خذوا الحكم من (مذيعة قناة CNN)! بقلم عثمان ميرغني

خذوا الحكم من (مذيعة قناة CNN)! بقلم عثمان ميرغني


21-01-2017, 04:50 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1485013845&rn=0


Post: #1
Title: خذوا الحكم من (مذيعة قناة CNN)! بقلم عثمان ميرغني
Author: عثمان ميرغني
Date: 21-01-2017, 04:50 PM

03:50 PM January, 21 2017

سودانيز اون لاين
عثمان ميرغني-الخرطوم-السودان
مكتبتى
رابط مختصر

حديث المدينة السبت 21 يناير 2017

أتمنى ألا تكون فاتتكم متعة مشاهدة مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي الجديد "دونالد ترمب" أمس في (الكابتول).. بعد انتهاء المراسم سار ترمب وزوجته مع سلفه أوباما وزوجته حتى سلم الطائرة الهيلوكبتر.. ثم عانقه بحرارة مودعاً، وصعد أوباما مع زوجته "ميشيل" إلى داخل الطائرة.. وأغلق الباب، ورُفع سلم الطائرة.. ثم بعد قليل ارتفعت الهيلكوبتر عن الأرض، وحلقت في السماء.
مذيعة قناة CNN التي كانت تعلق على الهواء مباشرة قالت بصوت مؤثر: (رغم أن أوباما يعلم من أول يوم دخل فيه البيت الأبيض أن لحظة الوداع قادمة لا ريب فيها.. إلا إن الأمر عندما يصل مرحلة الحقيقة يصبح مؤثراً وحزيناً للغاية.. لكن هذا ما تركه لنا "آباؤنا المؤسسون"..).
رغم إنها جملة عابرة.. إلا إنها تصيب كبد الحقيقة التي ظللت أكتب عنها كثيراً.. بل وأفردت لها فصلاً كاملاً في كتابي (كيف أضاعوا السودان).. قلت إن (الآباء المؤسسين) في السودان لم يتركوا لنا إرثاً مؤسسياً يبني وطناً مستقراً.. كل الذي خلفوه لنا معارك سياسية، و(يوميات) لا تصلح أساساً لوطن شامخ قوي بمؤسساته وشعبه..
نحن وطن فاقد لمفاهيم قيم التأسيس الأخلاقية، التي تمثل أحد أهم أركان بناء الأمة القوية المستقرة.. فالوطن ليس مجرد حدود سياسية، بل قيم راسخة عميقة الجذور.
ما نعاني منه اليوم لن ينقشع بمخرجات حوار مهما كثرت.. ولا بحكومة (وفاق وطني) مهما احتوت من ألوان الطيف السياسي.. بل بإعادة بناء المفاهيم التي يجب أن تقوم عليها الدولة السودانية.. فنحن دولة بلا (آباء مؤسسين)، وبلا مفاهيم.. تحكمها (يوميات) تدير الأزمة المزمنة.
إعادة هيكلة الدولة السودانية تتطلب النظر بعمق في دور (طبقة السياسة) في الدولة.. لن يهتم أو يقلق المواطن بمن يحكمه إن لم يكن مصير المواطن مرتبطا بمن يحكمه.. فالمطلوب إذن (تصغير الحكومة) لصالح (تكبير المجتمع).. أن تصبح الحكومة مجرد الجسم السيادي المنظم، بلا تغول على قدرة المجتمع في حكم نفسه.. لكن الواقع الراهن، الحكومة تزداد تغولاً على حياة المواطن إلى الدرجة التي تشتري له (الشيلة)، وتحتفل به في الزواج الجماعي.
هذا ليس مجرد (تنظير) بعيداً عن واقع التطبيق، فالأمم المتقدمة الراشدة في عالم اليوم تقوم على مثل هذه المفاهيم.. تنزوي الحكومة في أضيق مكان، وتترك المجتمع يدير نفسه.
فصل السلطة عن الثروة.. واقعنا اليوم على قدر أهل السلطة تؤتى الثروة.. يجب ألا يرتبط القرار الإداري في أي موقع بالمال.. بتشريعات تكبل قرار التصرف في المال العام إلا وفق قانون وتفويض من البرلمان أو المجالس التشريعية.
هناك خلل في قوام وهيكل دولتنا.. تجعلنا ندور في دائرة مفرغة بلا طائل.. فالسودان ليس (دولة) بالمفهوم الحديث.. هو مجرد (عموديات).. كل عمدة مخير في عموديته بأوسع ما تيسر.

altayar


أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 20 يناير 2017

اخبار و بيانات

  • كاركاتير اليوم الموافق 20 يناير 2017 للفنان ودابو بعنوان الشينة منكورة ...!!

    اراء و مقالات

  • عودة الوعي .. (1) بقلم الطاهر ساتي
  • العنقريب!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • الكلاب !!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الحاكمية بين تكفير الحكومات وإكفار المجتمعات بقلم الطيب مصطفى
  • سوينكا المسرحي العجوز يتلف بطاقته الأمريكية بسبب ترامب بقلم بدرالدين حسن علي
  • السودان وعهد ترامب رد على الصادق الرزيقي نقيب الصحفيين بقلم سعيد محمد عدنان – لندن – بريطانيا
  • سخوي فوق جبل سي والدبابات في طريقها الي جبل عامر بقلم محمد ادم فاشر
  • ليس بإشباع الحاجات المادية وحدها ... بقلم نورالدين مدني
  • كيف تمكن المهدي من أثر قلوب وعقول مؤيديه ومعارضيه بقلم عبير المجمر سويكت
  • هل هناك جدوى من المشاركة في الانتخابات القادمة ؟ بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • على ربوة قصة قصيرة بقلم أحمد الخميسي

    المنبر العام

  • حزب الأمة يستنكر منع الحكومة الاحتفال بالمهدي في حوش الخليفة
  • المبعوث الامريكى يتهم قادة (الحركة الشعبية) بوضع طموحهم السياسى فوق مصلحة الشعب
  • مسؤول\ الامن سيستمر فى مصادرة الصحف التى تلعن “سلسفيل” الحكومة وتسئ للمواطنين
  • جهاز الامن يطالب زعيم مسيحي بمغادرة السودان فورا
  • الكوزة ميادة كمال تحرز المركز الاول في تركيا -صورة
  • الرد على فرية الأُمي عثمان محمد صالح
  • لاكثر من ثلاثين عاما ماقابلني زول جمهوري الا في المنبر دة
  • سيد شاذلي .. شاعر من عطبرة
  • داعش : طالبة طب مامون حميدة التي شغل اختفاءها الراي العام قتلت في ليبيا(صورة)
  • عوض الله دبورة .. المراسل الصحفى الاول فى السودان ..
  • طوكـراوي في نهر النيل
  • الهيئة القومية للاتصالات تدرس إمكانية حجب سودانيزاونلاين.
  • هل سر عداء الهندي عز الدين لتراجي بسبب اتهامها لقيادات الاتجاه الإسلامي في السودان باللواط
  • مدائنُ تجرِفُ الظِلَّ..
  • قوى نداء السودان الى اين؟؟؟
  • دعوة للتفكير حول البديل
  • #الموجة_البرتقالية
  • وأنطفأ نجم تلآلأ
  • الهندي عز الدين: تراجي مصطفى إنتهازية مثيرة للشفقة
  • كرونولجيا ضحايا التعبير في السودان والنفاق تجاه حرية التعبير...؟
  • عريس وناشط سوداني يلقى مصرعه في ليلة فرحه برصاص أصدقائه(صورة)
  • احتفال ذكرى الأستاذ محمود محمد طه بمونتري كاليفورنيا 2017
  • بيان صحفي هام من سفارة السودان باقاهرة ...
  • فرح الطاهر ابو روضة
  • تحية خاصة لكل كاتب عمود يومي
  • اسقاط نظريات فرويد على الشأن السياسي السوداني
  • أمكي... فردوس ولاية نهر النيل المجهول
  • الطوطَحَانِيَة. !!
  • للفرح أصداء ...في سماء الأحساء
  • السؤال القديم يتجدد!!!!! هل عطبرة مدينة تقع على نهرين؟؟؟؟
  • الذكريات الجميلة لا ترحل !!!!!كلمات في حق الراحل البروفسير علي بري
  • المصالحة مع اسرائيل قادمة لامحالة أو الطوفان القادم