اليوناميد في دارفـــــور .. جدلية المصالح والرحيل ! بقلم عمـــر قسم السيد

اليوناميد في دارفـــــور .. جدلية المصالح والرحيل ! بقلم عمـــر قسم السيد


07-01-2015, 01:29 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1420637345&rn=0


Post: #1
Title: اليوناميد في دارفـــــور .. جدلية المصالح والرحيل ! بقلم عمـــر قسم السيد
Author: عمـــر قسم الســيد
Date: 07-01-2015, 01:29 PM

اليوم أعلنت القوة المشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي لحفظ السلام في دارفور (يوناميد)، أن وحدات تابعة لها تعرَّضت لهجومين يوم الثلاثاء، ما أدَّى إلى وقوع قتيلين بين المهاجمين، دون أن يُصاب أي فرد من عناصرها.
وقال المتحدث باسم القوة المشتركة أشرف عيسى، في بيان، إن دورية للقوة صدَّت هجوماً شنَّه مسلحون مجهولون قرب قاعدة لقوة حفظ السلام في خور أبيشي في جنوب دارفور، موضحاً أن "مهاجمين قُتلا في المعارك" من دون أن يُصاب أي عنصر من القوة !!
وسبق أن تعرضت قوة حفظ السلام هذه لهجمات، وقُتل ثلاثة إثيوبيين من عناصرها على أيدي مسلحين مجهولين في أكتوبر الماضي.
وملف اليوناميد في دارفور اصبح مادة دسمة لوسائل الاعلام ، خاصة بعد إعلان الحكومة السودانية نيتها لطرد البعثة بصورة نهائية ، ما ادى لحراك اممي بهذا الخصوص !
ان قوات اليوناميد تواجه عقبات شتى تتعلق بحركتها وامنها ، مما يؤكد بصورة واضحة ما ظلت تردده الاجهزة الحكومية السودانية بعدم سلامة تحرك عناصر البعثة ما لم يتم التنسيق مع القوات المسلحة ، وهذا يضعف حجة البعثة في المطالبة بحرية الحركة لعناصرها ، بل ان تكرار مثل هذه الأحداث يكشف ان هناك تنسيق بين اليوناميد والحركات المسلحة إتضح من خلال اجتماع الطرفين في كمبالا ، والذي نتج عنه توقف استهداف الحركات لقوافل البعثة وقوافل المنظمات الطوعية ، وفي ذلك مؤشر ان البعثة تحاول فتح قنوات لإمداد الحركات المتمردة بما يمكنها من تعزيز موقفها اذا سمحت لها الحكومة بحرية الحركة !
كما ان فشل البعثة في الاقليم يرجع لسبب مواجهتها ضائقة مالية عبرت عنها في قرار الإستغناء عن منسوبيها وبيع بعض من أصولها ، وهو سبب يمثل احد مبررات الشروع في تنفيذ عملية خفض مكونات البعثة تمهيداً بخروجها نهائياً من المنطقة ، اذ انها لا تستطيع تقديم خدماتها التنموية خلال المرحلة القادمة وتشجيع العودة الطوعية للنازحين وهي عمليات تطلب التمويل في ظل إمتناع المانحين عن التمويل .
واليوناميد في ذاتها تنتهج الكذب أحيانا وذلك عبر تسريب اخبار غير صحيحة ، مما يكشف تضامنها مع الحركات المسلحة ، فقد نشرت بعض الأخبار تقول ان فصيل عبد الواحد احدث خسائر في القوات الحكومية بوسط دارفور وجبل عامر في شمال دارفور ، وهى معلومات غير صحيحة ، والواقع ان هنالك قادة ميدانيين انفصلوا من عبد الواحد وينشطون في أعمال السلب والنهب ، ولم تسجل أي حادثة اعتداء على القوات المسلحة او الاحتياطي المركزي او المدن سوا هجوم على نقاط ارتكاز تتبع للقوات المسلحة في أطراف مدينة قولو ومدينة روكورو ، مع العلم ان هذه المنطقة ليس بها قوات للدعم السريع كما ذكرت بعض الاخبار !
ونضيف بأن أمر بقاء اليوناميد يزداد تباعدا في دارفور بسبب إيراد تقارير مفبركة وتقييم سالب عن عدم استتباب الأمن وانتشار الجريمة وقيود على حركتها والمنظمات ، بخلاف الواقع الذي شهد تحسنا كبيراً في الأوضاع الأمنية ، ولم يتم وضع أي قيود على حركة اليوناميد والمنظمات كما أكد ذلك شهود العيان !
فضلا عن ..
ان اليوناميد اوردت واقعة " الحكم عشر سنوات على تشادي اغتصب فتاة عمرها عشرة سنوات بمحلية كلبس"
وهذه ايضا حادثة جنائية وقعت في شهر ابريل 2014م والجاني يدعى السيد الطيب اسماعيل ابو قاسي كان قد اعتدى على فتاة من المنطقة ، وتم التعامل مع القضية وفق القانون ومحاكمته ، وهذا يوضح ان القانون يطبق حتى في المناطق النائية مثل كلبس باعتبارها اقصى مدينة شمال الولاية وهى منطقة حدودية . اما الحادثة التي وجدت حظها من التدويل هى حادثة تابت ، فقد اوردت التقارير مزاعم وجود( 200 ) حالة اغتصاب في تابت ، واشارت الى عدم تمكن تيم التحقيق من إنها اعماله بسبب قيود الحكومة ، وهو امر غير وارد ، اكدته عدة جهات قامت بزيارة المنطقة لتقصي الحقائق من بينها بعثة اليوناميد التي تراجعت عن موقفها تحت ضغوط مورست عليها وادعت بان الوجود الكثيف للقوات الحكومية حال دون إكمال التحقيق وتطلب العودة مرة اخرى للمنطقة ، وهذا يوضح بجلاء عدم حيادية البعثة في تبنيها لمعلومات من مصادر معروفة بعدم مصداقيتها مثل راديو دبنقا ورضوخها للضغوط بغية العدول عن موقفها المبني على الزيارة التي قامت والتبرير بمنطق معوج .
،،،،،،،،،، ونواصل







مكتبة بثينة تروس



























محمود محمد طه

55 ألف سودانى يهجرون السودان فى 6 اشهر.


Sudanese Online Website is the Nation Memory

ناس المشروع الرسالي سرقوا محتويات دار المؤتمر السوداني


مجمع الفقه يدين القتل خلال احتجاجات السودان

سيدة السودان الاولى ماهى مهامها وانجازاتها


الكارثة وشيكة على السودان


جمهورية السودان الاتحادية ... العاصمة ابيي


جمهورية السودان الاتحادية ... العاصمة ابيي