بجاوى فى الخرطوم بقلم هاشم محمد الحسن

بجاوى فى الخرطوم بقلم هاشم محمد الحسن


12-05-2015, 01:46 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1431391617&rn=0


Post: #1
Title: بجاوى فى الخرطوم بقلم هاشم محمد الحسن
Author: هاشم محمد الحسن
Date: 12-05-2015, 01:46 AM

01:46 AM May, 12 2015
سودانيز اون لاين
هاشم محمد الحسن-
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



2. عند عودتي الي أوتاوا مر رت بالخرطوم . كان ذلك في يوم من أيام اغسطس عام 2011. لقد أحرقتني بورتسودات بصيفها الجهنمي ولكن الخرطوم لم تكن احسن حالاً منها. نزلت عند صديق لي في حي بري. وبعد أن أخذت بعض من الراحة ، قررت أن اصل الي احد اقاربي الذي جاء الي الخرطوم للعلاج. اخذت العربة الي ود البخيت في امدرمان مررت بجامع في كافوري اشبه بالجوامع التركية في استامبول. أما بقية المنازل فهي تذكرك بالصعيد المصري. وبالمناسبة هذه العاصمة بناها خورشيد باشا في العهد التركي المصري في السودان. ومن وقت لاخر يقابلك رهط من المارة يبدو عليهم الفقر لا حول ولا قوة الا بالله انها عاصمة السودان. وبعد أن تمت الزيارة نويت ان ارجع الي حي بري مرة ثانية الا أن المرافق اخبرني بانه يريد ان يذهب الي مستشفي الشرطة ببري ومعه المريض. اخذنا نتبادل الحديث اي الوتسة باللغة البجاوية طيلة االمدة حتي وصلنا المستشفي .نزل صاحبنا في المستشفي ومعه المريض. اخذني السائق الي منزل صديقي حيث كنت انزل معه ضيفا بعض الوقت. الغريب في الامر جري بيني وبين السائق نقاشاً باللغة البجاوية المكسرة. شعرت أن سائق العربة يريد ان يسخر مني ولكن قلت مشي الحال. قال لي يا ها كسلا اشوف قلت له كسلا ما اشوف انا بورتسودان اشوف فقال لي انا بورتسودان ما اشوف. وبينما نحن بين خذ وهات وصلنا منزل دكتور اوشيك. امعن السائق في وجهي وقال سبحان الله بجاوي نازل في بري وعلي الفور قلت له أن صاحب هذا المنزل استاذ في الجامعة وهو خريج جامعة كلورادو الامريكية وفوق هذا انه بجاوي ايه رايك. وقد دار في ذهني سؤال ياترى هل حي بري حي شعبي فى الخرطوم ام هو حي بيفرلي هيل بلوس أنجلوس. تذكرت ما قاله لي اخي وصديقي عبد الغفار محمد احمد بان اهل السودان لا يعرفون بعضهم البعض بل ولم يكونوا علي استعداد لمعرفة بعضهم. اضف الي ذلك ما قراته في جريدة الراكوبة الاكترونية بان الاستاذ حسنين هيكل كتب يقول (ان السودان بلد مجرد جغرافيا اي انه مساحات من الارض به شعوب متخلفة ومتناثرة). ارتفعت بي الطائرة فوق سماء الخرطوم ونهر النيل يجري مندفعاً نحو الشمال. نظرت نظرة وداع ملؤها الحيرة والعطف لهذا البلد العجيب ثم أسأل نفسي واقول من الذي قال (ملعون ابوك بلد).

هاشم محمد الحسن

أوتاوا- كندا
mailto:[email protected]@hotmail.com
1.

















































مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • ماذا يريد البجا؟ بقلم هاشم محمد الحسن 03-16-15, 10:58 PM, هاشم محمد الحسن
  • ماسورة مياه بورتسودان/هاشم محمد الحسن 10-08-14, 04:34 AM, هاشم محمد الحسن
  • بعيداً عن السياسة /هاشم محمد الحسن. وتاوا- كندا 09-12-14, 00:38 AM, هاشم محمد الحسن
  • أحذروا الميرغني و حكومة الإنقاذ 09-28-04, 07:19 PM, هاشم محمد الحسن