البرلمان السودانى يكسر اللوائح ويحول جلسته للهجوم على رئيس حزب الأمة القومي الخرطوم – أحمد دقش البرلمان - محمد إبراهيم الحاجيمثل اليوم عند الحادية عشر صباحاً رئيس حزب الأمة القومي الإمام "الصادق المهدي" أمام نيابة أمن الدولة للتحري معه، في ا" /> الخرطوم – أحمد دقش البرلمان - محمد إبراهيم الحاجيمثل اليوم عند الحادية عشر صباحاً رئيس حزب الأمة القومي الإمام "الصادق المهدي" أمام نيابة أمن الدولة للتحري معه، في ا />

البرلمان السودانى يكسر اللوائح ويحول جلسته للهجوم على رئيس حزب الأمة القومي


15-05-2014, 04:22 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=30&msg=1400167368&rn=0


Post: #1
Title: البرلمان السودانى يكسر اللوائح ويحول جلسته للهجوم على رئيس حزب الأمة القومي
Author: صحيفة المجهر السياسي
Date: 15-05-2014, 04:22 PM

البرلمان يكسر اللوائح ويحول جلسته للهجوم على رئيس حزب الأمة القومي

الخرطوم – أحمد دقش البرلمان - محمد إبراهيم الحاج

يمثل اليوم عند الحادية عشر صباحاً رئيس حزب الأمة القومي الإمام "الصادق المهدي" أمام نيابة أمن الدولة للتحري معه، في البلاغ الموجه ضده من قبل جهاز الأمن والمخابرات الوطني. وسلمت نيابة أمن الدولة خطاباً كلفت بموجبه "المهدي" بالحضور إلى مبانيها اليوم، بينما قال الناطق الرسمي باسم جهاز الأمن والمخابرات الوطني العميد "محمد حامد تبيدي"، خلال تنوير إعلامي أمس (الأربعاء)، إن البلاغ الموجه من الجهاز في مواجهة "المهدي" جاء بناءً على تقدير قيادة الجهاز، وأنه لا علاقة له بالحوار الوطني. وأكد أنهما مسألتان منفصلتان.
وقالت الأمينة العامة لحزب الأمة القومي د."سارة نقد الله" لـ(المجهر)، إن "المهدي" سيمثل اليوم وأن حزبها متمسك بما قاله "المهدي"، وأن ذلك حقيقي وواقع في دارفور. وعلمت (المجهر) أن قطاعات واسعة في حزب الأمة عملت على حشد جماهير الحزب، أمام النيابة اليوم والتحرك في موكب كبير إلى حيث مقر النيابة بالخرطوم. وقالت مصادر لـ(المجهر) إن هيئة من كبار المحامين شكلت للدفاع عن "المهدي" برئاسة د."أمين مكي مدني"، وتضم كلاً من "مصطفى عبد القادر"، "نبيل أديب"، و"كمال الجزولي"، ومن محاميي الحزب "حسن جلال" و"علي قيلوب.
وكسر نواب المجلس الوطني أمس (الأربعاء) اللائحة وحولوا جلسة الأمس التي كانت مخصصة لمناقشة تقرير لجنة التنسيق والصياغة، حول الرد على خطاب رئيس الجمهورية إلى هجوم مدبب وحاد ضد زعيم حزب الأمة القومي الإمام "الصادق المهدي"، بسبب تصريحاته الأخيرة ضد قوات الدعم السريع.
واستنكر رئيس كتلة المؤتمر الوطني بالبرلمان "مهدي إبراهيم" ما أورده "الصادق المهدي" تجاه قوات الدعم السريع، تبعه العضو "عبد الله مسار" حيث لم تفلح نقطة النظام التي أثارها العضو "الفاضل حاج سليمان" رئيس لجنة التشريع والعدل السابق بأن الجلسة تعني ببند معين، في إثناء العضو "مسار" عن حديثه. وقال مولانا "الفاضل" في نقطة النظام، إن الجلسة مخصصة للتداول حول خطاب الرئيس، وإن قضية هجوم الإمام على قوات الدعم السريع باتت الآن أمام القضاء، مشيراً إلى أن أي حديث حولها يخالف لائحة البرلمان، إلا أن رئيس الهيئة التشريعية د."الفاتح عز الدين" رد عليه بقوة قائلاً: (إن النواب هم من أصدر اللائحة ولا يوجد حديث في الوقت الحالي أهم من الحديث عن القوات المسلحة)، مانحاً الإذن للنائب "مسار" بمواصلة حديثه والإشادة بقوات الدعم السريع.
وتبارى نواب الهيئة التشريعية في إطلاق النعوت ضمناً إلى الحد الذي قال فيه رئيس لجنة الأمن والدفاع الوطني "مالك عبد الله حسين"، إن أي حديث حول هذه القوات يدل على الخيانة والعمالة والأجندة التي تستهدف الوطن.