في طريق الزعيم نٌبحر بقلم Taha Tibin

في طريق الزعيم نٌبحر بقلم Taha Tibin


07-08-2015, 04:04 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1438916654&rn=0


Post: #1
Title: في طريق الزعيم نٌبحر بقلم Taha Tibin
Author: طه تبن
Date: 07-08-2015, 04:04 AM

04:04 AM Aug, 07 2015
سودانيز اون لاين
طه تبن-Phoenix Arizona USA
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



أطفأ السودانين قبل ايام شموع الحزن علي ارواح شهدائهم وعلي رأسهم الزعيم الراحل د قرنق الذي دخل في قلوب الملايين من أبناء شعبه هو سوي هو رجل ترجل من ركب الانانية والخزلان لينفض من شعبه غبار الزل ويلبسهم ثوب النضال ويبحر معهم في مراكب النضال الي اعماق بحار الخلد من اجل البحث عن مرفئ يرثي عليه سفينة الوطن بسلام لن يترك قائد سفينة النضال لردح من الزمن عن مواطن واحد مظلوم الا وقف الي جانبه, وسانده في أخذ حقه تكلم عن الدولة, والهوية ,وعن الدين والوطن والعرض والأرض, وقال كلها من اجلها خرجنا نبحث عنها وان وجدت فوق اي ارض وتحت اي سماء نحن فيها ملك للناس جميعا اشاد بتنوعها وإرثها الثقافي العتيق دافع عن مشروعه في إطار السودان الجديد تحت اطر توافقية وذات ابعاد وحدوية جامعة فالكل يجد نفسه طوعا وليس كرها في هذا الإطار بهذا سوف نحقق أكبر نصر ونقتل فيه روح التبلد ورفع الظلم عن كاهن المظلومين والمستضعفين في ارض الوطن من حقك ان تبكي فقيد وتعبر عن حزنك له وذكر محاسنه وافعاله وترك فراغ لايمكن يملئه احد كائن من كان ولكن هذا الزعيم لو قدر لنا لنراه في قبره لنجده هو الذي يبكي علي حالنا و الفشل الذي إصابة أمة النضال في مهد طريقها الي الانعتاق من براغث والزل والهوان ويري انهر من الدماء شقت طريقا جديد في الغابة ولو اتية به الي الحياة مرة اخري ولربما لا يعرف نقطة انطلاق مهدي ثورته الأولي خرقت هذه المدينة الحالمة بطموح أجيالها في الدماء اسقت الأبنوس والباباي والمانقو وضل الزمبيري ابقاره في وحل طين من دماء اطفالها ونساءها الحالمين بوطن للجميع , الزعم كانت استاذ في مدرسة اسمها السودان الموحد والوطن الأحد وطلابها من خيرة أبناء الشعب السوداني ولكن بعدغياب الاستاذ المفاجئ اغلقت المدرسة ابوابها ولم يجلس الطلاب للامتحان النهائي لذا ضلوا الوجهة والهوية ,لاشك في ان فكرة الزعيم خطفها القدر من بين أيدينا و تركنا بين سندانة الفشل وكماشة الاستبداد وحفظ لنفسه مكان مرموقاً لم يكن اقل شاناً من غاندي ،ومانديلا ،وجفارا،ومارتن لوثركنج مالكوم اكس ,وبلفار .بقلمي Taha Tibin

أحدث المقالات
  • قد تختلف ذروة اللذّة، جنسّية كانت أم دموية، ولكن المُتعة واحدة بقلم شهاب فتح الرحمن محمد طه 08-06-15, 06:05 PM, شهاب فتح الرحمن محمد طه
  • المؤتمر الوطني بين قهر المواطن وتردي الخدمات بقلم د. تيسير محي الدين عثمان 08-06-15, 06:01 PM, تيسير محي الدين عثمان
  • الفلسطينيون ...المتاجرة بالقضية ... واتهام نميري بقلم شوقي بدرى 08-06-15, 05:49 PM, شوقي بدرى
  • أيها الفتى.. أيتها الفتاة، هلموا إلى العصيان المدني! بقلم عثمان محمد حسن 08-06-15, 05:47 PM, عثمان محمد حسن
  • العهد الجديد والبداية الصادمة بقلم سعيد أبو كمبال 08-06-15, 05:45 PM, سعيد أبو كمبال
  • تبرؤ الأخوان المسلمون من تنظيمهم: بقلم د. عمر القراي 08-06-15, 05:43 PM, عمر القراي
  • الشعبي.. غاية الوفاق.. وسيلة النفاق!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-06-15, 05:42 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الكيان الصهيوني بين التشدد الرسمي والتطرف الشعبي بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-06-15, 05:40 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • حقوق الإنسان في خطاب منظمة التحرير الفلسطينية بقلم فادي أبوبكر 08-06-15, 05:39 PM, فادي أبوبكر
  • دبلوماسية بيع الوهم بقلم جهاد الرنتيسي 08-06-15, 05:38 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • ثورة النيل البشرية بقلم سري القدوة 08-06-15, 05:37 PM, سري القدوة
  • دور إيران في الدعوة لإنشاء إقليم السليمانية في العراق دراسة تحليلية في الأسباب 08-06-15, 05:34 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • لماذا فشلت مشاريع تبسيط الزواج ؟ بقلم عصام جزولي 08-06-15, 03:49 PM, عصام جزولي
  • البشير بين بيضة السيسي وحجر مرسي..وعبور القناة الجديدة.. بقلم خليل محمد سليمان 08-06-15, 03:46 PM, خليل محمد سليمان
  • سفارة السودان بالرياض بقلم Azhari YousifMassaad 08-06-15, 03:44 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • حكاية نظام اللوترى الأمريكى للهجرة و السودانين بقلم ماهر هارون 08-06-15, 03:42 PM, ماهر هارون
  • داعش . . الكتاب الأسود بقلم نورالدين مدني 08-06-15, 03:37 PM, نور الدين مدني
  • خورطقت الفيحاء بقلم د.طارق مصباح يوسف 08-06-15, 03:36 PM, طارق مصباح يوسف
  • تعدين اليورينيوم والذهب .. الفرصة الأخيرة للسودان ( 1 ) تحليل إقتصادي صلاح الباشا 08-06-15, 03:35 PM, صلاح الباشا
  • السحر والشعوذة.. عندما تصبح ثقافة رسمية!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-06-15, 03:33 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الظّلم الصّارخ في سوسيـــا بقلم ألون بن مئير 08-06-15, 03:31 PM, ألون بن مئير
  • مافي زول بلقى عضة..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-06-15, 02:55 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • كيف نواجه مخططات تصفية الأونروا؟ بقلم د. فايز أبو شمالة 08-06-15, 02:53 PM, فايز أبو شمالة
  • هواية تعذيب الناس في السودان !!! بقلم فيصل الدابي المحامي 08-06-15, 02:52 PM, فيصل الدابي المحامي
  • سؤال"السوداني" :: الدواء وين راح ؟! بقلم نورالدين مدني 08-06-15, 02:50 PM, نور الدين مدني
  • دولتان بنظامٍ واحد ضد حرية الصحافة والتعبير ! بقلم فيصل الباقر 08-06-15, 02:44 PM, فيصل الباقر
  • من يهن يسهل الهوان عليه بقلم شوقي بدري 08-06-15, 02:42 PM, شوقي بدرى
  • ايها المشير سوار الذهب لم يعد هناك متسع لترقيع السروال المقدود.. بقلم الفاضل سعيد سنهوري 08-06-15, 02:40 PM, الفاضل سعيد سنهوري
  • العنصرية والأنانية هُمَا أس الدَاء (2) بقلم عبد العزيز سام- 5 أغسطس 2015م 08-06-15, 02:38 PM, عبد العزيز عثمان سام
  • تكميم الأفواه لدحر الارهاب باتريوت- بقلم عثمان محمد حسن 08-06-15, 02:13 PM, عثمان محمد حسن
  • نكتة جديدة لنج (سودانيين في الخليج)!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 08-06-15, 02:11 PM, فيصل الدابي المحامي
  • هل شارك علي عثمان في انقلاب رابعة العيد ؟؟ بقلم جمال السراج 08-06-15, 02:09 PM, جمال السراج
  • خير الكلام ما قل ودل يافخامة الرئيس بقلم سميح خلف 08-06-15, 02:07 PM, سميح خلف
  • انقاق الدولة " ماسورة "... ووعد الحسن الميرغني!! بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم 08-06-15, 02:06 PM, أبوبكر يوسف إبراهيم
  • كيف صار الرئيس البشير وسيطاً يتهافت عليه المعجبون المتعشمون ؟ بقلم ثروت قاسم 08-06-15, 02:04 PM, ثروت قاسم
  • سيد قطب وظلاله! بقلم محمد رفعت الدومي 08-06-15, 02:02 PM, محمد رفعت الدومي
  • الفصل بين المنظمة والسلطة وفتح استحقاق فلسطيني بقلم نقولا ناصر* 08-06-15, 02:00 PM, نقولا ناصر
  • يحكى ان ..... يحكى عنا.............!! بقلم توفيق الحاج 08-06-15, 01:59 PM, توفيق الحاج