الربح مقدما على الشعب: هي مرحلة الليبرالية الجديدة: هو الوضع الذي نعيشه و نعايشه

الذكرى السادسة والثلاثين لاستشهاد الأستاذ محمود محمد طه منطقة واشنطن
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-19-2021, 10:59 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-26-2016, 07:20 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7271

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
الربح مقدما على الشعب: هي مرحلة الليبرالية الجديدة: هو الوضع الذي نعيشه و نعايشه

    08:20 AM September, 26 2016

    سودانيز اون لاين
    محمد عبد الله الحسين-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    الربح مقدما على الشعب: هي مرحلة الليبرالية الجديدة: هو الوضع الذي نعيشه و نعايشه
    العنوان أعلاه هو جزء من عنوان لكتاب نعوم تشوميسكي(الربح مقدما على الشعب النيوليبرالية و النظام العالمي).
    إنما نعيشه هذه الأيام حقيقةً هو تفشي ظاهرة ما يعرف بالليبرالية الجديدة أو ما يطلق عليها النيوليبرالية
    أو (اللبرلة) كما يفضّل ذلك من يهتمون بوضع المصطلحات الاجنبية في قالبها اللغوي العربي.
                  

09-26-2016, 07:35 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7271

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: الربح مقدما على الشعب: هي مرحلة الليبرالي� (Re: محمد عبد الله الحسين)

    فإذا كانت الليبرالية بمدلولها الكلاسيكي تعني سيادة الحرية على المستوى المجتمعي و الفردي.
    فإن الليبرالية الجديدة اتسمت بظهور و تنامي الفردانية و إزالة كل القيود من أمام حركة رأس المال
    و بالتالي كان ذلك تدعيماً للرأسمالية العابرة ببلدان و القوميات و الحدود بوجهها الشرس و فكها المفترس .
    الرأسمالية التي ديدنها الأول الربح و لا شيء غير الربح.
    اواصل...
                  

09-26-2016, 07:54 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7271

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: الربح مقدما على الشعب: هي مرحلة الليبرالي� (Re: محمد عبد الله الحسين)

    خلال العقود الثلاثة الماضية بدأت كثير من الانظمة في العالم الثالث تتبنى منهج اللبرلة و الإنفتاح الإقتصادي على العالم
    أي فتح البلاد للرأسمالية العالمية و و للسوق العالمي. فانزاحت بالتالي ما عرفته بلدان العالم الثالث من حماية من أنظمتها لإقتصادياتها النامية
    و دعم الطبقات الفقيرة و وجود القطاع العام كركيزة قومية للقطاعات الاستراتيجية القومية. و قد تم تقديم اللبرلة /الليبرالية الجديدة لشعوب
    العالم الثالث بدعاوى خبيثة تتمثل في رفع كفاءة الاقتصاد و تقليل خسائر القطاع العام و الاندماج مع منظومة الإقتصاد العالمي و السوق العالمي.
    و قد ترافق ظهور و تفشي ظاهرة اللبرلة مع دعاوى العولمة التي كانت ترفع شعارات براقة باستفادة كافة مناطق و شعوب العالم من تقنيات
    الإتصالات و النقل و المعرفة و بالتالي سهولة الحركة و التنقل عبر الحدود القومية و إزالة القيود أمام حركة رأس المال و انتقال الأموال و التحويلات النقدية.
    فكان ذلك مدعاة لرفع كثير من حكام العالم الثالث لشعارات تحرير السوق و فتح البلاد أمام الاستثمار الأجنبي و رفع القيود عن التجارة
    و حركة الأموال.و في المقابل رفع الحكومات أيديها عن دعم خدمات التعليم و الصحة و المواصلات.

                  

09-26-2016, 08:39 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7271

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: الربح مقدما على الشعب: هي مرحلة الليبرالي� (Re: محمد عبد الله الحسين)

    و لما كان الشيء يذكر أذكر أنه في بداية ظهور حكم الإنقاذ و انعقاد ما سمي حينها بالمؤتمر الإقتصادي
    و الذي كان على رأسه العميد صلاح كرار أن اشتم البروفيسير محمد هاشم عوض بوادر منهج جديد في اقتصاد البلاد
    عموده التخلص من القطاع العام و تقليل الصرف على قطاعات التعليم و الصحة.فوقف شامخاً يحذر من هذا الاتجاه واصفا إياه ب( الأوهام)
    على قرار وصف فرانسيس بيكون للأخطاء التي تقف أمام المعرفة و هي أوهام الكهف و القبيلة..إلخ.
    و لكن لم يلتفت أحد لما كان يحخذر منه ذلك العالم الجليل. فقد مضت مركب الإنقاذ و هي تهتف و تغني لريح العولمة التي فتنت البعض في حينها
    و لرياح الليبرالية الجديدة التي كان أقطاب الرأسمالية يقفون لها بالمرصاد عند الشاطيء ليركبوا هذه المركب الطائشة الحالمة الغارقة في أوهامها
    الخاصة و احللامها و التي أصبحت لغمة سائغة لثعالب و نمور الرأسمالية و الاعيب السوقف الحر و دهاقنته.الغريبة في تلك الايام كان كثير
    من الشعوب و كثير من منظمات المجتمع المدني ترفع صوتها للتنبيه لخطورة ما تحمله العولمة في طياتها و الرأسمالية متخفية في النيوليبرالية
    من كوارث تحيط باقتصاديات و شعوب الدول التي تفتح ابوابها و حدودها و أسواقها لخلب الليبرالية الجديدة.
                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de