انتبهوا لاجراءات تعيين على عثمان رئيسا للسودان/اكرم محمد زكى

انتبهوا لاجراءات تعيين على عثمان رئيسا للسودان/اكرم محمد زكى


05-12-2013, 04:17 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1386260220&rn=0


Post: #1
Title: انتبهوا لاجراءات تعيين على عثمان رئيسا للسودان/اكرم محمد زكى
Author: اكرم محمد زكى
Date: 05-12-2013, 04:17 PM

ارجو ان تقراوا معى جميعا نص المادتين 66 و 67 من دستور السودان المؤقت لعام 2005 والمتعلقتان بخلو منصب رئيس الجمهورية وهما على النحو الاتى

خلو منصب رئيس الجمهورية قبل الانتخابات
66- في حالة خلو منصب رئيس الجمهورية قبل الانتخابات:
(أ) يتولى مهام رئيس الجمهورية مجلس رئاسي يتألف من رئيس المجلس الوطني ونائبي رئيس الجمهورية،
(ب) يكون رئيس المجلس الوطني رئيساً للمجلس الرئاسي،
(ج) يتخذ المجلس الرئاسي قراراته بتوافق الآراء،
(د) يكون نائب رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات
المسلحة السودانية،
(هـ) على الرغم من نص المادة 52 أو أي نص آخر في هذا الدستور، يتولى منصب رئيس الجمهورية مرشح حزب المؤتمر الوطني خلال
أسبوعين من تاريخ خلو المنصب.

خلو منصب رئيس الجمهورية بعد الانتخابات
67- في حالة خلو منصب رئيس الجمهورية بعد الانتخابات:
(أ) يتولى مهام رئيس الجمهورية المجلس الرئاسي المشار إليه في المادة 66(أ)،
(ب) يكون النائب الأول رئيساً للمجلس الرئاسي،
(ج) يتخذ المجلس الرئاسي قراراته بتوافق الآراء،
(د) يكون النائب الأول أو نائب رئيس الجمهورية، أيهما كان من الشمال، القائد الأعلى للقوات
المسلحة السودانية،
(هـ) يتم شغل منصب رئيس الجمهورية من خلال انتخابات تُجرى خلال ستين يوماً وفقاً للمادة 52 من هذا الدستور.

اذن اذا خلى منصب الرئيس قبل الانتخابات المزمع اجراؤها فى 2015 لاسباب من ضمنها حسب الدستور الاستقالة او المرض فان رئيس البرلمان هو الذى سيتولى رئاسة البلاد وهو فى ظل التعديلات المزمعة سيكون على عثمان و الذى سيكون ايضا مرشح المؤتمر الوطنى للانتخابات القادمة بينما سيكون النائب الاول للرئيس القائد الاعلى للقوات المسلحة وهو فى ظل التعديلات الجديدة سيكون بكرى حسن صالح

اذن وحسب التحليل السابق والذى اشرنا فيه الى احتمال تنحى الرئيس لاسباب صحية و على ضوء الانباء المتواترة عن حالة الرئيس والتى قد توجب تنحيه قبل الانتخابات القادمة فان الترتيبات قد بدات تتخذ بالفعل ليكون على عثمان رئيسا للجمهورية وبكري حسن صالح نائبا لرئيس الجمهورية وهذا كما يبدو ما خطط له واتفق عليه الكبارفى ظل مسرحيات تغيير مواقف وقفز من المركب و حردان البعض من كيفية تداول المناصب وتقسيم الغنائم والثروة وكل ذلك طبعا فى طريق تمكين المشروع الحضاري والذى من شواهده ان اصبحنا اغبى شعب والاكثر فسادا والاكثر اصابة بالايدز على لن تتحقق بقية اهدافه واهمها فصل دارفور فى اقرب وقت


اللهم الطف بنا جميعا وارحمنا

اكرم محمد زكى