السيسى بمجلس الامن..واجباره على التنحى او الحرب بقلم سهيل احمد الارباب

السيسى بمجلس الامن..واجباره على التنحى او الحرب بقلم سهيل احمد الارباب


20-02-2015, 04:18 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1424449117&rn=0


Post: #1
Title: السيسى بمجلس الامن..واجباره على التنحى او الحرب بقلم سهيل احمد الارباب
Author: سهيل احمد الارباب
Date: 20-02-2015, 04:18 PM

04:18 PM Feb, 20 2015
سودانيز أون لاين
سهيل احمد الارباب -
مكتبتي في سودانيزاونلاين



السقوط المتوقع لمشروع القرار المتوقع صدروره بشان ليبيا والذى اعيدت صياغته عدة مرات اخرها النسخة المقدمة من وتحت النقاش الان من قبل الاردن بالنيابة عن الجامعة العربية وجمهورية مصر والذى يعتبر اول اختبارات حجم الدور المصرى فى المرحلة القادمة بمنطقة الشرق الاوسط وافريقيا مع ملاحظة تحفظ دولة قطر عليه منذ البدء.

ومن اهداف المذكرة ترسيخ الشرعية المنتخبة ديمقراطيا فى مواجهة حكومة طرابلس الاسبق والتى تستمد شرعيتها من قبل حكم قضائى ودستورى ولكن منقصته انه قد صدر تحت اسنة الرماح او لنقل تهديد بنادق المليشيات خارج المحكمة اثناء تداوله وتهديدات تقال انها قد وجهت للقضاة قبل بحث القضية وقبل النطق بالحكم.

ويعطى القرار حال صدوره حسب المسودة اعترافا دوليا تجاة قوات اللواء حفتر باعتبارها وريثة الجيش الليبى بعد اندثاره كاحد نتائج الثورة ضد معمر القزافى وسقوط حكمه وجيشه .

ويبرر المساعدات التى تقدم مستقبلا لهذا الجيش ويجعل لاتفاقيات التعاون معه سندا شرعيا لامداده بالسلاح ولربما المشاركة بمستشارين اوجنود حسب الحاجة مستقبلا بغطاء شرعى وقانونى ضد حكومة طرابلس او مايقال ضد المتطرفين بدرنة ومصراتة وجنوب ليبيا.

ولكن رغم مساندة روسيا ومعارضة تركيا وتحفظ بريطانيا وامريكا وموقفى اهم دولتين اقليميتين وجارتين ونعنى تونس والجزائر ورغبتهما والدول الافريقية حل الاشكال ضمن جهود موفد الامم المتحدة لاحلا السلام الشامل وفق اتفاقية لاقتسام الحكم بين طرفى الشرعية الانتخابية والدستورية ونعنى الاخوان المسلمين وحلفائهم فلا يتوقع نيل المسودة الاصوات اللازمة لاصدارها كقرار وتحت البند السابع حسب رغبة الحكومة المصرية واهم مرتكزات خطتها المستقبلية تجاه ليبيا وسياستها ودورها بالمنطقة وبالتالى سقوط عظيم للسيسى ومدو وله مابعده من تداعيات بعدم وجود السند والرغبة الخارجية بحكمه وشرعيته وبالتالى او مؤشرات زوال حكمه بعد انكشاف عجزه الخارجى بالاضافة لمشاكلة الداخلية المزمنة وعجزه عن البدائل الخلاقة والمبدعة.

وذاد طين مسودة المشروع بله على السياسة المصرية تصريحات وزير خارجية مصر اثناء كلمته بالامم المتحدة لدعم القرار اتهامه لقطر وتركيا بدعم الارهاب بالمنطقة مما شكل غباء سياسيا وقفزة لمستوى اخر من الازمة تعلق برفض قطر الاتهام والاستعانه بحلفها الخليجى وبيان استنكار للاتهام من قبل الامين العام لدول التحالف الخليجى ممايشكل ضربة لاهم موارد مصر ومجهوداتها من اول الداعمين للسيسى بانقلابه ضد شرعية الاخوان والديمقراطية وللامر تبعات ككرة الثلج متتابعه وحلفائه الخليجيين مممايغير موازين الداخل المصرى تماما وحشر السيسى فى زاوية ضيقة داخليا ايضا".

ويبدوا ان امرا جللا قد استبان لربما حسب المتغيرات الاتية:-

1. مرتكزا على مزكرات هيلارى كلينتون خيارت صعبة واعترافها بخطة اعلان الدول الاسلامية بتاريخ 5-7-2013 وان يتم الاعتراف بها من دول مهمة وقد اعدت لذلك بزيارة 112 دولة حول العالم ويتم بدء تقسيم الشرق الاوسط على ذلك وان قيام السيسى باقلاب 30-6-2013 لخبط الاوراق وفكروا باستخدام القوة ولكن تراجعو لاسباب منطقية؟؟؟؟؟؟

2. التسريبات الاعلامية لمحادثات السيسى ومدير مكتبه تجاه الخليج ودوله احدثت شرخا عميقا رغم ان التحالف انقذهم من الخطة الامريكية وبدء انفاذها كما اوردت كلينتون

3. احداث اليمن وتسارعها جعلت منها التهديد الاكثر الحاحا من مشاكل مصر والتحالف معها والرغبة بتغيير قناعات الولايات المتحدة وحلفائها الاستراتيجين على شرق اوسط جديد لايشمل الخليج وخطرة رؤية امريكا انها تمثل رؤية استراتيجيه وما اعترفت به كلنتون يرعاه الحزب الجمهورى واعمدته بابدال انظمة الحكم بالاخوان وحلفائهم الاسلامين ومركزية تركيا كانموذج متوائم مع الغرب.

وفشل الخطة المصرية باصدار قرار اممى سيترتب عليه مخاطر مباشرة امام السيسى وحكمه تجعل من استمرار حكمه لاشهر صعبا مالم يجيد عمليه الهروب للامام بعملية جماهيرية كبرى تتمثل بالدخول البرى ليبيا على رافعة الغضب الجماهيرى المصرى قبل بروده وحلا لازمات مصر الاقتصادية وتراجع الخليج عن دعمه او افتعال زمة ضد السودان واختراق المذيد من حدوده وهوا امر سيكسبه دفعا بسيطا وليس دائما امام جموع الرجرجة والدهماء من شعبه ولكنه ليس بطويل الاجل فاذن ليس امامه الا ليبيا او التنحى هاربا خارج الحدود



مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • اسرائيل والعودة على حصان داعش بقلم سهيل احمد الارباب 16-02-15, 07:41 PM, سهيل احمد الارباب
  • الشيطان يعبث بالعالم....ام فتنة المسيح الدجال بقلم سهيل احمد الارباب 03-02-15, 09:05 PM, سهيل احمد الارباب
  • القادم أسوا.... فالعالم مشغول باكاذيبه ...فامرح يالبشير.3/3 بقلم سهيل احمد الارباب 16-01-15, 02:07 PM, سهيل احمد الارباب
  • القادم اسواء...الفوضى العارمة....2/3 بقلم سهيل احمد الارباب 13-01-15, 08:29 PM, سهيل احمد الارباب
  • القادم اسواء بقلم سهيل احمد الارباب 06-01-15, 05:36 AM, سهيل احمد الارباب
  • مصر ... وسخرية الاقدار بقلم سهيل احمد الارباب 02-12-14, 07:09 PM, سهيل احمد الارباب
  • اوربا بلا اخلاق وفقراء مرتشون ولاتين يقولون الحقيقة بقلم سهيل احمد الارباب 30-11-14, 03:21 PM, سهيل احمد الارباب
  • الشيعة والسلفين.......افتخوا النوافذ....لتبقى الحقيقة 05-11-14, 02:27 PM, سهيل احمد الارباب
  • ماذا دهانا؟؟؟......ليتطاول علينا هؤلاء 29-10-14, 10:15 PM, سهيل احمد الارباب
  • الرياض تنفى تحسن العلاقات ....فما العمل؟ 27-10-14, 10:17 PM, سهيل احمد الارباب
  • داعش وشرق اوسط بفوضى خلاقة 17-10-14, 06:49 PM, سهيل احمد الارباب
  • مجلس التخصصات الطبية السعودى........لايعترف بالكتوراة الطبية السودانية 09-05-14, 04:46 AM, سهيل احمد الارباب
  • مصر تحتل حلفا..... فمن ليس معنا فهو ضدنا 20-04-14, 06:22 PM, سهيل احمد الارباب
  • عنصرية الامن والحركات السلحة.....فيروس يقتل السودان 13-04-14, 07:20 PM, سهيل احمد الارباب
  • كيف نهتدى للطريق بمن تاه بنا25و60عاما 08-04-14, 05:17 AM, سهيل احمد الارباب
  • منو البسرق عشم ميت --- امام الله والحكمة الالهية؟؟ 06-04-14, 06:04 AM, سهيل احمد الارباب
  • اغتيال قرنق الم يكن خرقا لاتفاقية السلام يستدعى الغائها؟/سهيل احمد الارباب 30-03-14, 03:54 PM, سهيل احمد الارباب
  • امريكا تفضل الاخوان ....بخطط الدوحة تل ابيب انقرة/سهيل احمد الارباب 29-03-14, 02:44 PM, سهيل احمد الارباب
  • التجديد او الفناء .....الطرق الصوفية والحزب الشيوعى 2- 2 24-03-14, 04:35 AM, سهيل احمد الارباب
  • التجديد او الفناء .....الطرق الصوفية والحزب الشيوعى 1- 2/سهيل احمد الارباب 20-03-14, 02:22 PM, سهيل احمد الارباب
  • بشة وبلة الغائب.... والطائرة المختفية/سهيل احمد الارباب 18-03-14, 03:07 PM, سهيل احمد الارباب
  • كتمت ....الامارات ترجع الذهب والسعودية الماشية/سهيل احمد الارباب 17-03-14, 02:49 PM, سهيل احمد الارباب
  • الكيزان جنوا ام هو العبط السياسى؟...والدولة تنعى الحوار الوطنى/سهيل احمد الارباب 16-03-14, 07:32 AM, سهيل احمد الارباب
  • خلاص كتمت....الاردن يرفض البشير... وسيناريو فولتا اقرب بقلم سهيل احمد الارباب 10-03-14, 03:20 PM, سهيل احمد الارباب
  • الخليج العربى والشرق الاوسط الجديد 2/2/سهيل احمد الارباب 09-03-14, 04:13 PM, سهيل احمد الارباب
  • الخليج العربى والشرق الاوسط الجديد 1 / 2 بقلم سهيل احمد الارباب 06-03-14, 03:11 PM, سهيل احمد الارباب
  • الحوار الوطنى....قصة هروب عظيم/سهيل احمد الارباب 01-03-14, 03:28 PM, سهيل احمد الارباب
  • اهذا جنون؟. وزير الدفاع يلوح بعلم دولة محتلة؟/سهيل احمد الارباب 25-02-14, 03:19 PM, سهيل احمد الارباب
  • الطائفية اكبر كارثية من البشير.......فما العمل؟( 2/2 )/سهيل احمد الارباب 09-02-14, 06:07 PM, سهيل احمد الارباب
  • الطائفية كارثة اكبر من البشير.......فما العمل؟( ½ )/سهيل احمد الارباب 05-02-14, 04:50 PM, سهيل احمد الارباب
  • الى فضيلى جماع فى كل المنافي /سهيل احمد الارباب 31-01-14, 06:45 PM, سهيل احمد الارباب
  • جمع الفاشلين لايهدى الا الكوارث/سهيل احمد الارباب 29-01-14, 03:12 PM, سهيل احمد الارباب
  • مفاجاءة الرئيس .. القفز بالسودان فى جوف الظلام/سهيل احمد الارباب 27-01-14, 05:25 PM, سهيل احمد الارباب
  • القومية السودانية....والدولة الوطنية/سهيل احمد الارباب 26-01-14, 05:37 PM, سهيل احمد الارباب
  • استهجان ازمنة الاسترقاق... اول خطوات الوعى/سهيل احمد الارباب 19-01-14, 06:58 PM, سهيل احمد الارباب
  • ريك مشار ليس بسافمبى يونيتا......ربيكا ومبيور قرنق يثبتان شرعية الحرب/سهيل احمد الارباب 18-01-14, 06:01 AM, سهيل احمد الارباب
  • دون فترة انتقالية ناجحة -- ستعنى الديمقراطية الكارثة/سهيل احمد الارباب 16-01-14, 05:52 AM, سهيل احمد الارباب
  • يورى موسفينى......الثورى....ام الخائن الاكبر/سهيل احمد الارباب 06-01-14, 03:33 PM, سهيل احمد الارباب
  • الاستقلال بارادة المستعمر....ووهم الدولة الوطنية/سهيل احمد الارباب 03-01-14, 05:42 PM, سهيل احمد الارباب
  • رئيسان واسواء مخرجان........دولتان وفشل واحد./سهيل احمد الارباب 28-12-13, 04:27 PM, سهيل احمد الارباب
  • للحزن ربما.....وليس للندم/!سهيل احمد الارباب 15-09-13, 07:08 AM, سهيل احمد الارباب