الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...

الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...


30-07-2014, 08:00 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=470&msg=1406746843&rn=0


Post: #1
Title: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 30-07-2014, 08:00 PM

المصدر تويتر

Post: #2
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 30-07-2014, 08:03 PM
Parent: #1

Fullscreencapture730201494152PM.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

Post: #3
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 30-07-2014, 08:28 PM
Parent: #2

طيب لماذا يخاف المسلمين ان يفتحون باب التبشير للمسيحين؟

لماذا يقوم المسلمين بقتل وإضطهاد المسيحين وتهجيرهم من ديارهم؟

لماذا يخاف المسلمين أن يسمحون للمسيحين ببناء دور عبادة لهم ؟

المسلمين لديهم مشكلة كبيرة في موضوع التسامح الديني، إذا لم يجدون حل له سوف يجدون أنفسهم متقوقعين في دينهم.

Post: #4
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 30-07-2014, 08:31 PM
Parent: #3

تعليق مضحك جدا لأحد الأمريكان في قسم التعليقات في موقع السي إن إن

THE MUSLIMS ARE NOT HAPPY!
They're not happy in Gaza ..
They're not happy in Egypt ..
They're not happy in Libya ..
They're not happy in Morocco ..
They're not happy in Iran ..
They're not happy in Iraq ..
They're not happy in Yemen ..
They're not happy in Afghanistan ..
They're not happy in Pakistan ..
They're not happy in Syria ..
They're not happy in Lebanon ..

SO, WHERE ARE THEY HAPPY?
SO, WHERE ARE THEY HAPPY?

They're happy in Australia .
They're happy in Canada .
They're happy in England ..
They're happy in France ..
They're happy in Italy ..
They're happy in Germany ..
They're happy in Sweden ..
They're happy in the USA ..
They're happy in Norway ..
They're happy in Holland .
They're happy in Denmark .

Basically, they're happy in every country that is not Muslim and unhappy in every country that is!

AND WHO DO THEY BLAME?
Not Islam.
Not their leadership.
Not themselves.

THEY BLAME THE COUNTRIES THEY ARE HAPPY IN!
AND THEN; They want to change those countries to be like.... THE COUNTRY THEY CAME FROM WHERE THEY WERE UNHAPPY

Post: #5
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 30-07-2014, 08:38 PM
Parent: #4

عماد الشبلي شايفك فرحان بالخبر ده وحايم بيهو.

عندي لك أسئلة !

بعد وصول الجبهة القومية الإسلامية الى السلطة في السودان ،قامت ببناء عدد كبير من المساجد، وزاد عد المصلين في المساجد بصورة واضحة وظاهرة.

حتى الأسواق والمكاتب الحكومية تغلق أبوابها في مواعيد الصلاة !

طيب في المقابل لماذا عم الفساد وبجميع أنواعه في السودان، رغم المظهر الديني والمتدين للبلد وللمواطنين ؟

وبالمناسبة، ما حدث في السودان موجود أصلا في عدد كبير من الدول الإسلامية.

قارن ذلك مع الدول المسيحية أو العلمانية.

Post: #6
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 30-07-2014, 08:54 PM
Parent: #4

ديق السلام عليكم

حاولت ارجع للمصدر الرئيسئ لتاكيد الموضوع من مصده لكن ما قدرت

المرة الجايا لو ما سلمت علي بكلم ليك بدر الدين الامير

Post: #7
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 30-07-2014, 08:59 PM
Parent: #6

Fullscreencapture7302014103101PM.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

مصدر اخر

Post: #9
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 30-07-2014, 09:08 PM
Parent: #7

Quote: عماد الشبلي شايفك فرحان بالخبر ده وحايم بيهو.


طيب يا ديق لو صح الخبر من مصدره الاول

هل تكون الديلي الفرحان الاكبر ؟؟؟؟!!!!!

انا مجرد ناقل خبر لس بالضرورة اكون فرحان ولا زعلان

Post: #79
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: كمال الدين يوسف
Date: 03-08-2014, 07:48 AM
Parent: #2

لا شك ان الاسلام في تمدد وانتشار كثيف وفي كل العالم وما سواه في انكماش

مظاهر الردة عند المسلمين هي عدم تطبيقهم للاسلام

بمعنى اخر العيب ليس في الاسلام وانما في المسلمين فان ساءت اخلاقهم وتخلفوا عن اللحاق بركب الامم .

Post: #8
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 30-07-2014, 09:04 PM
Parent: #1

بارك الله فيك أخي عماد الشبلي
Christianity in this country is becoming a religion of the past, and Islam is one of the future.


الإسلام دين الحاضر والمستقبل ينتشر بسرعة عجيبة واليوم نجد أغلب المراكز الإسلامية في أوروبا على رئاستها مسلمون جدد من أصل البلاد الأوروبية وصاروا دعاة يطوفون الطرقات ينشرون النور والهدى والقيم النبيلة وصفاء النفس وهدوء السريرة والإجابات المباشرة للأسئلة التي تشغل بال الكثيرين في الغرب

وليس غريباً أن يكون غالبية المسلمين الجدد من البقية الباقية من المتدينين السيحيين

وهذا يعني فعلاً وعملاً اندثار المسيحية في الغرب

فصارت الكنائس تباع لتقام فيها النوادي الليلية والخمارات فصارت بعض المدن تحث المسلمين لشرائها حتى لا تتحول لخمارة ونادي ليلي

والإسلام في الغرب يعيش شبابه بينما لمسيحية في أرزل العمر فمتوسط عمر المصلين المسلمين هو 25 عاماً بينما عمر المصلين المسيحين هو في العقد الثامن من العمر (80 عاماً)

والحمد لله ربّ العالمين

الحمد لله رب العالمين

الحمد لله رب العالمين










في يوم ما بعد عشرات السنوات ستمتلئ كنيسة سانت جورج بالمؤمنين ولكنهم لن يكونوا مسيحيين
Quote: One day, in a few decades, St George’s may well again be packed with worshippers — but they will not be Christians.

هكذا قالت صحيفة الديلي ميل

Post: #10
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 30-07-2014, 09:15 PM
Parent: #8

Quote: بارك الله فيك أخي عماد الشبلي
Christianity in this country is becoming a religion of the past, and Islam is one of the future.


شكرا فرنكلي علي ايراد لخبرمن من مصدرة

Post: #11
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 30-07-2014, 09:33 PM
Parent: #10


وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ

مثل هذا الخبر نعيشه واقعاً

ليس في بريطانيا فحسب بل في كل الغرب والشرق وأمريكا نفسها

صورة من موسكو بلد الشيوعية الآفلة


صورة من باريس


صورة من بيرن (سويسرا)


صورة من واشنطن


صورة من جاكارتا (اندونيسيا)


والحمد لله رب العالمين هذا وعد الله


Post: #12
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عادل ابراهيم احمد
Date: 30-07-2014, 09:45 PM
Parent: #11

Quote: طيب لماذا يخاف المسلمين ان يفتحون باب التبشير للمسيحين؟

لماذا يقوم المسلمين بقتل وإضطهاد المسيحين وتهجيرهم من ديارهم؟

لماذا يخاف المسلمين أن يسمحون للمسيحين ببناء دور عبادة لهم ؟

المسلمين لديهم مشكلة كبيرة في موضوع التسامح الديني، إذا لم يجدون حل له سوف يجدون أنفسهم متقوقعين في دينهم.



تحياتي استاذ الشبلي وعيدك سعيد

تحياتي يا استاذ دينق

الاسلام دين تسامح وقبول للآخر ..

هنالك عاملين معي بالعمل أحدهما بوذي والاخر مسيحي دخلا الاسلام رغبا وطوعا ..

وحينما سألتهما عن السبب قالا ان التسامح الذين وجداه دفعهما للاسلام ..

وفي مجال العمل معي ايضا مسيحيات اتعامل معهن يوميا هم من ارفع السيدات أخلاقا..

ومنهن عرفت وعلمت أن الاسلام والمسيحية يخرجان من مشكاة واحدة .. سيدات غاية في التزام والاحترام والحياء..

وفي مدينتي شندي نعيش مع المسيحيين بكل تسامح ..

ودخول الناس أفواجا لدين الاسلام حقيقة ناصعة تزداد رسوخا يوما اثر يوم ..

ودونك دخول الراغبين في امريكا واوروبا..

وشكرا عزيزي الشبلي لايراد الخبر ..

تحياتي لكما

Post: #13
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Abdelslam Malik Ali Elhag
Date: 30-07-2014, 09:49 PM
Parent: #10

THANKS EMAD

Post: #14
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: خالد علي محجوب المنسي
Date: 30-07-2014, 09:56 PM
Parent: #13

Quote: They're not happy in Gaza ..
They're not happy in Egypt ..
They're not happy in Libya ..
They're not happy in Morocco ..
They're not happy in Iran ..
They're not happy in Iraq ..
They're not happy in Yemen ..
They're not happy in Afghanistan ..
They're not happy in Pakistan ..
They're not happy in Syria ..
They're not happy in Lebanon ..

SO, WHERE ARE THEY HAPPY?
SO, WHERE ARE THEY HAPPY?

They're happy in Australia .
They're happy in Canada .
They're happy in England ..
They're happy in France ..
They're happy in Italy ..
They're happy in Germany ..
They're happy in Sweden ..
They're happy in the USA ..
They're happy in Norway ..
They're happy in Holland .
They're happy in Denmark .

Post: #15
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: الصادق صديق سلمان
Date: 30-07-2014, 10:46 PM
Parent: #14

سبحان الله يا دينق
كأنك لا تعلم الحقائق التالية

من قام بضرب هيروشيما و ناجازاكي
من قام بالحرب العالمية الاولى و الثانية
من يصنع الأسلحة لقتل الناس
من استعمر من
من جاء للأفارقة الآمنين المسلمين الى امريكا واستعبدهم

Post: #16
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Dr.Elsadig Abdalla
Date: 30-07-2014, 11:31 PM
Parent: #15

شكرا عماد على ايراد الخبر..
فعلا الموضوع ده حقيقي على الأرض..
في أيرلندا نفس الحاصل في انجلترا ..
واحد من المساجد الكبيره في دبلن كان كنيسه تم بيعها وتحويلها لمسجد ...
موضوع إنتشار الاسلام في الغرب حقيقه ينكرها الكثيرين ...
بريطانيا منذ عشرات السنين تتحدث بانو عدد لمسلمين مليونين...كانهم مابزيدو...خليك من المسلمين الجدد...الناس ديل مابيولدوا؟؟؟
ياخ بيرمنجهام براها يكون فيها أكتر من مليونين
خليك من ليدز وبرادفورد حيث البنغلاديش كل أسره تولد سبعه وتمانيه ...
شكرا عماد مره أخرى

Post: #17
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: ماهر الحويرص
Date: 31-07-2014, 00:30 AM
Parent: #16

انتشار الاسلام في الغرب ظاهر للعيان , و انا اقيم في Birmingham المصلين لصلاة العيد
اكثر من 50000 مصلي و صلينا على ثلاثة دفعات لان المكان ضاق بالمصلين , شكرا
صاحب البوست

Post: #20
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: أحمد ابن عوف
Date: 31-07-2014, 00:42 AM
Parent: #17

كلام الامريكي مردود عليهو
وكلام دينق مردود عليهو

حقيقة:
مهما زاد عدد المسلمين في بريطانيا موضوع البويست، فلن يزيد عددهم على المسحيين، ولو بعد 100 سنة

المقال وكما حسيت انو بتكلم عن قضية الايمان نفسها

بلغة اخرى، لو جبنا 1000 مسيحي ومثلهم 1000 مسلم

ستجد ان 90% من المسلمين اينما كانوا يرتادون المساجد ويعبدون الله، في حين قد لا تجد وسط الـ 1000 مسيحي 10% من يصلون في الكنائس


شكرا الشبلي

Post: #18
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: ماهر الحويرص
Date: 31-07-2014, 00:33 AM
Parent: #16

انتشار الاسلام في الغرب ظاهر للعيان , و انا اقيم في Birmingham المصلين لصلاة العيد
اكثر من 50000 مصلي و صلينا على ثلاثة دفعات لان المكان ضاق بالمصلين , شكرا
صاحب البوست

Post: #19
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Mohamed Adam
Date: 31-07-2014, 00:38 AM
Parent: #16

يبدو ليّ المُقارنه غير متكافئه!

كم كنيسه توجد ببريطانيا ؟.
كم مسجد يوجد ببريطانيا؟ .

كثرة المسلمين التي نتباهي بها هي عباره عن غثاء ساي كما قال الرسول ،
في الحديث المشهور !!!.

المسلمين بالرغم من كُبر تعدادهم ، إلا أنهم تُبع ليسوا بِصُناع قرار لهذه الحضارة بل هم عبء ثقيل علي كاهلها!.
من وجهة نظري، يُعتبر، المسلمين اكبر عائق يعطل تقدم الإنساان بهذا الكون!! مالم يرجعوا لتصويب موروثاتهم ومن ثم أنسنتها!.
.

Post: #23
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: زينب محمد عبدالله
Date: 31-07-2014, 05:46 AM
Parent: #19

المسأله مش العدد وانما القيمه
وسيدنا محمد عليه الصلاة والسلام
قال فى اخر الزمان تتداعى عليكم الامم كتداعى الاكله على القصعه--- الصحابه قالوا اومن قله يومئذ نحن يا رسول الله
قال بل انتم كثر.... ولكنكم غثاء كغثاء السيل لا يبالى الله بكم
المسلمون مفتكريين الدين مظهر ومساجد وحجاب ولعلعه ...وضاربيين بى عرض الحائط كل القيم الجميله من عدل وتسامح ومسؤليه والتى من اجلها ارسل الله كل الرسل
وكم من فئه قليله غلبت فئه كثيره ------ ولكن من يعقل ؟!!!!!

Post: #21
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 31-07-2014, 04:29 AM
Parent: #1

Quote:

One country, two religions and three very telling pictures: The empty pews at churches just yards from an overcrowded mosque

Two photos show Sunday morning services in churches in East London
The third shows worshippers gathered for Friday midday prayers outside a nearby mosque
The difference in numbers could hardly be more dramatic

By GUY WALTERS
PUBLISHED: 22:32 GMT, 29 May 2013 | UPDATED: 00:05 GMT, 30 May 2013


Set aside the fact that our Queen is the Defender of the Christian Faith. Ignore the 26 Church of England bishops who sit in the House of Lords.
Pay no attention to the 2011 Census that told us 33.2and#8201;million people in England and Wales describe themselves as Christians.
For if you want a more telling insight into religion in the United Kingdom today, just look at these photographs. The story they tell is more revealing than any survey.



St Mary's, Cable Street

HUNDREDS OF WORSHIPPERS GATHER FOR FRIDAY PRAYERS AT THE BRUNE STREET MOSQUE
The photo on the left shows St Mary's Church in Cable Street while the photo on the right shows worshippers gathered for Friday midday prayers outside a nearby mosque in Spitalfields, both in East London
What they show are three acts of worship performed in the East End of London within a few hundred yards of each other at the end of last month.
Two of the photos show Sunday morning services in the churches of St George-in-the-East on Cannon Street Road, and St Mary’s on Cable Street.

More...
'I haven't been in touch since before 2007': Squirming hate preacher Choudary backtracks on links to soldier 'killer' after originally claiming he saw him two years ago
Four men charged after 1,000 English Defence League supporters marched on Downing Street over Drummer Rigby's murder
The third shows worshippers gathered for Friday midday prayers outside the nearby mosque on the Brune Street Estate in Spitalfields.
The difference in numbers could hardly be more dramatic. At St George’s, some 12 people have congregated to celebrate Holy Communion.


Empty pews: 18th-century parishioners crowded into St George-in-the-East hear John Wesley. Only 12 people attended the service
When the church was built in the early 18th century, it was designed to seat 1,230.
Numbers are similar at St Mary’s, opened in October 1849. Then, it could boast a congregation of 1,000. Today, as shown in the picture, the worshippers total just 20.
While the two churches are nearly empty, the Brune Street Estate mosque has a different problem — overcrowding.
The mosque itself is little more than a small room rented in a community centre, and it can hold only 100.
However, on Fridays, those numbers swell to three to four times the room’s capacity, so the worshippers spill out onto the street, where they take up around the same amount of space as the size of the near-empty St Mary’s down the road.


Dwindling flock: St Mary's Cable Street in East London was built to hold 1,000 people. Today, the congregation numbers around 20

What these pictures suggest is that, on current trends, Christianity in this country is becoming a religion of the past, and Islam is one of the future.
In the past ten years, there has been a decrease in people in England and Wales identifying as Christian, from 71.7 per cent to 59.3 per cent of the population.
In the same period the number of Muslims in England and Wales has risen from 3 per cent of the population to 4.8 per cent — 2.7 million people.
And Islam has age on its side. Whereas a half of British Muslims are under 25, almost a quarter of Christians are approaching their eighth decade.
It is estimated that in just 20 years, there will be more active Muslims in this country than churchgoers — an idea which even half a century ago would have been utterly unthinkable.
Many will conclude with a heavy heart that Christianity faces a permanent decline in Britain, its increasingly empty churches a monument to those centuries when the teachings of Christ governed the thoughts and deeds of the masses.


A study in devotion: The tiny mosque on the Brune Street Estate, Spitalfields, holds only 100 people, so the local Bangladeshi community throng the street for Friday midday prayers

On Sunday October 1, 1738, St George’s was packed twice during the day to hear the great evangelist John Wesley, who then preached at the church for the following week explaining, as he put it, ‘the way of salvation to many who misunderstood what had been preached concerning it’.
Today, there are no John Wesleys to fill up the pews. The church does its best, offering, for example, a monthly ‘Hot Potato Sunday’, during which the few congregants can discuss the readings of the day over a baked potato.
Canon Michael Ainsworth of St George’s puts on a brave face when he says: ‘What we are saying now is it is not just a matter of numbers. It is about keeping faith with the city and hanging in there — being part of the community.’
At St Mary’s, meanwhile, Rev Peter McGeary cannot explain why the numbers are so low: ‘It’s impossible to say, there are so many variables.’
When he is asked if he tries to boost his congregations, he simply replies: ‘We are not a company, we are a church.’
In contrast, there seems a remarkable energy attached to the mosque on Brune Street, which has been described as the ‘Mecca of the City’.
Here, come rain or shine, members of the Bangladeshi community perform the Friday prayer of Jumma under the open sky. It is a communal act which will surely only grow in popularity.
Sadly, that’s not something that can be said of the two nearby churches, and unless they can reinvigorate their congregations they may finally end up being deconsecrated.
When that happens, such large buildings will be attractive spaces for those who can fill them.
One day, in a few decades, St George’s may well again be packed with worshippers — but they will not be Christians.


Read more: http://www.dailymail.co.uk/news/article-2332998/One-country-...e.html#ixzz390qS9q6I
Follow us: @MailOnline on Twitter | DailyMail on Facebook


Post: #22
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 31-07-2014, 04:36 AM
Parent: #21

They're not happy in Gaza ..
لأنّ أمريكا والغرب تدعم الإرهاب الصهيوني وتغض النظر عن جرائمه
They're not happy in Egypt ..
لأنّ امريكا والغرب تدعم الإنقلابيين العسكريين على حساب المسلمين المنتخبين
They're not happy in Libya ..
لاّن أمريكا والغرب دمروا ليبيا وأعاثوا فيها الفساد
They're not happy in Morocco ..
لأنّ أمريكا والغرب تدعم النظام الملكي المتسلط على الجماعات الإسلامية
They're not happy in Iran ..
لأنّ أمريكا والغرب تفرض عليهم حصاراً
They're not happy in Iraq ..
لأنّ أمريكا والغرب شنو عليه عدواناً غير شرعي
They're not happy in Yemen ..
لأاّن أمريكا تدعم الحكومة المتسلطة على المسلمين
They're not happy in Afghanistan ..
لأنّ أمريكا والغرب شنو عليه عدواناً غير شرعي وغير مبرر
They're not happy in Pakistan ..
لأنّهم يقصفون بالطيارات بدون طيار الأمريكية عندما يجبن جنود أمريكا من منازلتهم في الشواع
They're not happy in Syria ..
لأّن أمريكا الغرب نشر السلاح وأعطاه للكل ليقاتل بعضهم بعضاً
They're not happy in Lebanon ..
لأاّن امريكا والغرب تدعم العدو الصهيوني للإعتداء على لبنان وغير لبنان

Post: #24
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 31-07-2014, 08:31 AM
Parent: #22

شكرا للاخوة الزملاء المتداخلين

والمشاركة بارائهم المختلفة

ولي عودة

Post: #25
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 31-07-2014, 11:29 AM
Parent: #22

ههههه ..

Quote: They're not happy in Gaza ..
لأنّ أمريكا والغرب تدعم الإرهاب الصهيوني وتغض النظر عن جرائمه
They're not happy in Egypt ..
لأنّ امريكا والغرب تدعم الإنقلابيين العسكريين على حساب المسلمين المنتخبين
They're not happy in Libya ..
لاّن أمريكا والغرب دمروا ليبيا وأعاثوا فيها الفساد
They're not happy in Morocco ..
لأنّ أمريكا والغرب تدعم النظام الملكي المتسلط على الجماعات الإسلامية
They're not happy in Iran ..
لأنّ أمريكا والغرب تفرض عليهم حصاراً
They're not happy in Iraq ..
لأنّ أمريكا والغرب شنو عليه عدواناً غير شرعي
They're not happy in Yemen ..
لأاّن أمريكا تدعم الحكومة المتسلطة على المسلمين
They're not happy in Afghanistan ..
لأنّ أمريكا والغرب شنو عليه عدواناً غير شرعي وغير مبرر
They're not happy in Pakistan ..
لأنّهم يقصفون بالطيارات بدون طيار الأمريكية عندما يجبن جنود أمريكا من منازلتهم في الشواع
They're not happy in Syria ..
لأّن أمريكا الغرب نشر السلاح وأعطاه للكل ليقاتل بعضهم بعضاً
They're not happy in Lebanon ..
لأاّن امريكا والغرب تدعم العدو الصهيوني للإعتداء على لبنان وغير لبنان


اذا امريكا عملت وبتعمل ده كلو ..
ليه
1- امريكا بتدعم الاخوان المسلمين
2- ليه الاخوان متحالفين مع امريكا
3 ليه المسلمين بهاجرو لي امريكا

حتما هنا خطأ ما ؟!!


شبلي تحياتي وكل عام وانت بخير وانشاء الله من العائدين

Post: #26
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: خالد علي محجوب المنسي
Date: 31-07-2014, 01:15 PM
Parent: #25

رغم أني أختلف على ما قاله دينق في فرحتك يا عماد
لكني أيضاً أختلف في مضمون الموضوع ( كثرة المصلين وكثرة المسلمين )

أنت كمسلم مفروض أن تفرح عند سماع خبر مثل هذا من اي مصدراً كان
دينق كان الأحرى به أن لا يعترض على فرحتك لأنها هي لك حق كمسلم

ولن يضير الله شئ أن كثر عددنا أو قل
والله حافظ لدينة ليوم يبعثون كما قال
من يسلم فلنفسه ومن حقنا أن نفرح له
ومن يكفر فلن يضير الله شيئا

ودمتم أخوة أخوتي
وكل سنة وأنتم طيبين

Post: #27
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: د.محمد بابكر
Date: 31-07-2014, 01:17 PM
Parent: #25

اذا حق لنا ان نتساءل لماذا انفض الناس من حول الكنيسه فلنا ايضا الحق فى ان نسال ماذا قدمت هذه المساجد للانسانيه ? اين هى من موجات الغلو والتطرف والقتل الجماعى ? الم يكتف الكثير من الخطباء بالترويج بان ما يجرى من دماء ما هو الا علامة من العلامات الصغرى للساعة? مَن مِن علماء المسلمين وقف منافحا للظلم الذى لا تخطئه العيون? من منهم امتلك الجراة للمناداة ببناء المدارس والمراكز الصحيه عوضا عن المساجد والتى كثرت ولم تزل فى مظهر من مظاهر التباهى وسط اغنياء منطقتنا البائسه..كم من العلماء المسلمين نادى بالتسامح الدينى وكم منهم نادى بقتل المسيحيين وغير المسلمين? من من هؤلاء امتلك الشجاعة للوقوف فى وجه نافع او على عثمان او البشير ليقول لهم انكم من ظلمتم رجال وحرائر وشيوخ واطفال اهل السودان مَن منهم قال ذلك ? ام انهم ثقبوا اذاننا بردة مريم وبنطلون لبنى ..خلاصة القول يا شبلى ان العبرة ليس بكثرة المصلين بل بما يتلقاه هؤلاء المصلين ..ربما تعاملت الصحيفة البريطانيه بمنطق الاحصائيات لكن الامر بالنسبة لنا اعمق واوضح ويدعو الى القلق ..تحياتى وكل عام وانتم بخير..

Post: #28
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 31-07-2014, 03:01 PM
Parent: #27

Quote: طيب لماذا يخاف المسلمين ان يفتحون باب التبشير للمسيحين؟

لماذا يقوم المسلمين بقتل وإضطهاد المسيحين وتهجيرهم من ديارهم؟

لماذا يخاف المسلمين أن يسمحون للمسيحين ببناء دور عبادة لهم ؟

المسلمين لديهم مشكلة كبيرة في موضوع التسامح الديني، إذا لم يجدون حل له سوف يجدون أنفسهم متقوقعين في دينهم.


اخونا ديق

في تقديري الشخصي

ان هذه السلبيات الاربعة ان جاز التعبير لاتمثل غالبية المسلمين لانها لاتوجد في جوهر تعاليم الدين الاسلامي السمحة

والا لما شهدنا اذدياد مستمر في عدد المسلمين حول العالم والغربي بالذات كما اوضح بعض الزملاء

والمسلمين الجدد يدخلون اليه من باب سماحتة المستمدة من جوهره

وفي اعتقادي ان هذا ما ارادت الديلي ان ترمي اليه

والله اعلم ...

Post: #29
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 31-07-2014, 03:26 PM
Parent: #28

Quote: وفي مجال العمل معي ايضا مسيحيات اتعامل معهن يوميا هم من ارفع السيدات أخلاقا..

ومنهن عرفت وعلمت أن الاسلام والمسيحية يخرجان من مشكاة واحدة .. سيدات غاية في التزام والاحترام والحياء..

وفي مدينتي شندي نعيش مع المسيحيين بكل تسامح ..


اخونا عادل ابراهيم تحياتي

كلامك صحيح

وانا مازلت احتفظ العديد من الاصدقاء المسحيين

والعديد من المرات دخلت كنائسهم في الخرطوم اتصوير افراحهم

وهنا في البورد لن انسي صديقي وجاري رافت ميلاد

كما لن ننسي دينق رغم اختلاف البعض معة سياسيا فقط

الاسلام بسماحته ينتشر بارادة المولي

Post: #30
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 31-07-2014, 04:16 PM
Parent: #29

Quote: طيب لماذا يخاف المسلمين ان يفتحون باب التبشير للمسيحين؟

لإنهم يدعون الي النار,, ونحن نخاف علي إخواننا واهلينا
وهم دائماً يتصَيَّدون من المسلمين الذين تقل معرفتهم بدينهم
دينق ـ تشكر علي معايداتك لنا ـ نسأل الله ان يهديك لدين الحق
إنت زول ذكي ـ هذه دعوة لك لِتعمِل عقلك الذي وهبك الله
وتفكر في مراجعة فهمك للإسلام لتنجو بنفسك لإنه يوم
القيامة مافي منابر ومافي مداخلات. اسأل الله لك التوفيق
إنت زول كويس بس زعلان من حاجات حصلت من البشر
ما من الاسلام ـ والبشر كان بِقوا مسلمين اومسيحيين او يهود
او كفار فكلهم مسؤولون والا ماكان في داعي ليوم الحساب
فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره
فما تشغل نفسك بالناس وشوف ليك مخارجة لي نفسك
فكل ابن آدم خطَّاء وخير الخَطَّاوون التوابون.
الا هل بلغت اللهم فاشهد.

Post: #31
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 31-07-2014, 04:29 PM
Parent: #30

Quote: طيب لماذا يخاف المسلمين ان يفتحون باب التبشير للمسيحين؟

لإنهم يدعون الي النار,, ونحن نخاف علي إخواننا واهلينا
وهم دائماً يتصَيَّدون من المسلمين الذين تقل معرفتهم بدينهم
دينق ـ تشكر علي معايداتك لنا ـ نسأل الله ان يهديك لدين الحق
إنت زول ذكي ـ هذه دعوة لك لِتعمِل عقلك الذي وهبك الله
وتفكر في مراجعة فهمك للإسلام لتنجو بنفسك لإنه يوم
القيامة مافي منابر ومافي مداخلات. اسأل الله لك التوفيق
إنت زول كويس بس زعلان من حاجات حصلت من البشر
ما من الاسلام ـ والبشر كان بِقوا مسلمين اومسيحيين او يهود
او كفار فكلهم مسؤولون والا ماكان في داعي ليوم الحساب
فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره
فما تشغل نفسك بالناس وشوف ليك مخارجة لي نفسك
فكل ابن آدم خطَّاء وخير الخَطَّاوون التوابون.
الا هل بلغت اللهم فاشهد.

الفاضلابي

شكلك بقيت خطيب جمعة بهناك

يا بخت الفاضلاب

Post: #32
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 31-07-2014, 04:37 PM
Parent: #31

Quote: شبلي تحياتي وكل عام وانت بخير وانشاء الله من العائدين


د . المشرف

شكرا علي المشاركة

عيد سعيد

Post: #33
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: الطيب شيقوق
Date: 31-07-2014, 04:52 PM
Parent: #32

العيب ليس في الإسلام وانما في الممارسة والتطبيق

Post: #34
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 31-07-2014, 05:21 PM
Parent: #33

نعم المسيحية فى الغرب تواجه مشكلة كبيرة فى . الحضارة الغربية التى اعتمدت على الثقافة اليهود-مسيحية تتعرض لهجمة من الاسلام, بل ان هناك مناطق فى بيرطانيا تطبق فيها نظام طالبانى تورا بورى. و قبل ايام, تظاهر التكفيرين فى وسط امستردام مهللين و مكبرين و مهتفيا "موت للنصرانية و الموت لليهود". معدل الانجاب لدى المسيحين فى الغرب اقل من 2 لكل اسرة مقابل 8 لدى الاسر المسلمة. لا يمكن استدامة الحضارة او الثقافة او الهوية الاوروبية فى مثل هذه الظروف.
لا تفروحوا كثيرا, فالخبر هدفه دق ناقوس الخطر للسكان الاصلين و لان معظم الناس فى البلدان الاسلامية لا تقراء و تتناول فقط ما قيل,و بشكل عاطفى, فعليكم ان تعلموا بان الغرب فطن زمان لهذه المشكلة. معظمكم طبعا سمع بصمويل هونتينغتون و ورقتة الشهيرة التى تحولت الى كتاب فما بعد: Clash of Civilzation و لو عندكم صبر, فسوف انزله هنا بمناسبة مرور 21 سنة على نشرها. الغرب يطبقها بحذافيرها و انتم نيام. الصدام قادم لا محال.

Post: #35
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 31-07-2014, 05:25 PM
Parent: #34

http://www.foreignaffairs.com/articles/48950/samuel-p-huntin...ash-of-civilizations

WHY CIVILIZATIONS WILL CLASH

Civilization identity will be increasingly important in the future, and the world will be shaped in large measure by the interactions among seven or eight major civilizations. These include Western, Confucian, Japanese, Islamic, Hindu, Slavic-Orthodox, Latin American and possibly African civilization. The most important conflicts of the future will occur along the cultural fault lines separating these civilizations from one another.

Why will this be the case?

First, differences among civilizations are not only real; they are basic. Civilizations are differentiated from each other by history, language, culture, tradition and, most important, religion. The people of different civilizations have different views on the relations between God and man, the individual and the group, the citizen and the state, parents and children, husband and wife, as well as differing views of the relative importance of rights and responsibilities, liberty and authority, equality and hierarchy. These differences are the product of centuries. They will not soon disappear. They are far more fundamental than differences among political ideologies and political regimes. Differences do not necessarily mean conflict, and conflict does not necessarily mean violence. Over the centuries, however, differences among civilizations have generated the most prolonged and the most violent conflicts.

Second, the world is becoming a smaller place. The interactions between peoples of different civilizations are increasing; these increasing interactions intensify civilization consciousness and awareness of differences between civilizations and commonalities within civilizations. North African immigration to France generates hostility among Frenchmen and at the same time increased receptivity to immigration by "good'' European Catholic Poles. Americans react far more negatively to Japanese investment than to larger investments from Canada and European countries. Similarly, as Donald Horowitz has pointed out, "An Ibo may be ... an Owerri Ibo or an Onitsha Ibo in what was the Eastern region of Nigeria. In Lagos, he is simply an Ibo. In London, he is a Nigerian. In New York, he is an African." The interactions among peoples of different civilizations enhance the civilization-consciousness of people that, in turn, invigorates differences and animosities stretching or thought to stretch back deep into history.

Third, the processes of economic modernization and social change throughout the world are separating people from longstanding local identities. They also weaken the nation state as a source of identity. In much of the world religion has moved in to fill this gap, often in the form of movements that are labeled "fundamentalist." Such movements are found in Western Christianity, Judaism, Buddhism and Hinduism, as well as in Islam. In most countries and most religions the people active in fundamentalist movements are young, college-educated, middle-class technicians, professionals and business persons. The "unsecularization of the world," George Weigel has remarked, "is one of the dominant social facts of life in the late twentieth century." The revival of religion, "la revanche de Dieu," as Gilles Kepel labeled it, provides a basis for identity and commitment that transcends national boundaries and unites civilizations.

Fourth, the growth of civilization-consciousness is enhanced by the dual role of the West. On the one hand, the West is at a peak of power. At the same time, however, and perhaps as a result, a return to the roots phenomenon is occurring among non-Western civilizations. Increasingly one hears references to trends toward a turning inward and "Asianization" in Japan, the end of the Nehru legacy and the "Hinduization" of India, the failure of Western ideas of socialism and nationalism and hence "re-Islamization" of the Middle East, and now a debate over Westernization versus Russianization in Boris Yeltsin's country. A West at the peak of its power confronts non-Wests that increasingly have the desire, the will and the resources to shape the world in non-Western ways.

In the past, the elites of non-Western societies were usually the people who were most involved with the West, had been educated at Oxford, the Sorbonne or Sandhurst, and had absorbed Western attitudes and values. At the same time, the populace in non-Western countries often remained deeply imbued with the indigenous culture. Now, however, these relationships are being reversed. A de-Westernization and indigenization of elites is occurring in many non-Western countries at the same time that Western, usually American, cultures, styles and habits become more popular among the mass of the people.

Fifth, cultural characteristics and differences are less mutable and hence less easily compromised and resolved than political and economic ones. In the former Soviet Union, communists can become democrats, the rich can become poor and the poor rich, but Russians cannot become Estonians and Azeris cannot become Armenians. In class and ideological conflicts, the key question was "Which side are you on?" and people could and did choose sides and change sides. In conflicts between civilizations, the question is "What are you?" That is a given that cannot be changed. And as we know, from Bosnia to the Caucasus to the Sudan, the wrong answer to that question can mean a bullet in the head. Even more than ethnicity, religion discriminates sharply and exclusively among people. A person can be half-French and half-Arab and simultaneously even a citizen of two countries. It is more difficult to be half-Catholic and half-Muslim.

Post: #36
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: جمال ود القوز
Date: 31-07-2014, 05:57 PM
Parent: #34

انتشار الاسلام القوي ودخول كل الامم فيه كدين الله الحق هذا أمره لاينكره الا مكاير ..
فكل هذا الازدهار لا علاقة له بالمسلمين ولا بقوتهم ولم يأتي هذا النصر بايديهم إنما هو وعد الله الحق كما جاء في حديث رسولنا الأمين عليه صلاتي وازكي تسليمي ..
قال الرسول صلى الله عليه وسلم (ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار ولا يترك الله بيت مدر ولا وبرٍ إلا أدخله هذا الدين بعز عزيز أو بذل ذليل ، عزاً يعز به الله الإسلام وذلاً يذل به الكفار)
إذن هنا الربط ومحاولة تفنيد كل الانتشار والنجاح الذي يحققه الاسلام كدين الله الحق وكخاتم للرسالات السماوية وربط كل ذلكـ بصعف وهوان المسلمين ومواقفهم
وعلو الأمم الأخرى على الامة الاسلامية وطغيان الكفر وتجبره شئ يدعو للعحب والحيره فشتان بين هذا وذلكـ ,,
فهذا أوان نهضة الاسلام ونموه وعلوه فوق كل الأديان ..
أما نهضة المسلمين وعلوهم على كل الأمم وانتصارهم له وقته وحينه وأوانه الذي بشرنا به أيضاً سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فساعتئذ ستكون للمسلمين الغلبة على كل الأمم والشعوب ,,

فحُق لكـ أخي الشبلي أن تفرح وحُق لنا أن نفرح كمسلمين فهذا منظر يسر الناظرين ويشرح القلب الحزين بحال المسلمين وهوانهم على الأمم ..



Post: #37
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 31-07-2014, 07:10 PM
Parent: #36

Quote: و انتم نيام. الصدام قادم لا محال.

ياخال رغم إنك ما عيَّدت علينا زي ما دينق عيد علينا نعتبرها ليك مشغولية ونسامحك.
قد يكون الكثير من من المسلمين نيام ـ هذا صحيح
لكن امر هذا الدين ليس موكولاً للبشر فحفظه وديمومته الي
أن تقوم الساعة تكَفل بها الله الذي لاتأخذه سنة ولانوم ـ الحي
القيوم الذي لم يمت ثلاثة ايام ثم يقوم من بين الموتي .. الذي
قال : (إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون)
ومن هنا تأتي فرحة المؤمن ,وحتي أبوطالب الذي
لم يؤمن عرف ان الله يحمي دينه وبيته حين قالها للهالك ابرهة
عند قدومه يريد هدم الكعبة : أنا رب الإبل وللبيت رب يحميه
وذلك عندما جاء يطلب ابله التي غَنِمها ابرهة.

Post: #39
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 31-07-2014, 07:39 PM
Parent: #37

عيد سعيد عبدالعزيز ود اختى.
اعتقد انا قدمت لك تهانى العيد فى مكان ما, لا اعرف و لكنى متاكد.
المهم, السنة الجاية, حاعزمك لكمونية و شية و مولح بتاع سمك ناشف مدنكل بالدوكة و كسرة "وجبة جنوبية و المفضلة لدى" و تقلية كاربة و شربوت بتاع " طاو او شوى" لالوب و "tamarin", بيعملو كيف, ما تسالنيش.
بسى يا ود اختى, اخبروا الكفار ديل ان دخول الاسلام طريق اتجاه واحد و ما فى رجوع و الا فان الرقاب تطير. اظنه واجب اخلاقى.

Post: #38
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Sudany Agouz
Date: 31-07-2014, 07:31 PM
Parent: #36

اخوانى الأحباء ..

فقط لى تعليق بسيط عن الصور المعروضة .. وعلى ضوئها
صدر الحكم عليها من الإخوة المتداخلين ..

ولكن لى رأياً قد يكون مختلفاً بعض الشئ .. ألا وهو ..

موعد التقاط الصور ..

وأكبر الظن أن الصور الملتقطة للكنيستين .. أخذت فى وقت
غير يوم الأحد .. وهو يوم الصلاة الرئيسى والتى تكون فيه
الكنيسة مكتظة بالمصلين .. أما فى باقى أيام الأسبوع تقام
الصلوات ولكن نسبة لانشغال الناس فى أعمالهم نجد عدد
الحضور أقل ..
وهكذا الصورة الأخرى للجامع ..
أغلب الظن أن الصورة أخذت فى يوم عيد من الأعياد ..
حيث الغالبية العظمى من الحضور .. الى درجة الصلاة
فى الشوارع ..
وبالطبع .. عند المقارنة يجب توخى الدقة والأمانة ..

و لكن الله أعلم بما فى الصدور ..

ولكننى لا أهتم بالعددية .. أو الكم .. وإنما الإيمان الأصيل ..
الإنسان الذى يؤمن و يعمل .. الإيمان العامل ..
والمحبة العاملة ..

الرب يبارك حياتكم ..
أخوكم وعمكم العجوز ..
ارنست
+++

Post: #40
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 31-07-2014, 08:16 PM
Parent: #38

عزيزي أرنست.

الجماعة ديل أنا كتبت لهم الأتي:

Quote: عماد الشبلي شايفك فرحان بالخبر ده وحايم بيهو.

عندي لك أسئلة !

بعد وصول الجبهة القومية الإسلامية الى السلطة في السودان ،قامت ببناء عدد كبير من المساجد، وزاد عد المصلين في المساجد بصورة واضحة وظاهرة.

حتى الأسواق والمكاتب الحكومية تغلق أبوابها في مواعيد الصلاة !

طيب في المقابل لماذا عم الفساد وبجميع أنواعه في السودان، رغم المظهر الديني والمتدين للبلد وللمواطنين ؟

وبالمناسبة، ما حدث في السودان موجود أصلا في عدد كبير من الدول الإسلامية.

قارن ذلك مع الدول المسيحية أو العلمانية.


ولكنهم مصرين على المكابرة في الفارغة.

من السهولة جدا أن ننقل لهم الصلوات المسيحية التي تتم في الأستادات والميادين الكبيرة، ولكن هل القصة بالكم أم بالكيف ، كما زكرت لهم أنت!

Post: #43
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Sudany Agouz
Date: 31-07-2014, 08:51 PM
Parent: #40

الأخ الحبيب دينق ..

شكراً لتعليقكم الكريم :
Quote:
ولكنهم مصرين على المكابرة في الفارغة.

من السهولة جدا أن ننقل لهم الصلوات المسيحية التي تتم في الأستادات والميادين الكبيرة، ولكن هل القصة بالكم أم بالكيف ، كما زكرت لهم أنت!


فعلاً يا أخى الحبيب دينق .. ولكن بالفعل المسألة ليست فى العدد ..
نحن كمسيحيين لا يهمنا الكم .. بقدر ما يهمنا النوع ..
وكما قال السيد المسيح ... فى انجيل متى والأصحاح 23:
" إنجيل متى

الفصل / الأصحاح الثالث والعشرون
1 حينئذ خاطب يسوع الجموع وتلاميذه

2 قائلا: على كرسي موسى جلس الكتبة والفريسيون

3 فكل ما قالوا لكم أن تحفظوه فاحفظوه وافعلوه، ولكن حسب أعمالهم لا تعملوا، لأنهم يقولون ولا يفعلون

4 فإنهم يحزمون أحمالا ثقيلة عسرة الحمل ويضعونها على أكتاف الناس، وهم لا يريدون أن يحركوها بإصبعهم

5 وكل أعمالهم يعملونها لكي تنظرهم الناس: فيعرضون عصائبهم ويعظمون أهداب ثيابهم

6 ويحبون المتكأ الأول في الولائم، والمجالس الأولى في المجامع

7 والتحيات في الأسواق ، وأن يدعوهم الناس: سيدي، سيدي

8 وأما أنتم فلا تدعوا سيدي، لأن معلمكم واحد المسيح، وأنتم جميعا إخوة

9 ولا تدعوا لكم أبا على الأرض، لأن أباكم واحد الذي في السماوات

10 ولا تدعوا معلمين، لأن معلمكم واحد المسيح

11 وأكبركم يكون خادما لكم

12 فمن يرفع نفسه يتضع ، ومن يضع نفسه يرتفع

13 لكن ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون لأنكم تغلقون ملكوت السماوات قدام الناس، فلا تدخلون أنتم ولا تدعون الداخلين يدخلون

14 ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون لأنكم تأكلون بيوت الأرامل، ولعلة تطيلون صلواتكم. لذلك تأخذون دينونة أعظم

15 ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون لأنكم تطوفون البحر والبر لتكسبوا دخيلا واحدا ، ومتى حصل تصنعونه ابنا لجهنم أكثر منكم مضاعفا

16 ويل لكم أيها القادة العميان القائلون: من حلف بالهيكل فليس بشيء، ولكن من حلف بذهب الهيكل يلتزم

17 أيها الجهال والعميان أيما أعظم: ألذهب أم الهيكل الذي يقدس الذهب

18 ومن حلف بالمذبح فليس بشيء، ولكن من حلف بالقربان الذي عليه يلتزم

19 أيها الجهال والعميان أيما أعظم: ألقربان أم المذبح الذي يقدس القربان

20 فإن من حلف بالمذبح فقد حلف به وبكل ما عليه

21 ومن حلف بالهيكل فقد حلف به وبالساكن فيه

22 ومن حلف بالسماء فقد حلف بعرش الله وبالجالس عليه

23 ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون لأنكم تعشرون النعنع والشبث والكمون، وتركتم أثقل الناموس: الحق والرحمة والإيمان. كان ينبغي أن تعملوا هذه ولا تتركوا تلك

24 أيها القادة العميان الذين يصفون عن البعوضة ويبلعون الجمل

25 ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون لأنكم تنقون خارج الكأس والصحفة، وهما من داخل مملوآن اختطافا ودعارة

26 أيها الفريسي الأعمى نق أولا داخل الكأس والصحفة لكي يكون خارجهما أيضا نقيا

27 ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون لأنكم تشبهون قبورا مبيضة تظهر من خارج جميلة ، وهي من داخل مملوءة عظام أموات وكل نجاسة

28 هكذا أنتم أيضا: من خارج تظهرون للناس أبرارا، ولكنكم من داخل مشحونون رياء وإثما

29 ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون لأنكم تبنون قبور الأنبياء وتزينون مدافن الصديقين

30 وتقولون: لو كنا في أيام آبائنا لما شاركناهم في دم الأنبياء

31 فأنتم تشهدون على أنفسكم أنكم أبناء قتلة الأنبياء

32 فاملأوا أنتم مكيال آبائكم

33 أيها الحيات أولاد الأفاعي كيف تهربون من دينونة جهنم

34 لذلك ها أنا أرسل إليكم أنبياء وحكماء وكتبة، فمنهم تقتلون وتصلبون، ومنهم تجلدون في مجامعكم، وتطردون من مدينة إلى مدينة

35 لكي يأتي عليكم كل دم زكي سفك على الأرض، من دم هابيل الصديق إلى دم زكريا بن برخيا الذي قتلتموه بين الهيكل والمذبح

36 الحق أقول لكم: إن هذا كله يأتي على هذا الجيل

37 يا أورشليم، يا أورشليم يا قاتلة الأنبياء وراجمة المرسلين إليها، كم مرة أردت أن أجمع أولادك كما تجمع الدجاجة فراخها تحت جناحيها، ولم تريدوا

38 هوذا بيتكم يترك لكم خرابا

39 لأني أقول لكم: إنكم لا ترونني من الآن حتى تقولوا: مبارك الآتي باسم الرب
...
والمجد لله دائماً ..
فليتنا نتعظ يا أخى دينق ..
والرب يبارك حياتكم .. وأنا سعيد جداً بمداخلتكم هذه ..
أخوكم وعمكم العجوز ..
ارنست
+++

Post: #41
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 31-07-2014, 08:20 PM
Parent: #38

Quote: بسى يا ود اختى, اخبروا الكفار ديل ان دخول الاسلام طريق اتجاه واحد و ما فى رجوع و الا فان الرقاب تطير

آي ياخال البدخل بنطهرو والبمرق بنقطع رقبتو ,, لكن انت ودينق بنعتبركم من المؤلفة قلوبكم
وبنعمل ليكم استثناء عشان العشرة وكده

Post: #42
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 31-07-2014, 08:38 PM
Parent: #41

ما تخاف, دينق من غرب بحر الغزال و انا من واراب.
و المنطقتين بيطهروا فيها الذكور قبل اكتمال العام الاول. اهلنا الدينكا فى اعالى و النوير و الشلك ما بيطهروا و بيعذبونا لمن نشمى مناطقهم و لكن بنسكهم لمن يجونا صارخين: ايوووك ابوووك ايوووك.
اما هم هناك, فبيسكو المطهور: انقوالا انقوالا انقوالا.
شوفت كيف ما فيش حد احسن من حد.
نحن فى ريك, واراب و شمال بحر الغزال و جزء من غرب بحر الغزال, عندنا تقاليد تشبهة تقاليد اليهود و لحد المسلمين فى الطهور و الزواج و الدفن و فى الميراث. من وين اتت, ما تسالينى. الميت بيدفن و هو يواجه اتجاه القدس او اورشليم, لييه? قالوا فيها لواك كبير, يعنى المعبد او الهرم الكبير بحسب الحبوبات.

Post: #44
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: ahmedona
Date: 31-07-2014, 09:05 PM
Parent: #42

صلاة عيد الفطر في موسكو ...


Post: #140
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Adil Isaac
Date: 16-08-2014, 10:03 AM
Parent: #44

أغبي ما في هذا الخبر هو أن جموع المصلين المسلمين المهاجرين من بلادهم الإسلامية
لو كان المصلين من أهالي البلاد الغربية لقلنا فعلاً أن الدين الإسلامي رواده أكثر في دور العبادة
و كذلك عدد المساجد في الغرب لا يمكن مقارنته بعدد الكنائس لذلك عادي أن تزدحم المساجد حيث أعدادها قليل جداً
في الغرب

سبب عزوف الناس عن الأديان في الغرب هو حرية الإعتقاد و إنعدام الجبرية و الحصار الإجتماعي الديني الذي ملأ العالم الإسلامي بالمنافقين
الذين يمارسون التدين الإجتماعي حيث فكاك منه !! لكن كل القيم الحقيقية للدين الإسلامي- كما معروف منذ زمن الإمام محمد عبده- توجد في الغرب
لذلك يفنجط أمثال فرانكلي في ألمانيا و ليس مكة !!

Post: #141
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 16-08-2014, 10:30 AM
Parent: #140

Quote: أغبي ما في هذا الخبر هو أن جموع المصلين المسلمين المهاجرين من بلادهم الإسلامية
لو كان المصلين من أهالي البلاد الغربية لقلنا فعلاً أن الدين الإسلامي رواده أكثر في دور العبادة
و كذلك عدد المساجد في الغرب لا يمكن مقارنته بعدد الكنائس لذلك عادي أن تزدحم المساجد حيث أعدادها قليل جداً
في الغرب

الغباء يكمن عند من يتصور في مخيلته الضحلة أنّ هناك فرق بين مسلم ومسلم

الإسلام في الغرب في ازدهار ونمو متزايد بدخول أهل البلد في الغرب للإسلام وبعودة المسلمين أبناء المهاجرين للإسلام وبتدفق المهاجرين الجدد للغرب الذين يتعبدون بالإسلام منهجاً واقتداءاً ولا يمارسون عادات وتقاليد مشوهة

وبذلك يكونوا سبباً لدخول غيرهم في الإسلام بسلوكهم ومنهج حياتهم

ومن الغباء تقليل عدد المساجد ومقارنته بعدد الكنائس وفي نفس الوقت يتجاهل بغباء متبلّد نسبة عدد المسلمين إلى عدد المسيحيين

الإحصاءات تقول أنّ عدد المسلمين في بريطانيا لا يتعدى ال3% بينما عدد المسيحيين هبط إلى 60%

وفي فرنسا من يؤدي القداس الرئيس في كل فرنسا من هم نصف عدد المصلين المسلمين في يوم الجمعة مع فارق النسبة المؤية لعدد المسلمين إلى المسيحيين

Quote: ـ والذين يذهبون إلى القداس مرة فى الأسبوع ـ فى فرنسا ـ بنت الكاثوليكية، وأكبر دولها ـ هم أقل من 5% من السكان ـ أى أقل من ثلاثة ملايين أى نصف عدد المسلمين الذين يواظبون على صلاة الجمعة فى فرنسا!.



Quote:

نوفمبر 2012
10
الصعود الإسلامى فى الفضاء الغربى

المصدر: الأهرام اليومى بقلم: د. محمد عمارة

د. محمد عمارة

يعرف القس الألمانى عالم الاجتماع ـ «جوتفرايد كونزلن» ـ أستاذ اللاهوت الإنجيلى والأخلاقيات الاجتماعية بجامعة القوات المسلحة «بمينخ» ـ العلمانية بأنها: الفصل التام والنهائى بين المعتقدات الدينية والحقوق المدنية. وسيادة مبدأ: دين بلا سياسة وسياسة بلا دين».


ويتحدث عن التأثيرات الكارثية التى صنعتها العلمانية بالانسان الأوروبي، وذلك عندما: «حولت المعتقدات المسيحية إلى مفاهيم دنيوية. وقدمت الحداثة باعتبارها دينا نبويا ـ قام على العقل والعلم ـ بدلا من الدين الإلهي. ففقدت المسيحية أهميتها فقدانا كاملا، وزالت أهمية الدين كسلطة عامة تضفى الشرعية على القانون» والنظام والسياسة والتربية والتعليم. بل وأسلوب الحياة الخاص للسواد الأعظم من الناس».

ثم تحدث هذا اللاهوتى عالم الاجتماع ـ عن حال الحداثة ـ الدين الطبيعى الذى أصاب المسيحية بالإعياء ـ وكيف أن هذه الحداثة ـ التى حلت محل الدين ـ «قد عجزت عن الاجابة على أسئلة الانسان التى كان يجيب عليها الدين، فدخلت ـ هى الأخرى فى أزمة، بعد أن أصابت المسيحية بالإعياء. ففقد الانسان ـ فى الغرب العلمانى النجم الذى كان يهديه. نجم الدين ـ ونجم الحداثة معا. فأصبحت القناعات العقلية مفتقرة إلى اليقين، بعد أن ضاعت طمأنينة الإيمان الديني. الأمر الذى أفرز إنسانا لا يدرى شيئا عما وراء ظاهر الحياة الدنيا. وأصبح الخبراء بلا روح، والعلماء بلا قلوب:

ثم جاءت فلسفة ما بعد الحداثة، ففككت أنساق الحداثة، الأمر الذى قذف بالانسان الأوروبى فى هاوية العدمية والفوضوية واللاإرادية» ثم تحدث عن أن الحاجة الانسانية للاجابة عن التساؤلات الطبيعية لم تزل قائمة بل تزايدت، الأمر الذى دفع الانسان الأوروبى للبحث عن طمأنينة الإيمان لدى مختلف المعتقدات ـ من التنجيم. إلى عبادة القوى الخفية، والخارقة. إلى الاعتقاد بالأشباح وطقوس الهنود الحمر. إلى روحانيات الديانات الآسيوية ـ وحتى الإسلام الذى أخذ يحقق نجاحا متزايدا فى المجتمعات الغربية». إذن ـ وبناء على هذا التحليل العبقرى للحالة الدينية لأوروبا: فقدت المسيحية سلطانها، بسبب العلمانية والحداثة. ثم دخل البديل العلمانى الحداثى فى الأزمة. وأصبحت أوروبا «فراغا روحيا» تتمدد فيه العقائد الوافدة. وفى مقدمتها الإسلام!. «فى النظرة إلى هذا الواقع تحدث بابا الفاتيكان «بنديكتس السادس عشر» ـ فى كتابه [بلا جذور، الغرب، النسبية، المسيحية، الاسلام] ـ عن مخاوفه الثلاثة:

1 ـ «تحول المسيحية لدى غالبية الأوروبيين إلى مجرد انتماء لأسر كانت مسيحية فى يوم من الأيام».
2 ـ «وانقراض المسيحيين الأوروبيين، بسبب تفكك الأسرة، والاندفاع إلى حياة اللذة والشهوة التى أفرزتها وعظمتها العلمانية».

3 ـ «والخوف من أن تصبح أوروبا جزءا من دار الإسلام فى القرن الحادى والعشرين»!

وحتى لا يتطرق الشك إلى واقعية هذا التحليل المرعب عن «الفراغ الروحي» الذى أصابت به العلمانية الانسان الأوروبي، والذى فتح الأبواب لتمدد الإسلام فى هذا الفراغ، يكفى أن تقدم نماذج للحقائق والأرقام التى تجسد هذه الحالة:

ــ فالذين يؤمنون بوجود إله ـ فى أوروبا ـ حتى ولو لم يعبدوه ـ هم أقل من 14% من الأوروبيين: ومع ارتفاع مستويات المعيشة ـ فى أوروبا المسيحية ـ هناك أعلى مستويات القلق والاكتئاب والانتماء!.

ــ والذين يذهبون إلى القداس مرة فى الأسبوع ـ فى فرنسا ـ بنت الكاثوليكية، وأكبر دولها ـ هم أقل من 5% من السكان ـ أى أقل من ثلاثة ملايين أى نصف عدد المسلمين الذين يواظبون على صلاة الجمعة فى فرنسا!.

ــ و70% من كاثوليك روما ـ حيث الفاتيكان «يوافقون» على ممارسة الجنس قبل الزواج!.

ــ وفى ألمانيا، توقف القداس فى ثلث كنائس أبرشية «أيسن» بسبب قلة الزوار!. وهناك عشرة آلاف كنيسة مرشحة للإغلاق وللبيع لأغراض أخري!. وتفقد الكنائس الألمانية سنويا أكثر من مائة ألف من أبنائها!.

ــ وفى انجلترا، لا يحضر القداس الأسبوعى سوى مليون فقط. ولقد صنفت 10% من كنائسها رسميا باعتبارها زائدة عن الحاجة، ومرشحة للبيع مطاعم وملاه وحتى علب ليل!.

ــ وفى أمريكا انخفض حضور القداس ـ الكاثوليكى بنسبة 40% ـ والإنجيلى بنسبة 30% عنه فى خمسينيات القرن العشرين!.

ــ وفى هذا «الخراب الديني» الذى أحدثته العلمانية فى أوروبا، أخذ التمدد الاسلامى يجتذب العقول والقلوب، وذلك على الرغم من تصاعد موجات العداء ـ الاسلامو فوبيا ـ لهذا التمدد الإسلامي. وعلى سبيل المثال:

ــ فلقد زادت معدلات الالتفات إلى الإسلام، ومعدلات الدخول فيه عقب أحداث 11 سبتمبر 2001، فأصبح معدل الذين يدخلون الاسلام ـ فى أمريكا ـ سنويا أكثر من 2.000 ـ وفى أوروبا ـ أكثر من 23.000. وفى 2007 أسلم ـ فى فرنسا وهولندا وألمانيا والنمسا والجزء الشمالى من بلجيكا ـ أكثر من 114.000 منهم 40.000 فى ألمانيا وحدها. هذا غير الذين يسلمون ولا يعلنون عن إسلامهم!.

ــ ونسبة المسلمين فى ألمانيا 3% من السكان. لكن مواليدهم 10% من المواليد الألمان!. بينما نسبة وفيات المسيحيين الألمان تفوق نسبة المواليد!. وفى 2005 و2006 زاد عدد المساجد فى ألمانيا من 141 إلى 187. وذلك غير 184 مسجدا تحت الإنشاء!.

ــ وفى انجلترا، تقول الإحصاءات إن عدد المسلمين الملتزمين دينيا سيتفوق ـ فى العقود القادمة ـ على نظرائهم الأنجليكان!. واسم محمد يسبق اسم جورج وجاك وهارى فى مواليد السنوات الأخيرة!. وعلى حين زاد عدد المسلمين الانجليز نصف مليون فى أربع سنوات 2004 ـ 2008م ـ نقص عدد المسيحيين الانجليز ـ فى ذات المدة ـ مليونين!.

ــ وفى فرنسا، يبلغ تعداد المسلمين ستة ملايين ـ حسب الإحصاء الرسمى وثمانية ملايين ـ حسب إحصاء الجمعيات الاسلامية. فى أكثر من 1.080 مسجدا وزاوية. ويعتنق الاسلام فيها أكثر من 3.600 سنويا.

ــ وفى هولندا، أكثر من مليون مسلم ـ من جملة السكان البالغ عددهم اثنى عشر مليونا. ولقد نفدت كل نسخ المصاحف الألكترونية يوم عرض فيلم «فتنة» ـ المعادى للقرآن الكريم!. ولقد انتخب عمدة مسلم لمدينة «نوتردام» أكبر الموانى الهولندية.

ــ وفى بلجيكا، سيشكل المسلمون غالبية سكان «بروكسل» عاصمة بلجيكا. وعاصمة الاتحاد الأوروبى بعد عشرين عاما. واسم محمد هو الاسم الأكثر انتشارا بين المواليد الجدد فى بروكسل منذ 2001م. ولقد تضاعف عدد المسلمين فى بلجيكا ما بين 1995 و2005م.

ــ وفى روسيا الاتحادية، كان عدد المساجد ـ عند سقوط الشيوعية 1990م 98 مسجدا، بلغ عددها 2008م 7.200 مسجد. وهناك توقعات بأن يصبح المسلمون أغلبية فى روسيا الاتحادية 2050م. ومن ثم يحكم المسلمون موسكو، كما حكمها التتار المسلمون من قبل!.

ــ وفى أمريكا اللاتينية، اعتنق الاسلام 200.000 أمريكى لاتينى فى 2007 وحدها. حيث يهرب 40% من شباب الكاثوليك من الكنيسة!.

ــ وفى آخر إحصاء «لمنتدى بيو» الأمريكي، فإن من المتوقع أن يزداد عدد المسلمين فى كندا ثلاثة أضعاف خلال العشرين سنة القادمة. وأن تضم الأرجنتين ثالث أكبر تعداد سكانى من المسلمين فى الأمريكتين بعد الولايات المتحدة وكندا. كما أنه من المتوقع زيادة نسبة المسلمين فى كثير من دول العالم. حيث سيصبح المسلمون 2030م 26.4% من سكان العالم!. ــ تلك مؤشرات ومبشرات تقدمها الحالة الدينية فى الغرب. حيث همشت العلمانية المسيحية. وحدث الفراغ الروحى الذى يتمدد فيه الاسلام ـ حتى لقد أعلن بابا الفاتيكان: «أنه يخشى أن تصبح أوروبا جزءا من دار الاسلام فى القرن الحادى والعشرين»!.

وبدلا من أن يفيق الغرب من هذا الكابوس العلماني، يعمل جاهدا ـ هو وعملاؤه فى بلادنا ـ على أن نشرب الكأس المسموم الذى تجرعوه، والذى أدى إلى هذا الذى أشارت إليه هذه الحقائق والأرقام!
.

Post: #145
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Adil Isaac
Date: 17-08-2014, 10:42 AM
Parent: #141

Quote: لإسلام في الغرب في ازدهار ونمو متزايد بدخول أهل البلد في الغرب للإسلام وبعودة المسلمين أبناء المهاجرين للإسلام وبتدفق المهاجرين الجدد للغرب الذين يتعبدون بالإسلام منهجاً واقتداءاً ولا يمارسون عادات وتقاليد مشوهة

وبذلك يكونوا سبباً لدخول غيرهم في الإسلام بسلوكهم ومنهج حياتهم

أحلام ظلوط !!

هذه الأيام كل ما يعرفه الغربيين عن المسلمين كلمتين :
1) القاعدة
2) داعش ISIS

بلاش كذب إسلاموي فارغ
-------------------------
الزول عايش في ياتو كهف؟

Post: #146
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 17-08-2014, 11:00 AM
Parent: #145

Quote: هذه الأيام كل ما يعرفه الغربيين عن المسلمين كلمتين :
1) القاعدة
2) داعش ISIS

الإسلام يزدهر وينمو بصورة سريعة وغير مسبوقة بينما تندثر المسيحية التي لم تعد غير عادات وتقاليد موروثة لا أصل لها ولا فصل في حياتهم اليومية وهذا البوست كله وثائق وأحصاءات تثبت ذلك

فمن الي يحلم أحلام ظلـــوط؟؟ ومن يدس رأسه في ارمال داخل كهف ويأبى أن يرى الحقيقة أمام ناظريه "مت بغيظك" فما تتمناه هو الأحلام والواقع هو ما تجده مسطوراً هنا في هذا البوست

شهد العالم كله نموا لأعداد المسلمين عقب 11 سبتمبر والقاعدة واليوم داعش تزيد من وتيرة الداخلين في الإسلام

لماذا؟

لأنّ العالم يقرأ

ولم يعد الإنسان الغربي يذهب للكنيسة كي يسأل بل بنقرة من كيبورد تأتيه كل الشبهات وكل الردود على الشبهات التي تحوم حول الإسلام والمسلمين وهذا هو المدخل الرئيس للكثير من المثقفين والمفكرين في الغرب للدخول للإسلام

والحمد لله ربّ العالمين

Post: #147
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 18-08-2014, 08:53 PM
Parent: #146


هناك مشكلة حقيقية تواجهها النصرانية بمختلف كنائسها وأناجيلها في العالم

بينما هناك نجاح كبير للإسلام في العالم

الهروب من الكنيسة والدخول في الإسلام نتيجة طبيعية لمن يقدم حلول للأنفس الحيرى الباحثة عن الحق والطمأنينة

الموضوع ليس مهاترات بل حقائق واقعية نعيشها يومياً

أجمل كلمة تجسّد هذه الحقيقة ما قالته مسيحية تحولت للإسلام


ISLAM IS EVERYTHING I WANTED CHRISTIANITY TO BE

شاهدوها في هذا الفيديو




Post: #45
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 31-07-2014, 09:06 PM
Parent: #42

Quote: و هو يواجه اتجاه القدس او اورشليم, لييه

ياخال بيت المقدس ده اولي القبلتين
واهلكم ديل معناتا المسيحية وصلتم
لكن ماحصل ليهم Update ان القبلة
لبيت المقدس قد نسخت بالقران علي
اعتبار ان القران هو الدين الخاتم
وعيسي عليه الصلاة والسلام في
الـ Second Coming سيكسر الصليب
ويقتل الخنزير والدجال ويصلي الي بيت الله الحرام
يعني اهلك ديل كانوا ناس فِطرة ولغاية هنا الامر مفهوم
لكن إنتوا جيتوا بعدهم وبقيتوا مسانيح وسويتوا ليكن دين براكن

Post: #46
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 31-07-2014, 10:31 PM
Parent: #45

طيب ما دام القصة جابت لها صور، خلينا نشوف صور صلاة المسيحين حول العالم أيضا.

Post: #47
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 31-07-2014, 10:34 PM
Parent: #46

1316.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

Post: #48
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 31-07-2014, 10:36 PM
Parent: #47

101211_fetters_crowds_blog.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

Post: #49
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 31-07-2014, 10:37 PM
Parent: #48

1361725490-kenyans-hold-prayers-for-peace-at-uhuru-park-grounds-in-nairobi_1825053.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

Post: #50
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 31-07-2014, 10:39 PM
Parent: #49

tanzania.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

Post: #72
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: وضاح عبدالرحمن جابر
Date: 02-08-2014, 06:09 PM
Parent: #45

Quote: المقال وكما حسيت انو بتكلم عن قضية الايمان نفسها



Post: #51
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 01-08-2014, 06:42 AM
Parent: #38

Quote: وأكبر الظن أن الصور الملتقطة للكنيستين .. أخذت فى وقت
غير يوم الأحد .. وهو يوم الصلاة الرئيسى والتى تكون فيه
الكنيسة مكتظة بالمصلين .. أما فى باقى أيام الأسبوع تقام
الصلوات ولكن نسبة لانشغال الناس فى أعمالهم نجد عدد
الحضور أقل ..
وهكذا الصورة الأخرى للجامع ..
أغلب الظن أن الصورة أخذت فى يوم عيد من الأعياد ..
حيث الغالبية العظمى من الحضور .. الى درجة الصلاة
فى الشوارع ..

لا وألف لا

الصورتين في الكنيسة لصلاة يوم الأحد الفداس الرئيسي

وصورة المسلمين هي يوم الجمعة ويوم جمعة عادي وللمسلمين البنقلاديش في نفس المنطقة وكم من مسجد أخر في الجوار للأقليات الأخري وبخطبة جمعة بلغات أخرى

الدراماتكية تتجلى في السؤال الأهم :

كم هو عدد المسلمين إلى عدد المسحيين في بريطانيا؟

المسلمون يمثلون حزالي 5% من تعداد السكان بينما المسيحيون يمثلون حوالي 60% من تعداد السكان

والصورة تظهر شيتأً أخر أن متوسط أعمار المصلين المسلمين هو 25 عاماً بينما متوسط أعمار المسيحيين هو 80 عاماً

المسيحية دين الماضي والإسلام دين المستقبل وهذه خلاصة بديهية خرجت بها الديلي ميل ولو لم تكن بديهية لما أعلنتها بكل هذا الوضوح والصراحة

Quote:
The photo on the left shows St Mary's Church in Cable Street while the photo on the right shows worshippers gathered for Friday midday prayers outside a nearby mosque in Spitalfields, both in East London
What they show are three acts of worship performed in the East End of London within a few hundred yards of each other at the end of last month.
Two of the photos show Sunday morning services in the churches of St George-in-the-East on Cannon Street Road, and St Mary’s on Cable Street.

Post: #52
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 01-08-2014, 02:57 PM
Parent: #51

Quote: طيب ما دام القصة جابت لها صور، خلينا نشوف صور صلاة المسيحين حول العالم أيضا.


شكرا يا دينق علي مواصلة الحوار بالصور

كما الشكر للديلي ميل التي اهدتنا هذا الحوار دون ان تدري

اتمني ان بسير الحوار علي منوال جميل

لتعم الفائدة

ولا يفوتني الترحيب بالزميل الزول العجوز

ودمتم

Post: #53
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 01-08-2014, 03:05 PM
Parent: #52

عماد الشبلي.

لماذا يتواجد المسلمين بكثرة في البلاد المسيحية العلمانية، ويفضلون البقاء فيها ويفضلونها على البلاد الإسلامية ؟؟

Post: #54
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 01-08-2014, 03:06 PM
Parent: #53

ولماذا لا تستطيع الدول الإسلامية السماح للأديان الأخرى بأن تبشر فيها وبكل حرية، أسوة بالدعوة الإسلامية ؟

Post: #55
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 01-08-2014, 03:07 PM
Parent: #52

Quote: المسيحية دين الماضي والإسلام دين المستقبل وهذه خلاصة بديهية خرجت بها الديلي ميل ولو لم تكن بديهية لما أعلنتها بكل هذا الوضوح والصراحة


شكرا يا فرانكلي علي المساهمة القوية

فعلا رسالة الديلي بهذا الوضوح

Post: #56
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 01-08-2014, 03:20 PM
Parent: #55

Quote: عماد الشبلي.

لماذا يتواجد المسلمين بكثرة في البلاد المسيحية العلمانية، ويفضلون البقاء فيها ويفضلونها على البلاد الإسلامية ؟؟


المسلمين مهاجرين كغيرهم من المهاجرين في كل بقاع الدنيا

السوال .. هل تركو دينهم في اوطانهم ام هاجرو بة ام بدلوه في بلاد المهجر

شكرا دينق علي السوال

Post: #57
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 01-08-2014, 03:28 PM
Parent: #56

Quote: ولماذا لا تستطيع الدول الإسلامية السماح للأديان الأخرى بأن تبشر فيها وبكل حرية، أسوة بالدعوة الإسلامية ؟


الاخ دينق

في زيارتك الاخير لقطر

ما حصل مشيت صليت في الكنيسة في ابو هامور ؟؟؟؟؟

Post: #58
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 01-08-2014, 04:12 PM
Parent: #57

Quote: المسلمين مهاجرين كغيرهم من المهاجرين في كل بقاع الدنيا

السوال .. هل تركو دينهم في اوطانهم ام هاجرو بة ام بدلوه في بلاد المهجر



عماد الشبلي.

سؤالي هو، لماذا يفضل المسلمين الهجرة والعيش في البلاد التي تسمونها بأرض الكفر؟؟

أليس هذا بنوع من التناقض ؟؟

وهل يتمتع المسيحي مثلا في بلاد المسلمين بنفس الحقوق التي يتمتع بها المسلم في بلاد المسيجين؟؟

أنها أسئلة قد تكون صعبة بالنسبة لأي شخص متعصب دينيا.

Post: #59
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 01-08-2014, 04:14 PM
Parent: #58

Quote: في زيارتك الاخير لقطر

ما حصل مشيت صليت في الكنيسة في ابو هامور ؟؟؟؟؟



عماد الشبلي.

أنا أتحدث عن السماح للمسيحين بالتبشير وسط المسلمين، وليس "السماح" بوجود كنائس !

Post: #60
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عادل ابراهيم احمد
Date: 01-08-2014, 04:21 PM
Parent: #59

Quote: أنا أتحدث عن السماح للمسيحين بالتبشير وسط المسلمين، وليس "السماح" بوجود كنائس ![/QUOT


سلام اخي دينق

وهل يسمح الغرب للمسلمين بالتبشير في بلاد المسيحيين؟

ولماذا يمنعون الحجاب في بعض البلاد؟

تحياتي

Post: #61
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 01-08-2014, 04:50 PM
Parent: #60

Quote: uote: أنا أتحدث عن السماح للمسيحين بالتبشير وسط المسلمين، وليس "السماح" بوجود كنائس ![/QUOT


سلام اخي دينق

وهل يسمح الغرب للمسلمين بالتبشير في بلاد المسيحيين؟

ولماذا يمنعون الحجاب في بعض البلاد؟

تحياتي


اها يا دينق

رايك شنو في الاجابة دي

شكرا عادل ابراهيم

Post: #62
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 01-08-2014, 05:03 PM
Parent: #61

Quote: عماد الشبلي.

سؤالي هو، لماذا يفضل المسلمين الهجرة والعيش في البلاد التي تسمونها بأرض الكفر؟؟

أليس هذا بنوع من التناقض ؟؟


لايوجد تناقض

لان العكس برضو صحيح

حتي الهندوس هاجرو للخليج !!!!!

Post: #63
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Sudany Agouz
Date: 01-08-2014, 11:52 PM
Parent: #62

الأخ الحبيب عماد الشبلى ..
شكراً أخى للتحية ..
Quote:
ولا يفوتني الترحيب بالزميل الزول العجوز

ودمتم

وبالمناسبة الزميل الزول العجوز ..
بيقول ليك أهلاً وبيرد عليك التحية ..
أخوك وعمك العجوز ..
ارنست
+++

Post: #64
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 02-08-2014, 01:20 AM
Parent: #63

Quote: سلام اخي دينق

وهل يسمح الغرب للمسلمين بالتبشير في بلاد المسيحيين؟

ولماذا يمنعون الحجاب في بعض البلاد؟


الأخ عادل إبراهيم.

عيدك سعيد.

نعم الدول الغربية بتسمح لأي أصحاب ديانة أن يبشرون بديانته ولكن يجب أن تكون بطرق سلمية.

أنت تقصد منع الخمار. منع الخمار في الاماكن العامة تم منعه في فرنسا، وليس منع الحجاب.

وبالمناسبة، في الكويت الأن يتفاوضون حول منع قيادة السيارة بواسطة أي سيدة ترتدي الخمار.

Post: #65
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 02-08-2014, 04:57 AM
Parent: #64

الموضوع هو انقراض المسيحية

إذا كان المسيحيين في الدول المسيحية بكل الحرية المتوفرة فيها يهربون منها ولا يرتادون الكنائس للقداس فما هي أهمية أن يسمح لهم بالتبشير في الدول الغير مسيحية

مفروض يفكروا يبشروا ناسهم في الدول المسيحية أولأً

ويرجعوا المسيحيين في الغرب للدرب المسيحي

أين الإشكال هنا؟

الإشكال أنّ المسيحية لا تقدم للجمهور الغربي أجوبة منطقية وصريحة وواضحة لما يختلج صدورهم من ارتباكات وتساؤلات كثيرة في المنهج والفكر المسيحي

هنا يأتي دور الإسلام الذي يقدم هذه الحلول

لذلك ليس غريباً أن يدخل في الإسلام الرهبان والقساوسة وطلبة الجامعات وأستاذة الجامعات والمثقفين واللافت للنظر نّ الغالبية من المسلمين الجدد هم من الشباب

ومن الشباب نجد أنّ الغالبية العظمى من الشابات اليافعات الغير متزوجات مع أنّ مدخل المعادين لإسلام هو الحجاب والنقاب وأنّ المرأة في الإسلام مضطهدة

وهؤلاء الشابات المسلمات هن أمل المستقبل في الغرب لأنّهن نواة لأسرة مسلمة فالمسلمة لا تتزوج غير المسلم

ومن ثمرات هذه الزيجات البينية (بين الغربيين أنفسهم) أنّ هناك مجتمع كحلي من أصل أهل البلد هو مجتمع مسلم

فلم يعد المسلم ذلك المهاجر من باكستان أو تركيا أو اليمن أو اندونيسيا بل هو مواطن أصلي أصيل يعرف واجباته وحقوقه معرفة كاملة

المرحلة المقبلة هي الإنخراط في العمل السياسي وتكوين تكتلات حزبية ولوبيات مسلمة تؤثر في الحراك السياسي وتدعم القوانين التي يطالب بها المسلمون

والقادم أحلى بإذن الله

Post: #66
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Muhib
Date: 02-08-2014, 06:15 AM
Parent: #65

Quote: الإشكال أنّ المسيحية لا تقدم للجمهور الغربي أجوبة منطقية وصريحة وواضحة لما يختلج صدورهم من ارتباكات وتساؤلات كثيرة في المنهج والفكر المسيحي


سلام كمال ... انا لا اتوقع منك معرفه المسيحيه ومتوقع منك الحديث عنها
بكل سلبيه .. تيارك الفكري وخط تفكيرك يستحيل ان يسمح لك بان تنصف الفلسفات التي لا تتفق معها انت . ايضا نفس هذا التيار لن يسمح لك بفهم ماهية تلك الفلسفات المختلفه عن الاسلام .انا اسميتها لك فلسفات ولكن في الحقيقه للمؤمن بها ائ هذه الفلسفات فهي ليس فلسفات وانما حقائق مطلقه .. ..
جمال وعمق المسيحيه لن يراه احد بدون ايمان .. الهدف من المسيحيه ليس مجرد اعطاء الاجابه ولكن اعطاء الانسان هويه جديده ..
الاجابات موجوده ولكن هل هدف السائل المعرفه ام المغالطه ... من احب النصوص لقلبي في الكتاب المقدس هنا ..
15 بَلْ قَدِّسُوا الرَّبَّ الإِلَهَ فِي قُلُوبِكُمْ، مُسْتَعِدِّينَ دَائِماً لِمُجَاوَبَةِ كُلِّ مَنْ يَسْأَلُكُمْ عَنْ سَبَبِ الرَّجَاءِ الَّذِي فِيكُمْ بِوَدَاعَةٍ وَخَوْفٍ،
هنا هدف المسيحيه ..ان نقدس الرب في قلوبنا .. العلاقه مع الرب قبل كل شئ .. علاقه في سلام ومحبه .. هذه العلاقه تولد في الاخر السؤال عن رجاء العلاقه .. ولكل سؤال اجابه
انا اصبحت مسيحي لان المسيح هو الاجابه .. الحقيقه تجسدت ومشت بيننا ...

Post: #67
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 02-08-2014, 07:50 AM
Parent: #66

Quote: الأخ الحبيب عماد الشبلى ..
شكراً أخى للتحية ..
Quote:
ولا يفوتني الترحيب بالزميل الزول العجوز

ودمتم

وبالمناسبة الزميل الزول العجوز ..
بيقول ليك أهلاً وبيرد عليك التحية ..
أخوك وعمك العجوز ..
ارنست
+++


الاخ ارنست

مرة اخري اكرر الترحيب بك هنا

واكيد ان هذا النوع من الحوار لا يفسد علاقات الزملاء

ونسيت اقول

خلال حياتي مع الكامبرا التي علمتني الكثبر غير التصوير

كيف كنا نلبي ا لعديد من دعوات في النادي القبطي لمناسبات مسلمين ومسحيين

اكرر شكري

Post: #68
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 02-08-2014, 09:26 AM
Parent: #66

أنت تتكلم عن الأحلام والأمنيات والواقع هو ما نشرته صحيفة الديلي ميل

المسيحيون صاروا غير راغبين في المسيحية والقساوسة ورجال الدين المسيحي عجزوا تماماً من تقديم الإجابات للمسيحيين دع عنك غير المسيحيين

لذلك الواقع هو ما تراه لا ما تتمناه


المسحية في الغرب صارت طاردة تحمل أفكاراً من الماضي

بينما الإسلام الدين الأكثر نمواً وفي الغرب الذي صار طارداً للمسيحيين

الإسلام يستقبل الألاف من المسيحيين ورجال الدين المسيحي وطلاب اللاهوت والمثقفين والكتاب ورجال الدولة والطلاب والموظفين الشباب نساء ورجال بل يستقبل أيضاً ما دون الثامنة عشر لاّنهم لم يجدوا ما ينشدوه في المسيحية ووجدوه في الإسلام وأنّه دين الفطرة السليمة وهذا بديهي

لو كانت المسيحية تقدّم أي أجوبة صريحة وواضحة لما كان هذا النفور ولما قل عدد المصلين في الكنائس بينما المساجد تضيق ساحاتها بالمصلين فيضطرون للصلاة في العراء تحت الشمس تحت المطر فوق الجليد تلبية لنداء رب العالمين "حي على الصلاة حيّ على الفلاح" وأنّه حقاً الفلاح والنجاح والصلاح

إذا كانت لديك أجوبة أحرى بها هؤلاء المسيحيين النافرين الهاربين من الكنائس في الغرب المسيحي والذي بإذن الله يوماً قريباً سيكون مسلماً بالأغلبية الساحقة


المسيحية دين الماضي والتقاليد البالية الخاوية من القيم والمثل والإنضباط والمرجعية والمنهجية بينما الإسلام منهج حياة متكامل من أن تصحو وحتى تنام علاقة متكاملة مع الخالق عز وجل نبيع ونشتري وفق تعالمه نتزوج وفق تعالميه نخرج من أموالنا وفق تعاليمه نصلي ونصوم ونحج وفق تعالميه نأكل ونشرب وفق تعاليمه ننام ونصحو وفق تعاليمه.

هذا هو االتباين في منهجية الإسلام والمسيحية هو السبب في خروج المسيحيين أوفاجاً من المسيحية إلى الللادينية أو البوذية وغيرها من الديانات والعودة في الأخير للإسلام


( شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولو العلم قائما بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم ( 18 ) إن الدين عند الله الإسلام وما اختلف الذين أوتوا الكتاب إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ومن يكفر بآيات الله فإن الله سريع الحساب ( 19 ) فإن حاجوك فقل أسلمت وجهي لله ومن اتبعن وقل للذين أوتوا الكتاب والأميين أأسلمتم فإن أسلموا فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما عليك البلاغ والله بصير بالعباد ( 20 ) )

ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين

والحمد لله ربّ العالمين

Post: #69
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 02-08-2014, 05:18 PM
Parent: #68

لا يعقل أبدا أن يقول المسلمين أن المسيحية "منقرضة" أو ديانة "السابق" وفي نفس الوقت يمنعون التبشير بها في بلادهم، وفي نفس الوقت هم أكثر المهاجرين الى الدول المسيحية وليس الإسلامية!

تأكد يا عماد الشبلي، أن الغالبية العظمى التي تعمل في منطقة الخليج إذا وجدت لها فرصة للهجرة الى الغرب فلن يترددو أبدا في قبولها والهجرة اليها ابدا، ومن ضمنهم العمالة المسلمة أيضا.

Post: #70
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 02-08-2014, 05:45 PM
Parent: #69

الدول الغربية ليست دول مسيحية ولن تكون

المسلمون في الغرب صاروا من أبناء البلد ولم يعودوا مهاجرين

المسيحية منقرضة وصارت مجرّد تقاليد بالية من شجرة ميلاد بيض شم نسيم والدجاج الرومي المشوي وأعياد كريسماس وثنية

إذا سألت الغربي اليوم عن المسيحية فسيقول لك احتفل بعيد الملاد وشم النسيم وأكل الدجاج الرومي في عيد الشكر ولئن سألته عن أصل هذه الأعياد في دينه فلن يجبك بل يقول وجدنا أباءنا كذلك يفعلون

الكنائس فارغة والرهبان صارت فضائهم تملأ الصحف والتلفاز

هجرة حقيقية من المسيحية صار المسيحي لا ديني ملحد بقشور مسيحية يلهو ويلهب ويزني ويفسق ويشرب الخمر دون وازع أو رادع أخلاقي أو ديني

كل هويتيه تتمثّل في قلادة تزين عنقه

بينما الإسلام الإسلام يشكل منهج حياة متكامل وليس مجرد قشور وظواهر بل عبادات وإيمان وتسليم للخالق والعمل وفق حلاله وحرامه في المأكل والمشرب والتجارة والعمل والجلوس والقعود والركوب والإغتسال والزواج والطلاق والمقاضاة والديون والمعاشرة الزوجية والدخول للبيوت والخروج منها والدخول للأسواق والخروج منها والدخول للمساجد والخروج منها وكيفية الإستشفاء والدواء

هذا هو الإسلام ولهذا السبب يدخل الهاربون من المسحية القشرية الخاوية من المنهجية والضوابط المنطقية إلى دين الله الإسلام أفواجاً وفراداً

هذا مقال يشابه إلى حد بعيد مقال أخي الشبلي ولكن هذه المرّة من ةألمانيا

المقال بعنوان : أماكن العبادة تتفتق عن جنباتها

في إشارة إلى ضيق المساجد بالمصلين المسلمين وفي نفس الوقت خواء الكنائس

Quote: © JUNGE FREIHEIT Verlag GmbH and Co. www.jungefreiheit.de 17/14 / 18. April 2014

Gebetsrand#228;ume platzen aus allen Nand#228;hten
Muslime in Hamburg: Moscheen haben so viele Besucher wie die Kirchen
(idea/JF)

Die Hamburger Moscheen haben beim Freitagsgebet etwa ebenso viele Besucher wie die Kirchen in ihren Sonntagsgottesdiensten, obwohl die Zahl der Muslime in der Hansestadt viel kleiner ist. Wand#228;hrend viele Kirchenband#228;nke leer bleiben, sind die rund 50 Moscheen und islamischen Gebetsrand#228;ume überbelegt. Durchschnittlich nehmen pro Gemeinde 291 Muslime daran teil; an groand#223;en Feiertagen wie dem Opferfest und dem Fastenbrechen sind es 600.

Fast durchweg leiden die Moscheegemeinden unter Raummangel. Die Gland#228;ubigen beten auch auf Fluren, in Kellern, Hand#246;fen und Vorgand#228;rten. Pro Moschee stehen etwa 560 Quadratmeter zur Verfügung. Das geht aus einer Studie der groand#223;en muslimischen Verband#228;nde in der Hansestadt hervor, über die der Journalist und Theologe Edgar Sebastian Hasse jetzt im Materialdienst der Evangelischen Zentrale für Weltanschauungsfragen (EZW) berichtet.

Die islamischen Verband#228;nde haben nach seinen Angaben den Bau neuer Moscheen in der Hansestadt angekündigt. Bei der Grundstückssuche wolle ihnen der Senat behilflich sein. Derzeit baut das islamische Zentrum Al Nour (Das Licht) die 2002 entwidmete Kapernaum-Kirche im Stadtteil Horn zur Moschee um. Das Kreuz auf dem Kirchturm wird durch den Halbmond ersetzt. Diese Umfunktionierung wird freilich ein Einzelfall bleiben; inzwischen untersagt eine kirchliche Rechtsverordnung die Nutzung einer stillgelegten Kirche durch eine nichtchristliche Religionsgemeinschaft.

Erster Staatsvertrag mit Muslimen

Hamburg hat 2013 als erstes Bundesland Vertrand#228;ge mit den grand#246;and#223;ten muslimischen und alevitischen Verband#228;nden in Kraft gesetzt. Partner des Staates sind die Türkisch-Islamische Union der Anstalt für Religion (Ditib), der Rat der Islamischen Gemeinschaften „Schura“, der Verband Islamischer Kulturzentren (VIKZ) sowie die Alevitische Gemeinde Deutschlands. Sie vertreten etwa 90 Prozent der auf mindestens 130.000 geschand#228;tzten Muslime und Aleviten in Hamburg.

Der Staatsvertrag ermand#246;glicht auch den „Religionsunterricht für alle“ an Hamburger Schulen. Dabei werden die Schüler einer Klasse gemeinsam unterrichtet. Erste Erprobungen sollen der EZW zufolge im Schuljahr 2014/15 an zwei Schulen durchgeführt werden. Von den rund 1,75 Millionen Einwohnern Hamburgs gehand#246;ren etwa 29 Prozent der evangelischen Kirche an; rund zehn Prozent sind katholisch. Der Rest ist konfessionslos, orthodox, freikirchlich oder gehand#246;rt anderen Religionen an. Die Gesamtzahl der Glaubensgemeinschaften wird auf bis zu 120 geschand#228;tzt.


دخول السكان الأصليين في الإسلام يشكل نقلة نوعية للمسلمين في الغرب وبإذن الله غداً في القريب العاجل سيكون لهم تأثير قوي وفاعل في الحراك السياسي والقرارات السياسية

هنا يظهر لنا ضرورة دعم نشر القرآن والتبشير والتبصير بالإسلام واستغلال الأخبار السيئة والمسيئة لتوضيح الحقائق عن الإسلام

فالغربي ليس جاهل بالإسلام فحسب بل جاهل بمسيحيته فعندما تواجهه بحقائق حول دينه ويرجع لرجال الدين المسيحي ولا يجد عندهم الجواب يأتي إلى سعة الإسلام ورحباة صدر المسلمين

حتى ظهر ت بصورة طيبة جداً في الآونة الأخيرة توكيل رئاسة المراكز الإسلامية للمسلمين الجدد فهم أكثر نشاطاً وحيوية ومنهجية والحمد لله رب العالمين أنّ الغالبية هم من أهل السنة والجماعة السلفيين


المستقبل في الغرب لنا بإذن الله

وعلى جميع المسلمين القادرين على الهجرة للغرب أن يأتوا إليها جماعات وفرادى فمن هنا سيبعث الإسلام من جديد

مرحباً بالجميع

Post: #71
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 02-08-2014, 05:59 PM
Parent: #70

أها شوفو واحد زي فرانكلي ده !

زول عايش في المانيا وحاصل على جنسيتها وعايش عالة على دافعي الضرائب، وفي نفس الوقت يكره المسيحين كره مبالغ فيه.

زي ده الناس تقول عليهو شنو وبيكتب هنا بياتو مصداقية أصلا؟

Post: #73
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 02-08-2014, 06:16 PM
Parent: #71

يا دينق,
انت بتسال اسئلة منطقية لاناس يؤمنون بعقيدة لا تقل عنصرية من النازية.
هدفهم الاخير هو السيطرة على العالم و اقامة الخلافة الاسلامية. هل سيتحقق ذلك? اشك. فهم يعيشون فى انفصام عجيب. غالبيتهم لاتطيق التعاليم و التشريعات الاسلامية و لذلك تهاجر باسرها لبلاد الغرب بحثا عن الحرية و لكن يجدون صعوبة فى الاندماج فى المجتمعات الغربية فيرجعون لهويتهم الاسلامية و لذا توقع صامويل هونتينقون الاصطدام الحتمى لحضارتين لا محالة.
هولاء لا يعرفون شكر الكافر, بل طلعوا فتوات تبيح الهروب من الضرائب و غش انظمة الضمان الاجتماعى. يكرهون الغرب و كل ما له علاقة بالغرب و لا عذاب الضمير فى ما يخدمه المسيحى له, فهو كافر و ليس بشر. هم فقط الاعلون.

Post: #74
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 02-08-2014, 06:34 PM
Parent: #73

تعليق مضحك جدا لأحد الأمريكان في قسم التعليقات في موقع السي إن إن

THE MUSLIMS ARE NOT HAPPY!
They're not happy in Gaza ..
They're not happy in Egypt ..
They're not happy in Libya ..
They're not happy in Morocco ..
They're not happy in Iran ..
They're not happy in Iraq ..
They're not happy in Yemen ..
They're not happy in Afghanistan ..
They're not happy in Pakistan ..
They're not happy in Syria ..
They're not happy in Lebanon ..

SO, WHERE ARE THEY HAPPY?
SO, WHERE ARE THEY HAPPY?

They're happy in Australia .
They're happy in Canada .
They're happy in England ..
They're happy in France ..
They're happy in Italy ..
They're happy in Germany ..
They're happy in Sweden ..
They're happy in the USA ..
They're happy in Norway ..
They're happy in Holland .
They're happy in Denmark .

Basically, they're happy in every country that is not Muslim and unhappy in every country that is!

AND WHO DO THEY BLAME?
Not Islam.
Not their leadership.
Not themselves.

THEY BLAME THE COUNTRIES THEY ARE HAPPY IN!
AND THEN; They want to change those countries to be like.... THE COUNTRY THEY CAME FROM WHERE THEY WERE UNHAPPY

Post: #75
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 02-08-2014, 06:44 PM
Parent: #74

They're not happy in Gaza ..
لأنّ أمريكا والغرب تدعم الإرهاب الصهيوني وتغض النظر عن جرائمه
They're not happy in Egypt ..
لأنّ امريكا والغرب تدعم الإنقلابيين العسكريين على حساب المسلمين المنتخبين
They're not happy in Libya ..
لاّن أمريكا والغرب دمروا ليبيا وأعاثوا فيها الفساد
They're not happy in Morocco ..
لأنّ أمريكا والغرب تدعم النظام الملكي المتسلط على الجماعات الإسلامية
They're not happy in Iran ..
لأنّ أمريكا والغرب تفرض عليهم حصاراً
They're not happy in Iraq ..
لأنّ أمريكا والغرب شنو عليه عدواناً غير شرعي
They're not happy in Yemen ..
لأاّن أمريكا تدعم الحكومة المتسلطة على المسلمين
They're not happy in Afghanistan ..
لأنّ أمريكا والغرب شنو عليه عدواناً غير شرعي وغير مبرر
They're not happy in Pakistan ..
لأنّهم يقصفون بالطيارات بدون طيار الأمريكية عندما يجبن جنود أمريكا من منازلتهم في الشواع
They're not happy in Syria ..
لأّن أمريكا الغرب نشر السلاح وأعطاه للكل ليقاتل بعضهم بعضاً
They're not happy in Lebanon ..
لأاّن امريكا والغرب تدعم العدو الصهيوني للإعتداء على لبنان وغير لبنان

Post: #76
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 02-08-2014, 06:59 PM
Parent: #75

أخي عماد هذا مقال يعضد فكرة مقال الديلي ميل

فنقرأه بتمعن

ودعوة خاصّة للنصارى لقراءته بعقل مفتوح ورغبة حقيقية في الهداية والخلاص إلى الدين الحق والذي لا يقبل الله دونه دين

Quote:

نوفمبر 2012
10
الصعود الإسلامى فى الفضاء الغربى

المصدر: الأهرام اليومى بقلم: د. محمد عمارة

د. محمد عمارة

يعرف القس الألمانى عالم الاجتماع ـ «جوتفرايد كونزلن» ـ أستاذ اللاهوت الإنجيلى والأخلاقيات الاجتماعية بجامعة القوات المسلحة «بمينخ» ـ العلمانية بأنها: الفصل التام والنهائى بين المعتقدات الدينية والحقوق المدنية. وسيادة مبدأ: دين بلا سياسة وسياسة بلا دين».


ويتحدث عن التأثيرات الكارثية التى صنعتها العلمانية بالانسان الأوروبي، وذلك عندما: «حولت المعتقدات المسيحية إلى مفاهيم دنيوية. وقدمت الحداثة باعتبارها دينا نبويا ـ قام على العقل والعلم ـ بدلا من الدين الإلهي. ففقدت المسيحية أهميتها فقدانا كاملا، وزالت أهمية الدين كسلطة عامة تضفى الشرعية على القانون» والنظام والسياسة والتربية والتعليم. بل وأسلوب الحياة الخاص للسواد الأعظم من الناس».

ثم تحدث هذا اللاهوتى عالم الاجتماع ـ عن حال الحداثة ـ الدين الطبيعى الذى أصاب المسيحية بالإعياء ـ وكيف أن هذه الحداثة ـ التى حلت محل الدين ـ «قد عجزت عن الاجابة على أسئلة الانسان التى كان يجيب عليها الدين، فدخلت ـ هى الأخرى فى أزمة، بعد أن أصابت المسيحية بالإعياء. ففقد الانسان ـ فى الغرب العلمانى النجم الذى كان يهديه. نجم الدين ـ ونجم الحداثة معا. فأصبحت القناعات العقلية مفتقرة إلى اليقين، بعد أن ضاعت طمأنينة الإيمان الديني. الأمر الذى أفرز إنسانا لا يدرى شيئا عما وراء ظاهر الحياة الدنيا. وأصبح الخبراء بلا روح، والعلماء بلا قلوب:

ثم جاءت فلسفة ما بعد الحداثة، ففككت أنساق الحداثة، الأمر الذى قذف بالانسان الأوروبى فى هاوية العدمية والفوضوية واللاإرادية» ثم تحدث عن أن الحاجة الانسانية للاجابة عن التساؤلات الطبيعية لم تزل قائمة بل تزايدت، الأمر الذى دفع الانسان الأوروبى للبحث عن طمأنينة الإيمان لدى مختلف المعتقدات ـ من التنجيم. إلى عبادة القوى الخفية، والخارقة. إلى الاعتقاد بالأشباح وطقوس الهنود الحمر. إلى روحانيات الديانات الآسيوية ـ وحتى الإسلام الذى أخذ يحقق نجاحا متزايدا فى المجتمعات الغربية». إذن ـ وبناء على هذا التحليل العبقرى للحالة الدينية لأوروبا: فقدت المسيحية سلطانها، بسبب العلمانية والحداثة. ثم دخل البديل العلمانى الحداثى فى الأزمة. وأصبحت أوروبا «فراغا روحيا» تتمدد فيه العقائد الوافدة. وفى مقدمتها الإسلام!. «فى النظرة إلى هذا الواقع تحدث بابا الفاتيكان «بنديكتس السادس عشر» ـ فى كتابه [بلا جذور، الغرب، النسبية، المسيحية، الاسلام] ـ عن مخاوفه الثلاثة:

1 ـ «تحول المسيحية لدى غالبية الأوروبيين إلى مجرد انتماء لأسر كانت مسيحية فى يوم من الأيام».
2 ـ «وانقراض المسيحيين الأوروبيين، بسبب تفكك الأسرة، والاندفاع إلى حياة اللذة والشهوة التى أفرزتها وعظمتها العلمانية».

3 ـ «والخوف من أن تصبح أوروبا جزءا من دار الإسلام فى القرن الحادى والعشرين»!

وحتى لا يتطرق الشك إلى واقعية هذا التحليل المرعب عن «الفراغ الروحي» الذى أصابت به العلمانية الانسان الأوروبي، والذى فتح الأبواب لتمدد الإسلام فى هذا الفراغ، يكفى أن تقدم نماذج للحقائق والأرقام التى تجسد هذه الحالة:

ــ فالذين يؤمنون بوجود إله ـ فى أوروبا ـ حتى ولو لم يعبدوه ـ هم أقل من 14% من الأوروبيين: ومع ارتفاع مستويات المعيشة ـ فى أوروبا المسيحية ـ هناك أعلى مستويات القلق والاكتئاب والانتماء!.

ــ والذين يذهبون إلى القداس مرة فى الأسبوع ـ فى فرنسا ـ بنت الكاثوليكية، وأكبر دولها ـ هم أقل من 5% من السكان ـ أى أقل من ثلاثة ملايين أى نصف عدد المسلمين الذين يواظبون على صلاة الجمعة فى فرنسا!.

ــ و70% من كاثوليك روما ـ حيث الفاتيكان «يوافقون» على ممارسة الجنس قبل الزواج!.

ــ وفى ألمانيا، توقف القداس فى ثلث كنائس أبرشية «أيسن» بسبب قلة الزوار!. وهناك عشرة آلاف كنيسة مرشحة للإغلاق وللبيع لأغراض أخري!. وتفقد الكنائس الألمانية سنويا أكثر من مائة ألف من أبنائها!.

ــ وفى انجلترا، لا يحضر القداس الأسبوعى سوى مليون فقط. ولقد صنفت 10% من كنائسها رسميا باعتبارها زائدة عن الحاجة، ومرشحة للبيع مطاعم وملاه وحتى علب ليل!.

ــ وفى أمريكا انخفض حضور القداس ـ الكاثوليكى بنسبة 40% ـ والإنجيلى بنسبة 30% عنه فى خمسينيات القرن العشرين!.

ــ وفى هذا «الخراب الديني» الذى أحدثته العلمانية فى أوروبا، أخذ التمدد الاسلامى يجتذب العقول والقلوب، وذلك على الرغم من تصاعد موجات العداء ـ الاسلامو فوبيا ـ لهذا التمدد الإسلامي. وعلى سبيل المثال:

ــ فلقد زادت معدلات الالتفات إلى الإسلام، ومعدلات الدخول فيه عقب أحداث 11 سبتمبر 2001، فأصبح معدل الذين يدخلون الاسلام ـ فى أمريكا ـ سنويا أكثر من 2.000 ـ وفى أوروبا ـ أكثر من 23.000. وفى 2007 أسلم ـ فى فرنسا وهولندا وألمانيا والنمسا والجزء الشمالى من بلجيكا ـ أكثر من 114.000 منهم 40.000 فى ألمانيا وحدها. هذا غير الذين يسلمون ولا يعلنون عن إسلامهم!.

ــ ونسبة المسلمين فى ألمانيا 3% من السكان. لكن مواليدهم 10% من المواليد الألمان!. بينما نسبة وفيات المسيحيين الألمان تفوق نسبة المواليد!. وفى 2005 و2006 زاد عدد المساجد فى ألمانيا من 141 إلى 187. وذلك غير 184 مسجدا تحت الإنشاء!.

ــ وفى انجلترا، تقول الإحصاءات إن عدد المسلمين الملتزمين دينيا سيتفوق ـ فى العقود القادمة ـ على نظرائهم الأنجليكان!. واسم محمد يسبق اسم جورج وجاك وهارى فى مواليد السنوات الأخيرة!. وعلى حين زاد عدد المسلمين الانجليز نصف مليون فى أربع سنوات 2004 ـ 2008م ـ نقص عدد المسيحيين الانجليز ـ فى ذات المدة ـ مليونين!.

ــ وفى فرنسا، يبلغ تعداد المسلمين ستة ملايين ـ حسب الإحصاء الرسمى وثمانية ملايين ـ حسب إحصاء الجمعيات الاسلامية. فى أكثر من 1.080 مسجدا وزاوية. ويعتنق الاسلام فيها أكثر من 3.600 سنويا.

ــ وفى هولندا، أكثر من مليون مسلم ـ من جملة السكان البالغ عددهم اثنى عشر مليونا. ولقد نفدت كل نسخ المصاحف الألكترونية يوم عرض فيلم «فتنة» ـ المعادى للقرآن الكريم!. ولقد انتخب عمدة مسلم لمدينة «نوتردام» أكبر الموانى الهولندية.

ــ وفى بلجيكا، سيشكل المسلمون غالبية سكان «بروكسل» عاصمة بلجيكا. وعاصمة الاتحاد الأوروبى بعد عشرين عاما. واسم محمد هو الاسم الأكثر انتشارا بين المواليد الجدد فى بروكسل منذ 2001م. ولقد تضاعف عدد المسلمين فى بلجيكا ما بين 1995 و2005م.

ــ وفى روسيا الاتحادية، كان عدد المساجد ـ عند سقوط الشيوعية 1990م 98 مسجدا، بلغ عددها 2008م 7.200 مسجد. وهناك توقعات بأن يصبح المسلمون أغلبية فى روسيا الاتحادية 2050م. ومن ثم يحكم المسلمون موسكو، كما حكمها التتار المسلمون من قبل!.

ــ وفى أمريكا اللاتينية، اعتنق الاسلام 200.000 أمريكى لاتينى فى 2007 وحدها. حيث يهرب 40% من شباب الكاثوليك من الكنيسة!.

ــ وفى آخر إحصاء «لمنتدى بيو» الأمريكي، فإن من المتوقع أن يزداد عدد المسلمين فى كندا ثلاثة أضعاف خلال العشرين سنة القادمة. وأن تضم الأرجنتين ثالث أكبر تعداد سكانى من المسلمين فى الأمريكتين بعد الولايات المتحدة وكندا. كما أنه من المتوقع زيادة نسبة المسلمين فى كثير من دول العالم. حيث سيصبح المسلمون 2030م 26.4% من سكان العالم!. ــ تلك مؤشرات ومبشرات تقدمها الحالة الدينية فى الغرب. حيث همشت العلمانية المسيحية. وحدث الفراغ الروحى الذى يتمدد فيه الاسلام ـ حتى لقد أعلن بابا الفاتيكان: «أنه يخشى أن تصبح أوروبا جزءا من دار الاسلام فى القرن الحادى والعشرين»!.

وبدلا من أن يفيق الغرب من هذا الكابوس العلماني، يعمل جاهدا ـ هو وعملاؤه فى بلادنا ـ على أن نشرب الكأس المسموم الذى تجرعوه، والذى أدى إلى هذا الذى أشارت إليه هذه الحقائق والأرقام!
.

Post: #77
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبد المنعم عبدالله
Date: 02-08-2014, 09:21 PM
Parent: #76



سلام عليكم وعيد سعيد
والله يا دينق تسال الامريكي ده في محلو
ومافي زول حاول اجاوب
ورد الاخ كمال علق كل الاسئلة في شماعة امريكا هروبا للامام
فعلا نحن شعوب غالبية الدول المسلمة عندنا مشكلة او قصور
سببو شنو القصور ده اغلبية الناس ما دايرة تبحث بتجرد
هل واحد من اسبابو فهمنا او فهم بعضنا للاسلام
والبحث عن الاسباب الاخري
لايجاد الحلول والخروج من عنق الزجاجة المحشورين فيه
بدل هروب المسلمين الجماعي لارض النصاري
فشعوب المسلمين ومعها اخرون من دول العالم الثالث
نصيبها واسهامها في حضارة ما يسمي بالعصر الحديث
هو للاسف الشديد صفر كبير
صرنا مجرد مستهلك بل عالة علي الحضارة
حتي الذين نبغو من المسلمين كان تبوغهم بارض النصاري
واستحضر هنا قصة العالم الجيلوجي الباز الذي كان له
اسهام في اول زيارة بشري للقمر فبعد ان حصل علي الدكتوراة
ورجوعه مصر تم تعيينه استاز ثانوي عالي باحد المحافظات النائية
فتخيل اكثر ما كان سيصير اليه من شان بمصر
لو لم يعود مجددا لامريكا
في نهاية مشاركتي اقول بكل شجاعة وانا مسلم محافظ
اقيم ببريطانيا 23 عام
في مشكلة حقيقية وفي استكبار وتعمد لتجاهل هذه المشكلة
من قبل المفكرين
ومن وجهة نظري الخاصة
الاسلام كدين مافي زيو بس المشكلة بتبتدي من الفهم

Post: #78
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 03-08-2014, 04:05 AM
Parent: #70

هنا تشاهدون فيديو عن الإسلاموفوبيا

التخويف من الإسلام ليس من عقيدة الأسلام ولا منهجية الإسلام ولا حلا وحرام الإسلام وأنما من مجرد أرقام

ويتحدث الفيديو عن هجرة المسلمين متجاهلاً الأعداد المهولة من المسلمين الجدد من سكان الغرب الأصليين الذين يهربون من الكنيسة والنصرانية

السؤال الأكبر لم يجب أحد عليه:

لماذا تنقرض المسيحية والمسيحيين في الغرب؟؟؟؟؟؟


الجواب: لأنّها لم تعد تقدم أجوبة منطقية وعملية لما يدور في خلد الجمهور الغربي في عالم اليوم


Post: #80
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: وضاح عبدالرحمن جابر
Date: 03-08-2014, 10:23 AM
Parent: #78

غايتو الموضوع بقى سمك لبن تمر هندى

واى واحد ماسك الموضوع من زاوية مختلفة ...

هل للايمان علاقة بالدولة .. من ناحية غناها او فقرها .. ومن ناحية دعمها للدين او عدمه


الموضوع بتشعب وبدخل فى علاقة الدولة بالدين بالعلمانية بالديمقراطية بى انظمة الحكم وووووووووو
وهل للايمان علاقة بالعدد .. وهل التبشير جزء من المسيحية
وهل الدعوة الزاما على المسلمين

وهل قال الرسول صل الله عليه وسلم:
(يوشك أن تداعى عليكم الأمم كما تداعى الأكلة على قصعتها)) قيل: يا رسول الله أمن قلة بنا؟ قال: ((لا ولكنكم غثاء كغثاء السيل تنزع المهابة من قلوب عدوكم منكم ويوضع في قلوبكم الوهن))، قالوا: يا رسول الله وما الوهن؟ قال: ((حب الدنيا وكراهية الموت))،،

اعتقد انو كثير من النقاش هنا .. لايخرج عن حمية الانتماء
وبذكرني بالمريخ والهلال

Post: #81
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: ahmedona
Date: 03-08-2014, 11:06 AM
Parent: #80

*****

Post: #82
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 03-08-2014, 11:16 AM
Parent: #81

Quote: الإسلام هو المرفأ الوحيد

*يقول الدكتور عبدالصبور مرزوق - الأمين العام للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بالقاهرة: إن الشعوب في العالم الآن بدأت تتحسس طريقها وتأكدت بالأدلة القاطعة أن أفئدتها خواء ومجتمعاتها ممزقة والأفراد فيها حطمهم الإحباط والاكتئاب ، وتتطلع الشعوب في هذه الأجواء الحالكة السواد إلى بصيص من النور في منهج الإسلام، فلقد ماتت الشعوب في الشرق والغرب من حياة بعيدة عن منهج الله وقد قال بعض المستشرقين الأسوياء: إن الإسلام هو المرفأ الوحيد الذي ترسو عليه سفن الإنسانية في طمأنينة وسلام والناس اليوم في لهفة إلى التعامل مع الملأ الأعلى بعد أن تمرغوا قروناً في طين الأرض وقوانين البشر.
ويضيف الدكتور عبد الصبور مرزوق قائلاً: إن مرور الأيام سيثبت أن الإسلام هو الدواء الناجع لكل داء عضال وهو الحل النافع لجميع مشكلات القارات وهو الذي سيأخذ بيد الإنسان إلى الترفع والكرامة والسمو مرة أخرى.
وإقبال الغربيين على الإسلام يؤكد أن الإسلام قادم رغم حملات التضييق عليه بالاحتكاك بالمسلمين.

Post: #83
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 03:48 PM
Parent: #82

Quote: اعتقد انو كثير من النقاش هنا .. لايخرج عن حمية الانتماء
وبذكرني بالمريخ والهلال


وضاح سلام

مشجعين الكورة ما في زول بيلحكم

كونك تكنب المريخ في الاول

دي مشكلة جاهزة

مرة هلالابي فال لي لسان السودانيين ماشي

علي نطق هلال مريخ

وشبه ذلك بفولهم

الحسن والحسين

وليس الحسين والحسن

شفت كيف

Post: #84
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 03:58 PM
Parent: #83

Quote: 1 ـ «تحول المسيحية لدى غالبية الأوروبيين إلى مجرد انتماء لأسر كانت مسيحية فى يوم من الأيام».
2 ـ «وانقراض المسيحيين الأوروبيين، بسبب تفكك الأسرة، والاندفاع إلى حياة اللذة والشهوة التى أفرزتها وعظمتها العلمانية».


فرانكلي

في الثمانيننات اتذكر د. محمد عمارة جاء السودان

حضرت ليهو جلسة

كان متبني الخط العلماني !!!

سبحان الله مغبر الاحوال

Post: #85
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 03-08-2014, 05:22 PM
Parent: #84

تحية طيبة وتقدير أخي عماد

من يخلص النية لله رغبة في الهداية والخلاص سيهديه الله من الظلمات لنور الإسلام وما ذلك على الله بعزيز

د.مصطفى محمود كان في السابق أيضاً ملحدأ وعاش 30 عاماً من التيه والضياع حتى اهتدى إلى نور الإسلام وهدي القرآن ومنهاج خير الأنام محمد عليه أفضل الصلاة والسلام فصار بفضل الله من المدافعين عن الإسلام


"إن قلوب بني ءادم بين إصبعين من أصابع الرحمن يُقلّبها كيف يشاء"

"رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً and#1754; إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ"

أللهم يا مقلّب القلوب والأبصار ثبّت قلوبنا على دينك الحق

Post: #86
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 05:45 PM
Parent: #85

Fullscreencapture83201473729PM.jpg Hosting at Sudaneseonline.com


خبر جديد نشر في توتر الوطن القطرية قبل 45 دقيقة

Post: #87
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 05:57 PM
Parent: #86

Fullscreencapture83201475259PM.jpg Hosting at Sudaneseonline.com


مصدر اخر لنفس الخبر

Post: #88
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: وضاح عبدالرحمن جابر
Date: 03-08-2014, 06:02 PM
Parent: #87

Quote: علي نطق هلال مريخ

وشبه ذلك بفولهم

الحسن والحسين


هههههههههههههه
تصديق يا استاذنا .. بديت اكتب فيها هلال مريخ
قلت افو .. كمان من متين الهلال بجى قبل المريخ


فعلا اللسان متهود على هلال مريخ

Post: #89
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 06:10 PM
Parent: #87

'Islam is reviving British values', says former Archbishop of Canterbury Rowan Williams







2K
PRINT A A A
Islam is rejuvenating “British values”, the former Archbishop of Canterbury has claimed while lambasting sections of the press for presenting Muslims as “un-British”.

Rowan Williams was giving a speech at the annual Living Islam Festival in Lincolnshire on Friday, discussing what British values were and how Muslims could affect them.

He said one of the greatest gifts to Britain had been bringing back “open, honest and difficult public discussion”, the Times reported.

Asked if he thought Islam was restoring British values, he said: “Yes. I’m thinking of the way in which, for example, in Birmingham we have seen a local parish and a mosque combining together to provide family services and youth activities, both acting out of a very strong sense that this is what communities ought to do. ”

Dr Williams was one of several speakers at the event organised by the Islamic Society of Britain, which saw thousands of people gather for four days of talks, debates, music, worship and bazaars.



The now Master of Magdalene College in Cambridge praised both Christianity and Islam for working towards community cohesion and promoting a sense of duty.

But in comments reported by the Guardian, he also objected to the notion of British values, saying they should be more universal.

“The setting-up therefore of British values against any kind of values, whether Muslim or Christian, just won't do,” he said.

Post: #90
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 06:19 PM
Parent: #89

http://www.independent.co.uk/news/uk/home-news/islam-is-revi...illiams-9644314.html

رابط independent اعلاه

Post: #91
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 03-08-2014, 07:57 PM
Parent: #90

Quote: انت بتسال اسئلة منطقية لاناس يؤمنون بعقيدة لا تقل عنصرية من النازية.

يازكريا الكلام ده غير مقبول منك ـ ــ
ويجب الاعتذار عنه ـ ـ نحن في المنبر
ده نختلف ولكن لانسيئ للذين يدعون
مع الله الهاً آخر ــ عملاً بأمر الله
وإن كان هناك من يسئ فهذا لايعطيك
مبرراً لتشبيه عقيدتنا بالنازية والعنصرية
أنت لاتؤمن بها وهذا حق كفله لك الله
ونص عليه في الدين الذي تصفه بالنازية
والعنصرية ـ ــ
وانت تجهل فقه هذا الدين ومُصر علي انك
فقيه في هذا الدين ـ ــ فليس أقل من أن تعمل
خاطر للناس الذين يحترمون خياراتك ويشاركونك
التعبير في هذا المنبر ـ ــ فلو كل مسلم رد علي
مسيحي بما يكتبه او يقوله الغُلاة من المسيحيين
او كل مسيحي رد علي مسلم بما يكتبه الذين لايعلمون
من المسلمين لما أمكن العيش علي الارض. فهتلر لم يكن
مسلماً وجورج بوش كذلك والقائمة تطول ـ وكما قيل في المثل
الجمل مابشوف عوجة رقبتو.
فلو قلت : بعض المسلمين عنصريون ويشبهون النازيين
لقبلناها منك أما ان تقول إن الدين نفسه عنصري ونازي
فأنت تطعن في عدالة الله سبحانه وتعالي عما تصفون

Post: #92
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 08:27 PM
Parent: #91

Quote: فعلا اللسان متهود على هلال مريخ


وضاح

يا زول اكتب ما يروق لك

اصلهم كل يوم مغلوبين في المحافل

!!!!

Post: #93
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 03-08-2014, 09:01 PM
Parent: #92

انتقد رئيس أساقفة كانتربيري السابق، روان ويليامز، بعض الصحف البريطانية التي تسعى إلى تصنيف المسلمين بأنهم «غير بريطانيين»، مشددا أن «الدين الإسلامي يساعد على إحياء القيم البريطانية مثل الشعور بالانتماء إلى المجتمع».

وشدد ويليامز، في كلمته أثناء مهرجان «معايشة الإسلام » في لينكولنشاير، الجمعة، أن المسلمين يؤثرون على المجتمع البريطاني بشكل أو بآخر، مضيفا أن «أعظم الهدايا التي قدمها الدين هي مناقشة عامة مفتوحة وصادقة وصعبة».

وعندما سئل عن دور الإسلام في استعادة القيم البريطانية، أجاب ويليامز: «على سبيل المثال، في برمنجهام، شهدنا مركزا للرعاية المحلية ومسجدا يعملان معا لتوفير الخدمات الأسرية وأنشطة الشباب، وكلاهما يتصرف بدافع من شعور قوي بأن هذا هو يجب القيام به في المجتمعات».

وأوضحت صحيفة «اندبندنت» البريطانية، السبت، أن ويليامز كان أحد المتحدثين في هذا الحدث الذي نظمته الجمعية الإسلامية في بريطانيا، والتي شهدت تجمع الآلاف من الناس لمدة أربعة أيام من المحادثات والمناقشات، وأنشطة الموسيقى والعبادة والبازارات.

ودعا ويليامز، الحاصل على درجة الماجيستير من جامعة «كامبريدج»، كل من معتنقي الديانة الإسلامية والمسيحية للعمل من أجل تماسك المجتمع وتعزيز الشعور بالواجب.

وفي المقابل، رحبت منظمات إسلامية بريطانية بتصريحات ويليامز، بينما اعترضت جماعات علمانية على اقتراحه بالقول إن «الانتماء الديني أمر ضروري للمسؤولية الاجتماعية».

عن موقع المصري اليوم

Post: #94
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Deng
Date: 03-08-2014, 09:39 PM
Parent: #93

عماد الشبلي.

قلت لي راكب في سرج واحد مع التكفيري الإرهابي فرانكلي !

قصتك قصة.

Post: #95
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 03-08-2014, 10:43 PM
Parent: #93

تحياتي أخي عماد

بالجد لن استغرب إن أعلن أسقف كانتربيري السابق في القريب العاجل إسلامه

نسأل الله سبحانه وتعالى أن يجعله ممن قال فيهم :


"لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركوا ولتجدن أقربهم مودة للذين آمنوا الذين قالوا إنا نصارى ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا وأنهم لا يستكبرون ( 82 ) وإذا سمعوا ما أنزل إلى الرسول ترى أعينهم تفيض من الدمع مما عرفوا من الحق يقولون ربنا آمنا فاكتبنا مع الشاهدين ( 83 ) وما لنا لا نؤمن بالله وما جاءنا من الحق ونطمع أن يدخلنا ربنا مع القوم الصالحين ( 84 ) فأثابهم الله بما قالوا جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها وذلك جزاء المحسنين ( 85 ) والذين كفروا وكذبوا بآياتنا أولئك أصحاب الجحيم ( 86 ) )

Post: #96
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالكريم الاحمر
Date: 04-08-2014, 11:12 AM
Parent: #95

المسلمين اليوم اكثر الشعوب التي تعمل لهضم حقوق الانسان بما فيهم الانسان المسلم نفسه بينما المسيحيين اكثر تسامحاً ويمكن التعايش معهم .. دا طبعا حسب الواقع
اذا كنا لاكثر من 14 قرن ماقادرين نستفيد من ماهو موجود في اسلامنا فمتى نستفيد منه اخبروني ؟ هذا ضياع للوقت وضياع لحقوق الخلق و تخبط ، اثبتت التجربة انه من المستحيل ايجاد اسلام سياسي يصلح ليحكم اي دولة فيها تباين ولو طفيف ، لانه عجز ان يحكم التباين الاسلامي الاسلامي فكيف لغيره .
خلونا في الاول نجد من يجعلنا ان نحترم الاخر لمجرد انه انسان فهذا في حد ذاته دين عظيم .
ان الحياة في تجدد دائم ولولا ذلك لظلت جزيرة العرب على دين ابائهم .

عبدالكريم الاحمر

Post: #97
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 04-08-2014, 06:24 PM
Parent: #95

مقال قديم تحدث عن هذه الظاهرة قبل عشر سنوات

الإسلام ينتشر بأخلاق المسلمين الملتزمين الصادقين فيجد فيهم الغربي قدوته الحسنة ومدخله إلى رحاب الإسلام وصفاء النفوس وسكينة الإيمان

الإسلام قادم وبقوة في أوروبا وستنتشر اللغة العربية في كل بلدان أوروبا وتندثر اللغات الأخرى كما تندثر المسيحية

Quote:
الإسلام ينتشر والنصرانية تندثر

ملفات متنوعة

QR Code
عدد الزيارات: 10,495 60

د. دانيال بايبس
أعلنت " أوريانا فالاتشي" في كتابها الجديد الذي يحمل عنوان (قوة العقل) الذي انقل عنه "إن أوروبا آخذة في أن تصبح أكثر وأكثر مقاطعة من مقاطعات الإسلام، ومستعمرة من مستعمرات الإسلام". وهي محقة في هذا! إن المعقل القديم للمسيحية يفسح المجال بسرعة أمام الإسلام. أبلغ "برنارد لويس" صحيفة "دي فيلت" في وقت مبكر من هذا الشهر أن "أوروبا ستكون إسلامية بحلول نهاية القرن".

يوجد عاملان يسهمان بصورة أساسية في هذا التطور الهائل، غير العادي الذي يهز العالم:
أولهما هو تفريغ المسيحية من مضمونها: إن أوروبا آخذة في أن تصبح مجتمعاً في مرحلة ما بعد المسيحية، مجتمع ذو ارتباط ضئيل بتقاليده أو قيمه التاريخية. لقد انخفضت أعداد المسيحيين المؤمنين الحريصين على دينهم إلى درجة خطيرة، ما دفع بعض المراقبين لأن يصفونها بالقارة المظلمة الجديدة.

ويقدر المحللون بالفعل أن مساجد بريطانيا تستقبل أسبوعياً عدد مصلين أكبر مما تستقبله كنيسة إنجلترا. وتوجد عوامل أخرى، أولها هو تفريغ المسيحية من مضمونها، ضعف المسيحية، وثانيها معدل المواليد. إن الأوروبيين الأصليين ينقرضون، حيث أن الإبقاء على جماعة سكانية ما يتطلب أن تنجب المرأة[ ] في المتوسط 2.1 طفل. ولكن في الاتحاد الأوروبي، فإن المعدل الإجمالي هو 1.4 طفل للمرأة، بل أن هذا المعدل آخذ في الانخفاض.

وتشير إحدى الدراسات إلى أنه إذا استمرت التوجهات السكانية الراهنة وتوقفت الهجرة، فإن عدد السكان الحالي الذي يبلغ 375 مليون سوف ينخفض إلى 275 مليون في غضون سبع سنوات. ومن أجل الحفاظ على عدد سكانه العاملين في وضع مستقر، فإن الاتحاد الأوروبي يحتاج إلى 1.6 مليون مهاجر كل سنة، كما أن الحفاظ على نسبة العمال الحاليين إلى نسبة المتقاعدين يتطلب عدداً هائلاً من المهاجرين يصل إلى 13.9 مليون مهاجر سنوياً. ويأتي الإسلام والمسلمون إلى هذا الفراغ الذي تخلقه المسيحية الآخذة في الضعف ومعدلات المواليد المنخفضة .

وفي حين أن المسيحية تتعثر وتتداعي، فإن الإسلام يقوى، ويؤكد هويته وطموحه. وفي حين أن الأوروبيين ينجبون عدداً أقل من المتوسط من المواليد، ويفعلون ذلك في أعمار متقدمة، فإن المسلمين يفعلون هذا بأعداد كبيرة وفي شبابهم.


وفي الوقت[ ] الراهن، يحدد حوالي 5 بالمائة من سكان الاتحاد الأوروبي هويتهم مع المسلمين. وإذا استمرت التوجهات الحالية، فإن هذا العدد سيصل إلى 10 بالمائة عام 2020.


إذا فرّ غير المسلمين من النظام الإسلامي الجديد، وهو ما يبدو مرجحاً، فإن القارة يمكن أن تكون ذات أغلبية مسلمة في غضون عقدين من الزمان. وإذا حدث هذا فعلاً؛ فمن الشيق التكهن بما سيحدث بعد ذلك. فالكاتدرائيات العظمية سوف تظهر كآثار لحضارة بائدة حيث ستبقى هناك طالما أن نظام حكم على غرار النظام السعودي لا يحولها إلى مساجد، أو لا يقوم نظام حكم على غرار نظام طالبان بتفجيرها. ومن المرجح أن تزوي الثقافات الوطنية العظيمة، مثل الإيطالية والفرنسية والإنجليزية وغيرها، ويحل محلها هوية إسلامية عبر وطنية تمزج العناصر القادمة من شمال أفريقيا وتركيا وشبه القارة وغيرها من العناصر.

وهذا التنبؤ ليس جديداً. ومع أني أقول هذا في عام 2004، فإنه في عام 1968 ألقى السياسي البريطاني "إنوك باول" خطاباً شهيراً يحمل عنوان "أنهار لغة الدم " (http://www.sterlingtimes.org/text_rivers_of_blood.htm) حذر فيه من أن السماح بالهجرة إلى المملكة المتحدة سيدق المسمار الأخير في نعشها.

وبالمناسبة، فإن مسيرته الوظيفية التي كانت واعدة جداً، انتهت بسبب هذه الكلمات. وفي عام 1973 نشر الكاتب الفرنسي "جان راسبيل" قصة "معسكر القديسين" التي تصور أوروبا وهي تسقط في يد الهجرة الضخمة غير المتحكم فيها من شبه القارة الهندية.

إن التحول السلمي لمنطقة ما من حضارة رئيسية إلى أخرى، الذي يحدث الآن في هذه المنطقة بعينها، ليس له مثيل أو سابقة في التاريخ الإنساني، وهو ما يجعل من السهل تجاهل حقيقة أنه يحدث الآن.

المصدر: شبكة الفاروق

Post: #98
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 04-08-2014, 06:36 PM
Parent: #97

Quote:
بسم الله الرحمن الرحيم

آفـاق المـدّ الإسـلامي في الغـرب

د.عبد المعطي الدالاتي


"خلّــوا بيني وبيــن النـاس"
- محمد رسول الله -(1)

" قرية ذات نخيل ، قامت في الصحراء ، كالأمن بعد الخوف ، والأمل بعد اليأس ..

لمن هذه القرية المباركة ؟!

من هؤلاء الأصحاب الذين أصغوا إلى معلمهم – في دار الأرقم – وقد اعتزموا اقتحام الصعاب ، وتحدثوا بقلب العالم ؟!
وا عجبا لقوم ضعافٍ فقراء يريدون أن يكونوا أساتذة العالم !! انظر إليهم بعد أعوام وقد خفقت أعلامهم في مشرق الشمس ومغربها ، وإذا هم شرر قد انبعث في الفِطَر الصالحة فكان نوراً ، وأصاب النفوس العليلة فكان في هشيمها ناراً ! وإذا كتابٌ في تاريخ الحضارة لم تقوَ على فصوله أمم الأرض قاطبة !! أنبئني كيف وسعت القرية الصغيرة أرجاء الدنيا ؟! وكيف بلغ هؤلاء التلاميذ الفقراء آمالهم كما أرادوا فكانوا أساتذة العالم !!
ما هذا الذي خلق من القِلّة كثرة ، ومن الضعف قوة ، ومن الذل عزاً ، ومن الموت حياة ، وأخرج من الصحراء خِصباً غمر العالم ؟!
فتش ما استطعت ، وقلّب حوادث التاريخ كما تشاء ، فلن تجد إلا سبباً واحداً ، إنه الإسلام"(2). والإنسان اليوم ظمآن ، ظمآن ولكنه لا يعرف اسم الماء ، ولا أين يوجد ، لا ريب أنه قد سمع باسمه ، ولكنه يرتاع لهذا الاسم لمجرد أنه لم يجد مسمّاه الحقيقي ، ولأن الدعاية الصهيونية والصليبية لقّنته أن الماء شيء مسموم جداً يجب ألا يقاربه أحد – فهو إرهاب !!
ولو أنه عثر عليه دون اسم لنهل منه ، ثم لو عرف اسمه الحقيقي لعجب طويلاً من هذا الخداع الطويل !!.

عوامل انتشار الإسلام :


إذا قمنا باستقراء الأسباب التي تقف وراء انتشار الإسلام في الغرب لوجدنا أن هذه الأسباب تكاد تنحصر وبحسب أهميتها وتواترها فيما يلي :

1 – الإسلام دين الفطرة والتوحيد :

هذا هو العامل الأول في انتشار الإسلام ، فالإسلام يَهَب الإنسان تصوّراً صحيحاً عقلانياً عن الله وعن الكون وعن الإنسان ، ويهبه تشريعاً يلائم الفطرة الإنسانية ملائمة تامة ، "فالإسلام دين الفطرة ويسهل تطبيقه في كل الظروف الأمر الذي سهل انتشاره"(3).

2 – دراسة القرآن الكريم :

تلعب الدراسة الموضوعة للقرآن الكريم دوراً مهماً في التوصل إلى اليقين بمصدر القرآن الإلهي ، وإلى أنه الحق المحض الذي لم تطله يد التحريف .

3 – القدوة الحسنة :


في القدوة الحسنة يكون المسلم كالكتاب المفتوح يقرأ فيه الناس معاني الإسلام ، فلسان الحال أبلغ من لسان المقال ، وإن عمل رجل في ألف رجل ، أقوى من قول ألف رجل في رجل !! وفي القدوة الحسنة يؤمن الآخرون بعمل المسلم الطيب ، وبخلقه الجميل ، قبل أن يؤمنوا بعقيدته الصحيحة (4)! .

4 – شمول وتوازن المعمار الإسلامي :

ويدخل من هذا الباب عادةً المفكرون والمستشرقون المنصفون .

5 – دراسة الكتب المقدسة :

ويدخل من هذا الباب علماء الدين والقسيسون .

6 – احترام الإسلام للرسل :

7 – الانبهار بجوانب خاصة من المعمار الإسلامي الكبير :

فمنهم من بهرته صلاة المسلمين ومساجدهم ، ومنهم من بهرته النظافة في الإسلام .. ومنهم من شده العدل والأخوة في الإسلام. . وكثيرات كان سبب إسلامهن مكانة المرأة في الإسلام .

8 – غياب الوساطة بين الخلق والخالق ، أو صكوك الغفران .

9 – الاطمئنان النفسي وتحقيق إنسانية الإنسان .

فالقنوات التي نقلت غير المسلمين إلى الإسلام كثيرة إذن وتأتي على رأسها جاذبية هذا الدين وكونه دين الفطرة الإنسانية .

الإسلام أسرع الأديان انتشاراً في العالم :


يسارع الكثير من الغربيين إلى الإسلام متخطين حواجز البيئة الثقافية والاجتماعية ، وحملات الدعاية المعادية للإسلام لتشويه تاريخه وحضارته ومبادئه، ومتخطين الواقع المر لتخلف المسلمين .

فعلى الرغم من الوسائل البدائية العفوية التي يستخدمها المسلمون في الدعوة إلى الإسلام ، وعلى الرغم من أنهم لا يزالون يَحبون في طريق الدعوة ، وعلى الرغم من صورة المسلمين المشوَّهة التي تعاون على رسمها المسلمون بتخلفهم ، والحاقدون من الغربيين بمكرهم ، على الرغم من كل ذلك فلا زال الإسلام هو الدين الأكثر انتشاراً في العالم وفي التاريخ ، وفق دراسات مركز ( رصد العقائد ) في مدينة ( برن ) بسويسرا . وهذه الحقيقة قد أكدها دارسو الأديان فالباحثة الكهنوتية الأمريكية كارول أنوي تقول : "الإسلام هو أسرع الأديان انتشاراً في أمريكا الشمالية"(5)، ويقول الدكتور هستون سميث : "إن الإسلام في هذا العصر كما في العصور السابقة أسرع الأديان إلى كسب الأتباع المصدّقين"، ويقول المبشر جون تكل : "الإسلام آخذ في الانتشار رغم أن الجهود التي تبذل في سبيله تكاد تكون في حكم العدم"(6).
فإذا علمنا أن الإسلام ينتشر بجهود فردية مبعثرة ، وأنه لا يرصد في سبيله إلا نسبة ضئيلة جداً مما يرصد للتبشير بغيره من الأديان ، إذا علمنا هذا علمنا يقيناً أن "الدين عند الله الإسلام" … وتفهمنا هذه الصرخة البائسة التي أطلقها لورنس براون : "الخطر الحقيقي كامن في نظام الإسلام ، وفي قدرته على التوسع ، وفي حيويته ، إنه الجدار الوحيد في وجه الاستعمار"(7)، وتفهمنا أيضاً هذه الحيرة للمستشرق هاملتون جب : "إن أخطر ما في هذا الدين أنه ينبعث فجأة دون أسباب ظاهرة ، ودون أن تستطيع أن تتنبأ بالمكان الذي يمكن أن ينبعث منه"!

جاذبيـة الإســلام :


غدت جاذبية الإسلام ظاهرة تاريخية وعالمية لفتت أنظار الدارسين فهذا (مكسيم رودنسون ) قد نشر كتاباً له بهذا الاسم ، ويقر هيرمان إيلتز بهذه الظاهرة فيقول : "إن الإسلام هو أسرع الديانات انتشاراً في العالم اليوم .. هناك إذن شيء حقيقي يجذب إليه العديد من نخبة الناس"(8).

أما مراد هوفمان فيقول : "كثير من الغربيين يستيقظون ذات يوم ليجدوا أنفسهم وقد اعتنقوا الإسلام!"(9).


ويقول المستشرق هيل : "لا نعرف في تاريخ البشر أن ديناً انتشر بهذه السرعة وغيّر العالم كما فعل الإسلام" .

ويعتبر ( روي ) بحق أن انتشار الإسلام هو معجزة ، وهو "أكبر آيات الأنبياء وأروعها إعجاباً وخرقاً للعادة"(10).

وتلمح بيانكا سكارسيا هذه الجاذبية فتقول : "إن الشريعة القرآنية تمارس جاذبيتها على ملايين الناس ، فالإسلام يشهد بشكل دائم إقبالاً أكثر على اعتناقه ، ويصعب تفسير تنامي هذه الظاهرة ، في أوروبة خاصة ، إذ أن الإسلام ينحو لأن يُمثل اليوم خياراً بديلاً عن الحضارة الغربية"(11).

وهل سرُّ عطرٍ أُودع الريحَ يكتمُ !


يتساءل د. واكيسا واكليري عن قوة جذب هذا الدين فيقول : "يتقدم الإسلام بصورة مطردة ، فما هي القوة المعجزة المودعة في هذا الدين ؟! وأية قوة ذاتية من الإقناع ممتزجة به ؟ ولماذا تستقبل أرواح البشر الإسلام هكذا بحرقة وتلبي هذه الدعوة بجواب ( لبيك ) ؟"(12) وفي الجواب يقول أولرش هيرمان "الإسلام دين جذاب جداً، وهذا يعود – ربما – إلى وضوح الرسالة الإسلامية ، وجاذبية أخلاقها ولأسباب لا أعرفها"(13).

ويذهب الدكتور عماد الدين خليل إلى تعجب آخر : "ليس عجيباً انتشار الإسلام السريع في العالم ، بل العجيب هو عدم انتشاره بأكثر من هذه السرعة" .

يـوم الإســلام قـادم :


بلى فكل الدلائل تشير إلى هذا اليوم الجديد ، يقول جان بول رو "إن عودة الإسلام إلى أوربة هي موجة جديدة لن يقدر على وقفها أو الحد منها أية عقيدة أو مبدأ أو دين" .

"إن الدنيا بأكملها ستقبل الإسلام ، وإن هي لم تقبله باسمه الصريح فستقبله باسم مستعار ! وسيأتي يوم يعتنق فيه الغرب دين الإسلام ، وإن عقيدة النابهين والمثقفين في المستقبل ستكون الإسلام"(14) .

"ولا شك أن الإسلام سوف يكون نهاية المطاف لكل طالبي الحقيقة في هذا العالم"(15).

ونختم بقول الباحث كليمان هوارت : "أعتقد أن الإسلام قادم إلى أوربة بكل الحب ، وسيصبح المسلمون الأوربيون دعاة حقيقيين للإسلام ، وسيأتي يوم يصبح فيه الإسلام هو المحرك الحقيقي للعالم" .


ما زال قيسٌ والغرام كعهدهِ *** وربوع ليلى في ربيع جمالها

والعشقُ فيّاضٌ ، وأمةُ أحمدٍ *** يتحفَّزُ التاريخُ لاســـتقبالهـا(16)


* * *

"من كتاب " ربحت محمدا ولم أخسر المسيح "


-----------------------------------------

(1) رواه البخاري والإمام أحمد .
(2) الدكتور عبد الوهاب عزام ( الأوابد ) ص 173- 175
(3) هوبير ديشان عن (مقدمات العلوم والمناهج) للعلامة أنور الجندي (2/266)
(4) يُذكر أن أسرة أمريكية أسلمت بسبب أن شاباً مسلماً قد أعان جدتهم في حمل متاعها من السوق .
(5) (سر إسلام الأمريكيات) كارول أنوي ص(180) .
(6) (الغارة على العالم الإسلامي) / ل.شاتلييه .
(7) عن ( التبشير والاستعمار) د. عمر فروخ ومصطفى الخالدي ص (148) .
(8) عن ( أمريكا والإسلام ) د.عبد القادر طاش ص 133 .
(9) عن ( الطريق إلى مكة ) مراد هوفمان ص 124 .
(10) عن ( المد والجزر في تاريخ الإسلام ) للعلامة أبي الحسن الندوي ص (30) .
(11) ( العالم الإسلامي وقضاياه التاريخية ) بيانكا سكارسيا ص (40-207) .
(12) عن ( شمس الإسلام تشرق من جديد ) محمد عثمان ( 129 ) .
(13) عن ( العالم ) العدد 290 عام 1989 .
(14) جورج برناردشو عن ( حوار حول الإسلام بين برناردشو وصديقي ) ص (75) .
(15) ميكلا أغناطيوس عن (شمس الإسلام تشرق من جديد ) محمد عثمان (125) .
(16) الشعر لشاعر الشرق د. محمد إقبال .


Post: #99
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 04-08-2014, 07:03 PM
Parent: #98

Quote: عماد الشبلي.

قلت لي راكب في سرج واحد مع التكفيري الإرهابي فرانكلي !

قصتك قصة.


ديف

والله انا ما شيف انو فرانكلي تكفيري اوارهابي

كما انني ما شايف انك بتمارس الارهاب الفكري

والقصة قصة نقاش بين زملاء ليس الا ...

وراي نفبله او نختلف معه

وعشان كدا ارجو ان نختلف دون التوصيف بالزم

والقاء التهم جزافا

Post: #100
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 04-08-2014, 08:24 PM
Parent: #99

بارك الله فيك أخي عماد الشبلي

فتحت لنا بوست يجعل دموعنا تجري فراحاً وغبطة وسروراً

جنوح البعض للمهاترات الجانبية والطعونات الشخصية لن تجد نفعاً فالمطروح في هذا البوست أكبر من شخوصنا وذواتنا

ولن تثنينا الهرجلات عن مناقشة الأمر الجاد

عندما يعجز البعض يجنحوا للشتيمة والسباب ورمي التهم الجزاف حتى ينحرف البوست من مناقشة موضوع اندثار المسيحية وشروق شمس الإسلام إلى مناكفات ودفوعات شخصية لا تقدم ولا تؤخر والوقت غالٍ ونفيس من أن نضيعه في مثل هذه المهاترات

Quote:


يـوم الإســلام قـادم :

بلى فكل الدلائل تشير إلى هذا اليوم الجديد ، يقول جان بول رو "إن عودة الإسلام إلى أوربة هي موجة جديدة لن يقدر على وقفها أو الحد منها أية عقيدة أو مبدأ أو دين" .

"إن الدنيا بأكملها ستقبل الإسلام ، وإن هي لم تقبله باسمه الصريح فستقبله باسم مستعار ! وسيأتي يوم يعتنق فيه الغرب دين الإسلام ، وإن عقيدة النابهين والمثقفين في المستقبل ستكون الإسلام"(14) .

"ولا شك أن الإسلام سوف يكون نهاية المطاف لكل طالبي الحقيقة في هذا العالم"(15).

ونختم بقول الباحث كليمان هوارت : "أعتقد أن الإسلام قادم إلى أوربة بكل الحب ، وسيصبح المسلمون الأوربيون دعاة حقيقيين للإسلام ، وسيأتي يوم يصبح فيه الإسلام هو المحرك الحقيقي للعالم" .




Post: #101
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 04-08-2014, 08:31 PM
Parent: #100

Quote:
رغم الهجمة الشعواء لتشويه صورته.. الصهاينة يعترفون:

الإسلام ينتشر في العالم... وخمسة آلاف معتنق سنوياً في بريطانيا

الجمعة,21 شباط 2014 الموافق 21 ربيع االآخر 1435 ه




مسلمون في أوروبا
في الوقت الذي يُحارب فيه الإسلام هنا وهناك فإن المتابع لأخبار انتشار الإسلام سيجد أنها أخبار مفرحة ومبشّرة بالخير، ويكفي أن يطلع الناس إلى تقرير نشرته صحيفة «هآرتس» العبرية في وقت قريب رصدت فيه عددا من قصص المسلمين الجدد في الولايات المتحدة الأميركية في محاولة للتعرّف على سبب اعتناق الأميركيين للإسلام.
وجاء في التقرير: أن والد «سارة جارتسيانو»، كاثوليكياً، ابتعد عن الدين بينما كانت أمها تعمل في الكنيسة اليانتكوستية. بحيث وجدت نفسها وهي في سن الرابعة عشرة متوزعة وممزقة بين عدم إيمان والدها وأصولية والدتها. وأخذت تستعير من المكتبة كتباً عن البوذية والهندوسية واليهودية. وكتباً عن الإسلام. ووجدت نفسها منجذبة إلى الإسلام الذي بدا لها من خلال قراءاتها أكثر صدقاً وصراحة ووضوحاً من نصرانية أمها. وفي الثامن من آذار من العام الماضي قالت الأميركية الشابة، وهي طالبة في عامها الأول في جامعة «وولسلي كوليج»، عبارة واحدة: أؤمن أنه لا إله غير الله وأن محمداً نبيه «أي شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله» وأصبحت مسلمة، وحينما سُئلت عن سبب اعتناقها الإسلام قالت: إني وجدت في الإسلام طريق حياة ومنهج متكامل.
هذا وتُعد سارة واحدة من عدد يتنامي باضطراد من نساء بوسطن اللائي يعتنقن الإسلام، وفي مسجد الاتحاد الإسلامي ببوسطن في كمبريدج ماستشوستس يبلغ عددهن ضعف عدد الرجال المسلمين الجدد. وهذا الاتجاه يتناقض مع الصورة العامة بالولايات المتحدة.
التطبيق المطلوب
وبحسب بحث أجراه مؤخراً مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية فإن ثلثي المسلمين الجدد بالولايات المتحدة هم من الذكور وإن النسوة الأميركيات اللاتي يلجأن إلى الإسلام هن على وعي وإدراك بأن المحيطين بهن لا يفهمون سبب اختيار وتفضيل السيدة أو الفتاة الأميركية للدين الذي يُصَور لهن بأنه يقمع النساء ويضطهدهن بل إنهن يقلن إن هذا الوصف ما هو إلا صورة كاذبة وأن الإسلام على عكس هذه الصورة فهو متقدم ومتطوّر بالفعل في عديد من القضايا أكثر من التقاليد الغربية، فهن يقلن إن الإسلام سمح للنساء بحيازة الممتلكات وامتلاك الثروات ويشرن إلى أنه سبق بذلك ثقافات وحضارات غربية بوقت طويل.
وإلى هذا أشارت كريستينا التي أصبحت فيما بعد «صفية طوبيا ناحي» التي اعتنقت الإسلام قبل ستة أعوام وهي ابنة يهودية من «سومرفيل»: لسوء الحظ أن الطريقة التي يطبق بها الإسلام اليوم في العديد من الدول غير مثالية إن دولاً كثيرة تتابع وتراقب تطبيق الإسلام هنا ونحن لدينا القدرة والإمكانية التي تجعلنا قدوة ونموذجاً قوياً يحتذي به الرجال والنساء في الدول الأخرى.
وتتابع الصحيفة العبرية: وحسب رأي النساء اللائي يُعتبَرْن أغلبية بين معتنقي الإسلام في مسجد الاتحاد الإسلامي بكمبريدج فإن تبني واعتناق الإسلام معناه بشكل عام تغيير نمط الحياة والمعيشة حيث يلتزمن بالحجاب ويتبعن قوانين الطعام والغذاء الإسلامية التي تتضمن حظراً على تناول لحم الخنزير واحتساء الكحول، ويؤدين الصلاة خمس مرات في اليوم..
خمسة آلاف معتنق في بريطانيا
أما صحيفة «الإندبندنت» البريطانية فقد كشفت من خلال دراسة نشرتها مؤخرا عن تضاعف عدد البريطانيين البيض الذين اعتنقوا الإسلام في السنوات الأخيرة رغم كل محاولات التضييق والحصار الذي يتعرّض له الدين الإسلامي في مختلف بلاد العالم، وقالت الصحيفة التي نشرت تفاصيل الدراسة إنه وعلى الرغم من كل الانتقادات التي تعرّض لها الإسلام واتهامه بأنه دين العنف والتطرف والإرهاب ورغم كل التضييق الذي يتعرّض له المسلمون في بريطانيا إلا أن عدد المسلمين الجدد في تصاعد مستمر وتضاعف عدة مرات خلال العقد الأول من القرن الـ 21.
وأضافت الصحيفة أن الجهود المضنية التي بذلتها وتبذلها العديد من الجهات لمحاصرة الإسلام وتقليص عدد من يعتنقونه ذهبت هباء ولم تأتِ بأي ثمار إذ ما زال البريطانيون يدخلون الإسلام حتى أن السنوات القليلة الماضية شهدت اعتناق أكثر من خمسة وعشرين بريطانيا للدين الإسلامي، ليس هذا فحسب بل أن هذا الرقم يعد رقما متواضعا إذا قارناه حسب قول الصحيفة بالرقم الذي تحدثت عنه إحدى المؤسسات البريطانية التي تحمل اسم «السياسة الدينية» والتي تقول إن هناك خمسة آلاف بريطاني يعتنقون الإسلام كل عام، وأن جملة من دخل إلى الإسلام من البريطانيين خلال السنوات الماضية وصل إلى مائة ألف بريطاني.
قلق صهيوني
وقد أثارت هذه الدراسة قلق دوائر الاستخبارات الصهيونية، فوفقا لما نشرته صحيفة «يديعوت أحرونوت» العبرية فإن مصادر بالمخابرات الإسرائيلية أكدت أن جهاز الموساد كثيرا ما حذر من انتشار الإسلام بهذه الصورة الكبيرة في أوروبا فالإسلام ينتشر بصورة مخيفة على حد تعبيره، ففي ألمانيا مثلا يصل عدد الذين يعتنقون الإسلام سنويا أكثر من أربعة آلاف ألماني رغم كل ما يتعرّض له المسلمون من تضييق ومن محاصرة ومن عنف.
أما في فرنسا – والكلام لـ «يديعوت أحرونوت» - يزداد عدد من يعتنقون الإسلام سنوياً من الفرنسيين. وإن الدراسات التي أعدتها أفواج الحرب النفسية بجهاز الموساد الإسرائيلي قد كشفت أن 37% ممن يغيّرون دينهم للإسلام يفعلون ذلك بسبب تأثير أصدقائهم ومعارفهم من المسلمين في حين يعتنق 42% من الأشخاص الإسلام بسبب إحساسهم بالضياع في الحياة المدنية التي يعيشونها وخلو الحياة الغربية الحديثة من القيم الأخلاقية والتكافل الإجتماعي وهو ما يجدونه في الإسلام.


Post: #102
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 05-08-2014, 06:27 AM
Parent: #101

Quote:

وقد أثارت هذه الدراسة قلق دوائر الاستخبارات الصهيونية، فوفقا لما نشرته صحيفة «يديعوت أحرونوت» العبرية فإن مصادر بالمخابرات الإسرائيلية أكدت أن جهاز الموساد كثيرا ما حذر من انتشار الإسلام بهذه الصورة الكبيرة في أوروبا فالإسلام ينتشر بصورة مخيفة على حد تعبيره، ففي ألمانيا مثلا يصل عدد الذين يعتنقون الإسلام سنويا أكثر من أربعة آلاف ألماني رغم كل ما يتعرّض له المسلمون من تضييق ومن محاصرة ومن عنف.
أما في فرنسا – والكلام لـ «يديعوت أحرونوت» - يزداد عدد من يعتنقون الإسلام سنوياً من الفرنسيين. وإن الدراسات التي أعدتها أفواج الحرب النفسية بجهاز الموساد الإسرائيلي قد كشفت أن 37% ممن يغيّرون دينهم للإسلام يفعلون ذلك بسبب تأثير أصدقائهم ومعارفهم من المسلمين في حين يعتنق 42% من الأشخاص الإسلام بسبب إحساسهم بالضياع في الحياة المدنية التي يعيشونها وخلو الحياة الغربية الحديثة من القيم الأخلاقية والتكافل الإجتماعي وهو ما يجدونه في الإسلام.


Post: #103
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 05-08-2014, 10:25 AM
Parent: #102

Fullscreencapture852014121845PM.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

Post: #104
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 05-08-2014, 04:12 PM
Parent: #103

Fullscreencapture85201460311PM.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

أخت زوجة "طوني بلير" المسلمة تتهمه بالتقصير في مهامه إزاء فلسطين

Post: #106
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عماد الشبلي
Date: 05-08-2014, 04:23 PM
Parent: #104

اتهمت لورين بووث، أخت زوجة طوني بلير، رئيس الوزراء البريطاني السابق، صهرَها بعدم أداء مهامه كمبعوث للرباعية الدولية حول الشرق الأوسط، مشيرة أن “بلير لافائدة ترجى منه للشعب الفلسطيني، ولا لنسائه، أو أطفاله، وربما يستجم حاليا في جزر الباهاما، وعليه الاستقالة من مهمته”.

واعتبرت بووث (47 عاما)، والتي أعلنت إسلامها عام 2010، في حديث لمراسل الأناضول، أن “الإدانات الأميركية لإسرائيل ليست صادقة، لأنها هي من تسهم في تسليحها”، فيما اعتبرت تصريحات الحكومة البريطانية بإعادة النظر في اتفاقياتها العسكرية مع اسرائيل “أمرا إيجابيا”، على الرغم من إيقانها بأنها “لن تلغيها بالمطلق”.

ورأت بووث أن “الأزمة في قطاع غزة لا يمكن أن تنتهي إلا “بتدخل من قوات أممية لحفظ السلام، وفرض عقوبات رادعة على اسرائيل” لافتة أن الأخيرة “تسعى بشكل ممنهج من وراء هجماتها لخلق جيل يعاني من الإعاقات في فلسطين” مشددة على أن “مسؤولية ذلك تقع على عاتق الإنسانية جمعاء”.

وأوضحت “بووث” أنها تساعد في إيصال المساعدات إلى غزة منذ عام 2008، من خلال عدة زيارات، “كان لها الأثر الكبير في اعتناقها الاسلام، بعدما أدركت غاية وجود الإنسان في هذه الحياة، من خلال احتكاكاها بالناس في فلسطين، وما شهدته بأم أعينها”.

وكشفت “بووث” عن زيارة مرتقبة لها في أقرب وقت ممكن إلى غزة، مؤكدة على مواصلة تقديم المساعدات لأهالي القطاع من خلال مكتب هيئة “Peace Trail” الإغاثية التي أسستها.

وأنشئت “اللجنة الرباعية الدولية حول الشرق الأوسط” في مدريد عام 2002 باقتراح من رئيس الوزراء الإسباني “خوسيه ماريا أثنار” بعد نحو عامين من اندلاع “انتفاضة الأقصى”، وتضم اللجنة ممثلين عن الولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي، وروسيا، والأمم المتحدة.

وعين “بلير” مبعوثا للجنة في 27 حزيران/يونيو 2007 عقب استقالته من منصب رئيس الوزراء، ومن مجلس العموم البريطاني.

عن موفع اخبار تركيا

Post: #107
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 05-08-2014, 06:08 PM
Parent: #106

Quote:

الخواء الروحي عند الغرب


*ويؤكد الدكتور محمد حمد ، الكاتب الإسلامي المعروف وأستاذ الأدب الإنجليزي بآداب القاهرة، أن هناك عوامل كبيرة أدت إلى إقبال الغرب على الإسلام على رأسها اكتشاف حقيقة الإسلام والتي تخالف تلك التشويهات والصور القائمة التي تكونت على مدى الأجيال في الغرب على يد المستشرقين. بالإضافة إلى الخواء الروحي الكنسي لدى الغربيين، فعلى قدر ما تمارسه الجماعة والهيئات التنصيرية في بلاد العالم الثالث من دعوات تنصيرية بقدر وجود خواء روحي لدى الغربيين أنفسهم نتيجة لإفلاس أصحاب الكنيسة هناك في التأثير على الناس، ومن العجيب أنهم دائماً يجددون في أفكارهم وعقائدهم من أجل إرضاء الناس للإقبال على دياناتهم .. ومن مظاهر الخواء العقائدي البحث عن عقائد شاذة في الغرب من الهندية والبوذية وهؤلاء دائماً ينتهي بهم الخواء الروحي إلى الإسلام.
ويضيف الدكتور محمد حمد قائلاً: إن وجود أعداد كبيرة من المسلمين في الغرب (مليونا مسلم في فرنسا ومليونان في بريطانيا وغيرهم من البلاد الأوروبية) أعطوا القدوة الحسنة للإسلام بعيداً عن الصورة المشوهة في الإعلام ، وإنني أتوقع أن يزداد عدد الغربيين المعتنقين للإسلام في الأيام القادمة وسيكون لهؤلاء تأثير بالغ على الرأي العام العربي وعلى الحكومات الغربية وسيكون لهم صوت مسموع في وجه الحملات الغربية المكثفة ضد الإسلام


Post: #105
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 05-08-2014, 04:19 PM
Parent: #103

فلو قلت : بعض المسلمين عنصريون ويشبهون النازيين
لقبلناها منك أما ان تقول إن الدين نفسه عنصري ونازي
فأنت تطعن في عدالة الله سبحانه وتعالي عما تصفون


عبد العزيز كيفك,

مرة اخرى, المسلمون كغيرهم من سكان الارض. ليس لدى مشكلة مع اى مسلم و لكن عندى مشكلة مع العقيدة الاسلامية التى تدعون لتطبيقها على المسلمين و غير مسلمين. بكل بساطة, هى عقيدة عنصرية اقصاءئية امبريالية و لما لا فانتم خير امة اخرجت للناس.
انا لست فقهيا فى الاسلام و لكننى اقراء تعاليم الاسلام من منطلق ايدلوجى عقائدى و اقارنها بالايدلوجيات الاخرى و من يقرا العهدة العمرية مثلا بالانصاف, سوف يجد صعوبة فى دحض ما قلناه.



من كتاب لأبن القيم الجوزية

عن عبد الرحمن بن غنم : كتبتُ لعمر بن الخطاب رضي الله عنه حين صالح نصارى الشام، وشرَط عليهم فيه



الا يُحدِثوا في مدينتهم ولا فيما حولها ديراً ولا كنيسة ولا قلاية ولا صومعة راهب،
ولا يجدِّدوا ما خُرِّب،
ولا يمنعوا كنائسهم من أن ينزلها أحدٌ من المسلمين ثلاث ليالٍ يطعمونهم،
ولا يؤووا جاسوساً،
ولا يكتموا غشاً للمسلمين،
ولا يعلّموا أولادهم القرآن،
ولا يُظهِروا شِركاً،
ولا يمنعوا ذوي قرابتهم من الإسلام إن أرادوا،
وأن يوقّروا المسلمين،
وأن يقوموا لهم من مجالسهم إذا أرادوا الجلوس،
ولا يتشبّهوا بالمسلمين في شيء من لباسهم،
ولا يتكنّوا بكناهم،
ولا يركبوا سرجاً،
ولا يتقلّدوا سيفاً،
ولا يبيعوا الخمور،
وأن يجُزُّوا مقادم رؤوسهم،
وأن يلزموا زيَّهم حيثما كانوا،
وأن يشدّوا الزنانير على أوساطهم،
ولا يُظهِروا صليباً ولا شيئاً من كتبهم في شيءٍ من طرق المسلمين،
ولا يجاوروا المسلمين بموتاهم،
ولا يضربوا بالناقوس إلا ضرباً خفيفاً،
ولا يرفعوا أصواتهم بالقراءة في كنائسهم في شيء من حضرة المسلمين،
ولا يخرجوا شعانين،
ولا يرفعوا أصواتهم مع موتاهم،
ولا يَظهِروا النيران معهم،
ولا يشتروا من الرقيق ما جَرَتْ عليه سهام المسلمين.
فإن خالفوا شيئاً مما شرطوه فلا ذمّة لهم،
وقد حلّ للمسلمين منهم ما يحل من أهل المعاندة والشقاق,
وأجاب المسيحيين المذلين , الذين أحتلت أراضيهم بقوة سيف المستعمر العربي المسلم الغاصب ...
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

الشروط العمرية كما جائت فى تفسير ابن كثير للقران

إسم المؤلف : إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي أبو الفداء

وفاة المؤلف 774

Post: #108
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 05-08-2014, 08:12 PM
Parent: #105

Quote: عبد العزيز كيفك,

زعلان من كلامك عن ديننا
Quote: مرة اخرى, المسلمون كغيرهم من سكان الارض. ليس لدى مشكلة مع اى مسلم و لكن عندى مشكلة مع العقيدة الاسلامية التى تدعون لتطبيقها على المسلمين و غير مسلمين.

دي ياها زاتا الإضينه دُقُّو وإعتَذِرلو.
Quote: و لما لا فانتم خير امة اخرجت للناس.

عشان كِده انا قلت ليك إنت قايم في الدين سَدَّاري
وقادي لغة عربية ـ ـ كنتم خير أمة أخرجت للناس دي
ما معناها تقرير لحقيقة مُطلقة بدون مطلوب.
معناها أنكم إذا امرتم بالمعروف ونهيتم عن المنكر تدخلون في الخيرية.
فهي أمر لنا بأن نكون خير أمة أخرجت للناس ولو ان المسألة اصطفاء من غير مطلوب فلم يعذب الله العصاة من المسلمين؟
فمثلا ربنا قال وهو أصدق القائلين :
{إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ* فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا} {آل عمران:96-97}
فهذا امر من الله لعباده أن يراعوا حرمة البيت ويؤمنوا من لجأ اليه.
وليس معناه ان من يدخله لن يصاب بأذي. فلو كان ذلك كذلك لما أصيب ومات بعض الناس جراء أحداث
العنف التي جرت في الحرم لسنوات خلت من القرن الماضي حيث لم يراع من استعملوا العنف اوامر الله في هذه الاية.
وبجيك راجع لي باقي كلامك لحين ميسرة ان شاء الله.

Post: #109
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 06-08-2014, 08:30 PM
Parent: #108

Quote:
الإسلام في عيون غربية منصفة – (1)

د.عبد المعطي الدالاتي

أتابع في هذه المقالة ما كنت بدأت في مقالة " القرآن الكريم في عيون غربية منصفة" وأرجو من القارىء الكريم أن يراجع مقدمة تلك المقالة .

تقول الشاعرة (ساروجين نايدو) :

"لقد كان الإسلام في المسجد عند أداء الصلاة ، وفي ساحة الحرب إذ يقاتل المسلمون صفاً ، وكانت عدالة الإسلام تطبق خمس مرات في اليوم ، عندما كان الأمير والفقير يركعان ويسجدان كتفاً إلى كتف … لقد شدتني مرات ومرات وحدة الإسلام التي لا تتجزأ والتي تجعل من الإنسان أخاً للإنسان … "(1).

ويقول الأمير البريطاني تشارلز :

"إن الإسلام يمكن أن يعلمنا طريقة للتفاهم والعيش في العالم ، الأمر الذي فقدته المسيحية ، فالإسلام يرفض الفصل بين الإنسان والطبيعة ، والدين والعلم ، والعقل والمادة"(2).

وتقول المستشرقة الألمانية زيغريد هونكه :

"لا إكراه في الدين ، هذا ما أمر به القرآن الكريم ، فلم يفرض العرب على الشعوب المغلوبة الدخول في الإسلام ، فبدون أي إجبار على انتحال الدين الجديد اختفى معتنقو المسيحية اختفاء الجليد، إذ تشرق الشمس عليه بدفئها ! وكما تميل الزهرة إلى النور ابتغاء المزيد من الحياة ، هكذا انعطف الناس حتى من بقي على دينه ، إلى السادة الفاتحين"(3) .

ويقول غوستاف لوبون في " التمدن الإسلامي" :

"كل ما جاء في الإسلام يرمي إلى الصلاح والإصلاح ، والصلاح أنشودة المؤمن ، وهو الذي أدعو إليه المسيحيين" .

ويقول المستشرق بول دي ركلا :

"يكفي الإسلام فخراً أنه لا يقر مطلقاً قاعدة (لا سلام خارج الكنيسة) التي يتبجح بها كثير من الناس ، والإسلام هو الدين الوحيد الذي أوجد بتعاليمه السامية عقبات كثيرة تجاه ميل الشعوب إلى الفسق والفجور"(4).



الإسلام دين التسامح:

يقول المستشرق بارتلمي سانت هلر :

" إن دعوة التوحيد التي حمل لواءها الإسلام ، خلصت البشرية من وثنية القرون الأولى"(5).


ويقول العلامة الكونت هنري دي كاستري :

"درست تاريخ النصارى في بلاد الإسلام ، فخرجت بحقيقة مشرقة هي أن معاملة المسلمين للنصارى تدل على لطف في المعاشرة ، وهذا إحساس لم يُؤثر عن غير المسلمين .. فلا نعرف في الإسلام مجامع دينية ، ولا أحباراً يحترفون السير وراء الجيوش الغازية لإكراه الشعوب على الإيمان"(6).

ويبين الشاعر غوته ملامح هذا التسامح في كتابه (أخلاق المسلمين) فيقول:

"للحق أقول : إن تسامح المسلم ليس من ضعف ، ولكن المسلم يتسامح مع اعتزازه بدينه ، وتمسكه بعقيدته" .

ويؤكد هانوتو إعجابه بروعة التسامح الإسلامي فيقول :

"إننا مدينون للمسلمين بالعدل والسلم والتساهل الديني ، ومن الواجب أن ندرس هذا الدين ونبذل جهدنا في فهمه، وعلينا أن نتخذ (لا إكراه في الدين) شعاراً "(7).

ويقول المستشرق لين بول :

"في الوقت الذي كان التعصب الديني قد بلغ مداه جاء الإسلام ليهتف (لكم دينكم ولي دين) ، وكانت هذه المفاجأة للمجتمع البشري الذي لم يكن يعرف حرية التدين ، وربما لم يعرفها حتى الآن"(8).


الإسلام ملاذ الإنسانية:


يقول المفكر آرثر هاملتون :

"لو توخى الناس الحق لعلموا أن الدين الإسلامي هو الحل الوحيد لمشكلات الإنسانية"(9)..


ويؤكد هذا المعنى عالم القانون مارسيل بوازار :

"إن دخول الإسلام إلى الساحة العالمية ، وإعادة الأمر إلى نصابه بتحقيق التوازن المطلوب ، ليس هو مجرد مشاركة فعالة ، وإنما هو إنقاذ للوضع البشري المنهار" .


ويقول الفيلسوف جورج برناردشو :

"الإسلام هو الدين الذي نجد فيه حسنات الأديان كلها ، ولا نجد في الأديان حسناته ! ولقد كان الإسلام موضع تقديري السامي دائماً ، لأنه الدين الوحيد الذي له ملكة هضم أطوار الحياة المختلفة ، والذي يملك القدرة على جذب القلوب عبر العصور(10).. قد برهن الإسلام من ساعاته الأولى على أنه دين الأجناس جميعاً ، إذ ضم سلمان الفارسي وبلالاً الحبشي وصهيباً الرومي فانصهر الجميع في بوتقة واحدة "(11).

ويقول شاعر فرنسة (لامارتين) :

"الإسلام هو الدين الوحيد الذي استطاع أن يفي بمطالب البدن والروح معاً ، دون أن يُعرِّض المسلم لأن يعيش في تأنيب الضمير … وهو الدين الوحيد الذي عباداته بلا صور ، وهو أعلى ما وهبه الخالق لبني البشر"(12).

***
" من كتاب " ربحت محمدا ولم أخسر المسيح "

------------------
(1) (مثاليات الإسلام) ساروجيني نايدو (169) .
(2) (الإسلام والغرب) محاضرة الأمير تشارلز في مركز أوكسفورد للدراسات الإسلامية عام 1993 .
(3) (شمس الله تسطع على الغرب) زيغريد هونكه (364-366) .
(4) عن (مقدمات العلوم والمناهج) أنور الجندي (8 / 133 ) .
(5) عن (مقدمات العلوم والمناهج) (8 / 119 ) .
(6) عن (التعصب والتسامح بين المسيحية والإسلام) محمد الغزالي (194 – 196) .
(7) عن (الإسلام والمسيحية مع العلم والمدنية) الإمام محمد عبده (162) وهو كتاب قيم ننصح بقراءته.
(8) عن (الإسلام) د. أحمد شلبي (296) .
(9) عن (محمد في الآداب العالمية المنصفة) محمد عثمان (62) .
(10) من رسالته (نداء للعمل) .
(11) عن (الإسلام) د. أحمد شلبي (294) .
(12) (السفر إلى الشرق) لامارتين (47) .


Post: #110
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 07-08-2014, 05:47 PM
Parent: #109

Quote:
الإسلام في عيون غربية منصفة – (2)


د.عبد المعطي الدالاتي

الإسلام دين الفطرة والتوحيد :


يقول المستشرق النروجي المنصف الدكتور إينربرج :

"يعتبر الطفل في الإسلام مولوداً على الفطرة ، أما المسيحيون فيحكمون على الطفل أنه يولد متحملاً للخطيئة ، وقبل مائة عام كانوا يغطسون أطفالهم في الماء حتى يطهروا من الخطيئة ، فإذا ماتوا قبل الغسل لم يدفنوهم ! وإنما يلقونهم في القمامة لأنهم متسخون بالخطيئة !"(1).

وتقول الأديبة مي زيادة :

" الدين المسيحي أقرب إلى النظريات ، وعلى نقيضه الإسلام فإنه نظري وعملي معاً(2)… ولا تملأ هاوية النفس غير عطور الشرق ، وتلك الأصداء المرفرفة الهابطة من أعالي المآذن مرددة (لا إله إلا الله)"(3).

ويقول المستشرق روم لاندو :

"إن شهادة التوحيد فيها من الحيوية ما يقطع بضربة واحدة شجرة الوثنية … وإن المسلم ينعم بالأمن والطمأنينة لأن في إمكانه أن يبلغ مثل دينه الأعلى هنا على سطح الأرض .. فالإسلام دين عملي ومُيسر … لقد كان الإسلام ديناً توحيدياً على نحو لا يعرف هوادة ، ديناً واقعياً شاملاً ينظم كل شيء"(4).


الإسلام دين الأخوة والمساواة :

يقول عميد الدراسات التبشيرية في أمريكا (ساليب) في كتابه ( المسلم يواجه المستقبل ) :

"إن المتحول إلى الإسلام يصلي إلى جانب أستاذه ! وإن الأخوة في الإسلام ليست دينية فحسب، وإنما اجتماعية أيضاً . .الإسلام لا يرسم خطاً لونياً بين الأبيض والأسود" .

ويقول المؤرخ أرنولد توينبي في (دائرة المعارف التاريخية) :

"إنني أدعو العالم إلى الأخذ بمبدأ الإخاء والمساواة الإسلامي ، فعقيدة التوحيد التي جاء بها الإسلام هي أروع الأمثلة على فكرة توحيد العالم. وإن في بقاء الإسلام أملاً للعالم كله" .

ويقول المؤرخ ولز في (معالم تاريخ الإنسانية) :

"الإسلام مملوء بروح الرفق والسماحة والأخوة ، وعقيدته سهلة يسيرة الفهم ، أوصلها محمد إلى القلوب دون أي فرية مبهمة " .


الإسلام دين القوة والعزيمة:

يقول المؤرخ ول ديورانت:

" ليس في التاريخ دين غير الإسلام يدعو أتباعه على الدوام إلى أن يكونوا أقوياء ، وليس في التاريخ دين فرض على الأغنياء ما فرضه الإسلام من الضرائب لإعانة الفقراء"(5).

ويقول المؤرخ مونتغمري وات في (الإسلام والجماعة المتحدة) :

"إن سر القوة في الإسلام أنه منح الفرد مقياساً للحياة هو مقياس الضمير الحر ، وأنه وهب الجماعة المسلمة مبدأ (الأمة) هذا المبدأ الذي تفرد به الإسلام لم يزل ينبوعاً لكل فيض من فيوض الإيمان ، ويدفع المسلمين إلى (الوحدة) في أمة واحدة تختفي فيها حواجز الأجناس واللغات" .

ويقول الممثل العالمي أنطوني كوين :

"أحسست أن الإسلام قوة غير عادية بعد أن درست ومثلت حياة عمر المختار !" .
قلت : كيف لا يخامره هذا الشعور عندما يقرأ قول الشهيد عمر المختار قبل إعدامه : "لَئن كسر المدفع سيفي ، فلن يكسر الباطل حقي" .


ويقول المؤرخ كروبر في (طبيعة الثقافة) :

" لقد انتشر الإسلام في العالم كله في زمن يسير ، كما ينتشر شعاع الشمس في لحظات .. وكان انتشاره دليلاً على سمو مبادئه وغاياته وعقائده وتشريعاته ، هذه المبادئ التي كانت ولا تزال تشع النور والهداية والمعرفة والعلم على الناس"(6) .

ويقول غوته :

"درست تاريخ الأديان على مدى خمسين عاماً ، وإن العقيدة التي يُربّى عليها المسلمون لتدعو لأعظم دهشة!! إذ تقوم على أساس الإيمان بأنه لن يصيب الإنسانَ إلا ما كتبه الله له ، وإنه ما من شيء ينقص هذه العقيدة ، ولن يكون بإمكان أي امرئ أن يتجاوزها … إن الإسلام هو الدين الذي سنقرّ به جميعاً إن عاجلاً أو آجلاً … وأنا لا أكره أن يقال عني أني مسلم"(7).

وأختم هذه النقول المثلجة للصدور بسطور من كتاب غوته ( الديوان الشرقي للشاعر الغربي ) وأهدي هذه الكلمات إلى أهالي الشهداء في فلسطين وفي كل بلاد المسلمين .
يقول غوته :

"لا تندبوا الشهداء فإنهم أحياء ، لقد فتحت السماوات أبوابها لهم ، وهم أولاء يقرعون أبواب الجنة يدخلونها بسلام آمين … ويجتلون من مجالي الجمال والسنا والجلال ما اكتحلت به عين النبي في ليلة المعراج ، وفي جنة النعيم تُقبل أسراب الحور العين على أجنحة النسيم ، فأنعِم أيها المجاهد الشهيد ! إنّ كونك بطلاً أمر مفروغ منه عندهن ، وإلا لما كنت هنا بينهن ، ولكن أيّ الأبطال تكون ؟ وسرعان ما يعرفن من جرحك الذي نُقشَ على صدرك ، فلونه لون دم وريحه ريح مسك … إن المال فان ، والجاه زائل ، ولا يبقى إلا طعنة كهذه لقيها المؤمن في سبيل الله … إنهـن يدعينك في لطف وإيناس إلى شراب أهل النعيم ، ذلك هو الرحيق المختوم ، فأنـت من الحور العــين في مطلـبٍ جدّ عزيز ، ومن حقه أن تطلب الجنة من أجله ، فأنعم بهذا الصفاء الذي ليس له كفاء !" .
وعندما يصل قلم (غوته) إلى هنا يُطمعه الرجاء في رحمة الله أن يدخل الجنة مع المسلمين ، ولكن حورية تستوقفه وتحاوره : "اليوم أنا الموكلة بباب النعيم ، ولا أدري ما العمل وأنت عندي ظنين ؟! أتُراك حقاً من معشر المسلمين؟! هل أنت من المجاهدين ؟ فاكشف إذن عن جراحك إن كنت من الصادقين " ..
غوته : دعيني أدخل الجنة ، لقد عشت رجلاً ، أي إنني كنت من المجاهدين .. لقد عملت مع صفوة العاملين ، وتألق اسمي بحروف مشبوبة الأنوار في قلوب الصالحين الأبرار … وإذا كان الإسلام يعني الاستسلام لله ، فكلنا نحيى ونموت على الإسلام"(8).


" من كتاب " ربحت محمدا ولم أخسر المسيح "

----------------------
(1) عن كتاب (حوارات مع أوربيين غير مسلمين) للدكتورعبد الله الأهدل (164) .
(2) (المساواة) مي زيادة (53) .
(3) (الصحائف ) مي زيادة (92) .
(4) (الإسلام والعرب) روم لاندو (48 – 52 – 210) .
(5) في موسوعته(قصة الحضارة) الجزء الحادي عشر .
(6) المؤرخ كروبر في (طبيعة الثقافة) ص(388) .
(7) (جوته والعالم العربي) كاتارينا مومزن (223 – 226) .
(8) (الديوان الشرقي للشاعر الغربي) لشاعر الألمان (غوته) ص(128 – 130 – 131) .


Post: #111
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 08-08-2014, 04:57 PM
Parent: #110

عبدالعزيز,
يا ود اختى, اصل الخال دى عندنا ما بزعل من ود اختو.
يا عبدالعزيز, انا لم ادعى انى فقي فى الاسلام و لكنى ادرس اسلام بشكل نقدى و هذا يتطلب منى فهمه حسب فهمكم له و بالطبع بدون عاطفة. كمان لم احاول حفظ القران بل احاول دراسته و فهمه.

" كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله"

انت يا عبد العزيز فاكر انا ما مررت بالتفاسير الاسلامية و بس قطعت الاية من راسى دون فهم معنى النهى عن المنكر و الايمان بالله?
كدى شوف الشيخ القرطبى رضى الله عنه فهمها كيف و فسرها كيف و بعد داك تعال امسح بخالك الوطى:
كالعادة اختلف أهل التأويل فى من هم "كنتم خير أمة أخرجت للناس "
فيقول القرطبى:

قال أبو جعفر : اختلف أهل التأويل في تأويل قوله : " كنتم خير أمة أخرجت للناس " .

فقال بعضهم : هم الذين هاجروا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة [ ص: 101 ] إلى المدينة خاصة ، من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم .


- حدثنا الحسن بن يحيى قال : أخبرنا عبد الرزاق قال : أخبرنا معمر ، عن بهز بن حكيم ، عن أبيه ، عن جده : أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول في قوله : " كنتم خير أمة أخرجت للناس " ، قال : أنتم تتمون سبعين أمة ، أنتم خيرها وأكرمها على الله " . [ ص: 105 ]


وأما قوله : " تأمرون بالمعروف " ، فإنه يعني : تأمرون بالإيمان بالله ورسوله ، والعمل بشرائعه " وتنهون عن المنكر " ، يعني : وتنهون عن الشرك بالله . وتكذيب رسوله ، وعن العمل بما نهى عنه ، كما : -

7624 - حدثنا علي بن داود قال : حدثنا عبد الله بن صالح قال : حدثني معاوية ، عن علي ، عن ابن عباس قوله : " كنتم خير أمة أخرجت للناس " . يقول : تأمرونهم بالمعروف : أن يشهدوا أن لا إله إلا الله ، والإقرار بما أنزل الله ، وتقاتلونهم عليه ، و "لا إله إلا الله " ، هو أعظم المعروف ، وتنهونهم عن المنكر ، والمنكر هو التكذيب ، وهو أنكر المنكر .


وقد زعم بعض أهل العربية أن معنى ذلك : كنتم خير أمة عند الله في اللوح المحفوظ ، أخرجت للناس .
شوفت كيف ظلمت خالك.
اصلا تعاليمكم موجودة فى العلن و الاوروبين لا يريدون فهمها ابدا و يظنون ان تعاليم الاسلام لا تختلف مع مؤروثهم الثقافى المسيحى و هذا ما يدعوا المتحصصين الى استنتاج حتمية انتصار الاسلام على اوروبا فى اقل من خمسين سنة لو استمروا فى فى رفض مواجهة الاسلمة بطرق فكرية او الصدام المباشر و عودة ماسى الماضى.

Post: #112
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 08-08-2014, 05:36 PM
Parent: #111

Quote: كالعادة اختلف أهل التأويل فى من هم "كنتم خير أمة أخرجت للناس "
فيقول القرطبى:

ياخال برضك ماسك في كلام البشر وبتحاكم بيهو في نص القرآن.
والكلام اللي إنت استشهدت به في مداخلتك دي لايخرج عن المعني
الذي اوضحته لك في مداخلتي السابقة ـ فإن صح الحديث عن الصادق
المصدوق صلوة الله وسلامه عليه يكون المعني مبني علي محذوف تقديره
(إذا امرتم بالمعروف) وإجتهاد القرطبي أثابه الله وغيره لايخرج عن كونه
رأياً يحتمل الصواب كما يحتمل الخطأ ـ إ
نت هسع ماسك في كلام القرطبي ده يعني خلاص من إقتناعك بيهو؟
طيب القرطبي ده فسر ايات كثيرة تدعو للتوحيد وتثبت نبوة محمد ـ ليه ماصدَّقته فيها ـ
وجيت اعتبرت كلامه ملزم هنا؟
قلنا: القرآن حجة علي الناس وليس الناس حجة علي القرآن ـ امشي بالفهم ده تصل إن شاء الله.
يلزمك إعتذار ماتقعد تبطبط

Post: #113
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Zakaria Joseph
Date: 08-08-2014, 06:20 PM
Parent: #112

يا عبدالعزيز,
انا لو ملاحظ بحاول اتفادى الدخول فى جدل لاهوتى معك لاننى لاحظت بانك حساس جدا فى موضوع الدين دى على الرغم من اننى لا اختلف معك كثيرا فى خطابك السياسى. اولا, نحن المسيحيون من بشر العالم بالتوحيد و لاهوتيا العقائد المسيحية تعتبر الاسلام "هرطقة مسيحية" بمعنى الكلاسيكى لمعنى الكلمة و لاحظ ان كلمة "هرطقة" او "heresy" ليس سلبى بالضرورة و تعنى بكل بساطة تحريف العقيدة التى تستند عليها دعائم الايمان المسيحى و هذا ما فعله الاسلام بالضبط و تفعلها بعض الفرق التى تنسب نفسها للاسلام بالاسلام كاحمدية او حتى بعض فرق الشيعة عند السنة. ثانيا, لا يحق لاى دارس جادى للاسلام او اى دين او عقيدة تفسير مفاهيم تلك العقيدة او ذلك الدين, بل يجب عليه الاخذ بالمفاهيم التى تتفق عليها اهل تلك العقيدة او الدين و من ثم يبنى رائه عليها. يعنى ما ممكن امش لناس احمدية و اقول, يا هو هو الاسلام. انا على دراية تامة بحساسية بعض المسلمين, و خاصة مسيحى الغرب, مع التعاليم الاسلامية الغير مرحية, مثل ايات السيف و التعامل مع الكفار و النساء و الكفار...الخ دائما ما يذج "انت ما بتعرف عربى لاى خواجة علشان يسكت حيث يقوم البعض بتلوية عنق التعاليم التى لا تتماشى مع تقاليد و الاعراف فى الغرب. هذه هى مشكلتى و لذا اعود الى تفاسير المسلمين الاوائل لاعرف كيف فهموا تعاليم الاسلام. هذا كل ما فى الموضوع.
لو المسلمين صبروا خمسة و عشرين سنة, فسوف يشهدون الخلافة فى اوروبا.

Post: #114
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 09-08-2014, 06:12 AM
Parent: #110

Quote: خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان وقد أودع فيه إحساساً فطرياً بوجود الله عز وجل، وينمو هذا الإحساس إذا وجد الإنسان من يغذي هذه الفطرة ويوجهها إلى الطريق السليم، بينما ينحرف إذا نشأ في بيئة غير إسلامية تزرع في داخله مبادئ تتناقض مع ما هو موجود بالفطرة لديه،
ويؤكد القرآن الكريم على حقيقة كون الإسلام دين الفطرة بقوله: (وَمِنْ ءَايَاتِهِ أَنْ خَلَقَكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ إِذَا أَنْتُمْ بَشَرٌ تَنْتَشِرُونَ) [الروم 30]

ولأن الإسلام هو دين الفطرة الذي عرف أسرارها وكشف خباياها وأشبعها إشباعاً متزناً فقدم لها نظاماً يعالج الإنسان في كل شؤون حياته بحيث يشعر بالاطمئنان والأمان...

فقد قدم لها ما يصلحها وما يصلح لها من تعاليم وسنن وتوجيهات وأجوبة شافية على تساؤلات كثيرة تدور في الأذهان وأجاب عنها بإجابات عقلية صحيحة جد قوية وجد بسيطة،

إنه الإسلام ككل الذي قالت فيه الفرنسية المهتدية “سيلفي فوزي”: «لقد وجدت في الإسلام منهاج حياة يجيب عن كل التساؤلات، وينظم للإنسان حياته وفق ما ينفعه ويتناسب مع فطرته…

ملبسه ومأكله وعمله ونظام زواجه، اختياراته في الحياة، علاقاته بالآخرين… ومن ثم فلا عجب أن من يلتزم بالإسلام يستشعر الاطمئنان والأمان النفسي الذي هو في رأيي أهم العناصر لاستمرار الحياة».

إن أمة الإسلام قد يتعثر عطاؤها في مرحلة من المراحل ولكنه لا يتوقف، وها هي بشائر النصر تلوح في الأفق، تبشر بفجر جديد تعود بالأمة إلى سابق عهدها لتستأنف المسير ولتباشر دورها الريادي في قيادة الأمم والشعوب كما قدر الله لها أن تكون،

ولتعود الفتوحات الإسلامية من جديد لحمل الإسلام رسالة إلى العالم لإنقاذه مما هو فيه من ظلم وشقاء، قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): «إِنَّ اللَّهَ زَوَى لِي الْأَرْضَ [أي ضم وجمع]، فَرَأَيْتُ مَشَارِقَهَا وَمَغَارِبَهَا، وَإِنَّ أُمَّتِي سَيَبْلُغُ مُلْكُهَا مَا زُوِيَ لِي مِنْهَا،...» (رواه مسلم).

وقال: «لَيَبْلُغَنَّ هَذَا الْأَمْرُ مَا بَلَغَ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ، وَلَا يَتْرُكُ اللَّهُ بَيْتَ مَدَرٍ وَلَا وَبَرٍ إِلَّا أَدْخَلَهُ اللَّهُ هَذَا الدِّينَ، بِعِزِّ عَزِيزٍ أَوْ بِذُلِّ ذَلِيلٍ، عِزًّا يُعِزُّ اللَّهُ بِهِ الْإِسْلَامَ وَذُلًّا يُذِلُّ اللَّهُ بِهِ الْكُفْرَ» (أخرجه أحمد).


Post: #115
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Muhib
Date: 09-08-2014, 10:52 AM
Parent: #114

Quote: هذه هى مشكلتى و لذا اعود الى تفاسير المسلمين الاوائل لاعرف كيف فهموا تعاليم الاسلام.


نقطه جيده يازكريا
الاسلام لاهوتيا هو
مسيحيه غير صحيحه وقائم علس اساس
المغالطه لما جاء قبله في النصوص التي فيها حديث عن المسيح واليهود
في النهايه كل انسان حر في اختياره وهذه الحريه نفسها فكره رسخها يسوع المسيح


المسلمين مستمتعين في الغرب بحريه اسسها المسيحين المجددين ونحن فرحين لهم لان الانسان مخلوق حر حتي لدرجه رفض الله لان فيه غريزه خطيئه منذ سقوط ادم وحواء
...
بمناسبه البوست وضوضاء الصور والمقارنات
عندما اقراء الوثيقه العمريه واقارنها بالدستور الامريكي الذي انتجته الحكمه والعقليه المسيحيه
(الدستور الثالوثي ) .. متعه دراسه هذا الدستور ودراسه حياه من وقعه وناقشه والعوده للتاريخ جميله ..
اشعر بالاسف للانسان الذي عاش تحت اتضهاد الوثيقه
واشعر بالسعاده من اجل المسلمين الامريكيين اليوم وهم عايشين في كنف الدستور الامريكي
وهو دستور غير ديني وهنا يكمن العمق المسيحي

Post: #117
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 10-08-2014, 06:48 AM
Parent: #115

Quote: المسلمين مستمتعين في الغرب بحريه اسسها المسيحين المجددين ونحن فرحين لهم لان الانسان مخلوق حر حتي لدرجه رفض الله لان فيه غريزه خطيئه منذ سقوط ادم وحواء

الحقيقة أنّ الغرب لم يتحضر ويتقدم ويزدهر إقتصادياً وعلمياً إلا حينما ركل المسيحية وأقصاها من التحكم في العباد وشؤون البلاد

المسيحية التي كانت تحارب العلم والعلماء والمفكرين وتسميهم سحرة وتحرقهم في الأسواق ليس لها أي ضلع في الحضارة الغربية بل هي كانت سبب مباشر في عهد الظلام الغربي والحروب المتتالية

والآن الغرب يعيش حالة من الخواء الديني والعقدي ما يقود الكثيرين للدخول في الإسلام دين الله أفواجاً لأنّه في الإسلام يجدوا كل الإيجابات على التساؤلات العصية عليهم في فهمهم للمسيحية من ثالوث وعبادة أصنام وصور وقلائد في الصدور وغفران على أيدي بشر

لذلك جاء مقال الديلي ميل معززاً لهذه الصورة

فلو كانت للمسيحية فضل أو أنها تقدم للإنسان المعاصر حلولاً وأجوبة لما هربوا منها كما يهرب الصحيح من الطاعون

هناك خلل واضح في المسيحية ومقال الديلي ميل يوضح بجلاء أين هذا الخلل وهو في عدم قبول الإنسان الغربي للأفكار المسيحية اليوم وقبوله بصورة متزايدة بالمنهج الرباني الإسلامي

فهو بين خيارات اللادينية والأديان الأرضية و إما أن يعيش حياة مرتبطة شكلياً بالفكر المسيحي مضطرباً حائراً أو يدخل في دين الآمن والطمأنينة الحقة دين الله الحق : الإسلام

والحمد لله ربّ العالمين


Post: #116
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 09-08-2014, 12:51 PM
Parent: #114

Quote:
وهذا أمر كائن قريباً إن شاء الله، فلذلك ترى الحكومات والمنظمات التنصيرية في الغرب ترصد ميزانيات مالية ضخمة لوقف المد الإسلامي،

ومواجهة تيار الأسلمة الذي استطاع اختراق الخارطة الأوروبية بقوته الذاتية ومعجزته القرآنية، ولإعطاء الإسلام والمسلمين ومناطق تواجدهم الصورة القاتمة المفزعة،

وتحاول تصوير منطقة الشرق الأوسط كمنطقة عدم استقرار وقلاقل وحروب عرقية وأهلية وعنف غير مفهوم وأمراض وأوبئة وآفات أخرى لا تحصى...

فترى محاولات تشويه الإسلام تنطلق غربياً من كل حدب و صوب،

ففي فرنسا تمنع النساء من ارتداء الحجاب في الجامعات، وفي غوانتنامو يمزق القرآن الكريم وتوضع أوراقه بالمراحيض، في الدنمارك تنشر الرسوم المسيئة للرسول (صلى الله عليه وآله وسلم)، وفي سويسرا أجري استفتاء شعبي بغالبية 75.5% من أجل منع بناء المآذن في بلادهم...

ومن جهة أخرى ترى الصحف الغربية أنها تطلق التحذيرات من الانتشار الواسع لدين الإسلام بين النصارى، ومن ذلك ما جاء في مقال نشر في مجلة (التايم) الأميركية

«... وستشرق شمس الإسلام من جديد، ولكنها هذه المرة تعكس كل حقائق الجغرافيا، فهي لا تشرق من المشرق كالعادة، وإنما ستشرق في هذه المرة من الغرب».

أما جريدة (الصاندي تلغراف) البريطانية فقالت: «إن إنتشار الإسلام مع نهاية هذا القرن ومطلع القرن الجديد يعني الذي نحن فيه -ليس له من سبب مباشر إلا أن سكان العالم من غير المسلمين بدؤوا يتطلعون إلى الإسلام، وبدؤوا يقرؤون عن الإسلام، فعرفوا من خلال اطلاعهم أن الإسلام هو الدين الوحيد القادر على حل كل مشاكل البشرية»

وقالت مجلة (لودينا) الفرنسية بعد دراسة قام بها متخصصون «إن مستقبل نظام العالم سيكون دينياً، وسيعود النظام الإسلامي على الرغم من ضعفه الحالي، لأنه الدين الوحيد الذي يمتلك قوة شمولية هائلة».

وإضافة إلى ذلك يقوم الغرب بتنظيم تنظيم ندوات ومحاضرات ومهرجانات ثقافية في العواصم الغربية للحديث عن الإسلام والمسلمين والجهاد والمجاهدين، ومن أجل تشويه المفاهيم الإسلامية لدى المفكرين والمثقفين في أوروبا وأميركا على وجه الخصوص.


Post: #118
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 10-08-2014, 12:39 PM
Parent: #116

دعوة صادقة للمسيحيين بأن يعمر الله قلوبهم بالمحبة والخلاص

دعوة صادقة للمسيحيين والملحدين واللادينيين والمسلمين بالاسم لمشاهدة هذا الفيض من النور والخلاص من الجهالة وامتلاء القلوب بالمحبة والطمأنينة والسلام

في هذا الفيديو الجميل تشاهدون كيف كان سؤال صديق جاشوا له "هل قرأت الإنجيل؟" سبباً في الدخول في دين الله بفضل الله سبحانه وتعالى وكيف أنّ القصص المسيئة للأنبياء في الإنجيل بعهديه القديم والجديد جعلته ينتفض مضطرباً يبحث عن أجوبة تزيح عنه اضطرابه وحيرته ولا يجد الجواب الشافي إلا في القرآن وتعاليم الإسلام

وكيف أنّ العهد القديم ما زال يكرر ويعيد حقيقة أنّ الله هو آله واحد لا شريك له ولماذا أرادوا صلب رسول الله عيسى عليه السلام ابن الصادقة العفيفة العابدة مريم عليها السلام.

أدعوكم بصدق لمتابعة هذا الفيديو كاملاً فقد يكون سبباً في خلاصك ومحبة الله لك وأنت الباحث عن الخلاص والمحبة ونور الله



لست من دعاة طلب نشر الرسائل والفيديوات في الواتساب والفيسبووك والإيميلات ولكن هذه المادة تستحق فعلاً أن ننشرها في العالمين

أدعو جميع المسلمين الذين شاهدوا هذه المادة بصدق لبثها في العالمين واحتساب الأجر عند الله ببلوغها لمن تكون سبباً في هدايته وخلاصه ومحبة الله له



Post: #119
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Muhib
Date: 10-08-2014, 06:37 PM
Parent: #118

فرانكلي ..انت مفتكر الخط الكبير ممكن يغير التاريخ ؟

دعني اكرر لك ..المسيحيين المجددين والمنتفضين ضد الممارسات الكنسيه الخاطئه في فتره معينه اثروا علي الحضاره الغربيه التي نتعم بها انت اليوم ..المسيحيه اثرت علي الحداثه الاوروبيه والامريكيه وهي ليست المؤثر الوحيد ..
لو هذا الموقع كان مدار من السودان لتم اغلاقه .. من اين يدار هذا الموقع ؟ من الولايات المتحده .. ادرس تاريخ تاثير المسيحيه والفكر المسيحي علي امريكا .. الجميل في الموضوع ان المسيحيين في امريكا (تواضعا ) منهم لا يكثرون الحديث
عن هذا الموضوع ولكن في سعي مستمر للنظر للمستقبل وفي كيفيه حمايه اسس الحريه ضد اعدائها ..حمايتها بنشر الوعي .. انت لانك مسلم غير حيادي في تناولك للتاريخ وبعمد او غيره تحاول
عدم الاعتراف بتاثير الفلسافات والافكار التي اسست لك حريه تنعم بها اليوم في اوروبا .لماذا الاجحاف وعدم الحياديه التاريخيه ؟ انت عايز تقنعني انا ام تكذب علي نفسك وعلي القارئ الدارس ؟
...
في المسيحيه لن نقول اننا اسسنا كل شئ او ممتلكين لكل شئ ولكني واثق من تاثير المسيحيه الايجابي علي الحداثه الاوربيه بعد الحركه التجديديه التي حدثت في داخل الكنيسه التي عادت لتعاليم الكتاب المقدس
ووضعت خط فاصل بين علاقه الكنيسه والدوله ..
الشئ الجميل في الموضوع ان التاريخ الكنسي متاح للدارسه ولكن محاولتك للتقليل من دور المسيحيه في تقدم افكار مثل الحريه والدمقراطيه وتاثيرها علي الغرب (اوروبا وامريكا الشماليه) محاوله ليست فيها
صدق اكاديمي وتاريخي وهي محاوله لن تفوت علي الدارس المجيد لتاريخ تطور الحضاره الغربيه وتاثير المسيحيه الايجابي عليه .. الرومان بعد ان عجزوا عن القضاء علي المسيحيه بالسيف تبنوا المسيحيه التي هزمت فكرهم ا بدماء الشهداء وبمحبه المسيحين لهم ( ادرس تاريخ الاتضهاد الروماني ضد المسيحيه وهذا تاريخ ايضا متاح )
.. ... كن مسلم ومتعاطف ومحب لدينك ولكن لا تحاول التقليل من دور او ادوار (الفلسافات الاخري ) التي اسهمت في تغيير حضارات وبنتها وخصوصا اذا انت عايش في كنف هذه الحضارات ومستمتع بالحريه التي تتيحها لك ..نعم لفتره كانت هنالك ممارسات كنسيه غير صحيحه ضد المسيحين وغيرهم وهذه ممارسات ليست مستمده من تعاليم الكتاب المقدس وقد تمت ثوره تصحيحيه ناجحه دفع ثمنها شهداء مسيحين ماتوا من اجل فكر تصحيحي في داخل الكنيسه ( مارتن لوثر الالماني وجون كالفن وقبلهم جون هيس واخرين)
حركه التصحيح واستمدت الفهم الصحيح للقيم الني اسسها يسوع ورسله (يسو ع ا لذي مات من اجل الاخر ولم يقتل احد او يغصب احد للايمان به ) ... اهم هذه القيم مبداء الحريه وترك الانسان اختيار ما يشاء ...
انا لن اتحدث عن الاسلام وسلبيات التيار الاسلامي الذي تتبعه انت لاني لا احب ما اسميه ب (الضربات الرخيصه ) . ولكني دارس للتاريخ خصوصا الكنسي وعلي درايه بالتاثر المسيحي علي حريات
وتقدم الغرب اليوم فيما يتعلق بهذه النقطه ..
ادرس كتب عن تاثير المسيحيه علي الحضاره الغربيه ودعك من العاطفيه .. للاسف قليل جدا من المسلمين حيادين في نقاشهم وخصوصا اذا تعلق الامر بامر تاريخي ..
المسيحيه في الغرب اثرت علي
التعليم والفن والقضاء (السلك القضائي ) والحريه المدنيه والاقتصاد والعلوم ..
..

Post: #120
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Muhib
Date: 10-08-2014, 06:49 PM
Parent: #119

Quote: في هذا الفيديو الجميل تشاهدون كيف كان سؤال صديق جاشوا له "هل قرأت الإنجيل؟" سبباً في الدخول في دين الله بفضل الله سبحانه وتعالى وكيف أنّ القصص المسيئة للأنبياء في الإنجيل بعهديه القديم والجديد جعلته ينتفض مضطرباً يبحث عن أجوبة تزيح عنه اضطرابه وحيرته ولا يجد الجواب الشافي إلا في القرآن وتعاليم الإسلام


نحن في زمن الحريه . لهذا الاخ الحريه في ترك المسيحيه واتباع الاسلام وله كامل الحريه في قول ما يود عن المسيحيه ولن يصيبه شر منا كمسيحيين لان تعاليم المسيحيه تدعوا لمحبه الانسان .. .بنفس القدر انا درست القران وتركت الاسلام ودرست الكتاب المقدس واصبحت مسيحي ..التهنئه لكل حر .. متفق معي ؟
اما عن اراء هذا الاخ عن الكتاب المقدس ..فهي خاطئه وليست صحيحه ويمكنني النقاش معه ...المسيحيه اسست هذه الافكار وتدعم هذا الاتجاه .. هل يدعم الاسلام هذا الاتجاه ؟
حدثني عن العمق الاسلامي بخصوص هذا الموضوع .... ...

Post: #122
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 10-08-2014, 07:03 PM
Parent: #120

الإسلام هو الدين الوحيد الذي يلبي تطلعات الإنسان المعاصر وما نشاهده في هذا الفيديو دليل وشاهد على ذلك ومثله الألاف من الذين يتحولون لدين الله كل يوم تشرق فيه الشمس

السؤال المهم :

لماذا يهرب الناس من المسيحية وخاصة الدارسين للكتاب المسيحي والقساوسة والرهبان والراهبات وطلاب اللاهوت؟؟؟؟

هناك عدد لا يستهان به من المتدينين المسيحيين الذين يتحولون للإسلام

لماذا يتركون المسيحية ويدخلون في الإسلام فرادى وجماعات؟؟؟

هل أفكارهم جميعاً خاطئة؟

هل جميعهم لم يفهموا المسيحية؟

هل حقاً يمكن أن تجد لتساءلاتهم أجوبة شافية؟

أين هذه الأجوبة ولماذا لا تقدم اليوم قبل الغد للمسيحيين الهاربين من الكنيسة التي أصبحت خراباً وأطلالاً؟؟؟؟

الشاهد أنّ المسيحية تندثر بينما الإسلام يزدهر

هذه نتيجة منطقية لمن يقدم أجوبة موضوعية وصريحة لواقع الإنسان المعاصر اليوم


Post: #121
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 10-08-2014, 06:53 PM
Parent: #119


المسيحية هي عدو التقدم والإزدهار والحضارة في الغرب وهي التي قادت الغرب لعصور الظلام واتباع التخاريف ومحاربة العلم والعلماء وهذه حقيقة لا ينكرها إلا مكابر

كون المجتمع الغربي احتفظ بالقشور من الدين المسيحي من أجل البحث عن هوية لا يعني أنّ الحضارة الغربية هي إرث أو نتاج للمسيحية بل على العكس هي انعتاق من المسيحية وانسلاخ

عندما ركل الغرب المسيحية تحرر عقله وفكره وانتاجه فصار إنسان متحضر ....

لكنه مع ذلك يعيش خواء عقائدياً وروحياً فلم تعد المسيحية اليوم تلبي له أدنى تطلعاته وتملأ قلبه بالروحانيات لذلك صارت الكنائس خاوية على عروشها يعشش فيها الغراب والحمام والخفافيش وغيرها من الهوام فصارت تباع الواحدة تلو الأخرى ليقام مكان الصليب خمارّة وصالة مرقص

وبعضها تعرضه حكومات وبلديات المدن للمسلمين لشرائها وتحوليها لمساجد يذكر اسم الله الواحد الأحد عليها

هذه هي الحقائق وهذا هو موضوع البوست

المسيحية تندثر لأنّها لم تعد قادرة على إجابة تساءلات الإنسان المعاصر بينما الإسلام يزدهر لأنّ إنسان العصر وخاصة الغربي يجد فيه الطمأنينة والسلام الداخلي

يقول الحق سبحانه وتعالى { أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ }

ويقول عن المعرضين الغافلين عن الحق العظيم { وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاً } [ طـه : 124 ] .

والحمد لله ربّ العالمين

Post: #123
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Muhib
Date: 10-08-2014, 07:44 PM
Parent: #121

Quote: المسيحية تندثر لأنّها لم تعد قادرة على إجابة تساءلات الإنسان المعاصر بينما الإسلام يزدهر لأنّ إنسان العصر وخاصة الغربي يجد فيه الطمأنينة والسلام الداخلي



فرانكلي ..الغريبه اسمك فرانكلي
اعد قراءة مداخلتي .. الممارسه الكنسيه في فتره مظلمه لاتعكس الفلسفه المسيحيه الصحيحه ولهذا نشاءت في اوروبا ثوره تصحيحه مسيحيه وقد نجحت وانت تعيش في ثمارها اليوم . الثوره التصحيحه كانت ثوره ليست في الكنيسه فقط وانما في ثلاث محاور ( الاقتصاد والدين والسياسه ) وهذه الثورات التصحيحه نجحت .. الثوره التصحيحه الدينيه الكنيسه نجحت وقد لعبت دور في تقدم الغرب الذي تعيش فيه انت اليوم .انت لماذا لا تحاول الاعتراف بالدور الايجابي الذي لعبته المسيحيه في تكوين وتغيير الحضاره الغربيه قبل العصور الوسطي وبعد الثوره التصحيحه او التجديد الرفورميشن في علاقه الكنيسه مع السياسه ؟ انا معترف الكنيسه مارست ممارست خاطئه وانا درست هذه الامور في المدرسه ولكني ايضا درست عن دور الايجابي .. انت في سبيل نصرتك للاسلام بتحاول التغابي عن حقائق تاريخيه نتائجها معاشه اليوم .ير . انت عايش في مسقط راس مارتن لوثر ( ترجمه مارتن لوثر للكتاب المقدس وبالاضافه لثوره الطباعه وانتشار الكتب اللاهوتيه اسهمت في القضاء علي الاميه في المانيه التي تعيش فيها انت اليوم ) وتاريخ الحداثه الاوربيه متوفر ولديك فادرسه ...



اجبني او لا تجنبي ..اسئله لك ..العمق والنتاج المسيحي انت لن تعترف به وانا فهمتك كشخص غير محايد واسلوبك في النقاش انشائي غير قائم علي حقائق ..
انت تحاول اثبات اندثار المسيحيه من خلال التقاط صور لكنائس فيها مؤمنين قله ؟ او الكتابه بخط كبير في كلام مكرر .. واحده من اسس العمق المسيحي ان عدد المؤمنين ليس المهم ولكن التغير الذي يحدث للانسان . مع قول هذا الامر ..في كنائس فيها مؤمنين واعدادهم كبيره (نعم في الغرب والولايات المتحده) ولكن فكره اثبات ان الدين الفلاني اكبر من الدين العلاني من خلال الصور فكره ليست حكيمه .
ما هي اسئله الانسان المعاصر ؟
انا سالتك سؤال معاصر وقديم ايضا ..
كيف يتعامل الاسلام مع تاركي الاسلام واضيف
كيف يتعامل مع منتقدي القران ومحمد
..

Post: #124
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 10-08-2014, 07:59 PM
Parent: #123


ثورة تصحيحية من ماذا؟ من تعاليم المسيح؟

وهل كانت المسيحية قبل الثورة التي تسميها تصحيحية كانت قائمة على خطأ؟

وكيف تم تصحيح المسيحية والأصل الذي قامت عليه خاطئ؟

الحقيقة أنّ الثورة قامت في الغرب ضد المسيحية وتعاليم المسيحية وأرغمت على أن تندحر إلى داخل الكنائس والدير وتترك العباد والتسلط عليهم ومحاربة العلم والعلماء

الغرب نهض ضد المسيحية وليس العكس

عندما تحرر الغرب من قيود المسيحية ابدع وتحضر واستفاد من الإرث الإسلام العلمي الكبير في ذلك الزمان

الحقائق على الأرض تقول أنّ المسيحية لم تعد تقدم حلولاً ولا أجوبة لإنسان الغرب اليوم

والديليل هو ما سطرته الديلي ميل وغيرها من مراكز البحوث في الغرب والمؤسسات الإعلامية

إذا الثورة التي تسميها أنت تصحيحية وأسمها أنا ثورة ضد الكنيسة وجبروتها وتحرر الإنسان من سلطانها لم تقدم حلول روحانية للإنسان الغربي

يعني المسيحية والعلمانية فشلتا فشلاً ذريعاً في تقديم الحلول لإنسان اليوم لذلك صارت الكنائس خاوية

فما الفائدة من ثورة تصحيحية تقود الناس للهروب من الكنيسة؟؟؟

الشاهد يقول أنّ الكنيسة تعيش معضلة حقيقية وهي أنّها قائمة على غير ثوابت وهذا ما يجعلها دوما تتنازل لكي يقبل بها العض ولكن لا يزيد ذلك لناس عنها إلا ابتعاداً ونفوراً ذلك لأنها تعتمد على مزاج القساوسة والهربان والبابوات وليس مبادئ دينية راسخة ثابتة كما الإسلام

والمعضلة الكبرى هي في أنها لا تشفي صدور الحائرين والباحثني بأجوبة منطقية عملية عن علاقة الإنسان بربه

لهذا السبب يتحوّل الملايين إلى الإسلام لأنّه يقدم لهم هذه الحلول

اوالحمد لله ربّ العالمين


Post: #125
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 10-08-2014, 08:14 PM
Parent: #123


الحديث عن أنّ عدد المؤمنين غير مهم كلام لا يدعمه منطق ولا عقل

إذ لماذا تصرف الكنيسة المليارات من أجل تنصير الناس؟؟؟

ولماذا تقدّم التنازلات الواحدة تلو الأخرى كي ترضي الناس بالبقاء في كنف الكنيسة؟؟؟

الشاهد أنّ الكنائس اليوم خاوية وهذا شيء لم يعد خافياً على أحد بل أنّ الغرب اليوم يتبرأ من المسيحية وتجد من يجاهر صراحة بعدم إيمانه بالمسحية وأنها مجرّد هطرقات وأنّها لا تعبر عن منهج حياة له وأنّ الأعياد والطقوس ذات الدلالات الكنسية ما هي إلا تقاليد لا تحمل مضموناً ولا إلتزاماً

السؤال الذي تهرب منه وتتحاشاه

لمذا يهرب هؤلاء من الكنيسة ولماذا يدخل هؤلاء في الإسلام فرادى وجماعات؟

لماذا يدخل في الإسلام طلاب اللاهوت والقساوسة والرهبان والراهبات والطلبة والمثقفين ورجال الأعمال والسياسيين؟؟؟؟

هل عجزت الكنيسة عن تقديم أجوبة لتساؤلاتهم أم أجابتهم؟؟

ولماذا كلما بحث باحث عن الحقيقة والأجوبة المنطقية وجدها في الإسلام صار داعية للإسلام؟؟؟

هل الكنيسة اليوم في الغرب وخاصة في أوربا الغربية والشرقية قادرة على تقديم أي أطر لحياة في كنف المسيحية بالتوازي مع معطيات العصر؟؟

الجواب : لا

هل يقدّم الإسلام ذلك؟

الجواب نعم


ما الديلي على ذلك؟

الهروب من الكنيسة والدخول في الإسلام بالألاف سنويا حتى وسط الزخم والهمة الكبير للإعلام المعادي للإسلام

أنّه نور الحق يهدم ظلامات الجهالة

"اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّوُرِ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ"(257)


الكنسية تشكو من قلة المؤمنين

Quote:



Statistics and Reasons for Church Decline

By Dr. Richard J. Krejcir
Be sure you know the condition of your flocks, give careful attention to your herds. Proverbs 27:23

For the last 15 plus years, we, at the Francis A. Schaeffer Institute of Church Leadership Development (FASICLD) in partnership with Into Thy Word Ministries (another Francis Schaeffer vision), have been in careful, steadfast research in quest of "why so many churches are failing."

What the Statistics Tell Us

This quest started in 1992 as a Fuller Institute project that was picked up by FASICLD in 1998, seeking what had happened and why the bride of Christ was in decline. God's marvelous Church has become culturally irrelevant and even distant from is prime purpose of knowing Him, growing in Him, and worshipping Him by making disciples! This is evidenced by what is going on in our culture and in our church. Most of the statistics tell us that nearly 50% of Americans have no church home. In the 1980s, membership in the church had dropped almost 10%; then, in the 1990s, it worsened by another 12% drop-some denominations reporting a 40% drop in their membership. And now, over half way through the first decade of the 21st century, we are seeing the figures drop even more!

What is Going on with the Church in America?

The United States Census Bureau Records give some startling statistics, backed up by denominational reports and the Assemblies of God U.S. Missions:

· Every year more than 4000 churches close their doors compared to just over 1000 new church starts!

· There were about 4,500 new churches started between 1990 and 2000, with a twenty year average of nearly 1000 a year.

· Every year, 2.7 million church members fall into inactivity. This translates into the realization that people are leaving the church. From our research, we have found that they are leaving as hurting and wounded victims-of some kind of abuse, disillusionment, or just plain neglect!

· From 1990 to 2000, the combined membership of all Protestant denominations in the USA declined by almost 5 million members (9.5 percent), while the US population increased by 24 million (11 percent).

· At the turn of the last century (1900), there was a ratio of 27 churches per 10,000 people, as compared to the close of this century (2000) where we have 11 churches per 10,000 people in America! What has happened?

· Given the declining numbers and closures of Churches as compared to new church starts, there should have been over 38,000 new churches commissioned to keep up with the population growth.

· The United States now ranks third (3rd) following China and India in the number of people who are not professing Christians; in other words, the U.S. is becoming an ever increasing "un-reached people group."

· Half of all churches in the US did not add any new members to their ranks in the last two years.

· So, why do they leave-besides because of death? Why are they not coming?

More Startling Data

Between 1992 and 2002, 77% to 87% (160 million in 1992) of Americans identified themselves as Christians in most studies. However, what constitutes a Christian or a churchgoer is the question. One study that I did between 1992 and 2002 had surprising results. I found that church attendance may be half what those survey results stated. Many polls have indicated that the percentage of people who regularly attend a church service in the United States is around 40% to 50%, 20% in Canada, and 8% or less in Europe. But, when we started to count people from denominational reports and compare to census data and University research data, the numbers that were originally declared dropped by half!

· 22% of Americans "frequently" attended church in 1992, including Orthodox, Evangelical, or Protestant. (The reason why the other research is variant is due to how they ask the questions. I sought frequency over just attending. I deem frequency as at least 2 times a month as opposed to two to three times a year indicated by other statistical research.)

· 20.5% of Americans "frequently" attended church in 1995

· 19% of Americans "frequently" attended church in 1999

· 18.0% of Americans "frequently" attended in church in 2002



Now, by extrapolating the data and doing some statistical evaluation and adding some hope for revival, we can see the figures drop to 15% of Americans in attendance at a church by 2025, and a further drop to 11% or 12 % in 2050. Soon, we can catch up with Europe, which is currently "enjoying" two to four percent of its population in regular Church attendance. By the time these predictions come to pass, Europe may have no significant Church presence at all.




Post: #126
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Muhib
Date: 10-08-2014, 09:52 PM
Parent: #125

قلنا لك وهذه اخر مداخله حفظ علي الباندوث ..

Quote: اعد قراءة مداخلتي .. الممارسه الكنسيه في فتره مظلمه لاتعكس الفلسفه المسيحيه الصحيحه ولهذا نشاءت في اوروبا ثوره تصحيحه مسيحيه وقد نجحت وانت تعيش في ثمارها اليوم . الثوره التصحيحه كانت ثوره ليست في الكنيسه فقط وانما في ثلاث محاور ( الاقتصاد والدين والسياسه ) وهذه الثورات التصحيحه نجحت .. الثوره التصحيحه الدينيه الكنيسه نجحت وقد لعبت دور في تقدم الغرب الذي تعيش فيه انت اليوم .انت لماذا لا تحاول الاعتراف بالدور الايجابي الذي لعبته المسيحيه في تكوين وتغيير الحضاره الغربيه قبل العصور الوسطي وبعد الثوره التصحيحه او التجديد الرفورميشن في علاقه الكنيسه مع السياسه ؟ انا معترف الكنيسه مارست ممارست خاطئه وانا درست هذه الامور في المدرسه ولكني ايضا درست عن دور الايجابي .. انت في سبيل نصرتك للاسلام بتحاول التغابي عن حقائق تاريخيه نتائجها معاشه اليوم .ير . انت عايش في مسقط راس مارتن لوثر ( ترجمه مارتن لوثر للكتاب المقدس وبالاضافه لثوره الطباعه وانتشار الكتب اللاهوتيه اسهمت في القضاء علي الاميه في المانيه التي تعيش فيها انت اليوم ) وتاريخ الحداثه الاوربيه متوفر ولديك فادرسه ...


ونضيف ..الثوره التصحيحه ليست تغير لنصوص المسيحيه ولكن تغير لفكر بعض المسيحين بخصوص امور لاهوتيه معينه وتجاه مسيحين اخرين ولفت نظر المسيحين لاهميه نص الكتاب المقدس
الفكر التصحيحي كان هدفه نشر الكتاب المقدس لكل مسيحي وهذا ما قام به مارتن لوثر الذي ترجم الكتاب المقدس للغه الالمانيه ..
انا سالتك .لماذا انت رافض الاعتراف بالدور الايجابي الذي لعبته المسيحيه في الحضاره الغربيه ؟
هل لعبت المسيحيه ائ دور في تطور الحضاره الغربيه ؟

من الوكبيديا ..


Quote: Christianity has been historically intertwined with Western civilization. However, it is difficult to decide what its effects were.

Through its long history, the church has been a major source of social services like schooling. Several universities in the world were founded by the Church,[1] some historians of science,[2][3][4] have argued that the Church had a significant, positive influence on the development of science.[5][6] Some of the Church's priests have contributed to science.[7]

Church encourages medical care and welfare services and had influence in economic;[8]: inspiration for culture and philosophy; and influential player in politics and religion. Engineering and mathematics was highly advanced and its reflected through the evolution of architecture in the Middle Ages. In various ways it has sought to affect Western attitudes to vice and virtue in diverse fields. It has, over many centuries, promulgated the teachings of Jesus within the Western World and remains a source of continuity linking modern Western culture to classical Western culture.

The Bible and Christian theology have also strongly influenced Western philosophers and political activists.[9][10] The teachings of Jesus, such as the Parable of the Good Samaritan, are among the important sources for modern notions of Human rights and the welfare measures commonly provided by governments in the West.[11] Long held Christian teachings on sexuality and marriage have also been influential in family life.

Christianity played a role in ending practices such as human sacrifice, slavery,[12] infanticide and polygamy.[13] Christianity in general affected the status of women by condemning infanticide (female infants were more likely to be killed), divorce, incest, polygamy, birth control, abortion and adultery.[14] While official Church teaching[15] considers women and men to be complementary.

Christians also have played a role in affecting features of the Islamic civilization.[16]

The cultural influence of the Church has been vast. Festivals like Easter and Christmas are marked universally as public holidays; Pope Gregory XIII's Gregorian Calendar has been adopted internationally. Year numbering in the West is taken from the assumed date of the birth of the Church's founder, Jesus of Nazareth. In the list of the 100 most influential people in human history there are 65 Christian figures from various fields.[17] However, for most of the time the great majority of people in the West were Christian, so that is not a surprising figure.


ومصادر الموضوع مجموعه من المجلدات والموضوعات ..

References[change | change source]
Jump up and#8593; Christianity and eduction
Jump up and#8593; "J.L. Heilbron". London Review of Books. Retrieved 2006-09-15.
Jump up and#8593; Lindberg, David C.; Numbers, Ronald L. (October 2003). When Science and Christianity Meet. University of Chicago Press. ISBN 978-0-226-48214-9.
Jump up and#8593; Goldstein, Thomas (April 1995). Dawn of Modern Science: From the Ancient Greeks to the Renaissance. Da Capo Press. ISBN 978-0-306-80637-7.
Jump up and#8593; Christianity and science
Jump up and#8593; Are Christians "Anti-Science?"
Jump up and#8593; Wright, Jonathan (2004). The Jesuits. p. 189.
Jump up and#8593; Weber, Max "The Protestant Ethic and The Spirit of Capitalism" (Penguin Books, 2002) translated by Peter Baehr and Gordon C. Wells
Jump up and#8593; church and law[dead link]
Jump up and#8593; BiBle and Law
Jump up and#8593; Good Samaritan. (n.d.). Merriam-Webster's Dictionary of Law. Retrieved January 09, 2010, from Dictionary.com website: http://dictionary.reference.com/browse/Good Samaritan
Jump up and#8593; Chadwick, Owen p. 242.
Jump up and#8593; Hastings, p. 309.
Jump up and#8593; Stark, p. 104.
Jump up and#8593; Kreeft, p. 61.
Jump up and#8593; Rémi Brague, Assyrians contributions to the Islamic civilization
Jump up and#8593; Religious Affiliation of History's 100 Most Influential People Archived 1 January 2012 at WebCite
Jump up and#8593; Lange F.A. 1879, 1880, 1881. History of materialism and criticism of its recent importance. 3 vols, London: Trubner.
Jump up and#8593; White A.D. 1896. A history of the warfare of science with theology in Christendom. 2 vols, New York.

اما ..
موضوع ترك المسيحيين للمسيحيه لاتعليق لدي فيه ان صح او خطاء لاني كمسيحي فاهم شئ مهم وهو ان كل انسان حر وترك المسيحي للمسيحيه لايعني ان هنالك شئ خاطئ في المسيحيه
ولهذا لا اقضي اوقات كثيره في تتبع من ترك المسيحيه ..انا بدرس لاهوت ومستمتع به وهذا اللاهوت بيشجعني ادرس (تاريخ) وفلسفه وبيشجعني (احب) الانسان واحترم فلسفته وايضا بيشجعني لكي اكون منصف في ايضاح ادوار الفلسفات في تقدم حضارات امم .. انا موضوعي معك محدد ..وهو استغرابي الشديد من تغابيك عن حقائق تاريخيه وهو دور المسيحيه الايجابي جدا في تاطير اسس اشياء ايجابيه في الحضاره الغربيه ..


..

Post: #127
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 11-08-2014, 06:32 AM
Parent: #126


1- الحقيقة أنّ الثورة قامت في الغرب ضد المسيحية وتعاليم المسيحية وأرغمت المسيحية على أن تندحر إلى داخل الكنائس والدير وتترك العباد والبلاد والتسلط عليهم ومحاربة العلم والعلماء.

الغرب نهض ضد المسيحية وليس العكس... انتهى

عندما تحرر الغرب من قيود المسيحية ابدع وتحضر واستفاد من الإرث الإسلامي العلمي الكبير في ذلك الزمان

2- هناك هجرة كبيرة من الكنيسة وبأعداد متزايدة كما جاء في أحصاءات الكنيسة الأمريكية عاليه

3- بينما هناك نموء متزايد للمسلمين في الغرب ويستقطب نصيب الأسد من الذين هجروا الكنيسة

4 - المستفاد من الواقع هو أنّ المسيحية لم تعد تقدم حلولاً حتى للمتدينين من أعضائها ما بالك بغير المتدينين

5 - الإسلام يستقطب كل الحيارى والتائيهن والمضطربين من أفكار الكنيسة بأجوبة صريحة وواضحة وعقيدة راسخة غير متغيرة بمزاج البشر

6- ما يعنيني كمسلم أنّ المناخ اليوم مواتي لنشر تعاليم الإسلام السمحة بين المسيحيين والإستعانة بالمسلمين المتحولين من المسيحية ولديهم فهم بالكتاب المسيحي من قساوسة ورهبان وطلاب لاهوت لنشر النور في العالم الغربي خاصّة

7- على الدعاة المسلمين التركيز على المسيحيين المتدينين فهم الإقرب فهماً ورغبة لمعرفة نور الهداية الإلهية للبشرية متوازياً مع دعوة المساجين ومتعاطي المخدرات وغيرهم من حيارى الغرب

Quote: موضوع ترك المسيحيين للمسيحيه لاتعليق لدي فيه ان صح او خطاء لاني كمسيحي فاهم شئ مهم وهو ان كل انسان حر وترك المسيحي للمسيحيه لايعني ان هنالك شئ خاطئ في المسيحيه
أنا لا يعنيني فهمك أنت للمسيحية فهذا ليس محور البوست ولن أناقش أي شيء يبعدنا عن محور البوست وهو "اندثار المسيحية وازدهار الإسلام في الغرب"

الشاهد أن المسيحية لم تعد تقدم حلولاً للإنسان الغربي وهذا يعني فشلها وخطأ خطها وفكرها

لك أن تفهمه أنت بالطريقة التي تريد ولكن الكنائس في كل العالم تشكو من ذلك وتعجز عن إيجاد حلول تحافظ على المتدينين دع عنك استقطاب جدد

بينما جل الهاربين من الكنيسة ومنهجها الغير مقبول لديهم في عالم اليوم يدخلون الإسلام ويصيروا دعاة بلغة قومهم للإسلام فيدخولن في دين الله أفواجاً

أنه نصر الله لدينه العظيم

أنها محبة الله للعالمين

سبحان الله , نستغفر الله العظيم ونتوب إليه

وما النصر إلا من عند الله

Post: #128
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 11-08-2014, 05:17 PM
Parent: #127

Quote:
Now, by extrapolating the data and doing some statistical evaluation and adding some hope for revival, we can see the figures drop to 15% of Americans in attendance at a church by 2025, and a further drop to 11% or 12 % in 2050. Soon, we can catch up with Europe, which is currently "enjoying" two to four percent of its population in regular Church attendance. By the time these predictions come to pass, Europe may have no significant Church presence at all.
وهنا يأتي دورك أيها المسلم للدعوة للإسلام وانتشال هؤلاء الحيارى والتائهين لنور الإسلام ومحبة الله

Post: #129
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 11-08-2014, 06:26 PM
Parent: #128

Quote: إنهم يبيعون كنائسهم للمسلمين

في مقابل هذا الاهتمام الكنسي بالتنصير خارج الحدود الأوربية والأمريكية.. فإن وضع الكنائس الغربية في الداخل يؤكد الخواء والانصراف عنها. فقد أقدمت الحكومة الدانمركية منذ عدة أيام على إعداد خطة لبيع بعض الكنائس اللوثرية الحكومية التي لا يحضر الصلاة بها عدد كاف من المصلين إلى أعضاء الجاليات الإسلامية ليحولوها إلى مساجد، وقد أثارت هذه الخطوة السياسيين. فقد صرح "سورين كراروب" راعي إحدى الكنائس بقوله إن هذا استفزاز أحمق لا يصدقه عقل، و(كراروب) عضو في البرلمان من حزب الشعب الدانمركي المعروف بميوله اليمينية.
وقال (كراروب) إن فكرة السماح للمسلمين في الدانمرك بتحويل الكنائس الدانمركية إلى مساجد إنما يعكس فتحًا إسلاميًا لغرب أوروبا. إلا أن (حامد المسطي) وهو عضو مسلم في مجلس مدينة كوبنهاجن أبدى حماسًا للاقتراح موضحًا أن الاقتراح من شأنه أن يسهم في حل ما يعاني منه المسلمون من عدم وجود مساحة من الأرض ليقيموا عليها مساجدهم أو مدافنهم.
وكانت وزيرة الشؤون الكنسية "توفو فيرجو" قد بحثت مؤخرًا فكرة بيع الكنائس الحكومية ووصفتها بأنها وسيلة لتوفير عائدات مادية للكنيسة الدانمركية التي تعاني من مصاعب مالية. وقالت إن تكلفة إدارة معظم الكنائس وصيانتها باهظة للغاية بالنظر إلى عدد المصلين الذين ينشطون في الذهاب إليها. وعلى الرغم من أن معظم مواطني الدانمارك يلتحقون بالكنيسة الحكومية التي تمولها الدولة من الضرائب عند مولدهم ..فإن نسبة لا تتجاوز 5% من إجمالي السكان هم الذين يحضرون للصلاة بصورة منتظمة.




Post: #130
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 12-08-2014, 05:41 PM
Parent: #129

Quote:
انحرافات القساوسة الجنسية

وفي هذا الإطار فلا يمكننا تجاهل انحرافات القساوسة الجنسية التي تفجرت منذ أكثر من عام وخاصة في الولايات المتحدة.. حيث كثرت وتزايدت الاتهامات بالاعتداءات الجنسية التي يرتكبها الرهبان الكاثوليك.. وقد تم الكشف عن الكثير منها رغم التستر الرسمي عليه.
وقد انتشرت حالات كثيرة من هذا القبيل والأمر لم يقتصر على بوسطن التي بدأت فيها الفضائح ولكنه تعداها إلى لوس انجلوس وسانت لويس وبورتلاند وماين وبرايدج بورت وكونكتكيت وميسونا وفيلادلفيا وبالم بيتش وفلوريدا وواشنطن. وقد تعددت الاتهامات الموجهة للرهبان الكاثوليك بالاعتداء الجنسي على الأطفال واتهامات الكنيسة بالتستر عليها.
وقد كشف استطلاع للرأي أجري في الولايات المتحدة مؤخرًا عن تراجع ثقة الأمريكيين في الكنيسة حيث أشار الاستطلاع إلى أن نصف الأمريكيين فقط لديهم انطباع إيجابي عنها.. وقالت وكالة (اسوشيتدبرس) الأمريكية إن عدد القساوسة الذين سلمت أوراقهم إلى الشرطة ارتفع إلى 350 قسًا منذ أن تكشفت أبعاد القضية في العام الماضي.
ويشير المسح الذي أجرته الوكالة إلى أن 950 شخصًا قد رفعوا قضايا ضد رجال دين بسبب سلوكياتهم الأخلاقية الفاضحة.


النصرانية تنحسر في أوروبا

وقد صدرت إشارات تحذير من بعض الكنائس بتزايد إعراض الجمهور المسيحي الأوروبي عنها بسبب الفضائح والخواء الروحي.
فقد أعلن الكاردينال "كورمك ميرفي" رئيس الكنيسة الكاثوليكي في انجلترا وويلز أن المسيحية أوشكت على الانحسار في بريطانيا وأن الدين لم يعد يؤثر في حياة الناس. وقال (ميرفي) في يوليو2001 "إن الموسيقى والمعتقدات المستحدثة والحركة البيئية والتنجيم والسحر واقتصاد السوق الحر حلت محل السيد المسيح ".
وفي تقرير لراديو لندن مؤخرًا أبدى 48 % من النمساويين ثقتهم في الكنيسة عام 1990، وانخفضت النسبة الآن إلى 35 % فقط. وكانت دراسة سويدية قد ظهرت مؤخرًا أكدت ارتفاع نسبة الانتحار في البلدان الاسكندنافية بشكل ملحوظ وأن أسباب تجرع زجاجة السم عادة تقتصر على العزلة والكآبة فقط؛ لأن الخوف من متاعب آخر العمر تدفع العديدين للانتحار بسبب الفردية وعدم الترابط الاجتماعي.




Post: #131
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 13-08-2014, 05:27 PM
Parent: #130

Quote:

فضائح القساوسة تدفع الأيرلنديين لإعلان الهروب من الكنيسة

1431/01/22 الموافق 08/01/2010 - الساعة 05:20 م
رسالة الإسلام - مي عباس



كانت الثورة على الكنيسة الكاثوليكية في أوروبا نتيجة طبيعية لتراكم الظلم والطغيان والحجر على العلم والإبداع، والإرهاب الفكري والعقدي، وحماية الاستبداد والفساد، حتى إن أكثر المؤرخين يعدون الثورة على سطة الكنيسة وفصلها عن الدولة بداية لعصر التنوير والحداثة في العالم الغربي كله والذي عاش أعتم عصور ظلامه تحت عباءة الكاثوليكة السوداء، وأصبحت فكرة العلمانية أو فصل الدين عن الدولة وحصره في في نطاق روحي ضيق ـ متجذرة في العقل الغربي بل وتم تصديرها إلى أمم أخرى ومنها العالم الإسلامي كمفتاح للتقدم والإصلاح.

وإذا كان التحرر من الكنيسة قد صاحب الثورة الفرنسية في العقود الأخيرة من الألفية الماضية، فإن السنوات الأولى من الألفية الجديدة تشهد ثورة جديدة على ما تبقى للكنيسة الكاثوليكية في الفضاء الأوروبي.

فإذا كانت السلطة الكبيرة التي تمتعت بها الكنيسة قديما قد سممت الحياة وتسترت على الشرور ورضيت بالظلم ومارسته مما دفع إلى سلبها سلطانها وحصرها في نطاق سطحي، إلا أن الفساد الكبير ظل ينهش في جسد الكنيسة الكاثوليكية ويسلبها ما تبقى من وجود، فإن الفضائح الأخلاقية لرجال الدين الكاثوليك شابهت في كثرتها واتساع نطاقها أشد الفيروسات انتشارا وفتكا.

إن فيروس الفضائح الجنسية للقساوسة والكهنة الكاثوليك بدأ الكشف عنه منذ سنوات ولا يزال التداعي مستمرا والفضائح الموثقة تتوالى إلى اليوم، وكأنه سيل جارف من العفن لا يفتر أو يتوقف، ولا يكاد يهدأ في مكان ما حتى يكشف عنه في آخر.

وكانت منظمة "جريتير يورب ميشن" التنصيرية قد أعلنت أن عام 2009 سيكون عام تنصير المسلمين في أوروبا، وذلك في إطار سعيها لإعادة أوروبا إلى حظيرة الكنيسة.

ولكن الواقع وحده هو الذي يكشف عن أفارق أهائل بين أقوال المنصرين وأمانيهم وبين النتائج والأفعال.

فهاهو عام 2009 قد أوشك على الانصرام ولم تزدد أوضاع المسيحية إلا سواداً، وهذا التقرير يكشف عن "الهروب الكبير" من الكنيسة الأيرلندية، وهو ما يعد خسارة فادحة للمنصرين الذين يفشلون في الحفاظ على الأتباع الأصليين ومراكز القوى في أوروبا.


Post: #132
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 14-08-2014, 06:36 AM
Parent: #131

Quote:
هروب جماعي من الكنيسة الأيرلندية

لم يعد هجران الكنيسة كافيا في نظر آلاف الأيرلنديين للتعبير عن غضبهم من الفضائح الأخلاقية التي فاحت رائحتها مؤخرا وكانت الكنيسة الكاثوليكية ساحتها ورجال الدين هم جناتها.

وللتعبير عن السخط والرفض والانسحاب من الكنيسة الكاثوليكية تم إنشاء موقع http://www.countmeout.iehttp://www.countmeout.ie لتقديم المعلومات، وتوثيق الخروج من الكنيسة وذلك عبر إتمام وثيقة (إعلان الهروب) عبر 3 خطوات، الأولى تفاصيل شخصية مثل الاسم والأبرشية وتاريخ التعميد، والثانية: عبر ذكر الأسباب التي دعت لإعلان الهروب مثل الاستياء من الانتهاكات الجنسية بحق الأطفال، وعدم الشعور بالانتماء الفعلي للكنيسة، والثالثة: إرسال وثائق رسمية مثل شهادة الميلاد، أو صورة المعمودية، أو صورة الهوية.

ويرفع الموقع شعار (ادعم فصل الكنيسة عن الدولة) ويقدم خدماته للأشخاص الذين تم تعميدهم ككاثوليك ولا يزالون في عداد المنتسبين للكنيسة بغض النظر عن معتقداتهم الحالية، فكل من لا يرغب أن يظل منتسبا كعضو في الكنيسة الكاثوليكية، أو ينفر من تصرفات رجال الدين اللا أخلاقية ويرغب في إعلان مغادرة الكنيسة رسميا، ولكل من يعترض على العلاقة الوثيقة بين الكنيسة والدولة الأيرلندية ويرغب في المساهمة في تفكيك هذه العلاقة، أو للراغبين في الانتماء لأديان أو مذاهب أخرى.

وبحسب الموقع فإن دولة أيرلندا تعد كاثوليكية مما جعل الدولة تمنح الكنيسة الكاثوليكية أدوارا متعددة، فعلى سبيل المثال: 98% من المدارس الابتدائية الممولة من قبل الحكومة تدار من قبل الكنائس المحلية، والعديد من المستشفيات الحكومية التمويل تدار بواسطة الكنيسة الكاثوليكية.

وقد بلغ عدد من أعنوا هروبهم من الكنيسة منذ إنشاء الموقع في شهر يوليو الماضي وحتى الآن إلى 4282 شخصا فضلا عن العشرات ممن أرسلوا رسائل احتجاجية دون الانسحاب.

الموقع http://www.countmeout.iehttp://www.countmeout.ie لا يعمل الآن ولكن هناك رصد لسيرته في ويكيبيديا http://en.wikipedia.org/wiki/CountMeOut.iehttp://en.wikipedia.org/wiki/CountMeOut.ie وهناك فيديو في موقع يوتيوب


http://www.atheistnexus.org/forum/topics/wwwcountmeoutie-1http://www.atheistnexus.org/forum/topics/wwwcountmeoutie-1
ينبع


Post: #133
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 14-08-2014, 05:05 PM
Parent: #132

Quote:
CountMeOut.ie
From Wikipedia, the free encyclopedia

CountMeOut.ie is a website in Ireland, the main purpose of which is to encourage and direct Irish people to leave the Catholic Church. It was started by friends Cormac Flynn, Paul Dunbar and Grand#225;inne O'Sullivan, after researching the process of how to leave the Catholic Church. They discovered that reforms by Pope John Paul II in the second Vatican council formalised the process of leaving. An official declaration of defection document has been produced by the Vatican since 2006 because of the 1% tax in Germany levied by the German Government for the benefit of Churches. The website creates a PDF of this form through a three step process, allowing users to print and send the documentation to the diocese where they were baptised. It gained some media coverage, particularly after the Ryan Report about abuse cases by some clerics in Irish Industrial schools.[1][2][3][4][5] Awards.ie declared for it a Realex Payments Web Award in 2009.
[6]


Post: #134
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 14-08-2014, 05:43 PM
Parent: #133

سلام اخي فرانكلي والعمدة
في رايي ان الطريقة المثلي للدعوة الي دين الحق {الاسلام} هي ان يكون المسلم غدوة وليس باظهار خطل من يدينون بغيره لأنهم يعتقدون في باطلهم
بنفس إعتقادنا في الحق ـ فالجدال يوغر صدورهم إن لم يكن بالحكمة والموعظة الحسنة.
وربما سبوا الله ظلماً وعدواناً وحينها نكون نحن السبب وهذا منهي عنه في سورة الانعام كماتعلم.

Post: #135
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 14-08-2014, 06:48 PM
Parent: #134

تحياتي أخي عبد العزيز الفاضلابي

رأيك محل أحتارم وتقدير لكنه غير صحيح على علاته

الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى تتأتي بعدة طرق من أظهار الحق ودحض الباطل كما جاء في القرآن الكريم

""( لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم وقال المسيح يابني إسرائيل اعبدوا الله ربي وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من أنصار ( 72 ) "

فبين الله بطلان اعتقادهم وبين عاقبة ذلك

وقال سبحانه وتعالى" لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما من إله إلا إله واحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم ( 73 ) أفلا يتوبون إلى الله ويستغفرونه والله غفور رحيم ( 74 ) ) "

وبين الله سبحانه دعوة عيسى عليه السلام الحقة " ( وقال المسيح يابني إسرائيل اعبدوا الله ربي وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من أنصار ) "

كما تكون الدعوة بالحوار والنقاش حول قضايا الإعتقاد ومنهج الحياة وفق الإعتقاد

وتكون كذلك بالقدوة الحسنة بتطبيق الإسلام في أنفسنا

and#64831; أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرَى لِلْعَالَمِينَ and#64830; [الأنعام: 90].

لكي تصحح لأحد طريقه وتنشله من الظلمات لابد من أن تسلط الضوء على المنكر والعثرات وتوضح معالم الطريق الصحيح

فلا يمكن أن تقر الباطل وتعترف به وأنت تعلم أين الحق والصراط المستقيم

عموماً في نقاشاتنا مع أهل الكتاب في الغرب لا نجد أي استياء أو أو إنكار عندما نتحاور مع بعضنا البعض حول معتقداتنا فنجن نقول للمسيحيين واليهود وغير المسلمين أنّ من يقول أنّ عيسى إله كافر حسب ديننا معتقدنا وهم كذلك يورنا كفاراً بدينهم ومعتقدهم

أهم شيء في الدعوة لله أن تكون معتزاً بدينك فخوراً بانتمائك لا تجامل أو تداهن على الحق من أجل أن يصفق لك الناس وتغضب ربّ الناس

تحياتي كمال

Post: #137
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 15-08-2014, 05:02 PM
Parent: #135

Quote:

زيادة أعداد الهاربين بعد تقرير "ميرفي"


ويؤكد الموقع أن أعداد الهاربين من الكنيسة زادت بشكل كبير بعد نشر تقرير "مورفي" في السادس والعشرين من شهر نوفمبر الماضي، واذي أدان الكنيسة الكاثوليكية بالتستر على انتهاكات رجال الدين وتحرشاتهم بالأطفال، كما أدان السلطات الحكومية وبالأخص جهاز الشرطة لتساهله مع الكنيسة.

وبحسب الموقع فإن ما يزيد عن ألف شخص قاموا بتوثيق إعلان هروبهم منذ نشر تقرير "مورفي".

وتجدر الإشارة إلى أن اللجنة المستقلة المفوضة من الحكومة الأيرلندية بالتحقيق في طريقة تعامل الكنيسة مع الانتهاكات الجنسية بحق الأطفال من قبل رجال الدين في التفرة من عام 1975 وحتى 2004، والتي تولى التحقيق فيها القاضي "ايفون ميرفي" قد خلصت إلى أن الكنيسة تسترت على المجرمين وآثرت الكتمان وترك المجرم يكرر أفعاله حفاظا على سمعتها ومكتسباتها وخوفا من الغضب الجماهيري.


يتبع

Post: #136
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: خالد المبارك
Date: 14-08-2014, 06:53 PM
Parent: #134

التحية للاخ كاتب البوست و ضيوفه

هنا بحث علمي يؤكد هذه المعلومة التي لا جدال فيها
Yes it's a fact , Islam will take over the world soon without bombs and without terrorism , The world is changing my friends !!!


Post: #138
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: عبدالعزيز الفاضلابى
Date: 15-08-2014, 06:26 PM
Parent: #136

Quote: هنا بحث علمي يؤكد هذه المعلومة التي لا جدال فيها
Yes it's a fact , Islam will take over the world soon without bombs and without terrorism , The world is changing my friends !!!

{ يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون (8) هو الذى أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون(9) }
{ يريدون أن يطفئوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون (32) هو الذى أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون (33) }

Post: #139
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 16-08-2014, 09:36 AM
Parent: #138

Quote:
وأكد التقرير الصادر عن اللجنة والذي وقع في 720 صفحة واستغرق عمله 4 أشهر أن "شكاوى الأطفال والآباء والأمهات تم تجاهلها منعا للفضائح وحماية للمجرمين على حساب الأبرياء من الأطفال".

وجاء في التقرير ان تجنب غضب الناس، الذي كان سيستتبع مقاضاة رجال الكنيسة، بدا للكنيسة أكثر أهمية من منع المتحرشين من تكرار فعلتهم.

وبدلا من إبلاغ السلطات المدنية، كان المتهمون ينقلون من ابرشية إلى أخرى، حيث كرروا أفعالهم مع ضحايا جدد.

Post: #142
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 16-08-2014, 11:43 AM
Parent: #139


Post: #143
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 16-08-2014, 03:32 PM
Parent: #142

Quote:
كما أدان التقرير الايرلندي الشرطة الأيرلندية، وقال ان الشرطة اعتبرت رجال الدين خارج دائرة مسؤوليتها، ووصف العلاقة بين بعض المسئولين في الشرطة ورجال الدين بعلاقة غير ملائمة، وعوضا عن التحقيق مع القساوسة المتهمين، كانت الشرطة تكتفي بإبلاغ الأبرشية، كما ثبت للمحققين ان الشرطة ساعدت الكنيسة في التستر علي الأقل علي متهم واحد ليهرب خارج البلاد, وأضاف التقرير ان قوانين الكنيسة مصاغة لتسهيل التستر علي جرائم القساوسة.

وقد سبق إعلان تقرير "رايان" الذي أكد على أن الأطفال الذين عاشوا في مؤسسات تديرها الكنيسة الكاثوليكية في أيرلندا تعرضوا لانتهاكات يومية بسبب الاستغلال الجنسي لهم من قبل رجال الدين.


Post: #144
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 17-08-2014, 09:55 AM
Parent: #143

Quote:
سؤال المعلم يفتح لـ"راميس البلجيكي" آفاق الإسلام.. و"سورة العصر" تقنعه بنطق الشهادتين
سؤال المعلم يفتح لـ"راميس البلجيكي" آفاق الإسلام.. و"سورة العصر" تقنعه بنطق الشهادتين


عمر السبيعي، محمد حضاض- سبق- بلجيكا:

"واقتلوهم حيث ثقفتموهم".. آية قُرآنية أوردها أحد مُعلمي تخصّص "التاريخ" في بلجيكا كسؤال حول المُعتقدات الإسلامية والممارسات الدينية في الشرق الأوسط لطلاب مدرسته بالصف الثالث الثانوي، وهو يختبر ويُقيّم ردة فعل طلابه حول معناها، فأحدثت تغييراً عجيباً لم يكن يخطر في مُخيّلة الشاب "راميس"، وكانت سبباً -بعد الله- في أن يتحوّل من شاب مُغرم وعاشق ومُهتم بالمدارس الكاثوليكية التي تُعلّم المسيحية وتُنميِها لدى مُعتنقيها؛ إلى الدخول في الإسلام.

الشتات الأسري:
عاش ذلك الشاب البلجيكي من أصل إسباني، ويُدعى "جريجوري مانويل راميس"، ذو الـ33 عاماً؛ شتاتاً أسرياً فقد معه الحنان الطفولي لدى أقرانه؛ بسبب تخلّي والده عن والدته، وعدم استمتاعه بحضن الأم الدافئ، بعد أن تخلّت عنه هي الأخرى وهو لم يبلغ الخامسة من عمره، نظير دخولها المُتكرّر للسجن بِفعل تعاطي المُخدرات، وتحوّله للرعاية في حضن جدته المُسِنة لتتولى تربيته التي تشتّت بفعل والِديه.

بدأت جدّة "راميس" في رعايته مُنذ الخامسة من عمره، واهتمت برعايته بمعاونة زوجها الثري، ولم يدم ذلك الثراء طويلاً بعد إفلاس الأخير ووفاته، فأصرت الجدّة على أن تُكمل كفالتها واحتضانها للطفل، وعمِلت بإحدى الشركات كحارسة أمن، ووفّرت له سكناً اجتماعياً لائقاً، مكّن الجدّة من أن تُربيه تربية جادة مبنية على التشبّث بالقيم والعمل الدؤوب، والتربية الثقافية التي تهتم بزيارة المتاحف واكتساب المهارات في الموسيقى، علاوةً على تسجيله في أفضل المدارس الكاثوليكية.

سهم مُعلمه:
بلغ "راميس" مرحلة الصف الثالث الثانوي، وهو لا زال مسيحياً مُتديّناً ونشيطاً ومُقيماً لطقوس ومراسيم ديانته، حتى حدث ما لم يكن في الحُسبان، حيث فاجأهم مُعلّم مادة التاريخ غير المُسلم في مدرستهم بآية قرآنية يختبر فيها طُلابه ليرى فيها ردة فِعلهم، وقال فيها: "واقتلوهم حيث ثقفتموهم..."، في إشارة منه حول المعتقدات والممارسات الدينية الموجودة في الشرق الأوسط، وما بها من مشاكل ونزاعات كثيرة، فبدأت ردة فعل الطلاب بشكلٍ عنيف للغاية، وباتت الألسنة تهجو وتُردّد عبارات السب والشتم للعرب والمسلمين، باعتبارهم لا يُحبون الغرب، ويسعون لقتلهم بدعوة من كتابهم وشريعتهم الإسلامية، ولم يكن بينهم طالب مُسلم واحد.

تصحيح المفاهيم:
صُدِم "راميس" من السؤال الغريب والعجيب من أُستاذ يرى أنه أكثر تسامحاً وانفتاحاً، ولا يُحفز الطلاب على تلك العدوانية، ويدعوهم لمحاربة ديانة مُعظمهم لا يعرفها سِوى بالاسم، ولا يبحث عن تفاصيلها أو عن مُعتنقيها، قبل أن يتعجّب مُلقي السؤال من ذلك الاندفاع والانفعال الذي كان واضحاً على الطلاب، فبدأ في تصحيح مفاهيمهم حول الديانات الأخرى، وعن الإسلام تحديداً، مُشيراً إلى أن الآية القرآنية التي ذُكرت في كتاب المُسلمين وُضِعت في سياق مُعيّن، وهي استشهاد بما يحدث في "الحرب"، مؤكداً لهم وجود آيات أخرى تدعو إلى السّلم مع الديانات الأخرى.

وأشار المعلم لطُلابه إلى أن "إندونيسيا" البلد الإسلامي الوحيد الذي يعرف أهله بدرجة كبيرة من التديّن أكثر من أي بلد آخر.

وانبهر "راميس" من حديث مُعلمه وهو يتحدّث بفكر عالٍ مع طلابه، فكان ذلك دافعاً أمامه لاكتشاف تلك الديانة الغريبة بنفسه، فرأى أن معرفة تفاصيلها من الجانب الفضولي مطلبٌ لتنمية الثقافة لديه، وخصوصاً أنه التحق بالدراسة الجامعية، وعزم على أن يُصبح مُعلّماً في الديانة الكاثوليكية.

واعترف "راميس" بأنه مُنذ صغره، وعلى الرغم من تعلّقه واهتمامه الكبير بديانة أجداده، إلا أنه كان يبحث عما يطمئن قلبه تجاه أسئلة عِدة حيّرت فِكره ولم يجد لها أجوبة كافية تُنهي تلك الاستفهامات العالقة في ذِهنه، وما زاد من إرهاقه هو تعليلات أساتذة الديانة الكاثوليكية بأن من يبحث عن حلّ لما لديه من تساؤلات يدخل في فلك ما يُسمّى بـ"أسرار الإيمان" التي لا يعقلها أحد.

دروس قبل الإسلام:
رضخ "راميس" للواقع، وتخلّى عن تلك التساؤلات التي يُقال إن الكون أجمع لا يعرفون الإجابة عليها، واستمر هاوياً وعاشقاً للحياة المسيحية، وفِكره لا زال يسترجع ما قاله مُعلّمه في السنة الأخيرة من المرحلة الثانوية، وفكّر أخيراً في أن يبحث عن أسرار الديانة الإسلامية بعيداً عن حياته في العالم الكاثوليكي.

وذُهِل عند قراءته لأجوبة تلك التساؤلات التي كان يبحث عنها في ديانته، ووجدها تتسم بالوضوح وتتوافق مع الفطرة، وقرّر أن يتعمّق أكثر في قراءة ذلك الجانب، ولكن من خلال التحاقه بدروس إسلامية في المركز الإسلامي بالعاصمة البلجيكية بروكسل، واطّلاعه على مراجع إسلامية؛ منها القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف.

ولم يُصدّق "راميس" ما شاهده من ربط للكون والحياة في تلك الكُتب المُنزّلة مُنذ آلاف القرون، ولا زالت تحدث وترتبط في الوقت الحالي، وأن الإسلام صوّر الحياة الدنيوية على أنها رحلة نحو مكان سرمدي على جنات ونعيم، شريطة أن يتنبّه الإنسان أثناء سيره إلى نياته وأعماله مع تجديده المُستمر للتوبة الصادقة مع الله.

ولم يجد "راميس" هناك عُذراً أمامه في التخلّي عن طريق صحيح اتضحت رؤيته، مُعلناً تحدّيه للمجتمع المُعارض، وإعلانه إسلامه بعد ذلك، وهو يرى ذلك كان مُستحيلاً ومُستبعداً من مُخيلته في السابق.

واعترف "راميس" بأن السورة القرآنية التي غيّرت مجرى حياته، وجعلته يتوقف عندها كثيراً هي "سورة العصر"؛ لما تحمله في طياتها من إنذار، وتقديم للحلول التي تُخلّص الحياة في كلمات بسيطة عظيمة المعنى، ولا يفهمها سِوى من يقرؤها بتدبّر وفكر واعٍ، ويؤمن بأركان الإيمان الستة.

حلم المنصب الكاثوليكي:
اتخذ "جريجوري مانويل راميس" قراراً بعد إسلامه بتغيير اسمه إلى "بلال راميس"، وكانت عباراته المُفضّلة دائماً هي قوله: "الإسلام هو نور عقلي وأساس وجداني"، وظفر بمنصب لم يكن يحلم به بعد توليه منصب مدير مدرسة إسلامية ابتدائية ببلجيكا؛ نظير سعيه الحثيث والتغيّر الملحوظ والمُستوى العظيم والرسالة السامية التي يقوم بها في البلد، وتحوّله لرجل إسلامي يُقدّم أعمالاً جليلةً للمسلمين هناك، على الرغم من تمنِّيه سابقاً أن يُحقّق له كُرسياً قِيادياً في إحدى المدارس الكاثوليكية.

واعترف "راميس" بأنه تلقى هجمة شرسة وردة فعل عنيفة بعد اعتناقه الإسلام، من فقده لأصدقائه السابقين، ومن المحاولات المُستمرة والدائمة من جدته التي تبحث قصارى جُهدها في أن تضغط عليه عاطفياً لإعادته لسابق عهده، بحجة أنها فشلت في تربيته بعد تحوّله لشاب عشوائي اختار الإسلام له طريقاً.

وأشار إلى أنها ترأس منصباً بإحدى جمعيات الكنائس الكاثوليكية، وقد بلغت 80 عاماً، والحوارات الدينية والفلسفية مُستمرة بينهما، على الرغم من اعترافها بأنه أكثر اهتماماً ورعايةً واعتناءً من بقية أحفادها الخمسة الآخرين، مُتمنياً في الوقت ذاته أن يستجيب الله دعوته، وأن يكتب لجدته إسلاماً بسببه قبل مماتها.


Post: #148
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 23-08-2014, 09:01 AM
Parent: #144

فيديو مثر جداً لشاب نصراني يسلم عقب سماعه للإجابة على سؤال وجهه للشيح يوسف استس




Post: #149
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 26-08-2014, 09:45 AM
Parent: #148


دعونا نثبت أمور في غاية الأهمية

الله سبحانه وتعالى خالق عيسى ومرسله لبني إسرائيل يقول بصريح العبارة
"مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلَانِ الطَّعَامَ انْظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الْآيَاتِ ثُمَّ انْظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ"
وأنّ الله سبحانه وتعالى خالق عيسى ومرسله لبني إسرائيل سيسأله يوم القيامة سؤال في غاية الأهمية
"وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (116) مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (117) إِنْ تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِنْ تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (118) قَالَ اللَّهُ هَذَا يَوْمُ يَنْفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ" (119)
لذلك حكم الله على من خالف عيسى رسول الله عليه السلام وما انزل إليه وجعله إلله أو ابن الله بالكفر والكفر يعني نكران الحق
"لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ"
وكذلك حكم بالكفر وسوء المنقلب على من قال أنّ الله ثالث ثلاثة
" لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما من إله إلا إله واحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم أفلا يتوبون إلى الله ويستغفرونه والله غفور رحيم"

هذه العقيدة التي هي السبب الرئيس لانفصال الكنيسة وتشتتها لشرقية وغربية وهي أي هذه العقيدة التي يحاول البعض جاتهداً لإيجاد تفاسير لها بطبيعة لاهوتية إي بطبيعة إله وطبيعة ناسوتية أي بطبيعة أنسان وأنّ هاتان الطبيعتان طبيعة واحدة لا تختلط ولا تتحد وأقانيم ثلاثة وجسد واحد وطبيعتين ومراتب وغيرها من الخطرفات والتوهان الذي يدور في فراغ وكلام لا يقنع حتى كاتبه كانت هذه العقيدة هي السبب المباشر لتحول الناس من النصرانية للإسلام لأنّهم يجدون في الإسلام العقيدة الصحيحة والمنطقية وهي أنّ عيسى عليه السلام رسول الله لبني إسرائيل وعبده
الحقيقة الأخيرة التي يثبتها الله سبحانه وتعالى خالق عيسى عليه السلام ومرسله لبني إسرائيل قال أنّ عيسى لم يصلب على الصليب وفي هذا تقدير ورفعة لمكانة عيسى عليه السلام بأنّه لم يمت ملعوناً كما في عقدة بني إسرائيل بل رفعه الله إيه وأكرمه ونجاه من الموت
أدعو جميع المسلمين وجميع النصارى لتدبر هذه الأيات القرآنية المحكمة التي يتحدى بها الله سبحانه وتعالى من غيروا في دينه وبدلوا
"وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا"
الحقيقة الأخيرة وهي في غية الأهمية أيضاً
أنّ المسلمون أحق بعيسى وموسى من اليهود والنصارى الذين بدلوا وغيروا دين الله الحق
والمسلمون هم من ابتعوا موسى وعيسى عليهما السلام برسالتهما الأصلية قبل أن تحرّف أو تبدل
فنحن المسلمون متبعو الرسل جميعاً وأحق بهم من غيرنا
"آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ "[البقرة:285]،
وقال الله تعالى: "إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَنْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ اللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيَقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَنْ يَتَّخِذُوا بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا * أُوْلَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقًّا وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُهِينًا * وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَمْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ أُوْلَئِكَ سَوْفَ يُؤْتِيهِمْ أُجُورَهُمْ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا" [النساء:150-152].
وكون المسلمون أحق بعيسى وموسى من اليهود وتالنصارى لأنّهم يتبعون الدين الحق الذي أرسله الله إليهما يعضده الحديث النبوي التالي

"روى الشيخان عن عبد الله بن عباس- رضي الله عنهما- قال : قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ، فرأى اليهود تصوم عاشوراء، فقال : (( ما هذا ؟ قالوا : هذا يوم صالح نجّى الله فيه موسى وبنى إسرائيل من عدوهم، فصامه. فقال صلى الله عليه وسلم : "أنا أحق بموسى منكم )) ، فصامه صلى الله عليه وسلم وأمر بصيامه"
ولذلك يقول الله تعالى خالق عيسى ومرسله لبني إسرائيل برسالة التوحيد قبل أن يحرفوها ويبدلوها

"فلما احس عيسى منهم الكفر قال من أنصارى الى الله قال الحواريون نحن أنصار الله امنا بالله واشهد بان مسلمين(52)
ربنا ءامنا بما انزلت واتبعنا الرسول فاكتبنا مع الشاهدين(53)
ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين(54)
اذ قال الله ياعيسى انى متوفيك ورافعك الى ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا الى يوم القيامة ثم الى مرجعكم فاحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون(55)
فأما الين كفروا فأعذبهم عذابا شديدا فى الدنيا والآخرة وما لهم من ناصرين(56)
وأما الذين ءامنوا وعملوا الصالحات فيوفيهم أجورهم والله لايحب الظالمين(57)
ذلك نتلوه عليك من الحق والذكر الحكيم(58)
ان مثل عيسى عند الله كمثل ءادم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون
(59)
الحق من ربك فلا تكونن من الممترين(60)
فمن حآجك فيه فقل تعالوا ندع أبنآئنا وأبنآكم ونسائنا ونسائكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين(61)

اقرأوا بتمعن الأيات من 52 إلى 61 وخاصة تدبروا في قوله سبحانه وتعالى في الأيات 59 إلى 61

والحمد لله ربّ العالمين على نعمة الإسلام

نسأل الله أن يحبب االإيمان في قلوب الحيرى والمرتبكين والمتخبطين ويدخلوا في دين الإسلام والسلام والأمن والطمأنينة العامرة بذكر الله



Post: #150
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 27-08-2014, 01:42 PM
Parent: #149

,

من كتب التوراة والإنجيل (البايبل)؟؟؟



هذا الفيلم الوثائقي الذي عنون بعنوان في غاية الأهمية ووصل لحقائق أثبتها القرآن من قبل 14 قرنا ويزيد

وما ادهشني أنّ كل المتحاورين ووالباحثين كانوا يهوداً ونصارى ولم يخفوا أنّ التوراة والإنجيل دخلها الكثير من التحريف والتبديل وكلام البشر وأنها كتبت بعد سنين من وفاة عيسى عليه السلام

وأنّ الكثير من الإعتقادات والأفكار أدخلت في العهد القديم والجديد وأن لا منهجية في رفض الألاف من الأناجيل واعتماد فقط أربعة

بحث علمي قيّم يجب أن ينتشر بين النصارى

وفي نفس الوقت تقديم الإجابة القرآنية على السؤال محور البحث

من كتب التوراة والإنجيل (البايبل)؟؟؟




بعد مشاهدة مادة هذا الفيلم الوثائقي بجزئيه الأول والثاني عرفت السبب لماذا يدخل القساوسة والرهبان والكهنة وطلاب اللاهوت في الإسلام

Post: #151
Title: Re: الديلي ميل تقارن بين كنيستين ومسجد في بريطانيا ...
Author: Frankly
Date: 06-12-2014, 05:32 PM
Parent: #150

.