بلاش استهبال !! بقلم صلاح الدين عووضة

بلاش استهبال !! بقلم صلاح الدين عووضة


25-01-2017, 12:48 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1485348513&rn=0


Post: #1
Title: بلاش استهبال !! بقلم صلاح الدين عووضة
Author: صلاح الدين عووضة
Date: 25-01-2017, 12:48 PM

12:48 PM January, 25 2017

سودانيز اون لاين
صلاح الدين عووضة-الخرطوم-السودان
مكتبتى
رابط مختصر


*وزير (وجيه) يتظاهر بأن قلبه على الشعب..
*ويقول للزعيم إن الناس يعانون من سوء المواصلات ولا بد من حلول..
*والزعيم- وهو عادل إمام- جسّد مأساة واقعنا العربي بامتياز..
*أو مأساة كثير من شعوب العرب مع حكامهم الذين لا يفكرون إلا في أنفسهم..
*فيحدج الزعيم الوزير بنظرة معناها (فاهمك كويس يا مستهبل)..
*ثم يصيح فيه (اللاه ؛ وانت مالك ومال الشعب؟!)..
*وحين يرتجف الوزير يمضي قائلاً (انت مش عندك عربية توديك وتجيبك)..
*ويصمت الوزير خوفاً على منصبه ومخصصاته و(عربيته)..
*ومسكين عادل إمام نفسه إذ ظن جميع وزراء منطقتنا مثل وزراء مصر..
*فالوزير- عندنا في السودان مثلاً- عنده (بدل العربية ثلاث)..
*والمساعد الرئاسي- الميرغني الصغير- افتقد أربع سيارات (لدى زيارته البلاد!!)..
*والضابط الكبير عنده عربتان لا واحدة مثل رصيفه المصري..
*المهم إن موضوعنا اليوم عن نواب برلماننا الذين لا تنقضي عجائبهم..
*وآخر عجائبهم هذه تقمصهم دور وزير الزعيم المذكور..
*(قال إيه؟!) يريدون تفقد بعض سفاراتنا بالخارج حرصاً على مصالح الشعب..
*وهذا الحرص نابع من كونهم (نواب الشعب !!)..
*وكـأنما مصالح هذا الشعب مصانة (خلاص) بالداخل ولم تبق إلا مصالح الخارج..
*بالله عليكم هل يُرجى خير من نواب يبصمون (من سكات)؟..
*وهل من يصفق لقرار يزيد من معاناة الشعب يمكن أن يكون قلبه على الشعب؟..
*وهل من يعجز عن الاستجوابات الداخلية ينجح في الخارجية؟..
*وهل نوابنا أثبتوا جدارة برلمانية أصلاً حتى ننظر إلى أسفارهم هذه بتفاؤل؟..
*كل القصة وما فيها إنهم يريدون ذريعة لنثريات دولارية..
*وهذه لا تتأتى إلا عبر سفريات خارجية تحت أي حجة وإن كانت (مضحكة)..
*ولكن (الإضحاك) هذه المرة تجاوز حدود المعقول..
*فما معنى أن تراجع سفارات بالخارج وأنت عندك وزير الخارجية في الداخل؟..
*فالشيء الطبيعي أن تطلب من الوزير (الحضور لحد عندك)..
*وليس أن تتكبد أنت مشاق الذهاب-عبر الطائرات- (لحد عند موظفيه) بسفاراتهم..
*ثم ماذا فعلت في تقارير المراجعة الداخلية لتبحث عن الخارجية؟..
*فأنت- يا برلمان- تقف عاجزاً إزاء الفساد والتجاوزات والسرقات و(الحصانات)..
*بل تقف عاجزاً حيال أي شيء يصب في مصلحة الشعب..
*فقط المصالح التي تهم مصالح نوابك- أو الحاكمين- هي التي (تفلح فيها بالحيل)..
*والآن بعض نوابك هؤلاء يريدون مصلحة من وراء السفر..
*وأفضل منهم وزير الزعيم الذي تظاهر بعطفه على الشعب دون (مصلحة ذاتية)..
*فيا نواب الحكومة (فاهمنكم كويس وبلاش استهبال !!!).
assayha




أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 24 يناير 2017

اخبار و بيانات

  • تصريح صحفي من مركز جبال النوبة للحوار والتخطيط الإستراتيجي حول المبادرة الأمريكية والوضع الإنساني ف
  • حوارالساعة الإجتماعي والإنساني مع الصادق المهدي الجزء الأول عندما كنت شابا كنت مشدودا لأجيال أبى و
  • كاركاتير اليوم الموافق 24 يناير 2017 للفنان ودابو بعنوان التوسل لأمريكا....!!!
  • ضبط شبكة من الأجانب تعمل في تزوير العملات والمستندات
  • عمر البشير يجري مباحثات مع الملك سلمان ومنحة سعودية للسودان
  • اتهام شركة (آي كير) للخدمات الإلكترونية بالاحتيال
  • الشفافية السودانية: 18 مليار دولار خسائر البلاد سنويّاً من الفساد
  • مباحث الخرطوم تطيح بشبكة متخصصة في سرقة المحلات التجارية
  • الحكومة السودانية: الصادق المهدي شخصية مهمّة ومرحّب بعودته للبلاد
  • وزير الدولة بمجلس الوزراء يؤكد أهمية دور الخبراء و الكفاءات السودانية بالخارج
  • حركة تحرير السودان الثورة الثانية توقِّع على اتفاقية الدوحة
  • مسئول ببنك النيل: علينا حماية البنوك من مخاطر غسل الأموال وتمويل الأرهاب
  • المالية ترفع نسبة الصرف على الصحة إلى 9% من الموازنة العامة
  • الشرطة تكشف لغز أخطر عملية زواج عبر الـ (فيسبوك)
  • لجنة برلمانية: مشاكل بيئية بالشمالية بسبب التعدين التقليدي للذهب
  • غازي صلاح الدين: الأيام القادمة ستشهد تحولاً في شكل الدولة السودانية
  • تشريعي الخرطوم يُطالب الولاية بحل مشاكل المياه والمواصلات
  • كلمة رئيس المركز السوداني لدراسات حقوق الإنسان في الذكري الثانية والثلاثين لاغتيال بطل السلام الافر

    اراء و مقالات

  • صلاح الباشا - وعتاب الطاهر ساتي بقلم يوسف علي النور حسن
  • من هو دونالد جون ترمب.. الرئيس الأميركي رقم 45 المثير للجدل بقلم ايليا أرومي كوكو
  • لسنا ضده شخصياً إنما ضد الكراهية والعنصرية بقلم نورالدين مدني
  • نتنياهو يعتبر الضفة الغربية أرض يهودية محررة وليست محتلة بقلم د. غازي حسين
  • النظام يريد ان يخدع الشعب السوداني بعداء متوهم مع مصر بقلم د.آمل الكردفاني
  • لعنةُ الموارد: دورُ النفط في انفصال جنوب السودان 2 - 3 بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • الطاهر ساتي ... وعتاب مصر . هل نسي الرجل ما حدث من نظامنا ؟؟؟؟ بقلم صلاح الباشا
  • مادامت الشريعة عندكم مجرد شعارات يا سيد علي جاويش فأنت وأخوانك المسلمين شريعتكم غير شريعة ديننا
  • نتنياهو/ ترامب: طمعنجي بنى لو بيت فلسنجي سكن لو فيه بقلم سعيد محمد عدنان – لندن – بريطانيا
  • أسر فقيرة تُسلّم اطفالها الى دار المايقوما وسيدي الرئيس الى أمريكا! بقلم أحمد الملك
  • النبَّاهـ الأوَّل بقلم الشفيع البدوي
  • أكثر من تعقيب بقلم فيصل محمد صالح
  • مجتمع الجهل المركب بقلم حيدر محمد الوائلي
  • هل تركنا زيارة الأئمة في سامراء .؟ بقلم الشيخ عبد الحافظ البغدادي
  • انتهى الوقت.. بقلم عثمان ميرغني
  • حديث مع عقل رجل يشتمنا بقلم إسحق فضل الله
  • اتفاقيات ...!! بقلم الطاهر ساتي
  • يسألونك عن سفر النواب!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • باركوها !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • ثنائي أبوكدوك : الغناء الشعبي في ستينات القرن الماضي.
  • ميزان الربح والخسارة في حرب جبال النوبة بقلم محمود جودات
  • لماذا رفعت الولايات المتحده الأمريكيه الحظر الإقتصادى عن السودان 2 فتش عن إسرائيل بقلم ياسر قطيه
  • التشابه والخلاف بين ترمب وهتلر بقلم د. فايز أبو شمالة
  • صحراء النقب المنسية فلسطينية الهوية وعربية الانتماء 3 بئر السبع عروس البادية وعاصمة النقب بقلم د.
  • مناطحة حقائق التاريخ .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • حماية المستهلك تضبط
  • شفـــــــقة
  • مظاهرة هادرة لطلاب جامعة الخرطوم وقوات الامن تفشل في منعها من الخروج ( صور بس )
  • إنتو اللفحي الواقع عليكم ده شنو؟
  • الأستاذ الراحل مبارك خوجلي يا Emad Ahmed
  • الحصار الاقتصادي على السودان ! هل هناك بدائل ؟؟؟؟
  • يا بكري ... وين الأرشفة ... ٢٠١٦ الكبيسة دي دايرين نطويها
  • هذه هي الحقيقه هاشم بدر الدين لم يضرب الترابى
  •  لم يخبرونا بهذا قبل أن نتزوج !!
  • الجمهوريون فرحانين بزكريا بطرس شاتم الرسول عشان مدح أستاذهم .. شبهيكم واتلاقيتم
  • جُنديُّ الرُّوحِ
  • أسئلة قصيرة لأنصار الفكر الجمهوري
  • الغضب في شأن الرسول والتساهل في أمر الله
  • افتتاح معرض الخرطوم الدولي الـدورة الـ 34 (صور)
  • شقة الإستقبال كرسى متحرك ..وشوية عفش وبوماستك ...ودعم ايجار ...!!!
  • وتتوالى الاحزان بوفاة المفكرة والمخترعة ( السودانية - بنت كوستى ) الدكتورة ليلى زكريا ...
  • متابعة شىء لايستحق المتابعه ... أم مواصلة مايستوجب التضحيات الجسام...!!!
  • يا البشير تسّفِر سعيتك تقنِّب تباري الجداد العقالي ...!!
  • وهل يستطيع أحد أن ينكر العلاقة بين الوهابية والإرهاب؟؟!!