حال اليوم الأول لإضراب الكتاب الصحفيين : صمود الصحفيين والكتاب وخزي الناشرين وأصحاب الصحف

حال اليوم الأول لإضراب الكتاب الصحفيين : صمود الصحفيين والكتاب وخزي الناشرين وأصحاب الصحف


17-09-2006, 07:59 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=304&msg=1190013589&rn=0


Post: #1
Title: حال اليوم الأول لإضراب الكتاب الصحفيين : صمود الصحفيين والكتاب وخزي الناشرين وأصحاب الصحف
Author: فتحي البحيري
Date: 17-09-2006, 07:59 AM

خلا عدد اليوم بإصرار من مقالات وأعمدة : الحاج وراق وحيدر المكاشفي وآمال عباس ووالطاهر ساتي وغيرهم ... تم تنفيذ الإضراب المعلن بنسبة 100% تقريبا في جريدة الصحافة .

في المقابل خلت صحيفة الصحافة لخزيها وعارها من أي إشارة لخبر الاعتصام- الإضراب أو أي تغطية لمؤتمر الأمس أو - على أقل تقدير - (إكليشيه الاعتذار المعهود)


في صحيفة السوداني آثر نائب رئيس تحريرها المخضرم نور الدين مدني توديع القراء وتوضيخ ما يحدث بكتابة عمود أخير يشرح فيه الملابسات


الخزي والعار لك يا محجوب عروة إذ تطنب في الحديث عن البابا (المعتذر أصلا) في مثل هذا اليوم ولا تذكر كتابك الأشاوس حتى بكلمة خير

لم أحصل على نسخة من صحيفة الأيام وموقعها الالكتروني غير محدث


محبتي سأعود

Post: #2
Title: Re: حال اليوم الأول لإضراب الكتاب الصحفيين : صمود الصحفيين والكتاب وخزي الناشرين وأصحاب الصحف
Author: فتحي البحيري
Date: 17-09-2006, 08:25 AM
Parent: #1

السلطات الامنية تمنع صحيفة راي الشعب من الصدور اليوم بس...راب بعض كتاب الاعمدة



شكرا طلال على ما سبقتني به


و(شهادتي لله) جد جد ما زي بعض الصحفيين الانتهازيين الملوثين بسحت الإنقاذ



شكل الصحفيون المنتسبون لرأي الشعب في مؤتمر - اجتماع الأمس صوتا داويا اضطر معه الحاج وراق إلى ما لم يكن يريده من إبداء الزهد واليأس من الناشرين


نجح صحافيو رأي الشعب من تحويل اعتصامهم من اعتصام كتاب إلى اعتصام صحف


والجايات كتار

Post: #3
Title: Re: حال اليوم الأول لإضراب الكتاب الصحفيين : صمود الصحفيين والكتاب وخزي الناشرين وأصحاب الصحف
Author: محمد عادل
Date: 17-09-2006, 08:37 AM
Parent: #2

هيا نبداء
لا لصمت الراى
هيا نعيد صوت الحق عالى

Post: #4
Title: Re: حال اليوم الأول لإضراب الكتاب الصحفيين : صمود الصحفيين والكتاب وخزي الناشرين وأصحاب الصحف
Author: فتحي البحيري
Date: 17-09-2006, 08:52 AM
Parent: #3



شكرا ومحبة يا محمد