الاتحاد الأوروبي:نحن قلقون وتلقينا تقارير تشير الي تعرض النشطاء السياسيين الي سوء المعاملة والتعذيب

الاتحاد الأوروبي:نحن قلقون وتلقينا تقارير تشير الي تعرض النشطاء السياسيين الي سوء المعاملة والتعذيب


09-07-2014, 10:27 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=30&msg=1404901650&rn=0


Post: #1
Title: الاتحاد الأوروبي:نحن قلقون وتلقينا تقارير تشير الي تعرض النشطاء السياسيين الي سوء المعاملة والتعذيب
Author: حسين سعد
Date: 09-07-2014, 10:27 AM

الخرطوم:حسين سعد

أكدت بعثة الاتحاد الاوربي وسفير النرويج بالخرطوم تلقيها تقارير تشير الي تعرض النشطاء السياسيين المعتقليين لسوء المعاملة والتعذيب ودعت البعثة في بيان لها تلقت الميدان نسخة منه اليوم الثلاثاء الحكومة لضمان السلامة الجسدية والعقلية واحترام حقوق الإنسان للمحتجزين في السجون السودانية ومرافق الاحتجاز. وينبغي التحقيق في الانتهاكات وتقديم المؤسسات والأشخاص المسؤولين للمساءلة.وأبدي الاتحاد الاوربي قلقه البالغ ازاء الاحتجاز المستمر لرئيس واعضاء حزب المؤتمر السوداين بسجني النهود والابيض،وحثت البعثة الحكومة السودانية لضمان الممارسة السلمية لحرية التعبير وتكوين الجمعيات والتجمع.وقال البيان:إن رؤساء بعثات الاتحاد الأوروبي وسفير النرويج في الخرطوم يشعرون بقلق بالغ إزاء الاحتجاز المستمر وحالة أعضاء حزب المعارضة والناشطين الشباب، والمدافعين عن حقوق الإنسان والصحفيين في السودان.وأكد الاتحاد الاوربي متابعته للوضع عن كثب، لاسيما حالات إبراهيم الشيخ – رئيس حزب المؤتمر السودانى المعتقل منذ الشهر الماضي بسجن النهود بولاية غرب كردفان،والمعتقل مروان عرجه وغيره من الطلاب والصحفيين وأعضاء حزب المؤتمر السوداني الذين اعتقلوا في الاسبوعين الماضيين ومازالوا محتجزين بدون تهمة في سجن الأبيض في شمال كردفان وسجن الفولة في جنوب كردفان،فضلا عن تاج السر جعفر، محمد صالح ومعمر موسى محمد الذين اعتقلوا بالقرب من جامعة الخرطوم منذ مايو الماضي.والمعتقلين حاليا من دون تهمة في مقر جهاز الأمن الوطني في الخرطوم، إلى جانب نشطاء شباب آخرين.وحث بيان للاتحاد الاوربي السلطات بالشروع في الإجراءات القانونية دون تأخير أو إطلاق سراح المعتقلين فورا.وقال البيان أن رؤساء بعثات الاتحاد الأوروبي وسفير النرويج في الخرطوم قلقون أيضا إزاء استمرار العقبات أمام أنشطة المجتمع المدني والمنظمات غير الربحية، بما في ذلك إغلاق مؤخرا مركز موارد المرأة سالمة. وتأسف البيان لتقلص المساحة المتزايدة للمنظمات القائمة على الحقوق، ولا سيما حقوق المرأة وتعزيز تلك وتمكين الشباب. ونحن نتوقع من السلطات أن تضمن لمنظمات المجتمع المدني أن تعمل بحرية، والمساهمة في تنمية السودان والمشاركة بنشاط في الحوار الوطني الذي أعلنه الرئيس البشير.