ وليس من سببٍ وجيه يدفعك للتخندق (الكنداكي) بهذه الطريقة،
    اللهم إلّا الخوف من:
    1- أن يطلع كلام عضو مجلس السيادة، حميدتي، هو الصاااااح ال ما بعدو غلت! وأن الانتخابات المُبكّرة التي يلهج بها لسان رئيس حزب الأمة في الطالعة والنازلة هي "التي تكسَب"..!
    2- أنو "عدم تركهم يرفعون الدعم السلعي" سيبوّر علينا "الفترة الانتقالية" بل وقد يقطع نـَـفَـســَــها "فَدْ مَــــرّة" ويُلَحــِّــقها الأسحتوبو-الكيزان في خبر كان؟!
    3- أنّ الصندوق، راجينا بعظائم الأمور، لو سعينا لاستقرار بلدنا بالطريقة المُثلى التي تتتضح لينا نحن وليس هُم (مُنْ أين أتى هؤلاء الصندوق، ومين وكلاؤه بين ظَهرَانينا؟!)
    4- أن الكيزان .. ح ... يلحــّــقونا الصّــِــحْ..! وُ (هو بالله فضلو فيها كيزان.. بعد أن قضى على أعابيثهم الشيبُ والفتيان وشُرفاء مواطنات ومواطني السودان ثم أشبعوهم فضحاً وطَرحاً، ومن بعدها شَــيّــعوهم باللّعنات)؟


    نعم، من الأسباب الوجيهة الممكنة لرفع الدعم عن البنزين، وبالأحرى من الأسباب المُقنعة لرفع سِعر البنزين (وليس بداعي الرضوخ لِــ لولوةً لروشتة المطالبين برفع الدعم حتى لو لم يكن هناك في واقع الحال، دعماً ولا يحزنون!!)،
    هو الحصول على إمكانية تحقيق قرار اقتصادي يمنع الهدَر، ويحارب التهريب، ويقضي على النّدرة ثم يُريح (يُعدِّل) في مَيْل الموازَنة؛ وتلك إمكانية مُتاحة للحكومة ممثّلة في وزير اقتصادها "الانتقالي" إذا مـــا قـــدّم عَرضاً
    اقتصادياً موضوعياً، دقيقاً عَـمَــليّاً ومفهوما..!، ولكن الوزير الحالي، الدكتور إبراهيم البدوي، ما جاء (أو جيئ به!!!) إلّا ليُطيع في اقتصادنا عواذل الغَشَمة الظَّلَمة من أهل رأس المال، وجلده (وَ جدلُه!) المُتَيَبِّس المتوَحِّش.
    ولذلك، ســَيــُناقَش، ويُصحَّح؛ فإن باء، فبها ونَعُمَتْ، وإن أبى فسيُقال الضحا-الأعلى.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 09:51 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: Gafar Bashir)

    مرحب بيك عزيزنا الباشمهندس جعفر، وعلّكم طيبين..

    Quote: حسب قراءاتي ان الانتقاد الموجه للوزير انه هو من يريدها باردة ،

    حمدوك ووزيره ومن وراهم قحت،
    لم يبشروا السودان الا باحلام الدول المانحة متضمنة صندوق النقد والدول الغربية ودول الخليج ...


    صدقتَ، هذا هو الحاصل والله..

    ولا أدري كيف يفوت مثل هذا الأمر الوااااااضح، على كثيرٍ من إخواننا بهذا المكان؟


    ــ
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 10:43 AM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4583

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    لم يأت بعد
    طول بالك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 10:51 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد عبدالقادر سبيل)


    ياااااا ألف مرحب بيك أخونا الأستاذ محمد عبدالقادر،

    تقول، أخي محمد، أن لم يأتِ بعد أوان مغادرة هذا الأخ الوزير الدكتور البدوي،

    ثم تزيد:

    أن نطوّل بالنا ..

    ولا جَرَم! سنطوِّل بالنا، وفي بالِه: خيرُ البِرِّ عاجله

    وكثيرين! ربما لا يرغبون في رؤية انهمار الدموع ساعة الفــُــراق! ولذلك تُحَــبــَّــذ التسريعة في المغادرين لئلا يرتفع منسوب هرامين التحزين..

    وقديماً اختصر المتنبي شبيه هذه المواقف بقوله القريضي اللاذع:

    إذا اشتبَهَت دموعٌ في خــدودٍ ،،، تــَــبــَـــيــّن مَنْ بــَـــكى مِـــمَنْ تباكَى ..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 10:59 AM

محمد عبدالقادر سبيل
<aمحمد عبدالقادر سبيل
تاريخ التسجيل: 09-30-2003
مجموع المشاركات: 4583

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    انا ما راجي من حمدوك سوى انجازين يكفياني منه
    1. تفكيك دولة الحزب لصالح دولة الشعب
    2. اخراج السودان من قائمة الارهاب والعقوبات الاميركية

    كفاية خالص وكتر خيره
    عشان كدا نطول بالنا شوية
    شكله لا يرجى منه اكثر من ذلك
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 11:04 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)


    وافر التحايا والتقدير للأخ/ أحمد فضل، من نواحي الــFacebook كتب معلّقاً على موضوع هذا البوست ما يلي:-


    Quote: الاخ ابوجودة تحياتي .. انا مزارع واقف مع رفع الدعم قلبا وقالبا ..
    الناس اللي بتقدم بدائل لابراهيم البدوي وبتقول ليهو استغل الموارد الداخلية
    دي يا اما ناس حالمة يااماناس ما ليها علاقة بالواقع
    أي مزارع مشكلتو الاساسية ليس غلاء المحروقات بالعكس غالب ايام الموسم المزارع مضطر يشتريها سوق اسود وبرميل الجاز بيحصل 5و7 الف جنيه والزول غصب بيشتري لانو الندرة وانعدام المحروقات تعني فشل الموسم وموت الزراعة من العطش رفع الدعم عن المحروقات بيجعلها متوفرة وفي متناول اليد ومهما كان رفع الدعم البرميل ما بيصل ولا حتى 10% من السعر اللي بيصلو في السوق الاسود .. على وزير المالية ان يجتمع بأهل الانتاج الحقيقيين وليس الفئة المستهلكة في الخرطوم اللي رفع الدعم عندهم عبارة عن مزايدة سياسية او حا يقلل مشاويرهم الخاصة ثم قصة انو رفع الدعم حا تقابلو زيادة في الاسعار نعم بس دا على المدى القصير جدا اما على المدى الطويل رفع الدعم حا يخلق وفرة في الانتاج ودا من واقع معايشة للزراعة ..

    لو بتزرعو يا ابوجودة وبتقيفو صف في هيئة النقل والبترول عشان تستلمو التصديق ثم الواحد يجي يقيف يومين في صف الجاز عشان يصرف كوتة ما بتمشيهو شهر ثم يرجع كل فترة وفترة يقيف في الصفوف دي حا تفهم ليه الزراعة بقت طاردة وليه نحن كل موسم بنقلل المساحة المزروعة انا بعرف ناس خرجو من العملية الزراعية تماما واراضيهم للموسم الثاني لم تتم زراعتها ومساحات شاسعة لانو الزراعة في ظل ازمة المحروقات تصبح مغامرة بمعنى الكلمة رفع الدعم سيخلق وفرة في المحروقات وسيوقف تجار السوق الاسود اللي اغتنو من المحروقات ..


    اتفق مع بعض حديثك، أخي أحمد، وأختلف مع الكثير

    وسأعود في أقرب سانحة لأفصــِّل اتفاقي واختلافي، مع وافر الود
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 04:14 PM

Nasser Amin
<aNasser Amin
تاريخ التسجيل: 02-07-2017
مجموع المشاركات: 2414

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    Quote: فلمَنْ تعطي، أخي ناصر، رأيك الداعم؟


    سلامات الاستاذ ابو جودة

    مما فهمته من الاستاذ عثمان ميرغني اساسا مافي صفقة
    اي شركة تعدين تريد التصدير فلها ان تتبع نفس الاجراءات التي
    اتبعتها شركة الفاخر ..بنك السودان ..وزارة التجارة...المواصفات و المقاييس و الجمارك.

    الفرق انو شركة الفاخر دفعت عائد الصادر مقدما لفك ضائقة القمح و لأن هناك شحنة ببورتسودان تنتظر التخليص.
    واضاف ليس هناك تمييز او تفضيل للشركة بل أن الشركة قابلتها كثير من العوائق البيروقراطية بالرغم من انها دفعت مقدما.
    اي شركة ذهب عايزه تصدر بالطرق الرسمية ليس هناك ما يمنع وخاصة أن البلد محتاجة للنقد الاجنبي.

    الناس حقو تركّز كما اورد الاستاذ عثمان ميرغني بأن ما بين 150 و 200 كيلو من الذهب يهرّب يوميا عبر المطار و غيره من المعابر.

    شخصيا شايف انو دي حملة من صحفيين محسوبين على تيارات تعادي الثورة.

    على العموم عثمان ميرغنى ذكر أن له تحقيق عن هذا الموضوع بالادلة و الاسانيد و الارقام ننتظر نشره.


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2020, 10:59 PM

محمد على طه الملك
<aمحمد على طه الملك
تاريخ التسجيل: 03-14-2007
مجموع المشاركات: 9885

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: Nasser Amin)

    من كلام عثمان ميرغني واضح تم استهداف مباشر لشركة الفاخر ..
    على الرغم من أن تصدير الذهب متاح لمن يشاء من القادرين عليه..
    ولكن القادرون عليه يفضلون التهريب ولا يريدون تغطية حاجة البلاد من العملة الصعبة ..
    لأن تجويع الخلق وتفاقم الأزمات عين المطلوب ..
    إذن لما استهدفت الفاخر على سبيل التخصيص؟
    الاجابة في طي سؤالين ..
    من ولماذا ؟
    لماذا : الإجابة بسيطة وواضحة البلد عدمانة دقيق الخبز وشركة الفاخر حلت المشكل..
    إذن من الذي يغضب ويعض إصبعه غيظا على الفاخر بعد أن فوتت الفوصة على المتربصين ؟
    لم تسقط بعد.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 07:46 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد على طه الملك)

    سلام أخانا الملك،
    Quote: من كلام عثمان ميرغني
    واضح تم استهداف مباشر لشركة الفاخر .. على الرغم من أن تصدير الذهب متاح لمن يشاء من القادرين عليه..
    ولكن القادرون عليه يفضلون التهريب ولا يريدون تغطية حاجة البلاد من العملة الصعبة ..لأن تجويع الخلق وتفاقم
    الأزمات عين المطلوب ..

    نعم، تم استهداف مباشر لشركة الفاخر، ذلك أن "منطق" خطاب الوزير، بعد أن ضُبِط! يؤكد إحالة الاحتكار المنبوذ
    لصادر الدهب، من البنك المركزي ل شركة الفاخر..! مع أن الشركة لم يحدُث أن تعاملت بصادر الدهب، بل كانت
    تستورد المعســـّــِـــل و "أحجرة الشيشة"؛ وهناك أسراب المُنتجين المصدِّرين للدهب من قديم، لم يأبه لهم وزير المالية
    البدوي .. لماذا؟! :(حمدوxبطنو) أما وصف مَنْ تصفهم بالقادرين عليه يفضّلون التهريب ولا يُريدون تغطية حاجة البلاد
    من العُملة الصعبة! فهذا ادّعــاء يستدعي البَيــّــِـــنة أو "اليمين" متى ما أُنكِر.
    Quote: إذن لما استهدفت الفاخر على سبيل التخصيص؟
    الاجابة في طي سؤالين ..من ولماذا ؟
    لماذا : الإجابة بسيطة وواضحة البلد عدمانة دقيق الخبز وشركة الفاخر حلت المشكل..
    إذن من الذي يغضب ويعض إصبعه غيظا على الفاخر بعد أن فوتت الفوصة على المتربصين ؟
    لم تسقط بعد

    لا لا أعتقد أن الأمر كذلك؛ ذلك أن البلد، في تلك الساعة بل وحتى الآن، لم تعدم دقيق الخبزِ يومــا. كذلك لم تُحِلّ ش.الفاخر
    أيّ عُقدةٍ أو أزمة؛ وإنما دفعت 28 مليون دولار (من وين؟ الله أعلم!) ثم تعثّرت خطى التصدير ل2 طن دهب، ونجــحت
    بعد لأيٍّ مساحته 3 أسابيع في تصدير 155 كيلو دهب، فقط لا غير. ثم إن تبرع الوزير، لشركة الفاخر بأنها "الجابت ال دقيق
    والبلد كات عدمانة من دقيقاية..! كان قد ورَدَ لاحقاً على سبيل شرعنة عصية لقرار الوزير ب شيل الاحتكار المنبوذ من يــدَي
    البنك المركزي لِـ يد شركة الفاخر المنعّمة بالمعسِّل والمُكسّرات..! وإذن، فما كان ضــَـــرّه لو توجــّه - مِل الأوّل- لعموم
    الشركات المصدرة حتى وضمنها ش.الفاخر، بأن مَنْ يدفع حصيلتنا مقدّماً، فله حق التصدير على عينك يا إعلام ويا حكومة
    ويا ناشطين مفتّحين. ونعم، لم تسقط بعد، أخي الملك، طالما كان فيها وزراء يحلمون بأن يمرّروا صفقات آسِـــــنة مِتِل هذا
    الصفقة التي يدافع عنها الأخ الباشمهندس/ عثمان ميرغني، بإيدينو وكُرعيهو ..! وَ فقط بــالأماني السُندسية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2020, 10:18 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    سلام أخانا أحمد،
    اتفق معاك بأن هناك نُدرة في المحروقات عموماً، والمخصصة لقطاع الإنتاج الزراعي بصفة أشد؛ ولكنني أرى أنها نُدرة مُفتعلة، وأن هناك "جهات تستأثر بكل التصديقات".. لكن لا أتفق معك بأنه في حال "رفع الدعم" وزيادة أسعاره، سيتوفّر الوقود وتختفي النّدرة! كذلك اتفق معك تماماً أن يجلس الأخ وزير المالية، بل عليه أن يتحرّى ويستمع ويدرس ويفحص إلخ,,, كل طلبات أهل الإنتاج من المحروقات، وألّا يكتفي بالاستماع وقراءة تقارير "أصحاب" غير الوجعة في الحوجة للمحروقات، ثم من بعد فليقرر وبموضوعية، ما إن كان "رفع الدعم السلعي" عن المحروقات، هو الخطوة الاقتصادية السليمة ومأمونة العواقب. نعم، أصبحت الزراعة قطاع طارد لمنسوبيه، وذلك ليس فقط بسبب " صعوبة الحصول على الجازولين" بالطبع!!! بل لعدة أسباب، إن شئتَ عدّدناها معك، وكلنا - بحمد الله تعالى- مُزاعون أبناء مزارعين.

    ويا أخي أحمد،
    إن تم رفع الدعم عن سلعة المحروقات، بمثل هذا الفهم الحائص في ذهن الأخ وزير المالية، والللامبالاة الممنوحة له - مجاناً - من حاضنة الحكومة الثورية الانتقالية!! - فــ ثِق، أن برميل الجازولين سيتضاعف سعره في "سوق التصديقات الأسود" ومن الممكن أن يصبح في "غلاة" فلور-دامور ال مسّخ الأرياح..! وحينها، لا يسعني إلّا أن أقول: ياخي فأل الله تعالى، ولا فالنا معا.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-14-2020, 10:26 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)


    سلام أخي ناصر،


    تقول:

    Quote: شخصيا شايف انو دي حملة من صحفيين محسوبين على تيارات تعادي الثورة.


    ربما يكون معك الحق في ما تراه، ولكن هذا لن يؤثّر كثيراً على "مضمون" الكعّة!

    Quote: على العموم عثمان ميرغنى ذكر أن له تحقيق عن هذا الموضوع بالادلة و الاسانيد و الارقام ننتظر نشره.


    ما عارف لييييه، أخي ناصر، وأنا أقرأ تعقيبك دا، قد جال بخاطري معنى ذاك الحديث النبوي الشريف: الإثم ما حاك في صدرك، وكَرِهتَ أن يطّلع عليه الناس!


    ومع ذلك، فإنّا معكم من المنتظرين لتحقيق الأخ عثمان ميرغني!
    حتى لو كان سيقلب ال"بنت" لــ "ولد"
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 08:21 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)


    عودٌ على بدءٍ:

    Quote: ,,,,,, وللأسف، فقد وضح للكثيرين من السودانيين، أن هذا الأخ الوزير، يتعاطى مع هذه المعضلة
    بخفّة منهجية قاتلة – إن صَح التعبير – بل وبسوء نيّة أو من الممكن أنه "مُجبَرٌ أخاك لا "ثوري" ولا خبرة بل
    "يهبرون"..! ودليلي على تعاطي الوزير مع "حكاية" رفع الدعم السلعي، فهلوياً وبخفّة منهجية قاتلة، أنّه:

    أوّلاً : في مقدّمة التحاقه بالعمل الوزاري، بدأ مُصرّحاً و معترفاً بأنه لا وَ لن يرفعوا الدعم السلعي عن القمح والمحروقات،
    ومع ذلك فما إن حانت له الفرصة لعمل ميزانية 2020، حتى جاء بها معمّمة برفع الدعم...! "كُوريّة وغُتايَتا" كأساس منطقى
    لخبرته وارتباطاته المزمعة وتلك التي كانت في القديم، مع أساطين وَ مـــُـــــــــحــــِـــــبِّي رفع الدعم – ولو – بدون بنجٍ أو
    تخدير، وال "يحصل" يحصل..!


    إمعاناً في توضيح هذه الدلالة الأولى على أن الأخ وزير المالية الانتقالي، يسعى دؤوباً لرفع الدعم السلعي عن المحروقات،
    كقرار حتمي وبديل أوحد وحتى دون النظر بعين الاعتبار المعقول لآثار قراره السيّئــات؛ أقول معززا كلامي أعلاه: بأن تحوّل
    الأخ الوزير من اعترافه وإقراره الأوّلي بأنهم لن يرفعوا الدعم السعلي، إلى نزوعه الشديد لتغيير طريقته التي ارتضى مبدئيا وسعيه
    الدؤوب لرفع الدعم عن المحروقات بنزين و جازولين، ليُشكــّــِـــك وَ كثيراً، في فهمِه لما بيده من معطيات اقتصادية!! وبالتالي
    يُدلِق على جميع إجراءاته الاقتصادية، إحصائياته، سردياته، منطلقاتِه و مستهدفاته الاقتصادية من الموازنة، كيلاً من آل-غُــمــُــتــِّـــية
    الغريبة..!! وأقيلا الفهلوية التي تؤشــّــِــر شمال ثم تلِــفُّ يمين

    فهل ســـتظل " قوى الحرية والتغيير" لا تَــهِــشْ لا تَــنـِــشْ ؟!

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 11:22 AM

Zakaria Fadel
<aZakaria Fadel
تاريخ التسجيل: 01-24-2013
مجموع المشاركات: 974

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    في إعتقادي الشخصي ....أن آدم بريمة الحريكة هو أقدر على إدارة دفة الاقتصاد بصورة أكثر ايجابية من (استاذه) ابراهيم البدوي

    صحيح ان آدم انتهى به المطاف عاملا بالبنك الدولي (بايحاء من البدوي فيما اعتقد)..ولكنه أكثر تفاعلا ( واحساسا ) بمشاكل السودان التنموية من البدوي


    وإبراءا للذمة أقول

    نعم آدم بريمة دفعتي بجامعة الجزيرة ...وصديق لي
    ولكن اسطري اعلاه ليس لها اي علاقة بالصداقة التي بيننا
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 11:27 AM

محمد عبد الماجد الصايم
<aمحمد عبد الماجد الصايم
تاريخ التسجيل: 10-16-2005
مجموع المشاركات: 35168

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    أبو جودة إزيك ياخ!!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 11:48 AM

محمد على طه الملك
<aمحمد على طه الملك
تاريخ التسجيل: 03-14-2007
مجموع المشاركات: 9885

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد عبد الماجد الصايم)

    Quote: أما وصف مَنْ تصفهم بالقادرين عليه يفضّلون التهريب ولا يُريدون تغطية حاجة البلاد
    من العُملة الصعبة! فهذا ادّعــاء يستدعي البَيــّــِـــنة أو "اليمين" متى ما أُنكِر

    هههه دي رواية عثمان ميرغني قاعدة في البوست وقال الأدلة موجودة ..
    بتاعين المعسل طلعوا وطنيين أكثر من بتاعين المعدن النفيس وفكو جوعتنا ومعاها وزنة للمزاج ..
    ماشايف ود الصايم مبسوط للآخر.
    بالنسبة للمحروقات ( البنزين بالذات) ..
    الوزير بالو على الماشين كداري ياخي وهم الأغلبية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 12:18 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    مرحب أخانا زكريا فاضـــل،
    وليت اقتصاد بلادنا يحظى بالأخ الحريكة وبقية زملائه من المتخصصين في الشأن ويزيدون..! بأن قلوبهم على بلدهم يعرفون أوجاع مواطنيهم.
    اليومين الأخيرين ديل، شهدا احتجاجاً صاااااخب لِــ "رتلٍ" من تجمع مهنيي وزراة المالية والتخطيط الاقتصادي، ضد طريقةٍ يهتدي بها الوزير إبراهيم؛
    ولا أدري؟! مَنْ مع إبراهيمنا دا..؟! سوى "صندوقه" و "مجموعته" التي تُهديه

    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-15-2020, 12:21 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 12:26 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)

    أوووووووه أخونا محمد عبدالماجد، كيف الحال والأحوال، والف حمداً لله تعالى، على سلامة "الثورة" و استدامة آل-تكييييفَة التمام ..يا جميييييل .. يا نور الشقايق .. (جيبو بوووســتك ) ثم اصبر دقايق .. مجلسك منضوم شوفو رايق .. عقدو ناقص "كم زول" وللّا تاااااام ..
    سعيتُ بي غادي أن أسالمك وأقالمك، بيد أن " شِــبــّـِـــيحة " حَضرَتَكْ ماانطوووناش فرأة
    إذ رايتُهم يتكأكأون عليك تكأكؤ "غَفَر إسماعيل باشا" يوم حريييييقة-الباشا (هههه)..

    (عدل بواسطة محمد أبوجودة on 01-15-2020, 12:29 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 12:56 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)


    Quote: بالنسبة للمحروقات ( البنزين بالذات) ..
    الوزير بالو على الماشين كداري ياخي وهم الأغلبية.


    عزيزي الملك، بالنسبة لِـــ* البنزين، كان وما يزال بالإمكان لوزير المالية أن يرفع سِعره بشرطٍ واحد، يتعهّد فيه بتقديم " ضمانه الاقتصادي الرسمي " وبعد دراسة وافية، أن فَرق السعر في البنزين، كافٍ لسدّ ثُغرة كبيرة في استعدال "ميزان المدفوعات" وأن آثار غلائه، سيكون في مقدور حكومته السيطرة عليها بالاستطاعة في رتقِ فتوقها المتوَقّعة متى ما نجُمتْ. وفي هذه الحالة، فليس من الضرورة إشهار تثبيت رفع-الدعم هنا، باعتباره المحتوى السببي الموضوعي لفكرته الاقتصادية ..! فــحقيقة أن هناك دعم فعلي لسعر البنزين، أمرٌ مشكوك فيه!! على الأقل بالنسبة للكثيرين من السودانيين.
    وإنْ صحّ أن الوزير بالو على الماشين كداري وهم الأغلبية، فهل الماشين كداري دووولا ما بيتعاطوش مع البنزينا؟





    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    *../ بالنسبة لِــ "أخونا وردي؛ وله الرحمة والمغفرة.. قيل إن المرحوم أبوداؤود كُلِّف من قِبَل عدد من أصدقائه الفنانين كي يحدّث الريس نميري، له الرحمة والمغفرة، بل لهم أجمعين؛ فما إن حانت لحظة مرح وضحك من جانب الريس يتفكّه مع أبي داؤود حتى فاجأه قائلاً:
    بالنسبة لي أخونا "وردي" ياريس؟! فقاطعه عابساً: مالو وردي (وكان معتقلاً بعد أحداث يوليو1971م): قال عبدالعزيز: ماااا تعدموا لينا تريّحونا منّو!! فانفجر القائد المؤمن العابس! ضاحكاً، ثم أصدر قراره بإطلاق سراح أبي الورود. فهل يفعلها إبراهيم، ويُعدم هذا سعيه لرفع الدعم عن السلع الاستراتيجية، ثم يشووووف غيرا..! وللّا إلّا؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-15-2020, 03:31 PM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 11-28-2006
مجموع المشاركات: 18661

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: محمد أبوجودة)


    استاذنا ابوجودة سلامات
    وزيرنا الفاخر ما عارف ليه نجح في امريكا وفشل في بلدو .
    وزيرنا الهمام يا اخ ابوجودة اشتغل في الجامعات الامريكية وعرف كيف
    يكون الشغل . وكان حاضر زمن وزير الخزانة في عهد كلينتون .
    وزير الخزانة الساحر روبرت روبن . الوزير القلب عهد الكساد عهد
    دينيرو . ودور البلد كلها انتاج . وصادر .
    والله يا ابوجودة في عهد روبرت ما عرفنا نودي القروش وين .
    وقايلين الشغلة حتستمر . لاحدي ما جانا بوووووش وحلب
    الناقة في الشنقاقة . ورجعنا الي عدس الوابل بعد الاستييك
    انا خايف تكون عدوة الصناجة قد اصابت وزيرنا . وربنا ما يقطع العشم .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

01-16-2020, 08:26 AM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 08-10-2004
مجموع المشاركات: 4046

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: ألم يأنِ لهذا الوزير الفاخر أن يُـغادِر ..� (Re: Osman Musa)

    وعليكم السلام والرحمة، أخي العزيز وشاعرنا الفنان عثمان،

    أخونا الوزير الخزاني دا، في بداياته كان قد بدا بــ نصاعة "روبرت روبن" وقُنّا ياااااهو دا ذاتو البرقّد الإستيك والبفتَيك (هههه) بل ويرقققققد حتى "هوت-ضُق! بشة الذي مضى ورهطه وخشومهم مِلِح مِلِح لكنه سُرعان ما انتكس! كأن هناك من يقف له بالســوط أو بالمرصاد عديل كدا أو بالاثنين معاً، حتى يُوردنا موارد الهلاك النّوّارتو: "أبيض عدس" وُ نيْ وغالي، وأقيلا "شروووورة" ذاتو.
    فأخانا الوزير الانتقالي، جاء مركّباً مكنة روبرت، يبدو؛ بيد أنه سُرعان ما أثبت أنه مركّب ماكينة "بوووش" مبوِّشة.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de