خلاص تبت ، فكيف يتوب اللصوص الكبار؟! بقلم حيدر احمد خيرالله

خلاص تبت ، فكيف يتوب اللصوص الكبار؟! بقلم حيدر احمد خيرالله


01-11-2015, 05:39 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1446356350&rn=0


Post: #1
Title: خلاص تبت ، فكيف يتوب اللصوص الكبار؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
Author: حيدر احمد خيرالله
Date: 01-11-2015, 05:39 AM

05:39 AM Nov, 01 2015
سودانيز اون لاين
حيدر احمد خيرالله -الخرطوم-السودان
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



سلام يا .. وطن





*المنظر البشع والخالي من أي نزعة إنسانية والذى تداولته وسائط التواصل الإجتماعي حول ذلك الشاب الذى قبض متلبساً بالسرقة ، فتم تكتيفه وضربه بشكل مؤذٍ ووضعت له الشطة على دبره بعد أن جردوه من ملابسه وتجردوا هم من آدميتهم بل من كل قيم الإنسان وأخلاق أهل السودان ،آخذين القانون بأيديهم حيال هذا اللص الشريف ، مؤرخين لأنفسهم بسلوك اسوأ من الفعل نفسه ، والغريب أنهم يصورون فعلهم المنكر ، ومادروا أنهم إنما يصورون عنتهم الاجتماعية والسياسية والفكرية والإنسانية ، ولم يكن فيهم كريم نفس او صاحب رجولة ليقول لهم ماتفعلونه ليس لكم إن أخطأ الفتى وسرق ، فهنالك جهات تقوم بعقابه أنتم لاتنتمون لها والقانون لايملّكها هذه الوسائل القذرة..

*والسؤال الذى يفرض نفسه بالحاح لقد إستأسدتم على المسكين الذى قام بفعلته ربما لأن له أباً مريضاً عوزّه إرتياد المستشفيات القصور ، أو بحثاً عن قيمة دواء لأم مقعدة فى ظل حكومة تنصلت عن كل مسؤولية تجاه المواطن من علاج ودواء وتعليم ومأكل ومشرب ، فلم يبق أمام هذا المنكوب الاتسلق الأسوار ليحافظ على حق الحياة المهدر ، نعم إستأسدوا على هذا الفتى بينما اللصوص الكبار يسرقون ويزورون وينهبون وببساطة يتحللون ، ومن لم نعرفهم نشاهدهم فى حيواتنا يتطاولون فى البنيان ، ويعددون فى النسوان ، ويمتطون الفارهات وحتى الأمس القريب كانوا اقرب حالاً من الضحية الذى عالجتم خطأه بماسلف ، فكم طناً من الشطة نحتاج للصوص الذين سرقوا بكل وسيلة لاتسمى فى قاموس اللغة سرقة؟!

*إن هذا الحدث الشنيع بإنحطاطه المتسفل يدق ناقوس الخطر عالياً لهذا الخلل المجتمعي الذى سيطيح بكل قيمنا النبيلة وموروثاتنا التى ظلت تميز الشخصية السودانية بميلها الفطري لمكارم الأخلاق ، وعفاف النفوس وإغاثة الملهوف ، فمالذى جعل هذه الشرذمة تقوم بماقامت به ؟هل تظن انها فوق القانون ام ان لها مايمنحها حق تنفيذ القانون بعيداً عن الشرطة والنيابة والقضاء؟! وهل هى دعوة للفوضى لتوحي بغيبة القانون ؟!وهل ستسكت الشرطة والنيابة على هذه الفوضى ؟!

نأمل ان نسمع عاجلاً عن القبض على هؤلاء الفوضويين وإنزال اقصى العقوبة بهم ، حتى تعود للقانون هيبته المستلبة بهذه الممارسة القبيحة ،وعلى الضحية ان يجد المناصرين لقضيته العادلة ورفع ماسببوه له من أذى جسيم ، وهذه الزاوية هى ضربة البداية لإستعادة كرامة مواطن سوداني تم تمريغها فى الوحل ..من ينضم الينا لنصرة رجل تاب ويتساءلوا معناكيف يتوب اللصوص الكبار؟! وسلام ياااااااوطن..

سلام يا

(أشار أحمد بلال عثمان، وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة، في مؤتمر صحفي إلى حرية العمل السياسي للأحزاب بالداخل، لكنه حذر من ممارسة الأحزاب للعمل بدون إذن السلطات، وقال: "مافي زول يلم ليه مجموعة ناس في موقف مواصلات بدون إذن زي مسرح على الهوا".) الوزير بلال خايف من المسرح ام من الهواء؟! ..فى واقع سياسي هبوب..علما بأن متحدث الحكومة متورك لاتركي..وسلام يا..

الجريدة الاحد 1/11/2015

مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • شهرٌ على رحيلِ رفيقةِ الدربِ والعمر – السيّدة فوزيّة عمر عبد الغني بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • شهران على رحيل الصديق الدكتور بيتر نيوت كوك بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • سدُّ النهضة: الوزير كمال علي والبكاءُ على مياهِ النيلِ المسكوبة بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • كيفَ ولماذا نجحتْ الاستراتيجية الإثيوبية حولَ سدِّ النهضة؟ بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • أضواءٌ على اتفاقِ إعلانِ مبادئ حول سدِّ النهضة بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • الخرطوم واحتفالات يوم النيل 2015: ضرورة تكملة المشوار! بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • حلايب قبل وبعد مجلسِ الأمن : لماذا لم تكتملْ الصورة؟ د. سلمان محمد أحمد سلمان
  • أحمد سليمان من الشيوعيين إلى الإخوان: انقلابي بلا حدود بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • يالها من فقد عظيم في رثاء المهندس مادبو ادم مادبو بقلم عبدالرحمن بشارة دوسه
  • بعيداً عن البراجماتية والإنتهازية السياسية بقلم نورالدين مدني
  • أبكر آدم إسماعيل، الحركة الشعبية ليست شقة مفروشة للإيجار! بقلم مبارك أردول
  • مدينة الخليل تدوس على بلفور بقلم د. فايز أبو شمالة
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (22) الاحتلال يقتل في غزة وعينه على الضفة بقلم د. مصطفى يوسف الل

  • Post: #2
    Title: Re: خلاص تبت ، فكيف يتوب اللصوص الكبار؟! بقلم �
    Author: مواطن
    Date: 01-11-2015, 10:32 AM
    Parent: #1

    الاخ حيدر.كنا نردد بغباء وما زلنا مقولة الطيب صالح من اين اتي هؤلاء؟لقد اتوا من كل هذي الفوضي والعنف وحب الايذاء}الانقاذ هي البضاعة التي تخصنا...اصبحت اؤمن بالمستبد المستنير العادل العنيف..بدلا عن هرطقة سياسيين يلوكون الكلام ويبصقونه في وجوهننا..وتكنوقراط يعرفون ما يريدون فعله..الذي نجح فيه الترابي والبشير..هو تحويل المقهور الي وحش كاسر علي اخيه،ولو ان هذا العنف تحول للمغتصب الحقيقي>الاخوان المسلمين> لما بقي احد منهم في السودان..حركات مسلحة تحتفي وتحتفل بقصعة فتريتة كغنيمة حرب وتملأ الاسافير ضجيجا برحلات الرحمتات الي اوربا