كيف يسودن العمل الطوعي سيادة النائب الأول ؟! بقلم حيدر احمد خيرالله

كيف يسودن العمل الطوعي سيادة النائب الأول ؟! بقلم حيدر احمد خيرالله


30-10-2015, 03:38 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1446219502&rn=0


Post: #1
Title: كيف يسودن العمل الطوعي سيادة النائب الأول ؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
Author: حيدر احمد خيرالله
Date: 30-10-2015, 03:38 PM

03:38 PM Oct, 30 2015
سودانيز اون لاين
حيدر احمد خيرالله -الخرطوم-السودان
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



سلام يا .. وطن





*أكد النائب الاول الفريق / بكري حسن صالح فى منتدى مجلس الوزراء حول (توطين العمل الطوعي والإنساني أن هذا القرار القاضي بسودنة العمل الطوعي فى البلاد يأتي لتعزيز و دعم بناء قدرات المنظمات الوطنية السودانية لمقابلة الإحتياجات ، فيما كشف مسجل المنظمات بمفوضية العون الانساني أن عدد المنظمات والشبكات الوطنية بالسجل الولائي والاتحادي تبلغ 10.500منظمة منها 4.400بالسجل الاتحادي و6.100بالولائي ..

*هذا العدد المهول من المنظمات الوطنية ، قد أسس لتشويه العمل الطوعي والإنساني ، والتمييز بين المنظمات الموالية وغيرها.. وصب الزيت على النار ، وممارسات المنظمات المنتسبة للحزب الحاكم قسمت المنظمات الى قسمين : أهل الجفوة وأهل الحظوة ، وصكوك الغفران التى تحملها منظمات أهل الحظوة جعلت المنظمات الأخرى تعاني مرارات التجفيف والتفكيك والإقصاء ، وماحكيناه على هذه الزاوية عن منظمة الدعوة الإسلامية ، وشركاتها وإقتصارها على المحاسيب والأهل وذوي القربى ..فوجدنا المهندس / محمد على الأمين محمد علي يجلس على قيادة منظمة الدعوة ويعين ابناء منطقته من اهل المهله والحرقة فكأن شركات المقرن ورصيفاتها يقتصر العمل فيها حصرياً على هاتين القريتين ، ويتعامل سيادته بمنطق ان كل الشركات ملك حر لسيادته ، وتقول مستنداتنا أنها زاخرة بالتجاوزات والمفاسد مما سنضطر لنشره طالما ان قيادة المنظمة ملتزمة الصمت المريب تجاه ماكتبناه مراراً..

*ونموذج آخر من نماذج حصاد الهشيم السياسي الذى القى بظلاله على العمل الطوعي والإنساني الذى أفرز ظواهر مثل ظاهرة الدكتور / نزار احمد ادريس المشهور (بنزار العشا) والذى تجاوز دستور الجمعية الطبية الإسلامية ، وتجاوز مجلسها الإستشاري وقام بكل هذا تحت سمع وبصر مفوضية العون الانسانى ، وأتى بقائمة غير القائمة الرئيسية للجمعية التى دخلها من الباب الخلفي ليصبح عبر التزوير اميناً عاماً ومارس صلاحياته قبل ان تتم اجراءات التسليم والتسلم وقد استبقت المفوضية كل الاجراءات لتصدر له خطابات البنوك وبقية الاجراءات ، وقبل مدة يقوم المكتب التنفيذي الجديد بعمليات هدم لمخازن الادوية بارض مصنع البيرة سابقاً لتضاف لمصنع يملكه مستثمرأردنى وهنا ينبغي ان نسال ويسال المسؤولون بكم تمت الاجارة الجديدة ؟ولكم سنة ؟ وكافة تفاصيل العقد ؟ وماهو المغزى من تفكيك مخازن الأدوية؟ ولماذا تم نقل مقر الشركة من مكانها المملوك لها الى مباني مؤجرة ؟ وكم قيمة الايجار؟واين هى سيارات المنظمة؟ وماحكاية اللوحات التى يتم تبديلها؟

*سيادة النائب الاول : ان برنامج اصلاح الدولة يحتاج اول مايحتاج لإعادة النظر فى نهج التفكير الذى يسود عقلية منسوبي الحزب الحاكم من ان هذا البلد (حواشة) يملكونها وحدهم ، وفى العمل الطوعي سنوالي بالمستندات مايجري فى هذه المنظمات الوطنية من فساد منظم ..حتى يتسنى سودنة العمل الطوعي بشكل حقيقي بدلا عن انه باب مأكلة ويحوله الى رافد ورائد للمجتمع المدنى وهذا أمل ليس بعيد ..وسلام يااااااوطن..

سلام يا

(الأستاذ / مجدي عبدالعزيز معتمد محلية امدرمان ، وافق على قيام ندوة سياسية لحزب الأمة القومى بميدان الخليفة بامدرمان عقب تلقيه طلباً من الأستاذة /سارة نقدالله ، الأمين العام لحزب الامة القومي) المعتمد يستحق الشكر على القرار وننتظر ان يكون حاضرا للندوة ويعلن عبرها بان لا أحد ولاحزب يحتاج لموافقة مسبقة.. افلح ان فعلها صديقنا مجدي..

الجريدة الجمعة 30/10/2015


مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب

  • شرق السودان ........ اضعاف المكون القبلي المحلي من قبل الحكومة أظهرالوجه البشع لتجارة البشر
  • أولاد الشوارع و.. وعود الرئيس! بقلم بدور عبدالمنعم عبداللطيف
  • ليالي تورنتو و هند الطاهر تتألق بقلم بقلم بدرالدين حسن علي
  • صديق وش الجندبة ... بقلم منتصر محمد زكي
  • ولأخي تسعة وتسعون منظمة..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • العالمي !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • دكتوراة في موقع سودانيزأونلاين دوت كوم!sudaneseonline.com بقلم فيصل الدابي/المحامي
  • الخالدون وخالد..!! بقلم الطاهر ساتي
  • الخطاب الإسلامي المعاصر بين الثنائيات والتقابلات (1) بقلم الطيب مصطفى
  • .... أمر قبض ... !! بقلم ياسر قطيه
  • المرتجى والموسيقى السودانية بقلم بدرالدين حسن علي
  • مصطفي عثمان شحادين .. الدقا نسابتو وقلع مرحاكتو بقلم شوقي بدرى
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (20) الآمال المرجوة والأهداف الممكنة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل الشعب السوداني الي شعب بلا رحمة بقلم محمد نور عودو
  • خطاب مفتوح للذين يتحاورون تحت قبة البرلمان: أ تتحاورون والنظام ماض في غيه؟ بقلم فريدة شورة
  • الشباب السودانى مابين رصاص الانقاذ ورصاص الامريكان السود ! بقلم محمد الحسن محمد عثمان