متى تنقضين الغبار بقلم رضوان عبد الله

متى تنقضين الغبار بقلم رضوان عبد الله


27-01-2015, 06:04 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1422378288&rn=0


Post: #1
Title: متى تنقضين الغبار بقلم رضوان عبد الله
Author: مقالات سودانيزاونلاين
Date: 27-01-2015, 06:04 PM

متى تنفضين الغبار أيا فتح
اليس من أخر لهذا الليل؟
اليس من متنفس بنهار؛
الا يأتي بعد عسعسته صبح؟؟!
متى تنفضين غبارك يا ثورة
وتعيدين مجد تيك الابطال
وتشربين* على عدوك عزم
اand#65275;نتصار ؛من مفاخرك، القدح
وتعيدين مجد الفوارس منطلقا
هاتفا باسمك كل شبل ترجل
و بجمال ثغرك الآفاق تفتتح
من لي بعزمك والإعصار ارجوه
من لي بسمر سواعده and#65275;
فض فوهه بالنوازل لنا يقترح
خير المنازل كانت كرامتنا
و بيض السand#65275;ح عشقناه إذ
سالت الدماء للنصر تجترح
يا ويلنا من دون وحدتنا
يا مجدنا من قلب عصمتتا
بألوان الطيف قوسنا يمتدح
هلأ ناديت ياسرا ذاك السهيل؛
المقدام الشهيد ؛لدروبنا يوضح
و العصامي الوزير خليل لنا
عن كل نوائب الفرقة نأى
وجاد بالشهادة ؛فكان المصطلح
بكل طلقة فدائي تراه مرتسما
وبحجارة مقدسة ابية تناضل
ضد العدو و بشراراتها تتقدح
يا بشائر الجيل الصاعد هيا
فمن غير الشباب لكيد العدو
ولمفاسده و طغيانه يفتضح
فاستعدي لميand#65275;د جديد بازغ
فالصقر بعد الثand#65275;ثين بخمس
يجدد ؛ فكيف إن نسرا تفتح*
على خمس عقود بالكمال
وبدماء النجار و الكمالين
والكماand#65275;ت كانت هي تفتتح؟؟!
فبعد ان رحت بنا العرب أكلة
و إذ صارعتنا الاعادي ظلما
اand#65275; من شهيد بصوت التضحيات
الجسام و بعنفوان عزك يصدح؟!


*تشربين بضم التاء
*تفتح بفتحة و بشدة على التاء























South Sudan and Chinese imperialism By: Sirir Gabriel Yiei Rut

Is 30, June,1989, the last coup in Sudan? by Muhyi Eldeen Homeida


A look into Sudan's futile presidential initiative in the making

The Dirty Hand of Qatar in Sudan’s Conflicts


Beyond Conflict in South Sudan by Dr. Ahmed Hamoda H. Fadlalla

What is the Goal and Objective for Sudaneseonline.com?


Forgery in Sudan Identity! ! ! ? ? ?


The travesty of the IGAD peace process for South Sudan By Amir Idris


A journalist tell the tale of Sudanese with the 23rd, July revolution