صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له

بيانات صحفية English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


بيان هام من حركة و جيش تحرير السودان بالداخل
Jul 1, 2008, 20:46

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

 

 

بيان هام من حركة و جيش تحرير السودان بالداخل

 

الي جماهير الشعب السوداني الابي

الي شعب الهامش السوداني

الي اللاجئين و النازحين

الي جيشنا في الميدان

 

لقد ظلت حركة وجيش تحرير السودان في الداخل تتابع عن كثب كل مجريات الاحداث في الشان السوداني و الدارفوري خاصة فان الحركة بالداخل تريد ان تؤكد لجماهيرها التالي :

1- ان حركة وجيش تحرير السودان و جماهيرها بالداخل متمسكة بقيادتها التاريخية تحت الاستاذ عبدالواحد نور الذي لم يفرط يوما بقضية شعبه كما يفعله اصحاب المصالح الشخصية

2- ان ما يروج له بعض الاخوة في الاحزاب الاخري عن وجود تفاوض يتم وهنالك من يدعي انه يمثل نيابة عن الشعب الدارفوري  نحن من هنا نجدد تاكيدنا بان المخول لنيل حقوق شعبنا من براثن حكومات الظلم في السودان هو الاستاذ عبد الواحد نور فقط

3- نحن من هنا نحذر الذين يتلاعبون بقضية دارفور و خاصة الحلفاء الجدد لحزب المؤتمر الوطني الجدد الذين يدعون حرصهم علي حل مشكلة دارفور ومن هنا نقول للسيد الصادق المهدي بان يكف عن التدخل في قضية دارفور . و عليه ان يتذكر انه واحد من الذين ساهمو في اشعال فتيل النزاع في دارفور عبر التهميش التاريخي لشعب دارفور عندما كان في سدة الحكم في السودان .

4- لا توجد اي تفاوض مع حكومة الؤتمر الوطني ما لم يكفو عن قتل المدنيين في دارفور" و ان ينزعو سلاح مليشيات الجنجويد لتسهيل عودة اللاجئين و النازحين الي مناطقهم " و ان يسلمو مجرمي الحرب في دار فور لمحكمة الجنايات الدولية في لاهاي و طرد المستوطنين الجدد من اراضي شعب دارفور .

 

 

 

 

المجد والخلود لشهدائنا

الشفاء العاجل لجرحانا

التحية للقائد البطل نور

انها لثورة حتي النصر

 

دارفور

قيادة حركة وجيش تحرير السودان بالداخل

E- mail  [email protected]


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى [email protected] كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع