فساد بالكوم والمصريين قاعدين فى الزيطة بيسمعوا الزمبليطة بقلم جاك عطالله

فساد بالكوم والمصريين قاعدين فى الزيطة بيسمعوا الزمبليطة بقلم جاك عطالله


07-09-2015, 04:47 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1441644455&rn=0


Post: #1
Title: فساد بالكوم والمصريين قاعدين فى الزيطة بيسمعوا الزمبليطة بقلم جاك عطالله
Author: جاك عطالله
Date: 07-09-2015, 04:47 PM

05:47 PM Sep, 07 2015
سودانيز اون لاين
جاك عطالله-
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



بمناسبة اخبار مصر عن القبض على مدير منظمة مكافحة الفساد حمدى الفخرانى متلبسا باخد رشوة خمسة مليون بس و القبض على صلاح هلال وزير الزراعة بقضية فساد كبرى متورط بها اكثر من وزير ومسئولين كبار جدا بالحكومة المصرية تقدر بمليارات الجنيهات

انا عندى حل للسيسى يجيب بيه وزارة نضيفة ويقلل الفساد بنسبة تسعين بالمية

وقبل الحل ها اقوله نكته تلخص الموضوع

كلنا عارفين ان السيسى متحالف بمزاجه او غصب عنه او الاتنين معا مع السلفيين اللى هما الجناح العسكرى للاخوان فى ملهاة اغريقية بس مضحكة

وانه الوحيد اللى بيقول ان الاحزاب الدينية موش دينية وعلينا ان ما عجبناش الطلام بتاعه و فرض الاحزاب الدينية علينا بالقوة ناكل شت و نتكتم لانه الوالى الدكتاتور وماسك كل السلطات
يعنى اللى موش عاجبه يشرب من البحر ويتطبق عليه قوانين التظاهر وازدراء الاديان والارهاب وافساد البيئة

مرة السيسى قاعد مع نائبه ياسر البرهامى يدردشوا على مصايب مصر

السيسى بيشكى همه الحقنى يا برهامى الوزرا دايما بيطلعوا فاسدين وحرامية بالتقيل قوى -

برهامى يرد طبق عليهم الشريعه الاسلامية ياريس حسب المادة التانية من الدستور--

طب يا برهامى الشريعه الغراء بتقول ايه ؟؟؟؟

بتقول نقطع الايد اليمين للسارق ياريس !!

طب يا برهامى اعمللى دراسة نعرف ان كان الوزرا وريسهم ينفع يسرقوا بايدهم الشمال بس؟؟

ياريس السرقة ها تحصل ولو من غير الايدين الاتنين لانها بتتعمل بالمخ


- لو جبت الوزرا ورئيسهم مسيحيين محترمين وموش عاوز تعليقات هزار انا بتكلم جد وموش شارب الا كباية شاى فتله --

المشكلة موش فى نظيف ولا محلب ولا الوزرا اللى جايين اصلا علشان يسرقوا --

دايما المشكلة فى الاجهزة اللى ما بتقعش الا على الوسخين يرشحوهم للوزارة والمناصب العليا -

وده برضوا ها نرجع نجيب السبب الجوهرى اللى كله مطرمخ عليه

لان معظم الكويسين واللى بيخافوا يسرقوا لانهم مقموعين هما المسيحيين و استبعادهم وتهميشهم بيجيب نكبة للبلد

لان المسلم مع احترامى لاصدقائى الشرفاء منهم عنده عقلية الاستعلاء والاستعمار و جينات السرقة كامنة من الاجداد ومعندوش منظومة اخلاقية تمنعه من السرقة على واسع--

على الاقل القبطى ها يخاف من الشرشحة والبهدلة حتى لو كان حرامى اصلا وده وارد لانه عارف ان محدش ها يرحمه لو وقع فى مصيبة والاصناف النضيفة دى ما بتعجبش الاجهزة اللى بتختار لانهم كاتمين على روح الاقباط بخطة امنية رخيصة
اولا وثانيا لاسباب رعبهم من يقظة الاقباط
ثم ثالثا بينفذوا خطة للقتل البطىء بشفط الهواء و النفوذ مننا بكل الطرق الوسخة -

-اهم عملوها بالبنوك واتنهبت كلها بقت ع الحديدة
وشالوا الجواهرجية المسيحيين الذهب اتغش
وشالونا من مراقبة الامتحانات و ورق الطلبة اتباع والامتحانات طلعت وبقت فضليح اصفار للركب
وخد بقى عندك الشرطة والقضاء والمصالح الحكومية والزراعة والصناعة والاعلام وخرابة الازهر -

عاوز تصلح يا سيسى ويا اى حاكم بالبلد اعمل زى محمد على مذبحة قلعه للفاسدين وتعيين شرفاء بيخافوا مكانهم فى دولة مساواة تامة بالمواطنة وقوانين رادعه وابعاد الدين وعدم تمويله

والى ان يقتنع السيسى ادينا قاعدين فى الزيطة بنسمع الزمبليطة

أحدث المقالات
  • العقوبات الاقتصادية – الأسد و النمر و القرد بقلم عمر عثمان 09-07-15, 05:42 PM, عمر عثمان-Omer Gibreal
  • الواقع أن احلام الشعب السودانى سقطت بين قوسى(العلف والنفايات) بقلم عبد الغفار المهدى 09-07-15, 05:41 PM, عبد الغفار المهدى
  • قرار مجلس السلم الأفريقي بين معارضة مرتهنة ومشتتة .. وحكومة محاربة وفاسدة .... وشعب مغلوب علي أمره 09-07-15, 05:39 PM, هاشم محمد علي احمد
  • أبكيك أيها الأمل بقلم الحاج خليفة جودة 09-07-15, 05:37 PM, الحاج خليفة جودة
  • ريهام تكمل فصول المأساة ..! بقلم سري القدوة 09-07-15, 05:34 PM, سري القدوة
  • دواء جيد ولكنه منتهي الصلاحية بقلم بشير عبدالقادر 09-07-15, 04:33 PM, بشير عبدالقادر
  • غسل عائد الجرائم والأموال القذرة بقلم حماد وادى سند الكرتى 09-07-15, 04:30 PM, حماد سند الكرتى
  • شهداءُ الإمارات بقلم * أحمد إبراهيم (كاتب إماراتي) 09-07-15, 04:28 PM, أحمد إبراهيم
  • إعادة السودان الى البند الرابع لمراقبة الوضع الإنساني عبر مقرر خاص ضرورة..!! بقلم عبدالوهاب الأنصار 09-07-15, 04:25 PM, عبد الوهاب الأنصاري
  • الشعوب السودانية تصبر لكنها لا تستجدي يا آل سعود اطلقوا سراح الصحفي السوداني 09-07-15, 04:22 PM, د.عبد العزيز سليمان
  • اتصال من بلاد بعيدة!! بقلم عثمان ميرغني 09-07-15, 03:49 PM, عثمان ميرغني
  • حبوب منع الكلام..!! بقلم عبدالباقي الظافر 09-07-15, 03:43 PM, عبدالباقي الظافر
  • (تاااني) يا عثمان؟! بقلم صلاح الدين عووضة 09-07-15, 03:41 PM, صلاح الدين عووضة
  • أحلام الفتى الطائر! 1-3 بقلم الطيب مصطفى 09-07-15, 03:39 PM, الطيب مصطفى
  • مواقع العمل ..!! بقلم الطاهر ساتي 09-07-15, 03:37 PM, الطاهر ساتي
  • تقرير أداء وزارة الصحة.. مخجل!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 09-07-15, 08:30 AM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • ما بين شركات الإتصالات والحكومه فى السودان ... المواطن المسكين مهبط عصا ... بقلم ياسر قطيه 09-07-15, 08:27 AM, ياسر قطيه
  • حقيقة الجنجويد (قوات الدعم السريع ) بقلم فيصل عبد الرحمن السُحـــــيني 09-07-15, 08:24 AM, فيصل عبد الرحمن السُحـيني
  • سقاية شجرة التسامح السياسي!! بقلم حيدر احمد خيرالله 09-07-15, 08:22 AM, حيدر احمد خيرالله
  • أنتم الباقُون فِينا يا شهداء (سبتمبر) الأبرار..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري 09-07-15, 01:07 AM, عبد الوهاب الأنصاري
  • شوقي بدري: ضغينة مرتجلة على العرب المسلمين بقلم عبد الله علي إبراهيم 09-07-15, 00:55 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • لا تحتمل التبريرات والعجز الإداري بقلم نورالدين مدني 09-07-15, 00:52 AM, نور الدين مدني
  • الصبر على المبادئ ....هذا قولي !!! بقلم الكمالي كمال إنديانا 09-07-15, 00:51 AM, الكمالي كمال
  • طريق المعرفة والحرية: حول السيرة الذاتية لحيدر إبراهيم علي بقلم محمد محمود 09-07-15, 00:47 AM, محمد محمود
  • لأول مرة: سيدة سودانية تتولى تدريب فريق كرة قدم رجالي!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 09-07-15, 00:07 AM, فيصل الدابي المحامي
  • العنصرية والأنانية هما أسُ الدَاء (5) بقلم عبد العزيز سام 09-07-15, 00:05 AM, عبد العزيز عثمان سام
  • التخصصات الطبية إلي أين ؟؟ بقلم عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات 09-07-15, 00:03 AM, سيد عبد القادر قنات
  • نحو تطوير منهج البحث العلمي القانوني بقلم د.أمل الكردفاني 09-07-15, 00:01 AM, أمل الكردفاني
  • السيدة ميركل ....هنا غزة بقلم سميح خلف 09-06-15, 11:58 PM, سميح خلف
  • الأخ الصحفي وليد الحسين . . بقلم آكرم محمد زكي 09-06-15, 11:55 PM, اكرم محمد زكى