قطار 7+7 محط الأنظار بقلم محمدين محمود دوسه

قطار 7+7 محط الأنظار بقلم محمدين محمود دوسه


14-11-2015, 07:00 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1447524045&rn=0


Post: #1
Title: قطار 7+7 محط الأنظار بقلم محمدين محمود دوسه
Author: محمدين محمود دوسة
Date: 14-11-2015, 07:00 PM

06:00 PM Nov, 14 2015

سودانيز اون لاين
محمدين محمود دوسة-
مكتبتى
رابط مختصر

بسم الله الرحمن الرحيم

7+7 بمثابة الرقم القياسى الذى تفضله القوى السياسية وبالاجماع السكوتى , وبعد تسامح توصلنا لقبول , بأرادة ذاتية لايدانيه الجدل البزنطى , ظل الاحزاب يعزفون فى هذا الوتر , وبالسلم السابعى , وكل الآذان صاغية بهذا العزف المتفرد , وقد بدأنا بداية جادة , أرتضى الوان الطيف بهذه المنظومة بعد الطرح الذى جاء به رئيس الجمهورية المشير عمر حسن احمد البشير وكان بردا وسلاما, أصبح مبدأ الحوار واقعا ملموسا لدى كل القوى السياسية , ويعتبر المخرج الوحيد , وفى ظل هذا المناخ والجو المعافى الذى أتسم بالديمقراطية قولا وعملا , وتمثل ذلك فى قيام الأنتخابات التى كانت بمثابة الفردوس المفقود , وقد شاركت كل الاحزاب والفعاليات السياسية والمجتمع المدنى بأرادة أتسمت بالجدية والموافقة المباشرة المطلقة وقد كانت البصمات التى وضعت معايير أتساقا مع المبادىء الدولية والتى اعترف من قبل الاعداء قبل الاصدقاء , يكفينا فخرا وأعزاز بأننا تجاوزنا هذه المراحل , وقد كانت النتائج مرضية للجميع , والان نحن نسعى فى سبيل التوافق بين احزابنا والقوى السياسية الآخرى فى مبدأ المشاركة فى الحوار بضمانات تتسم بالموضوعية , والباب مفتوح على مصراعية , لكل من يريد مصلحة السودان لان الوطن يسع الجميع ,ولكى يظل الحوارالقاسم المشترك الأعظم , وللاستدراك والتنبيه وكسب الزمن ننادى بالصوت العالى بأن الابواب مشرعة لاستقبال كل من يود الحوار , وتتاح الفرص الى المعارضة والحركات فى المشاركة والادلاء بأراؤهم حتى ينجلى المواقف والقناعة من المبادىء والمخرج الصحيح حتى نتجاوز مراحل الشد والجذب ونتحد فى بناء هذا الوطن الغالى الذى مازال فلذات أكبادنا فى الانتظار حتى يستدام لهم الأستقرار.
والله المستعان
محمدين محمود دوسه


أحدث المقالات
  • فجر الإشراق في وجه الإنغلاق بقلم عثمان عبدالله فارس
  • علي عثمان .. مستشاراً خاصاَ لأردوغان بقلم جمال السراج
  • في الخليل مستعربون ومقاومون بقلم د. فايز أبو شمالة
  • حملات تعبئة مكثفة لحركة / جيش تحرير السودان للتصعيد للانتفاضة بقلم حيدر محمد احمد النور
  • حول مزرعة الدكتور الأصم لبيع السرطان بقلم محمد وقيع الله
  • أنقذوا تحصين الأطفال بولاية النيل الأزرق بقلم محمد عبد المجيد أمين (براق)
  • حديقة الشيطان!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • مِدماك أعوج ...!! بقلم الطاهر ساتي
  • خواطر حول تديني الأجوف ! بقلم الطيب مصطفى
  • بعد مرور اكثر من شهر على بدء الحوار الوطني ماذا تم ..!! وماذا لم يتم ..!!؟؟ بقلم محمد فضل ( جدة)
  • تكون ما قصرتا بقلم الفاتح جبرا
  • الخبير الطبى / الدكتور حسام طه المجمر طه فى الخرطوم بقلم عثمان الطاهر المجمر طه / لندن
  • لغاية باريس ياتعيس ، ولم ينجح احد؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • إلى كل من يترجى خيراً من مؤتمر حوارالداخل الفاشل...سلام ؟ بقلم ادروب سيدنا اونور
  • أوباما يتبنى أولويات نتنياهو الفلسطينية بقلم نقولا ناصر*
  • الترابي و تراجي و بله الغائب ثالوت الدين و الدقون و الدعارة و دنيا الدنانير بقلم سعد الدين عبد
  • الصِّراع في جنوب كردفان والنيل الأزرق وقضايا التغيير في السُّودان بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
  • في الفؤاد ترعاه العناية☀ شعر اليوزباشي الديبلوماسي بقلم يوسف مصطفي التني
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (33) واجب الأمة بين كلفة الطعن وضريبة المقاومة بقلم د. مصطفى يوس
  • السُدود و(احترافية) الكيزان في الإدارة بالأزمات ..! بقلم د. فيصل عوض حسن
  • انخفاض أسعار السمسم بالقضارف
  • مهدي إبراهيم: الجنوبيون يتحملون وزر تشويه صورة السودان بالخارج
  • قطاع الأطباء الشيوعيين: إخلاء المواطنين من مناطق الإشعاع النووي ضرورة قصوى
  • ارتفاع الأسعار فى عدد من السلع الإستراتيجية فى السودان
  • الحركة الشعبية لتحرير السودان : هجوم باريس جريمة ضد الانسانية
  • أحداث عنف واعتقالات بجامعة الإمام المهدي
  • المكتب القيادي لمؤتمر البجا :زينب كباشي واسامة سعيد لا علاقة لهما بمؤتمر البجا
  • قوى نداء السودان تقر مجلساً رئاسياً وتصفية النظام
  • الموسم الزراعي..تناقص المساحات والأفات والعطش