لسن هن للسرير فقط

لسن هن للسرير فقط


01-05-2009, 04:28 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=38&msg=1252559233&rn=0


Post: #1
Title: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 01-05-2009, 04:28 AM

لسن هن للسرير فقط،
فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،
لسن هن للسرير فقط
فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى
وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء
وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع،
لم يعد سوى طعاما للقطط الضالة
ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى
لسن هن للسرير فقط
فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة
لسن هن للسرير فقط
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
لسن هن للسرير فقط
فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟

Post: #2
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: يوسف الولى
Date: 01-05-2009, 04:46 AM
Parent: #1

صدقت ورب العزه

Post: #3
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبدالله الشقليني
Date: 01-05-2009, 04:54 AM
Parent: #2



بكاؤك .. وانبجاسة المشاعر أثمن ما نملُك .
هي كائنات نختلف معها تكويناً ، ونكتمل في لُحمتهُن ،
فنغدوا بشراً من عجينة إنسانية طرية .
أهلاً بكَ شاعراً يعلو بمقام الشعر بأفرُعك
شكراً لك
ولدوحتك ، والغالية شريكة منتداك الروحي سلوى
كانت تكتُب ... ونأتْ


Post: #4
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: حيدر حسن ميرغني
Date: 01-05-2009, 05:44 AM
Parent: #3

إن فاتنا سندهن

نكاد لانقوى

أمطر الله عليهن

شأبيب المنَ والسلوى






_
تضامني مع صاحب الوكر المهجور
وتحية لـ سلواك المصون

Post: #5
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: أسامة عبد الجليل
Date: 01-05-2009, 05:56 AM
Parent: #3

ياسلام يا خواض

سألني صديق ذات يوم: هل تتغير نكهة المكان حين تبتعد الرفيقات عنه؟؟

أجبته أن نعم، ولكنني لاحقا عرفت أنهن يأخذن الأمكنة حين يغادرن..

سلمت يا صديقي..



*******


******

Post: #6
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: الوليد محمد الامين
Date: 01-05-2009, 12:29 PM
Parent: #5

أعذب الشعر أصدقه ...


تحياتي يا أسامة .

Post: #7
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 01-05-2009, 05:52 PM
Parent: #6

جميل منك أن تخوض في هذه السيرة يا خواض..
فقد قال بعض العارفين -و ربما المتعارفين-
أننا معشر السودانيين لا نجيد الخوض في هذه الأمور..
نموت و معنا تموت مشاعرنا التي لم نصرح بها للرفيقة الرقيقة.

Post: #8
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 01-05-2009, 05:53 PM
Parent: #6

شكرا للاعزاء :
يوسف الولي
الشقليني
حيدر حسن ميرغني
اسامة عبد الجليل
الوليد الامين
مع خالص المحبة
المشاء

Post: #9
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 01-05-2009, 05:55 PM
Parent: #8

شكرا سيف النصر
واليكم هذا الخبر نقلا عن سي ان ان:
الكينيات يقاطعن الجنس احتجاجاً على التوتر السياسي



نساء كينيا نقلن الصراع السياسي الذي قسم البلاد مؤخراً إلى غرف النوم


نيروبي، كينيا (CNN) -- قررت نساء كينيا نقل الصراع السياسي الذي قسم البلاد مؤخراً إلى غرف النوم، حيث بدأت مجموعة من الناشطات في الحقل العام حملة تحض النسوة على مقاطعة الجنس لأسبوع احتجاجاً على الانقسام السائد في الائتلاف الحكومي.

وتشكل لجنة "G10" الإطار الأساسي للحملة، وهي مشكلة من مجموعات نسائية طلبت أيضاً من زوجات أقطاب الانقسام السياسي، وفي مقدمتهم الرئيس مواي كيباكي ورئيس الوزراء ريلا أودينغا، مقاطعة أزواجهن في الفراش، وقد كشفت زوجة أودينغا لـCNN أنها تدعم الحملة "مائة في المائة" على حد تعبيرها.

وقالت إيدا أودينغا: "لن أدخل في تفاصيل ما يدور بخلد زوجي، لكنني أقول بأنه يتوجب على السياسيين التركيز على القضايا التي تهم حياة شعبنا، وأرجو أن تؤدي الدعاية التي حصلت عليها هذه الحملة إلى زيادة الوعي بهذه القضايا."

وقالت بتريسيا نياندي، المديرة التنفيذية لاتحاد المحاميات الكينيات أن الحملة ستشمل أيضاً العاهرات، حيث سيقوم الاتحاد، وهو إحدى الجهات الراعية للحملة، بدعوتهن للانضمام إليها حتى لو كلف ذلك دفع المال لهن.

وشرحت نياندي موقفها بالقول: "معظم القرارات الكبرى تتخذ خلال أحاديث تتم بعد المعاشرة الجنسية، وعلينا القيام بهذه التضحية الجسيمة لأجل مصلحة بلدنا."

وكانت الحملة قد أثارت الكثير من الجدل في كينيا حيث يعتبر المجتمع المحافظ إجمالاً أن الحديث عن الجنس من المحرمات.


وفي هذا السياق، قال مارتن كاماو، أحد سكان مدينة "ناكورو" الواقعة شمالي البلاد: "هذا الأمر لن يحقق شيئاً على الإطلاق سوى التسبب بإحراجنا.. نحن نُعاقب مع أننا لسنا من تسبب بالمشاكل،" مضيفاً أنه لن يتمكن من الصبر على مقاطعة زوجته له جنسياً طوال سبعة أيام.

يذكر أن دائرة التذمر الشعبي من الوضع السياسي في البلاد كانت قد اتسعت مؤخراً بعد تزايد الخلافات بين أركان التحالف الحاكم، وخاصة بين كل من كيباكي وأودينغا منذ ما بعد الانتخابات العامة الأخيرة، والتي تخللتها صدامات أدت إلى مقتل ما يزيد عن ألف شخص.

Post: #10
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Sinnary
Date: 02-05-2009, 05:09 AM
Parent: #9

صديقي أسامة
ماأجمل البوح وما أطول ما ظللنا نمارسه عنهن
هل نطمع في أن تكتب إحداهن
ليس هم في السرير فقط؟
والسؤال قبل الأول
بل حتي في السرير من هن وكيف العلاقة معهن؟
إلي أي حد نفهم أولويتهن علي جسدهن وشروطه؟
إلي أي حد نحفزهن كي يمتلكن الحق في الرغبة ويمارسنه؟
ليس من موقف الأضعف كما هو الحال
فقد كن لأمد طال موضوع غزونا ونزونا
ومادة تحليتنا بعد عشوة أو عشمة
لعل بوحك صديقي يحرضهن علي البوح
هن ما زلن لم يقلن شيئ
رغم أن شهرزاد هي من بدأت بالكلام
أم تراهن يحتجن لإختراق كثير من الحواجز و لغة جديدة حتي يعبرن عن مناخات
شغفهن الخاص

Post: #11
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Emad Abdulla
Date: 02-05-2009, 06:28 AM
Parent: #10


Post: #12
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: abuguta
Date: 02-05-2009, 06:51 AM
Parent: #11

شخى خواض,,

سودانى لم تفارقه زوجته نيف وعشرين عام
فى الغربة,,حين كبر العايل
اراد تسفيرهم حتى يسكون فى دارهم العامرة
ويعودون كل نهاية موسم دراسى
فاول يوم من تسفيرهم
صاحبنا اصبح وحيدا

فذهب للعمل فقال لزميله بسفر العيال وامهم
لقد اكتشفت شىء غريب خالص
شىء مهم للبشرية جمعاء,,فظن ان زميله صارعالم
فاكتشف انه يستطيع ان ينزل من السرير من الجنبتين
فتمتع ياصديقى بتلك النزلة

Post: #13
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ishraga Mustafa
Date: 02-05-2009, 07:00 AM
Parent: #11

Quote: بل حتي في السرير من هن وكيف العلاقة معهن؟
إلي أي حد نفهم أولويتهن علي جسدهن وشروطه؟
إلي أي حد نحفزهن كي يمتلكن الحق في الرغبة ويمارسنه؟
ليس من موقف الأضعف كما هو الحال




النص محفز على النقاش ومحاور عن المسكوت عنه يا اسامه, فشكرا على التحريض



الاقتباس اعلاها من الاخ سنارى واسئلته استوقفتنى, لسبب واحد
هو ان الجنس هو الوجه الآخر للسياسة فى السودان
ولان السياسة تمارس من موقف القوى على الضعيف,
فالذلك تأثيره بشكل مباشر على علاقتنا الانسانية الخاصة..
الى ان اعود لاحقا اقتبس من كتابة قديمة كتبتها بذات الخصوص لمزيد من النقاش


Quote: تصدح {كمنجات الجسد} حين يكون الشريك مؤمنا بحق شريكته فى الحياة، مؤمنا بان روحه لن تصعد الى نقطة انهمار الضوء الصوفى
الاّ بتوحد واندغام روح رفيقته التى تآمروا على انسانيتها وساهمت هى نفسها بهذا التآمر. حين ينتبه انها انسانة ومن حقها ان تقول له مشاعرها
كما تحسها دون ان ينمطها ودون ان يعتقد فى صلف ذكورى ان هذا حقه فقط {يوطرها} ثم {يديها طهره} تاركا اياها فى نارها تلتهب،
رجل يعرف كيف يجعل اشجار روح شريكته ترقص فرحا وكيف تحرضه بحنان ان يدلق غمامه ليكون هناك اطفالا سويين ومحبين للحياة... هى مكحلة الحياة!!




-------------
سلامات يا سنارى وحمد الله على السلامة- ليك طولة يا اخوى..

Post: #14
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: اساسي
Date: 02-05-2009, 07:49 AM
Parent: #13

طبعا الكلام دا لو قاله واحد غير الخواض كان رد الفعل مختلف في الغالب , فاسامة الخواض ثبت لهن في البداية قيمة يراها اساسية في انهن (للسرير) ولكن مع ذلك انهن لاشياء اخري مع السرير, وهي نظرة لم تخلو في اجمالها من ( الذكورية) اي رد قائلها الي فكر ذكوري , وهو ما رأيته هنا في شعر اسامة الخواض , ففي نظري (المتخلف) والقاصر اري ان المراة ليست لشئ لانها ببساطة ليست اداة تستخدم بل حتي ان مخاطبتها بالنفي المشروط كما جاء في الشعر اعلاه يحط من قدرها ويعود بها القهقرى الي حد تشبيهها بالحاجات او الاداة التي تطبخ وتملأ الفريزر وترتب البيت والحوش ومع كل ذلك تنشر البهجة والحياة وتبث الروح في البيت او ما جاء علي لسان الخواض حينما سافرت سلواه بقوله :
فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى
وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء
وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع،

الامر الذي اتفق معه في نصفه فقط اي مسالة الروح

Post: #15
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبير خيرى
Date: 02-05-2009, 09:09 AM
Parent: #14

.


..شكراً أسامة

..يا أساسي حنين أسامة وكتابته عن الشوق للحبيبة وفضاءات عطاءها أكثر من واضح ومشروع

وليسمح لنا أسامة أن نوسع الطاقة التي فتحها سناري وأنارتها إشراقة

..أود أن أكرر ما نوهت ليه

في بوست سابق عن الكتابة الأنثوية في مواضيع تستثير التابو المرفوع فوق رؤوسنا دوماً

وما يجلبه ذلك من متاعب

..دايماً ما يكتب الرجال عن المرأة وعن السرير والجنس

..لكن إن حاولت إحدانا كما حاولت من قبل تناول الموضوع بلغة أنثوية خاصة هالتني كمية النقد التي ووجهت بها

فقد إختزل البعض الموضوع كله في أنني ربما أعبر عن نفسي وحياتي وربماأتخطي الحدود في الكتابة

..هل آن الأوان لكي يعترف الرجال بأننا أرواح وأجساد مثلهم تماماً

..هل يصمت الرجال قليلاً بعد أن تكلموا كثيراً حتي يستمعوا لنانتكلم عن وفي ما نعرفه أكثر منهم

..عن أحوالنا العاطفية وما فوق العاطفية

دون أن نتعرض للرؤية الممجوجة والهزيلة بأننا نتكلم في الممنوع وربما نمارس الممنوع

Post: #16
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: esam gabralla
Date: 02-05-2009, 09:44 AM
Parent: #15

سلام أسامة والجميع

اتفق مع عماد في ما كتبه عن هذا النص , متواضع و ضعيف اللغة و الصور و الخيال مقارنة بنصوص لك سابقة , هل هذا جزء واعى او غير واعى من الحالة الانسانية التى تصورها؟

و اتفق مع أساسي ايضآ - بعد نزع الألغام و الأشواك الموجهة في اسئلته - في التساؤل الذي وضعه , و المأزق يشمل رؤي كثيرة بما فيها حديث اساسي نفسه عن

Quote: ولكن مع ذلك انهن لاشياء اخري مع السرير, وهي نظرة لم تخلو في اجمالها من ( الذكورية) اي رد قائلها الي فكر ذكوري , وهو ما رأيته هنا في شعر اسامة الخواض , ففي نظري (المتخلف) والقاصر اري ان المراة ليست لشئ لانها ببساطة ليست اداة تستخدم بل حتي ان مخاطبتها بالنفي المشروط كما جاء في الشعر اعلاه يحط من قدرها ويعود بها القهقرى الي حد تشبيهها بالحاجات او الاداة التي تطبخ وتملأ الفريزر وترتب البيت والحوش ومع كل ذلك تنشر البهجة والحياة وتبث الروح في البيت

رؤي كثيرة سابقة و قائمة قادت لالتباسات و تعقيدات في ما يتعلق بمثل هذه المشاعر الاحتياجات,
مثلا : اليس كل رجل و كل امرأة هو و هى مشروع او احتمال شريك او شريكة للسرير؟ و للدقة لا اعنى ان الجميع مع الجميع , و لا اتحدث عن صيغ هذه اللقاءات السريرية او في اية مؤسسات توجد , و لا عن الحوجة البيولوجية في شكلها الابسط و الاوضح.
اعتقد دون تربص و احكام جاهزة تمكن قراءة النص من نوافذ عديدة احداها الاسئلة القدمها اساسي و القدمنها اشراقة و عبير.

Post: #17
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 02-05-2009, 03:14 PM
Parent: #16

مع كامل الاحترام لعماد عبد الله و عصام انا اختلف مع وجهة نظركما حول ضعف هذا النص على
مستوى اللغة و الصورة الشعرية..هذا نص رشيق و فاتن و فتنته تكمن بالضبط في بساطته..
اعتقد أن اسامة الخواض قد افاد كثيرا من وجوده في الغرب و في امريكا تحديدا
بحيث باتت اعماله الشعرية بعيدة عن التكلف الذي يعتري الشعر عادة هنا في عالمنا الثالث
الكلمات العادية و اليومية تبدو طازجة تماما حينما يكتبها مبدع مثل الخواض.

و الأخ اساسي مع كامل الاحترام اعتقد أن النص يعبر بصورة مباشرة عما قلته أنت بلغة اتهامية ..
هن لسن للسرير فقط.. و هذا يعني انهن للسرير و لاشياء أخرى .

Post: #18
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: اساسي
Date: 02-05-2009, 03:45 PM
Parent: #17

Quote: و الأخ اساسي مع كامل الاحترام اعتقد أن النص يعبر بصورة مباشرة عما قلته أنت بلغة اتهامية ..
هن لسن للسرير فقط.. و هذا يعني انهن للسرير و لاشياء أخرى .


وهذا ما اختلف فيه معه ومعك الان بوضوح في انهن للسرير ولاشياء اخري غير السرير فانا ورغم (شبهة) الرجعية الموصوم بها في هذا المنبر (جزافا) الا اني اختلف مع اسامة ومن يقول بقوله في ان المراة لــ ..... اي شيئ فهي ابدا ليست (لـ ) لانها ببساطة ليست مثل الكأس يمكن ان تشرب بها ماء او تشرب بها ويسكي وليست كالسكين يمكن ان تقطع بها الطعام او يمكن ان تذبح بها احدا فكما اسلفت هي ليست اداة لفعل الحب وواحة للمشاعر كما اراد اسامة بكتابته اعلاه , وانما هي شريك اساسي واصيل في فعل الحب وليست (جهاز تفريغ الشحنات الجنسية واشياء اخري مفيدة ) كما يلوح في العنوان الكتابة اعلاه , الموضوع شائك جدا كما ذكرت اشراقة وكما تاهت عبير في ردها , المراة كشعلة من مشاعر وكواحة للحياة لا يأتي في تفكيرها الجنس في المقام الاول كالرجل ولكن فعل الجنس نفسه عبارة عن رغبة مشتركة بينهما وليست المراة فقط اداته وبعبارة اوضح ليست هي علي اهبة الاستعداد للممارسة عندما يكتفي الرجل من الاشياء الاخري فيها كالمشاعر والطبيخ وغسيل الملايات وبث الروح في البيت.
اعتقد ان هذا ما اراده اسامة بكتابته اعلاه ولكنه لم يوفق فيها مطلقا لا من حيث العبارات ولا من حيث المعني العام او في تفاصيل كتابته اعلاه وجاء المعني مغايرا لما اريد له وهذا ما اقدره تقيرا والا فان اسامة كما اشرت اعلاه يكتب من واقع عقلية بهيمية.
ان محض الاشارة الي انها لـ السرير او لـ اي شي اخر هو حط من قدرها ووضعها في خانة الشئ وكما هو واضح من العنوان (لسن هن للسرير فقط) واضح جدا من العبارة ووضع( فقط )تحديدا ان هناك اشياء اخري وفوائد اخري للمراة غير السرير وهذا امر واضح وجليا والالتفاف حوله هو مجرد مكابرة ليست الا , وهذا مثله ومثل ان نقول ان المنبر هذا ليس للسياسة فقط اي انه للسياسة وللكورة وللادب وللونسة وهكذا وهذا ما ما اشرت اليه انت صراحة في معرض دفاعك عن اسامة والذي جاء موقفك خصما عليه كما يظهر ان افترضنا ان نواياه غير التي تظهر في خطل الكتابة اعلاه .

Post: #19
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 02-05-2009, 04:30 PM
Parent: #18

Quote: وهذا ما ما اشرت اليه انت صراحة في معرض دفاعك عن اسامة والذي جاء موقفك خصما عليه كما يظهر ان افترضنا ان نواياه غير التي تظهر في خطل الكتابة اعلاه .

اعتقد أن تشيئ المرأة ممارسة ثقافية ظلت سائدة لعصور في هذا العالم و كثيرون افلحوا في التخلص منها
و اعتقد جازما أن اسامة الخواض على رأس هؤلاء الكثيرين فمجمل عطائه الشعري و الفكري يدعم زعمي هذا.
من يقول أن المرأة للسرير فقط ليس هو اسامة الخواض , هي مقولة رائجة لحد كبير...اسامة يقول لمن تروج
وسطهم هذه المقولة الرفيقة ليست للسرير فقط هناك ما هو اعمق و اجمل..لم احس هنا كما احسست انت أن
الخواض تحدث عنها كشئ له فوائد متعددة بل تحدث عنها بود و محبة.

Post: #20
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: rosemen osman
Date: 02-05-2009, 04:37 PM
Parent: #18

تحياتى وتقديرى..

توقفت عند نقطتين وعادة أسال عما يتعذر علىَ استيعابه


لسن هن للسرير فقط،

نون النسوة وهن : أيهما أكثلا بلاغة ذكرهما متتاليتان كما فى النص أم اذا حذف الضمير(هن) وصارت ( لسن للسرير فقط),أو (هن لسن للسرير فقط)
أم أن التكرار للتأكيد؟؟؟ t


النقطة الثانية ..والتى تعرض لها الأخ أساسى ..أتفق معه تماما فى تفسيرها , ويمكن أن أثور باسم الجندر كيف ثبتنا أن الأنثى للسرير (أولا ثم أضفنا الأشياء الأخر)
ويمكن أن أغضب كيف لشاعر أن يفكر فى الأنثى كما الآخرين..

لكن لن أفعل الأولى ولا الثانية ..بل أشد على كف تلكم الأحرف التى لم تختبىء وتتجمل أو كما نقول (من غير لف ودوران)..هؤلاء نحن وذلكم الخطاب الذى يناسب حالنا من غير مواراة
أو هكذا أظن..


شكرا على النص الذى لم يخف وعفوا للأطالة

Post: #21
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Emad Abdulla
Date: 02-05-2009, 04:40 PM
Parent: #17


Post: #22
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: حليمة محمد عبد الرحمن
Date: 02-05-2009, 04:50 PM
Parent: #21

Quote: لسن هن للسرير

ليت العنوان جاء هكذا..
Quote: فقط

هذه الـ(فقط) شن تشبه بلا عضم اب قبيح..

Post: #23
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محاسن أحمد محمد
Date: 02-05-2009, 05:51 PM
Parent: #17

[B]العذيذ اسامه كم اتمنى عديد من النساء ان يحظو بقراءة هذا البوست لانو لسع فى مجتمعنا السودانى محتاجين لنقاش فى هذا الموضوع وهو موضوع مهم جـدا
عنوان البوست لفت انتباهى ـ جعلنى اشتعل فـرحا وانا اقـراء كل ماطـرح من مداخلات من الاخوان فهذا جميل منكم ياشباب وكـلام سمح وشكـرا ليــكم
ومثل هذا الاخذ الراقى والذى يدل على مدى وعى الرجل وقدرته, جميع النساء يتمنون سماعه وحتى لو كن من من هم يطرحون انفسهم للأسرره فقط , يتمنون ان ياخذهم الرجل بذالك الفهم
فألمرأه ا نسان له كيانه وذاته حساسه ومرهفه وذو درجه عاليه من الاحساس وكم تعانى كثير من النساء من الفهم والطريقه التى يأخذها بها الرجل ومن المؤكد يترتب على ذالك سلوك عديد


وكم انا سعيده لسماع فقدك وجرستك لغياب ألاخت العذيذه ســلوى وكم اعلم قدرتها الجيميله على معاشرتك فشكرا لاعترافك فهذا جميل منك يا أسامه
وسوف تأتى باسمةالثقـر تلوح بألامانى
بين عينيها بريق وهتاف ومعانى

فألمرأه تسعد وتوسعد إن صـح فهمهـا فهى تتألق وتعطى بلا حدود
فما أجمل أن تشعر المرأه بان الرجل هوالزى يدفعها بان تكون وسوف تكون ........
العقـل الحكمه الأنثى الأم الأخت الحبيبه والزوجه والصديقه والخ
...وحتى ولو كانت المرأه على قدر عالى من كل ذالك فأخذه لها سوف يكون إضافه وسوف يقبلو بعض بكل اخطاءهم وبكل نواقصهم وبكل ماهو جميل لديهم وبى حب وثقه وأمان

وكل ذالك من اجل حياه فاضله

فما أجمـل ان يعترف الرجل بوجود المرأه فى حياته وبصدق وفى تلك اللحظه حأقدرو إشوفو الدنيا بى عيون جميله و قادره تشوف كل الحولهم

وألكل حيشوفو راجـل إسد الشمس وإمــرأه سـاطعه




Post: #25
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: الوليد محمد الامين
Date: 02-05-2009, 08:28 PM
Parent: #23

الأخوة المشاركون والأخوات ...

وأخص بالاشارة الاخ عماد عبدالله ...


ظني ان بساطة النص هنا لا تلغي جماليته ، اتفق مع الفكرة القائلة بان التبسيط الشديد يذهب بالجمالي في اللغة حين لا يترافق ذلك مع

المعاني ، اعني ان التراكيب البسيطة ليست دائما صنوا لفقر الفكرة ، وأظننا نتفق هنا ،

فيما يخص النص مثار الحديث هنا أعجبتني التعابير من شاكلة :

فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،


وكذلك :


و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن


وأيضا :


ما تبقى من دمعها في المطار،


وهي في نظري الخاص رغم بساطتها الا انها مليئة بالمعاني وما خلف الكلمات ...



أكتب هذا الكلام مع يقيني الكامل بان الأخ عماد والكثير من المتداخلين هنا يكتبون بداعي الحرص علي الجمال ، أعني أنني لم أكتب بداعي

التخوين حين خصصت الاخ عماد وانما لوجاهة رأيه وهو صاحب الكلمات الجميلة .


مودتي .

Post: #84
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 05-05-2009, 03:37 AM
Parent: #23

الفنانة محاسن
سلامات
اشكرك على كلكماتك الجميلة في حق سلوى
مع ودي

Post: #24
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 02-05-2009, 08:07 PM
Parent: #1

أرجوُ السماحَ...
إذا جلستُ على الأريكة مُحبطاً.
ومُشتتاً...
ومُبعثراً...
أرجُو سماحكِ...
إن نسيتُ بلاغتي...
لم يبقَ من لُغَةِ الهوى إلا القليلُ!!

نزار قبّاني – تَعِبَ الكلامُ من الكلامِ...
____________


الاخ د. اسامة الخوّاض،
سلامات ...

أعيب على نفسي عدم اطلاعي على ما كتبت سابقالأتبين ما خفي علي و جئت اسأل عنه
و استوقفتني مشاركتك اعلاه، و ارى ممن سبقوني انهم يعدونها شعرا، إن احسنت الظن في النص،
سأعده شعر نثراو قصيدة بيضاء كما يسميها الرومان ...

و ما بين (لسن) و (فقط) لم أجد ما هن له غير السرير الذي ابتدرت بنفيه بـ لسن ، ولا جديد فيه ...
وجدت امراة مصورة كما تصورها اكثر المجتمعات تحفظا، من كونها مزّة النبيذ، و حضن وثير،
وقمرا يضيء بمقدار ما تعكس انت (الرجل) من نور ورضا ، و ميزتها كونك وصلت الذروة معها،
أو أعدت لك ما يسد جوعك ، و الأمّر من ذلك، صورت المألوف بلغة بسيطة
بدت كأنها هي فعلا كل ما تستحقه المراة "المعشوقة" من رصيدك اللغوي ...

ان سلمنا بأنها قصيدة نثر او سردية، فلم اللغة البسيطة و قصيدة النثر تشّرع لك أبواب الوصف بحرية
لا تعيقك بقافية او بحر أو محسنات بديعية؟
و أجدني الآن أقرب و أقرب لنزار فيما قاله في المرأة، يعده البعض ماجنا،
و أراه حررها و أعطاها الخيار أن تكون، بلا صفة "زوجة" ليبرر عشقه
حرر نفسه بأن يكون عاشقا كما ما يريد في حضورها
و ما الشعر هو "أن نكون" عبر تصاوير و معان تتوالد في النص،
وتملأ بنسلها الروح ...

و أرجو ألا يضيق صدرك برأي ...
و أرجو تعود زوجك بالسلامة و تحف بكم السعادة ...


و أهديك مقطع من قصيدة (لو) لنزار قبّاني ...


لو أنكِ كنتِ رفيقةَ دربي...
لفجرَّتُ من شفتيكِ الشُموسَ...
وأخرجتُ من بين نهديكِ...
ألفَ قَمرْ!

Post: #26
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ishraga Mustafa
Date: 02-05-2009, 08:49 PM
Parent: #24

على سيرة {السرير} ادعو الجميع لقراءة جمانة حداد, من امتع ماقرأت فى الفترة الاخيرة,,
اعيد قراءته ولى كل مرة يترك المزيد من الاسئلة....



Quote: عودة ليليت



مبـتـدأ أوّل


أنا ليليت المرأة القَدَر. لا يتملّص ذَكَرٌ من قدري ولا يريد ذكرٌ أن يتملّص

أنا المرأة القَمَران ليليت. لا يكتمل أسوَدهما إلا بأبيضهما، لأنّ طهارتي شرارةُ المجون وتمنّعي أول الاحتمال.
أنا المرأةُ الجنّة التي سقطت من الجنّة وأنا السقوط الجنّة

أنا العذراء ليليت، وجه الداعرة اللامرئي، الأم العشيقة والمرأة الرجل. الليلُ لأني النهار، والجهة اليمنى لأني الجهة اليسرى، والجنوب لأني الشمال

أنا المرأة المائدة وأنا المدعوون اليها. لُـقبّتُ بجنّية الليل المجنحة، وسمّاني أهل سومر وكنعان وشعوب الرافدين إلهة الاغراء والرغبة، وسمّوني إلهة اللذة المجانية وشفيعة الاستمناء. حرّروني من شرط الانجاب لأكون القَدَر الخالد

أنا ليليت النهدان الأبيضان. لا يقاوَم سحري لأنّ شَعري أسوَد طويل وعينيّ عسليتان. جاء في تفسير الكتاب الأول أني من ترابٍ خُلقتُ، وجُعِلتُ زوجة آدم الأولى فلم أخضع

أنا الأولى التي لم تكتفِ لأنّها الوصال الكامل، الفعل والتلقي، المرأة التمردُ لا المرأة الـ نعم. سئمتُ آدمَ الرجل وسئمتُ آدمَ الجنة.
سئمتُ ورفضتُ وخرجتُ على الطاعة. عندما أرسل الله ملائكته لاستعادتي كنتُ ألهو. على شاطىء البحر الأحمر كنتُ ألهو. شاؤوني فلم أشأ.
روّضوني لأتروّض فلم أتروّض. أنزلوني الى المنفى لأكون وجع الشرود. جعلوني الرهينةَ للقفر من الأرض والفريسةَ للموحش من الظلال،
وطريدةَ الكاسر من الحيوان جعلوني. عندما عثروا عليَّ كنتُ ألهو. لم أستجب فشرّدوني وطردوني لأني خرجتُ على المكتوب. وعندما
طردوني بقي آدمُ زوجي وحيداً. وحيداً ومستوحشاً وشاكياً ذهب الى ربه، فخلق له ربّهُ امرأةً من ضلعه تُدعى حوّاءَ وسمّاها النموذج الثاني.
لتطرد الموت عن قلبه خلقها، وتَـضْمَن استمرار الخلق

أنا ليليت المرأة الأولى، شريكةُ آدمَ في الخلق لا ضلع الخضوع. من التراب خلقني إلهي لأكون الأصل، ومن ضلع آدمَ خلق حواء لتكون الظل.
عندما سئمتُ زوجي خرجتُ لأرثَ حياتي. حرّضتُ رسولتي الأفعى على إغواء آدمَ بتفاح المعرفة، وعندما انتصرتُ أعدتُ فتنة الخطيئة الى الخيال ولذة المعصية الى النصاب

أنا المرأةُ المرأة، الإلهةُ الأم والإلهةُ الزوجة. تخصّبتُ لأكونَ الإبنة وغوايةَ كلّ زمان. تزوّجتُ الحقيقةَ والأسطورةَ لأكون الإثنتين. أنا دليلةُ
وسالومي ونفرتيتي بين النساء، وأنا ملكةُ سبأ وهيلانةُ طروادة ومريمُ المجدلية

أنا ليليت الزوجةُ المختارة والزوجةُ المطلّقة، الليلُ وطائرُ الليل، المرأةُ الحقيقةُ والأسطورةُ المرأة، عشتار وأرتيميس والرياح السومرية.
ترويني اللغات الأولى وتفسّرني الكتب، وعندما يرد ذكري بين النساء تمطرني الأدعيةُ باللعنات

أنا العتمة الأنثى لا الأنثى الضوء. لن يحصيني تفسير ولن أرضخ لمعنى. وَصَمتني الميتولوجيا بالشرور ورشقتني النساء بالرجولة،
لكني لستُ المسترجلة ولا المرأةَ اللعبة، بل اكتمال الأنوثة الناقصة. لا أشنّ حرباً على الرجال ولا أسرق الأجنّة من أرحام النساء، فأنا
الشيطانة المطلوبة، صولجان المعرفة وخاتم الحب والحرية

أنا الجنسان ليليت. أنا الجنس المنشود. آخذ لا أُعطى. أعيد آدمَ الى حقيقته، والى حواء ثديها الشرس ليستتبّ منطق الخلق

أنا ليليت المخلوقةُ الندّ والزوجةُ الندّ

ما ينقص الرجل كي لا يندم

وما

ينقص

المرأة

كي

تكون

***




أنا ليليت إلهةُ الليـلَين العائدةُ من منفاها


أنا ليليت العائدةُ من سجن النسيان الأبيض، لبوءة السيّد وإلهة الليـلَين. أجمعُ ما لا يُـجمع في كأس وأشربه
لأنّي الكاهنة والهيكل. لا أترك ثمالةً لأحد كي لا يُـظنَّ ارتويت. أتجامعُ وأتكاثرُ بذاتي لأصنع شعباً من ذريتي، ثم أقتلُ عشّـاقي كي أفسح للذين لم يعرفوني



أنا ليليت المرأةُ الغابة. لم أعرف انتظاراً يُـرجى لكنّي عرفتُ الأسُود وأصناف الوحوش الأصيلة. ألقّح جميع أنحائي لأصنع الحكاية،
أجمع الأصوات في رحمي لـيكتمل عدد العبيد. آكل جسدي كي لا أُعيَّر بالجوع وأشرب مائي كي لا أشكو عطشا. ضفائري طويلة من أجل الشتاء
وحقائبي غير مسقوفة. لا يرويني شيء ولا يشبعني شيء، وأعود لأكون لبوءة الضائعين في الأرض

من ناي الفخذين يطلع غنائي

الأنهرُ من شبقي

فكيف لا يكون مدٌّ

كلّما افترّت شفتاي العموديتان عن قمر؟



أنا ليليت سرُّ الأصابع حين تلحّ. أشقُّ الطريق وأكشفُ الأحلام وأشرّعُ مدن الذكورة أمام طوفاني. لا أجمع اثـنين من
كل جنس بل أكونهما كي يرجع النسل نقياً من كل طهر



غرورُ النهدين أنا

صغيران لينموا ويضحكا

ليطالبا ويؤكلا

نهداي مالحان

شاهقان لا أبلغهما

قبِّـلوهما عنّي



لي عرشُ بلقيس وتاجُ كليوباترا

لي كتابُ نرسيس ورؤوسُ يوحنّا

ليس من رداءٍ أتدثّر به سوى فمي

جنسي المحجور عليه في أعماق الرأس

محجورٌ عليه ليظلّ يطالب



أنا ليليت الملاكُ الماجنة. فرس آدم الأولى ومفسدة ابليس. الحيية لأنّي حورية البركان والغيور لأني وسواس الرعونة
الجميل. لم تحتملني الجنّة الأولى فطُردتُ لأرمي فتنةً في الأرض وأدبّر في المخادع أحوال رعيتي



أنا اللبوءةُ المغوية أعودُ لأصحّح ضلوع آدم وأحرّر الرجال من حواءاتهم



أنا ليليت العائدةُ من منفاها لأرثَ موتَ الأم التي أنجبتُـها





المصدر: http://www.joumanahaddad.com/ab6.html

Post: #27
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبداللطيف حسن علي
Date: 02-05-2009, 09:27 PM
Parent: #26

بوست يوقف شعر الراس سبيبة سبيبة!

Post: #28
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبداللطيف حسن علي
Date: 02-05-2009, 09:30 PM
Parent: #27

Quote: لسن هن للسرير فقط،
فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،
لسن هن للسرير فقط
فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى
وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء
وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع،
لم يعد سوى طعاما للقطط الضالة
ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى
لسن هن للسرير فقط
فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة
لسن هن للسرير فقط
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
لسن هن للسرير فقط
فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟



كي لا ننسي !

Post: #29
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبداللطيف حسن علي
Date: 02-05-2009, 09:46 PM
Parent: #28

الرحمة للاستاذ سامي سالم وصلاح سوركتي (سقراط) وحسن مصطفي وبشار(الله يرحمهم جميعا) ومعاوية التلب وسيف وهاشم الاسد عادل حسن سعيد وشقيقته

ناهد حسن سعيد وعادل القصاص ومحجوب سوركتي والصحفي محمد صالح يعقوب واسرة الشاعر اسماعيل حسن مشخصة في ولده

المتمرد وليد اسماعيل حسن .. وكل من سقطت اسمائهم من جيل ندوة الجندول والثمانينات البديعة !

Post: #30
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 02-05-2009, 10:41 PM
Parent: #29

شكرا للمتداخلات والمتداخلين الذي لن استطيع ان ارد عليهم فردا فدرا لشح في زمني
حقيقة فوجئت بحجم التداخل وكثرة الافكار المنيرة ،
خاصة ونحن في حضرة متخصصة في الذهنية الذكورية الا وهي الدكتورة اشراقة مصطفى
احب ان ارد على بعض النقاط :
حول ضعف النص. حقيقةهذا النص يختلف عن نصوصي التي اعتدت عليها،
ربما ان هنالك تحولا في تجربتي الشعرية
اتقن رسم الصورة الشعرية والاستعارات والكنايات وغيرها من اشكال الابداع الشعري،
لكن النص كما قال البعض لا يخلو من الاشارات الشعرية،
وينبغي ان يؤخذ النص في مجمله
قرات كثيرا من مثل هذه الاشعار التي في البداية لم تعجبني،
لكنني بعد قراءات متعددة ادركت قيمتها في تحويل العادي والنثري الى شعري،
عبر مواضيع تعتبر للنقاش الفكري و لا يمكن للشعر ان يقتحمها،
هذا اول اقتحام لي ،ولا أدري هل ساواصل الاقتحام ام اعود الى ما اجيده من الصور الشعرية الباذخة.
حاولت التخلص من الغنائية التي تعجب الكثير من قراء شعري.
لست نادما على كتابة هذا النص الشعري ،
بل اعتبره مغايرا لما كنت اكتبه،
وهذا ما خلصني من عقدة انني اكرر نفسي في الطريقة التي اكتب بها
لم يتطرق الكثيرون الى محاولة نساء كينيا استخدام الجنس لحل المشاكل الاساسية،
من خلال الاضراب الجنسي
ربما انهن يستبطن ان الرجال لا يرون في المراة الا المتعة الجنسية،
وهذا ما يحاول نصي الشعري المتواضع ان يقول به
اتفق مع الذين قالوا ان النص لا يخلو من شعر قوي فصيح.
وارجو ان يتواصل النقاش
وساكون متابعا ومشاركا بقدر ما يسعه وقتي الاكاديمي فانا ادرس الان ولي واجبات كثيرة
تحياتي لهذ البذخ الجيمل
محبتي
المشاء

Post: #31
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: صباح حسين طه
Date: 03-05-2009, 03:45 AM
Parent: #30

هذا هروب من الأسئلة الجادة التي حاصرة موضوع البوست أخ أسامة وأن قضية ضيق وقت ليست مقنعة ابداً لي علي الأقل

Post: #32
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: اسامة الكاشف
Date: 03-05-2009, 07:59 AM
Parent: #31

العزيز أسامة
التجريب في رأي المتواضع
يتأسس على الذائقة الجمالية الجمعية المتفق عليها
ودون وصاية على ذائقتنا الشعرية
لا جدال في قدراتك المتميزة
وصورك المذهلة التي أسست لقصيدة مختلفة بنكهتك
حتى "غزلياتك" الباكرة أتت حافلة بالصور المركبة
واللغة المدهشة "أنا يحب ابتهاج فقط/ البنات الواقفات أمام محل العصير.. على سبيل المثال"
لم أشعر بأن هذه التجربة قد اضافت لي كقارئ
أرقد عافية

Post: #33
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ishraga Mustafa
Date: 03-05-2009, 08:27 AM
Parent: #32

Quote: وارجو ان يتواصل النقاش
وساكون متابعا ومشاركا بقدر ما يسعه وقتي الاكاديمي فانا ادرس الان ولي واجبات كثيرة




العزيز اسامه

قطعا لواجباتك الاكاديمية الاولوية

ومع ذلك اتمنى ان تجد وقتا تدلى فيه بوجهة نظرك فى العديد من الاراء المغايره
والتى فتحت نفاجات على حقول نقاشات مثمرة اسهم فيها كل من عبر/ت من هنا

Post: #34
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: ALZOLZATOO
Date: 03-05-2009, 09:00 AM
Parent: #33

السلام عليكم

حبيبنا اساسي انت برلوم ولا موية نار

يحتمل الموضوع اعلاه حالتين

اولهما انو الزول ده ياكد ان النساء ليس للسرير فقط ودليله على ذلك احساسه بوحشة المكان وعدم وجود حتى رغبة للاكل المصنوع من يديها بدونها وكان هذا الاحساس اكبر من احساسه بفقدانه متاعه الذكوري .

الاحتمال التاني انو هذا الرجل كان مفهومه ذكوري بحت وان النساء للسرير فقط وزالت هذه الفكرة بزوال المصدر ( رفيقة دربه) واكتشف ان هذا السرير ذهبت معه اشياء كثيرة ماكانت في الحسبان حتى وانت توفر مصدر اخر للسرير لن يرتاح له بال . ذي ماقال الشاعر الشال منام عيني وفؤادي جارحو .

انشاء الله الاحتمال الاول يكون هو الصحيح

تحياتي

زاتوووو

Post: #35
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 03-05-2009, 10:03 AM
Parent: #34

osama elkhawad

صباح/مساء الخير ...

Quote: لسن هن للسرير فقط،
فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،
لسن هن للسرير فقط
فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى
وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء
وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع،
لم يعد سوى طعاما للقطط الضالة
ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى
لسن هن للسرير فقط
فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة
لسن هن للسرير فقط
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
لسن هن للسرير فقط
فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟


< لسن هن للسرير > أثبت بِـ< فقط > أنهُن لِلسرير ...
ثُم بَينت لِما هُن < لسن للسرير فقط > لأنهُن يَشْعِلن بِوَقْعِهِن أقداح النبيذ وهذا
أسوأ مِن كَونِهِن < لِلسرير > ...

ولا أدري لِما < دمعِها في المطار > قد < جعل > لِحياتك < معنى > ... وهي
بِهجرِها لك أصبح بَيتُك < مقبرة > وهذا يدُل على أنك كُنت تحيى قبل هِجرانِِها لك
ولكِن بِرغم ذلِك لم تكُن لِحياتِك معنى إلا عِندما سكبت < دمْعِها في المطار > ...

ثُم قررت أن < سلوى > هي كُلِهِن بِقَولِك :
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
وما رست هذا (الجمع) سابِقاً بِـ< لسن هُنْ > للسرير فقط ...

ثُم عُدت في نِهاية المطاف وضاجعتها وبَكَيت ... وتساءلت لِما < بكَيت > وكذا أنا أسأل
لِما بَكَيت؟ ولما إبتِداءً ضاجَعْتُها وهي لست للسرير فقط ...

لم أشعُر بِأي جمال في هذِهِ القصيدة إن جاز لي أن أُسميها هكذا ...


ــــــــ
بحثت في < المنجد > لما رأيتُك سَيِدي تُوقِع بِإسم < المشاء > فَوجدت أن
المشَّاء تعني :
- الكثير المَشي.
- المشَّاؤون هُم أتباع فلسفة أرِسطو سُمُّوا هكذا نسبةً إلى زعيمهُم الذي
كان يُلقي تعاليمهُ وهو يمشَّي.
- المشَّائِيَّة هي فلسفة أرِسطو.

هل تعني بِالمشاء إنك كثير المشي أم إنك فيلسوف؟

إحْتِراماتي ،،،

Post: #36
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 03-05-2009, 01:20 PM
Parent: #35

عزام
Quote: ولا أدري لِما < دمعِها في المطار > قد < جعل > لِحياتك < معنى > ... الخ


هل يغير في كلامك هذا كون الخواض قد قال في الأصل :

Quote: ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى

Post: #37
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 03-05-2009, 03:37 PM
Parent: #36

سيف النصر محي الدين محمد أحمد

Quote: ما تبقى من دمعها في المطار، هو الذي يجعل لحياتي معنى


بِدايةً أرى أن الشِعر لابُد أن يجعل الكُل < يتغنى > بِهِ ... ورؤياي التي تشمل الكُل هذِهِ لا
تتطلب أن ينال البعض/الكُل درجة عِلِمِية ليتسنى لِلبعض/الكُل أن يُغني على لَيلاه ... فقد بدأ
الشِعر بِرُعاة الأغنام ولا زالوا هُم الأعظم ...

أما في المُقتبس أعلاه :
فأرى أن الشاعِر قد أصبح لِحياتِهِ معنى بعد أن سكبت < سلوى > < دَمْعِها > < في المطار > ...
وقبل هذا الإنْسِكاب كان الشاعِر وسلَواهُ معاً وبِرغم لم تُحدِث فرق ...

أغلب الشُعراء الذين تإنْ حقائِبهُم بِالشِهادات العِلْمِية يصنعون الشِعر صِناعةً ... فبِرغم مِن أن
الدِكتور عبدالله الطَيِب مثلاً والذي لدَيهِ مِن الشِعر الكثير لن تجِد أحد يروي لهُ شِعر ، بَينما
الحاردلو وودضحَوِية وكُل الشُعراء الذين تغنوا المُغنِيين بِشِعرِهِم غَير ذلِك ... لماذا؟
لأن الشِعر إحساس قلبي ... مِن القلب لِلقلب ... والشِعر المصنوع مُنتج القواعِد وعِلم النحو
لا يصل القلب ...

Post: #38
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 03-05-2009, 04:16 PM
Parent: #37

Quote: بِدايةً أرى أن الشِعر لابُد أن يجعل الكُل < يتغنى > بِهِ


قد تغنى الناس يا عزام بشعر اسامة طويلا .

(راجع قصيدته ابتهاج)

Post: #39
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 03-05-2009, 10:34 PM
Parent: #38

خالص اسفي ان ما قلته حول الوقت يعد هروبا.
قصدت انه ليس لي وقت للرد على كل متداخل،وان كان هذا واجبا علي ،فللظروف احكام.
لنأتي للنص الشعري ،هو مكتوب من ذكر،
يحاول نسف البنية الاجتماعية التي قامت عليها ثنائية رجل امراة.
حديث اساسي عن الذكورية في النص اصاب قليلا،
وان رجع الى نهاية النص لاصاب كثيرا،
لكن تظل النصوص الشعرية معقدة،
هي تحفل بالنظام واللانظام،اعني نظام تفكيك البينة الذكورية ،وفي نفس الوقت اثباتها.
هكذا انظر للامر شعريا ونظريا.
تحدث السناري عن بوح شهرزاد عن العلاقة الجنسية،
وهو امر مرتبط بتابوهوات وهنالك محاولات لاختراق هذه التابوهات كما في كتابات اشراقة عن النظرة الذكورية
لا اريد ان ادافع عن نصي الشعري وفي مقدوري ذلك،
لكنني ضد تحويل النص الشعري الى مقالة.
هذا مجاله النقد الادبي،
ومع ذلك على استعداد للمشاركة في النقاش بحسب ارائي وليس بحسب النص الشعري
تطرقت اشراقة الى ان الخلل في العلاقة الجنسية هو خلل في السياسة،
ويمكن ان نضيف الى ذلك تاريخ القمع الذكوري للمراة وهذا جانب سوسيولوجي
اشارت عبير خيري الى مشكلة البوح الانثوي،
وهذا ما تفتقده الكتابة النسائية عندنا ،
والامر يحتاج الى تضحيات كثيرة ربما تصل حد حز الرقبة،
كما في حالة البنقلاديشية التي تعيش الآن في المنفى بسبب كتابتها
ارجو ان يواصل الاعضاء حوارهم،وساعود
المشاء

Post: #40
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Amin Mohamed Suliman
Date: 04-05-2009, 00:00 AM
Parent: #39

لي يومين بقرا الكلام الكاتبو أخونا الخواض ده ، و أكون عايز أعلق عليهو و ما أقدر ، كل مرة أقول: و الله مافي داعي الزول يقول ليه كلام سغيل خاصة و إنو الموضوع شعر ، يعني أحاسيس و كده ، لكن الليله بالجد غلبني .....
و المحيرني أبدا ما كلام الخواض الفوق ده، فاخونا الخواض شايف إنو الكلام الفوق ده شعر ، و شعر جميل كمان و إلا ما كان كتبو و نشرو لينا هنا ، لكن المحيرني الناس العلقت مستحسنة الكلام الكاتبو أخونا الخواض ده ، موش إستحسان ساكت ، إحتفال عديل ، و في ظني ‎- و بعض الظن إثم ‎- إنو الموضوع صحبة ، لا أكتر لا أقل ....لانو الكلام الكاتبو أخونا الخواض ده ، ما عند علاقه بالشعر ‎- من وجهة نظري طبعاً ‎- حاجه كده زي الكمرا الخفيه ...يعني مفروض أخونا الخواض في المداخله البعد كلامو ده يجي يقول : إنا كنت بهزر !! و you have been punked
لانو الشعر برئ براءة الذئب من النص الفوق ده .
بالله يا أخونا مداخلتى دي بالله أقروها في سياق النقد و إختلاف الاراء ، لانو أنا ما بعرف الخواض و لا الإخوة الاستحسنو كلام أخونا الخواض ده و مافي حاجة شخصيه هنا ! الليله لو كنت نمت بمغستى دي كان صبحت جنازة ، و الحمد لله من قبل و من بعد....

Post: #42
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Amin Mohamed Suliman
Date: 04-05-2009, 02:41 AM
Parent: #40

السيد أسامة الخواض المحترم ......
ياخي شكرا جزيلا على ردك الهادي ‎- و لو إنك استكترته ذكر اسمنا ‎- في إشارة إلى زعله خفيفة !
اولاً أنا زول ما متخصص في الأدب و الشعر ، لكن أحسب انى قاري، متذوق ، و محب للشعر العربي بشقيه : القديم و الحديث.... ما حصل في حياتي قريت لي نص و ما كنت عارفو هل ده شعر ولا نثر ، الشعر فهو قافية ، و وزن و موسيقى أحسب إنها غير موجوده في نصك أعلاه .....
أما بخصوص تجربتك الشعريه ، فكلامك صاح أنا ما مطلع عليها ، فرجاء إذا عندك وب سايت تدلنا عليه حتى أطلع عليها و أنا متأكد إنو تجربتك الشعريه فيها الكثير المثير ، لكن أنا في مداخلتي كنت فقط بتكلم على نصك أعلاه ...
إذا في ناس كتار بيفتكرو نصك أعلاه ده شعر و شعر جميل كمان ، فده معناتو إنو في حاجه و حاجه مهمه كمان أنا ما فاهمها أو غايبه علي ، لكن ااكد ليك إنو في كميه و كميه كبيره من الناس الحاجه دي ما فهمنا أو غايبه عليهم برضو ، فلو شرحتها لينا ينوبك ثواب .....
و نسال الله لنا و لكم حسن الثواب ......

Post: #43
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 04-05-2009, 02:52 AM
Parent: #42

عزيزنا سيف النصر محمد أجمد
قلت:
اننا معشر السودينين لا نجيد في الخزص في هده الامور.
نموت ومعنا تموت مشاعرنا التي لم نصرح بها للرفيقة الرفيقة
حقيقة نحن كمجتمع سوداي نكبت عواطفنا،
بالعكس من المصريين مثلا الذين يبالغون في هذا الامر
من قال لاخيه مثلا انني احبك؟؟؟
من قال مثلا لابيه او امه انني احبك؟
نحن كما تقول في حاجة لان نصرح بمشاعرنا
مع تقديري
المشاء

Post: #44
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Bushra Elfadil
Date: 04-05-2009, 12:40 PM
Parent: #43

عزيزي أسامة
تحياتي
المتداخلون هنا قالوا أفكاراً نيرة منها ما يثبت المنحى الذكوري المحافظ للنص وإن تخفى.وقد كشفته حليمة بمكر نقدي يدعو للاعجاب حين فصلت عظمة (فقط) من (لحمة) الجملة(لسن هن للسرير فقط)التي جعلتها أنت لازمة تتواتر في النص كي تعبر عن رؤيتك وهي جملةفي ظني ليست حسنة أسلوبياًوقد نوهت لذلك روزمين كما لا تعبر عن موقف جديد من المراة الإنسان الشريك.
القصيدة في مجملها لا تشبه شعرك السابق الذي ينضح أغلبه بالعذوبة حين تعانق صوره الغنائية التي رأيت أنت هنا التمرد عليها دون أن تأتي لنا بشعر يقنعنا
من كل القصيدة وجدت المقطع التالي يحاول معانقة الشعر
Quote: فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود

مع اعتقادي بأن الجزئية التي تقول (حرصهن هو جوقة الوجود)غائمةلا تستبين فأي حرص وأي جوقة وجود؟أما الجملة الاعترافية الأخيرة المفاجئة فقد خرقت بناء النص من أساسه وأوضحت أكثر من غيرها في آن عن رؤية للمراة يجب أن تصمد حيالها مع هؤلاء الشباب النابهين الذين ناقشوك هنا على أمل أن تقنعهم . لكن أعتقد انك لن تقنع عزاز ولا حليمة ولا اشراقة ولا روزمين ولا عماد ولا عصام ولا الآخرين المخالفين واعتذر عن عدم إيراد اسمائهم كلهم ، بما في هذا النص من موقف من الإنسان الشريك ولا بما فيه من نقصان للشعرية بسبب نشدان طرق بابها عن طريق السهولة. لم تضع غلالات تعمية محببة للإشارة إلى من نعرفهم متعينين حين قلت (سلوى) في النص يا أسامة فماذا قلت سلوى يا أسامةا؟
ثق إنني أحب الكثير من شعرك واحتفظ به. وإن هذه الكتابة صادرة مني دون أي موقف سلبي ضدك مما جرى سابقاً بيننا من عراك اسفيري وإن صدقتني فإن بقلبي الآن ومنذ فترة طويلة(صفرا)من المشاعر ضدك لكن ما اكتبه الآن صادر عن متابعتي لما تكتب ويهمني ؛ وعما استمتع بغالب ما يقع منه في باب الشعر.

Post: #45
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 04-05-2009, 01:04 PM
Parent: #44

سيف النصر محي الدين محمد أحمد

Quote: قد تغنى الناس يا عزام بشعر اسامة طويلا .
(راجع قصيدته ابتهاج)

أنا أتكلم فقط عن القصيدة موضوع هذا العمود < لسن هن للسرير فقط > وليس
مُجمل إنتاج الخواض .. فقد كتبت ما أحسستهُ تِجاه القصيدة .. ولا أعرِف صاحِبُها
مِن قريب أو بعيد ولم يحدُث أن تداخل معي أو تداخلت معهُ .. أقول ذلِك حتى
أنفي أن يكون ما كتبتهُ < مُشخصن > إن ظن البعض ذلِك ...

Post: #46
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: ASHRAF MUSTAFA
Date: 04-05-2009, 01:06 PM
Parent: #44

بوست جريئ جدا

وفتح نافذة جديدة من نوافذ النقاش الجريئ...

Post: #47
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: ASHRAF MUSTAFA
Date: 04-05-2009, 01:06 PM
Parent: #44

حزف للتكرار

Post: #48
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 04-05-2009, 01:44 PM
Parent: #47

أنظُروا إلى حيلتي التي أستخدِمُها مع القصيدة الحُرة ... أجعلُها هكذا :
لسن هن للسرير فقط، فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن، و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ، لسن هن للسرير فقط فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع، لم يعد سوى طعاما للقطط الضالة ما تبقى من دمعها في المطار، هو الذي يجعل لحياتي معنى لسن هن للسرير فقط فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة لسن هن للسرير فقط فحزمهن هو جوهر الوردة وحرصهن هو جوقة الوجود لسن هن للسرير فقط فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟

فيستبين لي عُمق الجرح الذي أحدثتهُ القيصدة الحُرة في الشِعر ... نعم إنهُم حرروها مِن الأوزان ففقدت رونقُها كما فقد الشِعر تماسُكَهُ إبتِداءً بِظهور قصيدة التفعيلة وإن كانت الأخيرة لم تعُقْ القصيدة العمودِية بِالكُلِية فقد حفِظت بعض ماء وجهِها ...

وأُصنِف ما كتبهُ الخواض < لسن هن للسرير فقط > كـ< خاطِرة >

ــــــــــ
أنا أنظُر إلى القمر ...
وهي في ظِلي تتفيأ ...
فأُنادي ظِلي ليدعُها ...
أُناديهِ لِلوصايا ...
لِلعطايا ...


الأبيات أعلاه < نجرتُها > بِالتَو < قطِع أخضر > وهي لا تعني شئ ... فإذا صدرت عن غَيري وكان ذو فضلٍ على الناس أو يرى المُستحسِن لِقصيدة المُثقف ، أنهُ سيُصنف بِإستِحسانِهِ كـ< مُثقف > قد فهِم < مُثقف > أو يكون المُستحسِن قد إستحسن فقد لِيُشارِك المُستحسِنين إسْتِحسانهُم ... إذا صدرت الأبيات التي < نجرتُها > عن غَيري وكان < رقم > سيتنادى دراويشِهِ ويستحسِنُوها غاية الإستِحسان فتجِدهُم يتمايلون ويعلِقون بِـ< يا لها مِن ... > أو لِيأتي أحدُكُم مِن المُستحسِنين ويكتُب ما قد بلغتهُ القصيدة في نفسِهِ ... هل سيأتي ؟ أم ستكتفون بِـ< يا لها مِن قصيدةٍ رائِعة >

Post: #49
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 04-05-2009, 02:06 PM
Parent: #47

أعتقد أن نص اسامة حُمل ما لا يُحتمل
قد اتفق مع الذين تحدثوا عن الشكل والاسلوب والصورة
ومن ناحية اخرى أعتقد أن النص خرج سريعاً قبل أن يُكمل اسامة تنقيحه واعادة قراءته
لكني لا أعتقد أن أسامة أراد كتابة منفستو عن وجهة نظره تجاه المرأة
بقدر ما أراد التعبير عن حالة وجدانية يومية عادية تمر بنا جميعا ًفي لحظة ما بالصورة التي يجيدها
أي عن طريق الكتابة وبشكل "غير عادي"

Post: #50
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Bushra Elfadil
Date: 04-05-2009, 02:53 PM
Parent: #49

أية وصايا
وأية عطايا
يا عزام يا عزيزي.بالطبع ليس هذا بشعر.
فإن كنت نجرته ووفقت فيه لاستحسناه فالنجر لا يأتي
من فراغ لكن هذه النجرة بالذات مهلهلةوبلا صور شعرية.
لا يمكنك مسح تجربة نصف قرن ويزيد من التمرد على أوزان
الخليل لأسباب موضوعية لتعود بنا للقصيدة العامودية في
حين أن قصيدة التفعيلة نفسها تشتبك حالياًمع قصيدة النثر
كي تترك الاولى للثانية الساحة كلية وهيهات.

Post: #51
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 04-05-2009, 03:16 PM
Parent: #50

Bushra Elfadil

ما علشان كِده أنا قٌلت :
Quote: وهي لا تعني شئ ...

لكِن قُلت لو
Quote: صدرت عن غَيري وكان ذو فضلٍ على الناس أو يرى المُستحسِن لِقصيدة المُثقف ، أنهُ سيُصنف بِإستِحسانِهِ كـ< مُثقف > قد فهِم < مُثقف > أو يكون المُستحسِن قد إستحسن فقد لِيُشارِك المُستحسِنين إسْتِحسانهُم ... إذا صدرت الأبيات التي < نجرتُها > عن غَيري وكان < رقم > سيتنادى دراويشِهِ ويستحسِنُوها غاية الإستِحسان فتجِدهُم يتمايلون ويعلِقون بِـ< يا لها مِن ... >

وطالبت المُستحسِنين لِقصيدة الخواض أن يأتي أحدُهُم
Quote: ويكتُب ما قد بلغتهُ القصيدة في نفسِهِ ...

لِنستفيد مِن ما إسْتحسنهُ المُستحسِنين ... بس

Post: #52
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 04-05-2009, 03:30 PM
Parent: #50

مُنذ ربّيتك وأنت نجمة ضئيلة. كان خصرك أشقر
فلمّا كبرت صرت كّرّزة.
تُسوين شعرك بأسنان شهوتي
تحذرينني وأحْذرك.
أنا الثعلب وأنت الثلج

Post: #53
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: اساسي
Date: 04-05-2009, 03:41 PM
Parent: #52

اعتقد انها بادرة ذكية جدا من الاستاذ بشرى الفاضل ان يأتي واسامة الخواض في موقف ضعف (شعري) ليمدد له يده بيضاء الا من صفرا ناصعا لا يحمل شعورا ايجابيا او سلبيا نحوه عما دار فيما خلا من ايام دار فيها جدالا اسفيريا (عجيب) بينهما , فانت لو جئت يا استاذي بشري واسامة في لحظة تألق (شعري) لقيل انها مداهنة ولكن اختيارك هذا البوست بالذات وهذا النص بالذات لمد يدك فانها في نظري بادرة لا تخلو من فطنة وذكاء و (ثعلبية) غير مشهور بها انت .

Post: #54
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ishraga Mustafa
Date: 04-05-2009, 03:50 PM
Parent: #53

Quote: بقدر ما أراد التعبير عن حالة وجدانية يومية عادية تمر بنا جميعا ًفي لحظة ما بالصورة التي يجيدها
أي عن طريق الكتابة وبشكل "غير عادي

Post: #81
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 05-05-2009, 01:36 AM
Parent: #24

العزيزة عزاز "كلام فيهو بعض منن الموسيقى"
انا لست دكتورا
واشكرك على ما اهديتنيه من شعر نزار قباني الذي كان في فترة من حياتي شاعري المفضل
واعتقد ان درويش في بداياته تاثر بشعر نزار.
لك ودي
المشاء

Post: #55
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 04-05-2009, 03:57 PM
Parent: #1

Quote: مُنذ ربّيتك وأنت نجمة ضئيلة. كان خصرك أشقر
فلمّا كبرت صرت كّرّزة.
تُسوين شعرك بأسنان شهوتي
تحذرينني وأحْذرك.
أنا الثعلب وأنت الثلج


الأخ محمد الحاج،

أظن، و صوبني إن كنت مخطئة، النص أعلاه لـ د. اسامة الخواض
و عليه، وهذا لو افترضنا ان ظني صواب
فأنت تطالبني أن استصحب معي نصوص الشاعر جميعها في كل مرة اقرأ له نص جديد؟
أكيد لكل نص context و مدرسة محددة، بس اقرا نص في ضوء نص سابق دي ما عملونا
ليها في قراءة الشعر و تذوقه، ممكن أقرأ نصوصه لأخلص لنتيجة محددة من التراكيب
و غيرها، بس المتلقي (العادي) الهو زي بيقرأ النص الوارد أمامه ...

لو النص المقتبس اعلاه ليس للـ د. اسامة الخواض، ألقي بما كتبته لك
في أقرب سلة مهملات لانتفاء المسبب ...

______

نقة كتيرة تانية :)

ذكرت في مداخلة سابقة ان القصيدة مثار الجدل ليست منفستو لرؤية الشاعر للمرأة
كيف ذلك و العنوان تقريري أو بالأحرى يصرح فيه برؤيته للمراة و كونها - بالنسبة له
ليست للسرير فقط؟ يعني هو بينفي الدارج، يعني منفستو مضاد، أو كما تأملنا ..

ما جابني درب البوست ده إلا نون النسوة في لسن و هن
ولولا ذلك لما طرقت الماوس مرتين على العنوان

وبقراءة النص سطر سطر، أجد الشاعرو يشركني في نظرته للمرأة
كيفن عاد ما منفستو؟

اعفي لي النقة الكتيرة
الطبع غلاب و العادات الضارة ما بتتغير مع الزمن :)

Post: #56
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 04-05-2009, 04:41 PM
Parent: #55

عزاز شامي

طَيِب طالما ما جا أي واحِد يشرح لي لما قد إسْتحسن ما كتبهُ الخواض نعمِل فايده ...

Quote: طرقت الماوس مرتين على العنوان

مُمكِن يِكون < الطرق > مره واحده ... إتبعي الخطوات التالِية :
- Start
- Control Panel
- Folder Options
- General
في General أمشي لِخِيار Click items as follows ونشِطي الخِيار الأول
Single-Click to open an item (point to select
- ok

Post: #57
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: بدر الدين الأمير
Date: 04-05-2009, 04:41 PM
Parent: #55

Quote:
النقطة الثانية ..والتى تعرض لها الأخ أساسى ..أتفق معه تماما فى تفسيرها , ويمكن أن أثور باسم الجندر كيف ثبتنا أن الأنثى للسرير (أولا ثم أضفنا الأشياء الأخر


روزمين
لك جزيل التقدير ومثله لاساسى
لو مدخلكم لتفسير نص الخواض وموقفكم الذوقى الفني منه هو مفردة (السرير فقط)
بتكونو ظالمين للتلقى والتذوق ورافضين لاعتراض الخواض أن النساء (ليس لسرير فقط)
لان الاسلام يؤكد ويحرص على أن المراة للسرير فقط (وقول النبى ًص حين اتت له إمراة
وقالت انتم معشر الرجال لكم الحجة بعد الحجة والعمرة بعد العمرة والجهاد في سبيل
الله ومالنا نحن معشر النساء ؟ فقال : ان حسن تبعل إحداكما لزوجها يعادل الحجة بعد
الحجة والعمرة بعد العمرة والجهاد في سبيل الله )وحسن التبعل يعنى التزين ( السرير فقط )



تنهدات: حديث شريف ( لى من دنياكم الطيب والنساء وجعلت قرة عيني في الصلاة

Post: #58
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 04-05-2009, 04:54 PM
Parent: #57

يا هذا كتبت أنت سابِقاً رأيك < القذِر > في < المرأة > وكان ذلِك في عمود < داهلين >
لِود رملِية في 06/11/2006

Quote: داهلين هى الحلاوة بس من غير دق

لِذا فأنت غير مؤهل بتأكيد قناعاتك < الشوارِعِية > بِأحاديث نبَوِية شريفة

Post: #59
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: حمور زيادة
Date: 04-05-2009, 05:02 PM
Parent: #55

استاذنا بشرى الفاضل ..
تحياتي ..
عفوا لكن ليست هي اوزان الخليل .. قولك اوزان الخليل يوحي انها قوانين نص عليها الخليل بن احمد فليس من الضروري ان نلتزم بها ..
و لست انا طبعا من يلفت نظرك الى ان الخليل بن احمد رحمه الله انما صنف ما كانت تقوله العرب و بينه في البحور التي صنع لها اسماء فقط لا غير ..
فالقول انها اوزان الخليل كالقول ان الجاذبية هي جاذبية اسحق نيوتن.. مكتشفها لا صانعها.

فالاوزان انما هي اوزان الشعر .. الشعر الذي هو اسم لجنس ادبي معين كانت تقوله العرب ..
ما كتبه الاستاذ الخواض هنا جميل ( لغويا بعيدا عن تحفظات من تحفض على المضمون ) لكنه في تقديري لا يدخل ضمن ما اسمه الشعر ..
هو نص ادبي يمكن ان ننظر في ما يناسبه ليتسمى به .. خاطره .. نجوى .. الخ
اما الشعر فهو جنس ادبي معين له معالم محدده ..
احتاج بكل صدق ان اعرف كيف يتعارف الحداثيون اليوم على تسمية الشعر شعرا ؟
هل يمكن ان اسمي مداخلتي هذه شعر لمجرد اني احب ذلك ؟
في تقديري ان القول ان الشعر يمكن ان يسمى شعرا لأنه يحتوي على موسيقى داخله يفتح لي الباب لأقول ان مداخلتي هذه شعر لأنها تحتوي على حرف القاف .. و قد كان الشعر دوما يحتوي على حرف القاف فهذا مثله. (!!!)
ألا ترى انها فوضى ما بعدها اذن ؟
كل جنس ادبي له محددات معينه و شروط ان لم تتوفر فيه فلا يستحق التمسية به ( هذا بدون التقليل من جماله ) ..
فالقصة ليست رواية .. و الرواية ليست شعرا .. و الشعر ليس كله ملحمة ..
اتفق تماما مع ما كتبه الخال امين محمد سليمان ..
عفوا استاذ الخواض ..
النص جميل و يبعث فعلا على قشعريرة الحنين و هو حالة خاصة تعبر عن شعور اكثر من فلسفة ( حتى يخرج من تهمة امتهان النساء ) لكنه ليس شعرا .. بالتأكيد ليس شعرا.

Post: #60
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 04-05-2009, 05:27 PM
Parent: #59

يا حمور انت تحمل قدرا من المحافظة لا يتناسب مع عمرك..هل نظرية الاجناس الادبية لا زالت مهيمنة
و هل تذوق النص الادبي لا يمكن أن يتم الا بعد أن يقدم النص شهادة تصنيف توضح جنسه الادبي..؟
تحدثت عن الفوضى في مداخلتك..فدعني اسألك لماذا تخشى من الفوضى يا عزيزي إن كانت فوضى جميلة؟
اعتقد أن قولك :"النص جميل" هو استجابة لائقة تماما و كافية .

Post: #61
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: حمور زيادة
Date: 04-05-2009, 05:43 PM
Parent: #60

Quote: يا حمور انت تحمل قدرا من المحافظة لا يتناسب مع عمرك..هل نظرية الاجناس الادبية لا زالت مهيمنة
و هل تذوق النص الادبي لا يمكن أن يتم الا بعد أن يقدم النص شهادة تصنيف توضح جنسه الادبي..؟
تحدثت عن الفوضى في مداخلتك..فدعني اسألك لماذا تخشى من الفوضى يا عزيزي إن كانت فوضى جميلة؟
اعتقد أن قولك :"النص جميل" هو استجابة لائقة تماما و كافية .


تحياتي يا سيف ..
بالتأكيد انو تذوق النص الأدبي ما مرتبطة بشهادة انتساب لجنس ادبي محدد (رغم انو العقل قد يحتاجا قبل التذوق حتى يحسنه ) .. لكن أكيد هي ما شرط صحة ..
و زي ما انت قلت انو انا قلت في الاخر انو هو نص جميل ..

اما نقطة الاختلاف فهي انو الاستاذ الخواض و غيرو هم الصنفو و نسبو النص لجنس ابداعي محدد
الاستاذ الخواض مثلا قال :
Quote: وهذا ما يحاول نصي الشعري المتواضع ان يقول به
اتفق مع الذين قالوا ان النص لا يخلو من شعر قوي فصيح.

فدي نسبة للنص لجنس ادبي محدد.
انا مشكلتي مع النسبة دي و ليست مع النص قط.
فحسب ما اعرفه عن الشعر ( و ارغب بكل صدق في استزادة المعرفة ) ليس هذا النص شعرا ..
به شاعرية ربما .. لكنه ليس شعرا بالتأكيد.
اذا اتفقنا انه ليس شعرا فشخصيا لا اعتراض كبير عندي على فحواه ..
فهو مناجاة جليلة و مغزولة بنفس صادق يبعث القشعريرة و اكاد ارى وحدة الكاتب في كل حرف من حروفه.

مشكلتي فقط مع تصنيف هذا النص على انه شعر يا سيف لا اكثر
بغير هذا التصنيف لا مشكلة عندي فيه

Post: #62
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 04-05-2009, 05:57 PM
Parent: #61

د. اشراقة تحياتي وأشياء كثيرة والله
التكويت للموافقة ولا التحفظ؟


الاخت/عزاز شامي
النص ما لـ اسامة الخواض
أنا قصدت بتركه هكذا (التشريك) لأحدهم (غفلا هكذا دون تحديد) لكن كان أن وقعت عليه انت
لكن بغير الذي أردته أنا
النص لرائد قصيدة النثر أنسي الحاج، لم أقصد بايراده هنا التشابه بينه وبين نص اسامة بقدر ما أردت وضع انموذج
آخر لرائد من رواد قصيدة النثر، طبعاً سطوة الاسم ستفعل افعالها فيمن سيبحث ماوراء هذا النص
هل هو المضمون؟
الشكل والاسلوب والصورة
أم هو شئ آخر

بعدين في نقطة أساسية وهي انو الهجوم الكبير على نص اسامة دا بداه أساسي :)

Post: #63
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 04-05-2009, 06:43 PM
Parent: #62

يا عزاز شامي النقة الثانية سقطت سهواً (وأصلا انحنا جايين سودانييز اونلاين غير للنقة)
ببساطة النص هنا من وجهة نظري تشريح لي لحظة محددة
اسامة نفى مسألة (انهن للسرير فقط)، بعدين مسألة التشيئ دي من بنات افكار أساسي
الذي وضعها في صورة هن لسن للسرير فقط => هن لشي آخر غير السرير دي فكرة أساسي والنص ما صرح بيها لا من قريب ولا من بعيد
ليه ننطلق في تفسيرنا للنص من سوء نية نفترضه في الكاتب (اللي من خلال كتابتو بنعرف تقدميتو ومن خلالا ممكن نفهم رؤيتو لي علاقة الرجل والمرأة (في حين انو ممكن ننطلق في دحض رؤية أساسي من خلال معرفتنا لي شكل علاقتو بي أسامة وشعر اسامة ويمكن دي معارك قديمة الناس متذكراها)
النص ينطلق في تناوله للعادي واليومي والخاص كمان
من طقوس ترتبط بالحبيبة/ الزوجة
ليه انتو ما اتوقفتوا في أنفاس الصباح والبيت الذي تحول لمقبرة
وحميمية اهتمامها في غيابها بما يأكل وكنه الحياة، أنا هنا انظر لهذه اللمسات الحانية
التي اسبغها عليها،
بعدين مسألة السرير (بغض النظر عن "فقط" دي) شكل بديهي ومعتاد وراقي لي علاقة الرجل والمرأة ليه بنعاين ليها شذراً وبسوء نية برضو؟
أنا من ناحية تالتة مصر على أن الكثير مما ورد في النص بشكله الاشكالي هذا نتج عن ان النص غير منقح
وإذا اشتغل عليه اسامة أكثر لكان بالتأكيد أكثر وضوحاً وتعبيرً عن مؤداه

تحياتي

Post: #80
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 05-05-2009, 01:29 AM
Parent: #63

عزيزي الكاتب محمد الحاج
سلامت
قلت في ما قلت:
Quote: النص ينطلق في تناوله للعادي واليومي والخاص كمان
من طقوس ترتبط بالحبيبة/ الزوجة
ليه انتو ما اتوقفتوا في أنفاس الصباح والبيت الذي تحول لمقبرة
وحميمية اهتمامها في غيابها بما يأكل وكنه الحياة، أنا هنا انظر لهذه اللمسات الحانية
التي اسبغها عليها،
بعدين مسألة السرير (بغض النظر عن "فقط" دي) شكل بديهي ومعتاد وراقي لي علاقة الرجل والمرأة ليه بنعاين ليها شذراً وبسوء نية برضو؟
أنا من ناحية تالتة مصر على أن الكثير مما ورد في النص بشكله الاشكالي هذا نتج عن ان النص غير منقح
وإذا اشتغل عليه اسامة أكثر لكان بالتأكيد أكثر وضوحاً وتعبيرً عن مؤداه

أشكرك على دفاعك "المستميت" دعنا نستخدم خطاب كرة القدم قليلا.
كان بالامكان احسن مما كان.
لكنها التجارب الجديدة تضعك في قلب المقاحاة.
ولك تحياتي وتحياتي أكثر لنصار
المشاء

Post: #64
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ishraga Mustafa
Date: 04-05-2009, 06:45 PM
Parent: #62

Quote: التكويت للموافقة ولا التحفظ؟




سلامات يا محمد الحاج


طبعا للموافقة
مافى طريقة اتحفظ على حالة وجدانية كانت نتيجتها نصا استطاع ان يثير العديد من الاسئلة


الشاعرية فى النص ده مقارنة بشاعرية ماقرأته له سابقا جرسها ضعيف { قد يرتبط الاحساس ده بحالتى الوجدانية حين قراءته, ربما}


ماوقفنى موضوع النص او موقف اسامه من المرأة
ربما لانى اعرف كيف يفكر اسامة لحد ما
وربما لانى قرأت له الكثير من النصوص
ولكن موقفه من المرأة لايحتاج منى دفاعا...


معزاتى يامحمد


--------------
بصراحة انا ماعارفة المشكلة شنو فى مسألة السرير ده

مش السرير ده ضمن صيرورة الحياة ومسيرتها؟

Post: #65
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: ود الباوقة
Date: 04-05-2009, 07:04 PM
Parent: #64

Quote: بوست يوقف شعر الراس سبيبة سبيبة!


يا اخوي والله شعرك براه واقف سبيبة سبيبة ..

اوع تسوي البوست السبب ..

وجه مفرشخ من الضحك ...

Post: #66
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Kostawi
Date: 04-05-2009, 07:04 PM
Parent: #64

Vagina has no brain to think
Vagina does not speak
Vagina has no spirit or soul
like penuses
vaginas are only toys
we like to play with,
sometimes

Post: #67
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Bushra Elfadil
Date: 04-05-2009, 07:38 PM
Parent: #60

عزيزي حمور
مع احترامي لمجهودك البائن في هذا المنبر دعني أواصل هنا بإلحاح فأقول بل هي أوزان الخليل.وليست اوزان الشعر كماقلت أنت. القول بانها أوزان الشعر فيه إطلاق . نعم تلك الأوزان كانت موجودة في الشعر
وهي مقصورة على الشعر العربي الذي وقف عليه الخليل منذ بدايات الشعر العربي أيام طرفة بن العبد حتى عصر الخليل نفسه وقد تعدت عصره حتى ظهور موشحات الأندلس ثم الحركات التجديدية ايام شعراء المهجر وشعراء الديوان لكن أكبر ماثرة تلت الخليل في ظني في تطورالشعر هي ما تمت أيام معارك شعر التفعيلة منذ نازك والسياب وعبدالصبور ومن تلاهم حتى تحقق هذا الشعر الجديد في الملخص الأكبر للتجربة محمود درويش تماماً كما كان المتنبي هو الملخص الاكبر لمرحلة أوزان الخليل. شعر التفعيلة موزون أيضاً (موزون والله العظيم موزون) كما قال صلاح عبدالصبور في مقالته الشهيرة بهذا العنوان في الرد على العقاد .لكن هذا الوزن خرج على اوزان الخليل العامودية الصارمة مع اعتماد تفعيله كوحدات اساسية في حين أن الخروج تم على صرامة القافية والروي وعلى العامود وتشطير الشعر لأبيات يتحرى فيها الشاعر ورود القافية في زمن معلوم.هذا الشعر أي شعر التفعيلة موزون والشعر العامودي موزون والشعر المرسل موزون والتفريق بينها يكون بأن ننسب الشعر العامودي لأوزان الخليل وهو قد اكتشفها ولم يسبقه عليها أحد تماماً كما اكتشف نيوتن الجاذبية.وكما لم تقف قوانين الفيزياء وفهمنا للكون على نيوتن وحده إذ جاء من بعده انشتاين وتلى هذا العالم الفذ أصحاب ميكانيكا الكم فقد تلى الخليل شعر التفعيلة ومن بعدهم جاءت للشعر العربي موجة قصيدة النثر. المهم هو أن تمسك كل الحركات الصاعدة بجوهر الشعر وهو جوهر كما وصفه الحطيئة صعب وطويل سلمه صعوبة فهم الكون نفسه
.

Post: #69
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Emad Abdulla
Date: 04-05-2009, 08:19 PM
Parent: #67


Post: #82
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 05-05-2009, 01:44 AM
Parent: #55

عزيزتي "عزاز"
سلامات مرة اخرى
هذا النص الذي اورده محمد الحاج ليس لي.
في مكتبتي كثير من اشعاري.
ولك الود
المشاء

Post: #68
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 04-05-2009, 08:03 PM
Parent: #1

بعد قراءة النص،
و قراءة المستميتين في جعله ذو مضمون جدير بالاحتفا رغم أنف ذائقتنا الشعرية
أفكر جادة في إعادة قراءة الدواوين التي اثقلت كاهل مصروفي القليل
و أن أعيد جميع مواد الشعر التي درستها في الجامعة!

هل استجدت مدرسة جديدة في الكتابة ونحن نيام أم هناك وحي منزل أختص البعض؟

الامر ليس جلل، فالنظرة هنا ذات نظرة الرجل، ولكن المحير في الأمر التحليل
الباذح بمفردات عميقة و اسهاب في الشرح لنص مفرداته ابسط من بسيطة ناهيك عن
الخروق اللغوية...

سودانيس اون لاين تثبت لي يوما بعد يوم أن الاحتفاء و الذم رهن أجندات
لا ترتبط بالأمر أو النص أو القضية قيد النقاش، بل جميعها ذرائع لأمور أخرى
يظهر بعضها أحيانا و يخفى علينا الكثير منها ...

Post: #70
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ishraga Mustafa
Date: 04-05-2009, 08:41 PM
Parent: #68

Quote: بعد قراءة النص،
و قراءة المستميتين في جعله ذو مضمون جدير بالاحتفا رغم أنف ذائقتنا الشعرية
أفكر جادة في إعادة قراءة الدواوين التي اثقلت كاهل مصروفي القليل
و أن أعيد جميع مواد الشعر التي درستها في الجامعة!



مساك طيب ياعزاز

وقفتنى - النا- فى تعليقك الاقتباس اعلاه- راجعة لمنو؟

النص فى رأىّ المتواضع وكقارئه- لست متخصصة فى النقد الأدبى واللى ليهو ناسو-
لكن النص ماعندى شخصيا اى غضاضة فى مضمونه... قريتو بزوايا مختلفة وشحن عقلى بقضايا كتيرة ذات صلة {بالسرير}

تفتكرى النص ده ماعندو اى مضمون او رسالة؟

بعدين الذائقه الشعرية بتختلف من زول لآخر..
ومن نص لآخر..
ومرتبط بالحالة نفسها اللى بتحدث فيها القراية

قريت لاسامة نصوص عديدة, سوى نشرت هنا او نشرت سابقا فى دوريات مختلفة
النص هنا - شاعريته متواضعة- مقارنة بالعديد اللى كتبو اسامة


Quote: الامر ليس جلل، فالنظرة هنا ذات نظرة الرجل، ولكن المحير في الأمر التحليل
الباذح بمفردات عميقة و اسهاب في الشرح لنص مفرداته ابسط من بسيطة ناهيك عن
الخروق اللغوية...



ووين التحليل الباذخ ده؟ متابعة للبوست ده واستفدت من الحوار الهادف اللى فيهو
ومن مداخلاتك ورؤيتك ومن كل تعليق اتكتب هنا
وبالنسبة لىّ مافى اى تحليل بقدر ماهى اراء
التحليل بيحتاج لمنهج وانا ماشفت اى منهج مستخدم هنا لتفكيك النص؟

كيف ذات نظرة الرجل ياعزاز؟

واى رجل؟ وهل كل الرجال يمكن {وضعهم} فى سلة { ورد او بيض} واحدة؟


ونحو المزيد من الحوار الهادف..
ومحبتى

Post: #71
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 04-05-2009, 08:57 PM
Parent: #1

الاخ محمد الحاج،
معليش اعفي لي بقيّت الدرب ساساق بس ما شفت ردك على النقة التانية إلا حسي

Quote: اسامة نفى مسألة (انهن للسرير فقط)، بعدين مسألة التشيئ دي من بنات افكار أساسي


وانا مالي ما عندي بنات أفكار؟ ولا افكاري أرض جدب؟

تفتكر يا اخ محمد انو انا ما عندي القدرة الذاتية اني اقرر اذا نص كان ضد او مع المراة؟
تفتكر انو انا بانتظر موجة ردود الفعل علشان اسوق مع القطيع؟

Quote: ببساطة النص هنا من وجهة نظري تشريح لي لحظة محددة

هو شرحها بينو و بين روحو لا جا طرحها هنا كنص قابل للنقد؟
التجارب الخاصة التي يراد لها ان تكون مسيجة و ممنوعة من النقد
لا تنقل للعلن إلا بواسطة غير كاتبيها،
بس طالما انو هو جابها هنا معناها طارحها للنقد، هذا من جهة
من جهة أخرى د. الخوض تُقرأ نصوصه في إطار الشعر الغيروهو بليل في المنبر ده ،
و عليه
نقد النص بيكون من خلال المدرسة الأدبية التابع لها .. لو قلت لينا انو دي رسالة ايميل منو
لزوجتو و جابوهو لينا هنا من باب تخزينها في السيرفر، نقوم نلملم روحنا و ننام نلحق معايشنا،

النص طرح في المنتدى بصفته التفاعلية، رد و تعديل و اتقباس
وبواسطة الكاتب، يعني مشرور للقراءة و النقد، إلا كان هو شخصيا يعد نفسه فوق النقد

ولذا ... الحواريون يمنتنعون في هذا السياق، لانو لنا قرائتنا و لكم قرائتكم ...



Quote: ليه انتو ما اتوقفتوا في أنفاس الصباح والبيت الذي تحول لمقبرة
وحميمية اهتمامها في غيابها بما يأكل وكنه الحياة، أنا هنا انظر لهذه اللمسات الحانية


ببساطة لانها لا تحمل جديد، ولانو انا بقرأ للغير في مجالهم علشان يفتحو لي افق اشوف بيهو
الروتين اليومي المكرورو و يدوه بعد تاني .. الفوق ده ما أدى الغرض

Quote: بعدين مسألة السرير (بغض النظر عن "فقط" دي) شكل بديهي ومعتاد وراقي لي علاقة الرجل والمرأة
ليه بنعاين ليها شذراً وبسوء نية برضو؟


سوء نية و شذرا؟ التوصيف ده لرؤيتي انا أم تعني به غيري؟

انا ما رفضت رمزية السرير، بس رفضت ربط المراة بالسرير و هناك فرق، لم اطالب النساء بالامتناع عن الجنس
كوسيلة ضغط، كما روج الدكتور الخواض أيضا، لاني باعتقد انو العلاقة الحميمة بين الرجل و المراة أغلى
من ان ترتبط بمساومات من الطرفين .. ما بنعيب على الزوجين ما أحل الله لهما، بس انا، لست معنية
بما يدور في غرف النومولا تحت الاغطية مالم تكن في صلب الحبكة، اولا الأمر مكرور منذ بدء الخليقة
ولا جديد فيه مهما حاولتم اسباغ "الحداثة" عليه، هي ذات الفكرة و ذات العملية، وفي النهاية
لا تعنيني تفاصيلها بي زوجين على الإطلاق ...

أي زول مرتو مسافرة مشتاق ليها .... يجو كلهم بالجملة يكتبو لينا كمان؟ و نقول عادي من يوميات الناس؟

اما فيما يخص خلاف أساسي و د. الخواض ، فلا علم لي به ولم اتابعه في وقته،
و الأهم هو أن رأي رأي مستقل، و تأكد من هذا تماما!

Post: #73
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 04-05-2009, 09:39 PM
Parent: #71

Quote: ولذا ... الحواريون يمنتنعون في هذا السياق، لانو لنا قرائتنا و لكم قرائتكم ...


اسامة الخواض ليس مسيحا مخلصا حتى يكون له حواريون..يا استاذة عزاز
لك قرائتك نعم و لكنها ايضا قراءة مبذولة هنا كما نص اسامة فهي اذن ايضا عرضة للأخذ و الرد
انت قلت ضمنيا أن مقياسك هو مقارنة النص بما في الدوواين الشعرية المتوفرة لديك و هذا ليس
مقياسا جيدا بأية حال ليكون مصدرا لحكمك على نص اسامة الخواض..انت تصرين على ذائقة
تقليدية في التعامل مع الشعر..و هذا النص ليس نصا شعريا تقليديا و من قالوا بضعفه قالوا
أنه ضعيف مقارنة باعمال سابقة لاسامة و ليس على الاطلاق .نحن المعجبون بهذا النص في اعتقادي
حواريون فقط للتجريب و المغامرة و حواريون لكل خارج عن المألوف و السائد و المستقر .الغريب
ان من عبر عن احتفائه بالنص لم يسعى لفرض رؤيته هذه على الآخرين و لكن ما يحدث هو العكس تماما.

Post: #72
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 04-05-2009, 09:21 PM
Parent: #1

مساك هني و سعيد يا اشراقة،

Quote: وقفتنى - النا- فى تعليقك الاقتباس اعلاه- راجعة لمنو؟


النا تعود لي أنا و لكل من لم يرى في النص روح الشعر ...

Quote: تفتكرى النص ده ماعندو اى مضمون او رسالة؟


لغويا، أي جملة مكونة من مفردات معلومة المعاني في وسط اجتماعي محدد، يعد نصا له مضمون،
يستقى معناه من معاني المفردات مستقلة أو مترابطة ..حتى لو افتقر ترابطها للقواعد السليمة ..
.ما أقصده بالمضمون هو علاقة النص بالعنوان المبشر بالجديد،
وهو ما ثبت لي بالعكس، و هي قرائتي الخاصة...وهي فعلا كما تفضلت مناصفة بين النص و حالة المتلقي،
(أ) النص كمان تفضل قبلي آخرون اتفقوا معي بأن "بساطة "لغتة" بساطة مخلة
ولا تليق بمقام شاعر يكن الكثيرون له الاحترام،
(ب)و حالتي حين القراءة، وهي الحال العامة لي، وهي البحث عن "جديد" أو محفز، وربط المعطيات ...

النص حفزني فعلا لدروب أخرى غير ما عناه الشاعر، وهو أمر محمود و أشكره عليه و أشكر كل من
رفدو البوست...

Quote: كيف ذات نظرة الرجل ياعزاز؟


هي ذات النظرة يا اشراقة،
المراة شريكة السرير، أرض الرجولات الخصبة،
و مزة النبيذ، و محضرة الأكل، والباكية الحزينة التي يستمد الرجل من دموعها القوة ...
قمر يدور حول الرجل ...
هي "تكون" فقط ما يتناسب معه.. رحيلها و بقائها رهن احتياجه لها، و تأثره به
اما إن افتقدتها النباتات في المنزل، أو افتقدتها قطة اعتادت ان تطعمها،
فهو ما لا نراه عادة ...
مركزية رجل... النص أعلاه نقطة مركز و دائرة ...
هذا ما خلصت له يا صديقة من قرائتي،
و الخلاصة مردها سقف مأمول مرتفع من طرفي ....

مودتي و محبتي التي تعرفين،

Post: #74
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Kostawi
Date: 04-05-2009, 09:57 PM
Parent: #72

يا عزاز يا خردة كلامك تب عجبني

أخوي الخواض دا متجرس ساكت لأنو دي أول مرة في حياتو يكون زوج
و كمان زوج جديد روكي و يكون ما عارف كعو من بوعو


قام فجأة لقى راسو مقطوع و سلوى مافي
و أها قعد يجعر

و كتب كلامو دا تحت مؤثرات لم يألفها من قبل
(تجربة ال shock)

المهم يا خوي الخواض شد حيلك

______________________________________________

أها يا أخوانا/تنا واصلوا في كلامكم بتاع النص و فرويد و الشعر و النقد

Post: #75
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: حمور زيادة
Date: 04-05-2009, 11:07 PM
Parent: #72

استاذ بشرى الفاضل ..
شكري الجزيل على تفضلك بالرد و احمد اليك ان اوليتني فضلا كهذا ..
لكن اسمح لي يا استاذنا ان اجادل ببعض ما عندي .. فقد اعتدت ان اناقش بنصف المعلومة لاحصل على المعلومة كاملة ..
و كلما افتدني كلما بالرد كلما احسنت اليّ ..

Quote: هي أوزان الخليل.وليست اوزان الشعر كماقلت أنت. القول بانها أوزان الشعر فيه إطلاق . نعم تلك الأوزان كانت موجودة في الشعر
وهي مقصورة على الشعر العربي الذي وقف عليه الخليل منذ بدايات الشعر العربي أيام طرفة بن العبد حتى عصر الخليل نفسه وقد تعدت عصره حتى ظهور موشحات الأندلس ثم الحركات التجديدية ايام


في تقديري يا استاذ ان هناك اشياء لا يستطيع اللاحق ان يغيرها بل ليس له الا ان يتلقاها عن السابق ..
فاللغة العربية مثلا هي لغة العرب التي تكلموا بها فيقولون (حسب المثال المشهور ) ضربَ زيدٌ عمراً .
كانو يتكلمون هكذا سليقة.
ثم جاء ابو الاسود لينظر و يحلل في كلامهم فوجد انهم يقولون ضربَ زيدٌ عمراً لا ضربُ زيدٍ عمروٌ مثلا.
فاصبح الفاعل مرفوعا حكما ابديا لأنه هكذا تكلم العرب و المفعول به منصوب الى اخر الدهر. و لا يغير ذلك ان تنتشر اللغة العربية فيتحدث بها الاعاجم و انصافهم فيعجزون عن رفع الفاعل مثلا فيصبح الفاعل في اللغة مجرور بالفعل.
الفاعل سيظل مرفوعا الى الابد لمجرد أن اعراب باهلة و ربيعة و مضر حين نطقوه ضمو شفاههم في اخره.

ثم جاء الخليل بن احمد فنظر في ادب العرب.
كان لهم عدة ضروب من الادب ..
فعندهم النثر و الخطابة و الشعر و غيرها.
اما النثر (مثلا ) فهو اسم يطلقونه على الكلام بنوعين : المسجع و المرسل.
اما المسجع فهو الذي يلتزم في كل فقرتين او اكثر قافية. فان كان كذلك فهو نثر مسجع.
اما المرسل فهو ما كان غير ذلك ( ككلامي هذا ).
اما الشعر فهو اسم يطلقونه على الكلام الذي بعد تمحيصه ظهر ان خصائصه ان يكون موزونا مقفى.
هذه الاوزان هي ما اجتهد فيها الخليل رحمه الله فبينها و فاته منها شئ استدركه الاخفش تلميذه فسمي الوزن المستدرك.

صدقا لا اعلم الكثير عن الاوزان الاندلسية التي اشرت اليها ..
لكن كل الشعر الذي كتب بلغة الضاد من لدن امرئ القيس حتى فترة الاندلس الذي اطلعت عليه فقد وجدته داخل في بحور الشعر التي ذكرها الخليل لا يخرج عنها.
فلا ادري هل اوجد اهل الاندلس اوزانا جديدة ام لا . اما شعرهم كالذي حفظه ابن حزم في طوق الحمامة مثلا فكله على شاكلة اوزان العرب التي بينها الفارهيدي رحمه الله.
اما عن عنيت الموشحات فهم انما اسموها موشحات. كما اسمت متأخرة العرب ما استحدثوه من نوع كتابة المقامات بالمقامة و لم يأخذوا له اسما سابقا.
فالشعر ظل شعرا كما هو منذ قاله امرئ القيس و حتى جاء اهل التجديد في الديوان.

شعر التفعلية موزون فعلا .. و للدكتور عبد الله الطيب فيه كلام ماتع جميل لاشك انه مر بك في المرشد .. فانه بين كيف ان تلك الاوزان لا تخرج عن اوزان الخليل و لا تتجاوزها ..

اما الشعر المرسل فهذا ما اقف فيه مثنى و ثلاث ان سمحت لي ..
فهل الشعر المرسل موزون فعلا ؟
ما هو وزنه او اوزانه ؟
نص الاستاذ الخواض هنا هل هو موزون ؟
فانا اتحرج جدا في نسبته الى جنس ابداعي لا علاقة له به ..
فان اتفقنا ان الشعر اسم جنس يطلق على نوع من الكلام قالته العرب بوزن و قافية فباي حق نأخذ ذات الاسم لنطلقه على نوع من الكلام لا وزن له و لا قافية ؟
ليس الابداع وقفا فيمكن ان ننشئ ما شئنا من ضروب الابداع لكن لماذا نسلتف له اسم جنس اخر ؟
ألم تكن العرب تقول شيئا كهذا من قبل و لم تسمه شعرا ؟
انا ازعم ان نعم قالت العرب كهذا الكلام لكنها اعتبرته من النثر المحبر ..
فالمحبر عندهم هو الكلام الذي فيه الرنين الجهير المنسجم المؤتلف مع اللفظ.
و هو عندي ( ان سمحت لي بكلمة كهذه ) كنص الاستاذ الخواض اعلاه.

و للاسف لا يحضرني الان نص عربي قديم في هذا لكن بين يدي رسالة للرافعي فيها من المحبر الكثير ..
فانقل لك مثلا قوله في زجاجة العطر :
يا زجاجة العطر ، اذهبي اليها ، و تعطري بمس يديها و كوني رسالة قلبي لديها. و هانذا أنثر القبلات على جوانبك فمتى لمستك فضعي قبلتك على بنانها.
فانظر الى هذا النثر .. لو نسقته بهذا الشكل :

يا زجاجة العطر ..
اذهبي اليها
و تعطري بمس يديها
و كوني رسالة قلبي لديها..
و هانذا أنثر القبلات على جوانبك
فمتى لمستك..
فضعي قبلتك على بنانها

ازعم ان بعضهم واجد فيه شعرا رائقا يحتفى به ..
و لو قلت انها قصيدة لفلان من الفرنجة لصدق قوم.

اما نازك الملائكة و غيرها (ان سمحت لي ) فظني انهم من شدة نظرهم في شعر الفرنجة حاكوه و مشوا على نهجه ..
و في شعر نازك كثير من النظر و الاخذ عن كيتس و بو و كولردج و غيرهم.
و لكن هذا لم يمنع حين التدقيق في بعض اشعارهم ان تجد انهم كتبوها على بحور و اوزان الخليل ..

انظر الى قول الفيتوري ( اظنه ) مثلا :
كان ليل و كان صبح
و كانت قصة أدمية محتومة
قصة تعرفينها..
فلقد مثلت أدوارها معي يا أثيمة
و مضينا انا و أنت
فقد تمت فصول الرواية المرسومة

هذا الشعر الذي سيعجب كثيرين بأنه تجديد في التفعيلة و خروج على اوزان الخليل انما هو من بحر الخفيف المعروف عند العرب .. و انما وزعه الشاعر على السطور حسب تصوير المواقف.
فهذا تجديد في شكل الكتابة لا في البحور و التفعيلات.
و يمكنك التأكد بكتابة الابيا هكذا:
كان ليل و كان صبح و كانت/ قصة أدمية محتومة
قصة تعرفينها فلقد مثـ / لت أدوارها معي يا أثيمة

و الكلام في هذا يا سيدي يطول و يخرج عن المقصود و يغرب بنا و قد لا يشرق.
فان كان لي ان اقول خلاصة فانا ازعم ان شعر المتأخرين هذا ان لم يكن يحوي وزنا و قافية فلا يستحق تسمية الشعر.
و ان كان يحوي قافية فقط فهو نثر مسجوع.
و ان كان يحوي وزنا فهو نثر محبر .
فحتى اجد اسباب منطقية لتغيير اسماء الاشياء اكون متبعا لاصحاب الشأن العرب في ما قالوه و سمو به اشيائهم.

و لو اذنت لي ان اسرك بخاطر يأتي على بالي كثيرا فاني اقول اني اشعر احيانا بأن بعض الناس يستصعب دروب معرفة البحور و شروط الشعر فيهرب لكتابة السهل من المحبر او الشعر المترجم (او الشبيه بالمترجم للدقة ) و يكتفي بقوة المعنى و عمق الفكرة. ولو كتب معناه و فكرته على انها نص نثري بأي من ضروبه المعروفة لما قلل ذلك من روعته .. لكن لرومانسية الشعر سحر يحاول الناس ان ينتحلوه حتى لو لم يمتلكوه. فهل تظن يا استاذنا ظني هذا صحيحا ؟

هذا بعض ما عندي يا سيدي و اقبل التصويب فانما انا طالب علم و مثلكم من يفيد مثلي.

Post: #76
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Bushra Elfadil
Date: 05-05-2009, 00:43 AM
Parent: #75

عزيزي حمور
أحسنت.لكنك أحسنت في غشائك الذي يغلف فهمك للشعر وقد أشار إلى ذلك هنا سيف النصر فمفهومك للشعر يتسم بالمحافظة.ولذا فأنت مثل الأستاذ عبدالله الطيب تماماً وتصدر عن مرجعيته. نص اسامة هنا ليس موزوناً لأن الشاعر أسامة كان يسعى به نحو قصيدة النثر وأعتقد أن اسامة حقق ذلك في نصوص له غير هذا .هي في ظن اسامة إذن قصيدة نثر.أنت تقول لو أن الكلام كان موزوناً بلا قافية عد من النثر المحبر .وتعد في قول آخر نص أسامة هذا من النثر المحبر وكلام اسامة غير موزون. وتقول إن عبدالله الطيب يقول إن شعر التفعيلة موزون ولم يخرج عن بحور الخليل. لكن شعر التفعيلة خرج من بحور الخليل منذ عقود ومثال الفيتوري ليس نموذجاً طيباً للتدليل على هذا الخروج.شعراء التفعيلة ولنأخذ درويشاً لم يعتمدوا البيت وحدة أساسية بل التفعيلة
تبدأ القصيدة بتغعيلة ثم تفعيلتين ثم زخة تغعيلات كالوابل ثم تسلك دربها مغيرة البحر نفسه في براعة تخلص لايحس فيها المتلقي بخلل ثم في نهاية القصيدةيتغير صوت الشاعر. أحياناً يخفت كما لو انه يهمس وكما ينهي المؤلف الموسيقي سيمفونيته بقفل مناسب ينهي الشاعر قصيدته يقول درويش:
طائرات طائرات طائرات
ويمكنك أن تقول أن وزنها
فاعلات فاعلات فاعلات
لكن درويشاً يفاجئك فيقول في السطر التالي
الطائرات تمر في يومي
تمر الطائرات
الطائرات تمر في نومي
تمر الطائرات..
هذا خروج عن بحور الخليل بائن ولا يستحلب الشاعر القوافي ولايستعطفهابل هو مشغول بغيرها . يرسم الصور الشعرية المركبة وقد بلغت عند درويش حداً من التركيب جديد أما الصورة الكلية للقصيدة نفسهافتكشف عن الضرورة التي كابد شعراء التفعيلة الأهوال في سبيلها والحديث ليس عن التبسيط القائل بالوحدة العضوية للعمل مما يقول شعراء القصيدة العامودية بوجوده في قصيدتهم بل عن بناء مركب فلسفي وتفسي وجمالي إلى آخر العناصر التي يجتهد كل شاعر جديد في إغناء نصه بها.
أنا هنا لم أقل إلا نقطة واحدة وسأواصل.هنالك آخرون هنا كم أود أن اتداخل معهم.حسبي أنني استمتع بما يكتبون كما استمتعت بكتابتك رغم اختلافي معها

Post: #77
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Bushra Elfadil
Date: 05-05-2009, 00:44 AM
Parent: #75

عزيزي حمور
أحسنت.لكنك أحسنت في غشائك الذي يغلف فهمك للشعر وقد أشار إلى ذلك هنا سيف النصر فمفهومك للشعر يتسم بالمحافظة.ولذا فأنت مثل الأستاذ عبدالله الطيب تماماً وتصدر عن مرجعيته. نص اسامة هنا ليس موزوناً لأن الشاعر أسامة كان يسعى به نحو قصيدة النثر وأعتقد أن اسامة حقق ذلك في نصوص له غير هذا .هي في ظن اسامة إذن قصيدة نثر.أنت تقول لو أن الكلام كان موزوناً بلا قافية عد من النثر المحبر .وتعد في قول آخر نص أسامة هذا من النثر المحبر وكلام اسامة غير موزون. وتقول إن عبدالله الطيب يقول إن شعر التفعيلة موزون ولم يخرج عن بحور الخليل. لكن شعر التفعيلة خرج من بحور الخليل منذ عقود ومثال الفيتوري ليس نموذجاً طيباً للتدليل على هذا الخروج.شعراء التفعيلة ولنأخذ درويشاً لم يعتمدوا البيت وحدة أساسية بل التفعيلة
تبدأ القصيدة بتغعيلة ثم تفعيلتين ثم زخة تغعيلات كالوابل ثم تسلك دربها مغيرة البحر نفسه في براعة تخلص لايحس فيها المتلقي بخلل ثم في نهاية القصيدةيتغير صوت الشاعر. أحياناً يخفت كما لو انه يهمس وكما ينهي المؤلف الموسيقي سيمفونيته بقفل مناسب ينهي الشاعر قصيدته يقول درويش:
طائرات طائرات طائرات
ويمكنك أن تقول أن وزنها
فاعلات فاعلات فاعلات
لكن درويشاً يفاجئك فيقول في السطر التالي
الطائرات تمر في يومي
تمر الطائرات
الطائرات تمر في نومي
تمر الطائرات..
هذا خروج عن بحور الخليل بائن ولا يستحلب الشاعر القوافي ولايستعطفهابل هو مشغول بغيرها . يرسم الصور الشعرية المركبة وقد بلغت عند درويش حداً من التركيب جديد أما الصورة الكلية للقصيدة نفسهافتكشف عن الضرورة التي كابد شعراء التفعيلة الأهوال في سبيلها والحديث ليس عن التبسيط القائل بالوحدة العضوية للعمل مما يقول شعراء القصيدة العامودية بوجوده في قصيدتهم بل عن بناء مركب فلسفي وتفسي وجمالي إلى آخر العناصر التي يجتهد كل شاعر جديد في إغناء نصه بها.
أنا هنا لم أقل إلا نقطة واحدة وسأواصل.هنالك آخرون هنا كم أود أن اتداخل معهم.حسبي أنني استمتع بما يكتبون كما استمتعت بكتابتك رغم اختلافي معها

Post: #78
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 05-05-2009, 01:14 AM
Parent: #75

العزيز بشرى الفاضل
سلامات
ومرحب بيك
وقد صدق حدسي انك ستشارك معنا هنا في ما يدور حول نصي الشعري،وقدثبت صدق حدسي.
هذه تجربة لا تشبه بقية شعري ،وحتى قصيدة النثر التي كتبتها ،كانت تتضمن تلك الصور الشعرية التي بذلت وقتا طويلا في نحتها وتنقيحها.
أما كلامك عن اي جوهر للحياة فهو جوهر الحياة التي يفكر فيها كل منا من ضممن اطاره.
أما عن التعميم وعدم جدوى ذكر سلوى،فليس هنالك من يمنعني من ذكر اي اسم،
ولا كان النص سيختلف عن ذلك،اللهم الا الذين يعرفونني ولهم تفسيرات شتى.
لكن لو ترجم هذا النص،بدون اشارة ملحقة لاسم سلوى،فكان سيبدو بصورته تلك .
التجارب الجديدة دائما ما تكون واقعة تحت لافتة عدم الاكتمال؟هل هنالك اكتمال للشعر؟
لم يعجبني كلام اساسي عن "ثعلبيتك" فانا اصدقك وفقط
ودعوا النقاش يستمر
وساعود بالتاكيد
شكرا لك مرة اخرى يا بشرى
وتحياتي للعائلة

المشاء

Post: #79
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Elmosley
Date: 05-05-2009, 01:14 AM
Parent: #1

Quote: فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،


الصديق اسامه
لا انظر لتفاصيل النص
ولكن الفكرة الاساسية اعلاه
هي نص يمشي ويقز ويتجول حيثما يريد

Post: #83
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Outcast
Date: 05-05-2009, 03:08 AM
Parent: #79

Quote: لسن هن للسرير فقط
فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟

و الله ما كان عندي اعتراض على النص الذي يتحدث عن "بديهيات" بالنسبة لي و للكثيرين ..
لكن مشكلتي اني ما فهمت السطر الاخير .. خاصة ما تحته خط ..
عندي ظن .. ولكن أن بعض الظن أثم ..
زول يفهمني من هي تلك المرأة الضائعة ؟ و ما هي علاقتها بالنص ؟...

Post: #85
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 05-05-2009, 03:47 AM
Parent: #83

اوت كاست اشكر لك انتباهك العالي لهذه النقطة
قلت قبل ذلك يجب التعامل مع نصي كنص شعري
فاذا به يفلت الى قضايا المراة وقضايا اخرى
وحتى بشرى الفاضل فاتت عليه هذه النهاية
شكرا لانتباهك مرة اخرى
المشاء

Post: #127
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Awad Omer
Date: 08-05-2009, 02:58 AM
Parent: #85


Dear My classmate ...Osama

اخى اسامة
سلام من بعيد لبعيد..

اعود لقراة شعرك الان واجده فى هذا النص اقل اشكالا مما كان عليه ايام الكلية فى الخرطوم.

هذه القيمة (الولف الطوعى.. الكتال وليس الحاجة) تدل علي مايجب ان تحمد عليه الله من نعمة الولف الطوعى وليس القسرى فى هكذا علاقة .
معروف ان الاحساس بالوحدة يكبر مع العمر حينما نبدا فى النكماش للداخل..

واصل الابداع..

لجمهور النساء انقل هذا الادعاء لأمتحانه:


المرأة أوفر حظًا من الرجل :

الأوفر حظًا في الحياة هي المرأة، رغم أن الكثير من النساء تحسد الرجل وتعتبره هو الكائن المتمتع بالحياة بالقدر الأكبر. ولوعدنا إلى حقيقة الأمر لوجدنا العكس هو الصحيح.

المرأة كائن متمتع باللذة الكاملة
الرجل كائن موفر للذة!

والقوامة التي خصصت للرجل لا تسقط أبدًا حق المرأة في الحياة المنعمة.

فتوفر سبل البحث والاختيار في شتى سبل الحياة يعتبر عامل ضعف وليس عامل قوة فالإنسان الذي يملك حق البحث والاختيار في شتى سبل الحياة يكون معرض بشكل اكبر للتأثير والضغط النفسي من الشخص الأخر الذي لا يملك هذا الحق

* مثلا لو نظرنا إلى موضوع الزواج نجد الرجل هو صاحب البحث ثم الاختيار، أما المرأة فلها الانتظار، وفي الحقيقة؛ هي العكس؛ فالرجل يرمي بأسهمه ويستعرض كل مهاراته وقدراته لتقبل به المرأة، وهي من جانبها صاحبة القرار النهائي بالرفض أو القبول!

ألا نرى كيف يتنافس ذكر الطاووس الأجمل من أنثاه بتلك الألوان اللامتناهية، كالمروحة مع ذكر آخر لمدة ليست بالقصيرة حتى تختار الأنثى أكثرهم جمالا وبراعة في الاستعراض فتسمح له بالاقتراب. وهذا لا يقتصر على ذكر الطاووس بل كل الطيور والحيوانات.

* في موضوع آخر وهو موضوع التعب أثناء الحمل والإنجاب عكس الرجل فقد أوضحها العقاد منذ زمن فالمرأة هي الوحيدة التي تملك القناعة الكاملة بان هذا الابن ابنها عكس الرجل الذي لا يثبت له إلا ثقته وتصديقه فقط، فلا يوجد شي بالدنيا قادر على توصيل الأب إلى نقطة تأكيد كما لدى ألام.
إن الله سوف ينادي على الناس بأسماء أمهاتهم يوم القيامة.

• ومن زاوية أخري فكل سبل توفير مصادر الرزق للوصول إلى الحياة الجيدة أو الكريمة متوفرة بيد الرجل في الأصل أو من مهام الرجل وهي لا تقل قسوة وعنف عن بعضها البعض مهما كانت سهله.

* الشهوات الجسدية الجنسية نجد الرجل من الخارج هو المتمتع و الباحث عن المتعة بينما الحقيقة أن المرأة هي صاحبة الحظ الأوفر فهو ينتهي منذ أن يبدأ، أما هي فتبدأ من حيث النهاية!

لا يوجد لدي لحظة شك واحدة في إن المرأة هي الأنعم حظًا وأوفر، مهما كانت الفروقات فأنا أتحدث عن الأصل في الأشياء، لا الشذوذ.

هذا فيض من غيض أو نقطة من بحر والباقي أكثر ولكن التنوير يكفي لإيصال من يريد إلى الطريق، أما الغارقون بموروث الفكر الأعمى فليبقوا حتى يشاء الله لهم البقاء.

Post: #87
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 05-05-2009, 04:14 AM
Parent: #83

تحياتي د. اشراقة نحنا متفقين

Post: #86
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Kostawi
Date: 05-05-2009, 04:05 AM
Parent: #79

Quote: فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،



دا كلام شنو يا الأخو?
هوي يا
الموصلي جنيت!!!
what about this
(وينا أقداح النبيذ لا تشتغل إلا بوقهم
و أنفاس الصباح لا تغني إلا بموسيقى تجولهم)

يعني الخواض يعيش ملك على حسابنا?
و أقداح
و أنفاس

و بت أهلنا
تروح قطعة لحمة في شوربة?




دا سؤالي
ليه الخواض (الشاعر) ما داير
يقول ما بخاطر سلوى????



و دا ممكن يكون الشعر القوي

لأنو شعرنا كلو من سنة doo
مسيطر عليه (الزول)



تجي يا الخواض تقول لينا سلوى خلت ليك pizza في تلاجة عشان دايرك ما تموت!!
Why????
_________________________________________________
طيب لو دي المشكلة تعال لينا في ال east ح نخت ليك كمونية و عكو يوميا في التلاجة و نعمل حاجز لكل القطط و الفيران من الزيارة


Best wishes to Salwa in her journey
and also the same to
to Osama

regards

Post: #88
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Elmosley
Date: 05-05-2009, 04:14 AM
Parent: #86

Quote: فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهنs

Quote:

دا كلام شنو يا الأخو?
هوي يا
الموصلي جنيت!!!



ياخي بالدارجي كدي اسامه ده قال ليكم سلوي دي الدنيا بلاها خرابه
والله بتكم بختها

Post: #89
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 05-05-2009, 05:06 AM
Parent: #88

عماد وعزاز حأرد على مداخلاتكم سوا
أولاً مسألة حواريين دي انحدار غير محمود للحوار
وأنا لا أنظر لي تجربة اسامة الخواض وأنا أرفع رأسي لأعلى،
وليس بيني وبين اسامة الخواض أصلاً ما يجعلني ادافع عن نصه أو لا ادافع
المسألة بكليتها مسألة نظر في نص أنت نظرت اليه بالشكل الذي تريدين وأنا فعلت ذلك بالشكل الذي تماهيت فيه مع النص
مسألة أن وجهة نظري يمكن أن تُقرأ من جهة قريبة لموقف الخواض هذا لا يجعلني ادافع وأستميت وبلا بلا بلا
ولا يجعلك والمستنكرين للنص مُغرضين وتنظرون للنص بعيون "أساسي"،
طبعاً أنا أشرت لمسألة أن هذا الفهم لأساسي لأني قرأت ما كتب من بداية البوست وفي بوست منفصل كمان،
دا ما معناها أنا بنفي بنات أفكارك لي أرض جدب دا برضو كلام انا ما قلتو وهو شخصيا من بنات أفكارك،
بعدين مين اللي رفض نقدك أو نقد غيرك ؟
أصلاً لا أنا ولا غيري ولا أسامة نفسو من حقو يعمل حاجز بين الناس وبين نصر بُذل للناس في منبر عام
وحتى لو لم يبذل فهو نص يحمل عموميته في كونه نص أدبي اتفقنا أو اختلفنا في تقييمه،
وبالمناسبة المدرسة البيكتب ضمنها أسامة الخواض نصوصو هي شنو؟
ومسألة رمزية السرير وربط المرأة بالسرير هي جوهر النقاش الداير دا كلو والمسألة طبعاً لما تكلع في نص بتكون متناولة في اطارا كجزو من نص مش كشئ خاص بين اتنين بيدور بينهم في بيتهم.

يا عماد مسألة سوء النية دا فيما يختص بتحميل النص ما لا يحتمل رأيت أن مسألة تشيئ المرأة وهل هي لـِ أو ليست لـِ أو والـ لا لـِ هي نظر للنص بعين علم اجتماع وعلم نفس وهلم جرا في حين أننا بصدد نص ادبي ينظر الى جوانبه الجمالية، بعدين أنا بالطبع ما قصدت أنو القارئ يحمل مانوال ويقرا النص بس دي الظروف الأنا استصحبتها معاي وأنا بقرا في النص وبطلع بي رؤيتي دي، وأنا قلت في مداخلة فوق انو بتفق مع الناس العندها تحفظ علي المعالجة ودا بيتم مناقشتو في سياقو الأدبي، وانت يا عماد في النهاية بتتفق مع الحاجة دي حسب آخر كلام كتبتو، يعني انت بتوافق على انو النص يتم تناولو في شكلو الأدبي ما أي علوم تانية ودا الانت كتبتو من تالت أو رابع مداخلة في أول البوست..

Post: #90
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Esam El-Khawad
Date: 05-05-2009, 06:23 AM
Parent: #89

الكتابه من واقع حاله خاصه ...
لاول مره يكتب اسامه قصيده مباشره لنصفه الثانى له العزر فكل تجاربه السابقه غير
كان يكتب مدفوعا بى الشهوه ..الشوق ...النزوه ..هى اول مره يكتب ل(الموده والرحمه)
ان يجود عليك شيطان الشعر عكس ان تجود انت عليه ....
سافرت سلوى وبكى اسامه فولدت تجربه اعترف اسامه نفسه انها جديده ...

Post: #91
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 05-05-2009, 06:48 AM
Parent: #90

Esam El-Khawad

Quote: ان يجود عليك شيطان الشعر عكس ان تجود انت عليه

في حاجات سمحه مِن كتره خوفي أنساها بِقوم بقتبِسها لِلتَوثيق ...

Post: #92
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: حمور زيادة
Date: 05-05-2009, 07:21 AM
Parent: #90

استاذ بشرى ..
تحياتي ..
لا اعلم هل المفهوم المحافظ تهمة انفيها عن نفسي ام لا.
فمداخلة الصديق سيف اعتبراتها نوع من المزاح و التنبيه اكثر من التنميط لكن بعد تأكيدك عليها فاني وقفت عندها مفكرا.
و صدقا لم اجد انها تهمة اتبرأ منها .
فاخذ العلم عن اهله و معرفة القديم استعدادا لبناء الجديد عليه كما اظنه هو طريق المعرفة.
العيب ان يظل الانسان اسير القديم و يرفض التجديد.
و هذا ما رفضه حتى الاستاذ عبد الله الطيب نفسه. فاعلن انه ليس ضد التجديد .. لكنه ضد الجهل و اطلاق لفظة التجديد على كل شئ.
و قد يكون فعلا غريبا لشاب في عمري ان ينطلق من رؤية ان كل جديد لابد ان تحكمه قواعد معينة و ان التجريب ليس مفتوحا على مصراعيه بلا ضوابط .. لكنها في تقديري المتواضع طريق تنقية التجديد نفسه من الخلل و ضبطه من ازدحام العبث.
فان لم يعرف الشاعر بحور الشعر و اغراضها و اساليبها قبل أن ينطلق طالبا للتجديد فاي تجديد هذا ؟
أتجدد ما لا تعرفه ؟
صناعة سيارة حديثة تحتاج منك معرفة السيارات التقليدية و اسلوب عملها.
اختراع اسلوب جديد في كتابة القصة يستلزم ان تعرف الاساليب التقليدية و تفهمها جيدا.
و الا فاي تجديد تأتي به ؟
هذا ان لم يوقعك في الفوضى اوقعك في الاتيان بالقديم ظانا انه حديث لم يسبقك اليه احد. و يكون العيب حينها في اطلاعك و طلبك للعلم.
أرأيت لو ذهبت انا اليوم اطلب التجديد يا استاذ بدون معرفة ببحور الشعر فكتبت قصيدة على وزن الكامل و كنت بها سعيدا .. هل يقال جدد فله الشكر ؟ أم يقال عابث لا يعي ما يقول ؟
انا لا ارفض التجديد .. لكني لا اؤمن بقتل القواعد بحجة التجديد. التجديد ينبني على القديم في فهمي.


نص الاستاذ الخواض ان لم يكن فيه وزنا فبأي شئ استحق تسميته الشعر ؟
و بأي وجه استحق ان يقول عنه صاحبه ان فيه شعر قوي فصيح ؟
ما هو الفرق اذن بين نص الخواض و بين نثري و نثرك هذا ؟
ألأنه اختص بالبلاغة و الايجاز ؟
فهذا ضرب من بلاغة النثر موجود فيه كما هو موجود في الشعر.
فلماذا خرج عن النثر ليكون هجينا شعرا منثورا ؟

أقاتل بشدة لاعرف من اين تدخل لفظة شعر هذه يا استاذي.
لماذا ليس هو نثرا فقط.
لماذا شعر و لماذا قصيدة.
فان لكل لفظة و اسم محدداته و ضوابطه.
فباي شئ استحق كلام منثور ان يكون شعرا منثورا ؟
و ما معنى هذه الكلمة التي هي كاسم " الحلو مر " عندنا.
الجمع بين شئ و ضده او شئ و غيره تمام.



شعر درويش في التفعيلة الذي نبهتني له مشكورا ..
اوله من بحر الرمل ( فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن )
اما البيت الثاني (الطائرات تمر في يومي) ففي ظني فلست جيدا جدا في العروض انه من بحر الهزج ( مفاعيلن مفاعيلن )
فهذا جمع بين بحور العرب لا خروج عليها.
و هو ليس جديدا البتة.
ففي العروض ما يسميه العلماء بالاوزان المضطربة.. و هي المخلوطة بين اكثر من بحر..
و من ذلك قول العرب :
لو وصل الغيث لأبنين امرأ / كانت له قبة سحق بجاد
و هو وزن مخلوط كما قالوا صدره من الرجز و عجزه من البسيط المجزوء.
و قد تكلم في هذ ابن عبد ربه في العقد الفريد في الجزء السادس .
فهو ليس بالجديد و لا الثورة على شئ.
انما هو اعادة انتاج للقديم بالفاظ عصرية مزركشة .


مازلت يا استاذي ( اذا سمحت لي ) أرى ان اغلب الشعر الذي يدعي الخروج عن قيود الخليل انما هو دائر فيها و ان القليل الذي فارقها ليس شعرا انما هو من محبر النثر.
و دائما ما يأتي على بالي صناعة المقامات و كيف ان فيها من نفس الشعر الكثير لكنها لا تحمل كل قيوده لكن اهلها لم يزعموا انها ثورة على العروض او تجديد في الشعر بل جعلوها جنسا ادبيا قائما بذاته.
فان كان هناك من يكتب شيئا جديدا لم يسبقه اليه احد فلماذ يعجز عن نحت اسم له ؟
أأعجزته التسمية و قد أبلغ في الاختراع ؟
سيدي بشرى ..
ان كثير من الجديد انما هو القديم ذاته لكن ما يجعلني اقشعر منها انه يقدم بديباجة مهولة عن انه اختراع و انجاز و اكتشاف لم يسبق عليه و انه يعلن نهاية القديم ( الذي هو هو ).

و مازلت يا استاذنا استفيد منك و انتظر بقية ردودك بشغف.
فلك شكري.

Post: #93
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: بابكر عثمان مكي
Date: 05-05-2009, 07:31 AM
Parent: #90

ادهشني عنوان النص وارهقني
لسن هن للسرير فقط عنوان لقصيدة الخواض يحمل في طياته اكثر مما يحمل النص ...
لا استطيع تصنيف هذا النص ولكن العنوان يجعل من السرير تابوه محرم لولا كلمة( فقط)
لاصبح تابوه مطلق او عيب في مؤسسة الحلال
غير ان كلمة (فقط ايضا) قللت من اهمية السرير
باعتباره شيئا ثانويا ..لكنها لم تلغي دوره
ذكوريا الرجل السوداني المتزوج المثقف يخلط مابين شرقيته
وانفتاح افقه فيصبح عقله كورقة رمتها الريح بين المد والجذر
وانثويا كل شيء تحيكه المراة السودانية المتزوجة المثقفة
في مجمل يومها العادي العريض يؤدي الي السرير ..
كل ذلك بفعل تاريخنا التحريمي العتيد
كنت اتمني ان يضفي الخواض بعض ملح المتصوفة علي نصه السكر هذا كما
فعل جعفر صديق الطيب .. حين فشلت جميع نساء هذه الارض ان يدركن ما وطره
ولن تجتاز واحدة شريط انوثة خبره
فقد اشار الي انهن ليس للسرير بروح المتصوف المهذبة
دون ان يذكر مفردة السرير ليمتهنها اكثر او ان يجعل من ذلك
الذي يحدث في السرير شيئا تافها

فقال :

ولقد اشربت اذ احببت منذ طفولتي الاولي
خيالا اسمه امراة تخدرني فاقبل عندها خدري
تكون الماء من بحري
تموسقني تموسق ساحلي لحنا
تؤانسني اوان يجن كون الجن في نفسي
تحيل قتامها صبحا وتغرق في المسا جذري
تظللني سماء من تعاليها وتعكس نفسها فوقي
فيحمل كل رفعتها تواضعها
ويحمل كل مستتر بها لججي


..


كنت اتمني اخي الخواض ان يشملك احساس المتصوفة

وانت تكتب حينها ستعبر نفسك لاجل سلواك

حين قال

عبرت لاجلها نفسي وسرت مسافة طالت وان قصرت
مسافة حك راس الانف في التفكير للبصر
وفي سيري تفاديت انعطاف الغير في اثري ..
كانوا كلهم حولي
واجفل ناظري عنهم وقد حسبوه يعنيهم
وزاد ثقاتهم ثقة اساريرا مفصلة علي وجهي
وبسمة حاضر يقظ وان يبست علي ثغري
عبرت لاجلها نفسي وابقيت الجميع هنا


هذه المباشرة .. التي في نصك اوقعت المرأة في حبالها من جديد
والتي ربما ظنت انها تخلصت منها
وهل ينجوا العنكبوت من خيطه العتيق


آآمل ان تحقن شعرك بصوفية اهلك الكرماء فقد حرروا المرأة باحترامها



لك كل احترامي واحترام ذلك المتصوف الجميل جعفر .




بابكر


Post: #94
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Emad Abdulla
Date: 05-05-2009, 07:49 AM
Parent: #89


نعود كان - الله هون - حين يتفضل الشاعر الخواض بتجنب الإنتقائية في ردوده على المداخلات ..
الخواض واحد من الأصنام النخبوية الإستعلائية العتيدة .. و هو ما يزال يؤكد على ذلك المرة تلو المرة .
فالمحاور التي فتحت هنا كفيلة كانت برفد المعارف التي يسعي إليها الناس بالكثير و الكثير ..
لكنه آثر انتقائية عرجاء في ردوده المبتسرة على من تداخل منتقداً لهذا النص المتهدل لغة و موضوعا و جمالية و غنائية ..
و هي أضحت عادة عند سيدي الشيخ الخواض .. لا بأس .
نحن قائليه له على كلٍ .. ما نرتأي أنه شكل من أشكال الحوار الذي يأبي الخواض أن يشاركنا فيه حين نكتب ما نكتب و ننتظر و نتوقع و نرجو أن يبادلنا إياه ، ها نحن نمارسه معه هنا ..
نحن قائليه له هنا شاءه أم أباه . نفعل ذلك لأن المادة المبذولة هنا هي مبذولة للحوار و الأخذ و الرد ، هكذا نفهم التثاقف و التلاقح للرؤي و الأفكار و التجارب المختلفات .
نفعل ذلك و ما نزال نرجو أن ( يتفضل ) علينا سيدي الخواض بما يفيد و يشبع بعض شغفنا بالمعرفة . مستصحبين - يا ود الحاج - تاريخ الخواض في الكتابة الإبداعية ..
تجاربه التي قصرها علي الأخذ برأي حوارييه و حيرانه و جوقته و مشايعيه ، و التي في معظمها لا ترقى لأن تسمى أراءً بقدر ما هي تهليلاً و تكبيرا .
لكنه .. لكنه ..
باقٍ ما يزال ينأي بنفسه عن لعب هذا الدور التنويري المناط بالكبار الكبار ، و يستنكف حتى الدخول في ( حوار ) حول أيٍ من التجارب التي يبذلها الآخرون كتابةً هنا ..
و التي تستحق التعليق عليها ، و التي تستأهل الإيماءة لها ، و تستدعي النقد و التحليل و التصويب .. أو الإشادة .
الخواض كان واحداً من الرموز التي تشكلت الذائقة الجمالية لجيلي عليها .. مثله و الدكتور بشرى الفاضل و الأساتذة عالم عباس و فضيلي جماع و غيرهم ..
و ما يزال هؤلاء الكبار كبارا في تمليكهم لعصارة تجاربهم للآخرين .. لا يأنفون حوارا مع أحدهم إذا ارتأوا أن ثمة تجربة له تستحق الوقوف عندها ..
هكذا يفعل " المعلمون " الكبار .. يبذلون معارفهم الإبداعية عن كامل قناعة بأن هذا هو الدور المناط بهم في الإبقاء على جذوة الوعي و الجمال و التجدد و الإستمرارية لهذا الكيان الثقافي السوداني .
وحده الخواض بقي معتزلاً في برجه الطوطم ، مكتفياً باستعراض تجاربه هو و ابداعه هو ..
كم من التجارب أهرق حبرها الآخرون هنا و لم يحرك الخواض ساكناً تجاه حتى استهجاناها .. في سلوك إستعلائي لا يليق بمن كان في قامته التجريبية و تاريخه الشعري .
ثم ها يجيئنا بنصٍ فطير في مادته اللغوية و الفنية ..
لنبقى مطالبون بالهتاف و التصفيق لصاحبة الجلالة النصوص التي تفضل بها علينا ..
لا يا سيدي .. ( كان ليك ) .
شبت الأقلام عن الطوق و الوصاية .. و مقاعد النظارة و كواليس الحوار .
فعلنا ذلك بفضل الكبار الذين شاركونا و شاركناهم عراك التجارب .. أخذٌ و عطاء ..
لذلك شُحِذَت لك المباضع هنا تشريحاً لهذا النص .. كما شحذت لنصوصك الأخريات و نصوص غيرك ممن يكتبون مستعرضين تجاربهم ، و متيحيها ( سبيلاً ) للمعرفة .

.....
يا رجل ..
بالبلدي كده .. لم أرك مشاركاً في أيّما حدث يستدعي المشاركة في هذا المكان .. لا و لا حتى معزياً و لا مباركاً و لا محتفلاً .. و لا أي شي ..
يا سيدي أبسط السلوك الإنساني يتمثل في أن تفعل ذلك .. تلك هي الحميمية الإنسانية في أبسط/أكبر صورها ..
ناهيك عن نخبويتك و النرجسية التي تطل بوجهها في جلما كتبت و تداخل معك الاخرون ..
ثم تأتي بفطير الكلام محدثنا عن عفوية اللحظة الإنسانية و ارتجاليتها .. في نصٍ لم تأنف أن تسميه شعرا ، و الشعر منه براء .

ما علينا ..
أهنأ بنصوصك يا سيدي الخواض ..
لا حاجة لنا في معرفة معلبة مكتفية بكمالها النخبوي ..
معرفة - في رأيي - لا تلتقي بمعارف الآخرين و تجاربهم ، و تحتدم فيها التبادلية التي ترفع من شأن القيمة العليا للتثاقف ، تبقى هي من شاكلة الـ expired


Post: #95
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: اساسي
Date: 05-05-2009, 08:48 AM
Parent: #94

اسامة الخواض منذ فترة لديه تلبسا (درويشيا) جعله نهجه في ما جاء من اواخر اشعاره او ما قد يطلق عليها من اوصاف ادبية, اظنه وجد نفسه قد اهمل درويش كثيرا(لأرائه في البساطة المخلة) ويبدو انه ندم علي ذلك الاهمال فعاد الي المدرسة الدرويشية حوارا ينهل فبدات تظهر علي كتاباته بعض اللمحات الدرويشية ولانه ليس الادب الذي اعتاد عليه واجاد في الكثير من تجاربه الشعرية السابقة يأتي مثل عمله اعلاه فاقدا للكثير وكما قال اسامة نفسه ان هذا الامر هو بداية طريق جديد لم يطرقه من قبل . ففي نظري ان اسامة الخواض قد فصل لنفسه (جلابية) ادبية جديدة لذا اتت ليس علي مقاسه وظهرت ( البهدلة ) اعلاه ,,

مشكلة اسامة في هذا البوست تحديدا (مساعدين الياي) الذين قصرت نظرتهم علي حجم اسامة الادبي (السابق) اي في اشعاره وادبه المنتج سابقا يريدون ان يسحبوا حجم اسامة الخواض الادبي علي كل اشعاره او ما يتفوه به يريدون ان يروا اسامة الخواض كما يحبوا ان يروه لذا هم علي استعداد للاستماته في الدفاع عن اي شكل ادبي قد يكتبه اسامة وان لم يكن علي المستوي فهم لا يرون ذلك ما دام جاء من اسامة الخواض , فياتي دفاعهم في مثل هذه الاشكال الدفاعية الهشة اعلاه بالرغم من فطنة اسامة لهذا الامر وتقبله النقد وانتهاجه زاوية مغايرة لهم في الدفاع عنه بانه مدرسة جديدة لم يطرقها من قبل وما يشوب التجارب الجديدة من نقص , الا انهم تورطوا في الامر اي الدفاع عن هذه الكتابة اعلاه والتي لا استطيع ان اسميها شعرا يشبه اسامة الخواض , فالبسوا بذلك صاحبهم (الطاقية) واضحي شكله كـ (المداح) بعد ان كان يطلق ليده العنان حينما كان مشاءاً حقيقيا .

ـــــــ
بالتاكيد يا اسامة انت لا تقبل مني ( ثعلبية) الفاضل لانه سيكون اقرار بلحظة ضعفك الشعري الحالي والذي ما يزال موقفك متزبزبا بين الاقرار بضعفه والمكابرة علي حداثة التجربة .

ــــــــــ
بالتأكيد ان بشرى - ليس ثعلبا , ولكني اقر بحرفنته في كثرة تواجده في هذا البوست

Post: #96
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Hussein Mallasi
Date: 05-05-2009, 09:03 AM
Parent: #95

عشان تاني تصدقوا لمن أقول ليكم إنو
أسامة الخواض شاعر مصنوع من الوهم.

Post: #97
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سجيمان
Date: 05-05-2009, 09:16 AM
Parent: #96



Quote: لسن هن للسرير فقط،


اوكي......
وقافي كيف؟؟؟؟؟

واللا اقول ليك.... اربعة واطا


Post: #107
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: رغيم عثمان رغيم الحسن
Date: 06-05-2009, 03:16 PM
Parent: #97

Quote: اوكي......
وقافي كيف؟؟؟؟؟

واللا اقول ليك.... اربعة واطا



ما هذا الابتذال

هذه المداخله عكرت على صفو التمتع بالسجال الراقى بين حمور وبشرى الفاضل وبقيه المتداخلين

Post: #98
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عصام دهب
Date: 05-05-2009, 09:17 AM
Parent: #96

غايتو الواحد في هكذا بوستات بيكون ما فاهم و لا عايز يفهم أي حاجة ..

لكن أهو الحال ماشي مبسوط و متكيف ..

ـ

لكني لم أرى مثل أساسي ثعلوباً ..

Post: #99
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: HAIDER ALZAIN
Date: 05-05-2009, 09:28 AM
Parent: #96

Quote: سودانيس اون لاين تثبت لي يوما بعد يوم أن الاحتفاء و الذم رهن أجندات
لا ترتبط بالأمر أو النص أو القضية قيد النقاش، بل جميعها ذرائع لأمور أخرى
يظهر بعضها أحيانا و يخفى علينا الكثير منها ...



اجمل نص ..

وأصدق نص ..

واكثر نص حقيقي يعبر عن مكنونات نفسي ومشاعري الان ..

قراته بهذا البوست ..

افلا يعتبر هذا النص شعراً جدير بالاحتفاء ...

Post: #100
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: fadlabi
Date: 05-05-2009, 09:36 AM
Parent: #99

نص جميل

و شعر جوة عين حمور و عماد و عصام و أساسي

مش جميل بس

صادق و شفاف و بوجع ذاتو

شكرا يا أستاذ أسامة

Post: #101
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Hussein Mallasi
Date: 05-05-2009, 10:02 AM
Parent: #100

أزعجه استئثار "سراويل الحديد" بما يظنه الأضواء؛ فأراد أن يعيد توجيهها "للسرير".

Post: #122
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 07-05-2009, 09:39 AM
Parent: #89

Quote: أولاً مسألة حواريين دي انحدار غير محمود للحوار


كدي يا محمد الحاج راجع نفسك في الجملة دي
وانا باجيك تاني بالمهلة لمن النفس يروق علشان
ما أدى نفسي الأمارة بالمشاكل مرادها
وأفتح باب التآويل على آخره و نبقى
في الي يحجزنا في المنبر ده ..

Post: #102
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: ابراهيم احمد سليمان
Date: 05-05-2009, 01:29 PM
Parent: #1

لست ناقداً ادبياً ولكنى اتذوق الشعر واحب قراءته .قرأت كل المداخلات فى هذا البوست وصدقونى تعبت كثيراً فى تمييز احساسى
بعنوان هذا النص بغض النظر عن هذه التسمية (نص شعرى)والتى مازال بها نقاش ثر .أعود لما أصابني بالرهق(لسن هن للسرير فقط)
هى جملة حمالة اوجه فإحساس اسامة الخواض فيما ورد تعنى ان السرير او العلاقة الحميمية اساسية بجانب الثانويات الاخر والتى
أعتقد أنها جميل الانس والاحساس بالاخر ولا اظنه البارد من الاكل والشرب وغيره .
والاعتقاد الثانى العكس تماماًللوجه الاول فربما يعنى فيما ذكر ان العلاقة الحميمية هى ثانوية مقابل الحاجيات الاخري والتى لم يفصح عنها ان لم تكن مماذكرت أعلاه ومما يعضض هذا الربما هذا البكاء الموجع حين انتهى من مضاجعة المرأة الضائعة إن لم يكن احساس
بالخيانة وهذا ما استبعده .
هل يعنى حالة خوف من الفراق واثاره الحرمانية؟
شعرت بال........ لهذا العنوان
أرجو ان يفهم ماتقدمت به داخل النص الشعرى حتى لايكون فى بعضه تجريح ولكم الشكر جميعا ولامانع لدى من قبل كل الاراء .
دمتم
مودتي

Post: #103
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبدالغفار محمد سعيد
Date: 05-05-2009, 01:36 PM
Parent: #102

الرائع اسامة الخواض
نص جميل وموحى
دعنى أسميه ومالاقاه من جدل يستحقه ( نص بداية مرحلة تحول فى
مشروع الخواض الشعرى).

Post: #104
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Amin Mohamed Suliman
Date: 05-05-2009, 02:51 PM
Parent: #103

الناس القالت إنو النص جميل . من حقها تب، لانو المسأله مسألة تذوق ....لكن ما يجي زول يقول لينا ده شعر ...
لانو لو ده شعر ، مداخلتي دي ذاته شعر ! البخلى كلام الخواض الفوق ده شعر و مداخلتي دي ما شعر شنو ؟

Post: #105
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبدالغفار محمد سعيد
Date: 06-05-2009, 02:07 PM
Parent: #104

لسن هن للسرير فقط


Quote: لسن هن للسرير فقط،
فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،
لسن هن للسرير فقط
فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى
وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء
وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع،
لم يعد سوى طعاما للقطط الضالة
ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى
لسن هن للسرير فقط
فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة
لسن هن للسرير فقط
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
لسن هن للسرير فقط
فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟

Post: #106
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبدالغفار محمد سعيد
Date: 06-05-2009, 02:13 PM
Parent: #105

Quote: اقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن


Quote: أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن


Quote: خلف سرائرهن يقبع كنه الحياة


Quote: حزمهن هو جوهر الوردة


Quote: حرصهن هو جوقة الوجود

Post: #108
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 06-05-2009, 04:55 PM
Parent: #106

لِلتوثيق :
Quote: لسن هن للسرير فقط

كتب < سجيمان >
Quote: اوكي......
وقافي كيف؟؟؟؟؟

واللا اقول ليك.... اربعة واطا

والله فِعلاً < كُل إناءٍ بِما فيهِ ينضحُ >

Post: #109
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Egbal Elmardi
Date: 06-05-2009, 06:34 PM
Parent: #108

ليس هناك من يمنعك
او ليس هناك ما يمنعك

مجرد جمله لفتت نظرى

__________________

عند الكتابه عن الحبيبه يشحذ الشعراء قريحتهم للأتيان بكل ما هو جميل ورائع لوصفها أو وصف إحساسهم بها..
وهذا مفهوم...فقد تكون بعيدة المنال,مشتهاه..أو قد تكون دانيه قطوفها...ولكنها ما زالت ملونه بالدهشه..

ولكن عند الكتابه عن الزوجه الحبيبه أو الحبيبه الزوجه فتلك فاكهه مختلفه..

نادراً ما يكتب الشعراء عن زوجاتهم...وحين يكتب أحدهم عن زوجته يشحننى بالرغبه فى أتيان ذلك الحرف
ولكن هذا النص أصابنى بالإحباط لما كتب به من عجاله تبدت فى صياغاته.. ومما جاء فيه من معانى لخصها من سبقونى

كان المتوقع من أسامه أن يخرج عن التقليدى

سؤال عارض
لماذا حين تشترى معظم الزوجات هديا لأزوجهن تكون الهديه مناسبه من حيث الشكل والمحتوى
وحين يشترى الزوج الهديه تكون غير قابله للإستعمال..(( أو هذا ما تشتكى منه معظم الزوجات ))


Post: #110
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: HAYDER GASIM
Date: 06-05-2009, 08:31 PM
Parent: #109

كان لزاما أن يحدث هذا الجدل,
فثمة نص وراءه شاعر وناقد فحل,
{ غض النظر عن جدلية الفحولة والسرير }
وللنص بطل غائب, لم يأذن عرفي اللغوي
أن أحيلها إلى بطلة, فما تزال الثقافة
الجمعية المعبرة على الإنسان, ذكورية,
لكن برضو ما عندي مشكلة فى الحتة ده,
فالتاريخ يتساوق بأثر من أرجاح الماضي,
وبحزمة من وقائع الحاضر, وأطياف من لدن
المستقبل... لهذا ستكون المرأة المشرقية
الهوى ... سلطانا لكل رجال المشرق. وربما
نظل نحتفي بالمرأة على قرار المشروع
الثوري, أو أن نمتهنها على ظلال المشروع المحافظي.
فأين نقف من عتبات العصر؟ ومتى نكتب عن المرأة ... كإمراة؟

مشروع المقاطعة الجنسية لدي نساء كينيا, ربما
يعنى موازاه متأخرة { للهجر في المضاجع } ...
لكن له قيمة إجتماعية طريفة, لا تحتمل
أية أثقال غير طرافة الحدث ... أما حديث المضاجع
فهو أورث للملوكية والذوات الفردانية, التي تنيب
السرير عن النشير ... وبئس الفكرة.

أعتقد أن هنا بوست ناجح, فالثيمة بفارع جاذبيتها,والخواض
بكامل أنقاصه, والحضور بمختلف شجونهم وتداعياتهم, فقد وفروا
للقراء مزارا رحبا ومحضورا.


بإستثارة من هذا البوست ... وددت لو أسمع أو أقرا بلقيس
... لنزار قباني ... لأكون شاكرا ومقدرا.

وللجميع وافر تقديري

Post: #111
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Elmosley
Date: 06-05-2009, 11:05 PM
Parent: #110

يا اخوانا الاستاذ اسامه
ده غالبو الدخول من الصباح
نعلها اتحلت

Post: #112
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 06-05-2009, 11:15 PM
Parent: #110

عزيزي أسامة، ياخي مشتاقين، وأريتك بألف خير، والجرسة من بعد شَيْبَة طَرّبتنا للعرس ما للشعر، يضحك نهارك.

----------------------
الآراء جميلة و(النقد) ما بِنِّبي، مش؟ لكن هسع لو الواحد استعدل للبوست دا وجاء شارك الناقدين والناقدات ديل بذات مستوى الوضوح والحِدَّة ما بزعلوا!؟ علي بالحلال أي واحد يمد بوزو أطول من التاني.

يا عُزاز يا صديقتي العزيزة، كلامك فيه حِدَّة وروح (ثانية) وعادي طبعاً ممكن ألصق ليك فيها (أجندات) عُزاز، صاح؟
ح تقولي لي دليلك شنو؟
ح أقوليك لَمَّا إنت (أجندات) دي، قلتيها قِدَّامي دليلك كان شنو؟
أديتيها للمشاركين والمشاركات في البوست دا هواوي ساااكت، لا إيدن لا كراعن، وبدون بيّنات، وهاك ضوقي هواوي من "إندينا". وما فيش حد أحسن من حد، والكلام الطَلَقيت "جايز" تطلع الردود عليه طَلَقيت من جنسه.
مثلاً يا عُزاز، أنت ناديتِ أسامة الخواض بدكتور، صحيح؟
جاء أسامة ونبّهك بالواااضح، وقال ليك: أنا ما دكتور.
بمراجعة مداخلاتك التالية كلّها، بعد مداخلة تنبيهه لك، نجد أن المناداة لأسامة بدكتور تفوق التصور، وبشكل وااااضح إنو مقصود وعن عمد.
طيّب بالواضح الما فاضح، إنت أجندتك شنو من الحكاية دي؟

---------------
عزّام يا عزيزي، من بعد التحية
أستفهم عن الحيلة التي اتّبعتها مع نص الخواض دي فلم أفهم قصدك منها، أو (بالنقد) الواضح كدا، وإبداء وجهات النظر، رأيي إنها حيلة بلا أدنى معنى وتخلو من أي مرامٍ ما أو كنوز مدفونة.
ولو صحيح عندك حِيَل، فياخي شوف لينا حيلة لحكاية (التشكيل) بتاعك دا، حقاً الحكاية دي مفروض توفِّر ليها كل الحِيَل البتمتلكها, أو ممكن تكتب ساكت بدون تشكيل، لأنّك يا أخوي (بالنقد) الواضح كدا، ما بتعرف ألف باء تاء ضوابط التشيكل. ولو مغالطني في الكلام دا، عليك "فقط" بطلب البيّنات وأنا جاهز، عشان ما يكون كلامي هواوي ساكت.

ونجي نتم الونسة تاني

Post: #113
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 07-05-2009, 06:43 AM
Parent: #112

محسن خالد يا عزيزي ...

Quote: عزّام يا عزيزي، من بعد التحية
أستفهم عن الحيلة التي اتّبعتها مع نص الخواض دي فلم أفهم قصدك منها، أو (بالنقد) الواضح كدا، وإبداء وجهات النظر، رأيي إنها حيلة بلا أدنى معنى وتخلو من أي مرامٍ ما أو كنوز مدفونة.

حيلتي دي عاوزة زول عِندو إحساس ... لأن الشِعر مفروض يِحِسو المُتلقي بِدون ما يِعتِل معاهو شِهاداتو الأكاديمِية أو يضع النص تِحِت مِجهر عِلم القواعِد والنحَو ... ده لو عاوِز يِنقُدو ومِن زول مُتخصِص ... لكِن وكتين تطرح شِعرك في سوق الله وأكبر ده يبقى " الإحساس " هو العُمدة ... حيلتي دي علشان تُوضِح إنو " النص " بِتاع الخواض خاطِرة لأنها فاقدة أحكام الشعر ...

طبعاً مفروض أقوم بعد ما أقرأ كلامك التِحِت ده أنزوي لي في رُكن في العوضه وأبكي وتتقزم بي مُصيبتي ... لا يا عزيزي الكلام ده ما حيحصل عارِف ليه ... لأني ما بكتِب ليك ... أنا بكتِب لٍِعزام والبنفع معاهو لو صادف وفي ناس عجبا خير وبركة وكتر خيرُم ولو ما عجب الناس برضو خير وبركه وكتر خيرُم ونوعك ده الشغال بِطبِل بِالوِكالة لو ما عجبو كِتاباتي يضرب راسو في أقرب حيطه ...
Quote: ولو صحيح عندك حِيَل، فياخي شوف لينا حيلة لحكاية (التشكيل) بتاعك دا، حقاً الحكاية دي مفروض توفِّر ليها كل الحِيَل البتمتلكها, أو ممكن تكتب ساكت بدون تشكيل، لأنّك يا أخوي (بالنقد) الواضح كدا، ما بتعرف ألف باء تاء ضوابط التشيكل. ولو مغالطني في الكلام دا، عليك "فقط" بطلب البيّنات وأنا جاهز، عشان ما يكون كلامي هواوي ساكت.

عاوِز تنتصِر لِلخواض على حِسابي ... أنت رجُل للأسف < مُنافِق > لأنك قُلت عن الكِتابة هِنا:
Quote: طيّب،.. كتابتنا الإسفيرية في هذا البورد،... مالها؟؟؟ سجمانة،...
طيّب،... المقترح،... نقوم بإصلاحها! كيف؟ بمشاركتنا لبعضنا فيما يحوزه كلٌّ منا من معرفة، (بالساهلة).
عن نفسي سأستخدم لفظة (لطيفة) النقدية الحلوة هذه، لأنّ القدماء من العرب والعاربين وغيرهم، كانوا إذا رغبوا في انتقاد أمر ما، عنونوا كلامهم بـ(لطيفة) ثم شرعوا يكيدون كيدهم،... وأدعو كلّ من يشاركني هذا الهم أن يختار لنفسه باباً لينزل فيه ما يشاء من ملاحظات حول الكتابة وإصلاح الكتابة في البورد،.. أنوّه لكوني سأقوم بسودنة ما أكتب لتكون الانتباهة واضحة لمن يقرأها.

هسِع كلامك فوق < تشكيلي > بِتسميهو إصلاح < بِالساهلة > دي بتسميها < لطيفة > الله يُلطُف بيك

ماف في الإسفير ده أي إله أي كلام بتقولو وتجيبو لينا قابِل لِلنقد والمِتلك البدخُل معركة بِالوِكالة ده نوعو فريد ... دي طريقة كِتابتي في البورد بِالتشكيل الما عاجباك ... ياخ إنتو ما عِندكُم حِيَط ولا شنو ... خلاص إدردق في الواطه ساي لامَن ما تعجِبك كِتابتي ...

لو عِندك شيتاً غير < تشكيلي > أخير تمرُق بيهو عليك الله ما تخليني حلفتك بِكُل عزيز عِندك ما تخليني ... سمعوك أديب قُمت تتجرأ علينا ... إنت بِتفتكِر أسبقِيتك في عضوية الإشتراك في المنبر بِتديك حصانة لا يا عزيزي لِسانك حُصانك كِتاباتك القريتا برضو ما عاجباني ونِفاقك بين < النظرِية بِتاعت بِالساهلة ولطيفة > و< التطبيق > أكدت نِفاقك وإنك بِتقول كلام مِن أجل شوفوني أنا كيف < عميق وفاهِم في إطار ثقافي ذو أبعاد تصطحِب الموروثات ... > ياخ لا ما تكون كِده ... ما تكون ملكي أكتر مِن الخواض القال إنو دي تجرُبة جديدة ...

بِالمُناسبة عاوزك تشرح لي الفِهِمتو مِن < لسن هن للسرير فقط > ليه ده شِعر جميل ... ليه عجبك؟

Post: #114
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 07-05-2009, 07:29 AM
Parent: #113

مِن إبداعات الأديب مُحسِن خالِد ...
Quote: هنا باقة من الأمثال السودانية التي نخشى عليها من الموت والاندثار. أرجو أن أسعى وإيّاكم في جعل هذا الكتاب توثيقاً وأرشفة لها، من أجل القادم من أجيالنا. فهي خُطوة لهم في درب الحرية والتقدُّم وامتلاك رؤية لمعاينة الوجود بكل سماحة ووضوح ومن دون تبكيت ضمير موهوم. فأعينوني في رفد هذا الكتاب بما تعرفونه وأجهله، فكلي ثقة وإيمان بأنَّه سيكون لاختلاف معارفنا وجغرافياتنا الصغيرة تلويناً زاهياً، بأصباغ وألوان محنّكة وفاتنة، كي نرسم الكثير من الحكمة هنا.
الباقة الأولى:
(1) الشقي تَعتِّر ليهو شنبورتو.
(2) نيك الراجل وما تنيك كلامو.
(3) العاجباهو قنيطتو ببلِّع اللالوب.
(4) دايره النيك وخايفة من الحمل.
(5) يبخروا فيها وهي تضرِّط.
(6) أي قِرْبة بتخر بجعبات سيدها.
(7) يأكلوا بي فت خشم، ويخروا بي فت قنيطة.
(8) البتتناك ما بتغطِّي جَمَلَها.
(9) "صغيِّر" أو "صغيرة" ما قام/ ما قامت من قنيطة الواطـة
(10) عيزومة الأبولنا بمحل البول "الكُسء"

Post: #115
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 07-05-2009, 07:45 AM
Parent: #114

علشان نقرِب أكتر مِن الأديب الأريب مُحسن خالِد ...
مِن روايتِهِ < تموليلت >
Quote: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات

Quote: قلت لها سأكتب عنك علناً يا تموليلت،...
كانت تدخّن/ القارو، طفأت سيجارتها قريباً من يدي كنوع من التحدي:
- ننيكك، ونيك كل الرجال. قالتها دون أدنى اكتراث.

< تشكيلي الماعاجبك > هَيِن يا زول بلاهو ياني ببقى ...

آفة الكذِب النِسيان

يا الأديب إنت كتبت لينا هِنا ده عن
< المُعْرِب الصَّحَفِي
في تقويم الكتابة الإبداعية ومراجعة الذهنية السودانية >

تقوم تكتِب كلام زي الفوق ده ... ده < كِتابة شوارعِية > عِندك كِتابات ما فوقا < قِله أدب >
لكِن حتطالبني إني ما < أصطحِب > كِتاباتك الشوارعِية مع النصوص الما فوقا < قِله أدب > ...
طَيِب ما ده السويناهو مع الخواض قرينا نص < لسن هن للسرير فقط > وما < إصطحبنا > شعْرِهِ الجَيِد لأنو ده برا وده برا ... بس كمان ما تعمِل لينا < قِديس > وتكتِب حاجات ما بتقدر تقولا في وش السَيِدة والدتك أو الكريمة أُختك أو نسيبتك ...

لكِن إنت عارِف أنا برضو لقيت سبب في تطبيلك لِنص الخواض الأخير ... لأنو إنت كِتاباتك القريتو مِنها حتى الأن - وأنا حأقراها كُلها ثِق بِذلِك - ما بِتتعدا < السرير > ... السودانِيين مُتربيين كِده بِالفِطرة ما بِقرِبو مِنو - أي السرير - بِأخوي وأخوك يِقوم واحِد مِتلك يِصنقِر فوقو عديل مُش يِقرِب مِنو بس ... أها يا سيدي الآمنت ليك الناس المُتربِيين بِتسِد ليهُم الكان فاضي ... بتِقول ليهُم الما قادرين يِقولوهو ويحمِسوك مِتل الطبله لامِن يِدنوها مِن النار نان تشِد تقوم إنت تتشدق وتتنطع وتفِك < دِكه > أي حاجة بِتصادفك ... ما خريج جامعي وبتعرف التشكيل وبتدي البشر دروس فوق اللُغة العربِية وفي الغالِب < مُستأمِن > يعني بعدين مِن دهماء السودان بِأن تكون لابد في جُحُرأص بعيد ما هو هيلك ... وعِندك عضوِية تاني شنو الناقِص علشان تكون أديب تنضُم في الممنوع في الغريب في الأُماتنا حرمو علينا زمان ... خلاص ... بس ...

Post: #117
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: خدر
Date: 07-05-2009, 07:56 AM
Parent: #115

عزام سلامات و كيفنكـ يا فنان
ياخي فتح باب حرابة بسبب زعل انا ما متفق معاكـ فيهو
محسن انتقد (التشكيل) عندكـ فيا صاحب ببساطة اما انكـ تخوض معاهو في مَفاهمه
او تتجاهل نقدو ليك و كأنك ما قريت كلامو تب . لكن جلبك كوتات لبوستات قديمة
لمحسن وانت منتزعها من سياقها ما حا يجرح في قدرات محسن الابداعية لكنو بكشف
عدم تقبلك انت للنقد وانا شايفك اكبر من كدي بصراحة

Post: #126
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 08-05-2009, 02:55 AM
Parent: #112

شكرا محسن خالد لتنبيهك لمسالة الدكترة التي ليست لي و لست في حاجة اليها
كما لم تشر الى نسب ابيات لي .
حكاية التشكيل دي اتذكرتها وانا اقرا نصا لبشرى الفاضل فالاقلال من التشكيل مشكلة في قصيدة التفعيلة
وشكرا اننا سمعنا صوتك
لعلك عافية،خاصة انك واحد ممن عاصروا "الفليل" الذي كنا نسمع باخباره والاساطير عنه في كبوشية
مع محبتي
المشاء

Post: #149
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سجيمان
Date: 10-05-2009, 10:18 AM
Parent: #108




Quote: والله فِعلاً < كُل إناءٍ بِما فيهِ ينضحُ >



تقصد منو؟ انا? واللا ....بتاع السراير؟


Post: #116
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 07-05-2009, 07:50 AM
Parent: #1

Quote: الآراء جميلة و(النقد) ما بِنِّبي، مش؟ لكن هسع لو الواحد استعدل للبوست دا
وجاء شارك الناقدين والناقدات ديل بذات مستوى الوضوح والحِدَّة ما بزعلوا!؟
علي بالحلال أي واحد يمد بوزو أطول من التاني.
يا عُزاز يا صديقتي العزيزة، كلامك فيه حِدَّة وروح (ثانية)
وعادي طبعاً ممكن ألصق ليك فيها (أجندات) عُزاز، صاح؟
ح تقولي لي دليلك شنو؟
ح أقوليك لَمَّا إنت (أجندات) دي، قلتيها قِدَّامي دليلك كان شنو؟
أديتيها للمشاركين والمشاركات في البوست دا هواوي ساااكت،
لا إيدن لا كراعن، وبدون بيّنات، وهاك ضوقي هواوي من "إندينا".
وما فيش حد أحسن من حد، والكلام الطَلَقيت "جايز" تطلع الردود عليه طَلَقيت من جنسه.
مثلاً يا عُزاز، أنت ناديتِ أسامة الخواض بدكتور، صحيح؟
جاء أسامة ونبّهك بالواااضح، وقال ليك: أنا ما دكتور.
بمراجعة مداخلاتك التالية كلّها، بعد مداخلة تنبيهه لك،
نجد أن المناداة لأسامة بدكتور تفوق التصور، وبشكل وااااضح إنو مقصود وعن عمد.
طيّب بالواضح الما فاضح، إنت أجندتك شنو من الحكاية دي؟


السي محسن،
متوحشنك بالزاف شديد ...
انقر انت موش طلعت مفور نفسك ساي؟!
قول لي كيف؟
لأني ما قريت رد الاستاذ اسامة إلا لاحقا لانو كان في نص المداخلات ...
دي واحدة .. اما من وين جبت دكتور دي، فانا مشيت من دربي للبروفايل
و لقيت انو الوظيفة Assistant Professor
و افتكرت انو دكتور في مجال اكاديمي، وقلت يا بت بدل ما تحرمني الرجل
حقو الأكاديمي ناديهو بيهو .. جا مشكورا ووضح لي، ودي ما بتنقص من قدره
ومن (وقت قرائتي) انا عدلت المناداة و استبدلتها بالاستاذ أو الخواض زي عملات الأجانب
علشان برضو المقامات تكون محفوظة ...

أجندة شنو كمان معاك في السخانة دي؟

تعال مارق و قول العندك انا ما بزعل تب .. الخوف انت تحرد

يا محسن يا اخوي انت عارفني أنا "لها" شديد و الني للنار :)

Post: #118
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 07-05-2009, 08:12 AM
Parent: #116

خدر ...

صباح/مساء الخير ...
Quote: عزام سلامات و كيفنكـ يا فنان
ياخي فتح باب حرابة بسبب زعل انا ما متفق معاكـ فيهو
محسن انتقد (التشكيل) عندكـ فيا صاحب ببساطة اما انكـ تخوض معاهو في مَفاهمه
او تتجاهل نقدو ليك و كأنك ما قريت كلامو تب . لكن جلبك كوتات لبوستات قديمة
لمحسن وانت منتزعها من سياقها ما حا يجرح في قدرات محسن الابداعية لكنو بكشف
عدم تقبلك انت للنقد وانا شايفك اكبر من كدي بصراحة

حرم أكان لِقى شيتاً غير < تشكيلي > ما أكان دخرو لِلصباح ... لكِن خاطرك عِندي
غالي والله ... البقدر عليهو بسوي بس ما تعصِر علي يا خوي يا خِدِر ... بسكُت مِنو
تب عِلا أكان هبشني مِن تاني بِبقالي غداي وعشاي

Post: #119
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Osama Mohammed
Date: 07-05-2009, 09:00 AM
Parent: #118

الأخ عزام

منذ اول مشاركة لك وأنت تمارس حقاً مشروعاً في النقد ..لم يوقفك احد .. ولم يسبك أحد وكانت اراءك ومشاركاتك محل تقدير الجميع ... ولكنك لم تحتمل أن تُنقد ....وكان يمكن أن تسال عن الاخطاء التي ( يظن ) الاديب محسن أنك وقعت فيها .... كلنا طلاب علم والمسافة بين المهد واللحد مليئة بالعلم .... فلا ترد يداً امتدت لك ..ولا تجنح للخصام و ( الحرابة ) بل ( وهذا ما اعتقده واقتنع به ) اسمع الرأي وفنده ولو وجدت نفسك مخطئاً يمكنك أن تستفيد من رأي الآخرين ....

أنا ما عامل فيها عبد الناصح لكن البوست كان ماشي كويس (وإذا به يخرج عن مساره ) ....

التحايا لأستاذ اسامة
ودكتور بشرى الفاضل

وجميع من شارك ...

مودتي
اسامة

Post: #120
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: اساسي
Date: 07-05-2009, 09:17 AM
Parent: #119

بعض من كتابة في ذات الموضوع كتبتها في بوست (مفترع) من اشكالية (فهم) الحوار الذي يدور هنا
العمل الادبي عندما يخرج من كاتبه يصبح مشاعا للجميع كل يدلو فيه بمقدار ما اثاره فيه احساس , فاذا لم يصادف العمل في داخلك شعورا اثار كوامن ووقع منك موقع طيبا وان كان كاتبه من كان ممن يشهد لهم بالموهبة والكفاءة والابداع يظل هو نفس النص الذي لم يعجبك وعندما تدلو بدلوك فيه لابد ان تكتب ذلك والا ستكون محض منافق ولك مآرب اخري واي شخص يكتب لارضاء او اتقاءً فلان او علان فانه لا يكون نفسه في تلك الحالة , لذا كتب من كتب في هذا البوست كل حسب خلفيته فالبعض كتب استحسانه لان كاتب النص هو اسامة والبعض كتب استحسانه لان النص اعجبه والبعض انتقد النص لانه لم يعجبه وهكذا .
للطيب برير مقولة تعجبني كثيرا وان لم اكن متاكدا من دقة عباراتها ولكن كما اذكرها الان ( النص في تخلقه العالي يقرأ فيه الانسان مقدار ما يختزل من معرفة وشعور ) والنصوص هي مرآة كل يري فيها داخله مقدار ما يختزل .
الشعر هو الشعر , انظر مثلا معي ( أنت السماء بدت لنا واستعصمت بالبعد عنا ) بيت الشعر هذا يمثل احدى المعجزات الشعرية التي اتفق الجميع حولها لانه شعر مكتمل الجوانب من حيث الوزن واللغة والموسيقي والفكرة العبقرية اجمع الكل علي انه من افضل ما قيل , لكن ان يأتي احدهم بكتابة ضعيفة رغم ما لديه من صيت وينزلها للعامة ساحبا شخصيته عليها يريد ان يسمع فيها اطراء يسانده في ذلك (مريديه) بكل سذاجة فهذا ما تم استهجانه ووجد من يقف لهم بالمرصاد ولا اعتقد ان الكاتب بحاجة للتمجيد بل للنصح في ان ما جاء به لا يرقى لما كتبه سابقا , وهذا بالتاكيد عيبا كبيرا في (المريدين) وفي الشاعر نفسه , ولكن !!! اتدري ولكن ماذا؟؟
ولكن هذا الامر هو العادي بل هو نهج اهل الحداثة ومحبيها , فالحداثة كمدرسة ادبية لها شمولها في انها لا تكتفي بالادب وحده بل تتجاوزه الي السياسة والاجتماع والكثير من القيم والافكار , من بينها الديموقراطية والحرية والجندرة والتمرد علي المالوف واحلال قيم بديلة عن السائد كل هذا تستصحبه المدرسة الحداثية معها , وللاسف وعودة الي (لكن) اعلاه نجد ان اهل هذه المدرسة هم الاكثر دكتاتورية من بين الجميع رغم اطلاقهم لشعارات كثُر عندما يأتي الدور عليهم لتطبيقها نجدهم الابعد عنها , فهم ينالون بالتقريظ والاستهزاء و التعالي من ينتقدهم يستهزأون بان هذا فهم اكبر من ان يدركه العامة او المنتقدون , يرسمون لانفسهم الابراج العاجية التي يردون من الاخرين ان ينظرون اليها منهم والا ما ذلك الذي يحدث في البوست من الانتقائية لكاتبه والـعنجهية من مريديه . وهو امر لا يرونه في انفسهم اهل الحداثة ولا تتوقعون انه فيكم اي هذه الديكتاتورية (الصغيرة) ولكن اي شخص ينظر اليكم من خارجكم يراها بوضوح بل هو الامر الاكثر ظهورا وبيانا فيكم رغم مجموعة القيم الفاضلة التي تنادون .

Post: #121
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Hussein Mallasi
Date: 07-05-2009, 09:25 AM
Parent: #120

إشارة أساسي لوليد بأبنضارات أكثر بلاغة من قصيدة سراير الخواض.

Post: #123
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 07-05-2009, 09:47 AM
Parent: #120

Osama Mohammed
Quote: منذ اول مشاركة لك وأنت تمارس حقاً مشروعاً في النقد ..لم يوقفك احد .. ولم يسبك أحد وكانت اراءك ومشاركاتك محل تقدير الجميع ... ولكنك لم تحتمل أن تُنقد ....وكان يمكن أن تسال عن الاخطاء التي ( يظن ) الاديب محسن أنك وقعت فيها .... كلنا طلاب علم والمسافة بين المهد واللحد مليئة بالعلم .... فلا ترد يداً امتدت لك ..ولا تجنح للخصام و ( الحرابة ) بل ( وهذا ما اعتقده واقتنع به ) اسمع الرأي وفنده ولو وجدت نفسك مخطئاً يمكنك أن تستفيد من رأي الآخرين ....


أنا قُلت رأي في نص مُعَين مُش في كُل مُجمل إنتاج الخواض والكلام ده قُلتو فوق ... وكتبت ليه أنا ما شعرت بِالمفروض أشْعُر بيهو لامِن أقرأ < شِعر > قُلت الكلام ده بِكُل أدب وإحتِرام ... والناس قُبالي وبعدي في الشكرو النص وفي الكان رأيهُم مِتِل رأي ...

أها جا مُحسِن خالِد وقالي
Quote: أستفهم عن الحيلة التي اتّبعتها مع نص الخواض دي فلم أفهم قصدك منها، أو (بالنقد) الواضح كدا، وإبداء وجهات النظر، رأيي إنها حيلة بلا أدنى معنى وتخلو من أي مرامٍ ما أو كنوز مدفونة.

وشرحت ليهو آلِيه < حيلتي > البستخدما في النُصوص بِتاعت الشِعر الحُر ...

وطلب مِني :
Quote: ولو صحيح عندك حِيَل، فياخي شوف لينا حيلة لحكاية (التشكيل) بتاعك دا، حقاً الحكاية دي مفروض توفِّر ليها كل الحِيَل البتمتلكها, أو ممكن تكتب ساكت بدون تشكيل، لأنّك يا أخوي (بالنقد) الواضح كدا، ما بتعرف ألف باء تاء ضوابط التشيكل. ولو مغالطني في الكلام دا، عليك "فقط" بطلب البيّنات وأنا جاهز، عشان ما يكون كلامي هواوي ساكت

تفتكِر إنو مُحسِن خالِد عاوِز كِتابتي تبقى أحسن ولا قصدو يِنال مِني ... كَدي أقرأ الفِقرة المُقتبسة مِن كلامو الفوق < ما بِتعرِف ألف باء تاء ، ضوابط التشكيل > ده زول عاوِز يعلم واحِد علشان تكون كِتابتو أحسن وأفضل ... ياخ أنا عُمري بِخليني أعرِف الزول البِحاوِل - ركِز لي على البِحاوِل دي وحياتك - يستهزأ مِن الزول ولا عاوِز ينصَحو ... أها قُمت كابست في المكتبات نان أشوف سِيبوِية ده ... لِقيتو لافي في فلك < السرير > حتو قُلت يا ود يا عزام زولك ما زول نصيحة ...

النقد لو جا في سِياقو ما باباهو عِلا الأشتر إسمو < شَكل > وبرضو ما باباهو تب أكان إسفيري ولا واقِعي

وجا خِدِر كتر خيرو وقال لي :
Quote: عزام سلامات و كيفنكـ يا فنان
ياخي فتح باب حرابة بسبب زعل انا ما متفق معاكـ فيهو
محسن انتقد (التشكيل) عندكـ فيا صاحب ببساطة اما انكـ تخوض معاهو في مَفاهمه
او تتجاهل نقدو ليك و كأنك ما قريت كلامو تب . لكن جلبك كوتات لبوستات قديمة
لمحسن وانت منتزعها من سياقها ما حا يجرح في قدرات محسن الابداعية لكنو بكشف
عدم تقبلك انت للنقد وانا شايفك اكبر من كدي بصراحة

وجبرت خاطرو وقُلت ليهو :
Quote: حرم أكان لِقى شيتاً غير < تشكيلي > ما أكان دخرو لِلصباح ... لكِن خاطرك عِندي
غالي والله ... البقدر عليهو بسوي بس ما تعصِر علي يا خوي يا خِدِر ... بسكُت مِنو
تب عِلا أكان هبشني مِن تاني بِبقالي غداي وعشاي

أها تاني النضمي فوق شنو؟

Post: #124
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبدالغفار محمد سعيد
Date: 07-05-2009, 12:47 PM
Parent: #123

إلى الذين أنكروا شاعرية النص الشعرى الأخير لآسامة الخواض

مارأيكم فى هذا النص الشعرى، هل يلاقى أى صدى قى أنفسكم أم لا؟


القطُّ تحت المـطــــر


Quote: كأنـيَ الليلةَ في الهنـــدِ …
أهذا الموســميُّ ، المطـــرُ ؟
امتدّتْ يدي
أفتحُ سنتيمترينِ زجاجَ شُــبّـاكي
أُزيحُ شــيئاً من ســتارةِ الشُّـبّـاكِ ،
فكّــرتُ :
تُـرى ، أين يبيتُ الليلةَ ، الســنجابُ
والطيرُ
وتلك النحلةُ ؟
المصطبةُ الوحيدةُ اسـترجعتِ الليلةَ عِــرْقَ الغابةِ ،
العالَــمُ يبدو لي غســيلاً هائلاً
لن ينشفَ ، البتّـةَ ، في الشمس التي ليستْ ســوى
ذكرى من الهنــدِ
وممّـا دوّنَ النخلُ عن الهنــدِ ...
وفي اللحظةِ هذي انطفأتْ ســجارتي
………………
………………
……………..
الأســماكُ في بحيرةِ الغابةِ قد غُـصْنَ إلى الأعماقِ حتماً ؛
وحدَه ، القطُّ ، سيلقى الصبحَ طيراً صادحاً
في ساعة الحائطِ
في رطوبة السُّـلّـمِ
………………
………………
………………
ما أبـهى المطرْ !

Post: #125
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 08-05-2009, 01:11 AM
Parent: #124

كل التحيا للذين دخلوا هذا البوست في غيابي بعد ان تم تهكير باسوردي
وساعود
المشاء

Post: #128
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Awad Omer
Date: 08-05-2009, 03:07 AM
Parent: #125

Dear My classmate ...Osama

اخى اسامة
سلام من بعيد لبعيد..

اعود لقراة شعرك الان واجده فى هذا النص اقل اشكالا مما كان عليه ايام الكلية فى الخرطوم.

هذه القيمة (الولف الطوعى.. الكتال وليس الحاجة) تدل علي مايجب ان تحمد عليه الله من نعمة الولف الطوعى وليس القسرى فى هكذا علاقة .
معروف ان الاحساس بالوحدة يكبر مع العمر حينما نبدا فى النكماش للداخل..

واصل الابداع..

لجمهور النساء انقل هذا الادعاء لأمتحانه:


المرأة أوفر حظًا من الرجل :

الأوفر حظًا في الحياة هي المرأة، رغم أن الكثير من النساء تحسد الرجل وتعتبره هو الكائن المتمتع بالحياة بالقدر الأكبر. ولوعدنا إلى حقيقة الأمر لوجدنا العكس هو الصحيح.

المرأة كائن متمتع باللذة الكاملة
الرجل كائن موفر للذة!

والقوامة التي خصصت للرجل لا تسقط أبدًا حق المرأة في الحياة المنعمة.

فتوفر سبل البحث والاختيار في شتى سبل الحياة يعتبر عامل ضعف وليس عامل قوة فالإنسان الذي يملك حق البحث والاختيار في شتى سبل الحياة يكون معرض بشكل اكبر للتأثير والضغط النفسي من الشخص الأخر الذي لا يملك هذا الحق

* مثلا لو نظرنا إلى موضوع الزواج نجد الرجل هو صاحب البحث ثم الاختيار، أما المرأة فلها الانتظار، وفي الحقيقة؛ هي العكس؛ فالرجل يرمي بأسهمه ويستعرض كل مهاراته وقدراته لتقبل به المرأة، وهي من جانبها صاحبة القرار النهائي بالرفض أو القبول!

ألا نرى كيف يتنافس ذكر الطاووس الأجمل من أنثاه بتلك الألوان اللامتناهية، كالمروحة مع ذكر آخر لمدة ليست بالقصيرة حتى تختار الأنثى أكثرهم جمالا وبراعة في الاستعراض فتسمح له بالاقتراب. وهذا لا يقتصر على ذكر الطاووس بل كل الطيور والحيوانات.

* في موضوع آخر وهو موضوع التعب أثناء الحمل والإنجاب عكس الرجل فقد أوضحها العقاد منذ زمن فالمرأة هي الوحيدة التي تملك القناعة الكاملة بان هذا الابن ابنها عكس الرجل الذي لا يثبت له إلا ثقته وتصديقه فقط، فلا يوجد شي بالدنيا قادر على توصيل الأب إلى نقطة تأكيد كما لدى ألام.
إن الله سوف ينادي على الناس بأسماء أمهاتهم يوم القيامة.

• ومن زاوية أخري فكل سبل توفير مصادر الرزق للوصول إلى الحياة الجيدة أو الكريمة متوفرة بيد الرجل في الأصل أو من مهام الرجل وهي لا تقل قسوة وعنف عن بعضها البعض مهما كانت سهله.

* الشهوات الجسدية الجنسية نجد الرجل من الخارج هو المتمتع و الباحث عن المتعة بينما الحقيقة أن المرأة هي صاحبة الحظ الأوفر فهو ينتهي منذ أن يبدأ، أما هي فتبدأ من حيث النهاية!

لا يوجد لدي لحظة شك واحدة في إن المرأة هي الأنعم حظًا وأوفر، مهما كانت الفروقات فأنا أتحدث عن الأصل في الأشياء، لا الشذوذ.

هذا فيض من غيض أو نقطة من بحر والباقي أكثر ولكن التنوير يكفي لإيصال من يريد إلى الطريق، أما الغارقون بموروث الفكر الأعمى فليبقوا حتى يشاء الله لهم البقاء.

Post: #129
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 08-05-2009, 07:32 AM
Parent: #128

Quote: كدي يا محمد الحاج راجع نفسك في الجملة دي
وانا باجيك تاني بالمهلة لمن النفس يروق علشان
ما أدى نفسي الأمارة بالمشاكل مرادها
وأفتح باب التآويل على آخره و نبقى
في الي يحجزنا في المنبر ده ..

دا تهديد يا مرسي؟
يعني تقزمي واحد اختلف مع جلالتكم لي مجرد حوار/حواري وتهدديهو كمان
يااااا أبانا الذي في السموات

Post: #130
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 08-05-2009, 08:24 AM
Parent: #129

يا محمد الحاج ...

وحياة الجمعة دي ما تهديد ...ولكني استغربت اللغة دي منك
و كلمة "انحدار" كباقي الكلام حمالة اوجه،
وليس لها وجه حسن أعرفه

وددت ان تبين مقصدك لأرد على ما قصدت لا على ما فهمت أنا
كي لا أظلم أو يظلم علي ..


Post: #131
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 08-05-2009, 09:16 AM
Parent: #130

يا عزاز شامي
المقصود من جملتي الوقفتي فيها واضح
بنتكلم في نص اسامة الخواض أعلاه فاذا انتِ تهاجمينني بدون مبرر واصفة الذين يتحدثون عن النص بشكل ايجابي أو بشكل مختلف عن الجمهرة أعلاه بالحواريين دا من وجهة نظري انحدار من نقاش موضوعي الى شتايم واتهامات على عادة سودانييز اونلاين... شخص تداخلت معه بالكاد مرة أو اثنتين تجعلينني حواريا له ياخ دا نسمبهو شنو
ولا حتى الحوار الغلب شيخو

Post: #132
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 08-05-2009, 09:50 AM
Parent: #131

دونك معنى حوار مفرد حواريون في اللغة
اقرأها بتمعن وأعد البصر كرتين في اعبتبارها (انحدارا) في اللغة ... كلمة وصف لا تحمل في طياتها السوء ولا الاساءة:

Quote: وقال بعضهم: الحَوارِيُّونَ صَفْوَةُ الأَنبياء الذين قد خَلَصُوا لَهُمْ؛ وقال الزجاج: الحواريون خُلْصَانُ الأَنبياء، عليهم السلام، وصفوتهم. قال: والدليل على ذلك قول النبي، صلى الله عليه وسلم: الزُّبَيْرُ ابن عمتي وحَوارِيَّ من أُمَّتِي؛ أَي خاصتي من أَصحابي وناصري...
...
والتَّحْوِيرُ: الترجيع، قال: فهذا تأْويله، والله أَعلم. ابن سيده: وكلُّ مُبالِغٍ في نُصْرَةِ آخر حوَارِيٌّ، وخص بعضهم به أَنصار الأَنبياء، عليهم السلام، وقوله أَنشده ابن دريد: بَكَى بِعَيْنِك واكِفُ القَطْرِ، ابْنَ الحَوارِي العَالِيَ الذِّكْرِ إِنما أَراد ابنَ الحَوارِيِّ، يعني الحَوارِيِّ الزُّبَيرَ، وعنى بابنه عَبْدَ اللهِو بْنَ الزبير.
....
والحَوارِيُّ: البَيَّاضُ، وهذا أَصل قوله، صلى الله عليه وسلم، في الزبير: حَوارِيَّ من أُمَّتي، وهذا كان بدأَه لأَنهم كانوا خلصاء عيسى

المصدر الباحث العربي

ولكنك محق، فالاستاذ الخواض ليس بنبي،
ولكنكم كنت خلصان له و لنصه كونكم استصحبتم معكم تجربته الشعرية
و وصف "حوار" من رفضكم لمجرد النقد وكأن ما بين يدينا قرآن مبين ...

خاطبني الخواض مرتين بنفس هادئ بعكس المؤيدين الذين بدؤوا الرفض بتعال
كل ما ذكرته انا في هذا الخيط أو خيط ذي علاقة كان نقدا صرفا للنص و من ناحية جندرية
لا للشخوص ولا المؤيدين ولا محاباة للمعارضين و الواقفين في ضفتي من الرأي ...



Post: #136
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبدالغفار محمد سعيد
Date: 08-05-2009, 12:23 PM
Parent: #124

النص اعلام (القطُّ تحت المـطـر)، للشاعر العراقى المعروف( سعدى يوسف)

من ديوانه (الخطوة الخامسة) وهو ليس يملك أسما لامع وتاريخا مجيد فى

فن الشعر فحسب، بل هو تجربة لايمكن تجاوزها فى الشعر المعاصر

المكتوب باللغة العربية

Post: #133
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Osama Mohammed
Date: 08-05-2009, 10:21 AM
Parent: #123

الأخ عزام .....
تحية وجمعة طيبة ...
كان من الممكن بكل بساطة ومن غير زعل ان تسأل محسن عن الاخطاء التي يراها وكما قلت كان من الممكن الاستفادة ولكنك ذهبت للأرشيف واتيت بكل ما تعتقد أنه يُجرم محسن ..... وشئ نفاق وشئ ما عارف شنو وزي ما قلت ليك كان بكل بساطة ونفس طيبة تسألو ( اللخو انت شايفني غلطان وين ) ولو طلع هو متعدي عليك ( سااااااي ) كده ما زول حا يخليها تعدي ....

وبعدين

Quote: أها تاني النضمي فوق شنو؟


لو الحكاية كده ...حقك علينا ولا تزعل ويا ها دي ( طرادتي ) شلتها من الكمساري ونازل المحطة الجاية ...

البوست شكلو ما بستحمل اكتر من كده ...

مودتي

اسامة

Post: #134
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 08-05-2009, 10:54 AM
Parent: #133

Osama Mohammed

تحِية طَيِبة وجُمعة مُباركة

كدي قُبال ما تدلا مِن الباص إنت قُلت :
Quote: كان من الممكن بكل بساطة ومن غير زعل ان تسأل محسن عن
الاخطاء التي يراها

مُحِسن ده لو أكان ابن منظور ذاتو ما بسألو بعد الوساخة الكتبا
في توثيق الأمثال السودانِية الخايِف إنها تروح ... ولأنو قُلت ليك
ما عاب < تشكيلي > لإصلاح عابو علشان ينتصِر للخواض وشوقو إن قِدر

Quote: ذهبت للأرشيف واتيت بكل ما تعتقد أنه يُجرم محسن

سؤال : كلام مُحسِن الأنا جلبتو مِن الإرشيف رأيك فوقو شنو؟
والعيب شنو لامِن أفتِش عن الزول في إرشيفو ؟ مُش دي كِتاباتو الأتدو
صِفة أديب ولا الصِفة دي وِرثا وِراثا ... الصِفة الدرعتوها فوقو مِن
كِتاباتو مشيت شُفت كِتاباتو وجلبت مِنها ... يعني عاوزيني أنقي
البركاوي برا وبِت تمودا برا ... ولامِن أسأل هو ليه أديب تقولو
علشان عِندو كِتابات سمحه موجود في الإرشيف ... الله وأكبر مُش ده
الإرشيف العبتوني فوقو لامِن مشيت ليهو ... لا ... لا أنا عِندي البلح
كلو بلح وأكان إنت مِن النوع البتنقي مخَير ... لكِن عاوِز تفرِض علي
أقرا الناس كيف وأفهممُ كيف ما بقدر وما بسمح ليك

معليش شايِف محطتك لسه ما جات النسألك سؤال تاني
الخواض ومُحسن أعضاء في سودانيز أون لايِن مُش كِده ... إنتو مالكُم
بِتحاربو ليهُم بِالوِكالة ... بس عاوِز أعرِف بتعملو كِده ليه ...
يعني البِحشِركُم بين البصله وقِشرتا شنو ... ريده ... فراغ ... حُب
مُشاركة في النِقاش ... شنو بِالضبط البخليكُم تسوو كِده ... والله والله
أنا ما بقصُد أي حاجة تزعِلك مِني بس أنا حقيقةً عاوِز أعرف ... مُمكِن
أعرف ... لو سمحت ...

ما تنسى بِالله السؤال الأول ...

Post: #135
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Osama Mohammed
Date: 08-05-2009, 11:39 AM
Parent: #134

الأخ عزام

قبل ما نازل ارد عليك وأنا كلي ثقة بانك سوف (تتفهم ) ما أعنيه


Quote: والعيب شنو لامِن أفتِش عن الزول في إرشيفو ؟


انا ما قلت عيب لكن هو بتكلم في موضوع وانت جبت حاجة تانية ....

Quote: ... لكِن عاوِز تفرِض علي
أقرا الناس كيف وأفهممُ كيف ما بقدر وما بسمح ليك


لم افرض عليك شيئ ولو حصل امسحها في وشي وتستاهل اعتذار ...

Quote: إنتو مالكُم
بِتحاربو ليهُم بِالوِكالة ... بس عاوِز أعرِف بتعملو كِده ليه ...


أخي عزام
الموضوع لو بقا حرابة غلطانين ..لكن والله هو ابداء رأي فقط ولم اكن في يوم من الأيام ممن يرون التباساً يحدث بين اثنين واقف موقف المتفرج ... فما تظنه انت حرابة اجزم انا بأنه سوء فهم وهذا الرأي اقوله بحيادية كاملة ومسئول عنه تماماً ....
يعني عشان قلت ليك شوف محسن عاوز شنو في ألأول اكون بحارب عنو بالوكالة ؟ هو محسن لسانو مقطوع ولا (كيبوردو ) ضارب ؟

Quote: يعني البِحشِركُم بين البصله وقِشرتا شنو ... ريده ... فراغ ... حُب
مُشاركة في النِقاش ... شنو بِالضبط البخليكُم تسوو كِده ... والله والله
أنا ما بقصُد أي حاجة تزعِلك مِني بس أنا حقيقةً عاوِز أعرف
... مُمكِن
أعرف ... لو سمحت ...


بصراحة يا عزام دي قلبت فيها الهوبة يعني اسي اصدق ياتو جملة الأولى ولا التانية ولا أقول ليك ! جاوبت ليك فوق ....
أول مرة اشوف واحد محسي اتجاه واحد .... ياخي انا لا معاك لا معا الما معاك زاتو ... انا عاوز الناس تكون (نفسا بارد ) مع بعض ...

لا اخفيك سرأ انتقى ما اقرأه بعد قراءته فما تقبله نفسى و يوافق عليه عقلي أُعجب به ولا اضع حدوداً أو سقفاً لما اقرا .....

تقبل اسفي مرة اخرى ..وأخيرة ....

مودتي العميقة

اسامة

Post: #137
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبدالغفار محمد سعيد
Date: 08-05-2009, 12:59 PM
Parent: #135

معزرة فلقد هبط تعليقى السابق فى مكان غير الذى
أردته له (مباشرة تحت النص الشعرى للشاعر سعدى يوسف )، وهذا للتنويه.


روح اسامة الشاعرية معجونة بغنائية عالية وايقاع مميز واكاد اجزم انه اشتغل من خلال فكرة
فى إتجاه كبح غنائيته من اجل خروج النص فى صورته المتحققه فى إتجاه مرحلة شعرية جديدة

Post: #138
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزام حسن فرح
Date: 08-05-2009, 01:37 PM
Parent: #137

Osama Mohammed

كيفك يا زول يا كُوَيِس ... والله ما شاءالله عليك نفسك بارِد وبِتجبُر الواحِد
يِتْمثل بيك في الحُوار وأنا في الحقيقة بشكُرك إنك فِهِمت إنو أنا ما بقصُد
أتشاكل وخصوصاً مع زول كُوَيِس جِداً زَيك ...
أنا سألتك :
Quote: والعيب شنو لامِن أفتِش عن الزول في إرشيفو ؟

وإنت جاوبت :
Quote: انا ما قلت عيب لكن هو بتكلم في موضوع وانت جبت حاجة تانية ....

طَيِب يا سيدي أنا قُلت رأي في نص الخواض وبطريقة بِتشبة الخواض وقامتو ...
أها الدخل < تشكيلي > في الموضوع شنو ... أنا بتكلم في نص طرحو لينا الخواض
الجاب تشكيلي في الموضوع شنو؟ شُفت كيف إنو مُحسِن خالِد جاط الأمور والبِجوط بنجوط
معاهو ...

إنت عارِف أنا زول رطاني أحمِد الله وعِشت فِترة في البِطانة ... حبيت غُناهُم (شِعْرهُم)
وعِندي فوقو مُحاولات وأنا مُشرِف على مُنتدى نوبي وعضو في عِدة مُنتديات نوبِية وبكتِب
لأهلي شِعر البُطانة طالبوني بِالتشكيل والشرح بقيت أشكِل الحُروف وإتشبكت فوقا
ومشيت فيها بِوَشي وبقيت ما بقدر أكتِب بلا تشكيل أها تشكيلي صاح ما صاح أنا دايِر
أكتِب قُران أصلو ... وأصلو ما بخلي تشكيلي لو جاني أبوالأسَود الدؤلي ذاتو وقال
لي خلي ما بخلي ...

يا خوي شايفك ما جاوبت لي عن رأيك في الإقتِباس الجلبتو حق محسن خالد بِتاع الأمثال
السودانِية الخايِف عليها تِنْمحي مِن الذاكِرة السودانِية وتنحرِم مِنها أجيال القادِمة
وهي إرث العظيم ... معقول تقنِب تفُط سطُر وتكتِب في سطُر ...

إحْتِراماتي (مُشكْلة تشكيلاً)

Post: #139
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 09-05-2009, 06:38 AM
Parent: #138

يا عزاز شامي
طبعاً المعنى القاموسي الأوردتيهو ما بيختلف كتير من البيرد في الذهن لما تُطلق كلمة زي دي،
ولا أعتقد أنني أوردت في مداخلاتي رفضي لنقد النص ,
ومداخلاتي مازالت موجودة،
المسألة لم تتعد اطلاقاً مواجهة رأي برأي
ما الذي يجعل ما تقولينه نقد للنص "|نقد" وما أقوله أنا مجرد تطبيل و"حورنة" لكاتب النص!
هل ورد في أي من مداخلاتي ما يمكن أن يستشف منه ذلك؟ ,
أنا لم أكن مخلصاً لا لأسامة ولا للنص لكن وأنا لا أعرف الكيفية المنطقية والمعرفية التي صار بها ( استصحبتم معكم تجربته الشعرية ) اخلاص لاسامة وبالتالي مبرر لاستخدام هكذا كلمة..
أيضاً الرجاء توضيح أين خاطبت أنا بلغة غير هادئة
هذا طبعاً بعد الاعتراض على كلمة المؤيدين هذه وكأننا في خضم صراع سياسي أو حرب،
هل نحن مازلنا نتحدث عن النص المكتوب أعلاه؟!
وما نتحدث عنه الآن يوضح أنك لمتلتزمي بما قلت هنا
Quote: كل ما ذكرته انا في هذا الخيط أو خيط ذي علاقة كان نقدا صرفا للنص و من ناحية جندرية
لا للشخوص ولا المؤيدين ولا محاباة للمعارضين و الواقفين في ضفتي من الرأي ...

Post: #140
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 09-05-2009, 05:28 PM
Parent: #139

Between lyricism & poetry
Mustafa’s lyrics as a Model
By:
Muhsin Khalid

-----------------
القصيدة شيءٌ يكمن بداخل بصيرة القصيدة ذاتها، لا في برَّانيتها العدديّة، ولا الموسيقيّة، ولا البنائية المصطلحيّة، بمعنى المتعارف عليها. أي أنّني أوافق خطأ الأخفش واحتفال ابن جنّي به، وإن تأتي موافقتي من باب آخر غير الذي طرقاه تماماً. وسَوْقي للموضوع هنا تَمَّ من باب إثبات أنَّ العرب كانوا -تاريخياً- يفصلون بين ما هو قصيد وما هو غير ذلك، هذه هي النقطة التي أُريدها. وما لا أُريده هو معايير ضبطهم كُلّها لتلك المسألة، المأخوذة عن العادة والتي لا يُبرهنها ولا يدعم حُجّيتها عندهم سوى التواتر. فالتواتر في حدِّ ذاته، ويا للأسف، مَثَّل منتهى الاستدلال والحُجّية في حضارات الأقدمين. وانظر إلى ابن جنِّي النحرير نفسه يعتبر مجرّد كون الأخفش قد قالها، فهذه إجازة؛ بغضّ النظر عن رؤيته الخاصّة وتفكيكه للمسألة، وبغضّ النظر عن أقاويل الأخفش الأخرى التي تناقض سهوه هذا. ومختصر رأيي هنا، أنَّ القصيدة لا يمكن أن تُعَّرف لدى هذه النقطة، إلا حين تُختبر وتُنظر، ويصعب وضع معايير قَبْليّة تتوقَّع ماهيّة قصيدة قادمة، إن كانت هي بالفعل قصيدة وليست ليركساً. في ذات الوقت الذي بوسعنا أن نتتبع معايير تدلّنا على من هو الشاعر نفسه؟ من خلال مستويات الوعي الثلاثة التي عيّنتُها بالفنّي، والوجودي، والإنساني، بدراسة ما أنتجه الشخص فعلاً وواقعاً من أعمال حاضرة. وإن سرنا في أية طريق غير هذه، فهي جادَّة الليركس دون شك بالنسبة لي. الجادَّة التي تستلف كامل وعيها الثلاثي هذا من الرواسب الحضارية الموجودة سلفاً، ولا يتعيَّن دورها في خلق الشعر إلا بالصياغة وكفى. ليكون المنتوج هو الليركس وليس القصيدة.
فحين يقول محمود درويش، هذه "القطعة" بمصطلحات الأقدمين:
{الظلُّ، لا ذَكرٌ ولا أنثى
رماديٌّ، ولو أشعلْتُ فيه النارَ}، فهي قصيدة مكتملة.

أو حين يقول أدونيس:
{يُخَبِّئُ الليل عَنَّا شهيَّة أحشائه}، هذا السطر أيضاً قصيدة بحالها.

ومن قصائد أمجد ناصر:
{ليقترب بعضُنا من بعض
فرائحة الإنسان -حتَّى الجُثَّة-
أكثر إنعاشاً من رخام الشاهدة}.

ولنوري الجَرَّاح هذه القصيدة:
{أهربُ
لأوسِّعَ لك في كلِّ هَرَبٍ أُفقاً
وفي كُلِّ موسيقى
مقعداً
لأُضيفك على كُلِّ نُقصانٍ
لأملأ بك الموتَ}.

لسركون بولص:
{قرأتُك في أوحَش الليالي، لتنفكّ بينَ يديّ ضماداتُ العائلة}.

لقاسم حَدَّاد:
{الوجوه، الوجوه
استعارت حياداً من الماء
استدارت لتخلع أقنعةً من هواء}.

ولسيف الرحبي:
{صراخي الذي بنيتُ العشبَ على
صقيعه
الناهب الأعمى لميراث السكون}.

وهؤلاء الشعراء أنفسهم، قد تجدهم كُتَّاب ليركس في أعمالٍ ثانية لهم، هذه مسألة يحسمها العمل المُتناوَل. أي أنَّ القصائد هي التي تُعَيِّن نفسها باستيلادها لذاتها، ولا يُعيِّن لها طبيعتَها أو ملامحها ناقدٌ ما أو فيلسوف بحَزْرِه لعدد أبياتها، ولا برسمه لمماشي وزنها، ولا بأي مصطلحات أخرى تصبُّ في اتّجاه اقتراح بنائها. القصيدة تبدأ بنفسها، والدةً للمستقبل قبل أن يلدها، وما من خواطر عنها ولا ذكريات لها، وكُلّ ما نعرفه عن شعرٍ قرأناه فهو لشعر آخر، قيل وانتهى الأمر. فليس بوسع أحد، حتّى الشاعر نفسه، معرفة قصيدته القادمة. إذن من الطبيعي أن نجهل نحن أيضاً طرائق تخمين الشعر وتوقّعه، وإلا لأصبح بوسعنا جميعاً أن نغدو شعراء. فالقصيدة كائن مُباغت تمام المُباغتة لشاعرها ذاته، قبلنا نحن، فهي تُمْلِل ذاتها، وفردانيتها، وحضارة شاعرها الخاصَّة به هي ما يُنْجِحها، وما دون ذلك تذهب به سيولُ الليركس.
والفنّان عموماً، أو الشاعر بشقيه، من يكتب الشعر ومن يكتب الأغاني، يمكنه أن يكون جيداً ويستمر جيداً حتّى وفاته، ولكن من هو الفنّان المتميِّز أو "العبقري" إن شئت؟
هو الذي تصنعه مميزات أرحب مما تَوَفَّر لغيره بالطبع، وعندي شخصيَّاً هو صاحب الوعي الكبير بمستوياته الثلاثة، خصوصاً الفنّي، والمعرفة العريضة والموهبة الضخمة أيضاً، وتلك الروح الحائكة لهذه الخصائص كلّها مع بعضها بعضاً، لأجل صُنْع "عبقرية".
وبعد هذا العَرض للِّيركس وخصائصه، أستخلص أنَّ كاتب الليركس هو من له موهبة توليف الشعر، وهي موهبة أخرى وأدنى من موهبة الوعي الفني المتكامل التي تُمَكِّن الشاعر من انتهاج خطٍ جديدٍ تماماً، وعلى صعيد كافّة المناحي والأدوات. فالليركس عماده:
1- مفردات يومية.
2- جُمل جاهزة.
3- صور جاهزة.
4- مقولات جاهزة.
5- وعي إنساني/ وجودي جاهز.
6- "وعي فنّي" مجتمعي، جاهز.
وإنِّي هنا أركِّز على الوعي الفني أكثر، وأُشَدِّد عليه بكل حرص متوفّر، للأهميّة الجوهريّة والحاسمة لهذه النقطة. لأنَّ الوعي "الإنساني" و"الوجودي" بكافّة أشكالهما سهلان وتُوَفِّرهما وتطوِّرهما القراءات. وإن لم تُوجد القراءات توفّرهما حركةُ المجتمع نفسها إن قَصَّر عن توفيرهما الفنّان/ الشاعر. فهو يعمل ضمن منظومة الحضارة الإنسانية وما بلغته في شموليتها.
وربما يحتجُّ أحد المهتمين بالمسألة، على عمليّة نقد الشعر من خلال مضمونيّته، ولكن هذه نقطة يبدو من العسير تجاوزها ما دام من يقصدون الشعر لا بُدّ أن يخرجوا منه بأشياء، دون أن نُسمّي هذه الأشياء أو اللُّقى بالفاكهة أو الحصرم أو أي اسمٍ آخر. وابتداعي الحاضر هذا، لثلاثية الوعي "الإنساني" "الوجودي" "الفني"، جاء بالتحديد لأجل التأمُّل في الشعر عبر أكثر من نافذة. فهناك في قلب الشعر ما هو ابتناء للإنسان خيراً وشرَّاً، وما هو تأمُّل في الوجود، وما هو أُخيولات إمتاع بحتة لا تقع إلا في باب ما هو "فنّي". وفي تقديري أنَّها ثلاثيّة محكمة لا يمكن لأي مادة شعرية كانت أن تخرج منها. وقد أوجزت الحداثة بنظرتها للشعر "كموقف من الوجود" في تمامه. وباب الإنسانيات بمعنى فكرها المتعلّق بها، أو الوجوديات وفكرها المرتبط بها أيضاً، بابٌ من المستحيل إسقاطه. مع ملاحظة أنَّ ما يقع دائماً في شراك الوعييْن الإنساني والوجودي هو الليركس. فالشعر الحق هو بالأصل ما يحوم بين أفلاك لا تستطيع أن تدخل إليها عبر هاتين النافذتين بسهولة.
ومن قراءة مترجمة نُشرت بإحدى الصحف لكتاب "الخيال الحُر" للمُفكِّر ليونيل ترلينغ أختارُ منها هذه النقاط التي لخّصتُها أدناه:
1- لا يمكن تفريغ الأدب من الفكر.
2- هنالك فرقٌ بين الفكر والأيدولوجيا، والأيدولوجيا ليست بالضرورة نتاجاً للفكر.
3- الشعراء الأكثر تأثيراً فينا هم الأكثر وعياً بالبلاغة، أو هم الواعون بالمضمون الفكري لأعمالهم.

مع العلم بأنَّ هذا التعمُّق المُحَادِد كلّه يقوم باتجاه الشعر وحده، وبخصوص الشعراء فقط. لأنَّهم هم من يوفّرون فكراً بداخل قصائدهم، بل ويبتدعون أيدوليجيات شخصيّة غير تنظيمية، ربما لم ينتبه لها ترلينغ. ففي رؤيتي، الشاعر الكبير هو حزبٌ كبير أيضاً، وهو حضارةُ وحده. فخلق الفكر وهذه الأيدلوجيات الشخصية والوعي بالبلاغة وبالمضمون الفكري للأعمال، كُلُّ هذا مما لا ينطبق على كُتَّاب الأغنيات، وإنّما على كُتّاب الشعر. لأنَّ الليركس يقتات بشكل أساسي على الوعي الثلاثي المتوفّر هذا وبنفس صياغات المجتمع اللغوية له. لذلك هو معرّضٌ لأن يتبنى أخطاء المجتمع الرؤيوية، ولأن يرشُد حين يرشدوا. فهل بوسعنا مثلاً قبول صاحب تلك المقولة القديمة والشهيرة، على أنَّه رؤيوي، أو رائد أبلج، وسارٍ أصيل، يسبق قومه بالاستشراف والاستبصار لهم!؟ بالرغم من أنَّه كان قائد قومه وزعيمهم! أعني "دُرَيد بن الصَمّة"، صاحب البسالة والنباهة العسكريّة المشهودة في أكثر من مائة معركة، والذي {جعله محمد بن سلام أوَّل شعراء الفرسان، وقد كان أطول الفرسان الشعراء غزواً، وأبعدهم أثراً وأكثرهم ظفراً، وأيمنهم نقيبة عند العرب، وأشعرهم}، كما يروي عنه البغدادي في خزانة الأدب. ومع هذا التبجيل كلّه، والمديح المنضَّد بريادة أشكُّ فيها كثيراً، لأنَّه للأسف صاحب الوعي المُرتكس الذي أنتج:
{وهل أنا إلا من غَزيَّة إن غَوت
غَويتُ وإن تَرشُد غَزيَّةُ أرشدِ}.

ولكن المشكلة الفنيّة الأبعد تعقيداً من كل ذلك، تتمثَّل في توفير "الوعي الفني" الذي هو متروكٌ للفنّان وليس لأحدٍ غيره. ومن يتبع الناس في وعيهم الوجودي والإنساني، مرشّحٌ أكثر من غيره لأن يتبعهم في كل شيء. ففنَّان الليركس يستلف حتّى الصياغات الفنيَّة المتوارَثة للمجتمع كما هي. وبحجم موهبته في مسألة "الصياغة" هذه تتمثّل كلّ خصوصيته الفنيّة. في حين أنَّه كان من الواجب عليه أن يختلف هذا الوعي الفنّي عنده عن وعي غيره من الفنّانين، بالضرورة. لترسيم المنهج الخاص بالفنان، رؤاه، وإسهاماته الفردية في تطوير المعارف الجماليّة، وهذا ما كان أساساً وميزاتٍ للفنّانين العظماء كلّهم ولأعمالهم الفنيَّة الخالدة.

Post: #141
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Awad Omer
Date: 09-05-2009, 06:45 PM
Parent: #140

عن اذنكم انا طالع من هنا ...
الكلام بقى مسيخ و ناشف عضم

Post: #142
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 09-05-2009, 07:55 PM
Parent: #141

ما بدري يا خليفة، أتونَّس شوية يا أخينا، الشاي فوق النار.

-------------
ما قلنالكم الونسة والـchـات بدربهم، والنقد بدربو، نقد، نقد. زن, زن، نقد، فرجك، فرجك،،، طربق، طربق.
يشفوا من ود الصائم: كاااااك كاااك، والواحد لا يبيِّض ولا يعرف يطير!
كلامي دا نظام آراء عايرة وكدا، وبرضو نقد عاير.

Post: #143
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 09-05-2009, 08:55 PM
Parent: #142

الأخ عزام فرح، تحيّة للمرة الثانية، وأرجو أن لا تتركها بوراً كما تركتها في المَرّة الأولى.
لأنو يا أخوي، دا محل آراء، لا بيناتنا جزيرة كما جاء في حكمة الأهالي، ولا ميراث، مش؟
فشنو نفاق ولو لقيت أي حاجة عنك أقولها، وإني أسخر منك وأدافع عن شعر الخواض، وإيه وإيه مما جئت به.
هسّع في ذمتك، أنا قلت حرف واحد عَمَّا كتبه الخواض!؟ هسّع إنت بتعرف أنا بوافقك الرأي وألا بخالفك في خصوص نص الخواض!؟ ما بتعرف لأني ما قلت حرف واحد عنها.
كدي جيب لينا حرف واحد بس أنا قلته عن قصيدة الخواض. دخلت هنا بهدف محاصرة (الآراء) العايرة، والردود العايرة برضها، زي ردودك علي دي. ما يتهمني بالنفاق، بينما أنت لا تعرفني ولم تعاملني في حياتك، فكيف عرفت أنني منافق!؟
إذا وجدتَ لي كتابتين متضاربتين، فهذا يسمّى بالتناقض المعرفي، ككتابة. مش تقول محسن دا منافق، إنت يا زول لم تبع ولم تشرِ معي، لم تصاهرني، ولم تجاورني، ولم تآخني، ولم تداخلني في مكروه أو خير، ولم تخالطني، ولا تعرفني، فمن أين لك بأنني منافق؟
عفواً لأني لم أرد عليك بالتفصيل إذ أحببت لك أن تتخلص من هذه الروح (العدوانية) و(المتجنية) في كلامك وتخجل من كعوبيتك دي وتختشي من تجاوزاتك.
إنّي لم أتحدث عن ذائقتك لتقول بأنني سخرت منك. لو أنا قلت ليك ذائقتك تافهة، كدا دا تسميهو أنا سخرت منك وتفهت ذائقتك. لكن أنا تحدثت عن (التشكيل) وهو علم، يمكنك أن تقول لي اثبت ما تدعيه وتنظر بعد ذلك ثم تستفيد أو لا تستفيد.
لكن مافي سخرية هنا. طيّب ليه أنا بتكلم عن هذا التشكيل، إنت قايل كلامي دا زايد عن العبار؟ أبدا وحاة أمي، معبور بالحتربة، لأنك ببساطة تتحدث عن الموسيقى في الشعر، فما أدراك بالموسيقى في الشعر إذا كانت موزونة وألا لا وأنت لا تكاد تشكّل مفردة واحدة على نحو "سليم"، كي نعرف أنك تقرأ الأصوات المكتوبة على نحو "سليم"!؟
الموسيقى يا عزام في الشعر بثبتوها بالتشكيل دا، وقع ليك ليه أنا اتكلمت عن تشكيلك؟ ودا كلامك:
Quote: نعم إنهُم حرروها مِن الأوزان ففقدت رونقُها كما فقد الشِعر تماسُكَهُ إبتِداءً بِظهور قصيدة التفعيلة وإن كانت الأخيرة لم تعُقْ القصيدة العمودِية بِالكُلِية فقد حفِظت بعض ماء وجهِها ...
وأُصنِف ما كتبهُ الخواض < لسن هن للسرير فقط > كـ< خاطِرة >
فياخي بقرأ مداخلتك كلها، وبلقى خشمي بقى زي خشم توم وجيري، مش خشمهم بتمطّى ويتعوج على خمسين شكل في الثانية، ومرات يلصق في الحيطة الهنوووك، ومرات في السقف الفوووق، ويجروهو يجي راجع ويعمل صوت طرااااخ، دا قاعد تسويهو إنت في خشومنا بالتشكيل بتاعك "العاير" دا، بحاول بقرأ كلماتك كما تشكلها أنت، فما بقدر، لأنو التشكيل مسيوط لدرجة مفجعة. فهل في كلامي دا، ما يدعوك للشتم، والتحديات، وكان وقف مني، وأكان أنا جيتو، وحجزني طارق أبو عبيدة! عيب يا عزام، الخواض دا قدامك ما اتردم بالفارغة والطرمذة، لما الجماعة فتروا. شفتو أساء؟ شتم؟ بقى يتكلم بره من رأسو!؟ أبداً، مش إنت بتقول مافي (إله) ومش عارف إيه وإيه، حصل في زول قالك أنا إله!؟ إنت بتجيب الفرضيات براك وترد عليها براك!؟
وكلامك صاح مافي (إله) هنا، لكن يا أخوي أنكلمك في محترفين، لو حاوروك بحاوروك باحتراف مش بالشتائم، الشتائم ما بتزنق زول، البزنق هو المنطق. فراجع روحك، ولو لقيتني بس حق شتائم تعال واصل فيها قشة ما تعترلك.

Post: #144
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 09-05-2009, 09:11 PM
Parent: #143

Between lyricism & poetry
Mustafa’s lyrics as a Model
:by
Muhsin Khalid

------------
ج- الطبيعة معجونة بالجسد والهجر.
والمواد الثلاث هنا "الطبيعة" و"الجسد" و"دائرة الهجر بما فيها من وداع وتشبيب ووصال ومُنى.. إلخ" وعجنهما ببعضهما بعضاً، ومع مفردات الليل خاصّةً، مستلفاتٌ بتمامهن من الشعر العربي بقِدَم المُعَلَّقات ومُحْتَذِياتٌ له. وملاحظتي الأساسية أنَّ الشعر المنظوم بالعربية الغابرة في إجماله يبدأ وينتهي لدى الوصف القشري للأشياء. وبذا فهو فقيرٌ من ناحية مادّته فقراً مُرعباً. ومرتدٌّ في تطوره كلّ الردّة إذا قارنّاه بالشعر الذي يمكن استلاله من المسلات الكوشية، آثار الفينيقيين، المصريين، البابليين، أو في حِقَب أوفيد وصحبه من الرومان أو منافسيه من اليونان. فالشعر عند هذه الحِقَب المقطوعة من درجة بُعدها نحو الماضي، لهو أرقى، بشكل لا يُوصف، من شعر الحِقَب الوسيطة كلّها من التاريخ. فكتابات هذه الحِقَب قشرية لحدّ الأذى، وهذا ما توارثته عنها الحقيبة بالضبط.
فالليل لكم هو شاسع المعنى واللُّقى في أي مدوّنة من تاريخ بائد، ولكم هو ذليل ومُسْتَرْخَص في معانيه الوجودية كافّة لدى أغنية الحقيبة. ليس الليل فحسب بل الطبيعة في تمامها لا وجود لها مطلقاً بمعزل عن المرأة، وكخادمة لسهر فقدها، أو مُتَع الظَّفَر بها. ولكم هو سمج وذليل -في ذائقتي- هذا الاشتباك الأبدي بالوجود من خلال رفقة الكائنات الأخرى. بما يكسر التأمل، وثراء الوحدة لحد الإزدواج في كائنٍ خرافي من رأسين، وذي أربعة "رجلين، عينين، يدين" يضاجع نفسه في يأس لا ينتهي، ولا يكتفي أبداً من ولادة الكائنات المشوَّهة.
هذا تقاعسٌ عن عطايا الوحدة وابتذالٌ للفردانية حدّ الشيوع المُضِر. فالكائنات في غناء الحقيبة تعاف مصيرها الشجاع والحصري على ما يبدو، ولا حِيَل لها في دَفْع العدم إلا بالتناسل المُمتد. والعدم لا يدفعه إلا الإبداع والتجديد والخلق، فالتناسخ والتشابه والتكرار هي أوَّل دلائل الموت.
ربما لا تخلو أغنية حقيبة واحدة من مفردة "الليل" أو ما ينوب عنها، محشودةً في مفردة "العين" سهراً، ونحولاً، وبكاءً.. على مُفْتَقَدٍ لا علامات تصعُد به دَرَج الوصف سوى ما هو اكتيالٌ من الجسد، وما هو نقاءٌ من كلِّ تطلع آخر عدا السرير.
{هجد الأنام وأنا وحدي مساهر
النحول على جسمي يا حبايب ظاهر
هوووي أسبابي
الحب الطاهر}.

وهكذا بلا نهاية، تتسمَّر الحقيبة كلّها وتتحنَّط في هذا النعش، حتى تبلغ الدنيا "حداثة" الكاشف تلك، التي هي مواصَلةٌ في ذات خط ومضمون وبنية الليركس:
{الليل.. الليل.. ما بنومه
أنا حارس نجومه}.
*
{لَيْ نِيَّة في قمر السماء... مقاصدي آه ما أجسمها
والقمره ما لقيت سلّمها}.

و"القمره" المقصودة هنا هي المرأة بالطبع، فتصبح مقاصده، للأسف، ما أتفهها وليس أجسمها. ولو أنَّه كان يعيش في بيئة غربية مثلاً حيث ثقافة (لليلة واحدة فقط: one night stand) لاكتشف أنه من دون مقاصد مطلقاً، لكونه لا يستطيع أن ينفذ ببصيرته في تلك الأكوان وحدها وسيرورتها بمعزَلٍ عن الكائن المشهور "المرأة". ولاكتشف أنَّ الطبيعة ذات الأفلاك والأشجار والأمواه أكبر من هجرانه ذلك، بحيث لا سبيل للمقارنة. بل أكبر من خَلْقه هو نفسه وحبيبته "القمره" تلك، على حدِّ قول القرآن: {لَخلقُ السماوات والأرض أكبرُ من خلق الناس ولكنَّ أكثرَ الناسِ لا يعلمون. غافر:57}.
فالطبيعة وحدها مادَّة تأمُّل وفن لا ينضب، وسلافة غيبوبات صافية ما هي بحاجة أبداً لكي تُشعشع بعيني حبيبة وسهر وهجران:
{إنَّ في خلق السماواتِ والأرض، واختلافِ الليل والنَّهَار، والفُلكِ التي تجري في البحر بما ينفعُ الناسَ، وما أنزل اللهُ من السماء من ماءٍ فأحيا به الأرضَ بعد موتها.. وبَثَّ فيها من كلِّ دابَّة، وتصريفِ الرياح، والسحابِ المُسَخِّر بين السماء والأرض.. لآياتٌ لقومٍ يعقلون. البقرة: 164}.

وهذا العجز عن التقَدُّم وَقَعَ لأنَّ شعراء حداثة الكاشف هم أنفسهم شعراء الحقيبة في الغالب الأعم، كسيِّد عبد العزيز مثلاً، فهو قد عاش بين التاريخين (1900م-1976م). وأيضاً جاء هذا الجمود ليبرهن نظرية أن اللاحقين بالفعل تكلوا كربونهم على أعمال سابقيهم، كي يُعيدوا إنتاج نصوص الحقيبة ذاتها، وعلى كافَّة مستويات وعيها الإنساني والوجودي، مع توارث حَرْفِي للصنعة من ناحية جانب الوعي الفنِّي.
وهذا القصور كلّه تمَّ "تجاوزه" بعد ذلك في تجربة مصطفى، وفي التجارب التي عقبت أزمانه أيضاً من خلال التطور في الكتابة الذي أسهمت تجربة مصطفى المُبَكّرة في إشاعته وترويجه.
فلننظر مثلاً إلى ما تغنيه مجموعة "عقد الجَلاد":
{لأنِّك عندي كل الخير
وجيهك فرحة الدنيا
ودواخلك زي شُعاع النور}.

وهذا مقطعٌ حديثٌ في أُخيولاته ورؤيته وديباجته الفنيّة معاً، ويفترع نصّه بعكس كل التوقعات مما قبل زمان مصطفى. فـ80% مما هو غزلي من الأغنيات قبل زمان مصطفى إما أن تُفترع بالليل أو أحد تداعياته كالسُّهاد وغيره، وإما بالوصف الجسدي المُباشر. أمَّا أن يبدأ امتداح هذه الحبيبة بشكل معنوي فهذا شيء نادرٌ جداً في الماضي إن لم يكن معدوماً. ثم يلي ذلك تشبيه الوجه بـ{فرحة الدنيا} الشيء المعنوي أيضاً. عكس الوجوه كلّها مما قبل مصطفى وحتى أثناء حياته وبعده، التي هي "وجه قمراء" أو "قمر أربعطاشر" أو "مدوّر مثل القمر" وإلى آخره من تداعياتٍ لـ"صورة واحدة"، عقيمة، وأبدية في جمودها وقشريتها ومتكرّرة من زمان ما قبل المعلّقات.
أمَّا استخدام مفردة "الدواخل" في هذا المقطع فارتقاءٌ ما بعده دَرَج، كما جاءت هذه "الدواخل" مُشَابِهة للنور، فهي ليست "بيضاء نيّة" أو "أبيض ضميرك"، ومن (هنا) ينهض الفاصل الحاسم، والمُمَيِّز اللُّبي، في تقسيم أزمنة الغناء لما قبل مصطفى وفيما هو بعده.
فـ"دواخل" المحبوب هذه، أي قيمته الحقيقية وليست قشرته، لم تكن شيئاً يُعْتَدُّ به مطلقاً في الزمان القديم. وكل ما يهم من المحبوب شيءٌ شكلي، قشري، صنمي. فما اختاره مصطفى من ليركس لتجربته خرج بالكائن المؤنّث من حيّز صفة الملامح إلى فيصل القدرات، ومن سجن الميزة البدنية نحو آفاق بوسع المرأة/ الإنسان أن تكونها. فليس بوسع أحد أن يكون تمثالاً جميلاً إن لم يكن قد تَمَّت ولادتُه كذلك. ولكن بوسع الجميع أن يكونوا بشراً وسيمي الروح ومرتقين بذاتهم. فهم بذلك يحققون جمالاً تندُّ عنه التماثيل وفراغُ الصور.

Post: #145
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: الوليد محمد الامين
Date: 09-05-2009, 09:30 PM
Parent: #144

التحايا للمتداخلين

وددت ان احيي الصديق العزيز محسن خالد

كذلك وددت ان اعبر عن سعادتي باسهاماته هنا ، فنحن وان انطلقنا من ذائقتنا وحسن ظننا فمحسن ينطلق من تراكم معرفي وذائقة لا يستهان

بها .


( محسن ارجو مراجعة المسنجر الداخلي )


مودتي .

Post: #146
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: الوليد محمد الامين
Date: 09-05-2009, 09:30 PM
Parent: #144

حذف للتكرار

Post: #147
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 10-05-2009, 05:55 AM
Parent: #146

Quote: فـ"دواخل" المحبوب هذه، أي قيمته الحقيقية وليست قشرته، لم تكن شيئاً يُعْتَدُّ به مطلقاً في الزمان القديم. وكل ما يهم من المحبوب شيءٌ شكلي، قشري، صنمي. فما اختاره مصطفى من ليركس لتجربته خرج بالكائن المؤنّث من حيّز صفة الملامح إلى فيصل القدرات، ومن سجن الميزة البدنية نحو آفاق بوسع المرأة/ الإنسان أن تكونها. فليس بوسع أحد أن يكون تمثالاً جميلاً إن لم يكن قد تَمَّت ولادتُه كذلك. ولكن بوسع الجميع أن يكونوا بشراً وسيمي الروح ومرتقين بذاتهم. فهم بذلك يحققون جمالاً تندُّ عنه التماثيل وفراغُ الصور.


كلام يا عوض دكام.
المصيبة يا محسن بعد القفزة اللي تحدثت عنها يبدو أن هنالك انكفاء ما يحدث الآن فعاد الاحتفاء بالقشور
و المظهر البراني ليفرض نفسه مجددا على الذائقة الجمالية السودانية و تراجعت لحد كبير ملامح الحداثة
الجنينية التي بدأت في التشكل اواخر القرن الماضي..
خطوة للامام..خطوتان للخلف.

Post: #148
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: الجندرية
Date: 10-05-2009, 08:11 AM
Parent: #147

سلام يا اسامة
نصك وما اثاره أبلغ تطبيق لنظريات التلقي والقراءة صادفته في هذا المنبر ـ ان لم اقل اطلاقا ـ حتى الان.
فانظر اي مجد حصد يا صديقي

لدي حديث يقف بحلقي حول القصد والأثر ودورهما في التجنيس الابداعي.
ربما ان اسعفني الوقت اعود لاكتبه.


،،،،،

سلام يا محسن وتحية تقدير واحترام

وللمرة الكم ما عارفة اقول ليك صح اللسان، وسلم القلم.

Post: #150
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 10-05-2009, 10:33 AM
Parent: #148

Between lyricism & poetry
Mustafa’s lyrics as a Model
:By
Muhsin Khalid

------------------------------
مع التنويه المهم جداً، إلى أنَّ ما أعتبره هنا "عيب الحقيبة الأساس" ليس التناول للجسد في حدِّ ذاته، فدعوتي قائمة أبداً لحب الجسد الذي أملى علينا أعداءُ الحياة كُرْهَه بدون سبب. وإنَّما وجه اعتراضي الرئيس على الوصف "القشري" للجسد: soma. ومعظم أغاني الحقيبة تُمَثِّل رقصاً سطحياً، أو لَيَرز layers خارجيَّة على كل ما هو somatic، وهذا وجه ضعفها الفنّي والرؤيوي لا الأخلاقي. فالجسد ذاته في تناول شعراء مجيدين يمكنه أن يكون نفاذاً وميزةَ استبصارٍ وليس عيباً. العيب هو القشرية وترتيب القائمة "ألف" من الجسد، مع القائمة "باء" من الفواكه والنبات والحيوان والطبيعة.. وإلخ
عيونك: المها.
شَعَرك: الليل.
ردفك: المنبر.
نهدك: البرتكان.
قوامك: البان.
إلى أن تَنْبُتَ الحبيبة ذاتها، تبتّق وتُثمر:
{شجر العنب يا ناس شايل عناقيده}.

وليس من الضروري أن يرتبط هذا التسطيح بالجسد وحده. فبالوسع أيضاً أن يرتبط التسطيح بمعاني وجوديَّة عميقة، تصبح قشريّة هي الأخرى من خلال كيفيّة التناول لها. وإذا أخذنا على سبيل المثال الليركس المكتوب للطنبور، من غناء الشمال الأقصى. الذي يتناول أغلبه موضوعة "الحنين"، ومعروف أنَّه ليركس النوستالجيا الأوَّل في السودان.
ولكن بمراجعتنا لكيفيّة هذا التناول نجده لا يخرج عن حكاية شخص مغترب، أو مسافر عن الديار، أو حكاية شخص يحن إلى والدته والزراعة. نادراً ما تجد فيه ضروباً وجوديَّة عميقة ومختلفة، كالليركس الذي يتحدَّث عن الدرويش الذي ذهب إلى لا مكان:
{ما شفت عوّض يا ساري الليل
تابع النجمات سار لا قِدَّام
يا ساري الليل}.

هذا العمل عظيم، وهو يحكي عن درويش يافع أُفتقِد بموجبات غير الاغتراب والسفر العاديين، ولكن نوع هذا العمل نادر. فغالبُ ليركس النوستالجيا المعني هذا يتلخَّص في أغراض شخصٍ مسافر، أو مغترب، يملأ الهاندباغ ويقصّر عن ملء القلوب. حنينٌ عادي إلى الأم والزراعة، وهاتان موضوعتان أجدهما مُكَرّرتان وقشريتان للغاية، بالنسبة للمساحات الأخرى التي كان يمكن لهذا الليركس أن يتمدَّد فيها ويرتادها. أمَّا محدودية ليركس الحماسة وما يصف الشجاعة والكرم، أي الليركس الذي أُشتهرت به منطقة كبوشيَّة من الشمال الأوسط(1 )، فنجد أنَّ الممدوح فيه إمَّا أنَّه شخصٌ يذبح الأعداء، أو أنَّه شخصٌ يذبح البهائم لإكرام غير الأعداء. وهذه المسألة أرُدُّها بشكل أساس لكون كُتَّاب الليركس يأخذون من بعضهم بعضاً. فالتصوير للمعارك كلّها يتكرَّر لدرجة تجعله يصف معركة واحدة فقط. مثلما هو تصوير الفرسان جميعاً يتم وكأنَّهم يصفون فارساً واحداً لا غير، لتطابق الصور المستخدمة بين معظم الكُتَّاب. كما تُوجد هنا أيضاً خصائص القائمة "ألف" والقائمة باء ذاتها الموجودة في حالة الحقيبة مع جسد المرأة. فالممدوح، المُجالِد، الأجواد، يمثِّل القائمة "ألف". بينما القائمة "باء" من التشبيهات هي عبارة عن لستة بأسماء الوحوش والجوارح، من تماسيح "أب كريق –و- الدود"، وأسود "الدود"، و"الصقور" التي تطرد الرخم. و"الدوابي" الثعابين. أمَّا الكرم والجود فالتصوير فيه يُلْحِق أيادي الندى هذه إمَّا بالبحر أو المطر، كعادة المُعَلَّقات العربيّة.
{أب كريق في اللِّجِجْ ... أنا أخويَا مُقْلام الحِجَجْ}، لحميراء.
*
{عَرَّش دود مراقد السَار... المن قلبو مو فَشَّار
سمحة المَلَكَة فوق مُختار}.
*
{"تلِّب يا صقر واطرد الرخم منّي" أو:
في محكر الديوان ثابت يا أب قلب
تُقَّابَة النيران ومين متل الحسن؟
وميل يا صقر وضاير الرخم منّي
وميل يا الحسن وباعد الرخم مني"}.

لحميراء أيضاً، والحسن الممدوح هذا، هو الحسن ود ضبعة، من الجوير غرب شندي.
*
{غنّيت كدي أنا قولي تام
للعاصي الكسر اللجام}، والعاصي الذي كسر لجامه هو الحصان، الأغنية لحميراء، وأحياناً تقول "قَرَض" اللجام بدلاً عن كسر اللجام.
*
{بتغنيلو بت عمّه، يا عيني أنا
الدابي الزَّرَق سَمّه}، لحميراء.
*
{أنا المامون علي بنات فريقه
وأنا الدابي إن رَصَد للزول بعيقه}، لخلف الله حمد(2 ).
*
{غنّيت لدابي الرجيمة
وما بحوى علي البهيمة
هيلك الشكرات قديمة
وما بشيل المال الفي القسيمة}.

لخلف الله حَمَد أيضاً، وهنا بعد أن يصف الممدوح، وهو النعيم ود حَمَد الشهير، بالثعبان، وثقافة الثعبان في الكوشيات القديمة أبوابٌ لا حدود لها. بعد ذلك يمتدحه بكونه لا يأخذ مهراً حين تزويج بناته، فالقسيمة هنا قسيمة الزواج. أي على عكس النظرية الإسلاميَّة بالضبط. فهو، الوريث الكوشي، من لا يعتقد بأنَّ بناته للبيع والشراء، وإنَّما يزوِّجهن باختيارهن ومجاناً. وهذا واحد من ملايين الأبنيّة الثقافيّة التي دفعتني لتأسيس (الكوشرثيا( 3)) السودانية، التي لم تتلقَّ الإسلام واللغة العربية فحسب، وإنما أنتجتهما هي بأكثر مما أثَّرا فيها.
{النعيم يا فَحَل القبائل
كريم لَمَّام الهمايل
كِبْرَاً براك ما أظنو خايل
إيدو أم رويق والقبلي شايل}، لخلف الله حَمَد.
وأم رويق ضربٌ من المطر، والقِبْلي شايل، يعني أنَّ البرق القبلي يُبرق في السماء من جهة القبلة، ما يُبَشِّر بهطول المطر القِبْلي.
*
{وكت العيش بِقى بالقُبَض
ديوان النعيم ولا بنسد}، لخلف الله حمد.
أي عندما أصبح العيش، وهو ما يأكله السودانيون من الذرة، بالقُبَض، أي يوزَّع بمقدار قبضة اليد لُشحِّه، يعني بـ(المُدِّ) في اللغة الفصيحة. والصورة ذاتها تجدها لدى حميراء بشكل مختلف قليلاً:
{وكت العيش انفقد
إنت الكُبري الركز البلد
والسار بوبا
يا الفوتك مو دحين
غير خالد ما ليك تنين
وعَرَّش دود الأربعين
السار بوبا
يا الفوتك مو دحين}، أحياناً تُدخلها في هذه الأغنية، ومرات ثانية في أغنية "قمر العِشَاء الضوَّاي".

*
{طَمَح النيل البِلالئ
وجاني أب زيد الهلالي
يا دوبا، صعيبة دربه وبعيدة ميسو
حجر الزلط إن بقيسوو.. لَيْ.. يا دوبا
صعيبة دربه وبعيدة ميسو}.
وطَمَحَان النيل هنا، في هذا الممدوح المُشَبَّه بأبي زيد الهلالي، المقصود به الكرم، وأيضاً "التمرعف" للقتال، أي تبدُّل حالة البشري وانقلابه إلى ضبع ضارٍ حين النزال.
*
وهكذا، إلى آخر الليركس في هذا الباب. نادراً ما تجد صوراً مركَّبَة، ولو باستخدامها للمفردات المذكورة هذه عينها. أو حتَّى أن تكون ناجزة في إبلاغها الإجمالي، كالصورة الجميلة التي ترد في ليركس حميراء:
{عَرَّش دود مراقد السَار... المن قلبو مو فَشَّار
سمحة المَلَكَة فوق مُختار
*
وإيدك ما بتشيل الضَال (وفي رواية "القَاَل" بقاف مفخَّمة، و"المتقلقل" هو الشخص الذي يجلس القرفصاء، بمعنى أنَّه لا يُقاتل الجالسين أو غير الآخذين حذرهم، أي يده لا تأخذ إلا من هو مستعدٌ للقتال).
وإيدك ما بتشيل القَاَل
إيدك تحقب الغَدَّار
حباب سيد نسمة، وسيد مرسال
وسيد الأحمر الصَهَّال
وسيد الأبيض القَرْقَار
يا سيد البَّلَغاء وسيد الدار
ليييهو المو فَشَّار
وخايلة الليلة فوق مختار}.

وهذا المقطع، أجده مختلف قليلاً في تركيبه للصور. فالممدوح فارسٌ لا تأخذ يدُه "الضَال" من بهائم وسعيّة غيره. وبوسع هذه اليد أن تأخذ الغدَّار الذي يأتي لكي يطعن من الخلف. ولذلك أُستخدم الفعل "حَقَبَ"، وفي "أساس البلاغة"، احتقب الشيء واستحقبه، حمله خلفه. ولها معانٍ أخرى كثيرة يدور معظمها حول الخلف. وهنا، في هذا الليركس، هي بمعنى أنَّ الممدوح ماهرٌ بحيث يتصرَّف و"يحقب" هذا المُطاعن من الخلف.
أمَّا "سيد نسمة" فتجوز فيها جميع معانيها الفصيحة التي تُطابق الدارجة السودانيّة. إنْ بمعنى النسمة المباركة، علائم الخير، الأنفس.. أي الممدوح له جاه وبنون. ليتتابع الوصف "سيد مرسال" ما يستوجب أن تكون له شؤون عظيمة، وحاشية يديرها وبذا فهو يُرسل المراسيل. كما أنَّ الممدوح وهو "العمدة مختار، أو بركات"، له جَوّادان أحدهما الأحمر الصهّال، وترد في رواية أخرى "الأحمر الفَخَّار"، أي الذي يجيد الاستعراض والرقص حين الطرب والاحتفالات التي يأتيها الممدوح ممتطياً له. ليصبح الجوّاد الآخر وهو الأبيض "القَرْقَار"، جَوَّاد الحرب. والقرقرة، هدير أصوات الفحول من الدواب والوحوش، كما يرد في القواميس وكما هو الاستخدام لها في الدارجة السودانيَّة. كما يرد في الليركس الآخر لحميراء أيضاً:
{غير خالد ما ليك تنين
ومقرقر دود الأربعين
السار بوبا}.

فهي تُستخدم على الوجهين، بمعنى هدَّار الصوت، وبمعنى مأخوذ من الفعل "قَرْقَرَ" الشيءَ، أي جَوَّفه وثَقَبَه. ليكون "القَرْقَار" هو الثَقَّاب من الجياد، الذي يخترق صفوف الأعداء ويثقبها حين الحرب وضراوة القتال. وسيد "البَلَغاء" وهذا نُطق دارجي لمفردة البُلغَاء. فالممدوح فصيح وخطيب مفوَّه حين الحديث، كما ينبغي لسيد الديار ورئيس القوم أن يكون كاملاً من جميع الوجوه. والليركس يمتد بالممدوح حتى يوصله المديرية، ومجلس العُمَد.
وتقريباً للمغنية "حميراء" هذه 70% مما هو شهير من هذا الضرب، في الشمال الأدنى(4 ). وهي من أعظم مغنِّيي السودان القُدامى، بل ومن أساطير تلك المنطقة. ولا يبز أعمالها سوى أعمال حَكَّامات غرب السودان الراسخات. من وضعن جنس هذا الليركس:
{الجنزير التقيل..البي قلا ياتو
البي يعوقد نارا.. بدفاها هو..
يا
ولد أم درجات.. المأصل ماك نفو
اليوم الحار.. الزول بَلْقَى أخو}(5 ).

وتلاحظ هنا، في هذا الليركس المأخوذ من غرب السودان، الاختلاف في مادَّة الصور ذاتها. لدى الجنزير الثقيل، والسؤال عن الشخص الذي يستطيع رفعه عن الأرض! كي يتأهَّل نحو هذه المهمَّة الفارس الذي يُوقد النيران، ومن يتدفأ بنارها وحده، بمعنى أنه لا يأتي بجريرته إلى غيره، فيُنيخ كلكلها بآخرين. وتعود الصور لتتطابق مع الليركس الشمالي في نقطتين، وهما نقطة القائمة "باء" من الوحوش والجوارح، وربطها بالممدوح، فولد أم دَرَجَات هو النمر. وكذلك لدى نقطة تأصيل الممدوح من ناحية نسبه. ثم يُختتم الليركس بدعوته للتكاتف، فالوقائع حين تقع، الشخص لن يجد إلا أخاه.
هذه النماذج، من الشمال الأقصى والأدنى للسودان وغربه، أعني شاهد الحنين، وحميراء، والحكَّامات، عرضتُها لكونها متقدِّمة قليلاً في أخيلتها. وتحتوي شيئاً من الحراك على صعيد تركيب الصور، وهناك الكثير غيرها، وأرقى منها. ولكن الغالب الأعم هو التناول القشري حتّى لجنس هذه المواد التي تتناول معانٍ غير محسوسة، ولا علاقة لها بالنساء ولا بالغزل.
وأساس موضوعنا، هو قدرات تلك الذهنية التي تكتب كلمات الليركس بُغية بحثنا. فالتسطيح كان يقبع فيها هي، ولذلك فهو متفشٍّ في النواحي كلّها التي شملتها هذه الكتابات. أي أنَّ هذه القشرية لا تشترط بالضرورة مواضيع جسمانية تقع عليها. إذ بوسعها أن تطال مفرداتٍ معنوية بحتة، كالحنين، والشجاعة والكرم وغيرهن من معاني.

------------هوامش------
( 1) الشمال الأقصى كما أراه، يتعيَّن من حلفا إلى أبي حمد، والأوسط من بربر إلى مدني، أما الأدنى فهو ما يقوم من مدني إلى حدود الولايات الجنوبيَّة.
( 2) هو العَلَم الكبير من الرجال المناظر لأسطورة حميراء النسائية في غناء الحماسة. وهو من الشخصيات التي تستحق الدراسة فعلاً كهذه السيّدة العظيمة حميراء.
( 3) الكوشرثيا مصطلح أنتجه صاحب هذه الورقة، ليُحْلله بدلاً عن مصطلح الفولكلور. ويتكوَّن من مفردتي "كوش" للدلالة على الحضارة الكوشية، و"إرث" للدلالة على الحضارة الإسلاميَّة والعربيَّة.
( 4) من أعمالها الشهيرة، التي ربما لا يعرف الناس أنَّها لحميراء، حجر الزلط، قمر العشاء الضوَّاي، الباسل بابكر، غير خالد ما ليك تنين، البلالي لول لولي أنا، محكر الديوان، الطوَّل لساني أنا وللعُقُب شايل، عجبوني كالوا العين، الليلة نوى، يا الريلة هيي، العمدة مختار، جِدْ لي يا يُمَّة وحويتو الحي، وحاة أبوي أنا بمشي الكَيْ كدي، تقيل يا ود برنو هووي.. صاقعة هجايم الليل، .. إلخ.
(5 ) أمَدَّني بالنص كاملاً مع رميته الأستاذ محمَّد النور كَبِّر، الكاتب والقانوني المعروف.
الرمية:
يا أمسديراً جنّة..
الفارس الخيل رمنّا
الزول المابتعرفا
فوق النار تلذا
يا خَدْرَاء آية..
يا فرس المغار..
القزاز أبو سروال
شن لميت الناس الصغار مع الكبار
شن حالكن الخيل.. من سواد الليل
و شن حالكن الإبل.. أمنضلاف الليل
منسوبة خية الحسين..
اتذكرينا فوق الليالي ديل
التزغرد الحدية.. وفرحانة أم قدمين
و فرحان الغراب... بدم البطون الشين

النص:
الجنزير التقيل..البي قلا ياتو
البي يعوقد نارا.. بدفاها هو..
يا
ولد أم درجات.. المأصل ماك نفو
اليوم الحار.. الزول بيلقا أخو
**
مريم بت الشيخ .. جاكي جواب أقري
أمكي ميرم العوين..
وأبوكي في المشايخة برنجي
يا أبكر ول عمر.. الرصاص فوقا بيغني
يا خال أم كلتوم يا القش البدري
يا ولد أم درجات.. المأصل ماك نفو
اليوم الحار الزول بيلقى أخو
*
ياولد ام درجات المأصل ماك نفو
يا ولد م درجات المأصل ماك نفو
*
يا على جبرين يا عمنا الكريم
و ماشة شيخ الدين.. أبو صابرين
الجبوري السليك البقابلا بيندم
محمد الجمل.. تمساح حارس البحر
**
الجنزير التقيل.. البيقلا ياتو
البي يعوقد نارا.. بدفاها هو
يا ولد أم درجات المأصل ماك نفو
اليوم الحار الزول بيلقى أخو

Post: #151
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ishraga Mustafa
Date: 10-05-2009, 10:36 AM
Parent: #150

يالجمالك يا محسن ياخ....

عليك الله ماتقيف..

ماتقيف كلو كلو..
خلينا نقرأ لو ينعدل مزاج الروح

Post: #152
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: وليد محمد المبارك
Date: 10-05-2009, 10:54 AM
Parent: #150

مرحب استاذ محسن

كالعادة مفيد للحد البعيد

كتب يا استاذ

Quote: أي على عكس النظرية الإسلاميَّة بالضبط


لو سمحت لي اختلف معاك
ما فعله الوالد هنا هو ما تقوله النظرية الاسلامية بالضبط
وعكس العرف السائد تماما والذي يختلف عن النظرية الاسلامية


حسب ما اعلم ( صوبني ان كنت مخطيئا )
المهر للعروسة وليس لوالدها


قال تعالى
( وَآتُوا النِّسَاءَ صَدُقَاتِهِنَّ نِحْلَةً فَإِنْ طِبْنَ لَكُمْ عَنْ شَيْءٍ مِنْهُ نَفْسًا فَكُلُوهُ هَنِيئًا مَرِيئًا )

خالص الود

Post: #153
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 10-05-2009, 11:15 AM
Parent: #150

رجعت يا محسن و شايل ومحمل
وكالعادة بنتعلم

بس سؤال بسيط و يمكن بليد
هل الليركس هو الشعر؟

لأنو كلامك أعلاه منطبق على الليركس أو ballad
أو الطقطوقة سمه ما شئت ...
ما أثير حوله الغبار هنا (شعر) حداثي أو أيَّ كانت مدرسته
وهو لا تنطبق عليه شروط الليركس أو الشعر المغنى
إن كان ليركس اغاني مصطفى سيد أحمد أثرى من غيره ...

Post: #154
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 10-05-2009, 12:21 PM
Parent: #153

الترجمة الإنجليزية لاسم الكتاب، من عَمَل الأستاذ الشاعر والمخرج السينمائي حافظ خير. مع تصَرُّف قليل منّي.
تصميم الغلاف ولوحة مصطفى سيد أحمد، من عمل الأستاذ التشكيلي ومعد ومؤلّف أفلام الرسوم المتحركة أحمد المرضي.
(الكتاب لم يطبع بعد) وأعتبره تمريناً في الكتابة واختبار للأفكار ولمدى فاعليتها ورسوخها.. من هشاشتها وتناقضها، على نحو عملي. أي أستعد بهذه الكتابة من أجل إنتاج كتاب عن الشعر السوداني الجديد، بمعنى التالي لمدرسة الغابة والصحراء.
الخلاصات التي تأكَّدتُ من صحتها، واختبرتُ جدواها تمثّلت لي في أسطر قليلة، بعد تقسيمي مداخل النقد إلى مستويات تتحقق آليتها في ثلاثة اتجاهات، ويأتي ترتيبها على حسب الأهمية والأولوية بالنسبة للفن، وهي:
1- مستوى الوعي الفنّي.
2- مستوى الوعي الوجودي.
3- مستوى الوعي الإنساني.
وتأكدتُ تماماً من كون (الفن) الحق، أو هنا في هذا المقام، (الشعر) الحق، هو الذي لا يمكنك ثَلْم ثغرة نقد فيه مطلقاً إذا دخلت إليه عبر أي مستوى من مستويات الوعي هذه. وكل ما يمكنك أن تجد فيه ثغرة من خلال أحد مستويات الوعي هذه، فتأكَّد من كونه الليركس (الفطري) وليس الشعر (الواعي). وكل ما يمكنك أن تجد فيه ثلمة بهذه النظرية الثلاثية في التشكيل فتأكَّد من كونه الرسم (الفطري) وليس التشكيل (الواعي). وكل ما يمكنك أن تجد فيه ثلمة بهذه النظرية الثلاثية في الموسيقى فتأكَّد من كونه (الربَّة) الفطرية، وليس (عمل الميوزيشن) الواعي... إلخ
مع الانتباه إلى تحييد الفنون، التي هي بالأصل من جنس (الليركس)، باعتبار أنَّ المجتمع يقوم فيها، من واقع طبيعتها البنائية ذاتها here the society is a combination from it's origins، بالتالي فهي منذورة بالأصل لما يخرق ثلاثية الوعي هذه، بقصد الفنّان وعمديته وليس بسهو وعيه. وأهم أمثلتها (الرواية*). فكلام الرواية هو كلام المجتمع، وليس كلام الشعر (الظلُّ، لا ذكرٌ ولا أنثى.. رماديٌّ ولو أشعلت فيه النار.. محمود درويش)، ففي الوقت الذي نجد فيه أنَّ كل الطاقة التي تندفع بها الرواية في المجتمع بهدف اختراقه وتبني لغته، يندفع بها الشعر فالتاً عن المجتمع بهدف الفكاك منه والبراء من لغته، هو (حضارة الشاعر وحده، التي يُنشئها بذاته)، كما لخَّصتُ الموضوع بإحدى عبارات الكتاب أعلاه.
وهذا ما يجعلني دائماً أنظر إلى الشعر على أنَّه فن لا بُد أن تفرز نظرياته عن نظريات الفنون الأخرى، فهو أعرقها وأشدها تحدياً للفردانية المطلقة، هو عمل بدئي إن شئت، ولا يُلْحَق بأي متقدّمات أو متأخرات من أفعال أو أقوال عداه، أو من غير جنسه (المفرد). ومتى ما تَمَّ هذا الإلحاق يتحوَّل من "شعر" إلى "ليركس" وهذه أيضاً هي الخلاصة الجوهرية التي خَلُصتُ إليها في فرز الشعر عن الليركس.
وهذا كلّه مما يتوافق فلسفياً ومنطقياً، مع دَرَج الوعي، وما يلتزم المفاهيم (((العلمانية))) في التفكير والحياة. فالفنون قد انتهى أوانها الذي تتنزَّل فيه على البشر باسم الشياطين، فهي من عمل الإنسان الذي كلّما زاد وعيه وتراكمت معرفته زاد إتقانه لما يعمل، وزاد حرصه الذي يخلّص به أعماله من الهنّات والثقوب والثُّلَم، ومن ذيل صفوف ما أنجزه الآخرون.
وهذا لا يحسب في رصيد الضد لنظرية الإلهام، وإنَّما في رصيد ترقيتها وتطويرها، وتدشينها معرفياً من خلال علوم النفس الاجتماعية والسلوكية والتحليلية. وتظلُّ ثلاثية الوعي -الفنّي، الوجودي، الإنساني- قائمة، ما لم يقم أحدُ الفنّانين بالقبض على شيء غير بشري يأتيه بالفن من وادي عبقر أو من بيت الميوزيز muses راعيات الإلهام وبنات جوبتر شيخ الآلهة وإله الآلهة ويعرض علينا هذا الكائن المأسور، جالب الكنوز.

Post: #155
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 10-05-2009, 01:07 PM
Parent: #154

حبابك يا وليد، وأرجو أن تكون بخير ومن معك
كلامك صاح، القروش بتمشي للمرأة، وحتى الضوابط الشرعية فيما يخص الولاية تركز على أن تصل القروش للمرأة.
لكن كلامي الفوق دا يقوم فيما قبل ذلك، السؤال الجد عن الشرتيت ذاتو، والدخل القروش في الموضوع أصلاً شنو!؟
(سؤالي دا عندي ليهو مئات الأجوبة، ودا إرث إنساني عموماً طويل وعريض يؤكّد على أنَّ المرأة كانت (للمتعة) فحسب، عشان كدا بتستلم أجرة لو داعرة، أو أجرة -شرعية؟- لو ح تتزوج. بس لو واصلنا بالدرب دا البوست ح ينفتل، وبنطلع من الشعر، نتلاقى في حتة تانية ونتم الحكاية دي).
وعن تجربة شخصية، أقولك إنك يا وليد، لو مشيت لأحد جدودي واسمه محمد الحاج طيفور، ومشهور بـ("الدرويش" لكرمه)، أخو الحرم بت حاج طيفور التي أنجبت أمي البتولا بت الموفد، وجبت ليه سيرة قروش في خشمك وألا مهر، والله تاني ما بتعرس واحدة من بناته أو من بنات أقاربه أجمعين، البقدر يكون ليه عليهن ولاية –حسب المفاهيم المتوفرة في مدى ثقافته- شفت كيف؟ أها دا جابو من الثقافة الإسلامية؟
الآية التانية ذاتها يا وليد بتقول كدا:
{وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} سورة النساء، الآية: 25.
أها "أجورهن" دي كيف يا وليد؟ مع القراءة في مدى (محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخدان) وفي مدى إنهن (مُسترقَّّات)، ودي أظرط لأنها بتوريك بوضوووح القروش في شنو؟ والنومة بكم! أخدان يعني boy friend، في ذمتك بوي فريند ما أحسن من "أجورهن" دي!؟
أنا القدامك دا، لو اتزوجت ذات يوم –يعني وكدا- وجبت بنات، بمشي في درب جدي دا ذاتو، تجيب قروش في خشمك عرس مافي. غايتو إلا تمارس البنية حقها الديموقراطي وبعداك أتشيل قروشها هي براها، أنا ما بشيل قروش في جناي ولا في أيتها إنسان.
مشتاقين، وكن بألف خير

Post: #156
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 10-05-2009, 01:37 PM
Parent: #155

أهلا يا عُزاز، صديقتي العزيزة،
الليركس يا عُزاز شعر، وإن هو يختلف في خصائصه عن الشعر الذي أحاول فرزه بآليات (غير شكلانية) كالموسيقى وشكل القصيدة، وعدد أبياتها.. إلخ
لكن هو شعر، وكله اسمه شعر. ممكن أديك هذا الموجز المعمول للغلاف الخلفي من الكتاب:

--------------------
الفنون بشكل فردي تُمَثِّل مجمل خبرات الشخص، وعَرَق كدحه بين الطبيعة المعيشة والأكوان المحلوم بها؛ فالحُلُم أوَّل صنعة مارسها الإنسان. وبشكل جمعي هي أرشيف للإنسانية ولتاريخ صراعها ضد العدم. هذا الكتاب نَقَبٌ بين جبل الشعر وتلَّة الليركس. فالشعر بُراقٌ لا يحالقه طائر، وهو حضارةُ الشاعر وحده، التي ينشئها ويضيفها إلى بقيّة الحضارات. بينما الليركس رواسب حضارية جاهزة يُعاد إنتاجها عبر قوالب فنيّة هي الأخرى من موروث الجمع.
يطمح هذا الكتاب إلى وضع مميزات وخصائص للّيكرس وكتّابه، تُموضعه في جهته الخاصَّة به عن جهة الشعر وشعرائه. وتعيين الليركس عن الشعر، ما هو بشأن موسيقي ولا أدائي كما يُظَن. فالموسيقى من بيوت الشعر مثلما هي من بيوت الليركس. المُمَيِّز اللُّبِّي بينهما، إذن، يكمن في بصيرة وصنعة المادة الشعرية ذاتها وذهنيَّة كاتبها وقدراته.
فما هي مضامين الليركس ومساحاته منذ محاكاة أرسطو وإلى أزمان مصطفى سيد أحمد التجريديّة! الفنَّان الذي تناول في أعماله الشعر المُتطلِّب والنفيس، أكثر من تناوله للِّيركس الحديث في السودان.
هذا الكتاب مُقْتَرَحٌ، لتفكيك المادة الشعرية عبر ثلاثة مستويات من الوعي: الفَنِّي، الوجودي، والإنساني، لمعرفة نوعية المادَّة الشعريَّة وليس طبيعتها؛ أهي شعرٌ شعر، أم شعرٌ ليركس!؟

----------------------
لو أردتِ مزيداً شوفي مكتبتي، بتلقي فيها بوست الليركس.

Post: #157
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 10-05-2009, 01:59 PM
Parent: #156

الأصدقاء، أسامة محمّد، والوليد الأمين، وأماني، وإشراقة، وسيف النصر، الشوق وافر وعلى الدوام ناهر، لكم أجمل المودَّات والحب الذي تعرفون.. قد نما وأصبح أوسع مما تعرفون.

العزيز أسامة الخواض، تحايا وافرة، ومشتاقين
Quote: شكرا محسن خالد لتنبيهك لمسالة الدكترة التي ليست لي و لست في حاجة اليها
كما لم تشر الى نسب ابيات لي .
لم أفهم ما تحته خط يا أسامة، أرجو إيضاحه ما توفّر لك وقت.

Post: #158
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عبير خيرى
Date: 10-05-2009, 03:52 PM
Parent: #157

.

...

هذا للتقويم

سلامات يا محسن


عودا جميلا

Post: #207
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Frankly
Date: 18-05-2009, 07:39 AM
Parent: #155

محسن خالد
Quote: حبابك يا وليد، وأرجو أن تكون بخير ومن معك
كلامك صاح، القروش بتمشي للمرأة، وحتى الضوابط الشرعية فيما يخص الولاية تركز على أن تصل القروش للمرأة.
لكن كلامي الفوق دا يقوم فيما قبل ذلك، السؤال الجد عن الشرتيت ذاتو، والدخل القروش في الموضوع أصلاً شنو!؟
(سؤالي دا عندي ليهو مئات الأجوبة، ودا إرث إنساني عموماً طويل وعريض يؤكّد على أنَّ المرأة كانت (للمتعة) فحسب، عشان كدا بتستلم أجرة لو داعرة، أو أجرة -شرعية؟- لو ح تتزوج. بس لو واصلنا بالدرب دا البوست ح ينفتل، وبنطلع من الشعر، نتلاقى في حتة تانية ونتم الحكاية دي).
وعن تجربة شخصية، أقولك إنك يا وليد، لو مشيت لأحد جدودي واسمه محمد الحاج طيفور، ومشهور بـ("الدرويش" لكرمه)، أخو الحرم بت حاج طيفور التي أنجبت أمي البتولا بت الموفد، وجبت ليه سيرة قروش في خشمك وألا مهر، والله تاني ما بتعرس واحدة من بناته أو من بنات أقاربه أجمعين، البقدر يكون ليه عليهن ولاية –حسب المفاهيم المتوفرة في مدى ثقافته- شفت كيف؟ أها دا جابو من الثقافة الإسلامية؟
الآية التانية ذاتها يا وليد بتقول كدا:
{وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} سورة النساء، الآية: 25.
أها "أجورهن" دي كيف يا وليد؟ مع القراءة في مدى (محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخدان) وفي مدى إنهن (مُسترقَّّات)، ودي أظرط لأنها بتوريك بوضوووح القروش في شنو؟ والنومة بكم! أخدان يعني boy friend، في ذمتك بوي فريند ما أحسن من "أجورهن" دي!؟
أنا القدامك دا، لو اتزوجت ذات يوم –يعني وكدا- وجبت بنات، بمشي في درب جدي دا ذاتو، تجيب قروش في خشمك عرس مافي. غايتو إلا تمارس البنية حقها الديموقراطي وبعداك أتشيل قروشها هي براها، أنا ما بشيل قروش في جناي ولا في أيتها إنسان.


بجد مثل فهمك للآيات القرآنية هذا مدعاة لضحك والتندّر

يا محسن يا خالد

الآية تتحدّث وبكل "بساطة" عن المسلم الذي لم يجد قدرة وسعة من أن ينكح الحرائر "وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ مِنْكُمْ طَوْلًا أَنْ يَنْكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ ويعطهن صدقاتهن أن ينكح الإماء "المسترقات" بإذن أهلهن "مواليهن" من المؤمناتفَمِنْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ مِنْ فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وبرغم كونهن إماء مملوكات على المسلم أن يعطهن مهراً, أجراً, صداقاً, سمه ما شئت فهو في مقصده مال يدفع لغرض, وإن قلّ عن مهر الحرائر وأن لا يهضم حقوقهن لكونهن إماء مملوكات على أن لا يكن مُسَافِحَاتٍ وَلَا مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ


كمال

Post: #159
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 10-05-2009, 04:05 PM
Parent: #1

Quote: يا عُزاز يا صديقتي العزيزة، كلامك فيه حِدَّة وروح (ثانية)
وعادي طبعاً ممكن ألصق ليك فيها (أجندات) عُزاز، صاح؟
ح تقولي لي دليلك شنو؟
ح أقوليك لَمَّا إنت (أجندات) دي، قلتيها قِدَّامي دليلك كان شنو؟

الصديق الصدوق محسن
سلامات يا اخوي ..
جيت تاني راجعة لأول المداخلة الفطيت انا جوهرها و مشيت للمثال –
...
انا يا محسن باثق فيك .. نثبت المعلومة دي بالأول –
وهو (رأي و شعور) مبني على تجارب متراكمة و قراءة ليك و مواقفك ...
مدخل (شعور) ياهو زاتو ردي على قولك بأني محّمية النفس و حادة ...
وياهو ذاتو المدخل لتبرير الأجندات الجيت أنا و زعتها للناس غادي ...
سوق القرائن و البراهين المادية على الاجندات الشريتها قبيل ساهل وعصي،
وبيلزمني اشمر عن ساعد التدقيق و البحث من كوتات و خلافه،
و بكدا بخطأ مرتين في الخيط ده ..
الخطأ الأول الحدة في البادرة ودي الجابتني ابرر و افسر خوف الملامة و تخيب ظن الحبّان ...
و لو كوّت الناس في كلامهم في ظروف سابقة و القيت عليها بعباءة فهمي الحالي و الظرف الآني
قطع شك خلاصتي ممكن تجانب الصواب و حانتصر للعناد و النفس الأبية عن الحق ...

وعليه،

الاعتذار اسهل و أكرم ..

وأنا باعتذر عن الحدة في (الأجندات) تحديدا و تعميم الفكرة السالبة،
بس يمكن لو كنت احتفظت بيهو خلاصة شخصية كان أفضل ما
دام اثباتو بيجرني لبحر التصيد و اقتناص (النوايا)

بس وحاة اخوّتنا يا محسن، ظني مستوثقه منو زي ما باعرف قرصة جوع بطني و خطوط بطن يدي
بس الدلائل المادية ما بتستند لعرفة جوع البطن ولا امتداد معرفتنا بالشخوص خارج هذا المكان

خلينا نقرأ الناس هنا زي ما بيكتبو هنا، ما زي ما بنعرفهم خارج السور

و اعتذاري ما بينسخ رأي السابق في (النص) كنص
بس بيشيل عنو شوك الحدة للمؤيدن و المعارضين ...



ابقى طيب و رايق ...

_______________

* التعديل لحذف جملة قد تؤل بغير مقصدي منها _ شكرا خضر حسين

Post: #160
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: وليد محمد المبارك
Date: 10-05-2009, 06:41 PM
Parent: #159

مرحب تاني استاذ محسن

Quote: بس لو واصلنا بالدرب دا البوست ح ينفتل، وبنطلع من الشعر، نتلاقى في حتة تانية ونتم الحكاية دي


تمام وكلامك صحيح

خالص الود

Post: #161
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Yassir Tayfour
Date: 10-05-2009, 07:37 PM
Parent: #160

ود خالد،
الله يملأ قلمك حِبِر ياخ..
___
ويملاك عافيَّة..

Post: #162
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 10-05-2009, 10:59 PM
Parent: #161

عزيزي محسن اشكرك على استعدال البوست
مسالة كما لم تشر الى ابيات نسبتها الي،فهي تعود الى ان محمد الحاج اورد ابياتا لا ادري من هو شاعرها,
واعتقدت انني كاتب هذه الابيات ،فتوجبت الاشارة الى ذلك الخطأ
مع تقديري
ولم تعلق على مسالة الفليل التي كانت تمثل اسطورة عندنا نحن طلاب ذلك الزمان،
الذي كانت شندي فيه منتجعا لنا ,وخطرا علينا عندما سمعنا اساطير الفليل
وارقد عافية
المشاء

Post: #163
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 11-05-2009, 03:18 AM
Parent: #162

قراءة النص بدأتها بالايمان بقدسيه الجوهر الابداعى كيفما كان ( جنسه) وانتهيت بالاحسان .. وفى الخاطر
مقامات عشق اخى عزام ..

شكرا أ/ الخواض
شكرا أ/ محسن خالد

Post: #164
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 11-05-2009, 05:34 AM
Parent: #163

شكرا للاستاذ محمد حيدر المشرف
مع خالص المحبة
المشاء

Post: #165
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عواطف ادريس اسماعيل
Date: 11-05-2009, 06:06 AM
Parent: #164

أخي الخواض ..

يسعد صباحك ..

نص رائع وشعور نبيل ..

لا فض فوك ..

Post: #166
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 11-05-2009, 08:48 AM
Parent: #1

Quote: Quote: مُنذ ربّيتك وأنت نجمة ضئيلة. كان خصرك أشقر
فلمّا كبرت صرت كّرّزة.
تُسوين شعرك بأسنان شهوتي
تحذرينني وأحْذرك.
أنا الثعلب وأنت الثلج

الأخ محمد الحاج،

أظن، و صوبني إن كنت مخطئة، النص أعلاه لـ د. اسامة الخواض
و عليه، وهذا لو افترضنا ان ظني صواب
فأنت تطالبني أن استصحب معي نصوص الشاعر جميعها في كل مرة اقرأ له نص جديد؟
أكيد لكل نص context و مدرسة محددة، بس اقرا نص في ضوء نص سابق دي ما عملونا
ليها في قراءة الشعر و تذوقه، ممكن أقرأ نصوصه لأخلص لنتيجة محددة من التراكيب
و غيرها، بس المتلقي (العادي) الهو زي بيقرأ النص الوارد أمامه ...

لو النص المقتبس اعلاه ليس للـ د. اسامة الخواض، ألقي بما كتبته لك
في أقرب سلة مهملات لانتفاء المسبب ...


Quote: الاخت/عزاز شامي
النص ما لـ اسامة الخواض
أنا قصدت بتركه هكذا (التشريك) لأحدهم (غفلا هكذا دون تحديد) لكن كان أن وقعت عليه انت
لكن بغير الذي أردته أنا
النص لرائد قصيدة النثر أنسي الحاج، لم أقصد بايراده هنا التشابه بينه وبين نص اسامة بقدر ما أردت وضع انموذج
آخر لرائد من رواد قصيدة النثر، طبعاً سطوة الاسم ستفعل افعالها فيمن سيبحث ماوراء هذا النص
هل هو المضمون؟
الشكل والاسلوب والصورة
أم هو شئ آخر

بعدين في نقطة أساسية وهي انو الهجوم الكبير على نص اسامة دا بداه أساسي :)

Post: #167
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Awad Omer
Date: 11-05-2009, 10:56 AM
Parent: #166

عوووووووك...يا شيخنا محسن اربط هناكفاية...خليك مع الليركس بتاعك واخوانه من الانشاء.
امكن جمهور المنفصمين المتابعين للانشاءات والتنظير بتاعك ده يفتكرو التفسير الحرفى بتاعك للاية هو غاية الكمال والدقة..
ياخى الايات لا تفسر بطريقة الليركس انما تفهم بسسبب نزولها وتفهم جملة واحدة مع حيثياتها..
استدلال غير موفق ... ابحث عن بحور اخرى تتجدع فيها مع الأنطباعيين..

مودتى..

QUOTE]Quote:
الآية التانية ذاتها يا وليد بتقول كدا:
{وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} سورة النساء، الآية: 25.
أها "أجورهن" دي كيف يا وليد؟ مع القراءة في مدى (محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخدان) وفي مدى إنهن (مُسترقَّّات)، ودي أظرط لأنها بتوريك بوضوووح القروش في شنو؟ والنومة بكم! أخدان يعني boy friend، في ذمتك بوي فريند ما أحسن من "أجورهن" دي!؟

Post: #168
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 11-05-2009, 12:08 PM
Parent: #167

وكان الله كنزا مخفيا فاحب ان يعرف فخلق الخلق ..
ففعل الخلق فعل محبه وحب ..
وكذا الابداع ..
فليكف عنا الفقهاء وصايتهم قليلا ..
لنعرف وجه الله محبة لا حدود لها ..
لا ان نستقيم خلفهم للصلاة ونسمع الارشاد والتوجيه والحلال كما يشتهون والحرام
ما يكرهون واسباب النزول وتفهم الجملة الواحدة مع حيثياتها وتواتر تواتر ثم تواتر ومنذ قرووون



..

(انطباعى جدا)

Post: #169
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 11-05-2009, 12:25 PM
Parent: #168

سلام للجميع

هنا برنامج فش خلقك و لا شنو ؟

و لا الشغلة ( نص ) و ( نقد) ؟


المجال دا عندو تقاليد و لا نجي نطمبر مع المطمبرين ؟

Post: #170
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 11-05-2009, 06:11 PM
Parent: #169

Quote: امكن جمهور المنفصمين المتابعين للانشاءات والتنظير بتاعك ده يفتكرو التفسير الحرفى بتاعك للاية هو غاية الكمال والدقة..
يا عوض يا أخوي، ممكن تجاوب لي علي ليه شريحة كبيرة من السودانيين ما بتعرف تقول رأيها إلا عبر الشتائم والإساءات!؟
{جمهور المنفصمين} ديل منو!؟ دي ياها الشتيمة القاصدها أنا، وهي تطال كل من رحَّب بالكتابة التي استمسختها أنت، وبرضو {الانطباعيين}.
بعدين إنت هسَّع القرآن دا كان جيتك ليه بالشارع حقو قدر مرافعاته وإسناده، وألا ح تقول البوست بقى عضم والكلام بقى مسيخ!؟ لو كلام الغناء والشعر الطاعم والكلو رَبَّه و"حميرا وخلف الله حمد" دا، إنت أبيتو، وما عندك ليه صبر وكمان شايفو عضم ومسيخ، طيّب بتقدر تصبر علي الكسائي والأعمش والقرطبي وقالون والشامي، وكلامن الغميييس داك بتاع القراءات والروايات والتاريخ والنحو الناشف كَوْ، وحااار!؟
ثم ثانياً، بجنس فهمك دا للإنشاء خليني أسعلك، هو القرآن دا نص "إنشاء" وألا جنسو شنو!؟ مفاعل نووي، معامل وكالة ناسا، معامل مؤسسة مير الروسية!؟ معادلات، مصفوفات!؟ نظرية الست سيوري، بيرفكسس، ماتريكس، كوانتم، نسبية، أنتروبيا، طوبولجي، ديناميكا حرارية، مسلّمات مُحمَّد الـ114 على وزن مسلّمات إقليدس الخمس؟ وألا نصوص وقراءات وروايات برضو!؟ ودي ياها خدمة النصوص، أنكلّمك. وأسباب النزول المتحمس ليها دي وجايبها وكأنها لم يسمع بها أحد منذ الابتدائية مرة ثانية دي! هي ذاتها، في رقبتها دي، شِنْها!؟ مش "روايات" و"حكا" برضها وكلام إخباريين؟ وألا هندسة تحليلية!؟ وكيمياء!؟ وتفاضل وتكامل!؟ عشان تجي تهرشنا بيها كدا، ونحن منعطنين في الإنشاء لإضنينّا، سمح ما تودينا محل ما فيهو إنشاء بالصح بصح، يعني محل (عضم) وكلامو (مسيخ) بالجد، اللهو إنت ما بتدورو. (شايف براك تناقض وتضارب أفكارك ومواقفك الفرقها مداخلة واحدة بس!؟).
مختصر قصدي، يعني هل مداخلتك التانية التي تتوعدنا بالجدية والذي هو عضم (أسباب النزول: الحكا)، موقعها وين من إنّك استأذنت فوق بما أسميته كلام "عضم" و"ناشف"، وتاني في مداخلتك التانية طلع الناشف والعضم دا ذاتو موية وإنشاء ساكت!؟ شايف الدائرية -المتقاتلة والمتحاربة براااها- والتي لا تبرهن أي شيء دي!؟ يا زول بالتي هي وضوح وزي كواريكك لي الفوق دييك، عوووووك يا عوض، سولك منطق أوَّلاً في التبادي وتاني تعال أتونّس. والشاي لساهو فوق النار برضو.

ووافر مودتي وتحياتي

Post: #171
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 11-05-2009, 07:52 PM
Parent: #170

يا أسامة، مرحبا
لقد فهمت بعد مراجعة ما تقصده، وهاهي عُزاز قد ثَبَّتت الكلام المعني.
أسعدتني نزاهة عُزاز ومراجعتها لنفسها، ورأيها في النص يبقى يمثّلها، ويمثّل ذائقتها المخيّرة فيها، وما كان من أمر حِدَّة وأجندات فقد بيّنته وسحبته، أرجو أن نقدّر سماحة الاعتذار والتراجع. عرفتُها شجاعة وشوفي لها أنَّها طالبة حقيقة، ولم تخذلني.
Quote: ولم تعلق على مسالة الفليل التي كانت تمثل اسطورة عندنا نحن طلاب ذلك الزمان،
الذي كانت شندي فيه منتجعا لنا ,وخطرا علينا عندما سمعنا اساطير الفليل
أسامة الخواض
بخصوص الفليل يا أسامة، لم أتجاهل كلامك ولكن مضارفةً منّي على خط البوست وفّرتُه للذي هو قادم. وماذا أقول أكثر مما قلتُه في إحداثيات الإنسان عنه، هو أسطورة خالدة، في تلك الأماكن.
استعنتُ باسمها وكاريزماها التي ليس بوسعها أن تكون الفليل الفيلسوف في الرواية، وكذلك أفعل في معظم أعمالي، أضع لها أساساً من الواقع. شخصية كمال جعفر مثلاً نواتها هي شخصية "عبّاس باركليز" همباتي البنوك الذي تربى في الخارج مذ كان يافعاً،.. إلخ من شخصيات أعمالي. فإيماني أنَّ الشخصية الأسطورية تُوجد في الحياة، وإن هي نادرة، ويجب استعادتها في الحياة لأنّها الإيمان الأصيل الذي فقده الكون في صراعه ضد العدم والقبح.

وكذلك أذكّرك يا أسامة برفيقة الفليل في سوق شندي، وهي (وَرِّي) المرأة التي أنوي الكتابة عنها، وسأكتب لها قصة ما دمتُ حيّاً. لا أدري إن كانت ما تزال حيّة أم أنَّها قد ماتت! لا أحد يعرف لها اسماً، على حسب علمي. و(وَرِّي) هذا اسمٌ ابتكره لها أجلاف الناس في سوق شندي. كانت بسيطة وجميلة للغاية، كما تعاني من اضطرابات عقلية ونفسية. ودَرَجَ عديمو الضمير على استغلالها كبشري ضعيف ولا يملك حيلة يدفع بها الغائلة والظلم. لكم أحزنتني تلك المرأة يا أسامة ولكم فكّرت فيها وفي مباصرة وضعها أيام كنتُ طالباً بداخلية شندي الثانوية، وبالكاد كنتُ أباصر أوضاعي الشخصية كطالب لا وراه ولا قدامه شيء ولا زول. ولكم فجعتني نذالة أولئك المستغلين لها، ولبؤسها، بما لا يخطر على بال إنسي، وبانحطاط تترفَّع عنه بهيمة البهائم. فهي لكي تأكل وتشرب ولا تنفق كحيوان بوسط مدن يموت فيها أمثال هؤلاء الناس، فلا قلب رحيم يرفعهم عن التراب، ولا مؤسسة مسؤولة تحميهم من الاستغلال، والمهانة، والذل، ولا البرد ولا الجوع، ولالالا... من أتفه شروط الحياة.
كانوا يُلقون لها بالشلن أو الريال على الأرض، كما ترمي بقطعة لحم لكلب، وينادون فيها:
وَرِّي.
فتفاج هي.. مسكينة الله والرسول.. عن فخذيها، وتريهم من أين أتوا. فيضحكون ويتلذَّذون بدلاً عن تذكر أمهاتهم والبكاء حدَّ أن يثقبَ الدمعُ الأرضَ من تحتهم قبوراً، من اختشاء.
لا أريد فتل البوست، ولكن بوسعي التمدد هنا في الحديث عنها وعن الفليل إلى ما لا نهاية.
الفليل يا أسامة وشيطان مكَّة، في روايتي إحداثيات الإنسان، أكثر شخصيتين استغربتُ فيهما، هل تصدِّق أنَّ مدينة مدني تُوجد فيها هاتان الشخصيتان وبالاسمين ذاتيهما، حكاية عجيبة. ولكنني اعتمدتُ شخصيتيْ مدينة شندي، لأنَّهما أنصع ويصلحان لما اختلقته لهما من قدرات، وعزلتهما عن شندي، كي أنسبهما لأمكنة تسعهما وتسع تدابيري معهما وترتيباتي. أمَّا شخصية شيطان مكّة في مدني فقد كان مجنوناً محتبساً بداخل السجن الكبير. ولا يشبه شيطان مدينة شندي المحتال في شيء.
بأي حال، الكلام كتير، ولا بد نلقى ليهو يوم مسارب أرحب
كن بخير

أها كدا اقتنعتوا إنّو الشعر يجب فرز آليات التعامل معه، عن الليركس الذي قلتُ بأنَّ الرواية من جنسه، وهو من مجتمع الناس وإليهم!؟
وهل كدا ح يقتنع أصدقاؤنا الحكّاوون ومشجّعوهم، إنو الرواية المعاصرة يجب أن ترفعها الرؤى والتفاكير والفلسفة بداخلها، ويجب أن لا تكون مجلس ونسة وحكا، وإما... أنَّها ستذوب تماماً في خامة صنعها "المجتمع" ويبقى دور كُتّاب الحكايات على هذا الأساس فاعلي قوالات بأحسن التخريجات، ولهم أجر الديلفري فقط!؟

----------

عديلة يا وليد، وكن بخير

تحياتي للأعزاء محمّد حيدر، عبير خيري، وياسر طيفور، ولكم أجمل المودّات والحب.
ويا قيقراوي في (تقاليد مجال) بالحيل، أها الرأي شنو!؟
لك التحيّات ويضحك نهاركم أجمعين

Post: #172
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 11-05-2009, 09:29 PM
Parent: #171

Quote: عديلة يا وليد، وكن بخير

تحياتي للأعزاء محمّد حيدر، عبير خيري، وياسر طيفور، ولكم أجمل المودّات والحب.
ويا قيقراوي في (تقاليد مجال) بالحيل، أها الرأي شنو!؟
لك التحيّات ويضحك نهاركم أجمعين

وين يا اللخو ؟
الكلام لسه ما كمل.

Post: #173
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 11-05-2009, 09:52 PM
Parent: #171

Quote: ويا قيقراوي في (تقاليد مجال) بالحيل، أها الرأي شنو!؟

( سمبلي ) يا قولا بكلام الفرنجة
نخلي الشئ لاهله، و الماعندو في الشغلة يجي يتفرج معانا ساي ما دامنا كلنا ما بنحمل الـ " نقد" ، توجد مقاعد تسع الجميع جمبنا
يعني كل واحد جاي شايل عدتو و شغال لينا من طرف ، و يقول دا " نقد " ساي ما بسوي ليكم الحبة و يسفه في ( نقد ) الناس !!
الخلا داك نقد و دا اتباع بأستحسان للخائضين و التانين تابعي الخائضين الى يوم الدين شنو ؟
كلو آراء و ان سوت عن سيدا مليون. تتميرو ليها ما بزيد من قيمتاالحبة مادامها رأي شخصي غير متخصص و معتمد على ذائقة . اها كترة الطلة بتمسخ خلق الله ساي ، و كل زول عاجبو الصارو . . . و بارك الله فيمن زار فخف
هي لكن الخواض دا ما تكلمو . . .؟!
تخوض التجارب ساي يا خواض ؟ يعني الناس ما تقول رأيها ؟ حتى لو كان فني ؟ قالوا ليك شفر يا عمك. . . شفر ياخ . الصراحة الزايدة لزوما شنو ؟ البلاغة دي ما سوها للترميز ياخ . و شعر بلا بلاغة دا كيفنوا ؟ انا واحد من الناس قفلت النص في وشي بتصريحك بالاسم . و اعتقد بصحة رؤية د. بشرى
و زي ما قال ليك " زيكو " المطنش مداخلته القيّمة كان تعبئ الارجاء ببخور صوفية ساي يا عمك ، بدل جاريها و حاكي بيها صدأ حديد السرير ساكت ؟ ما كان احسن من الكلفتة دي ؟ اها عاد نبقى على التلحيق بكم مداخلة كدا و تأكد في كل واحدة انو دا شعر !!. و تهرش و تقمع الناس بانو ما في ( من ) يحميني اقول !! كدي راجع قلتها لمنو ؟ يا اخوي قول ( متل ما بدك ) على قول الشوام ، لكن كدي قول : بسم الله ، شكلة هي ؟ وين الردود الشاعرية ؟ و المدغمسة البتلخم الزينا من العيار التقيل ديك ؟ خليت شنو للعوام ؟
بعدين ياخ رد على المخالفين بدل شكر المعجبين !! كدا قللت قيمة مداخالتهم و جريتا للمطايبة و حملات العلاقات العامة . و الناس الما عجبا نصك دا انجرفوا و سحبوا زعلتهم من صلفك و تعاليك عليهم علي اصحاب الذائقة الاستحسنتو و وصفوهم بما لا يليق بهم ، يا شباب الوصفتوهم بحواريين و سفهتوا آراءهم ديل أصحاب رأي بالمناسبة . مخالف ؟ أي نعم . لكن عندهم رأي . و ماهم امعات ساي و مريدين ، دفاعهم عن رايهم ما بعني دفاع عن الخواض بأي حال .
و الله يا عزاز الشجاعة الثبتا ليك استاذنا محسن دي زي شجاعة كليب بن ربيعة التغلبي الما كان بتلفت وراه لاقل من 30 فارس لكن النحدثك : " انقري ما بقت ليهو بي كتلة و بقت لعاقبو بخراب "
يا مبدعينا انتبهوا او على قول الهمباتة : الشغلة حرّت مع الانترنت دا . و ما في باردة بعد دا ، و الشباب دا زي ما وصفه د. بشرى شباب نابه و بتلقى بابداع و على ابدع ما يكون . كرّبوا شغلكم و ما تجيبوه هنا الا محرّق و نجيض .
و الله مع اني ما شفت لي ناقد اثناء اداء وظيفتو الرسمية لكن ما اعتقد انو بكون زعلان و صاري وشو و عروقوا فايرة في جبهتو بطريقتكم دي ، بالمناسبة انا يتيم يا شباب ، اها النبي فيكم كان واحد ينقدني نقدكم البتعرفوه براكم دا

نقطة اخيرة لصديقي حمور
Quote: فهو مناجاة جليلة و مغزولة بنفس صادق يبعث القشعريرة و اكاد ارى وحدة الكاتب في كل حرف من حروفه.

يا حمور . . . قشعريرة و مغزول بنفس صادق و مناجاة جليلة ، اضيف ليها تفجير كل النقاش الشرق و غرب دا ، المافي شنو طيب ؟
الشعر دا كفينو نان ؟
يعني اسي السبب كلو انو نحفظ لسادتنا العرب صنعتهم و نهجس نفسنا بحماية لغتم دي ؟ و الله مشروع الحداثة في السودان لو اعلن انو ما مستهدف شئ غير الثورة على انساق الخليل لكفته هدف نبيل كإقتصاص من اللغة دي ، و الاكسبتنا ليهو من فرقة و اسباب استعلاء و انغلاق افق و محدودية ابداع . و كدا بتكون دفعتنا في اتجاه مواكبة الامم و عصور نعيش فيها و عفتنا من ذاكرة مستلفة من القرون الوسطى و ما دونها ، و خلتنا نستجلى تراثنا السودانوي الاصيل ، هو ذاتو نحن عرب يا حمور ؟
حتى ان فشل . نص فاشل ما بعني فشل مشروع كامل إن بقى خاص أو عام
و كدي شوف الشعر من ناحية وظيفة ؟ دا ما ياهو الشعر ذاتو ؟ شفت القشعريرة القلتها ديك مع النقاش الاتفجر دا و استمراره لحدي اسي ؟ . . . بس قرض على كدا
الموسيقى الحقيقية هي البتبقى في النخاشيش بعد صمت الآلات


يا لنا من قوم !!؟؟ او ما كما قال كمال الجزولي
نحن شعب لذيذ ياخ
شعب من آلهة من العجوة المعطونة في عسل

Post: #174
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 11-05-2009, 11:04 PM
Parent: #173

Quote: ما كان احسن من الكلفتة دي ؟

ما في أي كلفتة يا قيقراوي ..نحن "الحواريون" ديل ما شايفين أي كلفتة و النص ده عاجبنا و ساري
بالنا..شفت كيف. بعدين انا ما طلعت برأيك النهائي من مداخلتك دي الشي دا قصيدة و لا شيتن تاني؟

Post: #175
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 11-05-2009, 11:30 PM
Parent: #174

Quote: ما في أي كلفتة يا قيقراوي ..نحن "الحواريون" ديل ما شايفين أي كلفتة و النص ده عاجبنا و ساري
بالنا..شفت كيف. بعدين انا ما طلعت برأيك النهائي من مداخلتك دي الشي دا قصيدة و لا شيتن تاني؟

Quote: تخوض التجارب ساي يا خواض ؟ يعني الناس ما تقول رأيها ؟ حتى لو كان فني ؟ قالوا ليك شفر يا عمك. . . شفر ياخ . الصراحة الزايدة لزوما شنو ؟ البلاغة دي ما سوها للترميز ياخ . و شعر بلا بلاغة دا كيفنوا ؟ انا واحد من الناس قفلت النص في وشي بتصريحك بالاسم . و اعتقد بصحة رؤية د. بشرى

ح اضيف ليه كلها، انت قايل براكم " حواريين " * و في ظني - دون تبخيس لأي رأي تاني انطرح هنا -هي الرؤية ( النقدية ) المتخصصة الوحيدة

Quote: عزيزي أسامة
تحياتي
المتداخلون هنا قالوا أفكاراً نيرة منها ما يثبت المنحى الذكوري المحافظ للنص وإن تخفى.وقد كشفته حليمة بمكر نقدي يدعو للاعجاب حين فصلت عظمة (فقط) من (لحمة) الجملة(لسن هن للسرير فقط)التي جعلتها أنت لازمة تتواتر في النص كي تعبر عن رؤيتك وهي جملةفي ظني ليست حسنة أسلوبياًوقد نوهت لذلك روزمين كما لا تعبر عن موقف جديد من المراة الإنسان الشريك.
القصيدة في مجملها لا تشبه شعرك السابق الذي ينضح أغلبه بالعذوبة حين تعانق صوره الغنائية التي رأيت أنت هنا التمرد عليها دون أن تأتي لنا بشعر يقنعنا
من كل القصيدة وجدت المقطع التالي يحاول معانقة الشعر

Quote: فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود


مع اعتقادي بأن الجزئية التي تقول (حرصهن هو جوقة الوجود)غائمةلا تستبين فأي حرص وأي جوقة وجود؟أما الجملة الاعترافية الأخيرة المفاجئة فقد خرقت بناء النص من أساسه وأوضحت أكثر من غيرها في آن عن رؤية للمراة يجب أن تصمد حيالها مع هؤلاء الشباب النابهين الذين ناقشوك هنا على أمل أن تقنعهم . لكن أعتقد انك لن تقنع عزاز ولا حليمة ولا اشراقة ولا روزمين ولا عماد ولا عصام ولا الآخرين المخالفين واعتذر عن عدم إيراد اسمائهم كلهم ، بما في هذا النص من موقف من الإنسان الشريك ولا بما فيه من نقصان للشعرية بسبب نشدان طرق بابها عن طريق السهولة. لم تضع غلالات تعمية محببة للإشارة إلى من نعرفهم متعينين حين قلت (سلوى) في النص يا أسامة فماذا قلت سلوى يا أسامةا؟


------------------
* الصاح حواريون و لا حواريين في جملتي ؟ عموماً انا علمي و نقد زي دا بنزل بارد على قلبي- لكن اكتر من كدا بشغل ليكم اسطوانة الولد اليتم
دا ما الخلاني اقول عزاز ما بتتلفت وراها قدر ما نبهتوها بصورة ( لطيفة ) لـ " قرائتها " ما جابت خبركم و شغالة توزع في الـ " د"

Post: #176
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: صديق الموج
Date: 12-05-2009, 00:31 AM
Parent: #175

امقت كثيرا الذين لايوردون سيرتهن الا ومقرونه بغض البصر وحفظ الفرج..
شكرا اسامه..
محسن خالد...مدد ياشيخى مدد
هذا بوست ان شاء الله مايكمل،،،

Post: #177
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 12-05-2009, 05:07 AM
Parent: #176

شكرا جزيلا لك يا صديق الموج
مع خالص المحبة
المشاء

Post: #178
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: بابكر عثمان مكي
Date: 12-05-2009, 06:25 AM
Parent: #177

Quote:
و زي ما قال ليك " زيكو " المطنش مداخلته القيّمة كان تعبئ الارجاء ببخور صوفية ساي يا عمك




شكرا قيقراوي


يبدو اننا تحت مستوي النظر


الشعر الصوفي في المحبوبة .. عالم واسع وجميل لكنه غير مرغوب هنا ..

هو شعر يهذب ويرفع من مستوي القيمة الاخلاقية للفرد ولكن الجميع يرفضه هنا

لان الجميع لا يحبون ذلك

اري دائما في سودانيز اون لاين هرولة الي كل ماهو حسي ..



زيكو

Post: #179
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 12-05-2009, 07:10 AM
Parent: #1

قيقا ..
Quote: لعل صباحك اقل رطوبة و مزاجك "غير" زي ست الاسم
دا ما الخلاني اقول عزاز ما بتتلفت وراها قدر ما نبهتوها بصورة ( لطيفة ) لـ " قرائتها "
ما جابت خبركم و شغالة توزع في الـ " د"


لطيفة التونسية؟

عزاز دي شقت معاكم شقاوة ود الدليفيري بتاع البيتزا ... تشاكلوهو في الطلب .
(.ده ما مارجريتا .. كترت الببروني .. البتاع ده ما فيهو جمبري كتير ليه؟؟ )
وهو لا اللي اخد الأوردر لا هو اللي عمل الاوردر ..

عزاز شقية الحال دي ما شرحت قبيل ليه هي أضافت (د) قبل اسم الاستاذ اسامة الخواض؟
خشمها ده ما اتدلى تشرح ملابسات الـ (د) ؟
ومازالت تحفظ للكاتب احترامه ولكل من اختلفت معاهم
عاد الاحترام ده ما بنهبشو بالساهل،
ونقد الشعر ما من اسبابو، و قومة النفس لشنو؟
الحكاية ما ورثة أو خلاف جدول موية، ودي في الشمالية ممكن نجيب فيها حكامة
و حكاية الاختصاص دي يا قيقا بتمرقنا كلنا من الملة
والشعر وقت يكتبوهو ما بيفكرو في الناقد (المتخصص)
لانو لو كدي، أحدثك الخبر اليقين: س. اون لاين دي ما دورية أدبية ولا صالون مي زيادة ولا سوق عكاظ ...
انا بانتقد و حانتقد اللي بعرفه بحسي الانساني
وكمان بالتخصص، كلمتك انو انا درست مدارس نقدية و درسنا نقد شعر لاركن و شكسبير و بارن و تي. اس. اليوت؟
وممكن تنقد نص بزاويتين مختلفة وتكون الخلاصة على طرفي نقيض؟
رأي هنا كان شعوري تجاه النص،
دايرنا نستعدل ليهو بمدارس النقد،
انّكرب قلمنا و نمرق لساحة النزال ...بس ما حاكون مستمتعة!
لانو ما جايين نقدل بالمعرفة الناشفة ولا سيوف قدرتنا على رص الكلام المنمق
مرقنا الكلام زي ما حسينا بيهو
اقروهو، صادف هوى في انفسكم ؟ ياهو اتقاطعت تجاربنا الانسانية في نقطة من ملاين النقاط
ما عجبكم؟ خلوهو قبلو! ياخي ارمو البحر ... و ادعو لي تتفتح لي مسارب البصيرة ..

ابقى طيب و رايق


** انا زاتي يتيمة بالمناسبة

Post: #180
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 12-05-2009, 09:38 PM
Parent: #179

يا قيقراوي، غايتو مداخلتك بالنسبة لي كانت غامضة جداً جداً. وقدر المرقت بيهو منها، جعلني أكاد أشك أنَّك قد كتبت تلك القصيدة الصوفية المُشبّعة بالبخور، التي تقترح على الخواض كتابتها بدلاً عنه، الحكاية شنو؟ إنت بتوصِّف لي الخواض يكتب القصيدة "كيف" يعني!؟ مرَّة تقترح عليه صوفية، ومرَّة بلاغة، ومرَّة الترميز، طيّب ما تكتبها إنت دا براك، الخواض لازمته شنو؟ خلينا نكوسو بعدين في البنيوية لنقدها، بعد توضبها إنت صوفياً وبكل ما تقترح، وتنزلها لدى مواصفاتك كلّها، ومزاجك الشخصي. يا أخوي الكلام دا تمشي بيهو الترزي، الخواض في كتابته الفوق دي زول قلبو ماشي أميطي ساكت لدرجة أن يذكر اسم "سلوى" عدييل. هذه النقطة حينما انتقدها بشرى الفاضل تحوقلت، وحينما أمَّن عليها مؤمِّن ثانٍ تحوقلت للمرَّة الثانية، وحينما جئت بها أنت كإشارة نقدية فذة و"متخصصة"، والله يا قيقراوي قلت أحسن ألحق رواعيتي في ود أبقنجة. إذ لم أفهم وجه الاعتراض عليها مطلقاً، منذ عبلة/ عنترة وليلى/ المجنون وخولة/ طَرَفة بن العبد وولادة/ ابن زيدون وحتى بلقيس/ نزار قبّاني، وإلى تومة/ عثمان بشرى،.. وإلخ الدنيا، وابتداء القيامة، ما وجه العيب هنا؟ أرجو أن توضحا أنت وبشرى وجه العيب!؟ كي نشارككما الوقوف على رؤيتكما هذه.
Quote: تتميرو ليها ما بزيد من قيمتاالحبة مادامها رأي شخصي غير متخصص و معتمد على ذائقة . اها كترة الطلة بتمسخ خلق الله ساي ، و كل زول عاجبو الصارو . . . و بارك الله فيمن زار فخف
هي لكن الخواض دا ما تكلمو . . .؟!
الكلمة في بداية الاقتباس غير مفهومة بالنسبة لي، وأعتقد والله أعلم، أنَّ الكلام هنا يقصدني، فياخي البوست حق أسامة الخواض وقد شكرني أعلاه على استعداله، فانظرني حتى آتيك في كتابٍ لك، واطلب منِّي بعدها أن أزورك على الوجه الذي تشاء وتحب، وسألتزم بذلك بوصفك صاحب الكتاب والمسؤول عنه دون زعل من قِبَلي أو حزن.
وجملتك الأخيرة {هي لكن الخواض دا ما تكلمو . . .؟!}.
ما بقدر يا قيقراوي، فلو بقى تكليم الخواض من جنس: قصيدتك مسيخة، ومجليّة، وبايخة.. دا –ساااهل موية بس- ويقال في شناف قرض الرغيف الملاحو ماسخ. أمَّا الكلام حول ما هو قريض شعر، فيحتاج منّي عشان أكلِّم الخواض إلى وقت أجلس فيه، وأحاول تركيز كلامي ليشابه كلام النقَّاد المتخصصين لأكبر درجة ممكنة. لو جئتُ وقلتُ إنّها قصيدة ضعيفة مثلاً، وانشبك فيني الخواض بأن هاتِ نقدك وقراءتك يا محسن خالد، أم صرتَ متونّساً في المتونسين!؟ أقول ليه شنو؟ الأيامات دي بكتب في أشياء ثانية؟ ومزاجي سيكون فارق كتير!؟ ومفروض أكمِّل رؤية بكتب فيها عن أحد الأفلام الوثائقية المهمَّة، للناس القاعدين يدِّوني ماهية ديل!؟ كان مكاضبني اسأل سيف بشير. ولذلك تابعتُ آراء الناس هنا ولم يعجبني عدم تقدير بعضنا لبعض، ولم أدخل لأُبدي رأياً في النص، بل في شنو الناس بتتكاعب كدا؟ وأصلاً الموضوع آراء حول نص!
Quote: و الله مع اني ما شفت لي ناقد اثناء اداء وظيفتو الرسمية لكن ما اعتقد انو بكون زعلان و صاري وشو و عروقوا فايرة في جبهتو بطريقتكم دي ، بالمناسبة انا يتيم يا شباب ، اها النبي فيكم كان واحد ينقدني نقدكم البتعرفوه براكم دا
دي يا قيقراوي ضحكتني، وأخوك أخدها لنفسو لأني متعقد من وشي وكدا، صاري وشو وعروقو فايرة، دي، بتضحك ياخ ووجدتُها تشبه صورة بروفايلي، لوووول، حكاية يتيم دي ما بتأكل بيها عيش معاي، أخوك يتيم (فاقد الأب) وكمان عَجي (فاقد الأم) ومنذ أزمان، فحنكك بالشارع دا معاي حاتّي يا صديقي.
ووحاة الله يا قيقراوي ما عندي غير الوش دا! أمّو وبت أعمّو! أسوِّي شنو عاد! الله كريم. زمان أزمع الصديق حسن موسى على قراءة هذه الصورة وطلب منّي إنزالها له لدى موضوعة (الاستهلال البصري) كي يقدِّم فيها قراءة، من وجهة نظر لا أدري ما هي، ولكن غالباً ستكون تشكيلية والله أعلم. المهم، لا تدري مدى تطفلي وتوقي لمعرفة ما رغب الدكتور في قوله عن هذا الوجه، ولكنه أحجم عن نشرها في آخر لحظة ولا أدري لماذا!؟ غايتو لو الدكتور كان فاكرني ح أزعل برضو، كدا ح أزعل منو جد جد، ومو لعب. في زول بزعل من كلام عارف سيدو ساعيلو بصارات! ناهيك عن ساحر تشكيل زي الحسن ود آمنة. طبعاً أخوك قام نَزَّل الصورة دي لما مداخلاتي كانت بتتمسح "سمبلا" يا عملاتك، قام جاء الفاضلي الهاشمي الله يطراهو بالخير، وعامل فيها بسخر منِّي على إنزال الصورة مع شعر دوبيت. قال أنا داير أبارز الإدارة بالصورة يعني وما آخره سيكون هههههاييي!
ضحكت ساعتها ضحكاً يتبرَّح منه الحلق والمصران على ورطة حسن موسى مع الـBack up بتاع الفاضلي والسنوسي الله يطراهو بالخير، حتّى هو. طيّب يا مولانا الفاضلي، حسن موسى دا قاعد يعمل في شنو هو!؟ مش قاعد يبارز في الوجود كلّه وفي تمامه وفي العدم ذاتو -بالصور- يا زول، الصوووور، الصوووور، الصووور، يا عملات مصطفى مضوي!؟
طيّب وجنس بصارة الفاضلي دي برضها نقد مش!؟ إنت قلت البفرز دا نقد وداك ما نقد شنو!؟ ياخي أقلاها بفرزو المنطق دا، المنطق الواحد دا، ووزنة الأفكار -كلهن- مع بعض، وفي نسق غير متضارب. أمَّا العرفة بالمجال والإلمام به فدي خليها تب لفرقة غلاط تاني، لو شايف مجالها ماهل شوية وكدا. ولو جنس كلام الفاضلي دا نقد لماذا التقط حسن موسى الإشارة فوراً، وكما هي، ونوى قراءة الصورة؟ لأنَّها دي صنعته وكاره، ومحل بعرف يقلّب جنحاته لما يكمِّل السماء طويان، وبسهولة سينفذ إلى ما يقصده محسن خالد، وسيرد عليه بالتي هي جهنم. لكن الفاضلي بلوك الصبر هو؟ داير يجي يناصر إدارة الفنانين التشكيليين دي، يقوم يسألني، داير تبارزهم بالصور! أها ما انتهى منهم مرة واحدة!؟
(يضحك نهارك يا الفاضلي، ومشتاقين والله، مشيها ياخي غارة نقدية أملتها الضرورة).
Quote: و الله يا عزاز الشجاعة الثبتا ليك استاذنا محسن دي زي شجاعة كليب بن ربيعة التغلبي الما كان بتلفت وراه لاقل من 30 فارس لكن النحدثك : " انقري ما بقت ليهو بي كتلة و بقت لعاقبو بخراب "
شايفك تستدل بتاريخ العرب! الذين أسميتَ لنا لغتنا اللهي –العربية السودانية- لغتهم هم، بتوع الخليج والشام وغيرهم. ياخي اللغة دي فاعل حضاري وتاريخي غائر للعضم في ثقافات بيئته كلّها وبدون فرز. ومافيش حاجة اسمها عربية واحدة من المحيط إلى الخليج. بل في عربية عراقية، وعربية سودانية، وعربية مغاربية.. وكلّها نتيجة دهجي واختلاط بالفواعل الحضارية الثانية للكوشيين والفينيقيين والأمازيغ والبابليين... وإلخ! كلامي دا، علامة تعجّب وكدا مرتبطة بكلاماتك التانية عن العربية وما هو عربي "بس". لأنو دا موضوع طويل بالحيل، إن قعدنا ننضم فيه لامن نموت ما بيخلص، إلا كمان يبقى نضماً زي حق بشاشا –بدون مقترحات أو حلول ناجزة- نبيع بيها ونشري في الأسواق، ونكتب بيها شعر جَدُّه يكون أركماني ومش الخليل بن أحمد.. حلوا المسألة دي وعن نفسي، كفاعل في حقول الفنون، مستعد بعد تلقوا نظرية مناسبة تتحفظ لي بسرعة وبسهولة، أكتر من الإنجليزي القريتو من الابتدائي ولهسع ما بعرف أنضمو زي أهلو. عشان أقدر أساعدكم برواية روايتين في عقاب السنتين الباقيات لي ديل، إنتو بس خِفُّوا، والقوا الحل. ما تجوا تنهِّرونا ساكت، نحن في رجاكم. والحرم بت حاج طيفور برضها في رجاكم، دايره تتونَّس في عقابات أيامها ديل (وإن شاء الله عمرها طويل) مع صويحباتها وتتجاذب معهن الأحاديث حول الجبنة.
وعُزاز دي بجنس كلامك دا، كونها تقول أمراً برهنته تستدعي اختراق دواخل الناس أو بأقل تقدير اختراق غابة الأرشيف واللولوات المحمّد سليمانية القديمة ديك بطولها واقتباساتها أم أحمر! إنت كدا مرشِّح ليها يعني كتلة عمرو بن معد يكرب، وألا كيف؟ كان الحكاية يعني بقت كتل وموت وكدا؟ وعمرو دا من يقال إنَّه أفرس معاصريه، ولذلك حين حمي الوطيس وتأكد قومه من الهزيمة، قالوا له اذهب بالنساء أنت يا عمرو إلى مأمن، فأنت أفرسنا وأمهرنا والكارزما ضد الأعداء كلّها حقتك برااك، ودعنا نحن نفنى هنا في مقاتلتهم وتعطيلهم كي نمنحك أطول فرصة لتهريب نسائنا وإنقاذهن من السبي... وباقي القصة المغروض فيها يكوسها.
Quote: يا مبدعينا انتبهوا او على قول الهمباتة : الشغلة حرّت مع الانترنت دا . و ما في باردة بعد دا ، و الشباب دا زي ما وصفه د. بشرى شباب نابه و بتلقى بابداع و على ابدع ما يكون . كرّبوا شغلكم و ما تجيبوه هنا الا محرّق و نجيض .
لو الكلام مقصود بيه الخواض يجي يرد براهو. ولو شاملني برضو، فالكلام الذي نسبتَه إلى بشرى هذا أوَّل من قال به هو محسن خالد، إي والله قلت الكثير عن ذلك والذي بعضه (هذه الأجيال ميرودة بالنقد) وبالتواريخ نستدل.
Quote: يعني اسي السبب كلو انو نحفظ لسادتنا العرب صنعتهم و نهجس نفسنا بحماية لغتم دي ؟ و الله مشروع الحداثة في السودان لو اعلن انو ما مستهدف شئ غير الثورة على انساق الخليل لكفته هدف نبيل كإقتصاص من اللغة دي ، و الاكسبتنا ليهو من فرقة و اسباب استعلاء و انغلاق افق و محدودية ابداع . و كدا بتكون دفعتنا في اتجاه مواكبة الامم و عصور نعيش فيها و عفتنا من ذاكرة مستلفة من القرون الوسطى و ما دونها ، و خلتنا نستجلى تراثنا السودانوي الاصيل ، هو ذاتو نحن عرب يا حمور ؟
أها والله يا قيقراوي لو مشروع الحداثة في السودان أصبحت أهدافه هي استهداف مشروع الخليل بن أحمد الفنَّان (((العلماني))) وناقل يوتوبيا الشعر وأساطيرها الهلامية إلى حارة العلوم! يطلع دا أقنط مشروع حداثة مرتقب. إنت بتقول في شنو يا أخوي!؟ مش عليك الله ضروري، ضروري، ضروري، الواحد يقتبس ليك قفلة مداخلتك المتألمة في حزن ديك، وينقلها ليك جنب كلامك عن الخليل دا هنا، وكدا:
Quote: يا لنا من قوم !!؟؟ او ما كما قال كمال الجزولي
نحن شعب لذيذ ياخ
يا قيقراوي، الخليل دا نقل يوتوبيا الشعر القدّامه، من الأساطير والهلام ووادي عبقر، وعملها علم ضهر تور، وكامل وفذ وعبقري ومجنون، دا كان في إطار ما هو أمامه من شعر، وفي إطار زمنه. ما قال للناس دا قرآن وأنا نزلتو ليكم، لو حمور براهو داير يصنقر مع الخليل العبقري في بوادي التاريخ ديك وما يعجبو حتى محمود درويش، ولا ينصت لإسماعيل بن القاسم (أبو العتاهية: 747-826م) المُعاصر الأصغر سناً للخليل نفسه، حين يقول (أنا أكبر من العَرَوض)، أها يبقى حمور دا ذنبو عندك من الخليل؟ الخليل عالم ومبدع كبير يستحق المحبة لا العداء، وإن هو ليس نهاية التاريخ ولا خاتمته الفنية أو الإبداعية أو المعرفية، ولا هو دا ذاتو كلام إثني ولا قبلي عشان تقرأ منو قرايتك العجيبة دي يا قيقراوي. أشعار الدنيا القديمة على مستوى العالم كلّه لها عَرَوض، مؤسسها الأقدم والأرسخ هذا الخليل. علوم بتمامها من الفوناتيك والموزيكا والبيان والفلسفة واللغويات، ودا ما عنده علاقة بالعرب الإثنية، والاستعلاء، من الزاوية الضيقة التي حشرتها فيه دي. عشان تبقى الحداثة السودانية هيلتك دي عندها عند الخليل المؤسِّس العظيم من مؤسسي العلوم والمعارف الجمالية اقتصاص أو "تار". اقتصاص بدل شكرانية وإعجاب!؟ والله فعلاً شعب لذيذ.
أها والوثنية شنو؟
أسعلني ياتو وثنية في عصور العلمانية حكّمان؟ أجاوبك، أن تكون اللغة التي هي (أداة) و(جماد معنوي) غير مكلّف، وغير عاقل، ولا يمكن جرجرته إلى محكمة هي المذنب {واسباب استعلاء و انغلاق افق و محدودية ابداع}. طيّب والإنسان العاقل المكلّف والمذنب واللي كان السبب بالفعل يطلع (براءة) مش؟ سمح.
المشكلة هي مشكلة وعي يا قيقراوي، وتربية في البيوت التي أتى منها هذا النفر المستعلي، والمسؤول عن هذه العنصرية والاستعلاء إنسان يمكن محاسبته وليس إله وثني اسمه (لغة)، غير متعيّن ولا يمكن محاسبته، والمسؤول عن تلك الكوارث جماعات إثنية تتحدّث بهذه اللغة التي لا ذنب لها ولا دخل لها، والله ذاتو ما ح يدخلها النار مع المذنبين ديل.
(ودا إيشو، نبّهتك ليه تنبيه بس، والكلام فيه بأم الهين ما بقضى غرض، والأيامات دي زي ما كلّمتك فوق يدِّي واحدة).

غايتو يا قيقراوي، لو مداخلتي دي طلعت فيها حاجات فارقة ومحمّلة بما لا يمت لكتابتك بصلة، فاعفُ لي سوء قراءاتي وكمان وضّح لي ما أشكل علي والتبس. ولو الأسباب هي غموض كتابتك، سأعفو لك أسبابك التي دعتك لهذا الغموض. عن نفسي أقول، لو عندك لي أي كلام، أديني ليه عديييل، وعلي بالحلال ما بزعل، كان نقد نسمع منك، وكان شتيمة ما عندي أكتر من أطلب منّك استعدال خطابك كما كان أمري مع غيرك في هذا البوست، فخذ راحتك في الوضوح يا صديقي.
وكن بألف خير

Post: #181
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 12-05-2009, 10:36 PM
Parent: #180

اسي دا كلو نقد لكلامي داك ؟
يا اخوانا نقد اليتيم بالدرهم و الدينار
رحمة مافي ؟

يااستاذ محسن اها لو قلت ليك ما قصدتك و لا في فِرد سطر بتصدقني ؟
اصلاً المداخلة ما ليها علاقة بيك و لا بكتابتك لا هنا و لا في محل تاني

و السبب في غموضا ببساطة انها مجموعة مداخلات كنت كل مرة بعمل واحدة و بجلي الفكرة ، توفيراً لوجع القلب الامو بت عم ابوه دا ، و كل الكلام دا انت ما جيت البوست دا لسه. اها عرفت انك ما مشمول ضمن الناس الصارا وشها .
لكن لما شفت الناس كلها عاملين نقاد قلت مالو انبقى ناقد المافي شنو ؟
اها سألت عن المجال و تقاليدو . . . و دا الجاب المقتبس من كلامك
لكن يقع فيكم العدو يا يابا ان شاء الله
اسي في ذمتك النصحتنا بيهو عزاز بتجلية مداخلاتها لو ما عجبتنا دا لو كان التزمت بيهو هي ذاتا مع الخواض ما بكون عادل ، انت ذاتك اسي ما كان تجلي ياخ ؟
انت فاطي اني علمي مالك ؟
تفاصيلكم دي ما عندي فيها كتير و لا قليل ذاتو
و كلام اللغة و حمولاتها الثقافية و الذي منو يا اخوي دا كتاب براه ، اكتب لينا فيهو لكن ما تكلفتنا بسطرين هنا الناس قاعد تموت و اللغة حية
بالمناسبة -انّفت ليك جزء - كلام التنجيض بخص الخواض و في نصو دا تحديداً ، و موقفه في البوست دا بالذات يا ابوي انت بالامانة ما قريت ليك نص مجهجه يخليني اقول كلام زي دا ليك ،
بس شايفك لحدي اللحظة دي ما قلت رايك في موضوع البوست اها رايك شنو في ( النص ) ؟ خليك مني انا ترى اتشدعت و كِتلت ، ان شاء الله بثبات اجر بس . انت رايك شنو ؟ و موقف الخواض كيف من زاوية شوفك ؟

كان داير تعرف راي في كتاباتك اجلو اسي ، و كان مصر بقولو تب بس مداخلتك دي لا زادتو لا نقصتو بالتالي اي ربط معاها ما ببقى موضوعي
اها بقيت على ياتا التأجيل و لا التعجيل ؟

Post: #182
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 13-05-2009, 00:04 AM
Parent: #181

Quote: عزاز دي شقت معاكم شقاوة ود الدليفيري بتاع البيتزا ... تشاكلوهو في الطلب .
(.ده ما مارجريتا .. كترت الببروني .. البتاع ده ما فيهو جمبري كتير ليه؟؟ )
وهو لا اللي اخد الأوردر لا هو اللي عمل الاوردر ..


هاهاهاهاهاها....الله يرحمك يا ماري انطوانيت.

__________________________________________
ما تزعلي يا استاذة كلامي ده تهريج ساكت.

Post: #183
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 13-05-2009, 01:07 AM
Parent: #181

دي نقاط احسن اوضح رأي فيها :
سلام يا استاذ / محسن
اول بالتبادي انا ما قلت الكلام بالصورة دي و هي كان شرط افتراضي مني و لولوة للكلام بـ ( لو ) بعد داك الحقتها بانه بكون هدف نبيل و ثورتي الافتراضية دي قلتها على ( انساق الخليل ) ما على الخليل و لا على علم الخليل و لا كرهاً للخليل
Quote: أها والله يا قيقراوي لو مشروع الحداثة في السودان أصبحت أهدافه هي استهداف مشروع الخليل بن أحمد الفنَّان (((العلماني))) وناقل يوتوبيا الشعر وأساطيرها الهلامية إلى حارة العلوم!*

حباب اي زول ينجر اي علم او يساهم فيه و كلامك مظبوط مية المية انو بستوجب كل الحب و التقدير لكن تاني برجعك لنقطتي انو اقتصاصي ( المفترض ) من اللغة وفي عزيزها ( انساق الخليل ) و برضو ان اخطأت في ظني او حملتها اكتر مما تستحق فاعتذاري ليها ياخ . ولا هي جماد ساي ؟
يعني اسي كل ما قيل عن نص الخواض ينسحب على تجربة الخواض كلها ؟ او على الخواض نفسه ؟ اقصد( نقد النص بعيداً عن النقد الموجه لإنتقائيتة في الردود في البوست دا) ؟

تعرف اسي اكتشفت انو القصة - قصتي بتاعة الثورة الوهم بتاعتي دي - هي " لوثة كمال الجزولي " يعني الشغلة ما وقفت على
Quote: قفلة مداخلتك المتألمة في حزن ديك،

بالمناسبة بتاعتي ديك ما حزينة ياخ و الله كتبتها و خشمي مشروط من الضحك يا زول انا مكبر الـ G و مروق الـ D على الآخر
اها لما راجعت " او كما قال كمال الجزولي " دي في نصها الاصلي طلعت ذاتا مجلية او كادت و هنا انت تكسب لأنو قال : يَا لَلرَّوْعَةِ .. أَيُّ نَاسٍ أَنْتُمْ؟!

Quote: اللغة ، بصرف النظر عن أىِّ تقدير آخر ، تمثلُّ ، لدى كلِّ شعب أو تكوين إثنىٍّ ، نسقاً من الاشارات والرموز يتشكل ، بالأساس ، فى سياق النشاط المادى لهذا الشعب أو التكوين ، فيصوغ ، من خلاله ، بنيته الثقافيَّة الروحيَّة. ومن ثمَّ فهي صورة لفكره ، وعاكس معنويٌّ لعلاقاته ، ومعادلٌ موضوعيٌّ للوجود كله ، بل وأحد أهمِّ العوامل المؤثرة فى تشكيل الوعى الاجتماعى نفسه ، كأداة للمعرفة من جهة ، ولحفظ واستعادة الثقافة الروحيَّة من الجهة الأخرى ، أي كأداة رئيسة للذاكرة الاجتماعيَّة ، وكفى بذلك خطورة!


Quote: لغات التكوينات الاثنيَّة المتنوِّعة هي حامل ثقافاتها ، وموئل ذاكراتها. وأيُّ (مشروع) يتأسَّس على (تهميشها) إنما ينطوى على خطر ساحق ماحق ، ليس عليها وحدها ، بل وعلى (العربيَّة) ذاتها ، بنفس الدرجة ، حين يندفع (الآخرون) لـ (الاقتصاص) منها لهويَّاتهم! وأوَّل سبل الرشاد للخروج من هذا المأزق يبدأ ، من جهة ، باعتراف الجماعة المستعربة المسلمة باستقلال هذه اللغات والثقافات ، بدلاً من مواصلة السعي ، بلا طائل ، خلف سراب بقيعةٍ لـ (صهرها) أو (إدماجها) أو (تذويبها) فى (بوتقة) ما ، فتلك خطة فاشستيَّة ، وعينا أم لم نع! كما ويبدأ ، من جهة أخرى ، بتشمير (إنتلجنسيا الهامش) نفسه عن ساعد الجِّد لاجتراح أبجديات للغاتهم القوميَّة ، تمهيداً لتدوين ثقافاتهم الشفاهيَّة بها ، واستخدامها في التعليم والمكاتبات الرسميَّة ، ودفعها ، عموماً ، على طريق التطوُّر والازدهار ، فما من أحد غيرهم يمكن أن توكل إليه هذه المهمَّة ، بينما هم مشغولون بالمفاضلة بين الانجليزيَّة والسواحيليَّة .. الخ!

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=109178


يا زول من ناحيتي شرف عظيم انك تفضي لي دقيقة واحدة من وكتك . . . و انت التعفي لي عليك الله

Quote: أي أستعد بهذه الكتابة من أجل إنتاج كتاب عن الشعر السوداني الجديد، بمعنى التالي لمدرسة الغابة والصحراء.

كتبت بشارات جميلة عن التالي للغابة و الصحراء يا زول اكتب ساي و سيبك مننا نحن . ما تبقى متلقي حجج ساي و يا ريت نشوف الكوشرثيا . .
و عن سادتنا الصوفية انا ايدت مداخلة عجبتني و حاولت الفت نظر الخواض ليها لانو مطنشا بس ما اكتر . و الجاب الكلام " زيكو " ما انا . . . لكن صادف انا ضارب في راسي ابن عربي لما قال :
كلنا إناث لما فينا يوّلده
ما في الكون من رجل


اها يا تمسكوا الخشب . . . يا تمشوا تكوسوا باقي النص يا الماعارفين كلام العارفين

يا استاذ / محسن
نحن ناس قراية ساي لكن كمان ان بهلتوها و الشعر بقى ساهل كدا بنبقى شعراء بالطريقة دي ، ما دام مشروعي النقدي تكس فيك انت
او زي ما ح يقول المثل الغير سري النجرتو اسي : الشقي يعتر ليهو محسن في بدايات مشروعه النقدي ، ياخ ما تخلينا نتجدع !!
يا زول نركز على المشروع ( النقدي ) التاني كان كدا ! داك لم ساي و ساهل و النُقاد بدوك النقود
كآخر نقد لي " انت زمن ناس قيس و ليلى و باقي جكس العرب دا كان في انترنت ؟ و كانوا عندهم عضوية في سودانيز اون لاين ؟ "

اها العفو فوق العافية على قولة بت السيمت امي
و يسعد كل ايامك

Post: #184
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 13-05-2009, 02:38 AM
Parent: #183

قيقراوى يا صاحبي سلام
الايام دى مزنوق قرايه وشغل ويادوب بطالع موضوع موضوعين فى سودانييزاونلاين والتى وكلما امتلئت بالغث
قالت هل من مزيد ..

ما فهمت موقفك تجاه الحداثه وارتباط ذاك باللغه ولفت انتباهى مقالتك ( الاقتصاص من اللغه ) واستغربتها
كون اللغه ماعون ثقافى يحوي تجربه انسانيه ضخمه عدا كونها وبذاتها تختص بخصائص تؤثر فى وتتأثر بالمحيط المعرفى
والمجالات الحيويه لها فى المجتمع ..

هنا .. كان التدافع محمودا فى تقديري , فالابداع لا يلد الا الابداع وهكذا تتم عمليات الاحلال وتنتصر الحداثه على قوالب الموروث
ونستشرف افاق ما بعد الحداثه انتاجا لا ترجمه ..

الشعر ابو ضلفتين داك والتفعيله والقصيده النثريه اشكال ابداعيه معلقه من مضامينها .. وحتى فى الشعر ابوضلفتين اعتقد ان التمرد
على الاوزان متاح جدا غير ان البعض يري مراعاة الاصول المدرسيه انحيازا للمألوف والذائقه التى يعتبرونها سليمه

اذن اتفق معك ان كنت تعنى اعلاه من مقالتك ( الاقتصاص من اللغه ) ولكن ان كنت تعنيها - اللغه العربيه - حرفيا ( وبالاشارة نحوهابالاسم )
فأنت تسير على ذات خطى حراس التراث .. فقط تختلف المقاربه والنوايا وتقدح فى ان ما اتاه الخواض هنا ابداعا عربيا مبينا

الوقت ضيق والدواااام فاكتفيت بالاشارات ..

تحياتى يا قيقراوى
وعلى الدوام





Post: #185
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 13-05-2009, 03:24 AM
Parent: #184

قال فأنت تسير على ذات خطى حراس التراث .. فقط تختلف المقاربه والنوايا وتقدح فى ان ما اتاه الخواض هنا ابداعا عربيا مبينا المشرف لقيرقاوي:

Post: #186
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 13-05-2009, 03:35 AM
Parent: #185

قال محسن خالد هنا كلاما كثيرا عن مفهومه للنص الشعري وعن قضايا اخرى،
لكن السؤال الرئيس هو ما هو علاقة ذلك بما كتبته من نص اغضب البعض و اسعد البعض؟
سؤال في التنك لك يا محسن
المشاء

Post: #189
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Mohammed Elhaj
Date: 13-05-2009, 07:54 AM
Parent: #186

Quote: لكن السؤال الرئيس هو ما هو علاقة ذلك بما كتبته من نص اغضب البعض و اسعد البعض؟


عن لي هذا الخاطر
لكني تحسست مسدسي

Post: #187
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 13-05-2009, 06:13 AM
Parent: #184

سلام يا مشرف
كيفك يا صديقي
و الله لا حارس و لا راس حربة
القصة كلها كلام غير مفكر فيه جيداً زلقته هنا في صيغة لو ما اكتر في حمى تبرير رأيي و دا شئ ما سليم
و بعد زرّة استاذ محسن و كلامك المنطقي الفوق دا اقتنعت بانه كلام ما سليم على الاقل بصياغته الجا بيها دي
اها من هنا اعلن اني متنازل عنه تماماًً و ما عندي اي علاقة بيه ، و لي قدام الواحد يركز قبل ما يجي يكتب ليهو حاجة هنا

و اعتذاري عن اي كلام تاني ما مسئول كتبته هنا لانه بالجد المقام ما كان بستحمل
و اعتذاري للجميع

كنت ناوي احذف كل مشاركاتي في البوست دا لاني برضو بعاني من مشكلة الزمن دي و احسن اعمل البنصح بيهو الناس في نفسي الامارة دي اول . شغلة التنجيض دي ما فرض كفاية

يا استاذ / اسامة
انا ما زعلان من اي مداخلة هنا لا لاستاذنا محسن خالد و لا غيره بل العكس بالنسبة لاستاذ محسن خالد بالذات و حاولت اقول الكلام دا فوق عشان كدا الظاهر اني فعلاً بكتب بطريقة غامضة فلحد ما القى لي طريقة اعالج بيها مشكلتي دي انا ما زعلان من اي رأي اتكتب هنا

تقبلوا تحياتي و اعتذاري

Post: #188
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 13-05-2009, 07:32 AM
Parent: #187

قيقراوى ياخى انت زول تمام التمام

Post: #190
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: بابكر عثمان مكي
Date: 13-05-2009, 01:28 PM
Parent: #188

لم يكن القصد الزام احد بالكتابة علي جمر الصوفية البارد

ولكنه مجرد اقتراح للتأمل في كيفية احترام اهلنا الصوفية للمرأة

الغريب ان هذا الجعفر مغمور .. ليست له ساحات اسفير ينظر فيها ويعربد

بمثل هكذا قيم

Quote:

وكانت قمة شهقت
وكانت نخلة سمقت
وكانت نجمة بزغت
تحصن ضوءها بالافق لاتخشي إشارة يد

تدل علي انوثتها بغير تفسد اللب
وغير قشور مظهرها وغير جسد

وكانت كل ما ادري ...




طفقت اجوب في الآفاق ابحث عن حقيقتها
واكحل بالمدي بصري
افر شراع مرتحل لأطوي آخر يبلي
ابدل للمسير النعل
اخلع للمسير النعل
البس للمسير النعل
شاخت حولي الاشياء
ماتت حولي الاشياء
لكن .. لم يمت سفري



Post: #191
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 13-05-2009, 07:01 PM
Parent: #190

رَبْ رَبْ، قلت لي يا قيقرواي أخوك جاب ضقلها يتلولح؟ طلبت منّك العفو مقدّماً، وتاني أعفى لي، ويضحك نهارك. ما قلنالكم عرسوا لينا وأبيتو ياخي. الخردة كوستاوي، المسخوت، مسابقني علي دهيبات ود معروف وحبيبته، قال لي ناذرنك للكتابة، أها خم وصُر يا كوستاوي.
الكلام الزايد كله مستعد لحذفه وأسحبه الآن، وأعتذر عنه يا قيقراوي، أبشر بالخير. ولكي أُشركك معي في مغبَّة الغموض، أوصيك ونفسي بتوجيه الحديث إلى كل فرد باسمه وتخصيصه على وجه التعيين، كي يسمح النقاش بالوضوح واحترام الطرف المُنْتَقَد. وأُصَدِّقُكَ في قولك إنّك لم تقصدني بسطرٍ واحدٍ مما قلت، وأسمح الظن أمتلكه وأدّخره للإنسان عموماً، ولكل أخٍ وأختٍ هنا.
أمَّا كلامي الذي تناول نقاطاً معرفية، مثل الخليل واللغة وغيرها من نقاط أخرى، فأُبقي عليه مثلما هو كمشاركة في مجابدتك نقاش تلك النقاط.
سؤال بسيط جداً جداً سيثبت لك أنَّ اللغة لا دخل لها، وهو، هل ينظر لنا عربُ الخليج والشام وغيرهم، كعرب مثلهم!؟ ألآ نتحدث العربية مثلهم وأفضل منهم!؟ هسَّع أخوك الأزرق ود البتولا دا، ساعل في أي واحد بتاع لغة عربية منّهم، ولكن هل سينظرون إلى زرقتي هذه ثم يصنفونني بعدها عربياً!؟
إذن الموضوع ليس لغة، بل أنساب حسب الوجود الجغرافي، لأنَّ منتسبي العروبة بل والشريفية المحمّدية ذاتها، في السودان وإيران والهند والباكستان ربما تفوق أعدادهم مجموع العرب التاريخيين كلّهم. ولكن عرب الجزيرة والشام المعاصرين هؤلاء يعتمدون الأنساب جغرافياً فقط ويسقطون كل هؤلاء الناس، بناءً على ماذا؟ على الجغرافية التاريخية والتكوينات الفسيولوجية فحسب. وهل غدا أبناء أعمامنا وخالاتنا من السود والهنود، مَنْ أعمارُهُم الأوربية أكثر من بيض شرق أوروبا الوافدين مثلهم، هل أصبح هؤلاء الناس أوروبيين! بالرغم من أنَّ اللغات الأوروبية هي لغاتهم الوحيدة التي يعرفونها، بل وهي لغات أجداد أجدادهم؟ وإنَّما الـsubject هي، هل أنت White Caucasian وألا ماك وايت كوكيشيان؟ دي السبجكت.
ولم أقل يا قيقراوي إنَّك استهدفت بحديثك الخليل ذاته، بل حفظت جملتك ورددتُ عليها دون إبدال أو تغيير، لأنني قلت لك:
{لو مشروع الحداثة في السودان أصبحت أهدافه هي استهداف مشروع الخليل بن أحمد الفنَّان (((العلماني)))}.
فاحتفاظي بمفردة مشروع في مطلع حديثي –التي تحتها خط هذه- يسير به في جهة حديثك ذاتها، وينقيها من أي شربكة مقاصد في الشارع.
فكرتك في مداخلتك الثانية، عن موت الناس وبقاء اللغات، كويس إنّك راجعتها براك وسحبتها، كان مافي طريقة غير الرد عليها.
أذكر يا قيقرواي أنَّ بعض زملاء الدراسة قد كفّروني، فقد كنتُ أقول لهم: نعم، كل شيء هالك إلا وجهه، ولكن الفكر الإنساني هو وجه الله على الأرض، وحده الذي لا يهلك، وإنَّما يتراكم ويتنقَّح، ليختلط من جديد، وينبني من عماء صورة إلى شكل، وينهارُ من هيئة في هيئة مجاورة، ويقفز من مجرى نهر إلى رحم مصب، ويستحيل من كتلة إلى كثافة، ومن وحدة إلى جمع، ومن صخر إلى ماء،.. إلخ. دون أن يفنى أو ينفد..

أشكر لك سماحتك في تأمُّل رؤيتك، وبالجد أنت كما قال الأخ محمّد حيدر، زول تمام التمام.
وإن ربّنا طلق الضراع ومَدَّ في الآجال، نجي نشتبك مع سؤال الخواض الفي تنك دا، واضع البوست، وسيد النص سيد اللّسم. وندفر الفنَّان الجميل والصديق محمّد الحاج، يتحسس صندوق ذخيرته عديل، ويجرُّو جنبه، بعد أن تحسَّس مسدسه، ويضحك نهاركم أجمعين.

---
ود الموج حبابك ياخي، يا راجل لا كلام ولا سلام، يندخرلك يابا.

Post: #192
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 13-05-2009, 09:47 PM
Parent: #191

Quote: وإن ربّنا طلق الضراع ومَدَّ في الآجال، نجي نشتبك مع سؤال الخواض الفي تنك دا، واضع البوست، وسيد النص سيد اللّسم. وندفر الفنَّان الجميل والصديق محمّد الحاج، يتحسس صندوق ذخيرته عديل، ويجرُّو جنبه، بعد أن تحسَّس مسدسه، ويضحك نهاركم أجمعين.





الاشتباك ده مطلوب جدا .. والفكره تعافر فى الفكره واللا فكر سواء بسواء.. عنوة كده واقتدارا وحمار عين
هو المخاض ..

وليتحسس محمد الحاج مسدسه واساسي سلاحه الابيض والابيض وكما الصباح هنا الخواض ..

يااا محسن خالد .. فسبحان الذى جعل الانسان فى احسن تقويم ثم ارداه اسفل سافلين .. ( ديالكتيك كهنوتى )
فالتضاد سمة تفضى للتدافع نحو التى هى اجمل .. ونحو الانسنه والعوالم الزرقاء .. اجزم ان الزرقه هى لون الحنين ..
غير ان فكرة المحاننه بالخبز هى هزيمه ولا مسؤوليه اخلاقيه .. فخذ الكتاب بقوه وابسطه يساقط علينا رطبا جنيا
( تداعى من ذاكره تحفظ جيدا وجوه
الفكره وتسقط سقط المتاع )

Post: #193
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 14-05-2009, 00:11 AM
Parent: #191

محسن ود البتولا
انتظرتك تقول لى الناس ديل انا ما استاذ
تريحنا من العلة دى .. لكن شايفاك ابيت تولدنى
يندخرلك يايابا انت دا .. عشان البقول يا استاذ
تانى ننشبك فىىى تولاتو .

Quote: أنا القدامك دا، لو اتزوجت ذات يوم –يعني وكدا- وجبت بنات، بمشي في درب جدي دا ذاتو، تجيب قروش في خشمك عرس مافي. غايتو إلا تمارس البنية حقها الديموقراطي وبعداك أتشيل قروشها هي براها، ( وتجيبن هى تدينى ليهن ) ..أنا ما بشيل قروش في جناي ولا في أيتها إنسان.


الاقتباس لاضافة ما سقط منك سهوا عشان القصة تظبط معانا وكدا ..
لووووووول .
هن البنيات تطير عيشتن لىىىىىى الزمن داك بخطبوهن ؟
















ـــــــــــــ
متابعاك بالحته اووووع تنضم كتر ...


Post: #194
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: يوسف الولى
Date: 14-05-2009, 01:01 AM
Parent: #193

ابن العم محسن
بالاضاقه الى سؤال استاذ اسامه (الفي التنك)
اسمح لى اديك سؤال : رايك الشخصى فى ما كتبه الخواض فى اول البوست , اعنى قصديته كما قال او نثره كما قال البعض هنا
السؤال كما ترى فى اللستك وبس

Post: #195
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Kostawi
Date: 14-05-2009, 01:11 AM
Parent: #193

Quote: هن البنيات تطير عيشتن لىىىىىى الزمن داك بخطبوهن ؟


دا هو (السعال) الفي تنك
سؤال شحمان أكتر من تنك الخواض
________________________________________________

دينا
مبروك لي هيلري مافي
كدا أنا مبسوط

Post: #196
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 15-05-2009, 01:09 AM
Parent: #195

أين اختفى محسن خالد ولماذا تجاهل سؤالنا "التنكي"؟
المشاء

Post: #197
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 15-05-2009, 06:24 AM
Parent: #196

المشاء ؟ صباح الورد
مالكم دايرين تفتحوا فينا محسن دا ؟؟
خلووها مستوره ... هسه فيكم زول بعرف بقفلوا
من ويين ؟؟ نبقى تانى فى بكرى والطناش ؟


محسن ؟ يضحكـ ليلك ياخ
Quote: أزمع الصديق حسن موسى على قراءة هذه الصورة وطلب منّي إنزالها له لدى موضوعة (الاستهلال البصري) كي يقدِّم فيها قراءة، من وجهة نظر لا أدري ما هي، ولكن غالباً ستكون تشكيلية والله أعلم
تشكيلية فى عينك .. هسه قراية الوش بتغباك ؟ على وزن قراية الكف
لووووووول .

Post: #198
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 15-05-2009, 12:50 PM
Parent: #197

Quote: ما قلنالكم عرسوا لينا وأبيتو ياخي.

سلام يا محسن - تم سحب استاذ على اقتراح دينا خالد و كان باقي عليها تعال طلّع لينا دينا، ما تخليها تضحك فينا -
اها النحدثك وكت جيتني في الشي الوحيد السابقك فيهو : تعرف مشروع الزواج و على قولك
Quote: دا أقنط مشروع


دا مشروع يخلي الزول يقنط من رحمتن هن ذاتن .
يا زول مالك و مال الخط المعلق ؟
الدهب سوو في بكاسي ساي يا عملات جماعتنا ولاد تمبول ( العلمانيين ) الفارزين قضية العيشة من الخَلق ،
أكان " ابزيق " و لا " سيوبر " يا زول : فرر . . فرر ساي في زلط رفاعة صوتن يريحك ، و العجب وقفتن قدام البنطون . . . !!
هلا هلا . . . أُسود بس
سيبك من جاك . . . جاك
عيك عيك
و هي تصرخ بنتي . . . بنتي
و انت تصرخ حنّي . . . حنّي
هاك الحنان دا . . .
او كما قال خالد عابس الطاهر للحانين لداندورمة بروح سعاد

Quote: الخردة كوستاوي، المسخوت، مسابقني علي دهيبات ود معروف وحبيبته، قال لي ناذرنك للكتابة، أها خم وصُر يا كوستاوي.

و الله كوستاوي الخردة رغم انو ضمن مسئوليتي كـ " حارس تراث " لكن نصحك تب و ما قصّر
يا زول داخرنك للكتابة . . . اكتب ساي
و في رجاك بنتنفسك
اها لا تطول الغيبة




الزعيم الغامض ( رقم صفر )


----------- لغير الناطقين بها ( لغة الحديد ) ------------
ابزيق : هايلوكس موديل 1981 م
سيوبر : هايلوكس موديل 1983 م طبعة خاصة ( سيوبر )

Post: #199
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 17-05-2009, 04:11 AM
Parent: #198

اين اختفى محسن خالد؟

Post: #200
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: تبارك شيخ الدين جبريل
Date: 17-05-2009, 11:24 AM
Parent: #199

ويندكس ....

ليس هو للزجاج فقط!








... المهم .....

Post: #201
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 17-05-2009, 09:42 PM
Parent: #200

Quote: أين اختفى محسن خالد ولماذا تجاهل سؤالنا "التنكي"؟
المشاء
Quote: اين اختفى محسن خالد؟
أسامة الخوَّاض
الخواض يا عزيزي، انظرني في مداخلاتي أعلاه، تجدني ممّن (ألقى معاذيره) فعلاً ألقيتُ بمعاذيري، يا قول القرآن.
العجلة ما سمحة ياخ، ياها الورَّطتك في جنس الكتابة دي، وكمان ماشه تورّطني معاك في نقدها.
يضحك نهارك، طوِّل بالك ياخي، خليني أبرم ليك حبل الكلام سمح، عشان تاني تطير من كتابة الشفقة دي.

Post: #202
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: تبارك شيخ الدين جبريل
Date: 17-05-2009, 09:57 PM
Parent: #201

Quote: عشان تاني تطير من كتابة الشفقة دي.


بمناسبة كتابة الشفقة، هو قبل كدة فى ضربة 11/9 مش كتب قصيدة فحواها إنو "واى واى اسمى اسامة لاكين ما بن لادن!".

الواحد بشوف الشفقة، لاكين الكتابة دى قاعدين نشوفا "طرة" ساااااى .....








.... المهم ......

Post: #203
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 17-05-2009, 11:57 PM
Parent: #202

حصافة الفرسة
المرأة التي جعلتني أحبّ امتطاء الطائراتِ,وا ل Greyhound"1",
رغم ما حدث بعد الحادي عشر من سبتمبر,
ورغم الرنين الدمويّ الذي يصدره اسمي,
هي نفسها التي-عندما زرتها-,
دعتني بحصافة الفرسة إلى مطعم ٍريفي ٍمسوّرٍ بأشجار السلوِ,
ورائحة ِالكمثرى,
وطعمِ ِالفانيليا,
وطلبت لي كأساً من مديح ٍالنبيذِ,
وشريحة َشجْو ٍمن الشِّواء المكسيكي,
هي ذاتها ا لتي كانت "تمسِّدُ" أصابعَ روحي ,
وتبكي,
وتبكي,
وتبكي,
ونحن ُنشاهد"عازف البيانو" "2"
فيلاديلفيا في 21ابريل 2003
الهوامش:
1. شركة للنقل ا لبرِّي في الولايات المتحدة,وكندا والمكسيك.
2. فيلم لرومان بولانسكي عن معاناة اليهود ا لبولنديين
----------------------------------------------------------------------------

Post: #204
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 18-05-2009, 02:20 AM
Parent: #203

نعم انا معك ....اسامه الخواض لم يكن الا ذلك الشاعر المجيد ....لعل القليل يعلم ان انه كان احد طلالب كلية الصيدلة جامعة الخرطوم..لقد عاصرت تلك الفترة من حياته ...لم تكن سهله..وكانه عهد مقدس للولوج ...ابته المعامل ورائحة البنسلين والاعشاب الطبيه والكلوروفورم....عهد الشعر ....كان من اعلام الكليه...هنالك قصة كاملة لتلك الاحداث....فالشعراء علماء في ابعاد اخري من الوجود...
هنالك كان اسامه ..لغه اشبه بالوحي لا يمكن اختزالها بالكتابه وحدها...

لك التحيه------------------------------------------------------------------------
المرأة التي جعلتني أحبّ امتطاء الطائراتِ,وا ل Greyhound"1",
رغم ما حدث بعد الحادي عشر من سبتمبر,
ورغم الرنين الدمويّ الذي يصدره اسمي,
هي نفسها التي-عندما زرتها-,
دعتني بحصافة الفرسة إلى مطعم ٍريفي ٍمسوّرٍ بأشجار السلوِ,
ورائحة ِالكمثرى,
وطعمِ ِالفانيليا,
وطلبت لي كأساً من مديح ٍالنبيذِ,
وشريحة َشجْو ٍمن الشِّواء المكسيكي,
هي ذاتها ا لتي كانت "تمسِّدُ" أصابعَ روحي ,
وتبكي,
وتبكي,
وتبكي,
ونحن ُنشاهد"عازف البيانو" "2"
فيلاديلفيا في 21ابريل 2003
الهوامش:
1. شركة للنقل ا لبرِّي في الولايات المتحدة,وكندا والمكسيك.
2. فيلم لرومان بولانسكي عن معاناة اليهود ا لبولنديين
----------------------------------------------------------------------------

مرآة مصقولة للجمال فقط....هذا التصوير الذي يملا المخيلة بالاشياء والاحداث والعشق ولا يترك الا مساحة الدهشة والتحديق اجيالا من القادمين....هنا تصبح الموسيقي والوزن معيايير لا تصلح للتقييم والقياس

Post: #205
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 18-05-2009, 04:59 AM
Parent: #203

Quote: لسن هن للسرير فقط،
فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،
لسن هن للسرير فقط
فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى
وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء
وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع،
لم يعد سوى طعاما* للقطط الضالة
ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى
لسن هن للسرير فقط
فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة
لسن هن للسرير فقط
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
لسن هن للسرير فقط
فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟
السؤال كان عن ماهيَّة الروابط بين نص أسامة، وبين ما أنزلتُه من تفاكير عَمَّا هي القصيدة؟ وبعض الرؤى في كيفيّة فرز الشعر عن الليركس!
إجابتي: بوسع المهتم أن يُراجع مقتبساتي أعلاه، وما يوضِّح تلك المُرشِّحات والرؤى، التي نجد أنَّ أظهرها وأشدها ارتباطاً بنص الخواض هذا، هو أنَّ الليركس لا يسعى في الصعود بأخيلته ولغته فوق صور ولُغة المجتمع، ما يجعله عُرضة أكثر لتبنّي (الوعي الإنساني) الرائج في المجتمع كما هو، وكذلك (الوعي الفنّي). وما يهبط بالكتابة درجاتٍ في بئر الكسل، غير المعنيّة كثيراً بأن ترتقي بالصور عبر تجريدها كي يتم تحويلها إلى أُخيولات. فنص الخواض هذا لم يحتوِ إلا على أخيولة واحدة {فحزمهن هو جوهر الوردة}، وقد جاء كله في تصويرية مُباشرة وغير فارقة. وتسمية النص بـ(لسن هن للسرير فقط) لا أراها تحتوي مَذَمَّة وإن جاءتْ محاولة أسامة لابتداع مقترحاتٍ أخرى لإجابة: هن أيضاً لماذا يا أسامة؟ ضعيفة للغاية.
فهو يأتينا بوظائف لتلك المرأة عَمَّدت هذا النص، بالفعل، في بيئة الليركس تماماً من خلال تبنيه للـ(الوعيين الإنساني، والفنّي) الجاهزين والرائجين، وما جعل وعيه الإنساني مُطارداً من قبل الجندريين والجندريات، الذين ليس بوسعي تقبّل مطاردتهم هذه بقلب الفنون إلا إذا رُقِّيت لمعارف جمالية. وهذه ليست العقدة، فالعقدة بالنسبة لأي نص فنّي تتجلّى أكثر بالنسبة لي من خلال كمية الوعي الفنّي المتوفّر في العمل المعني. كُلّما أصبح الوعي الفنّي المستخدم في العمل عالياً كلّما نأى به ذلك -بنيوياً وفكرياً ورؤيوياً- عن مقانص اصطياده من خلال الوعيين الوجودي والإنساني، كما جاء في المقتبسات من ورقة الليركس أعلاه. وأجد أنَّ النص قد اكتفى بالصور، وهي مأخوذة من حياة المجتمع، كما هي، دون أن يشتغل عليها أسامة، الذي نراه في ذكرياته تلك عن افتقاد حبيبته، كأنَّما نظر إلى السرير الفارغ، فشعر بموجدة روحية بدلاً عن غُلمة جسدية، وهذا ما دعاه إلى أن يقول (لسن هُنَّ للسرير فقط). وجملة:
{فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،}.
تأتيني بحس افتقاده للمسامرة، فأصل العنوان ينفي السرير بمقدار سحب المرأة من تكريسه لا أكثر. فلا أحد سيقبل نفي السرير على وجه الإطلاق حتى لو فعل أسامة ذلك. أي الزاوية التي يدخل منها أساسي إلى النص مخطئة في تقديري، من قال له إنَّ أسامة يرغب في نفي السرير تماماً وقد خانته اللغة فحسب! ومن يرغبُ في نفي السرير بالإجمال ويطمح أن نشاركه في التهليل لهذا النفي!؟ وصورة المرأة، الأنيسة، حول الشراب، هي صورة الصديقة والنديمة، وهي بعيدة عن صورة الجارية، فتلك الصورة من تكريس البيئات الإسلامية فحسب، ولكنها لا تشين أية امرأة من واقع البيئة التي يعيشها الشاعر الخواض ولا البيئة التي يؤمن بها فكره العلماني.
{و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،}.
هنا أجدُ عُسراً في مفردة (تَجَوُّلِهَن)، لأنَّ الواو هنا مُثَقَّل، أي مُشَدَّد مرفوع، وتقديري أنَّها ستغدو منسابةً أكثر مع مفردة (بوَقْعِهِن) لو أبدلها إلى (تِجْوَالِهَن).
وبوصولنا إلى البيت الذي يعود مقبرةً، فالخوَّاض في سابق حياته التي خلت من وجود سلوى كان يعيش في مقبرة، وبرحيلها الآن يعود البيت إلى سابق عهده، مقبرةً من جديد. فوجود سلوى ذلك الذي يُحيي ويُميت، نجد أنَّ الخوَّاض لا يجتهد أقل اجتهاد في وصفه بشكل خارق، أو إبداعي حقيقي، أبداً، حتى صورة أن يكون البيتُ قبراً هذا شيءٌ مأخوذٌ من كلام الناس، فما الذي سيحيله إلى شعر بين يديَّ الخوَّاض!؟ إلى هنا، نجد صوراً فقط، وكسولة، لا تُحرِّك الذهن كثيراً. ينظر رجلٌ في حشيّة سريره الخالية صباحاً، فيفتقد أنسَ حبيبته لا جسدها، ويختنق صباحُه ذلك لعدم وجود موسيقى حديثها، يتذكّر وجودها معه، وكونها الأنيسة التي تُشعل كأسه بمحبّتها الرقراقة ربما، فيسعى في عقد مقارنة بين بوار حياته التي قبلها، يجد أن وجودها كان جدولاً أحيى تلك الحياة البور. وبغيابها الحالي، يكتشف أنَّه عاد إلى بوار حياته السابقة مما قبلها. تنسدُّ نَفْسُهُ عن الدنيا، لا يستطيع أن يفتح الثلاجة كي يأكل ويواصل حياته بتلك الرحمة التي لم تنسَ سلوى أن تُخَزِّنها له في الفريزر. ثم تأتي إضاءة خافتة هي أكثر ما لفتني من هذا النص:
{ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى}
فالشاعر يتذكَّر، دون أن ننسى نحن أنَّه لم يعد يرغب في الأكل لدرجة أن صار ما ادّخرته له حبيبتُه طعاماً للقطط الضالَّة، يتذكَّر أنَّ الحبيبة الراحلة تلك ادَّخرت أيضاً (بعضَ دموعٍ) من باب الحنو عليه وعلى قلبه، ربما.. فيأتي ببقية الدموع تلك ليفتتح بها حياته التي كاد أن يسدها برفضه للأكل، أي هي ادَّخرت دمعها لأنَّ حياتها معه لن تنتهي بهذا الوداع، ما يمنح الشاعر أملاً في أن يواصل حياته لأجل عودتها من جديد. هذا بينما تأكيدة (لسن هن للسرير فقط) تتابعنا على طول النص، دون أن يبرهن الشاعر مقولته هذه برؤية كبيرة وفارقة ومبدعة عن حق، فما يقوله إلى الآن هو ما يعرفه الجميع، وما سيبكي مردداً به أي طفل إن فقد أمّه، التي تؤيه وتطعمه وتأتيه بالحلاوة من الدكَّان. ويؤكّد الشاعر من جديد أنَّ الحياة فيما بعد النوم معهن، هنا:
{فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة}.
ويؤكّد من جديد:
{لسن هن للسرير فقط}.
ويأتي بإضاءة جميلة أخرى كما أشار الأستاذ بشرى الفاضل وهي:
{فحزمهن هو جوهر الوردة}، وهي دراما النص الأكثر عُلوَّاً لكونها احتوت على أخيولة لا صورة، ليلحق بها أسامة توصيفة لا أراها –غامضة- كما أشار الأستاذ بشرى الفاضل أيضاً، وهي:
{وحرصهن هو جوقة الوجود}.
فالشاعر يُشبه حرص تلك الحبيبة عليه، لكي يكون بخير، من لهفتها وقلقها على أحواله، وكأنَّ الوجود بتمامه يستحيل إلى جوقة أو كورس يشيل من وراء قلب حبيبته تلك بالأمنيات الجميلة، والحرص، وبكل ما يكفل له السلامة والهناءة في أمور حياته كلِّها. ثم يؤكّد من جديد:
{لسن هن للسرير فقط}.
ثم يختم نصّه بلحظة صاعقة جداً، تُمَثِّل دراما النص الأكثر عُلوَّاً من ناحية السرد ومعمار العمل معاً. تشبه لي بالضبط اللحظة/القفلة التي يختتم بها الأستاذ محمّد الأمين، أغنية (يا ريتني لو أقدر أقول فيك الكلام الما انكتب). إذ ترتفع الموسيقى مع صوته الفذ عالياً عالياً، ثم تخفت تخفت، وماافي بلااك نور يسطع ولا فرحاً يسوقني يفوت، وماااافي مااافي بلاك مااافي، لاللللا لالا لالالا، للللا لالالالا، رويداً رويداً نحو الخاتمة، يدخل الشاب البديع بالبيز، ينقرش أعصاب الوجع، يمرق، ويليه الشاب البديع الآخر بالفلوت، ينفخ زفرات الفقد، وفجأة تنفجر الموسيقى منتهية كمدفع، دُوv، وقصيفة أسامة هنا... كانت:
{فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟}.
وهذه الجُمْلَة هنا، تخترع واقعة دراميَّة عالية لدرجة الفداحة فوق جسد النص، الهدف منها كما أُقَدِّر هو تلك الطمأنينة الواثقة في كون (حَزْمُهُنَّ جَوْهَرُ الوردة) والترسيخ الوجداني الأمثل للزوجة كحبيبة، ولمسامراتها الممتعة لا مغازلتها الشهوانية فحسب، والبرهنة العمليَّة عبر التجريب لمقترح (لسن هن للسرير فقط).
(وفوق كل ذي تأويل مؤوِّل)



---------------------
(لم يعد سوى طعاما* للقطط الضالة)

* ما وضعتْه سلوى في الفريزر هو فاعلُ الفعلِ (يَعُدْ)، و(سوى) اسم استثناء، وبالعودة إلى قواعد ضبط الاستثناء نجد أنَّ الفيصل في تلك القواعد دالَّتان:
1- (النفي/الإثبات) للجملة، يُغيِّر في تَصَرُّفِنا إزاء المستثنى.
2- (ذكر/ عدم ذكر) المُستثنى منه، هو الدالّة الثانية التي تتحكَّم في تَصَرُّفِنا إزاء المستثنى.
(الاسم الذي يلي (سوى) و(غير) يكون مجروراً دائماً بالإضافة، وهذه قاعدة، بالوسع مراجعة إصلاح الكتابة في المنبر).
وفي جملة الخَوَّاض هذه لم يُذكر (المُستثنى منه على نحوٍ صريح) + (مع أنَّه أثبت لسلوى وَضْعَ أشياءَ في الفريزر) وعليه يُعامل اسم الاستثناء (سوى) على حسب موقع إعرابه من الكلام هنا، الذي هو (النصب)، وحركة النصب مَنَعَ من ظهورها التعذُّر. فكيف يجوز لأسامة بعدها أن ينصب (طعاماً)؟ الصواب أن تُضاف (طعام) إلى اسم الاستثناء، لتغدو الجملة (لم يعد سوى طعامٍ). وبالوسع مقارنتها بالجملة الثانية من النص ذاته، والانتباه لكراهة التكرار أيضاً، وهي {وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبرٍ للشراء}.

Post: #206
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 18-05-2009, 06:47 AM
Parent: #205

عزيزي محسن خالد
لعلك طيب
ما أوسع الفكرة
ما اضيق الرؤيا
ارقد عافية
المشاء

Post: #208
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محمد حيدر المشرف
Date: 18-05-2009, 11:01 AM
Parent: #206

Quote: ما أوسع الفكرة
ما اضيق الرؤيا


( هذا انا .. هذا جسدى

اراه فى الرؤيا من الداخل ... كما كنت اراه وانا فاقد الوعى

.... انا استقرئ ولا احلل .. هى الرؤيا تركتها لحالها فانطلقت

حرة مثلما رأيتها ...)

التشكيلى كاظم العراقى :




..

ما اوسع الرؤي يا خواض ..




Post: #209
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: سيف النصر محي الدين محمد أحمد
Date: 18-05-2009, 11:04 AM
Parent: #206

شكرا يا محسن على الاضاءة,الآن يمكننا قراءة النص ببصيرة جديدة.

Quote: ما أوسع الفكرة
ما اضيق الرؤيا


هل انت تعتذر بشكل ما عن نصك يا مشاء؟؟
كان اعتذرت معناتا خليتنا في السهلة ساي و بقيت ماشي!!

Post: #210
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 18-05-2009, 07:15 PM
Parent: #209

معليش يا أسامة ياخ، البوست فتّح قضايا نسوية كثيرة، فاعفُ لنا عن فتله. أحببتُ أن أُعَلِّق على هذه النقطة "وبس".
------------------------
قلتُ:
Quote: وعن تجربة شخصية، أقولك إنك يا وليد، لو مشيت لأحد جدودي واسمه محمد الحاج طيفور، ومشهور بـ("الدرويش" لكرمه)، أخو الحرم بت حاج طيفور التي أنجبت أمي البتولا بت الموفد، وجبت ليه سيرة قروش في خشمك وألا مهر، والله تاني ما بتعرس واحدة من بناته أو من بنات أقاربه أجمعين، البقدر يكون ليه عليهن ولاية –حسب المفاهيم المتوفرة في مدى ثقافته- شفت كيف؟ أها دا جابو من الثقافة الإسلامية؟
-----
Quote: أنا القدامك دا، لو اتزوجت ذات يوم –يعني وكدا- وجبت بنات، بمشي في درب جدي دا ذاتو، تجيب قروش في خشمك عرس مافي. غايتو إلا تمارس البنية حقها الديموقراطي وبعداك أتشيل قروشها هي براها، أنا ما بشيل قروش في جناي ولا في أيتها إنسان.
فعلَّقت الصديقة دينا خالد:
Quote: هن البنيات تطير عيشتن لىىىىىى الزمن داك بخطبوهن؟
وأمَّن الصديق كوستا:
Quote: دا هو (السعال) الفي تنك
سؤال شحمان أكتر من تنك الخواض

كما سبقتهم من قبل الصديقة نجاة:
Quote: أعتقد أيضاً أن المجتمع السوداني مستعدٌ الآن لأن تحكمه امرأة، وهذه قيمة ترسخت بنضالات جسورة قدمتها جماهير شعبنا وقدمتها المرأة السودانية. إلا أن هذه المرأة الممكن وصولها لسدة الحكم في بلادنا لا تزال شهادتها في المحاكم ناقصة، ولا زال حقها في الميراث ناقصاً، ولا زال زوجها هو الذي يتقدم لخطبتها من أولياء أمرها، حتى وإن كانت هي أول أولي الأمر في الدولة. الطريق لتأصيل المفاهيم المتصلة بالديمقراطية والعدل وحقوق الإنسان لا زال طويلاً ويحتاج لأكثر من أجندة مفتوحة.
نجاة محمّد علي
وما أُريده من حديث نجاة محمّد علي هو مسألة الخطوبة هذي "فقط"، الأشياء الأخرى التي تناولها الاقتباس ما عليها اختلاف، وأتيتُ بالاقتباس في تمامه كي لا يختل الكلام بأي قطع جائر يقع عليه.
فما حقيقة الأمر؟ لأنَّني أجلس في بيتي هذا منذ زمن طويل جداً وأنتظر امرأة تأتي لخطبتي ولكنها لا تأتي. ليشنو!؟
مثلاً، الإسلام يحض المرأة على أن تخطب لنفسها، بمراجعة الشواهد الوفيرة لدى هذه النقطة، ولكنها لا تفعل. إذاً الدين لا يُشَكِّل مانعاً لها كنظرية، لأنَّ مسألة تطبيق هذه النظرية بالنسبة للمتدينات تقع عليهن هن ولا تقع على الرجل.
مثلاً، النساء السودانيات العلمانيات اللائي يعشن في بيئات غربية، لا يُوجد أمامهن أي معوِّق يمنعهن، من الخطبة أو اتخاذ الأخدان أو فعل ما يشاءن، ولكنهن لا يفعلن. لماذا؟
أعرف الكثير مما ذكره علماء النفس في هذه المسألة، ولا أٌريدُ أن أزحم به المكان. وأتذكّر حديثاً لفضيلة الشيخ المجتهد جداً في تفسيره وتأويله للقرآن (الشعراوي) كان يتحدَّث عَمَّا يسميه طبيعة المرأة، جاء في حديثه ما هو طريف، ومنه ما هو ملاحظات قوية ووجيهة. المهم، أنَّه انتهى إلى أنَّ المرأة كائن له خصوصية، وطبيعته ليست التكالب، بعكس الرجل الانقضاضي، الصيّاد. لذلك فهي تنتظر، وهو يتقدَّم. دعم حديثه بشواهد تاريخية وقصص، كما أمر إلى الالتفات إلى سلوك المرأة، وأوصى بقراءة بعض الفقهاء الإسلاميين الذين تحدثوا في هذا الصدد. أمَّا عن رؤيتي، فأقول، من خلال خبرتي وملاحظاتي وتأملاتي في سلوك المرأة والرجل. وأستشهد للطرافة بعبارة جاءت على أحد ألسنة أبطال قصصي يقول فيها ما معناه: المرأة هي حارس الفضيلة الوحيد، ولو تُركت هذه المسألة إلى الرجل لعامت الدنيا حتى ذقنها في الرذيلة. ويستشهد بأنَّ أية امرأة بوسعها أن تأخذ الرجل الذي تُريده، وبأقل تقدير تستطيع أن تُمارس الجنس معه. الرجل في كل مكان تعجبه المرأة ويمد (كورته للشحدة) فمن يصد كل هذه التسولات؟ المرأة وحدها، والرجل بوسعه الذهاب مع أية امرأة ولكن المرأة لا، لها طقوس تنبع من كيانها، ضد الابتذال والرخص، والجنس في ذهنيتها يرتبط بالتفكير والحسس لا باللحظة. ويمضي هذا البطل حتى ينتهي إلى أنَّ الشرور كلها في الدنيا منبعها الرجل، يقارن عدد القتلة بالقاتلات وعدد اللصوص باللصات والمغتصبين بالمغتصبات والهمباتة بالهمباتيات... إلخ. المهم، يطلع الرجل بين يديه في نهاية الأمر هو الشر ذاته، حتى إنَّه يروي قصة وينسبها إلى عهد نوح يحيل فيها أصل الخطيئة إلى الرجل.
ما يهمنا حالياً، هو أنَّ هذا البطل يقوم بإعطاء تعريفات إلى الابتذال، وللحساسية، وينتهي بتنبؤ مفاده أنَّ المرأة على الدوام ستنتظر الرجل، ليس لأنَّها أكثر هشاشة منه، بل لأنَّه كائن مكّار ولا يمكن الوثوق فيه مطلقاً وإن أتاك برجليه، ناهيك عن أن تذهب إليه برجليك، والمرأة تعرف ذلك. وحتَّى إن أعجبها الرجل، فهي لا تُبدي هذا الإعجاب، لأنَّ الرجل على مَرِّ التاريخ كان بكفّن الميتة ويقول خشمي ملان رماد، عينك في عينه ينكر، ويقول لا شافك لا باسك.
إذاً كتداعٍ متأمِّل مع هذا البطل، هل المرأة تستغل تلك الأعراف التي تجعل الرجل يأتي إلى بيتها ويطلبها ويتعامل من خلال قوانين أسرية دقيقة تصونها هي بالأساس وتحميها؟ لم تعد الدنيا كما كانت، وتلك المجتمعات التي يحسبها بعضهم أنَّها متخلّفة في كل شيء هي ليست كذلك. رأينا كبارنا وهم يأمرون بعدم إرغام بناتهم وأخواتهم وقريباتهم على الزواج. لأنَّهم بخبرتهم يعرفون أنّ هذا الزواج سيفشل، ويزوجون المرأة إلى من تُريد. نعم رأينا ما هو عكس ذلك، ولكن نادراً، كما رأينا أيضاً من يلومونهم ويهدونهم إلى عدم إرغام البنت، لأنَّها بأقل تقدير ستأتيك راجعة ومعها أطفال. الدنيا تغيَّرت كثيراً، فهل سألدُ بنتاً غداً ولن تخبرني إن كانت ستتزوج من!؟ هل ستنفيني كأب وصديق وتعتبرني (ولياً) الجافية هذه! إن اختلفنا أنا وأمّها ألن تتدخل هي وإخوتها للإصلاح؟ هل سيربّي أحدٌ جناه لكي لا يعرف من سيتزوج ولكي لا يُخْبَر ولا يُحَدَّث!؟ الخطبة في تقديري لها، لن تتم على بنتي ما لم تأتني بذلك الزوج هي. إن جاءني شاب وقال لي أريد بنتك سأقول له: اذهب واطلبها من نفسها. فما الذي ينفيني عن جناي!؟ أيعقل أن تجري الحكاية هكذا مثلاً:
ألوووو بابي. (بابي دي يا أستاذ حسبو في حسبة أعياد الميلاد ديك، والحساب ولد، مش قلتو يا نجاة تأصيل للحاجات الكويسة!؟).
أهلاً يا مريم بتّي. (بحب هذا الاسم وأماني رينا وسلمى).
بتعمل في شنو يا بابي؟
في ساقيتي يا بتّي، أزرع وأقلع وأدّي البلد تيراب. مش مفروض تكوني أجّزتِ من كم يوم! مع ناس عمك في الخرتوم وألا وين؟
يا بابي الزراعة دي ح تموّتك. يااه أنا ما كلّمتك؟
لا ما كلّمتيني، في شنو؟
ما أنا في شهر العسل يا بابي، في بورتسودان.
تقولي والله؟ يا سلالالام، إيه المفاجأة الحلوة دي يا مريومة!؟ والعريس منو إن شاء الله؟
يوووه أنا ما كلّمتك؟ شكلي بقيت بنسى كتير يا بابي. العريس ما ود عمو عصام جبر الله.
وعمك قشران دا عارف؟
لا يا بابي، برضو عملنا ليه مفاجأة، كانت آخر رحلة بتاعة طيّارة ماشية بورتسودان بقوليك، إنت ما مركّز معاي خالص.
والله فعلا ما مركّز، عاد كان أنا مركّز معاك بهنا، وعصام مركّز مع ولدو بهناك، الحكاية دي بتبقى علينا الاتنين؟
(هسّع دا مش ياهو ذاتو أدب اللامعقول!؟ تربِّي وتكبِّر وتعلِّم، وتتعب، ويوم العرس ما يقولوا ليك تعال أعرض في حفلتنا دي!؟).

من أجمل ما أعجبني من أقوال النبي مُحَمَّد: إنَّما بُعثتُ لأُتَمِّم مكارم الأخلاق.
فمسألة أن تأتي لزواج البنت من قبل أهلها، وأن يفحصوك حتى يطمئنوا على جناهم، مما يؤسّس لأسرة راشدة، لبناء حضارة قويمة، وهذا من مكارم الأخلاق. لتحب البنت كما تشاء وكذلك الولد، وليُعْرَض ذلك على أهلهم وليخبروهم حين الجد، لأنَّ الزواج جد ومو لعب، فماذا يريد هؤلاء الأهل أكثر من سعادة أبنائهم وبناتهم!؟ الخواجات ديل ذاتن، المربيين منهم تمام، بتعرّفوا علي بعض وبصاحبوا وكل شيء، ولامن يبقوا ناس عرس، حبوبتهم الفي بيرمنغهام البعيدة ديييك بجيبوها يوم الزفة ويلبسوها برنيطة قدر الضربة وتتحكّر قدااام، تحكي للمعازيم والأحباب والجيران بكل فخر عن حفيدتها وهي بت مهذبة كيف ومؤدبة، أو عن حفيدها، هذه العادات مما يشعر الإنسان نفسه بأنّه مقبل على حياة جديدة تتطلب منه الالتزام والأخلاق والاجتهاد والاعتناء بالآخرين ومما يُولّد الطاقة الموجبة في الكائن... وإلخ.

Post: #211
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Osama Mohammed
Date: 18-05-2009, 07:42 PM
Parent: #210

شكراً للصديق الأديب محسن خالد على المشاركة القيمة .....

كلام عاقل ولطيف ومقنع ...
لك الود كله والتحية .. ان شاء الناس دي تقرأ بتمعن شوية .... وما يجينا واحد ناطي يقول لينا ............

غايتو .....


اسامة

Post: #212
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 19-05-2009, 01:01 AM
Parent: #211

عزيزي سيف النصر
حتى لو خليتك في السهلة يظل هذا تعاملك مع النص.
انا قصدت بان كتابة محسن كانت مسهبة وفي الآخر ضاقت رؤياه.
لك التجلة والمحبة يا سيف النصر
المشاء

Post: #239
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 23-05-2009, 09:53 PM
Parent: #200

يرى محسن خالد القصيدة العربية المعاصرة في ماضيها،
بينماانها تتجه الى تاسيس نفسها قريبا من ذلك الماضي احيانا كما في شعر التفعيلة أو النأي عنه كما في قصيدة النثر،وان كان البعض قد حاول ان يجد مبررا لقصيدة النثر من خلال سجع الكهان او مقولات المتصوفة كما في حالة النفري ،ولذلك سمى أدونيس مجلت مواقف بناء على كتاب النفري مواقف.القصسدة المعاصرة تحاول تاسيس نفسها بشكل معاصر من خلال تاثرها بالابداع العالمي المعاصر كما في حالة السينما والرواية مثلا.هذه فنون مثلها مثل البال والاوبرا تاسست في الغرب.
فكيف يصنف الكاتب محسن خالد ما نشرناه هنا؟

Post: #242
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 26-05-2009, 01:25 AM
Parent: #239

أعيد اسئلتي مرة اخرى ال محسن خالد
المشاء

Post: #213
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 19-05-2009, 06:10 AM
Parent: #1


فاصل ونواصل محمود درويش
____________________________

اغتيال

يغتالني النُقَّاد أَحياناً:
يريدون القصيدةَ ذاتَها
والاستعارة ذاتها...
فإذا مَشَيتُ على طريقٍ جانبيّ شارداً
قالوا: لقد خان الطريقَ
وإن عثرتُ على بلاغة عُشبَةٍ
قالوا: تخلَّى عن عناد السنديان
وإن رأيتُ الورد أصفرَ في الربيع
تساءلوا: أَين الدمُ الوطنيُّ في أوراقهِ؟
وإذا كتبتُ: هي الفراشةُ أُختيَ الصغرى
على باب الحديقةِ
حرَّكوا المعنى بملعقة الحساء
وإن هَمَستُ: الأمُّ أمٌّ، حين تثكل طفلها
تذوي وتيبس كالعصا
قالوا: تزغرد في جنازته وترقُصُ
فالجنازة عُرْسُهُ...
وإذا نظرتُ الى السماء لكي أَرى
ما لا يُرَى
قالوا: تَعَالى الشعرُ عن أَغراضه...
يغتالني النُقّادُ أَحياناً
وأَنجو من قراءتهم،
وأشكرهم على سوء التفاهم
ثم أَبحثُ عن قصيدتيَ الجديدةْ!

Post: #214
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Emad Abdulla
Date: 19-05-2009, 06:22 AM
Parent: #213


محسن خالد ..
يسعد صباحك يا رجل .
قالوا القصير يا حكمة يا فتنة ..
إنت لميتن الإتنين .

.....
محاولاتك نفخ الروح في الأجداث تبدو : « حكمة » ..
هذا ، و الله أعلم .


Post: #215
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 19-05-2009, 08:13 AM
Parent: #214

عماد عبد الله، في ذمتك إنت أطول منّي؟
كل ما أشوفك تتونس مع الكوبس أصحابك ديل بهناك أقول الراجل دا قبلوه في كلية الشرطة كيف!؟ الواسطة البتسويهو كتير.
إلا يكونوا حلقوا ليك شنبك الغليد دا ووقفوك فوقو. مخزن تبن وكُليقات عَلَف.
يا مسخوت، بعدين بقيت تتحرَّد طوالي كدا مالك؟
تملأ البوستات هرجة وتجي تاني تقعد تمسح، أريتني كان لحقت مداخلتك هنا.
يضحك نهارك
-----
الخواض ياخي ما عزمتني عَشَرَة نَقْد برااك، لو شايف رؤيتي لنصك سجمانة وضاقت عن أفكاري الكبيرة في التنظير
الفوووق داك.. فرُد علي، أبداً ما تخليني أمشي من هنا بسماحتي ساكت كدا، وناس عماد ديل يظنوا فيني الحكمة سمبلا.
يضحك نهارك، وبقولك ممكن تتسدَّ في النص التحت دا، كتبتو قبل شهور لصديقتي رشأ شيخ الدين، صديقتي ساكت مش حبيبتي وزوجتي:

غابتي..
التي أرجعت لي يدَ فأسي مُزْهِرة
وبأعلى من بندول الجبل
ضبطتْ نهرَ معصمها
النامصة، وحاجبها غمام
مُصوِّحتي، التي فلّيتُها على ركبتي
وقطعتُ حبلها السُّرِّي بأسناني..
حين وُلِدت..
قبّلتني بفمها الناي
وأذّنت في مسمعيَّ منها بصلاة ريح
الغابة النائمة فوق قلبها
وردفاها مُطْبَقَان على ابتسام مذنب
غابتي..
التي بذرتني المتساقطَ في مشيتها
من لحن الحجول
أزاحت كثيراً ستيان بصيرتها
مُقَرِّبةً عينيها حلمتين
رمقتني، بالذي حَدَجَ القلب فتائل
وقَشَّر عنّي هُوِّيتي، وبالذي قَدَّمَ نهرَ معصمها
شتاءاتٍ ماطرة وسواحل
عزيزتي، لكم حفيتُ
عن ساحليَّ، ولكم بين فؤديك ساقني زبد
أوكسجين قُبْلَتي،
ومفهرستي في نهار الشجر
بتلات العدم، شامة النجمة،
لا أليلَ من عينيك حين تُوَدِّعان

Post: #216
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: esam gabralla
Date: 19-05-2009, 08:42 AM
Parent: #215

يا محسن يا ود خالد
لا تفوت لا تموت
زى ما عارف نتفق و نختلف عااااادى
لكن طعم الكتابة عندك يشهى
و مريوم ختفت الولد قبل ما يكمل تعليمو

Post: #217
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: مهيرة
Date: 19-05-2009, 10:37 AM
Parent: #216

الأخ الكريم اسامة الخواض:

زى ما ودعت تلاقى يا أستاذ اسامة وسلوى ترجع بالسلامة وتملا البيت هنا وسعادة

والتحية لكل المشاركين الأثروا البوست وأفادونا

Quote: أهلاً يا مريم بتّي. (بحب هذا الاسم وأماني رينا وسلمى).
بتعمل في شنو يا بابي؟
في ساقيتي يا بتّي، أزرع وأقلع وأدّي البلد تيراب. مش مفروض تكوني أجّزتِ من كم يوم! مع ناس عمك في الخرتوم وألا وين؟
يا بابي الزراعة دي ح تموّتك. يااه أنا ما كلّمتك؟


عاد نحن فى رجا اليوم داك ياود البتولا اختى، نفرح بيك وبمريومة

تحياتى

Post: #218
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: تبارك شيخ الدين جبريل
Date: 19-05-2009, 12:58 PM
Parent: #217

يعنى فى الآخر كدة ...

هنّ لى شنو بالظبط؟

(محسن خالد والله نفخت الروح فى أجداثنا وفتنتنا ظاطو، وعماد عبدالله ما خاتى عليك)







... المهم ...

Post: #219
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 19-05-2009, 06:18 PM
Parent: #218

كتب احدهم عن درويش :::

Quote: ومحمود درويش ليس بدعا من الشعراء بل هو واحد منهم رأي في المرأة ما رآه الآخرون معشوقة وأماً وأختاً ومعادلاً فنياً للأرض والوطن والإنسان.
ولكن من يتتبع معاني الحب والعشق عند درويش وعلاقته بالمرأة انطلاقا من شعره يجد أن الشاعر قد صبغ خطابه بلون خاص يميزه عن غيره من الشعراء في تعامله مع المرأة وفي التركيز عليها.
ولكي نقترب أكثر من عالم درويش الشعري وخاصة موضوع المرأة فإننا نحدد علاقته بها في محاور أربعة هي:
1- المرأة الأم 2- المرأة العاشقة
3- المرأة الأرض والوطن 4- المرأة الإنسان
1- المرأة الأم:


Quote: ومما يلفت النظر أن الشاعر عندما يتحدث عن المرأة الأم يكون أقرب إلى الواقع والحقيقة من الخيال الشعري فما يذكرها حتى يذكر المشاهد الحياتية التي ارتبطت بها والتصقت بذاكرته منذ نعومة أظفاره فيقول:
أحنّ إلى خبز أمي
وقهوة أمي
ولمسة أمي
وتكبر فيّ الطفولة
يوما على صدر يوم
وأعشق عمري لأني
إذا مت
أخجل من دمع أمي



Quote: فالأم عند درويش تعني له الحب المفقود والملاذ الذي يلوذ إليه عند الشعور بالحرمان أو قسوة الحياة، فيرى في استحضار صورتها خلاصا من الشعور بالوحدة والضياع والغياب، يقول:
أمي تَعُدُّ أصابعي العشرين عن بُعد، تمشطني بخصلة شعرها الذهبي،
تبحث في ثيابي الداخلية عن نساء أجنبيات، وترفو جوربي المقطوع،
لم أكبر على يدها كما شئنا، أنا وهي، افترقنا عند منحدر الرُخام.
***


Quote: وهذا ما أكده شاعرنا المرحوم توفيق زياد عندما قال: "إن محمود في حبِّه لا يعرف الذل أو التزلّف، إنه ليس عاشقا مريضا، ولا عاشقا من أصحاب الدموع الغزيرة والشكوى المتواصلة المريرة، وهذا يُذكرنا بعمر بن أبي ربيعة عندما تتعلق به الحسان ويبحثن عنه وهو يتعالى عليهن ويترفع عن مبادلتهن الحب والشوق:
قالت لتُرب لها تُحدثها لنُفسدّنَ الطواف في عمر
قومي تصدي له ليعرفنا ثم اغمزيه يا أخت في خفر
قالت لها قد غمزته فأبى ثم استعرت تسعى على أثري
يقول درويش:
أختاه
غيبني، ولم أدر
كيف اندفعت إليه في سيري
قد قال لي يوما وفي شفتيه ما يُغري
شفتاك عنقودان من عنب
يا كرمة العنب
ومضى ولم يترك سوى الزَغب
من كرمة العنب

Post: #220
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 19-05-2009, 06:40 PM
Parent: #218

هىىىىىىى يا محسن خالد بطل السلبطة

نحن ما قلنا ما يحدثوك الحدديث دا ال يحدثوك مافى مشكلة
لكن الخطبة وجيب الحاجات ديل كان حاريهن؟ اتلومت ..
هو عصاااام ذااااتو حدث اهلو ؟؟ خليهو ولدو الفى رحم الغيب داك !!

لكن والله بتك ما عرست .. وما عزلت ! .. الغبا دا ورثتو من منو؟ ..
انا والله نجيييييييضة ! ما منى .. لووووووول ( جيبو وشوش مغطية باليدين ) .

اها اسمع كلام محمود درويش ما دام عزاز جرتو جابتو هنا
اسمع كلامو فى اليهودية الاسرائيلية التى احبها ريتا
كلام بسييييييط معبر وموحى ومفهوم للعامة
بلغة بسيطة رسم عوااالم بعيدة تهبش العصب ..
اسمع


بين ريتا وعيوني . . بندقيه
والذي يعرف ريتا ينحني
ويصلي
لإله في العيون العسلية
وأنا قبلت ريتا
عندما كانت صغيره
وأنا أذكر كيف التصقت بي
وغطت ساعدي أحلى ضفيره
وأنا أذكر ريتا
مثلما يذكر عصفور غديره
آه ريتا
بيننا مليون عصفور وصوره
ومواعيد كثيره
أطلقت نارا عليها . . بندقيه
إسم ريتا كان عيدا في فمي
جسم ريتا كان عرسا في دمي
وأنا ضعت بريتا . . سنتين
وهي نامت فوق زندي سنتين
وتعاهدنا على أجمل كأس
واحترقنا في نبيذ الشفتين
وولدنا مرتين
أه . . ريتا
أي شيء رد عن عينيك عيني
سوى إغفاءتين
وغيوم عسلية
قبل هذي البندقية
كان يا ما كان يا صمت العشيه
قمري هاجر في الصبح بعيدا في العيون العسليه
والمدينة كنست كل المغنين وريتا
بين ريتا وعيوني . . بندقيه











ـــــــــ
يعنى انا برااااحة ممكن اكتب ...




Post: #221
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Emad Abdulla
Date: 20-05-2009, 08:33 AM
Parent: #220


Quote: العريس ما ود عمو عصام جبر الله
حليل ابوي ..
إنت وكت الشغلة خيال في خيال .. ما لقيت ليك خيالاً أخير من ده ؟ هسع أمانةً في ذمتك دي ، في الحلم ساكت بدي بتي لود عصام ؟
Quote: انا والله نجيييييييضة ! ما منى .. لووووووول ( جيبو وشوش مغطية باليدين ) .
اها خُم و صُر ..
أمانة بتريحيني إن قلت كدي و أخدتّا البت دينا دي . و تقعد تبريها كل يوم بالنضمي الفي دقنوسك ده لامن تعرف الله واحد .
( الشيخ الشعراوي في التلفزيون و اليوم جمعة و حر يفسخ .. حاجة زينب راقدة متوسدة توبها و مدية التلفزيون قفاها ، تنوم و تصحي و الشعراوي شغال نضمي .. فجأة قالت للبنات : إنتن الراجل المن زمن الصحابة ده دايرنبو شنو ؟ ) .
بس التبقى على دينا دي .. خسمتك بالنبي إمّا أخدتها و ريحتنا ( الخوف بي نقّتها الأشولنجية دي تعمل ليك استنقلينا في راس المكنة و تخليك تصلّب ) .
و بعدين يا ابن خالتي أنا جني و جن الحقرة .. بيجيني حق الدناقلة داك و اتربس راسي نهائي ..
صاحبنا الخواض الصفونجي ده حقار عديل كده .. يعني يا نهلل سبة بلا سبب و نحرق البخور فوق اب قنبور ، يا كمان يمرقونا من المِلّة ؟
ارجع لمكتبة اسامة الخواض تلاقيني مافي مرة نزل فيها شيخنا الخواض شغل جديد ( مكرّب ) إلا و كنت من أول الناس البيقولو ليهو : الله على الشعر .
الشي البهبش يا محسن بيهبش .. و الني للنار .
ثم إنك قصيّر .. دايرة غُلات دي ؟ و منعول كمان و ربنا مسلطك علينا .
إنت في ده ولّلا في الكلام المن زمن الصحابة الفي رويسك ده .. جبتو من وين ؟ و في قدر شنو من الزمن ؟ إنت عمرك كم يا محسن ؟ ( نحسبها عدييييل ) ..
قول تلاتة و تلاتين .. الكورة و الصعلكة و الكوشتينة و القراية و الإمتحانات و المناسبات و العيا و الحبيبات و السعاية و الأكل و الشراب ديل قول أخدن منك خمستاشر سنة بنات حفرة ..
باقي تمنطاشر ، أمرق منهم عشرة كنت شافع .. باقي تمنية . نقول في التمانية ديل نمت أربعة سنة .. باقي أربعة !!
أها الأربعة ديل عبيت فيهن رويسك بي جنس المحن دي كلها ؟ إتّ ماك نصيح ؟
ان شا الله يربعو ليك للضبيحة ، قول آمين .. أكان عقدتنا و مرقتنا ناس رهط ساكت و غوغاء .
و بعدين أيمان رحمن جنس ( هن لسن للسرير فقط ) دي ما باخدها بملين أحمر .. و حليفة ما تقع يا محسن أنا بكتب أخير مِلّاها ، و كتبت ..
يوم واحد جيت ماري فوقي و لا فوق غيري من البيكتبوا ، و قلت ليهو : و الله عفارم عليك ، وللا قلت : شيل يا زول خِلقاتك و دلاقينك و كرورك ديل بلى يخمك ؟!!! كان رنت كان غيرك من « الجماعة الكبار » !!
إت يا محسن النسعلك : أول الناس دي بتكتب هنا ليش ؟ مش عشان ريسينكم الكبيرة دي تجي بالفيها و تدي الناس من المعارف و المحن الربنا ختّاها ليكم فيها ؟
ح تقول لي إنت كم مرة سويت كده و كتبت إصلاح الكتابة و و و و .. ده شغل حقك ، إنتاجك .. و مافي زول غصبك عليهو ، وكتّر خيرك و بارك الله فيك .
كلامي : لامن علان وللا فرتكان من الخلايق الهنا يكتب شي .. مالك ما بتجي عليهو و تشاركو ؟ الله قال حرام ؟
و للا بس تجوا للخواض و ( تشرّحوا ) ليهو نوع النضمي الراقد سلطة ده و تسنو ليهو أدوات النقد الما خمج و ( تعملوا ) عليهو مناهج التحليل و كل الكلام الكبار كبار داك .. و ناس نحنا لينا الله .
إتّ زاتك ماك صفونجي زي الخواض و نخبونجي مِتلو واااااحد . ( البتريدوهو تسموهو بخيت .. و البتابوهو تسموهو قنيط ) ..
و قالوا الريدة خشم بيوت ، منها زي جيتك للخواض دي ، برضها ريدة ، إن شا الله تقول ليهو متل قولك ( العلي استحياء ) الفوق ده : أسامة ياخي و الله الحاجة دي شوووووووية تعبانة .
أها أنا جدادي يلقط الحبّ حقت الخواض دي ماااا بصفق ليها ، و لا بتدخل زمتي بتعريفة . و لا بهلل لربابة ربة البيتِ و أقول ليهو : الللللله .. عقّب .. عقّب .
و كلامي الكتبتو مسحتوا عشان حقرة الناس البينقّوا الكلام البيعجبهم و يرضي حاجاتهم و يصفق ليهم و ليهم يفرش الواطـة حرير عشان هم الكبار أصحاب الأسامي و التجارب و السجم و الرماد ..
و عشان كمان ماشايف زول أخير مِلّاي و كبير عندي الجمل .. و عشان دنقلاوي دين حجر و راسي كعب .

بركة النبي و اهل بيتو يا محسن
فوق نَفَسَك تعرس دينا خالد دي .. و رقبة الفي راسك ده تلحقوا ليك السمحين ..
رجيت الله عليك .


Post: #222
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 20-05-2009, 09:49 AM
Parent: #221

يا السي محسن ...

عمدة اداك الفايدة هنا ...


Quote: و بعدين أيمان رحمن جنس ( هن لسن للسرير فقط ) دي ما باخدها بملين أحمر .. و حليفة ما تقع يا محسن أنا بكتب أخير مِلّاها ، و كتبت ..
يوم واحد جيت ماري فوقي و لا فوق غيري من البيكتبوا ، و قلت ليهو : و الله عفارم عليك ، وللا قلت : شيل يا زول خِلقاتك و دلاقينك و كرورك ديل بلى يخمك ؟!!! كان رنت كان غيرك من « الجماعة الكبار » !!


هو خيار و فقوس إذا ..؟؟

ما تعرس دينا ... أنا بموت بالمغسة!

Post: #223
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: قيقراوي
Date: 20-05-2009, 03:01 PM
Parent: #222

Quote: قول تلاتة و تلاتين .. الكورة و الصعلكة و الكوشتينة و القراية و الإمتحانات و المناسبات و العيا و الحبيبات و السعاية و الأكل و الشراب ديل قول أخدن منك خمستاشر سنة بنات حفرة ..
باقي تمنطاشر ، أمرق منهم عشرة كنت شافع .. باقي تمنية . نقول في التمانية ديل نمت أربعة سنة .. باقي أربعة !!
أها الأربعة ديل عبيت فيهن رويسك بي جنس المحن دي كلها ؟ إتّ ماك نصيح ؟
ان شا الله يربعو ليك للضبيحة ، قول آمين .. أكان عقدتنا و مرقتنا ناس رهط ساكت و غوغاء .


تلاتة و تلتين ؟!
دفعة فورتين ديل اقل شئ سبعة و تلتين
الحساب دا خلوه علينا نحنا . . . حساب و لا كوار هو ؟

لكن برضو للضمان كدا الله اكبرررررررررر عليك
و هرشك يا عمدة

Post: #224
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: خدر
Date: 20-05-2009, 06:13 PM
Parent: #223

محسن يا فنان ,
عندي مَفاكرة معاكـ و مع بطلكـ ده , ياخي مرقتوا (الرجال) اوغاد ساي يمشوا في مناكبها طالقين حِبال سراويلهم في السهلة و ريالتهم سايله يسعون خلف ما تيسر و ما لم
من النساء الفرائس , ظلم الحسن و الحسين منكم والله.
Quote: أمَّا عن رؤيتي، فأقول، من خلال خبرتي وملاحظاتي وتأملاتي في سلوك المرأة والرجل. وأستشهد للطرافة بعبارة جاءت على أحد ألسنة أبطال قصصي يقول فيها ما معناه: المرأة هي حارس الفضيلة الوحيد، ولو تُركت هذه المسألة إلى الرجل لعامت الدنيا حتى ذقنها في الرذيلة. ويستشهد بأنَّ أية امرأة بوسعها أن تأخذ الرجل الذي تُريده، وبأقل تقدير تستطيع أن تُمارس الجنس معه. الرجل في كل مكان تعجبه المرأة ويمد (كورته للشحدة) فمن يصد كل هذه التسولات؟ المرأة وحدها، والرجل بوسعه الذهاب مع أية امرأة ولكن المرأة لا، لها طقوس تنبع من كيانها، ضد الابتذال والرخص، والجنس في ذهنيتها يرتبط بالتفكير والحسس لا باللحظة. ويمضي هذا البطل حتى ينتهي إلى أنَّ الشرور كلها في الدنيا منبعها الرجل، يقارن عدد القتلة بالقاتلات وعدد اللصوص باللصات والمغتصبين بالمغتصبات والهمباتة بالهمباتيات... إلخ. المهم، يطلع الرجل بين يديه في نهاية الأمر هو الشر ذاته، حتى إنَّه يروي قصة وينسبها إلى عهد نوح يحيل فيها أصل الخطيئة إلى الرجل.
ما يهمنا حالياً، هو أنَّ هذا البطل يقوم بإعطاء تعريفات إلى الابتذال، وللحساسية، وينتهي بتنبؤ مفاده أنَّ المرأة على الدوام ستنتظر الرجل، ليس لأنَّها أكثر هشاشة منه، بل لأنَّه كائن مكّار ولا يمكن الوثوق فيه مطلقاً وإن أتاك برجليه، ناهيك عن أن تذهب إليه برجليك، والمرأة تعرف ذلك. وحتَّى إن أعجبها الرجل، فهي لا تُبدي هذا الإعجاب، لأنَّ الرجل على مَرِّ التاريخ كان بكفّن الميتة ويقول خشمي ملان رماد، عينك في عينه ينكر، ويقول لا شافك لا باسك.

يا سيدي بطلكـ خيالو ما بناباهو لاكنو خيال مارق من مُكونو هو (واقعو النفسي - علاقتو بالمرأة ) وده قطع شكـ حا يتعارض مع افكارو الروج ليها في الرواية بإعتبارها مُطلق فيما يخص ان الرجال هم (الشرالمستطير) . طيب في الاصل هل الجنس شر !؟ من البديهي انو الجنس ما شر , الجنس اصلا كفعل في تقديري يجب انو يظل خارج سياق توصيفو و ربطو بفكرة الخير و الشر , ولا عشان البنات بقولن فلان شحدني و نحن اخوان البنات نهوش و نمشي ندق الشحاد القليل ادب !؟ يتحول الجنس الي وسيط مُجرم يجب التنكيل بيهو , يا صديقي معلوم انو إنفعال اخوان البنات ده جاي من منطقة علاقتهم او تعاطفهم او إرتباطهم ( صديق - حبيب - ودجيران - سوداني شهم ماشي في الشارع - زوج - اخو- الخ ) مع البت المُتحرش بها. و هذا لا يمت بصلة للجنس اللذيذ ده لانو اخوان البنات العلموا الجبل الثبات ديل نفسهم حين يسكنون الي ازواجهم يشربوا من خمر الجنس نفسو الدقوا فيهو الراجل القبيل داكـ. إذن الجنس كفعل او حالة ما شر لكن الشحدة البتجيب الدق دي هي الشر و قطعا هنالكـ فرق.
بعدين يا فنان بطلكـ ده مالو ما سمع غنا حقيبة يخليهو شووووية ينصف الرجل السوداني الشرير ده!؟ في ذمتكـ انت محسن ده ما حدثتو مالكـ بي عرفتكـ كلها الراقدة فوق دقنوسكـ ده عن عِفة و جمال روح و اخلاق فرسان الحقيبة, ابوصلاح كما تعلم قال
صرت اعجب دمعي ليه ملأ المِهاد
صبري ولَّي وشـوقي دايما في اجتهاد
الغرام بي جيوشو لي حصون قلبي هاد
طـرفي خاصم نومي و إلتحف السهاد
ماشـكيـت الحـب شكيت ما لي هَدا

وده كلو فوق كم انت قايلو !؟ ده فوق انو الحبيبة دي توفي معادها معاهو بي مجرد نظرة , فتأمل (اريتا شحدة حبيبكـ)
يا سـمـير بِـي نـظرتك اوفي المِعاد
العـيـون الشـافـتـك مـا اسـعـدا
ابوصلاح يا صاحب ما كان مواعدها ولا هي كانت مطلوقة (بي معايير عصرها) بتواعد الشعراء و الغنايين , كل ما في الامر انو الفنان الفي حي العرب ده كان عشمان في نظرة عشان يبقي سعيد ثم يذهب الي حال سبيله قارضا الشعر مرطبا به قلبه و قلوبنا معه. و الامثلة كما تعلم كثيرة و كفانا من الدستة ملعقة تورينا انو الرجال ديل يا صاحب عِفتهم و أحتشامهم بادئ للعيان.
خلاصة قولي في شأن الرجل السوداني انو ما زي ما صورتو انت او علي لسان بطلكـ , الرجل اشد رقة و ضعفا حين يحب حتي انه من المعروف ان الصبيان حين يبلغوا مبلغ الرجال و تبدأ اهتماماتهم بالانثي تحدث تغيرات جذرية في سلوكهم و انا و انت و الليل شاهدين.


اتفق معكـ يا محسن كثيرا فيما يتعلق بالمرأة كحارس فضيلة و مُنظم اصيل لعملية الحياة مع الرجل ( مع تحفظي التام في انو ده دورها الرئيس في الحياة) و سأعود للحديث عن علاقتهما المتشابكة إن توفر الوقت و الجهد .



خليتكـ عافية ياصاحب و اعفي لينا يا خواض مرقنا شوووووووية ما كتير من عضم بوستكـ






____
Quote: ( البتريدوهو تسموهو بخيت .. و البتابوهو تسموهو قنيط )

اضبط المثل يا مواطن , الاصل (قنينيط) و هذا عزاكـ الله كناية عن الابيان ضُممممممة
(الله يحرجكـ , اسه ده مثل تقولوا في مكان عام !؟)

Post: #225
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Emad Abdulla
Date: 20-05-2009, 11:59 PM
Parent: #224


Quote: الاصل (قنينيط)
هسه الجاب سيرة بلدكم أم ريحة بتاعت قوقل إيرث ديك منو ؟
صحي و الله الدم بيحن (: .

هسه خليتو عضم الشغل ده , و هل هو جنس ليريكس وللا جنس شعري ..
و قمتو مسكتو في معضلة الوجود و عقدتو الأزلية حقت المرا و الراجل دي ؟
ما الناس دي كلها عندها قول في شكل العلاقة بين المخلوقين ديل , و كمان أفكار عظيمة و كبيرة و عميقة ..
البيخلي كلام أسامة في موضوع الراجل و المره ده هو البيستحق النقاش و الحوار شنو ؟ شنو الفي كلام أسامة مميز عن كلام بقية الخلايق عشان يُصنف كـ ( راي غليد ) يتصدى له الناس و ينقسمون بين مؤيد و معارض ؟
النقول ليك ميزة أسامة و كلام أسامة شنو !! .. ميزتو إنو كلام شاعر ..
طيب ما يبقى ( كلام ) شاعر .. !! . مافي كلام دكتور .. و في كلام مهندس , و في كلام صحفي , و في كلام زول الله ساكت ..
كل الناس دي عندها فهمها و تبريراتها و مسوغات قناعاتها و منطقها الشايفنو حصيف كمان للحكاية دي !!
المحك البيجيب الناس و يلمها إنو ما يكون ( كلام شاعر ) !! - فكلنا نتكلم و كلنا نفتي و نقول -
البيجيب الناس هو : ( شعر الشاعر ) و ليس ( كلام الشاعر ) ..
ما كتبه أسامة في النص ده هو " كلام " .. لكن أصلو ما شعر .
شيخنا الخواض سماهو شعرا - على كيفو - و جاء من بعده اقواما سموه ايضا شعرا .. برضو من حقهم .
خلونا في الأول نحسم شاعرية الكلام ده من عاديتو , بعدين حمولتو من الأفكار بتتقاس و تتحاكم تبعاً للتصنيف الإنتمى ليهو .
إن بقى ( كلام ) زي كلامي و كلامك ده يا ود التوم , يبقى البطن ما فيها مغسة , حقو الأصيل إنه يقول كلامو الدايرو ..
لكن إن بقى - مخير الله - مرق شعر .. يبقى في دي نقيف و نسمع .
عشان المبدع ده كوم براهو .. المبدعين ديل قوم اختصهم الله بقضاء حوائج الناس للخير و الحق و الجمال و .. البشارات .
نضم الخواض ده لو اتصنف ابداع شعري .. يبقى نقعد في واطاة الله دي و نسمع قول ناس محسن و ناس إنت و ناس عزاز و الوليد و سيف و دكتور بشرى و حمور و غيرهم , و ننقاشهم في الأفكار الشايلة النص ده و موقف الشاعر المثبت نصا خلاقا بعلاقاتو و شوفو لكل الأسئلة القايمة فوق راس الخلايق .

حتى ذلك الحين عزيزي ود التوم , النسكت لامن كمان نشوف حكاية المرا و الراجل الخليتو عضم الكلام و مسكتو لينا فيها تار بابكر الصديق دي .

....
كلو من المسلطين عزاز و محسن .


Post: #226
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: صديق الموج
Date: 21-05-2009, 03:44 AM
Parent: #225

Quote: فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة
لسن هن للسرير فقط
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
لسن هن للسرير فقط



Quote: ما كتبه أسامة في النص ده هو " كلام " .. لكن أصلو ما شعر .


عماد عبدالله.....اخوى السمح او السمج والوصفان ينطبقان عليك
من منظور شخصى بحت..وانا مخير فى مناظيرى...
كيف حالك وان شاء الله العيال وامهم شداد وايضا خالتى التاجه
بعد ده النجيك لشعر اسامه من عدمه،وادا اخدنا الكلام الفوق
ده وعدلناه كما يلى
فخلف سرائرهن يقبع كنه الوجود
لسن هن للسرير
فحزمهن هو جوهر الورود
وحرصهن هو جوقة الخلود
لسن هن للسرير فقط
فى ظنك ببقى الكلاك ده شعر
عماد وحاتك قد اطربنى هدا الكلام ايما طرب
ومن منظور زى المنظور الاول داك انا اعتبر هدا شعرا
ومن نوع راقى وانيق كمان
دحين احى انا من لياقتك..
خليتك عافية،،،

Post: #227
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: طلال جبير جابر
Date: 21-05-2009, 07:35 AM
Parent: #226

Re: وثباً نحو القمم الالف (شعرعالم عباس محمد نور)

Re: وثباً نحو القمم الالف (شعرعالم عباس محمد نور)
هذا جسدي
قنطرةٌ أخْرَى،
شمْسٌ، رِدَّةْ.
رِدَّةُ هذا النورِ إلى الأصلِ الطينْ!
حُمَّى جسدي يشْعِلُ مِقْبَاسَ الرَّعْشةِ
مِنْ حُمَّاكِ و قدْ أخَذَتْكِ الرَّعْدَة,
كان العَرَقُ المُتَقَطِّرُ من نهديكِ
لآلئَ طَلٍّ، تَتَجَمَّعُ مثلَ الدَّمعِ
عَلَى كِمِّ الورْدَةْ.
و النَفَسُ اللاَّهِثُ في إيقاعٍ
يَتَسارَعُ خَفْقاً,
كجناحَيْ رُخٍّ عملاقٍ عجلانْ
يهوي بي لقرارٍ مَثْقوبٍ,
لا قاعَ لَهُ، لا جدرانَ ولا شُطْآنْ.

Post: #228
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 21-05-2009, 10:58 PM
Parent: #217

شكرا دكتورة مهيرة وشكرا لكل من شارك في هذا البوست

Post: #229
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 22-05-2009, 01:44 AM
Parent: #228

يوسف الولي، كيفنك يا صديق، أجبتُ سؤالك كما ترى، أها الشبكة بقت في بلداً تاني. عماد شايفني بريد الخوَّاض وجاملتو، وتلتحق به عُزاز في حكاية إنهم دايرين ليهو العصرة أكتر، وبالدرب القصير -كما يرون- بتاع ما بشتري منّك بمليمة، شفت كيف؟
والخواض سيد النص شايف إنو رؤيتي ضاقت عن أفكاري! طيب يا يوسف بالنسبة لي الحكمة المستفادة من الحكاية دي هي، الرؤى ستختلف دائماً، وستتنافر، فما السبيل إلى الإبقاء على رؤانا هذه كلها، مع المودة كما يقولون!؟ هو تقبّل رؤى الآخرين بكل رحابة صدر، وهذا التقبُّل لكي يتحقّق يستوجب على الجميع طرح هذه الرؤى ذاتها، بدون نَيْل أو روح قاسية، وأن نقصد بها حارة التفكير والرؤى بكل قدراتنا المتاحة لنا في طرحها وصياغتها كمحاورات نجيضة ولطيفة في ذات الوقت، وكنقاش يقصد الإثراء لا التعبير عن غضب وملل. الغضب في شنو؟ مش؟
وكن بألف خير

تبارك شيخ الدين، ياخي كيفك وأريتك طيّب، وكل من حولك.
سؤالك كان {هنّ لى شنو بالظبط؟}.
بالظبط بالربط كدا، ومِ الآخر، هن ما لي أيتها حاجة، لرقبتهن براها وهن مخيَّرات فيها. وإن بقت علي السرير دا فبالنُّص، النُّص بالنُّص.
يضحك نهارك وكن بألف خير


يا عصام، علي بالحلال بتي البجيبها، كان بقت أمها دينا خالد دي، كان ما عملتو حسابكم تختفو منكم قبّال يكمّل طهورو، خليهو تعليمو.
شوف المسخة، ود أوروبا هيلك دا كمان بنختف وألا بختف!؟ ضحكتني دينا لما سألت هو عصام ذاتو كلّم أهلو!؟ بعدين قايلاني بألِّف ساكت، وما عندك ولد بالجد.
دقستِ يا دينا، عرس عصام دا حَوَّل أوروبا الجافية دي إلى مجموعة قرى، ناس جوا سايرين من بلاد المَكَّة فكتوريا وناس جوا كاسرين من بلجيكا والدول الإسكندنافية، (ويا قول ود بادي: وخلوق مِي معروفة جات من وين ووصلت كيف!) وحتى من (تمبول) أوروبا! دي بتعرفيها؟ ياها بلد ناس طارق أبو عبيدة الاسمها هولندا دي، أنا مسميها تمبول أوروبا، بهمباتتها وكل شيء. خلي عصام يفرِّجك علي الصور كان مغالتة، وح تشوفي الخواجات ذاااتهم جوا بالعديل والزين لزواج بنيتهم. ما في زول هامل يا أختي، وجنّي وجن العلمانية أم الهملة، دا ياهو الغتّس حجر الحضارة بالجهة التانية، والقالوهو ماركس وإنجلز حرف واحد منو ما وقع واطـة في "الحكاية دي بالذات"، قالوا الرأسمالية بتجي تسوط الحتة دي، وفعلا.

خالتو مهيرة، يا دكتوره مشتاقين كتير والله، وأريتك بخير أنت ومن معك. أشكرك على هذه الأمنيات الجميلة التي تحمليها لي دوماً، وقريباً ح أقوم أرتِّب تدابير لحكاية مريم دي، ما تقولي أغنية المهيرة من أغنياتي المفضّلة، يضحك نهارك
وكوني بألف خير

--------------
أين اختفى أسامة، هل ترك لي البوست؟ يضحك نهارك

عماد بجيك تحت للومي دا، وبرضو طارق.
بالنسبة لدينا وعُزاز رأيكن شنو أخت فوقكن الحبل اللتنين!؟ ونفتح أكبر بيت سوداني للمغالتة والحِجَّة! كه. كه. كه.
طبعاً هذا الحبل جيء به من أقرب زريبة لا تفرز بين رباط الميثاق مع الأنثى وربط البهيمة؟ كُلُّه ربط والسلام، والبحل الله. مَرَّات أتأمل في جنس هذه المقولات من التراث الإنساني إجمالاً، ولا أجدُ بين يديَّ سوى الفاجعة العريضة التي لا تُحد. يا تُرى من أين ستبدأ حملات الإصلاح الجندرية، والحملات ضد العنصرية، والحملات لحمل الناس على الإيمان بالديموقراطية!؟ لا أتحدث عَمَّا هو طافٍ فوق السطح، مثل (فلان ختَّ الحبل فوق فلانة، لسّاها في حباله، طلّقها مرتين وباقيلها فِرِت حبل.. إلخ) ولا عن (يا عب، ويا حلبي، ويا خادم، ويا فرخة، ونيقـر) ولا عن (فاقتلوهم واسحلوهم)، لا، بل أتحدَّث عَمَّا هو مدسوس في تمام الرؤية للوجود، وما هو مخبأ في تراث الإنسانية جمعاء التي تقدَّمها الرجل وقادها لحقب طويلة سمحت له بأن يُؤَسِّسها على هذا النحو القبيح والطامي. مثلاً، وكنظام مراجعات يا دينا خالد، في إحدى مداخلاتي أعلاه كتبتُ ما معناه (أبناء خالاتنا من سود أوروبا). بعد قراءة ثانية عدتُ إلى دعوتي للمجريَّة وتخلَّصتُ من (تحديد الهُويَّة) الذي كانت تنطوي عليه هذه المقولة التي أخذتُها من أحاديث الناس كما هي، فوقعتُ في مصيدتها. مع أنَّني سبق لي وانتقدتُها من قبل في ذهني ولدى نفسي، حينما تساءلتُ، نحن أبناء الشمال تحديداً لماذا نُسَمِّي لعيبة فُرُق الكُرة التي تأتينا من دول إفريقية بأبناء الخالة، وكذلك يقولها معظمُ السودانيين مِمَّن هم في المهاجر الغربية، عن السود أبناء عمومتنا وخؤولتنا، نقول أبناء أو أولاد "الخالة" فقط. هذه العبارة جاءت من تاريخ يُحَدِّد الهُويَّة بشكل متخفٍ، فذاكرة الأُولى سبقوا تنتسب إلى العرب وحدهم، بنظرية النسب الذي يتبع اسم الأب*، وتفترض أن التزاوج تَمَّ مع إفريقيا من خلال الرجال فحسب، من خلال الفحل، ذاكرة الجمع التي تستبطن لؤماً فحولياً من كونها زَنَت بالناس ولم يزنوا بها، ولذلك نحن نقول أبناء الخالة ولا نقول أبناء العمومة، مش عوج؟
ومثل هذه العبارات فاتكة، لأنها خافية وبائتة في وعاء ومجرى الثقافة ذاتها، أمَّا الأخطر من ذلك فهو تأسيس العلوم والمعارف الإنسانية على رؤى تحمل مثل هذه المشاكل الفكرية والنفسية والاتساخ الأخلاقي، وهذه نقطة إن اتسع لي الوقت سأفتح لها بوستاً، لأجعلكم تستغربون نساء ورجالاً، عن أشياءَ الواحد/ة يظنها، بالبداهة، معارفَ أو علوماً جديَّة دون أن يتأمل فيها ولو قليلاً فحسب، كي يكتشف أنَّها انطوت على لؤم وحيف ضد بشرٍ آخرين، أو ضد المرأة تحديداً، بشكلٍ لا يُوصف.
بس كان ربّنا طلق الضراع ومَدَّ في الآجال، وبقى الزمن أوفر من زمن الموتى

----------
• يا دكتور الحسن ود آمنة، كُل ما تكتب باتريشا موسى، يعلم الله قاعد أنط. الحكاية دي ما أحسن تدبَّر فيها براك، قُبَّال ما نشوف ليك فيها دبارةً بمراجعها ومظانّها المعرفية. دحين في بوست حسبو بتاع أعياد الميلاد ما قلتو الكلام الغلاد غُلاد داك كلو عن العولمة وثقافة الرأسمال وأبيتوا الغَرِف الساكت وبلا مُشهاد!؟ سمح، إنت داير ليك غرف أكتر من تخمو الزول ذااتو، وتقلعوهوا من جذور اسمه دا، ومن باريس، وتنسبوهوا لاسم تاني في ضهاري سودانيّة!؟
وألا داير ليك محو لهذه الباحثة الباسلة، والمرأة الجليلة، أكثر من إلحاقها عَنْونَةً بتبعية الذكر "البعل"، وأكثر من شطب اسمها ذاته ووضع اسمك محله!؟
أبوها أحق بالانتساب إليه من زوجها، ما دمنا نستطيع أن نؤرِّخ، لظهور مسألة إلحاق المرأة باسم زوجها هذه ذاتها، وسط الثقافة الغربومسيحية لا الشرقونصرانية، ناهيك عن ظهور الزوج في حياة الزوجة.
أم هو نقدكم مُكَرَّس للثقافة العربسلامية فقط!؟ الخواجات -الما مجرّيين- ديل ذاتن ما عوجن أظرط وألعن، وأنت أدرى.
يا عملات ملاسي وحا أديك (أوع) من حقاته ديك، أوع تاني أشوفك تكتب باتريشا موسى.

Post: #230
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 22-05-2009, 05:04 AM
Parent: #229

خدر يا فنّان، أريتك بخير ومن معك
الجنس يا طارق ينقسم إلى قسمين، واحد شر، وواحد خير.
الجنس إن لم يكن برضى الطرفين شر. (الاغتصاب مثلاً، التغرير بصغار السن أو الضعفاء مثل آخر... إلخ).
الجنس الذي يخرج عن المكاتبة شر، (الخيانة مثلاً). إن لم تعد ترغب في الالتزام ناحية الشريك فاتركه بالدرب العديل. واذهب وعش كما تشاء.
أهو بقيتني واعظ أخلاقي، لووول يضحك نهارك.
أي بالمختصر يا طارق لا يمكنك دفع الجنس بعيداً عن الشر بتاتاً.
كلام الحقيبة وما الحقيبة دا الكلام فيه بطول، ويمكن مراجعة البوست المعني ذاته، أسامة الخواض بعد دا بدقنا عديل.
يا طارق يا أخوي، كان دايرني أحلف ليك بحلف، إنو الدنيا دي مرض وعجيبة بالطريقة دي، دا كلو من فعائل الرجل، ياخي هتلر وموسوليني ونابليون وعمرو بن العاص وهيلا سلاسي والنميري وصدام حسين وعيدي أمين وعمر البشير (ديل بس) ما ارتكبوه من شر على وجه هذه الأرض يساوي مجمل الشر الذي ارتكبنه مجمل نساء الأرض منذ حواء وإلى مريم محسن خالد.
أقسم بالله العظيم الكلام دا جد، وخلينا نحسبها ليك بأكبر جريمة وذنب وهو قتل الروح البشرية، 25 ألف عسكري قُتِلوا على ساحل النورماندي (فقط) لإيقاف هتلر، وانسَ كم من مئات الآلاف أٌهلكوا من كافة البشرية "أوروبا" أم "مستعمرات"، مدنيين أو عسكريين أيام الحرب العالمية الثانية. تغالط؟
أو اجلب إحصاءات السجون في أي بلد على وجه الأرض وأتحدَّاك أن تأتيني ببلدٍ واحدٍ فقط، من هذا العالم الشاسع كلّه، تتفوَّق فيه نسبةُ المجرمات على المجرمين. حساب هو وألا كوار؟ ياخي الدنيا دي كان سايقها الرجل منفرداً وما يزال، بس ما نبقى كريمين وبنقسم معانا للمرأة بالنص إلا في تحمل الشرور الكومناها دي!؟
يضحك نهارك
-----------
يا عمدة أمَّا مشتاقين
الهظار:
دينا دي، إنت قايلها مسكينة عشان تعرسني ليك!؟ ولا كمان تسمع حركات عُزاز دي، بس ياهو تزويق الكتابة ووضع لمسة ونكهة خاصة بهن، يعني نحن بنات حربيات لديش الجندر ذاتو، وبنشاغل ونخطب ونعرِّس بالقاضي وكدا. لكن شديداات، بعرفن البنجِّحوا البيوت ومشهادن عريس ناجح، من المشهادن مواصة زيي بجاي، ما سمعتها براك قالتلك نجيييضة، لووول.
ديل يا أخوي، حلوات كي بورد وغتيتات واقع, كان في زولة بتلمني بالجد إلا بنيةً كدي من بنات أهلي ديك قالت حالفة تاخد فيني الأجر.
يضحك نهارك
الجد:
أوَّل هام، ليشنو خلطتَ موضوع لومك للخوَّاض وعدم مكابرته ليك في كتابتك وأيضاً عدم مكابرته للآخرين.. برأيك في نصه الحالي!؟
ولأنِّي لم أقرأ ما كتبتَه، فأقول إن تفجَّر هذا الموضوع بعد أن قلتَ رأيك، من نقطة أنَّ أسامة لم يرد عليك فيما قلتَ، يكون سؤالي دا ما عنده لازمة ولا ترد عليه. أي الظرف الموضوعي لانطلاق حديثك دا بكون فاتني لأنَّك مسحت المداخلة. ولا أستطيع أن أتحدث في هذه المسألة لأنَّني لم أقرأ المداخلة ولا أعرف ما جاء فيها، ربما قلت ما يستوجب عدم الرد، وربما لا. عشان كدا المسح دا ما بنفع، ما دام في النهاية سيقع عبء الأحكام على قراء آخرين مثلي. كان عليك أن تدع كتابتك كما هي!؟
------------
بالنسبة لكلامك عنّي، في تُولاي دي، وإنِّي "صفونجي" و"نخبونجي" كلامك دا صحيح مائة بالمائة، وعندي ليه نظرية، تطلع غلط أو صاح المهم أولاً نقع بيغادي لحيطتها وبعد داك نتغالط. عن نفسي، لا أدعم الفنَّان أو الكاتب بالقطعة وكذلك لا أذمه بالقطاعي، وإنَّما بما يعمل في تمامه وبمجمل سلوكه تجاه ما يعمل. أنت مثلاً يا عماد، إنِّي أراك ولدى معظم الكتابات، تسوى ما بتسوى، تجي وتصرف للزول (إنَّا لله) التقديرية حقتك ديك وتمشي. دا اسمو شنو؟ تربية شحم في البورد، أم لَمُّ الذي هو عويش مع الذي هو حطب جامد، والمهم اللهبة، تموت بعد متين ما مشكلة، الملاح يقضى وألا ما يقضى ما مشكلة!؟ دحين دا ما عدم مشهاد منَّك؟ هسَّع أنا ممكن أعمل سيرش لاسمك وأجيب ليك كلام شكر في "بول كتابة" إنت مطلّعو سُرَّتيَّة، أها يا أخوي دي أنا ما خدمتي. وإنِّي أعيد النظر في الفنّان/ـة الكاتب/ـة... وأتملاه وأتأمَّله، وأمشي وأجيهو راجع، وأقيس خطواته في المستقبل بالمدى، ولو ما لقيتو شَبَحو واسع، ما بتورَّط في مديح يبقالي في رقبتي. وأديك أمثلة من الحياة العملية البوردية، عارفني كلامي عديييييل ولا أخشى أي تصنيف أو نعت خلقه هؤلاء البشر على الأرض. مغرور؟ تغيان؟ قليل أدب؟ بذيء؟ كافر؟ ما متربي؟ صفونجي؟ نخبونجي؟ لووول كللللو سمعتو، بس باقية لي أم الشتائم ((السودانية-الإسلامية-العربية)) للرجل وهي (لـوطـي)، لَمَّح بها محمّد الواثق في تموليلت مجرَّد تلميح. وكونه حاجاتي البعملها دي تتوصف بالوصفة الفوق دي ذاتها لكن بالإنجليزي برضو اتجرَّبت. شوفها هنا:
go ######## your self man fuking sh3r and gay ####
http://www.youtube.com/watch?v=SvV2RD6PDKg&feature=Play...ext_from=PL&index=45
الداير يضاحكني في العلن وينبزني في الخفاء، وما يتعرف، كلو يمشي اللنك دا يا أصدقاء/ وصديقات ويديني من القاسمها الله، ويتفشَّى تمااام، ما عندي لم يعطني له أحد ليأخذه منِّي.
المهم يا عماد، بالمختصر الحكاية بتاعة الكتابة دي أنا مارق ليها، ولا أخشى تبعات ذلك، وقلبي مكفي عديييل، وحياتي كلّها تتفرَّع وتبدأ وتصب في هذه النقطة، فهي إذاً بالنسبة لي ليست موضعاً للمجاملات إطلاقاً. عاينت في البورد دا، ومن زماااان، شفت داااك حسبو ومشيتلو ما جاني، وشفت داااك قصي همرور مشيتلو ما جاني، ومتوكل التوم، وعادل البدوي، وقصي الآخر، وهاشم الحسن، وميسون، وأماني،... إلخ
(دي أمثلة يا أخوانا لم أقصد منها الإحصاء، شايف في موضة زعل قايمة الأيامات دي، و(تحديد مواقف)، تذكّرني لما كنا في الجامعة والبت تكون مشاكلة الكيس بتاعها، يجتمعوا في الغرفة بتاعتهم، ونق نقق، "لا إصْلو ما تخليهو الثقيل دا". "قلت ليك إنو الود دا بايخ من زمان، بس إنت يا هناية ما بتسمعي الكلام" وفي النهاية يقرروا كلهم، غرفة كاملة من العقول تجتمع وتُقرِّر في شأن عقل ولد واحد بس، أيوة لازم تمشي ليهو يا هناية الليلة دي وتحدِّدي موقف). أتقول خلالاص ناس دينا وعُزاز مشاكلهم هم كذهنيات "أنثوية" مش "نسوية" اتحلت، وبقت بس علي الذهنية الذكورية الشيطانة الرجيمة دي.
المهم، أنت يا عُمدة لا تدري مدى فرحي بشهاب كَرَّار، وبعينيك ديل ما شفتني في بوست النهلة؟ دا فيهو مجموعة من الكُتَّاب النجيضين مش المُبَشِّرين، يا أخوي نظريتي إنو الكاتب لو ما عنده حاجة حقتو يقدِّمها للناس، ويمتلك وعياً بإنو كتابة أفكارو دا دربو في الحياة ما سياحة ولا ونسة (مافي حاجة بتودّيني ليهم). الإنشاء التي هي فارغة ومما يبصقه الناس في حديثهم.. البسموها كتابة دي، والخواطر البقى اسمها روايات وقصص والفاق البسموهو شعر والروث البسموهو كتابة سياسية والمقابضة البسموها نقد (دا كللللو يا عملاتك، بمليمة واحدة ما بشتريهو).
يا عماد، أجيك إنت دا ذاتك في تولاك، قاعد أشتغل أحياناً في نصوص داير أقدمها للناس في كتاب برؤيتي، وأخوك شِبَكو كتيرة، ولامِّي نصك بتاع الزول البقول آآآآآآ دا لأنو أكتر نص قرأتُه لك وشعرت فيه بمسؤولية فنيّة من قِبَلك، بجيك فيه للشكر، ولغيره من نصوص بالنقد المسيييخ بس ما تزعل بعدين وترقيني من صفونجي لـ"شايف روحه" أوعك، يا عملات ملاسي. أخوك صاحي تمام للون ما تحسبو مغيّب، أبدا وحاتك شااايف. وهناك نصوص لمّيتها يا عُمدة من حامد ونصوص من متوكل ومن أشخاص غير معروفين هنا، ولسع ح ألم لما يكتمل نصاب نظريتي ومن شاء المشاركة من خارج هذا المكان يراسلني على بريدي وسيجده مدقوق في صدر مكتبتي. المختارات البعملوها من الشعر السوداني بتطلع بيض، وكذلك القصة بيض، وكلو بيض في بيض. عارف ليه؟ لأنو بتعملها شلليات وعصابات أولاد مدن، لما كنت بلف بالبلاد العربية، وألقاهم شايلين جنس الكتب دي، ويعاينلوك الفنّانين ديل باستفهام، لا تمتلك إلا أن تخجل. الكتاب ذاته يُقَدَّم وتُقَدَّم فيه المادة كبرنامج المنوّعات، حاجة عجيبة، لا رؤية لا شغل لا تعريفات وافية لا إتقان لا فرز تواريخ ولا مدارس ولا أفكار، ياخي والله القاعدين يسووها السودانيين في جنس الكتب دي الخواجة صاحب ناس الحسن بكري ما سوَّاها في موقعه.
يا عماد أنكلَّمك عديل، كتابتك الزمان كان فيها حرص الفنَّان البنعرفو وسلوكه وحذره، وهسّع غَرّقت شدييييد في الونسة. وكلامي دا، المشهود دا، دورو في رأسك قبل تزعل منه، ولو عندك لي أي مناصحة حباااابها، أفرشها لي هنا. النظرية التانية لي، بعد ما وقعنا بيغادي لحيطة الأولى، إنو الفنَّان يشيل ويلولي أفكارو عملي ورابعة النهار، كان تبقى صليب وألا حبيبة.
وكن بألف خير


-----------
أديتونا السهر، غفر الله لكما يا قول دكين.

Post: #231
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 22-05-2009, 12:29 PM
Parent: #230

Quote: أتقول خلالاص ناس دينا وعُزاز مشاكلهم هم كذهنيات "أنثوية" مش "نسوية" اتحلت،
وبقت بس علي الذهنية الذكورية الشيطانة الرجيمة دي


السي محسن ...

حسي متين عزاز جات قالت انو أُس البلا الذهنية الرجالية فقط وبرئت ساحة النساء البقو ملكيات أكتر من الملك؟
ومنو القال ليك انا جيت مارقة سيفي من غمدو احارب شنبات الذكورية و اضفرها واعلقها في مدخل البيت نصر؟

يا محسن، عزاز دي، وانا باتكلم عن نفسي لأني اعرفها حق المعرفة،
بتجاهد في نفسها أول قبال ما تمد راسها برة تشوف الخبر،
ما باقدر الومك على تعميم الفكرة ولا بقدر اطالبك تمشي تفتش دروب البوستات، لانو دي مهام عصية
إلا على الفارغين ..
بس انا باجيبها ليك لحدي عتبة كي بورديك و سكرين كمبيوترك ...
قبيل قلت انو عدو المرأة هو المرأة ...
و عنف المراة ضد المراة أمر و ادهي، و انا القدامك دي أذيتي في المنبر كانت من نساء أكتر من الرجال
أما اجتماعات السرائر المستديرة بتاعت الداخليات وهو قال و انت تمشي تقولي،
يعلم الله ما شاورت لي امرأة يوم في شأن من شؤون الحب، ولا شؤون المعايش ولا شؤون السياسة،
و أميل قلبا و قالبا لصنو الرجل، لا تقليلا من شأن المراة في المجالات أعلاه
ولكني ما باحب الونسة تبقى في موضع الجد و الهزل و الاسقاطات تجرف لي حقائق ...

ودي الذهنية الانثوية موش؟

الذهنية الجديدة القيد الخلق عندي انو انحنا (انسان) رجل و امراة، وان تمايزنا على بعضنا البعض
بحسب ما خلقنا له، و خلقنا له ده قُررت بدرييي دغش الخلق الأول، و ادينا اهو رجعنا ليها تاني

ووحاة صرتك في الصورة دي انا يوم برمي حبلي على زول نكاية في الذكورية، إلا ابشرك تروقني
لعبة الصياد و الطريدة .. فيم فتال سمعت بيها؟

حسي يا محسن كلامي انا و الكاشف اخوي كان انو انت ما جيت شايل رأيك في الخواض و باشرت بيهو
إلا علا اتعززت برايك و تمنعت إلا قدو ليك التنك عديل و كب الدم من كتر السؤال ...

اها ده كان كلامنا ليك و فيهو المطايبة القصدناها، عاد انت جيت و قلت رايك في النهاية،
وعليه نسخت كلامنا ... شن لزومو القريص و الفعيص بعد ده؟؟

ابقى طيب و رايق

Post: #232
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 22-05-2009, 01:12 PM
Parent: #230

محسن ود البتولا ؟ ..
سويتو افرش وتخين ..
Quote: يا عصام، علي بالحلال بتي البجيبها، كان بقت أمها دينا خالد دي، كان ما عملتو حسابكم تختفو منكم قبّال يكمّل طهورو، خليهو تعليمو.

اها حلالك وقع !! .. شن بتسوى .. غايتو فى فقرة فى كلامك القدام سمحه
شديد تنفعلك مهر .. انا كان بختف (من طرف) قاعده لى هسه ؟ ولا انت كنت
قاعد لامن خرفتا وطلقتا كدى وبقيت على الموت ؟ يازول بعد دا ما عندك غير
تحتسب .. وحبالك امسكن عليك امكن ينفعنك قدام . لوووول .. نعمنك لا عندك ورا لا قدام .

انت ما عارف الكاسوره الجاتكم فى عرس عصام دى سببها شنو؟ بتكون فى
واحده خواجية شلاليفها رهاااف جرت وصفت ليهم العريس .. اها النقليبا دى
كلها دايرين الفرجة فى العريس . دايرين يشوفوه بمشى كيف ؟ بياكل كيف؟
بسرح الشعر المعصلج دا كيف؟ وطبعا صاحبك ما خيب ظنهم بكون متتتتعهم !!!!
مرة مونيكا لوينسكى جات عابرة ماشة تصور لقطات فى ثاوث افريكا
وعملت كونيكشن فى الخرطوم .. اها نازلة من سلم الطيارة وهى قابضة فى المخرج
قوى .. يا زولة مالك .. قالت لا والله معليش مطاركم محووش انا كنت قايلة تهجم
علينا الاسوود .. لووووول .. اها نسابة عصام كلهم بكونو من عينة مونيكا دى بسمعو
سمع .. وقت ربنا قسم ليهم الشوف دى هم بيدفعوا فيها القروش ..

Quote: ما في زول هامل يا أختي،

اها ديل ناس العروس الوصفتهم ديل .. لكن زوغت من وصيف هملة صاحبك
البى راسو وسطهم .. ما تقول لى نحن مشينا .. اكان ياها صورتك
الجاتنى لمن ضغطت اللينك بتاعك و ياها دى تسريحتك المشيت بيها العرس
والله الناس ديل اليوم داك حقو كنتو تدخلوهم بى تذاكر عددديل كدا !!

Quote: بس ياهو تزويق الكتابة ووضع لمسة ونكهة خاصة بهن، يعني نحن بنات حربيات لديش الجندر ذاتو، وبنشاغل ونخطب ونعرِّس بالقاضي وكدا. لكن شديداات، بعرفن البنجِّحوا البيوت ومشهادن عريس ناجح،

والله كان كدى ما عندهن مشهاد .. انت يا محسن قايل التزويق ووضع
اللمسة والهمسة والنكهة الخاصة ديل هينات ؟؟ دايرلك مشهاد اكتر من
دا ؟؟ اها وبعد العديتن ديل كلهن ما وصلنا تلتين المشوار ؟؟ ما ياهو التلت الصغييير الفضل داك ؟؟ اها ياخوى وقدامك هنا كفانا القلتهن ديل الباقى
طاير عليكم ..وختينا لى القدرو ، والبرهان بالعمل انا وعزاز باقيين عليه ..

عارف يا محسن كلمة يا خال عند اهل الخليج كلهم تعنى يا عبد ..
بفتكروا انو العوجة القلتها دى بتجى بالام ومافى مشكله مادامت ما بتفت
من عضد عروبتهم .. كلامك عن الذكورية و العنصرية المستبطنة دا عجبنى بالحيل
لانها ذى ما قلت بتبقى سايحة باهتة ومتمدده ما بتنقبض ولا بتتشاف عشان تتعالج
اخير منها العنصرية البى خشم الباااب ،، ينصر دينك ياشواف ..

Quote: ذاكرة الجمع التي تستبطن لؤماً فحولياً من كونها زَنَت بالناس ولم يزنوا بها، ولذلك نحن نقول أبناء الخالة ولا نقول أبناء العمومة، مش عوج؟
ومثل هذه العبارات فاتكة، لأنها خافية وبائتة في وعاء ومجرى الثقافة ذاتها،


انا غايتو حاجزة البوست الجايى دا ..














ـــــــــــــ
لكن ما قلت لى هسه لما شقيت شعرك دا بالجنبة وجلتطو جنس الجليط
دا .. قلبك كان قايل ليك شنو ؟؟ اها دا ما ذاااتو البجيب لنا
فرجة الخواجات ؟؟ مخطوب فى مسماك والله .

Post: #233
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Hussein Mallasi
Date: 22-05-2009, 01:18 PM
Parent: #232

Quote: لكن ما قلت لى هسه لما شقيت شعرك دا بالجنبة
وجلتطو جنس الجليط دا .. قلبك كان قايل ليك شنو ؟؟


Post: #234
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 22-05-2009, 01:32 PM
Parent: #232

عزاز الرسول فيك كان فورتى دمك مع السى محسن دا ..
انا ما شايفاكم مختلفين .. محسن عاارف انو الذكورية دى
ذهنية ما جندرة يعنى ما نوع .. ممكن تكون فى راس مراة
ذى ما قلتى وممكن تكون فى راس راجل ..
والنسوية او الانثوية برضو ذهنية ممكن نلقاها عند محسن ممكن عند لمياء !
يعنى هى ما شتيمة لراجل ولا لى مرا

انا القدامك دى اصحابى كللهم اولاد برضو ,,
دا من شنو ؟ ممكن اجيك راجعه تانى
هو ذاااااااتو محسن القدامك دا يساهر مع الخواجيات كاسو بى كاسهن
وسجارتهن قصبة .. لكن كان قالو لى تعال نخطب ليك البت القالها
ليك فى بلدهم ديك .. ورجع من هنا لقاها بتشرب السجاير .
بيلاوز .. ويقول ليها ما خليتك كويسة متين انطلقتى ؟؟
مش القصة تهجم ساكت ؟ اها خم وصر يا قولتك ..

Post: #235
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Kostawi
Date: 22-05-2009, 01:51 PM
Parent: #234

&#1593;&#1575;&#1583; &#1610;&#1575; &#1605;&#1581;&#1587;&#1606;
&#1578;&#1593;&#1575;&#1604; &#1571;&#1602;&#1593;&#1583; &#1605;&#1593;&#1575;&#1606;&#1575; &#1601;&#1610; &#1575;&#1604;&#1603;&#1606;&#1576;&#1575;&#1578; &#1575;&#1604;&#1608;&#1585;&#1575; (&#1582;&#1591; &#1605;&#1575;&#1574;&#1577; &#1594;&#1585;&#1576;)
&#1608; &#1575;&#1587;&#1578;&#1587;&#1604;&#1605; &#1604;&#1602;&#1575;&#1606;&#1608;&#1606; &#1575;&#1604;&#1571;&#1605;&#1585; &#1575;&#1604;&#1608;&#1575;&#1602;&#1593;

&#1593;&#1586;&#1575;&#1586; &#1583;&#1610;&#1606;&#1575;
&#1583;&#1610;&#1604;
&#1581;&#1604;&#1602;&#1608;&#1575; &#1604;&#1610;&#1603; &#1589;&#1604;&#1593;&#1577; (&#1603;&#1608;&#1585;&#1609;)
&#1575;&#1604;&#1604;&#1607; &#1610;&#1587;&#1578;&#1585; &#1593;&#1604;&#1609; &#1588;&#1606;&#1610;&#1576;&#1575;&#1578;&#1603; &#1583;&#1610;&#1604;

&#1575;&#1604;&#1605;&#1607;&#1605; &#1571;&#1606;&#1575; &#1602;&#1575;&#1593;&#1583; &#1607;&#1606;&#1575;&#1603;
&#1571;&#1587;&#1605;&#1593; &#1575;&#1604;&#1603;&#1604;&#1575;&#1605;

Post: #236
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: محسن خالد
Date: 22-05-2009, 07:11 PM
Parent: #235

يا عُزاز ياختي ياتو تعميم دا! معقول أكون قاصدك إنت ودينا بالاسم يعني!؟ دا اتقال لأنو إنتو "نساء" بس، وقاعدين تتحاوروا معاي هسع، أريتها ذهنيات النساء لو زيكن إنت ودينا، ذهنيات وبنات السرور. وزي ما قالت دينا تحت، الرَّكْ كلو علي الذهنيات دي ذاااتها. قصة الجندر كموضوع وجودي وفسيولوجي غميس مهمة في حِتَّات تانية، ودي هي الخلّتني أقول لروحي ولطارق ناس هتلر ديل ذاتهم محسوبين علي (نوعنا) كرجال، وما نأبى المسؤولية عنهم "بمقدار". من باب إنو المقصود بالإصلاح هو ذهنيتنا نحن الرجال ديل، فلو اشتغلنا عليها بأنفسنا بنسهل عليكن وعلينا، ولو الواعيين الزيك إنت وزي دينا ديل، اشتغلوا على الذهنية "الأنثوية" غير الحميدة، كمان بتسهلوا عليكم وعلينا، دا قصدي. وحاة أمّي البتولا.
كلامك صاح، لو ما عصرتو علي، والخواض ذاتو حاول يدفرني في القراءة، النص دا ما كنت داير أهبشو بتاتاً. وبقولك السبب إنّي فعلاً كنتَ مجلّي الكتابة، وعارف إنّي لو دخّلت يدي، ح أتلبَّب البوست دا كما هو حادث الآن. وعلي بالحلال روحي مجليّة الكتابة، وداير أجي أقرأ آراء غيري، أكلتني يدي بس لأني شفت الشغلانية تقلت علي أسامة و"بعض" المداخلات فيها حمولات أتقل من إبداء وجهات النظر العادية دي، واليااا حبابها.
بعدين يا عُزاز أنا وكتين أعفِّص وأتغاتت وخلاص أنقلب كعب تب، ح أعمل دا ليك إنت؟ أفو يا صديقتي في الله وفي الغار، دا كلام؟ يضحك نهارك
---------------------
دينا، أهاا بتنا دي، قصدي بتطلع جان مصرَّم، إبليس ذاتو يجي منها يشكي، ما إنت قلتِ الغباء جابتو من وين؟ فتلت ليك في الحبل ذاتوـ علي بالحلال بتّنا ما بتطلع غبية، لكن ود عصام دا قسمة ونصيب ساااكت لوووول. عصام في صمَّة خشمو لقى كم كوريق مننا ياهسع، أنا وإنت وعماد، هيييع عصام تِلْب الشيل.
الفقرة البتنفع مهر ياتها؟ بقيت قافل عليها، الإسترليني دربو صعب، ما شايفاني بشكّر في جِدّي الدرويش والنعيم ود حمد:
هيلك الشكرات قديمة
وما بشيل المال الفي القسيمة
بعدين شَعَري يا سماحتك، ياهو كدي، إمَّا أن يُسَرَّح في اتجاه منابته، وألا كمان يبقى زي صوف الغنماية الضارباها مطره، ياها خلقتي عاد مع الناس، أتعقَّد ليكم يعني إنت وعمك حسن موسى والحسن بكري!؟
*
بعد إطلاقي للمداخلة تذكرت حكاية (خال، وخالة) في الخليج، التي يقصدون بها عبد وخادم، طيّب دي يا دينا أوريك أصلها الأبعد من كدا، أي الميثولجيا الإثنية التي جاءت منها، وهي (السيدة هاجر) أُمُّ إسماعيل جَدّ العرب، لاحظي لمفردة (السيدة) هنا، برضها نابعة من مشكلة تحديد هُويّة وليست كلمة بريئة يقصد منها "الست". في الثقافة العربية يقال (سارة) بدون سيّدة، وهي أُمُّ إسحق (وكنيته إسرائيل*) جَدُّ اليهود، لأنها في بعض الروايات ابنة عم النبي إبراهيم لزم. بينما يقولون (سيدة) مع هاجر الكوشية التي كانت (جارية) وهبتها له (سارة) عندما كانا في مصر. هو انطلق من أرض (آزر) أبوه بالعراق، لأنَّه كسّر الأصنام وقال فعل ذلك كبيرهم. ينتقل إلى بلاد الشام أو فلسطين، منها إلى مصر ثم يعود لمكة يبني البيت الحرام ويترك أسرته ليعود إلى بلاد الشام بمعناها الواسع. بأي حال يتزوج إبراهيم (هاجر) وينجب منها إسماعيل كي يتركه مع أمه هاجر قريباً من موقع ماء زمزم الحالي، وتغشاه الملائكة التي كانت تقصد تدمير قوم لوط، وتعطي زوجته ابنة عمه (سارة) البشارة بأنّها ستلد بعد أن كانت عقيماً.. إلخ من القصة القرآنية. جات معاك تمام، مش؟ أي تقال كلمة (السيدة) لهاجر، كي تُدفع عنها تاريخية الرق والاسترقاق، وبذلك يعتبر العرب، أنَّ العبودية تدخل من خلال المرأة الأم، كبيات تاريخي لتلك الحادثة التي تمتد حتى تبلغ مستعربي السودان وسودانه، ليُطاعن السودان إخوتهم من منتسبي العروبة، إن طاعنوهم بأنهم عبيد وما إلى ذلك، بمقولة (القَدَم بالقَدَم، والأُمَّات خَدَم). وهذه العبارة تمتد إلى الوراء في هذه السلسلّة إلى أن تبلغ السيدة هاجر. قسَّمت معاك تمام؟
بالمناسبة تابوت الألواح بتاعة موسى صحي استعادته إثيوبيا من إسرائيل، وألا مافي زول متابع!؟

كلامك بتاع أساهر مع الخواجيات السجارتهن قصبة وبيرتن جركانة بينما "ربما" آبى السودانية البتسجر بس، دا كلام صحيح. لأنو بنات الثقافة الإسلامية وكذلك الإفريقية والعربية والآسيوية "عموماً"، أي اللائي تأثرن بالإسلام كثيراً، مش السودانيات براهن، لما يحبوا يتمردوا، ويثبّتوا اختلافن، طوالي ياهو قايلات التمرد والاختلاف والتميز دا سجارة وبيره وسفاهة ساكت. دا رد فعل، وما هو فعل حقيقي وأصيل. الخواجيات بعملن كدا لأنو دا مُعطى بتاع حياة واقعية وويك إند عااادي، مش طموحات انعتاق وتحرر تُقْصَد بالعقل لأنّها (أفكار) لا في محلات الشيشة والقرقراب وتضييق بنطلون الجينز أكثر، ومصاحبة اليرقات المتثاقفة للتمرُّن على إلقاء كلمات متثاقفة. أيتها فكرة ملفوحة بالقلبة ستجديني راصدها ومستقصدها عديييل، وما عندي نقد للبنات اللائي ينشأن في بيئة غربية ويتعلمن ذلك، لأنهن كدا ببقن زيهن وزي الخواجيات تماماً، ما مدّعيات. لكن البفتكر إنو السيجارة والبيرة ثورة ضد المجتمع والرجل والحيف ووو بنسعلوا من مشهادو دا، ما بكضِّب عليك. نسعلوا هل مشهادو دا، مشهاد انطلاق ومشروع تحرر فكري، ولو انطلاق فكري عوايده شنو!؟ وألا كمان مشهادو دا نظام أخد راحة وكدا!؟ السجارة دي ما دايرالها ثورة ولا هي ثورة ولا فيها فكرة واحدة، خليني أنكلّمن.
مثلاً، لماذا تدخّن النساء كبيرات السن في السودان وبرضك يسعّطن بدرجة لا يمكن مقارنتها مع الأصغر سناً!؟ تعالي جاوبي إنت السؤال دا، وبتفهمي وجهة نظري دي برااااك.
كوني بخير يا صديقتي العزيزة


-----------------
هذا حسب الروايات الإسلامية، أو الإسرائيليات التي رواها إخباريون من المسلمين الأُوَل. ومعروف الخلافات اليسيرة في روايات شرح النصوص بين كتب أهل الكتاب وبين (قرآن) المسلمين. مثلاً الذبيح لدى أهل الكتاب هو (إسحق)، بينما الذبيح لدى المسلمين هو إسماعيل. القرآن لم يصرِّح بمن هو الذبيح، بينما التوراة صَرَّحت بأنّه إسحق. (إسرائيل) هو إسحق لدى المسلمين، بينما لدى أهل الكتاب هو (يعقوب) ابن إسحق. من هو الذبيح؟ هذه مسألة الفتوى فيها صعبة، ولكن كون إسحق هو (إسرائيل) أعتقد أنَّ المسلمين محقون، لأنَّ الصوت ذاته يدلَّك على المفردة، كما أنَّ الروايات جميعها، اليهودية والنصرانية والإسلامية، تتفق على أنَّ (إسرائيل) هو جَدُّ اليهود الأوَّل، إذاً من المنطقي أن تتم النسبة إلى (إسحق)، وليس إلى ولده "يعقوب"، الذي هو والد "يوسف" الوسيم، والمتأخر في التاريخ كثيراً.
• رأيي أيضاً، أن تلك الرحلات الماكوكية كلّها المنسوبة لإبراهيم، وفي ذلك الزمن صعب المواصلات تبدو أسطورية قبل كونها غير مُبَرَّرة وغير منطقية. فجأة تجده في العراق، في الشام، فلسطين، مصر، يرجع بسرعة البرق إلى مكة، يترك هاجر وإسماعيل بمكة ويمرقها بلمح البصر في فلسطين تاني. ومَرّات يقال إن قوم لوط هؤلاء في عُمَان، أو اليمامة القديمة، شنو هو؟ رحلة الشتاء والصيف دي براها كانت بتاخد شهرين كاملين من سير فرسان وتجار مسافرين بدون أسر وأطفال.

Post: #240
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: mustafa mudathir
Date: 23-05-2009, 11:02 PM
Parent: #236

'لسن هن للسرير فقط،
فاقداح النبيذ لا تشتعل الا بوقعهن،
و أنفاس الصباح لا تغني الا بموسيقى تجولهن ،
لسن هن للسرير فقط
فهذا البيت الذي اسكن فيه منذ سنتين عاد مقبرة حين هاجرت سلوى
وتلك الفسحة المديدة لم تعد سوى قبر للشراء
وما وضعته لي في الفريزر كي لا اموت من الجوع،
لم يعد سوى طعاما* للقطط الضالة
ما تبقى من دمعها في المطار،
هو الذي يجعل لحياتي معنى
لسن هن للسرير فقط
فخلف سرائرهن يقبع كنه الحياة
لسن هن للسرير فقط
فحزمهن هو جوهر الوردة
وحرصهن هو جوقة الوجود
لسن هن للسرير فقط
فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟

معليش يا محسن أرجع بيك للنص بتاع أسامة الخواض
ياخي إنت ما زول ما بتخاف.
ما بتقول للأعور أعور.
شنو قصيدة؟ دي قصيدة؟
التحتو خط دا يعني شنو؟ وين الصور الشعرية هنا؟
قريت نقدك لكنك بتلكنو. ما في لكنه دا عمل منهار
وزي ما قلت مستعجل لهلاكو.
يا أسامة والله إنت مضيع وقتك في الفاضي
عشرة ألف نقرة في الكلام الفارغ دا؟
وإنت حارس دا كلو؟ وين بتلقى وكت زي دا عشان
تضيعوا وح تقرا للماجستير متين يا صاحي؟
وبعدين

Post: #241
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: osama elkhawad
Date: 24-05-2009, 00:30 AM
Parent: #240

عزيزي مصطفي
سلامات
اولا عليك ان تتخلص من نزعتك التهكمية
ثانيا:
اشرت الى اللاشعري فما هو الشعري في رايك
مع تقديري

Post: #237
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 22-05-2009, 07:16 PM
Parent: #235

كوستاوى ؟؟؟؟؟ انجليزى دا يامرسى ؟

بسرعه فك الشفرة ...

Post: #238
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: دينا خالد
Date: 22-05-2009, 09:16 PM
Parent: #237

Quote: أريتها ذهنيات النساء لو زيكن إنت ودينا، ذهنيات وبنات السرور

دا قصدي. وحاة أمّي البتولا.

اتهرشت ذىىىى الترتيب .. يا ود البتولا .. لووووووووووووب .

التسريحة ال على منابت الشعر ما عندنا فيها كلام ..
انا بقصد الجبتها فى لينك اليو تيوب لوووووول .

Post: #243
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Awad Omer
Date: 26-05-2009, 06:53 AM
Parent: #238

quote:

فلماذا اذن بكيت بكاء موجعا حين انتهيت من مضاجعة امراة ضائعة؟

هل هذا ما وقع فعلا .. ام صورة بعين خيال الشاعر؟

اذا كان ما كان.ز قد وقع او يمكن ان يقع .. فكل تعابير القصيدة تكون باردة و مزيفة.

مودتى

Post: #244
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: د.نجاة محمود
Date: 28-05-2009, 02:39 AM
Parent: #243

شكرا لمحسن على حثي على قراءة هذا البوست العجيب..

دينا موش ريتا طلعت فلسطينية نصرانية وما يهودية؟

عندي مشكلة كيبورد ورجعنا لشغلة لقيط الحروف..(سحرو لي كيبوردي)
لكن دفنتلي جاية اشوف الجسم الادبي دا
واكشف عليه اشوف نفرو شنو..(دكتورة اجسام ادبية متخصصة في هرمونات النص الشعري)
وشايفة النقد مركز على المضمون اكثر....
بعدين وزنة الصديق بشرى لطائرات على مفاعلات من ميزان الخليل ولا ميزان الصرف؟

حمور قيافة و فايت الناس مسافة يا تقليدي...

قيقا يا مشاغب تندخرلك
عزاز تمام

Post: #245
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: Ash
Date: 28-05-2009, 07:15 AM
Parent: #244

سلام...

أسامة الخواض; و "المشارك(وي)ن" ... عجبآ أو ...
(تحسبآ. لأمزجة عسس اللغة, و المفروض)

... ضاعت "سلوي" تمامآ, كأصل حكاية.
وميض شرارة, "كادت" هنا للتو, وإختفت!
وهذا هو أصل الحكايا! ...
مهمتها الأولي ... ألا تبقي!
أن ترحل.

"سلوي" كـ بوح, هو "حق كتابة" ليس لنا رفضه, قبوله!
تقبيحه, أو حتي تجميله!
لنا فقط قراءته!
نخوم المعني, لا "نخمه"!

من حقي أن أكتب بلا "تشكيل", متجاهلآ كل أدبيات "المفروض" كـ مفروض!
لست فوضويآ.
ولكنه سؤال مايزال يعلق و يعلق في ذهني:
هل للكتابة شعرآ كانت أم قصة, "زكاة" يجب "تحصيلها" لـ ديوان "الحسن الحسين"!!
"عشان" أكتب:
سلوي
تكتب.
و لا تكتب!
(الأولي تقرأ:
بالضمة الظاهرة كـ "صرة" علي "وش" محسن خالد!!!"
والثانية تقرأ بالفتحة الفاتحها الله علي "وش" عزاز شامي!!!")

متي يحق لي كـ "زول ساي" أن أكتب, أو الأحري, أن "أفضح" نفسي علنيآ?
متي يحق لـ "خربشة" المرحاض, و فوحانه "الجنسي" أن يؤسس نفسه كـ "مطير" بديل ل "كبت" ذات "العسس", ذات "الزي" و ذات "الذات"!
...
دعونا نبقي درويش!
لا عسس دراويش...

Post: #246
Title: Re: لسن هن للسرير فقط
Author: عزاز شامي
Date: 29-05-2009, 12:43 PM
Parent: #1




“No poem is ever written for its story line’s sake only, just as no life is lived for the sake of an obituary”

Joseph Brodsky, in his paper “The Keening Muse” on Anna Akhmatova’s poetry