لقد كنا ضحية خدعة من نظام الجبهة المتدثر بالنفاق وحب السلطة !!

لقد كنا ضحية خدعة من نظام الجبهة المتدثر بالنفاق وحب السلطة !!


15-09-2004, 02:58 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1095260321&rn=0


Post: #1
Title: لقد كنا ضحية خدعة من نظام الجبهة المتدثر بالنفاق وحب السلطة !!
Author: د.عادل فرح الشريشابي
Date: 15-09-2004, 02:58 PM

لقد كنا ضحية خدعة من نظام الجبهة المتدثر بالنفاق وحب السلطة !!
حان الوقت لعلمانية واقعية تحترم التعدد العرقي والثقافي والسياسي
واللغوي !!
بارك الله في أزمة دارفور ! التي أيقظت العيون !! وأفاقت الشجون بضرورة نظام ديمقراطي مبني على التعددية !!!!
الحكم الفيدرالي الأنسب لبلد مثل السودان !!!

كانت ولا زالت أزمة دارفور الأزمة التي أقضت مضاجع المجتمع الدولي المتوجس من تكرار مذابح الهوتو والتوتسي ، أزمة شردت أكثر من 1000000 مليون شخص من دورهم وأراضيهم
وقضوا نحبهم فيها أكثر من 500 ألف شخص ( يختلف هذا الرقم بين منظمة وآخري ) ، الجنجويد المدعومة من حكومة البشير متهمة بعمليات تطهير عرقي واسعة النطاق تكذبها الحكومة والجامعة العربية وكل من يدعم حكومة الخرطوم .
بداية النزاع : 
بدأت حركة العدل والمساواة وتحرير السودان القتال ضد الحكومة بدعوي التهميش وما أدراك ما التهميش وبدعوي عدم المساواة وإهمال حكومة البشير للمنطقة . في الوقت الذي كانت فيه الحكومة مشغولة بالتسوية السياسية مع د / جون قرنق ( نيفاشا ) لهذا لم تعر إهتماما ً واضحا ً بمطالب هذه المجموعات الدارفورية .
فكان الحل المتاح حينئذ ٍ تجنيد القبائل العربية العربية ضد المجموعات الدارفورية المسلحة ، وهكذا إشتعلت شرارة هذه الحرب الجديدة التي ستقضي على الأخضر واليابس هذا إذا كان هنالك أصلا ً أخضرا ً في دارفور .. وزاد النار إشتعالا ً الصراع الذي دار بين المؤتمر الوطني ( الحزب الحاكم ) والشعبي ( بزعامة سيء الذكر الترابي ) ، فرأي الترابي في كوادره التي كانت يوما ً ما كأحجار الشطرنج يحركها كيف يشاء والتي هي الآن في حركتي تحرير السودان والعدل والمساواة فيها الفرصة للإنتقام من البشير الذي أتي به يوما إلي السلطة ،،،، أنا الذي صنعت البشير ... أنا الذي بنيت صرح الإسلام في السودان .... أنا الزعيم الروحي .... أنا المفكر ...أنا ......وأنا .........وأعوذ بالله من كلمة أنا .

1. تعبئة مليشيات الدفاع الشعبي .
2. تجاهل الأزمة حتي إستحفالها وتدخل المنظمات الإنسانية العالمية .
3. الغارات الجوية واسعة النطاق ضد الأفارقة ( فور ، مساليت ، زغاوة ).
4. عمليات الإغتصاب والسرقة التي قامت بها القبائل العربية الموالية للحكومة وهي على ظهور الخيول والجمال ( الجنجويد ).
5. إسترقاق القبائل الأفريقية.
6. إنكار الحكومة لقيامها بتسليح المليشيات العربية ، ونعتها البشير بأنها مجرد عصابات سلب ونهب ليس إلا .........
7. لم تفي الحكومة بوعدها لكوفي عنان وكولن باول بنزع سلاح المليشيات العربية






1. تشابه التركيبة العرقية Ethnic Structure بين إقليم دارفور والجزء الشرقي من جمهورية تشاد .
2. من إستراتيجيات علم السياسة والإدارة إنه عند حدوث أزمة تحدث لها تغيرات في الذين حاولوا إدراتها وفشلوا وللأسف نفس الوجوده القديمة تدير الأزمة وفشل محتم لا شك فيه ـــ أنظر ما حدث في بيسلان الجريمة التي إرتكبها الشيشان ومعهم للأسف بعض العرب الجنجويد ـــ إستقالات فورية تنقيح في الإدارة وإجراء إستراتيجيات جديدة .
3. تشبث الحكومة بكرسيها الذي تظن أنها خالدة مخلدة فيه .
4. ردود الفعل العنيفة التي قامت بها الحكومة في ردها على تصريحات كولن باول وكوفي عنان وغيرهم كان ينقصها الروية والتأني وللأسف سقط فيها وزير خارجيتنا المكرم .
نعلنها بكل صراحة ومن خلال الديصكشن بورد أن جميع المصائب والمآسي التي حلت بالسودان والتي سوف تحل به قريبا ً وستواجهه في المستقبل والأضرار المختلفة المادية والمعنوية والبشرية يتحمل مسئوليتها بشكل مباشر الجبهة الإسلامية القومية (واحد ) والبشير ( ثانيا ً ) والمؤتمر الوطني ( ثالثا ً ) .
ولم أرى فتنة أعظم على أهل السودان من المتاجرة بالدين ، اللهم جنبنا شر الفتن وأحفظ بلدنا من كل سوء ، ووحد بين أهل السودان جميعا ً بمختلف إثنياتهم وعرقياتهم وأشكالهم وألوانهم ، في ظل ديمقراطية علمانية تتيح للكل عبادة من يشاءون تسمح لهم بالتعايش السلمي .

لكل الناس وطن يعيـــــشون فيه
إلا نحن فلنا وطن يعيـــــــــش فينا
د.عادل فرح الشريشابي
00966507337221
[email protected]