أفتونا أن كنتم تعلمون .. بقلم عمر الشريف

أفتونا أن كنتم تعلمون .. بقلم عمر الشريف


16-02-2015, 02:08 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1424095685&rn=0


Post: #1
Title: أفتونا أن كنتم تعلمون .. بقلم عمر الشريف
Author: عمر الشريف
Date: 16-02-2015, 02:08 PM

02:08 PM Feb, 16 2015
سودانيز أون لاين
عمر الشريف -
مكتبتي في سودانيزاونلاين






أفتونا أن كنتم تعلمون ..

الذى يحصل فى الدول الاسلامية وخاصه العربية منها اليوم لم يكن صدفه وإنما هو بأمر الله سبحانه وتعالى على افعال البشر كما جاء فى كثير من الايات والاحاديث ، (وَمَا ظَلَمْنَاهُمْ وَلَand#1648;كِن كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ ) ( وَمَا ظَلَمَهُمُ اللَّهُ وَلَكِن كَانُواْ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ) . لقد نست البشرية أن الله سبحانه وتعالى مدبر الكون ومجرى السحاب ورازق النمل والطير وناصر المظلوم . اصبحوا ينظرون الى قوة الدول وكثرة الجيوش والعتاد وهو مقياسهم للإنتصار وهم يعلمون بأن نبى الله نوح نصره الله على قومه بالطوفان وهم يسخرون منه وهو يصنع الفلك ونبى الله موسى نصره الله بالعصا عندما تكبر عليه فرعون ودعا السحرة وتعقبه بالجيوش ونبى الله صالح نصره الله بالعذاب عندما تكبروا عليه وعقروا الناقة ونبينا محمد عليه افضل الصلاة والسلام نصره الله فى مواطن كثيرة ويوم بدر وحنين وليعلم المسلم بأن النصر ليس بالكثرة ولا العتاد ولا القوة البشرية وإنما النصر من عند الله سبحانه وتعالى .

لقد صبر أهل فلسطين على محاربة العدو سنين ، سلاحهم التوكل والتوحيد والحجارة بينما الكفار سلاحهم الطيران والدبابات والذخيرة . بأمس كان العراق مطمئنا ومستقرا وصبر طوال الحرب مع إيران لكن لتفاخرهم وبعدهم عن دين الله وتكبرهم اصابهم ما أصابهم وتكالبت عليهم الجيوش من كل الديانات حتى اصبح اليوم مأؤى للحروب ولحقت به سوريا التى يقصدها العلماء وطلبة العلم والسياح لما فيها من العلم والسياحة والاستقرار سابقا واليمن التى يقصدها التجار شتاء كما جاء فى القرآن وكذلك أرض كنانة التى خرج منها بعض الانبياء وليبيا وتونس والجزائر والمغرب والسودان والصومال كلها دول اصبحت غير آمنه ومستقره ، نسال الله الكريم أن لا يهلكنا بما فعل السفهاء منا .


الواقع الاسلامى اليوم يرثى له ونسأل الله الثبات على الدين والحق ، لقد اختلف العلماء فى الفتوى والدعوة حتى وصل بهم الحال يكفروا بعضهم بعضا مما فتح الباب لنشر المذاهب الهدامة حيث وجدت جماعات الكفر والالحاد الفرصة بين المسلمين واستغلت ضعفهم وتفرق علمائهم وفقرهم وحاجتهم وانتشر المذهب الشيعى واليهودية والنصرانية فى كثير من الدول الاسلامية . وأصبح شباب الاسلام يقلدون ويتبعون هؤلاء الضلاليين والكفار فى كثير من معتقداتهم وعاداتهم وتقاليدهم . إذا كيف ينتصر الاسلام وكيف ينصرنا الله . أفتونا إن كنتم تعلمون أى علماء نتبعهم وأى فتوى نأخذ بها وأى جماعة ناجية نسير فى صفهم وأى جماعة كافره نقاتلهم وأى بلاد نجاهد فيها .




مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • السودان الافقر والاغلى بقلم عمر الشريف 14-02-15, 04:17 PM, عمر الشريف
  • ألاء يكفى ضياع عمركم ووطنكم ؟؟ بقلم عمر الشريف 09-02-15, 01:34 PM, عمر الشريف
  • التقوى التقوى يا مسلمين بقلم عمر الشريف 04-02-15, 01:48 PM, عمر الشريف
  • المؤمن لا يلدغ من الجحر مرتين بقلم عمر الشريف 01-02-15, 04:18 PM, عمر الشريف
  • نحلم بكاودا والعالم من حولنا يحقق أحلامه بقلم عمر الشريف 28-01-15, 04:32 PM, عمر الشريف