قال الطيب مصطفي عصام احمد البشير اكبر مفكري الوسطية في العالم بقلم جبريل حسن احمد

قال الطيب مصطفي عصام احمد البشير اكبر مفكري الوسطية في العالم بقلم جبريل حسن احمد


01-06-2015, 07:43 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1433187809&rn=0


Post: #1
Title: قال الطيب مصطفي عصام احمد البشير اكبر مفكري الوسطية في العالم بقلم جبريل حسن احمد
Author: جبريل حسن احمد
Date: 01-06-2015, 07:43 PM

08:43 PM Jun, 01 2015
سودانيز اون لاين
جبريل حسن احمد-
مكتبتى فى سودانيزاونلاين





اطلعت علي مقال الطيب مصطفي المنشور بتاريخ 30##5##2015 كان يتحدث عن اشياء ليس من تخصصه . يبدو انه يريد ان يظهر بأنه عالم دين ضليع و لا ادري ما هي الاسباب التي دعت الطيب ان يلبس جلباب رجل الدين المتخصص ، هل انه رأي هذا السلوك يزيده مالا واحتراما ام ان الطيب اثري ثراء جعله يعتقد انه عالم في كل شيء و انه يلهي نفسه و يرضي غروره بهذا السلوك .
قال الطيب انه عرض عدة مقالات للشيخ محمد الغزالي احد رواد مدرسة الوسطية سؤالنا للطيب هل هموم الشعب السوداني لها صلة بوسطية الطيب و الغزالي و هل حكم الاخوان المسلمين الذين الطيب جزء منهم و الذي اذل السودانيين له علاقة بالوسطية المغرم بها الطيب و المهم السودان لم يجني خير من وسطية الطيب و في اعتقادي ان كل ما فعله الطيب هو ترف شبعانين لا علاقة له بفقراء السودان العراه الحفاة و لا بالدين المساند للحق و الخير و لكي يعطيها الطيب كوز ماء قال انه يعتبر عصام احمد البشير اكبر مفكري الوسطية في العالم في الوقت الحاضر و بهذا جعل الوسطية جيفة لا فائدة منها . هل هناك علاقة بين الطيب و عصام احمد البشير ليلبسه هذا القفطان الذهبي ، عصام هو امام مسجد اثرياء الانقاذ و هو ممثل بارع و مدهش ، يطرب الاخوان بأحاديثه و حركاته و مع هذا لم اقرا يوما لأحد يمتدح عصام هذا بل تكال له اللعنات و القول بأنه انتهازي و منافق و من اجل ارضاء مخدميه يمكن يزحف علي بطنه و هو من مدللي الانقاذ قيل انه صاحب العمارة التي اشتراها علي محمود وزير مالية الانقاذ السابق الذي كان من المتجولين في غابات الطلح بدار فور ، جاء الي الخرطوم فخم حتى صار من اثرياءها ، اشتري العمارة بمليونين دولار امريكي بواسطة سمسار و لم يدفع للسمسار ما يستحقه و بما ان علي محمود جاء من غابات دار فور يجهل اخلاق سماسرة الخرطوم ، اشار السمسار بيده فتدافع المحامون للدفاع عن السمسار الذي تطاول عليه احد رعاة البقر . فارتجف علي محمود و اخرج محفظته و دفع كاش .
عصام احمد البشير اجبره الفقر و الحاجة للعمل في قطر و المملكة العربية السعودية و فجأة صار من المغربين لسلطان السودان فصار من الاثرياء و ما دام عصام في بلاط السلطان و من المغربين المحظوظين امتدحه خال السلطان .
صال الطيب مصطفي و جال ليحدثنا عن الحاكمية و هذا غير مستغرب من المترفين و اقرباء السلاطين ، الطيب لا يدري ان الفساد نهش لحم الشعب السوداني و الطلبة الجامعيين يتحاربون في شوارع الخرطوم و المدن الكبري في السودان بتحريض من جماعة الطيب التي حدثنا عنها الطيب بان شعارها سيفين و مصحف و الحروب في السودان تحصد الالاف و ابن اخته يأمر البنوك و الشعب السودان بتمويل احتفائه بتنصيبه ملكا علي السودان ببذخ و طبعا هذه هي الوسطية التي يحدثنا عنها فني التلفونات الطيب مصطفي .
جاء في مقال الطيب ان شعار الاخوان المسلمين هو السيفان والمصحف و بكل اسف و اسي ان دولة الاخوان التي نعيش في كنفها من اواخر سبعينات القرن الماضي الي عام 2015 اخفت المصحف و نسته و جلبت احدث الاسلحة الفتاكة و اخضعتنا الي سلطانها الذي لا يماثله سلطان فتمزق السودان و سالت الدماء و فسادها غير مشهود من قبل و قريب السلطان الطيب مصطفي يعرض فينا و يبيع لنا ترفه الغير ذهني و الغير معقول . الطيب مصطفي مهووس و شرس و الثراء و قرابته بالسلطان زادته غرورا . تمعن في قول الطيب ( انظر لكل ما جري للتيار الليبرالي الاسلامي الذي ارتضي الاحتكام لصندوق الاقتراع من اقصاء في مصر و الجزائر و ما يتعرض له ذات التيار الذي وصل الي الحكم في السودان من تضييق و حصار .. ) هذا تزييف للحقائق اخوان السودان لم يكونوا في يوم من الايام ليبراليين و لم يصلوا الي الحكم عن طريق الانتخابات و المتابع للشأن السوداني اذا وصفهم باي صفة غير انهم قتلة و نهابين يكون جبن عن قول الحقيقة .
جبريل حسن احمد

أحدث المقالات

  • ترتيبات لتغييب أهل الحق في استثمار أراضي النقع.. بيييييييع!! بقلم عثمان محمد حسن 05-31-15, 08:04 PM, عثمان محمد حسن
  • إنتبهوا بدأ تنفيذ المخطط بقلم عمر الشريف 05-31-15, 07:59 PM, عمر الشريف
  • يا وزير التعليم : أوقف فطور مراقبي الامتحانات بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم 05-31-15, 07:54 PM, أبوبكر يوسف إبراهيم
  • قبل التنصيب بقلم *أ.علم الهدى أحمد عثمان 05-31-15, 07:51 PM, علم الهدى أحمد عثمان
  • الفجيعة القادمة .... إهتمام بالتشكيل الوزاري وإهمال لقضايا السلام بقلم صلاح الباشا 05-31-15, 03:29 PM, صلاح الباشا
  • الإنقاذ ويوم الزينة بقلم حسن احمد الحسن 05-31-15, 03:25 PM, حسن احمد الحسن
  • ماذا يفعلون في أوربا؟ بقلم منعم سليمان عطرون 05-31-15, 03:13 PM, منعم سليمان عطرون
  • اعادة اكتشاف الإنسان في الفكر الحديث (2) بقلم عماد البليك 05-31-15, 03:06 PM, عماد البليك
  • فكرة الدمج ..!! بقلم الطاهر ساتي 05-31-15, 03:02 PM, الطاهر ساتي
  • مفكرة لندن (6): تيسير وأفكار وجدي ميرغني الألمعية بقلم مصطفى عبد العزيز البطل 05-31-15, 07:44 AM, مصطفى عبد العزيز البطل
  • الامام علي ( ع ) والفقر بقلم صافي الياسري 05-31-15, 07:33 AM, صافي الياسري
  • تراتبية الهندي بقلم محمد عبد الرحمن 05-31-15, 05:45 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • دموع في عيون (قاسية)!! بقلم صلاح الدين عووضة 05-31-15, 05:26 AM, صلاح الدين عووضة
  • دعم المقاومة الايرانية لجم للنفوذ الايراني في المنطقة بقلم منى سالم الجبوري 05-31-15, 05:24 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • إيران ومعركة الرمادي.. من أجل من؟! بقلم وائل حسن جعفر 05-31-15, 05:21 AM, وائل حسن جعفر
  • سددوا وقاربوا وأبشروا بقلم/ ماهر إبراهيم جعوان 05-31-15, 05:20 AM, ماهر إبراهيم جعوان
  • الحق، لم يعد للصمت عُشاق بقلم من المغرب كتب : مصطفى منيغ 05-31-15, 05:19 AM, مصطفى منيغ
  • دولة دارفور 2017 بقلم أدم محمد أدم، سان فرانسيسكو 05-31-15, 05:17 AM, أدم محمد أدم
  • بماذا يكافئ المجرم عمر البشير زميله المجرم موسي هلال هذه المرة؟ بقلم محمد نور عودو 05-31-15, 04:35 AM, محمد نور عودو
  • هذا عن الفيفا وماذا عن الإتحاد السوداني لكرة القدم !!! ؟ بقلم محمد بحرالدين إدريس 05-31-15, 04:33 AM, محمد بحر الدين ادريس
  • عبد الخالق: حتى لو كان غضبة الهبباي عملاً سياسياً فهو لم يتخذ أبغض وسيلة له بقلم عبدالله علي إبرا 05-31-15, 04:31 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • التجارة العادلة Fair Traiding بقلم نورالدين مدني 05-31-15, 04:27 AM, نور الدين مدني
  • محاكمة دونكيشوتية بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 05-31-15, 04:25 AM, حسن العاصي