الحركة الشّعبية تأكل بنيِها.. إحالة ثوار إلي (المعاش)..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري

الحركة الشّعبية تأكل بنيِها.. إحالة ثوار إلي (المعاش)..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري


05-09-2015, 01:58 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1441414727&rn=0


Post: #1
Title: الحركة الشّعبية تأكل بنيِها.. إحالة ثوار إلي (المعاش)..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري
Author: عبد الوهاب الأنصاري
Date: 05-09-2015, 01:58 AM

01:58 AM Sep, 05 2015
سودانيز اون لاين
عبد الوهاب الأنصاري-
مكتبتى فى سودانيزاونلاين





[طيره تآكل في جناها..

حيطه تتمطى وتفلع..

في قفى الزول البناها..

والخلق بقت بلاها..

والشمش بلعت ضحاها..

فسرت للناس رؤاها..

وقالوا جنت وما براها..]

(حميد)

وثيقة تحوي قرار (رسّمي) صادر، من قيادة الجيش الشّعبي لتحرير السودان - شمال، ومزيل بتوقيع، الفريق مالك عقار، مع مُلاحظة بخط اليد، ليسّت (للميديا)، بل للتنفيذ..!!؟؟.



الوثيقة يتِّم تداولها بكثافة وسِعة الإنتشار في الميديا، بمواقع التواصل الإجتماعي، وتطبيِّقات الهواتف الذكية المتنوعة، وحايمة في (السّايبر) السوداني، طالعة نازلة، تتمطى بدهشة، وسُخرية تجعل الحواجب مرفوعة..!؟ إنتظرنا حتي لا نبهت صانعيه، قد يكون القرار مضروب، بقصد التشويش وخلق الفرقة والشتات، حتى لانُتهم بالشّفقة، وإكسّسوارتها (المؤكلشه)... أصالة، أو وكاله.. تريثنا، لم يصّدر بيان، من مُصدريه، نافياً.. إذن الوثيقة الإسفيرية صحيّحة.. (ثوار بالمعاش).

الوثيقة السائحة إسفيرياً.. تحوي قراراً عجباً.. بإحالة مجموعة من أكفأ ضباط الجيش الشعبي شمال، و من أصلبهم إيماناً بالمشّروع.. (للتقاعد) "معاش عديل كدة"..!

المعلوم بالضرورة، أن الإحالة للمعاش، بصفة عامة تقوم بها الدول وفقاً لقوانين ولوائح، تحدد القيد الزمني، والسن والمستحقات الماليه.. بهدف الإستثمار البشري، وتوفير الوظائف للأجيال الآحقة.

فكيف لحركة ثورية تحيل منسوبيها للمعاش بقرار..كان منطقياً لو تم إحالتهم إلى كشف ضباط الإحتياط مثلاً.. والمعلوم بأن الجيش الشعبي كان ومازال يضم ضباطاً إلي صفوفه بعد إحالتهم للمعاش من الجيش الحكومي (القوات المسلحة)..!

الشاهد أن الضباط المحالين للمعاش هم مِن مَن أكثر، ضباط الجيش الشعبي مراساً، وأصلبهم مواقفاً، وأنظفهم يداً، شهد لهم الأعداء قبل الأصدقاء نقاءً، وإباءً، وشموخ، وكبرياء في أزمنة الإنكسارات الداوية.. ولزوجة الأداء، وتبّني بَّين بِّين المواقف، وأنصاف الحلول المبدئية، وبسط اليدين على الوسيط في إنتظار (التحريش).

الضباط المحالون للتقاعد (الفرية).. ثوار في جيش التحرير الشعبي متطوعين، أفنوا زهرة شبابهم، مناضلين في الأحراش والغابات، الوهاد، وفرسان مواقف لا يشق لهم غبار، ولم تثّار حولهم شبهات فساد، أو مواقف رخوة ، رغم تربص الأعين الشريرة.

القرار المُدهش، حد الإندهاش، لم يسّبقهم عليهم فيه إنسُ ولاجان.. إحالة ثوار (للمعاش) "وتسوية مستحقاتهم حسّب الأصول"..!؟ (دي من عند كاتب المقال) أليس ذلك هو المعهود في (الدول)، هل أصبحت الحركة الشعبية دولة؟ أم حركة تحرير..؟ والضباط هم وفقاً (للمرسوم)

العميد/ ياسر جعفر السنهوري. -1

العميد / رمضان حسن نمر. -2

العميد /أحمد بلقا أتيم.-3

4- العميد /علي بندة

5- العميد /محمود التيجاني.

6- العميد /محمود النميري يوسف.

7- الرائد /عمر عبدالرحمن (فور).



الطريف في الأُمر، أن هنالك أمر في متن (المرسوم) يأمر العميد (معاش) رمضان حسن نمر، أن يبلغ قيادة الجيش الشعبي ـ شمال، بالنيل الأزرق.. في خلال شهر من تاريخه.



وكذلك، على العميد أحمد بلقة أتيم، أن يُبلغ قيادة الجيّش الشّعبي – شمال، جبال النوبة جنوب كردفان، أيضاً في خلال شهر من تاريخه. وآخرين.؟



القرار مٌعمم بنسّخ لكلٍ من :

[] رئيس أركان الجيش الشعبي ـ شمال اللواء جقود مكوار.

[] نواب رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي ـ شمال.

[] نائب رئيس الحركة الشعبية ـ شمال " المكلف" الفريق عبدالعزير الحلو.

[] الأمين العام للحركة الشعبية ـ شمال "المكلف" ياسر سعيد عرمان.

[] جميع وحدات الجيش الشعبي ـ شمال.

الأسئلة التي تفرض نفسها هنا:

ـ هل يحال الثوار للمعاش؟

ـ هل إرتكز القرار على قانون، وإذا كان كذلك، ماذا عن الشهداء والمعاقين من ضباط وأفراد الجيش الشعبي ـ شمال ؟

ـ وهل للتوقيت مغزى، ودلالة في المنعرج الحرج الآنيّ؟

الأيام حُبلى فالنتظر لنرى.. لن نتطفيء قناديل النِضّال المُعمدة بالدماء الغالية، والممهورة بالأرواح المبذولة فِداً.. وأهداف المشروع باقية.

[وأما الزَّبد فيذهب جُفاء وأما ماينفع الناس فيمكث في الأرض]
أحدث المقالات
  • قراءة متانية بين سطور اجتماع البشير وقياداته العسكرية والامنية (الحلقة ارابعة) بقلم طالب تية 09-04-15, 05:15 PM, طالب تية
  • المواقع الإلكترونية.. مساحة للتنفيس أم "سحّارة" للتكديس ! بقلم بدور عبدالمنعم عبداللطيف 09-04-15, 05:12 PM, بدور عبدالمنعم عبداللطيف
  • وليد الحسين يُحب مكارِم الأخلاق.. نِلتمِس من خادم الحرمين الإفّرِّج عنه..! بقلم عبدالوهاب الأنصاري 09-04-15, 05:10 PM, عبد الوهاب الأنصاري
  • الراجل السوداني أرجل راجل والرجالة تطير!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 09-04-15, 05:05 PM, فيصل الدابي المحامي
  • كليبتومانيا الضوء : سيمون بين السرايات حالة بقلم محمد رفعت الدومي 09-04-15, 05:01 PM, محمد رفعت الدومي
  • سياسة العزل إعدامٌ للنفس وإزهاقٌ للروح (3) بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 09-04-15, 03:48 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • بلاش أنسانية مخادعة أنتم لا تشبهون أخوتكم يا عرب السودان؟.. بقلم الفاضل سعيد سنهوري 09-04-15, 03:44 PM, الفاضل سعيد سنهوري
  • إنهم يكتشفون الغاز ويستعدون لشراء العقالات!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 09-04-15, 03:42 PM, فيصل الدابي المحامي
  • السيسي الذي لا تعرفون بقلم عبدالباقي الظافر 09-04-15, 03:40 PM, عبدالباقي الظافر
  • مهزلة خطاب الرئيس حول الحوار الوطنى 7+7 تعليقا عليه 21 اغسطس 2015 بقلم محمد القاضي 09-04-15, 03:39 PM, محمد القاضى
  • الحوار النوبي – النوبي حوار للإلهاء والإلتفاف ودس السم في الدسم!!!! بقلم مبارك أردول 09-04-15, 05:50 AM, مبارك عبدالرحمن أردول
  • كيف حكم نظام الإنقاذ ست وعشرين عاماً إذا كان لا يستطيع تحمل ما تكتبه صحيفة إلكترونية كالراكوبة؟ 09-04-15, 05:47 AM, عبدالغني بريش فيوف
  • القيادة الرشيدة بقلم عائشة حسين شريف 09-04-15, 03:12 AM, عائشة حسين شريف
  • مرآة تعكس الشوق شوكا بقلم الحاج خليفة جودة 09-04-15, 03:10 AM, الحاج خليفة جودة
  • عبد الخالق محجوب: ما عندك أتلج من دا؟ بقلم عبد الله علي إبراهيم 09-03-15, 10:09 PM, عبدالله علي إبراهيم
  • الشاعر البلجيكي المرهف سيى جاى CEE JAY بقلم د.الهادي عجب الدور 09-03-15, 10:05 PM, الهادى عجب الدور
  • كارثية سياسة التحرير الاقتصادى بقلم عصام جزولي 09-03-15, 10:03 PM, عصام جزولي
  • الصغار في لعبة الكبار...!! بقلم سميح خلف 09-03-15, 10:01 PM, سميح خلف