الفشل السودانى فى الدولتين ظاهرة طبعية!! بقلم عبد الغفار المهدى

الفشل السودانى فى الدولتين ظاهرة طبعية!! بقلم عبد الغفار المهدى


27-06-2016, 01:13 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1466990024&rn=0


Post: #1
Title: الفشل السودانى فى الدولتين ظاهرة طبعية!! بقلم عبد الغفار المهدى
Author: عبد الغفار المهدى
Date: 27-06-2016, 01:13 AM

01:13 AM June, 27 2016

سودانيز اون لاين
عبد الغفار المهدى -القاهرة-مصر
مكتبتى
رابط مختصر


الأحداث التى جرت أول امس فى جنوب السودان والتى غطت على موضوع الأسرى والذى كان نجما على الساحة الاعلامية الرسمية والأخرى الاكثر حرية ورحابة الاعلام الالكترونى ومجموعات الواتساب والفيس بوك وغيره والذى بالتأكيد لن تستطيع الحكومة السيطرة عليه رغم انها تعيش داخله وتعلم ما يدور فيه.
الأحداث كانت بمدينة واو وسببه انفلات أمنى تسببت فيه قوات الجيش والشرطة!!!
حيث قاموا بنهب كل الممتلكات التجارية وذلك بسبب عدم صرف مرتباتهم لمدة أربعة أشهر او يزيد،والجيد فى الأمر هو تصرف الجيش والشرطة داخل مدينة واو هو دفع المواطنين الى سكنات الأمم المتحدة لحمايتهم من تفلتهم!!!
وبعده قاموا بكسر المحلات التجارية وكل هذا الأمر تم من قبل الجيش والشرطة داخل المدينة وليس هناك أى تدخل خارجى كما وردنا من مصادرنا..ومدينة جوبا أمنه ليس بها اى شىء ،عكس الصور والأخبار التى تم تناقلها فى مجموعات الاعلام الحر.
فى مقالات سابقة أنتقدنا الحركة الشعبية كثير وأشرنا لأخذها كثير من السوالب التى رأتها من شريكها المؤتمر الوطنى خلال فترة الزواج النيفاشى والذى أدى فى ختامه لانفصال الجنوب،والذى ذهب للحركة الشعبية والتى تمنينا لها النجاح حنى تكون نموذجا ينفعنا حتى فى السودان الشمالى ،وهذا لايتأتى الا باقامة دولة القانون والتى كنا نأمل فيها أن تكون تطبيقا لمشروع الشهيد (جون قرنق) الاأنه للأسف تقمصت الحركة الشعبية فى الجنوب دور المؤتمر الوطنى فى الشمال وجعلت من نفسها هى الوريث الشرعى للسلطة والثروة ولم تستفد من المصائب التى جرتها الولاءات لدولة الشمال،الحركة الشعبية بدلا من اقامة دولة القانون والمؤسسات والديمقراطية والعدالة والمساواة التى كانت شعارها ابان النضال تناست كل ذلك فى سكرة السلطة والثروة.
الخبر مفاده ان أوباما فى طريقه لرفع العقوبات عن دولة الشمال حتى تستوعب اللاجئين من دولة الجنوب الخ الخبر المتداول النجم الصاعد فى المجموعات المفتوحه!!!
الكثيرين تفاعلوا معه وهذا ان دل على شىء انما يدل على أننا لازلنا نتعاطى عاطفيا مع مشاكلنا وواقعنا فأوباما ليس من حقه ان يرفع العقوبات فأمريكا ليست السودان هذه القرارات تعود لمؤسسسات هى التى وقعتها وهى التى تملك حق رفعها وليس أوباما ولا اى كان.
دولة الجنوب قامت وأصبحت فليس من المعقول فجأة تقرر أمريكا ازالتها أو الغائها ستبقى بكل عسراتها وأخطائها حتى تقف على قدميه فليس من السهل هدم دولة مهما كانت الظروف وعلى الذين يتفاعلون بالظواهر ان يحكموا عقولهم قبل عواطفهم.
الحركة الشعبية اذا أرادت ان تخرج بالجنوب الى بر الأمان وتوقف ما يجرى فيها ليس امامها سوى اقامة دولة القانون والعدل والمساواة والحرية والتخلص من دولة القبيلة والعشيرة والولاء ولكم عبرة فى شمال السودان والذى بدونكم لن يكون وبدونه لن تكونوا ..امامكم فرصة لتقديم النموذج فأحسنوها.
عبد الغفار المهدى
[email protected]
.

أحدث المقالات
  • واذا اهل دارفور سئلوا باي ذنب قتلوا الحلقة (6) بقلم / الاستاذ ابراهيم محمد اسحق
  • تائه بين القوم /الشيخ الحسين/ مصر المحروسة
  • دردشات واطروحات فكرية في الشأن الوطني بقلم سميح خلف
  • الذئب الفارد: أمريكا وإرهابها الداخلي بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • نظام ديموقراطي ثلاثي التكوين كبديل لليبرالية الغربية بقلم Tarig Anter
  • البنيات التحتية (الأساسية) و التنمية بقلم ماهر هارون
  • أمريكا بين دونالد ترامب وهيلاري بقلم بدرالدين حسن علي
  • كلينتون ضد ترامب.. فرص وحظوظ المواجهة الشخصية والحزبية؟ بقلم فؤاد محجوب
  • مذكرة لرئاسة الجمهورية بشأن توظيف وإرهاب المحكمة الدستورية.. بقلم د. محمود شعرانى
  • هل كان دار حزب الامة مكانا مناسبا لتأبين شهداء هبان؟ بقلم طالب تية
  • أحدث أمثولة لتهميش الشرق ...موانىء برية مقرها الخرطوم ؟ بقلم ادروب سيدنا اونور
  • ايران : صراع العقارب على المكشوف بقلم صافي الياسري
  • العابثون بالمشروع الوطني بقلم معتصم حمادة
  • أخيراً.. وبإعتراف خبراء صندوق النقد الدولي: أجندة الليبرالية الجديدة ألحقت أضراراً كبرى بالإقتصاد
  • وجع قلب ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • (المُحرِّش.. ما بكاتل).. بقلم عثمان ميرغني
  • الصمت من ذهب ياهؤلاء..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • روح القطيع !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • سيدي الرئيس ..NOW or NEVER بقلم الطيب مصطفى
  • مال عام أم مال غرق ياضرار!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • فرار جماعي، وهجرة قسرية، وأرقام غير مسبوقة بقلم د. محمود ابكر دقدق
  • الطاقة بين المحافظون و المجددون بقلم د/ الحاج حمد محمد خير
  • ثعلب ماكر وحرباء تتلون بقلم د. حسن طوالبه
  • ملحق خارط ألطريق ألوطنية , مقترح حل للمحنة ألسودانية؟ بقلم بدوى تاجو
  • إنفصال جنوب السودان ..... ورقة إتهام (3 ) الديمقراطية الثانية والحكم العسكري الثاني بقلم نبيل أديب
  • مجلس التخصصات الطبية ، ماذا دهاك !!؟؟؟ بقلم عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات
  • قرار الرئيس بوقف اطلاق النار في المنطقتين ..!!!؟؟؟ بقلم محمد فضل - جدة
  • خنساوات فلسطين سلام الله عليكن بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي