أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السجال القضائي داخل أمريكا .. لكن أين المسلمين

سودانيزاونلاين تنعي الاستاذ ابوبكر سيد احمد فى رحمه الله
عضو المنبر الباشمهندس ابوبكر سيد احمد في ذمة الله
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-28-2021, 02:53 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-10-2017, 08:18 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السجال القضائي داخل أمريكا .. لكن أين المسلمين

    08:18 AM February, 10 2017

    سودانيز اون لاين
    Mohamed Suleiman-California, USA
    مكتبتى
    رابط مختصر

    أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السجال القضائي داخل أمريكا .. لكن أين المسلمين خارج أمريكا ؟ ... و بالذات دول الخليج؟



    الحرية .. حرية الأديان .. و العدالة و المؤسسات الديموقراطية القوية ... هي اللتي تخيف التطرف أيّاً كان نوعه ... و تخيف الطغاة ...

    دونالد ترامب إستخدم أقدم سلاح تخويف منذ إبتعاث الرُسل الي كوكب الأرض : تخويف الناس من الآخر المختلف عقائديّاً ...

    و القاعدة و داعش و التنظيمات الإسلامية المتطرفة ... أهدته كل الذرائع و الأسباب ... لأنها تستخدم نفس سلاح التخويف من الآخر المختلف عقائديّاً.

    لكن أعتقد أول من إندهش لهبّة الأمريكان ضد القرار الرئاسي الأمريكي بتحديد رعايا سبعة دول إسلامية و منعهم من دخول أمريكا ... هو ترامب نفسه ... اللذي فوجيء بمواطنين امريكان عاديين .. يتركون أعمالهم و دراساتهم ليملأون المطارات إحتجاجاً لقرار المنع ...
    و تحركت النخب المثقفة و المهنية و المتعلمة .... محامين و إعلام و طلاب جامعات و رؤساء شركات عالمية ضخمة .... ضد هذا المنع ..
    و رُفعت قضايا ... حالاً و بقرار شجاع من قاضٍ .. تم تجميد القرار الرئاسي ... قرار رئيس أقوي دولة في العالم .....

    هناك آلاف المحامين تطوعوا ليكونوا في المطارات ...
    ولايات عدة رفعوا دعاوي قضائية ضد القرار ..

    من إستمع الي المرافعات القانونية في المحكمة الأولي و محكمة الإستئناف الدائرة التاسعة ... كان ترافع عن عدم قانونية و لا دستورية إستهداف اناس لأنهم مسلمين ...
    مرافعة بالحجة و الإستناد الي القانون و الدستور ...
    سجال قانوني تمخّض عن رفض المحكمتين دعاوي الحكومة الأمريكية - إدارة ترامب - أن رعايا هذه الدول السبعة ذات الأغلبية المسلمة ... هم مصدر خطر حائق لأمن أمريكا ...
    هذا السجال القضائي و تحدي صلاحيات رئيس أمريكا .... من داخل مؤسسات أفرع سلطات الحكم في أمريكا ... هو ما يخشاه قادة التنظيمات الإسلامية المتطرفة ...

    لكن من المُخجل حقّاً ..... أن من وقف و أيّد ترامب ... هم حكام الخليج العرب .... دون حكّام دول العالم ..
    بينما فتحت كندا مطاراتها و مدنها لرعايا هذه الدول السبعة ... لم نسمع أي أفعال أو كلمات تعاطف من دول الخليج لشعوب هذه الدول.
    و المُخجل أكثر ... أن ترامب عندما وجد نفسه في ركن ضيّق ... إستشهد بما قاله حكام الغمارات العربية و السعودية ... مؤيدين لقراراته بإستهداف أفقر و أبأس شعوب الدول العربية ... ضحايا تنظيمات متطرفة باضت و أفرخت في نفس الدول اللتي أيّد قادتها ترامب ... و بل يتم تمويلها حتي اليوم من قِبل بعض أثرياء دول الخليج.

    السجال القضائي كل الدلائل تشير الي إنتهائها بإنتصار القانون و الدستور ... و ربما أُجبر ترامب الي مراجعة قراره أو تقليصه ليكون في حدود صلاحياته الدستورية ... كرئيس للفرع التنفيذي من الحكومة الأمريكية ...
    و سيُعد ذلك نصراً لتوازن القوي بن مثلث نظام الحكم ... بين السلطة التنفيذية و القضائية و التشريعية ... Checks and balances

    لكن ... لماذا صمتت نُخب المسلمين في دول الخليج؟

                  

02-10-2017, 08:25 AM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1192

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)

    محتاجين يا محمد سليمان، نقول لثوار العدالة:
    نحن نقبل الآخر ومستعدين أن نرمي النصوص التي ترفض الآخر وتحجر على الحرية وتميز بين الناس، أن نرميها في مزبلة التاريخ
    أن نسعى بأن يندمج أولادنا في هذه المجتمعات التي هاجرنا إليها
                  

02-10-2017, 08:27 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)

    Quote:


    لماذا يصمت المسلمون، ويتكلّم غيرهم؟



    02-09-2017 01:21 AM


    واسيني الأعرج


    نخاف، لهذا نصرخ من الأعماق. نعم نخاف من كل ما يدور من حولنا. كل حروبنا واحتجاجاتنا موسمية حتى كدنا أن نتعود عليها، ونعرف بدقة مآلاتها الفاشلة.
    ذاكرتنا في هذا السياق معطلة، انتقائية، موشومة بالبارود وبالهزائم والخسارات التي لن تُعَوّض، تنتفض كلما مسها حريق، لكنها سرعان ما تتعود على اللسعة فتخبو كل ردود فعلها. لم نعد لا كما كنا، ولا كما كان يُفترض أن نكون، بحسب خطابات التنمية المفترضة التي آمنّا بها على مدار عشرات السنين، والتي لم تؤد في النهاية، إلى أي شيء ذي بال، على الرغم من مقابر الشهداء المعترف لهم بالشهادة، والذين ظلت شهادتهم شبهة، شهداء الثورات الاجتماعية الذين لم تكتمل شهاداتهم، فوقفت على الحافة بين الخيانة والجرأة. من يذكرهم اليوم، لا أحد.
    ليست عدمية التي أصبحت حقيقة عربية مشابهة لليأس، ولكنها الحقيقة المرة. أصبحنا اليوم كما اشتهونا أن نكون. الذل نبت في بيوتنا منذ قرون حتى أصبح ذلك هو مأكلنا ومشربنا وفسحتنا المريحة للحديث.
    هذا الذلّ المقيت رفضناه في بدء ظهوره. حاربناه بكل ما نملك من قوة وشجاعة. انتفضنا ضده. قبور الشهداء المنسيين تغطي جزءا من الأرض العربية، بلا جدوى. ثم بدأنا نشربه في الحليب، في الخبز المستورد، وفي المأكل والمشرب الذي تأتي به سفن الأعداء، وأصدقاء التجارة والربح الأكيد، ثم عبر الشاشات المبهرة بألوانها، وبؤسها الخفي الذي يسطِّح ما تبقى من عقلنا الحي. اليوم، أصبحنا لا ننتبه له. غير معنيين به، كأنه لا يهمّنا، وكأن الحديث عنه لم تعد فيه أية غواية. في المسألة شيء من الخوف لأن هذا سيرمينا حتما في مطاحن الفراغ والخوف والضغينة. نتأمل بعيون الدهشة الساحات الكبيرة المواجهة للبيت الأبيض أو غيرها، وناسا ينتفضون بقوة، يهودا، ومسيحيين، ومسلمين، وبوذيين، وبلا دين. يرفعون اللافتات. في المطارات يحتجون بكل ما يملكون من قوة، ويفرغون المساحات للصلوات. هذه أمريكا أخرى غير تلك التي بشّر بها دونالد ترومب. أمريكا القاضي الفيدرالي الذي أوقف العمل بقوانين الرئيس، عن الهجرة ومنع بعض رعايا بعض الدول الإسلامية من الدخول إلى أمريكا. فعل قضائي عطّل، ولو مؤقتا، قانون ترامب. هذه الممارسات العظيمة التي تعصي القانون عندما يكون ظالما، وهذا الاحتجاج الكبير كلف وزراء، وقضاة، وحكام مناطق، وموظفين، العزل دفاعا على ما تبقى من تسامح وخير، والتنبه للمكارثية الجديدة التي تدق على الأبواب، والعنصرية الرخيصة التي وجدت طريقها خاليا للتجلي بعنف وتوحش في أكثر البلدان تحضرا. حتى الرئيس الأمريكي السابق أوباما، دق ناقوس الخطر، هو الذي دخل البيت الأبيض بجائزة نوبل للسلام، بينما يدخل غريمه الجمهوري بالكراهية ضد كل من لا يشبهه. في هذا الوقت بالذات الذي ينتفض فيه العالم، يجتمع بعض الحكام العرب والمسلمين، مع ممثلي ترامب، ويتحدثون عن العلاقات الثنائية، والتجارية، والتجارب الباليستية الإيرانية، وعن مناطق الحضر الجوي في سوريا لحماية السوريين من أنفسهم، في هروب غير مسبوق إلى الأمام.




                  

02-10-2017, 08:28 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)





    Quote:



    المشكلات حقيقية وصعبة، لا نقاش في ذلك، لكن الوضع الحالي وجودي، إذا لم يبد العرب والمسلمون أية ردة فعل، ستطؤهم الأقدام الخشنة العابرة نحو أراضيهم وخيراتهم الطبيعية. العالم كله منشغل بما يحدث. المسلمون عموما، والعرب بالخصوص، غير معنيين بما يصيبهم في الصميم. في اللحظة التي ينام فيها الناس في العراء، عالقين في الطائرات والمطارات، يناقش بعض المسلمين العرب مشكلات الأسواق العالمية، ويتباهون بأن الدولار هو عروتهم الوثقى، ورقة حظهم الخضراء في التبادلات التجارية. ماذا لو عوضوها باليورو، أو بالعملة الصينية القوية، سيصمت ترامب إلى الأبد، وسيضطر إلى البحث عمن يتوسط له مع الدول العربية والإسلامية الغنية. المسلمون الصامتون اليوم على قانون ترامب المتوحش، هم نفسهم الذين انتفضوا ضد فرنسا التي ضيقت على المسلمين يوم أصدرت قانونا يمنع بموجبه ارتداء البرقع في العمل، وفي الفضاءات العامة لأسباب أمنية مبررة جدا. ينامون قريري العيون في ظل حالة شديدة الخطورة بدأت في الانتشار وستكبر عدواها. حادث تفجير المركز الثقافي الكندي ليس إلا بداية صغيرة تعلن عن الآتي المظلم، ولن تكون إلا تجليا صغيرا لهذا الحقد الذي تربى في أحضان الحداثة الضريرة والتبعية العربية البائسة. البشرية تحركت بقوة في كل مكان.
    برج أيفل، الرمز الفرنسي العتيد، توقفت أنواره تعاطفا مع الضحايا المسلمين الذي قتلوا في عدوان ظالم ليس أقل إرهابا مما فعله القتلة في مسرح البتاكلون، أو كاروسيل اللوفر، إلا العالم العربي، ظل منشغلا بعقل عاطل سيدمره إن هو لم يستدرك وضعه سريعا. واحدة من اثنتين إما إننا متخلفون حتى العظم ولا ندرك مصالحنا وكيفية الدفاع عنها، وإما إننا جبناء فوق ما نتصور، ونتلذذ بوضع الرؤوس تحت التراب والرمال مثل النعامات الهاربة من ظلالها؟ في انتظار مرور عاصفة، لن تمر إلا بكنس الكلّ. من هنا السؤال المحزن: لماذا إذن يصمت المسلمون ويتكلم غيرهم؟ هناك قاعدة بسيطة. لن يحترمك أحد إذا كنت ذليلا. حتى الذي تخدمه اليوم، سيرميك غدا في أول مزبلة، ويعوضك بصنيعة جديدة. بعض العرب فرحين لأنهم نفذوا من قائمة ترامب، مبدين ولاء غير مسبوق، ظنا منهم أنهم المفضلون، وينسون أن ذلك لن يكون إلا مؤقتا، وسيأتي دورهم. بعض العرب يرقصون بلا محارم لأن أمريكا اعتبرت بلدهم الأضمن سياحيا. يصدون كذبة خطيرة لأن لا أحد خارج المآسي العربية. البعض الآخر يلحون أن حدودهم مؤمنة، بينما يعرف الجميع أن داخلها مهتك بالتناقضات الإثنية والعرقية والدينية الخطيرة، ويكفي تحريك بسيط ليشتعل كل شيء.
    وبلدان عربية أخرى تواجه أقدارها التي لم تعد بأيديها، في حروب أهلية طاحنة سببها الأنظمة العمياء التي لم تقرأ المخاطر القادمة، والمصالح الجهوية والدولية. وجامعة عربية لا تتحرك إلا إذا سمعت صوتا هاتفا يأتيها من وراء الصحارى والمحيطات، يذكرها بما يجب أن تفعله.
    أتساءل، ماذا لو قمنا ذات صباح ولم نجد جامعة الدول العربية، وعمالها يتظاهرون في الطرقات، لإرجاعها لأن الأمة في خطر؟ ماذا سيحدث؟ لا شيء. لا حدث. سيضحك الجميع طويلا، ويهتفون بصوت واحد: الحمد لله، الوضع العربي بخير، بلا جامعة عربية، ولا مؤتمر إسلامي، ولا أية هيئة أخرى. وجودها من عدمه، لن يغير شيئا في المعادلة، ما دام العرب والمسلمون يصمتون ويتكلم غيرهم.

    القدس العربي




                  

02-10-2017, 08:43 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)

    أبوبكر عباس:
    Quote:



    محتاجين يا محمد سليمان، نقول لثوار العدالة:
    نحن نقبل الآخر ومستعدين أن نرمي النصوص التي ترفض الآخر وتحجر على الحرية وتميز بين الناس، أن نرميها في مزبلة التاريخ
    أن نسعى بأن يندمج أولادنا في هذه المجتمعات التي هاجرنا إليها




    يا المستنير .. هل تعلم ان هناك نائبة في مجلس كونغرس ولاية منيسوتا تم إنتخابها في نوفمبر و هي أتت لأمريكا كطفلة من معسكر لاجئين في كينيا؟

    الإندماج في أمريكا مفتوح ...
    يمكن يكون صعب .. نعم ... لكنه مفتوح

    لكن قل لي يا المستنير .... اليس من الحكمة التفكير و العمل أولاً علي إندماج السودانيين في بلادهم اولاً لتزول أسباب وضع السودان في ذيل الدول الفاشلة في العالم؟

                  

02-10-2017, 09:17 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)




    Quote:



    (اكت فور سودان) تطالب إدارة ترامب بتشديد العقوبات علي حكومة البشير وتقديم مرتكبي الإبادة الجماعية للعدالة


    ‬فبراير 10, 2017

    ‫نيويورك : صوت الهامش‬
    ‎‫أعرب تحالف منظمات العمل من اجل السودان (اكت فور سودان) عن قلقها البالغ حيال القرار التنفيذي الذي أصدره رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب والتي علقت مؤقتا إجراءات الحصول علي التاشيرة وإعادة توطين اللأجئين ، مبينا ان القرار سوف يضاعف من معاناة ضحايا الاضهاد ، العنف و الأبادة الجماعية من قبل حكومة السودان .‬

    ‎‫وفي بيان أطلعت عليه “صوت الهامش” أوضح تحالف منظمات العمل من أجل السودان بأن الأدارة الأمريكية يمكنها إتخاذ اجراءات لحماية الأمن القومي الأمريكي ولكن دون تعريض حياة الابرياء وضحايا الحكومة السودانية الي مذيد من الخطر ، هذا ويجب علي الرئيس ترامب ضبط سياسة الهجرة والتاشيرات للولايات المتحدة في أسرع وقت ممكن للمساعدة في حماية المواطنيين المضطهدين والمهمشين والمهددين بالأنقراض من قبل الحكومة السودانية.‬

    ‎‫وتابع البيان “استُهدف النظام الحالي في السودان المدنيين في دارفور ، جبال النوبة ، جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ عام 2003 ، عن طريق نشر المليشيات ، وتقييد حركة المنظمات الأغاثية والصحفيين الي هذه المناطق وغيرها ، لتنشئ عمدا أزمة انسانية واسعة النطاق‬. ‫موضحً ان ذلك ادي الي تشريد الملايين للبحث عن ملجاء وضحايا الأبادة الجماعية والأضطهاد هم اللذين يواجهون حاليا شروط تهدف الي تدميرهم كمجتمع وشعب عاني الكثير، مشددا ان تعليق إجراءات الحصول علي التأشيرات ووقف توطين اللأجئين امراً يستهدف المواطنين السودانين مثلما فعلت الحكومة السودانية.‬

    ‎‫وأضاف البيان “نحن كتحالف لمنظمات مكونة من 76 منظمة من مختلف انحاء الولايات المتحدة ونعمل من اجل إحلال السلام والعدالة لشعب السودان منذ عام 2010 قلقون جدا لأن مسؤولي الحكومة السودانية والدبلوماسين المسؤولين مباشرة من الأبادة الجماعية والفظائع في السودان ، وداعمي شبكة الإرهاب في جميع انحاء العالم لم يتم تضمينهم في الأمر التنفيذي ، ولكن الولايات استهدفت الشريحة التي دمرتها العنف ويسعون للجوء للولايات المتحدة بحثا عن الأمن.‬

    ‎‫هذا وطالب تحالف المنظمات الأدارة الأمريكية ان تركز جل اهتماتها علي انهاء العنف وعدم الإفلات من العقاب وضمان وصول المساعدات الأنسانية للمتضررين عبر تشديد العقوبات علي حكومة البشير وتقديم مرتكبي الإبادة الجماعية والفظائع الي العدالة. ‬




















    https://actforsudan.org/2017/02/07/act-sudan-asks-president-trump-adjust-immigration-visa-policy-protect-persecuted-marginalized-endangered-sudanese/موقع آكت فور سودان
                  

02-10-2017, 10:20 AM

muntasir

تاريخ التسجيل: 11-07-2003
مجموع المشاركات: 5738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)

    سلام محمد انه طبع لا يكتفون بأنا مالي بل يفرحون عندما تقع في الآخرين بعيد من سرير جحا
                  

02-10-2017, 06:14 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: muntasir)

    الأخ الفاضل منتصر
    لك التحية و الإحترام

    Quote:


    سلام محمد انه طبع لا يكتفون بأنا مالي بل يفرحون عندما تقع في الآخرين بعيد من سرير جحا






    يا عزيزي منتصر ... الكشّة جاياهم ....
    و العنب بتاكل ... حبة حبة ..

    لأن الصراع الآن بين الفرع التنفيذي و القضائي .... حتي الآن أسفر عن إنتصار الفرع القضائي من السلطة ....
    هذا يعني .... تشجيع أكثر للمواطنين الأمريكان أن يرفعوا مزيداً من القضايا ضد إدارة ترامب .... و ضد الدول اللتي صدر بحقهم قانون جاستا ( مخطئ من يظن أن ذلك القانون سيكون محبوساً في الورق .. و مخطئ من ظن أن ترامب سيحمي أصدقاءه شركاءه في دول الخليج)ز

    لكن المصيبة الأكبر في قبيلة النعام .... قبيلة النيام نيام .... السودانيين عموماً ...
    لأن إدارة ترامب بوضعها رعايا دولة السودان من ضمن الدول السبعة .... ستكون هناك عواقب سيئة .... و السبب يرجع أساساً لهذا النظام اللذي حقيقة دمّر السودان كدولة و كشعب.

    إدارة ترامب الآن .. و في ظل الضغوط القضائية و الهزائم في المحاكم ... الآن تستخدم كل صلاحيات الجهاز التنفيذي في مراجعة و تضييق الفحص للمواطنين السودانيين (و الدول الستة الأخري) ..
    هذا الفحص قبل منح التأشيرة و عند الدخول للولايات المتحدة .. يسمي بالإنجليزي: Vetting

    هذا الفحص يا منتصر بعد المراجعة و التضييق .... و لا يخضع لمراجعة الكونغرس أو القضاء لأن هذا من ضمن صلاحيات رئيس الولايات المتحدة المسؤول الأول أنيّاً عمّن يحق له دخول الولايات المتحدة غير حاملي الجنسية و الإقامة الدائمة ...
    هذا الفحص سيشمل أسئلة منكر و نكير لكل سوداني و سودانية يطلب أو تتطلب تأشيرة دخول.
    هذا الفحص سيشمل أسئلة عن نشاط طالب التأشيرة في الإنترنت و مراجعة المواقع اللتي زارها أو زارتها ... و تسليم الباسويرد لكل المشاركات الإسفيرية و السوشيال ميديا من تويتر و فيسبوك و واتساب و سودانيسأونلاين ... بل التلفون الجوال و ستقارن السلطات الأمريكية كل أرقام الإتصالات حسب قاعدة المعلومات من شركات الجوال و مضاهاة تلك الأرقام مع قاعدة البيانات لدي السلطات الأمريكية و الاوربية ..... و أسئلة عن الإنتماءات التنظيمية و السياسية ..... و سيكون الامر أكثر حرجاً إن تم إضافة تنظيم الاخوان المسلمين الي قائمة التنظيمات الإرهابية ...

    قبيلة النيام نيام في نوم عميق ....
    لأن هذا الفحص و ما ينتج منه سيؤثر علي قطاع كبير من السودانيين و بالذات من عمر 18 الي 50 سنة .. و اللذين يقيمون في السودان أو يزورون السودان بصفة دورية حتي و لو من حملة الجواز الأوروبي ( حملة الجواز الأمريكي محميون بالدستور مالم ترد أسماءهم في قوائم المشتبه بهم).

    أعلاه .. ليس إختراع مني ... و لكن هذا بالضبط ما صرّح به وزير أمن الوطن و المسؤول من الجوازات و الهجرة جون كيللي :














                  

02-10-2017, 08:13 PM

كمال عباس
<aكمال عباس
تاريخ التسجيل: 03-06-2009
مجموع المشاركات: 12785

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)

    !....سلام أخ محمد سليمان
    الملفت للنظر أن الإنقاذ وأذنابها - أقاموا الدنيا حول العقوبات الإقتصادية الأمريكية المفروضة علي السودان - وخموا بعض المخمومين والسذج والكوادر الخفية وحينما لوح أوباما برفع بعض العقوبات وبعد التلويح برفع الحظر الأمريكي هذا سال لعاب التماسيح فها أنت تراهم وقد قاموا بكل خفة بالترحيب بالقرارو التبشير بان المن والسلوى قد تنزل علينا من قبل امريكا التي( دنا عذابها !!وبفضل الامريكان اللي ( ليهم تسلحنا !! ) لماذا فعلوا هذا؟؟ فعلوا هذ : حرصا علي مصالحهم لاحرصا علي الشعب السوداني ، إذا حلموا باحتكار توكيل الشركات الامريكية ورخص استيراد السلع الامريكية!! المفارقة هنا حينما أصدر ترامب قراره المجحف بحظر السودانين من دخول أمريكا وهو قرار يلحق ضررا بالغا ومباشرا بالسودانين- صمتت الإنقاذ وأختفي الحرص الزائف علي مصالح شعبنا! يأتي وسط عاصفة قانونية وآنسانية وسياسية وأعلامية أمريكية ـ ضد قرار ترامب الظالم وأهتزت أمريكا وخرج شعبها دفاعنا عن حقوق شعب السوداني وضد التميز "الترامبي " ضدنا ولم يحرك هذا التضامن شئيا في حكومة الإنقاذ ومناصريها لأن الأمر لايعنيهم ، مايعنيهم هو التوكيلات وإحتكار الوارد المتوقع من أمريكا !
    * هذا الموقف غير مستغرب من الإنقاذ ، المستغرب هو صمت بعض جوقة " أرفعوا الحظر الإقتصادي ، ! ونحن لاندافع عن الإنقاذ وإنما عن مصالح الشعب"!! أين هم الآن؟ أم أنهم يتحركون وفق بوصلة مصالح الإنقاذ وتناغما مع خطابها ولكنهم يمارسون البيات الشتوي حينما يصدر ترامب قرارا يلحق ضررا فادحا بشعبنا ويميز ضده ! .... :

    (عدل بواسطة كمال عباس on 02-10-2017, 10:47 PM)

                  

02-10-2017, 09:17 PM

عبدالعزيز الفاضلابى
<aعبدالعزيز الفاضلابى
تاريخ التسجيل: 07-02-2008
مجموع المشاركات: 8199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: كمال عباس)

    محمد سلام
    Quote: التطرف الإسلامي

    محمد سلام
    التطرف الإسلامي
    يامحمد التعبير ده تعبير خطأ مافى حاجة اسمها تطرٌّف اسلامى
    ولا فى حاجة اسمها الاسلام المتطرِّف كون المسلمين يتداولون هذه
    المصطلحات فهم من حيث لايدرون يثبتون تهمة ووصف التطرف
    ويلصقونها بالإسلام والاسلام بريئ منها .
    من الممكن أن تقول (مسلمين متطرِّفين) او (مسيحيين متطرِّفين) او يهود متطرِّفين) أما أن تقول اسلام متطرِّف ,, نصرانية متطرِّفة ,, توراة متطرِّفة فهذا لايصح ,, هناك من يروِّج لترسيخ ان الاسلام دين متطرِّف
    ويستغِّل الجرائم التى يقوم بها بعض المسلمين المتطرِّفين او قل المُشَددين
    ليستعدى العالم ضد الاسلام والمسلمين ,, وللأسف ابتلع الطعم كثير من المسلمين وصاروا يرددون العبارة كالذى ينعق بما لايسمع ومن ضمن هؤلاء وسائل اعلام اسلامية مرموقة وبعضها محسوبة على مناصرى القضية الاسلامية فيجب ان ننتبه.
    هذا من ناحية أما من ناحية ماقام به القضاء الأمريكى وما قام به
    جموع الشعب الأمريكى من مناصرة ودفاع عن المسلمين عندما تعرّضوا للظلم ,, فهو موقف يحفظه لهم التاريخ ويجب أن يغيِّر من النظرة التى
    أراد ان يمليها حكام المسلمين على شعوبهم ليكونوا لهم تبعاً ويجب ان يكون موقف الشعب الأمريكى ــــ خاصة فيما يلى المسلمين الذين يعيشون
    فى امريكاــــ كاشفاً للغشاوة التى اراد حكام الشعوب المسلمة وضعها على اعينهم حتى يكسبوا تأييدهم بالحق وبالباطل وهى نفس الغشاوة التى اراد
    ترمب أن يضعها على عيون الأمريكيين بتخويفهم من كل مايمت للاسلام بصلة ولكن الحيلة لم تنطلِ عليهم وهكذا يجب الا تنطلى على الشعوب المسلمة التى يريد حكامها خلق الأعداء ليحكموا ويتحَكَّموا.

    (عدل بواسطة عبدالعزيز الفاضلابى on 02-10-2017, 09:26 PM)

                  

02-11-2017, 03:57 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: عبدالعزيز الفاضلابى)

    عبدالعزيز الفاضلابي
    سلام

    Quote:


    التطرف الإسلامي يامحمد التعبير ده تعبير خطأ مافى حاجة اسمها تطرٌّف اسلامى ولا فى حاجة اسمها الاسلام المتطرِّف كون المسلمين يتداولون هذه المصطلحات فهم من حيث لايدرون يثبتون تهمة ووصف التطرف ويلصقونها بالإسلام والاسلام بريئ منها .




    يا عبدالعزيز الفاضلابي ..... الي متي يستمر هذا الهروب من مواجهة الواقع و الحقيقة .... بالإجتهاد المضني في تشريح البعوضة و فلق الشعرة و تفسير دائري في محاولة عاجزة عن تبرير نُخب مثلك تعيش في أمريكا و لا تريد أن تتعلم شيئاً من دروس الحياة و أبسطها: ليس هناك أقوي من الحق .. و المبادئ لا تتجزأ .....
    يا عبدالعزيز الفاضلابي ... السودانيون مثلك اللذين يعيشون في الغرب و أمريكا بالذات ... لم يتجاوبوا مع إدانة جرائم البشير في مناطق الحرب في السودان ... بل هناك الكثيرين يرددون سرّاً و علانية أن قضايا دارفور و جبال النوبة و من قبل جنوب السودان .. أنها مدفوعة من قِبل اليهود و المسحيين ...
    نفس هؤلاء السودانيين رأوا كيف إنتفض المواطن الأمريكي العادي - يهود و مسيحيين و بوذيين و مسلمين - في مظاهرات إحتجاجات عارمة في المطارات و المدن الكبري تندد بقرار تحديد الدول السبعة بالمنع و من ضمنها السودان .. و قالوها صراحة في إحتجاجاتهم: هذا منع مقصود به المسلمين.
    أين كنتم أنتم عندما تُدار حملات الإبادة ضد أقوام بعينهم في بلادكم السودان .. و تنعمون بكل الحرية في أمريكا .. و لم تخرجوا في مظاهرة واحدة ضد إبادة إخوانكم و إخواتكم في الوطن؟
    و لنعد الي محاولاتك اليائسة في تقشير بصلة مفردات و معاني " التطرف الإسلامي" و التوهان في تصاريف الكلمات و الحروف .....
    اليس سبب تردي أحوال السودان كوطن و دولة و شعب هو من سطا علي الحكم غدراً و سرق الحكم بإسم الدين الإسلامي ... و كان التطرف أبرز سمات مآسي ما حاق بالوطن ... و في البدء كان: فلترق كل الدماء؟
    إذا كان المواطن الأمريكي ... في لحظة ... و لم يحتاج الي فيلسوف تشريح بعوضة الكلام ... بل في وقت وجيز أدرك: أن هذا القرار مقصود به المسلمين .. و ده غلط .... و تبع القول بالفعل ليثور في وجه من إنتخبه كرئيس له ... بالله ماذا عذر أمثالك من مواجهة حكّام فاسدين في وطنك اللذين يتخذون عذر الدين الإسلامي لإرتكاب جرائم الإبادة الجماعية و سرقة ثروات البلاد للإغتناء الفاحش و قهر الشعب في بيوت الأشباح؟

    الدرس الكبير هنا يا الفاضلابي: المبادئ لا تتجزأ ....
    و عندما يكون القانون هو الفيصل بين الناس .... أول من يستمتع بحماية القانون ... هو مثلك ... مسلم أفريقي مهاجر في بلاد رئيسها ترامب ...
    لكن بلاد بها دستور قوي و بها أناس مبدأيون يحاججون بالمنطق و القانون ... نيابة عن حقوقك أنت.
    هل تستطيع أن تفعل ذلك يا الفاضلابي ... أن تدافع عن المهضومة حقوقهم .. ليس في السودان حتي لا تُعّرض نفسك للعنت ... بل في أمريكا اللتي تستمتع فيها بحق الحرية .. حرية التعبير و حرية التنظيم .. و حرية أن تمارس دينك ...
                  

02-11-2017, 03:07 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: كمال عباس)

    الأخ الفاضل كمال عباس
    لك التحية و الإحترام
    Quote:

    المفارقة هنا حينما أصدر ترامب قراره المجحف بحظر السودانين من دخول أمريكا وهو قرار يلحق ضررا بالغا ومباشرا بالسودانين- صمتت الإنقاذ وأختفي الحرص الزائف علي مصالح شعبنا! يأتي وسط عاصفة قانونية وآنسانية وسياسية وأعلامية أمريكية ـ ضد قرار ترامب الظالم وأهتزت أمريكا وخرج شعبها دفاعنا عن حقوق شعب السوداني وضد التميز "الترامبي " ضدنا ولم يحرك هذا التضامن شئيا في حكومة الإنقاذ ومناصريها لأن الأمر لايعنيهم ، مايعنيهم هو التوكيلات وإحتكار الوارد المتوقع من أمريكا ! * هذا الموقف غير مستغرب من الإنقاذ ، المستغرب هو صمت بعض جوقة " أرفعوا الحظر الإقتصادي ، ! ونحن لاندافع عن الإنقاذ وإنما عن مصالح الشعب"!! أين هم الآن؟ أم أنهم يتحركون وفق بوصلة مصالح الإنقاذ وتناغما مع خطابها ولكنهم يمارسون البيات الشتوي حينما يصدر ترامب قرارا يلحق ضررا فادحا بشعبنا ويميز ضده !



    نعم ...
    و بل أكثرهم إفتضاحاً هو من ظل يردد أن العقوبات الأمريكية أضرّت بالشعب و ليس بالحكومة ...ليدفن رأسه في رمل النفاق ... و هو يعلم جيّداً أن الحكومة هي سبب تدمير البلاد و إستشراء الفساد و قهر الشعب و إحتكار السلطة ليغتني بطانة الحاكم و أتباعه بخداع الدين و زيف شعارات المشروع الحضاري ....
    هؤلاء يعلمون جيّداً ... أن البشير قاتل و فاسد و عاجز عن الحكم الرشيد و عاطب مواهب ... و الآن هو مُلاحق من قِبل العدالة الدولية ....
    هؤلاء يعلمون جيّداً أن البشير في سبيل بقائه في الحكم ... قد باع كرامة السوداني بأبخس الأثمان .... و باع أراض السودان للصين و دول الخليج ... باع مياه السودان .. الجوفية و ما تجري به الأنهار ... و أصبحت السلعة الأولي للتصدير من السودان اليوم هي التذلل لكل القوي .. إقليمية و عربية و عالمية ...سبب إنهيار السودان يا هؤلاء هو البشير و عصابته اللتي تسللت ذات ليلة مظلمة متدثرة بلباس الدين الإسلامي ...
    البشير و عصابته إرتكبوا بحق هذا الشعب كل مُنكر و فاحش ... و تفننوا بإسم الدين في تبرير أكبر المعاصي و الكبائر ... و فشلوا في إدارة دولة و وطن بعد ان أعملوا فيه سيف الفتنة و التقتيل و القهر و التعذيب الممنهج.
    البداية ... بقتل شاب من أجل حفنة دولارات ...الآن زوجاتهم لهن أعمال بمليارات الدولارات في كل أصقاع الدنيا ... بينما الشعب يغرق في المسغبة ... لأن ذلك المال .. هو ماله المنهوب
    لكن القادم لا يبشر بأي خير طالما بقيت هذه العصابة و علي رأسها البشير ... في سدة الحكم.
    لأن وضع السودان في قائمة الدول الداعمة للإرهاب ... و الآن في قائمة السبعة الأشرار .. و مع الفساد الفاضح الممارس علناً بدءاً من مكتب رأس الدولة .... سيحول دون إي إستفادة من أي رفع للعقوبات الأمريكية ...







    ء

    (عدل بواسطة Mohamed Suleiman on 02-11-2017, 03:18 PM)

                  

02-11-2017, 04:08 PM

كمال عباس
<aكمال عباس
تاريخ التسجيل: 03-06-2009
مجموع المشاركات: 12785

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: Mohamed Suleiman)

    آسف نزل بالخطأ...

    (عدل بواسطة كمال عباس on 02-11-2017, 04:16 PM)

                  

02-11-2017, 05:38 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 20130

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أقوي سلاح ضد التطرف الإسلامي .. هو هذا السج (Re: كمال عباس)


    في وجه المقاومة الصامدة و الهزائم المتلاحقة ... ترامب يراجع و يتراجع ....
    و ربما يصرف النظر عن الإستئناف في المحكمة العليا ..
    لأن الهزيمة حينها ستكون مدويّة لإدارته الجديدة و اللتي لم تبلغ شهراً واحداً في عمرها.... و أمامها 4 سنوات ليري الشعب الأمريكي إنجاز ما وعد به في تحسين الإقتصاد و أشئاء أخري كثيرة.
    و ترامب يعد بإصدار قرار رئاسي معدّل و في نطاق صلاحياته القانونية و الدستورية .... و مما رشح .. في الغالب خروج العراق من القائمة .... و بقاء بقية تلك الدول في القائمة ...
    الأخطر هو تضييق شروط منح الفيزا و الهجرة من هذه الدول .. و السودان ضمن تلك الدول .... مع تقييدات أخري ربما لها تبعات إقتصادية و سياسية سلبية علي هذه الدول.
    و هذا ما نشرته صحيفة لوس أنجلوس تايمز عن تراجعات و مراجعات ترامب بخصوص الأمر الرئاسي اللذي أصدره في 27 يناير :










                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de