يأس صامت بقلم مأمون أحمد مصطفى

يأس صامت بقلم مأمون أحمد مصطفى


13-02-2017, 10:15 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1487020557&rn=0


Post: #1
Title: يأس صامت بقلم مأمون أحمد مصطفى
Author: مأمون أحمد مصطفى
Date: 13-02-2017, 10:15 PM

09:15 PM February, 13 2017

سودانيز اون لاين
مأمون أحمد مصطفى-
مكتبتى
رابط مختصر



(1)

اليوم

يوم أزرق

لا يشبه ألوان السماء

قاتم مربد مصوح

تتناوشه

نسور، وذئاب وصقور

فيه قصة،

وفيه غصة

يتكور، لتكتمل الحسرة

قيل لي

انهض

لا وقت في الوقت

احمل جثتك في النعش

فأنت الآن ميت

وسِرْ في جنازتك صامتًا

خاشعًا، ذائبًا، متأملاً

اتلُ فاتحة الكتاب

واذرف الدمع

يأس منسي ويأس صامت

فالبحر ممتد، واسع،

أزرق كاليوم

كي تجتازه

ستكون بحاجة لجناحي نسر أو عقاب

أو قارب صغير

لا يتسع لاثنينِ

بل لشخص واحد

وقدمين

(٢)
احفر قبرك قبل وصول نعشك

حدد مسافته ومساحته

لا تنسَ استواءَ التربة

وصقل الجدران

ولا تنسَ البخور

وعطر الزيت

ولا تنسَ

وردة يتيمة

أوراقها صفراء

أشواكها حزينة

لا تنسَها

فهي مثلك تسير في جنازتها

ومثلك تذرف الدمع

ومثلك لا تستطيع اجتياز البحر

ولا تنسَ بعض الأحجار

حتى تحدد ذاتك وطُولك وعرضك

ولا تنسَ أبدًا علبة السردين

لتكون مشربًا للطيور
(٣)
فكر بكل شيء

بالتفاصيل المهجورة

والمسكونة

فأنت الآن ميت

لديك متسع من الوقت

فكر بمن سيحملون نعشك معك

بحزنهم، بفرحهم، بصبرهم، وضجرهم

بمن سيهيل معك

عليك التراب

بمن سيجلب الماء

ومن سيعجن الطين

بمن سيسبُّك، ومن سيلعنك

لكن

لا تفكر

أو تحاول

أن تفكر

بمن سيغسلك

لأنه وحده

من يراك عاريًا، هامدًا

ووحده

من يخرج من حيز التفكير
(٤)
فكر بكل شيء

لا تنسَ شجرة التوت

أو حقل الشعير

وتذكر يوم ميلادك

يوم البكاء والعويل

يوم رقصة المخبوء في حبلك السري

فأنت

اليوم حر من كل القيود

لا تملِك من أمرك شيئًا

لا اختيار أو إرادة

لا اختبار أو شهادة

بوسعك أن تنام

وأن تملأ

عينيك بالتراب

فلا ذهب حيث أنت

ولا بريق

لا فرق بين شيح أو شهد

فوقك

شاهد واحد

يشير إلى ضريح
(٥)
فكر وفكر

بخطواتك الأولى

وفكر إن استطعت

بحبيبتك الأولى

بعاطفة تشبه رائحة اللون

بجيوش النمل والقمل

فكر بطعم الملح والليمون

بالخبز واللحم والسمك

بالعصافير حين تشوى

بالزيت والزيتون

بالشفق والغسق

وما بينهما

بالصيف والربيع

بالشتاء والخريف

بالصبح والظهيرة

ولا تنسَ الخيول والحمير

فكر بكل شيء وشيء

لكن

إياك أن تفكر ولو للحظة

بالرحيل

فالرحيل له مذاق رائع لاذع

لا شيء فيه من طعم الموت

أو طعم الحياة

هو هو

كما هو

طعم الرحيل
(٦)
انبش مساحات ومسافات

كليل ونهار

وكحاضر يتجهز للرحيل إلى مستقبل

ومستقبل يزحف للتحول

من ذاته

إلى ماض بعيد

وحاضر

معتقل بيمن ماض ومستقبل

كلحد، كقلاع تسقط

تتهاوى في رحم الصحراء

وكحبة سكر ذابت في محيط

أنت الآن حر وطليق

كما لم تكن يومًا

تعرف، تدرك الأشياء، تراها

لكنك، لا تقول، لا تفصح، لا تخبر

تدخل حلم السر والغامض،

تتحول سرًّا، غيبًا، ومجهولاً

لك اليوم تلال الخصوصية

ذات في ذاتها

ونفس في نفسها

انبش بمذراة قمح

ماضيًا وحاضرًا أنت فيه

لا مستقبل لك اليوم

انفتح الغيب عليك

دفعة واحدة

كبركان وزلزال

كعاصفة وزوبعة

لملم أشلاءك

من دود كنت تراه يومًا

ضعيفًا وحقيرًا

واكسر ظلمة القبر بزاوية من غرور

إن استطعت

انهض من قبرك

لتتذوق طعم الشمس

أو تكمل بناء الضريح

19_1_2015 ميلادي 29_3_1463 هجري








أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 13 فبراير 2017

اخبار و بيانات

  • هيئة محامي دارفور تنعي الأمين العام للهيئة الشعبية لتنمية دارفور الأستاذ/علي أبوزيد علي
  • الحركة الشعبية : د. ماجد بوب المثقف المنتمي كان نسمة من نسمات الوطن ... ياسر عرمان
  • المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً مبادرة الشفافية السودانية صراعات الأراضي في الدالي والمزموم وأ
  • منبر الهامش السوداني بالولايات المتحدة الامريكية ينعي البروفيسور/ عبدالماجد علي بوب
  • المصنفات الأدبية تصادر (6) كتب من معرض بإتحاد الكتاب السودانيين
  • كاركاتير اليوم الموافق 13 فبراير 2017 للفنان عمر دفع الله
  • الخبير المستقل يطلب مقابلة ثلاثة من المعتقلين
  • مجلس الأمن يهدِّد بتجديد الدعوة لفرض عقوبات على جنوب السودان
  • الرئاسة توجه بفتح صادر الذهب للقطاع الخاص فوراً
  • أمين بشير النفيدي يكشف تفاصيل مُثيرة حول تجربة الميناء البري ومواصلات الخرطوم
  • مباحثات عسكرية سودانية كويتية بالخرطوم
  • الإمارات : جهود مستمرة لرفع الحظر عن السودان بصورة نهائية
  • مهندس سوداني ينتج طاقة ذاتية من المغنطيس
  • قضية نخيل الشمالية تطيح بمدير وقاية النباتات
  • لجنة برلمانية تتهم جهات أجنبية بمساعدة الشعبية لإشعال الحرب

    اراء و مقالات

  • رحل بوب وفي نفسه شيء من حتى! بقلم فتحي الضَّو
  • ماجد بوب: حكايته مع السيد الصديق المهدي بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • غاب جون قرنق... فلعب سلفا كير و البشير بالسودان! بقلم عثمان محمد حسن
  • دولة الإمارات الإدهاش والإبهار : وزارة للسعاد وأخرى للتسامح بقلم د . الصادق محمد سلمان
  • الرسالة الثانية في بريد د الواثق كمير بقلم اسامة سعيد
  • رسالة في بريد د الواثق كميرن بقلم اسامة سعيد
  • تحالف آل سعود مع اسرائيل لتصفية قضية فلسطين بقلم د.غازي حسين
  • نحن فعلا دولة فاشلة .. ورجعّنا محل انقذتنا بقلم كنان محمد الحسين
  • غريب أمرك!! بقلم كمال الهِدي
  • حركة الأفريقانية ....و الإسلام السياسي في غرب إفريقيا ( جامبيا منوذجاً) بقلم محمد بدوي
  • مسبحة نيويورك الفسفورية ... بقلم رندا عطية
  • إنتخبوا هذا الرجل فهو مدرك لقضايا التغيير بقلم عادل إسماعيل
  • تبرئة الكج من الفشل بقلم نورالدين مدني
  • انفجار اركويت فبركة جديدة من جهاز الأمن السوداني حول ان السودان مستهدف إرهابيا بقلم محمد القاضي
  • الافلاس السياسي العربي : دعوة الأستعمار للعودة ، والمفاضلة بين المُستـَعْمِرين ! بقلم د. لبيب قمح
  • أيها الدواعش التكفيريون كيف تفجرون انفسكم بين الابرياء ؟ بقلم احمد الخالدي
  • تسريع التنمية المستدامة نحو عام 2030 بقلم الدكتور يوسف بن مئير
  • السلطة ونتانياهو معاً في البيت الأبيض بقلم د. فايز أبو شمالة
  • المعارضة و مأزق الحديث بلسانين مختلفين بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • دولة المؤسسات في كنف الدولة الأبوية .. !! بقلم هيثم الفضل
  • وداعاً أيها المفكر العظيم..الماجد بوب بقلم عبدالوهاب همت
  • أهل الشمالية : أبقوا عشرة!!ِِ بقلم حيدر أحمد خير الله
  • ليه يا ماجد تبخل بى مع السلامه بقلم سعيد شاهين

    المنبر العام

  • جهة (غير حكومية او سودانية) رسمت حبكة حادثة أركويت واعدت صحن (ايسكريم) لعقه الجمهور والإعلام
  • متى يحدث ذلك؟؟ .. يا ولاية الخرطوم... يا !!!!!
  • كتر خيركم قبيلة سودانيز مواساتنا في فقدنا الكبير
  • عيد العشاق.. للعزابية-سارة حطيط
  • "بني آدم" تدل فقط على بنيهما المباشرين في القرآن الكريم
  • تسيبي ليفني نائبة للأمين العام للأمم المتحدة؟
  • أكذوبة الهبوط علي سطح القمر (فيديوهات)...
  • ما بين أمين بلة وود الشلهمة المصدر : http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi
  • ما بين أمين بلة وود الشلهمة المصدر : http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi
  • شابّة سورية تروي تفاصيل تهريبها من السودان إلى مصر - نحن نستاهل
  • الشرطة آخر من يعلم!-بقلم سهير عبد الرحيم
  • كيف أسس و تملك الفريق طه عثمان أكبر بنك في السودان ؟
  • الصحفية شمائل النور تشتكي الطيب مصطفى في مجلس الصحافة وتحرك اجراءات جنائية ضده
  • وزير اسرائيلي يرحب بدعوة يوسف الكودة لتطبيع العلاقات بين الخرطوم وتل أبيب
  • إرتفاع أسعار الأراضي بالخرطوم
  • يوسف الكودة: الحكومة مقبلة للتطبيع مع إسرائيل
  • بخصوص تطوير التعاون العسكرى بين السودان والكويت
  • الكرنفال الذي نظمته جامعة كرري والكلية الحربية السودانية علي شرف تخريج الدفعة "62 ب" (صور)
  • مفهوم الوطن من منظور سوداني..
  • الإعلان العالمي لحقوق الإنسان
  • عااااجل ثوار قدير يحرقون مصنع السيانيد فى ج كردفان(صور)
  • صنمُ الوحشةِ
  • ► الجدول المنبرى ◄
  • لن ندعك تمسح جزم المصريين يا صديقي
  • رفع حظر .. التمويل العقارى .. فى السودان
  • إغلاق البوستات وحذف المداخلات
  • السن القانونية للزواج في الولايات المتحدة الامريكية.
  • اليوبيل الذهبي لمدرسة محمد حسين الثانوية...................
  • مظاهرة هادرة تحرق منجم الذهب وتحرق منزل المعتمد وتحرق مكتب جهاز الامن(صور)