نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم

نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم


26-01-2014, 06:35 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=470&msg=1399572992&rn=0


Post: #1
Title: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-01-2014, 06:35 PM

وهي نظرية جديدة فيما بعد نظرية المواءمرة، و من تخريجات فكر المشروع الحضاري المنهار
جديدة و ملحقة بكتاب ( الأمير ) لصاحبه ميكافيللي : عن أسباب نشاءة و انهيار الممالك و الدويلات و الامم





Post: #2
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-01-2014, 01:30 AM
Parent: #1

و من قبل نقول :

الحرية للشاب السوداني - الدارفوري الشجاع : تاج الدين عرجة
الحرية لكل السجناء السياسيين في الاقبية و الزنازين، الحرية لكل الشرفاء المجلوبين بعنف الدولة
الأمنية امام محاكم السلطان

الأمن و السلامة و حق الحياة : لأهلنا الرازحين تحت حمم و ويلات السوخوي و الآنتنوف و الميج

خط ( سبتمبر ) هو البحكمنا .. نبض الشارع هو البحكمنا .. الانتفاضة الجماهيرية الباسلة هي قدر التاريخ

Post: #3
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-01-2014, 11:02 AM
Parent: #2

و ستبدي لك الأيام ما كان خافيا ...

المكان : مسرح قاعة الصداقة بشارع النيل في جمهورية قصر غردون
الزمان : الساعة الخامسة و العشرين بتوقيت الازمة الوطنية الشاملة
الموضوع : المصالحة الوطنية ( الجزء الثاني ) .. كان بطريقة فتح الرحمن البشير، كان بطريقة كارتر، كان بطريقة اولاد جابر الاربعة

.. لملمة ما تبقى من قوى اليمين الرأسمالي،
جماعة الطريق المسدود، جماعة استيراد الصلصة و الثوم من شنغهاي،

الانهيار : المفاجأة بالضبط في المبني و المعني هي ( الرقيص في بيت البكاء )

Post: #4
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Asim Fageary
Date: 27-01-2014, 11:59 AM
Parent: #3



أحمد طراوة .. سلام مربع

أزمة الولوغ في المصالح والذاتية

النسيان والإهمال التام لأزمة حاجة كان إسمها الوطـــن

تغليب المصالح الذاتية والخاصة على المصــالح العامة

الشــعب المغلوب على أمره ســواء من المعارضة (الدوغرية) أو تلك التي تمني نفسها بحلول تجلب ليها مصــالح خاصة

أو أولئك المشــاركين بدرجاتهم المتفاوتة بدءاً من المحبطين للناس الدوغريين ومروراً بأولئك الذين يبحثون عن مصــالح مؤقتة

والماسكين العصاية من النص إلى المشاركين في اللحم والراس والذين عمت قلوبهم فما عادوا يفقهون

التجرد .. التجرد .. التجرد هو الذي يفتح ألبصار والبصيرة للكارثة التي ما زالت تتضخم حتى أصبحت أضخم من حجم الوطن

الوطن الذي ما عاد له سماءاً يغطي ولا أرضاً تشيل الكم الهــائل من الهمــوم والفســاد والظلم ودماء الأبرياء

فهل نعي يا أحمد طراوة كل هذا لأن المرحلة القادمة أخطر بكثير وفوق التصـور وستفقد الكثيرين الصبر

وأخيراً قد يتفق الناس على مزيداً من الدمــاء طالما كل الطرق أمام الحراك والمقاومة المجنية باتت شبه مسدودة

إلى متى سنظل وسيظل غيرنا يدافع عن مواقف وجزئيات ليس هي إلا مسكنات لسرطان قاتل !



Post: #5
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-01-2014, 11:28 PM
Parent: #4

ليس بمقدور البشير تقديم مبادرة
فهو لا يمثل محصلة توازن القوى داخل الحركة السياسية، ولا داخل الحركة الإسلامية
ولا داخل قصر غردون

هو تجسيد للازمة بكل معانيها وأبعادها
هو الأزمة و مركز الأزمة

هو الدولة .. و الدولة هو
الدولة الأمنية و ليس سواها

تحياتي عاصم
واصل حوارك معنا من مواقع الفكر الليبرالي
لكن لا تنسى، و كمان ذكر عادل بان : الحرية هي وعي الضرورة

ً

Post: #6
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Asim Fageary
Date: 28-01-2014, 07:12 AM
Parent: #5



دكتور أحمد طراوة يا صديق نعود إليكم مرة أخرى

نتفق معكم فيما ذهبتم إليه من ضرورة الوعي


وبالتحديد الوعي السياسي (خلينا من الآيدولوجيات) نرى الوعي السياسي ضروري

ونركز على أربعة محاور أساسية لللوعي السياسي وهي:

1- فهم الأهداف الرئيسية التي يقوم عليها التنظيم والتخطيط للوصول إليها بالوسائل المتاحة

2- فهم العلاقة بين التنظيم والتنظيمات الأخرى على الساحة السياسية لترسيخ وتعضيد كل ما هو ممكن ومتاح في ظل الحدود الدنيا للإتفاق

3- فهم علاقات الضد مع مع التنظيمات المختلفة شكلياً وموضوعياً مع أهداف التنظيم الذي نتبناه ونعمل على ةتحقيق أهدافه

4- معالجة العقبات بالوسائل المتاحة وسد الفجوات الخلافية مع المؤسسسات الصديقة المحتملة وإبداع وسائل عمل مشترك

فلنسميه تحالفات أو إندماجات أو توحيد للقوى

* مع الوضع في الإعتبار أنه في الحالات الكارثية التي يمثل وضع الســودان حالياً نموذجاً لها يجب إبداع وسائل جديدة وأفكار

عملية لخلق لبنة حراك سياسي قوي متجاوز لكثير من التفاصيل الخلافية التي تلجم الحراك السياسي والمقاومة بشتى أشكالها



Post: #7
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-01-2014, 02:05 AM
Parent: #6

الحزب الشيوعي: إسقاط النظام هو الحل لأزمة الوطن

الأربعاء, 29 كانون2/يناير 2014 20:19

عندما توافقنا في الحزب الشيوعي مع قوى الإجماع الوطني على رفض تلبية دعوة رئيس المؤتمر الوطني
ورئيس الجمهورية لحضور الاجتماع الذي دعا إليه مختلف القوى السياسية، كنا نقرأ الواقع السياسي الراهن
ونستصحب تجاربنا المرة مع الأساليب التآمرية المخادعة مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم الذي أدمن الوعود دون الوفاء بها.

النظام الحاكم يحكم بطبيعته الطفيلية لن يغير من سياساته ولن يتنازل عن الأستحواذ الكامل على السلطة و الثروة

.. قول على قول :

العزلة ليست الابتعاد عن الكوم الكبير و لمة الرئيس ،
العزلة هي الابتعاد عن الموقف الصحيح، و مفارقة نبض الجماهير

Post: #8
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Asim Fageary
Date: 30-01-2014, 06:01 AM
Parent: #7

Quote:

العزلة ليست الابتعاد عن الكوم الكبير و لمة الرئيس ،
العزلة هي الابتعاد عن الموقف الصحيح، و مفارقة نبض الجماهير


A Typical Quote


Post: #9
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-01-2014, 01:34 PM
Parent: #8

دمت أخي عاصم،
.. و شكرا على موالاة البوست بهذا ( الإحسان الليبرالي )

لدي نقاش مؤجل معكم حول الليبرالية في السودان

الآن نحن لا نزال تحت ( عتمة ) و ملابسات و ذيول الخطاب ( الاونطا ) المنسول من فكر المفاجأة ،
وهو ذات فكر : التدافع الهبتلي .. و الفوضى الخلاقة

طور البشير مبدأ الترابي المسمى بالتوالي الحزبي، الي مبدأ جديد يسعى للتوائم مع راهن و مخرجات الازمة
مبدأ اسمه : التوالي الجماهيري الشامل التاريخي المفتوح .. توالي الامة برمتها مع الرئيس الواحد الأحد

رسالة الي كل وطني مخلص لازال تحت تأثير ( عتمة ) ليل الخطاب البهيم : الخطاب لم يتم تغييره .. الخطاب
كتب هكذا و انتهى هكذا .. الخطاب متفق عليه من الجميع ( عسكر و حرامية ) .. الخطاب يحمل فكرة محددة و رسالة واضحة
الخطاب يعبر بدقة عن معسكر قصر غردون .. يعبر عن الأوليجارك الطفيلي السوداني و هو يقطع
الشوط الأخير ل ( ماراثون الفشل الماحق و الازمة الوطنية الشاملة )

Post: #10
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 31-01-2014, 04:36 AM
Parent: #9

بأثر الخطاب ( خطاب البشير المعطوف على مجريات و راهن الازمة )،،
تمايزت الصفوف، و صارت كل نفس بما كسبت رهينة ..

... فصار حال الصادق المهدي، و غازي و الترابي، كما هو حال ( المرجئة )
مرجئة الدين و الدنيا و الحركة السياسية

Post: #11
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 31-01-2014, 09:55 AM
Parent: #10

Quote: تمايزت الصفوف


وكأنها - أي تمايز الصفوف - الفريضة النضالية الغائبة .. غائبون ويبحثون عن فريضة غائبة .. أخشي أن يستمر الحال كذلك ؟!!!


..
كيف الحال والاحوال ؟!

Post: #12
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 31-01-2014, 12:47 PM
Parent: #11

وكيف حالك انت يا مشرف

تمايزت الصفوف بين : خط سبتمبر و خط ( الإرجاء )
الإرجاء هو : نهج القفز فوق حقائق الازمة، هو مزيد من الاملاق والسحق و المحارق لصالح مشروع مزعوم
اسمه : تجربة إسلامية جديدة مبراءة من العيوب

هؤلاء المرجئة السودانين يعتمدون تاكتيك : إطالة أمد المنطقة الرمادية
هؤلاء يخافون الاستقطاب الإيجابي ( العتبة الأولى للعمل الثوري الكبير الذي يلوح في الأفق )

يقولون : البشير مهما عظم ذنبه فهذا لا يلغي إيمانه ( و نرجىء أمره و حسابه ليوم تبعثون )
هؤلاء لم يذهبوا لمسجد ( سيدة السنهوري ) بل ذهبوا لتدشين مشروع جديد لفتح طريق
التطور الرأسمالي المتوهم .. هولاء سمعوا اشاعة تقول :

هنالك مشروع جديد برعاية قطر و بعض الأوليجارك المالي في بورصة وول - ستريت ( مجموعة وارن بوفيت و جاك والش و عوائد الغاز المسال القطري )
كارتر يعمل مع هؤلاء في وظيفة : مروج مشاريع استثمارية و علاقات عامة

واجبنا هو الدعوة لتنظيم معسكر مضاد .. معسكر الراغبين بجدية للعمل بلا اجر لصالح مشروع شهداء هبة سبتمبر

Post: #13
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Hololy
Date: 31-01-2014, 12:50 PM
Parent: #11

...
..
..
..

Quote:

نظرية المفاجأة

..
.....
...
..حقيقة هي قمة المأساه و قمة الازمه يا صديق ...ان نكون في هذا القرن المرقّم من عمر هذا الكوكب الان وبكل صولجانه العلمي و التقني و الاتصالاتي ...و التحكمي ...و التخطيطي
...
..و رغما عن انف كل ذلك لم يكف البعض التفكير في حكم بلد حدادي مدادي ناخت ارضه ظاهرا و باطنا بالخير و خير الانسان من فوقها ....باسلوب المفاجأه و الفجائيات ؟؟؟؟!!!
..
..تبا لهذا الزمن الرماد ...
..
..تبا تب ؟؟
..
..
..

Post: #14
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-02-2014, 02:53 PM
Parent: #13

.. الخطاب،
رغم كونه مكتوب باثر أوهام غلاة البنيويين - اللغويين جماعة إحلال النص اللغوي محل الواقع المازوم
( النص الاونطا )

إلا انه ( أي الخطاب ) قد نقل الازمة لساحة مناخ سياسي جديد
يا ( حللي ود عبد الكريم ) .. يا صديق : شن الشورة ؟!

لان المناخ السياسي الجديد الإيجابي الذي يعزز من مبدأ اسقاط النظام : لا يعني ان موازين القوى قد تعدل تلقائيا !

.. شروط و مهام و ملامح و حسابات تعديل موازين القوى ( هنا بالضبط مربط الخيل البجن تسعين )
الحساب ( الدوبيا ) و الحساب ( الديجتالي

نواصل : نحو أفق الانتفاضة الجماهيرية الباسلة

Post: #15
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Mohamed Yassin Khalifa
Date: 01-02-2014, 06:48 PM
Parent: #14

Quote: هؤلاء لم يذهبوا لمسجد ( سيدة السنهوري ) بل ذهبوا لتدشين مشروع جديد لفتح طريق
التطور الرأسمالي المتوهم ..

عزيزي دكتور طراوة... النظام الرأسمالي الحق والذي ننعم به أنا وأنت براءة منهم ومن دجلهم!

نحن نتقدم إلى الوراء لأننا نتصيد بعضنا البعض بينما هم يتكاثرون بسلاحهم مثنى وثلاث.
نجتمع في أرض الحرية لنعزل نفسنا عنها وعن تلك الأرواح التى كان عندها يوماً أملاً في غد مشرق
ووثقت فينا... ولم نكن جديرين بهذة الثقة ولم نكن أهلاً لها لأن بنا جين ضار يتكاثر بداخلنا.

نحمل أفكاراً لا تتطور.. فهل لنا أن نُقوِّمها أو أن نلفظها؟ أم ترانا في إنظار مفاجئة السماء؟؟

أنظر حولك...!

Post: #16
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 01-02-2014, 07:28 PM
Parent: #15

فعلا يا دكتور طراوة،
دا الخطاب المغتغت وفاضي وخمج،
الشعب الصابر مشاكله منذ ربع قصر تتفاقم،
حول الكسرة المرة،
والمرض الدواهو مَحَرَّق،
والقراية النار للوليدات البنيات، عشان يكبروا باكر، ويزيلوا الغبار...
وبرضو عاوزين ديمقراطية، وحرية ، وتداول سلمي للسلطة، السوداني لا يمكن ان تحكمه كسر رقبة، اخنَق فطِّس،
فنحن قوم خلقنا احراراً لنعيش احرار، وكلامنا واضح وعديل، لا فيه طق لا شق
قدامنا النيل ، ولوزة قطن ونخلة على جدول، شامخة، وغابة وصحراء وعتمور ممتدا واسعا وفسيحا....
وكل ذا الشموخ،
دا واقعنا ....
وديك طلباتنا،
اها كلام زي كلام البشير دا كلام الطير في الباقير ، بندق في بحر....
هو قمة الانهزام للمشروع الاسلاموي الربوي،
كل العبارات القديمة باخت في سوق الشعب، ولم يعد لها سوقا،’ ولا رواجا،
فلجات الازمة في اعلى تجلياتها ، لطلاسم، وهروب للامام،
اعتقد ان هذا الخطاب الاخير لهذا الراس الهرم،
والشعب خلاص، قنع عن اخرهم في خيرا فيهم، ومنهم،
ويطيل حبالهم، لا لكي يطيل حياتهم، ولكن لتكفيهم لينشقوا.....

الانتفاضة المجيدة هي طريق الخلاص،
والتغيير قادم وحتمي،
الشعب سينجزه باقل دم ممكن وبلا دم لو امكن.....

Post: #17
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 02-02-2014, 01:53 PM
Parent: #16

عبد المنعم يا صديق :
أنجز المصريين انتفاضتهم في سلاسة جماهيرية ضخمة عدلت موازين القوى دراماتيكيا، وذلك لعدة اسباب منها
و ليس كلها :

هم متكدسين في مساحة عشرة بالمائة فقط من أراضي مصر .. اراضي الحاجة ( بمبا بت الحلواني التونسي ) كلهم أولاد بمبا دون تعارض اثني / قبلي
الطبقة الوسطى المصرية اثبتت أنها واسعة الحيلة و شديدة الحيوية و لا تنفك تمتلك أدوات مقاومة عديدة و متنوعة ( هذا موضوع عاوز نقاش )

كلما افتح خط الموبايل مع صديقى محمد يس أبادره ببعض نمات ود ابشوارب صاحب الشريف حسين الهندي :
ود الخليفة المتمم كيفي .. مطمورة غلاي مونة خريفي و صيفي

ذلك انه
كنا و لا نزال نلوذ بتعابير اهلنا الاصيلة .. خوفا من خطر( تعابير لغوية ) قادم :
يوم محنة الكلام و العبارة .. المحنة التي هي ضمت مخرجات المشروع المتهاوي في جهاته الاربعة
شوف سودان الناس كما هم Vs سودان

ضوعيفات العرى Vs عربا نحن حملناها و نوبا ( مرسي صالح )
انفساح آفاق التهيوء Vs رحمة المولى الوسيعة تفرح ( الحر لو )
طاقة غير مسدودة Vs انهضوا يا شباب الكسل بطال ( البنا و كرومة )
استفراغ الطاقة Vs واجب الأوطان داعينا .. نجد ننهض دوام نعمل نحقق كل أمانينا ( عبيد عبد الرحمن )
تقبض أعضاء الجسم الوطني Vs الازمة الوطنية الشاملة، قل الانهيار ( دون لف و دوران ) .. ياخي قل قول الفرنجة National Spasm
.. ياخي قل قول الشارع العريض : حكومة ما فيها خير و رجاء .. حكومة مستحمية، و فوتت طارة كلتش، و مكنتا ما بتقسم

Post: #18
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Kostawi
Date: 02-02-2014, 06:48 PM
Parent: #16


Post: #19
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 02-02-2014, 07:44 PM
Parent: #18

Quote: .. ياخي قل قول الشارع العريض : حكومة ما فيها خير و رجاء ..

* خالتنا القسمة جات من الجزارة ، وصارة ربع كيلو لحما، تتسأل سرا وعلانية : وين البصل ؟وين الخدار؟ وين الملح؟
سمعت محمد شمارات، يعلن من مكرفون المحلية ان رئيس المحلية يدعوكم اليوم للتفاكر حول تاهيل المقابر..
قالت: والله دي حكومة عاطلة. واضافت : انتوا الحيين سويتولن شنو؟
* عمنا فيصل اكبر موظف في حكومة السودان، من اوائل المتعلمين في حلتنا، ويشتغل عتالة بعد الدوام، ويحش القش كطلابي* محترف،
مرة قاعدين في النادي ، لمح تلاتة من منسوبي الحزب الحكومة ومرطبين ترطيبة حبيبك، قارن بين وضعه ووضعهم ،راحتهم وشقاه،
وقال قولته المشهورة: والله يا جماعة في الحلة دي في ناس عايشين بالفكرة،
واضاف الفكرة الخطأ،
* في مجلس ما قال محمد شمارات وقد بلغ به الانفعال مبلغا: والله والله الطالب في طب الخرطوم يمشي الجنوب يستشهد ويرجع عادي،
رد رجل لم يشارك في النقاش مطلقا: يا ولدي ما تملأ خشمك بي الله، نحن برا حليفة مصدقنك،

Quote: حكومة مستحمية، و فوتت طارة كلتش، و مكنتا ما بتقسم

حكومة ما عارفة تسوي شنو، شغالة برزق اليوم باليوم، ولمن يجي الصباح وتلقى نفسا ما زالت حاكمة ، هي ذاتا قاعدة تستغرب،
وتقوم متكاسلة، بلا دفع ولا دافعية ، بلا خيال ، ولا هم ، ولا مسؤولية،
تلتخ عشواء يا خابت يا كمان خابت....
دي حكومة ما شة علي عجل الحديد ؛ ومكنتا سيَّحت من زمان،
...............
ويوم بكرة جميل،

* الطلَّابي لمن لا يعرف، هو من يحش البرسيم ليلا، حتى تتلغفه غنم الخرطوم صباحا باكرا، طازجاً ومندياً،

Post: #20
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Kostawi
Date: 02-02-2014, 08:11 PM
Parent: #19


Post: #21
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: كمال قسم الله
Date: 02-02-2014, 10:28 PM
Parent: #20

االأعزاء أحمد طراوه وأحمد حسن
وكل الذين شاركوا فى هذا البوست

حقيقة أن خطاب البشير فى قاعة الصداقة الذى القاه فى إطار مايسمى بالحل السياسى الشامل ، وحضره كل من رئيس حزب الأمة ، والأمين العام للمؤتمر الشعبى ، هذا الحدث عبر حقيقة عن الأصطفاف القديم /الجديد القائم على تغليب الوحدة الأيديلوجية مع النظام ، على كل دوافع سياسية لمعارضته ، كما يعبر أيضا عن التنكر الصارخ للعهود – وهكذا إعتاد شعب السودان وقواه الحية على هذا التنكر – والعودة غير الكريمة لثوابت السودان القديم بكل تفاصيله ومفاصله ، ويمهد الأرض لإصطفاف جديد /قديم .
هذا الموقف قد يؤدى الى إحداث شروخ عميقة على كل مستويات المعارضة ، وبما أننى شاهد عيان أستطيع أن أقول أن ذلك بدأ بالفعل ، كما أستطيع أن أجزم بأن ذلك سيوفر مناخا مناسبا لكل العناصر الأنتهازية للإلتحاق بركب السلطة ، كما سيجعلها تتغنى غناء فاجرا بشعارات الحل السياسى الشامل والسلام والسماحة والتعافى ، وهى فى غمرة سكرتها الإنتهازية لا تدرك أنها تلعق فى أحذية القتلة والسفاحين وسارقى قوت الشعب .
موقف الأحزاب التى شاركت بالحضور والتصفيق لقادة الظلام والقهر والإستبداد فى السودان ، الحق ضررا بليغا بالمعارضة المتمثلة فى تحالف قوى الإجماع ، وأننى وحسب تقديرى ، لا أتصور تلافى هذا الضرر أو إصلاحه فى وقت قريب ، هذه معركة أخرى وشعب السودان فى أتم الإستعداد لخوضها ، كما أننى أعتقد أن ذلك من شأنه أن يدفع القوى الجادة للعمل على تأسيس تحالفات جديدة .

Post: #22
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: mohmmed said ahmed
Date: 03-02-2014, 08:43 AM
Parent: #21

الخطاب متفق عليه جميعا عسكر وحرامية


د احمد

دا الكلام النجيض

حكاية الخطاب اتغير والبشير اتلعثم وناس الجيش ما حضروا

دى كلو كلام ساكت

الخطاب عبر تماما عن ما يريده البشير

مراوغة واختفاء وراء ضباب الكلمات

اللغة التى تحقق التواصل والتعبير عن الافكار

تتحول لديهم الى العاب حواة
تنثر الكلمات
ولا تضيف معنى

نحنا كاشفنهم وعارفنهم
وبنوصل للشارع فهمنا دا

والداير يصدق ويمشو معاهم دربو اخضر

نحنا نقدر نقول بكل صراحة

يا ناس الملك عارى

Post: #23
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-02-2014, 07:56 PM
Parent: #22

كوستا
كمال قسم الله
محمد سيد احمد
.. لكم تقديري .. و شكواي .. و محنتي

من زمان و انا غير متعاطف مع استنتاج جوزيف ستالين في كتابو ( حول مسالة اللغة ) :
الكلام البقول قوة اللغة في سعة قاموسا ..

سعة القاموس ( ساكت كدا ) : بجيب الاطناب و الحذلقة و خواء التعابير و كلام الطير ألفي الباقير

الأهم هو :
الرسوخ التاريخي الاجتماعي للغة، الرسوخ البجيب ضبط المفردات و الأصالة، و موضوعية الاشتقاق، و دقة التعابير في صلتا بعلاقات الواقع الموضوعي
كلام خطاب البشير ما سمعنا بيهو لا في عاد لا ثمود، لا الجاهلية، و لا في صدر الاسلام و لا في دولة بني العباس

خطاب البشير مستحدث من قاموس الازمة،
خطاب روليت
خطاب اشر يمين و امشى شمال
تعابير بلاد فاس الما فيها و ما ورآها ناس

قوة اللغة في واقعية و دقة و أصالة مفرداتا و تعابيرا

Post: #24
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 03-02-2014, 09:39 PM
Parent: #23

Quote: خطاب البشير مستحدث من قاموس الازمة،

البقول كلام زي كلام البشير دا، اهلنا بقولوا عنو بلسان سوداني مبين:
دا بشتل برَّا الحوض ....
انه يزرع الوهم، ويحصد الهشيم...
مرة اخرى اعتقد انه الخطاب الاخير لهذا الرجل الممثل الاول لتحالف الازمة، الوهم ؛ الهزيمة....

Post: #25
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: كمال قسم الله
Date: 03-02-2014, 10:07 PM
Parent: #24

لمساعدة هذا النقاش رايت أن أذكركم ببعض من تجارب الماضى السياسى ،وبالمناسبة الماضى القريب جدا ، ويبدوا لى أن بعض قادتنا يعتقدون أن ذاكرة هذا الشعب ضعيفة للغاية ولذلك نجدهم يراهنون على هذه الفكرة البائسة .
تذكرت تجارب الماضى القريب إبان إنتفاضة سبتمر المجيدة ، وكنت مراقبا لتعاظم النهوض الجماهيرى ، وتعدد وأشكال المقاومة ، منذ إحتجاجات يونيو 2012 ، حتى تم تتويجها بإنتفاضة سبتمبر 2013 .
لم يتمكن تحالف قوى الإجماع من أن يصبح إطارا فعالا للمعارضة ، ولم يتمكن من أن يكون جاذبا لأكبر قطاع من الجماهير ، أكد ذلك فشله فى إدارة إنتفاضة سبتمبر وعدم مشاركته فيها بالمستوى المطلوب .
لذلك أرى من الضرورى بمكان ، إستعراض حال المعارضة منذ التجمع الوطنى وكيفية مواجهته للأزمات المكرورة التى ظلت تعانى منها المعارضة.
فى سنة 1998 وفى ختام إجتماعات هيئة قيادة التجمع الوطنى ، صدر ما يسمى بإعلان القاهرة ، فى ذلك الإعلان لم يرد أى ذكر لهدف التجمع الأساسى المتفق عليه وهو إسقاط النظام . كان ذلك بالقطع تنازلا واضحا وجوهريا ، وأثبتت الأيام أن أطرافا فى التجمع ، كانت تهدف فعلا لتقديم ذلك التنازل .

فى أبريل 1999 إلتقى السيد الصادق المهدى سرا مع الترابى ، ولم يعلن السيد الصادق عن تفاصيل ذلك اللقاء ، لكن كان للترابى تصريحا واضحا فى برنامج تلفزيونى حيث قال:
إنهما إتفقاء على كافة القضايا المطروحة.
فى يونيو 1999 ، عقدت هيئة قيادة التجمع إجتماعا فى أسمرا ، وبرغم أن الإجتماع أكد على مواقف مبدئية سابقة ، إلا أنه لم يدن أو يرفض لقاء جنيف ، بل قدم تنازلا جوهريا آخر تمثل فى قبوله ، تحت ستار السماح لحرية الحركة لفصائله بمبدأ الإتصالات الثنائية مع النظام .
لقاء جيبوتى ، الذى خرج علينا بما يسمى نداء الوطن . كان ذلك بمثابة خطوة تمهيدية لخروج حزب الأمة من التجمع الوطنى ، حيث قام بارسال كافة كوادره العاملة فى الخارج إلى داخل السودان .
وما زلنا فى جزء من أجزاء ليالى الحلمية ، الا وهو لقاء قاعة الصداقة ، بكافة أبطال المسلسل ، وهذا يؤكد أيضا أن هذه خطوة أخرى فى إتجاه الأصطفاف الأيديولوجى وفق إتفاق معد سلفا .
أخيرا وبعد لقاء قاعة الصداقة ، عقد تحالف قوى الإجماع مؤتمرا صحفيا بدار الشيوعى ، هل تتخيلوا من هم الذين كانوا فى المنصة ، يسار الأستاذ فاروق ، كان كمال عمر الذى يبدو أنه أكثر يسارية من فاروق ابوعيسى ، وكان يمينه الأستاذ بشاره ممثل حزب مكى بلايل ، وكليهما إرتدياء بدل وجلساء فى قاعة الصداقة التى كان على منصتها رئيس النظام وجالساء رئيس المعارضة فى المنصة المعدة لمعارضة النظام وفضحه ومن ثم إسقاطه.
يا أخواننا فى السودان وفى أى موقع أو واد تبعثرتم فيه ، ألم نفق من طريقتنا العقيمة فى مخاطبة مشاكل واقعنا السياسي المرير ؟؟؟؟
يا جماعه مش المفروض نشوف لينا موضوع تانى بدل نقعد نتفرج على فليم كرتون سيئ!!!
لا بد من تحالفات جديدة ، وعلى أسس جديدة ولى عودة ....

Post: #26
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: كمال قسم الله
Date: 03-02-2014, 11:18 PM
Parent: #25

إن الموقف السليم إذا أراد النظام أن يعتمد الحل السلمى ، والتوصل إلىه ، فإن ذلك لايتم على أساس برنامجه الفاشل المجرب ( بتشديد الراء وبجرها ) بل على أساس برنامج الشعب المتمثل فى :
1- الأعتراف بأنهم إرتكبوا جريمة كبرى ، حينما إنقلبوا على النظام الديموقراطى سنة 1989
2- إعلان إستعدادهم لتسليم السلطلة لحكومة وطنية ، تشارك فيها كل القوى السياسية ، وتكون مشاركتهم فيها رمممممممممممممممزية
3- حل كل الأجهزة الأمنية الخاصة ، والمنظمات العسكرية غير النظامية والمليشيات المسلحة التى قتلت ثوار سبتمبر وقوات الدفاع الشعبى .
4- إعلان إستعدادهم ، أفرادا وهيئآت ، للمثول أمام محاكم مستقلة وعادلة يتم تكوينها من قضاة سودانيين مشهود لهم بالكفاءة ،، للممحاكمة على الجرائم الفرديةوالجماعية التى أرتكبت منذ سنة 1989
4- إلغاء كل القوانيين المقيدة للحريات ، وتستبدلهما مؤقتا بالقوانين التى كانت سائدة قبل الإنقلاب ، ما عدا قوانيين سبتمر سيئة الذكر .
5- إطلاق الحريات العامة ، حرية الصحافة والتعبير والتجمع ، التظاهر والإحتجاج والإضراب . والسماح للأحزاب والنقابات بممارسة نشاطها بحرية كاملة .
6- أن يعلن النظام إستعداده ، لرد الأموال والممتلكات ، العامة والخاصة ، الذى نهبها طوال سنين حكمه ، وفق إجراءآت قضائية عادلة.
والمطلب الأول والأساسى ، أيقاف الحرب من قبل النظام بإعلانه وقف لإطلاق النار ولو لحين .


هذا بالإضافة لكثير من المظالم والخروقات.................الخ ولى عودة أخرى

Post: #27
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-02-2014, 04:03 AM
Parent: #26

بسبب من تفاقم حدة الفرز الاجتماعي الطبقي ،
و صعود و اشتداد حركة النضال ألقومي الديمقراطي لشعوب و قبائل الهامش السوداني،

فقد صارت مطلوبات و محددات برنامج الحد الأدني للتحالف السياسي - الوطني الواسع الرامي لإسقاط النظام،
صارت تتسم بدرجة عالية من الثورية و النزوع الراديكالي للتغيير الاجتماعي، و في كامل التجاوز ل ( لحظة ) أكتوبر 64،
و ( لحظة ) أبريل 85

فلو كانت أكتوبر و أبريل و مجمل انتفاضات الربيع العربي هي بغرض الحريات العامة و استعادة الديمقراطية،
فان طبيعة و أهداف الانتفاضة الثورية السودانية التي تلوح في الأفق، تتجاوز قضايا الحريات الدارجة لتلامس أفق
اجتماعي - طبقي - ثوري جديد

هنا تكمن جذور الترددات السياسية و المخاوف الطبقية للصادق المهدي و بقية مرجئة الحركة السياسية السودانية
هنا نفهم بالضبط سر هذا التاكتيك ( الممجوج الممل ) المعروف ب : تاكتيك إطالة أمد المنطقة الرمادية

.. خلاصة الأمر يا كمال أخوي : لا تحالفات و لا اصطفاف خارج إطار نظرية و مبدأ ( الاستقطاب الإيجابي )



Post: #28
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-02-2014, 03:20 AM
Parent: #27

لماذا ظن ( كمال عمر عبد السلام ) خيرا بالبشير ؟!

لماذا لم يستبن كمال عمر الأمر ( دون ضبابية و تشويش ) إلا ضحي الغد من واقعة قاعة الصداقة ؟

يقول الحكيم ( عيدبا) : يا كليلة و يا دمنة .. حددوا مواقفكم السياسية من الرؤساء و القادة و بطانتهم ، حددوا مواقفكم اساسا بافعالهم و ليس اقوالهم
فقط بالاستناد على منطلقاتهم
الطبقية، و مصالحهم الاقتصادية ، و حركة حساباتهم في بنوك دول برجوازية أولاد الملايو

لنتذكر دوما بحصافة و حزم : ان صراع الطبقات و المصالح في السودان قد قطع شوطا بعيدا ..
لم نسمع يوما بان هنالك طبقة اجتماعية متنفذة، ظالمة، و سارقة، قد سلمت مقاليد السلطة و مفاتيح ( الثروة و التراكم )
بطوعها و اختيارها ...

.. يا كوستا : ينوبك ثواب جيب لينا كلام كمال عمر مع إذاعة دبنقا، و فيصل القاسم
كامل تقديرنا لكمال عمر

قول على قول : اللهم اصلح بين كمال عمر و كمال الجزولي، و ابعد عنهم حسين ملاسي ( وجه مبتسم جدا )


Post: #29
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-02-2014, 02:23 AM
Parent: #28

الخطاب مقروء في ظرفه الزماني و سياقه التاريخي الملموس هو على وجه الدقة ( مونولوج الازمة )
لا يمكن للمونولوج ان يتحول لدايالوج الا بالصدق و الإرادة

الازمة هي أزمة الموتمر الوطني و ليس سواه
الخطاب هو مونولوج الموتمر الوطني : الموتمر الوطني يخاطب نفسه، الموتمر الوطني يناجي نفسه

الرئيس في عزلته : يمارس عزفا منفردا على وتر الازمة المشدود

الازمة تتمدد و تتسع تلاوينها .. و الموتمر الوطني يصعد خشبة مسرح العبث
الانهيار يزحف ..

Post: #30
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد علي عثمان
Date: 08-02-2014, 04:20 AM
Parent: #29

يا دكتور احمد ، تحياتي. كمال عمر سافي التراب و ندمان علي حضور خطاب الوثبة الهزلي

كمال عمر: قوي الاجماع الوطني كانت علي حق بمقاطعة خطاب الوثبة ، بعد هذا الخطاب الابله الشعب السوداني ما عنده خيار الا الثورة و اسقاط النظام.




Post: #31
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-02-2014, 10:21 AM
Parent: #30

محمد يا علي،
لك شكري الجزيل على رفع هذه الوثيقة الإلكترونية الهامة

كمال االصادق ( كمال دبنقا ) قال ل ( كمال عمر عبد السلام ) : أنتو الوداكم شنو ؟!
قال ليهو قول شيخنا ( أبو الصفية ) : نحنا قبيل شن قلنا .. قلنا الطير بياكلنا ..

كمال عمر يتعلم .. و نحن نتعلم : و يبقى شعبنا هو المعلم .. هو الأستاذ .. نبض الشارع هو البحكمنا
و يبقى الشارع هو : شارع الازمة العويصة، شارع صراع الطبقات، شارع الانفجارات و المفاجاءات ( الجد )
شارع ( الجن ) الذي لن يسبر غوره جهاز قراءة التطورات بتاع نافع و عطا و الجاز : الجهاز الجديد الأسمو ( النبضوميتر )

صدق كمال عمر و هو يستخلص دروس الصراع السياسي، حين قال : المجموعة الأمنية خرجت خروجي شكلي ..
نعم : خرجت لتتفرغ لمهام جديدة .. مهام الصراع الشرس المتصاعد، مهام ( فوق وزارية )


قول على قول :
يتواصل الاستقطاب السياسي، و تتقلص المساحة الرمادية، وتتراكم عوامل نضوج الازمة الثورية
خط سبتمبر هو البحكمنا .. الانتفاضة الثورية الباسلة تلوح في الأفق

Post: #32
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-02-2014, 03:42 AM
Parent: #31

الانهيار يزحف !

واهم من يعتقد بان النظام قادر ان يلتف على الازمة الخانقة
واهم من يعتقد ان النظام قادر على بناء تحالفات و توسيع قاعدة الحكم

النظام الطفيلي بحكم ( طبيعته و تركيبته، و منظومة مصالحه، و حلقته الحاكمة الضيقة ) ،
هو أعجز من ان يطرح مبادرة سياسية ذات جدوى و فعالية

و يبقى خطاب البشير
مجرد فاصل عبثي : العبث من فوق خشبة مسرح تميد من تحته الأرض

الانهيار يزحف :
حتما سيصبح الدولار بعشرين جنيها ... دراما تراجع قيمة الجنيه السوداني جذورها ضاربة في تربة الاقتصاد الكمبرادوري غير المنتج
المؤشر النهائي الحاسم في أزمة الاقتصاد الطفيلي : عندما يصبح الجنيه السوداني عملة غير قابلة للصرف و التحويل
حكومة قصر غردون تسير حثيثا نحو الإغلاق الكامل : The Goverment Shutdown

المخرج : اسقاط النظام .. و فرتقة هذه التركيبة الفاشلة اللعينة العاجزة تماماً عن إدارة الدولة و الحياة اليومية

Post: #33
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-02-2014, 02:27 AM
Parent: #32

الانهيار يزحف
الفصل السابع المحمول على أجنحة القرار 2046، أيضا يزحف

واهم المشرع الدولي ...
واهم من يعتقد بان مجلس الأمن قادر على إعادة
صياغة عصابة قصر غردون، ًو تعديل مناهجها، و نزع ثوبها الأيدلوجي
واهم من يعتقد بان بطن الموتمر الوطني قادرة ان تلد مشروع إصلاح اقتصادي - سياسي
شبيه بمشروع البرجوازية التركية، و برجوازية أولاد سومطرة و. الملايو


لنكن واضحين : لو جاءت الشمس من جهة الغرب فلن يتنازل عمر البشير. و حلقته الضيقة عن سنتمتر واحد
من السلطة و الثروة

شعارهم هو شعار الدجاجة الصغيرة الحمقاء : زرعته وحدي، احصده و حدي، و أكله وحدي ..

Post: #34
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 12-02-2014, 09:00 AM
Parent: #33

الانتفاضة الجماهيرية الباسلة : قل المحمية، قل المسلحة، قل انتفاضة اسبارتاكوس،
.. قل ما ترى يا رجل !

لابد من فرتقة تركيبة قصر غردون سريعا لمخارجة السودان من حبائل و عقابيل و زحف
القرار 2046

الشرعية الدولية هي راس الرمح للنظام الإمبريالي - الرأسمالي المتحرك من وول - ستريت
جماعة قصر غردون : جماعة الوفاض الخاوي و الريش المنفوش ... هم وكلاء وول ستريت في السودان Sole Proxy
من فصل جنوب السودان لن يتردد ان يسوق ما تبقى من البلد لذات مصير العراق

بلد في مفترق طرق بكل ما تعنيه العبارة
خطاب الرئيس في قاعة الصداقة : نظرية المفاجأة .. نهج بيع الكلام، بيع المزيكا في بيت البكاء

Post: #35
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-02-2014, 02:09 PM
Parent: #34

.. بعد 35 عاما من : مفاوضة جعفر نميرى و القبول بشروطه في المشاركة
هاهم الآن يفاوضون جنرالا جديد !!

يتمسحون باعتاب عمر البشير في ذات الموضوع، و على ذات النهج ( نهج اليد السفلى )
قمة المأساة : حين يصبح الضعف و الهوان و طشاش النظر السياسي، إدمان و عقيدة

ان اليد العليا ( يد الفقراء و الشارع العريض ) اكرم و اعز عند الله من ذهب المعز، و اجرها ابقى من
أوهام الخم السياسي و الالتفاف على واجب الصمود و النضال

لكم في مناديلا أسوة حسنة
لكم في بنات البنجاب، بنات مجيب الرحمن ( الشيخة خالدة و البيجوم حسينة ) وهن ينازلن الدكتاتور
في الشارع العريض، عبر و دروس

عوسوا عواستكم يا ال ( بوربون ). .. فالثورة خيار الشعب ..


Post: #36
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: BALLAH EL BAKRY
Date: 13-02-2014, 04:23 PM
Parent: #35

Quote: بلد في مفترق طرق بكل ما تعنيه العبارة
خطاب الرئيس في قاعة الصداقة : نظرية المفاجأة .. نهج بيع الكلام، بيع المزيكا في بيت البكاء

د. أحمد طراوة ، تحياتي لك وانت تطرق هذا الأمر الهام
لقد شغل خطاب الرئيس الناس وأبان للحكومة والمعارضة سوءاتهم؛ بل وعرّي تماما تهافت الذين امتشقوا الجلاليب والعمم والملافح المزركشة ليكونوا أول المتلقين لبرنامج أعادة تدوير ساقية الجلابة! ونسوا أن كل المكتويين بعبث الحكومة وسوء أدراتها للبلاد كانوا غياب من هذه القاعة التي أكتظت بهم يومذاك. جاءوا زرافات ووحدانا بمهديهم وغازيهم ومرشدهم وسائحيهم واحتلوا الصف الأول في القاعة الفخيمة التي خلت تماما من اهل الوجعة الخقيقيين! بلادنا مرزوءة ليس بحكومة عاجزة فحسب بل وبطبقة هدامة تسيطر علي كل شئ وتغير جلدها كما الحرباء– طبقة منظومة الجلّابة - والتي تعمل منذ الأزل ضد مصلحة أهل البلد والمقتطف أدناه من مقال حديث النشر للدكتور النور حمد نشر في سودانايل بعنوان: "الأقتصاد هو مربط الفرس ........."

Quote: الذين تتبعوا هذه المؤسسة لاحظوا أنها لا تفرق بين الأنظمة، إذ أن لها مقدرة مذهلة، على التأقلم والتواؤم مع جميع الأنظمة. لاحظ حيدر إبراهيم أن نواب برلمان الأزهري، وبرلمانات المحجوب، والصادق المهدي، والمجلس المركزي لعبود،ومجلس نميري الوطني، حوت نفس النواب تقريبًا. وحتى الانقاذ، عرفت فيهم هذه الخاصية الحربائية فوظفتها لصالحها، وجعلت بها لنفسها شرعية وشعبية. ولهذه الطبقة ذيولها الممتدة في مجالات الفن والرياضة والوجاهة الاجتماعية، وكلها تصب في ذات البحر. الشاهد أن تغيير شكل الحكم لا يغير شيئًا، لأن معوقات التغيير ليست الحكومة؛ "انقاذية" كانت أم "حزبية" أم حتى "حكومة هامش". الحكومة بمختلف صورها، ليست من الناحية العملية، سوى قمة جبل الجليد. هذه الطبقة تكره الدولة الحديثة، وترى في كل مقوماتها من خدمة مدنية نظيفة، وقضاء نزيه، وتقسيم عادل للسلطة والثروة، عدوًا لمصالحها. هذه الطبقة تحب أن تحيا الحياة الحديثة في أعلى مستوى، ولكنها تكره الدولة الحديثة. هي تكره الدولة الحديثة في بلادها، ولكنها تحبها خارج بلادها، وهذا هو سر حفظها لأرصدتها بالعملة الحرة في الخارج.

Post: #37
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: BALLAH EL BAKRY
Date: 13-02-2014, 04:36 PM
Parent: #36

Quote: نكن واضحين : لو جاءت الشمس من جهة الغرب فلن يتنازل عمر البشير. و حلقته الضيقة عن سنتمتر واحد من السلطة و الثروة
ثبت جليا من مختلف المواقف في الماضي القريب ان فخامة الرئيس عاجز تماما عن القيام بالدور الوطني المنوط به كما فعل دي كليرك في جنوب أفريقيا، في مثل هذا الظرف التاريخي الحرج. فالمعادلة السياسية التي يحاول فخامته وزنها تتطلب أدوات تحليلية لا يملكها ومقدرات أخري فشل فشلا ذريعا في في أثبات حيازته للحد الأدني منها. ثم أن عدم الطمأنينة علي مصيره هو شخصيا وفقدان الثقة في الغرب والتهم التي تحوم حول محسوبي حزبه وحكومته من صقور وحمائم بالتورط في الفساد المالي يزيد الأمر تعقيدا.

Post: #38
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 14-02-2014, 01:17 AM
Parent: #37

ثبت جليا من مختلف المواقف في الماضي القريب ان فخامة الرئيس عاجز تماما
عن القيام بالدور الوطني المنوط به كما فعل دي كليرك في جنوب أفريقيا،

الحق ما قلت أخي بلة البكري
البشير ليس بوسعه أحداث اختراق في جدار الازمة، ليس بوسعه ابتدار إصلاح سياسي - اقتصادي ناجع و ذلك لان :

- البشير يقود بلد على شفا الافلاس .. بلد اقتصاد المواسير .. بينما دكليرك كان يقود بلدا ذو منعة و حيوية اقتصادية
- لا إمكانية لتوسيع قاعدة الحكم في بلد ليس به انتاج، في بلد ليس به قطاع خاص منتج، في بلد ليس به فئات اجتماعية جديدة ناهضة
- توسيع قاعدة الحكم في فهم البشير : هو رشوة و شراء ذمم بعض المنتفعين المتسولين وزاريا
- الخطوة الأولى للإصلاح السياسي - لاقتصادي : هو إطلاق الحريات العامة كاملة دون نقصان : البشير لن يفعل هذا حتى لو باض ديك ود سند
- الخطوة الثانية للإصلاح - الاقتصادي هو إعادة توزيع الدخل القومي الحالي على نحو جديد يفك الضائقة المعيشية و يدعم القطاعات المنتجة على قلتها
و البشير لن يفعل ذلك حتى لو باض ديك المسلمية : لن بتخلي البشير عن مصروفات جهاز الأمن و مصروفات حروبه المتواترة
- البشير لا يؤمن بمبدأ التحالفات السياسية القايمة على التكافوء : لانه باختصار و حسب نفسية الديكتاتور الفرد : مافي زول مالي عينو في
كل جماعات اليمين السياسي ممن حضروا مسرحية قاعة الصداقة

المخرج : فرتقة تركيبة الحكم الحالي لصالح حكومة انتقالية تضطلع بمهام محددة واضحة : مهام الصحف الأولى .. صحف ابراهيم و موسى

Post: #39
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد علي عثمان
Date: 15-02-2014, 00:34 AM
Parent: #38

البشير يا دكتور، بلده مايلة و هو فرحان بي عنبته الشايلة




photo sharing

Post: #40
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-02-2014, 04:45 AM
Parent: #39

.. محمد علي يا صديق .. هاك حكمة عنقود عنب السليت :
الانهيار يزحف، إفلاس الحكومة غاب قوسين، الخرطوم تسير نحو وضع باريسي أصيل،
فتطل علينا ماري أنطوانيت بمقولتها الشهيرة : كلو جاتو .. كلو عنب ..

ما جدوى عنب السليت في بلد انهار فيها مشروع الجزيرة ؟!

Post: #41
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-02-2014, 04:49 PM
Parent: #40

هل أتاك حديث أديس أبابا :

يجب ان لا نترك مصير أهلنا في جنوب كردفان و النيل الأزرق و دارفور معلقا هكذا في الهواء
يجب ان لا نتركهم فريسة للجوع و العطش و المرض و طلعات الآنتنوف
علي ثامبو امبيكي الا يترك نظام الخرطوم ان يهرب بجريمته عائدا من أديس ليواصل مسخرة عنب السليت و العنز بت تميم
و متابعة اخبار أسعار أراضيهم الاستثمارية، و تحركات بواخرهم القادمة من شنغهاي و جبل علي، و مواصلة حكاوي
شهرزاد ( دخلت نملة و خرجت نملة ) مع الصادق المهدي. و حسن الترابي

امبيكي مفوض من مجلس الأمن و بموجب الفصل السابع و ذلك بنص القرار 2046
امبيكي يعرف ماذا يجب ان يفعل .. لا وقت للتسويف و اللولوة و الأجندة الأفريقية الضيقة : الناس تموت الآن في أكبر جريمة عرفتها الألفية الثالثة
على الحركة الشعبية ان تبذل أقصى جهد لفتح مسار التفاوض، و ان تقدم أكبر التنازلات ( التكتيكية - المبدئية ) لإنقاذ الأرواح
يجب على الكمرد ياسر عرمان : مواصلة ضبط النفس، و حكمة أهل السودان الأتقياء، و التحلي ببعد النظر الاستراتيجي
يجب على وفد الحركة عدم التعجل في مغادرة أديس

أي اختراق في المفاوضات لصالح أهلنا المهددين الان بالموت : هو نصر للثورة السودانية، هو نصر للكادحين، هو هزيمة لعصابة قصر غردون


Post: #42
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-02-2014, 07:47 AM
Parent: #41

الصادق المهدي : من قصر الضيافة الرئاسي بعد لقاء البشير، متوجها الي ألمانيا
عرض السلعة البايرة المعروفة بوثبة قاعة الصداقة، في أرفف متاجر السوق الاروبية

لماذا يواصل الصادق المهدي إضاعة زمنه و زمن البلاد و العباد : فلو طارت ( الكوديسا ) و لو ركت ( أروشا )،
فسيناريو و مخرجات الوثبة واضحة : البشير او من يمثله، هو رئيس الجمهورية الإسلامية الجديدة بصلاحياته الدستورية التي
تفوق صلاحيات بسمارك، و الحبيب بورقيبة، و علي خاميني

أقصى ما سيحصده الصادق المهدي هو عضوية لجنة الدستور التي سيراسها الترابي
او قل : رئيساً للوزراء في دولة رئاسية ( أمنية صرفة ) لم تعد بحوجة لوزراء

لا حكومة انتقالية .. لا انتخابات حرة، لا إصلاح دستوري - سياسي - ديمقراطي، الا عبر انتفاضة شعبية باسلة



Post: #43
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-02-2014, 12:16 PM
Parent: #42

اتفاق 28 يونيو 2011 الإطاري
خارطة طريق هادية لأولاد البرجوازية السودانية الجاية من كل فج عميق
( البرجوازية الجديدة و القديمة و ما بينهم )

برجوازية أولاد الملايو. Vs برجوازية أولاد جبل موية

أحاديث أديس
عودة نيفاشا : تلك الفكرة السودانية التي لمعت مثل برق ( المكادة ) في أفق محنة البرجوازية السودانية

لو الصادق و الترابي و غازي : فيهم ( باقي خير ) فليتخارجوا من عقابيل روليت الوثبة،
و ليقاتلو خلف اتفاق 28 يونيو الاطاري

نيفاشا الجديدة المعدلة : تلك المحيا .. القتلت يحيى ... و كتلت جون قرنق كمان

يا جماعة : دي برجوازية شنو الما عاوزة تكاتل خلف مشاريعا ( حتى خلف مشاريعا الخاصة جدا )
دي برجوازية شنو البتخاف من ( ألوان البشر ) .. دي برجوازية شنو الوصلت ولدا جبريل ابراهيم محمد لكل هذا الضيق و فقدان الأمل

و يبقى السؤال : لماذا راهن الشيوعين على نيفاشا .. و لماذا ايد الشيوعين اتفاق نافع - عقار ؟!

Post: #44
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 19-02-2014, 07:26 AM
Parent: #43

أحاديث اديس : انهيار المفاوضات

الجناح السياسي الاسلامي لبرجوازية ( اولاد جبل موية ) : لا تفاوض الا على المنطقتين فقط ( جبال النوبة و النيل الأزرق ) !
و يقولون لياسر عرمان : المنطقتين فقط .. و ما دخلك انت لو تضاعف سعر زيت عباد الشمس ، او لو صادرنا كل الصحف، او لو صار الدولار يساوي 10 جنيهات

القرار 2046 يزحف : واضح ان برجوازية اولاد جبل موية ( الساكنة قصر غردون ) لا مانع لديها ان تسلم مفاتيح البلد لجماعة الشرعية الدولية،
مثلما سلم صدام مفاتيح العراق ل ( بريمر )

على الصادق المهدي ان يختار بين :
خيار الحرب ( ام لبوس ) ... ام خيار الانتفاضة الشعبية ( جسر العبور الي سلام وطيد )

.. على كل حال البشير يدق الآن طبول الحرب : فلن يعد قادرا على سماع صوت الترابي و غازي و الصادق المهدي

Post: #45
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 20-02-2014, 08:29 AM
Parent: #44

.. تتفاقم أزمة الحكم و الإدارة في كامل التلازم مع اشتداد الازمة الاقتصادية - المالية - المعيشية
و يزداد الاستقطاب السياسي - الطبقي حدة و اتساع

الانهيار يزحف ( يزحف وفقا لقوانينه الباطنية ) المرىء منها و غير المرىء
البلد ترقد تحت برميل بارود و تقف امام خيارين لا ثالث لهما :

خيار البشير و صحبو عبد الرحيم ( خيار الحرب ) .. خيار الاستقطاب السلبي .. الاستقطاب
الإثني و الجهوي و التجزئة ..استقطاب أقلية تملك في مواجهة أغلبية ساحقة لا تملك شىء و لم يعد لديها ما تخسره

Vs

انتفاضة جماهير واسعة و باسلة ذات مواثيق و برامج سياسية عالية الجودة .. انتفاضة متعددة التركيب الاجتماعي - الإثني .. متعددة الأبعاد
انتفاضة تمثل المعبر الوحيد للسلام و الديمقراطية و الاصلاح السياسي الاقتصادي ( بر الأمان و هجعة البلد و ناسا )

Post: #46
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Asim Fageary
Date: 20-02-2014, 08:39 AM
Parent: #45

Quote:
انتفاضة جماهير واسعة و باسلة ذات مواثيق و برامج سياسية عالية الجودة .. انتفاضة متعددة التركيب الاجتماعي - الإثني .. متعددة الأبعاد

انتفاضة تمثل المعبر الوحيد للسلام و الديمقراطية و الاصلاح السياسي الاقتصادي ( بر الأمان و هجعة البلد و ناسا )





المشكلة أن من إستفردوا بدور القبطان و وضعوا قوانين للحراك تكاد تكون هي الحاجز القابع أمام الجماهير

أكث منها كابينة قيادة تبحر نحو الثورة

الثورة موؤودة وكلما قاربت ثمارها النضج أقتطفت خضراء

هنالك إنقلاب دائم على الأحداث و وثوب دائم فوق الأحداث

فهل يعي مثقفي بلادي ورواد الحراك بأن يكونوا حراساً له حتى ينضج الثمر فذلك اشرف لهم من إقتطافه قبل أن ينضج

الجبهة العريضة هذا وقتها التجاوز عن المصالح الضيقة من أجل وطن يسع الجميع هذا وقته

الثورية الحقة أن تضحي وتضحي وتضحي لا أن تضع المصالح والمكاسب حجر عثرة يعيق الوصول للأهداف

فالأهداف صارت في حدها الأدنى فهل نعي ذلك !

فالننادي بجبهة عريضة ولنضع الكورة واطة كما يقال

من أجل وطن مصيره في الرمــادي



Post: #47
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-02-2014, 10:03 AM
Parent: #46

كتب صديقي الليبرالي عاصم فقيري
(المشكلة أن من إستفردوا بدور القبطان و وضعوا قوانين للحراك تكاد تكون هي الحاجز القابع أمام الجماهير )

يقول الحكيم عيدبا : إذن فسوف تتجاوز الجماهير هذه القيادات
في الثورة الفرنسية تجاوزت الجماهير تلك القيادات المتصالحة مع الملك و زوجته و مشت خلف تيار ( اليعاقبة ) البرجوازي - الديمقراطي الثوري
في روسيا تجاوزت جماهير السوفيتات الثورية حكومة البرجوازية الصغيرة المتذبذبة، و سارت خلف لينين و شعاراته البراقة : وقف الحرب فورا،
السلام لمئات الآلاف من الجنود، توزيع الأرض سريعا ل ملايين الأسر الفلاحية، إعادة تنظيم و إصلاح المؤسسات الاقتصادية الكبيرة و وضعها في يد الدولة الجديدة

قول على قول : يدور صراع متقدم داخل قوى الإجماع بين جماعة ( المرجئة ) و بين تيار خط هبة سبتمبر
صراع يعكس تلك الميول الراديكالية الواسعة و المتصاعدة في شوارع الخرطوم و مدن الأقاليم و هلال الثورة
الخصيب الممتد من هيبان غربا الي يابوس و قيسان شرقا



Post: #48
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد الكامل عبد الحليم
Date: 22-02-2014, 12:56 PM
Parent: #45

تحية:

اطالة امد انتظار ردة الفعل بدلا عن الفعل الناجز لمواجهة ازمة لا حل لها بوجود النظام القائم.

استخدام التمويه ومد اجنحة الالتباس انتظارا للمزيد من علامات الاستفهام وفق ذرائعية واهية المنطق قليلة الأثر والمردود.

يظن من صاغو هذا الخطاب الساذج الممجوج ان ذلك ينطلي علي الشعب المعلم القادر علي صنع الثورات وقهر الطواغيت.

السند الذي يظنون انه سياتي لا محالة من رحم الغيب هو الوهم الذي يحاولون عبثا بيعه في اوساط ذوي المصلحة ومن لف لفهم من المنتفعين ولكن ليس من شعب صبر وسينتصر لا محالة.

تكاتف القوي الحية لازالة النظام واجب وفرض ومسئؤلية اخلاقية يجب ان يتداعي لها كل الشرفاء..

لا منجاة لهم من يوم حاسم.

Post: #49
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-02-2014, 03:17 PM
Parent: #48

اطالة امد انتظار ردة الفعل بدلا عن الفعل الناجز لمواجهة ازمة لا حل لها بوجود النظام القائم.

محمد الكامل : كيف حالك
إذن نناقش جدليات الحراك الثوري. Vs ميكانيكا الفعل و رد الفعل

الخطيب Vs نيوتن

بالأمس قال الخطيب ( سكرتير الشيوعي ) صادقا : موجة جماهيرية جديدة ستضرب
موجة جديدة ستزيل الغشاوة و التشويش، و ستساعد بلورة المواقف


Post: #50
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-02-2014, 04:36 PM
Parent: #49

الانهيار يزحف : لا تراه العين المجردة .. فالنقطة الصفرية Zero Point في أزمة الاقتصاد
و الإدارة هي نوع من دراما و فجاة تاريخ البلد المعين

الانهيار يزحف
و لن تلقي حقيقته حركة البواخر القادمة لسوق الاستهلاك السوداني من شنغهاي و جدة و جبل علي
فلأكثر من 15 عاما لم تنتج بلاد السودان شينا ذا شان على صعيد اقتصاد الزراعة و الصناعة

و لحكمة يعلمها الله وحده : فان سودان الموتمر الوطني .. هو اول بلد في التاريخ يظهر فيه البترول و ( يختفي ) هكذا فجأة
سيختفي البترول في بعض البلدان بسبب نضوب الآبار و انتهاء عمرها الافتراضي ..

لكن في السودان اختفى البترول بسبب نضوب القدرة السياسية للجناح الإسلامي من برجوازية اولاد جبل موية !!

الانهيار يزحف و تتسارع خطاه على تقاسيم طبول الحرب التى يضرب عليها البشير. و عبد الرحيم و بقية الحالمين
بذلك الوهم الكبير الذي يقول : سد النهضة الاثيوبي سيرفع إيجار الأرض الزراعية في السودان و سيحول مثلث
حمدي الي رانشيات قطرية لا تحدها حدود

لا تفاوض : الا وفق شروط سياسية توقف الانهيار .. البشير و الموتمر الوطني لا يملكون إرادة سياسية توقف الانهيار
البديل : وضع انتقالي كامل عبر انتفاضة جماهيرية باسلة



Post: #51
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-02-2014, 12:46 PM
Parent: #50

و يواصل الشيوعيين نضالهم بوصفهم حزب ( محترم )
.. او كما أحس و افصح عن ذلك الكاتب الصحفي المنتمي للحركة الاسلامية / عثمان مرغني

حزب محترم ذو فكر و مبادىء : حزب ذو هموم وثيقة الصلة بحقيقة ان البلد هي بالضبط في مفترق الطرق Cross Roads

يواصل الشيوعيين بحثهم : في نظرية الثورة السودانية التي تتخلق في رحم الواقع
في علم الثورة : الثورة كما عند اللاتيني بوليفار، او الإيطالي غاريبالدي، او السوداني محمد احمد المهدي، او مسك الختام كارل ماركس

الانتقال من تاكتيك اتفاقية القاهرة،
الي تاكتيك الحكومة الانتقالية الواسعة، المرحلة الانتقالية المستولدة عبر الانتفاضة الجماهيرية الباسلة

شعار لا حياد عنه : فرتقة هذه التركيبة الفاشلة المدمرة لصالح بديل وطني انتقالي جديد
الفرتقة و ليس الترقيع و الطلاء السياسي الزي ( رآكوبة المطر )

على الصادق المهدي ان يختار :
حكومة وطنية انتقالية Vs حكومة رآكوبة المطر ( المسماة بالحكومة القومية ماركة الموتمر الوطني)

Post: #52
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-02-2014, 01:12 AM
Parent: #51

الانهيار يزحف وفقا لقوانينيه الباطنية و تلك الصريحة
حصاد 25 عاما من العبث بالقوانين الموضوعية للاقتصاد

نذر قطع خطوط الاتصال بين النظام المصرفي السوداني و جملة من المصارف و الأنظمة المالية العالمية
الخطر الحقيقي ليس وصول سعر الدولار لعشرين جنيها،
بل ستصل البلاد مرحلة الإغلاق الحكومي عندما يصبح الجنيه السوداني عملة غير قابلة للصرف و التحويل
لنتذكر دوما ان ضهر الجنيه السوداني : غير مسنود بأي نوع من الانتاج
حتى تغطية الذهب ان وجدت فلن توقف الكارثة المالية - النقدية : الجنيه السوداني ماركة الموتمر الوطني ليس بمقدوره الإبحار
مترا في بحر اتفاقية ( برايتون ) الحاكمة لعلاقات التحويل و الصرف النقدي عالميا

هذه ليست حكومة قومية .. هذه رآكوبة مطر .. بل هي جنازة بحر

Post: #53
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-02-2014, 09:11 AM
Parent: #52

كيف تقيمون رسالة السيد الصادق المهدي للرئيس تابو امبيكي حول حصر التفاوض في قضايا المنطقتين ؟

قبل اسبوع من هذه الرسالة ارسلنا في الحركة الشعبية رسالة للسيد الصادق المهدي اقترحنا ان تتفق القوى السياسية المعارضه على خريطة طريق
واحدة تقدمها للمؤتمر الوطني والرئيس امبيكي , وبدلا من ذلك قدم السيد الصادق المهدي رسالة لنا عبر الرئيس امبيكي متطابقة مع مايقوله المؤتمر الوطني
في الحل السياسي ,وقد كنا نتمنى ان نعمل في صف واحد مع السيد الصادق المهدي في مواجهة المؤتمر الوطني, ولكننا يبدو اننا نقف في مواجهة المؤتمر الوطني والسيد الصادق المهدي .

( كلام ياسر عرمان وهو في طريقه للجولة الثانية من المفاوضات ) فبراير 2014

مشكلة السيد الصادق المهدي : كانت و لا تزال انه يريد ان يكون قائدا ايدلوجيا لمشروع لا مكان له في واقع السودان .. بدلا ان يكون زعيما مباشرا لامة جديدة
تبحث بقوة عن تغيير حقيقي و مستقبل واعد

الصادق المهدي : يدفع بالسودان نحو أقصى درجات الاستقطاب السلبي ..
استقطاب الهامش Vs المركز

Post: #54
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 28-02-2014, 09:40 AM
Parent: #53

.. يناضل الشيوعين بحزم و وضوح : لمنع أي استقطاب سلبي - اثني يكرس لمعادلة
الهامش Vs المركز

يناضل الشيوعين بحزم و وضوح و فقا لنظرية الاستقطاب الإيجابي التى تتبلور تاريخيا بحكم واقع و حقائق الازمة نحو معادلة صريحة :.
شعب السودان بكامل عدته و عتاده Vs عصابة قصر غردون و حلفاء القصر الجدد


Post: #55
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-03-2014, 07:56 AM
Parent: #54

بديهي ان يصبح الجنيه السوداني في عهد الموتمر الوطني : عملة غير قابلة للصرف و التحويل

اصل الحكاية : ان الحكومة تمسكت بفكرة لاعب الملوص ( تعويم الجنيه في بلد ليس به انتاج )

تعويم سعر العملة : Floating exchange rate :
ممكن : في حالة الفرنك السويسري، في حالة الكرون النرويجي، في حالة الين الياباني، في حالة اليورو الاروبي، و الدولار الأمريكي
تعويم سعر العملة : غير ممكن .. وهو ضرب من الانتحار في حالة الجنيه السوداني

اين احتياطي النقد الأجنبي الخاص بحكومة السودان ؟
بصريح العبارة : اين ذهبت عوائد بترول السنوات ال 15 السابقة

حكومة ليس لديها ميزانية سنوية ، و لا حساب جاري، و لا احتياطي نقد أجنبي، و لديها أزمة ميزان مدفوعات مزمنة !!
الانهيار المالي - الاقتصادي يزحف ..



Post: #56
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-03-2014, 03:57 PM
Parent: #55

تحياتي لكم صديقي كمال

تحايا واصلة الي ميدان جاكسون : حيث ملامح يوم الحشر و اشتداد عوامل الفرز الاجتماعي - الطبقي
تحايا شاقا طريقا غربا الي معسكر ( كلما ) حيث صمود أهل الهامش في بحثهم التاريخي عن بديل وطني ديمقراطي ( عقلاني و إنساني )

الأوليجارك الطفيلي، و حلفائهم الجدد .. تكتل اللاهثين خلف سراب الحكومة القومية : ليس أمامهم سوى خيارين لا ثالث لهما :

خيار موجابي ( طباعة ورقة مالية فئة نصف المليار ) .. و مواصلة التحايل على زحف الانهيار الاقتصادي - المالي الحتمي
Vs
حكومة انتقالية و طنية ( ضمن مهامها المباشرة في الاصلاح الاقتصادي الحازم ) تثبيت سعر صرف الجنيه السوداني،
تركيز الصرف على قطاع الصحة و التعليم، و الموسم الزراعي ذو الإنتاجية، و إعادة توزيع الدخل القومي المحدود
و المتوفر حاليا على نحو جديد

انه خيار : مصالح الملايين من أبناء شعب السودان Vs مصالح السماسرة المترفين الذين يخططون الآن لبيع كل أراضي السوداني
بعد ان فشلوا في مواصلة التحايل على اتفاقية برايتون - وود الضابطة لحركة العملة عالميا، و بعد ان أغلقت أمامهم فرص فتح خطابات
الاعتماد و مواصلة الاستيراد ( الاعتباطي ) و تصدير إناث الماشية و تجنيب أموال الشعب في حساباتهم بماليزيا

خيار موجابي و الإغلاق الحكومي Vs خيار الحكومة الانتقالية .. خيار الانتفاضة الجماهيرية الباسلة

Post: #57
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-03-2014, 03:57 PM
Parent: #55

تحياتي لكم صديقي كمال

تحايا واصلة الي ميدان جاكسون : حيث ملامح يوم الحشر و اشتداد عوامل الفرز الاجتماعي - الطبقي
تحايا شاقا طريقا غربا الي معسكر ( كلما ) حيث صمود أهل الهامش في بحثهم التاريخي عن بديل وطني ديمقراطي ( عقلاني و إنساني )

الأوليجارك الطفيلي، و حلفائهم الجدد .. تكتل اللاهثين خلف سراب الحكومة القومية : ليس أمامهم سوى خيارين لا ثالث لهما :

خيار موجابي ( طباعة ورقة مالية فئة نصف المليار ) .. و مواصلة التحايل على زحف الانهيار الاقتصادي - المالي الحتمي
Vs
حكومة انتقالية و طنية ( ضمن مهامها المباشرة في الاصلاح الاقتصادي الحازم ) تثبيت سعر صرف الجنيه السوداني،
تركيز الصرف على قطاع الصحة و التعليم، و الموسم الزراعي ذو الإنتاجية، و إعادة توزيع الدخل القومي المحدود
و المتوفر حاليا على نحو جديد

انه خيار : مصالح الملايين من أبناء شعب السودان Vs مصالح السماسرة المترفين الذين يخططون الآن لبيع كل أراضي السوداني
بعد ان فشلوا في مواصلة التحايل على اتفاقية برايتون - وود الضابطة لحركة العملة عالميا، و بعد ان أغلقت أمامهم فرص فتح خطابات
الاعتماد و مواصلة الاستيراد ( الاعتباطي ) و تصدير إناث الماشية و تجنيب أموال الشعب في حساباتهم بماليزيا

خيار موجابي و الإغلاق الحكومي Vs خيار الحكومة الانتقالية .. خيار الانتفاضة الجماهيرية الباسلة

Post: #58
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 02-03-2014, 08:57 AM
Parent: #57

أخي الحسن الشيخ :
تحياتي و تقديري .. و نرفع جميعنا الأصابع و القبعات لشعب السودان
و نواصل الترحم على شهداء هبة سبتمبر و كل شهداء الحرية و الحقوق و معارك
البحث عن سودان جديد

تزداد العزلة الاقليمية لنظام الخرطوم في كامل التوافق مع اتساع الازمة الاقتصادية المالية
و نضوب احتياطي النقد الأجنبي
تلوح نذر موجة تضخم جديدة عاتية .. و ارتفاع جنوني للأسعار .. و جفاف سلعي حاد ناجم عن تقلص مساحة
الحركة امام تجارة الاستيراد

تزداد العزلة الاقليمية لحكومة ماجوج ( الذي يلعب بالبيضة و الحجر معا )
لا يمكن ان تكون حليفا و شريكا في موامرات ايران و حماس .. فترضى عنك مصر و السعودية و الإمارات
واهم من يعتقد ان قطر هي حليف مبدأي لنظام الخرطوم ... الدوحة هي سمسار سياسي - مالي اقليمي
سمسار و عضو أصيل في بورصة وول - ستريت .. الدوحة دوما في انتظار إشارة من واشنطن

الإدارة ً الامريكية تراجع الملف السوداني : Rethinking Sudan's Question
الحقيقة التي لا ينتطح فيها عنزان : ان الانهيار يزحف .. و لا يوجد مرابي عالمي يقبل ان يسلف حكومة الملوص هذه 10 مليار دولار عاجلة
المخرج : وضع انتقالي إسعافي عاجل عبر انتفاضة جماهيرية واسعة و باسلة

Post: #59
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 02-03-2014, 04:10 PM
Parent: #58

قام الكوربريت المالي الضخم ( قولدن شاكس ) بضمان و تأجير اقتصاد اليونان international bail out
يوم ان تواضعت الحكومة اليونانية و أقرت بالإفلاس

من سيقوم بضمان الاقتصاد السوداني و إعادة تشغيله ؟

- قطر ؟
- السعودية ؟
- حسن بلقية سلطان بروناي ؟
- ام جورج سايروس ( التايكون الدولي ) الذي قام بتأجير اقتصاد بلغاريا و حوله من بقايا الاشتراكية لراسمالية صريحة ؟
- ام التنظيم الإسلامي العالمي و معه ايران ؟

* ام الانتفاضة الجماهيرية الباسلة ذات البرنامج الاقتصادي الانتقالى و التي ستقلب الطاولة على راس سماسرة الداخل. الخارج ؟

Post: #60
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-03-2014, 08:19 AM
Parent: #59

الانهيار يزحف : الإغلاق الحكومي Govermental Shut Down بدأت ملامحه
واضحة بانتهاء عهد دولة الجهاز الإداري - المحاسبي التقليدي لصالح الدولة الأمنية الصريحة

الدولة الامنية المتحكمة في :

- تصريف و إدارة النشاط الاقتصادي برمته عبر جهاز الأمن الاقتصادي
- انتقال مهام الإشراف على المخابز و توزيع الدقيق من يد وزارة التجارة إلى يد الأمن الاقتصادي
- إصدار تلاوين واسعة من الصحف الامنية و التحكم التام في الوسائط الإعلامية
- ادارة وزارة الخارجية و كافة السفارات بالخارج، و التحكم الأمني في النشاط الدبلوماسي
- تبعية الجهاز القضائي تبعية مباشرة لقصر غردون
- جهاز الأمن السياسي القائم مقام حزب الموتمر الوطني و المضطلع بكل مهام الحزب السياسية - الجماهيرية بما في ذلك التفاوض مع المعارضين

جوهر المعركة ... صراع مصيري بين :
مجتمع السودان الحر، المفتوح، المتعدد Vs الدولة الأمنية المغلقة

مرة اخرى يعيد تاريخ السودان نفسه : قصر المانجلك السناري Vs مسيد الجماهير الكادحة

Post: #61
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-03-2014, 08:20 AM
Parent: #59

الانهيار يزحف : الإغلاق الحكومي Govermental Shut Down بدأت ملامحه
واضحة بانتهاء عهد دولة الجهاز الإداري - المحاسبي التقليدي لصالح الدولة الأمنية الصريحة

الدولة الامنية المتحكمة في :

- تصريف و إدارة النشاط الاقتصادي برمته عبر جهاز الأمن الاقتصادي
- انتقال مهام الإشراف على المخابز و توزيع الدقيق من يد وزارة التجارة إلى يد الأمن الاقتصادي
- إصدار تلاوين واسعة من الصحف الامنية و التحكم التام في الوسائط الإعلامية
- ادارة وزارة الخارجية و كافة السفارات بالخارج، و التحكم الأمني في النشاط الدبلوماسي
- تبعية الجهاز القضائي تبعية مباشرة لقصر غردون
- جهاز الأمن السياسي القائم مقام حزب الموتمر الوطني و المضطلع بكل مهام الحزب السياسية - الجماهيرية بما في ذلك التفاوض مع المعارضين

جوهر المعركة ... صراع مصيري بين :
مجتمع السودان الحر، المفتوح، المتعدد Vs الدولة الأمنية المغلقة

مرة اخرى يعيد تاريخ السودان نفسه : قصر المانجلك السناري Vs مسيد الجماهير الكادحة

Post: #62
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-03-2014, 02:41 PM
Parent: #61

الان تدخل الازمة الوطنية مرحلة الاضطراب و التوهان The mere political perplexity

الان تتعدد مستويات و أشكال الانهيار
جماعة الموتمر الوطني الفاقدة للرشاد الوطني تغدو الان : عاجزة تماماً عن المساومة السياسية، و حلحلة المشاكل و لملمة فلتان الازمة

القرار 2046 يزحف ... الأوليجارك الطفيلي العاجز سياسيا يعود من اديس ب ( خفى حنين ) ليسلم البلد لقمة سائغة للشرعية الدولية
خيار التدخل الأممي يلوح في أفق البلاد

يجب ان لا ننسى دراما البلقان عند العام 1995
يجب ان لا ننسى كيف برز اتفاق دايتون ( التقسيم النهائي للبوسنة و الهرسك المفروض بقوة راس المال العالمي )

Operation Deliberate Force was a sustained air campaign conducted by NATO, in concert with UNPROFOR
ground operations, to undermine the military capability of the Army of the Republika Srpska (VRS), which had threatened and
attacked UN-designated "safe areas" in Bosnia and Herzegovina during the Bosnian War

يجب ان لا ننسى بان فيالق الشرعية الدولية : تدخلت بالقوة العسكرية وفقا للفصل السابع المحمول برا و جوا على أجنحة القرار الأممي 781
وذلك لحماية مسلمي البوسنة و الهرسك من مذابح الصرب
يجب ان لا ننسى بانه تدخلوا بالقوة، و فرضوا التقسيم النهائي بالقوة، و سأقوا مجرمي الحرب و الجينوسايد الي لاهاي بالقوة

المخرج الوحيد : هو الحل الشامل السوداني المستفيد بكامل ( الذكاء الوطني - السياسي ) من اتفاق 28 يونيو 2011 الاطاري
28 يونيو الاطاري + الحكومة الانتقالية : هو السبيل الوحيد لأهل السودان نحو تحييد الشرعية الدولية بذات أدوات الشرعية الدولية

Post: #63
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-03-2014, 12:31 PM
Parent: #62

... الصادق المهدي، الترابي، غازي صلاح الدين ( المرجئة ) المنتظرين !

جودو .. . لم يأتي و لن يأتي .. حسبما انتهت مسرحية برتلود بريخت ( في انتظار جودو )

المنتظرين المرحلة الثانية لخطاب الوثبة : و الرئيس و معه دولته الامنية مشغولين بواجب جهادي كبير اسمه : مصادرة الصحف
و مواصلة محاكمة المتظاهرين الذين خرجوا سلميا ضد زيادات الأسعار

الدولة الآن كلها مشغولة بواجب جهادي إسلامي كبير جديد اسمه : استرداد ( ام طويشة ) معقل راس و مهد صبا
عثمان كبر ..

الدولة الامنية الفاقدة للرشاد الوطني، و المبادرة السياسية الصائبة : كانت و ستظل مشغولة بمعارك الكر و الفر مع الإفلاس
المالي الاقتصادي و منازلة أهل الهامش في حرب البسوس السوداني ( جاهلية سودان القرن الواحد و عشرين )

على الصادق المهدي ان يختار :
حكومة الانتقال الوطني و برنامج الخلاص الوطني Vs حكومة جاهلية القرن الواحد و عشرين .. حكومة الحرب و الإفلاس

Post: #64
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-03-2014, 00:57 AM
Parent: #63

حكومة انسداد الأفق التفاوضي - الوطني، تعود من اديس خاوية الوفاض، و تعلن مباشرة
تدشين المرحلة الثانية للإبادة البشرية ( الجينوسايد السوداني الثاني )

الحكومة القومية حتى لو كان على قمتها السيد/ الصادق المهدي فلن تكون في الواقع سوى حكومة المحارق، و القتل، و الاغتصاب
الحكومة القومية ماركتها الاصلية هي : الجينوسايد الثاني، هي العهد الجديد للبروكسي الحكومي ( الجنجويد حميدتي )

.. اجزم بان العالم يتابع و يرصد بدقة وقائع ( سربنستيا السودانية ) .. جرائم الإبادة البشرية المدورة الآن في جنوب دارفور

Post: #65
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-03-2014, 01:20 PM
Parent: #64

.. ارفعوا يدكم عن زهير
.. اطلقوا سراح تاج الدين عرجة او ليذهب لمحاكمة عادلة
او قفوا المحاكم المهزلة في حق متظاهري سبتمبر الشرفاء

ما تفعلوه هو : سفاسف الخايفين .. ما تفعلوه لن يوقف الانهيار .. المخرج هو : اتفاق عقلاني سريع
نحو وضع انتقالي شامل و عاجل

.. هزمت الروم في أقصى الأرض .. وهم بعد غلبهم يغلبون ..

Post: #66
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 07-03-2014, 11:04 AM
Parent: #65

أعرب مسؤول الشؤون الإفريقية بوزارة الخارجية البريطانية مارك سيموندز عن قلقه البالغ إزاء التقارير التي
أفادت بحدوث عمليات قتل للمواطنين وحرق وتدمير للقرى في عدد من المناطق بدارفور لا سيما ولاية جنوب دارفور.
وندد سيموندز في بيان له بما وصفه بالهجمات الممنهجة التي استخدمت ضد المدنيين في عدد من القرى بجنوب دارفور
الأمر الذي قال إنه أسفر عن تشريد أكثر من أربعين ألف شخص.


.. في كامل انسداد الأفق الوطني - السياسي الذي يقود لليأس .. ثم الانتحار
في كامل المغامرة و الجنون
في كامل الاستعلاء الأيدلوجي ( الإثني - العرقي - الديني )
في كامل أطماع الاستيلاء على الأرض و الحواكير
في كامل الحلم بالحزام العروبي - الإسلامي العريض الممتد من نهر النيل إلى بحيرة تشاد


بدأت ألان ماكينة ( الإبادة الجماعية / الجينوسايد ) تدور من جديد ..!!
واهم من يعتقد بان الإبادة و الحرب ستكون محصورة فقط في دارفور، و جنوب كردفان، و مناطق القمز و الوطاويط و البرتا
جينوسايد، و حروب، و غلاء، و ندرة، و إفلاس، و امراض، ونهب، و قمع، و تهتك، و أكاذيب
هل هذه حكومة لاحت لنا .. ام جحيم دانتي، ام مخازيا ..

ان السودان أحوج ما يكون في هذه اللحظة الي انتفاضة ثورية واسعة و باسلة
صمام الأمان الوطني ... و المخرج الوحيد المتاح


Post: #67
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-03-2014, 00:47 AM
Parent: #66

ليس هنالك ما يؤكد بان حكومة الإفلاس و الحرب، ستكون قادرة على
مواصلة انتاج سلعتي الماء و الكهرباء و توصيلها للمنازل

.. الأوليجارك الطفيلي هو الذي حول الماء، و الكهرباء، و التعليم، و الصحة : من خدمات اجتماعية راسخة و ثيقة الصلة
بنظرية العدالة الاجتماعية و التوزيع العقلاني للدخل القومي،
حولها الي سلع ( متفلتة ) يحكمها قانون ( بيع النجاشة ) و فوضى الأسواق
قانون فوضى الأسواق .. و ليس قانون القيمة الاقتصادي الذي يحكم التبادل في متاجر أكسفورد
استريت، و مانهاتن، و سوق ام دفسو .. و تمبول أيضا ...


Post: #68
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-03-2014, 08:19 PM
Parent: #67


8 مارس

.. عاش نضال، و صمود، و صبر، و تضحيات نساء بلادي

الفوضى بكل مستوياتها هي صناعة : حكومة الفشل التاريخي و الانهيار الاقتصادي
الفوضى الجنسية التى تحاصر نساء بلادي : هي انفجار الليبيدو الفرويدي بوصفه احدي مراحل و أشكال الازمة

Post: #69
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-03-2014, 05:04 PM
Parent: #68

... لاهاي :

اول امس /،السابع من. مارس 2014
صدور الحكم : وقائع الكونغو تلك .. جرائم الحرب .. الجرائم ضد الانسانية

The International Criminal Court finds former Congolese militia leader
Germain Katanga guilty of war crimes committed during the Ituri conflict.

تدور الان ماكينة القتل و الإبادة في جنوب دارفور ...
القتل : بقصد الإحلال الإثني و التركيز الرأسمالي للأرض و الثروة الحيوانية

- حميدتي ( بروكسي القتل الحكومي الجماعي )
- محمد يوسف كبر
- اللواء / عبد العزيز عباس
- قيادة و ضباط قوات ( القتل ) السريع

أسماء في الذاكرة ..!


Post: #70
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-03-2014, 08:31 PM
Parent: #69


.. مقتطف من البيان التأسيسي للجبهة الوطنية للتغيير :

( كما يتوقع أن تدور الأسئلة المريرة حول الأزمة الاقتصادية الطاحنة، التي تصدعت بسببها بنية المجتمع السوداني، وصار
الانسان السوداني من جرائها أما مهاجرا أو لاجئا أو ساعيا للهجرة أو عاطلا عن العمل، بينما تمكنت من مفاصل الثروة
والسلطة قلة معدودة، ذات رؤية سياسية ضيقة، وكفاءة مهنية متواضعة، فلا هي تستطيع أن تحدث تنمية، ولا هي تحسن
إدارة، ولا هي تعدل بين الناس، ولا هي تطلق لهم الحرية ليتشارك الناس تقرير مصيرهم. وإذا كان نظام الانقاذ قد فقد
صلاحيته، وأن القوى السياسية المتحالفة معه أو الساعية لوراثته ما عادت جاذبة يصبح لزاماً علينا أن نعيد النظر في مجمل
أوضاعنا الوطنية، وأن نبدأ في صناعة مستقبل بديل، فنبلور منظومة من المبادئ الجديدة ينعقد عليها إجماعنا، فتكون مشروعاً
وطنياً للمستقبل. )

.. رهط كريم من الاسلاميين ضمن من صاغوا هذا البيان التأسيسي ووقعوا عليه :

- الطيب زين العابدين
- هو يدا العتباني
- نادر السيوفي
- الجزولي دفع الله
- احمد كمال الدين
- محمد محجوب هارون
- التجاني عبد القادر
- عبد الوهاب الأفندي

... حقاً ان السودان في مفترق طرق عظيم
Shear Cross Roads

Post: #71
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 10-03-2014, 10:52 AM
Parent: #70

9 مارس 2014

بانكي مون ( الأمين العام لعصبة الامم ) :
الحكومة السودانية تعرقل مهمة قوات الامم المتحدة و الاتحاد الأفريقي
في حماية المواطنين العزل الأبرياء

إذن : سيدعو مجلس الأمن .. فليدعو ناديا

Post: #72
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-03-2014, 00:43 AM
Parent: #71

. .. نعم،

الانهيار يزحف .. الانهيار ذو الخطوات المضطربة
دارفور تشتعل ... و تدخل مرحلة اللا عودة
البلد تسير حثيثا نحو الإفلاس و الإغلاق الحكومي ...

المخرج : حكومة الانتقال الوطني الشامل

Post: #73
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-03-2014, 01:27 PM
Parent: #72

11 مارس 2014

المجد لشهداء الديمقراطية و معارك العدالة الاجتماعية
المجد للدماء الغالية التي روت تراب السودان في سبتمبر 2013

تستمع محكمة الدروشاب شمال يوم غد الي شهود الاتهام في قضية الشهيدة سارة عبد الباقي التي
قتلت بالرصاص في احداث سبتمبر الماضي وقال رئيس هيئة الاتهام المحامي معتصم الحاج ان المحكمة
سوف تستمع الي بينة الاتهام المقدمة في مواجهة المتهم ونبه الحاج الي ان طلبهم الخاص بضم امين مخزن
السلاح بقسم الدروشاب شمال كمتهم ثان في البلاغ مازال حبيس الادراج في وزارة العدل منذ يناير الماضي

أكدت هبة سبتمبر 2013 :

- ان نضال الجماهير سيظل متواتر و وافر .. و يسير في خط تراكمي صاعد .. و بمزيد من البسالة و الاتساع
- الازمة الشاملة و الانهيار الزاحف يطرحان ميولا ثابتة و متبلورة بشدة : مجموعة ضيقة غير قادرة ان تحكم .. و ملايين ثورية غير قادرة ان تعيش
- القيادة الذكية الموحدة و المتمرسة و المرتبطة بقواعد و مفاصل النضالات الجماهيرية لن يفوت عليها إدراك اللحظة الحاسمة : لحظة نضوج الازمة الثورية
- انه و في مكان ما ، و في لحظة ما ، و وفقا لتضافر و توفر عوامل ضرورية متكاملة على صعيد وطني عام : ستكسر الجماهير الثائرة ترس الدولة الامنية
- سيتكامل و يتشابك العامل الداخلي مع العوامل الإقليمية و الدولية نحو اللحظة الحاسمة : الازمة نضجت
- حتما سينطلق ( سيل العرم ) الجماهيري .. لن يتوقف سيل الوادي المنحدر حتى لو ضربوا الجماهير الثائرة بالسوخوي و الميج كما فعل قذافي
- ستعدل الجماهير الثائرة موازين القوى على الأرض .. و يتواصل الدفع الثوري في كامل الاستفادة من تجربتي أكتوبر 64، و أبريل 85
- نشاط الجماهير الثوري المتصاعد سيوفر الأساس الموضوعي التاريخي لتكامل العمل الجماهيري الباسل مع العمل المسلح المرتبط بمواثيق الحكومة الانتقالية الثورية



Post: #74
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Asim Fageary
Date: 11-03-2014, 02:01 PM
Parent: #73



يا أحمد طراوة يا صديق

ما قصدته (المشكلة أن من إستفردوا بدور القبطان و وضعوا قوانين للحراك تكاد تكون هي الحاجز القابع أمام الجماهير)

هو ذاك التشويش الذي جعل الأجيال من الشباب مواليد بداية الثمانينات وإنت ماشي

حيث أن مواليد بداية الثمانينات كانوا يفعاً عندما أتى هؤلاء (كان أطفال دون العاشرة)

هؤلاء لم يروا غير هذا الكابوس وفعالياته

هؤلاء لم يروا المشاهد الجماهيرية العملاقة التي كانت تجوب شوارع السودان في أيام السفاح جعفر نميري

هؤلاء معظمهم لم يتفاعلوا مع أحداث جسام كان الشعب فيها يمارس دور البطولة

أتوا في هذا الزمان الذي يسيطر فيه هؤلاء

ولم يروا الجانب الآخر أو الصف المثقل بالهم الوطني

لذا:

في ظروف مثل هذا النظام السفاح لا تصلح أدوات النضال مثل الإضراب عن الطعام كما جربه الهنود ويمثلهم (غاندي) والبريطانيين (ماريون دولوب) والإيرلنديين (جو مورفي و ميشيل فيزقرالد).

أولئك الكفرة كانوا يستجيبون لمثل ذلك النوع من النضال بفتح نوافذ حوار مع الممتنعين عن الطعام والقابضين على الجوع كوسيلة ضغط ضد الأنظمة الحاكمة والمفارقة أن غاندي كان يضرب عن الطعام ضد حكومة

مستعمرة (بريطانيا العظمى).

ولكن إستعمارنا الداخلي (الإسلاميون/المؤتمر الوطني) لا يستجيبون لمثل هذه الوسيلة بل إن فعلها أفراد الشعب ستوفر عليهم كثيراً من الرصاص وجهداً من العسكر!

في بلد القاصي والداني يعرف انها لا ولن ترتقي إلا بالإستثمار الزراعي يقف عليها المتعجرفون فيقضون على اليابس قبل الأخضر ولا يتركون مساحة صالحة للزراعة ولا مورد من موارد الأرض إلا يكحتونه كحتاً !

أوصلوا البلاد إلى مرحلة تمنى فيها المواطن أن يعود الزمن لمرحلة مطاردة الصيد في الغابات والسكن في جزوع الأشجار وتباً لها من نهضة كانت أو وثبة أو أياً مما يقولون !

الوقوف في وجه هذا الظلم اصبح ضرورة يميلها الضمير الحي على كل سوداني ما زال يحلم بأن يكون له وطن سواء كان وطن الجدود أو وطن للأحفاد لا يهم !

للأسف ما زال كثير من الناس يتوارون خلف التبريرات، ولم يتبقى شيئ من حتى !

لا سبيل إلى الخروج من هذا المأزق إلا بالوصول إلى هذا الخراب لنهايته فلعل الترتيق ما عاد يجدي!




Post: #75
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-03-2014, 11:20 PM
Parent: #74

لك الرحمة و المجد و تباشير النصر ... أيها الشهيد : على أبكر موسى

لن تضيع هدرا هذه الدماء السودانية الغالية الذكية

نضالات و معارك الطلاب هي ثرمومتر قياس الغليان - الاجتماعي
في كامل الوضوح : تتراكم عوامل و محفزات نضوج الازمة الثورية ...

... حكومة قاتلة غير قادرة ان تحكم .. و ملايين الجماهير الثورية التى لم تعد قادرة ان تتعايش مع هذا النظام

مرحب صديقي عاصم فقيري .. صادق عزائي .. لي ملاحظات على مكتوبك الأخير ..

Post: #76
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 12-03-2014, 01:24 PM
Parent: #75

لا سبيل إلى الخروج من هذا المأزق إلا بالوصول إلى هذا الخراب لنهايته فلعل الترتيق ما عاد يجدي!

هكذا كتب صديقي عاصم فقيري في لحظة الضيق الليبرالي !

الضيق من فشل مستطال !
فشل برجوازية اولاد جبل موية .. تحالف الراسمالية و شبه الإقطاع : التحالف الذي اعلن إفلاسه التاريخي يوم 29/يونيو/ 1989 مدشنا
الجمهورية التجارية الرابعة بوصفها :
جمهورية للكمبرادور الطفيلي : كمبرادور الاستيراد الاعتباطي، كمبرادور الاستهلاك و الصرف دون انتاج، كمبرادور السمسرة بالموارد الوطنية
من بترول و أراضي و ذهب .. كمبرادور محارق السوخوي و الانتينوف .. كمبرادور القتل على أساس اللون و الجهة و القبيلة

جمهورية قصر غردون الرابعة : هي جمهورية الياس الذي يقود للانتحار .. خيار غراب البين و الشؤم .. خيار الخراب .. خيار جماعة الموتمر الوطني

شعبنا يراهن على خيار آخر .. خيار عقلاني .. إيجابي .. ديمقراطي و إنساني و حضاري :

خيار الانتفاضة الجماهيرية الباسلة .. خيار وقف الكارثة و الحفاظ على ما تبقى، خيار وقف الحرب و هدر الموارد و الارواح، خيار إعادة البناء بالإرادة الذاتية و سواعد الملايين من أبناء الشعب

نعم يا عاصم : الترتيق، و الترقيع، و الدخول جوة رآكوبة المطر ليس خيار شعبنا
فليدخل راكوبة المطر من أراد ان يدخل .. الفرز يتصاعد .. دماء الشهداء صارت بحرا بين القاتل و المقتول

Post: #77
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Asim Fageary
Date: 12-03-2014, 02:06 PM
Parent: #76

Quote:
جمهورية للكمبرادور الطفيلي : كمبرادور الاستيراد الاعتباطي، كمبرادور الاستهلاك و الصرف دون انتاج، كمبرادور السمسرة بالموارد الوطنية





صديقي أحمد طراوة

ولا تنسى كمبرادور الصين الذي إشتراهم وحالما حدث الإنفصال وساءات حالتهم باعهم ليلحق بركب نفط الجنوب


Post: #78
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-03-2014, 05:44 AM
Parent: #77

( * ) نشاط الجماهير الثوري المتصاعد في الخرطوم و مدن الأقاليم و الهامش .. سيوفر الأساس الموضوعي التاريخي لتكامل العمل الجماهيري
الباسل مع العمل المسلح المرتبط بمواثيق و ضوابط الحكومة الانتقالية الثورية

.. ( نظرية الانتفاضة .. نظرية الثورة السودانية )

Post: #79
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 14-03-2014, 07:50 AM
Parent: #78

من جهته قال الأمين العام لحزب الأمة القومي إبراهيم الأمين في خطابه للمشيعين:
«يحب أن لا يدخل أحد إلى حرم الجامعة حاملا البنادق»، وأضاف أن من يحملون البنادق
هم الذي «ضيعوا البلد وقسموها»، وأن ما حدث رسالة لمن يعتقدون أن الحوار ممكن مع هذه الحكومة.

... يقول الحكيم عيدبا :

لا مؤتمرات الحزب، ولا غضب و ململة القواعد الحزبية، و لا تمرد مبارك، و لا دخول مهدي و نصر الدين صفوف الجبهة الثورية ..
فقط النضال الوطني الديمقراطي المتصاعد لجماهير المركز و الهامش هو الذي سيحرر حزب الامة من قبضة الصادق المهدي

.. عاصم فقيري صديقي الليبرالي :
بالضرورة برجع بقول ليك رأي الماركسية في لصوص الحزب الشيوعي الصيني، اصدقاء عوض الجاز، و ناهبي بترول السودان
شيوعية ماو التي حولت طبقة الفلاحين المتخلفة، الي ( جيش احمر مليوني شديد الامتثال و الغباء و التخلف )
الجيش الاحمر الصينيى، البديل الحكومي المنظم الذي حل مكان حركة الطبقة العاملة المستقلة، و قوى الاستنارة،
و حركة الجماهير الديمقراطية

يقول الحكيم عيدبا : الرأسمالي المسلم، و اليهودي، و المسيحي، و البوذي، و السيخي، و الباقان،
كلهم بتوحدوا في دين أرضى جديد أسموا : نهب الشعوب، و قمعها، و مصادرة حرياتا ..

Post: #80
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 15-03-2014, 01:17 PM
Parent: #79

15 مارس 2014

سدو الفرقة ألفي شمبات .. !
فرقة الصفوف التى تراصت تحت جبل كرري قبل 115 سنة

.. لا تراجع عن الحشد الجماهيري السياسي لتحالف قوى المعارضة المعلن عنه اليوم

ستفتح الجماهير طريقها بالثبات و البسالة و غالي التضحيات
أصلو موتا فوق الرقاب .. كان رصاصن كان بالحراب .. و اهتفي فليحيا الوطن .. .( عبيد عبد النور )

.. خط هبة سبتمبر هو البحكمنا

Post: #81
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-03-2014, 00:43 AM
Parent: #80

جماعة مغلقة، و مستغرقة في النهب و القتل، و تستظل بدولة امنية، و يحركها قانون الخوف
تفرط في حلايب و تحتل ميدان الرابطة في شمبات :

( هل بمقدور جماعة كهذه ان تدير حوارا حر ديمقراطي مع الآخرين ؟ !! )

Post: #82
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-03-2014, 04:34 PM
Parent: #81

اهم سمة للحركة الجماهيرية السودانية ان نضالاتها بالرغم من كونها تتسم بالضعف و بغياب عنصر التنظيم، الا انها
تتسم بأمر هام وهو السعة و التنوع و التواتر ،
تتسم بنضال فئات اجتماعية جديدة هي حركات شبابية منظمة ، و جماهير هامش
مقاتلة، و كتل نقابية تتلمس طريقها مستخدمة ذاكرتها و تراثها في النضال المطلبي السياسي،
وقوى اجتماعية تقاتل أيضا مباشرة خلف مطلب الأرض و علاقات الارض الاقتصادية ، وهي ظاهرة جديدة لم تعهدها النضالات
الطبقية في السودان منذ حوادث عنبر جودة، و ثورة الإمام السحيني في دار ريح، و ثورة اولاد الحلاويين ضد المستعمر

ان اهم سمة تاريخية للازمة الوطنية الشاملة : كونها أزمة عصية تماماً على الترقيع و الاصلاح اليميني الرأسمالي
.. ان السودان الذي يشهد ميولا راديكالية - ثورية متنامية في المركز و الهامش، يرقد تحت برميل بارود كبير

Post: #83
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-03-2014, 01:46 AM
Parent: #82

عودة الميدان رافعة لشعار : اسقاط النظام كمخرج وحيد لا ثاني له

مرحبا بعودة الميدان لاكشاك الشارع العريض
شارع الازمة العويصة التي لا فكاك منها
الازمة التى دخلت ( تاريخيا ) طريقا ذو اتجاه واحد و خيار واحد

مرحبا يا مديحة .. صبركم و ثباتكم فصول مشرقة في رواية مشروع الأمل و الانتصار

Post: #84
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-03-2014, 10:32 AM
Parent: #83

- هدوء و صمت
- مد و جذر
- قلق و ترقب و ضيق
- أزمة وطنية شاملة و عويصة
- حياة شبه مستحيلة في وطن تلوح في افقه المنظور مؤشرات الانهيار
- بلد ترقد تحت برميل بارود و تتدحرج نحو هاوية
- حركة جماهيرية تلملم أطرافها و تحفر بالأظافر في صخرة الدرب الطويل

.. ماهي أخبار الحوار ... الحوار الذي صار مثل قصة الطائرة الماليزية

Post: #85
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 19-03-2014, 01:55 AM
Parent: #84

.. و باشتداد العزم،
عزم النضالات الجماهيرية في الهامش و المدن، النضالات المتصلة و المتراكمة و المنتقلة نوعيا،

.. سيتم تخطي حالة : توازن الإرهاق،
سيتم تعديل هذا التوازن الشائه المفروض بقوة الدولة الامنية الورقية
ستعدله الجماهير الثورية، ستعدله سريعا بحسابات الزمن الثوري،
في حساب الزمن الثوري : فان اليوم بسنة، و السنة بعشرة سنوات،

و ستبرز جلية قسمات علم الثورة الماركسي : ان التاكتيك الثوري .. هو نمو المهام بنمو حركة الجماهير









Post: #86
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 20-03-2014, 00:01 AM
Parent: #85

عبد المنعم الطيب يا صديق،
اقبلوا عزائي ( ولو تأخر )

عزائي لك، لاسامة الكاشف، و كل الأسايطة

جئت أسيوط في صعيد مصر ذات صيف، فوجدت الشيخ / عمر عبد الرحمن يخطب في الناس
و يحدثهم : عن رأي الاسلام في أعدائه كما جاء في سورة المائدة !

قراءت فيما بعد سورة المائدة بتمعن : فتأكد لي ان عمر عبد الرحمن و صالح سرية، و عبود الزمر، و طلعت يس همام
قد كسروا عنق الآيات القرانية كسرا .. ليؤسسوا لعلم الإرهاب الحديث



Post: #87
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-03-2014, 12:39 PM
Parent: #86

البيان رقم (27) من رابطة السحيني التضامنية تؤكد ان ما يسمى صلح بين القمر والبني هلبة
وهو اتفاقية المؤتمر الوطني مع نفسه ولا يمثل قبيلة القمر


قال تعالي:
(وإذ يمكر بك الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين)
سورة الانفال 30 صدق الله العظيم

تابعت الرابطة التضامنية هزلية ما سمى باتفاق الصلح بين قبيلتي البني هلبة والقمر يوم 18/3/2014 م والذي حضره
ما يسمى بنائب الرئيس الجمجويداي الجديد حسبو محمد عبد الرحمن وهنا يود الرابطة التضامنية تاكيد موقفها المسبق
والذي سبق ان نشره في البيان (25) للرابطة التضامنية بتاريخ 25/8/2013 واعلن فيه رفضه التام لما يسمى بالمفاوضات بين
اهل دارقمر والمعتدين من الجمجويد في عد الفرسان ( انتهى )


.. يقول الحكيم عيدبا : توكد نضالات حركة الجماهير المتواترة ، الواسعة ، بالغة التنوع ، و متعددة المشارب، ان أهل السودان سيأتون
من كافة الجهات، من كافة الدروب، من كافة الأسباب .. و سيقفون وقفة رجل واحد من اجل قضية الحق السوداني الكبير

عاشت وحدة نضالات جماهير شعبنا السوداني .. الانتفاضة الجماهيرية الباسلة هي قدر التاريخ .. هي المخرج ..


Post: #88
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-03-2014, 06:51 PM
Parent: #87

.. توكد تجربة التطور التاريخي لمشروع بناء الامة السودانية
ان المجتمع السوداني الحر، المفتوح، المتعدد، قد ظل دائماً أقوى من الدولة

الدولة كما حكى رواية انبثاقها طبقيا : فريدريك أنجلس مستوحيا مورقان
الدولة في تلك المحاضرة التي ألقاها لينين امام طلاب سفردلوف
الدولة السودانية الأولى وهي تتشكل بعد إعلان وثيقة جبل موية بين عمارة دنقس و عبد الله جماع
الدولة كما عند لويس الفرنسي الذي قال : الدولة انا
الدولة الامنية ولادة الجمهورية التجارية الرابعة لبرجوازية قصر غردون

Post: #89
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-03-2014, 10:03 AM
Parent: #88

استمعت مرتين بتدقيق و نفاذ و تأمل لحديث الإسلامي التنفيذي - الحركي ( احمد هارون )
في برنامج اعلامي حكومي موجه اسمه ( بصراحة)

فتذكرت ما جاء في كليلة و دمنة :
.. قلما ظفر احد بغنى ولم يطغى ( الحكيم عيدبا ) ..

احمد هارون و احمد ادم اذكرهما رفيقا في طلب العلم بمصر.. شابين سودانيين رقيقا الحال يحملان بين
دفتي المصحف هموم و محنة و حقوق و تطلعات بسطاء أهل السودان و غربه تحديدا

انا متصالح تماماً مع نفسي : هكذا قال احمد هارون عند الساعة الخامسة و العشرين في يوم من أيام الله السبعة
عن شهر مارس 2014 .. و مليشيا القتل الحكومي المنظم التى يقودها حميدتي تتحرك نحو غرب جبل مرة بعد ان أكملت
مهمتها في شرقه

الحكيم الهندي ( بيدبا/ عيدبا ) ترجمه بن المقفع من اللغة السنسكريتية القديمة

Post: #90
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-03-2014, 07:24 PM
Parent: #89

ارفعوا يدكم عن بايعات الشاي
ان لم ترحمو فدعوا رحمة الله و أرزاقه تتنزل على الناس

نظموا و اضبطوا شارع الفساد الحكومي .. و دعوا شارع الغلابة الذين فوضوا أمرهم لله
التحية للمناضلة إحسان فقيري وهي متخندقة مع بايعات الشاي

ساعدونا بصورة إحسان وهي تبيع الشاي

Post: #91
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد علي عثمان
Date: 24-03-2014, 00:59 AM
Parent: #90

تحياتي يا دكتور احمد، من مبادرة بالكفتيرة ماسكة العيلة، دكتورة احسان فقيري، الاستاذة امل هباني و الاستاذة ناهد جبر الله

photo 5
imgur




photo 6
pic upload



photo 7
upload pics


Post: #92
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 24-03-2014, 08:29 PM
Parent: #91

التحية لناهد و لبنى
المجد و العزة لبائعات الشاي
الكشة : هي كشة التاريخ التي تلوح في الأفق الثوري


حكومة غير مدركة : ان سوق أبو جهل، و سوق تمبول، و سوق ام دفسو، و رهط الباعة المتجولين،
و بايعات الشاي، و الفراشة ( الفارشين في الأرض ) .. كلهم أشكال لدورة اقتصادية ما قادرة تدور

كلهم اشكال لسوق وطني ممحوق، غير موحد، سوق وطني بتخلق بعيدا عن شنغهاي و جدة و جبل على و أنقرة ،
سوق شرعي ناشد اكتمالو Vs نظام منهار فقد راس مالو

بايعات الشاي : صمود نساء كرام .. و طلايع اقتصاد خدمي شرعي بملاء المسافة بين الواقع الفعلي و الوهم الواقف في وسط
البلد اللي اسمو ( برج الفاتح )

Post: #93
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-03-2014, 12:42 PM
Parent: #92

.. الابادة الجماعية الثانية تدور الان في دارفور، و لن تتوقف
لقاء ام جرس الثاني، تحالف البشير - إدريس دبي، فتح الممرات الإثنية عبر القتل و الحرق و التهجير،
كل ذلك بهدف تحقيق ذلك الحلم المغامرة ( الحلم الاونطا ) :

حزام عروبي - إسلامي - رأسمالي ممتد من نهر النيل الي بحيرة شاد
هذا الحزام الاقتصادي - السياسي صار ضرورة قصوى بعد ضياع الجنوب و ظهور تحالف مصر - السعودية - الإمارات
في مواجهة ايران

المخطط باحداثه المتداعية يتجاوز قدرات و دور اليوناميد بشكله و صلاحياته الراهنة !

Post: #94
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-03-2014, 00:50 AM
Parent: #93

لماذا يطرح الصادق المهدي مطلبه بمبلغ ال 48 مليار في هذه
الظروف تحديدا !؟

ظروف الحرب، و الجينوسايد، و انهيار و تشليع اقتصاد و أملاك حكومة جمهورية السودان

هل هي مستحقات و ديون للصادق و بيت المهدي على شعب السودان و خزينة حكومته
ام هي ديون و مستحقات على خزينة الموتمر الوطني ؟!

على كل حال المبلغ يساوي 6 مليون دولار بسعر السوق الأسود التابع للمؤتمر الوطني
على كل حال المبلغ يقل كثيرا عن دولارات ندى القلعة و كمال ترباس

.. إذن من سيدفع تعويضات أولياء الدم في قضية شهداء هبة سبتمبر ؟!!

Post: #95
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالله احيمر
Date: 27-03-2014, 12:10 PM
Parent: #94

Quote: - هدوء و صمت
- مد و جذر
- قلق و ترقب و ضيق
- أزمة وطنية شاملة و عويصة
- حياة شبه مستحيلة في وطن تلوح في افقه المنظور مؤشرات الانهيار
- بلد ترقد تحت برميل بارود و تتدحرج نحو هاوية
- حركة جماهيرية تلملم أطرافها و تحفر بالأظافر في صخرة الدرب الطويل

.. ماهي أخبار الحوار ... الحوار الذي صار مثل قصة الطائرة الماليزية




ســلام احمد

يبقى الحـوار حـوار طرشــان مالم يشــمل الجميع و بعـد تنفيذ مسـتحقات الحوار



بيــن مد و جذر
تبقى نار الثـورة صاحية


التصـعيد , التصـعيد
انجــاز 3 ندوات جماهيرية أســبوعيا
اراه أداة مناسـبه لتحالف المعرضة تنجزها لجان المدن الثلاث
كل اســبوع ندوة بكل من ام درمان , الخرطوم , وبحري
ندوات في الأحيـاء و مخاطبات حية

Post: #96
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 28-03-2014, 11:08 AM
Parent: #95

سلام يا عمدة احيمر
.. سلام تعظيم و حنين لتلك الأيام

ياخي : الإسلاميين الكنا ب ( نداوس ) معاهم زمان .. زاتم ما زي الحسه ديل

المشكلة بتبقى لو الموتمر الوطني قال : الشيوعيين ( بتاعين العنقدة ) هم سبب فشل الحوار
و بالتالي يحملونا تبعات فشل ( الوثبة )

أما فيما يتعلق بأحوال حركة الجماهير و الناس ( حسب طريقة حراجي القط بتأع جبلاية الفار ) :
فان المترتبات الاجتماعية - الاقتصادية العميقة لفيضان و سيول و خراب و خسائر و فظائع خريف 2013
ما بطن منها و ما ظهر : سيكون لها اثر كبير في تشكيل طبيعة و حجم و مسار العمل الثوري الكبير الذي
يلوح في الأفق

الراحل المقيم / محمد ابراهيم نقد، كان بعاين للكترابة المدورة و بقول : شارع الجن دا، عندو طريقتو
البشتغل بيها براهو
تعرف يا عمدة : نقد ما كان بحب الديالكتيك المباشر بتاع : العامل الذاتي لازم يناطح العامل الموضوعي

خط سبتمبر يا عمدة .. مأثرة هبة سبتمبر .. دروس سبتمبر ...

Post: #97
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-03-2014, 02:05 AM
Parent: #96

شكرا استأذنا / محمد مختار الخطيب
لن يرسل الحزب الشيوعي السوداني إشارات سالبة ( تبلبل ) حركة الجماهير الثورية وهي تتلمس طريقها

انه زمان الشد .. هاهي القرود تطلع جبالها
انه مفترق الطرق .. و الاصطفاف الكبير

الحزب الشيوعي يطالب حكومة الموتمر الوطني أرجاع الوطن لأهله ( تعويضات شعب السودان )
اخي / علي عثمان محمد طه .. ادفعوا مستحقات الشعب كاملة
Payback in full .. Then be my cup of tea


Post: #98
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-03-2014, 07:34 PM
Parent: #97

جاء في اخبار الصحف : ان حكومة الأوليجارك الطفيلي قد رفعت الحد الأدني للأجور الي 425 جنيها
أي ما يعادل 49 دولار أمريكي في الشهر !

رفعته من باب ( الصدقة السياسية الجارية )
رفعته ( سياسيا ) دون اعتبار لقضية القوة الشرائية في شمولا، دون اعتبار لفعالية و دور قانون القيمة البحدد سعر السلعة
و بدي الأجور منطقا
رفعته خارج بند الأجور بتاع الفصل الاول من الميزانية : حيث الميزانية هي القانون البحكم الأداء المالي للدولة المحترمة
مع حقيقة ان حكومة قصر غردون ما عندها ميزانية من أساسو

الكلام التحت دا فيهو الفهم المباشر الماركسي لقضية الأجور Wages

Furthermore the wages only just cover the subsistence costs of the worker and his family. Hence
the market price does not in any way reflect the wage, allowing the conclusion that
the value added by the worker doesn’t go back to the worker, but on top of the capitalist’s capital

لكن الماركسية المباشرة ذات نفسها لم تعد تقسم و تحلل صاح في سودان اللحظة .
... ماركسية العمل Vs راس المال : بس كدا ، ما بتقدم فهم كامل للاستغلال الطبقي و التشظى الاجتماعي ، و البهدلة الانسانية

425 جنيه اي ما يعادل 48 دولار في الشهر حتى لو وافقت عليها منظمة العمل الدولية : لا علاقة لها بالجهد المنزلي الضخم جدا غير مدفوع الأجر
البتقوم بيهو النساء علشان اولاد أزواجهم ( عمال المستقبل ) يمشوا المدارس، و عشان أزواجهم يقدروا يمشوا الشغل و ينتجوا فائض القيمة اليومي
لصالح الرأسماليين

يقول الحكيم عيدبا : في السودان ما ترفع الأجور .. بل اعد تنظيم و تقوية الانتاج، ركز على قطاع الصناعات الاستهلاكية الوطني، ارفع القوة الشرائية
عبر خفض سعر السلع و ضبط الأسواق و ليس عبر الصدقات الرئاسية ً

Post: #99
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 31-03-2014, 02:30 AM
Parent: #98

تسير الامور خطوات و اميال و فراسخ نحو خصوصية الازمة
الحاكم الفرد Vs الشعب

الازمة و قانون الاز مة و تجليات الازمة و لا شيء غير الازمة
الحاكم الفرد المازوم : حين يغدو على قول و نصيحة نيكولاي ميكافيللي

In addressing the question of whether it is better to be loved or feared, Machiavelli writes, “The answer is that one
would like to be both the one and the other; but because it is difficult to combine them, it is far safer to be feared than loved if
you cannot be both.” As Machiavelli asserts, commitments made in peace are not always kept in adversity; however, commitments made in fear are
kept out of fear. Yet, a prince must ensure that he is not feared to the point of hatred, which is very possible.

... ان لم يحبوك .. فدعهم يخافوا منك
ميكافيللي : عن أسباب نشأة، و تحلل، و انهيار الممالك و الدويلات و الامم

Post: #100
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-04-2014, 02:53 PM
Parent: #99

وداعا محجوب شريف ( الشيوعي السوداني )
محجوب الذي مسح الفارق اللفظي بين ( البندقية و الغزالة )

Post: #101
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 07-04-2014, 10:40 AM
Parent: #100

.. مليار دولار لدعم الحوار
لا رجاء و لا نفع : تحالف قوى اليمين الذي يقوده عمر البشير

Post: #102
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-04-2014, 10:55 AM
Parent: #101

.. أنا الدولة .. و الدولة انا ( مقولة فرنسية قديمة عابرة للزمان و المكان )

تشاوروا .. تحاوروا .. لا تقلقوا من الازمة .. ولا تفزعوا من الانهيار الزاحف
انا الازمة .. الازمة انا .. انا صنعت الازمة .. انا من يحل الازمة ..
هذا قطار الازمة، فاركبوا .. انا السائق و العطشجي و صاحب الاشارة

اركبوا .. فلا يفوتنكم قطار الازمة .. القطار يسير .. هو يسير .. إلى اين يسير ليس مهم

الجنرال في مونولوجه .. الجنرال في عزلته .. دولة بني امية ذات الماركة السودانية تدخل مرحلة العبث التاريخي المفتوح

خط سبتمبر Vs خط العبث و التهريج

Post: #103
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 12-04-2014, 02:12 PM
Parent: #102

.. قال ياسر يوسف مسئول الإعلام و الناطق باسم الخط السياسي للمؤتمر الوطني :
لماذا تطالبنا المعارضة بوقف الحرب تمهيدا لأجواء الحوار ؟
و اضاف الحرب ليست بهذه السهولة .. الحرب ليست لمبة .. ولع أطفئ

حقا الكادر الوزير لم يسمع بفكرة الهدنة الحربية Truce ا
حقا الكادر الوزير في انتظار نتائج عمليات متحرك الشهيد ايمن النور المرابط الان في الفيض ام عبد الله في طريقه لتدمير رشاد
حقا السودان يسير بحق نحو الهاوية

Post: #104
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-04-2014, 00:53 AM
Parent: #103

http://www.sudaneseonline.com/board/460/msg/1392002456.html

شوفوا سيد الخطيب في بوست ( من كتبوا ) بتاع كوستاوي

للامانة،
فان الاستراتيجي سيد الخطيب لم يكن ( يستهبل ) و هو يستولد الحجج و يعتصر العبارات ليعزز مكانة و موضوعية خطاب الوثبة،
سيد الخطيب للحق كان في كامل المحنة .. محنة أنهم يريدون وفي ( الزمن الضائع ) توحيد كل جماعات
البرجوازية السودانية تحت قيادة البشير .. !!

يقول الحكيم عيدبا : البرجوازية السودانية لا يمكن توحيدها و قيادتها نحو مشروع إصلاح اقتصادي رأسمالي و تطور ليبرالي ديمقراطي،
لايمكن .. و مستحيل .. حتى لو جابوا ليها بسمارك، و جورج واشنطون، و مهاتير محمد، حتى لو جابوا ليها الفقراء البعرفوا الدين،
و ذاك لسبب أساسي واحد : لا توجد بالأصل برجوازية في السودان
توجد فقط عصابة قصر غردون Vs شعب السودان

Post: #105
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-04-2014, 02:43 PM
Parent: #104

بالفعل،
من هي تلك الطبقات و الفئات الاجتماعية التي يعبر عنها و عن مصالحها الصادق المهدي، و الترابي، و غازي صلاح الدين
داخل أروقة هذا الحوار المعطوب

ماهي وضعية، و أحوال، و تعريفات الطبقات في عهد الإنقاذ : في بلد اقتصاد ما بعد كولونيالي تابع،
و غاب عنها تماما الانتاج الزراعي - الصناعي لمدة 20 عاما

في بلد صار فيه التملك و الملكية Ownership حالة أمنية سياسية، و ليس نشاط في إطار تشكيلة اقتصادية - احتمأعية
ذات دلالة تاريخية

يقول الحكيم عيدبا :
نرجو من سيدي الامام الصادق .. ان لا يصر وهو يخوض مغامرة الحوار، بانه يعبر عن السواد الأعظم، و تطلعات الأغلبية المسلمة، و أشواقها الأزلية لدولة الشريعة

Post: #106
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-04-2014, 02:43 PM
Parent: #104

بالفعل،
من هي تلك الطبقات و الفئات الاجتماعية التي يعبر عنها و عن مصالحها الصادق المهدي، و الترابي، و غازي صلاح الدين
داخل أروقة هذا الحوار المعطوب

ماهي وضعية، و أحوال، و تعريفات الطبقات في عهد الإنقاذ : في بلد اقتصاد ما بعد كولونيالي تابع،
و غاب عنها تماما الانتاج الزراعي - الصناعي لمدة 20 عاما

في بلد صار فيه التملك و الملكية Ownership حالة أمنية سياسية، و ليس نشاط في إطار تشكيلة اقتصادية - احتمأعية
ذات دلالة تاريخية

يقول الحكيم عيدبا :
نرجو من سيدي الامام الصادق .. ان لا يصر وهو يخوض مغامرة الحوار، بانه يعبر عن السواد الأعظم، و تطلعات الأغلبية المسلمة، و أشواقها الأزلية لدولة الشريعة

Post: #107
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 14-04-2014, 11:05 AM
Parent: #106

.. تدهور صحة الشاب الدارفوري - السوداني الشجاع : المعتقل / تاج الدين عرجة

شنو حكاية هذا الاعتقال الغريب ؟!
فعلا سؤال بقى مشروع : ليه اولاد دارفور بختوهم في الاعتقال فترات طويلة، و بكتلوهم
في شوارع الخرطوم ( عاصمة الثقافة العربية ) بدم بارد

هل التهمة بتاعت عرجة : انو قل ادبو قدام البشير - دبي، ام التهمة هي محاولة تعطيل ملتقى ام جرس

و أصلا شنو حكاية ملتقى ام جرس .. و حكاية الحلف الغرب - أفريقي الجديد بتاع البشير - دبي ؟!

Post: #108
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 15-04-2014, 08:06 AM
Parent: #107

قال محي الدين تيتاوي :
الصحفي المايوي سابقا، منسوب الموتمر الوطني حاليا، و الحائز على ( إحدى ) شهادات ( الدكتوراه )

ان رفض الشيوعيين للحوار الذي دعى له الرئيس .. و طرح افكاره و مرتكزاته الرئيس، و حدد و سمى آليته الرئيس،
قال تيتاوي : ان هذا الرفض يعد بمثابة الخيانة الوطنية

يقول الحكيم عيدبا الوارد في الأثر الهندي القديم ضمن حكاوي ( كليلة و دمنة ) ترجمة بن المقفع :
أتى على ( حملة الدكتوراة ) زمان لم يعودوا يفقهون من أمرهم شيئا سوى الاستشهاد ب ( سيدي الرئيس )

يقول الراحل المقيم محجوب شريف، المتحسس دوما نبض الشارع و التاريخ : حتى القذافي .. اصبح مافي !

وهي من الأراجيز آلتي نظمها محجوب وفقا ل ( بحر الثورة السودانية الطويل )

..


Post: #109
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-04-2014, 00:06 AM
Parent: #108

كونو الحزب الشيوعي يبقى طرف في حوار حول كيف تتم دافنة جنازة البلد : دا غير ممكن
كونو الحزب الشيوعي يكون طرف في حوار سيدو بقول : الازمة عملتها انا .. و بحلها انا : دا غير ممكن
كونو الحزب الشيوعي يبقى ضمن لمة المتوالين بأمر ولي نعمتهم .. حكومة القاعدة العريضة ( نهار و مسار و البلال ومن لف لفهم ) : دا غير ممكن
كونو الحزب الشيوعي يبقى ضمن حكومة قومية برنامجها بتاع الموتمر الوطني، حكومة قومية منبثقة من حكومة قاعدة اعرض، حكومة قاعدة اعرض جاية من حوار اونطا : دا غير ممكن
كونوا الحزب الشيوعي يحاور غندور، و عطا يقمع و يعتقل في النشطاء المعارضين، و عبد الرحيم يقذف في ناس الهامش بمرسلات اللهب : دا غير ممكن

كلام الشيوعيين لناس الموتمر الوطني هو ذات كلام شيخنا الورع التقي ذو الأفهام / محمد ود الرضي
ما عندي إليك الا قولا مختصر .. العند الله اقرب من لمح البصر

الانتفاضة الشعبية يرونها بعيدة و نراها قريبة .. بمقاييس الازمة الثورية : هي اقرب من لمح البصر

Post: #110
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-04-2014, 11:58 AM
Parent: #109


.. اطلقوا سراح الشاب الدارفوري الشجاع : تاج الدين عرجة
او قدموه لمحاكمة مكتملة الأركان بتهمة إساءة الأدب مع الرئيس

يقول الحكيم عيدبا :
ما برضو قذافي كان بضرب بالطائرات المناطق التي تعاطفت مع انطلاقة الثورة الليبية
لا قذائف الميج، و لا حوار الطرشان هذا، ، و لا الوديعة القطرية : كلها لن توقف مد الجماهير الثوري
المد الثوري البتخلق في رحم الازمة الوطنية الشاملة العويصة

جاء في رواية شارلز ديكنس ( tale of two cities ) ان باريس عشية
الثورة كان بها ما يفوق المليون و نصف معدم و جائع و معوز و مشرد .. متأهبين للانقضاض على ألباستيل و أماكن اخرى ..

Post: #111
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Asim Fageary
Date: 17-04-2014, 12:35 PM
Parent: #110


في سؤالك عن من هم الذين يعبر عنهم الصادق المهدي من جماهير الشعب السوداني؟

هذا السؤال يقود للكثير والكثير من المسكوت عنه

للأسف بعض المحسوبين على الطليعة المثقفة أو الذين يحسبون أنفسهم كذلك

يقولون أنه لا فائدة ولا مكان لأحزاب الإستنارة حيث أن الإستنارة أصبحت متاحة ومبذولة في كل مكان عبر هذا الفضاء الإسفيري

وسهلة المنال لكل من أراد أو حتى أنها أحياناً تعتر ليهم تحت رجليهم !

تخيل يا أحمد طراوة قال هذا الكلام واحد من المفترض أن يكون هو أحد الطليعة المثقفة والتي يجب أن يكون له دور فعلي في نشر الوعي والإستنارة !

لن أذكر إسماً هنا لأن الفكرة ليست في الشخص ولكنها في المساعدة على تفتيت وتشريح السؤال أعلاه

ما بالك إن كان في يومنا هذا وفي شهرنا هذا وفي هذا القفرن الحادي والعشرين هنالك من يركضون خلف أن يكونوا رعايا لسادة

وكل همهم أن يتكلم السادة وما عليهم إلا بعد أن يختم السادة كلامهم أن يرددوا خلف السادة بـ (آمين)

هل سلت يا احمد طراوة عن الشريحة أو الطبقة أو اياً كان تصنيفها تلك التي يعبر عنها الصادق المهجي بل الإمام !

أرجو أن تغوص في محور سؤالك هذا أكثر فستجد أنه يتشعب ويتشعب ليشي بالكثير الخفي !

ودمت .. واصل تشريحك يا دكتور




Post: #112
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-04-2014, 04:30 AM
Parent: #111

لا حوار
بل، نضال وسط الجماهير ..

Post: #113
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-04-2014, 08:00 AM
Parent: #112

.. قبل قصة الحوار دي،
نشوف الموتمر الوطني عاوز يعمل شنو في اديس : موضوع وقف الحرب و فتح ممرات الإغاثة

الزول الوحيد الما كان بوقف الحرب، و لا بدخل في هدنة : هو سيء الذكر ( أودلوف هتلر )

حقو ناس الموتمر الوطني يفهموا كويس : انو بعض المشاكل الرئيسية Capital Isues
زي إيقاف الحرب، و رفع الضائقة المعيشية، و وقف الفساد و النهب : حلها في أيدم هم
حلها : في ايد الحكومة ..

Post: #114
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 28-04-2014, 01:22 AM
Parent: #113

لن يستقيل الخدر والي الخرطوم،
ولن يختفي من مسرح الحياة السياسية،
فما حدث داخل مكتبه حسب فهم إسلاميي الموتمر الوطني : هو ( التمكين الثاني) .. و ليس الفساد الدارج

و بذات الفهم،
فان الموتمر الوطني لن يحقق انفراجة او تنازل في اديس لمصلحة
السلام، و وقف سفك الدماء، و فك الضائقة المعيشية، و لملمة شتات البلد المشظىء

Post: #115
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 29-04-2014, 12:48 PM
Parent: #114

انه التمكين الثاني .. التمكين بلا هدف
يحبون المال و الذهب حبا جما

the 2nd class predominance

لكن : هؤلاء لا يمثلون طبقة تنهب ( فائض القيمة ) في مجري عملية الانتاج الرأسمالي
لا ينهبون مثل رأسمالية ماليزيا و تركيا و الصين : النهب في مجري تجديد و توسيع الانتاج و إعادة الاستثمار

هؤلاء ينهبون بغرض النهب

Post: #116
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالغفار محمد سعيد
Date: 29-04-2014, 04:13 PM
Parent: #115

سلام د. احمد طراوة وزواره الكرام

اعتقد ان هذه الورقة قد افصحت عن بعض المعنى

لماذا لاتلقون نظرة عليها :

الاحزاب السياسية السودانية : بين قصور الخيال السياسى و الضعف البنيوى

Post: #117
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-04-2014, 11:01 AM
Parent: #116

سلام أخي عبد الغفار

نقاطك و أفكارك قيد اهتمامي
مبدئيا أقول :
داخل المجرى النضالي العام الهادف مباشرة لإسقاط هذا النظام الكارثي،
فإننا نحتاج و بمزيد من السعة و العمق لمناقشة القضايا المركزية و الفرعية
لمراحل و طبيعة ثورة الانتقال الوطني الديمقراطي في السودان ، و قوى هذه الثورة
على صعيد النخبة و الجماهير

ما حدث داخل مكتب والي الخرطوم : يستلزم البحث في موقف الشريعة و تحديدا المنهج الأشعري حول
تاريخ و ثقافة ( الاستقالة من المنصب )
لا أتصور ان الاستقالة ممكنة في إطار الأدلجة الدينية للمنصب الحكومي الدستوري
قصدي القول بان المنصب هو : تكليف رباني .. !

Post: #118
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-05-2014, 02:07 PM
Parent: #117

التغيير : امدرمان

في خطوة مفاجئة أقال رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي الامين العام للحزب ابراهيم الامين واعلن عن
ترشيح ثلاثة شخصيات لخلافته في مقدمتهم رئيسة المكتب السياسي للحزب سارة نقد الله. وعزا المهدي الذي كان يخاطب
اجتماع الهيئة المركزية للحزب بمقره بامدرمان القرار الي فشل د.ابراهيم الامين في خلق امانة وفاقية ونقله لخلافات الحزب للرأي
العام. موضحا ان دستور الحزب يكفل له التدخل في اي لحظة لحل اي مشكلة تطرأ ومضيفا ان انعقاد الهيئة المركزية في هذا التوقيت شرعي

وكان الامين العام أبراهيم الامين غاب عن اجتماعات الهيئة واعتصم بالقرب من مقر الاجتماع بعد ان وصفه بغير الدستوري وانه انقلاب داخل الحزب

.. يقول الحكيم عيدبا : مع اشتداد حدة الازمة التاريخية، و تصاعد الفرز الطبقي السياسي،
فان زخم الصراعات، واعادة الاصطفاف، و تباين المصالح، و المواقف، و الدوافع،
و كل الوقائع الجارية في المجتمع الحي المازوم : كلها و بالضرورة تنعكس بهذا الشكل او ذاك داخل الأحزاب

شرف لإبراهيم الأمين الخروج لمواقع الشارع العريض، و في كامل التمسك بوحدة حزبه، و المباديء النضالية لحزبه العريق
الشوارع دوما تنصف المناضلين ..

Post: #119
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-05-2014, 05:49 PM
Parent: #118

اين الحوار ؟!

ماهي اتجاهات و مخرجات الحوار
اجزم بان كل ممثلي النخبة التى لا تعترف حتى الان بدور و مبادرة و إرادة و وعي الجماهير الشعبية، لا يملكون القدرة
على إدارة حوار موضوعي منتج

يقول الحكيم عيدبا ( الناطق الرسمي باسم الشعب )
الحل واضح : هذا الانهيار الزاحف لا يحتاج لحوار .. لا يحتاج ل ( مالطا ) سودانية
هذه ساقا تاريخية historical SAGA .. لا يحلها حوار أهل مالطا
ساقا صنعتها جماعة الحلول القديمة المغلفة في سوليفان جديد .. لا يمكن ان تخلق المشكلة عمدا
و تدعي انك تملك الحل !

اجزم بان الجماهير لن تنتظر ال بوربون هؤلاء ...




Post: #120
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-05-2014, 02:36 PM
Parent: #119

.. و ماذا يضير الأخوة ( الجمهوريين ) لو ان لصوص الموتمر الوطني رفضوا ان يسجلوا الحزب الجمهوري
و الله انه لشرف كبير، فقد قال الشهيد محمود قولته الناجزة في جماعة قصر غردون هؤلاء : انتم غير مؤهلين لا قانونيا، لا أخلاقيا، و لا سياسيا

سيروا على درب الشهيد محمود . . درب الفداء .. درب البطولة و الثبات .. درب الموت عشقا و التحاما بالشعب و قويم الدين
رسول الاسلام لم ينتظر إذنا و تسجيلا من جهلاء و طغاة قريش يوم ان خرج يمشى بدعوته بين الناس

الشعب هو من يمنح الأحزاب شرعيتها و تسجيلها
قول لهم قول الشارع العريض : لن تفصلوا الجنا من أمو .. سجن سجن .. غرامة غرامة

Post: #121
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 09-05-2014, 06:09 PM
Parent: #120

اقرأ هذا التحليل القويم، من آن لتان،
آتي عليه كله، لا افعل ذلك سوى في كامل لياقتي،
لافهم، لاستوعب، ولا اختلف ابدا، ولا مرة،
بل نفس الكلمات اود قولها، ونفس التحليل او د كتابته، فقط تعجزني اللغة وسحر البيان،
واصل يا دكتور، ونتلاقى في الزمن الفسيح، النصيح؛ ميعادنا في وش الفجر....
وانتهز هذه الفرصة لابارك التويمات،
واجمل الاطفال قادمون ساعة فساعة لان بذرة الحياة ليست الرصاص
..............................
سلام يا احمد وتحية

Post: #122
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 09-05-2014, 06:17 PM
Parent: #121

هذا الخضر، فاسد كبير، وحرامي
زيو وزي جماعتوا،
الفكرة ان ليس للفساد قاع، ليه يا الخضر تسرق ولاية مركزية زي الخرطوم،
ونحن يا دوبك نسرق وزارة، وسفارة، وشركة اقطان، وووووو
ليه انت على راسك ريشة. يا فيها، يا تدينا بالميت 25% من اي عملية هبر، يا كمان ننفسا ليك؟
المسالة ليست سوى تصفية حسابات بين الاخوة الاعداء،
وكل يوم ستظهر فسادات كبيرة،
ولكن ليس الهدف من كشفها هو المصلحة العليا للوطن والمواطن، او صحوة ضمير، او تانيبه،
لا هؤلاء بلا حس ولا احساس ولا مسؤولية، هؤلاء حرامية معترفين،
لا......
بل الهدف الاساسي ليه انت تضرب جدادتين، ونحن يا دوبك ناكل في الجدادة الواحدة، ليه تخم كل البيض،
عاوزين حقنا مقلي، والا الويل لك
وعندنا جرايد.....؛؛؛؛؛
وللشعب تصاريف اخرى، ولا جديد في هذا الكشف للشعب العظيم فهو يعرفهم واحدا واحدا،
من كبيرهم الذي علمهم النهب لاخر متحلل، عارف تاريخهم ووضعهم المادي والاجتماعي، عارفهم كانوا وين ؟ والليلة وين؟
يوم الحساب الجدد جد،
سياتي بهم الشعب واحدا اثر واحد،
وناخد حقنا ناشف فوق الحوض، وناخد منهم بدل المتعة التي تمتعوا بيها من فلوسنا،
ونضوقهم الويل؛ وسهر الليل،
ولاننا شعب مهذب لن نصل لمرحلة عود القذافي....

Post: #123
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-05-2014, 03:55 PM
Parent: #122

كيف حالك يا عبد المنعم
البنات و أمهم بخير

خالتم فداء دهب أدتم لقب ( بنات الشعب )

يا ليت أهل الحوار و جماعة ( مالطا ) يدركون انها لحظة الشعب .. لا مرجعية سوى مرجعية الشعب،
لا حوار سوى حوار الشعب،

هذا ليس زمان النخبة .. انه زمان الشعب .. الشعب الذي سيطرح قريبا نخبته الجديدة

انه الانقسام التاريخي الكبير، انه القانون التاريخي الحاسم الذي سيحرك الازمة و يحكم الصراع
قانون : الشعب في مواجهة عصابة قصر غردون

لا مكان وسط : انه زمان الفرز و الاستقطاب الايجابي و نمو حركة الجماهير
انه زمن الطلق و الولادة : ستلد بطن حواء السودانية قياداتها الجديدة
شعبنا سيهجر قريبا كل شخص ملتف رمادي متردد طالع جبل مصالحو

Post: #124
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-05-2014, 02:07 PM
Parent: #123

.. لن يتوقف الفساد و النهب : فهو سمة أصيلة
و قانون محرك لدولة الأوليجارك الطفيلي

كل طبقة او فئة حاكمة غير منتجة : هي بالضرورة ناهبة

هذه تركيبة لا يمكن محاورتها، او إصلاحها، او ترميمها .. يجب ان تذهب اليوم قبل الغد

Post: #125
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-05-2014, 01:17 PM
Parent: #124

ماذا أصاب الاسلام في بلاد السودان ؟!

زولة قالت انا من أساسو مسيحية .. انا ( من تبيت ) ما مسلمة .. إذن دعوها و حالها
ماذا يفيد الاسلام ان نقيم لها محاكم التفتيش ؟

خرج تاج الدين عرجة من سجن موقف شندي .. فدخل محمد صلاح مكان عرجة، فهلل الجهلاء : الجهاد سنة ماضية
القمع سنة ماضية ..

النظام الحاكم المازوم بالضرورة سيواصل الزج ب دين الاسلام في أزمة تلو أزمة

Post: #126
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-05-2014, 10:46 AM
Parent: #125

و تتجلى ملامح انهيار الموسم الزراعي : و جماعة مالطا لا زالوا يتحاورون
وقفز سعر اردب الذرة من 400 ألف الي 560 ألف : و جماعة مالطا لا زالوا يتحاورون

Post: #127
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-05-2014, 03:04 PM
Parent: #126

قال الصادق المهدي : البنت الطبيبة مريم ليست زانية .. البنت ليست مرتدة
فقالوا له : هكذا انت تهدم اهم أركان و مرتكزات و ثوابت الحوار .. انت تهدم
وحدة الصف الأيدلوجي لأهل القبلة ، وحدة الصف الأيدلوجي لأصحاب السلطة و الثروة ،
انت هكذا تفتح الباب أمام الجماهير المتوثبة ...

انت مكانك السجن و ربما الاعدام لو فعلت شيئا كهذا مرة أخرى

Post: #128
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 20-05-2014, 01:39 PM
Parent: #127

وردت معلومات امنية تفيد ان جماهير الشعب السوداني تدبر لانتفاضة
كبيرة، فقام محمد عطا بنشر 3 ألوية من قوات الدعم السريع التابعة لجهاز الامن حول
العاصمة الخرطوم

.. هذا و لا زال الدولار و اردب الفتريتا يواصلان الارتفاع .. هذا ولإزالت الطبيبة السودانية
مريم متمسكة بموقفها من حق الاعتقاد و العبادة الذي آثار جنون الاكليروس الديني التابع لحكومة قصر غردون

هذا ولإزالت أحزاب جراب الحاوي تواصل الحوار .. هذا و لازالت البلاد تمر بمنعطف خطير ..
هذا ولإزال البشير هو من صنع الازمة، هو الازمة، و مركز الازمة،

و مع ذلك فالبشير هو مبتدر الحوار و راعي الحوار ( فتأمل ، كما يقول عقلاء البرجوازية السودانية )

Post: #129
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-05-2014, 03:08 AM
Parent: #128


بوصول مليشيات حميدتي ( بروكسي القتل الحكومي المفتوح ) الي الخرطوم، وفي كامل رعاية
الموتمر الوطني،
فان الانتفاضة الجماهيرية الباسلة تدخل طورا جديدا و تبدأ في تحضير نفسها
لمهام جديدة

Post: #130
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 24-05-2014, 03:07 PM
Parent: #129

أحمد بلال: المهدي سيُقدَّم للمحاكمة

قال وزير الإعلام السوداني أحمد بلال عثمان، إن رئيس حزب الأمة المعارض الصادق المهدي سيُقدَّم للمحاكمة،
وقال إن المهدي خرج عن السياق بحديثه عن قوات الدعم السريع، الأمر الذي استوجب فتح بلاغ جنائي ضده من قبل جهاز الأمن والمخابرات الوطني.
وأضاف أن الصادق المهدي سيُقدَّم للمحاكمة، واصفاً خطوة المهدي بأنها "هروب للأمام" والتفاف على الحوار، وقال إن المهدي يعاني من إشكالات داخل حزبه.

يقول الحكيم عيدبا :

- حقا الحوار الاونطا يأكل أبنائه
- حقا تحالف الراسمالية و شبه الإقطاع القبلي الجالس فوق ارض الإفلاس السياسي - الاقتصادي، لابد ان يأكل أبنائه
- حقا كما جاء في الأثر الشعبي :،البباري الجداد بوديهو الكوشة و ( مزابل التاريخ )
- حقا لقد فات على الصادق المهدي فهم و إدراك ان : ادلجة الاسلام و توظيفه في الغرض السياسي، هو أمر لا يحتمل سوى مفكر واحد، و فكر ديني واحد،
و قائد و حاكم واحد هو نفسه قاضى القضاة، هو نفسه الصحافة و الإعلام و الجهاز التشريعي و بنك السودان

.. لا نملك سوى القول : الحرية و السلامة لإمام الأنصار .. انك لا تهدي من أحببت، ان الله يهدي من يشاء

Post: #131
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-05-2014, 01:17 PM
Parent: #130

تقول تجربة التاريخ في بلدان التطور الموضوعي العقلاني :
ان الخروج من وحل الأزمات و ابتدار الإصلاحات الاقتصادية السياسية الكبيرة،
هو أمر يرتبط موضوعيا بتلك التحالفات الجادة التي تقدم فيها المجموعة الحاكمة تنازلات قاصدة
توسع بموجبها قاعدة الحكم و تلملم شتات الامة و تدرأ مخاطر الانفصال و الحروب

بينما تقول تجربة السودان منذ انقلاب إسلاميى الإنقاذ :
ان جماعة قصر غردون في مرحلة الترابي و ما بعدها، قد قضت سحابة عمرها السياسي
في الاستقطاب القبلي الضيق المدمر، و بناء التعاقدات الفاشلة مع المليشيات و وكلاء الحرب
المأجورين

يقول الحكيم عيدبا : هنالك فرق كبير حتى داخل المشروع الإسلامي نفسه، حين تبني دولة قانون و تنمية حقيقية كما
فعل أربكان و أوردجان في تركيا، و بين ان تبتدع دولة امنية إسلامية بائسة كما فعلت الحركة الاسلامية في السودان


Post: #132
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-06-2014, 04:14 PM
Parent: #131

هذا الحوار برعاية الدولة الامنية البائسة
هذا الحوار لم يكمل من العمر شهرا، فانتهى بدخول الصادق المهدي للسجن
هذا الحوار لا يعدو ان يكون تراجيديا إضافية في مسرح اردب الذرة الذي تجاوز ال 600 جنيه،
تراجيديا إضافية : في مسرح طفل القديسة مريم يحي، الطفل الذي ولد في دولة جمهورية قصر غردون، فوجد نفسه داخل السجن .. !

Post: #133
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 02-06-2014, 03:33 PM
Parent: #132

و مما هو جدير بالملاحظة : ان الدكتور / حسن عبد الله دفع الله حفيد الشيخ حمد النحلان، مختص الفقه الدستوري ماركة السوربون،
و احد اهم رموز التجديد و الاستنارة الاسلامية،
قد لاذ بالصمت ( المريب ) و لم يطالب بحق مريم يحي في التمسك بخيارها الشخصي كمسيحية، او كمسلمة تزوجت مسيحي
من أهل الكتاب ( و هي في الواقع لم تتزوج مشرك )

يقول الحكيم عيدبا : ان برجوازية اولاد جبل موية التي لا لون لها، و لا طعم، و لا رائحة، تقع بالضبط عند توصيف كارل ماركس القائل :
ان كانت التجربة الاسلامية السودانية الأولى علي يد جعفر نميري هي المأساة بأم عينها، فان الإصرار على تكرار ذات التجربة فلن
ينتج سوى ( المهزلة )

او في رواية الفرنجة : Tragedy will change to vrivolity if actress will remain the same

Post: #134
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 04-06-2014, 05:22 AM
Parent: #133

و الجدير بالملاحظة أيضا : ان الدكتور حسن عبد الله دفع الله ( حسن الترابي )،
لم يدافع بكامل القوة و الوضوح عن حق الصادق المهدي في حرية الرأي، وحق الاجتهاد الفقهي
الإسلامي الذي تجلي في قوله : ان مريم ليست زانية و لا مرتدة

و بالنظر لموقفه من قضية مريم، و حبس الصادق المهدي،

فمن الواضح ان عراب التمكين الاول ( حسن الترابي )
يعمل بكامل قواه و جهده لابتدار و رعاية و قيادة تمكين ثاني، تحت كامل غطاء القمع الديني - الثيوقراطي
لشعب شمال السودان

Post: #135
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-06-2014, 08:24 AM
Parent: #134

و بالنظر ل :
- الخريف، و رمضان، و الضائقة المعيشية
ً - إرهاصات انهيار الموسم الزراعي
- اتجاهات تطور حلف السيسي - الملك عبد الله
- مازق اديس و مضاعفات قرار مجلس الأمن 2046
- فشل حسم الحرب عبر تواصل القذف الجوي العشوائي

إذن،
اشطبوا قضية الاتهام و اطلقوا سراح مريم و طفليها

Post: #136
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-06-2014, 02:42 PM
Parent: #135


إذن،

و بعد ان أحال أوراق الامام الصادق المهدي ، من النيابة التابعة لمحمد عطا، الي محكمة الموضوع،
فانه يجب على الاخ / ياسر، مستشار نيابة جهاز الأمن، إحالة أوراق محمد صلاح ( ود زينب بدر الدين )
الي محكمة الموضوع أيضا

يقول الحكيم عيدبا : و ما الدولة الامنية سوى ( محن، و فواصل درامية، و عجائب ما خطرت على بال قراقوش الحاكم و القاضي في بابل القديمة )

Post: #137
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 07-06-2014, 05:51 PM
Parent: #136

اطلقوا سراح صحيفة الصيحة
ما تم بواسطة عطا و ياسر احمد محمد في حق صحفيي الصيحة ال 12 لم يكن
تطبيقا لقانون .. بقدر ما انه كان ممارسة غير محترمة اسمها ( الكشة )

يقول الحكيم عيدبا : صحافة ري حقت هيكل و مصطفى أمين التى ظلت تسبح بحمد ( قصر عابدين و الطاهرة )،
غير ممكنة في السودان

صدق من قال : انه و منذ مطلع 2005 فقد ظلت الصحف و الصحفيين غير الموالين لقصر غردون، هم كتيبة
الصدام الأمامية في كل معارك الشعب السوداني

Post: #138
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-06-2014, 07:02 PM
Parent: #137

لو رأسمالية الموتمر الوطني الما زرعت شجرة و لا حركت دولاب انتاج و لا مولت حتى الان تمويل أصغر و لا أكبر،
بتعتقل ابراهيم الشيخ / رجل الأعمال الوطني الليبرالي البنادي
بتنظيم و تقنين النشاط الاقتصادي الحر، و بنادي بحرية التعبير، و حرية تملك الصحف، و رديفها المعروف بتملك وسائل
الانتاج،

طيب،
أليس الموتمر الوطني و على وجه الدقة و بالضبط، لا يعدو ان يكون عصابات امنية، طائشة العقل، و رايح ليها درب العمل
السياسي في موية الازمة الوطنية الشاملة العويصة

يقول الحكيم عيدبا : بالتأكيد ان الأداء السياسي ل بوكاسا، و أنور خوجة، و بول بوت، و أيدى أمين، و منقستو، و موبوتو،
افضل ألف مرة من الأداء السياسي بتاع إسلاميي قصر غردون و دولتهم الامنية البائسة

كلما طلعت شمس .. كلما غربت شمس، يتأكد القاصي و الداني : يجب ان تذهب هذه المجموعة الاسلامية الحاكمة آليوم قبل الغد

Post: #139
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 08-06-2014, 08:11 PM
Parent: #138

الحكومة تقسمت لستين جزيرة معزولة، كل منها تعمل بمعزل الاخرى، او قل في تضاد، وربما ردود افعال...
تعتقل ابراهيم الشيخ رئيس المؤتمر الوطني رغم الوثبة،
..............................
والي الخرطوم، يعلن ان اي عاطل يجيني بكرة في مكتبي وبشغلوا....
وعندما يذهب الفين شاب وشابة، من جملة 2 مليون،
يستدعى الشرطة، والاحتياطي المركزي، وربما قوات الدعم السريع،
طيب كان في داعي من الاول،
غايتو واضح ان من يتولى امر الناس في السودان، يعمل بلا خيال، وبلا موهبة، وبلا فن...
..
الشعب قنع من خيرا فيهن، وهاهي قياداته تتخلق من رحم المعاناة،
ليولد الوطن حرية سلام وعدالة؛
والوحدة خيار الشعب....

Post: #140
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-06-2014, 02:23 PM
Parent: #139

كيف حالك عبد المنعم
حتى اشراق فجر الانتفاضة و حركة التغيير المنظم، نظل ملاحقيين بمهاجر لعينة
و وطن مقتول ( مقتول بسلاح و بغير سلاح كما قال عتيق )

على قاعدة الازمة الشاملة المستحكمة تدور صراعات متعددة لن تتوقف وسط أهل الحكم : القانون
الرئيسي المحرك للصراع : هو تواتر ظهور شرايح اجتماعية جديدة خارجة من رحم هذا المسخ المسمى ( نظام الإنقاذ ،
فئات جديدة بعضها لم يخطر على بال ( مثل حميدتي )، فئات من كل فج عميق، فئات مصممة على الصعود و اخذ
نصيبها سريعا من ( المال السايب ) ..

شعارهم : نحن على خطى السابقين، المتعافي و نافع
لم اكن اعلم ان كوالامبور بها شارع درجة اولى كبير اسمه شارع الانقاذ ( به بناية ضخمة عليها اسم احد رواد نقل الاموال )

في عهد عقلانية النشاط الراسمالي : كانت توجد عمارة صادق ابوعاقلة، و ابو العلا ، و صالح العبيد في سوق الخرطوم القديم

.. : قبل صعوده لحبل المشنقة .. كتب الشهيد عبد الخالق محجوب وثيقة هامة يقول جوهرها : منذ لحظة جريمة عنبر جودة،
كان الصراع في السودان و سيظل دائرا حول تراكم الثروات و الاستحواذ على فائض العمل و الانتاج

يقول الحكيم عيدبا :
كان الصراع و سيظل محتدما بين : ملايين الكادحين من قوى الثورة الوطنية الديمقراطية في الريف و الهامش و المدن،
و بين كلاونات و مهرجين و لصوص، يدخلون بالتناوب
و يخرجون من قصر غردون، على نهج ساقا تاريخية ل ( أزمة الحكم و فشل الحكم ) .. ساقا اسمها : دخلت نملة و خرجت نملة و تواصلت محنة

الانتفاضة القادمة لن تكون مثل أكتوبر و أبريل : بل تدشينا مباشرا لحركة التغيير الثوري السوداني

Post: #141
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 10-06-2014, 03:06 PM
Parent: #140

هي بالضبط. : الدولة الامنية في أسطع حالاتها
هي بالضبط دولة ( الكشة ) و ليس القانون

الكشة هي آخر فواصل هذه التراجو - كوميديا،
مهزلة دولة الاسلام السياسي : كشة الامام الصادق المهدي، كشة بايعات الشاي، كشة الصحفيين ،
كشة الباحثين عن العمل الذين استدرجهم والي الخرطوم الخضر


أقراء و استغفر و قل : اللهم انا لا نسألك رد القضاء، بل اللطف ..

يمثل اليوم بمحكمة الصحافة والمطبوعات بودمدني وفي تمام الساعة العاشرة صباحاً خمسة من رؤساء التحرير في
قضايا نشر مختلفة بولاية الجزيرة وهم: إدريس الدومة – رئيس تحرير الجريدة، مزمل أبوالقاسم – رئيس تحرير اليوم
التالي، محمد عبدالقادر – رئيس تحرير الأهرام اليوم، بكري المدني – رئيس تحرير الوطن، الحارث – رئيس تحرير صحيفة
الدار. بالإضافة إلى عبدالناصر الحاج (الجريدة)، تاج السر ود الخير (اليوم التالي)، فاطمة رابح (الأهرام اليوم). ويمثل
بكري المدني بصفته رئيساً لتحرير صحيفة (الحرة) قبل أن ينتقل لـ(الوطن).

Post: #142
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-06-2014, 08:37 AM
Parent: #141

الإنقاذ هي الإنقاذ
و العقلية التي أعلنت الحوار و دعت له .. هي ذات العقلية التي أعلنت قديما عن تحويل
السودان سريعا لسلة غذاء العالم عبر توزيع 10 مليون طورية لحفر ترعتي كنانة و الرهد

الخرطوم - عبد الرحمن العاجب
أعلنت مريم الصادق المهدي، القيادية في حزب الأمة القومي عودة حزبها إلى تحالف قوى
وتابعت قائلة: "نحن ماضون مع التحالف في التوحد الكامل من أجل انتزاع الحريات" وعدّت مريم المهدي أن الحديث عن الحوار تجاوزه الزمن

Post: #143
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-06-2014, 11:21 PM
Parent: #142

ان البيان المشترك ذو القيمة السياسية العالية، و الممهور بتوقيع سارة نقد الله
و ياسر سعيد عرمان، ، هو ما نفستو وطني شديد الذكاء و مؤشر هام يؤكد بان :

- تيار اليعاقبة Jacobians ، هو تيار اصيل و كامن في حركة النضال و الثورة السودانية
- ان حزب الأمة لا يصلح الا ان يكون حزب المؤسسات، وحزب الموقف الوطني الأصيل
- ان مطلب اللحظة هو وحدة قوى المعارضة و بناء الجبهة الشعبية الواسعة من اجل الحريات و الخلاص الوطني

Post: #144
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-06-2014, 02:29 PM
Parent: #143

الحرية و السلامة للصحفي السوداني / حسن اسحق
المسجون اعتسافا و اعتباطا في زنازين إسلاميى قصر غردون

لا يمكن ان يكون جهاز الأمن : هو المسؤل عن الصحافة، و عن توزيع الدقيق اللمخابز، و عن سعر الدولار، و عن مهام الصراع
السياسي مع المعارضة، و عن تشكيل الأحزاب و منحها تصاديق العمل، و عن الأداء السياسي للصادق المهدي، و عن الموتمر
الصحفي لأسرة القديسة السودانية مريم يحي، و عن كل شاردة و واردة في السفارات بالخارج، و عن انتخابات المحامين،
و عن هوية الجالسين حول بايعات الشاي في شارع النيل، و عن تشكيل قيادة نادي الهلال و المريخ ..

انها الدولة الشمولية في ثوب الاسلام السياسي .. الدولة الامنية التي وسعت كل شئ

Post: #145
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 14-06-2014, 04:04 PM
Parent: #144

و ما هي الحكمة، و تلك الضرورة السياسية : في إعلان الحرب على الممثلة
العالمية أنجلينا جولي ؟!

و على ماذا استند اسلاميي قصر غردون في رفض التوقيع على مبادرة عالمية تدين و ترفض ممارسة الاغتصاب و العنف ضد
النساء ؟!

و ماذا يضير الاسلام حتى لو ان أمر أنجلينا جولي قد وافق يوم الخامس عشر من شعبان ؟!

عندما نتامل عمق الانغلاق و الاستعلاء في كلام الكاروري عن سكان حي الشهداء الأمدرماني .. عندما نتأمل طرد منظمات الإغاثة،
عندما نتأمل الموقف من أنجلينا جولي، عندما نتأمل مجمل الأداء الإسلامي السياسي لجماعة قصر غردون،
ندرك تماما مدى الضرر الذي احاق بالسودان جراء :

- استيراد فكر سيد قطب المصري الي جنوب وادي النيل
- تخليط الدين بالسياسة و ادلجة الحكم و حياة البشر

Post: #146
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 15-06-2014, 06:21 PM
Parent: #145

سيحفظ التاريخ للشيوعيين السودانين أنهم : و في أتون الازمة السياسية - الوطنية العويصة، وفي معمعان
ابتلاءات زمن السودان، و في مفرق التاريخ الكبير لقيم الحق و الباطل،

أنهم حفظوا نفسهم من مواهن المساومة و الضبابية و التكسب .. و اختاروا الوقوف في صف المواطن
و استعصموا بنظرية دولة المواطنة في ماركتها السودانية

يحضرني دوما قول القاضي الأمريكي النزيه ذو المقام العالي ( لويس برانديس ) :

انه بالنظر لواقع و مصير النظام الديمقراطى الحق و مستقبل الامة : فان لقب ( مواطن ) هو اهم بكثير من لقب الرئيس

The only title in true democracy superior to that of president is the title of citizen

Post: #147
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-06-2014, 05:49 PM
Parent: #146

خلافا لما تصوره الفيتو ري ..
الآن يخرج الصادق المهدي من السجن و لازال السجن و السجان باقي
يخرج الامام الصادق الي واقع ذو خيارين و لا يحتمل ثالثا : مع النظام، ام مع اسقاط النظام

Post: #148
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-06-2014, 10:54 AM
Parent: #147

حمدا لله على سلامة الخروج أيها الامام الصادق المهدي، وهذه رسالة بالضرورة
حقا الشجاعة هي قول الحق في مواضع الموت

- هل مريم زانية و مرتدة ؟
- هل حميدتي ضمن الموسسة الوطنية النظامية التي جاء وصفها في الدستور ؟

ذات قضايا الديمقراطية الثالثة .. هذه الأسئلة تطل من جديد الان !
هذه الأسئلة التي قسمت البلد نصفين و فصلت جنوب الوطن مبكرا يوم خروج اليابا جيمس سرور و كتلته من برلمان الثمانينات،
هذه االاسىلة لن تجد لها إجابة مرة اخرى داخل لجنة الشيخ / منوفلي البرلمانية

.. هذه الأسئلة إجابتها في الشارع العريض .. هذه الأسئلة إجابتها في دروب العقلانية و الرشاد و شجاعة العقل و القلب معا، و ضريبة
الحفاظ على ما تبقى من وطن

احترامنا العميق لشخصك أيها الامام يزداد ونحن نرى صمت الترابي عن مناصرة مريم ..

Post: #149
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-06-2014, 08:42 AM
Parent: #148

سمعنا في القنوات الإخبارية : ان حسن بلقية صاحب اقطاعية بروناي،
و اللذي فاقت ثروته الأربعين مليار دولار، و فاقت أعداد نسائه نساء النبي،

ان هذا الحسن صاقعة الاسلام و النجم : قد قرر تطبيق الشريعة في تلك الإمارة البترولية ً
التابعة للسوق الرأسمالي العالمي، تبعية مباشرة عبر وكالة بريطانية - فرنسية

Post: #150
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-06-2014, 01:30 PM
Parent: #149

و يزداد الأمر تعقيدا حين نتذكر ان الامريكية - المسيحية ( مايا دانيال ) البالغة من العمر شهر و نصف
لاتزال مسجونة by default مع أمها مريم في سجون جمهورية قصر غردون الاسلامية

وبما ان البنت على دين أبوها و موقف امها المتمسك بالدين المسيحي،
فان حديث السفير ديفيد بولتون لقناة فوكس الامريكية يكتسب الموضوعية
و الخطورة حين قال : ان قضية مريم المحكوم عليها شنقا بتهمة الخروج من دين الاسلام، هي إحدى فواصل الإرهاب الديني الإسلامي المتحرك في كينيا
و نيجيريا و الصومال و غزة و ليبيا و طهران

Post: #151
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 20-06-2014, 00:56 AM
Parent: #150

المصاير التاريخية .. لحوار الزلنطحية !

ليس امام الموتمر الوطني خيارا سوي : ذبح ثور اسود آخر أسوة بعثمان مرغني
و إعلانا باستئناف الحوار

امام تفاقم الازمة و فشل كافة حلول ( جراب الحاوي ) : يبقى الخيار الوحيد هو خيار الميتافيزيقيا
خيار : نطا الدم .. و قال حرم

Post: #152
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-06-2014, 05:44 PM
Parent: #151

الان يهرب النذر اليسير من الاستثمار الي إثيوبيا
الان مصطفى إسماعيل حاوي الاقتصاد الإسلامي، يبكي ليلاه

هل سمعتم ان الملأ / محمد عمر و مخابيل طالبان قد أنجزوا بنية تحتية و مرتكزات تنمية غير أنهم دمروا القدر
اليسير الذي أنجزه المك / ظاهر شاه

هل سمعتم ان آيات الله الحاكمين في ايران قد أضافوا شيئا للبنية التحتية التى أنجزها رضا بلهوي و مصدق، غير مغامرة مفاعل القنبلة النووية
حتى أوردجان و أربكان في تركيا، قد ورثوا البنية التحتية التى أنجزها الأب المسلم / العلماني : كمال الدين اتاتورك

نهايتو و من الآخر : ما يسمى بالاقتصاد الإسلامي، و التنمية الاسلامية .. هي كذبة ابتدعها الجيل الثاني فيما بعد رشيد
رضا و حسن البنا، من تجار العتبة و الموسكي جماعة الإخوان المسلمين المصريين

لو الإنقاذ فيها خير : كانت حافظت على مشروع الجزيرة .. مشروع الجزيرة أسهل و انجح أنواع الاستثمار الزراعي في أفريقيا و العالم العربي
اسألوا مصطفي إسماعيل : ما هي صناعات الفصل الاول في التنمية الاقتصادية .. اجزم لكم انه لا يعرف
اسألوا نافع، و صديق ودعة، و عبد الباسط حمزة، و جمال الوالي، و عبدالله أخو البشير : أكبر رجال النشاط الاقتصادي غير
المنتج و أكبر أصحاب الأموال المرحلة، و أكبر المستوردين المتهربين من الضرائب : ما هي نوع الضريبة المطبقة في تركيا، و التي وسعت الاستثمار
و أعادت تدويره بمعدلات عالية .. اجزم لكم أنهم لا يعرفون

Post: #153
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-06-2014, 08:24 AM
Parent: #152

.. هل جاءكم نبأ داعش !؟
داعش : مسك ختام الدورة التاريخية لتجربة الأسلام السياسي التى دشنها سيد قطب، و صعدت بها ثورة
الملالي الفارسيين في خليج العرب

ان البرنامج السياسي - الفقهي الاسلامي ذو العشرة نقاط، و الذي اصدره ( مخابيل ) داعش لحكم المناطق العراقية التي وقعت
تحت سيطرتهم،

هذا البرنامج السايكوباتي لجماعة إسلام كنز الأموال و قمع العباد : هو ذات برنامج نافع على نافع، و محمد مرسي خريجي
جامعات أمريكا وأوروبا،

انه فقط اختلاف شكل و ظرف .. و لكنه حصرا، اتفاق مضمون و فكرة و توجه

40 عاما من الدورة التاريخية لتجربة الاسلام السياسي فيما بعد تجربة الألبان الأتراك العثمانيين : و النتيجة هي طالبان، و داعش، و بوكو حرام
و مايا دانيال البالغة من العمر شهر و نصف ( مايا المسجونة إسلاميا في سجون حكومة قصر غردون )

Post: #154
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 24-06-2014, 00:17 AM
Parent: #153

تم إطلاق سراح طفلة المهد ( المسيحية مايا دانيال ) التي لم تبلغ من العمر شهرين بعد .. !!
و ذلك بعد ان تم إطلاق سراح أمها المسيحية ( مريم اسحق )

و لا ادري لماذا دخلت المحاكم الاسلامية التابعة لقصر غردون و دولته الامنية في هكذا ورطة و غباء سياسي
الم تدري قيادات الموتمر الوطني الوالغة في الجهالة السياسية، انها كانت تشعل نار حروب صليبية بفعلتها تلك
اشعال الكروسيد المسيحي الجديد فيما بعد كروسيد ريتشارد قلب الأسد
كروسيد المقاطعة الاقتصادية، كروسيد مجلس الأمن، و الهجمات المتنوعة و المتدرجة وفقا لمواد الفصل السابع

و بالنتيجة،
صار لدينا إسلامين في السودان : إسلام محكمة الموضوع ( فرعية الحاج يوسف )، و إسلام محكمة الاستئناف الواقعة
في وسط الخرطوم

** لا يمكن إرهاب جماهير الانتفاضة الباسلة : لا بمادة الردة في قانون داعش، لا بمليشيات حميدتي، لا ب سلاح ال ام - 16 الإيراني

Post: #155
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 25-06-2014, 00:23 AM
Parent: #154

الأداء السياسي - الأمني المتدني جدا، و الأداء الاسلامي - الفقهي المرتبك و المغلق جدا لجماعة الموتمر الوطني، و اللذي صاحب
قضية مريم يحي، يؤكد

- أنهم غير مؤتمنين على دين الاسلام في السودان
- ان دارفور حتما ستذهب الي مصير مظلم
- أنهم عاجزين فعلا عن أحداث أي اختراق يفك الضائقة المعيشية
- ان قرارات مجلس الأمن ستذهب في اتجاه تراكمي صاعد يعيد انتاج مصير صدام و قذافي سودانيا
- ان رقعة الحرب ستتسع و سيحصد شعبنا الويلات
- ان الحوار لن يخرج عن كونه حوار طرشان يرقصون في بيت البكاء
- لا استبعد ان يلقى عطا القبض على الجزولي دفع الله، و غازي صلاح الدين عملا بمبدأ : الحركة تأكل أبنائها
- لا أمل في عودة حلايب كقضية مدرجة في الأفق الوطني

نحمد الله و نستغفره و له عاقبة الأمور
-

Post: #156
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 25-06-2014, 03:54 PM
Parent: #155

إذن،
يا حكومة : اتركوا السودانية المسيحية مريم يحي في حالها،. أقفلوا ملفها نهائي، و أرجو قدر الله في الكريدة
فلتشرع الان حكومة قصر غردون في استعادة ال 1500 مستثمر ممن تركوا السودان خلال الفترة السابقة

استعينوا برجل المال و الأعمال : على ابرسي
و اطلقوا سراح ابراهيم الشيخ و الصحفي حسن اسحق : هذا من حسن الفطن

Post: #157
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-06-2014, 01:31 PM
Parent: #156

والتحية لمريم يحيى أن ذكرتنا بأن الفكر والعقيدة مما يستحق أن يدفع المرء حياته ثمنا لهما
( عشاري احمد محمود، متضرر سابق من القضاء السوداني و السلطة التنفيذية، في قضية فكر و موقف)

على الامام الصادق المهدي بعد ان سجل موقفا نيرا في قضية مريم، ان يسعى للتفاهم و التصالح مع عشاري
ففي ذلك خير كبير للوطن و العقلانية و الاستنارة و دين الاسلام

Post: #158
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-06-2014, 12:31 PM
Parent: #157

إذا لم تتحمل الدولة ومنظروها الإسلامويون فتاة واحدة تتبع ما تراه من مُعتقد فكيف كانت تقنع
الجنوبيين بأن السودان الكبير والموحد يتسع للمسلمين والمسيحيين واتباع كل الأديان الأخرى؟ حكومة
«المشروع الحضاري» هي التي تتحمل وزر انفصال جنوب السودان لأنها نظرت إليه كما تنظر اليوم إلى مريم،

( زول فلسطيني كتب الكلام اعلاه )

نظرت جماعة الموتمر الوطني للجنوب كما تنظر اليوم لمريم : فعلا النظر تحركه المصالح، لكن برضو النظر و الفهم قسم

Post: #159
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 28-06-2014, 02:00 PM
Parent: #158

الموتمر الوطني ( فعليا ) أوقف مفاوضات السلام، و جعل رهانه الأوحد هو : الحرب، و مواصلة تطبيق زيادة اسعار السلع الاساسية، و التحالف
مع حميدتي بديلا للصادق المهدي و غازي صلاح الدين و الجزولي دفع الله

Post: #160
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 29-06-2014, 06:03 PM
Parent: #159

اللهم تلطف بأهل السودان في هذا الشهر الكريم

.. و حيث ان عبد الرحمن الخدر ابن ( قندتي) قد صار مثل البلاشفة الروس يجمع بين منصب رئيس
الولاية، و رئيس الحزب بالولاية أيضا،

فلماذا لا يفعل مثل درزنسكي رجل لينين القوى، فيصادر ( بمرسوم بشيري ) و على مدي شهر الرحمة و التطهر و العبادة، جوالات السكر من المصانع
و يطرحها مباشرة عند منافذ التوزيع الجماهيري، في كامل التخطي ( البلشفي - الاسلامي - الثوري ) للسماسرة، و السبابة، و تجار البرشوت
و مؤسسة الأسواق الحرة، و حملة التصاديق الوزارية ..

أقول قولي هذا : بعد ان قفز جوال السكر ( فجأة ) و خارج توازنات العرض و الطلب، من 250 جنيها الي 300 جنيه

Post: #161
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-06-2014, 04:47 PM
Parent: #45

لم يكن امام ( علي عبد الله كاربينو ) خيارا آخر،

لم يكن لديه خيارا و لا مساحة امام حكومة الموتمر الوطني العاجزة عن إيجاد حل استراتيجي جاد و كبير يوقف الحرب
و يلملم شمل الوطن، سوى الاستشهاد في وهاد دارفور وهو ممسكا بزناد مدفعه .. !

من الغباء و الجهالة : لو استقبلت قيادات الموتمر الوطني الحاكم، خبر موت كاربينو بسعادة و فرح،
ولم ترى في نهايته الشخصية و موته الذي تم خارج اطار مشروع الحل السلمي الوطني،
لم ترى تلك الدلالات، و المعاني، و المترتبات الجادة و الخطيرة على مستقبل السودان
الشمالي، المستقبل الجيو - سياسي، و الجيو - اقتصادي

لا زال ( روليت ) الحرب الأهلية السودانية مستمرا و متسعا على ذات مبدا سوق الله اكبر،
المبدأ ضيق الأفق الذي اعتمدته الخرطوم في ادارة البلاد و مواجهة الازمة العويصة : مبدا يوم ليك و يوم عليك

Post: #162
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-07-2014, 11:13 AM
Parent: #161

هذا،
و قد قام البرلمان بإسقاط عضوية الاسلامي المعارض / غازي صلاح الدين و آخرين

هذا،
وقد قام هتلر قبل احتلال بولندا و إعلان الحرب العالمية، بإحراق البرلمان الذي كان اسمه ( الرايستاخ )، قائلا
للنواب ممثلي الشعب ( بلا برلمان .. بلا لمة ) .. نحنا في شنو، و الحسانية في شنو

هذا،
وقد اعلنت الحكومة براءة الطماطم من التهمة الموجهة، و عودتها لماراثون الاسعار لتلحق بالويكة، و زيت الطعام، و السكر

هذا،
ولا زالت الحكومة تواصل قصف أعدائها من أهل السودان ذوى الأصل الأفريقي بطائرات السوخوي و الميج و الآنتنوف التى
تحمل براميل مستفة بمسامير 6 بوصة، و مواد حارقة

هذا،
ولإزال مسؤل الإعلام ( جوبلز ) يتوعد و يشتم أعداء الدين و الخونة المارقين ..

Post: #163
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-07-2014, 02:51 AM
Parent: #162

هذا،
ولا زال قابعا و حبيسا في أقبية التعذيب التابعة ل جهاز الأمن : ذلك الشاب السوداني الخلوق، حسن الرباية ( محمد صلاح )
حفيد المؤرخ و الراصد و المدون الاجتماعي السوداني القديم / محمد عبد الرحيم صاحب ( نفثات اليراع ) و صاحب العريضة الوطنية الجليلة ( النداء في دفع الافتراء )

Post: #164
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-07-2014, 01:28 AM
Parent: #163

هذا،
ولا زال أساطين اقتصاد ( الملوص ) يصرون على تطبيق المرحلة الثانية لزيادات الأسعار، متمسكين
بنفس النظرية التى تقول : ان المستفيد من الدعم هم الأغنياء و ليس الفقراء

Post: #165
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: الطيب شيقوق
Date: 06-07-2014, 03:19 PM
Parent: #164

الأخ الدكتور طراوة

تحياتي لكم ولافراد الاسرة الميامين الام والتومات و رمضان كريم


يا اخي الى أي مدى ممكن ان تلعب التغييرات الجيوسياسية في دول الجوار ( مصر - عفتر ليبيا - مع سند ودعم الحلف السعودي الخليجي ) دورا في اخراجنا من هذا المستنقع الذى نحن فيه

أي رسالة تلك التي اتى بها السيسي للبشير خلال مروره بالخرطوم ؟



خالص ودي

Post: #166
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 07-07-2014, 01:29 AM
Parent: #165

كيف حالكم يا شيقا : اشواق كتيرة .. و الدموع شهودا
البنات التلاتة و أمهم فايزة بخير : اول امس صار عمرهم شهرين، اخبرني بعض المتبحرين في علوم الفقه أنني ساضمن الجنة
على خلفية البنات التلاتة ديل
معنا قوات صديقة، و قوات إسناد، و شغالين كلهم بطريقة الفزع بتاعكم في الضهاري


آخر رمضان حضرته معكم في مسقط : صلينا المغرب خلف الرجل القانت جليل القدر / الاستاذ المربي حامد عبد الله شرفي
والد ( ود حامد المرتضى ) عمنا حامد عبد الله كان واصل لتوه من السودان يحمل نفحات الدين القويم الجد، اسلام أهل السودان المختلف
من اسلام أهل الخليج العربي و الفارسي

بعد قراءة سورة الفاتحة في الركعة الأولى، صدح عمنا حامد بصوت رزين و جهير قائلا : إذا جاءت الطامة الكبرى
كانت القراءة اقرب لطريقة الامام الدوري ( وهي القراءة الشعبية لأهل السودان )، المختلفة عن قراءة الرابطة الشرعية للعلماء التابعين لقصر السلطان
لا زالت الطامة الكبرى بكل دلالاتها و معانيها راسخة في ذهني و انا أشاهد و اتبصر ما يجري في السودان منذ يوم انقلاب ( الجماعة ديل )

سلامي و محبتي للجميع بطرفكم
نعود بعد الإفطار لموضوع الجيو. - بوليتكس، و الجيو - اكنوميكس السوداني، و ظهور حلف السيسي - عبد الله
في مواجهة حلف السودان - ايران

بالمناسبة : العلاقة بتاعت الموتمر الوطني مع ايران هي علاقة استراتيجية و مصيرية

Post: #167
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-07-2014, 00:18 AM
Parent: #166

الان يسجل ابراهيم الشيخ اسمه ضمن تيار يعاقبة الثورة السودانية
الان يقدم ابراهيم الشيخ أوراقه لمدرسة يوسف ( مدرسة سجن المحتسبين )
الان يقدم ابراهيم الشيخ أوراقه لمدرسة مانديلا ( مدرسة سجن الوطنية و البسالة العميقة )

ستلد الازمة الوطنية الشاملة رجالاتها و نساءها و قياداتها الجديدة
سيهلك الطاغوت و ستبقى الامة ( رغم تواتر الاحن و المحن و فداحة الخسائر )

Post: #168
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-07-2014, 01:50 PM
Parent: #167

شيقوق : اليك أعود
في حاجات حساسة خالص، المخابرات المصرية و جماعة قصر الطاهرة لن تغفرها ابدا لإسلاميى الموتمر الوطني

- اتفاق الموتمر الوطنى مع قطر لضرب المشروع المصري الهادف لاستزراع ملايين الأفدنة السودانية المنتجة للقمح
- موقف الموتمر الوطني من موضوع سد النهضة
-،محاولة اغتيال حسني مبارك في اديس و في حدايق القبة عبر الإرهابي الدولي ( طلعت يس همام ) ثعلب القاهرة الكبرى
- تحالف الموتمر الوطني مع ايران و حماس
- تحالف الموتمر الوطني مع الأسد و داعش
- دعم الموتمر الوطني للسلفيين الإرهابيين السعوديين
- تأييد صدام و تحريضه لاحتلال الكويت و السعودية و الإمارات
- فصل جنوب السودان
- مواصلة الموتمر الوطني التنسيق و الدعم لتنظيمات الجهاد العسكري الاسلامي المصري
- تدخل الموتمر الوطني في ليبيا لصالح الجماعات الاسلامية ( لوجستيك، و عتاد، و تدريب )

تحالف السيسي - ال سعود - اولاد زايد- اولاد الصباح، حفتر : قائم وفقا للاعتبارات اعلاه

Post: #169
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 10-07-2014, 11:58 AM
Parent: #168

بعد ان فتر من المناصحة،
الاسلامي العقلاني رجل علم الكلام السوداني / الطيب زين العابدين ( ينعي ) الموتمر الوطني،
نعاه للإسلام، و التاريخ، و الامة السودانية

أجمل مافي ذلك النعي المكتوب في مدونة الطيب بسودانايل : قوله في ما معناه بلغة الشارع العريض،
ان الموتمر الوطني خلال 25 عاما، عمل السبعة و ذمتا .. و مع ذلك النتيجة صفر، و ما تبقى من السودان
ينحدر لهاوية سحيقة

هؤلاء : سواء عليك أنذرتهم ام لم تنذرهم .. لا يعقلون، و لا يفقهون، و لا يسمعون ...

Post: #170
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-07-2014, 02:28 PM
Parent: #169

.. فعلا،
من يحكم شمال دارفور ؟!

موسى هلال ؟
ام، عثمان كبر ؟
ام،
ان الدولة الاتحادية الفيدرالية السودانية ( التي أبتدعها الخبير الدستوري - السوربوني ) و أوكل أمرها لعلي الحاج و الزبير ممد صالح،
قد تحولت الي كانتونات لبنانية، و دويلات ايطالية، تابعة مباشرة لقصر المانجلك غردون الواقع في شارع النيل ..

أقول قولي هذا : عطفا على النعي العميق الذي كتبه الاسلامي الراشد / الطيب زين العابدين، في وداع تجربة إسلاميي السودان

Post: #171
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 12-07-2014, 03:58 PM
Parent: #170

نظرية المفاجأة :
البيان المشترك بين ألحركة الشعبية، و موسى هلال زعيم تنظيم الصحوة الثورية،
يؤكد

- ان العمل السياسي في السودان يقوم على خلطة من نظرية المصالح، و نظرية المفاجأة، و نظرية الدنيا قرون البقر، و نظرية الراحل عوض جبريل
التي تقول : طبيعة الدنيا زي الموج تشيل و تودي

- أننا نحتاج لإعادة قراءة البحث الأنثروبولوجي - السياسي الجاد الذي كتبه الخواجة الكس دي وآل عن قبيلة المحاميد


نص مذكرة التفاهم

الحركة الشعبية لتحرير السودان

ومجلس الصحوة الثوري السوداني

حول إنهاء الحروب و قيام دولة المواطنة بلا تمييز

بعد سلسلة من اللقاءات والمشاورات بين الحركة الشعبية لتحرير السودان ومجلس الصحوة الثوري السوداني برئاسة الشيخ موسى هلال، تم الإتفاق على الآتي:-

1- العمل المشترك لإنهاء الحروب في كافة أرجاء البلاد.

2- العمل على إنهاء النظام الشمولي وإحلاله بنظام ديمقراطي.

3- العمل على قيام دولة المواطنه القائمة على الحقوق والواجبات المتساوية بلا تمييز.

4- العمل على وقف سياسات فرق تسد وإستخدام القبائل السودانية ضد بعضها البعض.

5- العمل على إعادة رتق النسيج الإجتماعي الذي دمرته سياسات عصابة الإنقاذ، وأدت الى خلق مرارات وعداوات بين بنات وأبناء السودان.

6- العمل على تقوية أواصر الأخوة الشريفة بين السودانيين.

7- الحفاظ على وحدة السودان شعباً و أرضاً على أسس جديدة بالإعتراف بحق الآخرين في أن يكونوا آخرين.

8- العمل على قيام علاقات متوازنة بين المركز والأقاليم.

9- العمل على قيام دولة المؤسسات والحكم الرشيد عبر عملية دستورية شاملة تفضي للتغيير و تجيب على كيفية حكم السودان.

10- الحوار الوطني الدستوري يتطلب وقف الحرب وتهيئة المناخ وإطلاق الحريات والوصول الى ترتيبات حكم إنتقالي.

هذا وقد إتفق الطرفان على ضرورة أن يمضي مجلس الصحوة الثوري قدماً في حواراته ومباحثاته الجادة والعميقة مع الجبهة الثورية وقوى الإجماع الوطني والقوى السياسية الأخرى وصولاً الى إجماع وطني ورؤية مشتركة تعبر بالبلاد الى آفاق السلام الشامل العادل والتحول الديمقراطي الكامل.

وسيعمل الطرفان لتطوير العلاقات بينهما على جميع المستويات جنباً الى جنب مع كل قوى التغيير ، وكل الراغبين في إنهاء الحروب والسلام العادل.

كما إتفق الطرفان على أن يتم الترتيب للقاء على مستوى عالي لمزيد من تفعيل العمل المشترك. كما يدعم الطرفان عملية المصالحة بين القبائل في دارفور وفي كل السودان للوصول لسلام عادل وشامل.



اللواء/ جقود مكوار عن الحركة الشعبية
إسماعيل اغبش عن مجلس الصحوة الثوري

Post: #172
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-07-2014, 02:04 PM
Parent: #171

.. خرج محمد صلاح من المعتقل : و ما معروف ليه دخل، ليه خرج ؟
قل مزاج امني !
قل خوف مبالغ فيهو من الحزب الشيوعي !
قل تقرير لفقوا احد المخبرين
قل كونوا محمد صلاح ود اخت ( هاشم بدر الدين ) .. و الحركة الاسلامية السودانية
زي ( جمل الطريفي ) لا تنسى غباينا الكندية

.. قل أي حاجة يا رجل .. المهم اطلقوا سراح الصحفي / حسن اسحق .. ما برضو ونستون تشرشل كان صحفي صغير همام
مشى جبل كرري و سجل و قايع ( الكتلة ) و جاء بقى رئيس وزراء حكومة صاحبة الجلالة

Post: #173
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-07-2014, 10:58 PM
Parent: #172

مبروك ألمانيا
خالص التهاني لاتباع الشيخ / محمد عثمان عبده البرهاني
الاتباع الألمان و السودانين أيضا

Post: #174
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 15-07-2014, 01:36 PM
Parent: #173

10 / يوليو / 2014،

ساقية الحوار تدور من جديد: بقيادة البشير و حضور كل من احمد البلال، و موسى محمد احمد،
و الأخت / آمال ابراهيم ممثلة الشرق كلو، و شخص آخر ممثل للرئيس الراحل / جعفر نميري،
و آخرين من جماعة برضي ليك المولى الموالي و فيك لازم الصبر الجميل

الصادق و غازي يقاطعان عملا بالمبدأ الدرامي : لا أقاطع و لكنني أتجمل
الازمة المعيشية تتفاقم، الاقتصاد ينهار، و الموتمر الوطني يجهز في لستة الانتخابات
انتخابات ال One Man Show

Post: #175
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-07-2014, 00:10 AM
Parent: #174

وداعا محمد عبد الله ( محمدية )
فرد قوس كمنجته جسرا ببحر الليل، ثم هوى للقاع،
و تركنا للفوضى و الجنون

مؤشر السوداني للأسعار
جوال السكر زنة 50 كيلو 295 جنيهاً
10 كيلو 65 جنيها
بكت سكر صافي10 كيلو 68 جنيها
رطل شاي الغزالتين 24جنيها
ربع العدسية 40 جنيها
ربع الكبكبي 40 -45 جنيها
كرتونة العدس "الفراشه" 138 جنيها
كرتونة الارز المصري "الفاخر" 108 جنيها
اسعار اللحوم
كيلو الضان 60 – 64
كيلو العجالى 40 – 44
اللحم المفروم 40
كيلو الفراخ 30 – 32
رطل الشمار 16 جنيها الثوم البلدي الرطل 10 جنيهات
الثوم المستورد 10 جنيهات
اسعار الزيوت
جركانة الزيت 36 رطل بلغ 350 جنيها
زيت صباح عبوة كبيرة 65 جنيها
استقرار اسعار الخضروات
كيلو الطماطم 20
كيلو البطاطس 8
جوال العجور ارتفع من (100ــ150) جنيهاً
وربع البصل الابيض (15)جنيهاً
وربطة الجرجير ارتفعت من
(3)جنيهات
وكيلو البزنجان (10)جنيهات
وكيلو الفلفلية (15)جنيهاً
كيلو اليمون (12)جنيهاً
ربطة الجرجير (3)جنيهات
كيلو البامية (20)جنيهاً

Post: #176
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-07-2014, 11:32 PM
Parent: #175

متأملا الأفق المنظور،
فان الازمة السودانية الشاملة ستغلق بورصتها على سعر مزيج أودلوف هتلر :
مزيج الانتخابات و الحرب

الفكر السياسي والأداء السياسي لجماعة الموتمر الوطني، سيسفر عن انهيار الدولة السودانية،
يجب ان نتذكر دوما : ان الدولة السودانية الحديثة هي ليست صناعة البرجوازية الوطنية السودانية،
بل هي دولة ( خدج / هشة) موروثة بطريقة غير مسؤولة من غردون و ونجت

Post: #177
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 18-07-2014, 09:19 PM
Parent: #176

الانقاذ تعمل على تدوير المشكلة السودانية، بكل الغباء اذن، وهاهي تلتف،
وتلف وتدور، وترمي شبكة تصطاد ساسة، ومحاربين وحاملي سلاح، ومهمشين؛
ولكن( وهذا الجزء الممتع من الكوب) الشعب لا تمر عليه مؤامراتهم الصغيرة،
فهو اذكى وقد شبع من افقهم الضيق هذا؛
مرة الترابي، واخرى الصادق؛ وكمال عمر واخريين، مع تجمع المعارضة،
ومع المعارضة المسلحة مرة مني ومرة جني ومرة موسى هلال ومرة تغلبني القراية...
يسوطوا سواطنهم، ولكن الطبخة النية ياكلها ضيقي الافق فقط من بعض ساسة وبعض اهل هامش، وبعض حاملي سلاح،
اما الشعب؛ على نار هادئة ورزينة يعد طبخته التي ولا احلى، ناضجة وتسر المنتفضين،
ودعاة التغيير السلمي، وما زلنا عند قولنا: النار عمرها ما حلت قضية، وعمرها ما ضمدت جراح...
ولن تكون ابدا بديلا لحركة الشعب السلمية، ولن تناضل نيابة عن الجماهير،
السلاح عندما ينطق لا يصمت ابدا، فهو جاهز لحسم اي خلاف بعد التغيير، والنار تاكل اول ما تاكل بنيها،
ولعل تجربة ليبيا الان توضج بجلا ، فوضوية السلاح في يد الكل لحسم خلافات سياسية، ها هي ليبيا تمشي بخطى سريعة نحو غياب الدولة،
وسيادة المليشيات، والعراق الان ينجرف اسرع نحو دولة المليشيا المسلحة الطائفية، وسوريا خلاص على وشك انهيار الدولة،
والسلاح وقد حولها لخرابة،وخلف كل خرابة تلقى داعش،
اليمن فلت من حتى الان من مليشيا السلاح وقتال القبائل، ونامل هدوء الاوضاع هناك، لان الحكمة يمنية،
وهي سودانية ايضا، وينبغي لها ان تكون....
اذن الانتفاضة الناجعة، والتي يهب لها كل الشعب، وكل الحناجر وكل الهتافات،
وكل المتاريس، وبلاء وسينجلي،
التغيير القادم تتخلق قيادته من رحم معاناته،

والثورة مستمرة؛
و
سينتصر الشعب...

Post: #178
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 18-07-2014, 09:19 PM
Parent: #176

حذف للتكرار

Post: #179
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 19-07-2014, 04:16 PM
Parent: #178

كيف حالك يا عبد المنعم

ليس تدويرا غبيا لازمة عناصرها جلية،
بل هو غباء ممزوج بجنون،
و تعطش للثروة، و تعلق بسلطة أفسدت إسلاميى السودان و قادتهم للبغي و للفساد المطلق ( كما وصف كارل ماركس كيزان فرنسا من ال بوربون )

متاملا تلك اللوحة ( السوريالية ) لشهداء هبة سبتمبر 2013
متاملا قتل طلاب الابتدائي و الثانوي في مظاهرة نيالا ( يوم واقعة سويتو السودانية )
متأملا مذبحة العيلفون و ترب هدل في بورت سودان
متاملا القتل المجاني ( المفتوح ) الذي تمارسه جماعة قصر غردون في حق السودانين ذوي الاصل الافريقي

جاء في خاطري ايضا تلك المذبحة الاعتباطية لاهل كجبار و جدي

الشهيد عبد المعز محمد عبد الرحيم - نوري المحس جزيرة كورتا - سائق - العمر 22 سنة
الشهيد شيخ حاج احمد عبد الله - نوري المحس - 25 سنة - مزارع
والشهيد الرابع : صادق سالم - فريق المحس واصله من كجبار - العمر 40 سنة – مزارع
الشهيد محمد فقير محمد سيد احمد - فريق المحس - طالب - العمر 20 سنة

قتلت الإنقاذ السودانين قتلا مباشرا بالذخيرة الحية : بما يفوق ذلك العدد الذي قتله غردون، و كتشنر، و ونجت، و هاو،، و عبود، و نميري، و تلك العربة
البوكس التايوتا التى خرجت من الشركة الليبية القابضة في شارع المك نمر يوم انتفاضة السكر في ديسمبر 1988

يحتاج السودانين ل ( تصورا و حلا نهائيا ) نوقف بموجبه ساقية القتل التاريخي ..

Post: #180
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-07-2014, 02:36 AM
Parent: #179

متأملا عثمان مرغني، و ثوره الأسود،
لا يسعني سوى القول : لا باس عليك أيها الصحفي الهمام، أكلت يوم اكل
الثور الأبيض ليلة 30/ يونيو 1989

Post: #181
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-07-2014, 01:23 AM
Parent: #180

إسرائيل تزحف .. و الدولة الفلسطينية بالفعل و بحسابات الأرض صارت دولتين،
دولتين، كل دولة تحصد مصيرا و تأكل نارا

داعش تزحف .. و العراق أوصاله تتقطع

حميدتي يزحف برعاية القصر .. ًو دارفور تدخل عهد الكانتونات البائسة

التجربة الاسلامية السودانية ما انفكت تزحف منذ 25 عاما .. و البلاد أنقسمت و تواصل التشظي

ما ( سر ) هذا التناغم الموزاييك .. What's the name of the game ؟!

Post: #182
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-07-2014, 02:36 AM
Parent: #181

و رغم ان سعر متر الأرض يقارب الألف دولار،
فان الخرطوم تغرق من فجة المطر

ا دولة هذه لاحت لنا .. ام مخازيا ... ؟!

Post: #183
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-07-2014, 11:57 PM
Parent: #182

كشفت مصادر مطلعة تفاصيل مثيرة ومعلومات جديدة حول سفر مريم اسحق المفاجئ
إلى روما، وأكدت المصادر استخراج السلطات أوراق ثبوتية سودانية لمريم وطفليها في تطور لافت بعد اتهامها بتزوير الأوراق وعرقلة سفرها


يقول الحكيم عيدبا وهو في بالغ الحيرة : لله درك يا مؤتمر يا وطني .. ما كنت احسبني أحيا و أرى بطن الفكر الاسلامي تلد
كأننا براجماتيا كاملا يمشى على قدميه، وهو اشد قوة ( عين ) من داوي و برجسون و كارناب ..

Post: #184
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-07-2014, 11:57 PM
Parent: #182

كشفت مصادر مطلعة تفاصيل مثيرة ومعلومات جديدة حول سفر مريم اسحق المفاجئ
إلى روما، وأكدت المصادر استخراج السلطات أوراق ثبوتية سودانية لمريم وطفليها في تطور لافت بعد اتهامها بتزوير الأوراق وعرقلة سفرها


يقول الحكيم عيدبا وهو في بالغ الحيرة : لله درك يا مؤتمر يا وطني .. ما كنت احسبني أحيا و أرى بطن الفكر الاسلامي تلد
كأننا براجماتيا كاملا يمشى على قدميه، وهو اشد قوة ( عين ) من داوي و برجسون و كارناب ..

Post: #185
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-07-2014, 04:39 PM
Parent: #184

نهايتو،
و السماء مشحونة بالغيم الرواحل .. و الوالي الخدر زول ( قندتي ) فكا الخرطوم عكس الهواء

نقول بالاختصار : لا يملك الموتمر الوطني حلا ..
الواجب بناء جبهة الثورة و العقل، و قويم الدين

المثقف السوداني في هذه اللحظة تاريخيا : هو الشخص القادر يشوف ما وراء الظواهر و يضع أيدوا على
العلاقات الباطنية للأحداث و القضايا

المفكر السوداني الإيجابي : هو القادر ان يكون مثقفا، ثم من بعد ذلك، مؤهلا لصياغة روءية و برامج تغيير و إسهام في نظرية الثورة السودانية
يحضرني ذلك السجال المحتدم الذي دار بين بولا و حيدر ابراهيم في هذا الشأن

منصور خالد مثقف ، عبد الله على ابراهيم مثقف، حيدر ابراهيم مثقف،
لكن عبد الخالق محجوب، وجون قرنق فهما مفكران، و لو اختلفت المداخل و الروءية

أمثالي : هم مجرد كاتبي خواطر و ملاحظات، و أشياع ذلك القول الذي أتى به احمد ود الطيب ود الحسين الكوفي :

.. لو لا العلا، لم تجب بي ما أجوب بها .. وجناء حرف و صحراء قيدود ( من قصيدته بأي حال عدت يا عيد )

تقبل الله صيامكم و قيامك .. و كل عام و انتم بخير


Post: #186
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 02-08-2014, 11:59 AM
Parent: #185

ما هي مسارات و نواتج هذا الخريف على الصراع السياسي
خريف إسلاميى السودان : الكلو سرف و جراد

عرفنا من قبل اثر السد المصري العالي على أهل السودان،
فما اثر السد الإثيوبي الهايل الجديد على نهضة الأمطار في جنوب وادي النيل، و على ( الريع التفاضلي البرجوازي و الماركسي معا )
لقيمة الأرض الزراعية

هاهي ( النترة ) تضع أوزارها بعد ان أغرقت خرطوم الوالي الخدر زول قندتي
اذن ستدخل البلاد و الحركة السياسية مرحلة ( الطرفة البكاية )

سيتفاقم توازن الإرهاق السياسي السوداني المتبادل و الذي وصفه من قبل المفكر التقدمي الماركسي الراحل / محمد ابراهيم نقد
و لا تزال الكرة في ملعب الحركة الاسلامية و مؤتمرها الوطني
الجماهير تخرج من الاستاد : جماهير البداية و جماهير الربع ساعة الأخير التى ظلت على مبدا ال ( ملح ) unpaid entertainment
في سودان الفوارق الطبقية الرهيبة

الناس الغلابة كلهم يخرجون .. و الحوار يتهاوى ... و الحكم التابع لقصر غردون الاسلامي لا زال برجع في الحيطة .. و الحيطة الان على بعد عشر ياردات،
او قل بلغة سوق المواسير الاسلامي : على بعد عشر دولارات .. حيطة الازمة الشاملة العويصة .. الازمة اللي ما عندها غير حل واحد .. ذهاب هذه التركيبة
الغردونية - الاسلامية الفاشلة


Post: #187
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-08-2014, 07:44 AM
Parent: #186

خريف الطرفة البكاية : المرحلة الثانية لسيل العرم السوداني المستولد من بطن الازمة الشاملة العويصة
القاش يواصل الارتفاع و يغمر سواقي كسلا : 60 عاما و القاش لا ينفك يهدد حكومة ( برجوازية اولاد جبل موية )

سيل الوادي المنحدر يفرتق رآكوبة الحوار، و يشلع تحالفات جماعة قصر غردون الاسلامي
الشيوعيين السودانين يواصلون حوارهم الجماهيري الواسع،
الشيوعيين يواصلون صياغة مشروع العدالة الاجتماعية الكبير وفقا لشعارهم التاريخي البسيط وثيق الارتباط بموسم الخريف :

( زنكي و طوب للمنكوب .. موية و نور للجمهور .. )

Post: #188
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: سيف اليزل الماحي
Date: 05-08-2014, 08:10 AM
Parent: #187

.


أحمد طراوة
سلامات، وعيدكم مبارك

من ابلغ مؤشرات أزمة الحكم في السودان، ان عبد الرحمن الخضر واليا للخرطوم!
فلو جلس الرجل ألف عام واليا على الخرطوم لن يفعل شيئا، ذلك ليس لأنه لا يريد ولا يرغب وحسب، بل لانه لايعرف!
ستبقى الخرطوم عصية على جلافة ولاة العصور الحجرية!


.

Post: #189
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-08-2014, 07:17 AM
Parent: #188

سيف إليزل ، كيف حالك،

صحيح ان الخريف دوما ( بكشف ) حال البلد و الحكومة ،
بس المرة دي : كارثة الخريف أكدت ان البلد بحركا قانون الفوضى و شريعة الغاب

جماعة قصر غردون ، هم بالفعل كائنات مفترسة Predaitors

Post: #190
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 07-08-2014, 04:21 AM
Parent: #189

.. اللهم فك اسر البلد
اللهم اجعله مثل خريف شيخنا / محمد ود الرضى: الخريف العقب المحل ..

هل أتاكم حديث بن شمباس !؟
الوكيل الأفريقي لمنتجات و مخرجات القرار 2046
مهندس فراساي السودانية

تابعوا مؤتمره الصحفي : الاثنين 11/أغسطس
تابعوه و معكم نظرية طه حمدتو : لازال بن شمباس في خط ستة .. بلف و يدور في مربع ستة

Post: #191
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-08-2014, 11:03 AM
Parent: #190

جميل و بديع ألانثربولوجي السياسي بتاع ال ( الازمة ) السودانية :

خد عندك،
الصادق الصديق عبد الرحمن المهدي الدنقلاوي حفيد مقبولة بت السلطان محمد الرشيد،
مقبولة سليلة الفور و النايلوت معا .. سليلة ملوك في الزمان عمروا دارفور و زانو كردفان

خرج الصادق من سجون اولاد البحر، سجون الموتمر الوطني، سجون ( الحوار ) المشروط،
الي رحاب البحث عن مشروع انتقالي تاريخي غير مشروط، مع اولاد ( خالتو )
ناس عبد الواحد، و أركوي، و عقار، و الحلو، و الجعلي ياسر عرمان ( صهر ) دينكا نقوق

Post: #192
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 08-08-2014, 12:23 PM
Parent: #191

الدكتور أحمد طراوة، كل عام وانت بالف خير، والتويمات ،
هذا مكتوبي في بوست الباقر هناك عن صور الصادق المهدي مع ناس الثورية ...
اردت ان اشارك به معك هنا ....
Quote: الصادق المهدي،
جزءا من اصيلا من المشكلة، هنالك كلام بانه سلما لجماعتو، التنظيم العالمي للاخوان،
وحلق دقنو، واختبأ قريبا من القيادة العامة،
الترابي قريبات دي لمح للحكاية وقال انهم اتفقوا مع الصادق على تغيير الحكومة، في تلك الفترة التي سبقت يونيو 89 م ،
وتحركاته منذ ايام التجمع الوطني الديمقراطي، تذهب في هذا الاتجاه،
وبالتالي، يستحيل ان يكون جزءا من الحل،
هسع حنن دقنو، وجاء باريس،
وقاعد مع ناس الجبهة الثورية،
المرة دي اظن رسلوهوا الجماعة اياهم، وجاب معاه الدكتورة مريم،
طبعا ما ممكن يجيب معاهو عبدالرحمن لصادق، كدا بتكون مكشوفة شديد ...
على العموم ناس الجبهة الثورية علي كيفن،
نحن ذاتو- الشعب - سلاحن الاهوج دا عندنا فيهو راي،
ولن يكون بديلا الشعب العظيم في حركة التغيير السلمي،
التغيير قادم قادم، وهو امر حتمي ...
نحن الشعب عاوزنوا باقل دم ممكن ... وبلا دم ان امكن ....
وبعد داك نحاسب عسيرا كل من فرط في حقوق الشعب ( وغشانا) واولهم الصادق دا ...
والترابي، وكل من اجرم في حق الشعب وكل من افسد، وكل من ساند ودعم، وبرر...
ودايرين حقنا فوق الحوض، وبسعر اليوم ....
ونتفرغ بعدها لبناء دولة الحرية والسلامة والعدالة،
الم يقل الشعب: حرية سلام وعدالة ، والثورة خيار الشعب،

وهذا ابسط واعمق واصدق؛ شعارات الشعب،
....................................
التعديل من صبغ التي امام دقنو( ومن دقنو وفتلو)، صبغ دي لقيتا ما بتعبر كدة فحولتها لي حنن ،

......................................................

وتسلم؛ ونتلاقى في الوطن الفسيح ميعادنا في وش الفجر ....

Post: #193
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-08-2014, 01:26 PM
Parent: #192

عبد المنعم كيف حالك
الصادق المهدي : يبدو انه قد الزم نفسه ب ( جلب ) قيادات الجبهة الثورية لطاولة ( الحوار الوطني الاسلامي )

الزم نفسه شينا ليس يلزمها !
خاصة وان البشير سيخوض انتخابات ال one man show .. ضد الجبهة الثورية او ضد كيجاب ( لا يفرق )

وفي ذات الوقت : كانت محكمة آستيناف ما، قد أيدت حكم الإعدام الصادر ضد عرمان و عقار

لازالت ماكينة الطرفة البكاية تدور، وهي تمهد الطريق لمطر ( الخرسانة )
أركز يا خدر .. طبع الولاة فضاح .. مافي قرموط بلعلو يوم تمساح .. قالوا الدود قرقر

Post: #194
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 10-08-2014, 01:18 PM
Parent: #193


الحسن الشيخ : لك منى التقدير

و ليك السلام ما غنى شادي او رطان .. ليك السلام ما غنى مفارق الأوطان
( اجلي النظر يا صاحي فقد بلغت الازمة الحلاقيم )

قلبي معك يا وطن .. قلبي تحديدا مع الذين رمتهم الفاقة التاريخية في مضارب الموتمر الوطني، مضارب حميدتي،
مضارب دولة اقتصاد الملوص، مضارب السيل ، و مضارب سلاح الطيران التابع لقصر غردون الاسلامي

قلبي مع المحاصرين في معسكر كلما، المحاصرين في مبروكة غرب امدرمان .. المحاصرين تحت الجبل ( واقعة غرب الحارات )
حاجة كدا تخلى الخواجة ( برمبل ) مفتش المركز الأمدرماني القديم، يقوم من قبرو، و يتلو الشهادتين و يس و تبارك و الأحقاف و البقرة و قاف

و لا تنسوا ناس ( بدين ) و بقية جزر النيل الشمالي، الراجين قدر الله في ( كريدة ) إسلاميى قصر غردون

يا مثبت العقول و القلوب : يا رحمن ارحم بجودك .. و سخر مخرجا لاهل السودان






Post: #195
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 10-08-2014, 02:57 PM
Parent: #194

زمان المساح السوداني town planner
الاكسلانس ( مكي المنا ) كلم برمبل : انو كل سيول وديان شرق كردفان بتجي مارة بأمدرمان علشان تلاقي النيل
في الحتانة، و في أبوروف محل حفر ( ود دلوك )، او عبر خور ابوعنجة عند ضريح بر أبو البتول الراجل الصالح الراقد تحت برلمان الغفلة
برلمان قصر غردون الاسلامي الذي لم ينفك يمارس الإجماع السكوتي في أمر زيادة الأسعار، و تشليع سودانير، وخطوط البحر، و مشروع الجزيرة

برضو المساح السوداني ( على محمد احمداني زول مدني السنى )، قال ذات مرة وهو على درب وجعة أهل السودان :
انا الكاتم السر ما حكى .. انا الحامل البلاء ما اشتكى
انا الحجة بحل مشبكا .. انا المساح دمع البكا



Post: #196
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 10-08-2014, 03:07 PM
Parent: #195



ولا زلت أتأمل هذه التغريدة الاسلامية المربكة التى أعاد تدويرها الصادق الصديق عبد الرحمن المهدي، إذ قال لجماعة الجبهة الثورية :
جئتكم في تمام الساعة العاشرة بعد الألف بتوقيت ( باريس / ماري أنطوانيت السودانية )، و انا احمل معي تطلعات الأغلبية المسلمة لأهل السودان

يقول الحكيم عيدبا وهو يتصفح كتاب سبل كسب العيش السياسي في السودان ( نسخة قصر غردون الاسلامي )
اتقوا شبهة العلمانية، و قولوا مسلمي السودان ، و لا تقولوا شعب السودان، لا تقولوا مواطني السودان ،
احذروا هذا الفجور العلماني الذي أتى ببدعة و ضلالة : دولة المواطنة السودانية

.. اللهم انا لا نسألك رد ( القضاء السياسي )، بل نسالك اللطف و التدبير



Post: #197
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: سيف اليزل الماحي
Date: 10-08-2014, 03:39 PM
Parent: #196

.


قرأت خطابا اخيرا للبشير، قال الشفيع وراق انه قيل في إبتدار الحوار المجتمعي المزعوم،
اصابني بالطمام والغثيان لكأنني قرأته بمعدتي!! حتى أنني فكرت أن أسس حزبا جديدا اسميه حزب الليمونة السوداني!

.

Post: #198
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-08-2014, 02:03 PM
Parent: #197

سيف أخوي،

حوار الموتمر الوطني : انها دراما سنترليق الازمة الشاملة العويصة
حيث المهزوم سيهبط و الغالب سيهبط

الحوار المجتمعي .. الذي سيصب في ماعون الحوار الوطني
وذلك بعد تعثر المسارات بسبب انهيار كبري عطبرة الدامر

انه ذلك الشعار الأخطبوطي : لا شرقية و لا غربية .. اسلامية مية المية، الشعار الذي تحول الي شعار جديد اسمه : سمك لبن تمر هندي

و نرجع نقول مع ذلك الشاعر الشعبي المفتون ب ( شمة ست العاجات ) :
الحوار انا ماني حي .. الاكلو الطير انا ماني حي ...

تابعوا اليوم : بن شمباس ( ممثل أفريقيا و العالم كلو ) في شان تدويل الازمة السودانية

Post: #199
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-08-2014, 10:25 PM
Parent: #198

تابعوا محمد بن شمباس : الوكيل الحصري لمنتجات جماعة الشرعية الدولية
في بلاد السودان

تحول السودان الي ناقلة جنود أممية
و زبون دائم في مضابط مجلس الأمن و قراراته المتواترة

وذلك،
بسبب نظرية ( ود القلباوي ) الاسلامي،
و ود القلباوي دوما على خط الدراما و المفاجاءات و سنة مأجوج الذي
يعشق اللعب بالبيضة و الحجر

يجب ان لا ننسي، و نحن في عز خريف الطرفة البكاية : ان القرار 2046
مكتوب لحما و دما بحبر الفصل السابع ( مشاة )


Post: #200
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-08-2014, 10:25 PM
Parent: #198

تابعوا محمد بن شمباس : الوكيل الحصري لمنتجات جماعة الشرعية الدولية
في بلاد السودان

تحول السودان الي ناقلة جنود أممية
و زبون دائم في مضابط مجلس الأمن و قراراته المتواترة

وذلك،
بسبب نظرية ( ود القلباوي ) الاسلامي،
و ود القلباوي دوما على خط الدراما و المفاجاءات و سنة مأجوج الذي
يعشق اللعب بالبيضة و الحجر

يجب ان لا ننسي، و نحن في عز خريف الطرفة البكاية : ان القرار 2046
مكتوب لحما و دما بحبر الفصل السابع ( مشاة )


Post: #201
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 12-08-2014, 01:14 PM
Parent: #200

ومن نكد الدنيا و محن الزمان و الطبيعة، و الخريف، و الجغرافيا، و علم الثورة، و الاقتصاد السياسي،
على الشيوعيين السودانين : أنهم مضطريين للدواس و ( لواكة الصبر ) مع برجوازية اولاد جبل موية،
من اجل استعادة اتفاقية عقار - نافع بوصفها مخرجا معقولا في مواجهة ( كترابة ) الفصل السابع
مشاة

القرار 2046 المحمول على اجنحة الفصل السابع الأممي الرامي لهندسة البلقان الأفريقي الجديد
الأسمو : سودان قصر غردون الاسلامي

شكرا مديحة و تيم الميدان : على موالاة بن شمباس بالصبر و العناية ..

Post: #202
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Kostawi
Date: 12-08-2014, 01:26 PM
Parent: #201

Quote: ومن نكد الدنيا و محن الزمان و الطبيعة، و الخريف، و الجغرافيا، و علم الثورة، و الاقتصاد السياسي،
على الشيوعيين السودانين : أنهم مضطريين للدواس و ( لواكة الصبر ) مع برجوازية اولاد جبل موية،
من اجل استعادة اتفاقية عقار - نافع بوصفها مخرجا معقولا في مواجهة ( كترابة ) الفصل السابع
مشاة

القرار 2046 المحمول على اجنحة الفصل السابع الأممي الرامي لهندسة البلقان الأفريقي الجديد
الأسمو : سودان قصر غردون الاسلامي

شكرا مديحة و تيم الميدان : على موالاة بن شمباس بالصبر و العناية ..







Post: #203
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-08-2014, 03:24 AM
Parent: #202

شن الشورة يا كوستا !؟

الصادق المهدي طوف في الآفاق، و ضرب افجاج التحالفات و لسان حالو بقول : خخخخ
حوار ناس البشير
بقى زي القبر .. مقابر ( الجمرية )، قل مقابر ( أبو حبيب )، قل قبر حرب
بمكان قفر

بن شمباس : قال في مؤتمرو الصحفي .. نحنا ما عاوزين الحوار يموت

الحكيم عيدبا بقول قولة ود ضحوية : تمبكنا يا شمباس

Post: #204
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 14-08-2014, 02:54 PM
Parent: #203

ولا زال مسعود بدرين زول الشرعية الدولية، يواصل مهامه
في بلد صار شعبها كلو و على مدى 24 ساعة هو الضحية،
بينما الحكومة في المركز و الأطراف هي المجرم بجدارة

Post: #205
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد الكامل عبد الحليم
Date: 15-08-2014, 06:58 AM
Parent: #204

تحية

الصادق المهدي يا استاذ (طراوة) رفض مذكرة قوي الريف قبل 40 عاما ويوقع الأن مع نفس قوي الهامش (مع اختلاف المسميات) معترفا الأن بمظالمها...انشق عن التجمع وزلزل أركانه...قبلها رافضا لاتفاقية الميرغني قرنق...قبلها خرج علي عمه الهادي معلنا انشاق مستدام في حزب الأمة العتيد..

لازال يمارس افراغ كل شيء من مضمونه بذريعة الحوار وما ادراك ما الحوار..

هل من صبح جديد والحال(ياهو نفس الحال؟)

Post: #206
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد الكامل عبد الحليم
Date: 15-08-2014, 02:10 PM
Parent: #205

تحية


لا ننسي خروج الصصادق من اتفاق الجبهة الوطنية وحضوره الي بورتسودان وانضمامه اليي الاتحاد الاشتراكي..

تذويب قضايا النضال الفاعل...الطموح الشخصي...الرأي الأوحد ...مسوح الديمقراطية...هذه هي متلازمات السيد الصادق...

Post: #207
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-08-2014, 03:16 PM
Parent: #206

محمد الكامل تحياتي يا صديق

الصادق المهدي وفقا لحساباتو في بنك التجربة الاسلامية الرابعة المبراءة من العيوب بقول :
تغيير النظام و ليس إسقاطه

الجبهة الثورية وفقا لحساباتا في بنك مشروع السودان الجديد ( المتصور ) بتقول اسقاط النظام

الشيوعيين السودانيين وفقا لحساباتم في بنك الماركسية - الثورية بقولوا :
بعد أخذ الأذن من مختصي اللغة العربية ناس سيبويه و أبو الأسود الدووءلي،
ندمج التغيير مع الإسقاط و نمارس النفي الديالكتيكي الثوري

كان تغيير كان اسقاط : المخرج هو الانتفاضة الجماهيرية الباسلة ..

Post: #208
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 17-08-2014, 02:51 PM
Parent: #207

و نحتاج أيضا ان نفهم سر العلاقة بين :

ازدياد التقارب بين الوطني و الشعبي من جهة .. و ارتفاع أسعار الذرة الفتريتا و الدبر من جهة اخرى

قولة و تحليل و دفاع ( جبريل ابراهيم محمد ) في امر إعلان باريس : توءكد بان إسلاميي اولاد دارفور الذين خرجوا من تحت عباءة حسن
الترابي الضيقة، ليحلقوا في فضاء الوطن الواسع الجديد وهم في كامل الجسارة و الذكاء و الانحياز الصادق لقضايا الهامش و بسطاء الناس،

توءكد قولة جبريل أنهم يسيرون على خط ( غاريبالدي ) و قد تجاوزوا حسن الترابي بمئات الفراسخ الوطنية و القومية

لن يلحق الترابي بجبريل حتى لو ركب فيرجن - اتلانتك و منطاد ( زبلين )

و يتواصل الاستقطاب و الفرز و إعادة الاصطفاف خارج ردهات قاعة الصداقة و بعيدا عن شارع النيل بتاع ونجت و غردون
وكما قال صالح عبد السيد ( أبو صلاح ) : راح الحوار في عتمة ليلا .. هات يا زميل

Post: #209
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: عبدالمنعم الطيب حسن
Date: 18-08-2014, 04:46 PM
Parent: #208

>>> الهلال الأحمر السوداني يرسل طائرة بكلفة مليون دولار إلى غزة .....
هذه اخبار صحف الخرطوم هذا اليوم ..........
دا ما ياهو ذاتو ضل الدوم البرمي بعيد ....
ياخ مليون دولار دي،
مش كان اولى بيها،
اسر بيتا جرفتو السيول، وقاعدين حتى الان في خلاء الله دا، والجو حار،
و( 6 عيشات ب 2 الف جنيه، والزيت ب 17 الف، وربع عيش الفتريتة ب 40 الف، هذا في تخوم الخرطوم،)
وشال الدخن ب مليون ومائتين الف والفتريتة ب900 الف، هذا في كردفان ....
مليون * 10000= 10 مليار، بالله دي بتحل مشكلة كم اسرة تعاني ...
المغسة كتلتنا ....
ان هذا ليس امرا مستفزا فقط،
ولكنه يشق كرررر .......

Post: #210
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 19-08-2014, 10:46 AM
Parent: #209

استدعاء صحيفة الميدان امام نيابة قصر غردون
التهمة : تشويه سمعة حكومة أمير المؤمنين

صارت حكومة الموتمر الوطني العاجزة امام خريف 2014 ، زي ( كبس الجبة )
رائد السلبطة الأمدرماني القديم

Post: #211
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-08-2014, 03:48 AM
Parent: #210

إذن ( صفرجت ) الازمة
ولم تعد ارض السودان تسع الطرفين ...
اما يموت الشعب .. او تموت الحكومة

يا من ندعوك واليك نلجأ : عبدك وكيل المالية الأسبق دا ، ما سمع بالانتفاضة الكاسحة
التي يحركها الجوع و الغضب و انسداد الفرقة و الأفق
ودخول الناس مربع : ليس للفقراء المعدمين ما يخسرونه ..

اتهم عضو البرلمان ووكيل وزارة المالية الأسبق شيخ المك الجهاز المصرفي بالتصرف في ودائع المستثمرين وتحويلها لعملة محلية،
وقال متى واجهت البنك مشكلة نقد أجنبي يحلها بأموال المستثمرين، وفي ذات الوقت هاجم المك السياسات الاقتصادية باعتبارها
السبب الرئيس في ارتفاع الأسعار، وتوقع أن يموت الشعب السوداني من الفقر والجوع نتاج تلك السياسات، وكشف المك في تصريحات
بالبرلمان عن عوائق وصفها بـ «المريعة» تواجه الاستثمار. وقال: الحكومة ما دايره تفتح عيونها.

Post: #212
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-08-2014, 01:19 PM
Parent: #211

المعاليا Vs الرزيقات

أغسطس / 2014
مقتل و جرح 200 شخص في أشرس المعارك بمحلية ابوكارنكا

لم يعد هو الصراع القديم : من اجل الموارد، و المراحيل، و المراعي، و الحواكير
و الفانديتا المتوارثة ...

بل هى ( لوثة لحظة التاريخ السوداني الكبيرة ) the grand mania

انها لوثة التراكم بوصفه دايناميك رأسمالي تاريخي : تركيز الأرض و الثروة ، انه ذلك الشعار المسموم الذي
اطلقه قصر غردون موديل الجناح الطفيلي لجماعة الاسلام الحركي السوداني

شعارنا و ( زواجناالمقدس ) مع إدريس ديبي هو : حزام عروبي - اسلامي - رأسمالي : ممتد من بحر الجلابة السودانين و مثلثهم الجديد
حتى بحيرة تشاد


Post: #213
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Osman Musa
Date: 22-08-2014, 05:12 PM
Parent: #212

قالوا يا د / طراوة
في اليومين حقات موية المطر الراكضة دي .
وفي ففجج حاراتكم ديك : في حاجة كبيرة رجلها دخلت في هربة في موية المطر .
قامت صاحت : الله لي .
في عمك كبير قاعد في المسطبة .
قال ليها : ده الجرحو نوسر بي .. وغور في الضمير فوق قلبي خلف الكي .
....
ياخ سلم لي علي الكنداكات الجميلات
وقولهن كان الله أدانا العمر بنزوركن ونبركن فوق قبر العم علي المساح
سلامات

Post: #214
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-08-2014, 12:24 PM
Parent: #213

حباب ود موسى : ناظر خط المكنية - شندي
ناظر خط المهاجر الجديد : أمريكا اللاتينية - دبي - الشرق الأقصى الهندي

شنو الجابك يا شقى، من بوست ملكة جمال الهند، لي بوست صراع الطبقات و الدواس السياسي

يا عثمان يا صديق : نساء السودان بقن في محنة بسبب مطر ود الخدر
تاوق تاني في بوست صحبك ود المرتضى، و تاوق في بوست منى بت عمسيب : شوف بالله حال الناس و البلد،
و حال نساء بلادي الراجيات سفينة سيدنا نوح

و يا حليل مطر ( الرشيرش ) !
مطر الدالي و المزموم : موسمنا الزراعي الكلو خير و بركة

بوسطة السودان حلت في خط الروصيرص .. خط الفاشر أبو زكريا .. و لا زال رديف الجماهير عمران

البنات بخير .. كبرن و كبرني، على حد قول شيخك محمد ود الرضي

Post: #215
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 24-08-2014, 02:35 PM
Parent: #214

ساواصل بعد إذنكم، و دوام فضلكم،
طرح البديل و التصور الانتقالي - التاريخي بتاع الشيوعيين السودانين في مواجهة :

- لعنة الحرب و التجزئة و التشظي
- روليت الاقتتال و سفك الدماء المتصاعد بين القبائل
- مثلث حمدي و الكانتونات العرقية الأيدلوجية البائسة
- الحزام الاسلامو - عروبي - الرأسمالي - الطفيلي الممتد من بحر جلابة السودان الي بحيرة تشاد
- الاختراق التاريخي في موضوع الاصلاح الاقتصادي، و تلمس مداخل التنمية و استراتيجية التطور الوطني الديمقراطي
- الدستور و التداول السلمي للحكم و نظرية دولة المواطنة
- الدولة المدنية : بديلا للدولة العلمانية و الدولة الدينية

Post: #216
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 25-08-2014, 12:29 PM
Parent: #215

- طنين الذباب
- نقيع الضفادع
- ازيز و لسعات البعوض
- حمم و لهب و فرقعات و مقذوفات السوخوي و الانتنوف

انها أجواء ( الحوار ) ماركة الموتمر الوطني

جماعة الإفلاس السياسي الأخلاقي
حولوا الخرطوم الي مزبلة اوساخ كبيرة .. بل قل، مزبلة سياسية فريدة من نوعها،
Unprecedented political dumpester

Post: #217
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-08-2014, 00:55 AM
Parent: #216

هل أتاكم نبأ عبد الرحيم حمدي رائد اقتصاد الملوص السوداني

عادت حليمة لقديما فطالبت ناسا جماعة الموتمر الوطني، بوقف الحوار وعدم مضيعة الوقت،
و العودة لتحرير سعر الصرف، ( رغم الوديعة القطرية ) .. ثم الإسراع بتنفيذ برنامج عاجل لزيادة سلع الاستهلاك


يقول الحكيم عيدبا : حسبما جاء في المعجم الاقتصادي بتاع أحفاد سميث و ريكاردو و كينز : فان
قطاع صناعات السلع الاستهلاكية هو الفصل الثاني القائم بذاته في التنمية الصناعية

( الزول بتاع المثلث ) لم يتحدث عن اقتصاد كلي او جزءي، لم يتحدث عن صناعة، او زراعة، او تمويل أصغر، ولا تمويل أكبر، غير انه تولى و قال
انا عرابكم الاقتصادي الأعلى، ثم لعن أبو الموتمر الوطني البالغة عضويته 4 مليون نسمة، و الذي هو الحزب القائد لوطن رائد .

صار إفلاس ( الجماعة ديل ) بعض من الكوميديا الالهية .. سنن، و فروض، و تجليات ..

Post: #218
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 28-08-2014, 11:21 AM
Parent: #217

وهل نفهم من ذلك ان الصادق المهدي بوصفه آخر ممثل شرعي للإرادة السودانية،
قد قال لأولاد ( بمبا ) بت الحلواني التونسي :

- انا غير موافق على ضم حلايب لمحافظة أسوان المصرية
- انا و عبد الواحد، و عقار، و ياسر، و أركوي كلنا على محور السيسي - عبد الله - و اولاد جابر و زايد
- انا علي محور الاسلام السني، و لكن ضد اسلام بديع و الشاطر و مرسي، و قادر على إقناع الجبهة الثورية باعتماد
الأزهر الشريف بوصفه مرجعية لتجربة إسلامية جديدة مبراءة من العيوب
- انا غير موافق على أي تواجد اسلامي - مصري - إرهابي في ضواحي الخرطوم يستهدف القاهرة
- انا دنقلاوي، و برضو حفيد مقبولة الفوراوية، و كمان ود خالة النايلوت الافريقي مشار و سلفا : انا السودان في تنوعه
- انا و ان كنت الأخير زمانه : فإنني امثل حالة خاصة، و مسار جديد في ثورة الربيع العربي

.. الحرية لمريم الصادق المهدي .. خط سبتمبر هو البحكمنا

Post: #219
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-08-2014, 01:56 PM
Parent: #218

الان يدخل الأسلام في محنة ( عالمية ) جديدة، فيما بعد محنة السودانية مريم اسحق،
السبب : رسالة الامريكية ( شيرلي سكوتلوف ) ام الولد المقبوض ( غنيمة و فيىء ) لدى خليفة
المسلمين السادس


Post: #220
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 31-08-2014, 12:23 PM
Parent: #219

الان،
و بحسب سعر إغلاق بورصة داعش، بورصة اقتصاد الملوص السوداني

الان ،
و بحسب سعر اغلاق بورصة ( اقتصاد الوثبة )

- شوال الويكة بمليون جنيه ( المليون الافتراضي بتاع اللص مادوف/ نظرية المشتقات الرياضية / مدرسة شيكاغو السودانية )
- صفيحة الجبنة ب 400 جنيه
- رطل اللبن بخمسة جنيه
- جركانة زيت الطعام ( بافتراض انو في طعام ) قفزت من 60 الي 120 جنيه

و لازال بقايا برجوازية قصر غردون المتوسلين مصالحهم الاقتصادية عبر الاسلام، لازالوا راقدين في الرمال،
راقدين في الرمال ولا يرون غير الرمال ، راقدين وفقا لنظرية
شاعرنا المرهف المكلوم/ حسن عوض أبو العلا : ولى خريف التجريب الاسلامي The Islamic Empericism

ولى خريف التجريب الاسلامي في أوهام شهادات شهامة و التمويل الاصغر و رانشات البطاطس في ضفاف نهر عطبرة،
ولى خريف التجريب الاسلامي في في جوف ضباب سودان
جبل موية و سقدي، سودان الدولة الامنية و الدواس القبلي / العرقي
سودان غياب المشروع الزراعي - الصناعي الكبير، سودان غياب برجوازيون ( نصاح ) على شاكلة أردو كان و مهاتير محمد

بقايا الإسلاميين السودانين، حيران ( الوديعة القطرية ) الراقدين في رمال الازمة الشاملة العويصة المتحركة .. راقدين الان باستخارة و فكرة شيخ حسن،
راقدين و لا يرون غير رمال التجربة الاسلامية الجديدة ( العاشرة بعد الالف ) و التى كما ظلوا يقولون منذ عهد يزيد بن ابيه :
ستكون تجربة رائدة و مبراءة من العيوب

يقول الحكيم عيدبا :

.. اركزوا يا شيوعيين .. انها انتفاضة الجوع، الانتفاضة ذات الميول الراديكالية و الجذور الطبقية العميقة .. سفينة سيدنا نوح
ذات الطيف الاجتماعي / الاثني الواسع ...







Post: #221
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-09-2014, 09:45 AM
Parent: #220

الوكيل السوداني الحصري لمنتجات داعش،
الزول الأسمو ( محمد علي الجزولي )
الزول الفات الكبار و القدرو .. و كان شافوهو ناس ابونارو كانوا يعذروا
الزول الخلط فكر بن تيمية مع فكر أية الله خلخالي، مع فكر الفايكنج بتاعين بحر الشمال
ًً الزول القاعد في مسجد الشهيد التابع لقسم حماية العقيدة بقصر غردون الاسلامي
الزول دا ممكن يمثل اضافة للحوار : اما يدخلوه ضمن الخمسة الموفقين arbitrators او تتم إضافتو ل الآلية الأسمها ( سبعة في سبعة )

.. لا زلنا نرتقي درجات سلم جحيم ( دانتي ) .. و نعيش بعض فواصل الكوميديا الإلهية

Post: #222
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-09-2014, 11:50 PM
Parent: #221

لازال الصادق الصديق المهدي،
متحركا خارج مبنى قاعة الصداقة و خارج اضابير الحوار المنهار .. متحركا و معاهو اولاد
خالتو : على محور باريس / القاهرة / اديس / امبيكي
محور ثامبو امبيكي هو ذات محور القرار الأممي 2046

الخطيب يلتقى غازي صلاح الدين و يطرح مبدا : نحن الشيوعيين المتوكلين على شعبنا من بعد الله، نمد أيادينا بيضاء لكل ذي قلب و عقل،
و هدفنا الأوحد هو أوسع جبهة لإسقاط النظام، أوسع جبهة لوقف الانهيار، و مخارجة البلد من عقابيل القرار 2046،
و الوصول بسفينة نوح السودانية الي قمة الجودي في جبل ارارات ذاك

لازال عطا مصرا على حبس ابراهيم الشيخ، و الصحفي حسن اسحق، و سامية كير، و مريم حفيدة الامام المهدي،
لا زال قصر غردون الاسلامي يواصل ابتزاز الصادق المهدي باحتمال أعدام مريم الصادق،
بعد ان فشلوا في إعدام ( مريم الأخرى ) الواردة في أغنية مصطفى سيد احمد



Post: #223
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-09-2014, 02:08 PM
Parent: #222

قامت داعش بقطع راس ( الأسير ) الأمريكي
انطلاقا من روءية صالح سرية و عمر عبد الرحمن المعروفة ب : رأى الاسلام في أعدائه كما جاء في سورة المائدة
ادخلوا الاسلام في جحر ضب بحثا عن : الفريضة الغائبة

ناس الموتمر الوطني و الشعبي وهما يبحثان معا منذ 30 يونيو 1989 عن الفريضة الغايبة، أمامهما خيارين و ذلك بمنطق تطور الازمة :

- خيار انتقالي قومي يشمل إصلاحات دستورية اقتصادية - سياسية واسعة
- خيار داعش : خيار ادخال السودان في جحر الضب

يقول الحكيم عيدبا :
أما الانتفاضة الباسلة التي تقع خارج ( اوكازيون ) خيارات ازمة الاسلاميين، فإنها لا تزال تتخلق وفقا
لقوانين الجوع، و الفقر، و الغضب الشعبي العميق

Post: #224
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-09-2014, 09:18 AM
Parent: #223

الموتمر الوطني : لسنا مسوءلين عن تصاعد اسعار الويكة و الفتريتا،
و الانتخابات في موعدها

. . كان ب ( الحوار ) .. كان ب ( الكوار ) .. الانتخابات في موعدها حتى لو نزل ( كيجاب )

و لازال،
القانوني ( المودرن) محمد الحسن الأمين، يطرح نقاط نظامه السياسية - الاسلامية،
منطلقا من بين دفتي المصحف،
و مصرا على محاكمة الامام / الصادق المهدي، و محرضا على مواصلة حبس مريم الصادق

Post: #225
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-09-2014, 01:03 PM
Parent: #224

نقلت صحيفة "الجريدة" عن نافع قوله لدي مخاطبته جمع من أبناء منطقة كبوشية
بنهر النيل : ( واهمٌ من يعتقد أننا بعد 25 عاماً من الحكم سنعمل على تفكيك مسامير
النظام ونضعها في طاولة بقاعة الصداقة للحوار مع العلمانيين وأخوان الشيطان )

إذن،
و بعيدا عن تقلبات نافع صاحب اتفاق ( عقار - نافع )، و بعيدا عن نقاط نظام الاسلامي المودرن ود السروراب،
فليواصل الامام الصادق المهدي جهودو، و مساعيهو، مع اولاد خالتو، و في كامل الاستفادة من تحركات
احمد سعد عمر حفيد الميرم بت سلطان دارفور

هذا،
و كان الاسلامي / غازي صلاح الدين ( المهاجر الي الله و الي الحبشة )، قد رأى انه من الحكمة الالتقاء
بالخطيب و ناس الحزب الشيوعي، قبل لقاءه بناس الجبهة الثورية

يقول عيدبا : الحكمة ليست يمانية فقط، بل فرنسية كذلك

الحرية لمريم المهدي : حفيدة عبد الله ود جاد الله ( كسار قلم السكرتير الاداري ماكميك )
لا زلنا في انتظار بيان ود الخدر و جماعة الرفق بالحيوان : حول مصيبة اللحوم التي حلت بعاشقي البروتين الحيواني

Post: #226
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-09-2014, 07:50 AM
Parent: #225

و مما ينفطر له قلب الإنسان، و يرتج له لحظ الأسوياء،

ان الحكومة الاسلامية الساكنة قصر غردون : قد قامت بطرد 8 طلاب مكفوفين legally blind من داخلية الزبير
بعد ان كدستهم و حبستهم اعتسافا في داخلية ام المؤمنين، و ذلك على خلفية إضراب نفذه
طلاب كلية التربية

.. و ما ادراك لعله يتزكى ( قول حكيم )

ثلاث صفات حواسم، زينت سيرة نبي الاسلام، و خرجت بها تلك الفئة القليلة من أضابير العمل السري في دار الأرقم، و تحولت بموجبها
الي ما يقارب المليارين من البشر،

ثلاث صفات و اشتراطات حواسم على صعيد مشروع البناء الاجتماعي ( اسلاميا كان او ماركسيا )، صفات تنعدم تماما لدى جماعة الموتمر الوطني :

- الصدق
- الرحمة
- الورع ... ( لما ساء حال الاسلام قال الناس : لو لا الله، و سفيان الثوري .. ل " هلك " الورع )

Post: #227
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-09-2014, 07:10 AM
Parent: #226

الي ابراهيم الشيخ : حمدا لله ألف يا ( بطل )

ليس البطل من يقوم بافعال خارقة .. البطل هو من يتخذ مواقف تستجيب
لإرادة التاريخ، و متطلبات التحدي، و رغبة الملايين ..

Post: #228
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 12-09-2014, 12:53 PM
Parent: #227

الان تتبلور خارطة طريق جديدة اسمها : المهدي - عقار
تحظى بدعم إقليمي دولي واسع

بديلا لتلك الخارطة ( عقار - نافع ) و التى ضاعت من نافع في دهاليز قصر غردون الاسلامي
دهاليز المطامع، و قصر النظر، و الغباء السياسي، و فقدان الثقة المتبادلة بين الاسلاميين الجدد، اولاد برجوازية جبل موية

الان تتحرك سفينة نوح السودانية : وهي تسع الجميع ( أصحاب المقاعد بالأصالة، و كذلك المتشعبطين )

لا املك ما أقوله لجماعة 7+7، سوى قول أديبنا الراحل / الطيب ود صالح : يا جماعة الخير بالله ما تضيعوا
و قتكم و وقتنا

Post: #229
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-09-2014, 12:28 PM
Parent: #228

إذن و بعد صعود خارطة طريق المهدي - عقار ،
ما جدوى انتخابات ( الأصم ) صاحب البزنس الأسمو : معاهد التدريب على الانتخابات ؟!

ياخي : عبد الله خليل لمن فاز في دائرة ( ام كدادة )، الموضوع ما كان محتاج لمعهد تدريب
ياخي : عبد الخالق محجوب لمن فاز على مرشح الازهري ( احمد زين العابدين ) في الدائرة الجنوبية، برضو الموضوع لم يحتاج لكورسات و خبراء انتخابات
ياخي : فوز الاتحادي /،صديق ود اللبيك ما كان بحتاج سوى انو الشريف حسين الهندي بركب اللوري يومين و بحوم في دائرة بحر ابيض
ياخي : فوز محمد عثمان صالح مرشح حزب الامة، على حسين خوجلي في دائرة القماير و الخدير، لم يحتاج سوى تحركات الهادي الضلالي
الماكوكية، رغم أموال بنك فيصل و الفيلق الاسلامي المتحرك الكان بصوت في كل دوائر العاصمة الخرطوم

ياخي : الانتخابات في السودان من زمن سوكمارسن، راس مالا هو جدية و صدق الحكومة، و حرية النشاط السياسي، و القضاء المستقل
النزيه، و ترك الجماهير تتنفس و تفهم بحرية كاملة اصل الازمة و نوع الازمة و الحل الممكن

.... أما لو أراد الموتمر الوطني مواصلة حوار الطرشان، و تعميق الازمة، و منازلة كيجاب، فهذا شانهم وحدهم

Post: #230
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 15-09-2014, 00:58 AM
Parent: #229

لو جنب الله السودان ( مغبة ) الأفكار و التصورات المحلقة بعيدا عن الواقع،
لو جنب الله السودان الطمع و قلة العقل، و عمى الألوان السياسي
لو جنب الله السودان ( مغبة ) مغامرة التجريب الاسلامي الرابع،

لو تحلى القادة في هذه اللحظات الحرجة الحاسمة : ببعد النظر، و الصدق، و الجدية،
و الثبات على المواقف و المبداء، و صون العهود،

فان خارطة طريق المهد ي - عقار، يمكن ان تفتح الباب لتحالف استراتيجي
واسع، يمكن ان تفتح الباب لاختراق تاريخي استثنائي، يمكن ان تفتح الباب
لبركات السماء و الأرض و الغرب و الخليج

يمكن ان نشهد النسخة السودانية لتحالف اولاد الملايو بشقيهم : االبرجوازي و الفقير،
تحالف اولاد الملايو الذي أحدث الاختراق المالي العالمي الترليوني لتجارة المطاط، تجارة لساتك
العربات الجارية في نيويورك، و طوكيو، زنجبار، و نيالا، و لندن، و خميس مشيط ..


Post: #231
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: Kostawi
Date: 15-09-2014, 09:41 AM
Parent: #230


Post: #232
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-09-2014, 02:15 AM
Parent: #231

شكرا كوستا

- الثورة المسلحة
- العروبة و الاسلام كغطاء أيدلوجي لمشروع الهيمنة و الاستحواذ بتاع برجوازية أولاد جبل موية The hegemony
- التفكيك و الهدم ! بديلا للاستيعاب و التطور. الوطني الديمقراطي

محمد جلال هاشم : يدعو إلى فياتكونج شعبي مفتوح

و ذلك استنادا على استنتاج مركزي يقول : ظلت الدولة السودانية الفاشلة التي تسير حثيثا نحو
الانهيار، ظلت و باستمرار مركبة ( ماكينة العروبة ) .. و الإنقاذ تمثل نهاية السودان القديم،
و قد أزف أوان التغيير البنيوي ...

الأرجح ان جلال : يدعو الي مغامرة تاريخية تطالب بتفكيك و هدم التركيبة التقليدية التي ظلت تعيد انتاج الازمة

كلها أسئلة كبيرة، كلها قضايا كبيرة تستلزم نقاش لجب و عميق ...

Post: #233
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 20-09-2014, 01:31 AM
Parent: #232

... و على خط ( الوثبة ) و بقرار صادر من قصر غردون الاسلامي :

- تم إعفاء مدير الإذاعة
- تم إعفاء مدير التلفزيون
- تم دمج الإذاعة و التلفزيون
- تم توحيد ماكينة البث الأيديولوجي
- تم تعيين مشرف أيدلوجي اسلامي جديد لا ينفك يتحسس مسدسه
- تتراجع مقومات و عناصر الحياة الدنيا السودانية، و تتقدم الأيدلوجيا و تصعد
- و يتعالى هتاف عبثي من دهاليز القصر المظلم - المازوم، يقول : كلو صبر، كلو يقين، كلو ايدلوجيا

كان يونس بحري التابع للجهاز الأيدلوجي لجوبلزالنازي : يردد أحاديث موجهة و موءدلجة، و من بنات فكر هتلر و موسليني، يشتم فيها سرور، و حسن عطية،
و عبيد عبد النور، و الشيخ المقرىء عوض عمر، ويقول : هنالك ذبابة تطن في أحراش أفريقيا، تقول : هنا أمدرمان

Post: #234
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 20-09-2014, 01:32 AM
Parent: #232

... و على خط ( الوثبة ) و بقرار صادر من قصر غردون الاسلامي :

- تم إعفاء مدير الإذاعة
- تم إعفاء مدير التلفزيون
- تم دمج الإذاعة و التلفزيون
- تم توحيد ماكينة البث الأيديولوجي
- تم تعيين مشرف أيدلوجي اسلامي جديد لا ينفك يتحسس مسدسه
- تتراجع مقومات و عناصر الحياة الدنيا السودانية، و تتقدم الأيدلوجيا و تصعد
- و يتعالى هتاف عبثي من دهاليز القصر المظلم - المازوم، يقول : كلو صبر، كلو يقين، كلو ايدلوجيا

كان يونس بحري التابع للجهاز الأيدلوجي لجوبلزالنازي : يردد أحاديث موجهة و موءدلجة، و من بنات فكر هتلر و موسليني، يشتم فيها سرور، و حسن عطية،
و عبيد عبد النور، و الشيخ المقرىء عوض عمر، ويقول : هنالك ذبابة تطن في أحراش أفريقيا، تقول : هنا أمدرمان

Post: #235
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-09-2014, 01:09 AM
Parent: #234

السبت 20 / سبتمبر 2014

ذهبت لميدان المغفور له بإذن الله ( داج همرشولد) في قلب مانهاتن، قبالة مباني الامم المتحدة،
ذهبت و معى آخرين نعفر أرجلنا في سبيل الله و الوطن،

جاءني من بعيد هدير جماهيري يقول : دا كلو .. كلو .. بنتهي، عمر البشير بنتهي .. ( ود ام بعلو بنتهي ) ...
و ( ود ام بعلو ) في العقل. و القصص الشعبي : هو الأسطورة الزائفة، هو القوة الزائفة، هو نمر الورق، هو
منساءة سيدنا سليمان، هو الإنقاذ في عجزها، و محنتها، و عزلتها، هو الموتمرالوطنى الذي دخل جحر الضب

كانت تظاهرة ذات تنظيم، و وزن، و طيفها واسع التلاوين،
تظاهرة جمعت كل مغبون، و متطلع لخلاص، تظاهرة جاء اليها الناس من كل فج عميق،
جاء اليها حتى اولاد المعاليا الرافعين لافتاتهم ضمن أصحاب الحق و المظالم

.. قراءت بتمعن لافتات أبناء المعاليا بشقيها الانجليزي و العربي، تحدثت مع كبارهم و صغارهم،ً فتأكد
لي ان إسلاميى الموتمر الوطني هم بالفعل : كائن عدواني بامتياز، وفوق ذلك هو كاين اعتباطي، كائن غير واقعي، كائن ساذج يعتقد بان أي
فكرة ( مجردة ) تعن للسياسي في ذهنه، يمكن ان تتنزل و تتجسد على الأرض !

الموتمر الوطني هو جبل الوهم الأيدلوجي المتحرك نحو الهاوية . . الموتمر الوطني لا يملك حلا لازمة الفتريتا و الويكة، دعك من قضية
الحرب و السلام، و إبقاء دارفور ضمن آلوطن الواحد ...

Post: #236
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-09-2014, 01:10 AM
Parent: #234

السبت 20 / سبتمبر 2014

ذهبت لميدان المغفور له بإذن الله ( داج همرشولد) في قلب مانهاتن، قبالة مباني الامم المتحدة،
ذهبت و معى آخرين نعفر أرجلنا في سبيل الله و الوطن،

جاءني من بعيد هدير جماهيري يقول : دا كلو .. كلو .. بنتهي، عمر البشير بنتهي .. ( ود ام بعلو بنتهي ) ...
و ( ود ام بعلو ) في العقل. و القصص الشعبي : هو الأسطورة الزائفة، هو القوة الزائفة، هو نمر الورق، هو
منساءة سيدنا سليمان، هو الإنقاذ في عجزها، و محنتها، و عزلتها، هو الموتمرالوطنى الذي دخل جحر الضب

كانت تظاهرة ذات تنظيم، و وزن، و طيفها واسع التلاوين،
تظاهرة جمعت كل مغبون، و متطلع لخلاص، تظاهرة جاء اليها الناس من كل فج عميق،
جاء اليها حتى اولاد المعاليا الرافعين لافتاتهم ضمن أصحاب الحق و المظالم

.. قراءت بتمعن لافتات أبناء المعاليا بشقيها الانجليزي و العربي، تحدثت مع كبارهم و صغارهم،ً فتأكد
لي ان إسلاميى الموتمر الوطني هم بالفعل : كائن عدواني بامتياز، وفوق ذلك هو كاين اعتباطي، كائن غير واقعي، كائن ساذج يعتقد بان أي
فكرة ( مجردة ) تعن للسياسي في ذهنه، يمكن ان تتنزل و تتجسد على الأرض !

الموتمر الوطني هو جبل الوهم الأيدلوجي المتحرك نحو الهاوية . . الموتمر الوطني لا يملك حلا لازمة الفتريتا و الويكة، دعك من قضية
الحرب و السلام، و إبقاء دارفور ضمن آلوطن الواحد ...

Post: #237
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-09-2014, 01:10 AM
Parent: #234

السبت 20 / سبتمبر 2014

ذهبت لميدان المغفور له بإذن الله ( داج همرشولد) في قلب مانهاتن، قبالة مباني الامم المتحدة،
ذهبت و معى آخرين نعفر أرجلنا في سبيل الله و الوطن،

جاءني من بعيد هدير جماهيري يقول : دا كلو .. كلو .. بنتهي، عمر البشير بنتهي .. ( ود ام بعلو بنتهي ) ...
و ( ود ام بعلو ) في العقل. و القصص الشعبي : هو الأسطورة الزائفة، هو القوة الزائفة، هو نمر الورق، هو
منساءة سيدنا سليمان، هو الإنقاذ في عجزها، و محنتها، و عزلتها، هو الموتمرالوطنى الذي دخل جحر الضب

كانت تظاهرة ذات تنظيم، و وزن، و طيفها واسع التلاوين،
تظاهرة جمعت كل مغبون، و متطلع لخلاص، تظاهرة جاء اليها الناس من كل فج عميق،
جاء اليها حتى اولاد المعاليا الرافعين لافتاتهم ضمن أصحاب الحق و المظالم

.. قراءت بتمعن لافتات أبناء المعاليا بشقيها الانجليزي و العربي، تحدثت مع كبارهم و صغارهم،ً فتأكد
لي ان إسلاميى الموتمر الوطني هم بالفعل : كائن عدواني بامتياز، وفوق ذلك هو كاين اعتباطي، كائن غير واقعي، كائن ساذج يعتقد بان أي
فكرة ( مجردة ) تعن للسياسي في ذهنه، يمكن ان تتنزل و تتجسد على الأرض !

الموتمر الوطني هو جبل الوهم الأيدلوجي المتحرك نحو الهاوية . . الموتمر الوطني لا يملك حلا لازمة الفتريتا و الويكة، دعك من قضية
الحرب و السلام، و إبقاء دارفور ضمن آلوطن الواحد ...

Post: #238
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-09-2014, 10:57 AM
Parent: #237

و بصرف النظر عن خارطة الطريق الامريكية التى تبحث عن ( الابرة ) في كوم القش
فانه،

و بالنظر لطبيعة، و اصل، و جذور الازمة العويصة الشاملة،
و بالنظر لطبيعة و ( حقيقة ) المجموعة الاسلامية - الطفيلية - الامنية القابضة على ما تبقى من سلطة و ثروة،

فان : خط سبتمبر هو البحكمنا .. نضالات سبتمبر و تضحيات سبتمبر، و مأثرة سبتمبر في تواترها، و تراكماتها هي المخرج

الاتجاه الرئيسي للنضال الجماهيري هو : مواصلة بناء أوسع جبهة معارضة بغرض فرتقة و هزيمة هذه التركيبة الفاشلة القاعدة في قصر غردون
على خط نضالات سبتمبر، على قاعدة أوسع جبهة للمعارضة : ستخرج حكومة انتقالية متسقة و قوية و ذات مهام محددة و فترة محددة

على خط سبتمبر، و على خط إعلان باريس : سيتبلور التاكتيك الرئيسي للعمل الجماهيري التاريخي الكبير الحاسم :

تكامل النضال السلمي الجماهيري الواسع مع العمل العسكري الشعبي المتصاعد في كافة مواقع الهامش السوداني

Post: #239
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-09-2014, 01:07 PM
Parent: #238

و انه،
لمن أقدار الزمن، و نوازل الدهر، و مخرجات التجربة الاسلامية السودانية التى ترسمت خطى سيد قطب،
صاحب فكرة ( الطليعة المسلمة ) المتفردة، و صاحبة الحق في فعل ما تشاء ،

ان الحركة الجماهيرية و الانتفاضة المعززة ( بعون الله و بسالة الشعب ) ، ستكون من مهامها المباشرة،
مقاومة مرض الجرب ( Scabies ) و التصدي المباشر لنظافة البلاد من أرتال القمامة ( Garbage )
و فتح مجاري الأمطار ، و مطاردة أكياس النايلون

سيكون الواجب الديني المباشر امام الجماهير هو استعادة المبدأ القائل : النظافة من الإيمان

Post: #240
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-09-2014, 01:09 PM
Parent: #238

و انه،
لمن أقدار الزمن، و نوازل الدهر، و مخرجات التجربة الاسلامية السودانية التى ترسمت خطى سيد قطب،
صاحب فكرة ( الطليعة المسلمة ) المتفردة، و صاحبة الحق في فعل ما تشاء ،

ان الحركة الجماهيرية و الانتفاضة المعززة ( بعون الله و بسالة الشعب ) ، ستكون من مهامها المباشرة،
مقاومة مرض الجرب ( Scabies ) و التصدي المباشر لنظافة البلاد من أرتال القمامة ( Garbage )
و فتح مجاري الأمطار ، و مطاردة أكياس النايلون

سيكون الواجب الديني المباشر امام الجماهير هو استعادة المبدأ القائل : النظافة من الإيمان

Post: #241
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 24-09-2014, 09:24 AM
Parent: #240

خرج الصحفي / حسن اسحق من سجون حكومة الإقطاع الأسلامي،
التي سجنت بنفس الطريقة من قبل 1200 سنة الامام / أبو حنيفة النعمان

كان الامام أبو حنيفة، يتحدث إسلاميا على نحو مخالف لخطاب ( قصر الرصافة ، الذي هو من شاكلة قصر غردون الاسلامي )

قضى حسن اسحق 99 يوما ( لا تهمة، لا محاكمة، لا نيابة .. سجن بس ! )
تحول السودان الي ارض ( الفايكنج الجديد )، حيث القانون السائد هو : شريعة الغاب و افعل ما بداء لك، و جيب حقك ب أيدك

و لا زال الحزب الشيوعي السوداني متمسكا بموقفه الواضح في ذكري هبة سبتمبر الباسلة : النضال مستمر، و الرهان الوحيد
هو الانتفاضة الجماهيرية ( المعززة fortified )

يراهن الشيوعيين على استنتاج مادي تاريخي ماركسي يقول : ان المجتمع السوداني ظل دوما أقوى و أوسع حيلة من الدولة التى و رثتها
نخبة التحالف البرجوازي - شبه الإقطاعي، من المستعمر الانجليزي

Post: #242
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 27-09-2014, 09:50 AM
Parent: #241

إذن،
برضو اطلقوا سراح : الحاج ادم قادم ( الطالع من بطن شعوب السودان الأصيلة - القديمة )

وذلك،
طالما ان : أريك ريفز/ الحقوقي بامتياز، بتاع ( ساوث هامبتون ) بقى داخل عميقا في قضايا الأمن القومي الاستراتيجي السوداني،
داخل عميقا عبر ( فردتو : سامانثا باوور بتاعت مجلس الامن )
داخل عرضا و طولا، و أيدو واصلة لمحاضر اجتماعات : مجلس الدفاع و الأمن بتاع جماعة قصر غردون الاسلامي

لا زلنا : نواصل تقراء بتمعن محاضر اجتماع الكادر الاسلامي الاستراتيجي التي نشرها ريفز في موقعو الإلكتروني

لا تستهينو ب ( أريك ريفز/ زول الشرعية الدولية ) العذب شركة بترول ( تاليسمان الكندية / أصحاب عوض الجاز )، عذاب تايني
رولاند ل ( محمد الفايد)

اول مرة اسمع ب ( تايني رولاند ) بتاع شركة لونرو الانجليزية : في منشور اصدروا الحزب الشيوعي السوداني سنة 1972، حول طبيعة
التامر الخارجي ضد حركة 19 / يوليو

Post: #243
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 28-09-2014, 01:17 PM
Parent: #242

الان تدور مكنة حرب الخليج الجديدة
كل حرب بعدها حرب الي ان يرث الله الأرض التي يحكمها بشر من شاكلة ساكني البنتاجون و قصر غردون الاسلامي

أمريكا تعشق الحرب لان الحرب هي من لوازم العولمة و منطق بقاء الصيغة الإمبريالية للاقتصاد العالمي
الموتمر الوطني كذلك يعشق الحرب لانها الحرب هي التمظهر الرئيسي للاستعلاء و الاستحواذ و التشبث و الهروب من أزمة الحكم

و يبقى السؤال : من صنع داعش ؟!

... هنالك ثلاث روايات، بل خمسة روايات، بل قل 20 رواية في تفسير داعش،
و لكن تبقى الحقيقية : داعش ليست مصنوعة بأيدي خفية .. داعش مولود اصيل و شرعي لازمة الفكر الاسلامي ...
داعش ظلت تتخلق بوصفها كائن فريد knock out في رحم أزمة التجريب الاسلامي لما بعد العهد الكولونيالي،
و دول التبعية الكولونيالية،

التجريب الاسلامي الذي وصل نهايته و طريقه المسدود weathering Islamic Empericism

التجريب الذي هو ( لا نقل و لا إبداع .. )
التجريب المستنبط من أمهات كتب حسن البنا، و سيد قطب، و الندوي، و المودودي
أقراء وا بتمعن عميق : معالم في الطريق لسيد قطب فستجدون داعش، أقراءوا بمنطق علم الاقتصاد السياسي كتاب الحكومة الاسلامية
لأبو الأعلى المودودي فستجدون داعش

داعش هي ( معالم في الطريق : لسيد قطب ) : داعش معلم و فلتة paradox على ذات طريق انقلاب إسلاميى السودان، و حكم طالبان،
و مسرحية إسلاميى مصر ذات الفصل الواحد : مسرحية مرسي العياض و محمد بديع أصدقاء أمريكا ..

Post: #244
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 30-09-2014, 11:42 AM
Parent: #243

.. و مع اقتراب العيد و نفحات سبتمبر، و طواف الافاضة الجماهيري الذي تحركه روح سارة عبد الباقي المحلقة في
سماء الخرطوم : تتفاقم الازمة المعيشية و تتصاعد موجة الاعتقالات و المداهمات

و لمعلومية القيادة السياسية الامنية للمؤتمر الوطني نقول : الاعتقال السياسي دا ( موضة fashion قديم )
موضة ولى زمانها ..
الخليفة التعايشي ذات نفسو : قبل موتو .. خلى موضوع الاعتقال السياسي، و ظل بلاحق يعقوب أخوهو قائلا : يا جراب الرأي
أقراء لينا آيات الاستغفار و الطمأنينة

حكومة بحركا قانون ( الخوف )
حكومة أدمنت الخمسة defensive mechanisms الواردة في كتب علم الذهان و العصب

يعني ب ( الراندوك ) الصريح : .. ( حكومة دا ) ما بقدر على حوار و أزمة معيشية .. حكومة ( دا ) .. ما بقدر يلملم بلد ( دا )

Post: #245
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 02-10-2014, 09:39 AM
Parent: #244

و على سبيل الكفارة و الاستغفار، و الأجر و العافية،
لماذا لا يواصل أثرياء الموتمر الوطني رحلة التطهر و العبادة، من الحج الي الدولة
الاسلامية بجنوب العراق

فيقوموا بشراء البنات ( الأزيديات ) السبايا لدي أمير المؤمنين في الموصل،
و يعتقوهم إيمانا و احتسابا في كركوك ، او الخرطوم

فتحت داعش ( اوكازيون نخاسة اسلامي ) كبير، لبيع السبايا الأزيديات بواقع 140 دولار للبنت ( البتول )
قد يرتفع سعر البنت الازيدية في الأيام القادمة، و ذلك بعد قيام طيران التحالف العروبو - أمريكي، بضرب منصات
بترول الدولة الاسلامية الاعتباطية ( داعش ) the random Islamic knockout

داعش : نهاية المطاف لحركة تجديد الفكر الاسلامي ماركة سيد قطب، الغنوشي، و الزنداني، و الترابي .. وآخرين مجددين
داخل الموتمر الوطني، يعلمهم الله، نحن لا نعلمهم

Post: #246
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أبو ساندرا
Date: 02-10-2014, 11:42 AM
Parent: #245

طراوة
حلولي
كمال قسم الله

أهلا بالشقيقة مصر
عن إذنك يا سودان

Post: #247
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-10-2014, 12:33 PM
Parent: #246

يا عبد الرحمن : كيف حالك .. اليوم وقفة عباد الرحمن بعرفة
شعبنا لا يزال واقفا بين يدي الله .. واقفا في ( دعواه ) 60 عاما في مواجهة ساكني قصر غردون

فقراء و كادحي شعبنا .. حالهم حال ود اب شريعة يوم عرفة : قلبي زاد وجع .. حماني القيد منع

خط سبتمبر هو الخيار نحو اكتشاف و صياغة التاكتيك الرىيسي لللثورة السودانية

.. نزلنا بكذابين ( شعبهم ) عن الحل و الترحال مردود .. كل عام و انتم بخير ..

Post: #248
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-10-2014, 03:57 AM
Parent: #247

اعتقل جهاز الامن الاستاذ المحامى / الحاج قادم ازرق ظهر يوم 23 يونيو 2014 عقب خروجه
من محكمة أمبدة وهو متوجه لمكتبه بمنطقة السوق العربي بعمارة السلام في الخرطوم , حيث إقتادته
عناصر الامن اولاً لمكتبه وصادرت بعض الملفات والمقتنيات الخاصة به والمتعلقة بعمله كما صادرت سيارته.

هات يا زمن .. هات يا زمن التجريب الاسلامي
زمن الهلاوس و الضغائن .. زمن جمل الطريفي الاسلامي حمال الغباين :

حيث ان الحاج قادم سليل نوبا الجبال ( كلان الكاركو )،
قد أتى شيئا فريا

اتى اثما كبيرا وهو يعيد انتاج رقصة ( العاجكو ) مرة اخرى،
العاجكو في عهد دولة الصفاء و النقاء الأيدلوجي .. !

ياخي : اطلقوا سراح هذا المثقف السوداني منسوب الهامش و الذي وافق على فكرة فتح مكتب محاماة
وسط السوق ( العربي ) بتاع خرطوم قصر غردون ..

كم هي : بائسة هذه الحركة الاسلامية ( بتاعت ) أولاد شمال السودان، فرعية برجوازية جبل موية و سقدي

ً

Post: #249
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-10-2014, 01:07 PM
Parent: #248

أصدرت محكمة سودانية ( إسلامية ) تابعة فقهيا لقصر غردون، حكما ب أبطال
زواج طفلة عمرها 8 سنوات من رجل تجاوز الأربعين،

استندت هذه المحكمة ماركة ( داعش ) على مادة في قانون الأحوال الشخصية
تقول : لا تزوج البنت الا إذا بلغت سن ( التمييز ) وهي 10 سنوات ؟!

لا ادري ما المقصودة ب مصطلح / مفردة التمييز هذه التى وضعها فقهاء القانون و الدساتير السودانين
اتباع مدرسة سيد قطب المصري

سن التمييز : Age of recognition, differentiation and maturity , hormonal surge

لست ادري ؟! .. كما قال ايليا أبوماضي ..

و بالرجوع لتاريخ القضاء و التشريع الاسلامي في دولة الفونج ( تدوين حسين المفتي ) يبدو ان الوضع كان
افضل حالا ..

انه ضحك كالبكاء .. او كما جاء في محكم التنزيل : ( و انه، هو اضحك و أبكى ) 43،سورة النجم
ثبت بما لا يدع مجالا للشك : انه من عظيم مهام الانتفاضة الباسلة المتفكرة، هو إخراج الاسلام من هذه الورطة الكبيرة

Post: #250
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-10-2014, 12:06 PM
Parent: #249

الخطة الامريكية المعنية بمصالح الكوربريت الإمبريالي الكبير :
هذه الخطة تخشى البديل الجماهيري، ولا مانع ان يواصل الموتمر الوطني وفقا لنظرية ديك المسلمية
و ديك ود سند،
الخطة الامريكية لا تزال تدعم فكرة عدم القبض على البشير، و دعمه ( خفية ) في مواصلة اضعاف السودان،
و تحضير ما تبقى من البلد لمزيد من التشظي، و إعادة الترسيم الجيو - بوليتيكي

خبراء اقتصاد الملوص الاسلامي يواصلون التحضير لكارثة مالية - اقتصادية جديدة، رغم ان
البلد مفلسة و راقدة على ود ( الترابي ) : وهو مثل سوداني في وصف المعدمين النائمين من غير وجبة عشاء

ترك الموتمر الوطني الحوار و مشروع الوثبة و شرع يعد العدة لمنازلة كيجاب

Post: #251
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-10-2014, 12:48 PM
Parent: #250

انتهى سريعا و قبل ان يرتد لنا طرفنا السياسي، و قبل ان يتفق الناس حول من سرب محضر اجتماع الكادر الأمني - العسكري،
انتهى سريعا خريف أبو السعن : خريف الحوار و الوثبة

الان يبداء فاصل جديد من فوق خشبة مسرح العدم و العبث و الهلاك
الان و على خط تاكتيك كسب الوقت، يصعد خيار الموتمر الوطني : الحرب، ثم انتخابات ال one man show ، ثم الحرب،
ثم مواصلة انتزاع ما تبقى لدى الامة : من عافية، و أرواح، و شوية قريشات

متاملا ما يفعله قصر غردون في حق طالبات دارفور بداخليات جامعة الخرطوم من قمع و ضيم و استباحة :
فإنني حتى الان لا اجد تفسيرا واضحا لهذا الحقد و الغبن الذي تحمله الحركة الاسلامية/ فرعية اولاد الشمال / سلالة برجوازية
جبل موية، تجاه بنات و اولاد دارفور ...

جاء في ذاك الكتيب الصغير في علم التاريخ و الاقتصاد السياسي The previous accumulation of the capital

ما معناه انه،
من الممكن ان يبلغ صراع الطبقات مدى بالغا من التشوه، فيتحول إلى سايكوباس عرقي يخفى داخله نزعة
الاستحواذ و الهيمنة و تكديس الثروات : كارل ماركس في تقصى المسار التاريخي للتراكم الابتدائي لرأس المال

Post: #252
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 11-10-2014, 01:12 PM
Parent: #251

و تتواصل فواصل العبث و التهريج من فوق خشبة مسرح الغباء التاريخي .. مسرح انسداد الافق و الفرقة،

حكومة الاسلاميين اولاد البحر/ فرعية برجوازية جبل موية : الساكنين قصر غردون، و في رواية اخرى قصر الرصافة، و في رواية تالتة قصر الرشيد ( المايد )،
شالت البت السودانية - الفوراوية : ( سوزان عمر أبكر ) و معها ما يفوق الثلاثين من بنات ألبرتي ، و القمر، و الفور، و التعايشة، و المعاليا، و اولاد حسين، و الداجو،
و المساليت، و الرزيقات، و المحاميد، و الزغاوة، و الفلاتة، و البرنو،

شالتم كلهم رمتم في الشارع دون حكم قضاء، رمتم في الشارع بقرار من ( فيصل ) الزول الاسلامي الحركي بتاع الصندوق
Eviction by default

و يتواصل مشروع الحركة الاسلامية السودانية وفقا لنصيحة سيد قطب ( انتم الأعلون ) : على درب النزع و تركيز الحيازات العقارية land enclosure .. على درب
التراكم الرأسمالي الشرس الذي لا يرحم،
على درب التجريب الاسلامي و نظرية المفاجأة : هدم البركس، و هدم الكيانات البشرية لصالح خرطوم الأبراج، و مبدأ لنجعل من الخرطوم كوالامبور أفريقيا،

و يتواصل الرجز الجماهيري .. و يعلو صوت المغنى الخارج من أحشاء الازمة، في جنح الدجي : سنتر الخرطوم .. الطرد بالكوم .. اشتهينا النوم .. تمام يا عوض دكام .. يا حليل
الرواق السناري بتاع الأزهر الشريف يا عوض دكام ...

Post: #253
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 12-10-2014, 10:31 PM
Parent: #252

. واتهم والي ولاية جنوب كردفان في حديثه لإذاعة محلية أبوجبيهة
المعتقلين بتلقي دعم من سويسرا لإقامة انشتطهم السياسية .بالاشتراك مع خلايا اخرى تعمل بالخرطوم والابيض
كلها ذات صلة بالجبهة الثورية. مطالباً السلطات الأمنية بتكثيف الجهود للقبض على المختفي "ابراهيم النعيمة"

.. يا مثبت العقول .. يا من ترانا و لا نراك .. !؟

حتى نيكولاي ميكافيللي في تدوينه لأسباب انهيار و زوال الممالك و الدويلات،
لم يرصد و يسجل ( محن و عجائب، و ولاة امر ) من هذا النوع ..



Post: #254
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 14-10-2014, 12:41 PM
Parent: #1

بالاختصار : ألحوار يتهاوى .. و قنعوا منو ناس ( جوه و بره ) كما تقول قسمة

لا إمكانية لحوار منتج،
لا إمكانية لتفاهم، لا إمكانية لمساومة تاريخية، لا إمكانية لتهدئة سياسية اجتماعية equilibrium لأنو :

- البون شاسع بين ثروة و طريقة حياة ( الجماعة ديل ) ، و بين جماهير الإملاق المقدرة ب 93 في المائة من الشعب
- البون شاسع بين حج أثرياء الموتمر الوطني و حج عامة الشعب
- البون شاسع بين حدائق و قصور الروم الإسلاميين العليها نسور، و بين جماهير الكنابي و الكرانك و المقتاتين من كوشة جبل
الفوارق الطبقية المرعبة the sheer social and class dichotomy

لا امكانية لحوار في بلد 5 في الماية من مترفيها بملكوا كل شى، و 95 في الماية من معدميها لا يملكون أي شيء !؟
و مع ذلك : فليس من أهداف الشيوعين السودانين أخذ أموال الأغنياء، و توزيعا على الفقراء : بطريقة بول بوت و أنور خوجة
و لكن يقينا لن يقبل شعب السودان بفكرة ( التحلل ) هذه المنسوبة لأوروبا القرون الوسطى Redemption

To free oneself from consequences of sin by paying money

Post: #255
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 15-10-2014, 12:07 PM
Parent: #254

غندور يستخف بالوثيقة المسربة،
و لازال نافع مستخفا بالمعارضة، لازال مستخفا بفكرة الانتفاضة الشعبية
( كأنما سودان السحيني، و ود حبوبة، و زول رقدة المكسيم الماظ، سودان أكتوبر و أبريل،
هو سلطنة بروناي و جزر القمر )

تتعالى كوشة الجبل في المبنى و المعنى .. تتفاقم الازمة، و يشتد الاستقطاب السياسي، يشتد الفرز الاجتماعي الطبقي،
الموتمر الوطني ليس بمقدوره عمل أي شى ، سوى انتخابات الرجل الواحد ( الرقيص في بيت البكاء )

Post: #256
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-10-2014, 12:06 PM
Parent: #255

لا زلت أتأمل ذلك الطعن السياسي / القانوني الذي تقدم به الاسلامي ( المهاجر إلى الله )،
الطيب زين العابدين : البشير لا يصلح رئيساً للسودان دورة اخرى ...

لا زلت أتأمل ذلك القول المربك الذي أتى به الاسلامي ( المهاجر الي الله )، حسن مكي في
لقائه التلفزيوني مع ضياء الدين البلال : المخدرات اشد خطورة على السودان من اللواط
و الزنا

لا زلت أتأمل هذه الدراما الدينية - السياسية العجيبة : الموتمر الوطني يخوض معركته الفاصلة ضد الاسلام الشيعي !

Post: #257
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-10-2014, 01:29 PM
Parent: #256

نسم علينا الهوى ( فيروز الحداد )
من مفرق التاريخ الثوري ..
رياح الثورة .. رياح أكتوبر

21 / أكتوبر / من سنين الله العددا .. سنة الازمة الثورية .. من عام الرمادة .. سنة العيش بقى بالقبضة handful of food
و قليب ( السرة ) لازال شاشاي للنبضة ..

سيظل السودان منذ ذلك الصراع القديم الذي دار بين الشيخ / حسن ود حسونة و بين المانجلك ساكن القصر،
سيظل السودان : ساحة مفتوحة متعددة الأشكال، و الاحتمالات، و الأبعاد .. لصراع الحق مع الباطل

في الأسبوع الأول من أكتوبر 1964 : كتب السفير الامريكي بالسودان تقريرا للإدارة في لأبيض الأبيض قائلا :
أجريت تحريات و اتصالات واسعة، و جمعت معلومات دقيقة، و وصلت لنتيجة مفادها ان حكومة الجنرال عبود قوية و مستقرة
نصيحتى : ان نواصل الجزء الثاني من المعونة الامريكية و نشرع في بناء حلف استراتيجي مع أصدقاؤنا من النخب العسكرية و المدنية

يقول الحكيم عيدبا : غندور يصرح، و نافع يقول، و انت ترى، و السفير يكتب .. و الله يفعل ما يشاء

Post: #258
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 20-10-2014, 09:35 AM
Parent: #257

هل سينزل ناس الاستحقاق الدستوري (غندور و حسبو )، الانتخابات في دائرة حلايب و شلاتين ؟!
ام سيكون حالهم حال هتلر الذي لم يتمكن من نزول الانتخابات في دائرة
الألزاس .. ؟

Post: #259
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 21-10-2014, 01:39 PM
Parent: #258

الي الأخت الكريمة : سامية احمد محمد
على طريق نقلنا الي الديمقراطية و النعددية،
كنتي تتحدثين في ذلك اللقاء التلفزيوني عن قضايا التنظيم من شاكلة العضوية و الهياكل و المستويات
و التصعيد و التمثيل و الموتمر النهايى الجامع ابو ستة الف ممثل ،

تحدثتي كما تحدث من قبل
مارتوف، و جان باتست، و ياكوف سفردلوف، و نسيتي أمر مهما :

أنتو جيتو عبر انقلاب عسكري، بالعقل و البداهة لا يمكن الانتقال للتعددية و دولة المواطنة و الحريات و التداول السلمي للسلطة،
الا عبر تصفية كل ما ترتب عن الانقلاب خلال خمسة و عشرين عاما

Post: #260
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 22-10-2014, 01:01 PM
Parent: #259

... تمخض جبل الحوار و الوثبة فاخرج من بطنه : عودة البشير عبر انتخابات الحزب الواحد و الرجل الواحد

إذن فقد قررت عضوية الموتمر الوطني البالغة ( ستة مليون شخص ) .. و بعد ان مارست ذلك المبداء الاسلامي الأصيل ( الشورى )،
قررت تبنى تاكتيك اسمه : إعادة تدوير الازمة، و الاعتماد كليا على سلاح الطيران في حل الازمة السياسية - الاقتصادية - الوطنية الشاملة

Post: #261
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 24-10-2014, 03:14 PM
Parent: #260

نسبة للاضطراب البالغ على صعيد السياسات النقدية - المالية، و تعدد أسعار صرف الدولار في
السوق الخفي، و السوق الموازي، و سوق ( الكسر )، و سوق ( برة السوداني ) نواحي كوالالمبور،
و نسبة للعلاقة غير المفهومة فيما بين الجنيه، و الألف جنيه، و المليار،

فان الخلاف لا زال قائما حول القيمة الحقيقة للدهب بتاع الداعية الاسلامي - الحركي : حسب الرسول دفع الله !

- ثلاثين ألف دولار
- ام : ثلاثماية ألف دولار
- ام : ثلاثة مليون دولار
- ام : ثلاثين مليون دولار ( و ليس ذلك على الله ببعيد )

الواضح انه و بالنظر للبون الشاسع بين الأغنياء و الفقراء في سودان قصر الرشيد ، فقد شرع الناس يمارسون مبدا
إعادة توزيع الدخل القومي، و تحقيق العدل الاجتماعي، بطرقهم الخاصة

نقول لأخونا حسب الرسول، قولة أهل السودان : الجاتك في دهب ألبرتي، دهب شيبون، دهب دق ود مسيك، .. سامحتك
او قولة ( هاملت ) في مسرح شكسبير : Thrift , Thrift , Horatio



Post: #262
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-10-2014, 04:33 PM
Parent: #261

وفي ذهني ذلك الموتمر الذي اعاد تنصيب شاوسيسكو، و بالاجماع رئيساً أبديا لرومانيا !
جرت وقايع الموتمر قبل اقل من شهر لإعدام شاوسيسكو رميا برصاص صعود الحركة الثورية و انفجار
ذلك التغيير الدراماتيكي الذي ظلت تتراكم عوامله الرومانية منذ عهد الإقطاعي ( دراكيولا )

.. . بالضرورة ان تتواصل ظاهرة ( الرئيس البشير ) : بوصفه تمظهرا فريدا خاصا للازمة،
بوصفه مركز الازمة .. بوصف الموتمر الوطني ليس راغبا و حسب في حل الازمة، بل بالاساس
غير قادرا على حل الازمة ...

بالضرورة : ستتفاقم الازمة، ستتحول الازمة الوطنية الشاملة إلى أزمة ثورية، ستتحول الازمة
الثورية الي وضع ثوري دقيق و بالغ الخصوصية

سيطرح نفسه جليا : الاقتصاد السياسي الثوري : لذلك التصاعد المذهل لأسعار عيش الفتريتا، و الويكا السارا،
سيطرح نفسه جليا ذلك الاقتصاد السياسي لظاهرة الياس العميق، و انسداد الفرقة .. ظاهرة ارتفاع معدل
المنتحرين شنقا في الشوارع .. الناس المتدلية أجسادهم الهزيلة من فروع أشجار النيم ..

Post: #263
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 31-10-2014, 09:14 AM
Parent: #262

مستصحبا اولاد خالتو ناس الجبهة الثورية،
لازال الصادق المهدي متحركا داخل مربع ازمة الاسلام السياسي في السودان،
و متحركا على حبل السيرك الاسلامي في ذلك المشهد المنهك لاعصاب ناس ( جوة و برة )،
المشهد الأسمو : لعبة البيضة و الحجر

.. مطوفا في آفاق البعد الدولي - الإقليمي لازمة السودان ، و يكاد يقنع من الغنيمة بالإياب : الصادق المهدي
يناشد الجنائية الدولية ان توفر مخرجا سلسا للبشير : فترتاح الجنائية، و يرتاح البشير، و ترتاح أمريكا ومن
معها من جماعة التجربة الاسلامية السودانية الراسمالية الرابعة المبراءة من العيوب

Post: #264
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد الكامل عبد الحليم
Date: 01-11-2014, 10:50 AM
Parent: #263

تحية...

نتابع استطرادك المحفز لمزيد من الانشغال العقلاني عن ازمة تعصف بمشروع بناء وطني كان في الخاطر وفي الوعي يتشكل..

فتح صنابر الاقتصاد الراسمالي بقبحه ومتلازماته ساهم بفاعلية في خلق بؤر ذات مصالح متجددة تتناسل منها بؤر اخري وهكذا دواليك..هذه كوابح في سبيل ايجاد التماسك المطلوب للتغيير.. لأن هذه البؤر ترتبط وجودا وعدما بالنظام وفساده المستدام..هذا من ناحية.

من ناحية اخري نجد محور عقار الصادق يحمل الشيء ونقيضه ويجوز ذلك مرحليا لكنه لا يؤسس لقاعدة انطلاق بعد التغيير خاصة وفي ظل غياب مشروع مارشال فكري لبناء دولة وطنية في ما تبقي من سودان... والحال كذلك نحتاج الي حاضنة دولية تدعم الخط الديمقراطي طالما يقف الجميع ازاء وعلي افتضاح الخواء الفكري لما يسمي بالاسلام السياسي..

Post: #265
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 01-11-2014, 03:12 PM
Parent: #263

إذن،

هاهو البشير يعود إلى مسرح الازمة، يعود الى مركز الازمة،
يعود بوصفه ( لويس السودان ) قائلا : انا الازمة و الازمة انا، انا الدولة و الدولة انا

هاهو البشير الذي اخرج الترابي الى هامش الشارع السياسي، هاهو يعود من ( نفاج الإفلاس ) :
افلاس و كارثة الحركة الاسلامية السودانية، و محنتها، و بوار صناعتها، و عقيم مخرجاتها

هاهو البشير ( موناد لحظة السودان الحرجة )، ملوحا بمشروعه التدميري الواحد الأحد، قائلا :
فلتركب باسودا بتاعت الجنائية الدولية أعلى مافي خيلا .. فليشرب الصادق المهدي و مرجئة الحوار من بحر ابيض،
بحر ابيض اللي ما بودي و لا بجيب .. كما قالت بت الخبير تلك الامدرمانية ( الجعيصة ) في وصف قاضي محكمة الأهالي


Post: #266
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد الكامل عبد الحليم
Date: 02-11-2014, 00:43 AM
Parent: #265

تحية

محاولات التماسك التي يدعيها النظام اطرافها اقليمية دولية بدواعيها البراقماتية ...اعادة صياغة الوطني والشعبي استراتيجيا جزء من المسكنات المحلية...افتراش ظل الصبر من الشعب في صموده نحو الهاوية أو الموقف لن يطول...تخثر القيادات التقليدية يفرز بدائل لقيادات تائهة بوصلتها لاغراض تامين المسار في ظل ترصد قوي اقليمية لجني مكاسبها ...

والحال كذلك فان القوي الحاملة للسلاح مع تصاعد وتيرة الضغوط الدولية والتفاف القوي المعارضة الاخري تبحث جميعها عن المزيدمن طرائق المواجهة..

انتظار مزيد من الوعود من النظام يعمق من الملهاة السودانية ذات الكوميديا السوداء..

Post: #267
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 03-11-2014, 12:32 PM
Parent: #266

كيف حالك اخي محمد الكامل،

قوى إقليمية و دولية و اخرى بالداخل، بتدعم جهود الصادق المهدي الرامية الي :
تحويل إعلان باريس الي مدرج سلس تنزل فيهو ( طيارة الازمة ) .. وفقا لنظرية
الهبوط الناعم Soft landing

سياسيا و تاريخيا و بحسابات حقائق الصراع : النظرية دي ما بتشتغل في حالة السودان الشايفنو قدامنا دا .. !
البشير بوصفو مركز الازمة، و بوصفو حالة ( فريدة و عجيبة ) طلعت من جراب ازمة الحركة الاسلامية، لن يوافق
على أي هبوط .. و حيواصل التحليق والدوران في سماء الخيار العدمي الضيق لغاية ما يكمل بنزين الطيارة و بنزين مجلس الشورى
و بنزين ناس على عثمان و عطا و نافع .. و برضو بنزين حسن الترابي

Post: #268
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 05-11-2014, 10:38 AM
Parent: #267

هكذا،

فانه بصدور هذا البيان ( السياسي - الصراعي ) من داخل المؤسسة القائدة لحزب الإمة ،
فان سارة نقد الله ( و بموافقة الامام / الصادق )، تكون قد أعلنت جهارا نهارا تدشين المفاصلة التاريخية الثانية
و الانتقال بالصراع الى مربع أمامي جديد

هكذا،
فان سارة نقدا لله، تكون قد قالت ما لم يستطيع قوله بقية الإسلاميين من جماعة
الهجرة الي الله .. ناس بوجدانوف و. لوناشارسكي .. البلاشفة المتراجعين من جماعة مذهب النقد
التجريبي - الساي، الذين استعصموا بالغيبيات، و الاستغفار، و انتظار ( قدر الله في الكريدة )

غير اني،
لازلت مستغربا : كيف فات على أمين حسن عمر فهم ( سر و مقاصد ) على عثمان محمد طه،
على عثمان محمد طه : صاحب مشروع ( بلقنة السودان و استكمال نيفاشا أمريكيا )

على عثمان محمد طه : وهو يصر على إعادة تنصيب البشير وفقا لنظرية نيرون التى تقول : فلتحرق روما بمن فيها،

Post: #269
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 08-11-2014, 12:32 PM
Parent: #268

دستور يا اسيادي .. !

دخل الموتمر الوطني جحر الضب بحثا عن مخرج : فلم يجد افضل من الشيخة ( قيما )
قيما شيخة الدساتير .. ست الجراب .. جراب رىيس حسب المقاس و الطلب

.. هاهو التاريخ يعيد نفسه بوصفه ماساة فذة
علي عثمان و نافع يسلمون دفة الصراع للشيخة قيما ست الدساتير
الان الصراع السياسي الطبقي ينحرف سريعا بنظرية الزاوية الحادة .. الصراع الان يتمظهر بوصفه ظار سياسي political psychotherapy

خرجت قيما من بوابة انتفاضة أبريل، و عادت عبر نفاج
ازمة و بوءس و هوان الحركة الاسلامية، عادت الي برلمان البخور .. برلمان اولاد ماما

.. الان تتحول الوثبة و الحوار الي رقصة ( الديك الحبشي/ رقصة انتخابات الأصم ) .. رقصة الزمن الضايع
رقصة البحث عن بسمارك سوداني، لويس بونابرت سوداني، خوان بيرون سوداني

برجوازية جبل موية / فرعية اولاد البحر : تاريخها دوما نسختين في كامل التطابق .. الأولى مهزلة و التانية مأساة ( كارل ماركس، في وصف ال بوربون )

الحرية للحاج قادم ( ولد نوبا الجبال / كلان الكاركو ) .. العمل رقصة العاجكو في خرطوم اولاد ماما

Post: #270
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 09-11-2014, 04:24 PM
Parent: #269

وقال سفير الاتحاد الاوروبي توماس يوليشني أنه لا يوجد حل عسكري للصراع في دارفور وشجع جميع أصحاب المصلحة،
بما في ذلك الحكومة والمعارضة والحركات المسلحة والمجتمع المدني، لدعم والمساهمة في عملية حوار وطني شامل. وأكد أن هناك
حاجة لمثل هذه العملية على وجه السرعة لاستعادة السلام في دارفور والحد من معاناة المدنيين، ولا سيما مليونين من النازحين داخليا في دارفور.


.. على درب الأغنية الدكاكينية : طرينا القوما .. و جفينا النوما،
تحرك ( الخواجة يوليشني ) و معاهو سبعة من سفراء دول الاتحاد الاروبي بالخرطوم الي معسكر كلما بدارفور
مناشدا شيوخ و زعماء المعسكر الصامد صمود ( تل الزعتر ) ان يدعموا عملية الحوار الوطني و الحل السلمي

ردت عليو بت دارفورية نبيهة : سمعت يا خواجة بالحصل في ( تابت ) .. ما حقوا برضو كان تمشوا في الاول للقاعدة العسكرية
بتاعت وادي سيدنا و الأبيض، تشوفوا الآنتنوف و السوخوي شايلة شنو و ماشة وين ؟!

و ختمت بالرجز بتاع ( مصطفى التني ) : عندي جبريل و مني و عبد الواحد البقضولي حاجة .. كيف أسيبم و أروح لي خواجة

الي سيدنا الامام ذو الاصل الدارفوري / الصادق الصديق عبد الرحمن المهدي، و اولاد خالتو ناس الجبهة الثورية : القضية المركزية التى
تواجه حلفكم الرشيد هذا .. هي النضال خلف شعار منطقة الحظر الجوى An urgent and essential No - Fly Zone

Post: #271
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 13-11-2014, 05:44 PM
Parent: #270

البلد عموما راقدة تحت برميل بارود
البلد عموما راقدة تحت برميل الليبدو - الفرويدوي الاخذ في الانفجار بمختلف الاشكال : زواج عرفي، زوج متعة، خليلة بالهاتف، ختف من الشارع
كلها الفوضى الجنسية لانفجار الليبيدو الفرويدي ( احدى اهم مخرجات التجريب الاسلامي البراغماتي )

تابت : انعطاف دراماتيكي في مسارات الصراع .. قل صراع الطبقات و المصالح، .. قل صراع الأعراق، قل صراع
الرجال ضد النساء، قل صراع الرذيلة ضد الفضيلة .. قل صراع و جرائم قصر غردون الاسلامي ضد أهل السودان

الأجواء العامة ل ( ازمة الحكم ) و حال البلد، و شرعنة زواج القاصرات عمر عشرة سنوات، و سلوك القياديين بالمؤتمر الوطني، و غياب دولة القانون و غياب الدولة عموما،
كلها أمور محرضة على الاغتصاب ..

في نظرية صراع الطبقات السوداني الشائه المركب the illusive compound social struggle
فان الاغتصاب هو مفردة طبقية قادرة على اعادة التمظهر و التحرك بين الاعراق، و الجماعات، و حتى داخل الطبقة الواحدة، و اصحاب الديانة الواحدة

الاغتصاب هو شكل من أشكال ممارسة السلطة، ممارسة القمع، تحويل الغرائز الي أدوات و أسلحة في الصراع
لا فرق : لو اغتصب العامل العاملة، او لو نكح عضو هينة علماء السودان طفلة عمرها خمستاشر سنة بعد ان دفع لأهلها مبلغا كبيرا، او لو اغتصب المعلم الطالبة، او
لو اغتصب الإقطاعي زوجة احد أقنانه، او لو اغتصب العميد جيش / حميدتي إحدى بنات دارفور،


Post: #272
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: محمد الكامل عبد الحليم
Date: 14-11-2014, 05:23 PM
Parent: #271

تحية

الواقع الاقتصادي المزري الذي يعيش فيه وتحت وطأته غالبية الشعب يفرز واقعا اخرا من اللامبالة وعدم حسن الظن في القوي المعارضة الغير حاملة للسلاح ..

بعض الاجندة الاقليمية وتحديدا لدي دول الجوار تعمل لصالح تلك الاجندة ذات المساس بأمنها ومصالحها ولا تعبأكثيرا غير ذلك..

اسلوب الحراك المعارض لا يعمل بالصورة التي يتحقق بها التغيير ولعل تحرك السيد الصادق واقترابه من قوي المعارضة ذات الضغط المؤثر ميدانيا دليل علي ذلك ولعله يري ان براقماتية التحرك قد يكون لها اثر يفوق ما يطرحه الناس من افكار افقية لا تلامس المعالجة الفورية لواقع يحفل بالتصدع ويتجه الي الخراب.

النظام يستميت في الاحتفاظ بورقة التوت ولكن أين الفارس؟

Post: #273
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 16-11-2014, 10:29 AM
Parent: #272

كأنما ( غندور ) يقول لنا .. وهو عائدا من اديس : الحل في سلاح الجو، و فوز البشير في مواعيدو !

و لا زال السؤال قائما : ناس الموتمر الوطني، متين حيرجعوا لبشار الأسد، الطيارات السوخوي و الآنتنوف و الميج،
اللي سبق و اشتراها ابوه الراحل الزعيم الكبير حافظ الأسد، من الاتحاد السوفيتي ( السابق ). بواسطة الكريدت - لاين بتاع
الحرب الباردة

المحقق التابع للزول الجديد بتاع اليوناميد، الزول الجا محل ( بن شمباس ) .. الزول الأسمو ( عبيدون باشوا ) :
المحقق دا، سال بت تابت، بوجود ثلاثة عساكر تابعين مباشرة للقائد العام عمر البشير : يا بت، قبال كم يوم كدا، في أي واحد من العساكر
ديل اغتصبك .. !

كيف حالك اخي محمد الكامل : ألحل في تعديل موازين القوى، تعديل موازين الكضب و الحقارة، عبر أوسع جبهة شعبية منظمة،
ممتدة من تابت غرب الفاشر، مرورا بالمقرن و دار الرياضة الخرطوم، و صولا لخور يابوس في حدود الحبشة

Post: #274
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 18-11-2014, 02:03 PM
Parent: #273

وكانمااسلاميي قصر غردون الجدد, يقولون لسلاف الدين محمد صالح الطاهر,
الاسلامي بن الخرطوم القديم في هجرته الي الله و حلفا القديمة :

اذهب مذهب اباذر الغفاري, مت في صقيع البرد
في شمال بطن الحجر.. هانحن في الحكم
وارتال المال قاعدون ...

في رواية زمن الجناح الاسلامي الطفيلي : لوثة المال و شهوة الحكم تعلو علي أصرة
العقيدة و رفقة الدرب الطويل

Post: #275
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 23-11-2014, 01:55 AM
Parent: #1

ماحدث في تابت ليس تداعيات حرب و تفلت
بل جريمة سياسية قاصدة و مدبرة


Post: #276
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 25-11-2014, 09:00 AM
Parent: #275

نوفمبر 2014

ارتفع سعر ربع البصل الي أربعين جنيها

و لازال فوز البشير في مواعيدو المحددة سلفا بتاريخ :
أبريل 2015 بتوقيت الازمة الوطنية الشاملة

Post: #277
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 26-11-2014, 03:05 PM
Parent: #276

قال حسن الترابي، زعيم حزب المؤتمر الشعبي، إن حزبه عجز عن إسقاط النظام، واضطر إلى الانخراط في الحوار الوطني،
وخشي تمزق البلاد بالاحتراب والسلاح، موضحاً أن البلاد ممزقة ومشتتة الأصول والأعراف والألسن، وأن السودان أخفق في الوصول
إلى نهج قومي لافتقاره إلى الوحدة الوطنية. ( نقلا عن إخبارية سودانايل )

يا مثبت العقول .. يا من ترانا و لا نراك .. يا من بك نلوذ .. و باسمك نطرد ابليسا

لا نملك سوى العودة الي طبقات ود ضيف الله ونعيد قراءة حيثيات و دلالات تلك المشكلة التى وقعت بين الشيخ ( ننة )
و الشيخ حمد النحلان ( جدود / د. حسن عبد الله دفع الله الترابي )

الان تشاهدون الفاصل قبل الاخير لرواية برجوازية جبل موية / فرعية الحركة الاسلامية

Post: #278
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 29-11-2014, 11:30 AM
Parent: #277

لأشك،
هنالك صلة ( ما ) .. خيط دولي ( ما ) .. رابط بين البوليس السوداني الكتل عوضية عجبنا في ديم الخرطوم،
و بين البوليس الامريكي ( دارن ويلسون ) الكتل الولد الامريكي مايكل براون في فيرجسون ( ديم ) ولاية ميسوري

لا شك،
الموتمر السادس للحزب الشيوعي السوداني حيواجه مازق نظري،
لانو، لو ( تروتسكي ) قام من قبرو : حيواصل برضو طرح تلك النظرية الداعية للثورة العالمية الدائمة
في مواجهة نظرية لينين : الداعية لكسر السلسلة الراسمالية في أضعف حلقاتا، و ضمان التطور الثوري الخاص المستقل

لأشك،
بوليس أمريكا في نظر وول ستريت بريء مما فعل ..
و بوليس السودان في نظر قصر غردون الاسلامي برضو بريء مما فعل

وفي تطور لاحق مستقل : قام الأمين العام للحركة الشعبية شمال / ياسر سعيد عرمان، بإدخال يده ( اليسار ) في مخلاية
الازمة الوطنية السودانية ، و اخرج ( ثعبانا ) آخر جديد اسمه الحكم الذاتي/ the Autonomy ..

( دبيب ذو راءسين ) فكاهو عرمان داخل ردهات قصر الرشيد الاسلامي الجديد الذي بناه لصوص الحزب الشيوعي الصيني،
وذلك .. بعد ان تم تحويل القصر القديم لمتحف الخليفة الاسلامي التاني ...

Post: #279
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 06-12-2014, 11:28 AM
Parent: #278

القائد العام لجحافل الازمة العويصة
الجنرال في متاهته

تشاهدون الان الفاصل قبل الاخير من رواية : روحان الدرب في موية التجريب الاسلامي

تنتقل الان المعركة سريعا من دارفور و جنوب كردفان,
و ساحات اليوناميد و تابت, الي مثلث الجزيرة

..انت في خوفك تقاتل رفة الطير .. انت في خوفك تنابذ
كل شعوب و قبائل و احزاب و شباب و نساء ونقابات البلد الامين

نداء السودان : الازمة غورت في ضمير الامة .. الان يشتد الفرز
و الاستقطاب السياسي

.. الترابي يرمي مراكبو في بحر البشير و يطلع
جبل الوديعة القطرية


Post: #280
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 07-12-2014, 01:31 AM
Parent: #279

احاديث أديس :
نداء السودان .. نقلة جادة و ضخمة نحو انضاج الشرط الذاتي للانتفاضة الباسلة
الشرط الذاتي : بوصفه اهم مقومات و مستلزمات الوضع الثوري
الوضع الثوري الذي يتخلق و يزحف

نداء السودان : خطوة هامة نحو بناء الجبهة الواسعة للخلاص الوطني
الجبهة الواسعة للخلاص الوطني : اشد اهمية و ضرورة من تحالف
قوى الإجماع .. اشد أهمية و ضرورة من الجبهة الثورية،

Post: #281
Title: Re: نظرية المفاجأة : مؤشرات في فهم أزمة الحكم
Author: أحمد طراوه
Date: 07-12-2014, 10:55 AM
Parent: #1

لا زال بكري حسن صالح متواريا عن الانظار.. مناشدا كل الاطراف التزام الهدوء
لا زال حسبو يمارس ردود الافعال و يطلق اتهامات التخوين و يدعو لفتح معسكرات الجهاد
لا زال علي و نافع يواصلان حضور جلسات تحضير الارواح في حضرة الشيخة قيما ست الدساتير
لا زال غندور بناتل في عرمان بهناك في هضبة الحبشة
لا زال بدر الدين بتاع وزارة القروش مصرأ على نقلنا الي برنامج جديد تاني للخراب الخماسي
لا زال رحمة الله عثمان بتاع بعثة الامم المتحدة بعافر مع مجلس الامن لاخراج اليوناميد
لا زالت الاخت الكريمة وزيرة الرعاية مرابطة في المايقوما تزرف الدمع السخين علي المشروع الحضاري
لا زال محافظ بنك السودان بخوض في معاركو الاخيرة مع الدولار في سوق السجانة
لا زال الخدر زول قندتي ( والي الخرطوم ) متمسكا بشعار : الشريعة قبل الخريف

لا زال ليل الازمة العويصة طفلا يحبو .. يحبو نحو ابريل 2015 .. يحبو في انتظار عودة قائد
اوركسترا اللحن الجنائزي .. اوركسترا الهلاك و العبث التاريخى

.. اللهم اني اعوذ بك : من الهم , و الحزن

O Allah , I seek refuge in you from worry , grief and helplessness