عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذات

عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذات


13-09-2009, 10:25 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=64&msg=1282281088&rn=25


Post: #1
Title: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذات
Author: Bushra Elfadil
Date: 13-09-2009, 10:25 AM
Parent: #0

حتى الحادي عشر من أغسطس الماضي كنت بالخرطوم والسودان مكثت هناك شهراً بعد غياب دام ثلاث سنوات.هذه المرة بخلاف زياراتي السابقةلا حظت التغيير الهائل الذي أحدثته الطفرة المعمارية في الخرطوم.هي طفرة معمارية صحيح لكنها تفتقد إلى خبرات مخططي المدن واستشارات المهندسين المعماريين ومهندسي الإنشاءات الشيْء الذي جعل قلب الخرطوم و المدن الثلاث بلا تجانس.أصبحت الخرطوم مدينة بلا قلب .

يروى عن الدكتور منصور خالد أنه سئل عن انطباعاته عن الخرطوم وكيف وجدها عقب عودته في أجواء التوقيع على إتفاقية السلام بعد طول مكث بالخارج فقال إن أول الإنطباعات عنها هو هذا (الشغب المعماري).
عبارة بليغة للدكتور منصور خالد. إنني لا أهجو الطفرة المعمارية لكنني محتار في وصف الحالة .عمارات مغطاة بصفائح معدنية براقة ألمونيوم وتوتياء وغيرها . بنك السودان يبدو في بهرج ألوانه مثلا الكازينوهات.اما إذا مررت بالقرب من القيادة العامة فستجد ثلاثة أبراج عالية فضلاً عن البوابات الضخمة العديدة التي تشابه كل بوابة منها عمارة من طابقين لا شك أن القيادة العامة اصبحت محصنة مثل قلعة ضد الإنقلابات.
وعلى الرغم من غرق الخرطوم في شبر ماء إلا ان الشعب الذي أصبحت المباني الشاهقة تحاصره شيئاً فشيئاً في كل صباح يردد كل فرد منه حين يرى عمارة جديدة :
-النشوف آخرتا.
ولعل ذلك هو سر تأخر الانتفاض ضد الظلم. لكن السبب الرئيسي هو التفتت: أصبح لدى كل سوداني مغنيه الخاص من جملة خمسة آلاف مغن. ولكل سوداني ذوقه الخاص اختفت الجلابية السودانية لدى الشباب او تغيرت ألوانها مع تغير ألوان الطواقي .اصبح كل سوداني منكفياً على ذاته يحادث نفسه بهمومه وإذا التفت إلى الشوارع حيث العمران الجديد الذي تقوم بغالبته العمالة الأجنبية يقول مرة أخرى بصوت عالٍٍ
- النشوف آخرتا.
الاحزاب المعارضة بالكاد يصل إعلامها للشعب فالفضائيات أصبح لديها معين جديد هو الكباري والكباري المعلقة والتشجير والانفاق على الرغم مما فضحته السيول.
وتتم الناقصة الكرة .التشجيع الرياضي لفريقي الهلال والمريخ أصبح هوساً ولم تختف بسببه أنواع المناشط الرياضية الأخرى فحسب، بل اختفت الموردة وأهلي مدني واتحاده وبقية الفرق الأخرى. يا ابيض يا أسود.يا هلال يا مريخ .أو بالأحرى يا مريخ ياهلال فالحساسية أصبحت تطال حتى ترتيب ذكر الفريقين. يوم الكرة وأثناء الماتش تصبح الخرطوم مدينة اشباح.وبعد الماتش تصبح في ضحيج كضجيج القاهرة بابواق السيارات وكالمولد لكن بعلم طريقة صوفية واحدة في الظهور الحتمي لبيرق الفريق المنتصر وحده.
أنت تقول الفساد؟
هذا أصبحت تحكي عنه بعض الأطراف في الحكومة نفسها. شوف غيرو.
ومع ذلك فالمسالة تستدعي قبل الانتخابات قناة فضائية وتكون دعايتها شيئاً واحداً هو كشف الفساد وبقية الأمر يتمه الشعب.
الخرطوم تغيرت فإن كنت من أهلها وغبت عنها عشرة أعوام فلن تعثر من الوهلة الاولى على شارع بيتكم ولو استعنت بالبلابل.وستذهب ناحيته حسب الإتجاه العام وهناك ستدخل في متاهة .كل الاسواق اصبحت تغلب عليها كلمة سنتر .كافتيريا سودانيزاون لاين سنتر موبايل سودانيز أونلاين سنتر أبوبكر سنتر عمر سنتر عثمان سنتر على سنتر.

Post: #2
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: فتحي البحيري
Date: 13-09-2009, 10:33 AM
Parent: #1

~

Post: #3
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: الطيب رحمه قريمان
Date: 13-09-2009, 10:59 AM
Parent: #2

الاستاذ الفاضل بشرى الفاضل


رمضان كريم


Quote: هي طفرة معمارية صحيح لكنها تفتقد إلى خبرات مخططي المدن واستشارات المهندسين المعماريين ومهندسي الإنشاءات الشيْء الذي جعل قلب الخرطوم و المدن الثلاث بلا تجانس.أصبحت الخرطوم مدينة بلا قلب .



صدقت فى وصف العاصمة السودانية التى حولتها الانقاذ الى سجم و رماد

Post: #5
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Mohamed Abdelgaleel
Date: 13-09-2009, 12:08 PM
Parent: #3

د. بشرى .. تحياتي
النشوف آخرتا..


وطن حدادي أو مدادي قد أوشك يضيع بين الأعادي
د. مبارك بشير من قصيدة مطلعها:
ابوي بشير وصاني
قبال ما يموت
لا تمدح الحكام
مصيرم تنحرف بيهم
غشاوات البيوت
والمنافقين حولهم
ياكلوا راسم بالكلام الهبهاني

والناس بين (الشغب العمراني) والشعب الجوعاني

ويا عمك خلص نفسك

أكتر ما يلفت الانظار في خرطوم اليوم حزن الحيرة
الدائرية وكذب يتدثر بثوب التُقى وبهرجة تغطي
نزيف الوجع

Post: #12
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 14-09-2009, 08:25 AM
Parent: #5

عزيزي محمد عبدالجليل
شغب العمران والشعب الجوعان عبارة تصف بغيجاز ما يجري في عاصمة السودان. وددت لو نشرتم لنا هنا صوراً من ذلك العمران.صوراً من الفلل المرهفة لأعمدة النظام وتحت كل صورة لافتتها. والدعوة موجهة لناشطي بورداب جدة من المصورين .

Post: #11
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 13-09-2009, 10:15 PM
Parent: #3


عزيزي الطيب
كل تيت ليها تات .أ تيت فور تات
لو كانت البنايات الشاهقة مبنية والسودانيون كلهم بالداخل لتغير الموقف .لكن الكثيرين من السودانيين أصبحوا حالياً بمهاجر لم يحدث مثيل لها في تاريخ وطننا. بعض هذه الهجرة بفعل العولمة وبعضها لكسب العيش لكن نسبة كبيرة من هذه الهجرة الحديثة تمت لأن البلد اصبحت طاردة بسبب من نظامها السياسي الإقصائي.
وهؤلاء شاهدوا العالم .شاهدوا عمران العالم وحدائقه المعلقة وناطحات سحابه وقطارات الأنفاق وواق الواق.لذا فهؤلاء لن يقولوا
النشوف آخرتا.
وعليهم أن يشوفوا آخرة النظام نفسه فإلى متى؟

Post: #4
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: abdulhalim altilib
Date: 13-09-2009, 11:44 AM
Parent: #2

أخي الفاضل / د. بشرى الفاضل
تحياتي ،


سعدنا بكم حقاً أمسية الاحتفاء بذكرى مرور عشرون
عاماً على رحيل قامتنا الراحلة دكتور محمد عبدالحي
ولقد استمتعنا فعلاً بمحاضرتكم القيمة والثرة عنه .
ونأمل أن نراكم دوماً بين ظهرانينا في الرياض
لتعطروا لنا أمسياتها بحلو الشعر وجميل الكلم منكم .
وعلى ثقة تامة من أن ذلك سوف يتحقق مرات ومرات
طالما أن الحراك الثقافي والأدبي والفني في عاصمة
الخير تقوم عليه جمعيات وكيانات فاعلة ومؤثرة مثل
الملتقى الثقافي الرياضي السوداني و جمعية الصحفيين
السودانيين وجمعية الثقافة والفنون والأداب السودانية
واللتين نظمتاأمسية الخميس تلك التظاهرة الثقافية
احتفاءاً بمرور عقدين من الزمان على رحيل د. عبدالحي .

و :

Quote: يروى عن الدكتور منصور خالد أنه سئل عن انطباعاته عن الخرطوم وكيف وجدها عقب عودته في أجواء التوقيع على إتفاقية السلام بعد طول مكث بالخارج فقال إن أول الإنطباعات عنها هو هذا (الشغب المعماري).

عبارة بليغة للدكتور منصور خالد. إنني لا أهجو الطفرة المعمارية لكنني محتار في وصف الحالة .عمارات مغطاة بصفائح معدنية براقة ألمونيوم وتوتياء وغيرها . بنك السودان يبدو في بهرج ألوانه مثلا الكازينوهات.اما إذا مررت بالقرب من القيادة العامة فستجد ثلاثة أبراج عالية فضلاً عن البوابات الضخمة العديدة التي تشابه كل بوابة منها عمارة من طابقين لا شك أن القيادة العامة اصبحت محصنة مثل قلعة ضد الإنقلابات.
وعلى الرغم من غرق الخرطوم في شبر ماء إلا ان الشعب الذي أصبحت المباني الشاهقة تحاصره شيئاً فشيئاً في كل صباح يردد كل فرد منه حين يرى عمارة جديدة :

-النشوف آخرتا.




وهل هناك كهرباء كافية لكل ذلك (الشغب المعماري)؟
أم أنها ديكورات لتجميل وجه العاصمة القمئ ؟!
أعني كيف الوصول لأعلى تلك العمارات السوامق حين انقطاع الكهرباء ؟
وهل لديها مولدات احتياطية عند انقطاع التيار ؟ أم أن من أوقعه
حظه العاثر داخل مصعد وانقطع التيار ، عليه أن ينتظر طويلاً
للمخارجة من تلك الورطة ؟ وهل دوماً المولدات الاحتياطية جاهزة
للعمل فوراً أم أن حالها مثل حال المولد الاحتياطي لنفق عفراء
والذي لم يعمل عند الحاجة إليه ، لأن الشخص المكلف بتشغيله
لم يكن متواجداً وقتها ؟! وغرق النفق وتعطلت الحركة فيه طويلاً ؟!


مودتي ،




( ليمو )

Post: #6
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: بشري الطيب
Date: 13-09-2009, 01:21 PM
Parent: #4


د. بشرى الفاضل تحياتي....

الفوضى المعمارية التي ذكرت هي ما يظهر للزائر ولكنه قد لا يرى أن بمثل هذا الحجم من الفوضى هنالك فوضى في كل المجالات وكل يفعل ما يريد في المؤسسة التي يديرها وكأنها ملك له وليس ملكا للدولة.

Post: #7
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: ABUKHALID
Date: 13-09-2009, 02:09 PM
Parent: #6

الأستاذ د. بشري الفاضل
عندي خيط متابعه حول التلفزيون الاسمه قومي
وانت تميت الناقصة
السودان فقد عناصر مهمة
اهمها لمن التغيير
هل البنايات الشاهقة حتغير سوق كرور
ويصبح اسمه سوق سرور مثلا؟.
هل المطاعم الفاخرة ستسد الافواه الفاغرة؟
هل اعلان الخرطوم عاصمة للثقافة منذ سنوات
رد عنها جوعها ومشرديها؟
هل نحن علي وشك التغيير؟
هل سنصير شعب بحدود الاستعمار؟
أم شعبين يعيشان في سلام
منقوقل ما عاش من يفصلنا
هل ما زالت الجغرافية هي الجغرافية؟
لقد استباح الطفابيع المكان
لقد صورت مستنداتي
لا المزامير راح تغني
ولا الفجايع راح تذوب
وأنا اساسا لكعتا وسافرتا
بس لسه مشتاق لوطن ارتاح في عناقريبه
لك حبي
ربيع السماني
وتحياتي لمحمد عبدالملك لو انت لسه بتشوفه

Post: #8
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 13-09-2009, 05:28 PM
Parent: #2

عزيزي فتحي البحيري
الصورة المرفقة مع الاسم معبرة .
الحيرة ستستبد بنا إلى حين.

Post: #9
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: طلال عفيفي
Date: 13-09-2009, 05:38 PM
Parent: #8


حزن شديد يا بشرى..
مدينة نكأتنا كجرح، وسابتنا مفتوحين لمناقير الطير..
شعور مر بالهزيمة يملأني كلما تذكرتها، وإحساس فادح
بالخذلان..
لا شيء فيها يشبه الصحة، صحة القلب، ولا عافية الروح.


Post: #10
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: محمد الطيب يوسف
Date: 13-09-2009, 05:52 PM
Parent: #9

Quote: كل الاسواق اصبحت تغلب عليها كلمة سنتر .كافتيريا سودانيزاون لاين سنتر موبايل سودانيز أونلاين سنتر أبوبكر سنتر عمر سنتر عثمان سنتر على سنتر.


من كترت السناتر لما بقوا يغنوا ليها (سنتر الخرطوم)

لخرطوم تبدو الان كفتاة عاقة بوالديها

Post: #13
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Mahassin Ibrahim
Date: 14-09-2009, 09:13 AM
Parent: #10

قامتنا السامغه: بشرى الفاضل ....لك التحيه اينا كنت ولك علايل التحايا اينا حليت.
أنتهز هذه الفرصه لامد شي من أشرعة اعجابي باسلوب كتاباتك التي ما فتئت تبهرني.
انا منذ ان تفتحت عيناى في هذه الدنيا علي وعي القراءه غير الرسميه (( كالجرائد والمجلات)) تفتحت تلك الهبه بولع بقراءة اصدارات السبيعنات والتي أععتبرها كانت قمة ابداعانا الثقافي وواحد منه مجلة الثقافه السودانيه (( مع استثناء ديمقراطية الثمانينات ))....لا أريد أن أصرف الموضوع الي اشياء بعيده لكن من الاشياء التي ظلت راسخه في روحي رفدك لنا بقممفنيه رائعه علي سبيل المنثال لا الحصر البنت التي طارت عصافيرها....حملة عبدالقيوم الانتقاميه....الخ.
المهم غاية المطلوب : انك فتحت باب للنقاش لكل حادب وقلبه علي هذا السودان الوطن الواحد.
عنوان الوست أوجز واوفي : الخرطوم حقيقي أصبحت غريبه حتي علي ساكنييها.
وسؤال يحتاج لاجابه بعد هذ الهرج والمرج العمراني والشغب العمراني كما قال الاستاذ منصور خالد او اى مسمي
بماذا سيستفيد المواطن المغلوب الجائع الفاقد للصحه والعافيه واولاده عاوزين يقروا في مدارس حكوميه مجانيه وحالما ما يتخرجو يتخرجو وتتم فرحته بتعيينهم السريع في اى مرفق حكومي و يعوضو سنسن كدحه؟؟؟ ويمش يحج كما يتمني عمره كله بابسط ما يكون وباقل تكلفه ... ولا يقض عمره حسره علي امنيات وامال تذرها الرياح يوما بعض يوم؟؟
وسنواصل استاذنا انشاء الله.

Post: #14
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Mohamed Abdelgaleel
Date: 14-09-2009, 09:28 AM
Parent: #13

Quote: لا شيء فيها يشبه الصحة، صحة القلب، ولا عافية الروح


تطاولت الحيطان وقصر الفرح، واصبحت العاصمة
التي نعرف أضغاث أحلام .. هل من عودة تاني
أم هي مستحيلة؟!!!

Post: #15
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Egbal Elmardi
Date: 14-09-2009, 10:57 AM
Parent: #14

عزيزى دكتور بشرى والمتداخلين

سلام وإحترام

سأعطيكم مشهد واحد من مئات المشاهد المتناقضهالتى إعتصرتنى فى الخرطوم...

فى زيارتى للخرطوم السنه الماضيه قمت بزيارة توتى ,ومن هناك شاهدت برج ( الفاتح من سبتمبر!!!)
يقبح على الضفه الأخرى كبيضة رخ عظيمه فاجؤها المخاض حيث لا تبتغى....ولا ينبغى لها...
نظرت إلى أسفل فوجدت التراب يعفر ساقاي ,والطين قد لطخ ثوبى الفاقع اللون...
وسيارات فارهات سائحات أو مرابطات على الضفه الأخرى...
وغاسلي السيارات بملابسهم المهترئه إعلان فاضح عن سوءه لم نُجلد عليها...
والبنطون الصدئ يراوح محتاراً بين العصور...
إستدرت فإذا بثلاث رقشات فى عيون سائقيها نظرة رجاء حيي..
أمتطينا واحده..والدرب أعفر..وأخاديد الطين تغرى الرقشه بإنتكاءه (حتى خلتها بلغت حد الغوايه..)


قلبى عليك يا بلد

وكل الود
إقبال

Post: #16
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Mahassin Ibrahim
Date: 14-09-2009, 11:26 AM
Parent: #15

اقبال المرضي : كل سنه وانتي طيبه وانشاء الله امانيك محققه باذن الله.
أعجبتني مداخلتك. سائقو الرقشات هذه شريحه تحتاج لوقفه :
هل تعلمين انهم طلاب مدارس كان من المفترض ان يكونو داخل فصل تم بناءوها من ضرائب ومساهمات ابائهم ((عمال وحرفيين وفئات بسيطة الحال)) ليشهدو خلاصتها فصول مجانيه ومريحه وبها مقاعد تكفي كل طالب علم. لكن للاسف لا وجود لهذه الاحلام في هذا الواقع.
فلا وجدت هذه المدارس ولا وجد مال يدفعونه لاصحاب المدارس الخاصه والتي علي راس كل شارع كالبقالات والدكانيين.
اما بقية سائقي الركشات من الاحباش والاجناس الاخرى : هذه قصه يطول شرحها.
تحياتي لك ولاستاذنا الذى فتح الباب.

Post: #17
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: حسن الجزولي
Date: 14-09-2009, 12:46 PM
Parent: #16

Quote: بماذا سيستفيد المواطن المغلوب الجائع الفاقد للصحه والعافيه واولاده عاوزين يقروا في مدارس حكوميه مجانيه وحالما ما يتخرجو يتخرجو وتتم فرحته بتعيينهم السريع في اى مرفق حكومي و يعوضو سنسن كدحه؟؟؟ ويمش يحج كما يتمني عمره كله بابسط ما يكون وباقل تكلفه ... ولا يقض عمره حسره علي امنيات وامال تذرها الرياح يوما بعض يوم؟؟


محاسن إبراهيم
بيني وبينك دي هرجلة عاوزة ليها كباية شاي منعنع ( تخفف علينا آلام الضنا!)
ورمضانك كريم
كيفك يابشرانا

Post: #23
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Mahassin Ibrahim
Date: 15-09-2009, 06:37 AM
Parent: #17

أحييك بشرانا مره أخرى : وكل سنه وانت طيب ويامرحبا باطلالاتك الانيقه والتي نحتاجها وسنترقيها.
يا حسنا : كيفك يا صديق العمر الممتد وياريت تخف الام الضنا.
أفتكر اننا نحتاج لكبابي وليست واحده ...فالحال صعب تبداه من وين وتنتهي وين وترتب اولوياتك كيف.....أصبحت فوض التفكير ملازمه لهذه الفواجع المستمره يوما بعد يوم.
أكثر شي يحزنني يا أصدقائي ضياع هذا الجيل الذى شب وتنامي وعيه في هذه الظروف الغير استثنائيه و وتحت رعايتهم أصبح لدينا شباب مغيب لايعرف عن تاريخ ونضالات شعبه شى ...هناللك كميه مهوله من شابات يانعات يملان الجامعات لا يعرفن عن ثورة اكتوبر شيئا ....والادهي والامر أخرين لم يسمعو بالنميرى ....تقول لي شنو وتقل ولي منو؟(( كما قال الراحل اسماعيل حسن)).

Post: #33
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: بخاري عثمان الامين
Date: 16-09-2009, 09:45 AM
Parent: #13

Quote: بماذا سيستفيد المواطن المغلوب الجائع الفاقد للصحه والعافيه




دي مدينة ما هيلك


لا في البشبهلك


لا في البناديلك

لا في البخاويلك

غير ناس احاوليهم

قطعاً احاويلك





جيت المدن لاقيت

من سيدها ما لاقيت

تحرس عماراتو

عشان تمسي تبيت

واول تتم ترحل

لي سيد خلاف السيد

انغيرو الاسياد

لكنو نفس القيد

Post: #36
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: بخاري عثمان الامين
Date: 16-09-2009, 11:53 AM
Parent: #33

Quote: دي مدينة ما هيلك


لا في البشبهلك


لا في البناديلك

لا في البخاويلك

غير ناس احاوليهم

قطعاً احاويلك





جيت المدن لاقيت

من سيدها ما لاقيت

تحرس عماراتو

عشان تمسي تبيت

واول تتم ترحل

لي سيد خلاف السيد

انغيرو الاسياد

لكنو نفس القيد


شعر : محمد الحسن سالم حميد

Post: #18
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: فتحي البحيري
Date: 14-09-2009, 12:59 PM
Parent: #8




شكرا جزيلا استاذي الجليل بشرى الفاضل
هل تماست هذه الصورة مع أشجان هذا البوست ؟
[الشفع]ديل يا دكتور شكلهم لابسين نعلات ، مع ذلك أكاد أحس بالرّماضة تلسعهم وتقطع نياط القلب منهم ومني
هذه هي صورتنايا دكتور ، لا يكذبون عليك بالافتراءات التي رأيت !
هذا هو عمق ما نعيش ونعتنق
ولكن لا أحد يتبرع بغده- غد وجوده الاضطراري الوحيد - طائعا لأحد
فها نحن نناضلهم وجهنا وظلالنا
نناضل زيفهم هذا
إلى أن يفوت أو نموت
لا توجد لنا نهايات ثالثة البتة
لك المحبة كلها والمنى والامتنان

Post: #19
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Amin Mahmoud Zorba
Date: 14-09-2009, 01:59 PM
Parent: #18


الاستاذ بشرى الفاضل

انت تتحدث عن ثلاث سنوات من الغياب وتكتب كل هذا الرعب ما بالك بالاخرين الذين هم الان في حالة غياب قارب العشرين

منذ فترة طويلة جداً فقدت الاحساس بالانتماء الى مكان ما اسمه السودان وذلك بفعل ( والحزن الحيرة والانكفاء ) وليس

بفعل (المباني والاغاني) تخيل أني لم اعد اسمع اغاني تنتمي لذلك الوطن واحياناً اسال نفسي ماهو السودان....؟ تاتيني
اجابة في شكل سؤال

ماهو الانسان.....؟

اسال دائماً هل من الممكن أن ينضال الانسان طول عمره من اجل سراب

لا اعرف لماذا أكتب هذا هل قيني شىء من حته ولا الموضوع في الرمق الاخير من المحبة

Post: #20
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Osman Musa
Date: 14-09-2009, 07:32 PM
Parent: #19

والحال دا الخرطوم يا د/ بشرى .
عشوائية عجيبة .
العالم كلو ماسك فى أساليب تخطيط المدن الجديد .
ونحنا لسع فى الفوضى والعشوائية .
عمارات .
عمارات .
مبانى تتجاهل درجة حرارة البلاد وتأثيرها على السكان .
فى سنة 2002 يادكتور كان فى ندوة فى جامعة نيويورك
يتحدث فيها طبيب مهندس .
نعم طبيب مهندس يتحدث عن اضطراب درجة حرارة جسم الانسان
فى حال ارتفاع درجات الحرارة ( يعنى موت موت )
والله يا د/ بشرى شغلات بلدنا مش تضحك وبس . تشق كر .
تحياتى وعيد مبارك والعيد القادم عندك بيت فى مدينة صحية .

Post: #21
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: البدري عبد الله
Date: 14-09-2009, 07:39 PM
Parent: #20

Quote: العالم كلو ماسك فى أساليب تخطيط المدن الجديد .
ونحنا لسع فى الفوضى والعشوائية .
عمارات .
عمارات .
مبانى تتجاهل درجة حرارة البلاد وتأثيرها على السكان


اضف لذلك عدم وجود نسق واحد للبناء يعطي المدينة خصوصيتها وتفردها ..وعدم وجود بنيات تحتية تتناسب مع هذه الطفرة ..ووووووو


Post: #22
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 14-09-2009, 11:12 PM
Parent: #21

الأعزاء الكرام
عبدالحليم التلب
بشرى الطيب
ربيع السماني
طلال عفيفي
محمد الطيب يوسف
محاسن إبراهيم
إقبال المرضي
حسن الجزولي
أمين زوربا
عثمان موسى
البدري عبدالله
اسمحوا لي أن اخاطبكم جملةبسبب ظرف غيابي الحالي من المنبر ولأنكم من ناحية تحدثتم جميعاً كما لو بلسان واحد عن حال الوطن الذي لا يسر.يجب أن نكون على ثقة جميعاً بأن هذه الفترة الكابوسيةالتي تصاحبها الحيرة والبلبلة لن تدوم إلى الأبد.ونتمنى أن يصبح الصبح القادم على وطن يكون فيه القدح المعلى لفكركم وإبداعكم وعملكم بحيث لا تبقى الافكار النيرات لبنيه هكذا في الصدور تجاورها الحسرات والآهات.
العزيزة محاسن إبراهيم أشكرك على كلماتك الطيبات.وسأنشر من أجلك ومن أجل الآخرين بعض كتاباتي الجديدة قريباً.
الأخ حسن الجزولي كنت حاضراً معي في الإجازة حيث قضيت ليلة عامرة مع محجوب وأميرة ومي بأم درمان في مطلع أغسطس وتحدثنا عنك وسعدنا بالذكريات.

Post: #24
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Adam Omer
Date: 15-09-2009, 06:52 AM
Parent: #22

Quote: اضف لذلك عدم وجود نسق واحد للبناء يعطي المدينة خصوصيتها وتفردها ..وعدم وجود بنيات تحتية تتناسب مع هذه الطفرة ..ووووووو




معنى كلامك دا أن كل شيئ عشوائ. فى كل العالم الدولة و قوانين الدولة هى البتحدد لك


مواصات البناء وغصبا عنك تكون مربوض مع شبكة الصرف الصحى العامة.


مش على كيفك الارض أرضى وأبنى زى ما أنا عاوز.


الفوضى الحاصلة فى الســــــــودان مافى لها مثيل فى العالم

و الكارسة القادمة هى أبار السيفونات العشوائية

كل واحد عامل ســـــــــــــايفون زى ما هوى عـــــــــــــــــاوز( وهيك ملعون أبو السـودان)

Post: #25
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: حامد محمد حامد
Date: 15-09-2009, 07:06 AM
Parent: #22

Quote: أكتر ما يلفت الانظار في خرطوم اليوم حزن الحيرة
الدائرية وكذب يتدثر بثوب التُقى وبهرجة تغطي
نزيف الوجع


كلام يطابق واقع الحال فى الخرطوم بالذات, كما وان اكثر شى يؤلمنى هو ...انعدام الدهشة..!!!!!

التحية للاستاذ بشرى الفاضل وللجميع

Post: #26
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Amin Mahmoud Zorba
Date: 15-09-2009, 01:22 PM


Post: #27
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: معاوية الأرباب
Date: 15-09-2009, 04:13 PM
Parent: #26

أعتقد أنه من السفه والجلافة المعمارية

بناء هذه العمارات قبل بناء شبكة صرف صحي لخدمتها

تماما مثل من يلبس طاقية وهو ماشي أمفكو.

Post: #28
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 16-09-2009, 00:21 AM
Parent: #27

الأعزاء
آدم عمر
حامد محمد حامد
معوية الأرباب
وأمين زوربا كمان وكمان
أعتقد أن المهنيين السودانيين من مخططي المدن والمهندسين بمختلف تخصصاتهم أصبحوا أكثر خبرة حالياً خصوصاً إذا دمجنا خبرات من هم بالمهجر مع من هم بالداخل بالإضافة إلى الرصيد الهائل الذي تقوم به بيوت الخبرة السودانية في صلتها ببيوت الخبرة العالمية (الدبابات الفكرية).لكن هؤلاء جميعاً في ظل سياسات الإقصاء الحالية أصبحوا مهمشين كرصيد بليونير قروي يعيش في مكان معزول ولا يستطيع شراء ولو كتاب واحد أو قرص فيلم واحد في قريته المنعزلة.الحال كله واقف محلك سر وينتظر الحراك السياسي الذي أصبح أبطأ من أمانينا بكثير. لو قدر لي أن أشارك في صنع قرار في السودان فسادعو لنقل العاصمة مثل ما فعلت كثير من الدول التي عانت من أوضاع مشابهة لأوضاع عاصمتنا( البرازيل، نيجيريا..وغيرها).كتبت مقالاً قبل سنوات حول هذا
عاصمة في مكان تراعى فيه الظروف المناخية وتبنى فيه الهياكل الأساسيةوتتم فيه البنيات الاساسية بأحدث الأساليب العالمية ويتم فيه تخطيط الأحياء بأحدث الطرائق وتمنح الاراضي للمستحقين بكيفية لا تعرف السمسرة أما سماسرة الخرطوم العاصمة الحالية ف(نكتل لهم الدش) في أيديهم وبذا تصبح العاصمة الحالية عاصمة ثقافية ينعم أهلها بالهدوء المتأتي من خفوت حمى المنافسة.

Post: #29
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Ammar Elyas Babiker Hassan
Date: 16-09-2009, 04:06 AM
Parent: #28

انه الفساد يا أستاذنا العظيم
فاللص الذي ينقب عن ما يسرقه لا يعيد ترتيب ما لا يسرقه
والمقاول الذي يغش في مواد البناء لا يهمه ما بعد البناء
وكل مسؤول مشغول بتشطيب فلله وتجديد أثاث بيته ومكتبه..سيارات نسائه واولاده.. ومتابعة نثريات سفره واجتماعاته .. ولا انسي شركاته الخاصة وصفقاته ..
فهل يتبقي له وقت لمتابعة عمله...
أما عن فكرة نقل العاصمة فهي فكرة طيبه ولكن بعد أن يزول الداء الذي سبب الوضع الحالي وإلا فان السيناريو الحالي سيتكرر بأسوأ من الأن ..
ولك كل محبتي

Post: #31
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 16-09-2009, 09:04 AM
Parent: #29

عزيزي عمّار الياس
يا لها من عبارة بليغة وصائبة قولك:

Quote: اللص الذي ينقب عما يسرقه لا يعيد ترتيب ما لا يسرقه


كنت في أجازة بالوطن يوليو وفي يوم اشتركت في نقاش مع لفيف من نحو عشرين شخصاً فحكوا أثناء المناقشة حكايات مهولة عن الفساد .كل مسؤول كما قلت أنت مشغول بتشطيب فلله وتجديد اثاث بيته
صدقت صدقت
لكن ليت الأمر كان يقف عند هذا الحد
وبالطبع فإن أي افكار أو مقترحات يقوم بها أبناء الوطن لتصحيح الوضع يجب أن تتم بعد الحصول على الديمقراطية والسبيل إليها يتطلب سعياً حثيثاً.

Post: #30
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Adil Isaac
Date: 16-09-2009, 04:17 AM
Parent: #28

Quote: عاصمة في مكان تراعى فيه الظروف المناخية وتبنى فيه الهياكل الأساسيةوتتم فيه البنيات الاساسية بأحدث الأساليب العالمية ويتم فيه تخطيط الأحياء بأحدث الطرائق وتمنح الاراضي للمستحقين بكيفية لا تعرف السمسرة أما سماسرة الخرطوم العاصمة الحالية ف(نكتل لهم الدش) في أيديهم وبذا تصبح العاصمة الحالية عاصمة ثقافية ينعم أهلها بالهدوء المتأتي من خفوت حمى المنافسة.


د.بشرى الفاضل, تحية طيبة و رمضان كريم..

إبان مؤتمر قمة جامعة الدول العربية الذي عقد بالخرطوم, وصف صحفي عربي عاصمتنا القومية "بالقرية الكبيرة" لأسباب عدة منها فشله في توفير غرفة في هوتيل لقضاء عدة أيام لتغطية المؤتمر!! و في الحقيقة كثيراٍ ما ظننت أن الخرطوم في حالة حرب بسبب الفوضى الضاربة و "الشغب المعماري" الذي يتم في غياب اي هيئة تشرف على أساسيات تخطيط المن في القرن الواحد و العشرين. هل تصدق أن بعض القادرين يشترون "شارع" من السلطات حتي لا تتضرر عرباتهم الفارهة من الدقداق الذي يعم الحي !! ما يسطلح على تسميته بالحى الراقي في الخرطوم هو عبارة عن نسخة سيئة من بيروت في عز الحرب الأهلية...حفر, أوساخ, مياه طافحة..الخ

المسألة في ظني ليست نقل العاصمة لمكان آخر لأن من أحدث شغبا في الخرطوم القديمة سيعيده في الجديدة.المسألة هي غياب الحكم الراشد و التنمية المتوازنة التي ستمنع الهجرة غير المبررة للخرطوم التي تجذب الناس فقط لظنهم أن الرغيف و الخدمات لن ينفدا فيها بسهولة..ولكن الضغط على الخدمات أشاع الفوضى التي خارجت عن السيطرة حد الغرق في شبر ماء!!

Post: #32
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Hussein Mallasi
Date: 16-09-2009, 09:19 AM
Parent: #30

Quote: بعض هذه الهجرة بفعل العولمة وبعضها لكسب العيش لكن نسبة كبيرة من
هذه الهجرة الحديثة تمت لأن البلد اصبحت طاردة بسبب من نظامها السياسي الإقصائي.

كلام ملقى على عواهنه.

Post: #34
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 16-09-2009, 11:28 AM
Parent: #30


عزيزي عادل اسحاق
تحياتي زاكيات
إنما أتحدث عن التغيير الذي يتم في ظروف مغايرة حين تعود الديمقراطية.يصفني الكثيرون بالحالم .في الفترة التي تلت الانتفاضة كتبت مطالباً بإقامة مترو أنفاق ولو بدءاً من ثلاث محطات.الإنسان السوداني في الريف والمدينة يتعرض لإهانات شديدة بسبب هذا التقاعس العجيب عن تنفيذ سياسات تفضي إلى النهضة العامة.
حين تعود الديمقراطية لابد من الاستعانة بالعلم في السياسة. تقسيم الأراضي في مدينتي المقترحة يجب أن يتم أولاً لانصاف المظلومين على مر تاريخنا السياسي ومن ثم يتم التقسيم كما لو أن التنفيذيين صيادلة من حيث الدقة في القوانين التي على اساسها يقيمون الموازنات في كل شيء.
إنني أحلم بدولة حقانية قائمة على العلم والقانون مع الافكار الجريئة في التسريع .ولتكن الاخطاء اخطاء حقوقيين وعلماء ومنفذين فهذه مقدور عليها وهي خير من الفساد ومن تنفيذ المشاريع بواسطة أهل الولاء وإقصاء أهل الكفاءة.

Post: #35
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 16-09-2009, 11:48 AM
Parent: #34



عزيزي حسين ملاسي
أنت قلت فيما يتعلق بزعمي أن نسبة كبيرة من الهجرة إلى خارج الوطن إنما كنت بسبب سياسات الإقصاء التي تتبعها الحكومة ما يلي:
Quote: قول ملقي على عواهنه

وعلى عبارتك المقتضبة هذه اعلق فأقول أنها جاءت خالية من سخريتك المعهودة وقفشاتك اللماحة ؛ التي ظللت أعجب بها على الرغم من مفارقتها للمجرى العام فيما اظن لشعبنا التواق للحرية والديمقراطية.
خلت عبارتك هنا يا حسين من الفكاهة والسخرية. لم؟ هل نضب معينك أم يا ترى تراك تعبت؟
والعبارة على تقريريتها وخلوها من الفكاهة أو السخرية فهي تحاول بقطعية لا سند لها نفي أن الكثيرين من أبناء شعبنا خرجوا من البلاد لأن النظام بإقصائيته طردهم.شخصي أحد المحالين للصالح العام وقد ظللت بالسودان حتى عام 1993 هل ترى كنت ساغادر وطني لولا فقدي ########فتي؟ كم عدد من هم مثلي؟ بل الأقسى من هذا: هو هذه الأعداد المضاعفة من الشباب الذين لم يجدوا عملاً بالداخل وأنت تعرف كيف يتم التوظيف على أساس التمكين. هل تشك في هذا يا حسين؟
ماذا تعني عبارتك كلام ملقي على عواهنه؟إن لم تكن ملقاة هي نفسها على عواهنها؟

Post: #37
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Hussein Mallasi
Date: 16-09-2009, 12:52 PM
Parent: #35

Quote: بعض هذه الهجرة بفعل العولمة وبعضها لكسب العيش لكن نسبة كبيرة من
هذه الهجرة الحديثة تمت لأن البلد اصبحت طاردة بسبب من نظامها السياسي الإقصائي.

Quote: شخصي أحد المحالين للصالح العام وقد ظللت بالسودان حتى عام 1993

فتأمل!

Post: #38
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 16-09-2009, 01:06 PM
Parent: #37

نتأمل ماذا يا حسين؟
ظللت حتى عام 1993م بالسودان لكن خرجت في مارس عام 1993م وذلك بعد إحالتي للصالح العام في يونيو 92 .نتامل ماذا ؟ لم أفهمك. البرقيات في مثل هذه الحالات يا حسين لا تجدي .شوف غيرها.

Post: #39
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: هلال زاهر الساداتي
Date: 16-09-2009, 08:18 PM
Parent: #1

عزيزي الفاضل بشري الفاضل
حمدا لله علي سلامتك وعودتك من بلدنا السودان المنكوب بحكامه وبعودتك سالما دون ضرر في جسدك من أسقام الملاريا او التيفويد او الدوسنتاريا او غيرها التي تناسلت وتكاثرت في اجسام المواطنين السودانيين المنهكة الهزيلة فاقدة المناعة بسبب سوء التغذية , ولكن دون شك أصابك ضرر نفسي ألم بنفس الوطني الاديب الشاعر التي تحملها بين جوانحك .
لم اجد أبلغ في وصف حال بلادنا من ابيات شعر من قصيدة قالها الشاعر الكبير عبدالرحمن البنا في مهرجان ديني في عام 1921 أي قبل 88 عاما , وللأسي والاسف لا يزال الحال الذي ذكره علي حاله
والناس في القطر أشياء ملفقة **** فأن تكشف فعن ضعف وتوهين
فمن غني فقير في مروءته ****** ومن قوي بضعف النفس مرهون
ومن طليق حبيس الرأي منقبض ******** فأعجب لمنطلق في الارض مسجون
وآخر هو طوع البطن برز في ********** زي الملوك وآخلاق البراذين
وهيكل تبعته الناس عن سرف ********** كالسامري بلا عقل ولا دين
يحتال بالدين بالدنيا ليجمعها ********* سحتا وتورده في قاع سجين

البراذين : جمع البرذون وهو دابة الحمل الثقيلة

Post: #40
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 17-09-2009, 09:42 AM
Parent: #39

عزيزي الأستاذ هلال
تحيات زاكيات ولعلك بعافية
عن صحة البيئةيشكو الناس في الجزيرة حيث أهلي من التلوث بالمبيدات حيث ترتفع حالات الإصابة بالسرطان .عشرات الشباب في قريتنا ماتوا بالسرطان وحده في السنين الأخيرة وعلى الرغم من أن البعوض خف في الجزيرة والخرطوم إلا أن الأمراض الأخرى المتعلقة بصحة البيئة أطلت برأسها.حكى لي أحد المزارعين الشباب كيف أن طفله ذا الخامسة ذهب معه للحقل للفرجة والفسحة واقتلع الطفل (بنبونة) بصلة وأكلهافاصيب بالتسمم في الساعة والحين ومات في الطريق قبل الوصول به إلى المركز الصحي.أما المراكز الصحية فاسمها فقط في تلك القرى مراكز صحية وهي من حيث مستوى ما تقدمه من خدمات أدنى من مستوى الشفخانات القديمة.يمكنك أن ترثي للحال الذي وصلت إليه الجزيرة.
وعن شخصي أصبت بالتسمم الغذائي لمدة عشرة أيام.بيد أن التسمم الذي حل بروحي فقار و لا زلت اباصر كي اشفى منه وأعتقد أنه لا برء إلا ببرء الوطن من أوصابه.ظللت أسافر للسودان منذ عام 2002م وفي كل مرة أشاهد المتغيرات العديدة لكن هذا العام هو دون منازع عام الصفيح والالمونيوم وسائر المعادن البراقة مما تغطى به عمارات الخرطوم بحيث تختفي الكارثة بذيلها الضخم هناك وراء شاهق البنيان.

Post: #41
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: حسن طه محمد
Date: 17-09-2009, 11:18 AM
Parent: #40

أخي دكتور بشري الفاضل

تحية عطرة وكل عام وانتم وجميع السودانيين بخير

وشكرا علي اسلوب السهل الممتنع في اظهار هذه الحقائق المؤلمة.

شخص تربي وعاش في العاصمة طول العمر قبل الاغتراب .
في اجازته السنوية حار به الدليل

لا يدري اين هو وهو في قلب ام درمان

وأخيرا اهتديت.

صحيح كما قيل : بناء عشوائي

لا أدري ان لم يسمع بمادة تخطيط المدن التي تدرس في الجامعات .

وهناك الكثيرون من السودانيين الذين نالو ارفع الدرجات في هذه المادة .

ولكن القرار لمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


الي وقت قريب لم يكن يوجد بالعاصمة المثلثة ( واكرر المثلثة ) اي حديقة عامة بعد ان سورت الحدائق الموجودة والدخول بتذاكر .

عزيزي

الموضوع ذو شجون

واصل الله يعطيك العافية.

Post: #42
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Mohamed Abdelgaleel
Date: 17-09-2009, 11:59 AM
Parent: #41

Quote: وعن شخصي أصبت بالتسمم الغذائي لمدة عشرة أيام.
بيد أن التسمم الذي حل بروحي فقار و لا زلت اباصر كي
اشفى منه وأعتقد أنه لا برء إلا ببرء الوطن من أوصابه.
ظللت أسافر للسودان منذ عام 2002م وفي كل مرة أشاهد
المتغيرات العديدة لكن هذا العام هو دون منازع عام
الصفيح والالمونيوم وسائر المعادن البراقة مما تغطى
به عمارات الخرطوم بحيث تختفي الكارثة بذيلها الضخم
هناك وراء شاهق البنيان.

Post: #43
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 17-09-2009, 01:13 PM
Parent: #42

عزيزي حسن طه
أتمنى أن تكون قد اهتديت لبيتكم ولم تجده مسوراً بالأسواق الاستهلاكية من نوع ....سنتر! السودانيون بالداخل المشغولون على مدار الساعة باللهاث من أجل اللحاق بأسباب قوتهم اليومي لا ينفكون يتساءلون من أين لهذه الراسمالية العقارية كل هذه الأموال الطائلة لبناء العمارات الشاهقة.كأن الذين يبنون مثل هذه المباني كائنات من كوكب آخر. لقد اصبح هناك نفر من السودانيين انتفعوا من نظام الإنقاذ مادياً بكافة السبل ويمكننا أن نطلق عليهم مسمى "السودانيين الجدد".

Post: #44
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Marouf Sanad
Date: 17-09-2009, 02:47 PM
Parent: #43

سلام يا استاذ بشرى

Quote: نتأمل ماذا يا حسين؟
ظللت حتى عام 1993م بالسودان لكن خرجت في مارس عام 1993م وذلك بعد إحالتي للصالح العام في يونيو 92 .نتامل ماذا ؟ لم أفهمك. البرقيات في مثل هذه الحالات يا حسين لا تجدي .شوف غيرها.


ملاسي سلام

يا ريت لو تجي تعتزر بشكل واضح عن (فتأملتك) التي ألقيتها هنا بسبب عدم فهمك الواضح لكلام الاستاذ
بشرى.

رجاء ما تحاول تجابد كتير وتقول لينا انا لونت هنا بالاحمر وهنا بالاخدر

Post: #45
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 17-09-2009, 06:13 PM
Parent: #44

عزيزي معروف سند
صدقت .ولا تتوقع رداً مقنعاً من حسين ملاسي.
تعليق حسين ملاسي هو الملقي على عواهنه لا كلامي؛ ويبدو أن حسينًاً لم يجد ثغرة في هذا الكلام ينفذ منها للفكاهة أو للسخرية ولو من باب الهنات اللغوية؛ فجاءت عبارته باردة, لأنها معادية للمنطق ومجافية لواقع الحال.

Post: #46
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Emad Abdulla
Date: 17-09-2009, 09:51 PM
Parent: #45

أستاذنا المعلم ..
يمسيك بالخير .
Quote: : عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذات
و هل تفرخ الفوضى إلا فوضى ؟؟

Post: #47
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 18-09-2009, 08:51 AM
Parent: #46

عزيزي عماد الطيب
نعم ولدت الفوضى ؛ فوضى الإعمار البراقة.يستنسخون بعض المباني والأنفاق من المدن الخليجية على عجل وبنفس العمالة الخليجية، فتشرق الشمس في كل يوم جديد على صندوق عمارة جديدة أماالمسحوقون من أبناء شعبنا فلا يملكون إلا أن يشنقوا طواقيهم لرؤية شاهق البنيان الذي لا ناقة لهم فيه ولاجمل - فملاكه من (السودانيين الجدد)- يبحلقون ويقولون في سرهم
-النشوف آخرتها.

الأخ معروف سند :
ألحق وصحح الذال في كلمة (تعتذر) في مداخلتك الأخيرة حتى لا يلاحقهاالأخ حسين ملاسي ببرقية ساخرة، من برقياته المعهودة ، مع التنصيص.

Post: #48
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Emad Abdulla
Date: 18-09-2009, 10:25 AM
Parent: #47

هههههههه ..
عماد الطيب !!! تااااااااااني !؟
سمح , عماد الطيب عماد الطيب .


......
النشوف آخرتها .

Post: #49
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 18-09-2009, 11:55 PM
Parent: #48

عزبزي عماد
تعرف أنت واحد ممن أعنيهم بأن قدراتهم الفنية فيما يفيد الوطن مهمشة كرصيد بليونير قروي.هؤلاء يقومون بإقصاء الكل عن مواقع صنع القرار ؛والنتيجة هذه الفوضى الضاربة بأطنابها مما أشرت أنت وكثيرون إليها.كل هذا الشغب العمراني لا يعمي عن الفساد الكثيف،ولا يغني عن الرغيف
.

Post: #50
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: خالد حاكم
Date: 19-09-2009, 00:09 AM
Parent: #1

النشوف آخرتا.


العلة أن معركة صخب المعمار لن ينتهي .. لسبب بسيط هي إحدي أفات الإستنساخ الذي تفنن الشعب السوداني والحكومة عليها .. وكل يرأي أن قمة الإستثمار أن تبني جبل من أسمنت وتؤجره .. ويقول ليك ( ده لا يأكل ولا بيشرب ) وغير ما يزيد سعره ما ينقص !!! دون النظر إلي إحتياج السوق لكل هذه الغابات الاسمنتية .. ولا نظرة بسيطة للبنية التحتية ’’ مصارف وتوصيلات كهرباء وغيره ‘‘ في ظل نظام عالمي فات حد الرفاهية إلي الديجتال رفاهية .. نحن نرزح تحت الفشخرة والشيزوفرينا ...

Post: #51
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Marouf Sanad
Date: 19-09-2009, 01:14 AM
Parent: #50

Quote: الأخ معروف سند :
ألحق وصحح الذال في كلمة (تعتذر) في مداخلتك الأخيرة حتى لا يلاحقهاالأخ حسين ملاسي ببرقية ساخرة، من برقياته المعهودة ، مع التنصيص.


استاذنا بشرى

كان صلحتها يا دوب البقيت في امرا ضيق.

اها انا قاصد تعتزر من تعزير lol

Post: #52
Title: Re: عمارات ومباني وأغاني لاحصر لها وشوارع وكباري ومطاعم وموبايلات وحزن وحيرة وانكفاء على الذ
Author: Bushra Elfadil
Date: 19-09-2009, 11:50 AM
Parent: #50

عزيزي خالد فضل
أنت تقول فشخرة وهذه كلمة موفقة منك لوصف حال مظاهر العمارة في عاصمة بلادنا في الوقت الذي ترزح فيه بقية البلد في معضلات الحرب الأهلية (دارفور والقتال القبلي المدعوم بالسلاح في الجنوب) وانهيار المشاريع (الجزيرة) وتفشي العطالة وتفشي الأمراض والفساد.
الذين يلوحون بمفاتيح عرباتهم الفاخرة من بي ام دبليو فما فوق قلة وهي قلة لاترى صورة السودان إلا فيهاوهي الفئة نفسها التي تزركش المكاتب الحكومية وتمنح الأعوان والمناصرين مفاتيح الأسواق فتضج تلك الأسواق بالمرايا والسلع الاستفزازية بينما بقية الشعب تبحلق وتقول في كل حين:
- النشوف آخرتا(آخرتها).