صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


استدعاء من نيابة الثراء الحرام..! بقلم/ضياء الدين بلال
Sep 11, 2008, 09:28

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

 

استدعاء من نيابة الثراء الحرام..!

 

بقلم/ضياء الدين بلال

 

القصة رواها كاملة  في عدد الأمس بصحيفة "الراي العام" الاستاذ كمال حسن بخيت رئيس التحرير.مختصرها اننا في ادارة التحرير تلقينا خطاب تكليف بالحضور من نيابة الثراء الحرام والمشبوه...!

والسبب لا احتشاد الارصدة ولا فيضان الجيوب. ولكن لأن الصحيفة نشرت اعلاناً لفندق السلام روتانا، قالت  النيابة انه يروج للتكسب من عمل غير مشروع. مما يوقعنا - كجهة ناشرة- في دائرة  اختصاصها.

ورغم ان  اسم النيابة يلقي بظلال اشتباه  على كل داخل أو خارج منها.ورغم ان بعض الاخطاء الاجرائية صاحبت طلب الاستدعاء، لكن رب ضارة نافعة. فقد كان الحدث  المفاجئ والزيارة العابرة فرصة مناسبة للوقوف على طبيعة هذه النيابة الغامضة الاختصاصات. وقد تم ذلك بحوار مفتوح ورحب مع وكيلها مولانا عماد محجوب.

حيثيات عديدة تقول ان هذه النيابة من المفترض ان يتعاظم دورها في هذه الايام.خاصةً في وجود مظان كثيرة تدل على ازدياد نسب الثراء المشبوه في المجتمع. أهمها هيستيريا بناء العمارات الشاهقة، والمباني الفخمة، والشركات الباذخة، بالخرطوم وبعض مدن السودان من قبل أشخاص لم تتوافر معطيات  موضوعية ولا زمنية تحدد مصادر أموالهم.موظفون وتجار صغار وسمتهم النعمة و ظهرت عليهم علامات الثراء المفاجيء..!

مدن سودانية عديدة غاب عنها بعض البسطاء وعادوا اليها اغنياء بلا حدود..وإفادات صحفية عديدة تكشف تقاعس عدد من كبار رجال الدولة عن ملء استمارات اقرارات الذمة.

كل ذلك يؤكد على اهمية مثل هذه النيابة..التي يجب ان تفرغ  بعض جهدها في التحقق من مصادر أموال اولئك الصاعدين في الظلام..ولا تنفق جهدها في القضايا الصغيرة، اليانصيب والفرقة الاثيوبية ومحاربة الشيشة...!

و لمصلحة الحكومة راهناً، ولحسن سيرتها لاحقاً، يجب ان تؤكد جديتها الحاسمة في محاربة الفساد.  الفساد بكل اشكاله، محاربة ناجزة عبر المؤسسات القوية لا عبر الشعارات الفضفاضة واللافتات اللامعة .

الحكومة قبل أكثر من سنتين اعلنت عن تكوين كيان لمحاربة الفساد، و لم ير النور الى اليوم، رغم تصاعد اعداد المفسدين في تقارير المراجع العام.

يبدو واضحاً ان نيابة الثراء الحرام والمشبوه ،رغم أهميتها، لا تجد الدعم المالي اللازم الذي يعينها على تأدية مهامها عبر أفضل الوسائل وأقصر الطرق.فمحاربة الثراء الحرام والمشبوه  يصعب تصور انجازها عبرمؤسسات فقيرة وبفقه الحسبة فقط...!

 كما، والأهم والضروري ان تجد هذه النيابة السند السياسي اللازم حتى تمضي ارادتها على الجميع كبيرهم قبل الصغير .

وأهم  شخصيات اعتبارية في الشمال يمكن ان توفر ذلك السند لمكافحة الثراء الحرام والمشبوه هما رئيس الجمهورية المشير عمر البشير ونائبه الاستاذ علي عثمان، حتى تغلق تماماً الابواب التي تأتي عبرها الشائعات، وتتسلل من منافذها ثعابين الظنون..!

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات و تحليلات
  • تشارلز تيلور يكتب من لاهاي هاشم بانقا الريح*
  • تنامي ظاهرة اغتصاب الاطفال ...! بقلم / ايـليـــا أرومــي كــوكــو
  • مؤتمر تمويل التنمية/د. حسن بشير محمد نور - الخرطوم
  • بين مكي بلايل والعنصرية والحركة الشعبية /الطيب مصطفى
  • قالوا "تحت تحت" الميرغنى ماااااا "داير الوحدة"/عبد العزيز سليمان
  • الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12) بقلم: محمد العامري
  • قواعد القانون الدولى المتعلق بحصانات رؤساء وقادة الدول/حماد وادى سند الكرتى
  • هل يصبح السيد مو ابراهيم حريرى السودان بقلم: المهندس /مطفى مكى
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • الجدوي من تعديل حدود اقليم دارفور لصالح الشمالية/محمد ادم فاشر
  • صلاح قوش , اختراقات سياسية ودبلوماسية !!؟؟/حـــــــــاج علي
  • أبكيك حسن ساتي وأبكيك/جمال عنقرة
  • نظامنا التعليمي: الإستثمار في العقول أم في رأس المال؟!/مجتبى عرمان
  • صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان .. إنعدام للشفافية وغياب للمحاسبة /محمد عبد الله سيد أحمد
  • )3 مفكرة القاهرة (/مصطفى عبد العزيز البطل
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان: الصادق حمدين
  • جامعة الخرطوم على موعد مع التاريخ/سليمان الأمين
  • ما المطلوب لإنجاح المبادرة القطرية !؟/ آدم خاطر
  • الجزء الخامس: لرواية للماضي ضحايا/ الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • مبارك حسين والصادق الصديق الحلقة الأولى (1-3) /ثروت قاسم
  • ماذا كسبت دارفور من هذه الحرب اللعينة !!/آدم الهلباوى
  • الأجيال في السودان تصالح و وئام أم صراع و صدام؟؟؟ 1/2/الفاضل إحيمر/ أوتاوا
  • النمـرة غـلط !!/عبدالله علقم
  • العودة وحقها ومنظمة التحرير الفلسطينية بقلم نقولا ناصر*
  • المختصر الى الزواج المرتقب بين حركتى العدل والمساواة والحركة الشعبية لتحرير السودان /ادم على/هولندا
  • سوداني او امريكي؟ (1): واشنطن: محمد علي صالح
  • بحث في ظاهـرة الوقوقـة!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • سقوط المارد إلى الهاوية : الأزمة مستمرة : عزيز العرباوي-كاتب مغربي
  • قمة العشرين وترعة أبو عشرين ومقابر أخرى وسُخرية معاذ..!!/حـــــــــــاج علي
  • لهفي على جنوب السودان..!! مكي المغربي
  • تعليق على مقالات الدكتور امين حامد زين العابدين عن مشكلة ابيي/جبريل حسن احمد
  • طلاب دارفور... /خالد تارس
  • سوق المقل أ شهر أسواق الشايقية بقلم : محمدعثمان محمد.
  • الجزء الخامس لرواية: للماضي ضحايا الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان أموم/ الصادق حمدين
  • رحم الله أمناء الأمة/محجوب التجاني
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • وما أدراك ما الهرمجدون ؟! !/توفيق عبدا لرحيم منصور
  • الرائحة الكريهة للإستراتيجي بائتة وليست جديدة !!! /الأمين أوهاج – بورتسودان
  • المتسللون عبر الحدود والقادمون من الكهوف وتجار القوت ماشأنهم بطوكر /الامين أوهاج