حركة/ جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور تلتقي بعثة اليوناميد بدارفور

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-09-2019, 11:07 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-27-2019, 05:27 PM

محمد عبد الرحمن الناير
<aمحمد عبد الرحمن الناير
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 174

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
حركة/ جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور تلتقي بعثة اليوناميد بدارفور

    05:27 PM November, 27 2019

    سودانيز اون لاين
    محمد عبد الرحمن الناير-France
    مكتبتى
    رابط مختصر




    بطلب من بعثة اليوناميد بدارفور وافقت حركة/ جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور ، علي الجلوس مع ممثلي عن البعثة، وقد تم اللقاء يوم أمس الثلاثاء الموافق ٢٦ نوفمبر ٢٠١٩م بمنطقة منابو بجبل مرة والتي تقع ضمن نطاق الأراضي المحررة.
    مثّل الحركة كل من القادة:
    ١. القائد/ وليد محمد أبكر ( تونجو) ، الناطق العسكري.
    ٢. القائد/ عز الدين يوسف ( سمبلا).
    ٣. القائد/ طارق إسماعيل ( بورو).

    ومن طرف بعثة اليوناميد ، رئيس البعثة بمنطقة قولو ، السيد/ جلبيرتو أكينو رامريز ، وآخرين.

    تناول اللقاء العديد من القضايا ، أبرزها:
    ١. تجديد تفويض بعثة اليوناميد حتي نهاية العام القادم.

    ٢. جرائم إعتداءات القوات الحكومية ومليشياتها علي المدنيين بدارفور وخروقاتها الأمنية المتكررة للأراضي المحررة.

    ٣. مسألة المنظمات الإنسانية الدولية وحوجة المدنيين بالمعسكرات والأراضي المحررة للإغاثة العاجلة وعدم ربط ذلك بالتفاوض والتسوية السياسية.

    ٤. تقييم الأوضاع الأمنية الهشة وحالة الإنفلات الأمني وغياب الدولة والقانون في مناطق سيطرة النظام.

    ٥. كيفية تحقيق السلام بالسودان عامة ودارفور خاصة.

    أكد القادة إلتزامهم الصارم بقرارات قيادة الحركة لا سيما التي تتعلق بقرار وقف العدائيات من جانب واحد ، رغم الخروقات المتكررة من الجانب الحكومي ، ومن حق قوات الحركة الدفاع عن أراضيها المحررة ورد أي عدوان، والمؤسف أن بعثة اليوناميد لم تصدر أي بيان إدانة للإعتداءات الحكومية المتكررة وآخرها محاولة الهجوم علي منطقة صابون الفقر ، ويجب علي بعثة اليوناميد أن تقف موقف الحياد بين جميع الأطراف وألا تنحاز للطرف الحكومي كما ظلت تفعل دائماً.

    فيما يتعلق بقضية السلام في السودان ، فإن قوات الحركة ملتزمة بما يصدر من القيادة السياسية للحركة الذي يرمي إلي تحقيق سلام شامل وعادل يخاطب جذور الأزمة التأريخية وليس تكرار تجارب السلام السابقة التي أثبتت فشلها في حل الأزمة كما حدث في نيفاشا ٢٠٠٥ و أبوجا ٢٠٠٦ و الدوحة ٢٠١١ والعشرات من الإتفاقيات الفاشلة، كما أن منبر جوبا الحالي لا يختلف كثيراً عن المنابر السابقة لأن الأساس الذي يقوم عليه هو الإقرار بالإتفاق الثنائي وإعطائه شرعية زائفة ، وطالما الحركة ليست طرفاً في هذا الإتفاق فهي غير ملزمة به ولن تقبل به أساساً لأي عملية تفاوضية، فيجب معالجة هذا الأمر إبتداءًا إذا كانت هنالك نوايا حقيقية لحل الأزمة السودانية يشارك فيها الجميع ، مع ضرورة التركيز علي إيجاد حلول لقضايا الوطن وليس تقاسم الكعكعة ومعالجة قضايا الأشخاص وإيجاد فرص للوظائف.

    إن الإتفاق الثنائي بين قوي الحرية والتغيير والمجلس العسكري الإنتقالي لا يقود إلي توافق ولا يصلح أن يكون أساساً لمخاطبة جذور الأزمة لأن طابعه الهيمنة والإقصاء لمكونات الثورة الحقيقية ، وما لم يتم توافق حقيقي بين جميع مكونات الثورة ومن ثم الإتفاق علي إعلان دستوري وحكومة إنتقالية جديدة ، لا يمكن العبور إلي المستقبل ، وسوف تتفاقم الأوضاع السياسية والإقتصادية والأمنية أكثر من ذي قبل.

    يمكن لبعثة اليوناميد وكل الشركاء الدوليين بلعب دور إيجابي لوضع الثورة السودانية المختطفة في الإطار الصحيح ، وجلوس كافة مكونات الثورة السودانية والتوافق علي بناء الحاضر والمستقبل ، وأما سياسة فرض الأمر الواقع فقد جربها البشير من قبل ونتيجتها معروفة سلفاً ، والحركة لن تكون جزءًا من أي إتفاق سلام لا يخاطب جذور الأزمة و يقود إلي تغيير شامل وبناء دولة المواطنة.

    وفي الختام شكر ممثلو الحركة بعثة اليوناميد علي دعمها ومساعدتها للمواطنين العزل بالأراضي المحررة إبان نكبة الإنهيارات الأراضية بجبل مرة ٢٠١٦م ، آملين أن تجد القضايا التى تم طرحها من جانب الحركة الإهتمام اللازم من البعثة لا سيما قضايا الإعتداءات والإنتهاكات الحكومية ومعالجة الوضع الإنساني بالمعسكرات والإدارة المدنية بالأراضي المحررة ، والسماح للمنظمات الإنسانية الدولية بالدخول للسودان.






    محمد عبد الرحمن الناير
    الناطق الرسمي
    ٢٧ نوفمبر ٢٠١٩م






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de