عكس الاحلام تبحر سفن الاحلام الي الشمس !!! احداث شاد ...

عكس الاحلام تبحر سفن الاحلام الي الشمس !!! احداث شاد ...


14-04-2006, 09:53 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=356&msg=1200287858&rn=0


Post: #1
Title: عكس الاحلام تبحر سفن الاحلام الي الشمس !!! احداث شاد ...
Author: سفيان بشير نابرى
Date: 14-04-2006, 09:53 AM



وبعد محاولات الانقلاب في شاد
ستشهد ساحة العمل العسكري
عدت تطورات وفي كل الاصعدة
وستشهد ساحة التفاوض في ابوجا
تحولات اخري اشد ضراوة...

Post: #2
Title: Re: عكس الاحلام تبحر سفن الاحلام الي الشمس !!! احداث شاد ...
Author: Tragie Mustafa
Date: 14-04-2006, 12:56 PM
Parent: #1



شفت يا سفيان

حركات على عثمان

تدبير الانقلاب في تشاد

و التواجد في نفس ساعة الصفر لتنفيذ الانقلاب في ابوجا

والظهور بمظهر الذئب وبرأته من دم ابن يعقوب.

لاحول ولا قوة الا بالله.

هذا الطاغيه له يوم.

تراجي.

Post: #3
Title: Re: عكس الاحلام تبحر سفن الاحلام الي الشمس !!! احداث شاد ...
Author: سفيان بشير نابرى
Date: 15-04-2006, 06:19 AM
Parent: #1



العزيزة جداً /

تراجي ..

تحية طيبة واشواق ...

Quote: شفت يا سفيان

حركات على عثمان

تدبير الانقلاب في تشاد

و التواجد في نفس ساعة الصفر لتنفيذ الانقلاب في ابوجا

والظهور بمظهر الذئب وبرأته من دم ابن يعقوب.

لاحول ولا قوة الا بالله.

هذا الطاغيه له يوم.

تراجي.


طبعاً يا تراجي لا احد يصدق نظام الخرطوم لا داخلياً ولا خارجياً... ونظرية
المؤامرة مستمرة من خلال هذا النظام علي كل الحراكات السياسية في أطراف السودان
وفي ذات الوقت ومنذ قدوم نظام الانقاذ بالدبابة شهدنا حروباتها مع عدة دول من الجوار
والغريب في الامر أن حروبات الانقاذ مع دول الجوار نوع غريب جداً فمثلاً نظام البشير هذا
حارب دولة ارتريا التي ساعدها في الوصول للحكمّّّ!!!
وذات النظام حارب شاد التي ساعد رئيسها (دبي) في الوصول للحكم!!!
أنا لا استغرب تقسيم الادوار بين أفراد (نظام الخرطوم) لكني أزعم بان (مجموعة البشير) اعلنت نهاية (علي عثمان) عقب وصوله لا تفاق السلام مع الشهيد (جون قرنق) بعد التوقيع في (اعتقادي) تخوفت مجموعة البشير من سيطرة علي عثمان علي مقالد الامر ، فاصبحت (تقزم فعله السياسي) خصوصاً أن بعض الاقول تنطلق بأن علي عثمان فتح ملف الارهاب ويحاول أن يقدم فيه مساعدات للدول المتقدمة حتي ينفد بجلده !!! أذا كان الامر كذلك فتصبح محاولة تغيير سلطة تشاد من يد (دبي) ل(محمد نور) عملية تقع في اطأر فرض القوة وتوجيه ضربة قوية من محورين علي (ثوار دارفور) ، يتضح من خلال احداث دارفور هذه أن محور ثالث ربما يدخل في الصراع وهو (أفريقياالاوسطى) ، ظني هذا مبني علي خلفية مقاطعة افريقيا الاوسطي للسودان بعد أحداث دارفور ، هذا الامر خطير وستنتج عنه عدة اشكالات في الوقت الراهن والوقت القادم !!!.

أن جل ما اعشمه هو أن تتغير فرضيات التفاوض في ابوجا من فرضيات كانت مسبقة لما حدث مؤخراً في شاد بفرضيات تستوعب الوضعية الاخيرة عقب الاحداث .
ربما يكون العمل العسكري متوقف الان ، لكن ماذا سيحدث وهناك مجموعة تطلق علي نفسها (معارضة للنظام الشادي) وهذه المجموعة الان عدد كبير منها مطلوق الصراح والسلاح ويتجول في فضاءات السودان!!!!.

لك الشكر والتقدير.