كفى!!! بقلم بدوى تاجو

كفى!!! بقلم بدوى تاجو


21-03-2016, 02:55 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1458525310&rn=1


Post: #1
Title: كفى!!! بقلم بدوى تاجو
Author: بدوي تاجو
Date: 21-03-2016, 02:55 AM
Parent: #0

01:55 AM March, 21 2016

سودانيز اون لاين
بدوي تاجو-Toronto, ON Canada
مكتبتى
رابط مختصر

أن يظل ألعنت وألتبجح ,وفق ماارتاه بلآل فى تصريحه ألآعلآمى , اوألآمنيات ألطيبات ,كما يرى أمين حسن عمر من أجتماع ألآلية رفيعة ألمستوى مع قوى المعارضة المدعوة للتفاوض ألآستشارى ألتحضيرى ألآستراتيجى باديس أبابا قمين ألوصول ألى حلول وأختراق أللامخرج" ,امباس,مدوارات," وماعاد هنالك من وقت كاف " للبعبصه "ودهاليز ألمسرح ألدرامى أو ألشكسبيرى , أو الملهاة.

ولنعزز فى هذا المنعرج , ونشيد من طول بال المعارضة, فى أعطائها لقوى ألتمكينيين , كافة ألفرص ألمتاحة,للتفكير ألراشد , للرجوع ألى ألصواب , وفتح خيار التغيير الديمقراطى ألعفوى وألتداول ألسلمى للسلطة عبر مشروع الآنتخاب ألديقراطى للحكم, وأنشاء حكم أنتقالى معنى بذالك, ودون فرض مستجدات جديدة للمحنة الماثلة.

أن هذه ربما تكن ألجلسة ألمفضية للحسم وألختام والتى تقود لتسوية قانونية وسياسية عادلة, ,والآ, فكفى , بؤسآ وهرجا, وكفى جدلآ,’ المفضى للسفسفطة والتهريح والملآم.

ولم يبق , أثر هذا سوى سوح ألنضال ألوطنى , وبكافة أشكاله.

وخير ألكلآم, ماقلت عبارته, وحوى مراده

وألى ألآمام ..

تورنتو مارس 20 2016

أحدث المقالات

  • مشروع ايجال الون ونظرية الامن والاستبطان الاسرائيلية بقلم سميح خلف
  • مخاطـر تطبيق بـدعـة إغـلاق المتاجر للصلوات بقلم مصعب المشرّف
  • أقلام فاخرة ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • والسودان / بعد شهر/ هو بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • خلافة الترابي .. من يكسب الرهان ؟ بقلم عبد الباقى الظافر
  • المصلحة الشخصية في دعاوي الشأن العام بقلم نبيل أديب عبدالله
  • كانت أيـام بقلم عبدالله علقم
  • إن لم يجدوها عندنا ،فأين يجد الجنوبيون الحماية؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • ظلم الطبيب ومأساوية المسلسل بقلم عميد معاش طبيب. سيد عبد القادر قنات
  • قنبلة دارفور الموقوتة وانكار البشير العلاقة مع الاخوان المسلمين بقلم محمد فضل علي
  • في ذكراها معركة الكرامة والتحولات التي طرأت على الثورة بقلم سميح خلف
  • اللهم إني بلغت اللهم فاشهد بقلم نور الدين مدني
  • نحن أمة لا نتفكر،ولا نتعظ ،ولا نتدبر بقلم رحاب أسعد بيوض التميمي