محمد الأمين خليفة: الحوار ماضٍ والسودان لا يتكئ على كتف أحد

محمد الأمين خليفة: الحوار ماضٍ والسودان لا يتكئ على كتف أحد


12-10-2015, 03:02 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=30&msg=1444658561&rn=0


Post: #1
Title: محمد الأمين خليفة: الحوار ماضٍ والسودان لا يتكئ على كتف أحد
Author: صحيفة الصيحة السودانية
Date: 12-10-2015, 03:02 PM

02:02 PM Oct, 12 2015
سودانيز اون لاين
صحيفة الصيحة السودانية-الخرطوم-السودان
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



الخرطوم: من (محرر إس إم سي)
أكد القيادي بالمؤتمر الشعبي العميد (م) محمد الأمين خليفة مضي الحوار الذي انطلق يوم السبت نحو غاياته مقللاً من عدم وجود الاتحاد الأفريقي والآلية رفيعة المستوى في فاتحة فعاليات مؤتمر الحوار الوطني، وقال )إن السودان لا يتكئ على كتف أحد ليستعدل فيقوم مشيراً إلى أن السودان قائم بنفسه(.
ونقل محرر (المركز السوداني للخدمات الصحفية) عن خليفة قوله أمس إن مخرجات الحوار الوطني ستكون هي كلمة الفصل لحل القضايا مؤكداً بذلهم قصارى جهدهم كرؤساء لجان وكأعضاء في هذا الحوار بأن ينجح ويصل إلى مبتغاه في كافة المجالات الاقتصادية والعلاقات الخارجية والسلام ونظام الحكم والمعيشة موضحاً أن القضية لا تحتاج إلى دروس فالشعب السوداني جميعه يعرف ماذا يريد.
وأشار خليفة إلى أن مخرجات الحوار ستصبح مواد في الدستور الذي يحكم هذه البلاد، مبيناً أن الذين لم يشاركوا في هذا الحوار والمعارضين له عندما يرون مخرجاته والدستور الذي سيلبي مطالبهم سيقتنعون به وينضمون إليه قائلاً: شيء طبيعي ان يرفض بعض الناس وأن يتأخر البعض منهم ولكن العبرة ستكون في نتائج هذا الحوار.

أحدث المقالات


  • (دع القيادة لنا.. واستمتع بالرحلة)! بقلم عثمان ميرغني 10-12-15, 01:18 PM, عثمان ميرغني
  • خبر الشؤم!! بقلم صلاح الدين عووضة 10-12-15, 01:16 PM, صلاح الدين عووضة
  • مرحباً بـ «البدون»..!! بقلم عبد الباقى الظافر 10-12-15, 01:15 PM, عبدالباقي الظافر
  • الوالي والاستقالة المستحيلة بقلم الطيب مصطفى 10-12-15, 01:12 PM, الطيب مصطفى
  • ما أشبه الليله بالبارحه ... ( 1 ) بقلم ياسر قطيه 10-12-15, 06:08 AM, ياسر قطيه
  • وبعدين يا كوكي!! بقلم كمال الهِدي 10-12-15, 05:37 AM, كمال الهدي
  • د. الترابي : درجة درجةوالف أف!! بقلم حيدر احمد خيرالله 10-12-15, 05:32 AM, حيدر احمد خيرالله
  • زيارة الجنرال(خليفة حفتر)الى تشاد، وقصة سياسية قصيرة بين تشاد وليبيا 10-12-15, 00:29 AM, محمد علي كلياني