... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي

... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي


21-07-2006, 06:07 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=304&msg=1190009151&rn=0


Post: #1
Title: ... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي
Author: فتحي البحيري
Date: 21-07-2006, 06:07 AM


نظروا في البداية بأعين جائعة و ونهمة إلى وزارة التربية والتعليم وقالوا : لا يجب أن تكون هذه الوزارة (عالة) على الخزينة العامة التي يجب أن (تخصنا)
يجب أن تكون ، هي الأخرى ، وزارة جابية !!
فجفووا كل ميزانية تمنحها الدولة للمدارس ... (تكلوا) مرتبات المعلمين على المحليات وبنود التسيير والصيانة و... إلخ على (جبايات) مدير المدرسة المباشرة من التلاميذ الذين يجب أن تلهب ظهورهم السياط وتخلو (مقاعدهم غير الموجودة) منهم إن هم تأخروا عن الدفع

ثم فكروا وقدروا
وجعلوا (حق) إنشاء وفتح المدارس للقادرين على دفع الرسوم الباهظة ... وحدهم
حتى لو كانوا تجارا للبصل ... ولا يفقهون ولا يعتنون بأي قيمة تربوية أو تعليمية

وها هم الآن يحاولون التوفيق بين رياح الإصلاح التي لن يستطيعوا إيقافها
... وبين أوضاعهم الفاسدة !!!

Post: #2
Title: Re: ... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي
Author: فتحي البحيري
Date: 21-07-2006, 06:20 AM
Parent: #1

http://www.alsahafa.info/index.php?type=3&id=2147505072

Post: #3
Title: Re: ... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي
Author: فتحي البحيري
Date: 21-07-2006, 06:35 AM
Parent: #2

.....
أصحاب المدارس التي أغلقت في هذه الحملة المزعومة

لهم رأي آخر


تابعونا

Post: #4
Title: Re: ... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي
Author: فتحي البحيري
Date: 22-07-2006, 08:43 AM
Parent: #3

الذرائع التي تم على أساسها إغلاق هذه المدارس كما أورد الخبر تكمن في مخالفة اللوائح ...
.... وتحديداً (الاختلاط ) و (فتح فصول غير الصف الأول)
هذه هي الجرائم التي أغلقت (الوزارة- الإدارة) الطاهرة بموجبها بعض المدارس بمحليتي كرري وجبل أولياء
والحجتان واهيتان إذا ما قورنتا بالطهر منقطع النظير الذي تمارسه الوزارة ممثلة في إدارة تعليمها غير الحكومي ومكاتب تعليمها في المحافظات والمحليات وأصحاب المدارس المرضية وواجهات حزب المؤتمر الوطني الطلابية والنقابية .... إلخ
1- فليس هناك حديث إطلاقا عن أن كثير من التصاديق تمنح بشراكة أو بملكية مسئوليين
2- وبالطبع ليس هناك أي مؤشرات على تعامل حزبي صارخ في منح التصاديق أو منعها
3- أما مسائل الأموال المدفوعة (فوق) و (تحت) الترابيز فلا يذكرها أحد ، ولا تجد صاحب مدرسة يتحدث عنها إطلاقا ، علما بأن الشعب السوداني معروف بعجزه عن كتمان الأسرار
4- ولا توجد مدارس تمارس الاختلاط وكل مخالفات اللائحة بسند من مسئول وزاري أو أمني مطلقا

... وتفاصيل أوفى لا حقا

Post: #5
Title: Re: ... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي
Author: فتحي البحيري
Date: 22-07-2006, 08:54 AM
Parent: #4

أما نص الخبر في الرابط عاليه فهو :
اغلاق« 7 » مدارس «خاصة» خالفت اللوائح
الخرطوم -نوال شنان
اغلقت وزارة التربية والتعلىم بولاية الخرطوم« 7» مدارس خاصة ، قالت انها خالفت النظم واللوائح ، ولفتت نظر مدرستين اخريتين بمحليتي جبل اولياء وكرري ، ضمن حملة تفتيشية انطلقت خلا ل الشهر الجاري وماتزال مستمرة ، واكدت ان الحملة ستطال بقية محليات ولاية الخرطوم التي لم تصلها حتي الان .
واوضح مدير التعلىم غير الحكومي بالوزارة الدكتور محمد محي الدين ، في تصريح لـ «الصحافة» امس ، ان الادارة تعمد سنويا الى مراجعة المدارس الخاصة بالولاية عبر جولة تفتيشية لمعرفة مدي جاهزيتها والتزامها بالضوابط واللوائح المقررة من قبل الوزارة ، مشيرا الى ان الوزارة تقوم من بعد ذلك باصدار قرارات فورية ، من بينها الاغلاق حال رصد المخالفات او لفت النظر ، مبينا ان الجولة التي بدأت هذا الشهر كشفت عن جملة من المخالفات ببعض المدارس بكرري وجبل اولياء ادت الى اغلاق «7» منها ، «5» بمحلية جبل اولياء، ومدرستين بكرري ، ولفت نظر لمدرستين بجبل اولياء .
واضاف محي الدين ، ان بعض المدارس كانت عشوائية ، مشيرا الى ان ادارته تتشدد في رصد المخالفات حماية للمواطنين ، فيما ستتواصل الجولات التفتيشية لتشمل باقي محليات الخرطوم ، والتي من المقرر ان تنتهي بنهاية الشهر الجاري ويمكن ان تتواصل الى الشهر القادم اذا استدعي الامر .
من جانبه ، اكد مدير عام التعلىم بالوزارة محمد احمد حميدة لـ «الصحافة» ، ان الوزارة تلجأ الى الاجراءات القانونية الفورية في حال رصد اية مخالفات ، موضحا ان المخالفات تشمل عدم وجود تصديق مبدئي و الاختلاط و البدء بفتح كل الصفوف رغم ان التصديق يكون للبدء بالصف الاول فقط في حين تتراوح الاجراءات حسب المخالفة المرصودة ما بين لفت النظر و سحب الترخيص و الاغلاق.


Post: #6
Title: Re: ... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي
Author: فتحي البحيري
Date: 03-08-2006, 03:29 AM
Parent: #5

مراجعة تعاقدات مديري المدارس غير الحكومية
الخرطوم: نوال شنان
كون المجلس الاعلى للتعليم غير الحكومي ثلاث لجان برئاسة مديري الادارات للقيام بحملة واسعة لتصحيح اوضاع المدارس غير الحكومية.
وبدأت اللجان عملها التفتيشي امس الاول على ان ترفع تقريرها النهائي في الثلاثين من الشهر الجاري. وقال الدكتور محمد محيي الدين، مدير ادارة التعليم غير الحكومي لـ «الصحافة» ان الهدف من الحملة التفتيشية الادارية وتكوين اللجان هو مراجعة التصاديق الممنوحة للمدارس والادارة والبيئة المدرسية واوضاع المعلمين،مبينا ان بعضهم يتنقل بين المدارس دون الحصول على خلو طرف.
واوضح ان المراجعة تشمل مراجعة تعاقدات مديري المدارس، مشيرا الى ان بعضهم ينهون تعاقداتهم دون معرفة الوزارة ، اضافة الى مراجعة سجلات التلاميذ منعا للتحويل والانتقال غير الرسمي.
وذكر ان اللجان الثلاث موزعة على مناطق الخرطوم وبحري وامدرمان. وابان ان تكوينها تم بتوجيه من وزير التربية بالولاية والمدير العام للوزارة، في اعقاب نجاح حملة يونيو المنصرم التي كشفت العديد من المخالفات في بعض المدارس غير الحكومية مما ادى الى اغلاق عدد منها ولفت نظر البعض الآخر، مبينا ان اللجان مخول لها اتخاذ القرارات الفورية في حال رصدها مخالفات ، ويستمر عملها لمدة شهر على ان ترفع تقريرها في الثلاثين من الشهر الجاري ، وطالب محيي الدين المجتمع بالقيام بدوره في الكشف والتبليغ عن المدارس المخالفة والعشوائية، مشيرا الى تلقي الوزارة العديد من البلاغات من المواطنين عقب كشف صحيفة «الصحافة» العديد من هذه المخالفات..

Post: #7
Title: Re: ... وتم فتح ملف الفساد الوزاري في مجال التعليم غير الحكومي
Author: فتحي البحيري
Date: 05-08-2006, 03:39 AM
Parent: #6

اضواء ومفارقات
التعليم الاهلى والشعبي والخاص (1)

تاج السر مكي




التعليم الحديث بمعناه المتعارف عليه بدأ في السودان مع الحكم التركى المصرى (التركية السابقة) في القرن التاسع عشر وكان ناظر مدرسة الخرطوم رفاعة رافع الطهطاوى الذي درس التلاميذ الرياضيات والجغرافيا والتاريخ وارسل بعضهم للقاهرة لتعميق دراساتهم ولما انتصرت الثورة المهدية الغت ذلك التعليم واقتصرته على تعليم القرآن والسنة المطهرة وكتاب الغزالى احياء علوم الدين.
وعاد التعليم الاوروبي من جديد للمدرسة السودانية في فترة الاستعمار الثنائي لكنه اقتصر على تزويد الادارة البريطانية بصغار الموظفين والمهندسين – لكن كان القائمون بامر التعليم قد مددوه ليشمل الاهتمام بقضايا البيئة وتدريب عقول البنات والاولاد على التفكير العلمى .. وعندما انفجرت انتفاضة 1924م وكان قوامها المتعلمون من صغار الموظفين وضباط قوة دفاع السودان تراجع الاهتمام بالتعليم واصبح قاصرا على ابناء شيوخ القبائل ورجالات الادارة الاهلية وترتب على ذلك اثار عملية منها اغلاق المدرسة الحربية وتوقف تدريب صغار الاداريين وفقدان مصلحة المعارف لخدمات جميع المدرسين المصريين .. لم يكن من الغريب اذن ان لا تؤسس اي مدرسة وسطى خلال الفترة 1920م إلى 1932م وظلت المدارس الاولية كما هي منذ عام 1920م وتم تخفيض عدد موظفى الحكومة والمرتبات والمصروفات على الخدمات بما في ذلك التعليم.
ظهر مستر قريفث مؤسس معهد بخت الرضا واشار إلى ان المشكلة الرئيسية للتعليم الذي توفره الحكومة هو اعتماده على الحفظ والتلقين الذي يجعل من الطلاب ببغاوات تكرر بعض العبارات دون ادراك معانيها وبدأت مرحلة من الاصلاح التعليمي وبدأ الاهتمام بالانشطة اللاصفية لبناء شخصية المتعلم وغرس بعض القيم الهامة ونأت هذه الفلسفة التربوية عن الممارسات التي تجعل الامتحانات جزءا لا يتجزأ من النظام التعليمي واصبح المنهج اقرب إلى منهج النشاط العلمى منه إلى منهج المعلومات الصفية المعتمد على الكتاب المدرسى وشرح المعلم مما اتاح للتلاميذ جمع المعلومات وتحليلها ورصد الظواهر الطبيعية واكتساب الخبرة والتوصل إلى الحقائق عن طريق التجربة بدلا عن التلقين.
ان ما قدمه مستر قريفث يعتبر منهجا متقدما لانه يقوم على فلسفة لا تزال بعض البلدان ، حتى المتقدمة فيها ، تسعى لتطبيقها في نظمها التعليمية ، وهكذا سار الاصلاح في التعليم في السودان في تحسين حال المدارس المحدودة التي شيدها المستعمرون مع تردد في التوسع المطلوب ونهضت دعوة بين مدارس الخريجين المختلفة للتوسع في التعليم وكان الابروفيون انشطهم على الاطلاق وبدأ التفكير في انشاء مدرسة اهلية ابتدائية بام درمان وجمعت جلود الاضاحى ووهب احمد حسن عبد المنعم دارا لتبدأ فيها المدرسة الاهلية وتبرع الوطنيون لها بسخاء وبدأ التعليم الاهلى في السودان يدرس المناهج التي وضعها مستر فريفث واعوانه من الوطنيين امثال عبد الرحمن على طه ، ومكى عباس وغيرهم ، كانت الفلسفة التربوية مرنة وتفسح الطريق امام التطور.