نظرة توحيدية في التجديد الديني (1) بقلم عبد المؤمن إبراهيم أحمد

نظرة توحيدية في التجديد الديني (1) بقلم عبد المؤمن إبراهيم أحمد


29-01-2015, 01:43 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1422539033&rn=0


Post: #1
Title: نظرة توحيدية في التجديد الديني (1) بقلم عبد المؤمن إبراهيم أحمد
Author: عبد المؤمن إبراهيم أحمد
Date: 29-01-2015, 01:43 PM

التجديد الإسلامي بين القرءان الكريم والسنة
صار الحديث عن التجديد الشغل الشاغل لكل من يهمه أمر الدين بسبب القفزة العظيمة التي انجزها العقل البشري عبر العلوم بينما ما زل الفهم الديني يراوح مكانه. التجديد سنة من سنن الحياة وما لا يتجدد يتجمد ويموت. والإسلام يساير الفطرة السليمة بصفته دين حي موحى به من حي. يقول الرسول (ص): "إن الله يبعث لهذه الأمة على رأس كل مائة سنة من يجدد لها دينها" (أخرجه ابو داؤود والحاكم والبيهقي). ولكن لا يمكن حل التعارض بين هذا الحديث والآية التي تقول: "مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا (40)" الأحزاب، إلا إذا فهمنا بأن النبوة ختمت لأن النبوة من الله ولكن باب الرسالة مفتوح. فالرسول قد يكون رسولاً من القرءان والسنة وقد يكون رسولاً من النبي (ص). فالرسول ليس بالضرورة ان يكون مرسلاً مباشرة من الله وإنما هو إنسان صاحب رسالة مكلف من السماء وليس بنبي من الله يتلقى وحياً مباشراً. فالمجدد رسول من القرءان وهو كالنبي، وإن لم يك نبي، يرى ما لا يراه الناس. كذلك يتعارض حديث المجددين مع حديث آخر يقول "خير القرون قرني...". ولا يفهم هذا الحديث إلا في إطار تدهور أوضاع المسلمين روحياً بعد وفاة الرسول الكريم مباشرة، ولكن لا يقصد به التدهور المستمر، فإنه عبر المجددين الذين يبعثهم الله على رأس كل قرن يتم بعث الدين من جديد ليواصل مسيرته الصاعدة القاصد إلى الله. وبذلك يكون الدين مستقبل وليس ماضي.

لا بد للعلماء من كسر حالة الركود
بناءً على ما سبق نرى ان على العقل المسلم أن يقوم بدوره الكامل في كسر حالة الركود الحالي لبعث الدين في مشروع جديد. ولكي يقوم العقل بذلك نحتاج للحرية ولثورة فكرية تفك عقال الجمود الطويل الذي عاشه العقل المسلم. فعبر تاريخ الإسلام لم يعترف بالإجتهاد والإبداع عند أهل السنة إلا للإئمة الأربعة وكل ما تلى ذلك من إجتهادات كان إجتهاد مذهب أو إجتهاد ترجيح أو إجتهاد فتوى وكلهم فاقدون "لأهلية الإجتهاد المطلق ... كل من عدا المجتهد المطلق يدخل ضمن طائفة المقلدين، والمقلد عاجز عن الإبداع والخلق، فكيف ينتظر منه إنماء الفكر الفقهي؟" (كتاب قضايا إسلامية – التجديد في الفكر الإسلامي- العدد75 ص 206). المنهجية الفكرية التجديدية التي بصدد طرحها هنا غير معنية بتفاصيل الأحكام وتقليدها وإنما معنية بتقديم منهجية تجديدية كلية تتضمن وسيلة للإجتهاد في الأحكام مع تقديم بعض النماذج للتوضيح.
جاء في بيان القاهرة الذي القاه الدكتور محمود حمدي زقزوق رئيس مؤتمر التجديد في الفكر الإسلامي (31/5-3/6/ 2001). "وقد كان ختم النبوة مؤذناً برفع الوصاية عن العقل، ومطالباً له أن يثق في قدراته وأن يعتمد على نفسه في كل ما لم يرد فيه نص شرعي قاطع" (مجلة قضايا إسلامية عدد 75 ص 227). على العقل المسلم أن ينطلق ليبدع ويجدد في فهم النصوص، ومعلوم ان الكثير من العلماء يقولون بأن معظم النصوص ظنية الدلالة! والأحكام الواردة في القرءان أكثرها مجملة.
هنا ندعوا العلماء الأجلاء إلى ثورة فكرية عن طريق إعمال العقل وهي ثورة لا تتحقق إلا بوعي شامل ودقيق، وإلا بمبادرة جريئة وشجاعة مستمدة من أصول الإسلام وأدلته الأصيلة. لا يتم التجديد الكامل إلا بإدراك جوهر حقيقة مقاصد الدين وغاياته بدون التفريط في الأصول ومقاصد الدين العليا وبدون التضحية بالأصالة في مذبح التجديد. للدين مقاصد كلية عليا جامعة نزلت منها مقاصد الشريعة الإسلامية الجزئية. ومقاصد شريعة الإسلام هي وسع القبول والإستجابة في الأمة الإسلامية وهي ما يطيقون من تكاليف وحدود، فهي ليست وسع الشارع ولا أفضل ما لديه وإنما هي وسع المكلفين، وقد شرحت خواتيم البقرة هذا المفهوم بوضوح لا لبس فيه، ومقالاتنا هذه نقدمها للمجتهدين كمقدمة نتناول فيها هذه القضايا الكلية والجزئية للنظر فيه والإفادة منه.









مكتبة الطاهر ساتي






























Clashes at Khartoum University renewed

Fierce fight in S. Sudan oil town; rebels counter

Justice Minister: 48 cases on public fund breaches in 2013

Vehicles without number plates forbidden in South and North Darfur

Sudan hosts Arab women conference on science and technology

EU Ambassador: ‘Press freedom in Sudan will enhance its image globally’

Eleven Rebel Politicians arrested in Ethiopia

Political bureau of Reform Now Movement to be formed tomorrow

Protests, Ba’ath Party members arrested, police reinforced in Sudan’s capital

‘Huge food gaps in South and North Darfur’: officials

Central Africa Republic asks Sudan help affected people

‘Senior Sudan government representatives to take part in Darfur-Darfur dialogue’...

UN Secretary-General Visits South Sudan

Million signatures campaign to remove governor, protests in eastern Sudan

China announces endeavors o increase oil investments in Sudan

Prices sky-rocketing in North Darfur

EU ambassador describes National dialogue table as disappointed

Bishop appeals to President Al Bashir to stop new bombing Nuba hospital

Ministry of Defense warns against consequences of funding on army capabilities

Clashes break out at Sudan’s University of Khartoum

New US charge D affaires to arrive in Sudan soon

Sudan’s 2015 elections: an ominous deja vu?

Sudanese journalists speak-out on World Press Freedom Day

Sudan hosts Arab women conference on science and technology

Sudan man’s search for better life dies in desert

Bus drivers in Sudan’s capital complain about fees

Trade cooperation committee to hold its first meeting

Ransom paid for abducted oil workers in Sudan: sources

South Sudanese army captures key rebel base

Salva Kiir Mayardit: Ready to step down for interests of South Sudan

Sudan’s consulate in Libya attacked

Political researcher from root cause conflict between indigenous tribes in south...

Brothers former Sudan Presidential Adviser charged with murder

SPLA IS STILL IN CONTROL OF BENTIU AND NASIR

Darfur displaced in need of tents, tarpaulins before rainy season

SPLA CAPTURED NASIR

More than 1,000 Ministers, Experts, CEOs and NGOs to Explore New Pathways for Cl...

Joint forces find 30 infiltrators on borders with Libya

Press bill postponed in anticipation of national dialogue outcome

Egyptian soldiers fight with South Sudanese army